Saturday , 19 September 2020
خبر عاجل
You are here: Home » Tag Archives: مسلح

Tag Archives: مسلح

Feed Subscription

الانقلاب يقوم بتصفيات جسدية وقتل واخفاء قسري وتعذيب.. الأحد 15 نوفمبر.. قضاء الانقلاب بالمنصورة يقضي بسجن 14 سيدة

سلطات الانقلاب يمارسون التصفية الجسدية خارج نطاق القضاء للمعارضين

سلطات الانقلاب تمارس التصفية الجسدية خارج نطاق القضاء للمعارضين

الانقلاب يقوم بتصفيات جسدية وقتل واخفاء قسري وتعذيب. . الأحد 15 نوفمبر. . قضاء الانقلاب بالمنصورة يقضي بسجن 14 سيدة

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*تجدد الاشتباكات المسلحة بين الجيش ومسلحين على أطراف الشيخ زويد

تجدد الاشتباكات المسلحة بين الجيش ومسلحين على أطراف الشيخ زويد، وسط قصف عنيف بالقذائف المدفعية على القرى الجنوبية

 

*هجوم مسلح على كمينى “سادوت وولى لافى” جنوب رفح

هجوم مسلح على كمين “سادوت” و كمين “ولى لافى” جنوب مدينة رفح ب‏شمال سيناء وتسمع أصوات الانفجارات والاشتباكات المتبادلة.

 

 

*اعتقال المحامي “حسن الغرباوي

اعتقلت داخلية الانقلاب ظهر اليوم الدكتور حسن الغرباوي المحامي، وذلك عقب أداء صلاة الظهر بمنطقة عين شمس

اللهم فك أسره وأسر جميع المعتقلين في مصر وفي كل مكان.

حسن الغرباوي المحامي

حسن الغرباوي المحامي

 

* اعتقال 10 من رافضي الانقلاب في حملات مداهمات بالمنيا

شنت قوات أمن الانقلاب بمركز سمالوط بالمنيا، حملة اعتقالات موسعة، أسفرت عن اعتقال 10 من رافضي الانقلاب.
والمعتقلون هم: شعبان مراد، وعصام عبد النعيم، وزين عبد النعيم، ومدحت رجب، وحسام عبد الحكم، ومحمد عبد الله، وحسين حسب الله، وشعبان قاسم، وعلاء محمد البلد، وعصام أحمد عبد الله.

 

 

*الداخلية تعتقل ٨ من عائلة أحد مناهضي الانقلاب بينهم طفل وعجوز ٧٠ عامًا

قوات الأمن تعتقل ٨ من عائلة احد مناهضي الانقلاب بينهم طفل  -٣ سنوات – وعجوز – ٧٠ عاما – بعد إبلاغهم بسفره

 

 

*قضاء الانقلاب بالمنصورة يقضي بسجن 14 سيدة 10 سنوات بتهمة تكدير الأمن

أصدرت محكمة جنايات المنصورة الدائرة 3 برئاسة المستشار حسن معوض حكمها، اليوم الأحد، ضد 23 ممن وصفتهم بأنهم أنصار جماعة الإخوان المسلمين، أحكامًا تتراوح بين البراءة و3 و10 سنوات بتهم الانضمام لجماعة إرهابية وقطع الطريق في مدينة السنبلاوين بمحافظة الدقهلية وتكدير الأمن العام وحيازة أسلحة والتعدي على الممتلكات العامة والخاصة، حسب ادعاءات النيابة.

وجاء من بين المحكوم عليهم 14 سيدة حكمت عليهم المحكمة الانقلابية بالحبس 10 سنوات فيما قضت على 4 آخرين بالسجن ثلاث سنوات وبراءة خمسة آخرين.

وكانت قوات أمن الانقلاب قد زعمت أنها ألقت القبض على المتهمين بأحداث عنف مختلفة في مدينة السنبلاوين خلال تظاهرات رافضة للانقلاب العسكري.

وقد شهد محيط مجمع المحاكم اليوم حالة من الاستنفار الأمني ونشر دوريات أمنية وكمائن ثابتة ومتحركة وتفتيش المترددين على المجمع بالتزامن مع محاكمة المعتقلين.

 

 

* تصفية الدكتور محمد نصر أستاذ بكلية الزراعة جامعة قناة السويس 

قامت قوات الانقلاب بتصفية د. محمد نصر الأستاذ بكلية الزراعة جامعة قناة السويس منذ يومين وداخلية الانقلاب أبلغت أهله اليوم فقط وأهله خائفين من إستلام الجثة

استمرارا لسياسة القتل والتصفية الجسدية التي تقوم بها مليشيات الانقلاب العسكري ضد المعارضين وضد الأحرار والثوار، قامت قوات الانقلاب بتصفية الدكتور محمد نصر الأستاذ بكلية الزارعة جامعة قناة السويس.

من الجدير بالذكر أن الدكتور محمد نصر مطارد منذ عام ونصف لإتهامه في أحداث تفجير مديرية أمن القاهرة، وتمت تصفيته منذ يومين بينما قامت داخلية الانقلاب بالإتصال بزوجته اليوم فقط وابلغوها انه توفى، ومازالت جثته في المشرحة ولم يذهب أحد من أهله لإستلامها خوفا من قوات أمن الانقلاب.

د. محمد نصر تم تصفيه على يد قوات الانقلاب

د. محمد نصر تم تصفيه على يد قوات الانقلاب

 

*الانقلاب يماطل في تدبير درجات مالية لتعيين 475 معيدًا بجامعة الأزهر

تظاهر عدد من خريجى جامعة الأزهر أوائل دفعة 2013 اليوم الأحد، من المرشحين لوظيفة معيدين وقفة احتجاجية أمام البوابة الخلفية لمجلس الوزراء، تنديدا بتهرب حكومة الانقلاب من تدبير درجات مالية لتعيينهم فى وظائف المعيدين بكليات الجامعة أسوة بالدفعات السابقة.
وقال المحتجون: إن الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة يماطل من 15 مارس 2015 بشأن تدبير عدد 475 درجة لوظيفة معيد، ومنذ هذه اللحظة إلى الآن لم يتم توفير الدرجات الوظيفية.
وحمل المحتجون لافتات كتب عليها “أنا معيد مع إيقاف التنفيذ”، “راحت فين الدرجات”.

 

 

* فواتير المياه بالمنوفية تصل إلى 600 جنيه.. والأهالي: مش قادرين ندفع

ارتفع سعر وتكلفة متر المياه بالمنوفية من 2013 إلى 2015 بفرق 100% ورغم الارتفاعات التي حددتها حكومة الانقلاب حسب الشرائح وحجم استخدام المياه والمتمثلة في 10% للشريحة الأولى، و20% للشريحة الثانية، و30% للشريحة الثالثة فإن الفواتير تؤكد أن جميع المصريين يحاسبون وفق الشريحة الثالثة.

ويقول حامد البحري، مدرس: “الحكومة بتبيع المياه للشعب وبتقبض أضعاف ثمنها تخيل لما الفاتورة تيجي 600 جنيه، أنا لو فاتح المية 24 ساعة مش هستهلك ده كله أنا بقول للحكومة الرحمة شوية بالمواطن لأننا تعبنا جدا ومش قادرين ندفع تاني“.

وتضيف أميمة رمضان، إحدى المواطنات: “أسعار المياه تضاف إليه الصرف الصحي وتجمع على حسب الشريحة لكن بالفعل سعر المتر ارتفع، أنا في بيتي الخاص دفعت الشهر ده 400 جنيه رغم إن البيت شقتين لو كل شقة 200 كتير جدا ده غير الكهرباء 370 جنيها يعني 1000 جنيه مية وكهرباء.. مش ده ظلم؟!”.

وقال ناصر خميس، محصل فواتير: “كل مرة أخرج أحصل فواتير الناس تتخانق معايا كأني أنا الحكومة، الفاتورة كل مرة بتبقى أغلى من اللي قبلها بس المرة دي كانت الأغلى، فأقل فاتورة معايا كانت بـ160 جنيه، وكل الناس كانت مصدومة لكن الصدمة الأكبر لما عرفوا إن فواتير المية هتزيد لسه الشهور الجاية، وربنا يسترها على الغلبان في مصر”.

 

 

*رغم إخلاء سبيله.. زوجة البلتاجي: “لا أعلم شيئًا عن ابني”

قالت سناء عبدالجواد، زوجة الدكتور محمد البلتاجي، إنه لم يتم تنفيذ قرار المحكمة بالإفراج عن نجلها خالد بعد أيام من صدوره.

وقالت إن نجلها طالب الثانوية العامة ويبلغ من العمر ١٧ عامًا وقد اعتقل منذ أكثر من شهرين، وأشارت إلى أنه خلال الفترة “تعرض للتعذيب الشديد، ثم وضع في أسوء ظروف حبس مع ٨٠ جنائيًا، ثم صدر قرار من المحكمة مرتين بإخلاء سبيل، وبدلاً من أن يفرج عنه كباقي من كان معه في القضية ، يتم إخفاء خالد فلا نعلم عنه شيئا ولا أين هو”؟.

وتساءلت “بأي ذنب اعتقلت يا خالد؟ ثم بأي ذنب أخفوك الآن؟ مدشنة هاشتاج يحمل اسم “‏خالد_البلتاجي_فين“.

وأطلقت سيلاً من الدعاء على “الظالمين”، قائلة: “ليس لنا غيرك يالله ، اللهم تقبل من قلب ام قتلت ابنتها وزهرتها الوحيدة، واعتقل زوجها وابناءها وهي ايضا لم تسلم من الاعتقال والمطاردة، اللهم عليك بمن ظلمنا وظلم الشعب المصري كله، تظنون أنكم تمكثون كثيرا تنكلون بنا إن للظلم نهاية، ان الله يمهل الظالم حتي اذا أخذه لم يفلته ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون”. 

 

 

* قوات الانقلاب تصفي أستاذًا بكلية الزراعة جامعة قناة السويس

استمرارًا لسياسة القتل والتصفية الجسدية التي تقوم بها مليشيات الانقلاب العسكري ضد المعارضين وضد الأحرار والثوار، قال أحمد عبد الباسط المتحدث الرسمي لحركة جامعة مستقلة أنه تم ابلاغه بتصفية الدكتور محمد نصر الأستاذ بكلية الزارعة جامعة قناة السويس، حيث أن عبدالباسط المتحدث الرسمي لحركة جامعة مستقلة التي تقوم بتوثق الإنتهاكات التي تحدث ضد أساتذة الجامعات.

وأضاف أحمد عبدالباسط أنه علم أن الدكتور محمد نصر مقتول منذ يومين بينما قامت الداخلية بالإتصال بزوجته اليوم فقط وابلغوها انه توفى، ومازالت جثته في المشرحة ولم يذهب أحد من أهله لإستلامها خوفا من قوات الأمن.

وأشار أحمد عبدالباسط ان الدكتور محمد نصر مطارد منذ عام ونصف لإتهامه في أحداث تفجير مديرية أمن القاهرة.

ويضيف عبدالباسط أنهم يحاولون حاليا الإتصال بزوجته ليعرفوا منها تفاصيل أكثر عن الواقعة.

من جهة أخرى قالت التنسيقية المصرية لحقوق الإنسان: إن قوات الانقلاب العسكري قامت بتصفية الدكتور محمد نصر، الأستاذ بكلية الزراعة جامعة قناة السويس.
ولم تذكر التنسيقية المصرية للحقوق أي تفاصيل أخرى بشأن الحادثة، واكتفت بكتابة الآتي عبر حسابها الرسمي بـ “فيس بوك”: #‏حالة_قتل| قامت قوات الأمن بتصفية “الدكتور محمد نصر” الأستاذ بكلية الزراعة جامعة قناة السويس في القاهرة“.
ومنذ الانقلاب العسكري اعتادت سلطات الانقلاب على تصفية معارضين رافضين للانقلاب العسكري داخل شققهم السكنية ومحل إقامتهم.

 

 

*الإندبندنت”: أحكام الإعدام ارتفعت بشكل مقلق في مصر

تناولت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية في تقرير مطول اليوم الأحد، أحكام الإعدام الصادرة بحق رافضي الانقلاب في مصر،  ووصفتها بأنها ذادت بشكل مقلق منذ بداية العام الماضي.

وكشفت الصحيفة البريطانية عن الدراسة التي نشرت في أعقاب أول زيارة رسمية  لقائد الانقلاب “السيسى” للمملكة المتحدة، والتي أكدت أن مصر شهدت 588 حكمًا بالإعدام، 72 في المائة منهم حكم عليهم بالإعدام بسبب المشاركة في تظاهرات مؤيدة للشرعية.

وبحسب الأرقام الصادرة عن مؤسسة “ريبريف” – المدافعة عن حقوق الإنسان -، فإن نظام العدالة في مصر أصبح أكثر وحشية منذ الإطاحة بالرئيس “محمد مرسي”، مشيرة إلى أن القضاء المصري نفذ حكم الإعدام بحق27  شخصًا على الأقل منذ بداية عام 2014.

واتهمت المؤسسة الحقوقية سلطة الانقلاب باستخدام “الاعتقالات الجماعية والمحاكمات الجماعية وأحكام الإعدام الجماعية” كأداة للقمع السياسي، ويستشهد تقرير المؤسسة بوجود حوالي 41 ألف شخص وراء القضبان الآن، لمشاركتهم في حركات مؤيدة للشرعية.

 

 

*نقل الانقلاب” يستفز المِصْريين: هنستطلع آراءكم حول زيادة تذكرة المترو!!

استمرارًا لتصريحات مسئولي الانقلاب المستفزة للمِصْريين، أعلن سعد الجيوشى -وزير النقل في حكومة الانقلاب- أنه سيتم إجراء استفتاء على الإنترنت حول زيادة سعر تذكرة المترو.

وقال الجيوشي -خلال جولة له بالمترو- إنه سيتم إجراء استفتاء لزيادة سعر تذكرة المترو على الإنترنت، وفى حال موافقة المواطن سيتم تحريك سعر التذكرة بما يوقف خسائر المترو المستمرة بسبب الفرق بين سعر التذكرة وقيمتها الفعلية.

الغريب في تصريحات الجيوشي، أنها تأتي بعد اتخاذ حكومة الانقلاب قرارًا فعلي برفع أسعار تذكرة المترو خلال الأيام الماضية، فضلا عن أنها تكشف مدى الغيبوبة التي تعيشها حكومة الانقلاب، التي ترغب في إجراء استفتاء على الإنترنت وليس بالشارع.

 

 

*ساويرس يدعو لوضع مطارات مصر تحت وصاية أمنية دولية

دعا رجل الأعمال القبطي نجيب ساويرس -أحد أكبر الداعمين لانقلاب الثالث من يوليو- إلى وضع المطارات المصرية تحت وصاية شركات الأمن الدولية، بزعم انقاذ السياحة المنهارة في مصر.

وفي مقال نشره باسمه على جريدة “الأخبار”، الأحد، بعنوان “أنقذوا السياحة”، طالب ساويرس لدعوة شركات الأمن العالمية ومراجعة الإجراءات الأمنية، وعمل تقرير بكل النواقص التي يجب تداركها.

وأضاف “يعقب ذلك عمل دؤوب من جهتنا لتلافي كل هذه النواقص، ثم تتم دعوة تلك الشركات مرة أخرى، لتقرير أن مطارات مصر أصبحت آمنة، ويتم الإعلان عن ذلك في مؤتمر صحفي عالمي على أعلى مستوى“.

وأعرب ساويرس عن استعداده للإشراف على تنظيم المؤتمر، قائلا إنه بمجرد استعادة ثقة القادمين إلى مصر بأن المطارات أصبحت آمنة سيتوافد الكثيرون.

من جهتهم، سخر نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي من اقتراح ساويرس قائلين إنه “بدلا من أن يكحلها عماها”، إذ إنه باقتراحه هذا يعمم الشكوك الأمنية في جميع المطارات المصرية، وليس مطاري شرم الشيخ والغردقة فقط، فضلا عن أنه يجعل عمل مطارات مصر مرهونا بموافقة شركات الأمن العالمية عليها، ما ينزع عنها مبدأي الاستقلال والسيادة.

وأضافوا أن هذه الشركات لا تأثير لها على كلمة الحكومات المتحكمة في حركة طيران دولها، التي تعتد فقط بمنظمات الملاحة الجوية العالمية، كالمنظمة الدولية للطيران المدني “الإيكاو“.

 

 

*وقفة احتجاجية لطالبات الخدمة الاجتماعية بالإسكندرية بسبب “العريس المخطوف”

نظم العشرات من طالبات المعهد العالي للخدمة الاجتماعية بالإسكندرية، الأحد، وقفة احتجاجية صامتة، تضامنًا مع زميلتهم، وزوجة بدر الجمل، المعروف إعلاميًا بـ«العريس المخطوف ليلة زفافه»

ورفعت الطالبات لافتات منددة باختفاء و«خطف العريس» من بينها «الحرية لبدر»، و«العروسة فقدت النطق»، و«كسروا فرحتها ليلة دخلتها»، وصورًا للعريس.

صرح مسؤول مركز الإعلام الأمني بأنه تنفيذًا لقرار النيابة بضبط وإحضار بدر الدين محمد محمود محمود الجمل، من عناصر جماعة الإخوان عضو لجنة العمليات النوعية بمحافظة الإسكندرية، والمتهم في واقعة إطلاق أعيرة نارية على نقطة شرطة العصافرة والمشاركة في العديد من العمليات الإرهابية بالمحافظة.

وبحسب بيان للوزارة، الخميس، تمكنت الأجهزة الأمنية من ضبطه تنفيذًا للقرار وأُحيل للنيابة التي تولت التحقيق.

كانت أسرة بالإسكندرية قالت إن أفرادا بزي مدني «اختطفوا» عريس ابنتهم قبل إتمام زفافهما، وأثناء توجهه برفقة زوجته قطعت سيارة ميكروباص و«بوكس» شرطة الطريق على المُشاركين في حفل الزفاف واختطفوه، بحسب قولهم، فيما نفت مصادر بوزارة الداخلية القبض على المواطن.

 

 

*#ب2_جنيه_الزند_يعمل_ايه هاشتاج يسخر من تصريحات الزند

اعتبر المستشار أحمد الزند ، وزير العدل، أن المواطن المصري يتميز بالعبقرية، وقادر على العيش في الظروف الصعبة، قائلًا «المصري لو معاه فلوس يصرف 2000 جنيه في اليوم ولو مش معاه يقدر يعيش بـ2 أو 3 جنيه ولا تفرق معاه”.

وردا علي التصريحات المستفزة من الزند دشن نشطاء هاشتاج #ب2_جنيه_الزند_يعمل_ايه   الذي تصدر تويتر في دقائق معدودة

 

 

*مغادرة 37 من فريق البحث الروسي مطار القاهرة بعد انتهاء مهمتهم بموقع سقوط الطائرة

غادر القاهرة الأحد 37 شخصا من فريق البحث والإنقاذ الروسي عائدين إلى موسكو بعد انتهاء مهمتهم في البحث بموقع الطائرة الروسية التي سقطت بمنطقة الحسنة بوسط سيناء في 31 أكتوبر الماضي عقب إقلاعها من شرم الشيخ

وصرحت مصادر مسئولة بالمطار “أنهى فريق البحث الروسي والذى يعد الثاني الذى يغادر مصر إجراءات سفره من الصالة الحكومية حيث غادر على طائرة روسية خاصة كانت قد وصلت من موسكو وتم استضافة الفريق في الصالة الحكومية المخصصة لرؤساء الوزراء وتم تيسير إجراءات سفرهم بحضور قيادات المطار“.

 

 

*بالأسماء.. اعتقال موظفين بالحكومة من داخل مقر عملهم

شنت قوات الأمن حملات اعتقالات على عدد من المصالح الحكومية في محافظتي المنيا وبني سويف؛ حيث اعتقل على إثرها عدد من الموظفين.

ففي مدينة سمالوط، التابعة لمحافظة المنيا، توجهت حملة أمنية إلى الإدارة التعليمية وعدد من المدارس، أسفرت عن اعتقال كلٍّ من: شعبان مراد، وعصام عبد النعيم، وزين عبد النعيم، ومدحت رجب، وحسام عبد الحكم ومحمد عبد الله وحسين حسب الله.

وفي محافظة بني سويف توجهت حملات اعتقال للمصالح الحكومية بالتأمينات الاجتماعية وجهاز مدينة بني سويف الجديدة، وقامت باعتقال كل من فتحي صلاح، وأسامة فتحي، وحسن حامد، وطه شعبان.

وتم اقتياد المعتقلين إلى أماكن مجهول، وسط قلق أهاليهم الذين لا يعلمون مكانهم، مطالبين كل الجهات الحقوقية بالبحث عن ذويهم

 

 

*شاهد .. “عبد الله الشريف” يقدم أولى حلقات “حوده وعبوده

بث عبد الله الشريف أولى حلقات برنامجه الجديد (حودة وعبودة) ، سخر خلالها من تعامل النظام المصري مع مشكلات المواطنين.

ولعب عبد الله الشريف في الحلقة دور المذيع الذي يتشارك مع زميله تقديم نشرة أخبار حول ما يجري في مصر على أن يتبنى كل منهما وجهة نظر مختلفة عن الآخر في التعليق على الأخبار

وتناولت الحلقة الأولى الحديث عن تجديد حبس الفتاة المعتقلة إسراء الطويل ، وضبط ما سمي بـ(تنظيم البلاعات) ، وزيارة عبد الفتاح السيسي لشرم الشيخ

 

 

*«5» محظورات على نائب برلمان “الدم

من المؤكد أن قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي سوف يهيمن على برلمان “الدمالقادم، والنتيجة شبه المؤكدة هي تكوين برلمان مؤيد “للسيسي”، يقر المراسيم والقوانين التي أصدرها، أو تلك التي يرفع سماعة الهاتف ويأمر بتشريعها والموافقة عليها، وكما يقول مراقبون أن النواب في مجموعهم أشبه بما كان يؤديه “محفوظ عبد الدايم” في القاهرة 30.

ويعتبر أحد أهم المهام للبرلمان القادم هو النظر في القوانين التي أقرت في غيابه، خلال 14 يومًا فقط من تشكيله، وعلى رأسها قوانين مكافحة الإرهاب، ومحاكمة المدنيين عسكريا، ومنح السيسي صلاحيات إقالة الطلبة والموظفين في الدولة.

ومع قرب بدء الجولة الثانية وانتهاء مسرحية الانتخابات، يحظى برلمان “الدمتلك المرة بإعلانات ولافتات قليلة ومتباعدة؛ حيث يخوض سباق الانتخابات حوالي نصف عدد المرشحين في الانتخابات التي تلت الثورة في 2011، وهم 5400 نائب على 568 مقعدًا، فهل باتت هيمنة السيسي على برلمان طبخه بنفسه واقعًا لا مفر منه؟!

لا تجادل السيسي

يحظر على نائب البرلمان القادم، توجيه أي انتقاد لأي تشريع أصدره السيسي في غياب البرلمان؛ حيث انتقدت دراسة قانونية صادرة في القاهرة، فوضى التشريعات القانونية في غيبة السلطة التشريعية، بعد انقلاب 30 يونيو 2013، مؤكدة أنها تشريعات انتصرت للفساد وقمعت الحقوق والحريات.
واستنكرت مبادرة الحقوق الشخصية توسع قائد الانقلاب في إصدار القوانين، التي وصلت إلى أكثر من 500 تشريع.

وأشارت المبادرة في دراستها، التي صدرت تحت عنوان “للضرورة أحكام”، إلى عدم وجود ضرورة تبرر إصدار تلك القوانين في غيبة ممثلي الشعب، في ظل إحباط وعدم تفاؤل بقيام برلمان “الدم” القادم، ببحث تشريعات أصدرها السيسي أو إمكانية تعديلها أو إلغائها.

وينص الدستور المصري الذي أقرته سلطات الانقلاب على حق رئيس الجمهورية في إصدار قرارات بقوانين “إذا كان مجلس النواب غير قائم”، على أن يتم عرض هذه القوانين على المجلس، واعتمادها خلال 15 يوما من انعقاده.

لا كلام عن العدالة

وعلى مستوى القوانين المتعلقة بالعدالة الجنائية، أصدرت سلطات الانقلاب الكثير من القرارات بقوانين، التي تتسم جميعها بالشدة والتغليظ في العقاب دونما مقتضى، وكذلك برفع حدود الغرامات على نحو غير مسبوق.

ويحذر على نواب “برلمان” الدم، دراسة تلك القرارات أو التعديل التشريعي لها، المتعلق بتمديد الحبس الاحتياطي في الجرائم المعاقب عليها بعقوبتي الإعدام والسجن المؤبد وجعلها دون حد أقصى، مع أنه يمثل عقابًا مسبقًا قبل الإحالة إلى محكمة الموضوع ومصادرة لحريات المواطنين.

ومجملاً لن يستطيع النواب المفتقدين للشعبية نقد تلك التشريعات في مجال العدالة الجنائية، مع العلم أن البنية التشريعية المصرية لم تكن في حاجة إلى إضافة ما جاء من قرارات بقوانين إلى ترسانة التشريعات المصرية، المكتظة بطبيعة الحال من كثرة ما ورد عليها من تعديلات.

الحريات محظورة

يعلم النواب جيدًا أنهم غير مرغوب فيهم شعبيًّا، والأهم أنهم يعلمون أن نظام الانقلاب لا يحترم أي شيء، وفشل في كل شيء، وأن انهيار هذا النظام قادم يقينا، لذلك فلا كلام في تلك الفترة المتبقية عن الحريات والقمع والانتهاكات وحقوق الإنسان.

وما يزيد طين البرلمان القادم بلة أن نظام السيسي هو نظام عسكري صرف، فالسيسي تخرج من الإعدادية ليلتحق بالعسكرية مباشرة، ولم يمارس أي سياسة، ولا يشعر بمعاناة الإنسان، ولذلك لن تجدي معه لغة الحقوق والحريات شيئاً.

وفي هذا الشأن يؤكد وزير الشؤون القانونية والبرلمانية المصري السابق، الدكتور محمد محسوب، أن نظام السيسي يدرك أنه لو وُجد بديل له فستتم التضحية به سريعا، مشيرا إلى أن نتائج الانتخابات الأخيرة سحبت من النظام شرعيته.

وقال محسوب: “عندما يسلب هذا النظام حق الحياة من المصريين فعن أي حق لإبداء الرأي نتحدث؟! ولا يجوز لأيٍّ كان أن يبدي رأيه إلا إذا كان في صالح النظام الذي أثبت فشله في جميع المجالات، وهو حالة متكررة لما قبل يناير 2011، وقال إن الشعب المصري يتوق إلى التخلص من نظام

السيسي وسيحدث ذلك“.

الصحافة وحرية التعبير رجس من عمل الشيطان

من المحرمات التي يحظر الحديث حولها تحت قبة مجلس برلمان “الدم” القادم الصحافة والإعلام، باعتبار أن الانقلاب إنما جاء تحت غطاء صحفي إعلامي، حرق الأرض تحت أقدام الرئيس المدني المنتخب محمد مرسي، وطبل للانقلاب ودعمه حتى وصول السيسي للسلطة.

وأي حديث عن تعديل بوصلة الإعلام والصحافة لن يكون مقبولا من العسكر، كما لن يسمح السيسي برفع سقف الإعلام والصحافة في توجيه النقد إليه، بل ستصدر قوانين تقيد أكثر حرية الصحافة والإعلام وتمنع الخوض في قرارات الجيش والرئاسة.

وفي هذا الشأن يؤكد رئيس تحرير صحيفة المشهد المصرية الأسبوعية، مجدي شندي، أن المناخ الحالي في مصر هو مناخ غير جيد للحريات الصحفية، وهناك فهم خاطئ لهذه الحريات، مشيرا إلى أن نظام السيسي لا يعي أهمية وجود صحافة حرة ناقدة ترشده لأوجه الخلل، وهناك تشكيك من قبل نظام السيسي في أي رأي ناقد له.

لا شأن لكم بالرز الخليجي

تلقى نظام السيسي كميات هائلة من “الرز” الخليجي والدولارات الأوروبية والأمريكية في هيئة منح ومساعدات، بينما تأن ميزانية حكومة الانقلاب وتعاني من عجز كبير في ميزان المدفوعات، وربما ولأول مرة منذ 25 عامًا يصبح رصيد البنك المركزي من العملة الصعبة صفرًا.

ومن غير المتوقع والحال هكذا أن يجرؤ أحد النواب أو الأحزاب التي مولها الجيش من تحت المنضدة، أن ترفع شعار المحاسبة للنظام وتسأله عن الرز والدولارات من أين اكتسبه وفيما أنفقه، بما يعد أحد التابوهات التي يحرم على النواب المساس بها والعواقب على ذلك وخيمة.

وفي هذا الشأن نشرت جريدة “المصري اليوم”، المؤيدة للانقلاب قبل اعتقال مؤسسها صلاح دياب، تقريرا خطيرا في وقت سابق بعنوان “5 مؤشرات على دخول الاقتصاد المصري مرحلة «الانهيار». فهل يدرك السيسي أن سقوطه بات وشيكا؟.

 

 

*حسين سالم: قررت التنازل عن 75% من ثروتى

قال رجل الأعمال حسين سالم، إنه قرر التنازل عن 75% من ثروته داخل وخارج مصر، لصالح الاقتصاد المصرى، وذلك فى طلب تصالح رسمى تم تقديمه إلى جهاز الكسب غير المشروع.

وأوضح «سالم» فى اتصال هاتفى من إسبانيا لـصحيفة مصرية أنه حصل على البراءة فى جميع القضايا المتهم فيها، وأنه ينتظر رفع الحظر المفروض عليه، معرباً عن رغبته فى العودة إلى مصر، لكن حالته الصحية تحول دون ذلك.

من جانبه، قال د. محمود كبيش، عميد كلية حقوق القاهرة السابق ومحامى رجل الأعمال حسين سالم، إن موكله عرض التنازل عن 75% من مجمل ثروته فى الداخل والخارج، وإنه تقدم بطلب إلى جهاز الكسب غير المشروع بهذا الخصوص

وأوضح «كبيش» فى تصريح خاص لـ«الوطن»، أن جهاز الكسب غير المشروع يقوم حالياً بعمل فحص لمجمل ثروة حسين سالم فى الداخل والخارج، ليتم حساب النسبة التى قرر سالم التنازل عنها لصالح مصر، وهى 75%، كما أنه أكد فى طلب التصالح المقدم، تنازله عن أى شىء يُثبت جهاز الكسب غير المشروع ملكية «سالم» له غير مدون بتقرير الفحص الموقع عليه موكله، موضحاً أنه سمح للدولة أن تحصل على أى أموال غير معلنة، ليؤكد صدقه فى ما عرضه من ممتلكات وثروات

1.8 مليار دولار القيمة التقديرية لثروة رجل الأعمال الهارب حسين سالم داخل مصر

ولفت «كبيش» إلى أن هذا العرض المقدم يأتى بعد حصول «سالم» على براءات فى كل القضايا، حيث لم يعد عليه مليم للدولة، وفقاً لأحكام باتة لمحكمة النقض. وتابع قائلاً: «هذا الرجل يحب الوطن بطريقة غير عادية، وحريص على أن يدعم الاقتصاد الوطنى، ولم يثبت جنائياً أنه حصل على مليم واحد حرام، وحتى ينهى الأوضاع المعلقة».

 وحول ما إذا كانت هذه التسوية تقف وراءها رغبته فى العودة إلى مصر، قال «كبيش» إن حسين سالم لن يرجع إلى مصر بسبب ظروفه الصحية، كما أنه يشعر بنوع من القهر والظلم. وتابع «علشان الجماعة اللى بيتكلموا فى العموميات، وإطلاق مصطلحات، كالمتهمين الهاربين الفاسدين يرتاحوا، كفاية ظلم وقهر للناس، وتأثير غير مباشر على الاستثمار».

 وأوضح أن «سالم» هو الذى أقام شرم الشيخ التى نتغنّى بها الآن، كما أنه ليس أغنى الناس فى مصر، فهناك من يمتلكون 10 أضعاف أمواله، ولم تطالهم الاتهامات حتى الآن، قائلاً «إشمعنى ده؟ لمجرد أن (مبارك) كان يسعى إنه يقعد مع حسين سالم؟، (مبارك) تحايل عليه لكى ينقل استثماراته فى إسبانيا إلى مصر، فاتجه إلى شرم الشيخ وقت أن كانت صحراء قاحلة، وقام بعمل أشياء مهمة، كمحطة التحلية التى تعيش عليها شرم الآن، وشركة (ميدور) باستثمارات من الخارج، التى أمدت مصر بالكيروسين والسولار فى أحلك فترة عاشتها مصر بعد ثورة 25 يناير».

 وحول القضايا التى كان «سالم» متهماً فيها، قال «كبيش» إن قضية تصدير الغاز إلى إسرائيل ثبت أن الاتهامات فيها غير صحيحة، فتقارير لجنة الخبراء تبين أن بها تزويراً، وثبت بتقارير لجان شكلتها المحاكم أنها تقارير مزورة وغير صحيحة، وأن مصر لم تحقق أى خسائر من هذه الصفقة، وأن العقد كان سليماً مائة بالمائة. وبخصوص فيلات شرم الشيخ، قال «كبيش»: «نفترض أن حسين سالم جامل (مبارك) فى السعر، ماذا أخذ منه من مقابل، الرجل لم يحابَ فى شىء، ولن تقام مصر إلا إذا ساد العدل فيها والقانون تشريعاً وتطبيقاً، فالمهم هو التطبيق».

 من جانبه نفى جميل سعيد، محامى رشيد محمد رشيد وآخرين، التقدم بأى طلبات تصالح عن موكليه، نافياً ما تردد على لسان مصدر قضائى بأنه تقدّم بطلب عن صفوت الشريف، ورشيد محمد رشيد، وزير الصناعة فى عهد «مبارك»، مقابل رد ٢٥ مليون جنيه، وإعادة تقدير المحاسبة الخاصة بالأموال المستولى عليها، وإبراهيم سليمان، وزير الإسكان الأسبق، مقابل رد ٢٨ مليون جنيه، فى قضية «أرض الحزام الأخضر»، وامتلاكه مع وزوجته وأولاده ٢٦ قصراً وفيلا وقطعة أرض وشقة بالمحافظات المختلفة.

 وأكد مصدر مطلع أن «جميل» طلب من محكمة جنايات القاهرة، تأجيل محاكمة موكله زكريا عزمى، رئيس ديوان رئاسة الجمهورية الأسبق، لحين انتهاء إجراءات التصالح مع الدولة، مشيراً إلى أن موكله تقدم بـ«طلب تصالح» إلى «جهاز الكسب»، بعد أن تسلمت محكمة الجنايات التقرير الخاص بممتلكاته، الصادر عن لجنة خبراء وزارة العدل.

 وأشار المصدر إلى أن المحامى فريد الديب حضر إلى «جهاز الكسب» لمخاطبة الحكومة المصرية بالتقدّم بطلب للاتحاد الأوروبى، لإلغاء قراره بتجميد أموال «مبارك» ونجليه وأركان نظامه، كمبادرة لبدء التصالح مع الدولة، إلا أنه لم يحصل على رد حتى الآن.

 

 

*الإمارات تحظر تفسير القرآن وتضيق على مراكز التحفيظ… وكذلك فعل السيسي!

بدأت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف في أبوظبي وهيئة الأوقاف في دبي أيضًا مبكرًا التضييق على مراكز تحفيظ القرآن في الدولة بعدد من الإجراءت والقرارات المتتالية التي تتخذها بهدف السيطرة على الشأن الديني في الدولة بصفة عامة ومراكز التحفيظ بصفة خاصة وتوجيهه وفق أجندة أمنية وسياسية باتت مفرداتها وشواهدها علنية. فما هي القرارات والإجراءات التي اتخذتها أبوظبي في هذا السياق وصولاً إلى أحدث “تعدٍ” تمثل بإغلاق مئات حلقات التحفيظ على طول البلاد وعرضها.

وأصدرت الهيئة في أبوظبي عام 2010 عددًا من القرارات تحت مسمى “تنظيم” مراكز تحفيظ القرآن وضعت قيودًا وشروطًا صارمة على نشاطات المراكز والموظفين العاملين فيها بعد إخضاعهم لفحوصات أمنية ومراجعة ملفاتهم الأمنية وخاصة المقيمين منهم.

وكان أعضاء في المجلس الوطني ناقشوا في مايو الماضي مسودة قانون “مراكز تحفيظ القرآن” لتخرج من الإطار الإداري إلى “التقنين” و”الشرعنة”.

وبرر أعضاء في المجلس هذا القانون، بأنه “سيحول دون استخدام مراكز تحفيظ القرآن بؤراً لتفريخ الفكر المتطرف”، على حد زعمهم، إذ بات معروفًا أن كل ما يخالف جهات الفقه في الدولة يعتبر فكرًا متطرفًا لا ينظر إليه على أنه اجتهاد وسعته الشريعة السمحة وسعة الدين الحنيف، يرد مراقبون.

وشملت مسوّدة القانون على عقوبات صارمة ضد المراكز التي تخالف الاشتراطات المحددة، تصل إلى الإغلاق، وغرامة قدرها 50 ألف درهم.

وكانت قد حظرت لائحة تراخيص تحفيظ القرآن في دبي، على المراكز ممارسة أي نشاط يخرج عن الأهداف المحددة في نظامه الأساسي، و”يحظر على وجه الخصوص ممارسة الأعمال والأنشطة الآتية: ممارسة العمل السياسي أو تبني توجهات سياسية معينة أو دعم حركات سياسية، أو إثارة النزعات أو الفتن الطائفية أو العنصرية أو الحزبية أو الخلافات الفكرية”، علما أنه لا يوجد في الدولة أي نزاع ديني أو قومي أو طائفي أو مذهبي فضلا عن الافتقار إلى أحزاب سياسية أو أيديولوجيات أو حتى مجتمع مدني، وفق ما عقب به ناشطون على هذه اللائحة.

حظر التفسير

وكان من بين الإجراءات المقيدة لمراكز تحفيظ القرآن، الاقتصار فقط على التحفيظ دون التطرق إلى تفسير القرآن وعلومه الأخرى لغويا وفقهيا، ما دفع مراقبين للقول إن المسعى هو أن يحفظ الإماراتيون رسم القرآن وحروفه لا تأويله وروحه، على حد قولهم.

إغلاق مئات الحلقات

وكشفت إدارة المراكز والمعاهد الدينية في الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف عن إغلاق مئات الحلقات القرآنية في إمارة أبوظبي، وأسمت نظام الإلغاء ب”المراكز الجغرافية لحلقات تحفيظ القرآن الكريم في المساجد”؛ حيث يتم تحديد أكبر مسجد في كل منطقة لدمج حلقات التحفيظ التي كانت موزعة على عدد من المساجد، حيث يصل عدد حلقات تحفيظ القرآن الكريم في أبوظبي والغربية إلى 33 حلقة بدلاً من أكثر من 200 حلقة سابقاً، وبررت ذلك، بالزعم “تطوير آلية سير العمل في حلقات التحفيظ وضبط العمل كذلك إدارياً”.

وكان من بين “التطوير” الذي تقوم به هيئات الأوقاف بالدولة مشاركة “الاستعراضية الراقصة” دومنيك حوراني في حفل تخريج حفظة القرآن الكريم بدبي في مايو الماضي ما أثار غضب الشارع الإماراتي الذي رأى بذلك إهانة لعقيدته وقيمه.

وفي سياق متصل، سار نظام السيسي حليف الإمارات، على هذا المنوال بإعلانه الحرب على المعاهد الإسلامية والتضييق على التعليم الأزهري وحظر تراخيص معاهد إعداد الدعاة التابعة للجمعية الشرعية والثقافة الإسلامية، وإغلاق آلاف المعاهد الأزهرية بالقرى والنجوع وقصرها على مراكز المدن، لتقليص أعداد خريجي الأزهر.

 

 

سقوط العشرات من مسلحي الحوثي بين قتيل وجريح والكشف عن عدد من المعتقلات السرية لجماعة الحوثي بصنعاء

أماكن معتقلات حوثية سرية بصنعاء

أماكن معتقلات حوثية سرية بصنعاء

سقوط العشرات من مسلحي الحوثي بين قتيل وجريح بأرحب والكشف عن عدد من المعتقلات السرية لجماعة الحوثي بصنعاء

احصائية بعدد المساجد ودور تحفيظ القرأن والمنازل والمدارس التي فجرها الحوثيون

 

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

أكدت مصادر قبليية، ان العشرات من مسلحي الحوثي سقطوا اليوم الأحد بين قتيل وجريح في كمين قبلي استهدف تجمعا لهم بقبيلة أرحب، شمال العاصمة اليمنية صنعاء.

وقال المصادر ان قرابة أربعين قتيل وجريح سقطوا في كمين وعملية تفجير استهدفت مجاميع مسلحة من الحوثيين في أرحب، مشيرة الى إن اشتباكات اندلعت بين القبائل والحوثيين بعد تفجير الحوثيين لمنزل القبلي يحيى تقي الكروب الواقع في عزلة شاكر.

وشهدت مديرية ارحب مواجهات عنيفة بين القبائل المناصرة لحزب التجمع اليمني للإصلاح (الإخوان المسلمين) والحوثيين وذلك منذ دخول الحوثيين إليها في 13 من كانون أول/ديسمبر الجاري ، و قام خلالها الحوثيين بتفجير العديد من المنازل ودور القرآن التي قالت بأنها تابعة لتنظيم القاعدة .

في سياق متصل كشفت مصادر مطلعة عن عددا من المعتقلات التي تعج بمئات الناشطين والخصوم السياسيين لجماعة الحوثي في العاصمة اليمنية صنعاء، مشيرة الى ان الجماعة اتخذت من مقر الفرقة الأولى مدرع سابقًا- مقرا لها ومكانًا لتدريب مليشياتها بالإضافة إلى تحويله إلى معتقل كبير للخصوم السياسيين.

وقالت المصادر: إن حوالى ألفي معتقل من حزب الإصلاح وقيادات الجماعات السلفية وأبناء القبائل المناهضين للحوثيين، موجودون داخل المعتقل بالفرقة جمعتهم الجماعة من مختلف مناطق اليمن والمحافظات التي فرضت عليها سيطرتها.. مؤكدة أنه ما يقارب مئتين من القيادات من النشطاء السياسيين اعتقلتهم الجماعة مؤخرًا في مناطق مديرية أرحب عقب سيطرتها عليها الأسبوع الماضي.

وأضافت المصادر: إن أحد قصور اللواء الأحمر في منطقة حدة، جنوب العاصمة صنعاء، جعلته الجماعة معتقلًا آخر للشخصيات الاعتبارية وأبرز الموجودين فيه الشيخ سام الأحمر، نجل شقيق الزعيم القبلي عبدالله حسين الأحمر. بينما حوَّل الحوثيون قصرين آخرين للواء الأحمر إلى سكن لشقيق زعيم الجماعة إبراهيم بدر الدين الحوثي، والآخر لحكزة ضيف الله رسام، نجل الشيخ القبلي الذي ترأس تجمع القبلي لمشايخ اليمن في المؤتمر الذي عقد مؤخرًا في العاصمة صنعاء.

يذكر ان رسام هو الشيخ نفسه الذي أطلق- حينها- تهديدًا للرئيس هادي وأمهله عشرة أيام بإعلان رئيس الحكومة وإلا سيعقدون اجتماعهم الأسبوع المقبل بدار الرئاسة، وهو نفسه الذي عينته جماعة الحوثيين لتولي مهام المسؤول الأمني والمشرف على مربع منطقة السبعين الذي يقع في إطاره دار الرئاسة اليمنية، جنوب العاصمة.

 

من جهة أخرى تم عمل احصائية بعدد المساجد ودور تحفيظ القرأن والمنازل والمدارس التي فجرها الحوثيون

21 مسجدا، و12 دار تحفيظ قرآن، و4 مدارس، 61 منزلا، المسيرة التفجيرية لميليشيات الحوثيين في اليمن حتى الآن وشملت التفجيرات محافظات صنعاء وصعدة وعمران وأب والبيضاء.

حصيلة دور تحفيظ القرآن التي فجرتها ميليشيات الحوثيين في اليمن :

فجر الحوثيون 12 داراً ومركزاً لتحفيظ القرآن الكريم 7 منها في محافظة عمران و4 في محافظة صنعاء وواحد في محافظة صعدة.

حصيلة المساجد التي فجرتها ميليشيات الحوثيين في اليمن :

فجر الحوثيون 21 مسجدا بين تفجير كلي وجزئي توزعت على 14 مسجدا في عمران ومسجدين في أرحب في صنعاء وثلاثة مساجد في محافظة صعدة 

حصيلة المنازل التي فجرتها ميليشيات الحوثيين في اليمن :

فجر الحوثيون 61 منزلا 20 منها في عمران و 10 في محافظة إب و4 في محافظة صنعاء و20 في محافظة البيضاء،

المدارس : 4 مدارس بمحافظة عمران

وفي اطار التصعيد من جماعة الحوثي تجاه هادي ونجله اتهم مدير مكتب زعيم جماعة “أنصار الله” (الحوثي)، اليوم الأحد، الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي ونجله جلال، بأنهما “يعملان في سرب واحد حتى لا تقطع عليهما النفقات من بعض الدول”، لم يسمها.

وقال مدير مكتب زعيم الحوثيين مهدي المشاط في صفحته الشخصية على فيسبوك: “تخيل رئيس لديه معتمد نفقات له من بعض الدول … هذا يعني أنه مجرد عامل“.

وتابع مهاجما نجل الرئيس هادي “أتمنى أن أرى في يوم من الأيام الجهود والأموال المهدورة سواء في إعلام أو في غيره من قبل (…) جلال تسخر لصالح بناء هذا البلد وليست معول هدم فيما تبقى من جسد هذا الكيان المهترئ والهزيل والذي لا ينقصه ما يقوم به هذا الطائش من تصرفات“.

ومضى بالقول “مايقوم به شيء يجعلني أعيش منذهلاً وأتساءل مع نفسي هل هذا الكائن يعرف أنه يمني، وهل يعي أنه نجل رئيس دولة؟”، وفق قوله.

وتساءل المشاط “هل هو مقتنع أن مايقوم به دورا وطنيا يمليه عليه ضميره ووطنيته، أم مقتنع بأنه مجرد ذيل تحركه استخبارات خارجية وهل يقبل بهذا وهو ابن رئيس دولة؟“.

واختتم بالقول “الأكثر غرابة هل أبوه يعرف ما يقوم به وهل يعرف أن مواقع ابنه (مواقع إخبارية إلكترونية) قد تحولت وكأنها مواقع إخبارية لما يسمى بالقاعدة“.

ويأتي هذا الهجوم في ظل الاتهمات التي توجهها جماعة الحوثي لنجل الرئيس اليمني بأنه يدير عدد من المواقع الإخبارية الإلكترونية التي تهاجم أنشطة الجماعة في البلاد.

اشتباكات عنيفة بالشيشان وحرق دار الصحافة في أول هجوم كبير منذ سنوات وقتلى من الطرفين

مبنى دار الصحافة غروزني أمس

مبنى دار الصحافة غروزني أمس

اشتباكات عنيفة بالشيشان وحرق دار الصحافة في أول هجوم كبير منذ سنوات وقتلى من الطرفين

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

أتت النيران على دار الصحافة وهو مبنى من عدة طوابق بالعاصمة الشيشانية غروزني، بعد اشتباكات عنيفة بين المجاهدين الشيشان الذين اجتاحوا المدينة فجأة وبين الشرطة الشيشانية الموالية لروسيا .

مبنى وزارة الإعلام ليلة أمس في العاصمة الشيشانية غروزني

مبنى وزارة الإعلام ليلة أمس في العاصمة الشيشانية غروزني

الشيشان مبنى وزارة الاعلام

مصادر أمنية في غروزني ذكرت ان من وصفتهم بالارهابيين قتلوا بداية ثلاثة من شرطة السير عند احد الحواجز بالعاصمة، بعدها دارت اشتباكات في مبنى دار الصحافة مع الوحدات الخاصة التي حاصرت المبنى.

وفي حصيلة هذه المواجهات بحسب مصادر محلية، قتل عشرة رجال من الشرطة واصيب ثمانية وعشرون آخرون. كما قتل تسعة مجاهدين.

الفرقة الشيشانية التي اقتحمت غروزني

الفرقة الشيشانية التي اقتحمت غروزني

لم تشهد الجمهورية المسلمة هجوما بمثل هذا الحجم منذ وقت طويل، كما يأتي الهجوم قبل ساعات من كلمة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين السنوية الى الأمة.

 

القاعدة تهدد والمعارك إذا بدأت لن تتوقف ولا مفاوضات مع الحوثيين.. قبائل البيضاء ترفض وساطة هادي

القاعدة رداعالقاعدة تهدد والمعارك إذا بدأت لن تتوقف ولا مفاوضات مع الحوثيين . .

قبائل البيضاء ترفض وساطة هادي وتقول له “إن المؤمن لا يلدغ من جحر مرتين”

مقتل5 حوثيين واصابة سادس في هجوم على نقطتين في الزيدية والخشم بمحافظة الحديدة

 حوثي يقتل شقيقه القاعدي في ذمار

شبكة المرصد الإخبارية

 

هدد تنظيم القاعدة في جزيرة العرب بنقل المعارك مع جماعة أنصار الله (الحوثيون) إلى محافظة صعدة معقل الجماعة شمالي اليمن، بينما تجددت مساء أمس الاشتباكات بين مسلحي الحوثي من جهة ومقاتلي القاعدة والقبائل من جهة أخرى في مدينة رداع بمحافظة البيضاء.

وجاء تهديد القاعدة في تسجيل مصور لمأمون حاتم القيادي البارز في التنظيم نشره على موقع يوتيوب الثلاثاء، وانتشر اليوم على نطاق واسع.

وقال القيادي وسط جمع من أنصاره “في حال بدأت المعركة مع جماعة الحوثي فإنها لن تتوقف إلا في صعدة” (242  كيلومترا شمال غرب صنعاء)، وطلب من الجميع “الاستعداد بالسلاح وترتيب عملية التواصل بينهم”، واستبعد القيادي إجراء أي مفاوضات مع الحوثيين.

وفي تطور لافت على مدى خطورة الاختلافات الطائفية أقدم شقيق على قتل شقيقه بمحافظة ذمار جنوب العاصمة صنعاء .

وذكر مصدر محلي أن الشقيق المناصر للحوثيين ويدعى عبده القشقوش أقدم عصر أمس على قتل أخيه احمد المناصر للقاعدة في منزله الكائن في قرية العساكرة بمديرية عنس محافظة ذمار .

ونوه المصدر أن الجريمة وقعت في منزل المجني عليه وأمام أطفاله الذين اصيبوا بالذهول من تصرف عمهم الذي فر هاربا فور ارتكاب جريمته .

من جهة أخرى وفي محافظة الحديدة قُتل شخصان، واختطف ثالث من أنصار جماعة الحوثي، بينما أصيب أحد مسلحي “الحراك التهامي، في اشتباكات بين الطرفين اندلعت مساء أمس وما تزال مستمرة في محافظة الحديدة، ليؤكد مصدر في الحراك التهامي، إن المختطف جندي، ويحمل بطاقة عسكرية كان يقاتل في صفوف الحوثيين.

قال مصدر محلي بمدينة رداع أن رجال القبائل توافدوا إلى المدينة مساء امس وحاصروها من جميع الاتجاهات بتزامن مع تدفق كبير لمجاميع مسلحة من القبائل

وأضافت المصادر أن اشتباكات جرت مع الحوثي من مسافة صفر وأثناء المواجهات قام ابناء القبائل بتفخيخ أماكن تواجد مسلحي الحوثي وتم تفجير مدرسه وفي قلعة رداع و٣ منازل مجاوره لها كان يتواجدون فيها

وأشارت المصادر إلى سقوط 38 من مسلحي الحوثي في المدينة وعدد كبير من الجرحى والقتلى نتيجة التفجيرات 

في سياق متصل نقل مصدر قبلي تاكيد الاخبار  بأن الرئيس السابق علي صالح اتصل بقائد لواء المجد لتسليم سلاحه للحوثيين وهذا ما رفضه قائد لواء المجد .

الى ذلك اعلن قائد لواء المجد في محافظة البيضاء التصدي للحوثيين متعهدا بعدم تسليم السلاح للحوثيين قائد لواء المجد مبدئا  إعجابه بإنشاء تحالف قبائل البيضاء .

وقال للقبائل ” كنا في صعدة نتهم بأننا قاعده وفي البيضاء نتهم بأننا حوثه “متعهدا أنه وافراد اللواء لن يسلم سلاحه للحوثي وسيكون مدافعا عن البيضاء.

وأعلنت جماعة أنصار الشريعة، على صفحتها في موقع تويتر عن إنشاء ما أسمته (حلف القبائل السنية) في مديريتي العدين وحزم العدين بمحافظة إب.

وقالت الجماعة إن الحلف المكون من أبناء المديريتين تأسس لحماية المنطقة ولدعم جهودها في قتال الحوثيين. وانبثقت عن الحلف لجان شعبية تسلمت مسؤولية العدين والحزم والمرافق الحكومية فيهما. 

ودعا الحلف عقب تأسيسه المواطنين إلى ممارسة حياتهم وأعمالهم، مؤكدا حرصه على عدم تعطيل مصالح الناس.

وحذّر الحلف من تواجد أي أحزاب أو جماعات خارجة عن دعوى اللجان الشعبية “السنية”، ملوحا بإنزال ما وصفها “العقوبات الشرعية” ضد المخالفين.

وسيطرت جماعة انصار الشريعه  على مديريات العدين الاربع (العدين – الحزم – مذيخره – فرع العدين ).

وتنتشر بشكل واسع في سط المدينه وتحمل مختلف انواع الاسلحه المتوسطه والثقيلة وقد اقامت نقاط تفتيش على مداخل المديريه ووسطها ، وتقوم عناصر التنظيم بتفتيش كل سياره قادمه  .

وسيطرة جماعة انصار الشريعة على جميع المرافق الحكوميه ووضع اعلامها على اسطح تلك المنشأت ، واعلام اخرى للتنظيم مكتوب عليها انصار السنه غير تلك الأعلام المعروفه والمدون عليها (انصار الشريعه) .

وفي محافظة البيضاء قتل 18 عنصر من جماعة الحوثي في عمليات قتالية بمنطقة ثاه . وقد رفضت قبائل البيضاء الوساطة التي تقدم بها الرئيس هادي لوقف الحرب بينها وبين الحوثيين . 

وردت القبائل بأنها لا شأنها لها بالسياسية ولا تنطوي تحت أي حزب سياسي وقالت القبائل انها لم تعد تثق بالقيادة السياسية ولم تعد تكترث وتهتم بها .

واضافت في رد رسالة الوساطة “ان ورأس مالنا وضمارنا كرامتنا وحريتنا ولسنا مستعدين نتكلم مع الدخيل إلا بالرصاص حتى يعود ادراجه والمؤمن لا يلدغ مرتين من  وسلامتكم”.

 

ميليشيات الحوثي ترتكب انتهاكات صارخة وجرائم بشعة في صنعاء خلال أسبوع (تقرير مفصل) والطريق مفتوح للسعودية

حوثي1ميليشيات الحوثي ترتكب انتهاكات صارخة وجرائم بشعة في صنعاء  خلال أسبوع ( تقرير مفصل)

مسؤول إيراني: “الجمهورية الإسلامية في اليمن” انتصرت وهو ما يفتح أبواب السعودية

 

يمن برس – شبكة المرصد الإخبارية

 

استمرت الميليشيات المسلحة التابعة لجماعة الحوثي في عمليات وجرائم الاقتحامات والسلب والنهب، للمنشئات العامة والخاصة، في العاصمة صنعاء.

 

حصر بعض الجرائم التي ارتكبتها الميليشيات الحوثية خلال أسبوع في العاصمة صنعاء، وفيما يلي تقرير متكامل  لما تم حصره :

 

السبت 20 سبتمبر 2014  قامت ميليشيات الحوثي باقتحام مبنى التلفزيون الرسمي وإيقاف بث جميع القنوات الفضائية الرسمية “اليمن – سبأ – الإيمان”، وذلك بعد هجمات مسلحة عنيفة على المبنى، أدى إلى سقوط عدد من المصابين والجرحى في صفوف العاملين، بالإضافة إلى احتراق جزء من المبنى.

 

الأحد 21 سبتمبر 2014  استولت ميليشيات الحوثي على مقر المنطقة العسكرية السادسة وجامعة الايمان، بعد هجمات مسلحة عنيفة قامت بها الميليشيات الحوثية ومحاصرة محكمة للمنطقة استمرت لأيام، وخلفت الاشتباكات المسلحة 270 قتيل وأكثر من 450 مصاب بحسب إحصائية وزارة الصحة.

 

قامت الميليشيات الحوثية بعمليات نهب كبيرة لجميع المرافق والسكن الطلابي التابع لجامعة الإيمان، بالإضافة إلى نهب 50 باص تابع للجامعة، كما قمت بنهب ونقل جميع المعدات العسكرية الثقيلة والمتوسطة من مقر المنطقة العسكرية السادسة إلى محافظة عمران، بالإضافة إلى تخزين عدداً منها في مقر المكتب السياسي لأنصار الله وعدداً من المنازل التابعة لقيادات حوثية بمنطقة الجراف شمالي العاصمة.

وفي مساء الأحد وقبيل التوقيع على اتفاقية السلم والشراكة، أقدمت الميليشيات الحوثية على محاصرة واقتحام ونهب عدداً من المقرات الحكومية والتابعة للجيش، كان في مقدمتها مبنى رئاسة الوزراء ووزارة الدفاع والتوجيه المعنوي والقيادة العليا للقوات المسلحة وإذاعة صنعاء، بالإضافة إلى البنك المركزي.

 

كما أقدمت ميليشيات الحوثي على الاستيلاء على مطار صنعاء الدولي، وقامت بتفتيش الطائرات الواصلة والمغادرة، وقامت باعتراض احدى الطائرات التابعة لشركة دبي للطيران قبيل إقلاعها بأحد الأطقم المسلحة، بدعوى التفتيش عن اللواء علي محسن الأحمر، الأمر الذي دفع شركة الطيران إلى تعليق جميع رحلاتها إلى مطار صنعاء الدولي.

 

وبعد توقيع اتفاق السلم والشراكة بين رئاسة الجمهورية والحوثيين وبمشاركة جميع القوى السياسية، أقدمت جماعة الحوثي على خرق الاتفاق، بقيام الميليشيات التابعة لها باقتحام مقر قيادة الدفاع الجوي، بالإضافة إلى اقتحام منزل الناشطة اليمنية الحائزة على جائزة نوبل للسلام توكل كرمان ونهب محتوياته.

 

الإثنين 22 سبتمبر 2014  في صباح يوم الإثنين استيقظ المواطنون في العاصمة صنعاء على واقع غير الواقع الذي يعيشه المواطن كل يوم، امتلأت جميع الشوارع بنقاط التفتيش التابعة لميليشيات الحوثي لتقوم بعمليات التفتيش واحتجاز عدد من السيارات، وذلك بعد انسحاب قوات الامن والجيش من الشوارع.

 

كما أقدمت العناصر الحوثية على اقتحام ونهب منزل اللواء علي محسن الأحمر مستشار رئيس الجمهورية ومنزل الشيخ حميد الأحمر بمنطقة حدة، وقامت بزرع المتفجرات حول المنزلين في محاولة لتفجيرهما، إلا أن اعتراض السكان في المنطقة بمبرر أن المتفجرات ستضر بمنازلهم، حال دون تفجير المنزلين.

 

 كما تم اقتحام منزل القيادي في حزب الإصلاح وعضو مؤتمر الحوار محمد قحطان، وتم نهب محتوياته.

وفي محاولة من جماعة الحوثي إلى اسكات صوت الإعلام وتضييق الحريات قامت باقتحام مبنى قناة سهيل الفضائية ونهب جميع محتوياته من أجهزة بث وغيرها، بالإضافة إلى احتجاز جميع الإعلاميين العاملين في القناة والتحقيق معهم لعدة ساعات.

 

 كما أوضح شهود عيان قيام ميليشيات الحوثي وبالتزامن مع احتفالاتها مساء يوم الإثنين، بنهب عدد من المحلات التجارية بمنطقة حزيز جنوبي العاصمة صنعاء.

 

الثلاثاء 23 سبتمبر 2014 استمرت الميليشيات المسلحة التابعة لجماعة الحوثي في انتهاكاتها للحقوق واقتحام المنازل والمؤسسات العامة والخاصة، فقامت باقتحام ونهب منزل رئيس الوزراء السابق فرج بن غانم، ومنزل وزير الدفاع السابق عبدالله علي عليوه.

 

واستمرت في انتهاكاتها الصارخة بحق الإعلاميين فقامت باقتحام ونهب منزل الزميل سيف محمد الحاضري مدير عام مؤسسة الشموع للصحافة والإعلام، وقامت باختطاف أحد أقاربه، كما أقدمت على احتجاز المصور والزميل محمد العماد.

 

وأقدمت أيضاً، على اقتحام منزل الناشط الحقوقي مبارك الأشول، ونهب جميع محتوياته على متن شاحنة كبيرة “دينه“.

 

الأربعاء 24 سبتمبر 2014 قامت الميليشيات المسلحة بتوسيع عملية الانتهاكات والاقتحامات لتصل إلى منازل وزراء التربية والخدمة المدنية والعدل في حكومة تسيير الأعمال.

 

واستمرت في ممارساتها الهادفة إلى التضييق على الإعلاميين، فقامت باقتحام منزل الزميل عبدالغني الشميري المدير السابق للتلفزيون اليمني، بالإضافة إلى منزل الزميل يوسف القاضي الذي يعمل منتجاً للأخبار بمكتب قناة الجزيرة بصنعاء.

 

كما أن هذه الميليشيات لم تعطي حرمة المساجد حقها، فتعدت وتهجمت على بيوت الله، وقامت بالاستيلاء على عدد من المساجد في العاصمة صنعاء، كان أبرزها جامع الخير في جولة سبأ، ومسجد فاطمة في 45.

 

كما أقدمت الميليشيات الحوثية على اقتحام ونهب الشركات الأجنبية والنفطية، حيث قامت بمداهمة مقر الشركة اليمنية للغاز الطبيعي المسال بمنطقة حدة.

 

بالإضافة إلى ذلك، أقدمت المجاميع المسلحة الحوثية، على محاصرة مبنى جهاز الأمن القومي بمنطقة صرف، شمال العاصمة صنعاء، ولم تفك الحصار إلى بعد أن تم الإفراج عن إيرانيين من عناصر الحرس الثوري.

 

الخميس 25 سبتمبر 2014 حاولت الميليشيات الحوثية سرقة ونهب الصناديق المالية بمكاتب البريد بالعاصمة صنعاء، إلا أن وجود عدد من المعوقات، حال دون التمكن من سرقتها.

 

كما قامت أيضاً بسرقة ونهب معدات رياضية، من العديد من المقرات الرياضية التابعة لقوات الجيش والأمن.

حتى أن الميليشيات المسلحة لم تحترم حرمة المراكز الطبية والمرضى، فقامت بمداهمة مركز الدكتور رشاد السامعي الطبي، مع نهب جميع محتوياته وأجهزته الطبية.

 

وفي محاولة منها لإسكات صوت الكتاب، ومنع المواطن اليمني من اقتنائه، قامت بمداهمة عدداً من دور النشر والمكتبات، كان أبرزها مكتبة العلوم الصوفية، ومطبعة ودار المشرقين للطباعة والنشر.

 

الجمعة 26 سبتمبر 2014 من المتعارف أن الجمعة، يحتشد المصلون في المساجد لأداء الصلاة، هذه المرة استغلت الميليشيات فرصة الاحتشاد وقامت بدس عدد من عناصرها في صفوف المصلين، لتثير الفوضى أثناء الخطبة، وقامت بإنزال عدد من الخطباء، وتعيين خطباء وآمة مساجد تابعين لها.

بالإضافة إلى ذلك كله، فقد توعدت الجماعة المتسابق اليمني في البرنامج الشهير آراب أيدل محمد مهدي بالعقاب الشديد.

 

انتهاكات في تواريخ متفرقة :

أقدمت الميليشيات الحوثية في بعض المناطق على منع سواقة النساء للسيارات، وقامت بتهشيم وتكسير عدداً من السيارات، واشترطت وجود المحرم

 

ارتكبت الميليشيات الإرهابية جريمة مروعة، فقامت بإعدام 200 جندي من جنود الفرقة الأولى مدرع الذين لم يشاركوا في القتال ولزموا عنابرهم، بعد أن تم إعطائهم الأمان، ليُغدر بهم.

 

اقتحام منزل اللواء علي منصور رشيد نائب رئيس جهاز الامن السياسي.

 

اقتحام منزل على حسن الأحمدي رئيس جهاز الامن القومي، ونهب كافة محتوياته في الحي الليبي بصنعاء

أكد شهود عيان أن مليشيات جماعة الحوثي اقدمت على نهب واقتحام فندق صحاري بمنطقة مذبح وسط العاصمة صنعاء .

 

وأيضاً أقدمت الميليشيات على اقتحام منازل عدد من أعضاء هيئة التدريس بجامعة صنعاء، كان في مقدمتهم د/صالح السنباني بكلية التربية وعضو مجلس النواب، د/عبدالعزيز الكباب كلية الهندسة، د/عبدالله السماوي كلية الطب، د/صالح صواب كلية الآداب د/امين المخلافي كلية التربية.

الجدير ذكره في نهاية التقرير، أن جماعة الحوثي وميليشياتها معروفة منذ سنين عديدة، تبنيها لجرائم النهب والسلب واقتحام المنازل، بالإضافة إلى تدمير المساجد ودور القرآن والعبادة.

 ما سبق غيض من فيض فلا يمكن رصد جميع الانتهاكات والجرائم البشعة التي ارتكبتها الميليشيات الحوثية بحق المواطنين في العاصمة صنعاء في مثل هذه الظروف.

وفي سياق متصل أشاد مسؤول إيراني بما سماه انتصار «الجمهورية الإسلامية في اليمن»، مؤكداً أن النصر الذي حققه الحوثيون سيفتح الطريق لفتح المملكة العربية السعودية.

 
وأشار مجتبى ذو النور، مستشار مندوب الولي الفقيه في الحرس الثوري الإيراني وعضو هيئة التدريس في الحوزة العلمية، إلى انتصار «الثورة الإسلامية» في سوريا والعراق وغزة ولبنان واليمن، وقال «اعترف الأعداء بأن الجمهورية الإسلامية في اليمن انتصرت».
 
وأكد المسؤول الإيراني أن «هذه الانتصارات ستفتح بوابة السعودية».
 
من جانبه، صرح العميد محمد رضا نقدي، قائد قوات الباسيج التابعة للحرس الثوري الإيراني، بأن سقوط صنعاء في يد الحوثيين قد أعطى دفعة جديدة لما أسماها «الصحوة الإسلامية».
 
وقال نقدي في رسالة تهنئة لعبد الملك الحوثي «أعطت ملحمتكم الثورية العظيمة وثورة الشعب اليمني روحا جديدة لجسد «الصحوة الإسلامية» وأحيت أمل النصر النهائي في قلوبنا».
 
وخاطب القيادي في الحرس الثوري في رسالته إلى عبد الملك الحوثي بقوله «يشرفني أن أهنئكم أيها الأخ الكريم والشعب المؤمن اليمني وعلى وجه الخصوص مجاهدي طريق الحق بهذا الانتصار العظيم».
 
واعتبر العميد محمد رضا نقدي هذه «الانتصارات العظيمة» هدية من الرّب في الظروف التاريخية والخطيرة التي تمر بها منطقة الشرق الأوسط. وأكد «النصر في اليمن سيكون مقدمة وخطوة مهمة لنجاحات أكبر ومصيرية».
 
وأكد قائد قوات الباسيج التابعة للحرس الثوري الإيراني على لزوم أداء «سجدة الشكر»، محذرا من تنفيذ مشاريع الغرب «عبر استخدام الاساطيل العسكرية ووسائل الإعلام والعملاء التقليديين لبعض الدول المجاورة».
 
وقبل بضعة أيام، وصف الرئيس الإيراني حسن روحاني الأحداث الأخيرة في اليمن بأنها «شجاعة وكبيرة»، واعتبرها جزءاً من «النصر المؤزر والباهر» الذي تدعمه إيران. 
 
ووفي وقت سابق، أعتبر علي رضا زاكاني، أحد مندوبي طهران في البرلمان الإيراني، أحداث اليمن بأنها أهم وأكبر بكثير من انتصارات إيران في لبنان، وقال«بعد الانتصارات في اليمن بالتأكيد سيبدأ دور السعودية»،مؤكداً أن صنعاء هي رابع عاصمة عربية تسقط في يد إيران.

اغتيال قائد قوات الأمن الخاصة بمديرية القطن بمحافظة حضرموت

خريطة حضرموت

خريطة حضرموت

اغتيال قائد قوات الأمن الخاصة بمديرية القطن بمحافظة حضرموت

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

اغتيل صباح اليوم الأحد قائد قوات الأمن الخاصة ” المركزي سابقا ” برصاص مسلح مجهول في مديرية القطن بمحافظة حضرموت الرائد ماجد مطير .  

وقالت مصادر محلية إن الرائد ماجد مطير قائد قوات الأمن الخاصة (الأمن المركزي سابقاً) في المنطقة الغربية بقطاع وادي حضرموت قُتل برصاص مسلح يستقل دراجة نارية. 

وأضافت ان مطير قتل أثناء ما كان على متن سيارة، بالشارع العام في منطقة «بابكر» القريبة من مركز مدينة القطن. 

وذكر أحد المصادر ان المسدس المستخدم في عملية الاغتيال «كاتم للصوت» وان المسلح لاذ بالفرار بعد ارتكاب الجريمة.

وقالت مصادر أخرى إن النقيب مطير تعرض لاطلاق رصاص امام منزله بينما كان متوجها الى عمله من قبل مسلحين كانا يستقلان دراجة نارية قتل على الفور .

وشهدت بعض مديريات محافظة حضرموت اعمال اغتيالات حيث اغتيل بمدينة المكلا عاصمة المحافظة نهاية الاسبوع قبل الماضي احد ضباط الامن السياسي ويدعى العقيد عقيد عبدالله الرباكي .

وتزايدت في الاونة الاخيرة عمليات الاغتيالات لضباط يعملون في الجيش والداخلية .

وأودعت جثة مطير في ثلاجة مستشفى القطن العام.

وكانت مدينة الحوطة بمحافظة لحج جنوب اليمن قد شهدت في الثامن من مايو الجاري اغتيال ثلاثة طيارين كانوا في طريقهم الى مقر عملهم في قاعدة العند الجوية

 

من جهة أخرى قال مسؤول أمني يمني إن جنديا ومدنيا قتلا وأصيب ستة جنود آخرين مساء السبت إثر تفجير قنبلة وضعت في مركبة عسكرية جرى التحكم فيها عن بعد في محافظة حضرموت شرق اليمن.


وذكر المسؤول أن الانفجار وقع بمدينة الشحر أثناء مرور المركبة على طريق رئيسي. وأضاف أنه يشتبه في مسؤولية متشددين إسلاميين عن التفجير.


كان الإسلاميون قد سيطروا على مناطق شاسعة في جنوب وشرق اليمن مستغلين الفوضى السياسية الناجمة عن أحداث الربيع العربي في عام 2011. وطبقوا الشريعة الإسلامية في المدن التي سيطروا عليها وتحالفوا مع تنظيم القاعدة في جزيرة العرب الذي يعتبره الغرب أخطر أجنحة التنظيم.


وطردت القوات المسلحة اليمنية وميليشيات قبلية موالية للحكومة الإسلاميين من المدن الرئيسية العام الماضي بدعم من الولايات المتحدة لكن الاشتباكات مستمرة بين كر وفر.

وتلقي السلطات الحكومية باللوم على تنظيم القاعدة في تنفيذ عمليات الاغتيال التي تطال ضباطاً أمنيين وعسكريين.

مسلح يفتح النار عشوائيا ويقتل ثلاثة جنوب فرنسا

مسلح يفتح النار عشوائيا ويقتل ثلاثة جنوب فرنسا

مسلح يفتح النار عشوائيا ويقتل ثلاثة جنوب فرنسا

مسلح يفتح النار عشوائيا ويقتل ثلاثة جنوب فرنسا

 

شبكة المرصد الإخبارية

قام شاب مسلح يبلغ من العمر 19عاما بقتل ثلاثة أشخاص وإصابة امرأة عندما فتح النار بطريقة عشوائية مساء أمس الخميس على المارة بأحد شوارع مدينة إيستر بجنوب فرنسا.

وقالت مصادر شرطية وإعلامية فرنسية إن هذا الشخص الذى كان يحمل كلاشينكوف فتح النار بطريقة عشوائية على المارة بمنطقة سكنية فى إيستر (بوش دو رون) بجنوبى البلاد، مما أسفر عن مقتل ثلاثة رجال وإصابة امرأة قبل إلقاء القبض عليه.

وتعهد وزير الداخلية الفرنسى مانويل فالس، الذى وصل إلى موقع الحادث بناء على توجيهات الرئيس الفرنسى فرانسوا هولاند، ببذل كل الجهود من أجل الكشف عن ملابسات الواقعة.

وقال فالس “يبدو أن هذا الشخص لديه سلاح كلاشينكوف، وأطلق النار على المارة”.. مضيفا أن هذا الأمر “يثير القلق للغاية ويوضح مرة أخرى مشكلة انتشار السلاح”.

وقال مصدر قضائى إن الجانى المزعوم الذى تم إلقاء القبض عليه على الفور، من مواليد المنطقة التى شهدت الحادث وهو من مواليد عام 1993، ويخضع منذ عام تقريبا للمراقبة القضائية بسبب حيازته أسلحة محظورة.

ولم يستبعد المصدر المقرب من التحقيق أن يكون الفاعل يعانى من “اضطرابات نفسية”.

من ناحية أخرى.. شهدت فرنسا جريمة قتل أخرى حيث تم إطلاق النار على جون لوك شيابينى، رئيس المتنزه الطبيعى الإقليمى لمنطقة كورسيكا بمدينة أجاكسيو (بلدية فرنسية ومركز الإقليم الفرنسى كورسيكا الجنوبية المتواجد فى جزيرة كورسيكا) بينما كان يقود سيارته الخاصة عائدا من العاصمة باريس.

مسلحون يعتلون الكاتدرائية يطلقون النيران بشكل عشوائي وإصابة 8 ضباط شرطة في الاشتباكات

مسلح يعتلd الكاتدرائية يطلق النار

مسلح يعتلd الكاتدرائية يطلق النار

مسلحون يعتلون الكاتدرائية يطلقون النيران بشكل عشوائي وإصابة 8 ضباط شرطة في الاشتباكات

 

شبكة المرصد الإخبارية


صرحت وزارة الداخلية أن الأحداث التي شهدها محيط الكنيسة الكاتدرائية المرقسية بالعباسية أسفرت عن إصابة ثمانية ضباط وفردي شرطة ومجند، من بينهم سبع إصابات بالخرطوش.

ظهور المئات من المسلحين أعلي سطح الكاتدرائية بالعباسية وإطلاقهم الرصاص من أسلحة نارية.

وأكدت جميع المصادر الصحفية ومقاطع الفيديو التي تم رصدها أن هناك مسلحون يعتلون الكنيسة ويطلقون النيران بشكل عشوائي علي الأهالي والأمن ، كما رصدت الكاميرات أن هناك حالات تزويد بالأسلحة النارية والذخيرة تتم داخل الكنيسة بشكل واضح .

قال الرائد محمد طارق، معاون مباحث قسم الوايلي، الذي تتبعه الكاتدرائية – إنه ذهب لحماية الكاتدرائية من أي هجوم يواجهها، ولكنه فوجئ بأن الضرب يأتي من داخل الكاتدرائية نفسها.
وأضاف طارق: فوجئنا بشباب داخل الكاتدرائية يضربوننا بكل أنواع الأسلحة ( حي – خرطوش – مولوتوف – حجارة)، وقد طلبنا من مدير أمن الكاتدرائية أن يُنزل هؤلاء الشباب حتى لا يحدث المزيد من الاحتقان.

وأشار طارق إلى أنَّ الأمن لم يقبض على أحد منهم حتى الآن بسبب أن الضرب ظلَّ مستمرًا بلا توقف.. قائلا: “حاولت تأمين وكيل نيابة الوايلي لدخول الكاتدرائية للمعاينة إلا أنَّ المتواجدين داخل الكاتدرائية منعونا”.

وأردف: لا نستطيع دخول الكاتدرائية لأن مهمتنا هي التأمين من الخارج.. حتى لو وجدنا شخصًا يحمل سلاحًا داخلها لا أستطيع التدخل.. وهذه أمور يتم الاتفاق عليها بين البابا ووزير الداخلية “مش بتاعتي أنا”.

وأكمل: حاول بعض المتواجدين بالخارج الرد عن طريق الطوب والشماريخ، ولكن الأسلحة الموجودة بالخارج ليست بكثافة وقوة الأسلحة الموجودة بداخل الكاتدرائية.

مسلحون يعتلون الكاتدرائية يطلقون النيران بشكل عشوائي

مسلحون يعتلون الكاتدرائية يطلقون النيران بشكل عشوائي