Sunday , 20 September 2020
خبر عاجل
You are here: Home » Tag Archives: تأجيل

Tag Archives: تأجيل

Feed Subscription

العسكر يستهدف أموال المصريين في المطار وفي الغربة.. الأربعاء 1 فبراير.. إثيوبيا تكرم السيسي لتجاهله “سد النهضة” بالقمة الإفريقية

حكومة العسكر والإفلاس

حكومة العسكر والإفلاس

العسكر يستهدف أموال المصريين في المطار وفي الغربة.. الأربعاء 1 فبراير.. إثيوبيا تكرم السيسي لتجاهله “سد النهضة” بالقمة الإفريقية

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*أنباء عن انسحاب “كير سرفيس” من العريش بعد حرق معداتها

 ترددت أنباء عن انسحاب شركة “كير سيرفس” – المسئولة عن نظافة مدينة العريش بشمال سيناء، من العمل في المدينة، عقب تعرضها لعدة هجمات خلال الاسابيع الماضية وفشل قوات جيش وداخلية الانقلاب في توفير الحماية لها.

وكان مسلحون قد قاموا، الشهر الماضي، بإحراق جراج شركة “كير سيرفيس” واتلاف جميع السيارات التابعة للشركة والبالغ عددها 25 سيارة، حيث اعطبت سيارة بعد امطارها بوابل من الرصاص، واحرقت 22 سيارة، فيما جرى سرقة سيارتين على يد المسلحين، فضلا عن إحراق لودرين يستخدمان في رفع أكوام القمامة.

وقبل ذلك الحادث بعدة أيام تم إحراق الجراج الجديد للشركة وسط المدينة، والملاصق لمستشفى العريش العام.

 

*المعتقل “شريف الطودي” يعانى الإهمال الطبى منذ أكثر من سنتين بسجن الأبعادية

يعانى المعتقل ” شريف الطودى ” من الإهمال الطبى على يد إدارة سجن دمنهور العمومي ” الأبعادية ” منذ أكثر من سنتين حيث يعاني من ناصور شرجي ونزيف مستمر منذ أكثر من سنتين ويحتاج إلي تدخل جراحي عاجل .

وأكدت أسرته أنهم خلال السنتين تقدموا بالكثير من الطلبات ولا توجد أدني استجابة لطلبه بإجراء التدخل الجراحي ، إلا أن يتم إعطائه مسكنات فقط , هذا بالإضافه لأنه يعاني من حساسية في الصدر مزمنة .

يذكر أن المعتقل ” شريف جمال كامل محمد الطودي ” يبلغ من العمر 39 سنهمواليد 1 ديسمبر 1978 , ويعمل فني رابع هندسه بالشركة المصرية للإتصالات , ومعتقل من تاريخ 27 أغسطس 2013 , ومحكوم عليه بالسجن 5 سنوات في القضية رقم 8419 / 2014 المعروفة بـ “السلام” بالإضافة لحكم غيابي عليه بـ 10 سنوات في القضية رقم 8459 / 2013 .

وتحمل أسر المعتقل “شريف الطودى” إدارة سجن الأبعادية بدمنهور المسؤليه عن سلامته , وتطالب المنظمات الحقوقيه بالتدخل للسماح له بإجراء العمليات والعلاج اللازم له كأبسط حق من حقوقه .

 

*”كيد الانقلاب”.. يخطط لتقليل المعتمرين للضغط على السعودية!

بالرغم من أن الشعب المصري في مقدمة الشعوب الإسلامية التي تتعلق قلوبها بزيارة البيت الحرام ، يخطط  الانقلاب لتقليل المعتمرين  للضغط على السعودية  فى إطار المكايدة السياسية؛ حيث أعلن يحيى راشد، وزير السياحة في حكومة الانقلاب، دراسة وزارتة تقييد أعداد المعتمرين خلال هذا العام.

وقال راشد، في تصريحات صحفية، إنه يتم حاليًّا إعداد دراسة حول كافة النقاط التى من المقرر أن تتضمنها ضوابط موسم العمرة للعام الحالى، والتى تم الاتفاق مع شركات السياحة على إصدارها 15 فبراير الجارى.

وأضاف راشد أن هناك اتجاهًا لتحديد عدد المعتمرين خلال موسم العمرة الحالي بنظام “الكوتة”، مشيرا إلي أن كافة الاحتمالات مطروحة ويتم دراستها بالوقت الحالي.

ويسعي قائد الانقلاب السيسي الي استخدام ورقة العمرة للضغط علي السعودية بعد تراجع المنح والمساعدات السعودية خلال الفترة الماضية ؛ خاصة وأن مصر تعد في مقدمة الدول التي يخرج منها معتمرين كل عام، حيث وصل عددد المعتمرين المصريين 1.3 معتمر خلال الموسم الماضي.

 

*الإعدام لمعتقليْن والسجن 70 سنة على آخرين بهزلية “الوراق 

قضت محكمة جنايات الجيزة، اليوم الأربعاء، برئاسة معتز خفاجي، بالإعدام شنقا والسجن 70 سنة على 9 معتقلين من رافضي الانقلاب العسكري، بالقضية الهزلية المعروفة إعلاميا باسم “خلية الوراق“.

حيث قضت المحكمة بمعاقبة عادل خلف غلاب “وشهرته تيتو”، ومحمد عبدالله، بالإعدام شنقا، بعد ورود رأي مفتي العسكر، بالموافقة على إعدامهما.

كما قضت المحكمة بمعاقبة معتقلين آخرين بالسجن المؤبد 25 سنة، وقضت بمعاقبة 4 معتقلين آخرين بالسجن 5 سنوات، وبراءة معتقل واحد، بمجموع أحكام بلغت 70 سنة.

وكانت نيابة الانقلاب زعمت استهداف المعتقلين لمؤسسات عامة، وقتل شخصين من بينهما أمين الشرطة وآخر مدني.

 

*للمرة الثالثة ..عسكرية الاسكندرية تؤجل النطق بالحكم بحق 5 من معتقلي كفر الدوار

قررت محكمة الجنايات العسكرية بالأسكندرية مد أجل النطق بالحكم للمرة الثالثة فى القضية رقم 234/2016 لجلسة يوم الخميس الموافق 9 فبراير لعام 2017 .

والمحاكمين في القضية هم ” إسلام منصور” ، “سعيد شريشره” ، “كامل عبدالعاطي” ، “مجدي عبدالنبي ” و”إسلام مصطفي” من أهالى كفر الدوار وأبو حمص بمحافظة البحيرة .

وقد لفقت لهم داخلية ونيابة الانقلاب العسكرية تهم تنفيذ اعمال تخريبية بحق منشأت عامة وخاصة بالبحيرة .

 

*أمن الانقلاب يخفي قسريا 4 طلاب من بلبيس أكثر من 90يوما

اعتقلت قوات أمن الانقلاب الطلاب بكر نبيل حفني ( الفرقة الخامسة كلية الهندسة) ، و محمد عبدالفتاح السعدني ( كلية الدعوة) من قرية حفنا مركز بلبيس، و عبدالرحمن كمال ( الفرقة الأولى نظم ومعلومات) من قرية أنشاص الرمل التابعة لمركز بلبيس ، وحذيفه رشاد الشعراوي (كلية الزراعة جامعة الازهر الشريف بمدينة نصر) منذ أكثر من 90 يوما، وقامت قوات أمن الانقلاب  باقتيادهم إلى أماكن غير معلومة.

كما طالبت أسر الطلاب المعتقلين منظمات حقوق الإنسان بالتدخل من أجل الكشف على أماكن أبنائهم، محملين مدير أمن الشرقية، والقيادات الأمنية مسؤولية سلامتهم.

ودشن نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي حملة على الفيس بوك تحت هشتاج #شباب_بلبيس_فين للمطالبة بالكشف عن أماكن احتجاز الطلاب الأربعة.

 

*ابرز هزليات قضاء الانقلاب اليوم

تصدر محكمة جنايات الجيزة، اليوم الأربعاء، برئاسة المستشار معتز خفاجي، حكمها على 9 معتقلين من رافضي الانقلاب العسكري، بالقضية الهزلية المعروفة إعلاميا باسم “خلية الوراق“.

ويتوقع مراقبون صدور أحكام بالإعدام على معتقلين اثنين، وذلك بعد إحالة أوراقمها في الجلسة الماضية، إلى مفتي الانقلاب، لأخذ رأيه الشرعي في إعدامهما.

وكانت نيابة الانقلاب زعمت استهداف ومؤسسات عامة، وقتل شخصين من بينهما أمين الشرطة وآخر مدني.

تواصل المحكمة ذاتها، إعادة محاكمة 10 معتقلين من رافضي الانقلاب العسكري، على خلفية اتهامهم في القضية الهزلية “حرق مركز شرطة العياط“.

تستكمل محكمة جنايات الجيزة، إعادة محاكمة 103 معتقلين حُكم عليهم غيابيًا بالسجن المؤبد، نظرًا لغيابهم وقت صدور الحكم، على خلفية اتهامهم وآخرين ببعض التهم الملفقه منها  ارتكاب أحداث الاعتداء على مقار مجلس الوزراء ومجلسي الشعب والشورى والمباني الحكومية المجاورة له، وحرق المجمع العلمي، والاعتداء على عناصر القوات المسلحة، وهي الأحداث الشهيرة إعلامياً باسم أحداث مجلس الوزراء“.

وواصلت المحكمة بالجلسة الماضية، منع دخول أي من الصحفيين أو وسائل الإعلام المختلفة لتغطيتها، واقتصر الحضور فقط على أعضاء هيئة الدفاع عن المتهمين، وذلك للجلسة السابعة على التوالي.

 

*إحالة جلاد الداخلية “السوهاجي” للمعاش

قرر مجدي عبدالغفار وزير الداخلية الانقلابي إحالة اللواء حسن السوهاجي مساعد الوزير لقطاع السجون للمعاش.

السوهاجي الذي خدم النظام بكل ما اوتي من فُجر؟، كان يطمع في ان يُجدد له بعد بلوغه سن المعاش، وهو مالم يتحصل عليه، رغم خدماته.

حسن السوهاجي، كان مساعد الوزير لقطاع مصلحة السجون، وأحد أكبر جلاديها، اتهمه الكثيرون بالإشراف على تعذيب المساجين

بدأ السوهاجي حياته المهنية بالتعذيب، إذ أدين حينما كان رائدا بتهمة تعذيب في الجناية رقم 113 لسنة 1992، حيث كان وقتها يعمل بمباحث قسم الزيتون، وأحيل إلى محكمة الجنايات بتهم، منها “القبض على المجني عليه مختار أحمد أبو العمايم دون وجه حق واحتجازه بقسم الزيتون دون أمر أحد الحكام المختصين، وتعذيبه وخلع جلبابه وضربه بسوط والصفع بالأيدي، وإحداث عدد من  الإصابات بجسده“.

وقضت المحكمة بمعاقبة حسن إبراهيم السوهاجي بالحبس مع الشغل والنفاذ لمدة ستة أشهر لما نسب إليه من اتهامات. ووقعت خلال توليه مدير أمن أسوان أزمة فتنة عائلتي الهلايل والدابودية التي اندلعت وراح ضحيتها العشرات.

وأكد عصام سلطان، القيادي بحزب الوسط، “إنه في السجن أخذ منه كل كتب القانون والدستور، ومنع عنه الأكل والشرب، وأنه يشرب مياها ملوثة بمياه المجاري، وذلك بإشراف حسن السوهاجي مساعد الوزير لقطاع مصلحة السجون، وذلك ردًا على الاتهامات الموجهة إليه“.

وقال الدكتور محمد البلتاجي القيادي بجماعة الإخوان: “إنه يعذب داخل سجن العقرب، ويدخل عليه رئيس مصلحة السجون في منتصف الليل بالكلاب”، بإشراف السوهاجي أيضًا.

وحملت رابطة أسر معتقلي العقرب مسؤولية سلامة أسرهم بالسجن لوزير داخلية الانقلاب ورئيس مصلحة السجون وتختصم كلا منهما بصفته وشخصه.

وأدانت بشدة العنف وانتهاك حقوق المعتقلين والتفتيش الذي يتم بصورة وحشية ، والتعدي عليهم بالضرب والاعتداء الجسدي، مما يُعد انتهاكًا لحقوقهم وآداميتهم الموثقة في كل القوانين الدولية.

وتحت إشراف السوهاجي، توفي الدكتور فريد إسماعيل القيادي بجماعة الإخوان المسلمين، عضو مجلس الشعب السابق، داخل مستشفى سجن العقرب بمنطقة سجون طره، نتيجة لتدهور حالته الصحية بسبب إهمال متعمد من قبل إدارة السجون المصرية، ومنع الأدوية عنه طوال شهر ونصف الشهر.

 

*كواليس برلمان العسكر.. تهريب المخطوطات النادرة للإمارات

شهدت أروقة برلمان العسكر، الـ48 ساعة الماضية، عدة فضائح واشتباكات بسبب التخبط الشديد بين النواب وبين القرارات التى تصدر من حين لآخر من وزراء الدم دون الشعور بالمواطنين.

4 ملايين مكافأت فنكوشية

وجاءت من بين الفضائح، ما كشفت عنه غادة عجمى، عضو مجلس النواب، ببيان عاجل لوزير التعليم العالى، والدكتور جابر جاد نصار بصفته رئيس جامعة القاهرة، بشأن المخالفات المالية والفساد المالى بالصناديق الخاصة بكلية طب جامعة القاهرة.

وقالت إنها حصلت على تقرير أثبت إهدار ما يجاوز 4 ملايين جنيه مصرى فى عامين فقط (2011-2013)، كما رصد مستندات صرف أموال من 13 صندوقا خاصا بكلية طب جامعة القاهرة دون وجه حق، كما رصد التقرير ذاته تعيين بعض الموظفين على درجات وظيفية غير مدرجة ضمن الهيكل التنظيمى، وصرف مكافآت لهم تقدر بالملايين.

زيادة أسعار السكر والزيت التموين

لا صوت يعلو فوق صوت الزيت والسكر عقب ارتفاعه، حيث قال بكر أبوغريب -عضو لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب- إن المواطن المصرى سيتحمل أكثر مما يتحمل الآن بعد زيادة أسعار السكر والزيت، مضيفا: “الناس جابت آخرها وكده كتير على المواطن الغلبان، يا وزير التموين، الغلبان مش لاقى ياكل، والناس ظروفها صعبة أوى فبلاش نحملهم أكثر والجنيه بالنسبة للفقير حاجة كتيرة“.

وتساءل النائب، كيف يتم زيادة سعر السكر فى وقت موسم القصب والبنجر؟، قائلا: “على الحكومة مراعاة أن تحركات الأسعار تأتى فى ظل ثبات الأجور“.

يذكر أن وزير التموين والتجارة الداخلية فى حكومة الانقلاب، قرر زيادة سعر كيلو السكر على بطاقات التموين إلى 8 جنيهات بدلا من 7، وعبوة الزيت إلى 12 جنيها بدلا من 10، والمسلى النباتى إلى 13 جنيهًا بدلا من 11.75، على أن يتم تنفيذ القرار بدءًا من اليوم الأربعاء.

فى السياق نفسه، زعم النائب ياسر عمر، وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، أن تهديد اصحاب المعاشات باتخاذ خطوات تصعيدية لا يتناسب مع ظروف الدولة الحالية، قائلا: “ده مش وقته.. وكمان الدولة تدعم المعاشات بـ52 مليار فى الموازنة العامة للدولة فهى متأخرتش عليهم بحاجة“.

وتابع: “الأسلوب بتاع المظاهرات ده مرفوض، ووراه أياد خبيثة.. آه إحنا محتاجين نزود المعاشات ولكن دون تخريب”، لافتا إلى أن البرلمان حريص على زيادة المعاشات فى ظل الظروف المعيشية الحالية ولكن دون احتجاجات.

واستمرارًا للتنفيس، قال النائب عاطف عبدالجواد، عضو لجنة الإسكان بمجلس النواب، إن هناك العديد من السلع التى ارتفعت أسعارها بشكل جنونى، على الرغم من إعلان الحكومة تحكمها فى الأسعار الفتراة المقبلة، قائلا “كل الأسعار ولعت وكأن العملة المصرية هى الدولار، والغريب السلع التى أعفيناها من ضريبة القيمة المضافة لماذا ترتفع هذا الارتفاع الجنونى؟“.

جباية السيسى الجديدة

أعلن ناصر حمدى سفير مصر فى الرياض، خلال حفل الاستقبال الذى أقامه لأبناء الجالية المصرية فى الرياض بمناسبة حلول ذكرى ثورة الخامس والعشرين من يناير المجيدة، إطلاق مبادرة لتحويل 90 دولارًا شهريًا من أبناء المصريين فى الخارج.

وشدد السفير ناصر حمدى أثناء كلمته لأبناء الجالية على أن فى رقاب كل منا دَينًا لوطنه، آن وقت أدائه، معلنًا عن إطلاق مبادرة لتحويل 90 دولارًا شهريًا من أبناء المصريين فى الخارج إلى حساباتهم الخاصة فى مصر، بما يُدر عائدًا يتجاوز العدة مليارات من الدولارات سنويًا، بما يسهم فى دعم الاقتصاد المصرى إيجابيًا.

إرسال مخطوطات نادرة لمركز بالإمارات

تقدمت النائبة شادية ثابت، عضو مجلس النواب، ببيان عاجل بشأن اتفاقية إرسال المخطوطات والكتب النادرة بمكتبة جامعة القاهرة إلى مركز خاص بالإمارات، موضحة أن رئيس جامعة القاهرة وقع اتفاقية بين الجامعة (المكتبة المركزية التراثية بجامعة القاهرة) وبين مركز خاص وليس حكومى يدعى مركز جمعة الماجد للثقافة والتراث، ومقره دبى-الإمارات المتحدة، مؤرخة 2016.

ولفتت شادية ثابت، إلى أن الاتفاقية تنص فى بنودها على أن تقوم المكتبة المركزية التراثية التابعة لجامعة القاهرة بإرسال جميع المخططات والكتب النادرة الموجودة بالمكتبة إلى مركز “جمعة الماجد”، وهو مركز خاص لتصويرها وعرضها فى الإمارات، كما تنص فى بنودها أيضا على أن تحفظ فى مركز جمعة الماجد للثقافة والتراث هذه المخطوطات لمدة 5 سنوات.

وتساءلت النائبة، عن كيفية إبرام هذه الاتفاقية ومن له الإذن بالسماح فى إرسال مخططاتنا المصرية الأثرية إلى مركز خاص بالإمارات.

كما تساءلت عن الفائدة التى ستعود على مصر من جراء هذه الاتفاقية، وما مبرراتها فى هذا التوقيت.

وقالت شادية ثابت: “هذه الاتفاقية مشبوهة.. الآثار كونها تتم لمركز خاص وكونها بلا عائد أو فائدة تعود على مصر من هذه الاتفاقية“.

بوادر خصخصة ماسبيرو

من جانبه، تقدم النائب مصطفى بكرى، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة للدكتور علي عبدالعال، موجها للمهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء، بشأن تردى الأوضاع باتحاد الإذاعة والتليفزيون وإهمال الحكومة له، وغياب خطة تطوير الإمكانيات، باعتباره قضية أمن قومى.

ولفت إلى أن الحكومة دأبت منذ عدة سنوات تعمد عدم توفير الإمكانيات التى من شأنها دعم قنوات التليفزيون ومحطات الإذاعة الرسمية، مما يتسبب فى عدم قدرتها على منافسة القنوات الخاصة والقنوات الأخرى الحديثة.

 

* وزارة الصحة بحكومة الانقلاب تقرر رفع سعر الأدوية التى تزيد عن 100 جنيه 30%

قال الدكتور خالد مجاهد  المتحدث باسم وزارة الصحة بحكومة الانقلاب ان صحة الانقلاب انتهت من إخطارات التسعيرة الجديدة لــ3010 أصناف دوائية، ورفعت أسعارها فى 12 يناير بنسبة 15% من الأدوية المحلية و20% من الأدوية المستوردة لـ448 شركة.
وقال مجاهد، فى تصريحات صحفية له اليوم إنه سيتم تطبيق العمل بالأسعار الجديدة على الأصناف التى تنتجها الشركات حديثاً، مشيراً إلى أنه جارى النظر والبت فى جميع التظلمات التى تقدمت بها الشركات.

وبلغت زيادة الأسعار فى المستحضرات المحلية الأدوية من 1 إلى 50 جنيهًا بنسبة 50% والأدوية التى سعرها من 50 إلى 100 جنيه سيرتفع سعرها بنسبة 40% والأدوية التى يزيد سعرها عن 100 جنيه سترتفع بنسبة 30% وبالنسبة لزيادة المستوردة فالأدوية التى سعرها من 1 إلى 50 جنيهًا سترتفع بنسبة 50%، بينما ما فوق الـ50 جنيها سترتفع بنسبة 40%

يذكر ان اسعار الادوية فى مصر ارتفعت بشكل كبير عقب اقرار الخائن السيسى لتعويم الجنية وتحرير سعر الصرف

وكان نقابة الصيدلة اعلنت الاضرب العام يوم 12 فبراير القادم بعدما رفضت الحكومة الانصياع لقرارتهم والاخلال بالاتفاقات بينهم .

 

*بعد توقف السعودية.. وفد انقلابي إلى العراق لحل أزمة الوقود

كشف وزير البترول بحكومة الانقلاب طارق الملا، أمس الثلاثاء، عن أن وفدا وزاريا سيتجه إلى العراق، خلال شهر فبراير، للاتفاق على المسوّدة النهائية لاتفاق استيراد النفط الخام.

وتسعى حكومة الانقلاب لاستيراد مليوني برميل شهريا من النفط الخام العراقي، خصوصا بعد توقف شركة “أرامكو” السعودية عن إمداد حكومة الانقلاب بشحنات الوقود منذ أكتوبر الماضي 2016م. والتي تقدر بنحو 700 ألف طن مواد بترولية شهريا، بعد توتّر العلاقات بين البلدين مؤخرا، على خلفية تباين موقفهما من الأزمة السورية، وعدم حسم ملف اتفاقية تنازل القاهرة عن جزيرتي تيران وصنافير لصالح الرياض.

وكان السفير العراقي في القاهرة “حبيب الصدر” قد أعلن، قبل أسبوعين، عن أن الحكومتين العراقية والمصرية وقعتا اتفاقية بشأن الشحنات المنتظرة، على أن تدخل حيّز التنفيذ خلال أيامٍ قليلةٍ، بشروط مُيسّرة، بعد أن ناقش الجانبان بنود الاتفاق نهاية أكتوبر من العام الماضي، أثناء زيارة وزير البترول بحكومة الانقلاب إلى بغداد.

وأضاف “الملا”، في تصريح لـ”رويترز”، أن “هناك وفدا سيزور العراق الشهر المقبل للاتفاق على إمداد مصر بالنفط الخام، والاتفاق على المسوّدة النهائية للعقود، ومن المتوقع الانتهاء من الاتفاق خلال الربع الحالي“.

وترى حكومة الانقلاب أن الاتفاق مع العراق، حال تفعيله، سيصبّ في مصلحة البلدين؛ لأنه سيسدّ احتياجات الجانب العراقي من المشتقّات النفطية، إضافة إلى توفير الخام الذي ترغب القاهرة في شرائه، خاصة بعد أزمة أرامكو السعودية.

والشهر الماضي، استقبل وزير البترول بحكومة الانقلاب السفير الكويتي لدى القاهرة، محمد صالح الذويخ، لبحث مجالات التعاون المشترك في مجال البترول والغاز، ويشمل التعاقد استيراد كميات من البترول الخام الكويتي لتكريره في معامل التكرير المصرية، واستيراد كميات من السولار من مؤسسة البترول الكويتية، بتسهيلات في السداد.

وبحسب مراقبين، فإن تقارب القاهرة وبغداد يأتي بناء على موافقة طهران، التي ترى في مواقف عبدالفتاح السيسي، قائد الانقلاب، دعما لمشروعها في المنطقة، أو على الأقل حيادا يصب في مصلحتها، خصوصا ما يتعلق بالأزمة السورية ودعم بشار الأسد، إضافة إلى دعم الحوثيين في اليمن، ودعمهم بالسلاح، واستقبال وفودهم في القاهرة.

 

* العسكر يستهدف أموال المصريين في المطار وفي الغربة

استمرارا لسياسة التسول التي يتبناها نظام قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي، أطلق سفيره في الرياض ناصر حمدي، مبادرة لتحويل 90 دولارا شهريًا من أبناء المصريين في الخارج إلى حساباتهم الخاصة في مصر، مستهدفين تحصيل مليارات الدولارات سنويًا، بما يسهم في دعم الاقتصاد المصري المنهوب.
وذكرت الخارجية، أمس الثلاثاء، أن السفير أكد، خلال حفل الاستقبال الذي أقامه لأبناء الجالية المصرية في الرياض بمناسبة حلول ذكرى ثورة الـ25 من يناير المجيدة، أهمية المشاريع التي يزعم السيسي إقامتها على الرغم من الخسائر المستمرة لهذه المشروعات وعلى رأسها حفر تفريعة قناة السويس.
كما استعرض ممثلا البنك الأهلي المصري وبنك مصر في الرياض كافة الجهود لتنفيذ المبادرة التي أطلقها السفير المصري، ولإجراء تحويلات المصريين عبر قنواتها الشرعية، والإجابة على كافة الاستفسارات في هذا الشأن.
من ناحية أخرى، تبدأ الشركة الدولية لخدمة المطارات الأسبوع المقبل، في تطبيق تعريفة جديدة لاستخدام عربات نقل الحقائب بمطار القاهرة.
وقال اللواء محسن زمزم رئيس الشركة، في تصريحات صحفية أمس، إن التعريفة الجديدة تتضمن أن يكون ثمن العربة الصغيرة بدون عامل 10 جنيهات، كما تتضمن زيادة مقابل استخدام عربة بصحبة عامل إلى 20 جنيها بدلا من 5 جنيهات على ألا يرد هذا المبلغ باعتبار أنها خدمة مقدمة للراكب ويقوم عامل بأدائها، كما تتضمن زيادة رسوم العربة السياحية المخصصة للعائلات إلى 50 جنيها بدلا من 30 جنيها.
وأشار إلى أن هذه الأسعار تم وضعها بالاتفاق مع شركة الميناء المالكة للمطار، مشيرا إلى أنه تم توفير فرق فنية مدربة لهذه العربات لإجراء الصيانة وخدمة الركاب طوال 24 ساعة.

 

* مراقبون: عائلات الصعيد والطرق الصوفية تؤجل قرار الإطاحة بشيخ الازهر

تصاعدت الحملة التي بدأتها وسائل إعلام مصرية ضد شيخ الأزهر أحمد الطيب منذ أسبوع، إثر توجيه  عبدد الفتاح السيسي عتابا له خلال  الاحتفال بعيد الشرطة،فلا يكاد يمر يوم دون أن تهاجم صحيفة -حكومية كانت أو خاصة- الطيب، إلى حد مطالبته بالاستقالة.

وكانت أبرز مخرجات تلك الحملة مقال محمد الباز رئيس تحرير صحيفة الدستور المعروف بعلاقاته الوطيدة بالنظام الحالي. وتحت عنوان “لماذا لا يستقيل شيخ الأزهر” طالب الباز شيخ الأزهر بالاستقالة، متوعدا إياه صراحة بالقول “افعلها قبل أن تضيق عليك الأرض بما رحبت”.

وفي هذا السياق، يرى مصدر مقرب من شيخ الأزهر في حديث للجزيرة نت أن “حملة الهجوم الأخيرة، وإن كانت ليست الأولى، إلا أنها ظهرت هذه المرة في صورة منظمة، تنم عن إعداد مسبق تقف خلفه شخصيات ذات نفوذ سياسي وإعلامي لهم مواقف مناوئة للطيب”.

ويشدد المصدر -الذي طلب عدم الكشف عن هويته- على أن الطيب على قناعة شخصية بأن هذه الحملة لا تعبر عن رغبات رسمية، وأن “عتاب السيسي اللطيف يعكس مودة واحتراما وليس العكس”، نافيا ما نقلته وسائل إعلام عن مصادر بأنه يفكر في الاستقالة من منصبه على خلفية هذه المستجدات.

من ناحيته، يرى الشيخ عبد العزيز رجب -من علماء الأزهر- أن الطيب “أحد ورثة” نظام الرئيس الأسبق حسني مبارك ممن يسببون قلقا  للسيسي، كونه كان عضوا بلجنة سياسات الحزب الوطني، كما أن السيسي -والحديث لرجب- يرى أن ولاء الطيب لا يزال لدولة مبارك العميقة، وأنه يراعي حساباته الخاصة ولن يجازف بحرق كل أوراقه لأجله.

ويتابع “هدف الضغط على أحمد الطيب هو إجباره على الانصياع الكامل لكل طلبات السيسي، التي يرفضها بعض المقربين منه ممن لا يزال فيهم رمق للخير، وبالتالي فالهدف إجباره على تغيير مواقفه غير المتجانسة مع توجهات رئيس الجمهورية أو دفعه للاستقالة”.

وذهب الشيخ عبد العزيز إلى أن ثقل الطيب، خاصة لدى الطرق الصوفية وعائلات الصعيد، يجعل التخلص منه أمرا عسيرا، ويتيح له أن يكون ندا لقرارات يؤيدها السيسي ولو من وراء ستار، مثل الموقف من الخطبة المكتوبة، مشيرا إلى أنه في حال أُجبر على الاستقالة فالبديل إما علي جمعة أو أسامة العبد.

محض خيال

بدوره، قال أستاذ الفقه المقارن والبرلماني السابق عز الدين الكومي إن عتاب زعيم الانقلاب للطيب هو رسالة مفادها بأنه “قد نفد رصيدكم لدينا وانتهى دوركم عندنا”.

ويرى الكومي أن الطيب ليس الشخص الذي يملك جرأة الاعتراض على قرارات السيسي، وإن كان الأخير يبحث عمن هو أكثر ولاءً منه، “لكن عادة الانقلابيين المستقرة هي التخلص ممن دعموا وشاركوا ابتداء في وقوع الانقلاب، كون قائد الانقلاب لا يثق فيهم، وحتى لا يكون لأحد منة عليه”.

وأشار إلى وجود تسريبات تفيد بترشيح المفتي السابق علي جمعة أو وزير الأوقاف الحالي محمد مختار جمعة لتولي المنصب عقب الإطاحة بالطيب، لافتا إلى أن حظوظ الأول أكثر.

في المقابل، يرى رئيس حزب الجيل الديمقراطي ناجي الشهابي أن “هجوم بعض الإعلاميين على شيخ الأزهر لا يعبر عن موقف الدولة المصرية، وأنه من قبيل التطوع المبني على خيالات بأن ذلك يحقق مراد السيسي، وهو الأمر الذي لا حقيقة له”.

وأضاف للجزيرة نت أن شيخ الأزهر يحظى بمكانة مرموقة ومقام سام، والدستور منح منصبه حصانة كاملة؛ فهو غير قابل للعزل، كما أنه رجل صلب صاحب مواقف شجاعة في حماية الأزهر ومكانته، وواجهته مواقف صعبة ومشاكل كثيرة خرج منها منتصرا بالإصرار على عدم التنازل، على حد تعبير الشهابي.

وشدد على أن السيسي والدولة المصرية يعرفان تلك المكانة المحفوظة للطيب في نفوس المسلمين بالعالم التي لا يُتصور معها أن يتم السعي لإقصائه، “ومن ثم فما يقوم به بعض الإعلاميين من مطالبة الطيب بالاستقالة لا يمكن وصفه إلا بالغباء”.

 

* ارتفاع أسعار الكتب المدرسية خلال الفصل الثاني

قررت حكومة الانقلاب رسميًا رفع أسعار الكتب الدراسية خلال الفصل الدراسي الثاني بنسبة 50 في المائة، بعد ارتفاع سعر الدولار وقرار الحكومة “تعويم الجنيه” وزيادة أسعار الورق، فضلًا عن المواد الخام المستخدمة في الطباعة، ما سبب ارتفاعا في أسعار المستلزمات المدرسية كافة.
وخاطب وزير التربية والتعليم، الهلالي الشربيني، رئيس الحكومة شريف إسماعيل، رسمياً بشأن رفع أسعار الكتب خلال التيرم الثاني، بعد تبرير المطابع الحكومية والخاصة الأمر بعدم قدرتها على طباعة الكتب بالأسعار السابقة ذاتها. وفوّض رئيس الحكومة الوزيرَ الشربيني باتخاذ ما يلزم لرفع أسعار الكتب خلال الفصل الثاني الذي يبدأ رسميًا يوم 11 فبراير/شباط الجاري.
وتوقع مسؤول حكومي حدوث تأخير في استلام الكتب المدرسية في جميع المراحل التعليمية كافة (الابتدائية والإعدادية والثانوية العامة) بسبب تأخر طباعة الكتب حتى اليوم، الذي يعود إلى عدم أخذ المطابع الضوء الأخضر من وزارة التربية والتعليم بذلك، نتيجة تأخر الاعتمادات المالية.
وأوضح أن نسبة العجز في تسليم الكتاب المدرسي ربما تصل إلى أكثر من 40 في المائة، مع عدم وصول الكثير من الكتب المطلوبة في موعدها المحدد قبل انطلاق الفصل الدراسي الثاني.
وكشف المسؤول، الذي رفض ذكر اسمه، عن توقعات باستخدام أوراق أقل جودة في طباعة الكتب الدراسية، ما يضر كثيرًا بصحة التلاميذ، خصوصاً في المرحلة الابتدائية بسبب ضعف مناعة الصغار. كما لفت إلى استئناف الدراسة في موعدها، مؤكداً عدم ورود تعليمات إلى الإدارات التعليمية في المحافظات بتأخير الدراسة بسبب تأخر طباعة الكتب، رداً على ما تردد عن تأجيل الدراسة أسبوعًا إلى حين وصول الكتب الدراسية.

وتقدمت أكثر من 30 مطبعة حكومية وخاصة باعتذاراتها إلى وزارة التربية والتعليم بعدم طبع الكتب الدراسية خلال الفصل الدراسي الثاني، بسبب ارتفاع سعر الدولار الذي أحدث فارقًا بالأسعار. وفي حين أن تعاقد الوزارة مع المطابع وصلت قيمته إلى نحو 50 في المائة من القيمة التي تطلبها المطابع، ما يعني عدم قدرة الأخيرة على الإيفاء بالتزاماتها بطباعة الكتب الدراسية.

كما يواجه أولياء أمور الطلاب في مصر مأزقًا جديدًا خلال الفصل الثاني، مع ارتفاع أسعار الكتب الخارجية إلى أكثر من 60 في المائة. وهناك توقعات بارتفاع أسعار كافة مستلزمات المدارس من كراسات وكشاكيل وأقلام ورزم الورق وغيرها، وهو ما أكده عبد الحكيم محمد، صاحب مكتبة في منطقة الفجالة أشهر مناطق بيع الكتب الخارجية ومستلزمات المدارس في القاهرة.

وأشار إلى أن الكتب الخارجية لم تصل حتى اليوم، كاشفًا أن التأخير يؤكد الاتفاق مع الغرفة التجارية على رفع سعر الكتاب الخارجي ومستلزمات المدارس خلال الفصل الثاني، ما يضيف أعباء جديدة على المواطن. ولفت إلى أن أولياء الأمور لا يمكنهم الاستغناء عن توفير الكتب لأولادهم.

 

*أمن الانقلاب يصفي 1800 مسلّح في أقل من عامين

وثّقت دراسة صادرة عن مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية بالقاهرة قيام قوات الأمن المصري بتصفية نحو 1800 مسلح، تتهمهم السلطات بـ”الإرهاب”.

وأوضحت الدراسة، التي تناولت الفترة من يناير/كانون الثاني 2015 وحتى أغسطس/آب 2016، أن عدد القتلى بلغ نحو 1798 فردًا، منهم 674 في عام 2016 فقط.

وخلصت الدراسة، التي أعدها الباحث أحمد بحيري، إلى أن عام 2016 شهد انحسارًا ملحوظًا في الانتشار الجغرافي للتنظيمات “الإرهابية” والجماعات العشوائية، والتي تمركزت فقط في أربع محافظات، هي؛ شمال سيناء، والقاهرة، والجيزة، ودمياط.

ولفتت إلى أن محافظة شمال سيناء تعد مركزًا لنشاط تلك التنظيمات، حيث شهدت سقوط معظم عدد القتلى، بوصفها المعقل الرئيسي لتنظيم “أنصار بيت المقدس” في مصر، ونقطة انطلاق لعملياته داخل سيناء وخارجها، بحسب الدراسة.


وحددت الدراسة الانتماء التنظيمي للقتلى في ثلاثة انتماءات رئيسية، هي “تنظيم ولاية سيناء”، وهو ما ينتمي له الغالبية العظمى من القتلى، وما وصفها بـ”جماعات العنف العشوائي”، وتنظيم “أجناد مصر”.

وأكد الباحث وجود علاقة بين الانتماء التنظيمي والانتشار الجغرافي، حيث تتمركز معظم العمليات لتنظيم “أنصار بيت المقدس” في محافظة شمال سيناء، بينما توزعت عمليات تنظيم “أجناد مصر” و”جماعات العنف العشوائي” في باقي المحافظات، بحسب الدراسة.

وكانت عدة منظمات حقوقية دانت تصاعد جرائم القتل خارج إطار القانون التي ترتكبها القوات الأمنية المصرية.

أداة للانتقام

وكان مركز “النديم لتأهيل ضحايا العنف والتعذيب” رصد مقتل 745 شخصًا خارج القانون، خلال النصف الأول من عام 2016، وفي العام 2015 قُتل 326 شخصا، ووصف المركز ما ارتكب من عمليات القتل بـ”عنف دولة”.

كما كشف تقرير “دفتر أحوال”، وهو منصة معلوماتية حقوقية افتراضية، عن أن حالات القتل خارج إطار القانون بلغت في العام 2015 نحو 45 حالة، أكثر من 90 في المائة منها وقعت في عهد وزير الداخلية الحالي، مجدي عبد الغفار.

وجرت التصفيات في 27 حالة داخل شقق، والباقي موزعة بين أراضٍ زراعية ومناطق صحراوية وفي الشوارع.

ومن حالات التصفية قتل الشرطة خمسة متهمين بتشكيل عصابة لسرقة الأجانب، أعلنت الداخلية أنهم قتلة الشاب الإيطالي جوليو ريجيني. 

ويعزو الحقوقي المصري، عزت غنيم، زيادة حالات القتل خارج القانون إلى “زيادة الصلاحيات الممنوحة لأجهزة الأمن، مع غياب الرقابة والمحاسبة نهائيا”. 

وأضاف “ازدادت معدلات القتل العشوائي لمواطنين غير مسيّسين في عام 2016، بخلاف عام 2015 الذي كان فيه القتل مرتبطا بالانتماء السياسي فقط”.

ويقول غنيم إن ذلك أدى إلى “اتساع دائرة القتل بثقة مفرطة، ولا سيما بعد تبرئة ضباط وأمناء شرطة مشاركين في قتل مدنيين غير مسلحين، سواء بالتعذيب أو بالتصفية الجسدية”.

 

*اركن جنب إخواتك”.. توقف برنامج “خالد صلاح

يأتى ذلك فى الوقت الذى تشهد فيه قنوات الانقلاب تخبطًا شديدًا بسبب الفشل رغم الملايين التى يتقاضاه الإعلاميون من قبل المخابرات وحكومة العسكر.

فقد سبقه توقف برنامج الصحفى إبراهيم عيسى على قناة “القاهرة والناس”. حيث أعلن فى بيان صادر عنه أن برنامج “مع إبراهيم عيسى” الذي كان يقدمه على قناة “القاهرة والناس”، سيتوقف بعد أن تعرض لـ”ضغوط.

 فى حين قدم جابر القرموطي استقالته على من قناة العاصمة، زعم أنه معروض عليه العمل في أكثر من مكان، وسيتم اختيار القناة الجديدة الذي سيعمل بها في أقرب وقت.

فى حين سبقهم وقف برنامج “واحد من الناس” للإعلامي عمرو الليثي، على قناة الحياة” بعد واقعة فيديو” سائق التوك توك” التى زعمت فيه شبكة تليفزيون الحياة أن الليثي بدأ إجازته السنوية!

 أجور إعلاميي العسكر

على الرغم من عدم وجود أرقام رسمية حول أجور الإعلاميين وما تبقى بنود عقودهم غير معلنة، إلا أن ما يثار حول ما يحصلون عليه من مبالغ مالية يستفز المصريين.

وحسب الأرقام التي كشفتها الإقرارات الضريبية لبعض الإعلاميين في مايو 2015، فقد كانت عائدات أبرز الإعلاميين كالتالي: عمرو أديب 33 مليون جنيه سنويا، إبراهيم عيسى 16 مليونا، وائل الإبراشي 15 مليونا، خيري رمضان 14 مليونا، يوسف الحسيني 14 مليونا، لميس الحديدي 13 مليونا، أحمد موسى 11 مليون جنيه.

عمرو أديب

وعلى الدوام، كان عمرو أديب هو الأعلى أجرا بين الإعلاميين المصريين، حيث كان يحصل على 4 ملايين دولار، عن برنامج “القاهرة اليوم” الذي كان يقدمه على شبكة أوربيت.

خالد صلاح

يحصل من منصبه بجريدة وبوابة اليوم السابع على نسبة 5 في المئة من أسهمها، ناهيك عن أجره مقابل تقديم برنامج “على هوى مصر” عبر شبكة تلفزيون “النهارالمملوكة لرجل الأعمال علاء الكحكي.

لميس الحديدي

زوجة عمرو أديب، حصلت على 13 مليون جنيه من قناة “CBC” المملوكة لرجل الأعمال محمد أبو العينين، نظير تقديم برنامج “هنا العاصمة”؛ لتتصدر قائمة الإعلاميات الأعلى أجرا في مصر.

أحمد موسى

صاحب برنامج “على مسؤوليتي”، وهو برنامج التوك شو الرئيسي بقنوات “صدى البلد” المملوكة لرجل الأعمال محمد أبو العينين، فيحصل على مبلغ 11 مليون جنيه سنويا، ليحتل المرتبة السادسة بين الإعلاميين الأعلى أجرا، بحسب إقراره الضريبي العام الماضي.

إبراهيم عيسى

يحصل على 16 مليون جنيه عن مجمل ما يقدمه بقناة “القاهرة والناس”، والإذاعة المصرية، بحسب إقراره الضريبي في 2015.

مصطفى بكري

لا توجد أرقام موثقة حول ما يحصل عليه الكاتب الصحفي والإعلامي وعضو البرلمان، مصطفى بكري، من عمله الإعلامي، إلا أنه يقدم برنامج “حقائق وأسرار” أسبوعيا عبر قناة “صدى البلد” المملوكة لرجل الأعمال محمد أبو العينين، ويحصل على أجر كرئيس مجلس إدارة ورئيس تحرير جريدة “الأسبوع، بجانب مخصصاته كبرلماني.

وائل الإبراشي

يتقاضى الإبراشي 15 مليون جنيها حسب إقراره الضريبي في 2015، عن برنامج العاشرة مساء” على قناة “دريم 2″، المملوكة لرجل الأعمال أحمد بهجت.

محمد الغيطي

يعد الغيطي من أقل الإعلاميين الموالين للانقلاب أجرا، حيث كان يتقاضى 25 ألف جنيه شهريا عن برنامجه “صح النوم” بقناة “LTC”.

 

* إثيوبيا تكرم السيسي لتجاهله “سد النهضة” بالقمة الإفريقية!

في إدراك لشخصية السيسي التي تعشق الشو الإعلامي والمظاهر الاحتفائية، حرصت إثيوبيا على “قلوظة السيسي” وخداعه لتمرير كارثة سد النهضة بهدوء.. احتفت وسائل إعلام الانقلاب باستقبال إثيوبيا لقائد الانقلاب العسكري عبدالفتاح السيسي.. وقالت صحيفة “اليوم السابع”.. (رئيس وزراء إثيوبيا يبادر بالذهاب لمصافحة السيسي بقاعة القمة الإفريقية).

وتابعت: “وشهدت الجلسة الافتتاحية التى حضرها الرئيس السيسي، ترحيبا كبيرا من رئيس الوزراء الإثيوبى، الذى بادر بالذهاب إلى الرئيس السيسي داخل القاعة ليسلم عليه، مما يؤكد أن المرحلة المقبلة ستشهد طفرة كبيرة فى العلاقات بين البلدين“.

وعلى حساب المصالح الوطنية المصرية تجاهل قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي، في كلمته التي ألقاها، الثلاثاء، أمام القمة الإفريقية بأديس أبابا، أي إشارة إلى مخاطر استكمال إثيوبيا بناء سد “النهضة”، على المناخ والبيئة في دول حوض النيل، وبصفة خاصة في مصر.

وألقى السيسي كلمته أمام القمة بصفته رئيسا للجنة رؤساء الدول والحكومات الإفريقية المعنية بتغير المناخ، “كاهوسك”، بعد أن ترأسها، الثلاثاء، بمقر الاتحاد الإفريقي في العاصمة الإثيوبية، قبل أن يقوم بتسليم رئاستها للعامين المقبلين إلى رئيس الجابون، علي بونجو.

وفي كلمته، اعتبر السيسي أن “موضوع تغير المناخ أصبح أحد أهم الموضوعات على الأجندة الدولية”، مؤكدا “انعكاس آثاره السلبية على قطاعات حيوية من اقتصاداتنا الأفريقية، وبصفة خاصة قطاعي الزراعة والطاقة”، وفق قوله.

وأكد السيسي ضرورة العمل ألا يؤدي اتفاق باريس، وسائر القرارات التي يتم تبنيها بشأن مكافحة ظاهرة تغير المناخ، إلى اتخاذ بعض الدول إجراءات، جماعية أو أحادية، كفرض الضرائب على الكربون، أو تطبيق معايير البصمة الكربونية، وغير ذلك من إجراءات، تنعكس بالسلب على صادرات الدول النامية، وتلحق أضرارا جسيمة بقطاعات حيوية في دولنا، وعلى رأسها قطاعي الزراعة والنقل، وفق قوله.

تجاهل “النهضة

ويأتي تجاهل السيسي لأي إشارة في تقرير لجنة المناخ الإفريقية التي رأسها عامين، لمضار وأخطار سد النهضة الإثيوبي على البيئة والمناخ في مصر والسودان وحوض النيل، على الرغم من تحذير عشرات الدراسات الدولية والمحلية، والعديد من خبراء البيئة والمناخ في مصر والعالم منها.

وحسب دراسة أصدرتها منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو)، في أغسطس الماضي، فإن هناك توقعات بأن يقل تدفق نهر النيل بعجز يقارب ثمانية مليارات متر مكعب، نتيجة للتغيرات المناخية وإنشاء سد النهضة.

واستنبطت دراسة أعدها نخبة من الخبراء الدوليين تناقص إيراد النيل عند السد العالي، بنحو 10% من الحصة المائية لمصر حاليا، بحلول عام 2060، وفقا للبرنامج الألماني “ECHAM”، فيما توقع البرنامج الكندي “CGCM63” تناقصا مقداره 36% للعام ذاته، بنقص نحو 8.4 مليار متر مكعب من المياه.

وتابع التقرير: “بحلول عام 2060، سوف يؤدي تناقص تدفق نهر النيل بمقدار 11% لخفض في الإنتاجية المحصولية يفوق ربع الإنتاجية، بينما يؤدي تناقص إيراد النهر بمقدار الثلث إلى عجز في الإنتاجية الزراعية يقارب النصف“.

وحذر التقرير أيضا من احتمال تعرض السد للانهيار؛ نتيجة عمل عسكري أو الهزات الأرضية أو استقباله لحجم من مياه الفيضانات تفوق الحمل الإنشائي التصميمي حال حدوثها تحت تأثير ظروف جيولوجية أو مناخية مفاجئة.

وتنتهي إثيوبيا من بناء السد في العام المقبل، بحسب خطتها الزمنية المعلنة، فيما يثير إنشاء السد مخاوف شديدة في مصر من حدوث جفاف مائي يؤثر سلبا على الزراعة والصناعة ومياه الشرب.. ولكن السيسي لا يهتم سوى بذاته واعتراف دول العالم بسيادته ورئاسته وشرعيته.

 

*كيف شرح “إسماعيل ياسين” وظيفة سامح شكري

برورووم” عبارة وردت في فيلم قديم للفنان إسماعيل ياسين، عندما سأله الشاويش «عطية»: “شغلتك علي المدفع إيه يا عسكري؟”، فلم يعرف ماذا تكون شغلته علي المدفع فتفوه بأي كلام متلعثم والسلام.. ليخرج لنا هذه الحكمة الغراء والدرة البلقاء وقال “برورووم”، هذه اللقطة المعبرة من هذا الفيلم الضاحك تنطبق على وظيفة وزراء خارجية الانقلاب منذ عبدالناصر مرورا بالسادات ومبارك ورئيس الانقلاب الحالي عبدالفتاح السيسي.

سياسيا، كان لشكري موقف واضح من ثورة 25 يناير 2011، وهو قوله إن جماعة الإخوان المسلمين اختطفتها، ويرى أن انقلاب 30 يونيو ثورة تصحيح لها، غير أن تلك التصريحات دائما ما كان يواجهها شباب ثورة يناير بقولهم إنها صادرة من دبلوماسي عمل سكرتيرا عدة سنوات للرئيس المخلوع الذي قامت ضده الثورة.

الأمر الذي أكده الناشط “محمد شعبان أيوب”، على صفحته بفيس بوك، حينما قال: “وزير خارجية العسكر كان بيقول في مؤتمر صحفي منذ قليل إن السياسة الخارجية المصرية لا بد أن تتوافق أو تسير تحت ظل الأمن القومي المصري، ولأن مفهوم الأمن القومي المصري نفسه مقفول عليه بالضبة والمفتاح في إحدى معسكرات الجيش أو في دهاليز وزارة الدفاع، فمصر ترجع إلى وضعها الطبيعي منذ محمد علي، دولة العسكر والعسكر فقط!”.

 شكري مولوتوف!

وعلى طريقة الحزب البلشفي الذي حكم الاتحاد السوفيتي، تظهر العلاقة بين السيسي” و”شكري” مثل الديكتاتور “ستالين” الذي يدير كل شيء ووزير خارجيته مولوتوف”، وهو ما أكدته قناة «مكملين» المؤيدة للشرعية، التي بثت حلقة خاصة عرضت خلالها تسريبات جديدة، احتوت هذه المرة عدة مكالمات بين وزير خارجية العسكر «سامح شكري» وهو يتلقى أوامر رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي.

وتم بث المكالمات في برنامج “مصر النهاردة” مع المقدم محمد ناصر، وظهر فيها صوت “شكري” وهو يعرض بعض تحركاته على “السيسي ويستشيره” قبل أي تحرك للخارجية.

وعلى طريقة حديث مجند الأمن المركزي تحدث “شكري” مع “السيسي” عن بيان وزراء خارجية دول مجلس التعاون الذي أدان اتهام داخلية الانقلاب لقطر بلعب دور في تفجير الكاتدرائية المرقسية في ديسمبر الماضي، إضافة للقاءات شكري مع شخصيات أمريكية في واشنطن؛ من ضمنهم نائب الرئيس الأمريكي ترامب، وفريق المرشحة الخاسرة هيلاري كلينتون.

وزير خارجية افتراضي!

وتضم المكالمات حوارا يستشير فيه شكري رئيس الانقلاب حول المشاركة في مؤتمر لوزان الخاص بالأزمة السورية، ومكالمة أخرى عن دور الكويت في محاولة تحسين العلاقات المصرية الخليجية، وموضوعات سياسية أخرى.

وتعددت تعليقات النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي حول الوظيفة التي يؤديها وزير خارجية الانقلاب، سامح شكري، مع رئيسه السيسي، وعلق عبد الرحمن صالح: “وزير خارجية (مفترض)، يغير رأيه 180 درجة في أقل من لحظة، وسياسة خارجية لدولة مثل مصر لها مكانة (مفترضة)، تُقر شؤونها الخارجية في لحظة“.

وعقب خالد النجار: “إحنا عارفين إنهم انقلابيين وعملاء ومنبطحين، مش جديد عليهم العمالة والوساخة، وتقديم فروض الولاء والطاعة لسيدهم الأمريكي“.

وقالت سهيلة محمد: “عدينا كل مقاييس الفشل.. السيسي يدير الدولة بالتليفون، ولا يسمح لغيره بإدارة المشهد“.

وعقبت ياسمين حامد: “التسريب ده أزال الغطاء عن سامح شكري، وتبين قد إيه هو شخصية مهزوزة، ولا يمتلك أي رأي (…) فهو أداة يحركها النظام الفاسد كما يشاء.. هو اختار لنفسه هذه المكانة المهانة، وفضل أن يعيش ذليلا مهانا“.

دليل وزير البيادة!

ومن الفاشل “سامح شكري”، إلى طابور طويل ممتد من الفشلة الذين خدموا في سكرتارية العسكر أمثال “أحمد أبو الغيط”و “أحمد ماهر”، تطول القائمة ولا تكاد تنتهي، وبحسب مراقبين هناك عدة نصائح إرشادية تقدم لكل وزير خارجية منذ عبد الناصر إلى السيسي كيف يحتفظ بمنصبه في شلة الديكتاتور، على النحو التالي:

 اعرف حدودك مع بلحة:

تذكر أنك وزير في حكومة انقلاب عسكري حيث لا تغيير جوهرى في السياسات منذ عهد عبد الناصر، كل المطلوب منك كوزير خارجية “ملهوش اي لازمة” أن تقود وزارتك بدون كوارث أو فضائح.

 لست وزيرا منتخبا:

رأي المصريين فيك لا يجب أن يشغلك، ادخر طاقتك لإرضاء الديكتاتور رئيس الانقلاب لأنه هو الذي يعينك ويقيلك كما يشاء بدون إبداء أسباب.

مجرد سكرتير عند بلحة:

الحكمة تقول إن هناك وزراء فاشلون ظلوا طويلا في مناصبهم ووزراء أكفاء تمت إقالتهم بعد شهور، إذن تذكر أن الكفاءة تحرج الديكتاتور الفاشل، وانك مجرد سكرتير للعسكر.

إياك وشعبية بلحة:

وتقول الحكمة أيضاً انك إذا صدقت نفسك وتصرفت كوزير حقيقي، أو إذا حققت انجازات واكتسبت شعبية عند الناس، فان الديكتاتور سيطيح بك فورا لأن الإعجاب يجب أن يظل خالصا للديكتاتور الفاشل وحده دون سواه.

مجِّد سيدك بلحة:

إياك أن تفعل شيئا بدون أن تؤكد أنه “بناء على توجيهات السيد بلحة”، امدح الديكتاتور دائما بحماس وبلا هوادة، امدحه في الوزارة والتليفزيون والصحف، امدحه في جلساتك الخاصة وفي مآدب العشاء وفي مجلس الوزراء أمام زملائك، امدحه حتى في بيتك مع زوجتك وأولادك، لقد فقد وزراء مناصبهم لأنهم تحدثوا في بيوتهم بما لا يليق فنقلت أجهزة الأمن للديكتاتور ما قالوه، “بلحة” يحب المديح جدا حتى لو تظاهر بالعكس!

استلهم من بلحة الحكمة:

تقول الحكمة أنه حتى تكون وزير خارجية بدرجة “شخشيخة” بارع، يتعين عليك أن تدرس خطب الديكتاتور بتعمق وتستخرج منها المعاني، إذا ذكر “بلحة” تلك العبارات من مأثورات الكوميديا مثل :”مش عاوز أحلف، لكن أقسم بالله.. مرسي أخد السلم معاه فوق… موقعة الاهتزاز… كلامي بيعدّي على فلاتر… حضرتك يا رب”، كل هذه وأكثر، سارع بنتظيم ندوة في وزارتك بعنوان “نظرية السلم والفلاتر الجيوسياسية“!

افتتح الندوة بالثناء على نبوغ “بلحة” الذى كان أول من انتبه إلى وجود الفلاتر” قبل مراكز الأبحاث الدولية والجامعات الغربية، ستجد بالطبع عشرات من أساتذة الجامعة مستعدين لحضور الندوة ليتنافسوا في مديح “بلحةوالإشادة برؤيته الثاقبة.

امتدح تفاني بلحة:

عليك كوزير خارجية للعسكر أن تظهر على شاشات الفضائيات كل فترة، في حوار طويل واطلب من المذيع أن يسألك عن ذكرياتك مع سيادة الديكتاتور، أجب عن السؤال بحكاية حدثت عندما سافرت مع “بلحة” إلى الخارج وكان سيادته يعمل 18 ساعة يوميا وفي الصباح تكون أنت متعبا للغاية بينما يكون “بلحة” في منتهى اللياقة الذهنية!

 أنت مراقب من بلحة

أجهزة المخابرات هي التى تحكم مصر منذ عام 1952، لم تكن لتحصل على منصبك لولا موافقة المخابرات، هؤلاء أسياد البلد فعلا أى ضابط صغير في أمن الدولة أو المخابرات يستطيع أن يقيلك من منصبك بتقرير أمنى واحد، اسع إلى صداقة الضباط وتقرب إليهم، قد تجد بعضهم متعجرفا سخيفا، تحمل فهذا ثمن منصبك.

 اكسب إعلام بلحة

الإعلاميون هم أذرع الانقلاب البارزة، وهم في نفس الوقت من سيتولون تلميع صورتك فاكسبهم إلى صفك، أغدق على الإعلاميين الذين يغطون أخبار وزارتك، نفذ طلباتهم وامنحهم “عضمة” واصطحبهم على حساب الوزارة في رحلاتك الخارجية، سيدافعون عنك وسيمنعون نشر كل ما يسيء إليك.

استياء ايطالي ملف ريجيني أفقد مصر مصداقيتها. . الخميس 7 أبريل. . ارتقاء رفاعي طه بسوريا

ارتقاء الشيخ رفاعي طه بإدلب في سوريا

ارتقاء الشيخ رفاعي طه بإدلب في سوريا

استياء ايطالي ملف ريجيني أفقد مصر مصداقيتها. . الخميس 7 أبريل. . ارتقاء رفاعي طه بسوريا

 

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*ارتقاء رفاعي طه بسوريا في مهمة صلح ونعي المرصد الإعلامي الإسلامي

نشر ياسر السري مدير المرصد الإعلامي الإسلامي في صفحته بشبكة التواصل الاجتماعي الفيسبوك نعيا للشيخ رفاعي طه قائلا:

“انعي بالاصالة عن نفسي ونيابة عن اسرة المرصد الاعلامي الاسلامي للامة الاسلامية ارتقاء الاخ الشيخ المجاهد / رفاعي طه تقبله الله

وقد ارتقى رحمه الله وآخرين بعد استهداف سيارة لهم بصاروخ موجه من قبل طائرة أمريكية بدون طيار في منطقة وادي النسيم في إدلب بحسب الأنباء الواردة من المنطقة.

فالدعاء بالرحمة والمغفرة

اللهم اغفر له وارحمه

 

 

* استياء إيطالي .. ملف ريجيني ناقص

قالت صحيفة “إل فاتو كوتيديانو” إنه بالرغم من التكتم الذي يحيط بتفاصيل زيارة الوفد المصري المتواجد روما لتقديم معلومات بشأن مقتل جوليو ريجيني، لكن تسريبات أفادت أن الجانب الإيطالي ليس راضيا عن الملف، واصفا إياه بـ غير المكتمل“.

جاء ذلك في سياق تقرير بعنوان “الإيطاليون مستاءون: الملف ناقص“.

الأربعاء الماضي، غادر وفد مصري إلى إيطاليا  يضم كلا من  مصطفى سليمان، النائب العام المساعد، ومحمد حمدي، وكيل النائب العام، واللواء عادل جعفر من قطاع الأمن الوطني بوزارة الداخلية، واللواء علاء عزمي، نائب مدير البحث الجنائي بمحافظة الجيزة التي وجدت فيها جثة ريجيني، بالإضافة إلى العميدين مصطفى معبد وأحمد عزيز من قطاع الأمن الوطني.

ووفقا لتقارير، فقد سلم الوفد المصري الإيطاليين تقريرا يتجاوز 2000 صفحة يضم تفاصيل متعددة عن القضية.

واختفى ريجيني في 25 يناير الماضي، الذكرى الخامسة لثورة يناير، وعثر على جثته بحفرة على أحد الطرق الصحراوية في الثاني من فبراير، وعليها علامات تعذيب.

 

 

*مجهولون يستهدفون ناقلة جند تابعة لقوات الجيش بعبوة ناسفة جنوب مدينة رفح وأنباء عن وقوع قتلى وجرحى

 

 

*مقتل ضابط ومجند وإصابة 11 آخرين بتفجير عبوة قرب الشيخ زويد شمال سيناء

 

 

*ولاية سيناء: مقتل 18 جنديا من الجيش في سيناء

قالت ولاية سيناء التابعة لـ”تنظيم الدولة”، إن 18 جنديا من الجيش قُتلوا اليوم الخميس في سلسلة عمليات تفجيرية لقوات راجلة وآليات جنوب غرب الشيخ زويد وشرق مدينة العريش.

وأكد التنظيم أن عناصره استهدفوا بخمس عبوات ناسفة آليات وقوات راجلة، حيث قال التنظيم إن عناصره قاموا بتفجير عبوة ناسفة على تجمع لقوات الجيش بين حاجز “كرم القواديس” و”الصقور” جنوب غرب الشيخ زويد، واستهدفت العبوة الثانية كاسحة ألغام قرب قرية الخروبة، والعبوة الثالثة على تجمع آخر لقوات الجيش ما بين كمين القواديس وكمين الخروبة، والعبوة الرابعة على آلية مدرعة جنوب المدينة أيضا، أما العبوة الخامسة فاستهدفت رتلا مدرعا للجيش بقرية الطويل شرق العريش.

 

*تأجيل محاكمة أطفال خلية ولع بالإسماعيلية إلى 10 مايو

قررت محكمة جنايات الإسماعيلية اليوم تأجيل جلسة قضية الخلايا العنقودية والمعروفة إعلاميًا باسم “ولع” إلى 10 مايو المقبل، والتي يحاكم فيها 89 معتقلاً من طلاب المرحلة الإعدادية والثانوية، المتهمين في وقائع حرق سيارات شرطة وسيارات خاصة لرجال الأمن والقضاء بالإسماعيلية؛ وذلك لاستكمال فض الأحراز وحضور باقي المتهمين.

وكانت المحكمة عقدت اليوم سادس جلساتها وسط إجراءات أمنية مشددة بمجمع محاكم الإسماعيلية في القضية رقم 4277 لسنة 2014 جنايات ثاني الإسماعيلية والمقيدة برقم 2332 لسنة 2014 جنايات كلي الإسماعيلية.

 

*تدهور الحالة الصحية لمعتقلي المنيا في سجن أسيوط العمومي

تدهورت الحالة الصحية للمعتقلين من أبناء محافظة المنيا في سجن أسيوط العمومي، بعد دخولهم اليوم السادس على التوالي من الإضراب عن الطعام.

وكان معتقلو المنيا في سجن أسيوط العمومي، والبالغ عددهم 150 معتقلا، قد أعلنوا، السبت الماضي 2 أبريل 2016، الدخول في إضراب مفتوح عن الطعام؛ احتجاجا على محاكمتهم أمام محاكم عسكرية في تهم ملفقة، وإنهاكهم في الجلسات التي وصل عددها إلى 100 جلسة خلال 10 أشهر دون فائدة.

وقال المتحدث باسم رابطة اسر المعتقلين إن 131 آخرين في سجن بني مزار شمال المنيا، انضموا إلى قائمة المعتقلين في أحداث مركزي ملوي ودير مواس، ليصل إجمالي المضربين إلى أكثر من 200 معتقل.

 

 

*ديلي ميل: ريجيني أفقد مصر مصداقيتها لدى الإيطاليين

تحت عنوان ” مصر تسعى لنزع فتيل الغضب الإيطالي من مقتل ريجيني،” أفردت صحيفة ” ديلي ميل” البريطانية تقريرا حول قضية مقتل الطالب الإيطالي جيوليو ريجيني في مصر تزامنا مع بدء الوفد المصري تقديم نتائج تحقيق كان قد فتح قبل أكثر من شهرين حول قضية ريجيني، لنظرائهم في روما.

وذكر التقرير أن وفد المحققين المصري وصل إلى روما أمس الأربعاء ومعه ملف من ألفي صفحة حول التحقيقات التي تم فيها استجواب أكثر من 200 شخصا، بحسب تقارير إعلامية إيطالية.

وأوضح التقرير أن الاجتماع يهدف إلى طمأنة الإيطاليين بأن السلطات المصرية لم تدخر جهدا في سبيل الوصول إلى قتلة الباحث الإيطالي وتقديمهم إلى العدالة.

وأكد التقرير على أن قضية ريجيني تعد اختبارا حقيقيا لرئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي الذي تجمعه علاقة وثيقة- أمنية وتجارية- بنظام الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، لكنه بات الآن يواجه ضغوطا مكثفة لإحتواء الغضب الشعبي من تلك الواقعة.

وقال ماتيا تولدا، الخبير في السياسة الخارجية الإيطالية في المجلس الأوروبي للعلاقات الخارجية بلندن:” العلاقة صفقة كبير بالنسبة لإيطاليا لكن مصر فقدت معظم رصيدها من الثقة في الشهرين الأخيرين بطريقة لم تكن ذكية أبدا.”

وكان ريجيني، 28 عاما، قد وُجد مقتولاً وعلى جثته آثار تعذيب وجروح متعددة بطعنات وحروق سجائر وأثار تعذيب أخرى، وهي ملقاة على قارعة الطريق على مشارف القاهرة في الـ 3 من فبراير الجاري، بعد اختفائه في الـ 25 من يناير الماضي.

ويعتقد معظم الخبراء أن مقتل ريجيني  يحمل بصمات أجهزة الأمن المصرية التي طالمات تواجه اتهامات باعتقال وقتل مئات المعارضين، وهو ما تنفيه الأولى جملة وتفصيلا.

وحذر مسئولون إيطاليون القاهرة من نتائج وخيمة حال لم تقدم الأخيرة تقريرا مفصلا حول واقعة ريجيني.

وأضاف تولدا أن الخيارات المطروحة أمام إيطاليا مقتصرة على استدعاء سفيرها، وتحذير رعاياها بالذهاب إلى مصر لداوعي أمنية أو حتى طلب الدعم من شركائها في الاتحاد الأروبي عبر ممارسة الضغوط على القاهرة في تلك القضية.

وأشار تولدا إلى أن كافة تلك الخيارات حتى لا تتعدى كونها رمزية، موضحا أن مخاطر استدعاء السفير الإيطالي شيء رمزي بحت، كما أن حظر السفر إلى القاهرة سيؤثر سلبا على السياحة المصرية المأزومة في الأصل ولكن على حساب تصاعد الخلاف مع حكومة السيسي.

 

وبخصوص طلب الدعم من الدول الأوروبي، والكلام لا يزال لـ تولدا، فإن الاتحاد الأوروبي ربما لا يظهر حرصا على المخاطرة بعلاقته مع مصر لمساندة روما التي كانت تغازل النظام المصري في السابق.

وتابع:” الأمر يتوقف على ما إذا كان فريق التحقيق المصري سيستطيع التوصل إلى شيء يمنح به رئيس الوزراء الإيطالي فرصة لتحسين صورته أمام الرأي العام المستشيط غضبا من تلك الحادثة.”

واستطرد بقوله:” وإذا لم يتوصلوا لشيء، فسيكون من المستحيل أن يقف رينزي مكتوف الأيدي.”

وقال المحققون المصريون إن ريجيني اختطف وقتل من قبل عصابة إجرامية، ربما تظاهروا بأنهم أفراد من الشرطة المصرية.

وذكرت الشرطة مؤخرا أن جميع أفراد العصابة المزعومة وعددهم خمسة، قتلوا في هجوم عليهم، وإنه عثر على متعلقات شخصية لريجيني، بما في ذلك جواز سفره، بحوزتهم.

لكن هذه الرواية كانت موضع تشكيك من قبل أسرة ريجيني، التي تصر على أن قوات الأمن المصرية وراء القتل، ورئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي الذي قال إن بلاده لن تقبل إلا بـ “الحقيقة المريحة“.

وكانت إيطاليا هددت أمس الأول الثلاثاء، بأنها ستتخذ إجراءات “فورية وملائمة” لم تحددها ضد مصر إذا لم تتعاون الأخيرة بشكل كامل في الكشف عن الحقيقة وراء مقتل مواطنها الذي كان يجري بحثا علميا عن النقابات المستقلة في مصر.

وتسبب مقتل ريجيني في وصول العلاقات المصرية الإيطالية إلى أسوأ حالاتها، في الوقت الذي رفض فيه المسؤولون الإيطاليون مختلف الروايات التي ذكرها المحققون المصريون عن ملابسات مقتل ريجيني، ومن بينها أنه قتل في حادث مروري.

 ويقوم الباحث الإيطالي في مصر منذ سبتمبر الماضي بإجراء أبحاث حول العمال والحقوق العمالية- وهو موضوع غاية في الحساسية بالنظر إلى كون الاضطرابات العمالية واحدة من العوامل الرئيسية في اندلاع ثورة يناير 2011  التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك بعد 30 عاما قضاها في الحكم.

 

 

*انتهاء إجتماع الوفد المصرى مع الجانب الإيطالى بشأن “ريجينى”.. دون التوصل إلى نتائج

انتهى منذ قليل الاجتماع الأول الذى جمع وفد المحققين المصرين ونظرائهم فى إيطاليا بالعاصمة روما، حول قضية مقتل الطالب الإيطالى جوليو ريجينى، وقرر الوفدان استكمال اجتماعاتهما غداً الجمعة.
وأشارت صحيفة لا ريبوبليكا الإيطالية إلى أن الاجتماع الأول كان مغلقاً ومقتصراً على الوفدين، واستمر لأربع ساعات، لكنها نقلت عن مصادر قولها أن الأجتماع لم يتوصل إلى نتائج واضحة، حيث اقتصر على تسليم صورة من ملف التحقيقات فى قضية ريجينى إلى الجانب الإيطالى، مشيرة إلا أن الجانب الإيطالى أبدى بعض الملاحظات حول الملف، منها وجود نقص فى المعلومات الخاصة بيانات تفريغ الهاتف المحمول للباحث الإيطالى، وتفريغ كاميرات الفيديو فى بعض الأماكن التى ذهب أليها ريجينى يوم اختفائه فى الخامس والعشرين من يناير الماضى.
وقالت الصحيفة إن الوفد المصرى سلم لنظيره الإيطالى ملفا مكونا من 3000 صفحة، لكنه لا يحتوى على بعض التفاصيل التى تبحث عنها روما، لافتة إلى أن الاجتماع الثانى المقرر عقده غداً سيتناول فحص الملفات والوثائق والأدلة المقدمة من المحققين المصريين، ومحاولة الرد على الاستفسارات الإيطالية .
واعتبرت الصحيفة الإيطالية أن الاجتماع الذى عقد فى أكاديمية الشرطة العليا بروما النقطة الحاسمة فى العلاقات بين مصر وإيطاليا، خاصة وأن مصر أكدت أنها ستسلم أدلة مادية من صور ومقاطع فيديو وقائمة الاتصالات الهاتفية وتقارير لحل لغز مقتل ريجينى، الذى تم العثور على جثته فى 3 فبراير على طريق يربط العاصمة بمدينة الإسكندرية .
ويتكون الوفد المصرى من 6 أشخاص يمثلون أجهزة أمنية مصرية مختلفة بالإضافة إلى ممثلين عن النيابة العامة، حيث يترأس المستشار مصطفى سليمان النائب العام المساعد، الوفد المصرى، فيما يضم الجانب الإيطالى، المدعى العام جوزيبى بينياتونى ونائبه سيرجيو كولاجيو وعدد من كبار مسئولى قوات الأمن.

 

*فنكوش جديد.. 20 مليار جنيه استثمارات سعودية جديدة

ذكرت صحيفة موالية للانقلاب العسكرى، أن شركات سعودية تضع اللمسات النهائية الخاصة باستثمارات جديدة فى مصر، تتجاوز قيمتها 20 مليار جنيه.
وقالت الصحيفة، إن هناك أيضا مفاوضات لم تحسم بعد بشأن مشاركة شركات سعودية فى تنفيذ بعض مشروعات العاصمة الإدارية وتوليد الكهرباء.
يأتي هذا في الوقت الذي يزور فيه العاهل السعودى سلمان بن عبد العزيز القاهرة، فى زيارة هى الأولى له منذ توليه منصبه فى 23 يناير من العام الماضى.

وكانت الأذرع الإعلامية للانقلاب قد بشرت المصريين، في مارس من العام الماضي، باستثمارات بمئات المليارات من الدولارات، عقب انتهاء المؤتمر الاقتصادي بشرم الشيخ، وهي الوعود التي لم يتحقق منها شيء. ويشير مراقبون إلى أنه يبدو أن الاستثمارات السعودية سوف تسير على نفس المنوال.

 

 

*أمن الانقلاب يخفي طبيب شاب بدمياط.. والمحكمة العسكرية تقضي عليه بالمؤبد غيابيا

يواصل أمن الانقلاب إخفاء الطبيب الشاب محمد محمد عبد المطلب، أحد أبناء محافظة دمياط، للشهر الثاني على التوالي.
كانت قوات الأمن قد اعتقلت “عبد المطلب” من مقر عمله بالقاهرة، يوم 28 فبراير.، وقامت بتلفيق تهمة المشاركة في اغتيال نائب عام الانقلاب هشام بركات.

 وبالرغم من اخفاءه قسريا من قبل قوات امن الانقلاب بعد اختطافه، إلا أنه حوكم غيابيا في القضية الملفقة المعروفة باغتيال هشام بركات وقضت المحكمة العسكرية التابعة للانقلاب بالمؤبد على محمد عبد المطلب غيابيا.

وطالبت أسرة “عبد المطلب” المنظمات الحقوقية بالضغط للكشف عن مكان احتجازه، معبرين عن قلقهم على حياته، وسط ما يعرفه الجميع من تعرض المختفين لأبشع أنواع التعذيب.

 

 

*مؤتمر لأهالي المحكوم عليهم بالإعدام بكفر الشيخ

نظَّم أهالي المحكوم عليهم بالإعدام فى قضية إستاد كفر الشيخ، رقم 325 لسنة 2015 جنايات عسكرية الإسكندرية، مؤتمرا صحفيا اليوم، أكدوا خلاله براءة أبنائهم من الاتهامات الملفقة لهم، مشيرين إلى اختفاء أبنائهم فترات طويلة بعد اعتقالهم، وتعرضهم لأبشع أنواع التعذيب لانتزاع اعترافات ملفقة.

وطالب الأهالي بإعادة محاكمة أبنائهم أمام محاكم مدنية؛ بسبب افتقاد المحاكم العسكرية لأبسط أنواع العدالة، محذرين من تكرار سيناريو عرب شركس.

كانت المحكمة العسكرية للانقلاب بالإسكندرية قد أصدرت، في مارس الماضي، حكما على 7 من رافضي الانقلاب بكفر الشيخ بالإعدام، والمؤبد لـ5 آخرين، والسجن لمدة 15 سنة على آخرين، والحبس 3 سنوات لاثنين، في هزلية “أحداث تفجيرات إستاد كفر الشيخ”، وهو الحكم الذي أيده مفتي العسكر.

 

*إبداعات عزمي”: المخابرات البريطانية وراء مقتل “ريجيني“!

اتهم عزمي مجاهد، أحد الأذرع الإعلامية للانقلاب، المخابرات البريطانية بالوقوف وراء قتل الشاب الإيطالي “جوليو ريجيني”، بعد انتهاء مهمته كجاسوس لها!.

وانتقد مجاهد- خلال برنامجه على فضائية “العاصمة”، مساء الخميس- إرسال والدة خالد سعيد رسالة عزاء لوالدة “ريجيني”، متهما بعض الصحف الإيطالية بنشر شهادات كاذبة عن مقتل ريجييني.

الغريب في حديث عزمي مجاهد أنه يأتي في الوقت الذي بات لدى الجانب الإيطالي قناعة تامة بارتكاب أجهزة الأمن المصرية للجريمة، وتأكيد الصحف الإيطالية امتلاك حكومتهم أدلة كافية على تورط قيادات بالشرطة المصرية في قتل الشاب الإيطالي.

 

 

*ادفنوه في الصحراء.. صحيفة إيطالية: بناءً على توصية اجتماع رأسه السيسي جثة ريجيني كانت ستوارى في الرمال

مفاجأة جديدة فجّرتها صحيفةلاريبوبليكا” الإيطالية حيث قالت إن جثة الطالب الإيطالي المقتول جوليو ريجيني كانت ستدفن بالصحراء بناءً على توصية اجتماع أمني رفيع المستوى رأسه عبد الفتاح السيسي.

وتزامن هذا التقرير للصحيفة الذي يأتي كجزء من رسائل نسبتها لمصدر أمني مجهول مع اختتام اجتماع الوفد الأمني المصري مع المحققين الإيطاليين اليوم الخميس 7 أبريل/نيسان 2016 للوقوف على نتائج التحقيقات الخاصة بتعذيب ومقتل جوليو ريجيني.

ونقلت صحيفة لاريبوبليكا” الإيطالية نقلاً عن مصادر قولها إن الاجتماع الذي استمر لأربع ساعات وسادته التوتراقتصر على الجانبين، لم يتوصل إلى نتائج واضحة، كما أبدى الجانب الإيطالي بعض الملاحظات حول الملف الذي تسلمه من الوفد المصري، منها وجود نقص في المعلومات الخاصة ببيانات تفريغ الهاتف المحمول للباحث الإيطالي، وتفريغ كاميرات الفيديو فى بعض الأماكن التي ذهب إليها ريجيني يوم اختفائه فى 25 يناير 2016.

وتقرّر عقد الاجتماع الثاني المقرر غداً الجمعة 8 أبريل /نيسان 2016 لفحص الملفات والوثائق والأدلة المقدمة من المحققين المصريين، ومحاولة الرد على الاستفسارات الإيطالية

ادفنوه في الصحراء

ووفقاً لرواية المصدر الذي تستند إليه الصحيفة لمعرفة ملابسات مقتل ريجيني فإن اجتماعاً عُقد ليلة وفاة الطالب الإيطالي، بدعوة من عبد الفتاح السيسي حضره إلى جانب الرئيس كل من رئيس الحكومة ورؤساء جهازي الاستخبارات، ووزير الداخلية ومستشارته للأمن القومي فايزة أبو النجا، وأنه كان مقرراً دفنه في حفرة بالصحراء حتى لا يمكن التعرف أو العثور عليه، وبعدها يكون العثور على جثمان “مجهول” وتنتهي القضية.
لكن ما أفسد الخطة، بحسب المصدر، ما نشرته صحيفة “فيتو” المصرية في الأيام التالية للخامس والعشرين من يناير عن “توقيف أجنبي” قبل أن يتم اكتشاف أن الأمر يتعلق بمواطن أميركي، لكن هذا – يتابع المصدر – “كان كافياً للجوء لخطة بديلة، أيضاً لأن الوزيرة الإيطالية الموجودة بالقاهرة غويدي كانت بدأت تسأل علانية عن اختفاء ريجيني“.
ومن ثم تمّ اللجوء للخطة البديلة عبر التظاهر بالعثور على جثمانه على طريق القاهرة-الأسكندرية الصحراوي وادّعاء وجود حادث وراء مقتله.
من جانبه، نفى العقيد السابق بالشرطة المصرية عمر عفيفي للصحيفة مزاعم صحيفة “كورييري ديلا سيرا” اليومية أنه هو المصدر المجهول للرسائل الإلكترونية، نظراً لأنه سرد رواية مشابهة في 6 فبراير/شباط 2016 .

ووفقاً للصحيفة فإن الوفد المصري الذي التقى الإيطاليين اليوم يضم الضابط علاء عزمي، الذي أشير إليه أنه نائب مدير مباحث الجيزة.. موضحة أنه نائب خالد شلبي الذي اتهمه المصدر الأمني المجهول بأنه الذي فرض المراقبة على جوليو ريجيني قبل اعتقاله وأمر وأشرف على تعذيبه في مركز الشرطة ثم عمل على ترويج لروايات مضللة عن مقتله“..

الوفد المصري

ونقلت وكالة رويترز عن مصدر قوله إن الوفد المصري الذي اجتمع مع الجانب الإيطالي اليوم الخميس 7 أبريل/نيسان 2016 ضمّ مصطفى سليمان النائب العام المساعد ومحمد حمدي وكيل النائب العام واللواء عادل جعفر من قطاع الأمن الوطني بوزارة الداخلية واللواء علاء عزمي نائب مدير البحث الجنائي بمحافظة الجيزة التي عثر فيها على الجثة بالإضافة إلى العميدين مصطفى معبد وأحمد عزيز من قطاع الأمن الوطني.

وأضاف أن أعضاء الوفد متصلون بالتحقيق في مقتل ريجيني وأن أحد المحققين الإيطاليين الذين تابعوا التحقيق في مصر سافر مع الوفد على طائرة الخطوط الجوية الإيطالية. ومضى المصدر قائلاً إن الوفد يحمل ملفاً مكوناً من ألفي صفحة به استعراض لعلاقات القتيل مع 200 شخص من جنسيات مختلفة.
وهددت إيطاليا يوم الثلاثاء 5 أبريل/ نيسان 2016 بأنها ستتخذ إجراءات فورية وملائمة” لم تحددها ضد مصر إذا لم تتعاون بشكل كامل في الكشف عن الحقيقة وراء مقتل مواطنها.

و يضم الجانب الإيطالى، المدعي العام جوزيبي بينياتوني ونائبه سيرجيو كولاجيو وعدد من كبار مسئولي قوات الأمن.. وفقاً لصحيفة “لاريبوبليكا“.

واعتبرت الصحيفة الإيطالية أن الاجتماع الذي عقد في أكاديمية الشرطة العليا بروما هو النقطة الحاسمة فى العلاقات بين مصر وإيطاليا، خاصة وأن مصر أكدت أنها ستسلّم أدلة مادية من صور ومقاطع فيديو وقائمة الاتصالات الهاتفية وتقارير لحل لغز مقتل ريجيني، الذي تم العثور على جثته فى 3 فبراير على طريق يربط العاصمة بمدينة الإسكندرية.

وكانت صحيفة لاريبوبليكاقد قالت قبيل الاجتماع إن المحققين الإيطاليين لم يحصلوا بعد على ما طلبوه مراراً وبكل وضوح من الجانب المصري، إذ يرغبون في تسجيلات مكالمات ريجيني الهاتفية وكاميرات المراقبة الموجودة بحي الدقي بغرب القاهرة الكبرى الذي كان يعيش فيه قبل اختفائه في 25 يناير/كانون الثاني 2016 .
وتقول الصحيفة إن الأوراق التي سبق أن قدمتها القاهرة تنطوي على معلومات إجمالية وناقصة، وكذلك محاضر الشهود التي جمعها المحققون المصريون.
وأشارت إلى أنه إذا لم يتضمن ملف الوفد المصري التسجيلات المشار إليها فقد يكون ذلك تأكيداً على تورط الشرطة وأجهزة الأمن في استهداف ريجيني، وقد لا يكون ذلك بعيداً عن الرواية التي سردها المصدر الأمني المجهول“.

من جهة أخرى، ذكرت وكالة أنسا الإيطالية للأنباء، أنه “لا قيمة قضائيةلرواية المصدر المجهول لصحيفة “لاريبوبلكيا” في التعرف على ملابسات تعذيب ومقتل ريجيني، بحسب أوساط قضائية.

واعتبرت الصحيفة الإيطالية أن الاجتماع الذي عقد في أكاديمية الشرطة العليا بروما هو النقطة الحاسمة فى العلاقات بين مصر وإيطاليا، خاصة وأن مصر أكدت أنها ستسلم أدلة مادية من صور ومقاطع فيديو وقائمة الاتصالات الهاتفية وتقارير لحل لغز مقتل ريجيني، الذي تم العثور على جثته فى 3 فبراير على طريق يربط العاصمة بمدينة الإسكندرية.

 

 

*الإندبندنت”: 270 مصريًّا ضمن فضيحة “وثائق بنما

كشفت صحيفة الإندبندنت البريطانية عن احتلال مصر مرتبة متقدمة في فضائح وثائق بنما”، والتي تفضح تهريب الحكام والشخصيات العامة بعدد من الدول لمئات المليارات من الدولارات من أموال الشعوب.

وقالت الصحيفة، إن هناك 38 شركة و20 زبونا و21 مستفيدا و270 حامل أسهم فى شركة “ماساك فونيسكا” البنمية من مصر وحدها، مشيرا إلى أن التهرب الضريبى وغسيل الأموال أصبحا المجال الأكثر انتشارا فى القرن الـ21.

وكانت وثائق بنما المسربة قد كشفت لجوء عدد كبير من أغنياء وحكام العالم إلى فتح حسابات خفية داخل شركة “موساك فونيسكا”؛ لإخفاء أموالهم عن سلطات الضرائب المحلية فى بلادهم.

 

*الانقلاب يداهم 793 منزلًا بالعريش ويعتقل المئات

فى أكبر حملة مداهمات لها منذ فترة كبيرة، قامت قوات أمن الانقلاب، اليوم الخميس، بمداهمة منازل عدد كبير من أهالى سيناء، في حملات تفتيش لمئات المنازل في مدينة العريش.

وذكرت مديرية أمن شمال سيناء، في بيان أصدرته اليوم، أن أجهزة الأمن التابعة لها شنت حملات موسعة خلال الـ24 ساعة الأخيرة، أسفرت عن ضبط 203 مواطنين، بعد تفتيش 793 منزلا بمدينة العريش.

وأضاف البيان أنه “بعد فحص المشتبه بهم، تبين أن من بينهم 25 مطلوبًا و31 من المحكوم عليهم في قضايا متنوعة، وتم تسليم 8 أفراد إلى القوات المسلحة، من بينهم 5 عناصر إرهابية”، وفقا لتعبير بيان داخلية الانقلاب .

 

*”تجميد الترقيات” يدفع الموظفين للثورة على حكومة الانقلاب

ثورة غضب بين موظفي حكومة الانقلاب على خلفية قرار «تجميد الترقيات»؛ حيث أعلن موظفو 720 جهة حكومية بمديرات التنظيم والإدارة بالمحافظات سخطهم الشديد من تجاهل الحكومة العودة للعمل بقانون «47» لحين صدور قانون جديد، بعد رفض «الخدمة المدنية».

وبحسب مصادر حكومية، فليس هناك قانون محدد لتوفيق أوضاع العاملين، خصوصا بعد أن نشرت صحيفة “الوطن” الموالية للانقلاب، في عدد أمس الأربعاء، مانشيت” يؤكد “تجميد ترقيات وتعيينات وتسويات 7 ملايين موظف.. وصرف الرواتب وفق يناير”، والذى كشف عن تلقى مديريات «التنظيم والإدارة» بالمحافظات مخاطبة رسمية من الجهاز ووزارة المالية، بعدم البت فى إجراءات الترقيات والتسويات والحوافز واستقالات العاملين بالدولة.

مطالب بتراجع الحكومة

وبحسب مصادر حكومية، فإن العاملين يطالبون رئاسة حكومة الانقلاب بالتراجع عن تجميد ترقياتهم وتسوياتهم المالية والإدارية، وتفعيل العودة للعمل بقانون 47، مشيرين إلى أن الموظفين يمرون بإحباط شديد، ما ترتب عليه تردّى الخدمات المقدمة للمواطنين وتعطيلها، وانتشار الرشا لتعويض ما فقدوه من خسائر، خاصة في وحدات الإدارة المحلية.

وذكرت المصادر أن 250 ألف موظف يستحقون الترقيات في أول حركة «رسوب وظيفى»، كان «التنظيم والإدارة» سيعلن عنها قبل إلغاء قانون «47»، موضحة أن توقيت صدور «الخدمة المدنية» دون إجراء حوار مجتمعى كان «خطأ»، أدى إلى دخول الجهات الحكومية فى «نفق مظلم»؛ لعدم استطاعتها توفيق أوضاع 7 ملايين موظف.

الإطاحة بـ6 ملايين موظف

وبحسب صحيفة الوطن الانقلابية، فإن مصادر أكدت توجه الحكومة لتنفيذ إجراءات ضمن مبادرة السيسي الرامية للإطاحة بـ6 ملايين موظف، والإبقاء على مليون موظف فقط، بالتشجيع على الخروج للمعاش المبكر، مقابل إضافة 5 سنوات تأمينية.

يقول مجدى البدوى، نائب رئيس اتحاد نقابات عمال مصر: إن كافة مصالح الدولة تعمل الآن بقانون «47»، مهددا من يصدر أمرا أو قرارا بعدم العمل به بأنه سيقع تحت طائلة القانون.

ويؤكد حسين إبراهيم، أمين نقابة المعلمين المستقلة، أن «الحكومة سببت ارتباكا لسوء تخطيطها، وصغار الموظفين يدفعون ثمن تعنتها»، لافتا إلى اعتزام «تنسيقية تضامن»- تضم 35 نقابة مستقلة- مواجهة ما سمَّاه «الاضطراب والعشوائية”.

 

*عربون زيارة “هولاند”.. السيسي يشتري أسلحة فرنسية بمليار دولار

كشفت مجلة “ديفينس نيوز” الأمريكية، المتخصصة في الشؤون الدفاعية، عن اعتزام قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي التوقيع على اتفاقية لشراء أسلحة فرنسية تقدر بمليار يورو (1.1 مليار دولار)، خلال الزيارة المقبلة للرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند للقاهرة، المقرر لها في 18 أبريل من الشهر الحالي.

وقالت المجلة، إن الصفقة ستشمل قطعا بحرية بتكلفة 400 مليون يورو، والمصنعة من جانب شركة “دي سي إن إس” الفرنسية لصناعة المعدات العسكرية البحرية، بالإضافة إلى نظام اتصالات عبر الأقمار الصناعية العسكرية بقيمة 600 مليون إسترليني.

وكان السيسي قد اشترى، في فبراير من العام الماضي، 24 طائرة رافال فرنسية متدنية القدرات، مقابل قبول الحكومة الفرنسية زيارته للبلاد.

 

 

المحكمة الإفريقية تقبل دعوى ضد “عصابة السيسي” .. السبت 26 مارس.. فشل الإرهاب العسكري في سيناء

 إيطاليا تصفع داخلية الانقلاب

إيطاليا تصفع داخلية الانقلاب

المحكمة الإفريقية تقبل دعوى ضد “عصابة السيسي.. السبت 26 مارس.. فشل الإرهاب العسكري في سيناء

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* إيطاليا ترفض خزعبلات السيسي وتطالبه بالحقيقة

 رفضت الصحافة الإيطالية ما وصفته بـ “خزعبلات نظام السيسي” في مصر بشأن رواية قتل عصابة اختطفت الباحث الإيطالي “جوليو ريجيني” وقتلته بعد تعذيبه، وطالبت بكشف الحقيقة، ولا شيء غير الحقيقة. ووصفت الصحف مصر تحت سلطة “السيسي” بأنها “دولة يعمها الظلام” وأن نظام السيسي يعمد إلى التعتيم على القضية.

ونقلت صحيفة “لا ريبوبليكا” بيانا عن والدي ريجيني قالا فيه إنهما “يشعران بالأسف والمرارة حيال المحاولة الأخيرة للسلطات المصرية لتضليل التحقيق” من جهتها اتهمت مجلة “الإسبريسو” الإيطالية، في تقرير نشرته في عددها الأخير، نظام السيسي بترويج الخرافات والخزعبلات وقالت: “صدر لنا نظام السيسي رواية تخالف كل منطق. الآن وأكثر من أي وقت مضى من الضروري على الحكومة الإيطالية أن تسعى للحقيقة. نريد الحقيقة التي لم يصرح بها أي من المحققين في مصر، الحكومة المصرية حاولت ترويج رواية زائفة حول من قام بضرب وتعذيب ريجيني”.

وتابعت: “طالعتنا أنباء بتبادل لإطلاق النار، بين الشرطة المصرية و5 من أفراد عصابة إجرامية مكونة من خمسة لصوص، وهي رواية تمثل مخرجًا لنظام السيسي من هذه الأزمة”. وأضافت “الحقيقة التي قدموها لنا أسوأ من كل الأكاذيب التي صدروها لنا. أكاذيب حاولت التعتيم على مقتل وتعذيب ريجيني بتلك الطريقة البشعة. والأسوأ من ذلك أنهم يحاولون تصدير تلك الأكاذيب التي قدموها على أنها الحقيقة، من خلال العثور في مسكن لأحد أفراد العصابة على متعلقات تخص الباحث الإيطالي ريجيني، من بينها حقيبة يد ومحفظته الشخصية وهويته وجواز سفره وهاتفان محمولان”.

وقالت إن هذه “الحقيقة” تناسب الحكومة المصرية بالتأكيد للخروج من مرمى نيران المجتمع الدولي، الذي ثار على مصر بعد مقتله، بل وصل الأمر لاعتبار تلك الدولة دولة التعذيب”.

وأضافت: “لكن ما حدث فعليا يخالف تلك الرواية التي قدموها لنا، وبالتأمل في تفاصيل ما قدمته الحكومة المصرية حول مقتل ريجيني، نجد أن هناك أشياء غير منطقية، فلماذا تقوم العصابة بخطف ريجيني وأسره لعدة أيام وتعذيبه بشكل وحشي، ثم قتله لمجرد السرقة، ولماذا أبقوا على وثائقه ومتعلقاته في منزلهم؟”.

وقال “جوسيبي بيناتوني” كبير المحققين الإيطاليين إن التحقيق في مقتل “ريجيني” سيتواصل. وقال “بيناتوني” في بيان إن الدليل الذي أبلغ به فريق المحققين الإيطاليين الموجود بالقاهرة “غير مناسب لتوضيح حقيقة مقتل جوليو ريجيني وفي تحديد هوية المسؤولين عن القتل”. وطالب “بيناتوني” المحققين المصريين بتزويد المحققين الإيطاليين السبعة الذين أرسلوا للقاهرة قبل نحو شهرين بكل الأدلة التي يطلبونها.

وعثر على جثة ريجيني (28 عاما) الشهر الماضي على طريق سريع غربي القاهرة. وقالت جماعات حقوقية إن آثار التعذيب على جثة الشاب الذي كتب مقالات تنتقد الحكومة المصرية تشير إلى أن قوات الأمن المصرية قتلته وهو اتهام تنفيه القاهرة بشدة. وتشتبه الصحف الإيطالية والأوساط الدبلوماسية الغربية في مصر بان يكون عناصر في اجهزة الامن قد خطفوا الطالب وعذبوه حتى الموت، الأمر الذي تنفيه الحكومة المصرية بقوة.   

وقالت وزارة الداخلية المصرية في بيان يوم الخميس الماضي: إن الشرطة عثرت على حقيبة بها متعلقات “ريجيني” بحوزة شقيقة زعيم عصابة إجرامية قتل أفرادها الأربعة في تبادل لإطلاق النار في القاهرة في وقت سابق من نفس اليوم. لكن البيان فشل في إقناع المحققين والسياسيين الإيطاليين وأسرة “ريجيني”.

وسرعان ما غيرت السلطات المصرية روايتها عن قتل مختطفي “جوليو ريجيني” وقال مصدر في وزارة الداخلية: “نحن لم نذكر أن أفراد تلك العصابة هم من قتلوا الطالب الإيطالي”. وأضاف “نحن مازلنا نعمل في القضية وعندما نصل إلى شيء سنعلن عنه، لم نوقف البحث في القضية ولم نكن نعرف علاقتهم (أفراد العصابة) بالطالب الإيطالي”.

وطالب وزير الخارجية الإيطالي باولو جنتلوني بالحقيقة وقال: “إيطاليا تصر: نريد الحقيقة”. وقال “جياكومو ستوكي” رئيس لجنة الأمن بالبرلمان الإيطالي في تغريدة على موقع تويتر: “لا أصدق إطلاقا أن تأتي الحقيقة من السلطات المصرية عن وفاة ريجيني. “مضيفا أن “الحقائق المشوهة التي قدمتها مصر تظهر عدم احترام لإيطاليا وتسيء بالتالي لذكرى ريجيني”. ودخل رئيس وزراء إيطاليا السابق “إنريكو ليتا” الجدل بتغريدة على تويتر قال فيها “أنا آسف. لا أصدق ذلك. لا تتوقفوا عن المطالبة بالحقيقة من أجل جوليو ريجيني.”

من جهتها قالت رئيسة مجلس النواب “لاورا بولدريني” في تغريدة على تويتر “إن الرواية الأخيرة لمقتل جوليو محبطة وتلقي بالشكوك على نزاهة التحقيقات الجارية في مصر”.

وفي تغريدة على تويتر موجهة إلى وزير الخارجية “باولو جنتيلوني” ألمح “أليساندرو دي باتيستا” النائب البارز عن حركة “خمسة نجوم” إلى أن الحكومة مهتمة بتطوير شركة إيني الايطالية لحقل الغاز الطبيعي المصري الضخم (ظُهر) أكثر من اهتمامها بريجيني. وقال “هل تريد يا جنتيلوني أن تقول شيئا عن ريجيني والروايات المصرية التي لا أول لها ولا آخر (عن مقتله) أم أن النفط أكثر أهمية من مقتل أحد مواطنينا؟”.

وقالت مصادر قضائية في محافظة القليوبية المجاورة للقاهرة إن شقيقة المتهم بتزعم العصابة الإجرامية ويدعى “طارق سعد” اعترفت بأنه أحضر الحقيبة الخاصة بريجيني إليها قبل مقتل شقيقها واحتجازها بيوم لكن دون أن تعرف أن الحقيبة خاصة بقتيل قضية كبيرة. وقال مصدر إن النيابة تحقق مع شقيقة “سعد” وزوجته بتهمة التستر على نشاطه. وأعربت السلطات السياسية والقضائية الإيطالية عن شكوكها بهذه الرواية، كما رفضت نيابة روما ما خلص اليه التحقيق المصري.    

وأكد صديقان للشاب الإيطالي هما “محمد السيد” و”عمر أسعد” في حديث لصحيفة “كورييري ديلا سيرا” إن الـ15 غراما من مخدر الحشيش والنظارات التي قالت الشرطة المصرية إنها عثرت عليها بين أغراض “ريجيني” لا يمكن أن تكون له.   

وفي القاهرة أمرت النيابة المصرية السبت بالحبس الاحتياطي أربعة أيام لأربعة من أقارب أحد أفراد العصابة التي قتلت قوات الأمن أفرادها الأربعة، واتهمتها بالضلوع في قتل وتعذيب الطالب الإيطالي.    

وريجيني (28 عاما) طالب دكتوراه في جامعة كمبريدج البريطانية، كان يعد في مصر أطروحة حول الحركات العمالية. وأظهر تشريح جثته آثار حروق وكسور وتعرضه للضرب المتكرر وللصعق الكهربائي لأعضائه التناسلية.

 

 

* الداخلية تلجأ للعفاريت لإثبات صحة روايتها عن عصابة قتل ريجيني  

في واحدة من مهازل الزمان لجأت وزارة الداخلية للجدل و الشعوذة لإثبات صحة روايتها عن عصصابة قتل الطالب الايطالي ريجيني و هي الرواية التي كذبها الجميع تقريبا و لم تعترف بها السلطات الايطالية

 حيث قال المقرب من أجهزة الأمن و منسق حملة عمر سليمان الرئاسية سابقا سامح أبو عرايس إنه قام بتحضير أرواح وتواصل مع الطالب الإيطالي الذي قتل في القاهرة الشهر الماضي جوليو ريجيني وسأله عن صحة رواية وزارة الداخلية المصرية حول العصابة التي قالت إنها قتلته بدافع السرقة.
وقال أبو عرايس المعروف بصلاته الوثيقة بالأجهزة الأمنية إن “ريجيني” أكد له صحة رواية “الداخلية المصرية” وأن العصابة التي تحدثت عنها هي بالفعل من أقدمت على قتله.
وسخر أحد المتابعين لصفحة أبو عرايس من روايته وقال: “إذا أنت تتحدث الإيطالية بطلاقة يا صديقي”، ليرد عليه أبو عرايس بأن الحوار مع “روح ريجيني” كانت باللغة الإنجليزية.
وسخر معلق آخر منه وقال: “سجلت المقابلة دي” فأجابه أبو عرايس:” لأ ما ينفعش“.
وطرح معلق سؤالا على أبو عرايس على منشوره وقال: “طب وليه محضرتش روحه قبل الداخلية ما تقتلهم وكنت ريحت الداخلية من البحث؟“.
فيما علق آخر باستغراب على منشور أبو عرايس وقال: “حلاوتك“.
وكانت وزارة الداخلية المصرية أعلنت أول أمس أنها قتلت أفراد عصابة تخصصت بخطف الأجانب في مصر بعد اشتباك معها وعثرت بحوزتها على متعلقات الطالب الإيطالي جوليو ريجيني الذي عثر على جثته الشهر الماضي في القاهرة وعليها آثار تعذيب.
وكشف تقرير الطب الشرعي الإيطالي أن ريجيني تظهر على جسده آثار تعذيب حيوانية” فيما أشارت منظمات حقوقية إيطالية إلى أن آثار التعذيب تشبه الطرق التي تستخدمها أجهزة الأمن المصرية في التحقيق مع المعتقلين.

عملت تحضير أرواح وتواصلت مع روح جوليو ريجيني الشاب الايطالي القتيل .. وأكد لي ان العصابة هي اللي قتلته فعلا .. يعني كلام الداخلية صحيح !!

 

 

*اشتباكات عنيفة بين مسلحين والجيش قرب قرية وادي العمر بسيناء

 

 

*اشتباكات عنيفة بين حمله للجيش ومسلحين جنوب قرية الجورة بالشيخ زويد

 

 

*تنظيم الدولة يتبنى عمليات في سيناء أسفرت عن مقتل وإصابة 10 من الأمن

 

 

*لماذا فشل الإرهاب العسكري في سيناء؟

واصل السيسي دمويته العسكرية في سيناء، في عملية برية واسعة بدئها اليوم السبت، مستعيناً بعناصر من الجيشين الثاني والثالث، ضد “المدنيين” تحت مظلة كاذبة وعنوان خادع وهو “ضرب معاقل متشددين” في رفح والشيخ زويد.

وتأتي العملية البرية عقب سقوط 60 مدنياً وإصابة 40 آخرين معظمهم من الأطفال والنساء، في قصف وحشي شنته طائرات السيسي” على منازل الأهالي في محافظة شمال سيناء، أمس الجمعة.

وبرر إعلام الانقلاب وحشية وإجرام عمليات القتل، بأن القصف استهدف متشددي تنظيم “أنصار بيت المقدس” في مدينتي رفح والشيخ زويد، وهو المبرر المعتاد منذ الانقلاب على حكم الرئيس المدني المنتخب محمد مرسي في يوليو 2013.

ماذا ينتظر السيسي ونظامه لكي يتوقفوا عن حماقاتهم في سيناء؟! لكي يقتنعوا أن الحل الأمني لن يزيد الأمور إلا تعقيداً، هل ينتظر هذا الخبر.. انهيار الجيش والشرطة، أو انسحابهم من أرض المعركة وقد تَرَكُوا سيناء أرضاً محروقة تمرح فيها الفوضى.. هل ينتظر ذلك ليعلن الخبر؟!أم ليطلب من القوى الدولية وإسرائيل التدخل لمحاربة الإرهاب الذي لا يُطاق، العقل يقول إن الأمر لم يعد يحتمل.

 ترقية الفشل!

وليس أدل على فشل العسكر أو “تواطؤهم” من العمليات اليومية التي تجري ضد الجيش والشرطة في سيناء، وغالباً ما تخلف قتلى وجرحى وتؤكد على فشل الخطة الأمنية، وأن قادة الانقلاب العسكري فاشلون، وأن استمرار هؤلاء وخططهم، ما هو إلا قرار بقتل المصريين، ما بين جنود ومسلحين ومدنيين وأطفال!

 وتعاني قطاعات الجيش في سيناء ( الجنود ) من حالة تخبط وإحباط ، جراء ارتباك قياداتهم، كما تسيطر على الأهالي حالة من الرعب والخوف، وهم يَرَوْن جنودهم المخول لهم حماية الأمن لا يستطيعون حماية أنفسهم؟!

 وفي عملية سابقة قام السيسي بزيارة للمنطقة، واتخذ قراراً بترقية الفريق “أسامة عسكر” فهل هذه المرة سيرقي عسكر” جديد إلى فريق أول، وترقية باقي القيادات الفاشلة فقط، لأنهم يشاهدون أبناءهم الجنود يموتون وهم يواصلون بدم بارد أداء مهمتهم “السريةالتي أرادها السيسي منهم!

فاتورة الانقلاب

 وبمراجعة سريعة للعمليات والتفجيرات التي وقعت قبل أسابيع قليلة، يتبين أن قتلى الشرطة والجيش يزيدون عن الخمسين في عمليتين فقط (معسكر الساحة-كمين الصفا)،ومن المدنيين ثلاثون بينهم الطفلة ذات الربيع الواحد، وطفلَي الوسط وقتلى ومختطفين من الأهالي والمسلحين.

 وكانت وكالة “أعماق” المنسوبة لتنظيم الدولة قد تبنت الهجوم على كمين للشرطة بمنطقة الصفا جنوبي العريش، فيما ذكر شهود عيان أن مسلحين هاجموا كمين (حاجز أمني) شرطة بمنطقة الصفا، بالآربي جي وقذائف الهاون، وتبادلت قوات الشرطة إطلاق النيران معهم.

وبات السؤال الأكثر إلحاحاً الآن هو :كم من الجنود والضباط والمدنيين القتلى يحتاج السيسي وقادته؛ ليشبعوا من دماء المصريين؟

 

 

*المحكمة الإفريقية تقبل دعوى ضد “عصابة السيسي

قبلت “المحكمة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب” القضية المقدمة ضد عدد من مسؤولي الانقلاب في مصر، المتورطين في ارتكاب مجازر فض رابعة والنهضة، تحت رقم 002 لسنة 2014 شهر ديسمبر.

وكشفت وثيقة صادرة عن المحكمة، بتاريخ 5 يناير 2016، عن إعطاء المحكمة نظام السيسي مهلة حتى يوم 15 فبراير الماضي، لتقديم كل المسؤولين عن ارتكاب المجازر.

وجاء نص الوثيقة كالتالي:

الاتحاد الإفريقي
المحكمة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب
مكتب جريفيير
طلب رأي استشاري للقضية رقم 002/2014/12
مقدم الطلب: الاجتماع الإفريقي للدفاع عن حقوق الإنسان.
إشعار تمديد الملاحظات المكتوبة
المادة 70 من اللائحة
طبقا للمادة رقم 70 من اللائحة والخاصة باللوائح الداخلية للمحكمة، قررت المحكمة- بطريقة استثنائية- إعطاء فترة تأجيل ثانية حتى يوم 15 من فبراير لعام 2016، واعتبار هذا التاريخ هو يوم نهائي لتسلم ردود مكتوبة من أعضاء الحكومة على النقاط محل التقاضي، ويجب على أعضاء الحكومة أن يضعوا في الحسبان أن قرار التأجيل جاء لإعطاء مشاركة أوسع من عدد أكبر من المسؤولين وصناع القرار، الذين تسببوا بطريقة صريحة فيما نُسب إليهم من اتهامات، والمحكمة قد طلبت الرد على الأسئلة المهمة بطريقة واضحة، وبمحتوى يضمن الوصول للحقيقة على ما يلي:

أولا: بالنسبة لقضية تغيير الحكومة بطريقة غير دستورية “ما يطلق عليه الانقلاب”، إذا ما كان يصلح مداولته أمام المحكمة أم لا.

ثانيا: معنى الانتهاكات الجدية والهائلة تجاه حقوق الإنسان، والمثبتة في المادة 58 من الإعلان الإفريقي لحقوق الإنسان والشعوب.

ثالثا: مدى مسؤولية الدولة عن انتهاكات حقوق الإنسان والتي ارتكبتها وحدات عسكرية موالية للحكومة أو الجيش.

رابعا: مسألة ما إذا كان التعبير عن الدعم السياسي من جانب أعضاء السلطة القضائية متوافقا مع كون القضاة مستقلين وعادلين وغير متحيزين.

المحرر في أروشا، 5 يناير 2016
د/ روبرت إينو جريفيير.
يُوزّع على:
1-
جميع الدول الأعضاء بالاتحاد الإفريقي.
2-
اللجنة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب.
3-
المعهد الإفريقي للقانون الدولي.
4-
لجنة الاتحاد الإفريقي للقانون الدولي.
5-
لجنة الاتحاد الإفريقي- الإدارة العامة.
6-
الاستشارات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية للاتحاد الإفريقي.
7-
البرلمان الإفريقي.

 

 

*تأجيل محاكمة 739 من رافضي الانقلاب في “فض اعتصام رابعة” لـ23 إبريل

أجلت محكمة جنايات القاهرة،التابعة للانقلاب العسكري ، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة، برئاسة المستشار حسن فريد، اليوم السبت، جلسة محاكمة 739 من رافضي الانقلاب العسكري ، في القضية الملفقة المعروفة إعلاميًا بـ”فض اعتصام رابعة”، لـ 23 إبريل للاطلاع.

 أجلت هيئة المحكمة من قبل، نظر أولى جلسات القضية؛ لتعذر إحضار المتهمين؛ نظرًا لضيق القاعة ولحين إجراء عملية توسيع القفص.

 و وجهت النيابة العامة التابعة للانقلاب ، لرافضي الانقلاب الملفق لهم التهم في القضية، تهم “التجمهر واستعراض القوة والقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، والإتلاف العمدي للممتلكات العامة والخاصة، وحيازة السلاح والمتفجرات“.

 

 

*إعلامي وأستاذ جامعي ينضمان إلى إضراب معتقلي “العقرب

كشفت السيدة “منى المصري”، زوجة الدكتور أحمد عبد العاطي، مدير مكتب الرئيس محمد مرسي، عن دخول الدكتور أحمد إسماعيل والإعلامي خالد حمدي في إضراب كامل عن الطعام؛ اعتراضًا على حرمانهما من أبسط حقوقهما داخل مقبرة العقرب.

وقالت “المصري”، عبر صفحتها على فيس بوك: “إن الأستاذ الجامعي أحمد إسماعيل احتمل حرمانه من كل شيء، ولم يحتمل حرمانه من الدراسة، والإعلامي خالد حمدى الذى كل تهمته هى نقل الحقيقة محروم من حقه فى العلاج“.

كانت الفترة الماضية قد شهدت دخول العديد من المعتقلين في “مقبرة العقرب” في إضراب عن الطعام؛ احتجاجا على سياسة القتل البطيء التي يتعرضون لها داخل السجن، فضلا عن ممارسة سياسة الإذلال بحق ذويهم خلال الزيارة.

 

 

*تأييد حبس مجدي حسين رئيس حزب الاستقلال 8 سنوات

 قضت الدائرة 21 إرهاب، اليوم السبت، بعدم قبول المعارضة المقدمة من جانب الكاتب الصحفي مجدي حسين، رئيس حزب الاستقلال، وتأييد حبسه 8 سنوات في القضية رقم 60571 لسنة 2013، إداري العجوزة.

وكانت محكمة أول درجة قضت بحبس الكاتب الصحفي مجدي حسين 5 سنوات عن التهمتين، بزعم استغلال الدين في الترويج بالكتابة لأفكار متطرفة، والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، واذاعته عمدا أخبار وإشاعات كاذبة من شأنها تكدير الأمن العام  وإلحاق الضرر بالمصلحة العامة

حضر الجلسة، المحامي منتصر الزيات وكيلا عن حسين والذي ترأس هيئة الدفاع، والتي ضمت كلاًّ من خالد المصري وأحمد كامل.

 

 

*إحالة 6 من طلاب الثانوي والجامعة بالشرقية إلى قضاء العسكر

أحالة نيابة الانقلاب 6 من طلاب الثانوى والجامعة من مدينة الإبراهيمية بمحافظة الشرقية للقضاء العسكري على خلفية اتهامات لا صلة لهم بها في المحضر رقم 326 لسنة 2015 إداري الإبراهيمية.

وأفاد عضو هئية الدفاع عن المعتقلين بمدينة الابراهيمية أن القضية تحمل رقم 60 لسنة 2016 وتم تحديد أولى جلسات القضية الهزلية أمام

المحكمة العسكرية بالزقازيق بتاريخ 3 أبريل القادم.

وتضم القضية الهزلية 3 من طلاب الثانوي و3 من طلاب الجامعة منهم أسامة محمد محمد عبد الكريم بالصف الثالث الثانوي ومحمود محمد عبدالفتاح، دبلوم صنايع وياسين سعيد علي، الصف الثالث الثانوي وبلال إبراهيم مصطفى، الفرقة الثالثة معهد خدمة اجتماعية واثنان آخران من طلاب الجامعة.

يشار إلى أن عدد المعتقلين من مدن ومراكز الشرقية على خلفية رفضهم للظلم ومناهضة الانقلاب العسكري الدموي الغاشم يزيد عن 2000 معتقل محتجز في مقار احتجاز تتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان.

 

 

*متهم بفض رابعة يتنازل عن جنسيته المصرية للافراج عنه

طلب أحد المتهمين في القضية المعروفة إعلاميا بـ “فض اعتصام رابعة” من قاضي محكمة جنايات القاهرة المستشار حسن فريد، بالاستجابة لطلبه السابق بالتنازل عن جنسيته المصرية مقابل الإفراج عنه وترحيله إلى واشنطن، كونه يحمل الجنسية الأمريكية، بحسب مصدر قانوني.

وقال المصدر (فضل عدم ذكر اسمه)، إن “القاضي حسن فريد رئيس محكمة جنايات القاهرة، سمح للمتهم مصطفى قاسم الذي يحمل الجنسية الامريكية بالحديث خلال جلسة اليوم، قائلا للقاضي، أطالبكم بتنفيذ طلبي الذي تقدمت به منذ 8 أشهر بالتنازل عن جنسيتي المصرية ولم يرد أحد حتى الآن“.

وأضاف المصدر، “هيئة المحكمة لم تقم بالرد على طلب قاسم بالتنازل عن الجنسية“.

وكانت الأجهزة الأمنية، قد أفرجت في أيار/ مايو 2015 عن محمد سلطان، الذي يحمل الجنسية الأمريكية، و حكم عليه بالسجن المؤبد من قبل محكمة جنايات الجيزة، في قضية “غرفة عمليات رابعة”، وغادر القاهرة متجها إلى الولايات المتحدة الأمريكية، بعد تنازله عن الجنسية المصرية.

وقررت محكمة جنايات القاهرة،  السبت، تأجيل محاكمة 739 من معارضي سلطات الانقلاب المصرية في القضية المعروفة إعلاميا “فض اعتصام رابعة”، إلى 23 نيسان/ أبريل المقبل للإطلاع، وفق مصدر قضائي.

وتضم القضية عددا من قيادات جماعة الإخوان، من بينهم محمد بديع المرشد العام للجماعة، وقيادات بالجماعة مثل محمد البلتاجى، وعصام العريان، وصفوت حجازى، وباسم عودة، وأسامة ياسين.

 

 

*إضراب الصحفي “وائل الحديني” بعد تعنت سلطات الانقلاب في الإفراج عنه

كشفت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات عن بدء الصحفي وائل الحديني إضرابًا عن الطعام عقب تعنت سلطات الانقلاب في الإفراج عنه رغم حصوله على عدد من قرارات إخلاء السبيل.

وأضافت التنسيقية عبر موقعها الرسمى بالفيسبوك أن الحديني دخل في إضراب عن الطعام، نقلاً عن أسرته، وذلك عقب تعنت قوات الأمن

في الإفراج عنه رغم حصوله على عدد من قرارات إخلاء السبيل وتلفيق عدد من القضايا له

وكان الحديني قد اعتقل فجر يوم 15 نوفمبر 2014 من منزله بمدينة المحلة الكبرى بمحافظة الغربية، ثم اقتيد إلى مكان مجهول وتم اخفاؤه قسريا لمدة 15 يوما تعرض خلالها لأبشع أنواع التعذيب،وحصل “الحديني” على اخلاء سبيل بكفالة قدرها خمسة الآف جنيه منذ الرابع والعشرين من شهر فبراير الماضي الا أن قوات الأمن ما زالت تتعنت في الإفراج عنه حتى الآن.

فيما أعلن المحامى الخاص بالحدينى أنه تم التحقيق مع موكله للمرة الخامسة بتهم الانضمام لجماعة قامت على أسس مخالفة للقانون،وكان قد حصل قبل ذلك على البراءة في قصايا مشابهة.

وناشدت أسرته منظمات حقوق الإنسان المحلية والعربية والعالمية بالتدخل لوقف التعنت والانتهاكات المتواصلة في حق الصحفي وائل صابر الحديني.

 

 

*سجن برج العرب يتعنت في تلقي “الغزالي” للعلاج بعد تدهور حالته الصحية

كشفت أسرة المعتقل “السيد أحمد مصطفي الصاوي” الشهير بــ “سيد الغزاليعن تدهور حالته الصحية بعد نقله من سجن المنصورة العمومي لسجن برج العرب يوم الإثنين الماضي.

وقالت أسرته أن الغزالي حين نقل لسجن برج العرب كان يعاني من ارتفاع شديد في ضغط الدم والسكر بالإضافة إلى مرض القلب، مما أدخله في حالات إغماء متكررة بسبب طول مدة الترحيل والتي تصل لعشر ساعات متواصلة داخل سيارات الترحيلات.

فيما قامت إدارة السجن بنقله فور وصوله لمستشفي السجن بسبب دخوله في حالة إغماء وعمل رسم قلب والذي تبين من خلاله بوجود مشكلة في القلب ويجب نقله سريعا لمستشفي خاصة لتدهور حالته.

كانت زوجة الغزالي قد قامت بتقديم طلب لمأمور سجن برج العرب للسماح لزوجها بالخروج لمستشفي خاصة لتلقي العلاج لتدهور حالته الصحية لكن دون استجابة منه وتعنت واضح من إدارة السجن.
يذكر أن الغزالي متزوج ولديه اثنان من الأبناء، وتم اعتقاله في 25 يناير 2014 من داخل سيارته فى شارع سامية الجمل بالمنصورة أثناء حملة اعتقالات عشوائية شنتها قوات الأمن وقتها، ووجهت له اتهامات قطع الطريق والتظاهر بدون ترخيص والانتماء لجماعة محظورة وحيازة علم مصر وشماريخ، ولم يتم النظر إلى حالته الصحية التى تدهورت مع اعتقاله، ورغم الظروف الصحية التى يمر بها و التى لا تتناسب مع الاتهامات الموجهة له تم الحكم عليه بالسجن لمدة 10 سنوات في قضية 25 يناير يوم 23 يونيو 2015.

ويعاني الغزالي صاحب الـ 45 عاماً ، منذ الولادة بضمور في الأطراف اضافة إلي علو دائم في السكر والضغط ولديه إضطرابات في القلب حيث أنه مصاب بقصور في وظائف الشريان التاجي.

 

 

*ن. تايمز” تدعو أوباما إلى مراجعة سياساته مع القاهرة

انتقدت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية سياسات الدعم المتواصل من إدارة الرئيس أوباما تجاه نظام الانقلاب في مصر برئاسة السيسي، رغم الانتهاكات المستمرة التي لم تتوقف، وباتت تتزايد بمعدلات مخيفة.

وفي افتتاحية أمس بعنوان “حان الوقت لإعادة التفكير في علاقة أمريكا مع مصر”، تقول الصحيفة «إن الوقت قد حان لكي تُعيد إدارة أوباما تقييم مردود تحالفها مع مصر، وما إذا كان في صالح أمن الولايات المتحدة القومي أم لا»، وأضافت أنه «منذ استيلاء الجيش المصري على السلطة في 2013 عقب عزل الرئيس الإسلامي محمد مرسي، فإن سياسة إدارة أوباما تجاه مصر كانت مرتبطة بسلسلة من الافتراضات الخاطئة»، ودعا المقال إلى تحدي هذه (الافتراضات)، وإعادة تقييم ما إذا كان التحالف مع مصر- الذي كان لفترة طويلة يعتبر حجر زاوية في سياسة الأمن القومي الأمريكي- يضر أكثر أم ينفع“.

البداية مترددة

وأشارت الافتتاحية إلى أنه عندما أطيح بمرسي، تردد كبار المسؤولين الأمريكيين في تسمية ما حدث بالانقلاب، وأعربوا عن أملهم في أن يكون ما حدث هو تعثر في طريق القاهرة لكي تصبح ديمقراطية.

وتابع المقال “بعد زيادة انتهاكات حقوق الإنسان إبان الإطاحة بمرسي في عام 2013، بحيث أصبح من الصعب التغاضي عنها، علق البيت الأبيض تسليم مساعدات عسكرية لمصر، ما يشير إلى أنه كان على استعداد لوضع شروط لتلك المساعدات العسكرية البالغة 1.3 مليار دولار، والتي تعتبرها مصر استحقاقا لها منذ عقود“.

لكن قبل عام، ومع تركيز إدارة أوباما على محاربة تنظيم الدولة الإسلامية داعش”، تم استئناف المساعدات العسكرية الأمريكية إلى القاهرة؛ بحجة أن التحالف مع مصر أمر حاسم لا يمكن التخلي عنه.

وقال المقال “منذ ذلك الوقت، كثفت مصر من حملتها على الإسلاميين المسالمين والصحفيين المستقلين والناشطين في مجال حقوق الإنسان“.

وأضاف “يبدو أن السلطات المصرية عازمة على إنهاء عمل اثنين من كبار المدافعين عن حقوق الإنسان في البلاد، من خلال تجميد حساباتهم المصرفية بعد اتهامهما بتلقي أموال أجنبية بشكل غير قانوني“.

وبدأت محكمة مصرية، السبت الماضي، نظر طلب هيئة تحقيق قضائية بمنع حقوقيين، بينهم جمال عيد مدير الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، والناشط الحقوقي حسام بهجت مؤسس المبادرة المصرية للحقوق الشخصية، وأسرهم من التصرف في أموالهم، على خلفية تحقيقات تجرى بشأنهم؛ لاتهامهم بتلقي تمويل أجنبي من الخارج بشكل غير قانوني.

وأعربت واشنطن عن قلقها إزاء ما وصفته بـ”تدهور وضع حقوق الإنسان في مصر”، بعد قرار فتح التحقيق مع منظمات غير حكومية، وطالبت الحكومة المصرية بـ”العمل مع الجماعات المدنية لتخفيف القيود على إنشاء الجمعيات، والسماح لمنظمات حقوق الإنسان غير الحكومية بالعمل بحرية“.

وقال المقال، “إن الغضب من القمع المتصاعد في مصر دفع كبار الخبراء الأمريكيين المعنيين بالشرق الأوسط، على رأسهم خبيران خدما في إدارة أوباما، لحث الرئيس أوباما هذا الأسبوع على مواجهة عبد الفتاح السيسي“.

واقتبس المقال عن الخبراء قولهم- في خطاب أرسلوه لأوباما الأسبوع الجاري- إنه “إذا ما سمح لهذا القمع بالاستمرار (في مصر)، سيخرس مجتمع حقوق الإنسان الأهلي الذي نجا من أكثر من 30 عاما من الحكم الاستبدادي، تاركا قليلا من المصريين، إن وجدوا، أحرارا في التقصي عن الانتهاكات المتصاعدة التي ترتكبها الحكومة“.

وانتقد الخبراء بشدة- في الخطاب- السجن التعسفي لعشرات الآلاف من المصريين، واستخدام التعذيب والقتل خارج نطاق القانون، بما في ذلك مقتل طالب إيطالي مؤخرا يعتقد أنه نفذ بواسطة عناصر أمن الدولة.

وأشار المقال إلى أن “المسؤولين في الإدارة الأمريكية، الذين حذروا من القطيعة مع مصر، يبررون ذلك بأن التعاون العسكري الاستخباراتي مع مصر لا غنى عنه، وقال “لقد حان الوقت لتحدي هذا الافتراض.. نهج الأرض المحروقة الذي تتبعه مصر في محاربة المتشددين في سيناء، والقمع الخانق قد يخلقان مزيدا من المتطرفين أكثر من محاولة الحكومة الحد من تأثيرهم“.

ونقل المقال عن تمارا كوفمان ويتس، وهي زميلة في معهد بروكينجز ومسؤولة كبيرة سابقة في وزارة الخارجية، قولها في مقابلة: إن “مصر ليست مرتكزا للاستقرار ولا شريكا موثوقا به“.

وقال المقال، إن أوباما ومستشاريه قد يستنتجون أن هناك القليل الذي يمكن للولايات المتحدة القيام به لتخفيف الاستبداد في مصر، خلال الأشهر القليلة المتبقية له في الحكم، لكن هذا ليس هو الوضع، على أوباما شخصيا أن يعبر للسيسي عن قلقه إزاء الانتهاكات في مصر، والنتائج العكسية لعملية مكافحة الإرهاب التي تقوم بها مصر.

لقد كان أوباما مستعدا لتحدي افتراضات واعتقادات راسخة حول علاقات واشنطن مع دول شرق أوسطية مثل إيران والسعودية، لكنه لم يكن ناقدا بشكل كاف لمصر.

ويقول المقال، إنه يجب على الرئيس (أوباما) على مدى الأشهر القادمة أن يبدأ في التخطيط لإمكانية حدوث كسر في التحالف مع مصر.

 

 

*وزير القوى العاملة الجديد “مزور

كشف كريم رضا، عضو اتحاد البترول الحر، عن تزوير محمد سعفان، وزير القوى العاملة الجديد في حكومة الانقلاب، مستندات للعمال خلال فترة توليه رئاسة الهيئة العامة للعاملين بالبترول؛ من أجل المساهمة في فصلهم وهضم حقوقهم.

وقال رضا، في تصريحات صحفية: إن “سعفان” استخرج شهادة تثبت عدم انضمام أحد العاملين المفصولين من “بتروتريد” للنقابة؛ حتى لا يدعمه في قضيته التي كانت منظورة حينها ضد الشركة في 2014، لكن هذا العامل كان قد حصل في 2010 على شهادة من النقابة تثبت تبعيته لها.
وكان “سعفان” قد وقف ضد إضراب عمال “بتروتريد” الذي استمر 43 يوما من منتصف ديسمبر حتى نهاية شهر يناير الماضي، واتهم العمال بتلقي تمويلات من الخارج، وبأن لهم توجهات سياسية.

 

 

*طن الأرز يرتفع إلى 4800 جنيه

رغم زيادة المعروض بالسوق المحلي، وإلغاء هيئة السلع التموينية مناقصة لشراء الأرز، وضعف الطلب من جانب المواطنين، إلا أن أسعاره تواصل الارتفاع داخل السوق ليسجل الطن ذات الحبة العريضة نحو 4800 جنيه.

يأتي ذلك وسط فشل حكومة السيسي في السيطرة على الأسعار وارتفاع أسعار الدولار .
وسجلت أسعار طن الأرز “عريض الحبة” 4800 جنيه ورفيع الحبة 4500 جنيه، بينما ارتفع سعر الكيلو ليسجل في أسواق التجزئية نحو 6 جنيهات للأصناف الشعبية و7.5 جنيه للأنواع ذات الجودة العالية.

وألغت وزارة التموين والتجارة الداخلية -التابعة لحكومة الانقلاب- ممثلة في الهيئة العامة للسلع التموينية مناقصة لشراء الأرز ذات معدل كسر لا يتجاوز الـ 5% بسبب ارتفاع اﻷسعار المقدمة داخل مظروف المناقصة والتى سجلت 5200 جنيه للطن.

ركود بالسوق

وقال عبد الله أبو عبيد صاحب مضارب للأرز: إن الأسعار تشهد حالة من الارتفاع في الفترة الحالية بالتزامن مع زيادة المعروض بالأسواق خاصة بعد إلغاء هيئة السلع التموينية مناقصة لشراء الأرز لتغذية البطاقات التموينية.

وأشار إلى أنَّ السوق يعاني من حالة ركود غير مسبوقة في حركة البيع والشراء خاصة بعد إلغاء المناقصة، موضحًا أنَّ أزمة الأرز مازالت مستمرة في ظل العجز الموجودة في البطاقات التموينية.

 

 

*الجنيه ينزف مجددا.. الدولار بـ10 جنيهات والبورصة تخسر 42 مليارًا

 استأنف الدولار رحلة ارتفاعه بالسوق السوداء خلال تعاملات، اليوم السبت، مسجلًا نحو 10.03 جنيهات وسط إقبال كبير على شرائه على الرغم من إغلاق البنك المركزي شركتي صرافة نهائيًا لتورطهما في أعمال غير قانونية.

وشهدت تعاملات سوق صرف النقد الأجنبى، أمس الجمعة، ارتفاع سعر العملات الصعبة أمام الجنيه إلى مستويات  10 جنيهات للدولار وتخطت 11 جنيهًا لليورو، فيما استقرت الأسعار الرسمية في البنوك عند 888 قرشًا للدولار و993 قرشًا لليورو.

وقال متعاملون في سوق العملات إن سعر الجنيه واصل هبوطه أمام الدولار مجدَّداً في السوق السوداء، أمس، ليتراوح سعر الدولار بين 9.93 و9.95 جنيهات، مقابل 9.40 جنيهات الخميس الماضي.

فى سياق مُوازٍ، وجَّه البنك المركزي البنوك العاملة فى السوق المحلية لمبادلة العملات الأجنبية مقابل العربية مع شركات الصرافة بالأسعار العالمية. 

وقالت مصادر مصرفية إن تلك الإجراءات تهدف إلى منع تهريب العملات العربية خارج مصر مقابل الحصول على الدولار وبيعه فى السوق السوداء، و”المركزي” يهدف إلى استغلال فوائض العملات العربية في السوق.

وكانت قد خسر رأس المال السوقي بالبورصة المصرية نحو 42.96 مليار جنيه أول أمس، ليغلق عند 405.94 مليارات جنيه، مقابل 448.9 مليار جنيه إغلاق جلسة أمس الأول، تزامنًا مع شطب أسهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة، رغم إنهاء مؤشرات البورصة تعاملاتها على ارتفاع جماعي، مدفوعة بعمليات شراء من قبَل المستثمرين العرب والأجانب.

من ناحية أخرى، أسفرت قرارات تقييد الاستيراد التي اتخذتها وزارة الصناعة المصرية، وارتفاع سعر الدولار أمام الجنيه، الذى شهدته أسواق المال خلال الشهر الماضي، عن ارتفاع عدد كبير من أسعار السلع المختلفة، وكانت أكثر الفئات تضرّراً، فئات المقبلين على الزواج، نتيجة ارتفاع سعر جهاز العروسة، بما يتراوح من 30 إلى 40%.

وشهدت سوق المفروشات ارتفاع أسعار المفارش والبطاطين والمفارش المزخرفة، بما يتراوح بين 30 و35%، فيما شهدت سوق الأجهزة الكهربائية، ارتفاعًا في الأسعار بنسبة تتراوح ما بين 30 و40%. 

وقال خالد شعلان، نائب رئيس شعبة الأدوات والأجهزة الكهربائية بالغرفة التجارية بالإسكندرية، إن ارتفاع سعر الدولار واتخاذ عدد من القرارات الاقتصادية الخاطئة، أدى إلى ارتفاع جنونى فى أسعار بعض السلع، وعلى رأسها الأدوات والأجهزة الكهربائية، ما أدى إلى ارتفاع تكاليف الزواج؛ الأمر الذي يُنذر بتزايد نسبة العنوسة.

 

 

*خوفًا من فضائح نواب برلمان السيسي.. إلغاء بث “بيان الحكومة

أعلن أحمد سعد، أمين عام برلمان السيسي، عدم بث جلسة الغد من مجلس النواب، والتي سيلقي فيها شريف إسماعيل، رئيس حكومة الانقلاب، بيان حكومته أمام أعضاء البرلمان.

وقال سعد، فى تصريحات صحفية: “لا صحة لما يتردد عن إذاعة جلسة بيان الحكومة”، مشيرا إلى أن الجلسة ستذاع مسجلة على غرار الجلسات السابقة للبرلمان.

وكانت الجلسات التي أُذيعت على الهواء قد شهدت العديد من الوقائع، التي مثلت مادة دسمة للكوميديا على صفحات التواصل الاجتماعي، حيث أظهرت مدى تدني سلوكيات وأداء أعضاء “برلمان السيسي”، ما دفع المجلس إلى محاولة إنقاذ ما يمكن إنقاذه، عن طريق منع بث الجلسات.

 

 

*ارتفاع سعر طن السكر لـ4500 جنيه

 أعلنت  شعبة المواد الغذائية بغرفة القاهرة التجارية، إن سعر  طن السعر من 4150 إلى 4500 جنيه، مطالبين شركات قطاع الأعمال المنتجة للسكر بضرورة الإعلان عن سياستها وأسعارها في بيع السكر، لعدم حدوث بلبلة بالسوق بعد الارتفاع الذي شهده سعر السكر خلال الأيام الماضية.

وقال أحمد يحيى، رئيس شعبة المواد الغذائية بغرفة القاهرة التجارية، في بيان صادر اليوم السبت: إن عدم الإعلان عن ارتفاع سعر السكر وأسباب هذه الزيادة يؤدي إلى بلبلة بالسوق وهو ما سينعكس علي سعر السكر النهائي للمستهلك فبدل من بيع كيلو السكر بسعر 5 جنيهات سيباع بسعر 5.5 جنيهات للمستهلك.

وأكد يحيىية، إن إلى حالة الركود التي تشهدها أسواق المواد الغذائية خلال الفترة الحالية؛ ما أدى إلى ثبات أسعار كثيرًا من السلع نتيجة تراجع الطلب عليها.

 

 

 

*صديق ريجيني يفجر مفاجأة حول متعلقاته

فجر المحامى المصري محمد السيد الذي كان يقيم مع الطالب الإيطالي جوليو ريجينى فى نفس الشقة بمنطقة الدقي بالجيزة، مفاجأة من العيار الثقيل في تصريحات ادلى بها إلى صحيفة ” لا ستامبا” الإيطالية، حول متعلقات “ريجينى” التي قالت وزارة الداخلية في بيان لها أنها عثرت على حقيبة بها متعلقات الباحث بحوزة عصابة إجرامية قتل أفرادها في تبادل لإطلاق النار.

حيث نفى صديق “ريجيني” رؤيته للحقيبة الحمراء التى أظهرتها وزارة الداخلية فى صورها على أنها “شنطة” الطالب الإيطالي التى كان يحملها معه لحظة اختطافه فى 25 يناير الماضى.

وأضاف ” السيد” أنه لم يرى ريجينى يحمل هذه الحقيبة إطلاقا طوال مدة إقامته معه، مشددًا على أن   :”نظارة الشمس التى ظهرت فى صور وزارة الداخلية على أنها تخص ريجينى ليست نظارته”، وأنه لم يره على الإطلاق يستخدمها أو يحملها معه .

وأكد رفيق “ريجيني”- حسب الصحيفة- أن “كمية الحشيش التى ادعت الداخلية أنها كانت موجودة فى شنطته تم دسها له داخل الشنطة لإظهاره  مدمن مخدرات .. والحقيقة أنه لم يكن يدخن الحشيش على الإطلاق ، وبالفعل أكدت على ذلك نتائج تشريح جثة ريجينى فى روما “، حسب قوله.

وعثر على ريجيني مقتولا على الطريق الصحراوي “القاهرة – الإسكندرية” في نهاية يناير الماضي وعلى جثته آثار تعذيب، تواصل أجهزة الأمن التحقيق في الحادث .

وكانت وزارة الداخلية أعلنت أمس الأول العثور على متعلقات للطالب الإيطالي القتيل جوليو ريجيني بحوزة التشكيل العصابي الذي استهدفته الأجهزة الأمنية بنطاق القاهرة الجديدة، وهو تشكيل تخصَّص في انتحال صفة ضباط شرطة واختطاف الأجانب وسرقتهم بالإكراه، وهو ما أسفر عن مصرعهم جميعاً.

 

 

 

السيسي أكثر العرب حماساً في التعاون مع “إسرائيل” .. السبت 5 ديسمبر.. أرقام التعذيب في مصر أكبر من المعلنة والشرطة تتمسك بالتعذيب

أخوال السيسي الصهاينة يتنبأون بانهيار الانقلاب

أخوال السيسي الصهاينة يتنبأون بانهيار الانقلاب

كلب بني صهيون

السيسي أكثر العرب حماساً في التعاون مع الصهاينة

السيسي أكثر العرب حماساً في التعاون مع الصهاينة

السيسي أكثر العرب حماساً في التعاون مع “إسرائيل.. السبت 5 ديسمبر.. أرقام التعذيب في مصر أكبر من المعلنة والشرطة تتمسك بالتعذيب

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*مقتل ضابط ومجند في تفجير مدرعة للجيش بسيناء

لقي ضابط ومجند مصرعهما عصر اليوم السبت، في عملية تفجير استهدفت مدرعة للجيش بحي الأحراش بمدينة رفح، شمال سيناء، فيما أصيب ثلاثة جنود آخرين.

وأفادت مصادر طبية بشمال سيناء، أنه تم نقل جثمان ضابط ومجند تابعين للقوات المسلحة، للمستشفى، وكذلك ثلاثة جنود آخرين بإصابات متفرقة في كامل أنحاء الجسد، وحالتهم خطرة.

يأتي هذا بعد ساعات من عمليات قصف جوي على مناطق مفتوحة جنوب مدينة الشيخ زويد ورفح والتي لم تسفر عن إصابات.

 

 

*إضراب معتقلي سجن المنصورة عن الطعام والزيارة بعد وفاة أحدهم نتيجة الإهمال الطبي

 

*بأمر إثيوبي.. تأجيل اجتماع “سد النهضة” إلى 11 ديسمبر

أعلن أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية في حكومة الانقلاب، اليوم السبت أن وزير خارجية إثيوبيا طلب من وزير خارجية الانقلاب سامح شكري خلال لقائهما على هامش اجتماعات قمة أفريقيا الصين بجوهانسبرج، السبت، تأجيل عقد الاجتماع السداسي لوزراء الخارجية والري بكل من مصر والسودان وإثيوبيا، لينعقد في الخرطوم يومي 11 و12 ديسمبر بدلاً من 6 و7 ديسمبر.

وقال “أبو زيد” في تصريحات صحفية اليوم: إن الوزير الإثيوبي تادروس ادهانوم، أكد أن طلب التأجيل يرجع إلى تكليف مفاجئ صدر له من رئيس الوزراء الإثيوبي، بالمشاركة في زيارة مهمة معه إلى كينيا خلال الفترة المحددة لعقد الاجتماع السداسي.

وكانت الفترة الماضية قد شهدت تأجيلاً متكررًا لجلسات الحوار من قبل الجانب الإثيوبي، خاصة بعد توقيع قائد الانقلاب السيسي اتفاقية السد، وحصول إثيوبيا على صك رسمي بالموافقة علي بناء السد دون شروط.

 

 

*مركز أبحاث عبري: السيسي أكثر العرب حماسًا في التعاون مع “إسرائيل

اعتبر “مركز أبحاث الأمن القوميالإسرائيلي” السيسي أكثر “الزعماء” في المنطقة حماسا للتعاون مع إسرائيل، من أجل تعزيز نظامه ولتحسين قدرته على مواجهة الإسلاميين، لا سيما جماعة الإخوان المسلمين.

وفي دراسة نشرها المركز الذي يعتبر أهم محافل التقدير الاستراتيجي في تل أبيب أمس، شدد على أن “تعزيز وترسيخ النظام المصري وتمكينه من القضاء على الإرهاب الإسلامي هو مصلحة إسرائيلية صرفة، ناهيك عن تقاطع مصالح الطرفين في كل ما يتعلق بقطاع غزّة“.

وأشار المركز إلى أن اعتماد مصر على الغاز الإسرائيلي سيسهم فقط في تعزيز مكانة إسرائيل لدى النظام الحالي في القاهرة، ويزيد من مسوغات التعاون والتحالف معها.

وشدد المركز على أن نخب الحكم المعادية للإسلاميين في العالم العربي وجدت في إسرائيل حليفا مهما جدا، بعد تراجع دور الولايات المتحدة في المنطقة، وهذا ما دفعها لتعزيز التعاون معها بشكل كبير.

وأكد المركز أن التحالف الواقعي الذي يربط إسرائيل بكل من مصر وقبرص واليونان، قد ساهم في تحسين البيئة الإقليمية والإستراتيجية للدولة العبرية.

وأوضح المركز أن طابع التعاون الأمني والاستخباري والعسكري بين إسرائيل والدول التي تطل على البحر الأبيض المتوسط، قد أسهم في تحسين الميزان الاستراتيجي بشكل غير مسبوق.

في السياق، ذكرت الإذاعة العبرية، أن حرص ديوان رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو على الكشف عن مصافحته عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب،  وتبادله الحديث معه على هامش قمة “المناخ” في باريس، يأتي ضمن توجه نتنياهو أن يثبت للرأي العام الإسرائيلي والدولي أن سياساته المتشددة تجاه الفلسطينيين لا تؤثر سلبًا في العلاقات الإستراتيجية مع الدول العربية، خصوصًا مصر.

ونوهت الإذاعة الليلة الماضية إلى أن نتنياهو يحرص بتصميم شديد على جعل علاقاته “الدافئة والحميمة جدا” مع السيسي بعيدة عن الجدل الإعلامي، وأقدم على هذه الخطوة لمواجهة الانتقادات التي توجهها له المعارضة اليسارية التي تتهمه بأنه مسئول عن العزلة الدولية التي تعانيها إسرائيل.

وشددت الإذاعة على أن إسرائيل شرعت بالفعل في توظيف علاقاتها الدافئة مع نظام السيسي والأردن ودول عربية أخرى دعائيا، لمواجهة حركة المقاطعة الدولية “BDS”.

ونقلت الإذاعة عن موظف كبير مقرب من تسيفي هاتوبلي القائمة بأعمال وزير الخارجية، قوله: “رسالتنا للنخب الأوروبي والأمريكية واضحة وبسيطة؛ أنه لا يمكنكم أن تكونوا أكثر حرصا على الفلسطينيين من الدول العربية، التي تحرص على تعزيز التعاون والتنسيق معنا، حتى في ظل الأحداث التي تشهدها الضفة الغربية والقدس“.

وأضاف الموظف الكبير: “من خلال الكشف المنضبط عن مظاهر التواصل والتعاون مع الدول العربية المعتدلة، فإننا نحاول أن نقنع العالم بعدم الإصغاء لـBDS”.

 

 

*إداريو الأوقاف” يرفضون “تصبيرة” مختار جمعة

رفض الإداريون والعمال بوزارة الأوقاف عرض وزير الانقلاب مختار جمعة، بتخصيص مبلغ 300 جنيه كـ”بدل زي” على غرار زي الأئمة، مهددين بالإضراب عن العمل حال استمرت المماطلة في تنفيذ مطالبهم.

وأكد العمال تمسكهم بتحسين الأوضاع المالية أسوة بالأئمة، معتبرين ما يطرحه مختار جمعة مجرد مسكنات لاحتواء غضبهم، إلى أن يحدد مصيره عقب انعقاد البرلمان المقبل واختيار التشكيل الوزاري الجديد.

وكان محمد عبد الرازق، رئيس القطاع الديني بأوقاف الانقلاب، صرح بأن “جمعة”، يحاول البحث عن موارد لمساعدة الإداريين الذين لم يشملهم التحسين المادي المخصص للأئمة والمقدر بـ1000 جنيه “بدل صعود منبر”، مشيرًا إلى أن البحث عن هذه الموارد يحتاج وقتًا طويلاً يصل إلى سنة حتى تنتهي اللجان المتخصصة من عملها في تدبير الموارد اللازمة كما تم مع الأئمة.

 

 

*الجيش يستولي على شاطئ جليم “المجاني

كشفت مصادر مطلعة بديوان عام محافظة الإسكندرية أن قيادة المنطقة الشمالية، قد استولت اليوم السبت، على مساحات شاسعة من شاطئ جليم، والذي كان مخصصًا كشاطئ مجاني لأهالي الإسكندرية.

وبحسب المصدر، فإن قيادة المنطقة الشمالية قامت بوضع أسلاك شائكة حول الشاطئ لمنع دخول وخروج أي مدني، وقامت بتعيين مندوب لها للحديث بأن الشاطئ كان يتبع المنطقة العسكرية ويتبع مستشفى القوات المسلحة بسيدي جابر، وأنه سوف يتم تخصيصه لكبار الزوار بالإسكندرية.

جدير بالذكر أن محافظ الإسكندرية الانقلابي السابق اللواء طارق المهدي، قد قلص عدد الشواطئ المجانية للمصطافين وأهالي الإسكندرية وزوارها، فيما دأبت القيادة العسكرية على وضع يدها على عدد من الأراضي والشواطئ استمرارا لهيمنة العسكر على مصر.

 

 

*نص شهادة والدة ضحية تعذيب شبين القناطر أمام النيابة

استمعت النيابة العامة بشبين القناطر، اليوم السبت، بإشراف المستشار أحمد عبدالله، المحامي العام الأول لنيابات شمال القليوبية، لأقوال والدة عمرو أبو شنب، المتهم الذي لقى مصرعه بحجز المحكمة، مُتهمة ضابط وبعض أفراد القسم بتعذيبه مما تسبب في موته.

نص التحقيق وشهادة والدة المتهم والمكون من 3 أسئلة:

 

س/ هل تتهمي أحدًا من ضباط المركز بالتسبب في وفاه نجلك؟

ج/ أيوة أنا بتهم الضابط معتز نور الدين سلامة الشويخ، بتعذيب نجلي حتى الموت واحتجازه بدون وجه حق وتلفيق محضر مخدرات وسلاح على خلاف الواقع وانتهاك حرمه بيتنا دون إذن من النيابة العامة.

 

س/هل شاهدتي نجلك قبل وفاته؟

ج/ أيوة أنا شفته وهو جاي يتعرض على النيابة والحرس شايله وكان بينزف دم من بؤه وقالي «معتز الشويخ هو اللي ضربني وكهربني أنا بموت يا أمي».

 

س/ ما قولك فيما قررة مفتش الصحة بأن الإصابات الموجود بنجلك قديمة العهد وأنه يُعاني من مرض عضوي؟

ج/الكلام ده مش مظبوط وأبني ماكنش فيه إصابات وهما وخدينه ومكنش عنده أي مرض وكان سليم وصحته كويسة.

يأتي ذلك فيما لم يُحضر الضابط المتهم لآخذ أقواله بسراي النيابة ولم يرد تقرير الطب الشرعي أو الصفة التشريحية حتى الأن.

 

 

*السيسي باع أحمد موسى .. السفارة المصرية تجاهلته و لم ترسل محامياً للدفاع عنه

قرر القضاء الفرنسي الإفراج عن الشباب المصري المتهم بالإعتداء على أحمد موسى في باريس

وكتب الصحفي أحمد عطوان عبر حسابه على “فيس بوك” : مبروك البراءة ياشباب…القضاء الفرنسى يفرج عن الثوار الأحرار…براءة

وأضاف : براءة الابطال الاربعة اللى عملوا الجلاشة فى فرنسا مع أحمد موسى

وتابع قائلا : السيسى باع أحمد موسى ولم يحرص محامى السفارة للحضور امام المحكمة

كما أكد المحامى حسن عكرمى ، المسئول عن الدفاع عن الشباب الأربعة أن السفارة المصرية لم ترسل محاميا وتجاهلت الدفاع عن أحمد موسى لذلك قرر القضاء الفرنسي الإفراج عن الشباب

وكان موسى قد زعم ان السيسي كان غاضبا بشدة بسبب ما تعرض له موسى ، و أنه قام بإبلاغ وزير الداخلية الفرنسي وعبر له عن غضبه .

 

*الشرطة تتمسك بالتعذيب.. إذًا لماذا قام الشعب بالثورة؟!

ما إن أحكمت عناصر الانقلاب في مصر قبضتها على مقاليد الحكم، لأسبابٍ لا مجال لذكرها هنا، حتى عادت أجهزة الأمن إلى سابق عهدها في العنف، ولكن بتعسف أشد، وشراسة أكثر انفلاتًا من ذي قبل.

انتقام العقرب

اليوم اتهمت منظمة هيومن رايتس مونيتور، إدارة سجن العقرب، بمنع 10 شباب متهمين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”خلية الظواهري”، من التوقيع على نقض حكم الإعدام الصادر بحقهم.

وقالت “مونيتور”: إن “تعمّد إدارة سجن العقرب شديد الحراسة، المساهمة في حرمان عشرة شبان من حقهم في الحياة، يعد سابقة ترفضها جميع المواثيق والأعراف الدولية“. 

وفي حملة منظمة لانتهاك حقوق الإنسان والمواطن، اشتدت على أجهزة الأمن ضغائن الانتقام، لما أصابها من نقد علني لم تتعود عليه قبل الثورات، وألحت عليها الرغبة في التعويض عنه، عبر منع المحكومين ظلمًا بالإعدام من الدفاع عن أنفسهم.

ومن الواضح أنه، في غياب الشرعية والمحاسبة ، لا تتعلم أجهزة القمع من تجربتها، بل تزداد تمسكًا بمنطق القوة والقمع والبطش مع سبق الإصرار والترصد.

اعتراف

داخلية الانقلاب ومع اقتراب ذكرى ثورة 25 يناير 2011، تزداد شراسة وعنادًا وتمسكًا بالبطش والقمع والتعذيب، وتلخص الدرس الذي خرجت به من الثورة في أنها لم تستخدم ما يكفي من القوة والعنف في قمع الشعب وترهيبه!.

وفي اعتراف تأخر كثيرًا أكد ناصر أمين، مدير مكتب الشكاوى في المجلس القومي لحقوق الإنسان، أن عمليات التعذيب داخل أقسام شرطة الانقلاب ممنهج وليست أخطاء فردية، كما زعم “السيسي” في لقائه بطلاب كلية الشرطة.

وأضاف مدير مكتب الشكاوى خلال مداخله له مساء أمس الجمعة لقناة “دويتشه فيله” أن أرقام التعذيب أكبر بكثير من الأرقام التي تعلن عن طريق وسائل الإعلام، أو منظمات حقوق الإنسان أو الشكاوى التي ترد للمجلس القوي لحقوق الإنسان.

وأكد أن الوضع في مصر فيما يتعلق بمعدلات التعذيب والعنف والقسوة أصبح أسوأ، مما كان قبل يناير 2011، وذلك بزيادة معدلات العنف والتعذيب، مشددًا على أن حل ظاهرة التعذيب يأتي من خلال إستراتيجية لمكافحة التعذيب وليس إنكارها، وإحالة بعض المتورطين فيها للتحقيق ولمحاكم الجنايات.

وأضاف أن تكرار ظاهرة التعذيب في أقسام الشرطة رفع مستواها من الحالات الفردية لمستوى الحالات المنهجية، موضحًا أن قصور آليات البحث الجنائي لدى المباحث الجنائية يدفع بالعاملين بالمباحث الجنائية لتعذيب المتهمين للحصول على معلومات.

شرعنة الظلم

وتشهد مقار الاحتجاز وسجون الانقلاب في مصر عمليات تعذيب ممنهج، للاعتراف بتهم وجرائم لا صلة للمحتجزين بها، ووثق العديد من منظمات حقوق الإنسان طرفًا من هذه الانتهاكات والجرائم الممنهجة، وبلغت حالات الوفاة نتيجة التعذيب أو الإهمال الطبي داخل سجون الانقلاب أكثر من 260 حالة منذ يوليو 2013، كان آخرها أمس للمعتقل “محمد عوف والي سلطان” مدرس 42 عامًا، نتيجة للإهمال الطبي المتعمد بسجن المنصورة العمومي.

والقوى الثورية استنتجت بعد الانقلاب، أنه لا يجوز أن تتسامح مع مرتكبي جرائم التنكيل والتعذيب، وأن أي ثورةٍ ديمقراطيةٍ لا بد أن تبدأ عملية الإصلاح الشامل التي يفترض أن تتبعها، بتغيير بنية جهاز الأمن وعقليته ووظيفته، وثقافة عناصره حتى كأفراد؛ وينطبق ذلك على الأجهزة التي تتستر على أجهزة الأمن، وتتواطأ معها، مثل جهاز العدل من نيابة وقضاء، والذي يعمل بسهولةٍ غير محتملة، كجهاز شرعنة الظلم وتحليله.

تجاوزت الإنسانية مرحلة العبودية، وأصبحت الكرامة ورفض الذل من مكوّنات شخصية المواطن، ولذلك، لا تقبل غالبية الناس العنف الجسدي وسيلة للتعاطي معها، ولا تتحمله على المدى البعيد، وهذا من أهم دروس ثورة 25 يناير2011، التي إن نسيها الجلادون، ولا يجوز أن ينساها الضحايا.

 

 

*بعد حصوله على 11 مقعدا فقط..”النور”: الإخوان وراء نتائجنا المتواضعة

 أكد مجدي سليم، عضو المجلس الرئاسي لحزب النور المؤيد للانقلاب، أن قطاعا كبيرا من السلفيين تأثر بمقاطعة جماعة الإخوان المسلمين للانتخابات البرلمانية ، الأمر الذي تسبب في ضعف النتائج التي حصل عليها الحزب.

وقال سليم، في تصريحات صحفية، اليوم السبت، إن السلفيين ليسوا كتلة واحدة، وبالتالي فمن الوارد عدم نزول وتصويت السلفيين إلى “النور”، مشيرا إلى أن قطاعا من السلفيين قاطع  الانتخابات بسبب الموقف المؤيد لجماعة الإخوان، وبالفعل كان هذا أحد العوامل في قلة عدد ممثلي الحزب في المجلس المقبل.

وأضاف سليم ، أن عامل ضعف الحشد السلفي يأتي في ذيل العوامل التي أثرت على حصة الحزب في الانتخابات.

تصريحات”سليم” تأتي علي وقع الصفعة التي تلقاها الحزب خلال انتخابات “برلمان العسكر” والذي لم يحصد فيها سوي علي 11 مقعدا على الفردي خلال الانتخابات، بينما لم يتمكن من حصد أي من مقاعد  القوائم التي تم حصرها على قائمة “حب مصر” الموالية للسيسي أيضا.

 

 

*ناصر أمين: أرقام التعذيب في مصر أكبر من المعلنة وتفوق ما قبل 25 يناير

قال ناصر أمين، مدير مكتب الشكاوى في المجلس القومي لحقوق الإنسان أن أرقام التعذيب أكبر بكثير من الأرقام التي تعلن عن طريق وسائل الإعلام أو منظمات حقوق الإنسان أو الشكاوى التي ترد للمجلس القوي لحقوق الإنسان.

وأضاف أمين في مداخلة هاتفية لقناة “دويتشه فليه” مساء أمس الجمعة :” هناك الكثير من حالات التعذيب التي لم يتم الإبلاغ عنها، وضحاياها لم يلجأوا لمنظمات ومؤسسات للتحقيق فيها، وظاهرة التعذيب في مصر قديمة تعود لعقود ماضية ولم تحظى بالاهتمام الكاف من قبل من الدولة، واكتفت الدولة بانكار الظاهرة وإحالة بعض المتورطين لمحاكم الجنايات“.

وأشار عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان أن تكرار ظاهرة التعذيب في أقسام الشرطة رفع مستواها من الحالات الفردية لمستوى الحالات المنهجية، موضحا أن قصور آليات البحث الجنائي لدى المباحث الجنائية يدفع بالعاملين بالمباحث الجنائية لتعذيب المتهمين للحصول على معلومات.

وأكد ناصر أمين بعد ذلك أن الوضع في مصر فيما يتعلق بمعدلات التعذيب والعنف والقسوة أصبح أسوأ مما كان قبل يناير 2011 وذلك بزيادة معدلات العنف والتعذيب، لافتًا إلى أن الفارق بين الوضع الحالي وما قبل 25 يناير هو ارتفاع مساحات ومعدلات إحالة الضباط للتحقيق، ومؤكدا أن حل ظاهرة التعذيب يأتي من خلال استراتيجية لمكافحة التعذيب وليس انكارها وإحالة بعض المتورطين فيها للتحقيق ولمحاكم الجنايات.

 

 

*تأجيل هزلية “فض اعتصام النهضة” وتغريم مأمور قسم العمرانية

قررت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة المستشار معتز مصطفى خفاجي، اليوم، اليوم السبت، تأجيل محاكمة 379، من بينهم 189 معتقلاً، في هزلية  “فض اعتصام النهضة، إلى جلسة 10 يناير المقبل، بسبب تغيب 6 معتقلين عن الحضور.

كما قررت المحكمة، تغريم مأمور قسم العمرانية ألف جنيه؛ لتسببه في تعطيل سير الدعوى، بعدم إحضار المتهمين.

وكان من المقرر بجلسة اليوم استكمال عملية فض أحراز القضية، التي بدأت الجلسة الماضية والتي تم خلالها بدء عملية فض الأحراز، والتي كانت عبارة عن أسطوانات مدمجة ضمت عددًا من المقاطع الخاصة بالاعتصام، وكذلك صورًا فوتوغرافية خاصة بالاعتصام أيضًا.

وطالب دفاع المعتقلين في القضية خلال الجلسات الماضية، بإخلاء سبيلهم على ذمة القضية، عملاً بالمادة 143 من قانون الإجراءات الجنائية، نظرًا لانقضاء مدة حبسهم احتياطيًّا، لمرور أكثر من عامين على حبسهم.

 

*تاجيل هزلية “التخابر مع قطر” لفحص مستندات الرئاسة

أجلت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، نظر جلسات القضية الهزلية المعروفة بـ”التخابر” مع قطر، التي يحاكم فيها الرئيس الشرعي للبلاد د. محمد مرسي و10 آخرين. إلى جلسة 16 ديسمبر الجاري للاطلاع على تقرير اللجنة المشكلة من رئاسة الجمهورية لفحص مستندات الرئاسة المحرزة بالقضية، تمهيدا لمناقشتها بالجلسة المقبلة

 

 

*صحيفة مصرية: “السيسي” يتناول إفطاره مع “كلاب” كلية الشرطة

نشرت صحيفة “المصري اليوم”، خبرا بعنوان “السيسي يتناول إفطاره مع كلاب كلية الشرطة”، على موقعها الإلكتروني، ثم حذفت الخبر بسرعة وجعلت عنوانه ” السيسي يتناول الإفطار مع طلاب كلية الشرطة“.

وكان عبد الفتاح السيسي رئيس النظام المصري، قام صباح الخميس بزيارة مفاجئة لأكاديمية الشرطة، تفقد خلالها التدريبات الصباحبة للطلاب وتناول معهم الإفطار.

يذكر أن صحيفة “المصري اليوم” مملوكة لرجل الأعمال المصري صلاح دياب، الذي كان قد تم القبض عليه منذ فترة بتهمة حيازة أسلحة بدون ترخيص وتم تصويره والقيود الحديدية في يده، وهو ونجله، ثم  تم الإفراج عن صلاح دياب بعد ذلك.

وقد أثارت صورة صلاح دياب والقيود في يده جدلا واسعا في مصر، حيث اعتبر نشطاء وإعلاميون أن تلك الصورة هي رسالة من نظام السيسي لصلاح دياب بعد أن بدأت صحيفة “المصري اليوم” نشر موضوعات ضد نظام السيسي.

 

 

*أهالي “المنزلة” بـ‏الدقهلية يلقون القبض على شابين يحملان لحم حمير لتوزيعه

ألقى أهالي قرية “المواجد” بمركز “المنزلة” القبض على شابين من قرية العامرة” يستقلان تروسيكل محمل بلحوم حمير مذبوحة، وبعد القبض عليهما تبين أنهما كانا ينتويين توزيعها على المواطنين على أنها لحوم بقر.

كما قام الأهالى بعدها باقتياد الشابين إلى نقطة شرطة “البصراط” بالمركز للتحقيق معهما.

 

 

*قبول تنازل مبارك ونجليه على استشكالهم فى تنفيذ عقوبتي الرد والغرامة بـ”القصور الرئاسية”

قضت الدائرة التاسعة بمحكمة شمال القاهرة برئاسة المستشار صلاح محجوب، اليوم، بقبول التنازل المقدم من، المخلوع حسني مبارك الرئيس الأسبق ونجليه علاء وجمال عن الاستشكال المقدم للمحكمة على تنفيذ عقوبتي الرد والغرامة.

وكان مصطفي أحمد علي، المحامى بمكتب فريد الديب، تقدم، اليوم، إلى هيئة المحكمة بحافظة مستندات تتضمن تنازل المخلوع حسنى مبارك الرئيس الأسبق ونحليه علاء وجمال عن الاستشكال المقدم للمحكمة علي تنفيذ عقوبتي الرد والغرامة.

واستند في طلبه على سبق صدور أمر من القاضي الجزئي المختص بمحكمة مصر الجديدة، بإرجاء تنفيذ عقوبة الغرامة والرد لحين الفصل في الطعن بالنقض.

وأرجأ المستشار صلاح محجوب نظر الاستشكال لآخر الجلسة لنظره في غرفة المشورة، وذلك طبقاَ لقانون الإجراءات الجنائية.

فيما يُذكر أن جلسة نظر طعن مبارك ونجليه في قضية القصور الرئاسية أمام محكمة النقض مقرر نظرها السبت 12 ديسمبر الحالي.

كانت محكمة النقض قد قضت بإلغاء الحكم الصادر بمعاقبة المخلوع مبارك بالسجن المشدد 3 سنوات، ومعاقبة نجليه علاء وجمال بالسجن المشدد 4 سنوات لكل منهما، وإلزامهم برد مبلغ 21 مليونًا و197 ألف جنيه، وتغريمهم متضامنين مبلغ 125 مليونًا و79 ألف جنيه، وقررت محكمة النقض إعادة المحاكمة أمام دائرة جنائية أخرى.

 

 

*مرشح عن حزب الوفد: 175 متوفيا بكشوف الانتخابات.. وسأطعن علي النتيجة

تقدم طارق عبدالعزيز، المحامي والمرشح عن حزب الوفد بالدائرة الخامسة ومقرها مركزى دكرنس وبنى عبيد بطعن، إلى محكمة القضاء الإداري بوقف إعلان نتيجة انتخابات الدائرة وإعادتها من جديد بعد اكتشاف تصويت 175 متوفيا داخل لجنة بالدائرة.

وقال: إنه فوجئ بتأخر وصول صندوقين بإحدى اللجان التابعة للدائرة وبسؤال رئيس اللجنة العامة للانتخابات أكد أن الصناديق تأخرت في الوصول، وتم فرز جميع الصناديق ولم يتبق سوى صندوقين.

وأضاف أنه بمراجعة كشوف الناخبين تبين وجود 157 اسمًا من المتوفين تم التوقيع والبصم لهم في الكشوف وأدلوا بأصواتهم مما يعد تزويرا لصالح أقرب منافس لي، والذي وصل الفرق بيننا إلى 100 صوت فقط.

وأكد عبدالعزيز أنه تقدم بدعوى قضائية ومن المنتظر أن يتم تحديد جلسة عاجلة لنظر الطعن، ووقف الانتخابات بالدائرة وإعادتها من جديد.

 

 

*بعد حالات وفاة.. المصريون أكثر جرأة في مواجهة انتهاكات الشرطة

كانت فتحية هاشم تستعد للنوم عندما اقتحم رجال شرطة بالزي المدني منزلها واقتادوها إلى سيارة فان وأمروها بأن ترشدهم عن شقة ابنها عمرو أبو شنب.

وبعد ثلاثة أيام رأت رجال الشرطة يصحبون ابنها إلى النيابة للتحقيق معه. وكان رجلا شرطة يمسكان به وهو يسير بصعوبة شاحب الوجه والدم يغطي أعلى ملابسه. وقال لها إنه تعرض للضرب والصعق بالكهرباء. وبعد ساعات مات. كان عمره 32 عاما.

خلافا لما فعلته أسر عشرات المصريين الآخرين الذين تقول منظمات حقوقية إنهم يموتون في مراكز الاحتجاز سنويا نشرت أسرة أبو شنب قصة ابنها على الملأ. وفعلت الشيء نفسه أسرتا رجلين آخرين ماتا تحت التعذيب في قسمي شرطة آخرين في غضون الأسبوع نفسه.

وأثار تعدد الوفيات في فترة وجيزة اهتماما إعلاميا نادرا كما تسبب في احتجاجات شوارع ردت على قسوة الشرطة. وكانت قسوة الشرطة أحد أسباب انتفاضة 2011 التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك قبل خمسة أعوام.

قالت أم عمرو وهي تنوح في فناء منزل الأسرة بقرية طحانوب في محافظة القليوبية المجاورة للعاصمة المصرية القاهرة من الشمال “لو ألف مليون ضابط ماتوا قدام (أمام) عيني مش حابكي عليهم بسبب ابني.”

وأضافت “النار اللي في قلبي مش حتنطفي لحد اللي قتل ابني ما يموت زيه (مثله)”.

مصر لها تاريخ طويل من الانتهاكات في ظل حكم ضباط من الجيش. وكانت الانتفاضة التي أطاحت بمبارك قد بدأت في صورة مسيرة احتجاج في عيد الشرطة يوم 25 يناير 2011. وأسهمت في اشعال الانتفاضة صفحة (كلنا خالد سعيد) على فيسبوك وهي صفحة أطلقها نشطاء بعد ضرب هذا الشاب حتى الموت بأيدي رجلي شرطة في مدينة الإسكندرية الساحلية.

وبعد ما يقرب من خمسة أعوام تسببت الوفيات الجديدة في ضغط نادر على ضابط الجيش الذي صار رئيسا عبد الفتاح السيسي. وأطلقت أسرة أبو شنب صفحة (كلنا عمرو أبو شنب) على فيسبوك.

وفي مدينة الإسماعيلية شرقي القاهرة أشعل محتجون النار في إطارات السيارات بعد وفاة طبيب بيطري في منتصف العمر في الحجز بعد ساعات من اقتياده من صيدلية زوجته يوم 25 نوفمبر تشرين الثاني.

وفي مدينة الأقصر بجنوب البلاد أطلقت الشرطة قنابل الغاز المسيل للدموع على محتجين اشتبكوا معها وأشعلوا النار في إحدى السيارات يوم 27 نوفمبر تشرين الثاني احتجاجا على وفاة رجل في الحجز بعد قليل من اقتياد رجال شرطة له من مقهى كان يجلس فيه. وألقت الشرطة القبض على 24 شخصا شاركوا في الاحتجاج لكنها أطلقت سراحهم فيما بعد.

تقول والدة أبو شنب “السيسي اللي انتخبناه.. أبو الدولة اللي المفروض يحمينا. (هل) يصح انهم ياخدوا ولادنا من بيوتهم ويقتلوهم؟

* “حكم القانون

حاول السيسي إظهار أن الرسالة وصلت. ففي زيارة مفاجئة لأكاديمية الشرطة يوم الخميس شكر الرئيس المصري الشرطة على إنجازاتها وقال إن تجاوزات الشرطة محدودة لكن يجب ألا تمر دون عقاب. وقال “عايزين نرسخ دولة القانون“.

بشأن الحالات الثلاث الجديدة تقول السلطات إنها تجري تحقيقات حولها وإنها ستعاقب أي رجال شرطة تثبت إدانتهم.

في قضية أبو شنب قال مصدر قضائي إن النيابة تحقق مع ضابط شرطة رغم عدم فتح تحقيق رسمي للآن حول كيف مات ولماذا. وتنتظر النيابة تقرير الطبيب الشرعي.

وجاء في تقارير طبية اطلعت عليها رويترز أن مسؤولا صحيا فحص الجثة سجل أن بها نزيفا من الفم والأنف وكدمات وتقيحات. لكن تقريرا تاليا عزا حالته إلى مرض سابق.

واتهمت الشرطة أبو شنب بالاتجار بالمخدرات وقالت إنها ضبطت معه كمية من الهيروين وسلاحا ناريا. وتنفي أسرته أنه كان مريضا وقت إلقاء القبض عليه. كما تنفي صلته بأي نوع من الجريمة.

وتقول أسرته إنه كان يعمل في مبنى تحت الإنشاء في القاهرة. وتقول إنه ترك زوجة وولدين.

وكان نشطاء حقوقيون دعوا الحكومة إلى إنشاء هيئة مستقلة للتحقيق في مزاعم قسوة الشرطة.

وفي 2013 و2014 أحصت (المبادرة المصرية للحقوق الشخصية) 114 حالة وفاة في مراكز الاحتجاز الشرطية. وقالت المنظمة إن من المرجح أن الأعداد الحقيقية أكبر. ولا تزال المنظمة ترصد وقائع العام الحالي.

وقال كريم النارة من المبادرة المصرية للحقوق الشخصية إنه ما دامت الشرطة تتعامل مع حالات الوفاة على أنها حوادث فردية فلن يتغير شيء مشيرا إلى أن وزارة الداخلية تحتاج إلى الاعتراف أولا بأن هناك مشكلة منهجية وثقافة حصانة تجعل الشرطة تشعر أنها يمكن أن تفلت بأعمال العنف.

وقال مصدر في وزارة الداخلية “لا أستطيع التعليق على أية اعداد لمتوفين داخل أقسام الشرطة ولكن ما يمكنني أن أقوله أنه لا تستر على جريمة.”

وأضاف “نعم هناك تكدس في أقسام الشرطة وتم عقد اجتماع مع وزير الداخلية قبل ستة أشهر تقريبا وتم وضع حلول لذلك.”

وألقى عزت غنيم من (التنسيقية المصرية للحقوق والحريات) باللوم على ثقافة انتزاع الاعترافات الموجودة في الشرطة بحسب قوله.

وقال فكرة الاحتواء لن تحدث لأن المنهجية التي تتبعها الشرطة في استجواب المواطنين بشكل عام لم يطرء عليها تغيير ولم يتم تدريب الضباط على استخدام الأساليب الحديثة في الاستجواب دون تعذيب او اكراه مادي أو معنوي. لذا فكل محاولات النظام في احتواء الظاهرة ستفشل أمام الاستسهال في اجبار المتهم على الاعتراف على أي جريمة حتى ولم لم يرتكبها وهناك أمثلة كثيرة على هذا.”

 

* “ليتعلم درسا

في الإسماعيلية تسبب موت الطبيب البيطري عفيفي حسني عفيفي في سيل من الانتقادات من الهيئات التي تمثل الأطباء البيطريين والصيادلة. وضغطت تلك الهيئات من أجل توجيه تهمة القتل لرجال الشرطة الذين ألقوا القبض عليه.

وتظهر لقطات على كاميرا للأمن نشرت على الانترنت ثلاثة رجال بالزي المدني يدفعون عفيفي إلى ركن في الصيدلية ويضغطون على جسمه ويجرونه من عنقه.

وقالت الشرطة في بيان إنها ألقت القبض على عفيفي للاشتباه بأنه يبيع مخدرات مخبأة في سيارة أوقفها خارج الصيدلية وإنه أصيب بنوبة قلبية. وقال قريب له إن أحد رجال الشرطة المشاركين في الواقعة صديق لابن صاحب العقار الذي توجد به الصيدلية وإنه ضايق الأسرة لتنهي عقد إيجار الصيدلية.

وعندما وصلت زوجة عفيفي إلى قسم الشرطة وجدته في حالة سيئة توفي بعدها بقليل في المستشفى.

وألقي القبض على ضابط شرطة بتهم ضرب عفيفي ودخول الصيدلية دون إذن النيابة. وجاء في تقرير مبدئي للطب الشرعي اطلعت عليه رويترز أنه جار التحقيق في جرح أسفل عنق الرجل. ولم يصدر تقرير نهائي من الطب الشرعي بعد.

وفي الأقصر تسبب موت العامل في متجر للتحف المقلدة طلعت شبيب الرشيدي في احتجاج عنيف بالمدينة. وقال قريب له إن الشرطة ألقت القبض على الرشيدي وضربته ليتعلم درسا بعد مشاجرة مع رجل شرطة.

وقالت مصادر قضائية إن النيابة في المدينة أمرت يوم الجمعة بحبس أربعة ضباط شرطة لمدة أربعة أيام على ذمة التحقيق معهم بتهمة ضرب الرشيدي حتى الموت.

وأضافت أن تقرير الطب الشرعي أظهر أنه تلقى ضربات على الظهر والعنق تسببت في قطع في الحبل الشوكي أودى بحياته.

على غرار القضيتين الأخريين اتهمت الشرطة الرشيدي بالاتجار بالمخدرات وهو ما نفته أسرته.

وقال أحمد يوسف الرشيدي ابن عم طلعت شبيب الرشيدي “وافرض.. هو يعني علشان بيتعاطى مخدرات يموتوه؟ ده مبرر بالنسبة لهم.” وأضاف “طلعت الدنيا كلها زعلت عليه. طلعت مات وساب (ترك) أربعة عيال وأمهم وأكبرهم عنده 17 سنة.. دلوقتي (الآن) من هيعولهم؟

 

 

*كيف تعمل السفارات المصرية في تعقب المعارضين للنظام بعد 3 يوليو؟

في الفترة المُمتدة التي أعقبت عزل الرئيس السابق “محمد مرسي”، وصعود وزير الدفاع آنذاك:  “عبد الفتاح السيسي” لمنصب رئيس الجمهورية، وما تلاه من تنصيبه رئيساً للجمهورية، تعاظم الدور الأمني والتسويقي للسفارات المصرية في الخارج، خصوصاً بعد أن ظل الإعلام الخارجي يمثل حلقة صعبة وعصية على النظام المصري بعد فشل الجهود  في تسويق 30 يونيو وتغيير الصورة  لدى مراكز الأبحاث الغربية ووسائل الإعلام الأمريكية بالأخص .

بالتوازي مع هذا الدور التسويقي للسفارات المصرية بالخارج، برز دور آخر مرتبط بإيلاء أهمية أكبر للجانب الأمني للمسئول الأمني داخل السفارة، والمرتبط بالتحريات عن  مهام وأدوار الباحثين المصريين في الخارج، خصوصاً المُعارضين للنظام الحاكم، وأبرز أنشطتهم

 التحريات الأمنية والمُراقبة: وسيلة  تحقق السفارات من الميول السياسية للمصريين بالخارج 

المُراقبة هي أبرز السياسات التي تعاظمت ضمن أولويات السياسات للسفارات المصرية في الخارج من خلال عملية تتبع ورصد أنشطة الباحثين المعروف عنهم مواقفهم المُناهضة للنظام الحاكم، سواء كانت هذه المراقبة بطريقة مُباشرة أو غير مُباشرة.

مصدر بحثي داخل واشنطن تحدث لـ “ساسة بوست” عن أبرز الآليات المُتبعة من جانب السفارة المصرية في إجراءات المُراقبة المُتبعة من جانبهم على المصريين في الخارج ممن لديهم سياسات نقدية حيال النظام: “بمعايير ما بعد 3 يوليو، إذا رأت السفارة المصرية أن هناك خطرا على الأمن القومي المصري، فإنها السلطات الأمنية الأمريكية؛ لكي تراقب الشخص، هذه هي حدود السفارات والقنصليات هناك، بعد أن يتم الإبلاغ، حينها تبدأ السلطات الأمنية ـ غالبًا ـ الـ FBI ) ) في عملية مراقبة وتحر دقيقتين عن الشخص المبلغ عنه، هذه المراقبة قد تمتد لتشمل يومه بكامل التفاصيل”.

( ي . ع ) باحث في مجال علم الاجتماع السياسي بفرنسا، تعرض للتوقيف من السفارة المصرية منذ 3 شهور؛ على خلفية نشره مقالا بأحد المراكز البحثية المُستقلة العربية، من خلال استدعائه بمقر السفارة بباريس: “طلبتني السفارة؛ كي أقابلهم، بحجة وجود أمر هامٍ ينبغي التواصل معي بشأنه، ثم التقيت أحد المسئولين بالسفارة، وليس السفير، وناقشني في عدد من النقاط المذكورة بالمقال: من خلال ضرورة الكف عن بث الشائعات المُغرضة في الدوريات الأجنبية التي تهدد استقرار الوطن، طالباً مني التفحص فيما أكتب قبل نشره من أجل سمعة الوطن”.

الباحث المصري المتواجد بفرنسا، فوجئ ببعض العناصر الأمنية التي انتقلت لمنزله بمصر، وجلست مع والده؛ لأخذ تحريات عنه وعن ولده، وأسباب سفره للخارج، وعن الخلفية الدينية للأسرة، والمادية، مؤكداً أن هذه العناصر أبلغت والدي بأنها إجراءات طبيعية لسلامة ابنه في الخارج”، معللين ذلك “بتفكك البلاد، ومحاولة الحفاظ على أمننا القومي”.

عبدالله هنداوي”، باحث في العلوم السياسية “وقعت له واقعة مُشابهة للوقائع السابقة: “شاركت بصفتي مُتحدثاً في ندوة عن الاختفاء القسري من شهور في أحد الندوات المُنظمة داخل أهم المراكز البحثية الكبيرة بواشنطن، وفي حديثي انتقدت السيسي” وسياسته القمعية حيال المُعتقلين دون تهم واضحة، وأنه ديكتاتور، وذلك بعد حديث لأحد الداعمين له والمروجين لنظامه باعتباره خصماً للإرهاب”.

يضيف هنداوي” أنه بعد انتهاء الجلسة، قدم إلى شاب ثلاثيني العُمر، وعرف نفسه بصفته أحد الدبلوماسيين المصريين العاملين في السفارة المصرية بواشنطن، وتحدثنا عن الأوضاع داخل مصر، ومآلات السياسة الحالية في مصر، ومُتابعته لمقالاتي بشكل دوري، والمنشورة بعدد من المراكز البحثية، ثم أخذ النقاش يتجه لتحريات أمنية منه بسؤالي عن بعض الأسماء المُحددة داخل واشنطن، وطبيعة أنشطتها، وأبرز المصريين المُحاضرين في هذه الندوات، وأسمائهم الرباعية، ومواطنهم الأصلية في مصر،  مُعللاً هذه الأسئلة بقوله: “إنهم من السفارة، وإنهم يتتبعون الشباب للاطمئنان عليهم في الغربة”!

إسماعيل الاسكندراني”: باحث في علم الاجتماع السياسي، استوقفته السلطات الأمنية في مطار الغردقة أثناء رجوعه من برلين؛ للاطمئنان علي والدته المريضة، لتنقله إلى مباحث مقر أمن الدولة بالقاهرة، موجهة له اتهام الانتماء لجماعة الإخوان المسلمين المحظورة، ونشر أخبار كاذبة، وتحريضية على الجيش والشرطة، وتُشير الدلائل الأولية إلى تورط  السفارة المصرية في برلين، مع عدد من الأجهزة الأمنية التي ساهمت في تجميع التحريات عنه منذ شهر مايو، العام الحالي، بجانب عدد من الأجهزة الأمنية، مُتمثلاً دورها في رصد أنشطة  “إسماعيل” بالمراكز البحثية، ومراجعة بعض الأوراق البحثية الصادرة عنه بالخارج، رغم عدم وجود ذكر للسفارة في المحاضر الرسمية للتحقيقات وفق ما أشارت زوجة  “الإسكندراني”.

يحكي “عبد الرحمن عياش”، وهو باحث مصري متواجد بالخارج، عن وقائع اعتقال “إسماعيل الاسكندراني”: “الأمر مرتبط بالورشة التي عقدت في ألمانيا، أكتوبر الماضي،  حيث اعترضت السفارة المصرية على الحضور فيها بشكل رسمي، ثم تطور الأمر لاحتجاج من وزير الخارجية المصري  للسفارة الألمانية في مصر، مشيرا إلى أن الورشة كانت عن الإرهاب في مصر، وكيفية تفكيكه”.

يضيف عياش”:  “إن المؤسسة المنظمة للورشة أخبرت جميع المصريين، بعد احتجاج السفارة، بعدم ضمان سلامتهم عند عودتهم إلى مصر، ولكنهم حضروا جميعا، وتحدث إسماعيل عن الإرهاب في سيناء، مؤكدا على أن الحاضرين تواصلوا مع السفارة المصرية؛ لمعرفة أوجه الاعتراض، واكتشفنا أن حضورا أكاديميا من المعارضين للإخوان كان السبب، إلا أنه أوضح أن السفارة أرسلت تقريرا ضد إسماعيل؛ لمشاركته في الورشة، وأن جميع المصريين عادوا إلى مصر، ولم يتم التحقيق معهم، وقرر إسماعيل أن يزور أكثر من بلد، وعند عودته تم احتجازه.

مُصطفي السيد”، باحث مصري بأحد الجامعات النرويجية، تعرض لموقف مُشابه خلال تواجده في النرويج الشهر الفائت، بعد إرسال السفيرة المصرية في النرويج لاستفسار للخارجية النرويجية عن سبب تواجده، وطبيعة البرنامج الأكاديمي المسئول عنه، كما تواصلوا مع الجامعة في النرويج التي أحاضر فيها؛ بشأن هذا الأمر أيضاً .

سوسن غريب”، منسقة حركة 6 إبريل، بواشنطن تتذكر وقائع عديدة تعرضت لها بشكل شخصي، عن طريق الأفراد الذين تعتمدهم السفارة المصرية بواشنطن؛ للتجسس على النشطاء والباحثين بشكل غير مباشر، تصفهم قائلة: “معظم (الأمنجية) يكونون من طلبة الدكتوراه من البعثات المصرية؛ لأنهم ممسوكون من رقبتهم؛ بسبب قيام الدولة بالإنفاق عليهم، وذكرت سوسن أن هناك قصة مشهورة بعد الثورة لأحد طلبة البعثات الذين قطع عنه الدعم؛ بسبب “توجهاته الثورية” ولأنه “رفض أن يبيع ضميره، وأضافت: “للأسف، فيه غيره باع”، وهذا السبب الرئيس وراء نقلهم للأمور.

تضيف سوسن” أن هناك “مُخبرين” من نوعية أخرى من المصريين الذين ليس لهم عمل مُحدد، أو مصدر رزق ثابت، فتعتمده السفارة كـ “مُخبر” لديها، وفقا لوصفها: “فإنهم يحصلون أرزاقهم عبر كتابة هذه التقارير”..  وأن منهم من “يسبك الدور، ويقولك مرسي، راجع أو يسقط حكم العسكر” كما يتواجدون أحيانا في المظاهرات المناهضة للنظام في الخارج.

يقول مُساعد وزير خارجية سابق لـ “ساسة بوست”: إن داخل كُل سفارة من السفارات المصرية بالخارج، يتواجد معه مسئول أمني من جهاز المخابرات في السفارة، وهو موجود عادة في كل سفارات مصر  بالخارج، مؤكداً أن هذا الأمر “طبيعيوتنحصر مهامه في رصد الأنشطة، وتحركات المصريين في الخارج، التي تثير الريبة، وتهدد الأمن القومي.

السفارات تستعين بشركات العلاقات العامة 

في نهاية شهر أكتوبر  من عام  2013، ظهرت صورة للعقد المُبرم بين الحكومة المصرية وشركة  “جلوفر بارك”  للعلاقات العامة، والذي بموجبه تدفع الحكومة المصرية 250 ألف دولار أميركي شهرياً للشركة (قرابة مليوني جنيه مصري)، على أن تضاف إليها تكاليف الحملات الترويجية للإعلان، وأية خدمات أخرى تنفذها الشركة، فيما وصفته الهيئة العامة للاستعلامات المصرية التابعة لرئاسة الجمهورية بأنه “لا يكلف الحكومة أية أعباء مالية”.

تُظهر الوثيقة المُسربة عن صيغة التعاقد المنشور بين السفارة المصرية في أمريكا وشركة العلاقات العامة “جلوفر بارك”، وأنه خلال الفترة الممتدة ما بين أغسطس وأكتوبر الأول 2013، تكلفت الخدمات الإضافية ما يوازي مبلغ  96 ألف دولار أميركي، ما يعادل 700 ألف جنيه مصري) خلافاً لقيمة التعاقد الأصلي بين الشركة والحكومة المصرية 250 ألف دولار شهرياً) وتوزعت هذه المبالغ على خدمات نفقات السفر، والاتصالات التليفونية، وأجور عدد من الخبراء الاستشاريين، ومصاريف الاستفسارات القانونية.

توضح أنشطة الشركة، في خطابها المُرسل لوزارة العدل الأمريكي، تفاصيل ما قامت به من أنشطة ترويجية لمصر من خلال مخاطبة عدد من مراكز الأبحاث الأمريكية، ووسائل الإعلام المهمة، وتنظيم عدد من اللقاءات بين المسئولين المصريين ونظرائهم في الإدارة الأمريكية .

خلال الفترة التي أعقبت 30 من يونيو، سعى عدد من الدول العربية بالتنسيق مع السفارة المصرية بواشنطن؛ لتكوين رأي عام داعم وترويجي لـ30  يونيو باعتبارها  “ثورة شعبية”، يصف “ناثان براون لي” ناثان. ج. براون، أستاذ العلوم السياسية والشئون الدولية في جامعة جورج واشنطن: “في الفترة التي أعقبت 30 من يونيو، تأسس العديد من مُنظمات المجتمع المدني الممولة من سفارات عربية؛ لتكوين رأي عام داعم لـ30  يونيو، والتأثير على مستوى دوائر صنع القرار أو مراكز الأبحاث، واصفا هذا التأثير بالمنحصر داخل مصر .

يضيف ناثان”: إن هذه المؤسسات البحثية تتمثل مهامها في تنظيم ندوات للمسئولين المصريين، ونشر مقالات رأي وإعلانات ترويجية للنظام في عدد من الصحف الكبرى مقابل مبالغ مالية، وكذلك التنسيق لزيارات مشتركة بين مسئولي الحكومة المصرية ومسئولي الإدارة الأمريكية، وكذلك محادثة وسائل الإعلام التليفزيوني الأمريكي على نوعية المعالجة للقضايا المصرية، وتنظيم لقاءات للمسئولين بهذه الوسائل .

 

 

 

*المطرية تودع قتيل البحيرة فى جنازة مهيبة والأهالى تهدد بالتصعيد

ودعت المطرية المغفور له باذن الله “مديح أحمد الأزعر “الذى قتل على يد بلطجية بحيرة المنزلة فى جنازة مهيبة أمس الجمعة بعد صلاة العشاء بحى الغصنة من مسجد وهبه الكبير.

وهددت الأهالى بالتصعيد خلال الأيام القادمة اذا لم تتحرك الجهات المعنية للقبض على الجناة.

 

 

*لجان لمكافحة التعذيب في مصر بإشراف “خبراء التعذيب

أعلنت داخلية الانقلاب تكوين لجان لمواجهة تزايد ظاهرة التعذيب داخل أقسام الشرطة، في محاولة للرد على الإنتقادات والضغوط التي تتعرض لها الشرطة بعد مقتل العديد من المواطنين داخل أماكن الإحتجاز.

ولم يكن الغريب في الأمر فقط أن الداخلية هي الجهة التي ستتصدى لمواجهة التعذيب رغم أنها المتهمة بارتكابه، بل إن الأغرب أن الوزير كلف قيادات جهاز الأمن الوطني (أمن الدولة سابقا) بالإشراف على تلك الجهاز، وهو أكثر قطاعات الداخلية المتهمة بممارسة التعذيب بحق المعارضين السياسيين، حتى أن أفراده أصبحوا خبراء في مجال التعذيب، كما يقول حقوقيون.

وكان وزير داخلية الانقلاب مجدي عبد الغفار قد أعلن في مؤتمر صحفي عقده منذ ثلاثة أيام عن تكوين ما أسماه “نقابات رقابية نوعية” لمتابعة أداء الضباط ورصد أية تجاوزات تقع منهم، ومنع أي تجاوزات فردية أو عمليات تعذيب للمواطنين داخل الأقسام.

يتمتعون بسمعة طيبة

وأشارت صحيفة “اليوم السابع” الموالية للانقلاب أن هذه اللجان الرقابية ستقوم بمراقبة كل العاملين في الداخلية دون استثناء بكافة قطاعات الوزارة، على أن يترأس تلك اللجان قيادات أمنية تتبع الوزير مباشرة، موضحة أن اللجان ستضم قيادات من الأمن الوطني والأمن العام وقطاع التفتيش، ممن يتمتعون بسمعة طيبة وتاريخ مشرف بالوزارة على حد قولهم.

ومن المتوقع أن يكون لتلك اللجان أفرع في مديريات الأمن بالمحافظات المختلفة تقوم بفحص البلاغات التي تقدم حول وقائع التعذيب وتقوم بالتحقيق فيها واستدعاء المجني عليهم والمتهمين بالتعذيب من الضباط لمعرفة ما إذا كانت حقيقية أم مختلقة، قبل إرسال تقرير بها إلى وزير الداخلية شخصيا دون أن يطلع أحد عليها أو يعرف النتيجة التي توصلت لها.

لكن مراقبين ومدافعين عن حقوق الإنسان قللوا من أهمية هذه الخطوة، التي تجعل من وزارة داخلية الانقلاب خصما وحكما في ذات الوقت، كما أنها تلغي دور القضاء وتهمش دور الجهات الرقابية القائمة بالفعل مثل المجلس القومي لحقوق الإنسان.

وتوقع آخرون ألا تثمر هذه اللجان عن أي تغيير حقيقي في نمط رجال الشرطة التي تعتمد على التعذيب والاعتداء البدني وسوء المعاملة والاحتجاز دون تهمة للحصول على المعلومات ونزع الاعترافات من المتهمين والمشتبه بهم سواء أكانوا جنائيين أم سياسيين.

وخلال السنوات الخمس التي تلت ثورة يناير 2011 لم تشهد أي قضية تعذيب توقيع عقوبات رادعة على المتهمين من ضباط الشرطة الذين نجحوا جميعا ن الإفلات من المحاسبة حيث انتهت مئات القضايا بجزاءات مخففة مثل النقل من مكان العمل إلى مكان آخر، أو الوقف عن العمل لعدة أسابيع أو السجن مع إيقاف التنفيذ.

وفاة معتقلين جراء الإهمال الطبي

ولم يعد الضرب والاعتداء البدني هو وسيلة التعذيب الوحيدة في أماكن الاجتجاز بمصر بل أضيفت له في الشهور الأخيرة وسيلة جديدة أدت هي الإهمال الطبي والحرمان من العلاج وهو ما أدي إلى مصرع عشرات المعتقلين.

وتوفي أحد المعتقلين السياسيين أمس الجمعة داخل سجن بالدقهلية بسبب الإهمال الطبي من قبل إدارة السجن التي منعت نقله للمستشفى لإجراء عملية الزائدة الدودية له.

وقال أقارب المعتقل “محمد عوف سلطانالذي يبلغ من العمر 42 عاما، إنه تعرض لارتفاع شديد في درجة الحرارة وانفجار الزائدة الدودية داخل جسده ما أدى إلى تسممه ووفاته داخل المعتقل ليصبح المعتقل الثالث عشر الذي يلقى مصرعه نتيجة الإهمال الطبي داخل سجن المنصورة.

وفي الجيزة، لقي سجين بقسم شرطة الهرم مصرعه بعدما تأخر القسم في نقله للمستشفى لتلقي العلاج، وقال المسئولون إنه قتل إثر تناول جرعة زائدة من المخدرات.

كما لقي معتقل في قسم شرطة أبو النمرس بجنوب الجيزة مصرعه أمس الجمعة نتيجه الإهمال الطبي ورفض تلقيه العلاج المناسب.

وطالب المجلس القومي لحقوق الإنسان (جهة حكومية) وزارة الداخلية بالموافقة على تشكيل لجنة طبية متخصصة يشرف عليها المجلس لتوقيع الكشف الطبي على المتجزين الأقسام والسجون المختلفة وتحويل الحالات الخطرة إلى المستشفيات لتلقي العلاج.

لكن مسؤول بالداخلية أكد رفض الوزارة ذلك الطلب مبررا ذلك بوجود أطباء ومستشفيات مجهزة داخل السجون، مشددا على أن الداخلية لا تقبل تدخل المجلس في عملها عبر وجود لجنة طبية من خارج مصلحة السجون لمتابعة الحالة الطبية للسجناء.

وقتل نحو 97 معتقلا خلال الفترة من أول يناير 2015 وحتى نهاية سبتمبر الماضي، بينهم 59 شخصا جراء الإهمال الطبي و24 نتيجة التعذيب البدني، حسبما أعلنت حملة “الإهمال الطبي في السجون”، بينما أصدر مركز “النديم” لتأهيل ضحايا العنف والتعذيب، تقريرا في يونيو الماضي، أكد فيه وقوع 272 حالة وفاة على يد الشرطة خلال العام الأول لحكم قائد الإنقلاب عبد الفتاح السيسي.

وفي سياق ذي صلة، أمرت النيابة العامة بحبس 4 ضباط شرطة على ذمة التحقيقات بعد اتهامهم بقتل مواطن تحت التعذيب داخل قسم الأقصر، وأثبت تقرير الطب الشرعي تعرضه لضرب عنيف أودى بحياته.

 

 

انجازات السيسي وأحكام القضاء الانقلابي الفاسد تتوالى اعدامات وأحكام جائرة..السبت 14نوفمبر.. #نجيب_مش_هيغيب

انجازات السيسي2انجازات السيسي وأحكام القضاء الانقلابي الفاسد تتوالى اعدامات وأحكام جائرة..السبت 14نوفمبر.. #نجيب_مش_هيغيب

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*إنفجار عبوة ناسفة كبيرة الحجم جنوب الشيخ زويد.. دون إصابات

افجرت قوات الأمن عبوة ناسفة زرعها مجهولون دون وقوع إصابات بطريق مرور قوات الأمن جنوب مدينة الشيخ زويد

وأكدت مصادر وشهود عيان قيام مجهولين بزرع عبوة ناسفة كبيرة الحجم بطريق فرعي تسلكة القوات جنوب الشيخ زويد

وتعاملت قوات الأمن مع العبوة حيث تم اكتشافها، وإنشاء طوق أمني حولها، وتفجيرها بإطلاق النار عليها من مسافة بعيدة، حيث انفجرت، محدثة دويًا هائلا ودخانًا كثيفًا، دون وقوع إصابات أو خسائر بشرية

ومن جانبها تقوم قوات الأمن بتمشيط المنطقة للبحث عن عبوات ناسفة أخري

 

 

*قصف مدفعي عنيف من كمائن الطريق الدولي بالعريش وأنباء أولية عن سقوط 3 مصابين حتى الآن

قصف مدفعي عنيف من كمائن الطريق الدولي بـ #العريش على قرى جنوب #الشيخ_زويد و #رفح وأنباء أولية عن سقوط 3 مصابين حتى الآن

 

 

*سفارة الانقلاب بفرنسا تتابع اختفاء شاب مصري بعد وقوع تفجيرات باريس

أعلنت سفارة الانقلاب بفرنسا أنها تتابع حالة شاب مصري، 27 عامًا، متغيب عن مقر إقامته، بعد الأحداث التي شهدتها العاصمة الفرنسية مساء أمس الجمعة.

وبحسب موقع “أصوات مصرية”، فان الشاب المتغيب توجه إلى فرنسا برفقة والدته، وقرر الذهاب لإستاد فرنسا الدولي لمشاهدة مباراة كرة القدم بين فريقي فرنسا وألمانيا، والذي وقع في محيطه أحد التفجيرات.

وأشار المتحدث باسم وزارة الخارجية إلى أن السفارة تواصلت مع وزارتي الداخلية والخارجية الفرنسية بشأن الشاب، ولم تستدل عن اسم الشاب ضمن أسماء ضحايا أو مصابي التفجير.

شهدت العاصمة الفرنسية عدة تفجيرات متزامنة في مناطقة متفرقة؛ أسفرت عن مقتل نحو 153 شخصًا واصابة 200 حتى الآن.

 

*الإعدام والسجن 405 أعوام لـ”حبارة” وآخرين بهزلية “رفح الثانية


قضت الدائرة 14 بمحكمة جنايات الجيزة، برئاسة المستشار معتز خفاجي، اليوم السبت، بالإعدام شنقا على القيادي الجهادي عادل حبارة و6 آخرين من المتهمين بتكوين خلية “الأنصار والمهاجرين”، والتي تضم 35 شخصا، وذلك بإعادة محاكمتهم في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”مذبحة رفح الثانية”.

فيما قضت المحكمة ذاتها بمعاقبة 3 متهمين آخرين بالسجن المؤبد لمدة 25 عاما، والسجن المشدد 15 عامًا لـ 22 متهما آخرين، فضلًا عن الحكم ببراءة 3 آخرين مما نسب إليهم، وذلك بمجموع أحكام بلغ 405 أعوام.

وكانت المحكمة في الجلسات الماضية لم تمكن الدفاع من إبداء دفوعه في القضية، ولم تستجيب لأيا من طلباتهم، وفي مقدمة ذلك طلب الدفاع الموكل عن عادل حبارة، المتهم الأول فى القضية، باستدعاء عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري، لسماع أقواله بشأن القضية الماثلة.

وكذلك طلب سماع أقوال وزير دفاع الانقلاب صدقي صبحي، والفريق محمود حجازي، إلى جانب مدير مكتب المخابرات الحربية بشمال سيناء، كشهود يرغب الدفاع في مناقشتهم، باعتبار أن القضية قائمة على التحريات العسكرية، إلا أن المحكمة رفضت كافة الطلبات.

وكانت محكمة النقض قضت في 13 يونيو الماضي، بقبول الطعون المقدمة من المتمين على حكم محكمة الجنايات الصادر في ديسمبر 2014 بمعاقبة عادل حبارة و6 آخرين بالإعدام شنقا وبمعاقبة 22 آخرين بالسجن المؤبد وبمعاقبة 2بالسجن المشدد 15 لكليهما وذلك لاتهامهم بقتل الجنود في الواقعة التي عرفت إعلاميا بـ “مذبحة رفح الثانية”.

 

 

*تأجيل قضية الرئيس مرسي في هزلية “إهانة القضاء” لجلسة 8 ديسمبر

 أرجأت المحكمة، اليوم السبت، محاكمة الرئيس محمد مرسي أول رئيس مدني منتخب في مصر ديمقراطيًَا، و24 آخرين بينهم محامون وناشطون في قضية ملفقة  “إهانة السلطة القضائية”، إلى جلسة 8 ديسمبر/كانون الأول المقبل، بحسب مصدر قضائي.

وقال مصدر قضائي إن “تأجيل القضية جاء تنفيذًا لطلب الدفاع الحصول على صورة من محضر الجلسات، ونسخة من محتويات (الفلاش ميموري)، بعد انتداب خبير من الإذاعة والتليفزيون لحلف اليمين ونسخ المحتويات”.

وبحسب المصدر، كلفت المحكمة النيابة باستخراج الـ”سي ديالخاص بمحمود السقا (أستاذ بكلية الحقوق جامعة القاهرة وعضو مجلس الشعب السابق)، كما أذنت لمحامي الرئيس مرسي، محمد سليم العوا، بتقديم صورة من طعن مرسي على نتيجة انتخابات البرلمان في 2005.

ويحاكم الرئيس مرسي في 5 قضايا ملفقة لا يعترف بها الرئيس ، بحسب مصدر قانوني بهيئة الدفاع عنه، هي “وادي النطرون” (حكم أولي بالإعدام)، و”التخابر الكبرى” (حكم أولي بالسجن 25 عامًا)، وأحداث الاتحادية (حكم أولي بالسجن 20 عامًا)، بجانب اتهامه في قضيتي “إهانة القضاة”، و”التخابر مع قطر”.

 

 

*في ظل الانقلاب منتخب مصر يسقط أمام تشاد “المغمور” بهدف نظيف

 

*تأجيل هزلية إهانة القضاء.. و”الخضيري” يجري عملية قلب مفتوح

أجلت محكمة جنايات القاهرة، رابع جلسات القضية المعروفة إعلامياً بـ”إهانة القضاة”، والمتهم فيها الرئيس محمد مرسي، ومجموعة من السياسيين والنشطاء والإعلاميين، إلى جلسة 8 ديسمبر المقبل.

وجاء قرار التأجيل تنفيذًا لطلب الدفاع بالحصول على صورة من محضر الجلسات، ونسخة من محتويات الفلاش ميموري المحرز بالقضية، بعد انتداب خبير من الإذاعة والتليفزيون لحلف اليمين ونسخ المحتويات وتسليمها للدفاع للاطلاع عليها وتفنيدها تمهيدا للرد عليها في المرافعة.

كما صرحت المحكمة للدفاع بتقديم صورة من طعن الرئيس مرسي، على نتيجة انتخابات برلمان 2005 والتي تكشف عن تزوير العملية الانتخابية في الدائرة.

وتسلمت المحكمة بجلسة اليوم تقريرا طبيا من مستشفى المنيل الجامعي مفاده تعذر حضور المستشار محمود الخضيري، والمتهم بالقضية، من محبسه لإجرائه عملية قلب مفتوح، وهو التقرير الذي سلمته مصلحة السجون للمحكمة.

وأسندت هيئة التحقيق القضائية إلى المعتقلين، أنّهم “أهانوا وسبّوا القضاء والقضاة بطريق النشر والإدلاء بأحاديث في القنوات التلفزيونية والإذاعية ومواقع التواصل الاجتماعي الإلكترونية، من خلال عبارات تحمل الإساءة والازدراء والكراهية للمحاكم والسلطة القضائية، وأخلّوا بذات الطرق سالفة الذكر، بمقام القضاة وهيبتهم، من خلال إدلائهم بتصريحات وأحاديث إعلامية تبثّ الكراهية والازدراء لرجال القضاء والمحاكم”.

 

 

*توني بلير يصل القاهرة

وصل إلى القاهرة اليوم السبت توني بلير المبعوث السابق للجنة الرباعية الدولية لعملية السلام في الشرق الأوسط رئيس وزراء بريطانيا الأسبق على متن طائرة خاصة قادما من إسرائيل في زيارة لمصر للقاء عدد من المسئولين لبحث عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وكان بلير قد أطلق من القدس أمس /الجمعة/ مبادرة جديدة للتوصل إلى اتفاق سلام بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني, وأكد أنه كان مبعوثا للجنة الرباعية وأنه يعمل الآن كمواطن بصفته الخاصة للدفع من أجل التوصل إلى تسوية عن طريق المفاوضات.

 

 

*روسيا اليوم تفضح إعلام الانقلاب : “القنوات المصرية تزيف وتترجم لقاءات السياح الروس بالخطأ

فضح موقع “روسيا اليوم ” – التابع لقناة “روسيا اليوم” – القنة الشبه حكومة ، قنوات التليفزيون المؤيدة للانقلاب .

حيث قال الموقع في خبر نشره ، أجرت إحدى القنوات المحلية المصرية لقاء مع إحدى السائحات الروسيات في مدينة شرم الشيخ المصرية للاطلاع على انطباع السياح بعد حادثة سقوط الطائرة الروسية في سيناء.

المضحك في الأمر أن القناة استعانت بأحد موظفي الاستقبال في الفندق الذي توجد فيه السائحة الروسية  كمترجم، وهنا حصلت المفاجأة. فبعد استعراضه عضلاته وزعمه أنه يعرف اللغة مثل كف يده، قام السيد الموظف بقلب كل شيء رأسا على عقب.

ففي البداية، حين سأل المراسل السائحة عن اسمها قالت مجيبة “اسمي إيرينا”، فقال المترجم “اسمها يوليا“.

وكانت الطامة الكبرى حين طرح المراسل سؤاله الثاني على السائحة وهو: “كيف تنظرون إلى قرار الرئيس بوتين بإعادة الجاليات؟“.

فأجابت السائحة “القرار يعود للرئيس، ما يقرره الرئيس بوتين ننفذه”، فجاءت الترجمة كالتالي: “الرئيس اتخذ قرارا سياسيا، أما نحن فمرتاحون هنا في شرم الشيخ“.

 

 

*اعتقال الصحفي “عبد الرحمن أبو عوف”و مصادرة أجهزة من منزله بعد اقتحامه

داهمت قوات الأمن منزل “عبد الرحمن أبو عوف”، الصحفي في “القومية للتوزيع” الحكومية، في ساعة متأخرة من مساء أمس الجمعة، واقتادته إلى مقر الأمن الوطني بالقناطر الخيرية، حيث خضع لاستجواب انتهى في الساعات الأولى من صباح اليوم السبت. وتم عرضه على النيابة والتي أمرت بترحيله إلى سجن بنها.

 وقالت زوجته، ” إن الأمن الوطني صادر جهاز “اللاب توب” الخاص بالزميل، بالإضافة إلى جهاز الكمبيوتر، والعبث بمتعلقات المسكن.

يذكر أن عبد الرحمن أبوعوف، عضو بنقابة الصحفيين، كما أنه لا ينتمي لأية تيارات سياسية أو أحزاب ذات خلفية إسلامية أو غيرها.. ويعد أحد أكفأ المحققين الصحفيين، ومتخصص في شؤون الحركات الإسلامية، وكتب لعدد من الصحف والمجلات العربية والمصرية.

إلى ذلك تجري نقابة الصحفيين وعدد من منظمات حقوق الإنسان اتصالات موسعة للإفراج عن أبو عوف.. فيما أدان صحفيون ومثقفون عملية القبض عليه، واعتبروها دلالة على أن السلطات المصرية، ليس لديها النية لتخفيف قبضتها على الصحفيين وترويعهم والاعتداء على حرية الصحافة. وتقول نقابة الصحفيين إن أكثر من 35 صحفيًا داخل السجون، فيما تحتل مصر المركز الثالث بعد سوريا والعراق، من حيث الدول الأخطر على حرية الصحافة وحياة الصحفيين، وذلك بحسب التقرير السنوي لـ”لجنة حماية الصحفيين“.

 

 

*من جيب الشعب .. إنشاء مهبطين للطائرات ومنصة لاستقبال الخائن السيسي بشرق بورسعيد

انتهت الهيئة الهندسية للقوات المسلحة من إنشاء مهبطين للطائرات ومنصة بميناء شرق بورسعيد، لاستقبال السيسي، أثناء زيارته التي من المقرر أن تتم خلال الأيام القليلة القادمة لحضور بدء أعمال تطوير وتنمية منطقة ميناء شرق بورسعيد، في إطار مشروعات الدولة لتنمية محور قناة السويس.

ومن المقرر أن يزور موقع مهابط الطائرات ومنصة السيسي، غدًا، اللواء كامل الوزيري رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، بالإضافة إلى عدد من التنفيذيين للتأكد من استعداد المنصة لاستقبال السيسي وتجهيزها على أعلى مستوى من التجهيزات.

جدير بالذكر أن المشروع تحت إشراف هيئة قناة السويس وتنفيذ الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، وتم الانتهاء من أعمال الحفر والإحلال لتربة الأرصفة التي سيتم بناؤها في ميناء شرق بورسعيد والتي ستخصص بعد الانتهاء لتداول الحاويات والصب السائل والحبوب، ويجري تنفيذ المرحلة الأولى من المشروع ببناء أرصفة بطول 5 كيلو، والتي تنفذها شركات القطاع العام بطول 500 متر وبعمق 3.5 أمتار لكل رصيف.

 

 

*عصابة السيسي كلها شؤم.. “حجازي” راح فرنسا فوقعت تفجيرات باريس

يبدو أن عصابة السيسي كلها شؤم|؛ أينما حلت حل الخراب والدمار؛ حيث عاد محمود حجازي ، صهر قائد الانقلاب السيسي ورئيس أركان حرب القوات المسلحة ، والوفد المرافق له، السبت، إلى القاهرة، بعد زيارة رسمية لفرنسا استغرقت عدة أيام.

وجاءت عودة “حجازي” بعد ساعات من وقوع سلسلة من التفجيرات التي هزت العاصمة الفرنسية باريس، أسفرت عن مقتل 130 وإصابة أكثر من 100 آخرين، ما دفع السلطات الفرنسية إلى إعلان حالة الطوارئ وإغلاق الحدود.

وتأتي زيارات السيسي وحجازي الخارجية في محاولة لإبرام صفقات أسلحة وطائرات لتسويق انقلابهم العسكري على الشرعية؛ كان من بينها صفقة طائرات رافال الفرنسية.

 

 

*رشاوى “المنحل” تنتشر في الجولة الثانية لبرلمان الدم

انتشر المال في الجولة الثانية لانتخابات برلمان “الدم”، ووصل اليوم السبت سعر الصوت في بعض مناطق مرشحي الانقلاب إلى 50 جنيهًا (6 دولارات) ويصل في مناطق أخرى، مثل في محافظة القاهرة مثل منشأة ناصر، وحي الشرابية، والزاوية الحمرا، وتل العقارب، والمواردي في السيدة زينب، ومنطقة “مثلث ماسبيرو” أبو العلا، وكفر العلو، وعزبة الوالدة في حلوان، إلى 200 جنيه (25 دولارًا) تحت شعار “أبجني تجدني”، تعني أنّ من يدفع الرشوة يجد الخدمة.

هذا الرقم قابل للزيادة مع اقتراب موعد الانتخابات، إذ ينشط سماسرة الانتخابات للاتفاق على شراء الأصوات خصوصًا في أحياء القاهرة، فيما انتشرت سلال السلع الغذائية التي تحتوي على زيت وسكر وأرز وشاي وبقوليات وغيرها، بالإضافة إلى أكياس اللحوم، وتوزيع البطانيات وتقديم الأجهزة الكهربائية كهدايا خصوصًا للمقبلين على الزواج، فضلاً عن طبع كراسات وأقلام و”تي شرتات” تحمل اسم وصور المرشح لتوزيعها على الأهالي.

وعلى الرغم من تهديدات وزارة الأوقاف بمنع المساجد للدعاية الانتخابية، إلّا أنّ هناك رموزاً من رجال الأعمال وفلول الحزب “الوطني” المنحلّ استغلوا تلك المساجد في شبرا، أحد أحياء القاهرة، من خلال قيام عدد من الأئمة بالدعاء لمرشح معين مقابل هدايا مالية ومعنوية.
وعندما رفض أحد المواطنين الأمر، ردّ الإمام، مطالبًا الأهالي بالنزول للإدلاء بأصواتهم لكونه واجبًا شرعيًا، وأنّه لا يفضّل شخصاً على آخر.

وعلى الرغم من انتشار كل أنواع الرشى، فإن المركز المصري لدراسات الإعلام والرأي العام، يتوقع أن تكون نسبة المشاركة في المرحلة الثانية شبيهة بالمرحلة الأولى بنسبة تصل إلى 4% من عدد المقيدين في الجداول الانتخابية؛ نظرًا لرفض عدد كبير، وخصوصًا الشباب، لتلك الانتخابات.

يذكر أن المرحلة الثانية تشمل محافظات القاهرة والقليوبية والدقهلية والمنوفية والغربية وكفر الشيخ والشرقية ودمياط وبورسعيد والإسماعيلية والسويس وشمال سيناء وجنوب سيناء .

وموعدها يومي السبت والأحد 21 و22 نوفمبر 2015 بالنسبة لخارج مصر و22 و23 نوفمبر 2015 بالنسبة للداخل، أما موعد الإعادة في اللجان والدوائر التي تستوجب بها الإعادة، فسيكون يومي 30 نوفمبر و1 ديسمبر وموعد الإعادة داخل مصر سيكون 1 و2 ديسمبر 2015.

 

 

*مونيتور” تكشف تفاصيل تصفية 9 من أسرة واحدة على يد عصابة السيسي

هاجم تقرير منظمة “هيومن رايتس مونيتور” قوات الانقلاب في سيناء، وحملها مسئولية مقتل 9 مدنيين من عائلة واحدة بالعريش، على مسمع منها، دون محاولتها منعه، فيما يبدو أنه تواطؤ يوم الأربعاء الماضي.

ونقلت المنظمة شكوى من مصادر قبلية “رفضت الإفصاح عن هويتها” أن 9 مواطنين بينهم طفل وطفلة، قضوا نحبهم ليل 11 نوفمبر 2015، إثر هجوم مسلح، نفذه مجهولون، أطلقوا الرصاص عليهم بكثافة فسقطوا قتلى، وأصيب شخص واحد بإصابات بالغة الخطورة.

وذكرت المصادر في الشكوى التي تلقتها ووثقتها “مونيتور”، إنّ انفجار عبوة ناسفة لحق بمدرعة تابعة لقوات الأمن وسط مدينة العريش، وكان الفاعل مجهولاً. فأغلقت على إثره قوات الأمن المشتركة (جيش، وشرطة مدنية) وحاصرت حي “البطل أحمد عبد العزيز”، جنوب غربي المدينة. أعقب ذلك اقتحام سيارة تُقِل عددًا من العناصر الملثمة المسلحة، لمنزل عائلة “أبو عَيّاد” التابعة لقبيلة “الرميلات” التي استقرت بمدينة العريش بعد تهجيرها قسرًا وتدمير منازلها بمدينة رفح الحدودية، وإخلائها قسراً بقرار جمهوري سيادي.

واستطردت المصادر أنه بعد نقل العائلة بجميع أفرادها (رجال ومعهم طفل) إلى فناء واسع بجوار منزلهم، قامت العناصر المسلحة بإطلاق الرصاص العشوائي بكثافة عليهم ما أدى إلى مقتل كلً من  (وليد فوزي عَيّاد، وشقيقه الأول عُمر فوزي عَيّاد، وشقيقه الثاني سلمان فوزي عَيّاد، وأنس أحمد سلامة وطفله حسن أنس أحمد، وإسلام المصري أبو عَيّاد، وأحمد إبراهيم محمد حًمّاد البورني، وخالد سلمان محمد حَمّاد البورني).

وبعد أن قتل المسلحون الملثمون جميع أفراد العائلة، قاموا بإطلاق الرصاص الحي مُباشرة صوب سيارة أجرة كانت تسير بالشارع، ما أسفر عن مقتل الطفلة “حلا علاء أحمد أبو عَيّاد” 3 سنوات، وإصابة والدها “علاء أحمد أبو عَيّاد” بإصابات بالغة الخطورة. وتابعت المصادر أن مالك السيارة لا يزال يتلقى العلاج في مستشفى العريش العام، في حالة صحية سيئة بحسب مسؤولين طبيين.

وتناقلت وسائل إعلام مختلفة عن مصادر أمنية شمال سيناء، أنّ الطفلة قُتلت بانفجار عبوة ناسفة وأصيب والدها إصابات بالغة، وأن سيارة مُفخخة انفجرت خلف قسم شرطة ثالث العريش.

واستكمالًا لتوثيق المنظمة، اتهم شهود عيان قوات الأمن المشتركة بتدبير وتنفيذ تلك المجزرة، لأسباب منها، قُرب المنطقة التي تم اقتحامها وتصفية المواطنين فيها من مقر قسم شرطة ثالث العريش. وأن القتلى جميعهم من مدينة رفح (التي بات مواطنوها خطرًا على الأمن القومي وينعتون بالإرهابيين) وكانوا مُهجرين قسريًا، إضافة إلى تواجد قوات من الجيش والشرطة بنطاق موقع انفجار المدرعة الأمنية، القريب جدًا من موقع الحادثة، ما سهل ويسر للعناصر المسلحة الدخول للمكان وتصفية المتواجدين فيه، باعتبارهم مسلحين، ولكن عندما تبين لقوات الأمن أن القتلى مدنيون، ألقت التُهمة على “مجهولين”.

وبذلك تنتهك قوات الأمن مواد الإعلانات والمواثيق والعهود الدولية الخاصة بحقوق الإنسان، لا سيما المادة 3/6 من الإعلان الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية.

وطالبت المنظمة السلطات المصرية بفتح تحقيق كامل وموسع في الواقعة، ما لا يعني انتفاء الجريمة عن قوات الأمن التي تعتبر مُتهماً رئيسياً وأساسياً. كما طالبت بتدخل فوري من المقرر الخاص بالقتل خارج إطار القانون في الأمم المتحدة والمجتمع الدولي للوقوف على مثل تلك الجرائم ضد الإنسانية والتي تتم بشكل ممنهج في سيناء. ودعت لتشكيل لجان من المنظمات الدولية لحقوق الإنسان لمراقبة الأوضاع الأمنية والإنسانية والحقوقية في مصر عامة، وسيناء بخاصة.

 

*غضب بين أهالي أبيس لغرق أراضيهم بالصرف الصحي في البحيرة والإسكندرية

أعرب عدد من المزارعين عن غضبهم بسبب فشل حكومة الانقلاب في تصريف مياه الأمطار، ما أدى لغرق أراضيهم في قرى أبيس الزراعية والواقعة بين الإسكندرية والبحيرة والتي غرقت في مياه الصرف الصحي عقب النوة التي تعرضت لها الإسكندرية منذ عشرة أيام.

بدأت الرحلة عندما انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعى أخبار تُفيد بغرق الأراضي الزراعية هناك بسبب الصرف الصحي، واشتكى معظم أهالي القرية من غرق الأراضي الزراعية بها نتيجة لعدم وجود تصريف للصرف الصحي، موضحين سبب ذلك أن عدم تشغيل محطة “رفع أبيس” بطريقة صحيحة، وهو ما أدى إلى ارتفاع منسوب المياه بمصرف سيدي غازي، ودخوله علي أراضي القرية.

وقال أهالي القرية التي غرقت أراضيها في مياه الصرف، إن تلك القرية تعاني منذ عشرة أيام نتيجة غرقها بمياه الصرف دون حلول حتي الأن، مضيفين”حتى الملعب بتاع العيال الصغيرة غرق هناك“.

وقال أحد المزارعين وهو يجلس أمام أرضه التي أصابها البور في تصريحات صحفية “أراضينا غرقت بسبب مياه الصرف الصحي التي زاد منسوبها داخل المصرف وهوما سبب غرق للأراضي الزراعية” مضيفا “منذ أربع سنوات ومنسوب المياه مرتفع داخل المصرف، وهو ما أدى لزيادة نسبة الملوحة داخل الأراضي الزراعية، وهو ما قلل حجم المحصولات داخل الأراضي، نتيجة لتأكل المحصول”، مفسراً ذلك بارتفاع نسبة الملوحة داخل الأراضي“.
وأضاف” لما حصل الشتا الميا ارتدت على الأراضي الزراعية وقتلت الزرع وبوار ما يقرب من 400 فدان بالمنطقة، بجانب تلف أراضي أخرى تابعة للبحيرة”، موضحا أن المحاصيل التي تلفت هي “البنجر، والفول والجزر والسبانخ والطماطممؤكداً أن ذلك سيضع المواطنين في قبضة جشع التجار الذين سيرفعون السعر في الأسواق“.

واستنكر غرق الأراضي بسبب الأمطار قائلا” دي مش أول مرة الشتا يحصل بس إهمال المسؤولين هو اللي وصلنا لكدة” مطالباً بإصلاح المصرف بدلاً من صرف تعويضات للفلاحين التي اعتبرها لاتُفيد دون حل المشكلة الأساسية وهي إرتفاع منسوب المياه داخل المصرف.
وحذر إبراهيم الحكومة من إمكانية ارتفاع أسعار الخضروات في الفترة القادمة بسبب دمار المحصول لدى الفلاحين، معتبراً أن ذلك سيؤدي لنقص كمية الخضروات المتاحة بجانب ارتفاع سعرها، مؤكدا “اتخرب بيتنا“.

 

*ضابط شرطة يحطم محل مواطن بسبب مشاجرة شخصية

قام رائد شرطة من داخلية الانقلاب ويدعى وائل عبد الحي، رئيس مباحث قسم الفيوم على رأس قوة من مباحث القسم، أمس الجمعة، بإلقاء القبض على عمرو أبو ذكرى، وقام بتحطيم محله “نت كافيهلإجباره على تحديد مسكن ابن عمه على خلفية اتهامه بمشاجرة.

وفوجئ تجار الشارع بحملة هجوم شرسة، وعندما سألوا الضابط عن سبب المداهمة “لم يجب” وظل يحطم في المحل.

وتقدم أبو ذكرى ببلاغ اتهم فيه الضابط بتحطيم منزله وتكسير الشقة الخاصة به وسب أهل بيته، والتقطت كاميرات المحل الواقعة بالتفاصيل من وقت القبض عليه بدون مضبوطات وتحطيم محله، وفوجئ المتهم بتحرير محضر بحيازته لبندقية خرطوش، في الوقت الذي اقتحمت فيه القوة الأمنية المرافقة للضابط  للمكان بدون إذن نيابة.

يكر أن صاحب المحل تقدم بعدد من الشكاوى للنائب العام ضد ما أسماه بانتهاك حقوق الإنسان، وعودة الداخلية لزمن حبيب العادلي، خاصة، وأنه لم ينتم لأي تنظيمات أو أحزاب، موضحًا أنه يضع صور قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي داخل محله، وقال عمرو في شكواه التي حملت رقم 9248حصر 1491لسنة 2015 (معاينة النيابة) إن خسائر المحال المحطمة وصلت لآلاف الجنيهات.

 

 

*#نجيب_مش_هيغيب.. 61 عامًا من انقلابات العسكر على السلطة

ما أشبه اليوم بالبارحة، بل ربما اليوم هو امتداد لأمس ونسخة كربونية لما جري قبل 61 عامًا بالتمام والكمال، عندما انقلب العسكر على أول رئيس في تاريخ جمهورية مصر العربية اللواء محمد نجيب، الذي لم يتجاوز مدة حكمه عام واحد، حتى قرر “الضباط الأحرار” محاكمة قائدهم ووضعه قيد الإقامة الجبرية لمدة 30 عاما.

أنني أول من أطلق عبارة “الضباط الأحرارعلى التنظيم الذي أسسه جمال عبد الناصر، وأنا الآن أعتذر عن هذه التسمية، لأنها لم تكن اسمًا على مُسمى، فهؤلاء لم يكونوا أحرارا وإنما كانوا أشرارا، وكان أغلبهم -كما اكتشفت فيما بعد- من المنحرفين أخلاقيًا واجتماعيًا، ولأنهم كذلك كانوا في حاجة إلى قائد كبير  ليس في الرتبة فقط، وإنما في الأخلاق أيضاً، حتى يتواروا وراءه، ويتحركوا من خلاله، كنت أنا هذا الرجل للأسف الشديد».. تلك الحقيقة التي كشف عنها نجيب في مذكراته “كنت رئيسا لمصر” والتي ربما تجيب على تساؤل يجري الآن على ألسنة العوام لماذا انقلب العسكر على السلطة المنتخبة؟.

اليوم، 14 نوفمبر، تمر الذكري الـ61 على انقلاب العسكر على قائد الجيش وأول رئيس عقب انقلاب 3 يوليو 1952، بعد أن ترسخ في يقين الرجل العسكري على الرغم من كثرة شهاداته وتراكم خبراته أن السياسة ليست ملعبا لجنود القوات المسلحة، وأن من تربي في الثكنة لا يمكن أن يدير وطن أن يجيد اللعب في أروقة السياسة.

ولم يكن الرجل المتسق مع نفسه ينتظر من العسكر التكريم على ضرورة عودة الجيش إلى ثكناته، وإنما كان الاعتقال والمحاكمة بتهم ربما تسمعها الآن في أروقة شامخ الانقلاب، من عينة محاولة قلب نظام الحكم، حتى تم في النهاية بقرار من عبدالناصر وضعه قيد الإقامة الجبرية فى منزل زينب الوكيل بمنطقة 23 يوليو بالمرج، حتى لفظ أنفاسه تحت عوز الفقر والمرض الذى حاصر أولاد أول رئيس جمهورية فى مصر.

نجيب” دفع في وقت سابق، ذات الضريبة التي يدفعها الرئيس الشرعي محمد مرسي –أول رئيس مدني منتخب في تاريخ مصر-، ورغم الدولة البوليسية التي رسخ أركانها العسكر من أجل تأمين حكمه لم تختلف كثيرا وربما بذات الأدوات القديمة، إلا أن الشعب لم يتمترس خلف جدران الخوف وإنما خرج فى كل الميادين ليرفض الانقلاب ويتمسك بثورته، مدافعا عن رئيسه المنتخب ودون أن ينسي أن يرد الظلم عن اللواء الراحل.

نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، دشنوا هاشتاج “#نجيب_مش_هيغيب” من أجل إحياء ذكري الانقلاب على الرئيس الراحل، واعتبروه منبرا لفضح جرائم العسكر على مدار 63 عاما، حيث كتب أحد الناشطين: ” زي النهاردة من 61 سنة انقلب “عبدالناصر” على “نجيب”، ودخلت مصر النفق المظلم، حكم العسكر حاول في أكثر من 60 سنة أنه يلغي سيرة الرئيس محمد نجيب أول رئيس لمصر بعد الحكم الملكي.. حقد وكراهية ضباط الحكم العسكري على نجيب لأنه كان مؤمن إن الجيش كمؤسسة وطنية مكانه الحدود في مواجهة العدو الحقيقي وأن حكم الدولة للمدنين، وده يخالف أحلام منتفعي العسكر“.

وعلقت صاحبة حساب رحيق محمد: ” أول رئيس يتم الإنقلاب عليه هو محمد نجيب، المفروض كل اللى عاصروا هذه الفترة من الإخوان بالذات يحكوا ويفصلوا كل الاحداث على ضوء ما حدث اليوم وده للتاريخ ولمعركة الوعى التى ستطول“.

وارتقي الهاشتاج سريعا فى سلم “الترينداتحتى بات فى مواقع الصدارة، وسط تفاعل كبير من النشطاء، فكتب هيما أبو ياسين: ” لانه كان صوت كل حر بينادي بتحرر البلد من فكر العسكر العقيم المجدب”، فيما علقت رضوى حليم: “من صبر نجيب إلى صمود مرسي، تحية لكل رئيس وقف فى وجه عصابة الانقلابات.

الرئيس محمد نجيب ولد في العاصمة السودانية الخرطوم في ٧ يوليو ١٩٠٢، لأب ضابط يخدم فى جنوب الوادي، وأم سودانية، كان حريصا طوال حياته على التزود بالعلم فتخرج في الكلية الحربية ثم حصل على شهادات عليا فى البوليس والحقوق والاقتصاد والعلوم السياسية.

وطوال مسيرته كان ضابطا يشار له بالبنان، حيث خدم في الجيش المصري وترقى ما بين القاهرة والسودان، وتدرج فى الرتب العسكرية حتى حصل على رتبة لواء أركان حرب، وأصيب في حرب، قبل أن يتم انتخابه –دون إرداة القصر- رئيسا لنادى الضباط في ١ يناير ١٩٥٢ بأغلبية الأصوات.

مع نجاح انقلاب 23 يوليو فى الإطاحة بالملك تولى نجيب رئاسة الجمهورية باعتباره قائد الضباط الأحرار، ولما يتمتع به داخل صفوف الجيش من أخلاقيات وثقافة وتاريخ عسكرى مشرف، إلا أن الخلافات مع عبدالناصر اجبرته على الاستقالة في فبراير ١٩٥٤.

وأجبر الشعب مجلس قيادة الثورة على عودة نجيب للسلطة، فأصدر في ٢٧ فبراير ١٩٥٤ بيانا يعلن عودته، قبل أن يتحين الفرصة للإطاحة به في ١٤ نوفمبر ١٩٥٤، ويقرر وضعه قيد الإقامة الجبرية ٣٠ عاما، حتى توفي في ٢٨ أغسطس 1984.

 

 

 

أوعى يا قاضى يغرك سلطة.. عند المولى لا جيش ولا شرطة.. الثلاثاء 2 يونيه

المقاومة الشعبية1أوعى يا قاضى يغرك سلطة.. عند المولى لا جيش ولا شرطة.. الثلاثاء 2 يونيه

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*مجهولون يقطعون دائري الهرم

قطع مجهولون، قبل قليل، الطريق الدائرى أعلى منطقة الهرم بزجاجات المولوتوف، لتعطيل وصول قوات الداخلية إلى التظاهرات المناهضة لحكم العسكر.

 

* اعتقال عبد العظيم الشرقاوي عضو مكتب إرشاد الإخوان

 

*إصابة جنود مصريين بانقلاب مدرعتهم على حدود القطاع

أمنت قوات الأمن الوطني الفلسطيني المرابطة على الحدود بين قطاع غزة ومصر إخلاء عدد من الجنود المصريين أصيبوا عصر الثلاثاء جراء انقلاب مدرعة “فهدتابعة للقوات المسلحة المصرية نتيجة عطل أصابها على الطريق القريب من القطاع.

وذكرت مصادر أمنية أن المدرعة كانت تسير برفقة عدد أخر من الآليات بشكل اعتيادي لكنها انحرفت بشكل مفاجئ عن مسارها وانقلبت جراء انفلات جنزيرها أثناء مرورها على الطريق الخراساني المحاذي للقطاع.

وأوضحت المصادر أن قوات الأمن الوطني هرعت على الفور للمدرعة التي انحرفت عن مسارها مقابل حي “زعرب” غربي رفح وعملت على تأمين المكان قبل أن تصل قوات مصرية لإنقاذ وإخلاء الجرحى من الجنود المتواجدين داخلها.

وأضافت أن قوات الأمن الوطني تواجدت بكثافة محيط الآليات وأمنتها حتى وصلت عدة آليات تحمل فرق إنقاذ تابعة للجيش والتي عملت على إخلاء الجنود المُصابين بجروح طفيفة، وكذلك آلية الرفع لنقل الآليات من مكانها.

وأبدى قائد قوات الأمن الوطني طارق أبو هاشم وعناصر الجهاز تعاونًا مباشرًا مع قوات الجيش المصري، وتحدثوا معهم من مسافة قريبة جدًا وبادروا بعرض تقديم أي مساعدة لهم.

 

 

*تأجيل النطق بالحكم على مرسي

أرجأت محكمة جنايات القاهرة، اليوم الثلاثاء، النطق بالحكم بحق محمد مرسي، أول رئيس مصري مدني منتخب، و121 آخرين، في قضيتي “التخابر” ، و”اقتحام السجون” إلى جلسة 16 يونيو/حزيران الجاري، بعد تلقي رأي المفتي، لإتمام المداولة.

وجاء قرار القاضي بمد أجل الحكم، بعد أن وصل الرأي الشرعي من مفتي البلاد، صباح الثلاثاء، من أجل مزيد من المداولات بين هيئة المحكمة.

وقال مصدر قضائي إن المحكمة “قررت مد أجل النطق بالحكم في القضيتين نظراً لوصول رأي المفتي متأخراً في القضيتين، وعليه فإن المحكمة لم تأخذ وقتاً كافياً في اتخاذ القرار والحكم“.

ولم تُشر المحكمة إلى ما جاء في تقرير المفتي.

والإحالة للمفتي في القانون المصري هي خطوة تمهد للحكم بالإعدام، ورأي المفتي يكون استشاريًا، وغير ملزم للقاضي الذي يمكنه أن يقضي بالإعدام بحق المتهمين حتى لو رفض المفتي.

 

* الغنوشي: نتوقع ان تقع وساطة سعودية في مصر

الغنوشي: نتوقع ان تقع وساطة سعودية في مصر لان المنطقة في حاجة الى تصالح و مصر كذلك تحتاج الى تصالح

الغنوشي :العالم العربي في حاجة الى مصر قوية ويحتاج الى جيش مصري قوي فالعالم العربي بدون مصر لا شيء

 

* الانقلاب يغتال الحريات النقابية ويواصل إهدار حقوق العمال..وعودة ” رجال مبارك ” للصورة !

قال منسق عام دار الخدمات النقابية، كمال عباس، إن عام 2014 جاء محملا بكل الآلام، حيث تم الاعتداء من قبل حكومة الانقلاب العسكري على الحريات النقابية، وشهدت اعتداءات بالغة ما بين ضغط وتضييق وتدخل فظ من قبل وزارة القوى العاملة التابعة لحكومة الانقلاب في شؤون النقابات، وإجراءات تعسفية في مواجهة القيادات العمالية، وكان العنوان الأبرز لهذه الانتهاكات هو إعادة الاعتبار للاتحاد العام لنقابات عمال مصر- الذراع النقابية لنظام مبارك.

وأوضح عباس في تصريحات صحفية أنه في إطار عودة رجالات ما قبل ثورة يناير تشهد شركات قطاع الأعمال العام المملوكة للدولة مخططات ممنهجة للتنكيل والتخلص من القادة العماليين في تلك الشركات، فترتفع وتيرة حرب شرسة من قبل رؤساء مجالس إدارات شركات قطاع الأعمال العام، ضد قيادات وممثلي العمال الذين قادوا حركات احتجاجية للمطالبة بإصلاح تلك الشركات، ومحاسبة المسؤولين عن خسائرها والمطالبة بتطويرها، وإعادة الاعتبار لتلك الشركات التي كانت تقود مسيرة التنمية المصرية قبل بدء برنامج الخصخصة المشؤوم أوائل التسعينيات من القرن الماضي.

وتتزامن عمليات التنكيل بالقيادات العمالية وكأنه مخطط يقوده رؤساء مجالس إدارات الشركات القابضة التسعة الممثلة لذلك القطاع بلا استثناء، هؤلاء الباقون في مناصبهم منذ عشرات السنين وكأنه لم تكن هناك ثورة قد قامت للإطاحة بكافة رموز النظام السابق، وكأنه لم تكن هناك دماء زكية قد سالت من أجل محاسبة الفسدة الذين باعوا شركات القطاع العام بأبخس الأثمان، الذين حولوا وعن عمد تلك الشركات إلى خرابات ينعق فيها البوم من أجل خصخصتها والسمسرة في صفقات بيعها.

وأشار إلى أنه لم تخل شركات قطاع الأعمال العام والتي لا يتواجد بها نقابات مستقلة من استمرار التنكيل بالقيادات العمالية المطالبة بحقوق العمال، حيث قام رئيس مجلس إدارة شركة الحديد والصلب بتحويل أحد القيادات العمالية إلى الشؤون القانونية بتهمة عدم استجابته لقرار تحويله إلى القومسيون الطبي على غير رغبته كما ينص القانون، رغم أن هذا الموظف هو أحد أعضاء اللجنة النقابية بالشركة ولا يحق لإدارة الشركة التحقيق معه إلا عن طريق النقابة العامة. وفي السياق ذاته قامت الإدارة بتحويل موظف آخر يعمل في قسم الصيانة إلى التحقيق بتهمة توزيع منشورات واستدعائه من قبل أمن الشركة بتهمة سرقة كيسة كمبيوتر.

 وفي السياق ذاته وفي ما وصف بأنه فضيحة نقابية من اتحاد العمال الحكومي، قررت النقابة العامة للصناعات الهندسية والمعدنية فصل محمد عمر” من عضوية النقابة انتظارا لعرض القرار على الجمعية العمومية، ليتماشى قرار فصل محمد عمر من النقابة مع قرار إيقافه عن العمل الذى صدر من رئيس مجلس إدارة الشركة في 25 آب/ أغسطس الماضي بدعوى تحريضه عمال الشركة على الاعتصام.

وفى شركة غزل المحلة واستمرارا لمخططات تصفية الحسابات مع القيادات العمالية في شركات قطاع الأعمال العام، قامت إدارة الشركة بفصل قيادات عمالية بدعوى تحريضهم عمال الشركة على الإضراب وتعطيل العمل، على خلفية إضراب عمال الشركة لمدة أربعة أيام متتالية، وأصدرت إدارة الشركة بعدها بشهرين قرارا بإنهاء خدمة أحد القيادات العمالية، بدعوى تحريضه العمال على الإضراب وتعطيل الإنتاج.

وعلى مستوى البنية القانونية مر العام 2014، لتظل القوانين المقيدة للحريات النقابية على حالها، وكأن ثورة لم تقم، وكأن شهداء لم يسقطوا للمطالبة بالعيش والحرية والكرامة الإنسانية.. فقد مر العام وما زال قانون الحريات النقابية حبيس الأدراج، وهو القانون الذى تعهدت الحكومات المصرية المتعاقبة منذ قيام الثورة المصرية في كانون الثاني/ يناير عام 2011 بالانتهاء منه وإصداره.

 

* بني سويف: أمن الانقلاب بفشل فى فض تظاهره شبابية بالميمون بعد اشتباكات عنيفة

وقعت اشتباكات عنيفة بين قوات الأمن وبين شباب بقرية الميمون ببنى سويف اثناء فض الامن لتظاهره شبابية حاشدة انطلقت احتجاجا على حصار الأمن لقرية الميمون لليوم الـ 100 على التوالى.
حيث قال شهود عيان ان قوات الامن اعتدت على المسيرة الشبابية بالناحيه الشرقية بالقرية واطلقت الغاز والخرطوش فيما رد الشباب بالالعاب واجبروا الامن على الانسحاب من داخل شوارع القرية حيث عادت قوات الامن الى منطقة تمركزها امام كوبرى القرية.

 

*اعتصام مفتوح لـ”أوائل الخريجين” أمام مجلس وزراء الانقلاب للمطالبة بالتعيين

أعلن عدد من أوائل خريجى الجامعات دخولهم في اعتصام مفتوح أمام مبنى رئاسة وزاء الانقلاب للمطالبة بتعينهم، وقال حامد عبد الله، المتحدث باسم ائتلاف أوائل خريجى الجامعات، في تصريحات صحفية: تقدمنا بمذكرة لأحد مسئولى مجلس الوزراء طالبنا خلالها تحديد موعد لمقابلة إبراهيم محلب حتى نتمكن من عرض مشكلة التعيين عليه، إلا أن مسئول المجلس أفادهم بأنه سوف يتم الرد على طلبهم غدا.

وأعلن حامد، الدخول فى اعتصام مفتوح على رصيف مجلس الوزراء، لحين الرد على طلبهم واستصدار قرار يمنحهم الحق بالتعيين فى الوظائف الحكومية، والإدارية بالدولة، أسوة بزملائهم من الدفعات السابقة.

 

*شمال سيناء.. مصرع وإصابة 4 عمال إثر إطلاق النار عليهم من مجهولين

لقي عامل مصرعه اليوم وأصيب 3 آخرون إثر حادث إطلاق رصاص عليهم من مجهولين بوسط سيناء، وتم نقلهم لمستشفى العريش العام، وهم من العاملين بمصنع للأسمنت في منطقة بغداد بوسط سيناء.

 

وأوضحت مصادر بشمال سيناء أن الشخص الذي لقي حتفه يدعى هشام (27 سنة)، وهو من عمال مصنع الأسمنت بينما أصيب 3 آخرون بطلقات وإصابات متنوعة.

ويذكر أنه قام مجهولون بإطلاق النيران على العمال، ما أدى إلى الحادثة وسط حالة من الاستياء والغضب لدى الأهالي

 

* وفاة الناشط السيناوي صبري الغول بعد ساعات من اعتقاله

غيّب الموت المعتقل والناشط السيناوي، صبري الغول، أحد أبناء قبيلة الفواخرية بمدينة العريش، داخل مقر الكتيبة 101 بمدينة العريش قبل قليل.
جاء ذلك بعد ساعات من إعلان المتحدث العسكري، العميد محمد سمير، من ضبطه خلال حملة أمنية مساء أمس الإثنين، أسفرت عن ضبط 71 شخصًا، مشيرًا – خلال صفحته على “فيس بوك”- أنه تم تحويلهم إلى جهات التحقيق لاتخاذ الإجراءات.
يذكر أن الناشط السيناوي، صبري الغول، كان مطاردًا منذ أكثر من عام بسبب رفضه لحكم العسكر، حتى تم القبض عليه قبل أسبوعين وأفرج عنه قبل أسبوع، وأعيد القبض عليه مرة أخرى مساء أمس.

 

*مسيحي مصري: “مرسي” لم يرضى بتهجير الأقباط ولو لليلة واحدة.. و”السيسي” مشغول بعشيرته فقط

أثار تهجير 6 أسرة قبطية ببني سويف، على خلفية نشر شاب مسيحي رسمًا مسيئًا إلى النبي صلى الله وعليه وسلم، ردود فعل غاضبة في أوساط الأقباط، ما دفع بعضهم إلى عقد مقارنة بين موقف الانقلاب، والرئيس محمد مرسي من أزمة مماثلة إبان فترة حكمه التي استمرت لعام واحد.

وأعاد الناشط القبطي، شادي منير للأذهان ما فعله الرئيس مرسي حين تدخل على الفور لإعادة أسرة قبطية تم تهجيرها من منطقة العامرية بالإسكندرية، ليقارن ذلك بموقف عبدالفتاح السيسي وعدم تدخله في قضية تهجير الأسر القبطية ببني سويف.

وكتب منير عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك“:
احب افكر الساده الأقباط اللى ركبين معانا فى الميكروباص ده ان السيد مرسي العياط اللى رعبكم هو و جماعته و هو فى حكم البلاد و العباد وقت ما كان الأنباء باخوميوس يتقلد أمور البابويه تم تهجير عائله مسيحيه من مدينه العامريه محافظة الاسكندرية و عندما علم السيد مرسي المرعب بالأمر من اولاده ليلاً قام بالاتصال بالانبا باخوميوس ليلاً أيضا و وعده بإعادة العائله صباحاً و قد حدث و ارسل وفداً من حزب الحريه و العداله و تم اعاده الاسره و تعويضهم عن ما أصابهم من خسائر … هذا ما قصه لى القس بولس جورج راعى كنيستى (مارمرقس مصر الجديده) فى يوم من أيام نزولى ضد مرسي و جماعته هذا حدث وقت ان كان منقذكم هو المسيح … نقطه و من اول السطر
السيد عبد الفتاح السيسي (المنقذ) فى وقت تهجير 5 اسر قبطيه فى بنى سويف يتصل بالهام و يسرا لترتيب رحله ألمانيا …. هذا حدث وقت ان اتخذتم لكم منقذ غير المسيح
بس خلاص.

 

*توقف 400 مصنع في 6 أكتوبر نتيجة فشل الانقلاب

شهدت الشهور الخمسة الماضية زيادة في أعداد المصانع التي توقفت نتيجة عجز حكومة الانقلاب العسكري عن توفير الآليات اللازمة لاستمرارها، وبلغ إجمالي المصانع التي توقفت في مدينة السادس من أكتوبر أكثر من 400 مصنع كبير، وفقا للإحصائية الأخيرة لجمعية مستثمري أكتوبر، بزيادة 113 مصنعا، عن الإحصائية التي سبقتها بنهاية العام الماضي.

وتتمثل أبرز مشكلات تلك المصانع في نقص التمويل وصعوبة تسويق منتجاتها في الأسواق الخارجية لعدم قدرتها على المنافسة في ظل الأعباء الداخلية المفروضة عليها، إلى جانب عدم توافر الطاقة اللازمة لتشغيلها.

وأعلنت لجنة التأمين والبنوك باتحاد المستثمرين أن الاحتياجات التمويلية للمصانع المتعثرة في المناطق الصناعية تصل لحوالي 60 مليون جنيه في كل منطقة، مشيرة إلى أنها خاطبت كلا من البنك المركزي ووزارة الصناعة أكثر من مرة خلال العامين الماضيين ولكن لم يستجب أي منهم حتى الآن، موضحة أن معظم تلك المصانع تتركز في محافظات الصعيد بالإضافة إلى المنطقة الصناعية بالسادس من أكتوبر والعبور.

وتعاني المنطقة الصناعية في 6 أكتوبر منذ سنوات من نقص حاد في الأراضي الصناعية مكتملة المرافق، إلى جانب تعثر مئات المصانع وتوقفها عن الإنتاج بسبب مشكلات التمويل أو مشكلات التسويق، والصعوبة البالغة في الحصول على تراخيص التشغيل سواء للمصانع القائمة أو الجديدة.

 

 

*ثائرات ناهيا يهتفن: “أوعى يا قاضى يغرك سلطة.. عند المولى لا جيش ولا شرطة

فى مشهد ثورى، رفعن خلاله شارات رابعة، وصور الرئيس مرسى، خرجت نساء ضد الانقلاب بقرية ناهيا بالجيزة، في مسيرة ضد قضاة العسكر وأحكامهم الجائرة، والمسيسة فى حق رئيس مصر الشرعى محمد مرسى، مطالبات بمحاكمة السيسى وقادة الانقلاب لتآمرهم على شرعية المصريين، وحقهم فى اختيار من يمثلهم.
رددت المشاركات فى التظاهرة هتافات منددة بااحكام الإعدام لرئيس مصر وابنائها ، منها : ” اوعى يا قاضى يغرك سلطة … عند المولى لا جيش ولا شرطة“.
كما رفعن لافتات تطالب بالإفراج عن المعتقلين فى سجون العسكر

 

*حملة مداهمات بالإسماعيلية واعتقال طالب من منزله ومواطنين من مقر عملهما

شنت مليشيات الانقلاب العسكرى الدموى بالإسماعيلية اليوم حملة مداهمات لبيوت مناهضى حكم العسكر بمنطقة التل الكبير واعتقلت الطالب محمد عبد الحليم عيادة- من منزله بعزبة أبو عيادة وتم اقتياده لمكان غير معلوم وداهمت منزل علاء هاشم -مدرس-للمرة الثالثة ولم يكن متواجدا وتم اعتقال أحمد حسن اثناء عمله بالحقل بعد مداهمة منزله هو وشقيقه.
ذكرت مصادر بلجنة الدفاع عن المعتقلين أن حسن تم اعتقاله قبل ذلك عدة أشهر واخلى سبيله بضمان مالى على خلفية تأييد الرئيس محمد مرسي.
وفى نفس السياق ألقت مليشيات الانقلاب القبض على المواطن إبراهيم عيد أثناء تواجده عمله بمحل فول وطعمية بالقنطرة غرب.
واكد شهود عيان تواصل الدوريات والكمائن المتحركة بمختلف مراكز المحافظة فى محاولة فاشلة لوقف الحراك الثورى المناهض للانقلاب

 

*استمراراً لمحاربة الإسلام ..أوقاف الانقلاب بـ قنا تحظراستخدام مكبرات الصوت في تراويح رمضان

أعلنت مديرية الأوقاف التابعة لحكومة الانقلاب بقنا اليوم الثلاثاء، أنه تقرر حظر استخدام مكبرات الصوت في صلاة “التراويح” داخل المساجد خلال شهر رمضان.

وقال خالد الخضر، وكيل الوزارة، في تصريحات صحفية، إن القرار يأتي ضمن قرار وزير الأوقاف بمنع استخدام مكبرات الصوت في المساجد إلا في الأذان وشعائر صلاة الجمعة فقط، مشيرًا إلى أن كل من يخالف التعليمات سيحال للشؤون القانونية للتحقيق.

 

وأضاف أنه سيتم إعلان بحصر المساجد التي سيُسمح فيها بختم القرآن كاملًا في صلاة “التراويح”، بالإضافة إلى الاعتكاف في العشر الأواخر من شهر رمضان.

 

*اعتقال اثنين من قياديي الإخوان

أكد المتحدث الإعلامي باسم جماعة الإخوان المسلمين في مصر محمد منتصر، اعتقال القياديين بالجماعة، “محمود غزلانو”عبدالرحمن البر” ،العضوين في مجلس شورى الجماعة، في وقت متأخر من مساء أمس الاثنين.

وقال “منتصر” في بيان صادر عنه: “إن اعتقال الشرفاء الأحرار المجاهدَين الدكتور محمود عزلان والدكتور عبد الرحمن البر القياديين بجماعة الإخوان المسلمين ورواد العمل الإسلامي ما هو إلا محاولة فاشلة من سلطات الانقلاب الغاشم لإرباك الأبطال الثائرين في شتى ربوع الوطن ضد الطغيان والقتل والاستبداد“.

وذكر المتحدث قائلاً ” نؤكد أنَّ ممارسات الانقلاب لن ترهبنا ولن تثنينا عن طريقنا في الوقوف أمام الظلم والظالمين” وأضاف “إنَّ الضربات لن تؤثر في ثورتنا ولا في الطريق المرسوم لها. بل تجعل الثوار أكثر صلابة وأكثر قوة، وإن كل هذه التضحيات منا ومن قادتنا ماهي إلا علامات علي طريق النصر بإذن الله .. ماضون ثابتون في طريقنا حتى تتحقق الحرية والكرامة لوطننا العزيز مصر“.

 

*من عبد الناصر إلى انقلاب السيسي.. العسكر يرفضون العلماء ويعشقون الفنانات

فى مشهد مقتبس من حقبة الستينيات من القرن الماضي، حشد قائد الانقلاب العسكري الفنانات والراقصات فى طائرة الشركة الوطنية فى رحلة مدفوعة الأجر إلى ألمانيا، فى محاولة لاستغلال النخب المصطنعة لتجميل صورته القبيحة فى بلد أجنبي ومحو عار القمع والفاشية التى يمارسها بحق الشعب المصري والتى دفعت الساسة الألمان إلى رفض مقابلة من تلطخت يده بدماء المصريين.
وساق الإعلام الانقلابي دعوات تحذيرية من أجل إلغاء الزيارة المتوترة إلى برلين، على خلفية حالة الرفض التى أبداها الجانب الألماني تجاه استقبال السيسي، والتى ترجمها البرلمان الألماني إلى بيان رسمي بإلغاء اللقاء بين رئيس البوندستاج نوربرت لامرت معللا السبب بانتهاكات حقوق الإنسان في مصروالاضطهاد المنظم للجماعات المعارضة والاعتقالات الجماعية والأحكاما التى تصل إلى السجن المؤبد وعددا لا يصدق من أحكام الإعدام.

إلا أن رغبة قائد الانقلاب فى اكتساب شرعية مزعومة من زيارات لا تعود فى الغالب على الوطن بأى فائدة، دفعته إلى التمسك بالزيارة وحزم حقائبه إلى العاصمة الألمانية، مع وضع بعض الرتوش المخابراتية بحشد أكبر عدد من المصريين لرسم مشهد درامي هزلى فى مطار برلين على وضع استقبال شعبي للقائد الملهم، ورسم ديكور الزعيم المحبوب فى الخلفية، رغم أن السيناريو الأقرب للواقع أن يكون فى استقبال السيسي مظاهرات غاضبة ومسيرات منددة ووقفات مستنكرة.

ويمكن قراءة مذكرات اعتماد خورشيد، أو تتبع السيرة الذاتية لصفوت الشريف، لاستجلاء الدور الذى تجيده الفنانات فى خدمة السلطة العسكرية والسهرات المخابراتية المصنوعة باحترافية لابتزاز الزعماء أو الترويج لنظام تلطخت يديه بالدماء ولاحقه العار.

السيسي استوعب الدرس الذى أدركه عبد الناصر عقب انقلاب يوليو 52، فالرئيس الراحل فوجئ فى زيارته إلى مراكش بمواطن مغربي خرج لتحيته وعندما سمح له بمصافحته طالبه أن يرسل سلامه للفنان إسماعيل ياسين، ومن يومها وقف العسكر جيدا على أن الفن قوة ناعمة ومؤثرة تغزو العقول، فاستغلها ناصر قديما للترويج للجنرالات بسلسلة أفلام بطلها إسماعيل ياسين نفسه في الجيش والأسطول والبحرية “والطيران والبوليس، وكلها كانت تهدف للترويج للجيش الذى يمثل السلطة الحاكمة من وقتها إلى الآن. حرص عبد الناصر على ضمان ولاء الفنانين من أجل صناعة المجد، وهو الأمر الذى جمع أهل الفن والطرب فى طابور طويل للتغني والتطبيل لأمجاد القائد الملهم عبر أغنيات أم كلثوم وعبد الحليم وعبد الوهاب وفريد التى لا تخلو فى أى من أبياتها من اسم “ناصر“.

وبالمثل سار قائد الجيش عبد الحكيم عامر –رفيق الانقلاب- على الدرب وجمع حوله من الفنانين الكثر إلا أنه كان أضعف من صديق العمر فانتهي به الأمر إلى الزواج من برلنتي عبد الحميد، وبالمثل فعل وزير الحربية شمس بدران بالزواج من مها صبري ليعلن الزواج الكاثوليكي بين العسكر والفنانات.
ووفقا لمذكرات اعتماد خرشيد، فلا مجال للتشكيك فى الجناح الفنى الذى أنشأته المخابرات من أجل تحقيق مصالح سياسية، حيث وصفت دور صفوت الشريف بـ”الشيطان الأصغر” الذى يتبع آخر أكبر “صلاح نصر” رئيس جهاز المخابرات والذى أجبر زوجها على تطليقها من أجل الزواج بها رغم كونها حاملا، ولعبت خلاله أكثر الفنانات الدور بامتياز وفقا لتوجيهات السلطة العسكرية وحقق الجهاز نجاحا باهرا.
دولة العسكر لم تحاول الابتكار وإنما عملت على استنساخ النماذج التى رسخها العسكر فى الاستعانة بالفنانات والراقصات فى المهام القومية ولخدمة الأمن القومي، فلم تخل لقاءات السيسي من فنانين بعينهم وفنانات بذاتهم، حتى قرر قائد الانقلاب أن يستعين بتلك القوة “الناعمة” فى زيارته إلى ألمانيا خاصة وأنها مجربة و”مفعولها أكيد“.

وعلى الفور صدرت التعليمات، وغادرت القاهرة طائرة مصرية خاصة تابعة لشركة “آير كايرو” متجهة إلى برلين، وتضم وفدا “مخابراتيا”، لدعم زيارة عبد الفتاح السيسى والتى يلتقى خلالها المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

وشهدت صالة رقم 4 والمخصصة لإقلاع الطيران الخاص توافد عدد من الإعلاميين والفنانين والسياسيين، وتم إنهاء إجراءات سفرهم سريعا تضم يسرا وإلهام شاهين وهالة صدقى ومحمد الصاوي وأحمد بدير وخالد سليم وخالد يوسف ولبلبة، وأيمن عزب وماجد المصري وممدوح عبد العليم ومحمد كريم وإيهاب توفيق وأشرف عبد الغفور، وهشام عباس ولقاء الخميسي ومدحت صالح، إلى جانب الأذرع الإعلامية عادل حمودة ووائل الإبراشى ومصطفى شردى ويوسف الحسينى ودعاء جاد الحق ودندراوى الهوارى ومحمد الدسوقى رشدى.
وتوالت التصريحات الوطنية من أصحاب المهمة القومية حيث أكدت يسرا أن السبب وراء زيارتها “مدفوعة الأجر” هو “مواجهة خفافيش الظلام”، فيما زادت إلهام شاهين من الوطنية بيتا، قائلة: “من أجل بناء علاقات جيدة مع الألمان“.

ومع زيارة الفنانات إلى ألمانيا على حساب اقتصاد الدولة المنهار وكرامة الوطن المهدرة، لابد من استدعاء ما قاله المؤرخ د .محمد الجوادي –عقب الانقلاب- «مصر في عهد العسكر ترفض العلماء وتعشق الراقصات والفنانات، بلد أمها المثالية راقصة وأخرى تملك قناة وثالثة تؤكد أن الرقص هو الدين السمح».

 

*3 فوارق جوهرية بين زيارة الرئيس مرسي وقائد الانقلاب لألمانيا

جاءت الزيارة المتوترة والمرفوضة شعبيًّا لقائد الانقلاب العسكري الدموي عبد الفتاح السيسي إلى ألمانيا لتفتح باب المقارنة بين الزيارة التي قام بها الرئيس الشرعي المنتخب د. محمد مرسي أواخر يناير 2013، وزيارة السيسي الذي انقلب على الشرعية والديمقراطية وضرب بحقوق الإنسان عرض الحائط، وتبرز في هذه المقارنة 3 فوارق جوهرية هي :
1-
انتقدت منظمات الأعمال فى مصر تجاهل السيسى للمستثمرين أثناء زيارته المتوترة لألمانيا، رغم وجود وفد من الفنانين والإعلاميين حيث خلت قائمة المرافقين للسيسى فى زيارته لألمانيا من أسماء رجال الأعمال ولو حتى التابعين للانقلاب باستثناء محمد الأمين مالك قنوات “سي بي سي”، وعلاء الكحكي مالك قنوات “النهار”، فيما ضمت قائمة المرافقين للانقلابي عادل حمودة، ووائل الإبراشي، ومحمد نبوي المتحدث باسم “تمرد” التى مولتها المخابرات وضمت أيضًا يسرا، وإلهام شاهين، وماجد المصري، وممدوح عبد العليم، ومدحت صالح، وعزت العلايلي، وأحمد بدير، ولبلبة، وهشام عباس، إضافة إلى ياسمين الخيام، وآخرين.
فى حين ضمت زيارة الرئيس مرسى لألمانيا نهاية شهر يناير 2013 ما يقرب من 100 رجل أعمال من مختلف القطاعات الصناعية والاستثمارية أبرزهم: أحمد أبو هشيمة – علاء عرفة – هانى العسال – عرفات راشد – أشرف الجزايرلى – حسن راتب حسام فريد حسنين – محمد مراد الزيات – طارق شكرى.

2- قالت مصادر بكل من اتحادى الصناعات والمستثمرين وجمعيتى رجال الأعمال وشباب الأعمال إنه لم تصل إلى أى منها أى دعوة لترشيح شخصيات لمرافقة السيسى فى الزيارة، مثلما كان يحدث خلال الزيارات الماضية، مؤكدين أن زيارة ألمانيا الغرض منها سياسى وعمل شو إعلامى فقط وليس كما يقال أن هناك اتفاقيات اقتصادية سيتم إبرامها، ولذلك فقد اهتم السيسى بالفنانين والإعلاميين.
3-
أكدت المصادر، التى طلبت عدم ذكر أسمائها، أن الاتفاقية الوحيدة التى سيتم إبرام عقودها هى اتفاقية سيمنس الألمانية والشركة القابضة للكهرباء لإنشاء 3 محطات لتوليد الطاقة المتجددة بسعة 14.400 ميجاوات، موضحين أن تلك الاتفاقية تم الانتهاء منها منذ الشهر الماضى، ولكن تم إرجاء التوقيع عليها لحين زيارة السيسى لتجميل شكل الزيارة. فيما شهدت زيارة الرئيس الشرعي مرسى لألمانيا التوقيع على العديد من مذكرات التفاهم والتى كان أشهرها مذكرة تفاهم مع مؤسسة ديزرتك الألمانية، وذلك بهدف التعاون في مجال الطاقة لربط مصر وشمال أفريقيا بالطاقة الشمسية، بما يسمح بسيطرة مصادر الطاقة المتجددة على 20 % من مصادر الطاقة في مصر، بهدف زيادة معدلات توليد الكهرباء لتلبية الطلب المتزايد على الطاقة في المجالات المنزلية، والتجارية والصناعية، بالإضافة إلى تأسيس منتدى الأعمال المصري الألماني وتذليل العقبات أمام الاستثمارات الألمانية والأجنبية بمصر.

 

*الجيش الصهيوني يقصف رفح المصرية.. هل يرد الانقلاب؟!!

رجح مصدر فلسطيني وقوف جيش الاحتلال الصهيوني وراء القصف الجوي الذي طال 4 أهداف الليلة الماضية برفح المصرية.

وقال شاهد عيان في رفح الفلسطينية إنه تمكن من رصد طائرات حربية صهيونية بعد منتصف الليلة الماضية؛ دخلت أجواء رفح المصرية قبل أن يسمع دوي انفجارات.

أشار موقع 0404 العبري إلى أن الرد الصهيوني على اتهام الجيش بالوقوف وراء الهجمات كان ملتبسًا. 

ونقل عن الناطق باسم الجيش قوله: “نحن لم نعتد التعقيب على نشاطات سلاح الجو”، فيما زعم مصدر عسكري: “لم يكن هناك أي هجوم”.

 

*تفجير العريش يفضح تلاعب الانقلاب بالغاز المصري

كشفت التفجيرات الأخيرة التى ضربت خطا رئيسيا للغاز بمدينة العريش وسط سيناء استمرار ضخ الغاز المصري إلى الأردن رغم الأزمة الطاحنة التى تمر بها البلاد من نقص حاد فى مصادر الطاقة، ما دفع حكومة الانقلاب العسكري إلى اللجوء إلى الكيان الصهيوني لاستيراد كميات كبيرة من الغاز بضعف الأسعار التى ضخت بها الغاز إلى أنابيب الصهاينة فى وقت سابق.

وتمثل مصادر الطاقة صداعا فى رأس الانقلاب الفاشي بعدما عجز عن توفير متطلبات السوق المصري من المواد البترولية والغاز الطبيعي ما أدي إلى أزمات متكررة في انقطاع التيار الكهربائي، ونقص حاد فى السولار والبنزين، أجبر العسكر على إبرام صفقات لاستيراد الغاز من الكيان العبري واستئجار محطات عائمة من شركات عالمية في موانئ مصرية لتحويل الغاز المسيل المستورد إلى صورته الطبيعية للاستهلاك محليا، فضلا على الاعتماد على الدعم الخليجي لسد عجز الوقود وتأمين الحد الأدني من احتياجات محطات البنزين.

 

تصدير الغاز

ومع تصاعد حدة التوتر على خلفية تصدير الغاز المصري إلى الأردن ومن قبلها إسرائيل فى الوقت الذى يعاني فيه الوطن من نقص حاد فى مصادر الطاقة، أكدت وزارة البترول أن ما يتم تصديره إلى عمان كميات قليلة جداً، فى ظل تفهم الجانب الأردني للأوضاع التي تمر بها مصر، مشيرة إلى أن القاهرة حريصة كل الحرص على استمرار العلاقات الاستراتيجية بين البلدين. 

من جانبه، كشف وزير الطاقة الأردني إبراهيم سيف أن مصر زودت المملكة خلال الربع الأول من العام الجاري 2015 بكميات من الغاز تبلغ 50 مليون قدم مكعبة يوميا، تنفيذا للاتفاقية التى وقعها الجانبان في عام 2004 وتقضي بتزويد الأردن بالغاز الطبيعي مدة 15 عاما.

وأوضح سيف أن الاتفاقية تقضي بتزويد 250 مليون قدم مكعبة يوميا، إلا أن هذه الكمية تراجعت بنسبة 25% عقب قيام ثورة 25 يناير، وصولًا إلى 18% في عام 2012، نتيجة التفجيرات المتعاقبة في الخط الناقل للغاز بسيناء. وضاعفت مصر إمدادات الغاز للأردن من 25 مليون قدم مكعب يوميا في عام 2014، إلى حدود 50 مليون قدم مكعب في العام الجاري 2015، بعد مباحثات بين الجانبين للوصول إلى صيغة تفاهم تلزم القاهرة بتنفيذ بنود الاتفاقية الموقعة فى 2004 بين مصر والأردن وإسرئيل، والتى تزرع النظام المصري فى 2012 بعدم التزام الجانب الصهيوني بإلتزامات لوقف ضخ الغاز ليعود الانقلاب ويستورد من الكيان العبري ضعف الثمن.

وكانت مصر قد أوقفت تصدير الغاز لإسرائيل نظرا لإخلالها بالاتفاقات الموقعة معها، وعدم التزامها بدفع المستحقات في موعدها، واستندت الشركة القابضة للغازات الطبيعية في مصر لهذه الحجة وأوقفت التصدير، إلا أن دولة السيسي تواصلت مع الاحتلال لتوريد الغاز مقابل 18 دولارا للمليون وحدة حرارية.

 

العمالة المصرية

وفى محاولة لامتصاص غضب الشارع من سياسات الحكومة الفاشلة، برر مصدر في وزارة البترول المصرية استمرار ضخ الغاز المصري إلى الأردن رغم أزمة الوقود بحرص النظام المصري على العلاقات السياسية والاقتصادية المتميزة بين البلدين والمصالح المتعلقة بالعمالة المصرية. وأوضح المصدر فى تصريحات صحفية أن المملكة الأردنية لديها عدد كبير من العمالة المصرية، وفي حالة وقف تصدير الغاز إليها قد تتعرض للترحيل، كما أنه ليس من مصلحة دول المنطقة حدوث قلاقل في المملكة.

وأشارت الوزارة إلى بيانات وزارة القوى العاملة التى تشير إلى أن عدد العمالة المصرية في الأردن 350 ألف عامل، في حين تقدرها مصادر غير رسمية بنحو 1.2 مليون عامل.

 

إهدار المال العام

يأتي استمرار الانقلاب الفاشى فى ضخ الغاز إلى الأردن رغم أزمة الكهرباء، وفقد مصانع الحديد حاليا 75% من طاقتها الإنتاجية نتيجة نقص الطاقة المغذية لمحطات توليد الكهرباء، ليعكس حالة التخبط التى تسيطر على حكومة العسكر وغياب الرؤية الاستراتيجية وإهدار ثروات البلاد بأبخس الأسعار ومن ثم استيرادها بأعلى الأثمان.

خبير الطاقة إبراهيم زهران أكد أن تصدير الغاز إلى الأردن ولو بكميات محدودة، يعد إهداراً للمال العام، لاسيما في ظل معاناة مصر بشكل حاد في توفير كميات الغاز لمحطات الكهرباء والمصانع المحلية، مطالباً بوقف التصدير فورًا. وأوضح زهران أن مصر أصبحت مستوردًا للغاز وليس لديها أي فائض للتصدير، وقانون القوة القاهرة يتيح لها إلغاء تصدير الغاز إلى الأردن، مشيرًا إلى أن دولاً كثيرة استخدمت هذا القانون ولم تستمر في التعاقدات سواء في الغاز أو سلع أخرى.

وكشف خبير الطاقة أن “مصر تستورد الغاز بأسعار تتراوح بين 16 و18 دولارًا للمليون وحدة حرارية، بينما تبيعه للأردن بـ5 دولارات، واستئناف التصدير للأردن معناه دعم المواطن الأردني على حساب المصري.

واتفق تامر أبو بكر خبير الطاقة ورئيس لجنة الطاقة باتحاد الصناعات المصرية مع سابقه في الرأي، مشيرا إلى أنه من المفترض ألا تصدر مصر أي كميات من الغاز، نظراً لأنها أصبحت مستوردة وتعاني أزمة في الغاز.

فاتورة الطاقة رفاهية تصدير الغاز إلى الأردن مقابل 5 دولارات واستيراده من الكيان الصهيوني مقابل 18 دولارا، لم تفضح فقط إهدار الانقلاب للمال العام رغم الاقتصاد المريض وإنما كشفت عن العمالة للجانب الصهيوني فى ظل تأكيد المراقبين أن استمرار ضخ الغاز إلى عمان بأوامر إسرائيلية.

فشل الانقلاب فى إدارة أموال الدولة، عكسه بيان الهيئة العامة للبترول–فى وقت سابق- أن فاتورة استيراد الغاز المسال في العام المالي 2015/2016، تقدر بنحو 3.55 مليارات دولار، فى الوقت الذى خصصت مصر نحو 655 مليون دولار لاستيراد الغاز في الربع الأخير من العام المالي الحالي 2014/2015.

بدوره، أكد الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء –فى بيان رسمي- أن واردات المواد البترولية ارتفعت خلال شهر مارس الماضي بنحو 7.8 مليارات جنيه بزيادة بلغت نسبتها 94.7% مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي، والتي بلغت نحو 4 مليارات جنيه.

وأوضح الجهاز -في نشرته الشهرية الصادرة أمس الاثنين، أن الواردات البترولية زادت أيضاً في مارس الماضي بنسبة 34% مقارنة بشهر فبراير، والذي بلغت قيمة الواردات فيه نحو 5.8 مليارات جنيه، مشيرا فى الوقت نفسه إلى ارتفاع الصادرات البترولية خلال مارس الماضي بنحو 10.8% لتبلغ 2.2 مليار جنيه، مقابل ملياري جنيه خلال فبراير، غير أنها انخفضت على أساس سنوي، وتراجعت بنحو 38% مقارنة بشهر مارس 2014، والذي سجلت خلاله 3.576 مليارات جنيه.

وأضاف البيان أن إجمالي إنتاج المواد البترولية والغاز الطبيعي ارتفع بنحو 12% خلال شهر مارس الماضي ليبلغ 6 ملايين طن، مقابل 5.4 ملايين طن خلال شهر فبراير، بينما انخفض على أساس سنوي بنحو 2.1% مقارنة بشهر مارس 2014، والذي سجل خلاله 6.2 ملايين طن. وأظهرت الإحصاءات زيادة في إنتاج الغاز الطبيعي خلال مارس الماضي بنحو 11.2% ليسجل نحو 3 ملايين طن مقابل 2.7 مليون طن خلال فترة المقارنة، بينما انخفض بنحو 7.6% مقارنة بشهر مارس من العام الماضي، والذي بلغ فيه 3.2 ملايين طن.

وأضاف أن الاستهلاك المحلي من الغاز الطبيعي، ارتفع بنحو 11.2% خلال مارس الماضي ليسجل 2.9 مليون طن، مقابل 2.6 مليون طن خلال فبراير السابق عليه، في حين انخفض على أساس سنوي بنحو 6.2% مقارنة بالشهر ذاته من العام الماضي، والذي سجل فيه 3 ملايين طن. وأظهرت البيانات الرسمية ارتفاع حجم استيراد الغاز المنزلي خلال مارس الماضي بنسبة 43.7% ليبلغ 218 ألف طن مقابل 152 ألف طن في فبراير.

 

صفقة “تمار”

وفى الوقت الذى تتفنن فيه حكومة الانقلاب فى إهدار الغاز المصري استنادا لعقود مجحفة، وتتنازل عن حقوق مصر فى حقول البحر المتوسط، أبرمت مصر عقداً بقيمة 1.2 مليار دولار لشراء الغاز من حقل “تمار” البحري، الذي تسيطر عليه سلطات الاحتلال الإسرائيلي، ليعد بذلك أولى الصفقات النهائية، التي تبرمها شركة مصرية لاستيراد الغاز من الاحتلال.

ووقع الجانب الصهيوني فى حقل “تمار” صفقة مدتها 7 سنوات مع شركة “دولفينوس القابضة المصرية”، فى اتفاقية تنص على بيع 5 مليارات متر مكعب من الغاز على الأقل في أول ثلاث سنوات، فيما لم يتم الإفصاح عن حجم الغاز الذي سيتم بيعه خلال السنوات الأربع المتبقية من مدة الاتفاقية.

وكشف قطاع الطاقة الإسرائيلي أن إجمالي الكمية المصدرة قد يزيد عن ثلاثة أضعاف هذا الرقم وفقاً لحجم الطلب من مصر التي تعاني أزمة في الطاقة، حيث سيتم تصدير الغاز عبر خط أنابيب بحرية تم تشييدها قبل نحو 10 سنوات، تديره شركة غاز شرق المتوسط، التي أشرفت على صفقة بيع الغاز الطبيعي المصري لإسرائيل فى وقت سابق.

ولا تعد صفقة “تمار” مع الشركة المصرية هي الوحيدة لتصدير الغاز الإسرائيلي إلى مصر، وإنما سبق أن أبرمت شركتا “بريتش جاز” البريطانية ويونيون فينوسيا الإسبانية اتفاقات مع حقلي تمار ولوثيان لاستيراد الغاز لصالح مصر لمدة تصل إلى 15 عاماً في صفقات تصل بالنسبة للشركة البريطانية وحدها إلى 30 مليار دولار.

 

*محلل صهيوني يندد بقمع الصحافة في عهد السيسي.. الفضل ما شهدت به الأعداء

ندد المحلل الصهيوني المختص بالشؤون العربية بصحيفة “هآرتس” تسفي برئيل بالضغوط والانتهاكات التي يتعرض لها الصحفيون في مصر، وتعرضهم للاستدعاء من قبل الأجهزة الأمنية وأحيانًا يفصلون من عملهم إذا ما تطرقوا لمسائل تتعلق بالحريات والقمع الذي تمارسه السلطات المصرية ضد معارضيها.

وقال برئيل في مقاله اليوم الثلاثاء: “إن الصحافة في مصر غير مستقلة، ويتعرض الصحفيون هناك للضغوط والتهديدات إذا ما حاولوا انتقاد الأجهزة والقوى الأمنية أو النظام”.

وأكد أن الإعلاميين في مصر يشعرون بالقمع الذي يفرضه نظام السيسي عليهم وفي السنة الماضية قرر الصحفيون رفيعو المستوى ومنهم عبير سعدي، نائبة رئيس نقابة الصحفيين، ترك المهنة في أعقاب ما وصفوه بعدم القدرة على الملاءمة بين المعايير المهنية وبين ما يفرضه أصحاب المؤسسات الإعلامية. 

 

التعذيب والتلاعب بالقضاء وارتفاع الأسعار ولا عزاء للفقراء. . السبت 21 فبراير

الاسعارالتعذيب والتلاعب بالقضاء وارتفاع الأسعار ولا عزاء للفقراء. . السبت 21 فبراير

 

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

 

*غدا.. محاكمة 38 معتقلاً بقنا في هزلية اقتحام محطة سكة الحديد

تستأنف محكمة جنايات قنا، غدًا، محاكمة 38 معتقلاً بهزلية اقتحام محطة سكك حديد قنا، وتحطيم الباب الرئيسى لها وبعض النوافذ والاعتداء على بعض مؤيدى خارطة الطريق الانقلابية.

يذكر أن قوات أمن الانقلاب، قد اعتقلت 38 من رافضي حكم العسكر يوم 19 يوليو الماضى، ولفقت لهم تهم عدة منها “الاعتداء على مظاهرة مؤيدة لخارطة الطريق بميدان المحطة بمدينة قنا وتحطيم مكبرات الصوت والفراشة“.

 

*نقل 3 معتقلين للعناية المركزة بعد تعذيبهم بسلخانة السادات

قامت شرطة الإنقلاب بمدينة السادات محافظة المنوفية بنقل 3 من معتقلى قرية الخطاطبة التابعة لمركز السادات إلى مستشفى السادات العام في حالة حرجة والتي قامت على الفور إدارة المسشفى باحتجازهم داخل العناية المركزة لسوء حالتهم الصحية نتيجة للتعذيب الممنهج الذى يمارس بحقهم منذ عدة أيام على يد زبانية سلخانة قسم شرطة مدينة السادات تحت إشراف رئيس مباحث الإنقلاب بالقسم محمود الشاذلي.
وأفاد شهود العيان من داخل مستشفى السادات بأن المعتقلين الثلاثة وهم: “علي صبحي، وأسامة سعيد، ومحمود عبد العزيز“.
وقد ظهرت عليهم آثار تعذيب وحشى بالصعق بالكهرباء والحرق بالبنزين بأجزاء كثيرة من أجسادهم.

 

*تجديد حبس معتقلين بالمنصورة

قررت النيابة العامة بالمنصورة اليوم تجديد تجديد الحبس الاحتياطي 15 يوماً على ذمة التحقيق لكلاً من:
المعتز بالله غانم – الطالب بكلية التجارة جامعة المنصورة، عبد الحميد عبد الفتاح عبد الحميد متولي (42 عامًا) – حاصل على بكالوريوس علوم وصاحب شركة كمبيوتر“.

يُذكر أن الطالب “معتز” كان قد اعتقل من منزله فجر يوم الثلاثاء 7 أكتوبر 2014 على يد قوات الأمن وتعرض للإخفاء القسري لمدة 20 يوما تعرض فيهم لأشد أنواع التعذيب وكان ممنوعا عن التواصل مع محاميه وأهله قبل أن يتم عرضه علي النيابة في نوفمبر 2014، وتم اعتقال “أ.عبد الحميد” بعد اختطاف زوجته مع طفلتها لساعات وتهديدها للإفصاح عن مكانه.

وكانت النيابة قد لفقت لهما تهمة الاشتراك في جريمة اغتيال نجل المستشار محمود السيد المرللي، “رئيس دائرة التعويضات بمحكمة استئناف القاهرة”، يوم 10 سبتمبر الماضي في مدينة المنصورة، كما وجهت نفس التهمة بعدها لـ “أحمد ماهر” الطالب بكلية هندسة المنصورة الذي تم عرضه علي النيابة يوم الخميس الماضي ليُجدد له الحبس الاحتياطي هو الأخر 15 يوماً علي ذمة التحقيق.

وقد أرسل “غانم” رسالة من محبسه بميت سلسيل بعد اعتقاله بثلاثة أشهر يحكي فيها تفاصيل تعذيبه وإجباره على الاعتراف بقتل ابن المستشار، ومما ورد على لسانه في هذه الرسالة:

تم القبض عليّ من منزلي رابع يوم عيد الأضحى المبارك أي منذ حوالي 3 شهور اقتادوني لقسم أول المنصورة وهناك حدث الآتي.. قام بتغميتي وتقييدي من الخلف ثم بدأ استجوابي عن قضية قتل ابن المستشار “رحمه الله” و يشهد الله أنني ليس لي علاقة من قريب أو بعيد بهذا الحادث أو أي عنف“.

 

*تأجيل هزلية الهروب من وادي النطرون للرئيس مرسي لـ 23 فبراير

أجلت الدائرة “15” بمحكمة جنايات شمال القاهرة الانقلابية والمنعقدة بأكاديمية الشرطة، اليوم السبت ،هزلية هروب المساجين من سجن وادي النطرون، والمعروفة إعلاميًّا بـ”الهروب الكبير”، والمعتقل فيها الرئيس الشرعي للبلاد د. محمد مرسى و 130 آخرين لجلسة 23 فبراير الجاري لمرافعة الدفاع عن كل من محسن راضى وأحمد محمود دياب ويسرى عبد المنعم نوفل مع استمرار حبس المتهمين.

من أبرز المعتقلين في القضية : رشاد بيومى ومحمود عزت ومحمد سعد الكتاتنى وسعد الحسينى ومحمد بديع عبد المجيد ومحمد البلتاجى وصفوت حجازى وعصام الدين العريان ويوسف القرضاى وآخرين من قيادات الجماعة وأعضاء التنظيم الدولى وعناصر حركة حماس الفلسطينية وحزب الله اللبنانى

 

*تأجيل محاكمة 36 معتقلاً بأحداث مدينة الإنتاج الإعلامي لـ9 مارس

قررت محكمة جنايات الجيزة، برئاسة المستشار معتز خفاجى، تأجيل جلسة محاكمة 36 معتقلاً بأحداث مدينة الإنتاج الإعلامي إلى جلسة 9 مارس المقبل لسماع الشهود.

وكان نائب عام الانقلاب هشام بركات، قد أمر بإحالة 36 معتقلاً إلى محكمة جنايات الجيزة بدائرة استئناف القاهرة، فى القضية رقم 10279 لسنة 2014 جنايات أول أكتوبر، المعروفة إعلاميًا بـ«أحداث مدنية الإنتاج الإعلامى»، التى وقعت فى 2 أغسطس 2013م.

 

*جيش الانقلاب يُجرف مزارع الزيتون والخوخ برفح

لم يكتف جيش الانقلاب بقتل المئات من أهالي رفح بمحافظة شمال سيناء وتشريد الآلاف من السكان، بل واصل القضاء على الأخضر واليابس بتجريف مئات الأفدنة من أجود الثمار الصحراوية لتنفيذ المرحلة الثانية من المنطقة العازلة مع قطاع غزة والتي ينفذها قائد الانقلاب السيسي لصالح الصهاينة.
وقال شهود عيان بشمال سيناء: إن حملة عسكرية ضخمة من قوات حرس الحدود، وسلاح المهندسين بالجيش الثاني الميداني، قامت بتجريف مزارع الزيتون والخوخ والأشجار على الطريق المؤدي إلى معبر كرم أبو سالم الرابط بين مصر والاحتلال الإسرائيلي بالقرب من منطقة عند كوم الزفته.
وأضاف الشهود، أن منطقة كوم الزفتة، الواقعة غرب مدينة رفح، شهدت تجريف مساحات واسعة من مزارع الزيتون والخوخ تقدر بحوالي 10 دونمات وسط استنفار وتشديد أمني مكثف، فيما قامت قوات حرس الحدود قامت بهدم منزل يعود لأحد المواطنين في المنطقة عمدا.

وتواصل قوات الجيش الانقلاب عمليات إخلاء منازل أهالى رفح والشيخ زويد بعد وصول عدد المنازل المهدمة إلى 635 منزلاً من أصل 800 منزل أو يزيد.

 

*المونيتور”: السيسي يتوسط لدى روسيا لإمداد الانقلابي”حفتر” بالسلاح

أكد موقع “المونيتور” الأمريكي، أن سلطات الانقلاب المصرية، تلعب دورًا مهما للوساطة بين الجانب الروسي وسلطات الانقلاب الليبية، من أجل إمداد الأخيرة بالسلاح اللازم لمواجهة قوات فجر ليبيا.

أكد “المونيتور” -في تقرير له اليوم السبت- أن مسئولًا مقرب من رئيس أركان قوات الانقلابي حفتر التقى بمسئولين روس خلال زيارة الرئيس الروسي فلادمير بوتن الأخير لمصر، بحضور مسئولين مصريين من أجل إمداد قوات حفتر بالسلاح اللازم.

قال الموقع: “إنه وفي أثناء زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين للقاهرة في الـ 9 من فبراير الجاري، وصل أيضًا رئيس أركان الجيش الليبي اللواء عبد الرازق الناظوري إلى العاصمة المصرية في زيارة غير معلنة، والتي قابل خلالها مسئولين روس للتوقيع على اتفاقيات تقضي بإمداد الجيش الليبي بأسلحة روسية.

ونقل “المونيتور” -في تقريره- تصريحات عن الناطق باسم رئاسة أركان القوات الموالية لحفتر العقيد أحمد المسماري: إن مسألة تسليح الجيش الليبي كانت محور المباحثات بين الرئيسين المصري والروسي في القاهرة“.

كما أكد المسماري -في تصريحاته- “على أهمية الأسلحة الروسية في الجهود التي يبذلها الجيش الليبي لمكافحة الإرهابيين والميليشيات المسلحة التي تسيطر الآن على مساحات مترامية الأطراف في ليبيا“.

وذكر “المونيتور” تصريحات عن مسئول دبلوماسي مصري، أكد فيها أن المفاوضات الأخيرة بين القاهرة وموسكو استعرضت الأزمة الليبية وضرورة التدخل اللازم لتسوية الموقف، عن طريق دعم الحكومة عبد الله الثني وقوات خليفة حفتر.

 

*تأجيل محاكمة 51 متهما في قضية أحداث سجن بورسعيد لجلسة الغد

أجلت محكمة جنايات بورسعيد والمنعقدة بأكاديمية الشرطة ثاني جلسات محاكمة 51 متهما في قضية أحداث سجن بورسعيد، لاتهامهم بقتل الضابط أحمد البلكي وأمين شرطة أيمن العفيفي و40 آخرين بورسعيد وإصابه أكثر من 150 آخرين إلى جلسه الغد الأحد 22 فبراير لسماع شهادة كل من وزير داخلية الانقلاب محمد إبراهيم والعميد أحمد فاروق والعقيد محمد محمود والعقيد السعيد شكري السعيد والرائد ماهر أشرف.

قالت المحكمة بالنسبة للشكوى المقدمة من المتهمين المحبوسين في سجن الاستئناف والخاصة بالتعذيب؛ فإن المحكمة قررت إرسال الأوراق إلى مساعد الوزير لقطاع السجون والعرض عليها بالنتيجة.

قررت المحكمة حبس كل من: محمد حامد الغضبان وطارق عسران والسيد حسن توفيق ومحمد أبو السعود وأحمد عزام ووفيق غريب ومحمد الشامي والسيد محمد السعيد على ذمة القضية، وإلقاء القبض على المتهمين إسلام خيري والخضيري وإسلام رجائي والسيد العربي  وأسامة علي وإبراهيم محمد موسي وحبسهم على ذمة القضية.

صدر القرار برئاسة المستشار محمد السعيد محمد الشربيني وعضوية المستشارين سعيد عيسي حسن وبهاء الدين فؤاد توفيق، وبحضور كل من طارق كروم ومحمد الجميل وكلاء النيابة وبسكرتارية محمد عبد الستار.

كانت النيابة العامة قد وجهت للمتهمين أنهم خلال أيام 26 و27 و28 يناير 2013 تهمة قتل الضابط أحمد أشرف إبراهيم البلكي وأمين الشرطة أيمن عبد العظيم احمد العفيفى عمدًا مع سبق الإصرار والترصد.

 

*اعتقال مدرس بسوهاج لبدء حصته بالبسملة

اعتقلت قوات أمن الانقلاب الأستاذ عبد الباسط عطاالله مدرس الكيمياء بالمدرسة الثانوية بنات بسوهاج بسبب بدء الحصة بالبسملة.

كانت الطالبات المسيحيات بالمدرسة قد تقدمن ببلاغات ضده وتم اعتقاله استجابه لبلاغهن وإرضائهن .

وقد تم حبسه خمسة عشر يوما على ذمة التحقيق.

 

*رعب الانقلابيين: توقف حركة قطارات السكة الحديد بسوهاج بسبب كيس بلاستيك بداخله علبة

توقفت حركة سير قطارات السكة الحديد بمحافظة سوهاج لأكثر من ساعتين عقب تلقى بلاغا من ناظر محطة سكة حديد سوهاج ، يفيد بوجود جسم غريب على شريط السكة الحديد بمزلقان أولاد نصير، بمدخل مدينة سوهاج ، وتبين عقب الفحص سلبية البلاغ .

وقام خبراء المفرقعات بشرطة الانقلاب بسوهاج ، بفحص الجسم الغريب ، وتبين أن الجسم الغريب عبارة عن كيس بلاستيك بداخله علبة بلاستيك يخرج منها أسلاك ولا يوجد بها مواد متفجرة، وتبين سلبية البلاغ .

 

*الإفراج عن تسنيم عبدالسميع بعد تهديدات المقاومة الشعبية بالغربية

قامت قوات أمن الانقلاب بالإفراج عن تسنيم عبدالسميع زوجة الدكتور صلاح جلال وذلك بعد غياب دام أربع وعشرون ساعة.

وكانت المقاومة الشعبية بالغربية قد هددت أمن الانقلاب إذا لم يتم الإفصاح عن مكانهما والإفراج عنهما.
يذكر أن الانقلاب كان قد اختطف الدكتور وزوجته بالأمس من محطة قطارات طنطا.

 

*بيان هام من المقاومة الشعبية بالغربية بشأن اعتقال الدكتور صلاح جلال وزوجته

تعلم المقاومة الشعبية بالغربية سلطات الانقلاب ، بأن المهلة الممنوحة لهم لإطلاق سراح الدكتور صلاح جلال وزوجته تسنيم  قد أوشكت علي الانتهاء وبعدها فلا يلومن احد إلا نفسه ، أبنائكم ونسائكم ومسئوليكم ومقراتكم هدف مباح لرجال المقاومة

وقد اعذر من انذر ” نساؤنا خط أحمر

يذكر أن قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت مساء أمس الدكتور صلاح جلال نائب الأنف والأذن بمستشفي المنشاوي العام بطنطا  ، خلال عودته من الإسكندرية في قطار الإسكندرية القاهرة ، وقامت قوات الأمن بإيقاف القطار بالقوة ، في محطة طنطا ، واعتقال الدكتور وزوجته ، لإجباره علي الاعتراف  بأعمال لم يرتكبها لا سيما أنه مقيم في الإسكندرية منذ عام ونصف

وأكد أهالي زوجته تسنيم عبد السميع أنها مريضة بأمراض مزمنة ، وحامل منذ عدة أشهر ، وحمل أهلها وذويها قوات أمن الإنقلاب مسئولية أمنها وسلامتها ، وتسليمها لأهلها

 

*”الشعب الحر” يعلن مسئوليته عن حريق «ستاد القاهرة» بسبب «الزمالك»

أعلنت صفحة على موقع التواصل الإجتماعي تحت اسم «الشعب الحر» انتمائها لمجموعة ألتراس الوايت نايتس، وأعلنت مسئوليتها عن إشعال النيران فجر اليوم باستاد القاهرة، مرجعين ذلك إلى موافقة الاستاد على إستضافة مباريات الزمالك، وذلك تم حرق نجيلة الاستاد.

صرح علي درويش مدير هيئة ستاد القاهرة الدولي بأن هناك مجهولين ملثمين اقتحموا الاستاد قجر اليوم السبت، وأشعلوا النيران في مدرجات الدرجة الثالثة يمين، والتي تعد مكان تواجد مجموعة ألتراس الوايت نايتس خلال مباريات الزمالك.

وقال درويش ان المباحث الجنائية والنيابة العامة عاينت موقع الحادث ، بعدما نجحت الحماية المدنية في السيطرة على الحريق وأخمدت النيران، التي إلتهمت 3 لوحات إعلانية ولم تصل لباقي اللوحات وقُدرت الخسائر بألفي جنيه فقط.. وذلك بعد إرسال إدارة الزمالك خطاب لإدارة ستاد القاهرة لخوض باقي مباريات الفريق المحلية والأفريقية هذا الموسم على الاستاد الدولي بدلاً من الدفاع الجوي.

 

* مساعد وزير الداخلية : مرسي لم يأمر بإطلاق النار في بورسعيد

واصل مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن في مصر سابقاً، اللواء سامي سيدهم، الإدلاء بشهادته في قضية أحداث سجن بورسعيد التي يحاكم فيها 51 متهماً من أبناء بورسعيد المتهمين بقتل الضابط أحمد البلكي، وأمين شرطة أيمن العفيفي، و40 آخرين أيام 26 و27 و28 يناير/كانون الثاني من عام 2013.

وكشف فيها المسؤول الأمني الكبير أن رئيس الجمهورية وقتها (محمد مرسي) لم يصدر أي أمر بإطلاق النيران على المتظاهرين.

وأكد المسؤول الشاهد أمام محكمة جنايات بورسعيد المصرية، أنه أصدر تعليمات بتطبيق الدفاع الشرعي لقانون الشرطة، بعد أن وجد وقائع التعدي على المراكز الشرطية، لأن من حق الضابط استعمال حق الدفاع الشرطي عن نفسه وماله، ومن يثبت تجاوزه يعاقَب، وبأن قانون الشرطة والسجون يعطي للضابط حق الدفاع عن نفسه وماله، مثل قانون العقوبات.

وأضاف أنه يوم 26 يناير/كانون الثاني تم التعدي على إدارة شرطة الكهرباء، واستولى مجهولون منها على 150 طلقة آلي، و50 طلقة 9 ملم وثلاثة بنادق، إضافة إلى التعدي على إدارتي الجوازات والتموين ونادي الشرطة والجيش، وتم أخذ أسلحة نارية منها، موضحا أن الأسلحة التي تم الاستيلاء عليها تكفي لقتل 500 شخص، وليس عشرة أشخاص.

وأوضح الشاهد أن ما حدث في 26 يناير، أشبه بيوم 28 يناير 2011، وقال “هذا الخبز من ذات العجين.. وأن الهدف الرئيسي من تلك الأحداث هو تهريب 1620 مسجوناً من سجن بورسعيد، وإسقاط الشرطة مرة ثانية لتكرار سيناريو 28 يناير 2011“.

وأضاف بأنه “لا يقدّر عدد الضباط الذين تم تسليحهم، ولا يعرف سوى اللواء شعيب صيام، وأن النقيب أشرف البلكي أصيب من الخلف في رأسه، وأمين الشرطة كانت الإصابة في وجهه، وأن المسلحين كانوا يحاصرون السجن، وأن هناك آثاراً لمائة مسلح، وظهر بينهم أحمد عبد العزيز الشهير بسردين، ولا يعلم ضُبط أم لا، وأن تلك الواقعة حدثت وهو بقي له عشرة أيام لإتمام سن الستين (المعاش)”.

وتابع كل أقسام الشرطة تم الاعتداء عليها لمدة ثلاثة أيام، فقد تم إطلاق نار على قسم العرب، لدرجة أن مأمور القسم سب وزارة الداخلية بسبب تعامله بالغاز فقط وسط النيران، إضافة إلى إلقاء رقيب شرطة من الطابق الثالث، وأن اليوم التالي خلال تشييع جنازة 30 شخصا قاموا باقتحام نادي الشرطة”.

ووفقا للشاهد، سبق أن اتهم المخلوع حسني مبارك و10 من قيادات الأمن بتهمة إطلاق النار، لذلك الضباط كانوا يرفضون إطلاق النيران، وشدد في النهاية أنه لم يصدر أمر من وزير الداخلية أو رئيس الجمهورية وقتها (محمد مرسي) بإطلاق النيران على المتظاهرين.

 

*لأول مرة.. مرسي شاهد ومتهم في قضيتين بيوم واحد

لأول مرة منذ عزله في يوليو / تموز 2013، يمثل الرئيس المصري محمد مرسي،  اليوم السبت، كمتهم رئيسي في قضية “اقتحام السجون” إبان ثورة يناير/ كانون الثاني 2011، وكشاهد على الأحداث في قضية سجن بورسعيد (شمال شرقي البلاد) التي وقعت في يناير/ كانون الثاني 2013.

القضيتان وقعت أحداثهما في أيام 26 و27 و28 و29 و30 يناير/ كانون الثاني، إلا أنهما اختلفا في العام؛ فالأولى المتهم فيها مرسي وقعت في 2011، وقتها كان مرسي معارضا سياسيا لنظام الرئيس المخلوع  حسني مبارك، والثانية التي يمثل فيها للشهادة وقعت في عام 2013، حينما كان رئيسا منتخبا بالبلاد بعد الثورة المصرية.

المفارقة الثانية في أحداث اليوم، هو دفاع مرسي عن نفسه في القضية الأولى، حيث ينفي هروبه من سجن وادي النطرون (دلتا النيل/ شمال)، حسب ما ذكر خلال جلسة محاكمته في 17 يناير/ كانون الثاني الماضي، بينما يشهد كرئيس للبلاد على الأحداث التي جرت في إستاد بورسعيد (شمال شرقي البلاد)، خلال فترة توليه مسؤولية حكم البلاد.

المفارقة الثالثة أن القضيتين تنظران، في مقر واحد، هو أكاديمية الشرطة بالتجمع الخامس (شرقي القاهرة)، بعدما قررت وزارة العدل في وقت سابق، نقل مقر المحاكمتين إلى الأكاديمية، لدواعٍ أمنية.

محمد الدماطي، عضو هيئة الدفاع في القضايا المتهم فيها مرسي، قال في تصريح ، إن “مثول مرسي في قضية كشاهد، وفي قضية أخرى كمتهم، موافق للقانون“.

وأضاف: “من حق مرسي قبول الإدلاء بالشهادة، أو رفضها، خاصة أن طلب شهادة مرسي كانت من عضو هيئة الدفاع، ولم يكن شاهدا أساسيا في القضية”.

وتابع: “لا نعرف إذا كان سيقبل أو يرفض الإدلاء بالشهادة، خاصة أننا لم نتلقى طلب الشهادة منذ فترة طويلة، ولا نعرف رأيه في هذا الأمر”.

وحول سبل اعتراض مرسي على الإدلاء بالشهادة كونه يقول عن نفسه أنه لا يزال الرئيس الشرعي للبلاد، قال الدماطي: “الدستور والقانون لم يضع شروطا لإدلاء رئيس الجمهورية شهادته، على عكس محاكمة الرئيس التي تتطلب شروطا معينة، وهي ما يستند إليها مرسي في القضايا المتهم فيها”.

والأربعاء الماضي، حددت محكمة جنايات القاهرة المتهم فيها مرسي بـ”اقتحام السجون”، جلسة اليوم، للاستماع إلى دفاع مرسي في قضية “اقتحام السجون” إبان ثورة 25 يناير/ كانون الثاني عام 2011، التي أطاحت بالرئيس الأسبق محمد حسني مبارك.

ووفق أوراق القضية، يحاكم فيها 131 متهما، (106 هاربين و25 محبوسين احتياطيا)، بتهمة اقتحام 11 سجنًا، والتعدي على أقسام شرطة، واختطاف 3 ضباط وأمين شرطة (رتبة دون الضابط)، إبان ثورة 2011.

وبالنسبة للقضية الثانية، فقد أمرت محكمة جنايات بورسعيد، في 11 فبراير/ شباط الجاري، باستدعاء مرسي، للشهادة بجلسة، اليوم. ويحاكم في القضية 51 متهما من أبناء مدينة بورسعيد (شمال شرقي البلاد)، متهمين بـ”قتل ضابط وأمين شرطة (رتبة أقل من الضابط) و40 آخرين من المدنيين، وإصابة أكثر من 150 آخرين في الأحداث التي وقعت في يناير/ كانون الثاني 2013″.

 

*حرق سيارة ضابط بالزقازيق

انفجرت قنبلة بدائية الصنع، ﺻﺒﺎﺡ اليوم السبت، أسفل سيارة ضابط بالقرب من مسجد السيدة خديجة بمنطقة الزهور بمدينة الزقازيق بمحافظة الشرقية، مما تسبب فى تفحم السيارة بالكامل.

 

*الدولة الإسلامية تتبنى تفجير مقارات أمن حفتر ردا على الغارات المصرية على درنة

اعلنت الدولة الإسلامية في ليبيا مسئوليتها عن العمليات الاستشهادية التي استهدف مراكز القيادة لقوات حفتر ردا على الغارات المصرية على المدنيين في درنة.

وقالت الدولة في بيان لها “قام فارسين من فوارس الخلافة بتنفيذ عمليتين استشهاديتين بسيارتين مفخختين استهدفتا غرفة عمليات الطاغوت حفتر في المنطقة الشرقية والجبل الأخضر في منطقة القبة، فقتلوا وجرحوا العشرات ثأرًا لدماء أهلنا المسلمين في مدينة درنة، وانتقامًا من حكومة طبرق المتآمرة على قتلهم ورسالة، لكل من تسول له نفسه الاعتداء على جند الخلافة وعامة المسلمين، نسأل المولى أن يتقبل جند الخلافة وأهلنا المسلمين في مدينة درنة في عداد الشهداء”.

 

*وصية الشهيد عبد الرحمن هشام

بسم الله الرحمن الرحيم

وصيتى

ان الحمد لله نحمده ونستعينه ونستهديه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور انفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضل فلا هادى له ونصلى ونسلم على خاتم النبيين والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

اما بعد… فإن أصدق الحديث كلام الله وهذا ما أبدأ به حديثى” وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا ” أرجوا منكم يا إخوانى وأصدقائى وأحبائى أن تتعاونوا على البر والتقوى ولا تتعاونوا على الإثم والعدوان، وعليكم أن تكونوا كالجسد الواحد الذى إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى واعلموا أن الناس سواسية كأسنان المشط أمام الله لأنه لا ينظر إلى صوركم ولا إلى أجسامكم ولكن ينظر الى القلوب التى فى الصدور ،

وأرجوا منكم أن تتقوا يوما ترجعون فيه الى الله “يَوْمَ يَفِرُّ ٱلْمَرْءُ مِنْ أَخِيهِ،وَأُمِّهِ وَأَبِيهِ،وَصَٰاحِبَتِهِ وَبَنِيهِ” أرجو أن تقرأوا القرآن كى تعلموا عظم ما نحن فيه وأخيرا وليس آخرا لا تستسلموا وجاهدوا وصابروا لعل الله يقيم الخلافة على أيديكم وأعلوا كلمة الحق حتى ولو كانت السيوف على رقابكم .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اما وصيتى فإنى أرجوا أمى أن تسامحينى أنت وأبى على كل ما فعلته بكم وتدعوا الله أن يغفر لى ويرحمنى ولا تنسونى أبدا وابقوا سلمولى على إخواتى أوى ولما نور تكبر ابقوا احكوا لها عنى وابقوا سلمولى على كل الأساتذة والعيال أصحابى وسلموا لى تيتا وعلى خالاتى وأعمامى وعمتى وعيالهم.

وأرجوا من الله أن يتقبل منى هذه الميتة وأن يلحقنى بالنبيين والشهداء والصالحين وأن أكون بجوار النبى صلى الله عليه وسلم

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

*هيومن رايتس ووتش: السيسي يتلاعب بالنظام القضائي في مصر

انتقد كينيث روث، مدير منظمة هيومن رايتس ووتش المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان حول العالم، تلاعب قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي بالنظام القضائي الذي يستغله لسحق المعارضين.

وفي تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع “تويتر”، وجه روث سؤالا للمستثمرين الأجانب قائلا :”هل ستستثمرون المليارات في مصر في ظل تلاعب السيسي بالنظام القضائي لاستصدار إدانات وأحكام بالإعدام؟“.

جاء ذلك تعليقا من روث على تصريح لوزير الاستثمار المصري أشرف سالمان قال فيه: إن الحكومة المصرية تستهدف جذب استثمارات تتراوح بين 10 و15 مليار دولار خلال عامين، وذلك بعد القمة الاقتصادية المقرر عقدها الشهر المقبل بشرم الشيخ.

 

*المرصد الليبي” ينشر صور 3 مهندسين مصريين مختطفين بمدينة سبها

أعلن رئيس المرصد الليبي للحقوق والحريات، ناصر الهواري، أن ثلاثة مهندسين مصريين تم اختطافهم أمس الجمعة عند قدومهم من مدينة سبها الليبية إلى الجفرة.

وقال الهواري، في تدوينة له أمس عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: إن المختطفين الثلاثة وهم: رامي حسن النجار ويوسف خالد عون وأسامة إبراهيم الخدو، جميعهم مهندسون ويعملون لدى الشركة الفرنسية للاتصالات.

يشار إلى أن اختطاف المهندسين الثلاثة يأتى بعد ذبح تنظيم ما يطلق عليه تنظيم “داعش “فرع ليبيا لـ21 قبطيًّا مصريًّا فى مدينة سرت.

 

*الأردن تسحب مشروع القرار المصري المقدم الي مجلس الأمن بشأن ليبيا

الأردن تسحب مشروع القرار المصري المقدم الي مجلس الأمن بشأن ليبيا تمهيدا لصياغة مشروع قرار جديد 

 

*قاضي هزلية “غرفة رابعة”: “يعني نشتغل منجدين ولا ايه؟!”

واصل دفاع المعتقلين بهزلية “غرفة عمليات رابعة” -التي تنظر أمام محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار محمد ناجي شحاتة والمعتقل فيها الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان و50 من قيادات واعضاء الجماعة، مرافعته- مؤكدا أن الاتهامات التي نسبتها النيابة العامة لقيادات وأقطاب الجماعة باطلة.

بدأ الدفاع بقول الله تعالى: {إن الذين يرمون المحصنات الغافلات المؤمنات لعنوا في الدنيا والآخرة ولهم عذاب عظيم}، وهو الأمر الذي أثار حفيظة ممثل النيابة العامة، ليحتد على عضو الدفاع، مُعترضًا على وصف النيابة بلفظ “قاذفي المحصنات”، في الوقت الذي طالب خلاله ممثل النيابة إثبات ما بدر من الدفاع بحق النيابة خلال المرافعة.

من جانبه، استهل عضو الدفاع عن المعتقل السابع بالدعوى، مرافعته دافعًا بعدم صلاحية المحكمة، إلى جانب عدم شرعية النظام القانوني، وكافة الإجراءات المنبثقة عنه، ليُعقب المستشار محمد ناجي شحاتة على الدفع الذي تقدم به عضو الدفاع، مداعبًا إياه قائلًا: “يعني نشتغل منجدين ولا ايه؟“.

واستكمل عن الدكتور صلاح سلطان، ، قائلًا إن المحكمة أفصحت عن هوى ورأىٍ مسبق، قبل الفصل في الدعوى.

إستهل المحامي “أحمد حلمي” -عضو الدفاع عن المعتقلين مرافعته أمام هيئة المحكمة التي تنظر القضية- بالتأكيد أن الأمن الوطني” قد قدم محضري تحريات متناقضين لنفس الواقعة.

وأوضح حلمي أن مجرى التحريات في القضية، أكد في محضره أن غرفة العمليات محل القضية تم نقلها من مقر اعتصام رابعة العدوية بعد فضه لعقار سكني يمكله المتهم “محمود البربري”، وأن المحضر أضاف أن بعد فض الاعتصام عقد المتهمون اجتماعًا تنظيميًّا انتهى بتوصيات بمحاولة الاعتصام في أماكن جديدة بالقاهرة الكبرى والجيزة، ومنها “ميدان التحرير” و”الألف مسكن” و”مسجد الفتح برمسيس”.

أبدى عضو الدفاع دهشته من الاتهامات التي أسندتها النيابة العامة للمتهمين، وفي مقدمتها التخطيط -عقب الإطاحة بالرئيس محمد مرسى- لخطف عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع آنذاك، وهو ما وصفه عضو الدفاع بـ”الجريمة المستحيلة”، مُعقبًا: “طب جريمة زي دي ازاي يتم تنفيذها وهي أشبه بالسيناريوهات الخيالية”، ليختتم حديثه في ذلك الشأن، نافيًا تلك التهمة عن المتهمين، جملةً وتفصيلًا.

 

*أسعار الدواجن تقفز لـ23 جنيهًا للكيلو.. ولا عزاء للفقراء

الأسبوع الماضي وذلك بسبب سوء الأحوال الجوية التي أدت لزيادة نسبة النفوق بالمزارع التي أثرت سلبًا على حجم المعروض من المنتج بالسوق.

وقال الدكتور عبد العزيز السيد، رئيس شعبة الدواجن باتحاد الغرف التجارية،: “إن موجة البرد التي ضربت البلاد مؤخرا أثرت بالسلب على حجم المعروض من الدواجن بالسوق خلال الفترة الحالية”، مشيرا إلى أن الأسعار في المزرعة مازالت ثابتة عند 16.5 جنيهًا.

وأضاف، في تصريحات صحفية، اليوم السبت، أن التجار يعزفون عن التربية في الوقت الحالي بسبب ارتفاع تكاليف الإنتاج سواء كانت من الأعلاف أو الأمصال المخصصة لعملية التحصين، مشيرا إلى أن منافذ التوزيع في المدن والقرى هي من تقوم برفع السعر بسبب ارتفاع تكلفة التوصيل من المزارع فضلا عن ضرورة إضافة هامش ربح.

وأوضح أن حجم المعروض من المنتج في الوقت الحالي ضعيف ولا يكفى لحجم الطلب من المنتج، مؤكدا أن الإنتاج تراجع ليسجل 1.3 مليون طائر يوميًا وهو ما يؤكد وجود خلل في منظومة التربية بأكملها.

كانت حالة من الطقس السيئ قد سادت في غالبية محافظات الجمهورية، ما أدت إلى نزول أمطار غزيزة على أماكن متفرقة من الجمهورية فضلا عن انخفاض درجات الحرارة عن المعدلات الطبيعية فوصلت درجة الحرارة الصغرى لـ 5 درجة مئوية في بعض المحافظات.

 

 

الانقلاب يصنع دولة المخبرين . . الثلاثاء 16 ديسمبر. . للشعب مفيش وللممثلين بالملايين

السيسي للفقراء مفيشالانقلاب يصنع دولة المخبرين . . الثلاثاء 16 ديسمبر. . للشعب مفيش وللممثلين بالملايين

 

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

 

*معاونو الأمن”.. صناعة “دولة المخبرين

اعتبر خبراء وسياسيون ونشطاء، أن استحداث قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، فئة شرطية جديدة تحت مُسمّى “معاوني الأمن”، هو تكوين لمليشيات داخل الدولة بصورة تعطيها صبغة قانونية، لحماية النظام من معارضيه.

وقالوا إن هذه الفئة الجديدة ستكبّد الدولة خسائر مادية، نظراً لتخصيص ميزانية خاصة لها، مقتطعة من ميزانية الصحة والتعليم والخدمات الأساسية. فضلاً عن تأثيراتها الضارة بالسلم الاجتماعي.

وأصدر السيسي تشريعاً جديداً أمس، يُضاف إلى قانون هيئة الشرطة، باستحداث فئة جديدة باسم “معاوني الأمن” تحمل الاختصاصات ذاتها وضوابط هيئة “الشرطة المجتمعيةالتي اقترحتها وزارة الداخلية منذ عدة أشهر، وأثارت مخاوف عديدة في الشارع.

*الحكم على 22 من رافضى الإنقلاب بالشرقية.. بالسجن المشدد ما بين 3 و5 سنوات

قضت دائرة الإرهاب بمحكمة جنايات الزقازيق، اليوم الثلاثاء، بمعاقبة 22 من رافضى الانقلاب بالسجن المشدد ما بين 3 و5 سنوات، في 4 قضايا عنف بالمحافظة.
وجاءت تلك الأحكام بعد نظر 4 قضايا منفصلة، حيث وجهت النيابة للمحكوم عليهم تهم “الانضمام لجماعة إرهابية وتعطيل أحكام الدستور وخرق قانون التظاهر ومقاومة السلطات وقطع الطرق وتعطيل الحركة المرورية وحيازة أسلحة وألعاب نارية ومواد حارقة وإتلاف منشآت عامة وخاصة وتعريض أرواح المواطنين للخطر”.

*بالأسماء.. تجديد حبس 3 طلاب بجامعة القاهرة 15 يوماً

اصدرت نيابة الانقلاب ببولاق الدكرور الانقلابية, في جلستها اليوم ، قراراً بتجديد حبس الطالب عمر عبد الرحمن محمد بالفرقة الثالثة كلية التجارة جامعة القاهرة 15 يومًا، وذلك على ذمة التحقيقات في القضية 10649 لسنة 2014 إداري بولاق الدكرور.

كما قررت تجديد اعتقال أحمد محمد جابر الطالب بالفرقة الرابعة كلية الحقوق جامعة القاهرة 15 يومًا على ذمة التحقيقات في القضية رقم 27187 لسنة 2014 جنح بولاق الدكرور وكان قد اعتقل في 8 نوفمبر الماضي

 

* تصادم سيارتين ببعضهما تابعتين لموكب وزير داخلية الإنقلاب بالغردقة

إصطدمت سيارتان مصفحتان ببعضهما تابعتان لموكب وزير داخلية الإنقلاب محمد إبراهيم عند مدخل كمين الأحياء بالغردقة، بسبب مطب صناعي.

 كان محمد ابراهيم وصل لمطار الغردقة الدولي مستقلًا إحدى الطائرات لتفقد الحالة الأمنية قبل زيارة قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي الى الغردقة غدا.

 

*إبطال مفعول عبوة ناسفة أسفل مقعد بمترو الجيزة

تمكن خبراء المفرقعات بقوات الحماية المدنية بمديرية أمن الجيزة، من إبطال مقعول عبوة بدائية الصنع وضعت أسف مقعد بإحدي عربات مترو الأنفاق بالجيزة.

وكان أحد الركاب بمحطة مترو الجيزة، قد عثر على جسم غريب أسفل أحد المقاعد بالقطار، وعلى الفور انتقل رجال الحماية المدنية لفحصه، وتبين أن العبوة مكونة من 3 مواسير ويخرج منها أسلاك ولاصق وموصلة بتايمر، وتم التعامل معها وتفكيكها، وتمشيط القطار.

 

*إصابة شرطيين في هجوم شنه مجهولون على نقطة شرطة بالإسكندرية

أوقع هجوم شنه مسلحون مجهولون على نقطة للشرطة بمدينة الإسكندرية، في شمال مصر، صباح الثلاثاء، جريحين على الأقل من أفراد الشرطة، في الوقت الذي بدأت فيه قوات الأمن حملة لملاحقة منفذي الهجوم.

وذكر تلفزيون “النيل”، نقلاً عن مصادر أمنية، أن أربعة “أشخاص ملثمينيستقلون سيارة مسرعة، قاموا بإطلاق الأعيرة النارية من بنادق آلية، باتجاه نقطة شرطة “الورديان”، بدائرة قسم “مينا البصل” بالإسكندرية.


وأكدت المصادر أن الهجوم أسفر عن إصابة مجند وأمين شرطة من قوة التأمين المكلفة بحراسة القسم، تم نقلهما على الفور إلى مستشفى الشرطة لتلقي العلاج.

كما أشارت إلى أنه تم “تكثيف التواجد الأمني بمحيط نقطة الشرطة، وتمشيط المنطقة، للعثور على السيارة المستخدمة في الهجوم، وضبط الجناة”، ولفتت إلى أن السيارة ماركة “لادا”، حمراء اللون.

وبحسب الفضائية الرسمية، فقد تعرضت نقطة شرطة “الورديان” لعدة هجمات في السابق بالزجاجات الحارقة “المولوتوف”، وأسفر أحد تلك الهجمات عن احتراق إحدى سيارات الشرطة.

 

*”إخوان” مصر في الخارج يشكّلون هيئة معاونة لـ”إرشاد الداخل”

كشف قيادي في جماعة “الإخوان المسلمين” المصرية أنّ الجماعة بدأت إجراء انتخابات داخلية بين قياداتها المصريين الموجودين في عدد من الدول العربية والأجنبية، لاختيار هيئة معاونة لمكتب الإرشاد الانتقالي في مصر، يقوم دورها على التنسيق بين ما أسماها “أمانات الجماعةفي الدول الأجنبية والعربية الموجودين بها.

ويوضح القيادي الإخواني، الموجود خارج مصر، أن “الهيئة التي بدأت إجراءات انتخاباتها في أعقاب اجتماعات ضمّت عدداً من قيادات الجماعة في عدد من العواصم، منها الدوحة والخرطوم وتركيا، ستتسلم العديد من الملفات المهمة التي كانت بحوزة القيادي الإخواني محمود حسين، وفي مقدمتها ملف الخارج والملف المالي“.
ويشير المصدر إلى أن “الهيئة الجديدة ستنسّق مع المكتب الانتقالي الذي يدير الجماعة داخل مصر، وسيتم تنظيم فعاليات عالمية في أكثر من عاصمة أجنبية في وقت واحد“.
كما يؤكد المصدر الإخواني أن “الهيئة الجديدة ستتولى أيضاً الإشراف على الملف القضائي المتعلق بملاحقة قادة الانقلاب في مصر، بالإضافة إلى الملف الإعلامي المتعلق بالإشراف على عدد من القنوات الفضائية الداعمة للشرعية، على حد تعبيره، وكذلك الملف الحقوقي المتعلق بالتواصل مع المنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان والمحتجزين قسراً من دون وجه حق.
وتقوم الجماعة في الوقت الراهن بإجراء عملية تصحيح واسعة لمسارها، تتضمن إعادة هيكلة على المستوى التنظيمي واللوائح الداخلية المنظمة لعمل أعضائها، شملت إعفاء القيادي محمود حسين من العديد من مهامه.
وكانت مجموعات من الجماعة كشفت أخيراً عن مبادرة يقوم بها عدد من قياداتها الشبابية للتواصل مع رموز بعض الحركات الثورية في مصر، للوصول إلى صيغة توافق ينزل على أساس شركاء “معسكر يناير” معاً خلال إحياء الذكرى الرابعة للثورة في الخامس والعشرين من كانون الثاني المقبل.

 

*احالة 312 اسلاميا للقضاء العسكري

احالت النيابة العامة في مصر مجموعة جديدة من 312 شخصا من مناصري الرئيس محمد مرسي للقضاء العسكري بتهمة مهاجمة مبنى حكومي واشعال النيران به عام 2013، بحسب مصادر قضائية.
والمحالون متهمون باحراق مجمع محاكم محافظة الاسماعيلية الواقعة شمال شرق البلاد على قناة السويس.
وقالت المصادر القضائية ان المتهمين يواجهون اتهامات ب”ارتكاب اعمال شغب والتجمهر واحراق سيارات شرطة وممتلكات عامة والتعدي على رجال الشرطة والجيش” خلال اعمال عنف وقعت في الاسماعيلية في 14 اب/اغسطس 2013 ردا على فض قوات الامن في اليوم نفسه اعتصامين كبيرين لانصار مرسي في القاهرة ما اسفر عن مقتل اكثر من 700 شخص.
ويحال المدنيون المتهمون بمهاجمة منشآت الدولة في مصر الى محاكمات عسكرية بموجب قانون جديد اصدره عبد الفتاح السيسي نهاية تشرين الاول/اكتوبر الفائت.

وقبل هذا القانون، كان من سلطة الجيش احالة المدنيين المتهمين بجرائم ضد عسكريين او منشات عسكرية او ضد الجيش عموما الى القضاء العسكري، لكن القانون الجديد يوسع من سلطاته اذ يعتبر كل المؤسسات الحكومية والتابعة للدولة بمثابة “منشآت عسكرية

 

*محكمة مصرية تقضى بعدم اختصاصها في دعوى بإغلاق معبر رفح

قضت محكمة مصرية، أمس الإثنين، بعدم الاختصاص في نظر دعوى قضائية تطالب بإغلاق معبر رفح الحدودي بين مصر وقطاع غزة الفلسطيني بشكل نهائي من الجانب المصري، حسب مصدر قضائي.

وأوضح المصدر لوكالة الأناضول، مفضلا عدم الكشف عن هويته، أن محكمة القاهرة للأمور المستعجلة في منطقة عابدين، وسط القاهرة، قضت بعدم قبول الدعوى التي تطالب بإغلاق معبر رفح الحدودي بين مصر وغزة. وكان المحامي ناصر حسن، أقام دعوى أمام المحكمة، طالب فيها بإلزام كل من رئيس البلاد (عبد الفتاح السيسي) ورئيس مجلس الوزراء (إبراهيم محلب) ووزير الداخلية (محمد إبراهيم) ووزير الخارجية (سامح شكري)، بإغلاق معبر رفح الحدودي نهائيا من ناحية الجانب المصري، وإلزام المعلن إليهم بصفتهم بتنفيذ ذلك.
واستند المدعى في دعواه إلى أنه بعد عمليات استهداف الجيش والشرطة منطقة فى سيناء (شمال شرقي البلاد)، واتهام حركة “حماس” بـ”الضلوع” في تلك الهجمات، وفق عريضة الدعوى، وجب على السلطات المصرية إغلاق المعبر نهائيا. في الوقت نفسه، حددت ذات المحكمة، جلسة 17 كانون الثاني المقبل، للنطق بالحكم في دعوى تطالب باعتبار كتائب القسام، الذراع العسكري لحركة “حماس” الفلسطينية، منظمة إرهابية“.
واتهم مقدم الدعوى كتائب القسام بـ”التورط في العمليات الإرهابية” داخل البلاد مستغلين الأنفاق القائمة على الحدود لدخول مصر، وتمويل عملياتهم الإرهابية، وتهريب الأسلحة المستخدمة للفتك بالجيش والشرطة وترهيب المواطنين فى العمليات الإرهابية، التي تهدف إلى زعزعة أمن البلاد واستقرارها“.
وقالت الدعوى أن “آخر العمليات التي قامت بها الكتائب هو الهجوم على نقطة تفتيش كرم القواديس” الذي وقع في 24 تشرين الأول الماضي، وأسفر عن مقتل 31 عسكريا، وإصابة آخرين“.
يذكر أنه في آذار الماضي، قضت محكمة الأمور المستعجلة (تنظر في مصر القضايا التي يخشى عليها من فوات الوقت) بوقف نشاط حركة “حماس” الفلسطينية، داخل مصر، واعتبارها إرهابية، وحظر أنشطتها بالكامل، والتحفظ علي مقراتها داخل البلاد.

*مظاهرات تندد بحكم السيسي وسوء الخدمات

وكالات خرجت مظاهرات في القاهرة وعدة محافظات مصرية الليلة الماضية تنديدا بحكم الرئيس عبد الفتاح السيسي وسوء الخدمات في البلاد.

ففي القاهرة جابت مظاهرة شوارع منطقة الألف مسكن، ورفعت شعارات تندد بالقمع الأمني، وتدعو إلى عودة الشرعية وإنهاء الانقلاب العسكري. كما رفع المتظاهرون “شعار رابعة” مطالبين بالقصاص من قتلة أبناء الشعب.
وخرجت مظاهرة في بلدة كرداسة بمحافظة الجيزة للتنديد بالسلطة الحاكمة. ورفع المتظاهرون -ومعظمهم من الشباب- “شارات رابعة”، ونددوا بقمع الحريات. كما شهدت مدينتا بني سويف والمنوفية خروج مظاهرات للمطالبة بإنهاء ما وصف بالحكم العسكري للبلاد. وطالب المشاركون فيها بإيقاف الاعتقالات التعسفية بحق الناشطين والمتظاهرين.
وينظم رافضوا الانقلاب مظاهرات شبه يومية في القاهرة ومحافظات البلاد ضد الانقلاب العسكري وللمطالبة بعودة الشرعية.
وتشن السلطات المصرية حملة عنيفة على معارضي الانقلاب وجماعة الإخوان المسلمين منذ الانقلاب على رئيس المنتخب محمد مرسي يوم 3 تموز 2013 من قبل الجيش بقيادة السيسي

 

*شركة الحسن والحسين توقف حملة إعلاناتها، وتقاطع برنامج إسلام البحيري

بعد حملة مكثفة لنشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي للتنديد ببرنامج العلماني المتطرف “إسلام البحيري” على فضائية “القاهرة والناس” والذي تطاول فيه على الذات الإلهية كتبت مجموعة شركات الحسن والحسين للأغذية على صفتحها على مواقع التوصل ما يلي:

 

تود مجموعة الحسن والحسين للإستثمار الصناعى والتجارى التقدم بالشكر والإمتنان لجميع عملائها الكرام والذين تواصلوا معنا علي مدي اليومين السابقين علي صفحة الفيس بوك الخاصة بالمجموعة وكذلك الإتصال بإدارة المجموعة لتنويرنا بما جاء بمحتوي حلقة إسلام البحيرى التي تتحدث عن الذات الآلهية (http://youtu.be/2bo_FDJZCVA ) وبمراجعة الحلقة والمحتوي المضلل والمشوه والذي بلا أدنى شك قد أساء الي الذات الآلهية.

وانا كمسلم اولاً واخيراً لا أرضى من قريب أو بعيد بالمساس بالذت الآلهية ، وعليه قد قرر مجلس إدارة المجموعة الإعلان عن التالي :

مقاطعة البرنامج في الحال ووقف الإعلان عليه • تقرر أيضا وبإجماع مجلس الإدارة بالعمل بكل ما أوتينا من قوة وبعون الله تعالى على دعم حملة مقاطعة البرنامج بأكمله وتدعيم التوجه بوقف البرنامج مع المسؤولين عن القناة.

حفظ الله الإسلام والمسلمين … والله من وراءه القصد وهو يهدى السبيل

رئيس مجلس الادارة

حسن حسين غالي

 

والجدير بالذكر أن برنامج المدعو “إسلام البحيري” يمثل حلقة في مسلسل الهجوم المتواصل وشبه اليومي على الدين الإسلامي وثوابته والذي تتبناه العديد من الفضائيات منذ إنقلاب الثالث من يوليو على الرئيس المنتخب “محمد مرسي، إلا ان برنامج “مع إسلام البحيري” قد تخطى كل الحدود بطعنه في الذات الإلهية و وصفها بما لم يجروء أحد من قبل على قوله.

وقد لاقت مبادرة الشركة بوقف حملة إعلاناتها عليه بل والدعوة لوقف البرنامج ترحيبا كبيرا من نشطاء ورواد مواقع التواصل الإجتماعي

 

*في ظل الانقلاب . . إنقاذ عامل من الانتحار بشركة أليكو فى السويس

أحبط العمال بشركة أليكو إحدى الشركات التابعة لمجموعة أوراسكم محاولة انتحار زميلهم بالشركة، اعتراضا منه على سياسة الشركة التعسفية تجاه العمال ومساومتهم على تسويتهم وتسريحهم.

وقال العمال إنهم فوجئوا بزميلهم “مسعود أبو العباس” يتوجه لأحد المبانى، ثم وجدوه أعلى المبنى يعد حبلا، ثم عقده تمهيدا لإدخال رقبته لينتحر شنقا.

وسارع زملاؤه للمبنى وتسللوا للسطح وجذبوه إلى الداخل قبل أن يسقط وينتحر.

يذكر أن العمال قد بدأوا اعتصاما مفتوحا مطلع الشهر الجارى احتجاجا على قرار الإدارة بتصفية 61 عاملا بالشركة، ووافق 40 عاملا أمس على تسوية عملهم، وحصلوا على مستحقاتهم المالية وأنهوا خدمتهم بالشركة.

كما تم نقل خمسة عمال آخرين لإدارات أخرى، بينما رفض 20 عاملا التسوية أو الانتقال لأى إدارة أخرى وقرروا الاعتصام بالشركة.

 

*17 حكمًا للقضاء الإداري ببطلان التحفظ على أموال “الإخوان

أصدرت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، برئاسة المستشار يحيى دكروري، 17  حكمًا في دعاوى بطلان التحفظ على أموال وممتلكات ومدارس وشركات وأشخاص ينتمون لجماعة الإخوان، بوقف تنفيذ قرار التحفظ.
أسست الحكم على أن قرارات التحفظ كانت يجب أن تصدر بالوسائل والإجراءات المشروعة التي لا تتجاهل أحكام الدستور والقانون، استنادًا إلى أن المحكمة الجنائية هي المختصة بالتحفظ على الأموال والممتلكات ومنع أصحابها من التصرف فيها، ولا يكون ذلك بقرار إداري.
وفي السياق ذاته أصدرت المحكمة نفسها حكمًا، بعدم قبول الدعوى القضائية التي أقامها سمير صبري، المحامي، ضد وزير التضامن الاجتماعي، والنائب العام ومساعد أول وزير العدل بصفته رئيسًا للجنة إدارة أصول وأملاك جماعة الإخوان المتحفظ عليها، مطالبًا بإلزام وزير التضامن الاجتماعي بإصدار قرار بالتحفظ على مبلغ 5 مليارات جنيه من الأموال المتحفظ عليها، بمعرفة النائب العام ورئيس لجنة إدارة أصول وأملاك هذه الجماعة، لانتفاء القرار الإداري.
كما قضت المحكمة نفسها بعدم قبول الدعوى المقامة من المحامي سمير صبري، التي طالب فيها بإقالة رؤساء الجامعات المنتمين لجماعة الإخوان، ﻻنتفاء القرار الإداري.

 

*تأجيل محاكمة 80 من رافضى الانقلاب فى أحداث “روض الفرج

قررت محكمة جنايات شمال القاهرة الانقلابية المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة برئاسة المستشار صلاح رشدى، اليوم الثلاثاء، تأجيل محاكمة 80 من رافضى الانقلاب بينهم المحامى ممدوح إسماعيل فى أحداث منطقة روض الفرج عقب مجزرة فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة إلى جلسة غد الأربعاء لاستكمال مرافعات الدفاع.

 

*المرصد المصري: نيابة الانقلاب تشرعن إحالة القضايا للنيابة العسكرية

أكدت وحدة رصد انتهاكات سير المحاكمات العادلة بالمرصد المصري للحقوق والحريات أن الكتاب الدوري الصارد من النائب العام رقم 14 لسنه 2014 بتاريخ 11 نوفمبر 2014 الماضي شرعن للنيابة العامة إحالة قضايا سابقة لإقرار قانون حماية المنشأت إلي النيابة العسكرية، حيث أكد المرصد امتلاكه لنسخة من الكتاب.

وأوضحت الوحدة أن إحالة وقائع سابقة علي إقرار القانون إلي المحاكم العسكرية تعتبر مخالفة واضحة وصريحة لمبدأ الأثر الفوري، حيث تقضي القاعدة العامة في تطبيق قانون العقوبات من حيث الزمان بإعمال الأثر الفوري للنص العقابي.

هذا  وطالب المرصد المصري للحقوق والحريات بمنع إحالة المدنيين الي القضاء العسكري، كما طالب بالوقف الفوري لأي محاكمات المدنيين السارية أمام القضاء العسكري وإحالتهم إلي القضاء المدني،  وكذلك منع إحالة أي مدني في المستقبل إيًا كانت جريمته إلي محاكمات إستثنائية تهدر فيها قيم الحق والعدالة.

 

*سيناء : مجهولون يكتبون شعارات ضد الانقلاب بطول مسار ترعة السلام

قام عدد من شباب محافظة شمال سيناء بكتابة عبارات مناهضة للانقلاب العسكري على مسار ترعة السلام بالقرب من منطقة بئرالعبد تنديداً منهم بحملات الاعتقال المستمرة في حق أبناء المنطقة والتي ازدادت خلال الايام القليلة الماضية.

 

ومن أبرز العبارات التي كتبها الشباب ” ضد الانقلاب ويسقط يسقط حكم العسكر و رابعة فى القلب وسيسى عميل والحرية للاحرار .

 

*تأجيل هزلية الاتحادية للرئيس مرسي وآخرين

أجلت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة في أكاديمية الشرطة، اليوم الثلاثاء، المحاكمة الهزلية للرئيس الشرعي الدكتور محمد مرسي وآخرين في القضية الهزلية الملفقة المعروفة بـ”أحداث الاتحادية” إلى جلسة باكرالأربعاء لاستكمال مرافعة الدفاع.

وكان المحامي كامل مندور -دفاع الدكتور عصام العريان والدكتور محمد البلتاجي- قد دفع بانتفاء نية القتل العمد لدي المتهمين، كما دفع ببطلان إجراءات التحقيق لعدم حياد المحقق.

يذكر أن 8 من الذين استشهدوا في تلك الليلة هم من أنصار الرئيس وجماعة الإخوان المسلمين، ولم تدرج النيابة المصرية أسماء أي منهم في عريضة الدعوى، خوفا من انكشاف حقيقة الأحداث، كما لم تدرج النيابة قادة جبهة الإنقاذ الذين حرضوا على الأحداث.

وجهت النيابة إلى المعتقلين في القضية عدة تهم ملفقة منها: التحريض على ارتكاب جرائم القتل العمد مع سبق الإصرار، واستخدام العنف، والقبض على متظاهرين سلميين واحتجازهم دون وجه حق مع تعذيبهم، والتحريض علنًا في وسائل الإعلام على فض اعتصام لمعارضي الرئيس بالقوة، وهاجموا المعتصمين السلميين، واقتلعوا خيامهم وأحرقوها، وحملوا أسلحة نارية.

يحاكم إلى جانب الرئيس مرسي كل من: أسعد الشيخة، وأحمد عبد العاطي، وأيمن عبد الرءوف هدهد، وعلاء حمزة، ورضا الصاوي، ولملوم مكاوي، وعبد الحكيم إسماعيل، وهاني توفيق، وأحمد المغير، وعبد الرحمن عز الدين، وجمال صابر، ومحمد البلتاجي، وعصام العريان، ووجدي غنيم.

 

*تأجيل المحاكمة الهزلية لـ “قضاة من أجل مصر” لـ 29 ديسمبر الجاري

قرر مجلس التأديب التابع لمحكمة الاستئناف، اليوم الثلاثاء، تأجيل جلسة محاكمة قضاة من اجل مصر لجلسة 29 ديسمبر الجارى لاستكمال المرافعة. وحضر الجلسة 4 قضاة فقط وهم المستشارون أحمد صابر ومحسن فضلى وإسلام علم الدين وحسام مكاوي، وذلك لإبداء اعتراض كافة القضاة على عدم علمهم بالقرار الذي صدر أمس بتأجيلها إلى جلسة اليوم، بعد أن تقدموا بطلب للاطلاع على محضر الجلسة وأسباب القرار، ولعلمهم به من سكرتير الجلسة بعد انتهائها بأكثر من ساعة وانصراف معظم القضاة إلى محال إقامتهم بالمحافظات المختلفة، ما يصعب عليهم حضور الجلسة. وتقدموا بمذكرة للمجلس بشأن عدم حضورهم تتضمن أسباب عدم الحضور والمطالبة بتحديد موعد جلسة اخرى لاستكمال المرافعة، ضمانًا لحضور كل القضاة المتورطين في القضية.
وقدم القضاة المحالون للتأديب لتوقيعهم على بيان رابعة العدوية ، والتى يحاكمهم مجلس التاديب والصلاحية ببلاغ للنائب العام المستشار هشام بركات ، ضد الضابط م . ح بجهاز الامن قسم مكافة التطرف يتهمونه فيه بالتزوير وتلفيق تحريات كاذبة ضددهم .
وقال البلاغ ان الضابط الذي اجرى التحريات لفق وقائع كاذبة ، واسندوا تحريات للمستشار احمد محمد حمدان الخولي نائب رئيس محكمة النقض قال فيها انه من عناصر جماعة الاخوان ، وبينما ثبت كذب ذلك حيث لم يكن هذا القاضي بمصر خلال الاعوام السابقة ، وثبت ذلك يقينا بتحريات تكميلية اجرها جهاز الامن نفسه ونفى عنه التهمة
كما قال البلاغ ان الضابط نسب الى المستشار محمد احمد سليمان نسب ان له ابن عم يدعى فهمى رفعت سليمان من الاخوان ، بينما قدم القاضي نفسه قيد عائلي يثبت انه ليس له اعمام من الاصل فضلاً عن ان ليس له قريب بهذا الاسم حتى الدرجة العاشرة .
اضاف البلاغ ان المستشار محدم عبد اللطيف نسبت له التحريات انه ساند احد مرشحي الاخوان بشبين القناطر وايده في الانتخابات حتى نجاحه 2008 بينما القاضي نفسه كان معاراً للعمل بدولة قطر بين عامي 2003 و2009 وقدموا شهادة من مجلس القضاة الاعلى تفيد صدق كلامهم

 

*20 يناير الحكم في دعوى بطلان قانون التظاهر

قررت الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة برئاسة المستشار يحيى دكروري، نائب رئيس مجلس الدولة، حجز دعوى قضائية أقامها طارق العوضى، المحامي، وتضامن فيها الحقوقي خالد علي، والتي تطالب ببطلان قانون التظاهر لجلسة 20 يناير المقبل، للحكم.

وكان المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية ومركز دعم دولة القانون قد تقدما بدعوى قضائية بشأن عدم دستورية قانون التظاهر، وترافع خالد علي بجلسة اليوم أمام المحاكمة، مطالبًا بعدم دستورية المادة 8 من القانون المطعون عليه، وضرورة تأكيد الحق في التعبير عن الرأي كأحد ضمانات الحرية التي كفلتها الدساتير المصرية المتعاقبة.

وطعنت الدعوى التي حملت رقم 51801 لسنة 68 قضائية، على دستورية المادة 8 من القانون المطعون فيها بعدم الدستورية، استنادًا إلى أن التظاهر والتعبير بالرأي حق دستوري مكفول بكافة دساتير العالم.

 

*وول ستريت جورنال”: مصر أكثر قمعًا تحت الحكم العسكري

نشرت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية مقالاً تحدثت فيه عن أن مصر تحت الحكم العسكري أصبحت أكثر قمعًا، مشيرة إلى أن محكمة جنايات مصرية أدانت في 2013م 43 من العاملين في منظمات غير حكومية بينهم 16 أمريكيًّا بتهمة العمل دون ترخيص على الرغم من أن كثيرًا منهم عمل في مصر لسنوات، وطالبتهم بالحصول على تصريح رسمي للعمل.
وتحدث كاتب المقال “روبين رايت” الباحث في المعهد الأمريكي للسلام ومركز ودرو ويلسون” الدولي عن أن مصر اعترفت باعتقالها منذ منتصف 2013م نحو 22 ألفًا من المدنيين في حين تحدثت إحصائيات أخرى عن اعتقال 41 ألف مصري فضلاً عن الحكم بإعدام أكثر من 1400.
وأشارت إلى أن المناخ السياسي في مصر التي تضم ربع سكان العالم العربي أصبح لا يرحب بشكل متزايد بالنقاش العام أو الانتقاد، وهو ما دفع المعهد المصري لدراسات حقوق الإنسان للإعلان الشهر الجاري بعد عقدين من العمل في مصر نقل مقره إلى تونس.
وتحدثت عن أن الاعتداءات المتزايدة في مصر على حقوق الإنسان تشير إلى مدى الضعف الذي تشعر به حكومة عبد الفتاح السيسي.
وانتقدت “رايت” منع السلطات المصرية للباحثة الأمريكية والدبلوماسية السابقة “ميشيل دن” من دخول البلاد.
وتساءلت: ما الذي تخشاه مصر؟، معتبرة أن بلد عظيم في حجم مصر قلصت مصداقيتها عندما منعت باحثة أمريكية من دخول مصر الجمعة الماضية.
وذكرت أن “دن” الدبلوماسية الأمريكية السابقة التي خدمت في مصر وفي مجلس الأمن القومي الأمريكي تمت دعوتها لمؤتمر من قبل المجلس المصري للشئون الخارجية لكنها احتجزت لست ساعات في مطار القاهرة وتم ترحيلها بعد ذلك.
وأشارت إلى أن “دن” لا تمثل تهديدًا لمصر وكذلك الحال مع المجموعة الراعية لرحلتها ممثلة في المجلس المصري للشئون الخارجية الذي يضم دبلوماسيين سابقين وحاليين مؤيدين للسياسة الخارجية المصرية.
وتحدثت عن أن مصر الانقلاب تسعى جاهدة للحصول على أموال دافعي الضرائب الأمريكيين؛ حيث تستقبل 1.5 مليار دولار سنويًّا أغلبها في شكل مساعدات عسكرية لكن الحكومة المصرية ليست مستعدة للتسامح مع رأي واحدة من الذين يتمتعون بالاحترام على نطاق واسع فضلاً عن كونها دبلوماسية سابقة والتي تعمل الآن في مؤسسة كارنيجي للسلام الدولي.

 

*أحداث ”مجلس الوزراء” بمصر.. تختفي من الشارع وتبقي بساحة القضاء

مرت أحداث “مجلس الوزراء”، بمصر، اليوم الثلاثاء، في ذكراها الثالثة، دون فعاليات أو احتجاج بازر في الشوارع، غير أنها بقيت كقضية في محكمة بذات الاسم يحاكم فيها نشطاء تلك الأحداث بتهم منها التحريض علي العنف.


ولم يشهد محيط مجلس الوزراء بشارع القصر العيني بوسط القاهرة، فعاليات احتجاجية من جانب نشطاء كعادة الأعوام السابقة، وسط استمرار تمركز لقوات أمنية في الشارع ذاته منذ الانقلاب ضد الرئيس محمد مرسي في 3 يوليو/ تموز 2013، بحسب مراسل الأناضول وتقارير محلية.

إلا أنّ طلابًا معارضين داخل حرم جامعتي عين شمس (شرقي القاهرة) والإسكندرية (شمالي البلاد) نظّموا وعلي غير العادة فعاليات لإحياء الذكرى الثالثة ﻷحداث مجلس الوزراء التى حدثت خلال فترة حكم المجلس العسكري الذي حكم البلاد عقب ثورة 25 يناير/ كانون ثان التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك.

وببيانات منددة بالأحداث ووقائع محكمة مصرية تنظرها، لم تنزوِي أحداث مجلس الوزراء، التي وقعت في 16 ديسمبر/ كانون 2011 وأسفرت عن مقتل 17 شخصًا وعشرات المصابين في اشتباكات بين الأمن ومحتجين مصريين وكست واقعة سحل فتاة خلال أحداثها تلك الوقائع بزخم وجدل بين القوى السياسية وقتها.

ولا تزال محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة (شرقي القاهرة) تنظر القضية المعروفة إعلاميًا بأحداث مجلس الوزراء، وحددت جلسة 4 فبراير/شباط المقبل لنظر القضية التي يتهم فيها الناشط المصري أحمد دومة و268 متهمًا بعدة اتهامات منها “إضرام النيران والشغب أمام مباني مجلس الوزراء وغرفتي البرلمان والمجمع العلمي (وسط القاهرة)”، وهو ما ينفيه المتهمون.

وفي أكتوبر/ تشرين الأول 2012، أصدر الرئيس (آنذاك) محمد مرسي عفوًا رئاسيًا عن بعض المتهمين في تلك القضية، وبينهم دومة، إلا أن السلطات عادت وقررت في منتصف نوفمبر/ تشرين الثاني من العام الماضي مراجعة كافة قرارات العفو التي أصدرها مرسي، خلال العام الذي حكم فيه البلاد، لتعاد المحاكمة في القضية.

وشهد محيط مجلس الوزراء، وسط القاهرة، في ديسمبر/ كانون الأول 2011 أعمال عنف، على خلفية توقيف قوات الأمن المكلفة بتأمين المجلس شابًا من المعتصمين أمام المجلس في ذلك الوقت؛ احتجاجًا على تعيين كمال الجنزوري، رئيسا للوزراء حينها، والاعتداء عليه بالضرب قبل أن تطلق سراحه، لتندلع بعد ذلك اشتباكات بين المعتصمين وقوات الأمن.

 

*مع انهيار أسعار النفط.. محلل إسرائيلي: دنت نهاية الخليج و مصر أكبر الخاسرين

لم يتوقع أحد في دول الخليج هذا الانفجار، الذي يشبه انفجار بركان فيزوف، ويدمر الجميع، فالقادم هو الأسوأ. كم رموا وبذروا الأموال على قنوات التلفزة، ورشوة الشخصيات المهمة في الغرب، , واقتناء الأشياء بإسراف، والتبديد والسرقات، من الآن كل هذا سيتغير، وهذا هو الخراب بالنسبة لهم. هذه الأمور ستزداد وضوحا خلال الشهور القريبة، وهذا تطور جيد: بعد أن صفىالربيع العربي” دولا عربية حولنا، وغيبها لأجيال، يأتي الآن” ربيع النفطليصفي أيضا الدول التي تبقت“.

بهذه الكلمات الشامتة افتتح المحلل الإسرائيلي للشئون العربية “جي باخور” تحليل موسع عن تبعات إنخفاض أسعار النفط على الدول العربية، تلك الأسعار التي بلغت ذروتها عام 2008 عندما وصل سعر البرميل 147 دولار، ليسجل الآن 57.8 دولارا فقط.

 

واعتبرباخور” على الموقع الخاص بكتاباته أن العالم تغير وقوة التأثير الهائلة التي ميزت الدول النفطية توشك على التلاشي، وسوف يستغرق ذلك بضعة سنوات، معتبرا أن السبب يكمن في أنه لم تعد هناك مشكلة في مصادر الطاقة، بعد أن حولت تكنولوجيا الصخر الزيتي الوﻻيات المتحدة الأمريكية لأكبر مصدر للنفط في العالم، منذ مطلع العام الجاري 2014.

 

وقال إن العالم تجاوز الآن مرحلة الطاقة ودخل مرحلة الابتكار والتطور التكنولوجي الفائق، ما سيعجل بنهاية الدول العربية، ويقفز بإسرائيل للقمة على حد قوله. ودلل الكاتب على وجهة نظره بالقول:”هذا هو السبب أن دول مثل الهند والصين وكوريا وغيرها والتي كانت تحذر التقارب معنا على مدى سنوات، بسبب الطاقة العربية، تسارع الآن تجاه إسرائيل. فتطورنا هو إكسير الحياة بالنسبة لها“.

 

 

إيران

تناول باخور” التفصيل أكثر الدول تضررا من تهاوي أسعار النفط وفي مقدمتها إيران، وقال إن الحكومة في طهران قدمت للبرلمان في 7 ديسمبر الميزانية السنوية بقيمة 293 مليار دولار، والتي تعتمد على مبيعات النفط، وتحديدا على سعر 72 دولار للبرميل تبيع به إيران للصين والهند. لكن السعر الحقيقي هو 57 دولار، لذلك فإن هذه الميزانية غير واقعية. وتصدر إيران يوميا من 1.2 إلى 1.5 مليون برميل.إذن كيف ستعيش إيران؟..يتساءل المحلل الإسرائيلي.

 

وعلى خلفية العقوبات وتهاوي أسعار النفط ستضطر طهران لإلغاء الدعم، وفرض مزيد من الضرائب، لذلك من المتوقع حدوث هزات اجتماعية، طائفية وسياسية هائلة. من وجهة نظر النظام يمثل هذا كارثة قائمة. ويقول خبراء اقتصاد إنه حال ثبت سعر النفط عند 60 دولار، فسوف تضطر إيران لتقليص نحو خمس نفقاتها. لذلك حتى إذا ما رُفعت العقوبات، ستظل إيران في أزمات واقعة.

 

سوف يؤثر ذلك أيضا على أطراف إقليمية ترتبط بشكل أو بآخر بإيران، كحزب الله، وحماس والجهاد الإسلامي، والشيعة بالعراق، ما يعني أنه كلما تقلص تأثر طهران بالمنطقة كلما انهار تأثير الشيعة. كذلك جاذبية إيران في عيون أوربا والغرب بشكل عام تنخفض تدريجيا، لذلك فإن فرص التوصل لمعاهدة نووية تقلصت.

 

السعودية

دخلت السعودية، صندوق توفير العالم العربي في نوبة إغماء خطيرة، فـ 90% من دخلها من النفط، وأقل من 84 دولار للبرميل يعني ذلك أن السعودية تعاني عجزا.

 

وتساءل”باخور”: كيف منعت لسعودية الربيع العربي داخلها حتى اليوم؟ عبر رشوة المعارضين. منذ عام 2012 أنفق نظام آل سعود 250 مليار دولار سنويا على رشوة المعارضين، فأغدق عليهم بالمال، وأتخم القطاع الخاص بـ 15% من الإنفاق الحكومي خصصت لمشاريع القطاع الخاص، ودفع رواتب لـ 2 مليون عامل، ليحافظوا على الهدوء.

 

 

كذلك أوجدت السعودية 60 ألف فرصة عمل بالأجهزة الأمنية لتعزيز النظام ورشوة الشباب ذوي الطاقات المحدودة. وتحولت السعودية بفضل سعر نفط يتراوح بين 100- 120 دولار للبرميل خلال السنوات الماضية إلى رابع أكبر مستورد سلاح في العالم، بإنفاق بلغ 67 مليار دولار في 2013.

 

لماذا لم تخفض السعودية الانتاج وتؤدي لارتفاع الأسعار؟ لأن الوضع تغير وإذا ما خفضت، سيدخل عناصر جديدة. كندا والمكسيك والبرازيل وكينيا وأوغندا وإسرائيل الصغيرة ( بدء من 2017) وغيرها. لقد انهارت منظمة الأوبك كحلف احتكاري جثم على صدر العالم لأربعة عقود.

 

 

ستبدأ الولايات المتحدة التي توفر تقريبا كامل الطاقة لنفسها، في البيع خلال العام القادم وخلال عامين أو ثلاثة ستنافس السعودية كمصدر عملاق ( الآن وبسبب تشريع من السبعينيات يحظر على الأمريكان تصدير النفط، لكن يتوقع تعديله في القريب) سيكون من مصلحة أمريكا إضعاف السعودية.

 

يتزايد التهديد الشيعي، وإذا لم يكن هناك نفط سيمثل ذلك كارثة للملك عبد الله الذي تعدى الـ 90 عاما ولمن سيأتي بعده. بدأ المستثمرون مغادرة البلاد ومنذ شهر سبتمبر انهارت بورصة السعودية بـ25% ( ودبي بـ 31%) في دبي غاصت البورصة بـ 7% في يوم واحد 11 ديسمبر. ومنذ شهر أكتوبر سُحق 150 مليار دولار في البورصات الخليجية. وحاول الحكام النفخ في البورصات بشراء أسهم محلية بواسطة القروض، لكن الآن تراجعت الأسهم ببطء أقل من سعر القرض.

الآن لم تعد الوﻻيات المتحدة بحاجة للنفط السعودي، إذن لماذا يتعين عليها البقاء أصلا في الخليج؟.

 

 

قطر

أدركت قطر الصغيرة قبل عامين بعكس السعودية ضرورة تنويع مصادر دخلها، وبالفعل طورت نوع من صناعة السياحة، وتزايدت أعمال شركات الطيران، والمؤسسات المالية. لكن من سيهتم بالمجيء لقطر إذا لم تكن هناك علاقة بالطاقة؟ صحيح أنها تشتري اليوم السياح بأسعار منخفضة وإغراءات اقتصاديةز لكن إذا لم يكن هناك دخل من الطاقة ماذا سيحدث؟.

 

أسرة الثاني التي تنتنمي قطر إليها، أعدت صندوق بـ 100 مليار دولار، تنفقها على عمليات شراء محمومة بأوربا، خاصة ببريطانيا، من خلال الصفقات والتجارة والعقارات، لكن هذه أعمال أوربية وبيست قطرية، وعندما يتضح أنه لم يعد لدى الدوحة الكثير من المال كما ظنوا، سيبدأ كل هذا في الانهيار. سيتهم البريطانيون قطر بالإرهاب، أو شيئ من هذا القبيل، ثم يقومون بتأميم الأصول، مثلما فعلوا مع إيران.

قطر تُسَمِن كل ما يتحرك من المنظمات الرياضية، والسياسية، كذلك تستثمر أموالا طائلة في شبكة الجزيرة العربية والإنجليزية والجزيرة أمريكا. لكن قطر وليس فقط هي تقود صناعة التحريض ضد إسرائيل، لذلك تنطوي الضربة الاقتصادية التي ستتلقاها على أهمية كبيرة.

 

 

فنزويلا

يتوقع أيضا تغييرات دراماتكيةي في فنزويلا. هوجو تشافيز اشترى معظم دول أمريكا الجنوبية بفضل النفط الذي كان له، لكن هذا قد انتهى.اشتراكيته المخبولة حافظت على مكانتها فقط عندما كان سعر النفط يتعدى الـ 100 دولار، في دولة تعتمد في 95% من صادراتها على البترول.

 

فنزويلا في عهد الوريث الذي لا يقل تعصبا نيكولس مدورو تنهار ببساطة: 60^ نسبة التضخم، اختفت السلع الرئيسية، ولم يعد هناك من خيار سوى رفع الضرائب. هذا يعني أن هذه الدولة الصديقة لإيران وحزب الله وصلت للهاوية. حتى غذا ما جاء رئيس آخر للدولة، فسعر النفط الحالي يعني الدمار.

 

 

روسيا

هي أيضا دولة عملاقة مع مصدر دخل واحد رئيسي، وتعاني كإيران سواء من العقوبات أو سعر النفط المتدني. الروبيل ينهار، سلع ومنتجات رئيسية تختفي من الأسواق. عاد المواطنون لتخزين الغذاء مثلما كان يحدث في الحقبة الشيوعية. في روسيا يتم اقتطاع 130-140 مليار دولار سنويا بسبب العقوبات وإنخفاض أسعار النفط، أي نحو 7% سنويا.يضع هذا بوتين في وضع سئ للغاية، ما يعني تزايد احتمالات حرب أخرى في أوروبا. الهجرة من روسيا قفزت خلال الشهور الأخيرة وسوف تتزايد بوتيرة أعلى.

 

 

مصر

يقول المحلل الإسرائيلي، إذا ما كانت السعودية أصيبت بنزلة برد فإن مصر تحتضر. فالدولة التي يبلغ تعدادا سكانها نحو 85 مليون نسمة تفتقر لمصادر دخل حقيقية. تتعافى السياحة، لكن ببطء، وتتلاشى مصادر الطاقة الذاتية، وقناة السويس حتى بعد توسيعها، لن تمثل مصدر دخل كبير ( الآن 5 مليار

وبعد التوسيع يأملون أن يتضاعف الرقم).

 

 

تعيش مصر الآن على منح السعوديين، بنحو 10 مليار دولار في العام، فقط لأنها ضد الإخوان المسلمين”. لكن غن كانت الرياض نفسها تعاني انهيار اقتصادي فسوف تقلص أولا المساعدات الخارجية. وقتها كيف سيعيش المصريون؟. تحتاج مصر الغاز الإسرائيلي القريب والرخيص نسبيا، وفي القريب سنرى المزيد من صفقات الغاز الكبرى التي سنجريها مع المصريين، مثلما ستوقع الأردن أيضا.

 

تمول السعودية صفقات سلاح ضخمة لمصر مع روسيا، وللبنان مع فرنسا، ومرة أخرى، ستم تقليص هذا التمويل. كذلك هناك الكثير من الأضرار غير المباشرة ستنعكس على هذه الدول المصدرة للسلاح، وبالطبع، انعدام الاستقرار الأمني.

 

 

العراق

كذلك توقع” باخور” أن تتسع رقعة الحرب الاهلية بالعراق الذي يعيش فقط على النفط، فسوف يتعذر على النظام الشيعي الحاكم الإنفاق على الجيش الكبير الفاسد والمدلل الذي أقامته أمريكا. وهو ما يعني أيضا تزايد قوة داعش، ذلك التنظيم الذي يعيش أيضا من النفط، لكن احتياجاته ليست كبيرة، ويحظى ايضا بتبرعات عشرات الآلاف من المسلمين.

 

 

متابعة متجددة . . الاثنين 9 يونيو . . أسبوع العسكر فاكرينها تكية

السيسي كلب امريكامتابعة متجددة . . الاثنين 9 يونيو . . أسبوع العسكر فاكرينها تكية

شبكة المرصد الإخبارية

*قوات الجيش تشن حملة عسكرية جنوب الشيخ زويد وأنباء عن اعتقلات عشوائية وتدمير لعدد من منازل الأهالى

*إعلان تمرد الانضواء تحت راية تحالف موافي هو إعلان صريح بأن موافي هو القائد الحقيقي والمؤسس الفعلي لهذه الحركة التي تضم أطفالاً في قيادتها لم يكن ليصدق أحد أن هؤلاء هم قادة تمرد !

*نقل ميناء العريش للقوات المسلحة بقرار جمهوري

نشرت الجريدة الرسمية في عدد خاص، الاثنين، قرارًا أصدره الرئيس السابق عدلي منصور بنقل أصول ميناء العريش بشمال سيناء بالكامل من حوزة هيئة ميناء بورسعيد إلى القوات المسلحة، ممثلة في وزارة الدفاع والإنتاج الحربي، وذلك في 5 يونيو الجاري قبل نهاية ولايته بثلاثة أيام.
وأشارت ديباجة القرار إلى صدوره بناء على ما عرضه وزير الدفاع القائد العام للقوات المسلحة، تطبيقًا لقرار رئيس الجمهورية رقم 152 لسنة 2001 بشأن تحديد المناطق الاستراتيجية ذات الأهمية العسكرية، وبعد موافقة مجلس الوزراء.
وتتضمن أصول الميناء التي انتقلت إلى القوات المسلحة مجموعة من قطع الأرض التي خصصت للميناء عامي 1981 و1990 وتشمل قطعة بمساحة 40 ألف متر مربع على ساحل البحر المتوسط شرق أبي صقل، وقطعة أرض ممتدة من طريق الفاتح حتى بداية الرصيف البحري للميناء بمساحة 900 متر مربع، وقطعة أخرى في مواجهة البوابة الرئيسية للميناء. وتتضمن الأصول أيضًا قطعتي أرض كانتا مخصصتين للتوسعات المستقبلية للميناء، بالإضافة إلى حاجزين للأمواج بطول إجمالي 1110 مترًا، و3 أرصفة بطول إجمالي 390 مترًا بأعماق تتراوح بين 4 و7 أمتار، وكذلك مبنيين إداريين.

*الحكومة تقترض 10.7 مليارات جنيه فى اول ايام عمل السيسى

اقترضت الحكومة اليوم الاثنين، يوم العمل الأول لرئيس الانقلاب الجديد عبدالفتاح السيسى، 10.7 مليارات جنيه بموجب سندات وأذون خزانة طرحتها على البنوك المشاركة فى نظام المتعاملين الرئيسيين.
 
وقامت البنوك بتغطية كافة العطاءات التى طرحها البنك المركزى نيابة عن وزارة المالية، ويأتى هذا الاجراء فى إطار الإجراءات التى تقوم بها الحكومة لمواجهة عجز الموازنة العامة.

*الحبس عاماً لـ 112 من أنصار الشرعيةوتأجيل قضايا

قضت محكمة جنح الموسكي بحبس 112 من أنصار الرئيس محمد مرسي، لمدة سنة مع الشغل، بعد اتهامهم بأحداث عنف وشغب في منطقة الموسكي (وسط القاهرة) خلال ذكرى ثورة 25 يناير/ كانون الثاني، بحسب مصادر قضائية.
وقالت المصادر إن محكمة جنح الموسكي (وسط القاهرة) المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة (جنوبي القاهرة)، قضت بحبس 112 متهمًا فى قضية أحداث الشغب والعنف، يوم 25 يناير/ كانون الثاني الماضي، فى احتفالات الذكرى الثالثة للثورة، لمدة عام مع الشغل، وإلزامهم بالمصروفات الجنائية.

وأوضحت المصادر أن الحكم، أول درجة، وقابل للطعن، وسيتم تنفيذه على ٦٢ متهما محبوسا، و٥٠ آخرين تم إخلاء سبيلهم من قبل.
كانت النيابة وجهت للمتهمين اتهامات بـ”التجمهر وخرق قانون التظاهر وإثارة الشغب والتحريض على العنف وقطع الطريق، والاعتداء على الممتلكات العامة والخاصة، والتعدي على رجال الشرطة”، وذلك أثناء خروجهم للاحتفال بذكرى الثورة الثالثة.
في الوقت نفسه، قررت محكمة اخرى، تأجيل نظر محاكمة محمد بديع، مرشد جماعة الإخوان المسلمين، و14 من قيادات الجماعة، في القضية المعروفة إعلامياً بـ”أحداث اشتباكات البحر الأعظم” في الجيزة (غرب القاهرة)، إلى جلسة 15 سبتمبر/ أيلول المقبل، بحسب مصدر قضائي.
وقال المصدر إن محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة في منطقة طرة (جنوبي القاهرة)، قررت التأجيل إداريا، لعدم حضور بعض المتهمين منهم محمد البلتاجي وصفوت حجازي المتهمان في القضية، نظرا لانشغالهم في جلسة أخرى.
ويحاكم في هذه القضية عدد من قيادات جماعة الإخوان، بخلاف مرشدها، محمد بديع، بينهم محمد البلتاجي وعصام العريان.
وأسندت النيابة إلى المتهمين اتهامات بـ”التجمهر والإرهاب والشروع في القتل واستعراض القوة وتشكيل عصابة مسلحة لمهاجمة المواطنين ومقاومة السلطات وحيازة أسلحة نارية وذخائر غير مرخصة فضلا عن الانضمام إلى جماعة إرهابية”.
كما أجلت محكمة أخرى، أمس، محاكمة القيادي بجماعة الإخوان المسلمين، محمد البلتاجي، و3 آخرين، بتهمة تعذيب شرطيين اثنين، خلال اعتصام رابعة العدوية، شرقي القاهرة، إلى جلسة الأربعاء المقبل.
وقالت المصادر إن محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة (شرقي القاهرة)، أجلت محاكمة كل من البلتاجي، والداعية الإسلامي صفوت حجازي، وطبيبين (جميعهم محبوسون) بتهمة تعذيب ضابط وأمين شرطة (رتبة أقل من الضابط)، والشروع في قتلهما أثناء اعتصام رابعة العدوية إلي جلسه الأربعاء المقبل.
ويحاكم في نفس القضية، إضافة إلى البلتاجي وحجازي، مدير المستشفى الميداني، الذي أقامه أنصار الرئيس محمد مرسي، الطبيب محمد محمود زناتي، ومساعده الطبيب عبد العظيم إبراهيم.
ويواجه الأربعة، اتهامات بخطف ضابط وشرطي واحتجازهما قسريا وتعذيبهما داخل مقر اعتصام أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي بميدان رابعة العدوية، قبل فضه بالقوة في 14 أغسطس/ آب الماضي.
كان المتهمون نفوا الاتهامات الموجة لهم أمام النيابة، بحسب المصدر القضائي، إلا أنها أحالتهم إلى المحاكمة.
كما قررت محكمة جنح المنيا (وسط مصر)، تأجيل محاكمة 31 متهماً، من أنصار مرسي، بينهم في أحداث الشغب والتظاهر، لجلسة 21 سبتمبر/ أيلول المقبل.
ووجهت النيابة إلى المتهمين الاشتراك مع آخرين فى التظاهر يوم 13 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، بهدف تعطيل الطريق العام وحركة المرور، وعرضوا حياة ومصالح وأموال المواطنين للخطر.
كما أجلت محكمة جنايات شمال القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة جنوبي القاهرة، نظر محاكمة 80 من انصار مرسي، في قضية أحداث العنف التي شهدتها منطقة روض الفرج (شمالي القاهرة) عقب فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة الي جلسة ٢ أغسطس/ آب.
وكانت النيابة وجهت إلى المتهمين اتهامات عديدة منها القتل العمد والشروع فيه وتكدير السلم والأمن العام، والانضمام إلى جماعة إرهابية وإتلاف الممتلكات العامة والخاصة لاشتراكهم في أحداث العنف بروض الفرج شهر أغسطس/ آب الماضي.

*توثيق 9 حالات اغتصاب يوم تنصيب السيسي

كشفت 25 منظمة حقوقية أن حادثة الاغتصاب الجماعي التي تم تصويرها ليلة أمس بميدان التحرير، ليست هي الوحيدة التي تمت خلال احتفالات تنصيب قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، بل هناك 9 حالات أخرى لاغتصاب جماعي كامل تم توثيقها عبر تلك المنظمات.

وصدر تقرير حقوقي صدر اليوم عن تلك المنظمات، ذكر أنه “شهدت احتفالات الأمس 8 يونيو 2014 في ميدان التحرير بمناسبة حلف يمين الرئيس الجديد اعتداءات جنسية جماعية واغتصابات جماعية وحشية، حيث تم توثيق 9 حالات، مماثلة للاعتداءات والاغتصابات المُشار إليها بالآلات الحادة والأصابع، والتي يسفر عنها عادة إصابات جسدية بالغة للناجيات. والجدير بالذكر أن الدولة استمرت في عدم قدرتها على التصدي لتلك الجرائم نتيجة لغياب منظومة استراتيجية كاملة”.

وطالبت المنظمات المعنية بـ”ضرورة أخذ الإجراءات والتدابير اللازمة لحماية النساء اللاتي يقمن بتحرير محاضر خاصة بوقائع التحرش الجنسي التي يتعرضن إليها ومضيهن في الإجراءات القضائية، والتي شهدت قيام أفراد أسرة المتحرشين بالضغط على من يتم التحرش بها لعدم المضي في الإجراءات القانونية المعنية بالرغم من تحريرهن محاضر لعدم التعرض، مما يهدد من أمن وسلامة النساء ويعكس عوار واضح في الإجراءات القانونية الخاصة بتلك الجرائم”.

*اخلاء سبيل الضابط المتهم بقتل سيد بلال

أخلت محكمة جنايات الإسكندرية، اليوم الاثنين، برئاسة المستشار السيد عبد اللطيف، سبيل ضابط أمن الدولة الرائد عبدالرحمن الشيمى والمتهم بقتل وتعذيب سيد بلال، ، بضمان محل إقامته اعتماداً على تجاوز حكم الحبس الاحتياطي المقررة، حيث إنه مسجون منذ شهر سبتمبر 2011.

 يذكر أن محكمة النقض بالقاهرة، وافقت على قبول الطعن المقدم من مصطفى رمضان، محامى ضابط أمن الدولة، محمد الشيمى، المتهم بقتل وتعذيب سيد بلال، بالإسكندرية، على حكم الحبس لمدة 15 عامًا، وأعادته للنظر أمام دائرة أخرى بمحكمة جنايات الإسكندرية.

جدير بالذكر أيضا أن محكمة جنايات الإسكندرية قد أصدرت حكمها العام الماضي عليه بالسجن المشدد لمدة 15 عاما و10 آلاف جنيه تعويضا بتهمة الاشتراك بقتل الشاب السيد بلال، والقبض عليه بدون وجه حق، وتعذيب زملائه على خلفية التحقيقات معهم فى أحداث تفجيرات كنسية القديسين.

 *ابن السيسى خريج “ترجمة” ويعمل «مهندس بترول»!

كشف أحد أصدقاء حسن السيسي، نجل عبدالفتاح السيسى، قائد الانقلاب العسكرى الدموى،  أن ابن السيسى خريج كلية اللغات والترجمة ولكنه بالواسطة وبنفوذ والده يعمل “مهندس بترول” فى إحدى الشركات.

وقال صديق نجل السيسى فى تدوينة له أن « “حسن” يعمل مترجم وكان يبحث عن عمل مشروع قبل أن يتولى والده منصب وزير الدفاع ثم رئيس الجمهورية، بينما أصبح الآن يعمل مهندس في شركة بترول»!

وأضاف أن حسن خريج كلية اللغات والترجمة تخصص إنجليزي، وعمل كمهندس بترول في إحدى كبرى شركات البترول، بعدما تولي والده المناصب السيادية في الدولة.

وكشف صديق نجل السيسى أنه «في أخر مكالمة ليا مع حسن السيسي (صديقي سابقًا) كان لسة أبوه مابقاش وزير دفاع .. المهم كان بيتكلم معايا في فكرة إننا نفتح مشروع مع بعض لأنه مش لاقي شغل كويس وعمل مشكلة في الجيش وسابه».

ويضيف صيق نجل السيسى ساخرا:«تفتكروا ممكن يسيب الوظيفة بتاعته «مهندس بترول» ويكون لسة عند موقفه ونفتح مشروع مع بعض دلوقتي.. طيب ماينفعش ياخدني أشتغل معاه «مهندس بترول» برضه ما أنا معايا ليسانس ترجمة فورية زيه … ولا حتى يتوسط لي في عربية فاكهة مش خضار من سيات الريس».

*تأجيل قضية البحر الأعظم

أجلت محكمة جنايات الجيزة برئاسة المستشار محمود سامي كامل، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة، محاكمة محمد بديع، المرشد العام لتنظيم الإخوان، وقيادات وأعضاء التنظيم محمد البلتاجي وعصام العريان وباسم عودة وصفوت حجازي وآخرين في القضية المتهمين فيها بأحداث القتل والعنف في شارع البحر الأعظم بالجيزة، وذلك لجلسة 15 سبتمبر لحضور باقى المتهمين المتغيبين عن حضور جلسة اليوم .

 

* تأجيل محاكمة 15 قاضيًا لانتمائهم لحركة قضاة من أجل مصر والعمل بالسياسة إلى جلسة 21 يونيو القادم

قرر مجلس التأديب والصلاحية برئاسة المستشار محفوظ صابر تأجيل محاكمة 15 قاضيًا لانتمائهم لحركة قضاة من أجل مصر والعمل بالسياسة إلى جلسة 21 يونيو القادم للاطلاع على أوراق القضية.

والقضاة المحالون للجنة التأديب هم: محمد عبد الحميد حمدي (قاض بمحكمة استئناف المنصورة) ، محمد الأحمدي مسعود (رئيس محكمة بالأقصر)، أيمن مسعود على (قاض بمحكمة استئناف الإسكندرية)، حاتم مصطفى إسماعيل (قاض بمحكمة استئناف القاهرة)، أحمد الخطيب (مستشار بمحكمة استئناف القاهرة)، أسامة عبد الرءوف (مستشار بمحكمة استئناف الإسكندرية)، حسن النجار (محافظ الشرقية السابق ورئيس استئناف بمحكمة استئناف القاهرة)، محمد وائل فاروق (محام عام أول بنيابة أمن الدولة العليا سابقا، وحاليا رئيس استئناف بمحكمة استئناف المنصورة)، علاء الدين مرزوق (رئيس محكمة بمحكمة استئناف القاهرة)، محمد ناجي دربالة (نائب رئيس محكمة النقض)، محمد عوض عبد المقصود عيسى (رئيس استئناف بمحكمة استئناف الإسكندرية)، أيمن الوردانى (رئيس استئناف بمحكمة استئناف القاهرة)، بهاء طه حلمي الجندي (رئيس استئناف بمحكمة استئناف طنطا)، نور الدين يوسف عبد القادر (رئيس استئناف بمحكمة استئناف القاهرة)، هشام حمدي اللبان (رئيس من الفئة (أ) بمحكمة شمال القاهرة) ، سعيد محمد أحمد (مستشار بمحكمة استئناف القاهرة

 

 

 

* بالفيديو.. ارتباك وقلق رهيب للسيسي أثناء حفل تنصيبه

*قصر القبة

يعد قصر “القبة “الذي اختاره قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي، مقراً لإدارة شؤون الحكم، أكبر القصور الرئاسية في مصر، كما أنه يقع على مقربة من مواقع حكومية حيوية، مثل مبنى وزارة الدفاع ومقر الاستخبارات.


ويطلق عليه “قصر الملوك”، ويقع هذا الصرح الملكي بمنطقة “سراي القبة” شرق العاصمة المصرية القاهرة، وهو محاط بحدائق واسعة تصل مساحتها إلى نحو 70 فداناً
.

ويقع القصر على مقربة من مقار أمنية وعسكرية هامة، مثل مبنى وزارة الدفاع، ومقر الاستخبارات، كما أنه يقع بالقرب من جامعة عين شمس.

الشائع أن الخديوي إسماعيل هو الذي شيد قصر “القبة” الشهير بالقاهرة، ربما لأنه شيد بالفعل الكثير من القصور والسرايا لأبنائه في عدة مناطق، غير أن مؤرخين يؤكدون أن إبراهيم باشا أبو الخديوي إسماعيل هو الذي بنى “سراي القبة”، وقد بدأ العمل في بناء القصر عام 1842، واستمد قصر “القبة” اسمه من اسم المنطقة التي يوجد بها.

وفي مايو سنة 1872، أهدى الخديوي إسماعيل ابنه وولي عهده الأمير محمد توفيق قصر “القبة” الذي أصبح محل الإقامة الرسمي لتوفيق حتى بعد توليه العرش خلفاً لوالده، حيث أصبح القصر مقر الإقامة الخاص بالملك، بينما كان قصر “عابدين” المقر الرسمي للحكم.

وهذا هو السبب في ندرة وقوع الأحداث السياسية الهامة به، وهو السبب كذلك في أن أفراح الأسرة المالكة كانت تقام به.

وأشهر حفلات الزفاف التي شهدها قصر “القبة “كان عرس الملكة فريدة إلى الملك فاروق في يناير 1938.

ويشتمل القصر على 425 غرفة، من أهمها قاعة المصاحف التي تزخر بالنقوش البديعة صممت على الطراز الإسلامي، فضلاً عما تحويه من مصاحف بالغة الندرة، أثمنها نسخة من مصحف عثمان بن عفان رضي الله عنه.

بعد قيام ثورة يوليو، تمت مصادرة القصر مثله مثل جميع القصور الملكية، وأصبح واحداً من القصور الرئاسية الهامة في مصر.

*الحكم على 82 طالب بجامعة الازهر بالسجن 5 سنوات وغرامة 100 الف

 اسماء 82 طالب بجامعة ‫الأزهر‬ حكم عليهم بالسجن 5 سنوات وغرامة 100 الف جنيه في اول أيام تنصيب قائد ‫الانقلاب‬

القضية رقم 7452لسنة2013 تم اعتقال الطلاب يوم 29 ديسمبر الماضى

والقضية رقم 123لسنة2014 والمعروفة باسم (مبنى_ابو_بكر_الصديق) والمعتقل فيها الطلاب يوم 8 يناير الماضى

اسماء الطلاب :-

القضية رقم 7452لسنة2013

محمد محمود بسيونى عيد دعوة الرابعة
مصطفى صبرى مصطفى حامد تجارة E الثانية
عبدالرحمن رمضان رجب محمد تجارة الثانية
احمد الدسوقى محمد على تجارة الثانية
احمد محمد اسماعيل عبدالرحمن تجارة الاولى
عبدالرحمن سلامة محمد سلام تجارة E الاولى
عبدالرحمن عمر(محمد) سعد عمر تجارة الثانية
محمد مجدى محمد محمود عيد دعوة الرابعة
زكريا محمد محمود مكاوى تجارة الثانية
احمد محمد احمد عبدالمنعم زراعة الثانية
محمد على منتصر على علام زراعة الاولى
ابراهيم عسران (عدان)ابراهيم على برغوت تجارة E الاولى
ياسر حسين ابراهيم حسين تجارة الثانية
عبدالفتاح نوفيق جلال راشد تجارة E الاولى
احمد عمر السيد عمر تجارة الثانية
احمد محمد حنفى احمد عبدالرازق تجارة الثانية
ابراهيم محمد عرفة عبدالعزيز الوكيل
محمد لملوم عبدالعزيز عبدالرحمن تجارة الثانية
رمضان محمد عمر حسين (حسني) تربية الاولى
امير انور عبدامقصود احمد دراسات الاولى
احمد سمير محمد على تجارة اخلاء سبيل على ذمة القضية
عبدالله صالح عبدالله ابراهيم عبدالهاى دراسات الاولى
احمد كمال ابراهيم عبدالحميد صيدلة الثانية
زياد محمد حسين عبدالعزيز تجارة الثانية
عبدالرحمن المصرى حسين على تربية الاولى
عبدالمجيد محمود عبدالمجيد متولى تجارة الثانية
احمد وجيه ابراهيم بدوى دراسات اولى
السيد اسماعيل محمود حسن تجارة الثانية
احمد ابراهيم عبدالله ابراهيم الجامعة العمالية الثانية
عمار عاطف عبدالعال طايل تجارة
مصطفى على شعبان عبدالعزيز دراسات الاولى
سعد اسماعيل محمد سعد (سيد) تجارة الثانية
على حسين(حسن) صابر السيد دراسات الاولى
عبدالله كمال عليوة على تربية E الاولى
عبدالرحمن حسنى سيد مرسى تجارة الثالثة
فتحى احمد فتحى احمد تجارة الثانية
صبحى محمد ربيع محمود تجارة الثانية
خالد احمد راضى صايم (صابر) دعوة الثانية
عمر(عمرو) عطية محمد عطية تجارة
عمرو عبدالله عليان مفتاح تجارة الثانية
محمد جمال عبدالحميد توفيق تجارة الثانية
على جاد السيد على تجارة الثانية
محمد شحاتة احمد شحاتة تجارة الثانية
مصطفى احمد حسن عبدالمحسن تربية الثالثة
كريم اشرف محمد تجارة الثانية
محمد عبدالفتاح سند عبدالفتاح تربية الاولى
رافت عبدالفتاح محمد يوسف صيدلة
محمد سيد احمد الزملوط زراعة الثالثة
حسن على عبدالعظيم عبدالرحمن تربية الرابعة
انس اسامة محمد بدير دراسات الاولى
علاء محمد عباس محمد طب الخامسة
حسام فهمى حسن محمد تجارة
محمد سيد رجب جنيدى تمريض جامعة حلوان الاولى
ابو زيد بليغ ابو زيد تجارة الثانية القاهرة شارع مراد من شارع الحرية الجيزة

القضية رقم 123لسنة2014 والمعروفة باسم (مبنى_ابو_بكر_الصديق)

محمد محمود محمد حسن اعدادى هندسة
ياسر محمد عبدالعال
عبدالرحمن ربيع حسن الفرقة الثانية تربية
هلال يحيي عبدالفتاح اولى تربية
شعبان محمد شعبان شحات رابعة شريعة وقانون
احمد محمود ابراهيم السيد رابعة تجارة e
احمد (مهران)عبدالمجيدمحمد رابعة اصول الدين والدعوة
ابراهيم الشحات حامد كليه الصيدلة الفرقة الخامسة
محمد يحيي عبدالفتاح الفرقة الثالثة علوم
عبدالرحمن شحاتة عبدالرحمن الفرقة الثالثة علوم
محمود حامد علي رابعة علوم
احمد محمد احمد على ثانية تربية
محمد اشرف عبدالفتاح
محمد صبحي عبدالوهاب رابعة شريعة وقانون
عبدالله رمزي وحيد رابعة اصول الدين والدعوة
محمد محروس صفوت اخلاء سبيل على ذمة القضية ثالثة تربية
اسامة علي عبدالرحمن ثانية تربية
رجب محمد رجب
احمد عبدالوهاب علي ثالثة تربية
محمد خلف شعيب اخلاء سبيل على ذمة القضية رابعة اصول الدين والدعوة
محمود ناصر محمد
معتز حسين عبدالحميد ثانية تربية
حسانين سالم محمد رابعة تربية
عمروجمال اسماعيل اخلاء سبيل على ذمة القضية رابعة اصول الدين والدعوة
طارق محمود حسن رابعة هندسة
محمد عبدالغني سيد رابعة اصول الدين والدعوة
عصمت جمال فهمي ثانية تربية
محمد مرزوق يوسف رابعة اصول الدين والدعوة
احمد محمود حسن رابعة تربية
اسلام شعبان علام
اسلام محمد مصطفي ثالثة هندسة
اسلام فتحي محمد ثالثة هندسة
مصطفي عبدالله مصطفي ثالثة هندسة
مسعود فتحي مسعود الفرقة الثالثة علوم
محمد ابوالفضل عبدالدايم مصور

 

السعودية تناشد مسلمي العالم تأجيل الحج والمفتي يشدد على الاستجابة

السعودية تناشد مسلمي العالم تأجيل الحج والمفتي يشدد على الاستجابة

السعودية تناشد مسلمي العالم تأجيل الحج والمفتي يشدد على الاستجابة

السعودية تناشد مسلمي العالم تأجيل الحج والمفتي يشدد على الاستجابة

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

في خطوة ربما هي الأولى في التاريخ الحديث، ناشدت السلطات السعودية جموع المسلمين في مختلف أنحاء العالم، تأجيل قدومهم إلى الاراضي المقدسة لأداء مناسك الحج أو العمرة هذا العام، بسبب أعمال التوسعة الجارية حالياً في المسجد الحرام.

 

ودعت السلطات السعودية، عبر سلسلة من البيانات بثتها فضائية “القرآن الكريم”، التابعة للتلفزيون الحكومي، والتي تبث مباشرة من المسجد الحرام في مكة المكرمة على مدار الساعة، المسلمين إلى “ترتيب” أو “تأجيل” أداء مناسك الحج والعمرة، بسبب “الزحام الشديد” في الحرم المكي.

 

كما وصف المفتي العام للمملكة، الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ، رئيس هيئة كبار العلماء، قرار حكومة المملكة بتخفيف أعداد الحجاج والمعتمرين لأعوام معدودة، بمعدل سنتين أو ثلاثة، بأنه “الواجب على الجميع، الاستجابة والسمع والطاعة، لأن هذه الولاية لا تريد إلا خيراً بالأمة، وليس لها هدف إلا مصلحة العامة.. وإذا تصورنا نيتها الطيبة، ومقاصدها الحسنة، وأعمالها المباركة، علمنا أن تخفيف أعداد الحجاج والمعتمرين في عام أو عامين، أمر ضروري، ولا بد من الاستجابة له وتطبيقه.”

 

وشدد المفتي العام على الاستجابة لقرار السلطات السعودية بخفض أعداد الحجاج والمعتمرين “والتعاون لتنفيذ هذه المشروعات العظيمة التي سيكون لها بعد سنوات الأثر الفاعل، وسيشاهد الجميع بإذن الله تعالى آثار التوسعة وفوائدها وثمارها”.

 

وفي رده على سؤال حول قرار المملكة بـ”تخفيض نسب حجاج الداخل والخارج، بسبب المشروعات الجارية في الحرمين الشريفين”، قال آل الشيخ، في تصريحات صحفية، إن “تلك التوسعة والإنشاءات العظيمة، هي أمور مهمة ونافعة، والمقصود منها راحة الحجيج، وأداء النسك بشكل ميسر.”

 

وأوضح آل الشيخ: “ملايين من العالم الإسلامي يحبون الحج إلى بيت الله الحرام، وكما تعلمون يزداد عامًا بعد عام، لما يعلمون من أمنه واستقراره، ووسائل الإعلام تنقل لهم الحرمين الشريفين وما فيهما من الاطمئنان والسكينة”.

 

وفي وقت سابق، أشارت تقارير إعلامية إلى أن وزارة الحج قررت خفض أعداد القادمين من خارج المملكة، لأداء مناسك العمرة خلال شهر رمضان المقبل، كما قررت عدم مكوث المعتمرين في المملكة لأكثر من 15 يوماً، بسبب أعمال التوسعة الجارية في الحرم المكي.