الأربعاء , 15 يوليو 2020
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : أطفال

أرشيف الوسم : أطفال

الإشتراك في الخلاصات

استياء ايطالي ملف ريجيني أفقد مصر مصداقيتها. . الخميس 7 أبريل. . ارتقاء رفاعي طه بسوريا

ارتقاء الشيخ رفاعي طه بإدلب في سوريا

ارتقاء الشيخ رفاعي طه بإدلب في سوريا

استياء ايطالي ملف ريجيني أفقد مصر مصداقيتها. . الخميس 7 أبريل. . ارتقاء رفاعي طه بسوريا

 

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*ارتقاء رفاعي طه بسوريا في مهمة صلح ونعي المرصد الإعلامي الإسلامي

نشر ياسر السري مدير المرصد الإعلامي الإسلامي في صفحته بشبكة التواصل الاجتماعي الفيسبوك نعيا للشيخ رفاعي طه قائلا:

“انعي بالاصالة عن نفسي ونيابة عن اسرة المرصد الاعلامي الاسلامي للامة الاسلامية ارتقاء الاخ الشيخ المجاهد / رفاعي طه تقبله الله

وقد ارتقى رحمه الله وآخرين بعد استهداف سيارة لهم بصاروخ موجه من قبل طائرة أمريكية بدون طيار في منطقة وادي النسيم في إدلب بحسب الأنباء الواردة من المنطقة.

فالدعاء بالرحمة والمغفرة

اللهم اغفر له وارحمه

 

 

* استياء إيطالي .. ملف ريجيني ناقص

قالت صحيفة “إل فاتو كوتيديانو” إنه بالرغم من التكتم الذي يحيط بتفاصيل زيارة الوفد المصري المتواجد روما لتقديم معلومات بشأن مقتل جوليو ريجيني، لكن تسريبات أفادت أن الجانب الإيطالي ليس راضيا عن الملف، واصفا إياه بـ غير المكتمل“.

جاء ذلك في سياق تقرير بعنوان “الإيطاليون مستاءون: الملف ناقص“.

الأربعاء الماضي، غادر وفد مصري إلى إيطاليا  يضم كلا من  مصطفى سليمان، النائب العام المساعد، ومحمد حمدي، وكيل النائب العام، واللواء عادل جعفر من قطاع الأمن الوطني بوزارة الداخلية، واللواء علاء عزمي، نائب مدير البحث الجنائي بمحافظة الجيزة التي وجدت فيها جثة ريجيني، بالإضافة إلى العميدين مصطفى معبد وأحمد عزيز من قطاع الأمن الوطني.

ووفقا لتقارير، فقد سلم الوفد المصري الإيطاليين تقريرا يتجاوز 2000 صفحة يضم تفاصيل متعددة عن القضية.

واختفى ريجيني في 25 يناير الماضي، الذكرى الخامسة لثورة يناير، وعثر على جثته بحفرة على أحد الطرق الصحراوية في الثاني من فبراير، وعليها علامات تعذيب.

 

 

*مجهولون يستهدفون ناقلة جند تابعة لقوات الجيش بعبوة ناسفة جنوب مدينة رفح وأنباء عن وقوع قتلى وجرحى

 

 

*مقتل ضابط ومجند وإصابة 11 آخرين بتفجير عبوة قرب الشيخ زويد شمال سيناء

 

 

*ولاية سيناء: مقتل 18 جنديا من الجيش في سيناء

قالت ولاية سيناء التابعة لـ”تنظيم الدولة”، إن 18 جنديا من الجيش قُتلوا اليوم الخميس في سلسلة عمليات تفجيرية لقوات راجلة وآليات جنوب غرب الشيخ زويد وشرق مدينة العريش.

وأكد التنظيم أن عناصره استهدفوا بخمس عبوات ناسفة آليات وقوات راجلة، حيث قال التنظيم إن عناصره قاموا بتفجير عبوة ناسفة على تجمع لقوات الجيش بين حاجز “كرم القواديس” و”الصقور” جنوب غرب الشيخ زويد، واستهدفت العبوة الثانية كاسحة ألغام قرب قرية الخروبة، والعبوة الثالثة على تجمع آخر لقوات الجيش ما بين كمين القواديس وكمين الخروبة، والعبوة الرابعة على آلية مدرعة جنوب المدينة أيضا، أما العبوة الخامسة فاستهدفت رتلا مدرعا للجيش بقرية الطويل شرق العريش.

 

*تأجيل محاكمة أطفال خلية ولع بالإسماعيلية إلى 10 مايو

قررت محكمة جنايات الإسماعيلية اليوم تأجيل جلسة قضية الخلايا العنقودية والمعروفة إعلاميًا باسم “ولع” إلى 10 مايو المقبل، والتي يحاكم فيها 89 معتقلاً من طلاب المرحلة الإعدادية والثانوية، المتهمين في وقائع حرق سيارات شرطة وسيارات خاصة لرجال الأمن والقضاء بالإسماعيلية؛ وذلك لاستكمال فض الأحراز وحضور باقي المتهمين.

وكانت المحكمة عقدت اليوم سادس جلساتها وسط إجراءات أمنية مشددة بمجمع محاكم الإسماعيلية في القضية رقم 4277 لسنة 2014 جنايات ثاني الإسماعيلية والمقيدة برقم 2332 لسنة 2014 جنايات كلي الإسماعيلية.

 

*تدهور الحالة الصحية لمعتقلي المنيا في سجن أسيوط العمومي

تدهورت الحالة الصحية للمعتقلين من أبناء محافظة المنيا في سجن أسيوط العمومي، بعد دخولهم اليوم السادس على التوالي من الإضراب عن الطعام.

وكان معتقلو المنيا في سجن أسيوط العمومي، والبالغ عددهم 150 معتقلا، قد أعلنوا، السبت الماضي 2 أبريل 2016، الدخول في إضراب مفتوح عن الطعام؛ احتجاجا على محاكمتهم أمام محاكم عسكرية في تهم ملفقة، وإنهاكهم في الجلسات التي وصل عددها إلى 100 جلسة خلال 10 أشهر دون فائدة.

وقال المتحدث باسم رابطة اسر المعتقلين إن 131 آخرين في سجن بني مزار شمال المنيا، انضموا إلى قائمة المعتقلين في أحداث مركزي ملوي ودير مواس، ليصل إجمالي المضربين إلى أكثر من 200 معتقل.

 

 

*ديلي ميل: ريجيني أفقد مصر مصداقيتها لدى الإيطاليين

تحت عنوان ” مصر تسعى لنزع فتيل الغضب الإيطالي من مقتل ريجيني،” أفردت صحيفة ” ديلي ميل” البريطانية تقريرا حول قضية مقتل الطالب الإيطالي جيوليو ريجيني في مصر تزامنا مع بدء الوفد المصري تقديم نتائج تحقيق كان قد فتح قبل أكثر من شهرين حول قضية ريجيني، لنظرائهم في روما.

وذكر التقرير أن وفد المحققين المصري وصل إلى روما أمس الأربعاء ومعه ملف من ألفي صفحة حول التحقيقات التي تم فيها استجواب أكثر من 200 شخصا، بحسب تقارير إعلامية إيطالية.

وأوضح التقرير أن الاجتماع يهدف إلى طمأنة الإيطاليين بأن السلطات المصرية لم تدخر جهدا في سبيل الوصول إلى قتلة الباحث الإيطالي وتقديمهم إلى العدالة.

وأكد التقرير على أن قضية ريجيني تعد اختبارا حقيقيا لرئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي الذي تجمعه علاقة وثيقة- أمنية وتجارية- بنظام الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، لكنه بات الآن يواجه ضغوطا مكثفة لإحتواء الغضب الشعبي من تلك الواقعة.

وقال ماتيا تولدا، الخبير في السياسة الخارجية الإيطالية في المجلس الأوروبي للعلاقات الخارجية بلندن:” العلاقة صفقة كبير بالنسبة لإيطاليا لكن مصر فقدت معظم رصيدها من الثقة في الشهرين الأخيرين بطريقة لم تكن ذكية أبدا.”

وكان ريجيني، 28 عاما، قد وُجد مقتولاً وعلى جثته آثار تعذيب وجروح متعددة بطعنات وحروق سجائر وأثار تعذيب أخرى، وهي ملقاة على قارعة الطريق على مشارف القاهرة في الـ 3 من فبراير الجاري، بعد اختفائه في الـ 25 من يناير الماضي.

ويعتقد معظم الخبراء أن مقتل ريجيني  يحمل بصمات أجهزة الأمن المصرية التي طالمات تواجه اتهامات باعتقال وقتل مئات المعارضين، وهو ما تنفيه الأولى جملة وتفصيلا.

وحذر مسئولون إيطاليون القاهرة من نتائج وخيمة حال لم تقدم الأخيرة تقريرا مفصلا حول واقعة ريجيني.

وأضاف تولدا أن الخيارات المطروحة أمام إيطاليا مقتصرة على استدعاء سفيرها، وتحذير رعاياها بالذهاب إلى مصر لداوعي أمنية أو حتى طلب الدعم من شركائها في الاتحاد الأروبي عبر ممارسة الضغوط على القاهرة في تلك القضية.

وأشار تولدا إلى أن كافة تلك الخيارات حتى لا تتعدى كونها رمزية، موضحا أن مخاطر استدعاء السفير الإيطالي شيء رمزي بحت، كما أن حظر السفر إلى القاهرة سيؤثر سلبا على السياحة المصرية المأزومة في الأصل ولكن على حساب تصاعد الخلاف مع حكومة السيسي.

 

وبخصوص طلب الدعم من الدول الأوروبي، والكلام لا يزال لـ تولدا، فإن الاتحاد الأوروبي ربما لا يظهر حرصا على المخاطرة بعلاقته مع مصر لمساندة روما التي كانت تغازل النظام المصري في السابق.

وتابع:” الأمر يتوقف على ما إذا كان فريق التحقيق المصري سيستطيع التوصل إلى شيء يمنح به رئيس الوزراء الإيطالي فرصة لتحسين صورته أمام الرأي العام المستشيط غضبا من تلك الحادثة.”

واستطرد بقوله:” وإذا لم يتوصلوا لشيء، فسيكون من المستحيل أن يقف رينزي مكتوف الأيدي.”

وقال المحققون المصريون إن ريجيني اختطف وقتل من قبل عصابة إجرامية، ربما تظاهروا بأنهم أفراد من الشرطة المصرية.

وذكرت الشرطة مؤخرا أن جميع أفراد العصابة المزعومة وعددهم خمسة، قتلوا في هجوم عليهم، وإنه عثر على متعلقات شخصية لريجيني، بما في ذلك جواز سفره، بحوزتهم.

لكن هذه الرواية كانت موضع تشكيك من قبل أسرة ريجيني، التي تصر على أن قوات الأمن المصرية وراء القتل، ورئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي الذي قال إن بلاده لن تقبل إلا بـ “الحقيقة المريحة“.

وكانت إيطاليا هددت أمس الأول الثلاثاء، بأنها ستتخذ إجراءات “فورية وملائمة” لم تحددها ضد مصر إذا لم تتعاون الأخيرة بشكل كامل في الكشف عن الحقيقة وراء مقتل مواطنها الذي كان يجري بحثا علميا عن النقابات المستقلة في مصر.

وتسبب مقتل ريجيني في وصول العلاقات المصرية الإيطالية إلى أسوأ حالاتها، في الوقت الذي رفض فيه المسؤولون الإيطاليون مختلف الروايات التي ذكرها المحققون المصريون عن ملابسات مقتل ريجيني، ومن بينها أنه قتل في حادث مروري.

 ويقوم الباحث الإيطالي في مصر منذ سبتمبر الماضي بإجراء أبحاث حول العمال والحقوق العمالية- وهو موضوع غاية في الحساسية بالنظر إلى كون الاضطرابات العمالية واحدة من العوامل الرئيسية في اندلاع ثورة يناير 2011  التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك بعد 30 عاما قضاها في الحكم.

 

 

*انتهاء إجتماع الوفد المصرى مع الجانب الإيطالى بشأن “ريجينى”.. دون التوصل إلى نتائج

انتهى منذ قليل الاجتماع الأول الذى جمع وفد المحققين المصرين ونظرائهم فى إيطاليا بالعاصمة روما، حول قضية مقتل الطالب الإيطالى جوليو ريجينى، وقرر الوفدان استكمال اجتماعاتهما غداً الجمعة.
وأشارت صحيفة لا ريبوبليكا الإيطالية إلى أن الاجتماع الأول كان مغلقاً ومقتصراً على الوفدين، واستمر لأربع ساعات، لكنها نقلت عن مصادر قولها أن الأجتماع لم يتوصل إلى نتائج واضحة، حيث اقتصر على تسليم صورة من ملف التحقيقات فى قضية ريجينى إلى الجانب الإيطالى، مشيرة إلا أن الجانب الإيطالى أبدى بعض الملاحظات حول الملف، منها وجود نقص فى المعلومات الخاصة بيانات تفريغ الهاتف المحمول للباحث الإيطالى، وتفريغ كاميرات الفيديو فى بعض الأماكن التى ذهب أليها ريجينى يوم اختفائه فى الخامس والعشرين من يناير الماضى.
وقالت الصحيفة إن الوفد المصرى سلم لنظيره الإيطالى ملفا مكونا من 3000 صفحة، لكنه لا يحتوى على بعض التفاصيل التى تبحث عنها روما، لافتة إلى أن الاجتماع الثانى المقرر عقده غداً سيتناول فحص الملفات والوثائق والأدلة المقدمة من المحققين المصريين، ومحاولة الرد على الاستفسارات الإيطالية .
واعتبرت الصحيفة الإيطالية أن الاجتماع الذى عقد فى أكاديمية الشرطة العليا بروما النقطة الحاسمة فى العلاقات بين مصر وإيطاليا، خاصة وأن مصر أكدت أنها ستسلم أدلة مادية من صور ومقاطع فيديو وقائمة الاتصالات الهاتفية وتقارير لحل لغز مقتل ريجينى، الذى تم العثور على جثته فى 3 فبراير على طريق يربط العاصمة بمدينة الإسكندرية .
ويتكون الوفد المصرى من 6 أشخاص يمثلون أجهزة أمنية مصرية مختلفة بالإضافة إلى ممثلين عن النيابة العامة، حيث يترأس المستشار مصطفى سليمان النائب العام المساعد، الوفد المصرى، فيما يضم الجانب الإيطالى، المدعى العام جوزيبى بينياتونى ونائبه سيرجيو كولاجيو وعدد من كبار مسئولى قوات الأمن.

 

*فنكوش جديد.. 20 مليار جنيه استثمارات سعودية جديدة

ذكرت صحيفة موالية للانقلاب العسكرى، أن شركات سعودية تضع اللمسات النهائية الخاصة باستثمارات جديدة فى مصر، تتجاوز قيمتها 20 مليار جنيه.
وقالت الصحيفة، إن هناك أيضا مفاوضات لم تحسم بعد بشأن مشاركة شركات سعودية فى تنفيذ بعض مشروعات العاصمة الإدارية وتوليد الكهرباء.
يأتي هذا في الوقت الذي يزور فيه العاهل السعودى سلمان بن عبد العزيز القاهرة، فى زيارة هى الأولى له منذ توليه منصبه فى 23 يناير من العام الماضى.

وكانت الأذرع الإعلامية للانقلاب قد بشرت المصريين، في مارس من العام الماضي، باستثمارات بمئات المليارات من الدولارات، عقب انتهاء المؤتمر الاقتصادي بشرم الشيخ، وهي الوعود التي لم يتحقق منها شيء. ويشير مراقبون إلى أنه يبدو أن الاستثمارات السعودية سوف تسير على نفس المنوال.

 

 

*أمن الانقلاب يخفي طبيب شاب بدمياط.. والمحكمة العسكرية تقضي عليه بالمؤبد غيابيا

يواصل أمن الانقلاب إخفاء الطبيب الشاب محمد محمد عبد المطلب، أحد أبناء محافظة دمياط، للشهر الثاني على التوالي.
كانت قوات الأمن قد اعتقلت “عبد المطلب” من مقر عمله بالقاهرة، يوم 28 فبراير.، وقامت بتلفيق تهمة المشاركة في اغتيال نائب عام الانقلاب هشام بركات.

 وبالرغم من اخفاءه قسريا من قبل قوات امن الانقلاب بعد اختطافه، إلا أنه حوكم غيابيا في القضية الملفقة المعروفة باغتيال هشام بركات وقضت المحكمة العسكرية التابعة للانقلاب بالمؤبد على محمد عبد المطلب غيابيا.

وطالبت أسرة “عبد المطلب” المنظمات الحقوقية بالضغط للكشف عن مكان احتجازه، معبرين عن قلقهم على حياته، وسط ما يعرفه الجميع من تعرض المختفين لأبشع أنواع التعذيب.

 

 

*مؤتمر لأهالي المحكوم عليهم بالإعدام بكفر الشيخ

نظَّم أهالي المحكوم عليهم بالإعدام فى قضية إستاد كفر الشيخ، رقم 325 لسنة 2015 جنايات عسكرية الإسكندرية، مؤتمرا صحفيا اليوم، أكدوا خلاله براءة أبنائهم من الاتهامات الملفقة لهم، مشيرين إلى اختفاء أبنائهم فترات طويلة بعد اعتقالهم، وتعرضهم لأبشع أنواع التعذيب لانتزاع اعترافات ملفقة.

وطالب الأهالي بإعادة محاكمة أبنائهم أمام محاكم مدنية؛ بسبب افتقاد المحاكم العسكرية لأبسط أنواع العدالة، محذرين من تكرار سيناريو عرب شركس.

كانت المحكمة العسكرية للانقلاب بالإسكندرية قد أصدرت، في مارس الماضي، حكما على 7 من رافضي الانقلاب بكفر الشيخ بالإعدام، والمؤبد لـ5 آخرين، والسجن لمدة 15 سنة على آخرين، والحبس 3 سنوات لاثنين، في هزلية “أحداث تفجيرات إستاد كفر الشيخ”، وهو الحكم الذي أيده مفتي العسكر.

 

*إبداعات عزمي”: المخابرات البريطانية وراء مقتل “ريجيني“!

اتهم عزمي مجاهد، أحد الأذرع الإعلامية للانقلاب، المخابرات البريطانية بالوقوف وراء قتل الشاب الإيطالي “جوليو ريجيني”، بعد انتهاء مهمته كجاسوس لها!.

وانتقد مجاهد- خلال برنامجه على فضائية “العاصمة”، مساء الخميس- إرسال والدة خالد سعيد رسالة عزاء لوالدة “ريجيني”، متهما بعض الصحف الإيطالية بنشر شهادات كاذبة عن مقتل ريجييني.

الغريب في حديث عزمي مجاهد أنه يأتي في الوقت الذي بات لدى الجانب الإيطالي قناعة تامة بارتكاب أجهزة الأمن المصرية للجريمة، وتأكيد الصحف الإيطالية امتلاك حكومتهم أدلة كافية على تورط قيادات بالشرطة المصرية في قتل الشاب الإيطالي.

 

 

*ادفنوه في الصحراء.. صحيفة إيطالية: بناءً على توصية اجتماع رأسه السيسي جثة ريجيني كانت ستوارى في الرمال

مفاجأة جديدة فجّرتها صحيفةلاريبوبليكا” الإيطالية حيث قالت إن جثة الطالب الإيطالي المقتول جوليو ريجيني كانت ستدفن بالصحراء بناءً على توصية اجتماع أمني رفيع المستوى رأسه عبد الفتاح السيسي.

وتزامن هذا التقرير للصحيفة الذي يأتي كجزء من رسائل نسبتها لمصدر أمني مجهول مع اختتام اجتماع الوفد الأمني المصري مع المحققين الإيطاليين اليوم الخميس 7 أبريل/نيسان 2016 للوقوف على نتائج التحقيقات الخاصة بتعذيب ومقتل جوليو ريجيني.

ونقلت صحيفة لاريبوبليكا” الإيطالية نقلاً عن مصادر قولها إن الاجتماع الذي استمر لأربع ساعات وسادته التوتراقتصر على الجانبين، لم يتوصل إلى نتائج واضحة، كما أبدى الجانب الإيطالي بعض الملاحظات حول الملف الذي تسلمه من الوفد المصري، منها وجود نقص في المعلومات الخاصة ببيانات تفريغ الهاتف المحمول للباحث الإيطالي، وتفريغ كاميرات الفيديو فى بعض الأماكن التي ذهب إليها ريجيني يوم اختفائه فى 25 يناير 2016.

وتقرّر عقد الاجتماع الثاني المقرر غداً الجمعة 8 أبريل /نيسان 2016 لفحص الملفات والوثائق والأدلة المقدمة من المحققين المصريين، ومحاولة الرد على الاستفسارات الإيطالية

ادفنوه في الصحراء

ووفقاً لرواية المصدر الذي تستند إليه الصحيفة لمعرفة ملابسات مقتل ريجيني فإن اجتماعاً عُقد ليلة وفاة الطالب الإيطالي، بدعوة من عبد الفتاح السيسي حضره إلى جانب الرئيس كل من رئيس الحكومة ورؤساء جهازي الاستخبارات، ووزير الداخلية ومستشارته للأمن القومي فايزة أبو النجا، وأنه كان مقرراً دفنه في حفرة بالصحراء حتى لا يمكن التعرف أو العثور عليه، وبعدها يكون العثور على جثمان “مجهول” وتنتهي القضية.
لكن ما أفسد الخطة، بحسب المصدر، ما نشرته صحيفة “فيتو” المصرية في الأيام التالية للخامس والعشرين من يناير عن “توقيف أجنبي” قبل أن يتم اكتشاف أن الأمر يتعلق بمواطن أميركي، لكن هذا – يتابع المصدر – “كان كافياً للجوء لخطة بديلة، أيضاً لأن الوزيرة الإيطالية الموجودة بالقاهرة غويدي كانت بدأت تسأل علانية عن اختفاء ريجيني“.
ومن ثم تمّ اللجوء للخطة البديلة عبر التظاهر بالعثور على جثمانه على طريق القاهرة-الأسكندرية الصحراوي وادّعاء وجود حادث وراء مقتله.
من جانبه، نفى العقيد السابق بالشرطة المصرية عمر عفيفي للصحيفة مزاعم صحيفة “كورييري ديلا سيرا” اليومية أنه هو المصدر المجهول للرسائل الإلكترونية، نظراً لأنه سرد رواية مشابهة في 6 فبراير/شباط 2016 .

ووفقاً للصحيفة فإن الوفد المصري الذي التقى الإيطاليين اليوم يضم الضابط علاء عزمي، الذي أشير إليه أنه نائب مدير مباحث الجيزة.. موضحة أنه نائب خالد شلبي الذي اتهمه المصدر الأمني المجهول بأنه الذي فرض المراقبة على جوليو ريجيني قبل اعتقاله وأمر وأشرف على تعذيبه في مركز الشرطة ثم عمل على ترويج لروايات مضللة عن مقتله“..

الوفد المصري

ونقلت وكالة رويترز عن مصدر قوله إن الوفد المصري الذي اجتمع مع الجانب الإيطالي اليوم الخميس 7 أبريل/نيسان 2016 ضمّ مصطفى سليمان النائب العام المساعد ومحمد حمدي وكيل النائب العام واللواء عادل جعفر من قطاع الأمن الوطني بوزارة الداخلية واللواء علاء عزمي نائب مدير البحث الجنائي بمحافظة الجيزة التي عثر فيها على الجثة بالإضافة إلى العميدين مصطفى معبد وأحمد عزيز من قطاع الأمن الوطني.

وأضاف أن أعضاء الوفد متصلون بالتحقيق في مقتل ريجيني وأن أحد المحققين الإيطاليين الذين تابعوا التحقيق في مصر سافر مع الوفد على طائرة الخطوط الجوية الإيطالية. ومضى المصدر قائلاً إن الوفد يحمل ملفاً مكوناً من ألفي صفحة به استعراض لعلاقات القتيل مع 200 شخص من جنسيات مختلفة.
وهددت إيطاليا يوم الثلاثاء 5 أبريل/ نيسان 2016 بأنها ستتخذ إجراءات فورية وملائمة” لم تحددها ضد مصر إذا لم تتعاون بشكل كامل في الكشف عن الحقيقة وراء مقتل مواطنها.

و يضم الجانب الإيطالى، المدعي العام جوزيبي بينياتوني ونائبه سيرجيو كولاجيو وعدد من كبار مسئولي قوات الأمن.. وفقاً لصحيفة “لاريبوبليكا“.

واعتبرت الصحيفة الإيطالية أن الاجتماع الذي عقد في أكاديمية الشرطة العليا بروما هو النقطة الحاسمة فى العلاقات بين مصر وإيطاليا، خاصة وأن مصر أكدت أنها ستسلّم أدلة مادية من صور ومقاطع فيديو وقائمة الاتصالات الهاتفية وتقارير لحل لغز مقتل ريجيني، الذي تم العثور على جثته فى 3 فبراير على طريق يربط العاصمة بمدينة الإسكندرية.

وكانت صحيفة لاريبوبليكاقد قالت قبيل الاجتماع إن المحققين الإيطاليين لم يحصلوا بعد على ما طلبوه مراراً وبكل وضوح من الجانب المصري، إذ يرغبون في تسجيلات مكالمات ريجيني الهاتفية وكاميرات المراقبة الموجودة بحي الدقي بغرب القاهرة الكبرى الذي كان يعيش فيه قبل اختفائه في 25 يناير/كانون الثاني 2016 .
وتقول الصحيفة إن الأوراق التي سبق أن قدمتها القاهرة تنطوي على معلومات إجمالية وناقصة، وكذلك محاضر الشهود التي جمعها المحققون المصريون.
وأشارت إلى أنه إذا لم يتضمن ملف الوفد المصري التسجيلات المشار إليها فقد يكون ذلك تأكيداً على تورط الشرطة وأجهزة الأمن في استهداف ريجيني، وقد لا يكون ذلك بعيداً عن الرواية التي سردها المصدر الأمني المجهول“.

من جهة أخرى، ذكرت وكالة أنسا الإيطالية للأنباء، أنه “لا قيمة قضائيةلرواية المصدر المجهول لصحيفة “لاريبوبلكيا” في التعرف على ملابسات تعذيب ومقتل ريجيني، بحسب أوساط قضائية.

واعتبرت الصحيفة الإيطالية أن الاجتماع الذي عقد في أكاديمية الشرطة العليا بروما هو النقطة الحاسمة فى العلاقات بين مصر وإيطاليا، خاصة وأن مصر أكدت أنها ستسلم أدلة مادية من صور ومقاطع فيديو وقائمة الاتصالات الهاتفية وتقارير لحل لغز مقتل ريجيني، الذي تم العثور على جثته فى 3 فبراير على طريق يربط العاصمة بمدينة الإسكندرية.

 

 

*الإندبندنت”: 270 مصريًّا ضمن فضيحة “وثائق بنما

كشفت صحيفة الإندبندنت البريطانية عن احتلال مصر مرتبة متقدمة في فضائح وثائق بنما”، والتي تفضح تهريب الحكام والشخصيات العامة بعدد من الدول لمئات المليارات من الدولارات من أموال الشعوب.

وقالت الصحيفة، إن هناك 38 شركة و20 زبونا و21 مستفيدا و270 حامل أسهم فى شركة “ماساك فونيسكا” البنمية من مصر وحدها، مشيرا إلى أن التهرب الضريبى وغسيل الأموال أصبحا المجال الأكثر انتشارا فى القرن الـ21.

وكانت وثائق بنما المسربة قد كشفت لجوء عدد كبير من أغنياء وحكام العالم إلى فتح حسابات خفية داخل شركة “موساك فونيسكا”؛ لإخفاء أموالهم عن سلطات الضرائب المحلية فى بلادهم.

 

*الانقلاب يداهم 793 منزلًا بالعريش ويعتقل المئات

فى أكبر حملة مداهمات لها منذ فترة كبيرة، قامت قوات أمن الانقلاب، اليوم الخميس، بمداهمة منازل عدد كبير من أهالى سيناء، في حملات تفتيش لمئات المنازل في مدينة العريش.

وذكرت مديرية أمن شمال سيناء، في بيان أصدرته اليوم، أن أجهزة الأمن التابعة لها شنت حملات موسعة خلال الـ24 ساعة الأخيرة، أسفرت عن ضبط 203 مواطنين، بعد تفتيش 793 منزلا بمدينة العريش.

وأضاف البيان أنه “بعد فحص المشتبه بهم، تبين أن من بينهم 25 مطلوبًا و31 من المحكوم عليهم في قضايا متنوعة، وتم تسليم 8 أفراد إلى القوات المسلحة، من بينهم 5 عناصر إرهابية”، وفقا لتعبير بيان داخلية الانقلاب .

 

*”تجميد الترقيات” يدفع الموظفين للثورة على حكومة الانقلاب

ثورة غضب بين موظفي حكومة الانقلاب على خلفية قرار «تجميد الترقيات»؛ حيث أعلن موظفو 720 جهة حكومية بمديرات التنظيم والإدارة بالمحافظات سخطهم الشديد من تجاهل الحكومة العودة للعمل بقانون «47» لحين صدور قانون جديد، بعد رفض «الخدمة المدنية».

وبحسب مصادر حكومية، فليس هناك قانون محدد لتوفيق أوضاع العاملين، خصوصا بعد أن نشرت صحيفة “الوطن” الموالية للانقلاب، في عدد أمس الأربعاء، مانشيت” يؤكد “تجميد ترقيات وتعيينات وتسويات 7 ملايين موظف.. وصرف الرواتب وفق يناير”، والذى كشف عن تلقى مديريات «التنظيم والإدارة» بالمحافظات مخاطبة رسمية من الجهاز ووزارة المالية، بعدم البت فى إجراءات الترقيات والتسويات والحوافز واستقالات العاملين بالدولة.

مطالب بتراجع الحكومة

وبحسب مصادر حكومية، فإن العاملين يطالبون رئاسة حكومة الانقلاب بالتراجع عن تجميد ترقياتهم وتسوياتهم المالية والإدارية، وتفعيل العودة للعمل بقانون 47، مشيرين إلى أن الموظفين يمرون بإحباط شديد، ما ترتب عليه تردّى الخدمات المقدمة للمواطنين وتعطيلها، وانتشار الرشا لتعويض ما فقدوه من خسائر، خاصة في وحدات الإدارة المحلية.

وذكرت المصادر أن 250 ألف موظف يستحقون الترقيات في أول حركة «رسوب وظيفى»، كان «التنظيم والإدارة» سيعلن عنها قبل إلغاء قانون «47»، موضحة أن توقيت صدور «الخدمة المدنية» دون إجراء حوار مجتمعى كان «خطأ»، أدى إلى دخول الجهات الحكومية فى «نفق مظلم»؛ لعدم استطاعتها توفيق أوضاع 7 ملايين موظف.

الإطاحة بـ6 ملايين موظف

وبحسب صحيفة الوطن الانقلابية، فإن مصادر أكدت توجه الحكومة لتنفيذ إجراءات ضمن مبادرة السيسي الرامية للإطاحة بـ6 ملايين موظف، والإبقاء على مليون موظف فقط، بالتشجيع على الخروج للمعاش المبكر، مقابل إضافة 5 سنوات تأمينية.

يقول مجدى البدوى، نائب رئيس اتحاد نقابات عمال مصر: إن كافة مصالح الدولة تعمل الآن بقانون «47»، مهددا من يصدر أمرا أو قرارا بعدم العمل به بأنه سيقع تحت طائلة القانون.

ويؤكد حسين إبراهيم، أمين نقابة المعلمين المستقلة، أن «الحكومة سببت ارتباكا لسوء تخطيطها، وصغار الموظفين يدفعون ثمن تعنتها»، لافتا إلى اعتزام «تنسيقية تضامن»- تضم 35 نقابة مستقلة- مواجهة ما سمَّاه «الاضطراب والعشوائية”.

 

*عربون زيارة “هولاند”.. السيسي يشتري أسلحة فرنسية بمليار دولار

كشفت مجلة “ديفينس نيوز” الأمريكية، المتخصصة في الشؤون الدفاعية، عن اعتزام قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي التوقيع على اتفاقية لشراء أسلحة فرنسية تقدر بمليار يورو (1.1 مليار دولار)، خلال الزيارة المقبلة للرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند للقاهرة، المقرر لها في 18 أبريل من الشهر الحالي.

وقالت المجلة، إن الصفقة ستشمل قطعا بحرية بتكلفة 400 مليون يورو، والمصنعة من جانب شركة “دي سي إن إس” الفرنسية لصناعة المعدات العسكرية البحرية، بالإضافة إلى نظام اتصالات عبر الأقمار الصناعية العسكرية بقيمة 600 مليون إسترليني.

وكان السيسي قد اشترى، في فبراير من العام الماضي، 24 طائرة رافال فرنسية متدنية القدرات، مقابل قبول الحكومة الفرنسية زيارته للبلاد.

 

 

السيسي والاحتلال الصهيونى تربطهم مصلحة مشتركة ضد حماس. . الثلاثاء 8 مارس. . ارتفاع جنوني للأسعار والدولار نار والجنيه غرق وغار

السيسي والاحتلال الصهيونى تربطهم مصلحة مشتركة ضد حماس

السيسي والاحتلال الصهيونى تربطهم مصلحة مشتركة ضد حماس

السيسي والاحتلال الصهيونى تربطهم مصلحة مشتركة ضد حماس. . الثلاثاء 8 مارس. . ارتفاع جنوني للأسعار والدولار نار والجنيه غرق وغار

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*قتلى وجرحى في تفجير عبوة ناسفة بقوات الجيش شمال سيناء

قالت مصادر خاصة، إن عناصر مجهولة فجرت عبوة ناسفة، اليوم الثلاثاء، أثناء مرور قوة عسكرية مترجلة جنوب رفح بشمال سيناء، مؤكدة سقوط عدد من القتلى والمصابين جراء الحادث.

تتواصل العمليات العسكرية لقوات الجيش المصري في سيناء وعلى الحدود المصرية، مقابل هجمات يقوم بها مسلحون من حين لآخر على منشآت عسكرية وشرطية

 

 

*تأجيل محاكمة الرئيس مرسي في قضية التخابر مع قطر إلى 10 مارس لاستكمال المرافعات

 

 

*ارتفاع الأسعار بشكل جنوني بعد “غرق الجنيه

شهدت الأسواق اليوم الثلاثاء، حالة من الارتفاع الجنوني في معظم السلع الأساسية مقارنة بأسعار الأمس الاثنين وذلك بعد تخطي سعر صرف الدولار حاجز 10 جنيها وقيام تجار التجزئة بزيادة أسعار المنتجات بفارق يتراوح بين جنيه وثلاثة جنيهات لكل سلعة.

فيما حذر التجار وأصحاب البقالات المستهلكين من أن هناك موجة أخرى في الطريق من غلاء الأسعار، مع شراء المستوردين بضائعهم خلال الأسابيع المقبلة بالأسعار الجديدة للدولار، ومع حلول شهر رمضان.

يأتي هذا في الوقت الذي واصل فيه الدولار قفزاته، متجاهلا ضخ البنك المركزي 500 مليون دولار، الأحد الماضي، لتوفير احتياجات المواطنين، وسط توقعات بأن يثبت سعره عند العشرة جنيهات خلال الأسبوع الجاري، وعدم استبعاد تجاوزه هذا السعر، في الفترة المقبلة، بل وصوله إلى 15 جنيها، بحسب رئيس شعبة المستوردين بالغرفة التجارية بالقاهرة، أحمد شيحة.

في سياق متصل، حذر خبراء واقتصاديون من تداعيات الارتفاع المستمر في سعر الدولار على أسعار السلع الغذائية، وتوقعوا وصولها إلى مستويات قياسية، بنسبة 100% في بعض السلع، مع استمرار عجز الحكومة المزمن عن توفير موارد الدولة من العملة الصعبة، وتراجع الحركة السياحية، والاستثمار الأجنبي، واستمرار نقص المعروض من الدولار.

بدورهم، دشن نشطاء وسما (هاشتاج) بعنوان: “الدولار نار والجنيه غار”، مساء أمس الاثنين، احتل قائمة “الهاشتاج” الأكثر تداولا في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، وحمل تغريدات ساخرة حول الأزمة.
وشدد خبراء اقتصاديين على أن تبعات “التعويم” السياسية والاجتماعية والاقتصادية ستكون خطيرة، والتي تجعل منه “دواء مرا“.

 

 

*الخارجية توضح أسباب ترشيح “أبوالغيط” لمنصب أمين جامعة الدول

أكدت وزارة الخارجية أن اختيارها أحمد أبوالغيط، وزير الخارجية الأسبق، لترشيحه لخلافة أمين عام جامعة الدول العربية نبيل العربى، جاء لخبرته الدبلوماسية الكبيرة، موضحة أن المشاورات التى أجرتها مع الدول العربية الشقيقة كشفت عن تأييد قوى وواسع للمرشح المصرى.

من جانبه، قال السفير عبدالرؤوف الريدى، سفير مصر الأسبق فى واشنطن، إن اختيار أبوالغيط لخلافة العربى إيجابى للغاية، نظراً لما يتمتع به من خبرات دبلوماسية كبيرة تؤهله لمواجهة التحديات الكبرى

 

 

*توقف الانترنت فى معظم محافظات مصر

انهارت شبكة الانترنت في مناطق عدة بمحافظات مصر قبل قليل، ولم يعرف بعد سبب انهيار خدمات الانترنت، وما اذا كان السبب يعود لانقطاع احد الكابلات المزودة للخدمة أم انها مشكلة داخلية .

حدث الانقطاع وسقوط الشبكة وبطئها بالكامل في مناطق واسعة من القاهرة وبعض المحافظات منها القليوبية القاهرة، الإسكندرية، الدقهلية، الغربية، الشرقية، أسيوط، سوهاج، أسوان، شمال سيناء، جنوب سيناء، قنا، بنى سويف، المنيا، المنوفية، البحيرة، دمياط، الوادى الجديد، البحر الأحمر، الفيوم، كفر الشيخ، الجيزة، بورسعيد، السويس، مطروح، الأقصر، القليوبية، الإسماعيلية في حين استمر الانترنت على بعض شبكات الموبيل دون غيرها.

 

 

*رئيس الوزراء: سنتخذ قرارات مؤلمة لأن الواقع مؤلم

قال شريف إسماعيل رئيس الوزراء، إن القرارات المؤلمة التى أعلنت الحكومة عن اتخاذها تأتى لأن الواقع نفسه مؤلم.

وأضاف خلال لقائه عدد من رؤساء تحرير الصحف وعدد من الكتاب: “فيما يتعلق بزيادة أسعار تذاكر المترو، لو فكرنا فى زيادة سعر التذكرة ستكون خمسون قرشا”.

وفيما يتعلق بقانون الصحافة والإعلام، قال رئيس الوزراء، موجهاً حديثه لرؤساء تحرير الصحف والكتاب، توحدوا واتفقوا على قانون واحد وأنا سأقدمه للبرلمان.

 

 

*فعالية مناهضة للانقلاب بالزقازيق تطالب بالإفراج عن الحرائر المعتقلات

انتفضت نساء الشرقية اليوم الثلاثاء بمسيرة مناهضة للانقلاب العسكري على طريق الزقازيق بلبيس في يوم المرأة العالمي للمطالبة بإطلاق سراح معتقلات الشرقية “أسماء مصر ، سارة حمدي”.

رفعت المشاركات بالمسيرة شارات رابعة، ولافتات تضامن مع الحرائر المعتقلات بسجون العسكر من بينها “محبة لكل حرة اعتقلها العبيد”.

 

 

*حركة حماس تطالب بإقالة وزير داخلية الانقلاب

طالب حركة حماس، اليوم الثلاثاء، بإقالة وزير داخلية الانقلاب مجدي عبد الغفار، على خلفية اتهاماته الأخيرة لها بالتورط في عملية قتل نائب عام الانقلاب السابق، هشام بركات.

وقال سامي أبو زهري، المتحدث الرسمي باسم الحركة، في بيان: “ندعو إلى إقالة وزير الداخلية المصري عقب اتهامه الباطل لحماس”. مضيفاً: “اتهاماته تمثل إثارة للفتنة والبلبلة، وإساءة للعلاقة بين الشعبين الفلسطيني والمصري“.

وأوضح أبو زهري أن اتهامات عبد الغفار الأخيرة تتناقض مع ما أعلنته داخلية الانقلاب في مرات سابقة، عن اعتقالات وأعمال قتل لأشخاص اتُهموا في قضية اغتيال بركات.

وكان وزير داخلية الانقلاب مجدي عبد الغفار، قد قال الأحد الماضي، خلال مؤتمرٍ صحفي إن حركة حماس قامت بتدريب ومتابعة “عناصر إخوانية”، شاركت في تنفيذ عملية قتل النائب العام السابق،على حد وصفها وهو ما نفته “حماسوجماعة “الإخوان” ببيانات رسمية وعلى لسان قياديين فيهما.

 

 

* تأجيل هزليتي “قسم شرطة حلوان” و”أحداث الإسماعيلية

أجلت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة المستشار حسن فريد، جلسات محاكمة 51 معتقلاً من رافضي الانقلاب العسكري، في أحداث قسم شرطة حلوان والتى تعود أحداثها ل 14-8-2013 بالتزامن مع مذبحة رابعة العدوية والنهضة والتي أسفرت عن مقتل 3 ضباط شرطة و3 مواطنين وإصابة 19 آخرين  لجلسة 30 مارس، لمناقشة الشهود، مع ضبط وإحضار أربعة شهود إثبات.

ويشار إلى أنه تم استبعاد أسماء 43 من الواردة أسماؤهم في القضية من قرار الإحالة لعدم كفاية الأدلة.
ولفقت نيابة الانقلاب فى القضية الهزلية عدة تهم منها التجمهر والقتل العمد مع سبق الإصرار والشروع فيه وتخريب المباني العامة والأملاك المخصصة للمصالح الحكومية وحيازة الأسلحة الآلية النارية والبيضاء.

كما أجلت محكمة جنايات الإسماعيلية، برئاسة المستشار محمد السعيد الشربيني، محاكمة المرشد العام لجماعة “الإخوان المسلمين” د.محمد بديع، و104 معتقلين آخرين من رافضي الانقلاب العسكري، ومعارضي النظام، في القضية الهزلية المعروفة إعلاميا بـ”أحداث الإسماعيلية” لجلسة العشرين من مارس لاستكمال مرافعة الدفاع.

وقررت المحكمة تخصيص جلسات الحادي والعشرين والثاني والعشرين من مارس للغرض ذاته

 

 

* زيارات لزوجات معتقلي بلبيس فى “يوم المرأة

نظمت حركة “نساء ضد الانقلاب” بقرية حفنا بمركز بلبيس حملة للتخفيف عن زوجات المعتقلين فى يوم المرأة العالمي.

وطالبت الحركة المجتمع الدولي والمدنى بالنظر إلى مصر وحقوق المرأة المهدرة فى أيام الانقلاب.

وكان عدد من النشطاء قد دعوا الحقوقيين والرأي العام العالمي إلى إنقاذ المرأة المصرية والذود عنها، ورفع الغبن القابع على صدرها حتى تتحرر، ومن ثم تسهم بدورها الحقيقي في رفعة ورقي وتقدم الأمم.

كما تظاهرت أسر عدد من المختفين قسريًّا بسجون الانقلاب، بعد عصر اليوم، أمام نقابة الصحفيين، مطالبين بالكشف عن مكان ذويهم، ووقف نزيف الانتهاكات بما يخالف كل القوانين والمواثيق المحلية والدولية وكل الشرائع والأديان.

 

 

*كرانيش” شقة “وزير أوقاف السيسي” تكلفت 50 ألف جنيه على نفقة الوزارة

نشرت وسائل اعلام مستندات جديدة في واقعة شقة وزير الأوقاف بحكومة الانقلاب العسكري مختار جمعة، وهذه المرة كانت تكلفة الكرانيش داخل الشقة التي اشتراها الوزير الحالي التابع للسيسي بمبلغ 50 ألف جنيه تقريبًا على نفقة الوزارة كما نشر من قبل .

ويظهر في المستند عاليه أن المبلغ الذي تم دفعه في الكرانيش، يبلغ 45 ألفًا و500 جنيه، إضافة إلى مبلغ 3200 جنيه “فيوتك”، وهي كرانيش من نوع آخر للمطبخ والحمام.

وبلغت تكلفة أعمال الكهرباء 132 ألف جنيه، والسيراميك والبورسلين 62.235 جنيهًا، والستائر 42.800 جنيه، وبلغت قيمة التحكم الآلي في الإضاءة والصوت والألوان 44.200 جنيه، والرخام 80.350 جنيهًا، و أعمال النجارة ما يقرب من 96.445 جنيهًا، بحسب المستندات الواردة

وتم تشطيب شقة وزير الأوقاف بحكومة الانقلاب مختار جمعة بالمنيل على نفقة الوزارة بنحو 772 ألف جنيه، وهي الشقة التي اشتراها الوزير من مقاول يعمل مع هيئة الأوقاف يدعى سيد عبدالباقي بنحو 60 ألف جنيه فقط “مجاملة“.

وكانت هيئة الأوقاف كلفت شركة “المحمدي” التابعة للهيئة بتشطيب الشقة التي أثيرت حولها الشبهات والكائنة بالطابق الرابع- عمارة 8- شارع المتحف بالمنيل

 

 

*هآرتس: العلاقة بين السيسي والاحتلال الصهيونى تربطهم مصلحة مشتركة ضد حماس

أكد الكاتب “الإسرائيلي”، عاموس هرئيل، أن العداء المشترك بين حماس و”تنظيم الدولة” يعزز التحالف بين “إسرائيل”والانقلاب والأردن.

وقال، في مقاله بصحيفة “هآرتس”: إن ما يحدث وراء الكواليس بين هذه الدول يختلف تمامًا عما يقال في الإعلام من تراجع العلاقة خاصة حول ما نشر عن المقاطعة التي فرضت على توفيق عكاشة لأنه تجرأ على دعوة السفير الاسرائيلي” في القاهرة إلى منزله وغضب المملكة الأردنية من سلوك إسرائيل” في الأقصى في الخريف الماضي.

وذكرت الصحيفة أن جهاز “الشاباك” الإسرائيلي أعلن، أول أمس، عن اعتقال عضو فى حركة حماس وهو محمود نزال قبل ثلاثة أشهر، في جسر اللنبي أثناء عودته إلى الضفة من مصر عن طريق الأردن.

ويعتقد الكاتب أن إعلان “الشاباك” هذا يشير إلى طبيعة العلاقات في المثلث بين “إسرائيل” والانقلاب والأردن، مشيرًا إلى أن “إسرائيل” لا تقدم معلومات حول تدخل أطراف أخرى في جمع المعلومات عن نشاطه السري والمستمر في القاهرة.

وأكد أن “مصر فى عهد الانقلاب وإسرائيل والأردن والسلطة الفلسطينية إلى حد ما، تربطهم مصلحة مشتركة، ليس فقط ضد “تنظيم الدولة” بل أيضًا ضد حماس، وتجاه قيادة حماس في غزة، وشدد على أن المصريين أكثر تصلبًا من “إسرائيل“.

وأضاف أن “تصاعد عداء الانقلاب لحماس يفرض استمرار الحصار على غزة ومعبر رفح المغلق أمام الفلسطينيين في معظم أيام السنة، لكن على المدى البعيد وإذا بلورت “إسرائيل” مبادرة خاصة بالقطاع، فإنها ستجد صعوبة في إقناع المصريين بمنح التسهيلات الاقتصادية الكبيرة مثل اقامة ميناء في غزة، التي نوقشت مؤخرًا على المستوى السياسي والأمني في “اسرائيل“.

 

 

 

* كاتب إسرائيلي: قضية عكاشة جس نبض للتطبيع

يعتقد الكاتب الإسرائيلي المتخصص في الشؤون العربية بصحيفة “معاريفجاكي خوجي أن ما حدث مع توفيق عكاشة في برلمان العسكر بعد لقائه السفير الإسرائيلي في القاهرة، ما هو إلا اختبار من قبل صناع القرار (قادة الانقلاب) في مصر لفحص مدى إمكانية تقبل الساحة السياسية المصرية للتطبيع مع إسرائيل ووقف المقاطعة معها.

لكن خوجي يضيف أيضا أن ما حدث لعكاشة -سواء ضربه بالحذاء من نائب زميل، أو إسقاط عضويته من مجلس النواب، ثم إغلاق قناته التلفزيونية “الفراعين”- جواب واضح على كل من يبدي رغبته في التقارب مع الإسرائيليين، وهو ما يشير إلى أن الرأي العام المصري (في عهد الانقلاب) يعتبر أن الدولة اليهودية لها وضعية خاصة: فهي صديقة، لكنها عدوة أيضاً – بحسب الكاتب.

ووصف الكاتب عكاشة بأنه صاحب مواقف مؤيدة لإسرائيل، مذكّرا بأنه رفع حذاءه في وجه حركة حماس خلال الحرب الإسرائيلية الأخيرة على غزة في صيف العام 2014، ثم عاد بعد عامين ليتلقى ضربة بالحذاء، رغم أن استقباله السفير الإسرائيلي في القاهرة حاييم كورين وتناوله وجبة العشاء معه لم يكن ليحدث دون إقرار الأجهزة الأمنية المصرية، لكن ذلك قد يكون حدثا موجها من قبل صناع القرار المصريين (قادة الانقلاب) لجس نبض الرأي العام المصري تجاه هذا الحدث.

ويضيف خوجي أن اللقاء الذي جمع عكاشة مع السفير الإسرائيلي لم يكن معزولا عن سلسلة لقاءات مصرية إسرائيلية ماراثونية في الآونة الأخيرة.

فقد طالب الناطق باسم اتحاد كرة القدم المصري عزمي مجاهد بإقامة مباراة بين مصر وإسرائيل، بينما عاد السفير المصري حازم خيرت إلى إسرائيل بعد غياب دام ثلاث سنوات منذ خروجه من مصر في عهد الرئيس المنتخب المنقلب عليه محمد مرسي، وبعد مرور أربعة أيام فقط على تقديم أوراق اعتماده لدى الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين، التقى رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، في حين كان السفير الإسرائيلي بالقاهرة يلتقي مجموعة من الصحفيين المصريين في مكتبه بالسفارة، بمن فيهم صحفيون من صحيفة “الأهرام” الحكومية.

ضجة كبيرة

وأشار الكاتب الإسرائيلي إلى ما وصفها بضجة كبيرة ثارت في الصحافة المصرية والعربية حول عرض كتاب إسرائيلي باللغة العبرية في معرض القاهرة الدولي للكتاب عقب ترجمته إلى اللغة العربية، حيث أعلن وزير الثقافة بحكومة الانقلاب حلمي النمنم أن ترجمة الكتب العبرية “لا تعتبر إقامة علاقات مع إسرائيل، وإنما خطوة ثقافية مهمة تساعدنا في التعرف على جيراننا“.

واعتبر خوجي أن كل هذه الأحداث والفعاليات المشتركة بين المصريين والإسرائيليين حصلت إما بمبادرة من رجال الانقلاب في مصر، أو بتدخل منهم، وقد يكون أحد ما في القيادة المصرية أعطى الضوء الأخضر للمباشرة في قيام هذا التقارب بين مصر وإسرائيل، مع العلم أن دوائر صنع القرار في القاهرة تعلم جيدا أن عشرات السنين التي تربى فيها المصريون على مفاهيم معادية للصهيونية تجعل من الصعب أن تقول له سلطة الانقلاب بين يوم وليلة “إن هذه الدولة الجارة الشريرة باتت دولة صديقة جيدة.. عمليات من هذا النوع تحتاج جهدا تدريجيا، وإلا فلا داعي للقيام بها“.

ولذلك يعتقد الكاتب الإسرائيلي أن الساحة السياسية المصرية ليست في وارد تخفيف المقاطعة المفروضة على إسرائيل ولو بصورة نسبية، لأن استطلاعات الرأي العام المصري وصفت عكاشة بأنه “خائن وعميل”، وكل هذه المؤشرات دفعت بسلطة الانقلاب في مصر إلى التهدئة في هذا الطريق، حتى إن رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي بدا كأنه يمشي على البيض، ولا يريد التسبب لنفسه بمزيد من المشاكل الداخلية، بحيث يمكن اتهامه بالتقارب مع “الدولة الصهيونية“.

ونقل خوجي عن الصحفي المصري المقيم في إسرائيل هشام فريد أن ما حصل لعكاشة فضيحة عالمية، لأنه أظهر مصر كدولة لا تحترم الاتفاقيات، كما أن عكاشة ذاته تم طرده من البرلمان رغم أن لديه حصانة برلمانية، مع العلم أن مصر صوّتت لصالح إسرائيل في الأمم المتحدة للمرة الأولى في تاريخها، واليوم نواب برلمان العسكر يصوتون ضد أحد زملائهم لأنه تواصل مع الإسرائيليين – بحسب قوله.

وأخيرا، اعتبر الكاتب الإسرائيلي أن البيت الأبيض في واشنطن لا يظهر كثيرا من الرضا تجاه حالة حقوق الإنسان في مصر، وأن إدارتي الرئيسين الأميركيين باراك أوباما وجورج بوش خلال عهدي المخلوع حسني مبارك والسيسي، توجهتا نحو فرض عقوبات على القاهرة مثل وقف المساعدات المالية عنها، بينما ظهرت إسرائيل وحدّها من تقرع أجراس التحذير لدى الإدارة الأميركية، وتذكّرها بأن الاستقرار الأمني في مصر أهم كثيرا من وضع حقوق الإنسان.

وختم بالقول: إن هذا السلوك الإسرائيلي تجاه مصر يجعل الأخيرة غير متشجعة لإعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عن تقارب إسرائيل مع بعض الدول العربية، لأن ذلك سيضر بمكانة القاهرة كدولة عربية وحيدة تعد مقربة من تل أبيب.

 

 

* نقابة العاملين بالسياحة: السيسي خذلنا

اتهمت نقابة السياحة مؤسسات الدولة بحكومة الانقلاب، بالتخاذل في حماية حقوق العاملين في المجال من التشريد، جراء إغلاق الفنادق بعد تراجع معدلات السياحة بصورة غير مسبوقة، عقب تحطم الطائرة الروسية فوق سيناء، أواخر أكتوبر الماضي 2015م.

وقال أمين عام نقابة العاملين بالسياحة حمدي عز- في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء، على هامش مؤتمر «حقوق العمال الضائعة بين قرارات المستثمر المنفردة بالإغلاق وتجاهل الدولة»، بمقر المركز المصرى للحقوق الاقتصادية والاجتماعية- إن الأزمة بالمدن السياحية في شرم الشيخ والغردقة والأقصر تزداد سوءًا؛ نتيجة إقدام أصحاب الفنادق على إغلاقها لتفادى الخسارة، مشيرًا إلى أن عدد الفنادق التى أغلقت فى شرم الشيخ حتى اليوم 61 فندقا.

وأضاف أن تجاهل الدولة للعاملين بالقطاع السياحى تمثلت فى عدم صرف صندوق الطوارئ التابع لوزارة القوى العاملة للعاملين سوى شهر ديسمبر فقط منذ بداية الأزمة، فضلا عن عدم قيام الحكومة بدورها فى عملية التفتيش على هذه الفنادق ودراسة موقفها، سواء كانت مغلقة بشكل قانونى، أو قررت الإغلاق من تلقاء نفسها وتشريد العاملين.

وتابع: «هناك توجه من الدولة لمساعدة رجال الأعمال فى عملية الغلق؛ لتفادى غضبهم الناتج عن خسارتهم»، متنبئًا بزيادة حدة الأزمة خلال الفترة المقبلة حال استمرار نفس سياسة الحكومة فى عدم الترويج السياحى، وإجراءات حماية العاملين، على حد قوله.

وقال مسؤول السلامة والصحة المهنية بفندق «تروبيكانا روزيتا»، أحمد قنديل: إن انخفاض إشغالات الفنادق أدى إلى خفض عدد العاملين ورواتبهم التى يحصلون عليها بعد صراع مع صاحب الفندق، مشيرا إلى أن أصحاب هذه الفنادق يسعون للتخلص من العمالة دون تعويض.

وأضاف «قنديل»، أن العاملين بخليج “نعمة” نظموا وقفة احتجاجية من أجل صرف أجورهم من صاحب فندق «تروبيكانا»، الذى منع عنهم الوجبات ودخول سكن الفندق، مشيرا إلى أن إدارة الفندق وجهت للعمال تهم التظاهر بدون ترخيص، وتكدير السلم العام، وإتلاف المنشآت الخاصة، وحمل أسلحة بيضاء، واستخدام البلطجة.

وتابع «العمال لن يتنازلوا عن حقهم الأول وهو العمل، وحقوقهم التى كفلها لهم القانون من رواتب ومكافأة نهاية الخدمة”.

 

 

* 40% من أطفال مصر مصابون بالأنيميا.. ووزير الرياضة يتحرش بالطالبات

منظومة صحية مهترئة ووزراء خارج نطاق الأخلاق وانهيار اقتصادي يغلف فشلاً سياسيًّا وينعكس سلبًا على كل مفاصل الدولة، هذا ملخص الدولة المصرية تحت حكم العسكر، والتى استوطنت بها الأمراض وانتشر الفساد وانهارت المنظومة الاجتماعية على نحو ينذر بسقوط الوطن.

ومع توالي النكبات على رأس الشعب، أعلن أحمد عماد الدين، وزير الصحة والسكان فى حكومة الانقلاب، ارتفاع عدد المصابين بمرض الأنيميا من الأطفال في مصر ليصل إلى حدود قياسية بلغت 40% أغلبهم في حالة خطرة.

وأوضح وزير السيسي، خلال كلمته بالمؤتمر الافتتاحي لحملة “شابات وشباب بلا أنيميا”، اليوم الثلاثاء، أن دولة العسكر تحاول حل تلك المشكلة بالعديد من الأساليب الصحية والسهلة على أن تكون في متناول الجميع، مشيرًا إلى الحملة الشعبية “شبابًا وشابات بلا أنيميا” بذرة جيدة للقضاء على الأنيميا داخل الجامعات، بعد تباطؤ المنظومة الرسمية. 

وأضاف أن الشباب هم المستقبل في جميع المجالات ويجب أن تهتم الدولة بأفكارهم ومشروعاتهم، مشيرًا إلى أن أفضل مراحل الحياة هي المرحلة الجامعية ويجب على جميع الشباب استغلال تلك المرحلة.

وعلى هامش المؤتمر واصل وزير الرياضة فى دولة الانقلاب خالد عبدالعزيز سقطاته، ودخل فى وصلة تحرش لفظي بالطالبات ومعازلة فجة أمام عدسات الإعلام، قائلاً: “طبعا البنات الجامدين دى أكيد معندكوش أنيميا، على فكرة احنا بندعمكم والوزارة بتدعيم الأفكار الشابة”.

وأشار وزير الشباب والرياضة إلى جاهزية مراكز الشباب والأندية لاستقبال قوافل حملة “شابات وشباب بلا أنيميا”، للقضاء على المرض فى الوسط الرياضى، مشيرًا إلى أن جامعة عين شمس تضرب أروع الأمثال فى العمل التطوعى، وهو ما ينص عليه مواد الدستور، من خلال الحملات التوعوية على مختلف الأصعدة الصحية والاجتماعية.

 

 

* في يوم المرأة.. أين نتائج التحقيق في مقتل شهيدات الثورة؟

دعا عدد من النشطاء كافة الحقوقيين والرأي العام العالمي إلى إنقاذ المرأة المصرية ، والذود عنها ، ورفع الغبن القابع علي صدرها حتي تتحرر، ومن ثم تسهم في دورها الحقيقي لرفعة ورقي وتقدم الأمم.

وأشار النشطاء ، في البيان الذي أصدروه اليوم بمناسبة اليوم العالمي للمرأة ، إلى أن المرأة المصرية تعاني منذ “أحداث 3 يوليو 2013 “ما لم تعانيه أبدا علي مر التاريخ ، لافتين إلى أنه مما يؤسف له أن لغة الأرقام مازالت تؤكد حجم معاناة المرأة المصرية؛ فبخلاف ارتقاء ما يقرب من 100 شهيدة في الاعتداءات والمذابح المستمرة؛ فمازالت هناك 56 فتاة وسيدة رهن الاعتقال في السجون والمعتقلات المختلفة؛ وذلك من بين ما يقرب من 2000 امرأة وفتاة عانت وذاقت مراراة الاعتقال أو الاحتجاز علي فترات مختلفة؛ تعرض ما يقرب من 24 منهن إلي محاكمات عسكرية بما ينافي كافة الأعراف القانونية والدستورية، كذلك مازالت هناك 4 فتيات رهن الاختفاء القسري من قبل الأجهزة الأمنية.

وأوضح البيان التطور النوعي في عنف الأجهزة الأمنية بحق المرأة المصرية؛ حيث تم اعتقال الكثير من الحالات مؤخرا من منازلهن، كما تم رصد اعتقال الفتيات والسيدات كرهائن للضغط علي ذويهن لتسليم أنفسهن، الأمر الذي يمثل تجاوزا خطيرا وعلامة علي حالة التردي الشديد الذي وصل إليه المجتمع.

وأضاف أن الانتهاكات لم تقتصر علي شخص المرأة كفرد، بل طالت كافة الملفات التي تهم الأسرة المصرية؛ وعلي سبيل المثال فقد حصلت مصر على المركز قبل الأخير بين 124 دولة في العالم فيما يخص جودة المدارس الابتدائية، كما قبعت في نفس المركز في جودة نظم التعليم والتدريب، علي جانب آخر تشير أرقام الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء إلى وقوع حالة طلاق كل ستّ دقائق.

وقد أشارت دراسات أخري إلي ارتفاع عدد حالات الطلاق خلال العام الماضي وحده إلي 172 ألف حالة في العام الماضي وحده، وفيما يخص الملفات الاجتماعية والاقتصادية فقد وصل عدد من يحترفون الشحاذة فى مصر الآن وفقا لبعض التقديرات إلي 2 مليون متسول، كما ارتفعت أسعار السلع في أسواق التجزئة بنسب تتراوح ما بين 9 و35%، وسط مخاوف من ارتفاعها بشكل أكبر.

وطالب النشطاء بإفساح مجالات حرية الرأي والتعبير واحترام الرأي المخالف، فالخلافات تدار بالحورا وليس بالقمع والتنكيل ، كما طالبوا بالإفراج الفوري عن كافة المعتقلات ، وإسقاط الاتهامات الملفقة التي مبناها الأوضاع السياسية في البلاد ووقف إحالتهن للمحاكمات العسكرية التي تفتقد جميع مقومات المحاكمة العادلة ، والتوقف الفوري والعاجل عن ملاحقة النساء، أو اتخاذهن رهائن من قبل الداخلية لإجبار ذويهن علي تسليم أنفسهن؛ فهي سياسة لا تليق بأي بلد يحترم المرأة أو حقوق الإنسان بشكل عام.

كما طالب النشطاء بمعاملة السجينات وفق ما نصت عليه لائحة السجون ومواثيق حقوق الانسان الدولية ، ووقف تنفيذ كافة الأحكام الصادرة ضد البنات بسبب آرائهم السياسية، وما يترتب على ذلك من آثار ، ومناشدة المجتمع الدولي والمنظمات الدولية المعنية بحقوق المرأة بتبني قضايا المرأة المصرية. 

كما دعوا النائب العام للإعلان عن نتائج التحقيق الخاصة بمقتل كل من شيماء الصباغ، وسندس أبو بكر، وهالة أبو شعيشع، وأسماء البلتاجي، وحبيبة عبد العزيز ، ومطالبة النظام بوقف العنف الممنهج ضد المرأة المصرية. 

وقع على البيان مركز هشام مبارك ، التنسيقية المصرية للحقوق والحريات ، المرصد العربي لحرية الإعلام ، مؤسسة الدفاع عن المظلومين ، المركز المصري لمناهضة الإختفاء القسري .

 

* هل نحن مقبلون على ثورة جياع ؟! “الأرجنتين 2001 نموذجا

شهدت الأرجنتين فى مطلع الألفية الجديدة انخفاضا حادا فى معدلات النمو، وارتفاعا غير مسبوق فى معدلات كل من الدين الخارجى (قدرت بنحو سبع إجمالى ديون العالم الثالث آنذاك)، والتضخم، والبطالة، وانهيار سعر صرف العملة المحلية (البيسو) أمام الدولار.

انكماشا فى الاقتصاد الكلى، وهو ما عرف فى أوساط الاقتصاد العالمى بـ«أزمة إفلاس الأرجنتين».

نقل التليفزيون مشاهد لمئات المتظاهرين ـ أغلبهم من النساء والأطفال ـ عند سوبر ماركت صارخين ” نريد أن نأكل ! نريد أن نأكل! “. كما سرقت مئات محلات السوبر ماركت خلال اليوم بجميع أنحاء الدولة.

بدأت الحكومة ووسائل الإعلام فى الحديث عن ” الفوضى السائدة ” وعن ضرورة ” إعادة بناء النظام “.

صرح الرئيس دولاروا على شاشة التليفزيون أنه قد فرض حالة حظرالتجول. فحرم المواطنون من حقوقهم المدنية وأصبح تجمع أكثر من شخصين شغب وفرضت الرقابة على وسائل الإعلام وأطلقت ألة القمع للتصرف والاعتقال كيفما تشاء

بمجرد انتهائه من الخطبة، بدأ بعض الجماهير بطرق الأواني فى بيوتهم. كان هذا الشكل من الاحتجاج (ساسيرولازو) شائعا في نهاية ديكتاتورية الجيش. لكنه امتد بعد ذلك في الشوارع ليصبح عملاً منظماً. ففي خلال ساعة واحدة، قام مليون مواطن بتحدي حالة الحصار.

بحلول منتصف الليل، امتلأ ميدان بلازا دومايو وقام الآلاف باستبدال الصرخة البائسة “نريد أن ناكل ” بالصرخة الأكثر عدوانية ” أخرجوهم ! “. لم تقتصر إشارتهم على الحكومة فحسب لكنها شملت البناء السياسى ككل . . . بدأت الجماهير بترديد شعارات خاصة ضد جميع الشخصيات الرئيسية في الأحزاب التقليدية وضد بعض قادة النقابات المرتبطين بتلك الاحزاب.

قامت الشرطة بمهاجمة الجماهيرمن على الخيل بالعصي والمتاريس والغازات المسيلة للدموع والرصاص المطاطي. تحول احتجاج الأهالى السلمي إلى حرب حقيقية. لم يسبق للكثير من المحتشدين فى الميدان الاشتراك في احتجاج بالشارع فكان هناك الكثير من الأطفال وكبار السن. كان من السهل على الشرطة حصار وتخويف المتظاهرين في بداية الأمر لكن بدأت المقاومة بالتنظيم. امتلأ الميدان بالجماهير وكذلك السلم المؤدي إلى مبنى البرلمان. بعد ساعات معدودة من بداية الاحتجاج علم الجماهير باستقالة وزير المالية كافالو.

بدأ كل شىء مرة أخرى في يوم التالي فاحتشد الجماهير في الميدان – الذي أصبح ساحة المعركة بين الأهالي والحكومة. كان هناك العمال ذوي الأجور المرتفعة والمنخفضة وطلبة الجامعات والسيدات المسنات بحقائبهن وأطفال الشوارع والموظفين فى المكاتب والبنوك بقمصانهم وأربطة عنقهم وعمال التطعيم ببدلهم النظامية والكثير من الأهالي والنساء بالأطفال ـ الكل على نفس الجهة من المتاريس.

واقتحم الناس البنوك ونهبوا محتوياتها وكذلك المطاعم الكبرى الشهيرة.

أعلن عن تطبيق إصلاحات سريعة استجابة لمتطلبات المحتجين ولكن سبق السيف العزل في بيونس آيرس ، ولكن ذلك لم يكن كافياً بالنسبة للمتظاهرين الغاضبين الذين يعلو سقف مطالبهم يوماً بعد الأخر فلم يجد الرئيس الأرجنتيني في وقتها دولا روا بداً من الهرب خارج البلاد.

 

قوات السيسي تقتل 86 طفلا في سيناء فقط خلال عامين. . الخميس 28 يناير. . الزند من مؤذن وفراش إلى وزير للعدل

جيش السيسي يهدم المنازل ويقتل اهالي سيناء

جيش السيسي يهدم المنازل ويقتل اهالي سيناء

جثة طفل من أطفال سيناء قتله العسكر

جثة طفل من أطفال سيناء قتله العسكر

قوات السيسي تقتل 86 طفلا في سيناء فقط خلال عامين. . الخميس 28 يناير. . الزند من مؤذن وفراش إلى وزير للعدل

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

* تشييع جنازة 5 أطفال سقطوا بقصف مدفعي للجيش المصري بسيناء

شيع أهالي مدينة رفح بشمال سيناء اليوم، 5 أطفال سقطوا بعد سقوط قذائف مدفعية على منزلين بحي أبودياب وآخر بحي الرسم غرب مدينة رفح.

وردد المشاركون عبارات التنديد والثأر للقتلى أثناء الجنازة التي حضرها معظم الأهالي المتبقين داخل المدينة المدمرة.

يذكر أن قوات الجيش قصفت ظهر اليوم منازل لعائلة الصياح التابعه لقبيلة الرميلات غرب رفح مما أدى لمقتل 5 أطفال وإصابة 7 آخرين من نفس العائلة.

 

 

* استشهاد 5 أطفال وإصابة 7 آخرين من عائلة واحدة في قصف لجيش السيسي سيناء

أكدت مصادر طبية بشمال سيناء أن جيش الانقلاب قام ظهر اليوم الخميس، بقصف مكثف وعنيف على حي الرسم غرب مدينة رفح، مما أدى لمقتل 5 أطفال وإصابة 7 آخرين.

وأضافت المصادر أن الشهداء هم:

خليل سعد عابد، 8 سنوات، ومحمد خيري عابد، 9 شهور، ومحمد مسعود عابد، 4 سنوات، وعابد مسعود عابد، سنتين، بجانب جثة تحت الأنقاض تجري محاولة لاستخراجها.

وإصابة كل من ياسمين مسعود عابد، 9 سنوات، وعماد مسعود عابد، 9 سنوات، ومريم مسعود عابد، 10 سنوات، ونادية عابد عواد، 38 عامًا، ودعاء خيري بحيري، 11 عامًا، وفاطمة سعيد عابد، 9 سنوات، وهداية مسعود عابد 16 سنة.

يأتي هذا بعد ساعات من مقتل 6 جنود وإصابة 18 آخرين في تفجير آليات لجيش الانقلاب غرب العريش.

 

 

* منظمة حقوقية: الجيش قتل 86 طفلا في سيناء خلال عامين

وثق «المرصد السيناوي لحقوق الإنسان» مقتل 86 طفلا واختفاء أربعة آخرين خلال العمليات العسكرية التي ينفذها الجيش المصري منذ نحو عامين في منطقة سيناء، شمال شرقي البلاد.

وقال المرصد، في بيان نشره على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، واطلع عليه موقع «الخليج الجديد»، إن «الضحايا من الأطفال سقطوا على يد قوات الجيش المصري، التي تعمدت قصف منازل المدنيين العُزّل، غير آبهة بساكنيها، وبطريقة عنيفة وعشوائية».

وأضاف أن «عمليات القتل تمت بقصف مدفعي من ارتكازات قوات الجيش المنتشرة بالمنطقة، أو من طائرات حربية تابعة لقوات الجيش، في وقائع مختلفة».

كما وثق فريق في المرصد، 4 حالات اختفاء قسري بحق أطفال دون الثامنة عشر، أبرزهم الطفل «أحمد عودة» الذي اختطف مع 16 آخرين من منطقة الوادي الأخضر في الخروبة التابعة لمدينة الشيخ زويد في شمال سيناء، عقب أدائهم صلاة الفجر منذ ما يزيد على عامين.

وكذلك الطفل «أنس بدوي»، المختفي بمقر عسكري حسب ما ورد في شكوى ذويه للمرصد السيناوي في وقت سابق، بجانب من فقدوا والديهم في صراع قوات الجيش المصري مع المسلحين، والذي يخسر فيه المواطن الأعزل.

وذكر المرصد أن تلك الوقائع تتنافى مع المادة الثانية بفقرتيها 1، 2 من الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل، والتي وقعت عليها مصر، والتي تنص على أن «تحترم الدول الأطراف الحقوق الموضحة في هذه الاتفاقية وتضمنها لكل طفل يخضع لولايتها دون أي نوع من أنواع التمييز، بغض النظر عن عنصر الطفل أو والديه أو الوصي القانوني عليه أو لونهم أو جنسهم أو لغتهم أو دينهم أو رأيهم السياسي أو غيره، أو أصلهم القومي أو الإثني أو الاجتماعي، أو ثروتهم، أو عجزهم، أو مولدهم، أو أي وضع آخر”.

وطالب المرصد السلطات المصرية بـ«توفير سُبل الأمن والأمان للأطفال والمدنيين بسيناء، كذلك البحث والتحقيق في وقائع مقتل 86 طفلاً، أو يزيد، ومحاسبة المتسببين في حرمانهم حقهم بالحياة».

كما طالب المرصد المقرر الخاص بالقتل خارج إطار القانون بالأمم المتحدة، إرسال وفد تقصي حقائق لتبين الوضع ميدانيًا داخل سيناء، وتقديم المتسببين في ما آلت إليه سيناء لمحاكمة دولية عاجلة.

وحتى الساعة، لم يصدر تعقيب رسمي من قبل السلطات المصرية على الأرقام التي وثقها المرصد.

 

 

* وزارة الداخلية : لا توجد قنابل داخل الطائرة المصرية المتجهة إلى إسطنبول

نفى مسئول مركز الإعلام الأمنى صحة ما بثته بعض المواقع الإخبارية على شبكة الإنترنت حول الاشتباه بجسم غريب على إحدى الطائرات المصرية المتجهة إلى إسطنبول.

وأكد مسئول المركز الإعلامى بوزارة الداخلية أن هذا الخبر عارٍ تماماً عن الصحة جملةً وتفصيلاً.

 

 

* الإمارات.. من دعم تهويد القدس إلى بناء كنائس ومدارس قبطية بمصر

أثارت زيارة وزير الدولة الإماراتي، سلطان أحمد الجابر، إلى مصر، والتي التقى خلالها تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، العديد من التساؤلات، خاصة بعد المؤتمر الذي عقد اليوم بالمقر الباباوي في الكاتدرائية المرقصية بالعباسية للإعلان عن المشاريع الكنسية التي تدعمها الإمارات.

دعم إماراتي للكنيسة

وتأتي هذه الزيارة في ظل الدعم الإماراتي الكبير للكنيسة المصرية؛ حيث ستنطلق خلال ساعات فعاليات مؤتمر الإعلان عن مشروعات دعم الخدمات الثقافية والصحية للكنيسة بمصر، ضمن برنامج المكتب التنسيقي للمشاريع التنموية الإماراتية بجمهورية مصر العربية.

وأعلن المكتب التنسيقي للمشاريع التنموية الإماراتية في مصر، عن المشاريع التي يدعمها المكتب في مجال الخدمات الاجتماعية والثقافية والصحية للكنيسة القبطية بمصر.

وعقد المكتب مؤتمرًا صحفيًا، اليوم الخميس، بمركز ثراث الفن المصري والقبطي بالعبور، بحضور الدكتور سلطان أحمد الجابر ,تواضروس الثاني والدكتورة سحر نصر وزيرة التعاون الدولي -بحكومة الانقلاب العسكري – ومحمد بن نخيره الظاهري، سفير دولة الإمارات في مصر.

وأوضح المجلس، في كتيب توضيحي، تقديم دولة الإمارات الدعم للمؤسسات الأكاديمية والاجتماعية الفاعلة منها مشاريع دعم الخدمات التي تقدمها الكنيسة القبطية.

مركز للتراث ومدارس ودار أيتام

وشمل الدعم الإماراتي، 4 مشاريع تقدمها الكنيسة في مجالات خدمات التعليم والرعاية الاجتماعية والصحية؛ أولها مركز التراث لتوفير مركز تعليمي، للحفاظ على تراث الفن المصري والقبطي وأنشئ على مساحة 5 آلاف متر، وهو عبارة عن مركز تعليمي للتراث الفن المصري، ويتولى تقديم كل ما يحافظ على هذا التراث وحمايته.

وضمت المشاريع التي دعمتها الإمارات، مستشفى الشفاء القبطي، ومدرسة الأقباط الأرثوذكس الخاصة الفكرية في أبو قرقاص بالمنيا، وتخدم أكثر من 25 ألف نسمة، وتشمل المدرسة 14 فصلًا دراسيًا وتتسع لنحو 560 طالبًا وطالبة، من مراحل رياض الأطفال حتى الدراسة الإعدادية، وأقيمت على مساحة 1663 مترًا مربعًا.

وتم دعم دار “مار مينا” لرعاية الأيتام بمدينة فايد، والذي افتتح في أواخر عام 2014 بعد الانتهاء من صيانته وتطويره، ويقدم الدار الخدمة لـ104 طلاب، ومكون من 3 طوابق يشمل 4 قاعات للاستذكار و35 غرفة للإقامة وصالتين للألعاب الترفيهية، ويقدم كل صور الرعاية الاجتماعية والتعليمية للأطفال الأيتام حتى التخرج في الجامعة.

بناء كنيسة

وكان الكاتب الصحفي، جمال سلطان،، صورة للمشروع الإماراتي للتعمير في مصر، وكتب معلقًا: “أطرف مشروع تنموي إماراتي تقوم به أبوظبي في مصر. مكتوب على “يافطة” المشروع التنموي قيام الإمارات بمشروع مبنى خدمات كنيسة “بولس” بمدينة العبور”.

دعم اليهود

يذكر أن الشيخ رائد صلاح، رئيس الحركة الإسلامية في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، قال -في تصريحات سابقة-: إن الإمارات مولت الصهاينة لـ”تهويد” مدينة القدس المحتلة.

وأضاف لبرنامج “بلا قيود” على قناة “بي بي سي” عربية، “إن لدينا وثائق تثبت أن أموال شراء 34 شقة ومنزلًا بالقدس المحتلة وصلت إلى البنوك في إسرائيل من الإمارات”. ولم يتهم صلاح جهات إماراتية معينة بالوقوف وراء تلك العمليات، لكنه قال إن الأموال قادمة من جمعيات موجودة بالإمارات.

الإمارات تستغل المسيحية لمحاربة الإسلام السياسي

وفي تعليق سابق على زيارة البابا تواضروس للإمارات، ذكر مركز الإمارات للدراسات والإعلام (ايماسك)، في دراسة له بعنوان “ما سر زيارة تواضروس للإمارات”، إن “الإمارات تحارب الإسلام السياسي، وتستغل المسيحية في ملفاتها السياسية”.

وخلصت الدراسة إلى أنه “التقت مصلحة “المسيحية السياسية” وجهاز الأمن الإماراتي في محاربة الإسلام الوسطي.. التقاء مصالح يثير الغضب والسخط على تحالف الأمن والسياسة مع رجال الكنيسة، ضمن اتفاق مصالح على حساب مصالح الأمة”.

 

 

*توفيق عكاشة” : أنا أنقذت المجلس العسكري مرتين عندما نفذت الخطة الموضوعة بشأن السيسي

استمراراً لمسلسل توفيق عكاشة مع أجهزة الدولة وقوله أنها تستهدفه وتسعى للنيل منه، قال الإعلامي والنائب البرلماني توفيق عكاشة إنه يحظى بتقدير كبير في مختلف دول العالم أكثر مما يحظى به في مصر، وإن جامعات العالم تدرس شخصيته كقائد مؤثر استطاع بإمكانيات محدودة أن يفجر ثورة 30 يونيو.

وأكد عكاشة أنه أنقذ مصر والمجلس العسكري مرتين عندما قام بتنفيذ خطة كانت تهدف لترويج شائعة مفادها أن عبدالفتاح السيسي ينتمى لجماعة الإخوان المسلمين.

وعن دوره في 30 يونيو، أوضح عكاشة أنه أول من حرض على التجمهر أمام وزارة الدفاع أيام حكم الرئيس محمد مرسي، ما أعطى شرعية لما فعله عبدالفتاح السيسي بعد ذلك.

وانفعل النائب البرلماني المثير للجدل، وعبر عن أسفه لما يحدث معه الآن من اضطهاد بعض أجهزة الدولة له وتساءل عن أسباب الحرب التي أعلنتها الدولة ضده بعد كل ما فعله.

 

 

* فشل الانقلاب: حادث الطائرة الروسية يكبد مصر ستة مليارات جنيه

قال محافظ جنوب سيناءالانقلابى اللواء خالد فودة، إن إجمالي خسائر شرم الشيخ والغردقة منذ أول نوفمبر، بلغت ستة مليارات جنيه (766.3 مليون دولار) مع تضرر السياحة، جراء حادث سقوط طائرة ركاب روسية فوق شبه جزيرة سيناء.

وأوقفت روسيا رحلاتها الجوية إلى مصر بعد حادث طائرة الركاب الروسية في 31 أكتوبر، ما أسفر عن مقتل جميع ركاب الطائرة وأفراد طاقمها وعددهم 224 شخصا.

وقال فودة في تصريحات على هامش مؤتمر في شرم الشيخ اليوم: “الخسائر مليارا جنيه شهريا في شرم الشيخ والغردقة.. هناك أكثر من 40 فندقا تم إغلاقها في شرم الشيخ“.

وذكر أن نسبة إشغال الفنادق في شرم الشيخ تبلغ حاليا 18 في المئة، زاعما ارتفاعها إلى 25 بالمئة في عطلة منتصف العام.

وأضاف: “لن نستطيع تعويض نسب النقص هذه إلا بعد عودة السياحة الروسية والبريطانية” التي كانت تساهم بنحو 35 ألف سائح أسبوعيا قبل أزمة الطائرة الروسية.

وقال فودة إن “الكرة الآن في ملعب القيادات السياسية في روسيا وبريطانيا“.

 

 

* حبس 3 من أهالى دمنهور 15 يوما بتهمة التظاهر في 25 يناير

قررت نيابة الانقلاب بوسط البحيرة حبس 3 من أهالى دمنهور 15 يوما والذين تم إعتقالهم فجر اليوم على ذمة التحقيق في القضية رقم 1517لسنة 2016جنح القسم.

وأكدت هيئة الدفاع عن المتهمين بالبحيرة أن المعتقلين تم السماع لأقوالهم واستندت نيابة الانقلاب على محضر تحريات الامن الوطني المسطر به توجيه الاتهام لـ 16 من أهالى المدينة ومن بينهم عدد من الطلاب وعدد من المفرج عنهم منذ ايام.

وقد وجهت لهم نيابة الانقلاب تهم الانضمام لجماعة محظورة أسست على خلاف أحكام الدستور والقانون والترويج لانشطتها والتظاهر بدون تصريح.

والصادر بحقهم قرار الحبس هم : إبراهيم جوده و رائد عبدالله و خالد صلاح سويدان.

وقد شهدت مدينة دمنهور حملة شرسة نفذتها داخلية الانقلاب منذ فجر اليوم من مداهمات وإقتحامات لمنازل اهالى دمنهور أسفرت عن أعتقال 3 ومداهمة منازل 4 اخرين لم يكونوا متواجدين وقتها .

 

 

* الأسواني والانقلاب… «آخر خدمة الغز» منعه من الكتابة والظهور بالتلفزيون

كشف الروائي علاء الأسواني، عن منعه من الكتابة في الصحف أو الظهور في القنوات المِصْرية؛ على الرغم من دعمه للانقلاب العسكري علي الرئيس مرسي في 30 يوينو 2013.
وقال “الأسواني” -في لقاء ببرنامج “عالم الكتب” على راديو “بي بي سي”-: إنه ممنوع من الكتابة الصحفية أو الظهور في القنوات التليفزيونية في مِصْر منذ عام ونصف»، مضيفًا: “المنع عملي.. لكنه ليس رسميا“.

وأضاف أن هناك ظروفًا ضاغطة في مجال الحريات دفعت البعض لمغاردة مِصْر، مشيرًا إلى أنه يعكف على كتابة رواية جديدة حول ثورة 25 يناير.

 

 

* منذ 3 أشهر.. إخفاء قسري لـ4 من بني سويف

تواصل مليشيات أمن الانقلاب بمحافظة بني سويف، إخفاءها قسريا 4 من مؤيدي الشرعية، منذ عدة أشهر، دون معرفة ذويهم أماكن احتجازهم حتى اليوم.
والمختفون قسريا هم:
أحمد محمد حسن “مدرس”، 90 يومًا
كمال علي عبد اللطيف “مدرس”، منذ 70 يومًا.
أحمد كمال محمد “نقاش”، منذ 60 يومًا
حسين حسن عبدالعزيز “مدرس”، منذ الـ16 من يناير الجاري.
وتتوسع داخلية الانقلاب في جريمة الاختفاء القسري بحق المعارضين للانقلاب منذ تقلد مجدي عبد الغفار وزارة الداخلية في حكومة الانقلاب، متأثرًا بتاريخة الإجرامي في جهاز أمن الدولة.

 

 

* فضيحة.. ضبط وإحضار لثلاثة شهداء بالشرقية

في واقعة غريبة فوجئ أعضاء هيئة الدفاع عن المعتقلين بمدينة ديرب نجم بالشرقية أن أوامر الضبط والإحضار الصادرة بحق عدد من شباب مدينة ديرب نجم على خلفية رفضهم الانقلاب العسكرى الدموى الغاشم شملت  أوامر ضبط وإحضار لثلاثة من شهداء مدينة ديرب نجم؛ وهم الشهداء حسام حسن شهيد مذبحة رمسيس، وعاصم المنسي وفهمي الديب اللذين ارتقوا شهداء بمذبحة رابعة العدوية في 2013م.

وكانت قوات أمن الانقلاب قد شنت حملة مداهمات على بيوت الثوار بمدينة ديرب نجم والقرى التابعه لها فى الساعات الأولى من صباح اليوم، واعتقلت اثنين أشقاء أبناء الشهيد مصطفى مجاهد شهيد فض رابعة، وهما معاذ وعمرو، كما اعتقلت شقيق الشهيد عاصم المنسى ياسر المنسى، واثنين آخرين فى محاولة فاشلة للحد من الحراك الثورى الرافض للانقلاب العسكرى وجرائمه بمدن ومراكز الشرقية.

 

 

* “رايتس ووتش»: السيسي يستخدم القتل والتعذيب والإخفاء القسري

أعلنت منظمة هيومن رايتس ووتش، أمس الأربعاء، أن قانون مكافحة الإرهاب الذي أصدره قائد الانقلاب العسكري، عبد الفتاح السيسي، يحتوي على مواد فضفاضة، ليوسع من سلطات العسكر أكثر.

واتهم تقرير نشره مدير المنظمة “كينيث روث”، تحن عنوان “مصر أحداث 2015ضمن التقرير العالمي في 2016، جهاز الأمن الوطني التابع لوزارة الداخلية بارتكاب أعمال تعذيب وإخفاء قسري، واستمرار حالات الوفاة رهن الاحتجاز والاعتقال في اقسام وسجون العسكر.

واعتبر مدير المنظمة كينيث روث خلال التقرير، أن المحاكمات الجماعية التي تستهدف جماعة الإخوان المسلمين أكثر من أي فصيل آخر، أخفقت في إثبات مسئولية المدعى عليهم عن جرائم الإرهاب والتخابر وتخريب البلاد.

مؤكداً أن اعتقال نحو 40 ألف شخص وقتل الالآف ومحاكمة المدنيين أمام محاكم عسكرية، وفضلا عن الحرب التي يشنها الإعلام ضد رافضي الانقلاب العسكري، أدت الى تراجع حقوق الانسان في مِصْر في 2015.

أزمة الانقلاب

وأكد تقرير منظمة “هيومن رايتس ووتش”، إن حقوق الإنسان في مِصْر لا تزال في أزمة  بعد انقلاب “السيسي”، بعد أكثر من عامين على اختطاف ومحاكمة الرئيس محمد مرسي.

المنظمة أكدت في التقرير، أن سلطات الانقلاب: “استخدمت أساليب التعذيب والإخفاء القسري بحق عدد كبير من المواطنين، كما حظرت سفر آخرين، وربما ارتكبت عمليات إعدام خارج نطاق القضاء، ردًّا على تصاعد تهديدات المتطرفين المسلحين في شبه جزيرة سيناء والجماعات الأخرى المعادية للحكومة“.
وكشف التقرير عن أن مِصْر على يد العسكر: “تواجه تهديدًا أمنيًّا حقيقيًّا، لكن تأكد في العامين الماضيين أن تعامل الحكومة مع هذا التهديد بغلظة بالغة لم يؤد إلا لمزيد من الانقسام، على الحكومة المِصْرية أن تتعلم من تجربتها على مدار عقود، التي أظهرت أن القمع الشديد قادر على زرع بذور الثورة في المستقبل”.

وفضحت “هيومن رايتس ووتش”، عمليات التهجير والانتهاكات والقمع في سيناء، وأكدت أن القوات المسلحة المِصْرية قامت بإجلاء 3000 أسرة من رفح، المتاخمة لقطاع غزة المحاصر من الجانبين؛ في محاولة لمواجهة تنظيم “داعش” المزعوم، في ما وصفته بـ”خرق للقانون الدولي“.
المنظمة الدولية نوهت إلى أن السيسي استغل حادثة اغتيال النائب العام السابق المستشار، هشام بركات، ووظفها في قانونا لمكافحة ما يسمى بـ”الإرهاب”، “تضمن تعريفا فضفاضا ومبهمًا للإرهاب، بحيث يشمل أعمال العصيان المدني“.

تصفية المعارضين

وتحدث التقرير عن “انتهاكات وزارة الداخلية” في حكومة الانقلاب، وتحديدا التصفيات الجسدية التي يرتكبها “جهاز الأمن الوطني”، الذي ذكرت أنه عاد إلى ممارسات كانت شائعة قبل ثورة 25 يناير، لافتة إلى واقعة مقتل 9 من أعضاء جماعة الإخوان، خلال مداهمة ميلشيات الانقلاب، في إحدى ضواحي القاهرة.

وعقبت: “واقعة القتل ربما تشكل عملية إعدام خارج نطاق القضاء، وكان من بين القتلى البرلماني السابق ناصر الحافي”.

وعرجت المنظمة، في تقريرها، على إعلان وزارة الداخلية، في أكتوبر الماضي، اعتقال نحو 12 ألف شخص على ذمة اتهامات بالإرهاب خلال عام 2015″، مكملة: “لتضيف بذلك مزيدا من النزلاء إلى السجون وأقسام الشرطة المكتظة أصلا“.

وأشارت إلى أن منظمات محلية أكدت أن أكثر من 250 شخصا لقوا حتفهم أثناء الاحتجاز منذ انقلاب السيسي، وأن أغلب الحالات سببها الإهمال الطبي.

حظر الحقوق والحريات

تقرير المنظمة أشار إلى حظر “الأمن الوطني” سفر العديد من المصريين، ومصادرة جوازات سفرهم، وبينهم نشطاء وساسة وأكاديميين، في انتهاك للحق الدولي الأساسي في حرية التنقل، كما تحدثت عن واقعة احتجاز المخابرات الحربية للصحفي والناشط الحقوقي، حسام بهجت، في نوفمبر 2015 لمدة يومين للتحقيق معه حول مقال نشره.

المنظمة انتهت في تقريرها السنوي عن مصر، إلى أنه: “بات واضحا أن إدارة السيسي ستعمل على سحق كل رأي معارض، سواء بالتهديدات أو باستخدام القوة، وسجلت أمنية تبدو مستحيلة في نهاية التقرير، وطلبت من برلمان “الدم” :”أن يمارس سلطاته الديمقراطية لضبط هذه التجاوزات القمعية“.

 

 

*بعد انسحاب عرب تك من “المليون وحدة”..إعمار تنسحب من العاصمة الجديدة..والصين تنسحب من القطار المكهرب

مر أكثر من عام على المؤتمر الاقتصادي، الذي أعلن فيه عبدالفتاح السيسي عن 55 مشروعًا ضخمًا، ولم تنجح مصر في توقيع إلا 7 مشاريع منها، ولم ينفذ أي مشروع.

إعمار” تسدل الستار على العاصمة الجديدة

أسدل رجل الأعمال الإماراتي، محمد العبار، رئيس مجلس إدارة شركة “إعمار” العقارية الإماراتية، الستار، أمس الإثنين، على خططه لإقامة عاصمة إدارية في مصر، قائلًا إنه لم يتم التوصل لاتفاق “يرضي الطرفين” مع مصر بخصوص العاصمة الجديدة.

وتعتزم مصر بناء العاصمة الجديدة شرقي القاهرة، في غضون خمس إلى سبع سنوات، على مساحة 25 ألف فدان؛ بهدف الابتعاد عن الزحام الشديد والتلوث بالقاهرة؛ حيث من المتوقع أن تتكلف العاصمة الجديدة 300 مليار دولار إجمالًا.

وجرى توقيع مذكرة تفاهم مع “العبار” لبناء العاصمة الجديدة ضمن فعاليات مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري، في مارس الماضي، بمدينة شرم الشيخ، بحضور عبدالفتاح السيسي ونائب رئيس دولة الإمارات حاكم دبي محمد بن راشد.

وقال “العبار”، في مقابلة مع تليفزيون العربية، اليوم: “الاتفاق الذي تم مبدئي.. الحكومة المصرية غيرت رأيها في بعض البنود ويحق لها لأن الاتفاق غير ملزم“.

الديون تفشل مفاوضات القطار المكهرب

ومع توقف مشروع العاصمة الإدارية الجديدة، اصطدم حلم تسيير القطار المكهرب على الأراضي المصرية، بأيدٍ وأموالٍ صينية، بحجم الديون التي تواجهها الحكومة حاليًا، سواءً داخليًا وخارجيًا، لتتوقف الإجراءات النهائية للاتفاق النهائي، خلال الزيارة التي أجراها الرئيس الصيني للقاهرة، خلال الأيام الماضية.

وتلقى وزير النقل، رفضًا على تمويل مشروع القطار المكهرب، عبر قرض صيني، بتسهيلات في السداد وفترة سماح، وهو ما أربك خططه التي اعتمدت حتى اللحظات الأخيرة قبيل بدء زيارة الرئيس الصيني للقاهرة.

وطالب وزير النقل من الجانب الصيني تحويل القرض إلى استثمار مباشر، على غرار الاستثمار الفرنسي في مترو الأنفاق وقت البدء فيه، بحيث تستفيد الصين من إيرادات التشغيل لمدة طويلة، على أن تؤول الملكية بعدها إلى الحكومة، وإدارة وزارة النقل.

ومشروع القطار المكهرب، كان مخططًا له ربط مدينة القاهرة بالعاصمة الإدارية الجديدة، ومدينتي العاشر من رمضان، وبلبيس التابعة لمحافظة الشرقية التي تم الإعلان عن إنشائها، في مؤتمر مستقبل مصر الاقتصادي الذي استضافته مدينة شرم الشيخ، مارس الماضي.

60 مليار حصيلة المؤتمر الاقتصادي بلا نتيجة

وأعلن رئيس الوزراء السابق، إبراهيم محلب، أن حصيلة المؤتمر الاقتصادي وصلت لـ60 مليار دولار، بعد تقديم عدد من الدول مثل الكويت والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة مساعدة مالية مباشرة لمصر تمثلت في مبلغ 4 مليارات دولار لكل منهما، في حين صرحت عمان بأنها ستقدم 500 مليون دولار، إلا أن الحكومة لم تعلن بعدها مصير هذه الأموال.

المليون وحدة سكنية

وفي 9 مارس 2014، أطلق المشير عبدالفتاح السيسي مبادرة “من أجل شباب مصر” لحل مشكلة الإسكان للشباب ذوي الدخل المحدود عبر مشروع المليون وحدة سكنية؛ حيث ووقعت الهيئة الهندسة للقوات المسلحة بروتوكول تعاون مع شركة “أرابتك” الإماراتية لإنشاء مليون وحدة سكنية خلال السنوات الخمس القادمة، ولكن بعد تخبط في إدارة الشركة الإماراتية وتوقف المشروع ثلاث مرات لأسباب مختلفة، طالبت الشركة بمهلة لترتيب أوضاعها. وفي النهاية، أعلنت وزارة الإسكان أن المفاوضات مع شركة أرابتك القابضة الإماراتية تدور حول 130 ألف وحدة سكنية وليس مليونًا، وذلك على مدار 5 سنوات فقط.

التفريعة الجديدة

وفي 6 أغسطس 2015، حفرت مصر تفريعة جديدة لقناة السويس على طول 35 كيلو مترًا في موازاة القناة الأساسية. ورغم التصريحات المتفائلة بزيادة دخل القناة مستقبلًا بنسبة 259%، إلا أن الأرقام الرسمية الصادرة عن إدارة هيئة القناة كشفت عن تراجع الإيرادات خلال شهر أغسطس الماضي الذي افتتحت فيه التفريعة، إلى 462.1 مليون دولار، بانخفاض قدره 9.4 %، مقارنة بأرقام الشهر نفسه من العام الماضي الذي بلغت فيه الإيرادات 510 ملايين دولار.

وأظهرت البيانات التي أعلنتها هيئة القناة، تراجع الإيرادات خلال شهري يوليو وأغسطس 2015 إلى 899.8 مليون دولار، مقابل 992.2 مليون دولار حققتها القناة خلال نفس الشهرين من العام الماضي، أي ما يعادل نسبة انخفاض بنحو 10%.

وكشفت بيانات الملاحة، أن أعداد السفن التي مرت بالقناة خلال شهر أغسطس من العام الجاري، والذي شهد تشغيل مجرى قناة السويس الجديدة، بلغت 1585 سفينة محققة زيادة طفيفة بلغت نسبتها 0.5% عن أعداد السفن في الشهر نفسه من العام الماضي والتي بلغت فيه أعداد السفن 1577 سفينة.

أبرز مشاريع السيسي الوهمية

وتأتي أبرز المشاريع التي أعلن عنها السيسي ولم يتحقق منها شيء، مشروع قناة السويس الجديدة، واستصلاح مليون فدان، والمشروع القومي للطرق، ومشروع إنشاء مليون شقة لذوي الدخل المحدود، والمشروع اللوجستي لتخزين الحبوب، ومدينة التجارة والتسوق، ومشروع المثلث الذهبي، وصندوق التكافل الزراعي، ومشروع العاصمة الجديدة، ومزلقانات السكة الحديد

 

 

*من مؤذن وفراش إلى وزير للعدل ..ماذا تعرف عن صاحب دعوة إبادة الإخوان

بعد دعوته لإبادة جماعة الإخوان المسلمين وقتل أربع مئة ألف من أفرادها والمحبين لهم والمتعاطفين معهم 

فيما يلي تقرير الكاتبة الصحفية “شرين عرفة” عن الوزير “أحمد الزند” للوقوف على أهم محطات في حياته قبل تعيينه وزيرا للعدل وتصريحاته المتواصلة والتي دائما ما تخلق الأزمات وتثير حالة من الجدل داخل المجتمع المصري ، وإلى نص التقرير :

أدى المستشار “أحمد الزند” اليمين الدستورية أمام قائد الإنقلاب العسكري “عبدالفتاح السيسي”، ليبدأ مهام منصبه الجديد، وزيرا للعدل، خلفًا للمستشار محفوظ صابر، الوزير المستقيل على إثر تصريحاته المثيرة للجدل عن عدم إمكانية ان يصبح ابن الزبال قاضيا،

وجاء تعيين “أحمد الزند” إستكمالا لمرحلة الجدل القائمة في مصر حول إنهيار منظومة العدالة بها عقب الإنقلاب العسكري في الثالث من يوليو 2013.

المستشار “أحمد الزند” رئيس نادي القضاة المصري، كان من المقبولين والمقربين من النظام السابق، وأبرز الرموز التي خاضت معركة ذلك النظام من أجل الإطاحة بتيار استقلال القضاء.

ومن المعروف عنه إصراره على تعيين أبناء القضاة في المناصب القيادية، وقد أعلن إصراره على تلك المحسوبية في مارس 2012 واصفا إياها بالزحف المقدس.

  • من مؤذن وفراش إلى وزير للعدل:

بعد توليه منصب القضاء تمت إعارته للعمل فى إمارة رأس الخيمة بدولة الإمارات، وبعد عام واحد من عمله بالقضاء تم طرده منها لعدم صلاحيته.

وبعد طرده ذهب أحمد الزند إلى حاكم إمارة رأس الخيمة يشكو له حاله وهنا رق قلب حاكم إمارة رأس الخيمة لحال المستشار أحمد الزند، وقرر أن يعمل خطيباً ومؤذناً فى أحدى الزوايا الصغيرة، وكان بهذه الزاوية الصغيرة غرفة وصالة ملحقة“.

وقد أقام أحمد الزند بها طوال مدة عمله بإمارة رأس الخيمة، وكان يؤدى دور الخطيب والمؤذن والفراش فى هذه الزاوية بعد إبعاده من عمله القضائى هناك لعدم صلاحيته وانعدام كفاءته“.

 وحفل تاريخ الزند بالهجوم الحاد على الصحفيين والإعلاميين، فيما حاول التقرب إليهم مؤخرًا بعد الثورة لخدمه أهدافه، بحسب المراقبين.

  • ذمة مالية تحيط بها الشبهات وإتهامات لا حصر لها

وطوال مدة رئاسة المستشار الزند لنادي القضاة، أحدث الازمات المالية تلو الازمات،

_ومنها بيع أرض بورسعيد ،حيث تم البيعَّ بالأمر المباشر ودون الرجوع إلى الجمعية العمومية، مما أدَّى إلى خسارة النادي أكثر من 15 مليون جنيه؛ حيث تمَّ بيع الأرض “508م” بسعر 17 ألفًا و600 جنيه للمتر، رغم أن تقييم الخبراء الذي أعلنه الزند هو 50 ألف جنيه للمتر.

_كما كانت هناك دعوة برقم 10797 لسنة 2012 مرفوعة من (د. إدريس عبد الجواد بريك) المحامى وأستاذ القانون الجنائى والتى يتهم فيها المدعو (أحمد على إبراهيم الزند) رئيس نادى قضاة مصر بإستغلال النفوذ في الإستيلاء على 300 فدان بالحمام -محافظة مرسى مطروح في العام 2006 ، بالإضافة إلى التزوير فى إجراءات المزايدة العلنية، والإضرار العمدى بالمال العام، حيث إن المزايدة تمت لشخص الزند وآخر معه (صهره) دون وجود مزايدين آخرين ، حيث اشترى الزند الأرض بما يعادل واحد على عشرة من ثمنها الحقيقي.

وبمساعدة حبيب العادلي وزير الداخلية وقتها إستطاع حبس البدو الذين كانوا يعيشون على الأرض ويزرعونها, ومعهم مستندات رسمية حكومية تثبت حيازتهم للأرض، كما دمر زراعاتهم وأقتلع أشجارهم ،وشرد من بقي منهم.

وبتواطئ من النائب العام وقتها “عبد المجيد محمود” تم تحويل الجناية إلى جنحة ،ثم حفظ التحقيق فيها.

 _كما لاحقت الزند اتهامات بتعطيل مشروع تعديلات قانون السلطة القضائية، الذى تولَّى إعداده المستشار أحمد مكى.

أشهر مواقف الزند وتصريحاته الاخيرة:

  • القضاة أسياد والشعب عبيد

في مداخلة تليفونية، مع الإعلامي المثير للجدل توفيق عكاشة، بالغ المستشار أحمد الزند في مدح عكاشة ووصفه بأنه رمز الوطنية والشجاعة والصدق ، وفي مكالمته حذر من إنهيار الدولة المصرية ، واتهم السلطة ممثلة في الرئيس محمد مرسي بأنها إختطفت الدولة ،وانها تتربص بمنظومة القضاء ، وأنها تضرب بالاحكام عرض الحائط ، ولا تحترم سلطة القانون.

وأضاف : كل ما يمثل عدوان على الثوابت القضائية – الهيبة، والوقار، والاحترام – لن ندعه يمر بسهولة“.

وله تصريح شهير لبرنامج “مصر اليومأثار جدلا واسعا ، حيث قال : “نحن هنا على أرض هذا الوطن أسياد، وغيرنا هم العبيد”، مُهددًا: “اللي هيحرق صورة قاضي هيتحرق قلبه وذاكرته وخياله من على أرض مصر“.

  • دعوة القضاة للأخذ بالثأر والإنتقام ، تحت شعار “دم بدم

بعد مقتل 3 ثلاثة من القضاة في سيناء يوم الأحد الماضي ، صرح الزند أته تلقى ببالغ الحزن والأسى والأسف، نبأ استشهاد 3 من خيرة قضاة مصر وسائقهم بسيناء، مضيفًا أن هذا الحادث الجبان والخسيس” والذي استهدف أبناء بررة شجعان من قضاة مصر، لن يفلت من خطط له، ومن أشرف عليه، ومن نفذه، من عقاب يطفئ النيران التي احترقت بها قلوب القضاة حزنًا على هؤلاء الأبطال، مشددًا على أن هذا الحادث الجبان لن يثني القضاة ولن يخيفهم أو يرهبهم عن مواصلة العمل ليل نهار لتطهير مصر من هؤلاء الخوارج القادمين من خلف التاريخ.

وفي سبتمبر عام 2014 كانت له مداخلة شهيرة مع الإعلامي “وائل الإبراشي” عقب حادث إغتيال أحد القضاة، قال فيه : إن القضاة كالصعايدة يتمسكون بثأرهم ، ولا يتهاونون فيه ، وهدد ابناء جماعة الإخوان المسلمين ، الذين اتهمهم بتدبير الحادث بعد ساعات من وقوعه وقبل إجراء أية تحقيقات قائلا لهم : كما لنا ابناء لكم ابناء ، ودم بدم ،واصفا إياهم بالحشرات والخوارج ،داعيا كل القضاة أن يدافعوا عن أنفسهم بأيديهم ،وألا ينتظروا حماية من جيش أو شرطة ،

وهو ما يعد ضربا من القاضي الشهير لأبسط قواعد العدالة والقانون!!!

  • الزحف المقدس و الحاقدون!

وفي اللقاء الذي عقده الزند مع عدد من قضاة المنوفية بنادي القضاة، شن هجومًا على العاملين بالمحاكم، خاصة بعد إضرابهم الأخير وإغلاقهم عددًا من المحاكم بالجنازير قائلًا: “من يهاجم أبناء القضاة هم الحاقدون والكارهون ممن يرفض تعيينهم، وسيخيب آمالهم، وسيظل تعيين أبناء القضاة سنة بسنة ، واصفا تعيينات ابناء القضاة بالزحف المقدس“.

كما وصف “الزند” الإعلان الدستوري الذي أصدره الرئيس الشرعي محمد مرسي، بأنه “اعتداء على سيادة القانون واستقلال القضاء”، مضيفًا خلال مؤتمر صحفي عُقد آنذاك في مقر نادي القضاة النهري بالعجوزة، أن الإعلان الدستوري انطوى على المساس بمقدسات الشعب، واصفًا إياه بـ”حادث أليم ألمّ بالأمة، 

وكان موقفه من الداعين لمليونيات ما تسمى بـ”تطهير القضاء” مُعاديًا، ووصفهم بقوله: “ألا إنهم هم الفاسدون.. هم من يريدون أن يتطهروا

كما كان له تصريح شهير بالإستنجاد بالرئيس الأمريكي “باراك أوباماداعيا إياه للتدخل في الشأن المصري من أجل إزاحة حكم الرئيس المنتخب “محمد مرسي” وجماعة الإخوان المسلمين من حكم مصر، مما دعا كثير من المراقبين للشأن المصري في الداخل والخارج لوصفه بالخيانة العظمى.

استغاثة من داخل سجن العقرب وتواصل هزليات قضاء العسكر. . الأحد 20 ديسمبر. . الغرامة الإسرائيلية ستؤخذ من جيوب الفقراء

التعذيب في سجن العقرب

التعذيب في سجن العقرب

التعذيب جريمة

التعذيب جريمة

الجوع

استغاثة من داخل سجن العقرب وتواصل هزليات قضاء العسكر. . الأحد 20 ديسمبر. . الغرامة الإسرائيلية ستؤخذ من جيوب الفقراء

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*سماع دوي انفجار كبير وارتفاع ألسنة الدخان بالقرب من حي المساعيد غرب مدينة العريش

 

*حكم بالسجن المشدد 3 سنوات على 17 في “قسم العرب ببورسعيد

قضت محكمة جنايات بورسعيد، اليوم الأحد، بمعاقبة 18 معتقلا من رافضي الانقلاب العسكري، بالسجن 3 سنوات لكل منهم، بمجموع أحكام بلغ 54 عاما، وذلك في إعادة محاكمتهم على خلفية اتهامهم بمحاولة اقتحام قسم شرطة العرب بمدينة بورسعيد، والذين كان قد حكم عليهم غيابيا بالسجن المؤبد وأخرين.

وكانت المحكمة ذاتها، قضت في 22 أغسطس الماضي، بمعاقبة المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، الدكتور محمد بديع، و18 آخرين بالسجن المؤبد لمدة 25 عاما، كما قضت المحكمة بمعاقبة 76 معتقلا “غيابيا” بالسجن المؤبد 25 عاما، كما عاقبت 28 متها آخرين حضوريا بالسجن لمدة 10 سنوات، وبراءة 68 متهما آخرين، وذلك بمجموع أحكام وصلت 2655 عاما، وذلك عن الاتهامات الموجهة إليهم في القضية.

وعند القبض على 18 معتقلا من الغائبين المحكوم عليهم بجلسة اليوم، تقدموا بطلب إعادة إجراءات محاكمتهم كون الحكم صادرا عليهم بالسجن المؤبد 25 عاما هو حكم غيابي، فتم قبول الطلب المقدم، وإلغاء الحكم الصادر بحقهم وإعادة محاكمتهم “محبوسين“.

وتعود وقائع القضية إلى 16 أغسطس 2013، حيث كشفت التحقيقات عن قيام بديع والبلتاجي وحجازي بـ”تحريض أعضاء الجماعة على اقتحام قسم شرطة العرب ببورسعيد، وقتل ضباطه وجنوده وسرقة الأسلحة الخاصة بالقسم وتهريب المحتجزين به”، ما أسفر عن مقتل 5 أشخاص وإصابة العديد من ضباط وأفراد القسم.

وأسندت النيابة العامة إلى المتهمين ارتكاب عدة جرائم من بينها “التحريض على القتل والشروع فيه، وتأليف عصابة مسلحة هدفها الهجوم على ديوان قسم شرطة العرب وقتل كل من بداخله، وسرقة الأسلحة الأميرية، كما قاموا بتدبير تجمهر بغرض تعطيل تنفيذ القوانين والاعتداء على سلطات الدولة“.واستمعت المحكمة بالجلسات الماضية، إلى مرافعة دفاع المعتقلين الـ18 والذي أكد أن تحريات الأمن الوطني جاءت خالية من أي تهمة للمعتقلين، وأنها ملفقة وخيالية ولا أساس لها من الواقع.
وأشار الدفاع إلى أحد المعتقلين وهو مصطفى شرابي، الذى يعمل محاسبًا في قناة السويس، موضحا أنه ظل يباشر عمله أكثر من شهر بعد الواقعة محل القضية، ليطرح الدفاع سؤالًا، “كيف لمتهم بقضية يظل يتردد على عمله بمكان حيوي لأكثر من شهر بعد الواقعة؟”، ليعقّب مطالبًا ببراءة المتهمين جميعا.

وقالت هيئة الدفاع عن المتهمين بمرافعة أول درجة، إن الواقعة برمتها لا تعدو على كونها مكايدة سياسية، وإنه يملك دليلا بالزجّ بجماعة الإخوان المسلمين في هذه المعركة، وإن من أهم الأدلة على ذلك أنه رغم تبني جماعة أنصار بيت المقدس لتفجير مديرية أمن الدقهلية، إلا أنه تم إلصاق التفجير بالإخوان واعتبار الجماعة إرهابية طبقا لقرار مجلس الوزراء بالرغم من أن الإخوان لم تعلن مسئوليتها عن الحادث وهو ما يوضح تعنت الدولة ضد الجماعة.

ودفعت هيئة الدفاع ببطلان إجراءات استجواب المتهمين لمخالفتها المادة 70 من قانون الإجراءات الجنائية المصري لإجرائها بدون حضور دفاع عن المتهمين، كما دفع ببطلان وانعدام تحريات الأمن الوطني الواردة بأوراق الدعوى، وانتفاء جريمة الإرهاب المنصوص عليها بالمادة 86 عقوبات، مضيفا عدم توافر الأركان المادية والمعنوية للجريمة المنسوبة للمتهمين والمنصوص عليها بالمادة 87 من قانون العقوبات.

وأيضا ببطلان التحقيقات التي أجريت بمعرفة النيابة بشأن القضية، حيث لم يحضر الدفاع بصحبة موكليهم أثناء التحقيقات معهم أمام النيابة العامة، وهو الأمر الذي يقضي ببطلان تلك التحريات، وفقا لنصوص المادة 24 من قانون الإجراءات الجنائية، والمادة 54 من الدستور الحالي للبلاد، التي أوجبت حضور المحامين للتحقيقات.

كما دفعت هيئة الدفاع بانتفاء صلة المتهمين بالواقعة محل القضية، دافعا كذلك بعدم دستورية المادة 86 مكرر من قانون العقوبات، والخاصة بأعمال الإرهاب والانضمام لجماعة إرهابية، موضحا أن تلك المادة مطعون عليها امام المحكمة الدستورية العليا ولم يتم الفصل بها حتى الآن.

واتهم الدفاع وسائل الإعلام بتعمد تشوية صورة المتهمين، وأنها المسؤولة عن تشويه سمعة تنظيم جماعة الإخوان المسلمين ومؤيديها داخل البلاد، وقال وسائل الإعلام بثت سمومها على مدار الفترة الماضية لتغيير صورة جماعة الإخوان أمام الرأي العام، وإظهارها في ثوب الجماعة الإرهابية“.

وتابع، “تلك الجماعة منذ تأسيسها كان مشهودا لها باعتدالها وسلميتها وفكرها الإسلامي الوسطي، إلى جانب أن تلك الجماعة كانت مشهرة بشكل قانوني كجمعية أهلية مكفول لها ممارسة حقوقها السياسية بموجب القانون، قبل عزل الرئيس محمد مرسي بالانقلاب العسكري الذي وقع في البلاد“.
وتضم قائمة المتهمين الأساسية قيادات بارزة في جماعة الإخوان المسلمين، منهم أعضاء مجلس الشعب السابقون الدكتور محمد البلتاجي، والدكتور أكرم الشاعر، والدكتور علي درة، والمهندس جمال هيبة، والداعية الإسلامي الشيخ صفوت حجازي.

كانت النيابة العامة أحالت المتهمين إلى المحاكمة، بعد أن وجهت لهم اتهامات زعمت فيها بأنهم في يوم 16 أغسطس 2013 بدائرة قسم شرطة العرب بمحافظة بورسعيد، قام المتهمون بتكوين تجمهر من شأنه أن يجعل السلم العام في خطر وكان الغرض منه ارتكاب جرائم الاعتداء على الأشخاص والممتلكات العامة والخاصة والتأثير على رجال السلطة العامة في أداء عملهم بالقوة والعنف حال حمل بعضهم أسلحة نارية وبيضاء وقنابل مولوتوف مما تستخدم في الاعتداء على الأشخاص

 

* اعتقال تلميذين بالمرحلة الإعدادية بالشرقية بتهمة “المرور بجوار كنيسة

واصلت قوات أمن الانقلاب جرائمها وانتهاكاتها بحق الأطفال واعتقلت تلميذين بالمرحلة الإعدادية من قرية مباشر بالإبراهيمية محافظة الشرقية دون ذكر أسباب اعتقال الطفلين في جريمة جديدة تضاف إلى جرائمها بحق أطفال مصر وشعبها.

وذكر شهود عيان من الأهالي أن قوات أمن الانقلاب اختطفت كلا من أحمد السيد أنور طالب بالصف الثالث الإعدادي، ومعاذ محمد عبد الفتاح طالب بالصف الثاني الإعدادي أثناء مرورهما من أمام كنيسة بمدينة ديرب نجم أمس السبت بشكل تعسفي.

من جانبهم حمّل أهالي وأسرتا التلميذين سلطات الانقلاب ومأمور مركز شرطة ديرب نجم ومدير أمن الشرقية ووزير الداخليه بحكومة الانقلاب المسئولية عن سلامة الطالبين، مطالبين بسرعة الإفراج عنهما ومحاسبة المتورطين فى هذه الجريمة.

كما ناشدت أسرتا التلميذين منظمات حقوق الإنسان والطفل بالتدخل وتوثيق الجريمة والضغط من أجل رفع الظلم الواقع عليهما وسرعة الإفراج عنهما

 

 

*زوجة البلتاجي: فتح الزيارة بسجن العقرب “أكذوبة

كشفت سناء عبدالجواد زوجة الدكتور محمد البلتاجي القيادي بجماعة الإخوان المسلمين، أن إعلان فتح الزيارة بسجن العقرب غير حقيقي.

وقالت في منشور لها عبر صفحتها الرسمية على موقع “فيس بوك”: “اللهم صب غضبك وانتقامك على الظالمين ومن عاونهم.. ما معنى أن يشيعوا أن الزيارة قد فتحت بسجن العقرب بعد أشهر من غلقها فتذهب الأهالي فرحين برؤية أهاليهم والاطمئنان عليهم وبعد الوقوف أمام السجن من قبل الفجر يتمكن القليل منهم بالزيارة، ويتم غلق الزيارة أمام الكثير“.

وتساءلت: “هل تريدون التصدير للرأي العام بعد فضحكم بالانتهاكات في #‏مقبرة_العقرب أن الزيارة قد فتحت والأوضاع قد تحسنت؟“.

وأضافت: “ما معنى زيارة دقيقة ونصف من خلال حائل زجاجي وأيضا من غير دخول لا ملابس ولا دواء ولا طعام ولا أغطية“.

وتابعت زوجة البلتاجي: “لا قانون في دولة العسكر ولا ذرة من رحمة أو إنسانية، ألا تعملون حسابا ليوم تقفون فيه أمام الجبار فيحاسبكم على كل ما اقترفتموه من جرائم“.

وأكملت: “لا تعملون حسابا ليوم قادم وإن طالت أيامكم السوداء يحاسبكم فيه الشعب المصري على كل جرائمكم، اللهم عجل يا رب بيوم تشفي فيه صدورنا وترد فيه حقوقنا“.

 

 

* رسالة استغاثة من داخل سجن العقرب

قالت الناشطة مروة أبوزيد أنه قد وصلت إليها رسالة من أحد ذوي المعتقلين بطره، اسغاث بها فيها من المعاملة الغير آدمية التي يتعرض لها المعتقلون.

حيث قالت في تدوينة لها بموقع فيسبوك :

رسالة هامة جدا  هي:

اليوم وانا واقفة مستنية الطفطف عند سجن المزرعة كان في مأمورية طالعة ومنها عربة ترحيلات واقفة قريب مننا (العربية دي جاية من سجن العقرب) فحد نده علينا منها وقال “الحقونا الناس بتموت ف العقرب، سألته اسمك ايه قال لي فلان، فقلت له كمل انا سامعك ،قالي في انتهاكات وصلت للتحرش الجنسي ،وتعذيب قاسي جداً ،وفي ناس مقفول عليها بقالها ٨شهور ما شافتش الشمس” دا نص الكلام اللي قاله طبعاً الظباط والعساكر اتلموا وبعّدونا عن العربية وبعد كدا مشيت.

انشروا وافضحوا النظام في كل مكان.

أقل مايُعمل انقاذا لإخوانا في العقرب وفي سجون الظلم.

أما عن معاناة الزيارة في الأيام السابقة تقول سندس جمال روايتها لبداية مشهد زيارة شقيقها عمر المحبوس داخل السجن:

“الزيارة في سجن العقرب فتحت بلّغوا الأهالي، هكذا انتشرت العبارة، فوصلنا بعد شروق شمس اليوم بدقائق، لنجد من سبقونا من الفجر، ونرى أسراً تبيت أمام بوابات السجن من الساعة 2 فجراً“.

كله يهون لكن أشوفه

وأضافت “فُتِح باب السجن (العقرب)، وبدأ الناس بالدخول كأنه تصوير بطيء، حتى أنك تظن أن مَنْ يدخل دخل بروحه، وترك جسده محشوراً وسطنا”، ناقلة عن والد أحد السجناء عبارة: “كله يهون لكن أشوفه وأطمئن عليه“.

سندس جمال، التي كشفت عن منع بعض الأهالي من الزيارة في نهاية اليوم (لم تحدد أعدادهم)، خلصت في نهاية زيارتها إلى أن “زيارة العقرب وإن سُمّيت زيارة، لا تعلم منها إلا حديث الدقيقتين مع شقيقها“.

“رابطة أسر معتقلي العقرب” قالت في بيان لها اليوم، ضمن نقلها رواية سندس جمال وأخريات: “نجح حوالي 200 أسرة في الوصول إلى أمام بوابة العقرب والكثير منهم لم يتمكن من الزيارة“.
وأشارت الرابطة إلى جملة مما تراه انتهاكات حدثت، منها “وقوف الأهالي أوقاتاً طويلة، وبتعديل طوابير الانتظار لهم أكثر من مرة، ما أصاب أهالي السجناء بالقلق من وصول الساعة إلى الثالثة (موعد انتهاء الزيارة)، دون دخول، ما دفع إحدى الأمهات التي كانت تحمل طفلها إلى أن تنهار من البكاء وتترك أحد الطوابير، وتغادر السجن دون زيارة“.

ودشنت الرابطة على مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاغات #‏افتحوا_الزيارة، #‏زيارة_60دقيقة # زيارة_بلا_حائل، للمطالبة بحقوقهم في زيارة ذويهم من دون حائل.

منذ الفجر في طوابير مذلة

آية علاء، زوجة حسن القباني الصحفي المحتجز فى سجن العقرب، تحكي جزءاً من مشهد زيارات العقرب قائلة: “توجهت للزيارة في سجن العقرب وكنت أمام السجن من الخامسة فجراً تقريباً، وبداخل ساحة الانتظار الساعة 9 صباحاً، وانتظرت وأسرة زوجي، ما بين شمس وبرد حتى عصر اليوم في طوابير مذلّة، يأتون بها شمالاً ويميناً، وإلى الأمام والخلف، وسط افتعال مشاكل ومشادة من إدارة السجن مع الأهالي ورفضهم أننا نقوم بتنظيم أنفسنا“.

وأضافت في روايتها: “كانت ما تسمى كذباً وزوراً، زيارة، عبارة عن 12 ساعة ذلّ، وعذاب، من أجل دقيقة واحدة وليست مبالغة، دقيقة واحدة بالثانية، يتم بعدها قطع الكهرباء في الكابينة (حائل زجاجي يجمع الأهل والمحتجز عبر هاتف)، خلاصة القول، هذه ليست زيارة، ولكن تعذيب ممنهج“.

زيارة بعد منعها شهرين

مثلها تحدث محمد خطاب عن أزمة زيارة والدته لشقيقه الأكاديمي الاقتصادي البازر المسؤول الأسبق بوزارة المالية، عبدالله خطاب، بسجن العقرب، قائلاً: “بعد أكتر من شهرين منع للزيارة، وبعد 9 ساعات انتظار من الفجر ومعاناة أمام سجن العقرب، أمي وأختي تمكنتا من زيارة أخي اليوم“.

وأضاف: “كانت الزيارة 4 دقائق عبر حائل زجاجي، كل فرد دقيقتين ورفضت إدارة السجن دخول ياسمين بنت أخي لرؤيته، وأرادت أمي أن تقنع الضابط بأن تتمكن من رؤية أبيها، ولكنه رفض“.

وتختصر آية البارة معاناتها اليوم بعد إتمام زياتها لزوجها طه السلهوب المحتجز بسجن العقرب، قائلة: “الطابور كان رهيباً وكل حاجة كانت صعبة، والزيارة دقيقتين“.

رحلة شاقة للزيارة

وفي شهادتها عبر صحفتها على فيسبوك، شرحت البارة حرصها على مطالبها بفتح زيارة حقيقة، قائلة: “أنا أقوم في الساعة الثانية منتصف الليل، وأسافر 3 ساعات لأصل لسجن العقرب، وأقف في طابور من أربع لخمسة ساعات، على الأقل، ثم ندخل استراحة السجن، ساعة أخرى، ثم يأتي الطَفْطَف (حافلة لنقل ذوي السجناء داخل السجن)، ونتظر وقتاً آخر ثم يتم تسجيل اسمنا في الزيارة، ونقعد وقتاً جديداً حتى نسمع اسم المعتقل، ثم ندخل استراحة ما بعد التفتيش، لمدة نصف ساعة أو ساعة“.

وأضافت “بعد كل ما سبق ‏ندخل مكان الزيارة نجلس نحو نصف ساعة، وندخل الزيارة وندخل كابينة (حائل زجاجي)، ونرفع سماعة الهاتف ونستمر ‏دقيقتين لثلاثة، والله والله لا يتجاوز 3 دقائق لـ٣ أشخاص كل واحد دقيقة، ثم نعود لمنازلنا بعد السادسة إن كنا محظوظين“.

إلغاء الزيارات

وكشفت “التنسيقية المصرية للحقوق والحريات” ، في بيان لها عن وجود انتهاكات في زيارات سجن العقرب اليوم، بعضها متمثل في قصر وقت الزيارة، وعدم دخول الأطعمة والأغطية، وإلغاء زيارات كثير من الأهالي.

راجية عمران، الحقوقية المصرية عضوة المجلس القومي لحقوق الإنسان (الحكومي)، قالت إن “المجلس تحدث في جلسة أخيرة له عما يتحدث عنه الأهالي من وجود انتهاكات في سجن العقرب، من صعوبة في دخول الأدوية والأغطية والأطعمة، والزيارة القصيرة، وطالبنا من وزارة الداخلية بزيارة عاجلة للمجلس، لكن لم تحدد بعد“.

وحول ما أثاره الأهالي من انتهاكات أثناء زيارة العقرب اليوم، أضافت عمران: “سمعت بعض ما تم، ونحن لنا تواصل مع بعض الأهالي، ونرصد الانتهاكات، ونعجل بزيارة السجن، ونحاول تصحيح الوضع“.

 

 

*نظام السيسي يواصل التسول.. فلماذا يستجيب الخليج رغم الصعوبات الاقتصادية؟

يواصل نظام الانقلاب المصري بقيادة الجنرال عبد الفتاح السيسي، التسول من الرز الخليجي، فبعد ساعات من إعلان المملكة العربية السعودية إمداد مصر باحتياطاتها البترولية خلال الخمس سنوات المقبلة، ورفع استثماراتها في مصر إلى “30 مليار ريال” أي “8 مليارات دولار”، أعلنت ممثلة بالحكومة قيام وفد رفيع المستوى بجولة خليجية، تبدأ اليوم السبت، لبحث المساعدات التي تحتاجها مصر خلال الفترة المقبلة.

وقالت الدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولي المصري، في تصريحاتٍ صحفية، أمس الأربعاء، إنَّ الجولة ستبدأ بالكويت، حيث يعتزم الوفد طلب ودائع دولارية للبنك المركزي من الحكومتين الكويتية والإماراتية. وأضافت أنَّ الوفد سيبحث أيضًا التعاون المستقبلي وفرص الاستثمار في مصر.

وتعاني مصر من أزمة عملة وصعوبة في اتخاذ إصلاحات جريئة للتعامل معها نتيجة الحسابات السياسية والاقتصادية والتي تسعى لتجنب ارتفاع كبير في الأسعار، وتعمل الحكومة على تعزيز موارد البلاد الدولارية، ودعم احتياطي النقد الأجنبي لدى البنك المركزي، الذي يعاني ضغوطًا كبيرةً في الوقت الحالي لتمويل عمليات التجارة الخارجية، والعمليات الرأسمالية.

وكشفت نصر” عن موافقة السعودية على تقديم 750 مليون دولار منحة سلعية لمصر خلال الفترة المقبلة، لافتةً إلى أنَّ المنحة سيتم الحصول عليها على هيئة واردات سلعية من الأدوية والمنتجات الغذائية التي تهدف للحفاظ على مستوى الأسعار في مصر.

وأوضحت أنَّ الدفعة الأولى من المنتجات البترولية التي وعدت بها المملكة ستأتي في أول يناير المقبل، رافضة الكشف عن قيمتها، مشيرةً إلى أنَّ جميع الأدوات التمويلية متاحة أمام الحكومة المصرية للحصول على دعم لبرامج ومشروعات الحكومة التنموية

.

مصر تمهد الطريق للمساعدات

ومهدت الحكومة المصرية الطريق أمام استقبال هذه المساعدات، حيث خرج قبل أيام من إعلان المملكة السعودية مساعدة مصر، مسؤول في الحكومة المصرية الحالية بتصريح لصحف أجنبية يقول فيه إن السلطات تعتزم إجراء محادثات مع السعودية والكويت والإمارات لتأمين المزيد من المساعدات والاستثمارات، حيث يسعى البلد لتخفيف أزمة الدولار التي تهدد بعرقلة الاقتصاد.

وبحسب تصريحات المسؤول المصري، الذي لم تسميه “بلومبيرغ بيزنس”، فإن المحادثات ستركز على “مجالات التعاون” بما في ذلك الاستثمارات والمساعدات الإنمائية وودائع العملات الأجنبية في البنك المركزي، وكذلك توريد المنتجات النفطية وغير النفطية.

وكانت شبكة “بلومبرج” الإخبارية الأمريكية، قد ذكرت أن المساعدات المالية – الخليجية- الجديدة المحتمل أن تقدم لمصر من شأنها أن توفر العملة الصعبة اللازمة لقيام الشركات بتمويل واردتها من السلع الرأسمالية والمواد الخام، علاوة على مساعدة السلطات على تجنب اللجوء لخفض غير منضبط في العملة المحلية.

مساعدات لم تنعكس على تحسين الأحوال

وأكد مراقبون أن المساعدات الخليجية لم تنعكس بشكل مباشر على تحسين الأحوال المعيشية للمواطنين المصريين بل زادت معدلات الفقر والبطالة وارتفعت الأسعار بصورة قياسية، واستمر تراجع الاحتياطي النقدي للبلاد لدي البنك المركزي مما يدلل على عدم تغذيته بالمساعدات الخليجية التي قدمت لمصر.

مستقبل المساعدات الخليجية لمصر

وتحت عنوان “المساعدات الخليجية لمصر التقديرات وسيناريوهات المستقبل”، أكد مركز الجزيرة للدراسات في بحث له، أن ما صدر عن الحكومات المصرية المتعاقبة ووزراء المالية عقب الانقلاب يقول: إن هذه المساعدات كانت بمثابة شريان حياة للاقتصاد المصري، وتمويل إجراء إصلاحات طال انتظارها.

ووضع المركز 3 سيناريوهات للمساعدات الخليجية المقدمة لمصر، أولها استمرار المساعدات الخليجية لمصر، لكن بوتيرة أقل، وهو ما ظهر بشكل ملحوظ في مؤتمر شرم الشيخ حيث تعهدت 4 دول خليجية بتقديم 12.5 مليار دولار مساعدات جديدة لمصر ما بين ودائع واستثمارات ومساعدات نفطية

وهو ما جاء مخالفًا لتحليلات ذهبت إلى توقف المساعدات لظروف تتعلق بالوضع المالي الجديد للموازنات الخليجية؛ خاصة عقب تعرضها لخسائر تقدر بنحو 300 مليار دولار بسبب تهاوي أسعار النفط، حسبما صرحت كريستين لاجارد مدير صندوق النقد الدولي في شهر يناير الماضي.

وهو ما يحدث اليوم أيضا، حيث قرر العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز آل سعود، أمس الأول زيادة الاستثمارات في مصر إلى 8 مليارات دولار، فيما تتابع الجولات المصرية في الكويت والإمارات للحصول على المزيد.

أما السيناريو الثاني الذي رصده مركز الجزيرة للدراسات فهو توقف المساعدات لأسباب تتعلق بالوضع المالي والسياسي للدول الخليجية وهو ما لم يتحقق حتى الآن

وفيما يتعلق بالسيناريو الثالث، فقد توقع المركز أن تستمر المساعدات النفطية فقط لا النقدية لمصر، خاصة أن انخفاض أسعار النفط يساعد على ذلك، وكذا استبدال المساعدات النقدية باستثمارات.

استجابة للمطالب المصرية رغم المعاناة الخليجية

وتأتي المساعي المصرية للحصول على مساعدات خليجية مستجابة برغم تقرير لمركز الإمارات للدراسات والإعلام يؤكد ارتفاع مؤشر التضخم السنوي لأسعار السلع والخدمات في سلة المستهلك في دبي بنسبة 3.07٪ خلال شهر نوفمبر الماضي مقارنة بالفترة ذاتها من العام 2014، فيما انخفض المؤشر على أساس شهري بنسبة 0.19٪ الشهر الماضي، بحسب وكالة الأنباء الرسمية “وام“.

كما بادرت الإمارات إلى تطبيق خطوات إصلاحية في يونيو الماضي عبر تحرير أسعار الوقود ورفع تعريفة الكهرباء في أبوظبي، فيما يتوقع أن يوفر مئات المليارات من الدولارات.

أما الكويت فبدأت ببيع بعض مشتقات النفط بأسعار السوق منذ مطلع 2015. وخفّضت الإنفاق بنسبة 17%، وهي في طور زيادة أسعار الوقود وسعر المياه والكهرباء.

 

 

*سر الإطاحة بقيادات “الأمن الوطني” و”العام

 أثار قرار وزير الداخلية في حكومة الانقلاب “مجدي عبدالغفار” إجراء حركة تنقلات في قطاعات الوزارة، شملت قيادات بارزة، العديد من علامات الاستفهام حول مغزى التوقيت؟ وهل ثمة علاقة بينه وبين قرب ذكري ثورة 25 يناير؟ 

وشملت التغييرات رئيس جهاز الأمن الوطني اللواء صلاح حجازي ونائبيه اللواءين محمود الجميلي وهشام البستاوي، وتم تعيين اللواء محمد شعراوي مديرا للجهاز، كما تم تعيين اللواء عبدالفتاح عثمان مساعدًا أول للوزير لشرق الدلتا، واللواء محمود يسري لقطاع الأمن، وتعيين اللواء أحمد حجازي مدير أمن الإسكندرية مساعدا أول لوزير الداخلية لأمن الجيزة بديلاً عن اللواء طارق نصر، وتعيين اللواء سيد جاد الحق مساعدا أول للوزير لمصلحة الأمن العام.

وشملت التغييرات أيضًا تعيين اللواء أيمن جاد كمساعد أول للوزير للشؤون المالية، وكان يرأس الإدارة العامة لشؤون الضباط، وتعيين اللواء عمرو شاكر مدير الإدارة العامة للإعلام والعلاقات، وتعيين اللواء محمد البهجي كمساعد أول وزير الداخلية لشؤون التخطيط.

 ويرى مراقبون أن تغيير طاقم جهاز الأمن الوطني “أمن الدولة سابقًا” يأتي في محاولة يائسة من جانب الوزارة للترويج لوجود إصلاحات في الجهاز بعد أن فاحت رائحته محليًا ودوليًا، جراء زيادة حالات الاختفاء القسري للمعتقلين في سلخانات “الأمن الوطني” بهدف انتزاع اعترافات ملفقة، مشيرين إلى أن التعذيب والإخفاء القسري وتلفيق التهم بمثابة “سياسة ممنهجة” لا ترتبط بتغيير الأشخاص.

 واللافت أيضًا في تلك التغييرات أنها شملت بعض المناطق الساخنة والتي فشلت فيها الأجهزة الأمنية في وقف الحراك الثوري فيها على مدار أكثر من عامين، ويخشى أن تكون بؤرة مشتعلة مع قرب حلول ذكرى ثورة 25 يناير.

 

 

* أبرز هزليات قضاء العسكر اليوم

تستكمل محكمة جنايات القاهرة اليوم الأحد، هزلية محاكمة الرئيس محمد مرسي، وعشرة آخرين من كوادر وأعضاء جماعة الإخوان المسلمين، في هزلية التخابر وتسريب وثائق ومستندات صادرة عن أجهزة الدولة السيادية إلى مؤسسة الرئاسة، وتتعلق بالأمن القومي والقوات المسلحة المصرية، وإفشائها إلى دولة قطر“.

التخابر
ويستكمل بجلسة اليوم مناقشة باقي أعضاء اللجنة الفنية المشكلة من رئاسة الجمهورية لفحص الأوراق الخاصة بمؤسسة الرئاسة والمحرزة ضمن القضية، وهي اللجنة التي تم البدء في سماع أقوالها بالجلسة الماضية.

بورسعيد
تعقد محكمة جنايات بورسعيد بمعهد أمناء الشرطة بطره، اليوم الأحد، برئاسة المستشار محمد السعيد الشربيني، جلسة النطق بالحكم فى إعادة إجراءات محاكمة 18 من أنصار الشرعية في القضية المعروفة إعلاميًا باقتحام قسم العرب ببورسعيد.

مدينة نصر
كما تواصل المحكمة العسكرية بالهايكستب محاكمة 20 من رافضي انقلاب العسكر من بينهم الأستاذ الدكتور محمد طه وهدان في الهزلية المعروفة إعلاميًّا بـ”خلية مدينة نصر” قضية رقم 89 لسنة 2015 جنايات شرق عسكرية.
ولفقت نيابة الانقلاب للوارد أسماؤهم فى القضية الهزلية عدة تهم منها تفجيرات سيتي ستارز ومعرض الكتاب وإتلاف برج كهرباء.
وتضم القضية الهزلية كلا من:
1-
محمد طه وهدان
2-
محمد سعد عليوة
3-
عبد الفتاح السيد
4-
محيي الدين الزايط
5-
عثمان عناني الخطيب
6-
اشرف وحيد
7-
خالد جمال
8-
محمد فهمي
9-
محمد عيد
10-
دسوقي عزب
11-
رضا رضوان
12-
وسيم زينهم
13-
عبد الرحمن مصطفي
14-
محمد سعيد
15-
شريف عبد الناصر
16-
احمد ابو مليح
17-
عبد الرحمن صلاح
18-
عمر فاروق
19-
عادل عارف
20-
عمرو فتح الباب

والدة معتقل
وتعقد محكمة الجنح بالدقهلية جلسة محاكمة سوزان مصطفى محمود حسانين والدة المعتقل “أحمد جاد” الطالب بكلية الهندسة جامعة المنصورة بعد أن تمت إحالتها إليها يوم 14 ديسمبر.
كانت قوات أمن الانقلاب قد احتجزت يوم الأحد ٣٠ أغسطس خمس سيدات أثناء زيارة ذويهن، أخلي سبيلهن جميعاً عدا والدة “جاد” التي عرضت على نيابة الانقلاب ووجهت لها تهم الانتماء لجماعة إرهابية ونقل رسائل ومعلومات تخص تنظيما إرهابيا.

أيضا تواصل محكمة استناف المنصورة اليوم جلسة محاكمة أربعة طلاب بهندسة المنصورة. وهم: (عبد الهادي العوادلي، أحمد جاد، ياسر الزيني، وأكرم راشد) علي الحكم الصادر بحقهم بالحبس 5 سنوات وغرامة 500 جنيه.

المجمع الإسلامي
كما تعقد محكمة جنايات دمياط برئاسة المستشار صلاح الدين شرابية جلسة النطق بالحكم فى إعادة محاكمة 32 من أنصار الشرعية في القضية رقم 939 لسنة 2014 جنايات دمياط الجديدة، والمقيدة برقم41 كلي لسنة 2014، والشهيرة بـ”أحداث المجمع الإسلامي
وكانت المحكمة، قضت فى وقت سابق بالحبس للوارد أسمائهم فى القضية 3 سنوات مع الشغل على خلفية اتهامات ملفقة من قبل نيابة الانقلاب، ومن بين الأسماء الوارده فى القضية كل من:
1-
محمد أحمد حامد دعادير
2-
حسين حسن محمد عكاشة
3-
وائل محمد عاشور العزونى
4-
طاهر أبوبكر الصديق عبد الغني
5-
زكي السيد زكي الصايغ
6-
جمال الغريب محمد
7-
عبد الرحمن عبد المجيد الفيومي
8-
حسن محمد محمد المطري
9-
إبراهيم محسوب إبراهيم
10-
فتحي عبد الرحمن محمد الغرباوي
11-
محمد عبد الغني سيد أحمد
12-
عماد عبد الغني شعيب
13-
وائل حامد المرسي سليمان
14-
فتحي محمد مصطفى الدنجاوي
15-
محمد احمد محمد مارية
16-
مصطفي كامل عبده السري
17- 16
آخرين.

أنصار الشريعة
كما تواصل محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى، جلسات نظر محاكمة 23 من رافضى انقلاب العسكر فى القضية رقم 318 لسنة 2014 حصر أمن الدولة العليا والمعروفة إعلاميا بتنظيم أنصار الشريعة والتى تضم 23 من رافضى انقلاب العسكر.

وتضم القضية كلا من 1- السيد السيد عطا محمد مرسى – 35 سنة 2- مديح رمضان حسن علاء الدين– 33 سنة 3- عمار الشحات محمد السيد إبراهيم سبحة– 21 سنة – بائع منظفات صناعية 4- طلبة مرسى طلبة مرسى – 48 سنة – مأذون شرعى 5محمد إبراهيم صادق على – 35 سنة – مالك محل لبيع الخميرة 6- تامر محمد حسن الحمراوى – السن 35 – تاجر ملابس 7- محمد عبدالرحمن جاد محمد – السن 34فنى بالسكة الحديد 8- عمرو جميل محمد نصر – السن 25 سنة 9- مالك أنس محمد سليمان بدوى – 32 سنة – مالك محل أحذية 10- محمد يحيى الشحات بيومى – 32 سنة 11- محمد السيد عبدالعزيز محمد مطاوع – 25 سنة – عامل بصيدلية 12عبدالقادر حسين عبدالقادر طه – 39 سنة – سائق 13- – محمد عنتر هلال غندور سليمان – 29 سنة – تاجر ملابس 14 – محمد أحمد توفيق حسن – 28 سنة – سائق 15- ياسر محمد أحمد محمد خضير – – 26 سنة – حاصل على بكالوريوس هندسة 16محمد عبدالرحمن عبده حسن – هارب – 27 سنة – مالك محل أحذية 17- مدين إبراهيم محمد حسانين – 52 سنة 18- الشحات محمد السيد إبراهيم سبحة – 54 سنة مالك منحل 19- سعيد عبدالرحمن جاد محمد – 47 سنة – مالك مخبز 20عبدالرحمن هليل محمد عبد الله – 33 سنة – مالك محل مفاتيح 21- هانى صلاح أحمد فؤاد بدر – – 24 سنة – مالك مؤسسة الحمد للزخرفة والديكور 22- عبد الحميد عونى عبد الحميد سعد – 27 سنة – طبيب بشرى 23- سعيد أحمد شاكر سعد سلامة – 26 سنة.

بني سويف
أيضا تواصل محكمة غرب القاهرة العسكرية “الهايكستب”، محاكمة 258 من رافضى انقلاب العسكر بمحافظة بني سويف في القضية محضر رقم 4570 لسنة 2013 إداري بندر بني سويف قضية رقم 96 لسنة 2015 جنايات غرب القاهرة العسكرية.
وأكد على أبو العلا رئيس هيئة الدفاع عن المعتقلين أن محكمة غرب القاهرة تباشر القضية بحضور 78 من رافضى انقلاب العسكر وغياب 178 ممن تم إخلاء سبيلهم مسبقا على ذمة القضية.

ويواجه الـ 258 المحالين للمحاكمة العسكرية وعلى رأسهم 6 من أعضاء مجلسي الشعب والشورى المنحلين، بينهم نهاد القاسم أمين حزب الحرية والعدالة في بني سويف وليس بينهم الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان والأستاذ متفرغ بكلية طب بيطري بني سويف والمحكوم عليه بالإعدام في قضيتي التخابر” و”وادي النطرون” تهمًا ملفقة بقتل عدد من أفراد وأمناء الشرطة بقسم شرطة بني سويف وناصر، وتخريب المنشآت الحكومية عقب فض اعتصامي رابعة العدوية، والنهضة، منتصف مارس الماضي.

القليوبية
أيضا تواصل محكمة الجنايات العسكرية، المنعقدة بمنطقة الهايكستب، محاكمة ٦٩ من أنصار الشرعية بالقضية رقم ٢٢١ لسنة ٢٠١٥ جنايات عسكرية شمال القاهرة، والمعروفة إعلاميا بقضية ”خلية القليوبية“، ولفقت نيابة الانقلاب للوارد أسمائهم فى القضية الهزلية عدة تهم منها حيازة مفرقعات وحرق محولات كهرباء وسيارات شرطة

 

* الجيش يستولى على مصر..إسناد مهمات “النظافة والأمن” بالمستشفى الجامعي بسوهاج إلى الجيش

 وافق مجلس إدارتي الجامعة والمستشفى الجامعي بقيادة رئيس الجامعة الانقلابي الدكتور نبيل نور الدين على إسناد مهمات النظافة والأمن إلى إحدى الشركات الخارجية التابعة للقوات المسلحة لتكون المسؤولة عنهما،  بتكلفة قدرها 9 ملايين جنيه سنويًّا؛ وذلك للإشراف والتنفيذ والقيام بأعمال النظافة والأمن بالمستشفى الجامعي

يأتي ذلك القرار تحت دعوى أن هناك شكاوى عديدة من قبل أطباء المستشفى من تدفق كبير للمرضى ومرافقيهم؛ الأمر الذي يجعل المستشفى داخل دائرة الفوضى والإهمال بعد تغيب العديد من عمال النظافة والمعاونين الفنيين عن العمل.

وأعرب الدكتور أحمد سيد، طبيب جراحة “عن تخوفه من تدخل هذه الشركات في عمل الأطباء بالمستشفى وباقي العاملين، سواء كان على المستوى الإداري أو المستوى التدريسي والطبي والوظيفي، وألمح إلى أن هذه الشركات قد تكون ذات طبيعة تجسسية لا تحترم خصوصيات الأطباء أو العاملين بالمستشفى وقد تكون سببًا رئيسيًا في فصل بعضهم“.

 

 

*صحيفة بريطانية: الغرامة الإسرائيلية ستؤخذ من جيوب الفقراء بمصر

اعتبرت صحيفة “ميدل أيست مونيتور” البريطانية، أن قضية التعويضات التي سوف تدفعها مصر لإسرائيل والتي تبلغ 1.7 مليار دولار بعد انهيار اتفاقية الغاز بين الجانبين في 2012، تجعل المصالح بين الدولتين على المحك، مؤكدة أن الغرامة سوف يتأثر بها المواطن الفقير، وتؤخذ من جيوبهم بشكل أو بأخر.

وقالت الصحيفة في تقرير نشر أمس السبت، بعنوان “إلى أي مدى يمكن أن يذهب الخلاف المصري الإسرائيلي حول الغاز”، في الأسبوع الماضي، أعلنت إسرائيل أنها سوف تحصل على تعويضات من مصر بقيمة 1.7 مليار دولار بعد انهيار اتفاق تصدير الغاز في 2012، حيث كانت القاهرة تصدر الغاز لتل أبيب بأسعار أرخص من قيمتها السوقية، مما تسبب في خسائر فادحة للاقتصاد المصري.

وبعد ثورة يناير في 2011، تعرض الخط الناقل للغاز لتفجيرات كثيرة مما دفع الهيئة العامة للبترول (جاسكو) في النهاية لوقف الغاز.

وبعد سقوط مبارك تغيرت سياسة تصدير الغاز، فبدلا من بيع الغاز لإسرائيل بسعر منخفض، توقفت الصادرات، وبدأ الإسرائيليون يواجهون خسائر فادحة، وهو ما شكل ضربة كبيرة لتل أبيب، التي منذ انتصارها في حرب عام 1967 تحصل على إمدادات مصرية من الغاز.

وحتى أوائل 2012، كانت 45 % من احتياجات إسرائيل من الغاز الطبيعي تأتي من مصر، وعندما توقفت تلك الإمدادات كانت ضربة هائلة لشركات الطاقة الإسرائيلية، ولكنها لم تؤثر على العلاقات السياسية بين الجانبين.

وجاءت قضية التعويضات في وقت يتجه الاقتصاد المصري نحو أزمة كبيرة، فإيرادات قناة السويس تشهد تراجعا للشهر الرابع على التوالي، بحسب تصريحات للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، والتي كان من المفترض أن تكون دفعة قوية للاقتصاد المصري.

وتشير أحدث الإحصاءات، أن الاقتصاد في حالة سيئة، فـ49 % من الشعب المصري يعيشون في فقر نسبي، و28 % يعيشون في فقر مدقع، حتى السياحة التي كانت تعتبر أحد أركان الاقتصاد، تعيش أسوأ فتراتها منذ سقوط الطائرة الروسية في سيناء.

تكاليف المعيشة في مصر أصبحت أكثر صعوبة يوما بعد يوم، ففي الشهر الماضي سجلت أسعار الخضروات زيادة بلغت 43.5 %، والاقتصاد غير المستقر يعني أن السوق يخضع لزيادات كبيرة في أوقات الذروة، وفي وقت سابق من العام الجاري خلال شهر رمضان، ارتفعت أسعار اللحوم بنسبة 30 %، ويؤدي ارتفاع أسعار المواد الغذائية بشكل سريع لإرتفاع نسبة التضخم ليصل إلى 11.8 %، وهو أعلى نسبة منذ ستة أشهر.

وأوضحت الصحيفة، أن زيادة الأسعار يشعر بها المواطن الأكثر فقرا، وعلى هذا فأن الغرامة الإسرائيلية سوف تؤخذ من جيوب الفقراء بشكل أو أخر.

 

قضاء الانقلاب ومسلسل الإعدامات كلاكيت يتكرر. . الاثنين 28 سبتمبر. . الاقتصاد نحو مزيد من الانهيار وسياسات لا تزيد البسطاء ومحدودي الدخل إلا فقرا

السيسي يدعو لتوسيع السلام مع الاحتلال

السيسي يدعو لتوسيع السلام مع الاحتلال

قضاء الانقلاب ومسلسل الإعدامات كلاكيت يتكرر. . الاثنين 28 سبتمبر. . الاقتصاد نحو مزيد من الانهيار وسياسات لا تزيد البسطاء ومحدودي الدخل إلا فقرا

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* محكمة الجنايات تقضي بإعدام 3 من رافضي الانقلاب والسجن بين المؤبد و 10 أعوام على 68 آخرين بالإسكندرية في ‏القضية المعروفة إعلاميا بـ”أحداث مكتبة الإسكندرية”

 

قضت محكمة جنايات الإسكندرية، اليوم الاثنين، بالإعدام على 3 من رافضي الانقلاب والمؤبد لـ 25 آخرين بتهم ملفقة حول قتل مواطنين وأفراد شرطة عقب فض اعتصامي رابعة والنهضة في مهزلة “أحداث مكتبة الإسكندرية”.

وأصدرت المحكمة، بإجماع الآراء وبعد استطلاع رأي مفتي الانقلاب، حكماً بإعدام كلٍّ من المعتقلين سياسيا وهم: ياسر عبد الصمد محمد عبد الفتاح، وياسر الأباصيري عبد النعيم حضورياً، ووليد محمد حبيب غيابياً ، وبالسجن المؤبد على 25 آخرين، بينهم 4 غيابياً.

كما أصدرت المحكمة برئاسة المستشار، جمال جمعة قطب، حكماً بالسجن مددا تتراوح بين 10 و15 عاما على 43 معتقلا سياسيا آخرين، وبوضع جميع المتهمين عدا المحكوم عليهم بالإعدام، تحت المراقبة لمدة 5 سنوات، وألزمتهم بالمصاريف ومصادرة ما زعمت أنه أسلحة وذخائر، بعد تلفيق تهم بالتسبب في مقتل ضابط شرطة ومجندين و13 مواطناً وإصابة أكثر من 68 من المواطنين ورجال الشرطة.

وزعمت المحكمة في حيثيات حكمها أن “المتهمين حاربوا الله ورسوله وسعوا في الأرض فساداً وحملوا السلاح وسلبوا أموال الناس وقطعوا الطريق، في إطار مخطط لإشعال نيران الفوضى والعنف حال فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة”.

 

 

* جيل يتحرر” عنوان جديد للحراك الطلابي

دشنت حركة “طلاب ضد الانقلاب” موجة ثورية جديدة في الجامعات تحت شعار “جيل بيتحرر” عدتها استمرارا للحملات الطلابية المناهضة للانقلاب في العامين الماضيين منها “راجعين والباشوات فاهمين” و”رجعوا التلامذة” و”ثورة حرم“.

 

*نتنياهو يرحب بدعوة السيسي لتوسيع السلام بين الصهاينة والدول العربية

رحب رئيس وزراء الكيان الصهيوني بنيامين نتنياهو بدعوة قائد الانقلاب المصري عبد الفتاح السيسي، بتجدد مفاوضات السلام بين الفلسطينية والصهاينة بشكل عاجل، وتوسيع دائرة السلام مع الكيان الصهيوني لتشمل دولا عربية أخرى.

وذكرت الإذاعة العامة الإسرائيلية أن نتنياهو ناشد رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس مجددا العودة إلى طاولة المفاوضات بغية دفع عملية السلام إلى الأمام.

وكان السيسى قد دعا في مقابلة مع وكالة أنباء أسوشيتد برس إلى استئناف الجهود لتسوية القضية الفلسطينية، معتبرا أن من شأن ذلك تغيير ملامح المنطقة وتحسين الوضع بشكل ملموس.  

 

 

* 362 الفاً ميزانية أفراد “فالكون” لقمع تظاهرات جامعة القاهرة

أكد الدكتور جابر نصار، رئيس جامعة القاهرة، إن إدارة الجامعة اتفقت مع شركة فالكون على تحديد ميزانية قدرها 362 ألفا – حسب قوله- لإفساد مظاهرات الطلاب والتصدي لها.

وقال نصار في تصريحات له اليوم الأثنين ان رجال فالكون والأمن الإداري سيتواجدون بشكل مكثف داخل الحرم هذا العام.

وكانت وزارة التعليم تعاقدت مع شركة فالكون العام الماضي ولمدة عام دراسي ، لتأمين 11 جامعة حكومية  ومنع تظاهرات الطلاب حيث كان في مقدمتها جامعتا القاهرة والأزهر، وتحملت تكاليف المعدات والأجهزة، بينما تكلفت كل جامعة أعباء رواتب أفراد أمن الشركة.

فيما أكد وزير التعليم العالي في تصريحات سابقة له أن “الوزارة لن تتحمل ميزانية خدمات شركة فالكون لعدم قيامها بدورها، وأنه على الجامعات أن تقرر ضرورة وجود الشركة أو الاستغناء عنها، كل طبقا للظروف الخاصة بها.

 

 

*طلاب الصف الثالث الثانوى بدمياط يضربون عن الدراسة رفضًا لقرار الوزير

دخل  طلاب الصف الثالث الثانوى بمدرسة مشرفة الثانوية بمدينة دمياط الجديدة، في إضراب عن الدراسة، احتجاجا على قرار وزير التربية والتعليم بإضافة عشر درجات أعمال سنه لإجبار طلبة الثانوية العامة على الحضور يوميا إلى المدرسة.

وكان القرار أثار إستياء الطلاب وأولياء الأمور بسبب ما يسميه الطلاب أنه تحكم فى مصير الطلبة وإطلاق يد المدرسين بالرغم من كون معظم المدرسين لايلتزمون بقواعد الدراسة والحضور والإنصراف  على حسب قولهم .

سلوى محمود، ولي أمر أحد الطلاب، تقول قبل أن يضع الوزير مصير الطلبة فى أيدى المدرسين يتحكموا فيه بسبب الغياب والحضور كان عليه أن يعمل على ضبط سلوكيات الكثير من المدرسين الذين كانوا السبب المباشر فى غياب طلاب الثانوية العامه عن الحصص بسبب عدم شرحهم وتغيبهم وإنشغالهم بالدروس الخصوصيه التى تسببت فى خراب بيوت الناس ،أيضا هناك مدرسون ولا أعمم ولكن قطاع كبير منهم يعامل الطلاب بطريقة غير لائقة وليس فيها شئ من الإحترام وكأنه يعمل على تطفيش الطلاب من المدرسة حتى يتسنى له التزويغ هو الآخر ،كان يجب على الوزير أن يضع ضوابط لكل ذلك قبل أن يجبر الطلاب على الحضور وضياع وقت كبير لن يستفيدوا منه .

أما عادل .و.م، طالب، يقول: الوزير يريد أن يفرض على حضور يوم دراسى من الثامنه صباحًا وحتى الثانية بعد الظهر وأنا لن استفيد أى شئ سوى إهدار الوقت؛ لأن المدرسين لا يشرحون بأى حال لطلبة الصف الثالث وتعودوا على ذلك منذ عدة سنوات فيصبح من الظلم أن يصدر الوزير قرار كهذا ويضع 10درجات كامله فى يد المدرس على الحضور والغياب لكل طالب فيستخدمها المدرس للضغط على الطلاب ،ونحن نطالب بإلغاءهذا القرار أو إجبار المدرسين على الشرح فى الحصص ومتابعتهم وإلغاء الدروس الخصوصيه والإكتفاء فقط بالدراسة داخل المدارس ولكن على أن يتم متابعة الشرح والحضورللمدرسين أيضا .

أيضا يؤكد أحمد.ص.ع. طالب أن الطلبة جميعهم لديهم الرغبة فى الحضور والإلتزام به فى المدرسة ولكن بشرط أن يكون هناك دراسة حقيقية تتم على أرض الواقع ولكن نحن كطلاب بين شقى رحى ،بين فرض الحضور بحسب قرار الوزير من أجل العشر درجات وتضييع أكثر من نصف اليوم بلا فائدة وبين الدروس الخصوصيه التى لاغنى عنها بسبب عدم الشرح فى المدارس إن كان لدى الوزير حل لهذه المشلكة فنحن معه ولكن حضور بلا شرح ولا إنضباط من المدرسين يبقى بيضيعنا من أول السنه .

 

 

*تأجيل فتح المدينة الجامعية بالأزهر يثير غضب الطلاب

صرح نائب رئيس جامعة الأزهر بالقاهرة عبر مداخلة هاتفية على إحدى الفضائيات أمس أنه سيتم تأجيل فتح المدينة الجامعية للبنين لمدة شهر أو شهرين لإتمام عمليات الصيانة، مؤكدًا فتح المدينة الجامعية بنات في موعدها مع بدء الدراسة.

أثار القرار غضب الطلاب عبر مواقع التواصل الاجتماعي عقب سماعهم الخبر، بعد أن صرح رئيس الجامعة منذ فترة عن جاهزية المدينة لاستقبال الطلاب مع بداية العام.

يقول أحمد علي، الطالب بكلية الطب: رئاسة الجامعة تكرر سيناريو العام الماضي بعد ما تقدم الطلبة بالأوراق أغلقوا المدينة وقالوا هانديلكم تعويضات ومحدش شاف أي تعويضات وعانينا كتير العام الماضي من استغلال أصحاب العقارات بمدينة نصر لغلق المدينة ورفع رسوم الإيجار.

ويضيف محمد عبدالله، طالب بكلية التجارة: فين الإصلاحات اللي قالوا انها بتتعمل من سنه ونص احنا دخلنا المدينه من 3اسابيع علشان نقدم الاوراق مشفناش اى تغيير فيها والمبانى متصدعه حتى لم يتم طلاؤها.

 

 

*منع الزيارة عن معتقلي مركز “محلة دمنة” بالدقهلية.. وأهاليهم “سمعنا صوت ولادنا بيصرخوا

أطلق أهالي معتقلي مركز “محلة دمنة” بمحافظة الدقهلية استغاثات عاجلة بعد منعهم من زيارة ذويهم اليوم المعتقلين السياسيين والجنائيين معاً، و سماعهم لاصوات صريخهم وخبطهم على أبواب الزنازين جراء تعرضهم للضرب، وهو ماتكرر مساء أمس حيث خرجت أصوات صريخ المعتقلين من المركز وفقاً لشهود عيان.
وحمل الأهالي مسئولي المركز والداخلية مسئولية أي ضرر يتعرض له ذويهم، مطالبين بالسماح العاجل لهم برؤيتهم والاطمئنان عليهم، والتحقيق في كل الانتهاكات التي يتعرضوا لها.

 

*واشنطن بوست: نظام السيسي الثاني عالميا في قمع المعارضين

قال جاكسون ديل، نائب رئيس تحرير صحيفة “واشنطن بوست” في مقال له الإثنين؛ إن العفو الرئاسي الذي سبق زيارة (زعيم عصابة الانقلاب) عبد الفتاح السيسي إلى نيويورك لا يغير حقيقة أن نظامه لا زال يحتل المرتبة الأعلى عالميا بعد كوريا الشمالية في عدد المعتقلين السياسيين السلميين.
وتحت عنوان “سجون السيسي الممتلئة”، قال جاكسون إن الجمعية العامة للأمم المتحدة ألهمت حكاما مستبدين مثل فلا ديمير بوتين والسيسي أن يقدموا على خطوات مسبقة للتمهيد لزيارتهم، مثل إرسال بوتين قوات إلى سوريا قبل إلقاء خطابه الإثنين وقيام السيسي بالعفو عن 100 سجين سياسي.
ويقول الكاتب إن السيسي يتمنى أن يراه العالم على أنه رجل دولة قوي وعادل في الوقت نفسه، وعلى استعداد أن يصحح أخطائه حتى في أثناء محاربته الحركات الجهادية في مصر.
ولكن القضية، على حد قول جاكسون ديل، ليست في “اللفتة الرمزية” التي قام بها السيسي، كما وصفتها منظمة العفو الدولية، ولكنها تكمن في الحقيقة الصادمة أن هذا النظام الذي خصصت له الولايات المتحدة 1.5 مليار دولار في شكل مساعدات عسكرية؛ قد أصبح الأعلى عالميا في معدل الاعتقالات السياسية للمعارضين السلميين، بعد كوريا الشمالية.
ويضيف أن عدد المعتقلين يزيد عن 40 ألفا، وفق إحصاءات المجلس الثوري المصري، منهم أكثر من ألف معتقل يواجهون حكم الإعدام، من بينهم الرئيس المنتخب محمد مرسي الذي انقلب عليه السيسي.
ويشير الكاتب إلى استمرار حبس الصحفيين، 18 منهم ما زالوا قيد الاعتقال، بالإضافة إلى مئات النشطاء الليبراليين الذين كانوا في صدارة المشهد أثناء ثورة كانون الثاني/ يناير 2011.
ويضيف الكاتب أن وضع السجناء في مصر “قاس”، وأن التعذيب أصبح يمارس بشكل روتيني، فيما أكثر من 90 سجينا فارقوا الحياة خلال 16 شهرا تبعت الانقلاب، وفقا لتقرير لوزارة الخارجية الأمريكية.
ويقول جاكسون ديل إن القمع في مصر يزداد سوءا، وأن قوات الأمن بدأت في تصفية المعارضين فور اعتقالهم، مثلما حدث من تصفية لـ13 من أعضاء الإخوان المسلمين في تموز/ يوليو الماضي بعد تعذيبهم حتى الموت، بحسب رواية ذويهم.

ويضيف أن إدارة الرئيس باراك أوباما على اطلاع كامل بهذه الممارسات، وقد اطلعت على قصة محمد سلطان الذي تم الإفراج عنه مؤخرا بعد 21 شهرا من الاعتقال في السجون المصرية، حيث روى ما حدث له في لقاءات مع مسؤولين في الحكومة الأمريكية.

وسلطان هو شاب مصري- أمريكي يبلغ من العمر 27 عاما، تخرج من جامعة أوهايو الأمريكية، وتطوع مترجما ومتحدث غير رسمي باسم اعتصام رابعة العدوية.

وقد خسر سلطان أكثر من نصف وزنه أثناء فترة اعتقاله، نتيجة إضرابه عن الطعام، والتعذيب، والحرمان من النوم، والضرب المتكرر، والعزل في زنزانة انفرادية.

وفي حوار مع الكاتب، قال سلطان إن كبار مسؤولي سجن طرة حاولوا إقناعه بالانتحار، كما إلقوا بجسد سجين يصارع الموت في زنزانته، ثم ألقوا باللوم عليه بعد وفاته.

وبعد عودته إلى الولايات المتحدة، بدأ سلطان حملة من أجل المعتقلين السياسيين. وقابل وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، وسفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة سامانثا باور، وأرسل رسالة إلى الرئيس أوباما.

والرسالة التي يوجهها سلطان إلى الولايات المتحدة هي رسالة بسيطة؛ مفادها أن الضغط يمكن أن يؤدي إلى نتيجة. وخير مثال على ذلك هو استجابة النظام المصري للضغط الأمريكي للإفراج عنه، أما في حالة غياب رد الفعل على الممارسات القمعية للنظام فهذا يمكن تفسيره على أنه موافقه ضمنية.

يقول سلطان إن تحرير المعتقلين وفتح مجال للمعارضة السلمية ينبغي أن يكونا من أولويات الإدارة الأمريكية. ويحذر من أن جيل كامل من الشباب المصري يواجه خطر التطرف داخل السجون، وأنهم “يتفقون على شيء واحد، وهو كره أمريكا؛ لأنهم ينظرون إليها على أنها راعية للسيسي“.

وفي الختام يقول سلطان في حواره مع جاكسون ديل إن أوباما يجب أن يخصص جزءا من خطابه في الأمم المتحدة اليوم للوضع في مصر.

ويختم الكاتب قائلا: “أتمنى أن يقرأ أوباما رسالة سلطان”.

 

*النطق بالحكم بشأن إحالة 3 رافضين للانقلاب بالإسكندرية للمفتي             

تنظر محكمة جنايات الإسكندرية ، اليوم الاثنين، جلسة النطق بالحكم على 3 من رافضي الانقلاب العسكري في ‏القضية المعروفة إعلاميا بـ”أحداث مكتبة الإسكندرية” بعد إحالتها إلى مفتي الديار المصرية لاستطلاع الرأي الشرعي في شأن ‏إصدار حكم بإعدامهم.‏

أسندت النيابة العامة إلى المعتقلين ارتكاب جرائم القتل العمد

وكانت الأجهزة الأمنية قد ألقت القبض على المعتقلين، وهم: ياسر الأباصيري، وياسر عبد الصمد، ووليد محمد، ضمن 71 آخرين ‏بتهمة الانضمام إلى جماعة محظورة، والقتل العمد، خلال أحداث العنف التي شهدتها محافظة الإسكندرية، عقب قيام الشرطة ‏بمشاركة عناصر من الجيش في فض اعتصام رابعة بالقوة، في 14 أغسطس/ آب من عام 2013.‏

وكان المستشار هشام بركات، النائب العام السابق، أمر بإحالة 71 من جماعة الإخوان المتهمين بارتكاب أحداث ‏القتل العمد التي وقعت بمحافظة الإسكندرية إلى محكمة الجنايات، مع استمرار حبسهم احتياطيا على ذمة القضية، التي تضمنت قيام ‏المتهمين بالاشتباك مع المواطنين وإطلاق النيران نحوهم ما أسفر عن مقتل ضابط شرطة ومجندين و13 مواطنا.‏

وأسندت النيابة العامة إلى المعتقلين ارتكاب جرائم القتل العمد تنفيذًا لغرض إرهابي والشروع فيه، ومقاومة السلطة ومحاولة ‏احتلال وتخريب مبانٍ حكومية بالقوة، وممتلكات خاصة وحيازة الأسلحة النارية والذخائر غير المرخصة، والانضمام إلى جماعة ‏أسست على خلاف أحكام القانون الغرض منها تعطيل أحكام الدستور والقانون ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها.‏

من ناحية أخرى، ألقت أجهزة الأمن بمحافظة الإسكندرية القبض على 4 من رافضي الانقلاب خلال حملة دهم لمنازل عدد ‏منهم بعدة مناطق بالمحافظة على خلفية مشاركتهم في المظاهرات الرافضة لحكم العسكر.‏

وذكرت مصادر أمنية أن الحملة شارك فيها ضباط إدارة البحث الجنائي والأمن الوطني، واستهدفت منازل 6 أشخاص متهمين ‏بالانضمام لجماعة الإخوان المسلمين والتحريض ضد رجال الجيش والشرطة، ومحاولة قلب نظام الحكم وتعطيل القانون ‏والدستور، وأسفرت عن ضبط 4 منهم، وسيتم عرضهم على النيابة للتحقيق معهم.

 

*أمن الانقلاب بدمياط يعتقل مدرس ثانوي من مدرسته فى أول أيام الدراسة

قامت قوات أمن الإنقلاب بدمياط بإعتقال سامى شتيوى مدرس المحاسبة بمدرسة رأس البر التجارية أثناء تواجده بالمدرسة فى أول أيام العام الدراسى الجديد.

جدير بالذكر أن سامى شتيوى 49 عام متزوج وله ثلاث أبناء اكبرهم أحمد سامى شتيوى الطالب بكلية التجارة والمعتقل منذ ثلاثة أشهر.

 

 

*الدراسة تبدأ بجامعات مصر والحكومة تهدد بـ”قطع رقاب” الطلاب             

بدأ بعد ساعات العام الدراسي الجديد في مصر، وسط تحفز شديد من جانب مسؤولي الجامعات وأجهزة الأمن، وصلت إلى حد التهديد بقطع رقاب الطلاب المعارضين.

وأعلن المجلس الأعلى للجامعات حظر ممارسة أي عمل سياسي داخل الجامعات، مشددا على أنه لن يسمح لأحد بالتظاهر أو تعطيل العملية التعليمية.

وأكد المجلس توافر كل وسائل التأمين اللازمة للجامعات، محذراً من أن خروج أي شخص على التقاليد الجامعية ستتم إحالته لجهات التحقيق.


هنقطع رقبته

وقال جابر نصار إن الطالب أو المدرس الذي سيخالف القواعد الجامعية لا يلومن إلا نفسه، وأن من ينظم مظاهرات دون إذن الجامعة “هنقطع رقبته“.

وأضاف نصار، في تصريحات لقناة “سي بي سي” مساء الأحد، إن الجامعة وضعت نظاما أمنيا أكثر انضباطا، من خلال توزيع كارينهات “ممغنطة” على الطلاب لاستخدامها في الدخول من البوابات، موضحا أن هذه الكارنيهات سيسجل عليها جميع بيانات الطالب.

وأضاف أن أي طالب يتم فصله من الجامعة لمدة مؤقتة، سيتم إضافة هذه البيانات تلقائيا على كارنيه الطالب، حتى يتم منعه من دخول الجامعة خلال مدة الفصل.

وأشار إلى أن مجلس الجامعة وافق على دخول قوات الشرطة إلى الجامعة تلقائيا عند وقوع أعمال شغب داخل الحرم، كما تم تجديد التعاقد مع شركة “فالكون” للأمن لمدة عام جديد، بعد تخفيض قيمة التعاقد عن العام الماضي.

وقال وزير التعليم العالي، أشرف الشيحي، في تصريحات صحفية الأحد، إن الوزارة تهدف إلى أن يكون العام الدراسي الجديد الأكثر استقرارا، مشددا على أن تأمين الجامعات يعد بمنزلة أمن قومي للبلاد.
وأضاف أن الوزارة ستشكل غرفة عمليات لمتابعة انتظام الدراسة في جميع الجامعات المصرية، ولن يسمح بأي تعكير لأجواء الجامعات أو تهديد لأمن الطلاب، مهددا الطلاب بقوله ” اللي هيفكر يخرب في الجامعة يبقى بيلعب بالنار”.

كارنيهات ممغنطة

وتوسعت الجامعات المصرية، التي تستقبل غدا نحو 2.5 مليون طالب، في استخدام الكروت الممغنطة لمنع دخول غير الطلاب للحرم الجامعي، كما نسقت مع قوات الشرطة للتواجد خارج أسوار الجامعات.

وجددت اتفاقها مع شركات الأمن الخاصة مثل شركة “فالكون” وشركة “كوين سيرفس” المملوكة للقوات المسلحة لتأمين الحرم الجامعي، وتأمين البوابات والتصدي للمظاهرات التي تشهدها بعض الجامعات.
ونشر المجلس الأعلى للجامعات قائمة بالمحظورات داخل الحرم الجامعي، من بينها التظاهر دون إذن مسبق من رئيس الجامعة وممارسة العمل السياسي.

وقالت شركة “فالكون” إنها ستزيد من التشديدات الأمنية على الجامعات عبر إضافة بوابات إلكترونية جديدة، وأجهزة أشعة لتفتيش الحقائب وأجهزة كشف عن المتفجرات لفحص السيارات.

بدوره، أعلن وزير الأوقاف المصري محمد مختار جمعة، أن الوزارة ستنسق مع وزارة التعليم العالي ورؤساء الجامعات لوضع خطة مشتركة عاجلة لمنع سيطرة أصحاب الفكر المتطرف على مساجد الجامعات والمدن الجامعية.

وأضاف وزير الأوقاف – في بيان له الأحد -: “أن الأوقاف ستقوم بكل ما يلزم في جميع هذه المساجد لتحصين الطلاب من الفكر المتطرف أو وقوعهم فى براثن المتطرفين“.

وطالب جمعة بفصل كل من يثبت انتماؤه للفكر المطرف، قائلا إنه ليس من الحكمة ولا من العقل الإبقاء على المخربين المفسدين، الذين يثبت بدليل قاطع إجرامهم في حق وطنهم ومؤسساتهم التعليمية في صفوف أبنائنا ليبثوا سمومهم.

جيل بيتحرر

وفي المقابل، أعلنت حركة “طلاب ضد الانقلاب” عن تدشين موجة ثورية في الجامعات المصرية، تبدأ مع العام الدراسي الجديد تحت شعار “جيل بيتحرر”، مؤكدة استمرار الحراك الثوري الرافض للانقلاب.
وأضافت الحركة – في بيان لها: أن الحراك الطلابي تطور خلال العامين الماضيين من مجرد تظاهرات إلى اقتحام الميادين المحرمة على المتظاهرين، إلى ردع قوات الأمن والصمود أمامها بالساعات لكسر شوكتهم وانتزاع حق الطلاب في الحرية.

وأشارت الحركة إلى أن عودة الدراسة بالجامعات بات يمثل رعبا حقيقيا لدى قادة الانقلاب ورؤساء الجامعات، وفي مقدمتهم رئيس جامعة القاهرة، داعية طلاب العام الأول في الجامعات إلى الالتحام بصفوف الثوار باعتبارهم الجيل الجديد الذي سيصنع التغيير”.

ونفت الحركة تسبب الحراك الطلابي في سقوط مئات الطلاب بين شهيد ومصاب ومعتقل، مؤكدة أن القمع الأمني لم يفرق بين أحد في مصر، وأن مسؤولية القتل والاعتقال تقع على نظام الانقلاب وليس من يقاومه.

 

 

*الأمور المستعجلة تقضي بعدم الاختصاص في دعويي اعتبار قطر وتركيا من الدول الراعية للإرهاب             

قضت محكمة القاهرة للأمور المستعجلة، اليوم الاثنين، بعدم الاختصاص في دعويّي اعتبار دولتي قطر وتركيا من الدول الراعية للإرهاب

وتقول الدعويين إن تركيا وقطر من الدول الداعمة للإرهاب، وأن هذا رسخ في ضمير الشعب المصري بالكامل، وأيقن وتأكد أنه لا مصالحة مع الدولتين، وأنهما تنفذ أجندات إرهابية في المنطقة

وأضافت أن كل الجرائم التي ارتكبت ووقعت في الأراضي المصرية، كانت الدولتان تدعم لكل الحركات الإرهابية، كما ثبت أن هناك اتفاقات سرية بين الدوحة وأمريكا وإسرائيل لتفتيت الدول العربية، على حد قول الدعوى.

 

 

*مصدر بـ”الكهرباء”: حكومة السيسي أعلنت التقشف «سرا».. وتبحث عن فائض وهمي

أكد مصدر مسئول بوزارة الكهرباء أن حكومة الانقلاب أعلنت حالة التقشف سرا” ضمن محاولات تخفيض عجز الموازنة الحاد الذي يضرب الاقتصاد في مقتل ويحول دون خلق فرص حقيقية للاستثمار، وهو القرار الذي تم تعميمه على كافة القطاعات التابعة للوزارة مع تأكيد التكتم على آلية التنفيذ.

وأكد المصدر اليوم الاثنين، أن الوزارة قررت النزول بالميزانيات المقررة للمشروعات الحيوية والإنتاجية بمختلف القطاعات عند حاجز الـ 10 %، وهو الأمر الذي ينذر بعواقب وخيمة ويفتح الباب أمام إهدار المال العام.

وأوضح المصدر –الذى رفض الكشف عن اسمه- أن الوزارة قررت خفض الميزانية المقررة لأحد المشروعات الإنتاجية في إحدي القطاعات الحيوية من 200 مليون جنيه إلى 20 مليون جنيه فقط، وهو ما أدي إلى وقف إنتاج القطاع بالكامل لمدة عام وخسائر فادحة بسبب التزامات القطاع والتي تعمل الوزارة على تسويتها مع المتعاقدين، ما دفع مسئولي القطاع لاقتسام المبلغ فيما بينهم بحسب الأقدمية في صورة بدلات ومكافآت.

وأشار إلى أن الحكومة تهدف إلى إظهار فائض وهمي فى ميزانية العام الجديد من أجل رفع المنحنى البياني للاقتصاد، ومحاولة تقديم صورة للمستثمرين بأن مؤشرات الاقتصاد أخذت في الارتفاع والروشتة الاقتصادية أتت ثمارها.

وشدد المصدر على أن حكومة العسكر وجدت نفسها فى مأزق حقيقي فى ظل توالي انهيار البورصة ونزيف الاقتصاد الحاد وارتفاع الدولار، وهي المشكلات التي فشلت مسكنات السيسي في المؤتمر الاقتصادي الذي عُقد في مارس الماضي بشرم الشيخ، وتفريعة قناة السويس في أن تدفع عجلة الاقتصاد المتهالكة إلى الدوران من جديد.

واختتم تصريحاته بتأكيد أن سياسات الحكومات المتعاقبة منذ الانقلاب العسكري بداية من حازم الببلاوي مرورا بـ إبراهيم محلب وحاليا شريف إسماعيل، اعتمدت على سياسات معلبة تمثل امتدادا سيئ السمعة لسياسات المخلوع والتي تقود الاقتصاد نحو مزيد من الانهيار ولا تزيد البسطاء ومحدودي الدخل إلا فقرا

 

*في اليوم الأول للدراسة.. الانقلاب يحول المدارس والجامعات لثكنات عسكرية

حوّلت حكومة الانقلاب المدارس والجامعات لثكنات عسكرية في اليوم الأول للعام الدراسي الجديد اليوم، حيث قامت وزارة التعليم بالتنسيق مع مديريات الأمن بالمحافظات لحصار ما يزيد على ١٩ مليون طالب وطالبة بأول أيام الدراسة في ٥٠ ألف مدرسة على مستوى الجمهورية.

كما قامت الإدارات الجامعية في أكثر من 25 جامعة بتوفير أماكن ونقاط للشرطة بمداخل خاصة من الخارج ونقاط ارتكاز أمني في محيط الجامعة، والتنسيق بين الأمن الإداري والشرطة في أعمال التأمين الداخلي والخارجي وزيادة أعداد أفراد الأمن الإداري.

كما تواجدت قوات خاصة تابعة لمديريات الأمن على مستوى المحافظات أمام الجامعات من الخارج ، ووضعها تحت تصرف رؤساء الجامعات وذلك بدعوى من تأمين الجامعات من المظاهرات الطلابية.

كما قامت شركات الأمن التى تعاقدت معها الجامعات بإجراءات تفتيش مشددة أدت لاستياء هيئات التدريس والطلاب، وسط تهديدات أمنية بالقبض على الرافضين للتفتيش، كما يتم تفتيش جميع السيارات أثناء دخولها الحرم الجامعي.

في جامعة القاهرة كثفت قوات الأمن من وجودها بمحيط الجامعة حيث تمركزت 7 مصفحات بميدان النهضة بالقرب من الباب الرئيسي للجامعة وثلاث مصفحات أخرى أمام الباب الخلفي قبالة محطة مترو أنفاق محطة جامعة القاهرة.

وفي جامعة عين شمس حاصرت قوات الأمن البوابات االرئيسية والفرعية لللجامعات بشارع الخليفة المأمون ومنشية الصدر، كما انتشر أفراد الأمن الإداري بالإضافة إلى أفراد شركة “كوين سيرفيس” للحراسات على بوابات الجامعة.

يذكر أن العام الدراسي الجديد يشهد أزمات تعليمية متنوعة، منها تأجيل الدراسة في مئات المدارس لتأخر جهاز الخدمة العامة بالقوات المسلحة في صيانة المدارس، بالإضافة لتأخر تسليم الكتب المدرسية والنقص الحاد في أعداد المعلمين، كما قامت الجامعات بتأجيل السكن بالمدن الجامعية لعدم انتهاء أعمال الصيانة، فضلا عن تأخر إعلان جداول المحاضرات، وتوزيع طلاب الفرق الأولى على الأقسام المختلفة بالكليات.

 

*تأجيل الدراسة بمئات المدارس لتأخر القوات المسلحة في صيانتها

رغم إصرار وزارة التربية والتعليم على بدء العام الدراسي الجديد اليوم، فقد تسبب تأخر جهاز الخدمة العامة بالقوات المسلحة في صيانة المدارس في تأجيل الدراسة في عدد كبير المدارس بالقاهرة والمحافظات .
قامت مديريات التربية والتعليم في ثماني محافظات هي القاهرة والقليوبية والغربية والإسكندرية وشمال سيناء ودمياط بتأجيل الدراسة في مئات المدارس لمدة أسبوعين لاستكمال أعمال الصيانة بعد تقاعس جهاز الخدمة بالقوات المسلحة.

وأكدت فاطمة خضر، وكيل وزارة التربية والتعليم بمحافظة القاهرة، على تأجيل الدراسة في 10 مدارس بالإدارات التعليمية المختلفة.

وأضافت “خضر” أن سبب تأجيل الدراسة هو استمرار الصيانة، موضحة أن أعمالها ستنتهي بنهاية الأسبوع الجاري، مشيرة إلى أن تأجيل الدراسة جاء حفاظًا على أرواح الطلاب.

وكان الدكتور محب الرافعي وزير التربية والتعليم السابق في حكومة الانقلاب قد قرر إسناد جميع أعمال الصيانة البسيطة بجميع مدارس مصر إلى جهاز الخدمة الوطنية عن طريق عقد إنابة بمبلغ وصل إلى 100 مليون جنيه كدفعة أولى، وذلك بعد سحبها هيئة الأبنية التعليمية التي ستتولى أعمال الصيانة الشاملة.

جاء قرار وزير التربية والتعليم بإسناد إعمال الصيانة البسيطة للمدارس على مستوى الجمهورية لصالح جهاز الخدمة العامة بالقوات المسلحة، رغم وجود هيئة للأبنية التعليمية ليؤكد استمرار إهدار وزراء حكومات قائد الانقلاب للمال العام مقابل مجاملة المؤسسة العسكرية، التي تسيطر على مقاليد الحياة في مصر بعد انقلاب 3يوليو 2013.

وكانت ميزانية هيئة الأبنية التعليمية قد بلغت العام المالي 2015، 2016، 3,5 مليارات جنيه بدلاً من 2,3 مليار جنيه بميزانية العام المالي الحالي؛ حيث سيتم تحويل جزء كبير منها لجهاز الخدمة المدنية للقوات المسلحة.

وكان اللواء محمد فهمي مدير الهيئة العامة للأبنية التعليمية السابق قد أعلن عن موافقة مجلس الوزراء على تخصيص 50% من ميزانية صيانة المدارس لهيئة الأبنية التعليمية والـ50% الأخرى لمديريات التعليم بالمحافظات قبل أن يصدر محب الرافعي قراره الأخير، حيث أصبحت ميزانية صيانة المدارس على مستوى الجمهورية في ذمة جهاز الخدمة العامة للقوات المسلحة!.

 

*اعتصام أولياء أمور طلاب مدرسة غريب سلامة بالإسماعيلية

بدأ العام الدراسي الجديد بمحافظة الإسماعيلية بتنظيم أولياء أمور تلاميذ مدرسة غريب سلامة الابتدائية بقرية المنايف صباح اليوم اعتصاما أمام بوابات المدرسة احتجاجا على عدم إقامة كوبري للمشاة أمام المدرسة التي تقع على طريق “القاهرة- الإسماعيلية” الصحراوي وذلك للحد من حوادث الطرق التي يتعرض لها أبناؤهم أثناء عبورهم بين جانبي الطريق والتي أسفرت عن مصرع ما يقرب من 5 تلاميذ من أطفال المدرسة على مدار السنوات الماضية.

وقالت سلمى عطية، من أهالي عزبة الصفيح وولية أمر لطفلين بالمدرسة: “المدرسة أمام الطريق ولا في كوبري ولا في نفق ولا حتى في علامة أن هنا مدرسة والعربيات ماشية على الطريق بسرعة والعيال بتموت، 5 عيال ماتوا في المدرسة دي ومحدش بيسأل فينا .أنا مش هودي عيالي للمدرسة انشاالله عنهم ما اتعلموا“.

وقال شاكر محمد، موظف ببنك التنمية بقرية المنايف وولي امر احد التلاميذ أن ابنه الأكبر محمد لقي مصرعه العام الماضي أمام المدرسة التي تقع مباشرة على طريق (القاهرة -الإسماعيلية) الصحراوي”، وأضاف “ابني لم يكن الطفل الأول كان قبله عدد كبير من تلاميذ المدرسة التي تخدم عدة عزب بالمنطقة والتي تقع على جانبي الطريق”، وتابع: “أولياء الأمور تقدموا بشكاوى ومذكرات عاجلة لمحافظ الإسماعيلية اللواء ياسين طاهر والذي وعدهم بإقامة كوبري للمشاة أمام المدرسة للربط بين جانبي الطريق وذلك قبل افتتاح القناة الجديدة، ولكن عقب انتهاء الافتتاح قال لنا إن الامر ليس بيده وانما بيد الهيئة الهندسية للقوات المسلحة المسئولة عن اعمال تطوير وتوسعة الطريق“.

وقال عم صلاح عامل نظافة ومن اهالي عزبة الكهرباء “الغلابة هنا دمهم رخيص .لو كانت مدرسة خاصة ولا بتاعة ولاد الذوات كان زمان اتعمل لهم نفق لكن الغلابة ملهمش تمن هنا عشان كده اخدت ولادي وماشي مش هخليهم يروحوا المدرسة .يقعدوا في البيت احسن ما يرجعوا لي بدمهم .

 

 

*مرتزقة زعيم عصابة الانقلاب “السيسي” يحاربون بجانب نظام بشار

بعد كشف المقاومة السورية عن استخدام بشار الأسد لأسلحة مصرية في حربه ضد الشعب السوري، وكشف النظام السوري عن تنسيق واتصالات مستمرة مع المخابرات المصرية، مؤخرًا، كشف رئيس غرفة عمليات حي الراشدين الجنوبي في جيش المجاهدين، النقيب أمين، أنه تم اكتشاف عناصر من الجنسية المصرية، يقاتلون في صفوف المليشيات العراقية الموجودة في حلب.

ونوه إلى أن جبهات القتال في سوريا غصت بالمرتزقة الأجانب من المليشيات الطائفية التي تساند قوات النظام في حربها ضد الثوار، وتختلف جنسيات هذه المليشيات، فمنهم اللبنانيون والإيرانيون والأفغان والروس وغيرهم، بحسب موقع كلنا شركاء” المعارض.

وكشف النقيب أمين عن وجود خلية تابعة للمليشيات الطائفية، عناصرها من الجنسية المصرية تقاتل مع قوات النظام في جمعية الزهراء في حلب، تم كشف ذلك عبر أجهزة التجسس اللاسلكية، حيث تقوم هذه الخلية بالرمي على مدافع الهاون باتجاه المنصورة، والبحوث العلمية، ويقدر عدد هذه المجموعة بخمسة أشخاص.

وأضاف أمين أن هذه المجموعة جاءت من العراق بعد انتمائها لمليشيات عراقية كما هي المليشيات الأفغانية الموجودة مع النظام واللبنانية والإيرانية، وقال: “استطعنا التقاط مكالمة لتلك المجموعة، وكانت اللهجة مصرية بحتة، وأنا سمعتها بأذني كوني أراقب، وأعمل على أجهزة الإشارة“.

ونوه إلى أنه “بعد أن قامت كتيبة المدفعية التابعة لجيش المجاهدين باستهداف المليشيات الشيعية، والمرتزقة الأجانب التي أحضرها النظام المجرم، المتواجدة في الريف الغربي لمحافظة حلب على جبهة مدفعية الزهراء، والمخابرات الجوية، قمنا برشق هذه المجموعة بعد تحديد موقعها، فقام النظام بالرد المباشر، عبر رشقات من الصواريخ، وقذائف المدفعية الصادرة من مدفعية الزهراء، ولكن كانت المفاجأة في ساعات الصباح الأولى، حيث قمنا بتفقد أماكن سقوط هذه الصواريخ، فتفاجأنا بأحد الصواريخ التي لم تنفجر والذي كان صناعة مصرية من إنتاج الهيئة العربية للتصنيع الحربي“.

 

 

*فشل الانقلاب: تكدس الركاب فى مواقف مطار القاهرة لتأخر أتوبيسات النقل الداخلى بين الصالات

سادت حالة من الاستياء على عاملي مطار القاهرة الدولى، والركاب، بسبب تأخر خدمة أتوبيس النقل الداخلى للتنقل بين صالات المطار، لأكثر من 45 دقيقة فى أقل متوسط انتظار.

وتسبب تأخر الخدمة فى تكدس كبير داخل الموقف العام للأتوبيسات، وأماكن انتظار الخدمة بالمطار القديم والجديد والصالة الموسمية، وبوابة 35 التابعة لقرية البضائع.

وأعرب العاملون والركاب عن استنكارهم لتأخر أتوبيسات النقل الداخلى وخاصة أنه هو الوسيلة الوحيدة للتنقل بين صالات المطار وخاصة الموسمية.

ويسير أتوبيس النقل الداخلى لنقل الركاب بين الصالات، فى نفس الحارات المرورية العادية والمخصصة لسير سيارات العاملين والركاب ما ينتج عنه التأخير بسبب إنهاء إجراءات خروج هذه السيارات.

 

 

*فضيحة.. وزارة الصحة تتلاعب بمناقصة ألبان الأطفال المدعومة لصالح الشركات الخاصة

كشف “المركز المصري للحق في الدواء” فضيحة فساد كبرى بوزارة الصحة، لتسهيل استيلاء شركات القطاع الخاص على الألبان المدعومة، ومن ثم رفع الأسعار، في ظل نقص واضح بسبب تخبط وزارة الصحة في سياسات التوزيع التي تتبعها وقلة المخزون الاحتياطي.

وأشار “المركز المصري للحق في الدواء” في بيان له اليوم، إلى أنه رصد معلومات حول قيام أحد المسئولين بالوزارة بإبلاغ الشركة المصرية لتجارة الأدوية بأنه سيتم الإعلان عن مناقصة جديدة لاستيراد الألبان التي تدعمها الدولة بالعملة الصعبة وأن هناك شروطا جديدة للموافقة على دخول الشركة المناقصة وهي أن توافق على توزيع 40% فقط على أن تقوم إحدى الشركات الخاصة بتوزيع 60% وذالك بعد التشاور مع شركات القطاع الخاص.

وأشاعت الوزارة أن هناك جهة سيادية أمرت بذلك لتمرير المخطط، وحاولت الشركة الشكوى إلا أن الأبواب كانت مغلقة خاصة وزير الصحة السابق الذي قام مسبقًا بمجاملة هذه الشركة بإسناد توزيع دواء السوفالدي الأمريكي لها مخالفًا قوانين ولوائح حكومية، تقرر أن الأدوية الإستراتجية يتم توزيعها من خلال الشركة العامة التي تمتلك صيدلية بكل معهد إلا أن الوزير تجاوز كل هذا وكانت من نتيجته تحقيق هذه الشركة الملايين واحتكار هذا الصنف الذي يستخدمه حوالي 5 ملايين طفل، على حد قول البيان.

وأضاف المركز أنه تقدم بمذكرات عاجلة إلى بعض الجهات الرقابية واعترض عمال الشركة المصرية لتجارة الأدوية بإصدار إعلان مدفوع الأجر على شكل استغاثة من خلال كبريات الصحف كما تقابل وفد من ممثلي الشركة بوزير الصحة الجديد.

يذكر أن مصر تستورد 24 مليون عبوة وهناك ضوابط لصرف الألبان للمستحقين من خلال الطبيب المعالج للطفل حديثي الولادة في 612 منفذًا، وأن الطفل يحتاج إلى اللبن في حالة أن الأم متوفاة أو ولدت توأم أو لديها مشكلة صحية تؤثر على اللبن الطبيعي ويعوق رضاعة الطفل فيضطر الطفل للحاجة إلى اللبن الصناعي، وتقوم الشركة المصرية لتجارة الأدوية بتوزيع هذه الألبان طبقا للقواعد التي وضعتها وزارة الصحة وتحت إشرافها والأغلبية منه توزع عن طريق مراكز الأمومة والطفولة، وعلى أكثر من 6000 صيدلية خاصة.

 

* الجيزة.. اعتقال 4 من رافضي الانقلاب بأوسيم

اعتقلت مليشيات الانقلاب فجر اليوم الاثنين 4 مواطنين من مدينة أوسيم بمحافظة الجيزة، في حملة أمنية مفاجئة على عدد من بيوت رافضي الانقلاب.

وأكد مصدر مطلع أن الحملة بدأت في تمام الواحدة ليلا، وداهمت عدة منازل لرافضي الانقلاب في كل من مدينة أوسيم وقرية الزيدية التابعة لها، وأسفرت عن اعتقال 3 من أوسيم، هم: ماهر هيبة عبد الله مدرس ثانوي” وعمرو أحمد قمح خريج جامعي ومحمد منصور الشاهد، كما اعتقلت مواطنا من قرية الزيدية هو فيصل عبدالحكيم رابح.

وأوضح المصدر أنه لم يتم عرض المعتقلين على النيابة حتى ظهر اليوم الاثنين، مشيرا إلى أنه لم يتم التعرف على طبيعة الاتهامات الموجهة للمعتقلين حتى الآن.

وكانت قرية الزيدية التابعة لمركز أوسيم، قد شهدت يوم الجمعة الماضي حادثا، أسفر عن تصفية 10 مواطنين في إحدى مزارع الدواجن على أطراف القرية، زعمت أجهزة أمن الانقلاب أنهم كانوا مسلحين، وتم تبادل إطلاق نار معهم، وقالت إنهم يتبعون تنظيم “بيت المقدس“.
وأفاد مصدر بمركز شرطة أوسيم أن عدد من تم تصفيتهم 12 عبارة عن 10 رجال وامرأتين.

 

*نقص الدولار يرفع أسعار السيارات.. وخبراء: طفرة كبيرة بالأسعار مطع العام

تشهد سوق السيارات في مصر ارتفاعا كبيرًا في الفترة الأخيرة، يرجعه خبراء واقتصاديون إلى الارتفاع الجنوني لأسعار الدولار وعجز البنك المركزي على فتح اعتمادات دولارية لشركات السيارات؛ كونها سلعًا تكميلية.

وأفادت مصادر اقتصادية أن وكلاء السيارات في مصر بدأوا في رفع الأسعار بنحو 4% في كافة الأنواع بعد اقتراب الدولار في السوق لسوداء من حاجز الـ 8٫20 جنيه، خاصة في ظل عجز البنك المركزي عن فتح اعتمادات مستندية لهم على اعتبار أن السيارات من السلع الكمالية.

فيما أرجع عاملون بتجارة السيارات، ارتفاع الأسعار إلى قرار تحديد سقف الإيداع الدولاري يوميًا ما أحدث نقصًا بالمعروض داخل السوق المحلي.

وقال مصدر مسؤول بشعبة السيارات: إن الأسعار في طريقها للزيادة من المقرر أن تقوم الشركات برفع السعر مطلع العام المقبل والدليل على ذلك تعديل كل المواقع الإلكترونية الخاصة بالسيارات للأسعار بناءً على طلب الوكلاء.

وأضاف في تصريحات صحفية، اليوم، إن الزيادة الحالية تم اعتمادها نهاية الشهر الماضي بسبب زيادة أسعار الجمارك، مشيرًا إلى أن الدولار يضغط بقوة على سعر السيارات ويتحكم فيها بنسبة 100%.

وبدوره، أكد عفت عبد العاطي رئيس شعبة تجار السيارات أن ارتفاع سعر العملة الأمريكية بالسوق الموازي فوق مستوى8٫15 جنيه سيؤدى بدوره إلى ارتفاع أسعار جميع السلع والمنتجات وكذلك السيارات .

وأضاف عبد العاطي أن هذه القفزة التي شهدها سعر الدولار بالسوق الموازي، وبالبنوك أمر متوقع في ظل تراجع موارد النقد الأجنبي وانخفاض حركة السياحة الوافدة والاستثمارات.

وأشار رئيس شعبة السيارات إلى أن سوق السيارات يعانى من حالة ركود شديدة، وارتفاع سعر الدولار أدى بدوره إلى صعود أسعار السيارات وهو الأمر الذي زاد من حدة الركود .

وأوضح عفت عبد العاطي في تصريحات صحفية اليوم، أن احتساب الزيادة المتوقعة فى أسعار السيارات بعد صعود الدولار أمر بالغ الصعوبة، مشيرًا إلى أن سوق السيارات يعتمد بشكل أساسي على السوق الموازي في توفير العملة الأمريكية، وهو ما يجعل التاجر يضطر لشراء الدولار بسعر السوق السوداء.

وأشار إلى أن التجار قد يكون لديهم بضائع تم شراؤها فى وقت سابق بسعر أقل ولكنهم مضطرون لرفع سعر السيارات ووضع سعر متوسط بين قيمة السيارات الموجودة بالمخازن، والجديدة التى تم شراؤها .

وأوضح أن الدولار لم يعد موجودا في السوق السوداء منذ 8 أشهر تقريبا والبنك المركزى غير قادر في الوقت الحالى على توفير الدولار للمستوردين مشيرا إلى أن هناك كميات كبيرة من السيارات تقف في الميناء لم تقم الشركات بدفع المستخلصات الجمركية الخاصة بها.

وأكد أن قرارات البنك المركزى بفرض إجراءات احترازية وتحديد سقف لإيداع الدولار لدى حساب الشركات أدى لتوقف عملية الاستيراد بشكل ملحوظ الأمر الذي أدى لحدوث نقص بالمعروض بالسوق المحلى خاصة وأن المستهلك يدفع ثمن السيارة ويستلمها بعد شهر من تاريخ سداد مستحقات المعرض نقدا.

 

 

*بالفيديو : علقة ساخنة ليوسف الحسيني في أمريكا وضربه على “قفاه”

تعرض الاعلاميين يوسف الحسيني و مصطفى شردي لاعتداء من قبل مصريين مقيمين بالولايات المتحدة الأمريكية.

يذكر أن الحسيني وشردي من ضمن البعثة الاعلامية المرافقة للسيسي بأمريكا.

وليست هذه المرة الأولى التي يتعرض فيها الوفد الاعلامي المرافق للسيسي لاعتداء .

الانقلاب يمارس الإرهاب بقتل النساء والاطفال والاختفاء القسري للمعارضين. . الجمعة 10 يوليه

السيسي وسلمان والاعلامالانقلاب يمارس الإرهاب بقتل النساء والاطفال والاختفاء القسري للمعارضين. . الجمعة 10 يوليه

 السيسي وسيعلم الذين ظلموا

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*إصابة أمين شرطة بالأمن الوطني ببني سويف برصاص في البطن و الصدر

أصيب أمين شرطة بجهاز الأمن الوطني، ومواطن، في شارع المستشفي بمدينة ببا ببني سويف بعد قيام مجهولين بإطلاق النار عليهم.

تلقي اللواء محمد ابو طالب، مدير أمن بني سويف، بلاغا من مستشفي ببا المركزي، يفيد باستقبال أشرف عصمت 45عام أمين شرطة، مصاب بعدة طلقات بالبطن والصدر وجاري نقله لمستشفي الشرطة بالعجوزة لخطورة حالته، واستقبال مواطن أخر مصاب بطلق ناري أثناء مروره في مكان الحادث.

 

*مقتل 5 من أسرة واحدة إثر سقوط قذيفة على منزلهم بالشيخ زويد

قتل 5 أفراد من أسرة واحدة جراء سقوط قذيفة على بيت أسرة بالقرب من الطريق الدولى بالشيخ زويد فى شمال سيناء.

وقالت المصادر وشهود العيان، إن “قذيفة صاروخية سقطت على منزل عند مدخل قرية أبو زرعي القريب من الطريق الدولى بالشيخ زويد، ما أسفر عن مقتل كلا من نوال.م (37 سنة)، سامي.م (16 سنة) وأشقاءه محمد (6 سنوات)، أسماء (10 سنوات) ومصطفى (14 سنة). 

أضافت المصادر، أنه “تم نقل جثث القتلى الخمسة إلى مستشفى الشيخ زويد، ثم أعيد نقلهم إلى ثلاجة مستشفي العريش العام، وأخطرت الجهات المعنية للتحقيق.

من ناحية أخرى أكدت مصادر للمرصد السيناوي، أن طائرات من نوع f16 التابعة لسلاح الجو المصري قصفت منزل المواطن موسي الأرميلي، بجوار مبني الضرائب في حي الكوثر بمدينة الشيخ زويد، بعد ظهر اليوم ،ما أسفر عن مقتل 4 أطفال وأمهم.

 

*النيابة تنتقل لمعاينة موقع تفجير بنك “سي أي بي” أكتوبر

انتقل عبد العزيز عثمان، مدير نيابة أكتوبر ثان إلى مقر تفجير البنك التجاري الدولي في المنطقة الصناعية بأكتوبر بعد إصابة فردي شرطة نتيجة إطلاق ملثمين الرصاص عليهما، وتهشيم واجهات البنك جراء الإنفجار، لإجراء المعاينة التصويرية ورافق النيابة خبراء الادلة الجنائية لرفع آثار الحادث، وبيان مدى تأثير الإنفجار على البنك.

كما تنتقل النيابة برئاسة المستشار محمد يسري، رئيس نيابة ثان أكتوبر إلى المستشفى لسماع أقوال أمين شرطة، ومجند مصابين بطلقات نارية بالذراع، والقدم حول الواقعة وأوصاف المتهمين.

وكان فجر منذ قليل مجهولان يستقلان سيارة ملاكي قنبلة أمام البنك التجاري الدولي، بالمنطقة الصناعية بأكتوبر وأطلق أحدهما أعيرة نارية من بندقية خرطوش مما أسفر عن إصابة أمين ومجند شرطة أثناء تعاملهما مع المتهمين.

وكشفت التحريات الاولية أن سيارة ملاكي يستقلها ملثمان أحدهما يرتدي ملابس سوداء اللون، وقام بإلقاء قنبلة بدائية الصنع على حرس البنك التجاري الدولي بالمنطقة الصناعية، وقام أحدهما يجلس في المقعد الخلفي للسيارة باطلاق اعيرة نارية من بندقية خرطوش كانت بحوزته وتعامل معه حرس البنك وأسفر اطلاق النيران عن إصابة أمين ومجند شرطة. كما أسفر الانفجار عن تحطيم أجزاء من واجهة البنك.

وانتقلت الآن قوات مديرية أمن الجيزة ومباحث اكتوبر والمفرقعات إلى موقع التفجير لفحص البلاغ فيما تقوم قوة بمطاردة المتهمين.

 

 

*إصابة أمين شرطة ومجند أمام أحد البنوك بعد اطلاق نار عليهم بأكتوبر

قال العميد رأفت الحلوانى، مأمور قسم ثان أكتوبر، إن أمين شرطة ومجندًا أصيبا بطلقات نارية فى الذراع والقدم نتيجة إطلاق النار مع عناصر مجهولة، استهدفت نقطة تأمين أحد البنوك بدائرة قسم ثان أكتوبر، أثناء تناول إفطار المغرب.

وأضاف العميد رأفت الحلوانى: أن عملية تبادل إطلاق النار مع تلك العناصر المجهولة قللت من تكدس الخسائر لدى القوات، حيث إن مجرد شعور القوى الأمنية بوجود حركة مريبة من تلك العناصر تبادل الطرفان إطلاق النيران وأجبروهم على الانسحاب

يشار إلى أن مصدرًا أمنيًا بمديرية أمن الجيزة أكد أن مجهولين أطلقوا وابلًا من الأعيرة النارية على قوات الأمن المكلفة بتأمين أحد البنوك بدائرة قسم شرطة ثان أكتوبر، وفروا هاربين، ولم يتم حصر أعداد المصابين حتى الآن

 

 

*معارضون مصريون يواصلون كسر “إرهاب الانقلاب” بالمحافظات

واصل رافضو الانقلاب العسكري في مصر حراكهم الاحتجاجي ضد النظام الحاكم، بعدد من الفعاليات التي جاءت استكمالاً للأسبوع الثوري الذي بدأ الأسبوع الماضي بعنوان “الانقلاب هو الإرهاب.. هنكسركم“.
وانطلق الآلاف في تظاهرات عقب صلاة الجمعة بمناطق القاهرة الجديدة، والمرج، وعزبة النخل، وعين شمس، كما شهد حي المطرية عدة تظاهرات حاشدة منذ الصباح وعقب صلاة الجمعة، تنديدا بأحكام الإعدام المتوالية بحق رافضي الانقلاب العسكري، مؤكدين أن الإعدامات لن توقفهم.
ورفع المتظاهرون لافتات منددة بأحكام الإعدام، منها “ويل لقاضي الأرض من قاضي السماء، القصاص قادم، براءة للمخلوع والشرفاء إعدام، إعدام وطن“.
وندد معارضو الانقلاب بالجيزة بأحكام الإعدام والقتل خارج إطار القانون، عبر مسيراتهم بمناطق فيصل والهرم والصف و6 أكتوبر.
كما شهدت الشرقية أكثر من 7 فعاليات احتجاجية منذ صباح اليوم، تنوعت بين الوقفات والسلاسل البشرية والمسيرات، في مدن أبو حماد وفاقوس وكفر صقر وهيهيا والإبراهيمية، رافعين صور الرئيس المعزول محمد مرسي وشارات رابعة العدوية.
وتظاهر رافضو الانقلاب العسكري في مدينة ببا ببني سويف، والدلنجات بالبحيرة، والرياض بكفر الشيخ، وكوم النور بالدقهلية.
وفي الاسكندرية، شهدت أحياء عدة في المحافظة، اليوم الجمعة مظاهرات مناهضة للانقلاب العسكري في وقت كثفت فيه قوات الأمن من تواجدها بالشوارع والميادين تحسباً لمظاهرات اليوم.
وردد المتظاهرون خلال المسيرات التي انطلقت بمناطق شرق وغرب المدينة استجابة لدعوة “التحالف الوطني لدعم الشرعية”، هتافات منددة بالانقلاب العسكري الذي قاده الجيش برئاسة عبد الفتاح السيسي، ضد أول رئيس مصري منتخب، وتنادي بإنهاء حكم العسكر.
وطالب المشاركون الذين رفعوا بطاقات حمراء برحيل السيسي ونظامه، وشعار رابعة وصور الشهداء والمصابين الذين سقطوا خلال اعتداء قوات الجيش والشرطة على المظاهرات السلمية، ودعوا للإفراج عن المعتقلين في السجون، وعودة الشرعية الدستورية للبلاد، مؤكدين استمرار الفعاليات المناهضة للانقلاب في جميع شوارع وميادين المحافظة، لحين محاكمة قادة الانقلاب وعودة المسار الديمقراطي للبلاد.
كما ندد المحتجون، خلال المظاهرات التي طافت الشوارع والميادين بعدة مناطق، منها العامرية، وبرج العرب، والورديان، والمنتزه، والرمل، والعوايد، والعصافرة، ومحرم بك، بالممارسات القمعية لسلطات الانقلاب تجاه المعارضين، وتصفية الخصوم السياسيين، والانتهاكات التي يتعرض لها المعتقلون من رافضي الانقلاب في أماكن الاحتجاز.
وردد المتظاهرون هتافات مناهضة لأحكام الإعدام التي صدرت بحق المئات من رافضي الانقلاب العسكري، مطالبين، بتطهير مؤسسة القضاء، وعودة الجيش إلى ثكناته والابتعاد عن العمل السياسي، والإفراج عن المعتقلين.
في غضون ذلك، كثفت قوات الأمن من تواجدها بالشوارع والميادين، وطوقت عناصر من الجيش والشرطة مداخل ومخارج المدينة، وانتشرت عدة كمائن ونقاط تفتيش على الطرق الرئيسة والكورنيش تحسباً لخروج الاحتجاجات المناهضة لسياسات السلطة الحالية في البلاد.

 

 

*أسرة المختطلف “السمديسي” تحمل مسئولية سلامته لـ أمن الانقلاب مؤكدة تدهور صحته

حملت أسرة المختطف “خالد السمديسي” سلطات أمن الانقلاب المسئولية عن حياته و سلامته ، بعد مرور أكثر من 48 ساعة علي اختطافه من مقر عمله بنقابة أطباء البحيرة بمدينة دمنهور ظهر الأربعاء الماضي.

وأوضحت زوجته عدم تمكنها إلي الأن من معرفة مكان احتجازه رغم ارسالها تلغراف و فاكس إلي المحامي العام لنيابات دمنهور وقت اختطافه، و تحريرها محضر لإثبات الواقعة،

وأوضحت تدهور حالته الصحية في الآونة الأخير بعد اصابته بأزمات مغص كلوية متكررة لتراكم الحصوات ، و التهاب القولون و انخفاض ضغط الدم بشكل مستمر.

وأكدت الأسرة اختطاف “السمديسي” علي يد مجهولين ظهر الأربعاء من الدور الثالث بنقابة أطباء البحيرة و اقتياده في سيارتين ملاكي إلي جهة غير معلومة إلي الآن.

وأعلنت زوجته مداهمة قوة أمنية مكبره لمنزله فجر أمس الخميس و تحطيمها عدد من محتوياته دون الافصاح عن سبب اختطافه أو مكان احتجازه.

 

 

*إبداع الاحتجاج.. شاهد حلقة “باكوس والقرية الظالمة

في حلقة جديدة للفنان الساخر محمد باكوس فضح فيها “القرية الظالمة”، عاد بحلقة جديدة من برنامجه “باكوس نيوز” على موقع “يوتيوب” بعنوان “باكوس والقرية الظالمة”.

وتدور الحلقة الذي قدمها باكوس، حول ظلم دولة الانقلاب العسكري مجسّدها في قريةٍ بغابةٍ أطلق نظامها الببغاوات ويقصد بها الإعلام وكلابها ويقصد بها الشرطة والديابة ويقصد بها الجيش على أهالي القرية والتي يعتقد نظامها أن البقاء للأقوى. 

وقال باكوس: جريمتها في صمت أخيارها أكبر من مصيبتها في ظلم أشرارها، وتناول باكوس قضية الميرغني وسبّ مرتضى منصور له، وضرائب الدولة على الفقراء وزيادة رواتب ومعاشات الضباط، ومقال الجلاد “أنا صرصار”، وشقة أكتوبر التي راح ضحيتها “13شهيدا” من جماعة الإخوان المسلمين الذين قُتلوا بدم بارد. 

https://www.youtube.com/watch?v=DNuYT6HfFgc

 

*اعتقال مصعب حامد مراسل مصر25 السابق بالغربية.. وأسرته تحمل الداخلية مسؤولية سلامته

قامت قوات أمن الانقلاب عصر الجمعة باختطاف مصعب حامد مراسل قناة مصر 25 السابق بمحافظة الغربية من منزله بمدينة طنطا واقتادته إلى مكان غير معلوم.
واقتحمت قوات كبيرة من مديرية أمن الغربية الإنقلابية، المنزل وروعت النساء والأطفال واعتدت عليهم لفظيا، واستولت على اللاب توب الخاص به وكذلك هاتفه المحمول وكل الأجهزة الإلكترونية بالمنزل.
فيما تخشى أسرته من تعرضه لعلميات تعذيب وحشية على يد قوات أمن الانقلاب، وتحمل الداخلية المسؤولية عن حياته.

 

*أسرة محمد البطاوي: تعرض للتعذيب بـ”الأمن الوطني” في شبرا الخيمة

أصدرت أسرة محمد البطاوي ، الصحفي بمؤسسة أخبار اليوم، والذي قبض عليه من منزله، 17 يونيو الماضي، وظل مختفيًا 5 أيام، بيانًا، مؤكدة أنها علمت خلال زيارتها له أنه يتعرض للتعذيب داخل مقر الأمن الوطني بشبرا الخيمة.

وقالت أسرة البطاوي في بيانها، الخميس، «إن الصحفي بمؤسسة أخبار اليوم، محمد صابر البطاوي، عضو نقابة الصحفيين ، اختطف من منزله، ١٧ يونيو الماضي، وظل مختفيًا خمسة أيام، كشف لأسرته في الزيارة بسجن استقبال طرة، تفاصيل ٤ أيام مظلمة قضاها معصوب العينين في مقر الأمن الوطني في شبرا الخيمة”.

وأفادت الأسرة في بيانها: «محمد أخبرنا أن الأربعة أيام الأولى لاختطافه ظل مكبل اليدين، معصوب العينين، سمع فيها السباب واللعان، لا لشىء إلا أنه مشتبه به في تهمة لا يمكن أن توجه لصحفي، صاحب رأي وقلم حر، وهي الانتماء لجماعة أسست على خلاف القانون”.

وتابع البيان، أنه قال خلال الزيارة، إنه «تعرض للاعتداء عليه بالصفع على وجهه عدة مرات، وتهديده بجهاز الصعق الكهربائي عدة مرات بتشغيله قريبا من وجهه، كما هددوه، بحسب ما أخبرنا، بنزع ملابسه، وتعليقه كالذبيحة، مع إسماعه أصوات من يُعذبوا في الحجرات المجاورة»، مضيفة أنه «اعترض على هذا الأسلوب متسائلا ما الداعي لذلك، وأنا أجيب عن كل الأسئلة، لكن دون رد”.

وأعلنت الأسرة، أنها تتقدم بالبيان كبلاغ لكل أعضاء الجمعية العمومية ولنقابة الصحفيين ، وللجنة الحريات بالنقابة، وللنقيب وأعضاء مجلسه، أن ينتصروا لكرامة المهنة، فلا يمكن أن يقبلوا بمثل هذه الممارسات في حق زميل لهم لم يقترف ذنبا- حسب البيان.

وأشارت إلى أنها ستتقدم بهذه الواقعة، ببلاغ أيضا للنائب العام، ووكيله الذي من المقرر أن يمثل محمد البطاوي أمامه، الأحد، للنظر في حبسه غير القانوني، حسب وصفها، والذي لا ننتظر منه إلا إخلاء سبيله، والتحقيق فيما تعرض له من انتهاكات طوال فترة «اختفائه القسري» بالأمن الوطني.

 

 

*مصر تواجه شبح اليونان.. الديون تعادل 90 % من الناتج الإجمالي

 

*وثائق: حكومة الانقلاب تنفق الملايين للتجسس على المواطنين

بينت وثائق أن الحكومات العربية تنفق ملايين الدولارات سنويا من أجل التجسس على هواتف مواطنيها وأجهزة الكمبيوتر الشخصية لهم، في الوقت الذي يغرق فيه هؤلاء المواطنين في الفقر يوما بعد آخر بسبب الأوضاع الاقتصادية المتردية والتي زاد تدهورها بالتزامن مع تدهور الأوضاع الأمنية والسياسية في أكثر من منطقة بالعالم العربي.

وأظهرت وثائق سرية مسربة أن أجهزة الأمن العربية تبرم عقودا سنوية بملايين الدولارات مع شركة إيطالية متخصصة بالقرصنة وأنظمة الاختراق من أجل التجسس على المواطنين ومتابعتهم، فيما كان اللافت في الوثائق أن الدول العربية الفقيرة هي الأكثر إنفاقا على برامج وتكنولوجيات التجسس، وفي مقدمتها مصر والمغرب والسودان.

والوثائق المسربة التي  تم تسريبها بعد أن تمكن قراصنة مجهولون من اختراق شبكة الحاسوب التابعة لشركة (Hacked Team) الإيطالية، ليتمكنوا من تحميل أكثر من 400 جيجا بايت من الوثائق، والتي تضم تقارير عن أعمال القرصنة وفواتير وعقود، والعديد من الوثائق التي تكشف جانبا مهما يتعلق بالأمن والقرصنة والتجسس وعمل أجهزة الاستخبارات العربية، والعديد من أجهزة الأمن الأجنبية أيضا.

ويظهر من إحدى الوثائق أن قائمة الدول المتعاقدة مع شركة (Hacked Team) تضم كلا من: مصر، السعودية، البحرين، السودان، الإمارات، إضافة إلى جهات داخل الولايات المتحدة وروسيا، وعدد من الدول المعروفة بانتهاكها لحقوق الإنسان.

وبحسب الوثيقة فإن مصر اشترت برمجيات وفيروسات ومنتجات تستخدم في مجال التجسس من الشركة المشار إليها بقيمة 750 ألف يورو (850 ألف دولار)، أي ما يعادل 6.5 مليون جنيه مصري.

وتكشف الوثيقة أيضا أن وزارة الدفاع المصرية تقوم بإبرام العقود وشراء المنتجات اللازمة للقيام بأعمال التجسس على هواتف المواطنين وحسابات الإنترنت عبر شركة تسمى (GNSE Group)، وهي شركة متخصصة بأعمال التكنولوجيا والإنترنت وتعمل لحساب الجيش المصري

وتشير الوثيقة إلى أن وزارة الدفاع المصرية من بين المتعاقدين مع شركة القرصنة الإيطالية للقيام بأعمال تجسس على هواتف المواطنين المصريين وأجهزة حاسوبهم، وهو ما يعني أن قيمة العقود والصفقات بين النظام في مصر وبين الشركة الإيطالية يفوق بكثير مبلغ الـ750 ألف يورو، فضلا عن أن الحكومة المصرية قد تكون متعاقدة مع أكثر من شركة لتأمين أعمال التنصت والتجسس على الهواتف والإنترنت، حيث أن الوثائق تعود لشركة واحدة فقط.

ومن بين الوثائق التي تم تسريبها فاتورة بقيمة 130 ألف يورو قامت الحكومة المصرية بتسديدها مقابل حصولها على نظام (RCS)، وهو النظام الذي يوفر لصاحبه (جهاز الأمن) القدرة على الدخول إلى أي جهاز هاتف محمول والتجسس على محتوياته، كما أنه نظام أثبت فعالية عالية جدا في اختراق نظام “أندرويدالأوسع انتشارا في العالم، والمستخدم لتشغيل هواتف “سامسونج” الذكية.

وتأتي هذه المعلومات عن قيام وزارة الدفاع في مصر بالتجسس على المواطنين واختراق هواتفهم وأجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم في الوقت الذي يواجه فيه النظام العسكري بمصر انتقادات واسعة بسبب انتهاكه لحقوق الإنسان، بما في ذلك إصدار أحكام إعدام بالجملة واعتقال أكثر من 41 ألف مواطن مصري لأسباب سياسية ودون محاكمة.

وتأتي هذه المعلومات لتتزامن مع الضجة المثارة في مصر بشأن “قانون مكافحة الإرهاب” الذي أجمعت مؤسسات المجتمع المدني ونقابة الصحفيين على أنه مقيد للحريات ويمثل انتهاكا للدستور إضافة إلى أنه ينتهك الحقوق الأساسية للناس بما فيها حق التعبير عن الرأي عبر وسائل الإعلام، ومن خلال شبكة الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي.

 

 

*وفاة عمر الشريف

أعلن حفيد الفنان عمر الشريف، منذ قليل، وفاة جده، وجاء ذلك على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، وكتب على صفحته: البقاء لله.

 

 

*وفاة الفنان ” #سامي_العدل ” عن عمر 68 عاما

 

 

*#نكاح_ماسبيرو هشتاج يتصدر تويتر بعد تصريحات بثينة كامل

اثارت تصريحات الاعلامية بثينة كامل ضجه اعلامية كبيرة حيث صرحت في حوار لها فى برنامج بدون مكياج مع طونى خليفة ان مذيعات بالتليفزيون قدمن تنازلات جنسية” لقيادات في ماسبيرو 

 

وعلى اثر ذلك دشن نشطاء توتير هشتاج #نكاح_ماسبيرو   جاء رداً منهم على التجاوزات فى نشر الاشاعات التى ادارها الاعلام المصرى  بحق معتصمى رابعة واتهامهم كذبا بنكاح الجهاد  

 

 

*ايكونوميست: السيسي يُنصب نفسه رئيسا لتحرير جميع الصحف المصرية

قالت صحيفة “ايكونوميست” البريطانية أن التضييق المفروض على الصحفيين المصريين في قانون الإرهاب الذي يتضمن مادة تنص على أن من ينشر أخبارا أو معلومات غير صحيحة عمدا وتتناقض مع الخط الرسمي سوف يواجه السجن عامين، سيجعل من قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي “رئيس التحرير” للصحافة.

وأرجعت الصحيفة إصدار الحكومة المصرية هذه المادة ضمن القانون الجديد إلى الأزمة في سيناء ومنع تواجد صحفيين هناك، الأمر الذي أحدث تضارب في عدد القتلى الذين سقطوا من الجنود المصريين خلال الهجوم الذي وقع في 1 يوليو.

وأوضحت أن صحف محلية وأجنبية ذكرت أن عدد القتلى من الجنود يتراوح بين 60 و70 جنديا، في حين أعلن الجيش أنه لم يسقط سوى 21 جنديا، كما حذر على صفحته الرسمية من أن مصر تحارب اليوم على جبهتين:” على الأرض وحرب مغرضة وشرسة تشنها وسائل الإعلام الأجنبية“.

وأشارت الصحيفة إلى أن قانون الإرهاب الجديد يعزز من القوانين القاسية الموضوعة مسبقا من قبل الحكومة الحالية، لافتة إلى أن ناشطين حقوقيين مصريين أدانوا مسودة هذا القانون، واعتبروه غير دستوري وغير مجدي، لكن رغم هذه الانتقادات فمن المرجح أن يتم تمريره مثلما حدث مع قانون التظاهر من قبل.

 ونوهت الصحيفة بأن اغتيال النائب العام في نهاية يونيو الماضي لم يترك أي مجال للتفكير في حرية التعبير، مشيرة إلى أن  الصحفيين المصريين يواجهون مخاطر كبيرة.

 

 

*مفاجأة: رواتب يوليو “ناشفة” بلا علاوة للموظفين

كشفت وثيقة مسربة من مكتب أشرف العربى، وزير التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى في حكومة الانقلاب، عدم وجود أى زيادة لموظفى الحكومة فى يوليو الجارى؛ حيث تقرر صرف نفس رواتب الشهر الماضى بدون أى زيادة، وذلك لعدم قيام الوزارة بالتخطيط لصرف العلاوة الجديدة على المرتبات، وفقا للقانون الجديد

وذلك رغم تأكيدات “العربى” أن رواتب موظفى الدولة سوف ترتفع اعتبارا من راتب بنسبة 5 % فقط مقابل 15 % حصلوا عليها فى يوليو 2012 كأكبر علاوة فى عهد الرئيس محمد مرسى

وكانت الوثيقة المرفوعة لوزير التخطيط من مدير الإدارة العامة للموارد البشرية بالوزارة / عبد النبى إبراهيم قد طالبت الوزير بصرف رواتب مرتبات الموظفين دون أى زيادة؛ نظرا لغياب الرؤية حول قانون الخدمة المدنية رغم قرار صرف راتب يوليو، اعتبارا من 15 يوليو الجارى بدلا من 25 من نفس الشهر؛ بسبب قدوم عيد الفطر

وتكشف الوثيقة على موافقة أشرف العربى على تأجيل صرف الزيادة مع راتب هذا الشهر لعدم وجود تخطيط ولغياب الرؤية حولها.  

وقال مصدر بوزارة التخطيط: إن الوزارة قررت تعميم هذا القرار على جميع الوزارات الخدمية؛ حيث لم تنته الوزارة بعد من ترتيب الوضع المالى للزيادة المتجمدة رغم انخفاضها

يذكر أن الدكتور أشرف العربى وزير التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، قد أكد أن الهيكل الجديد للأجور فى قانون الخدمة المدنية، سيتضمن العلاوة الدورية التى ستكون بديلة للعلاوة الاجتماعية والعلاوة الخاصة ومنحة عيد العمال فى القانون القديم، موضحا أن العلاوة الدورية ستصل لـ5% من الأجر الوظيفى الذى سيصل إلى 75% من الأجر الشامل

وأضاف العربى، فى تصريحات للصحفيين 14 يونية الماضى، على هامش “ورشة تنظمها الوزارة لقانون الخدمة المدنية مع ممثلى الوزارات”، أن القانون لم يتضمن تحديدا لنسبة الأجر الوظيفى من الأجر الشامل، لاختلافه من قطاع لآخر ومن موظف لآخر؛ حيث سيصل فى بعض القطاعات لـ85%.

 

الانقلاب يدمر مصر حرق وإحالة الأطفال والقاصرات للمحاكمات العسكرية. . الخميس 26 فبراير

قوات امن الانقلاب يحرقون منزل بأطفال داخله بقرية الخياطة في دمياط

قوات امن الانقلاب يحرقون منزل بأطفال داخله بقرية الخياطة في دمياط

الانقلاب يدمر مصر حرق إحالة الأطفال والقاصرات للمحاكمات العسكرية. . الخميس 26 فبراير

 

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*قوات أمن الانقلاب بصحبة البلطجية يشعلون النيران فى منزل المهندس محمد ابوموسى عضو مجلس الشعب والمعتقل فى سجون الانقلاب

ارتفاع عدد المنازل التى تم تحطيمها على يد مليشيات الانقلاب بالخياطة الى 10 منازل واحراق منزلين آخرين

اقتحمت قوات من الجيش والشرطة مدعومة بالمخبرين والبلطجية قرية الخياطة منذ قليل وذلك على خلفية حصارها للقرية صباح اليوم وتمركزها بمنطقة المجمعة.

وقامت القوات بتمشيط الشوارع واقتحام منازل الأهالي والتعدي  على من فيها ،فيما قامت باعتقالات عشوائية بالجملة لأهالي القرية.

وقد اقتحمت ميليشيات الانقلاب منزل  الأستاذ مجدي الدعدع  مدير مدرسة الخياطة الثانوية المعتقل منذ يومين وقامت بتحطيم محتوياته والتعدي على أهله .

وقامت باقتحام منزل الحاج مجدي مظهر المعتقل هو وأولاده الاثنين وتحطيم محتوياته والتعدي على أهله ،وقاموا بالقاء محتويات المحل المملوك له من أخشاب وأبلاكاش بالترعة .

واقتحموا منزل أحمد طوبار ومنازل اخرى . يأتي ذلك على خلفية وفاة غفير نظامي بالقرية إثر تعرضه لاطلاق نار أمس ،فيما أكد أهالي القرية مشاهدة أبناء المخبر سمير راعية الشهيرين بالسمورة وسمبل يلوذان بالفرار عقب اطلاق النار .

وهو ما أكد ما يتناقله أهالي القرية من تعمد مركز شرطة دمياط القيام بهذا الأمر للوقيعة بين أبناء القرية واتخاذها ذريعة لاقتحام القرية  والتنكيل بأهلها .

هذا وتعرف قرية الخياطة بمعارضتها الشديدة للنظام الانقلابي وأنها أحد أهم معاقل الثوار بمحافظة دمياط.

 

*تسريب جديد لوزير الداخلية المصري

نشرت قناة الجزيرة، اليوم، تسريبا جديدا لوزير داخلية الانقلاب اللواء محمد إبراهيم، يؤكد فيه أن المواجهة بالعصا والدروع أصبحت غير مجدية قائلاً: “العصاية والدرع مش حتنفع دلوقتي”.

وأضاف وزير الداخلية ردا على أحد الضباط الذين أكدوا أن الجريمة انتشرت في الشوارع المصرية لاهتمام الشرطة بالأمن السياسي على حساب الجنائي فقال:”كلنا كنا متخوفين من العام الدراسي الجديد والقوة الأمنية هي اللي عاملة وضع لدى العيال في الجامعة”.

 

*قتيل وجرحى بانفجارات في الجيزة

قال متحدث باسم وزارة الصحة المصرية إن شخصا قُتل في انفجار عبوة ناسفة أمام أحد المطاعم في حي إمبابة الشعبي بمحافظة الجيزة، المتاخمة للعاصمة القاهرة، بينما هزت ثلاثة انفجارات أخرى مكاتب لشركات هواتف خليوية بحي المهندسين بالمحافظة ذاتها.

وقال المتحدث ذاته -لوكالة الصحافة الفرنسية- إن الانفجار أدى إلى بتر ساقيّ الضحية الذي أعلنت وفاته عند وصوله إلى المستشفى، بينما أصيب شخصان آخران بجروح.
من جهتها، ذكرت وزارة الداخلية في بيان أن الانفجار الذي وقع بحي إمبابة أسفر كذلك عن حدوث خسائر بسيارتين ودراجة بخارية أمام المطعم، بينما أظهرت لقطات تلفزيونية واجهة مطعم صغير محطمة وآثار حطام بالشارع.
على صعيد مواز، قالت الوزارة في بيانها إن ثلاث عبوات أخرى انفجرت في حي المهندسين القريب وتسببت بخسائر محدودة في محلات تابعة لشركات اتصالات، وفقا لما نقلته وكالة رويترز.
في المقابل، نقلت وكالة أنباء الأناضول عن وزارة الصحة قولها إن انفجارات حي المهندسين أسفرت عن إصابة شخص.
ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن هذه الانفجارات. وقال المتحدث باسم الداخلية اللواء هاني عبد اللطيف -للأناضول- إنه لم يتم بعد القبض على أي من المسؤولين عن تلك الانفجارات، مشيرا إلى أن خبراء المفرقعات قاموا بتمشيط محيط الانفجارات بحثاً عن عبوات أخرى.
وتشهد عدة أنحاء في مصر، هجمات، أغلبها بقنابل بدائية الصنع، تستهدف رجال جيش وشرطة ومنشآت حكومية، بالتزامن مع حملة أمنية يشنها الجيش في شبه جزيرة سيناء، شمال شرقي البلاد، تستهدف مجموعات يصفها بـ”الإرهابية”. 

 

*الكيانات الإرهابية.. قانون جديد للقمع

بينما تتوالى الانتقادات المحلية والدولية لممارسات النظام المصري واتهامه بأنه يضرب بحقوق الإنسان عرض الحائط، أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي قانون “الكيانات الإرهابية” الذي عده نشطاء سياسيون وحقوقيون تجريما للتظاهر واعتباره إرهابا.
ويعتبر القانون -الذي صدر الثلاثاء الماضي- الجمعيات أو المنظمات أو الجماعات أو العصابات أو الخلايا أو غيرها من التجمعات -أيا كان شكلها القانوني أو الواقعي- “كيانات إرهابية” متى مارست أو كان الغرض منها الدعوة بأي وسيلة في داخل البلاد أو خارجها إلى إيذاء الأفراد أو إلقاء الرعب بينهم أو تعريض حياتهم أو حرياتهم أو حقوقهم أو أمنهم للخطر.

ويعتبر كل شخص طبيعي يرتكب أو يشرع في ارتكاب أو يحرض أو يهدد أو يخطط في الداخل أو الخارج لجريمة إرهابية بأي وسيلة كانت ولو بشكل منفرد، أو يساهم في هذه الجريمة في إطار مشروع إجرامي مشترك “إرهابيا”.

تقنين القمع
وبعد صدور القانون سارعت محكمة الاستئناف إلى تشكيل أربع دوائر لنظر طلبات الإدراج التي ستقدمها النيابة العامة، وتختص وفق قانونيين بإصدار قرارات بإدراج أسماء الاشخاص أو الكيانات التي لم يصدر بحقها حكم قضائي على قوائم الإرهاب، وذلك بشكل إداري لا تستمع فيه الدائرة لمرافعة ولا تنظر فيه طلبات للمطلوب إدراجه.

اللافت أن القانون جاء محملا بالعقوبات التي لا يجوز إيقاعها إلا بحكم قضائي، لكن الناشط الحقوقي مدير مركز هشام مبارك للقانون أسامة خليل أوضح أن النظام “حاول تقنين القمع بتخويله النيابة العامة إدراج أسماء الكيانات والأشخاص على قوائم الإرهاب من خلال حصولها على قرار من الدوائر القضائية المشكلة لهذا الشأن”.

واعتبر خليل أن القانون “يعكس رغبة السلطة في توسيع دائرة الاتهام بالإرهاب لتطال كل من يمشي على أرض مصر، حتى لو كان من غير المصريين”.

غير دستوري
ولفت إلى أن مجرد توجيه الحكومة تهمة الإرهاب لأي شخص أو منظمة يكون سببا في إيقاع العقوبات التي نص عليها القانون قبل ثبوت التهمة، وهو أمر غير دستوري، حسب رأيه.

كما أن سحب جواز السفر يقتضي صدور حكم قضائي، وليس اتهاما – حسب خليل – الذي أضاف أن “كل من ينتمي لـجماعة الإخوان المسلمين بات إرهابيا بموجب هذا القانون، لأن الجماعة إرهابية بموجب حكم سابق”.

ويتابع خليل “قانون العقوبات المصري به ما يكفي من النصوص التي تواجه الإرهاب، لكن تخصيص قانون على هذا النحو يؤكد أن الجميع باتوا مهددين بهذه التهمة”.

الكيانات السلمية
ووفق الناشط الحقوقي، قد يؤدي الطعن بعدم دستورية هذا القانون لإعادة النظر فيه.

وأصدرت الجماعة الإسلامية بيانا هاجمت فيه القانون الذي قالت إنه “يفتح الباب لتجريم الكيانات السلمية، ولا يحل مشكلة الإرهاب”.

وطالبت “بضرورة تقنين عملية مواجهة الإرهاب الحقيقي بشكل صحيح، وبتحديد المعنى الدقيق له، وأن يكون الإدراج بناء على حكم قضائي بات”.

تكميم الأفواه
واستنكرت حركة شباب 6 أبريل القانون، وقالت في بيان إنه “قانون ديكتاتوري يحرم المصريين من أشكال التعبير السلمي عن الرأي كافة بدعوى محاربة الإرهاب”.

وأشارت إلى أن الهدف الوحيد منه تكميم أفواه المصريين وإخراسهم وتقنين تجميد وتأميم أشكال العمل السياسي السلمي القانوني والشرعي في مصر.

وقال عضو المكتب السياسي للحركة خالد إسماعيل للجزيرة نت إن النظام الحاكم “يثبت سعيه لقمع أي تحركات معارضة في ظل تردي الأوضاع السياسية والاقتصادية، ويقوض كل مظاهر العمل السياسي العلني السلمي ويدفع الكثيرين للعمل السري”.

حوار مجتمعي
غير أن هناك من يسعى لإمساك العصا من الوسط بالقول إن القانون مطلوب وإن كانت عليه تحفظات.

وفي هذا الإطار تحدث عضو تنسيقية 30 يونيو محمد فاضل وقال “نرفض إصدار أي قانون في جنح الظلام ودون حوار مجتمعي، لأن هذا يمثل إساءة لسلطة التشريع التي يمتلكها السيسي بشكل استثنائي”.

ورأى أن وجود مواد يمكن استغلالها لتوسيع مفهوم الإرهاب أمر غير منطقي، لأنه يمكن الدولة من التضييق على القوى السياسية وشل حركتها.

إسقاط الدولة
وتحدث فاضل عن أن ارتفاع وتيرة العنف، وتصاعد محاولات إسقاط الدولة يجعلان القانون ضروريا في هذه المرحلة، حيث طالبت قوى وأحزاب سياسية بإصداره منذ فترة.
بدوره يرى محمود إبراهيم نائب رئيس مركز الاتحادية لدراسات شؤون الرئاسة أن كل الدول لديها قانون مشابه، كما أن وضع قانون خاص بالإرهاب “يغلق الباب أمام انتقاد المحاكم الجنائية، ووصف الأحكام بالمسيسة”.
وقال إبراهيم: “أعتقد أن الإرهابيين فقط هم من يخشون القانون، لأن تلفيق تهم الإرهاب ليس سهلا كما يقول البعض”.
ولفت إلى أن الفوضى هي التي أدت إلى إصدار مثل هذه القوانين، وتساءل “هل هذا القانون أفضل أم قانون الطوارئ؟”

 

 

* مقتل 12 مواطنا فى غارة للانقلاب شمال سيناء ومواصلة تدمير المنازل

ذكر مصدر عسكرى أن 12 مواطناً قتلوا فى غارة للجيش بقرية اللفيتات شمالى سيناء.
فى سياق متصل، واصلت قوات الإنقلاب ، عملية إخلاء المنازل بالمرحلة الثانية على الشريط الحدودي برفح، والتي تصل مساحتها لـ500 متر إضافية من الحدود مع قطاع غزة، والتي تضم 1220 منزلا، حيث تم إخلاء 1002 منزل منها،
كما دمرنت قوات الانقلاب 805 منازل بواقع 75% من إجمالى عدد المنازل الموجودة بالمنطقة.
وأكد مصدر أمنى بشمال سيناء، في تصريحات صحفية، أن قوات الانقلاب أمامها ما بين 10 و15 يوما، للانتهاء من عملية إخلاء وتدمير المنازل بالمرحلة الثانية.

 

 

*وفاة ثلاثة معتقلين بالقاهرة تحت التعذيب وحبس ضابطين

أمرت نيابة شرق القاهرة بحبس ضابطين في الأمن الوطني أربعة أيام على ذمة التحقيق بعد اتهامهما بتعذيب محام حتى الموت داخل قسم المطرية بالقاهرة، وهو القسم الذي شهد خلال يومين ثلاث حالات وفاة بسبب التعذيب وفقا لناشطين.
وشيعت أمس في منطقة المرج بالقاهرة جنازة المحامي كريم محمد حمدي الذي فارق الحياة في قسم المطرية بعدما اعتقلته قوات الأمن الجمعة الماضي في مظاهرات تطالب باستعادة المسار الديمقراطي في البلاد.

وقال أهل الضحية إن كريم توفي جراء التعذيب أثناء التحقيق معه في قسم المطرية, وأكدوا أنهم عاينوا آثار إصابات على جثمانه. والمطرية حي بالقاهرة يشهد باستمرار مظاهرات ضد السلطة الحالية.

ووفقا للمصدر نفسه, اعتقل المحامي بتهمة الانتماء إلى “جماعة محظورة”, في إشارة على ما يبدو إلى جماعة الإخوان المسلمين التي حظرت السلطات الحالية أي نشاط لها بعدما صنفتها “منظمة إرهابية”.

ودأبت الجماعة على نفي أي صلة لها بالعنف, واتهمت مرارا السلطة الحالية بالسعي إلى تكريس ديكتاتورية عسكرية وأمنية عبر منع وتقييد الأحزاب واعتقال الناشطين بتهم بينها الإرهاب وممارسة العنف.

وتوفي معتقل آخر يدعى الشيخ عماد تحت التعذيب في قسم المطرية الذي يقول معارضون وناشطون في مجال حقوق الإنسان إنه يشهد انتهاكات واسعة ضد المعتقلين بسبب نشاطهم السياسي. وجرى تشييع جثمان الشيخ عماد إلى مثواه الأخير في محافظة الشرقية.

من جهتها, ذكرت صحفة حزب الحرية والعدالة -المنبثق عن جماعة الجماعة الإخوان المسلمين- على موقع فيسبوك إن طالبا يدعى مصطفى محمود إبراهيم توفي أيضا جراء التعذيب في قسم المطرية.

ولا تقر الأجهزة الأمنية في الغالب بمسؤوليتها عن أي انتهاكات ترتكب ضد المعارضين, كما أن التقارير الطبية التي تصدر في حالات الوفاة داخل أقسام الشرطة لا تثبت في معظم الأحيان آثار التعذيب على جثامين المتوفين.

وكان عبد الفتاح السيسي أقر مؤخرا في مقابلة صحفية بوقوع “تجاوزات” في المقار الأمنية ضد المعتقلين بسبب نشاطهم السياسي. ويتحدث ناشطون عن وفاة عشرات المعتقلين تحت التعذيب منذ الانقلاب الذي أطاح بالرئيس محمد مرسي في 3 يوليو/تموز 2013.

ووفقا لمنظمات حقوقية مصرية ودولية, اعتقلت السلطات المصرية منذ الانقلاب عشرات الآلاف من المعارضين -جلهم من جماعة الإخوان المسلمين- ولا يزال عشرون ألفا على الأقل في السجون، حسب المصادر نفسها.

 

 

* الانقلاب يقتل 3 شباب بسيناء ويمنع الإسعاف من نقل جثثهم

أعلنت مصادر قبلية وشهود عيان بشمال سيناء، قيام قوات الانقلاب من الجيش المكلفين بتأمين كمين الجورة العسكرىجنوب الشيخ زويد، بقتل 3 شباب من قبلية “الرميلات” وهم” سامح أبو جراد” و ” جهاد أبو جراد” و “محمد أبوناجح “.

وقالت المصادر: إن قوات الانقلاب قتلتهم عقب اعتقالهم بكمين الجورة لمدة ساعة، وذلك أثناء استقلالهم سيارة فيرنا. ومنعت قوات الجيش المكلفة بتأمين كمين الجورة العسكرى بالقرب من معسكر قوات حفظ السلام الدولية ” mfo” ، سيارات الإسعاف من نقل جثث الـ 3 شباب بجوار الكمين منذ عصر أمس، وحتى الآن.

         

* صحيفة أمريكية: واشنطن تورط جيش مصر في حرب “داعش”

قالت صحيفة “كريستيان ساينس مونيتور” الأمريكية: إن منتقدي الإدارة الأمريكية يتهمون الرئيس الأمريكي باراك أوباما وإدارته بأنهم لم يفعلوا سوى القليل جدًّا لقتال تنظيم “داعش”، إلا أن آخرين يقولون إن الأهداف العسكرية المتواضعة تدفع قوى إقليمية كمصر والأردن إلى تصعيد دورهم في الحرب، وهي إشارة إيجابية في خطة القيادة من الخلف التي تتبعها الولايات المتحدة.

وتحدثت عن أن منتقدي أوباما وخاصة ممن يوصفون بالصقور في الكونجرس يعتبرون أن تردد البيت الأبيض وحذره بشأن التصعيد ضد “داعش” دفع الشركاء الإقليميين للتصرف من تلقاء أنفسهم كما حدث من قبل مصر التي قصفت اجواء ليبيا ردا على إعدام “داعش” 21 مصريا هناك، ومن قبلها الأردن التي تشارك الآن بشكل أقوى في قصف أهداف لداعش في سوريا والعراق ردا على حرق التنظيم للطيار “معاذ الكساسبة”.

ونقلت عن خبراء إقليميين أن الحرب ضد “داعش” نوع من الحرب الأهلية داخل الإسلام حيث احتشدت الحكومات والقوى المعتدلة ضد التنظيم بشكل يبدو وكأن الحرب تخصهم ولا يمكن اعتبارها منحة منهم لأمريكا في الحرب ضد “داعش”.

 

* المقاومة الشعبية تقطع طريق “ببا – بنى سويف” الزراعى ردا حصارالانقلاب للميمون

قطعت المقاومة الشعبية ببنى سويف منذ قليل طريق القاهرة …. بنى سويف الزراعى عند مركز ببا ، حيث اشعلوا النيران فى اطارات السيارات ، مما أدى الى توقف حركة مرور السيارت تماما .
تأتى عملية قطع الطريق من قبل المقاومة الشعبية بسب استمرار حصار مليشيات الانقلاب لقرية الميمون شمال بنى سويف .

الجدير بالذكر ان قرية الميمون محاصرة من قبل مليشيات السيسى منذ يوم الحمعة الماضية ، اقتحمت خلالها منازل المواطنين وحطمت اساسها واعتقلت اكثر من 40 شخصا ، ومازال الحخصار مستمرا .

 

* بلطجية يعتدون على مقار عمل معارضي الانقلاب بالدقهلية

قام عدد من البلطجية المأجورين بتحطيم محلات وصيدليات وعيادات معارضي الانقلاب في مركز أجا بالدقهلية.
إذ قاموا بتحطيم عيادة الدكتور أحمد الشيخ، وصيدلية الصفا، وكذلك مكتبة العطار، ومحل أبو مسلم للتجارة وسيارة خاصة بالعمل، بالإضافة إلى محل أعلاف الصفا، ومكتبة هاجر، وكذلك منزل البرلماني السابق الدكتور محمد هيكل.
يأتي ذلك تزامنًا مع تفجير مجهولين قنبلة صوتية فجر اليوم في المدينة، وأسفر الانفجار عن تحطيم أتوبيس.

 

* واشنطن بوست: أمريكا تدعم الانقلاب وتفضل مصالحها على حقوق الإنسان

كشفت افتتاحية صحيفة واشنطن بوست الأمريكية، اليوم الخميس، عن الوجه الحقيقى للسياسات الأمريكية تجاه انقلاب السيسى والتى تتلخص فى انتقادات علنية للقمع وانتهاك حقوق الإنسان أمام كاميرات الإعلام فى الوقت الذى يستمر فيه الدعم الحقيقى للسيسى ونظامه وهو ما اعتبرته الصحيفة أولوية الأمن والمصالح الأمريكية على حقوق الإنسان.
تقول الافتتاحية:« في مصر.. ما زالت الولايات المتحدة تفضل الأمن على حقوق الإنسان» واستشهدت الصحيفة لتأكيد هذا النهج الأمريكى الذى يتسم بالنفاق بما صرح به الرئيس أوباما في قمة مكافحة الإرهاب الأسبوع الماضي: ” إسكات المعارضة يؤجج التطرف العنيف، عندما يكون التغيير السلمي والديمقراطي مستحيلا، حيث يغذي ذلك الأجندة الإرهابية، عبر التصور أن العنف هو الإجابة الوحيدة الممكنة”.

وأشارت إلى أن من بين الذين حضروا خطاب أوباما سامح شكري وزير خارجية السيسى، الذى تسببت سياساته القمعية فى زيادة التطرف على نحو راسخ منذ الانقلاب العسكري 2013 ضد حكومة منتخبة.
وترصد الصحيفة تجاهل سلطات الانقلاب لخطابات أوباما حيث أصدر السيسي قانونا يسمح لنظامه بملاحقة أي معارض بتهمة الإرهاب. إزاء ذلك تقول واشنطن بوست «من الواضح أن شكري لم يكن يستمع إلى أوباما، أو أن حكومته توصلت إلى نتيجة مفادها أنه بغض النظر عن خطاب الرئيس البلاغي، لن تفعل الإدارة الأمريكية الحالية جهود جادة لإيقاف ما أصبح أكثر الحملات القمعية تطرفا على المعارضة السلمية خلال تاريخ مصر المعاصر».

وتشير إلى أن «العديد من القابعين بالسجون من قيادات الإخوان، بينهم الرئيس محمد مرسي، لكن ثمة أعداد متزايدة من الديمقراطيين العلمانيين الذين دعموا ثورة 2011 ضد نظام حسني مبارك، .

وتمضى الصحيفة لتفضح حقيقة السياسات الأمريكية الداعمة للنظم الاستبدادية فى المنطقة «بالرغم من ذلك، أرسل أوباما وجون كيري رسالة مكررة مفادها أن الشراكة الأمنية بين واشنطن والقاهرة ذات أولوية تتجاوز حقوق الإنسان».
وتستشهد الافتتاحية بما فعله وزير الدفاع الأمريكى الجديد الذى هاتف نظيره المصرى فى نفس يوم الحكم على النشطاء» ووفقا لبيان البنتاجون، تعهد كارتر بالعمل الوطيد مع نظام السيسي لـ “مواجهة التحديات الأمنية”، دون أي ذكر لخطاب أوباما حول الكيفية التي تتأجج بها تلك التحديات عبر قمع المعارضة.

 

* نقابة المحامين : “سامح عاشور” مسئول عن مقتل محام بقسم المطرية

أدانت لجنة الحريات بنقابة المحامين واقعة مقتل المحامى كريم حمدى، الذي توفى داخل قسم المطرية الثلاثاء الماضى، بعد أن تم القبض عليه بـ24 ساعة ،وحملت سامح عاشور نقيب المحامين مسئولية الإهمال فى الحفاظ على أرواح أعضاء النقابة فى تلك القضايا.
وقالت اللجنة، في بيان لها، اليوم الخميس: إنه يتعين التحقيق في الواقعة بشكل حيادي ونزيه، مشيرة إلى أن المحامين عازمون على وضع حد لمسلسل الاعتداءات التي يتعرضون لها خلال ممارستهم لعملهم داخل المحاكم، وأقسام الشرطة.
وأوضحت أن مجلس نقابة المحامين برئاسة سامح عاشور الموال للانقلاب، يتحمل الجزء الأكبر في الدفاع عن كرامة مهنة المحاماة.
يذكر أن الشهيد المحامى كريم حمدى توفى داخل قسم المطرية الثلاثاء الماضى على يد مأمور وضباط القسم، بعد أن تم القبض عليه بمدة 24 ساعة

 

 

* هيومان رايتس تطالب الأمم المتحدة بالتحقيق في مقتل 200 معتقل بسجون الانقلاب

أدانت منظمة هيومان رايتس مونيتور، في بيان لها، اليوم  الخميس، انتهاكات سلطات الانقلاب العسكري للمعتقلين داخل السجون وأماكن الاحتجاز كافة، والتي أدت لمقتل أكثر من 200 معتقل، نتيجة للتعذيب الممنهج.

وطالبت المنظمة الأمم المتحدة، والمجتمع الدولي، بإرسال بعثات تقصي حقائق لتفحص السجون وأقسام الشرطة، وجميع أماكن الاحتجاز.

وقالت: إن سلطات الانقلاب ، لم تكتف باعتقال المواطنين تعسفيًا دون توجيه تهم إليهم، أو إصدار أذون نيابة، لكنه أيضًا قامت بتعذيبهم بشتى الطرق الممنهجة، من ضرب وسحل وصعق بالكهرباء.

ورصدت المنظمة حالات تعذيب كثيرة، تمت بشكل دورى وممنهج داخل أقسام الشرطة وأماكن الاحتجاز، من بينها حالات لقت حتفها جراء التعذيب، كان آخرها 3 حالات، رصدت يومي الثلاثاء والأحد الماضيين، داخل قسم شرطة المطرية. الضحية الأولى من الثلاثة ضحايا قسم المطرية، هو مصطفى إبراهيم محمود (22 عامًا، طالب في السنة الرابعة بكلية نظم المعلومات)، والذي قتل في يوم الأحد الماضي (22 فبراير)، بعد تعذيبه بالصعق الكهربائي، وتعليقه في الهواء مدة 8 ساعات، ليلقى حتفه فور وصوله للمستشفى، إثر إصابته بنزيف حاد.

أما ثاني الضحايا فهو كريم حمدي محمد إبراهيم (28 عامًا، محامي)، كانت قوات أمن بزي مدني، اعتقلته من منزله الكائن في عزبة النخل، بمنطقة المرج، يوم الأحد الماضي، واقتادته لقسم شرطة المطرية، لتعتدي عليه بالضرب والصعق ليوم كامل، قبل عرضه على النيابة في اليوم اللاحق (الإثنين 23 فبراير). محامي “كريم” أبلغ وكيل النيابة، عن تعرض موكله للتعذيب الشديد، مطالبًا بفتح تحقيق في الأمر، إلا أن وكيل النيابة تجاهل الطلب، وأمر بإعادته للزنزانة مرة أخرى، بعد أن وجه له تهمتي التظاهر بدون ترخيص وقطع الطريق، ليتعرض “كريم” مرة أخرى لوصلة من التعذيب الممنهج، حتى فارق الحياة مساء 24 فبراير (الثلاثاء). الضحية الثالثة، يدعى عماد أحمد محمد العطار (42 عامًا، كهربائي)، اعتقلته قوات الأمن، من ميدان المسلة بالقاهرة، عقب مرور تظاهرة، يوم 30 يناير 2015، واقتادته لقسم شرطة المطرية.

 

* منشقة عن “تمرد” تطالب بالإعتذار للرئيس “مرسي”

طالبت غادة نجيب، المنشقة عن حملة “تمرد”، بالاعتذار للرئيس محمد مرسي، على تهم الخيانة والتخابر، كما شنت هجومًا على عبدالفتاح السيسي وطريقة تعامله مع الأزمات.
وقالت نجيب في رسالة موجهة إلى السيسي: “ليس بالنحنحة تُدار الأوطان”، مضيفة: “ربما ظن عبد الفتاح السيسى أن “نحنحته” التى طلب بها تفويض القتل من المصريين ستخال على دول العالم وأن المارشات العسكرية والأغاني الوطنية الحماسية وبيانات 67 التي أمطرنا بها إعلامه سيؤثر على الدول العربية ‏‎unsure‎‏ “رمز تعبيري”.
وأعربت نجيب على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” عن رفضها للضربة الجوية على ليبيا مشيرة أن أطلق طياراته على سماء دوله عربية مجاوره وادعائه كذبا أن الأهداف محددة، أسقطت 3 أطفال وأمهم، و3 مدنيين آخرين بحسب ما أكدت منظمة العفو الدولية”.
واستنكرت ذهابه إلى مجلس الأمن ومطالبته الغرب بالتدخل العسكري فى دول عربية قائلا:”بغض النظر عن كون هذا يدخل في خانة الخيانة إلا أنه حتى حين قرر يمارسها ما وصفته بـ”الفشل” فى إدارتها سياسيا”.
ورأت أن ذهابه إلى مجلس الأمن دون أن ينسق مع أي دولة كبيرة كانت أو صغيرة بما فيهم الدول العربية، يضاف لفشل جديد في مسلسل فشله المستمر”.
وتابعة المنشقة عن “تمرد” قائلة: “حين أنظر لطلبه المرعب الذي لم يأتي به رئيس من قبل ويعتبر خيانة عظمى، واختتمت متسائلة: أما آن الأوان لمن صدق أن مرسى خائن ومتخابر أن يعتذر للرجل..؟”.

 

* لوموند تحذر الفرنسيين من السفر إلى مصر

حذرت صحيفة “لوموند” الفرنسية ،فى أحدث تقاريرها اليوم الخميس الفرنسيين من السفر الى مصر وحددت بعض الأماكن التي يجب على المواطنين الفرنسيين الحذر من السفر إليها،
وتحت عنوان: “ما البلدان التي يجب على الفرنسيين تجنب السفر إليها”؟ نشرت الصحيفة خريطة احتوت على ستة ألوان ، كانت مصر فى اللون البرتقالي وهى التى تعتمد أخذ الحيطة للفرنسيين عند السفر إليها، مع التحذير من الذهاب لبعض المناطق.
وأوضحت إن مصر فى حكم الإنقلاب ما زالت تشهد بعض اﻷحداث التي تؤثر على الأمن العام (بما في ذلك المظاهرات والمسيرات غير المعلنة في كثير من الأحيان) بشكل منتظم، ويتم تشجيع المسافرين على النظر بدقة وأخذ المشورة قبل السفر لبعض المناطق والاطلاع على الأحداث الجارية بمصر مع اقتراب سفرهم. بلإضافة إلى اتباع تعليمات السلامة المنشورة والتي يتم تحديثها بانتظام على الموقع الإلكتروني لسفارة فرنسا بالقاهرة.
وأشارت إلى أن البلاد تشهد تفجيرات من وقت لآخر.

 

* قرارات عشوائية ترفع خسائر سوق مصر إلى 6.2 مليار جنيه

منيت البورصة المصرية بخسائر حادة، وواصلت الأداء السلبي خلال جلستي الأربعاء والخميس، ورفعت خسائرها لتتجاوز نحو 6.2 مليار جنيه خلال الجلستين الماضيتين.
وتراجعت غالبية الأسهم خلال الجلسات الماضية بدعم عمليات جني أرباح ومبيعات قوية من قبل المستثمرين الأفراد وبعض المؤسسات والصناديق التي تواصل البيع منذ فترة، في ظل غياب المحفزات عن السوق وعزوف المستثمرين عن الشراء.

وقال محللون ماليون: إن السوق المصرية ما زالت تتكبد خسائرها بسبب عدم استقرار الأوضاع في الشارع المصري، وتجدد الاشتباكات والتفجيرات التي تدفع إلى انعدام الثقة في وجود مؤشرات تؤكد حدوث تعاف اقتصادي على المدى القريب، وهو ما يدفع إلى وجود بعض القرارات العشوائية من قبل المستثمرين والمتعاملين، والتي غالباً ما تكون في صالح البيع وتحقيق خسائر.

وخلال جلستي أمس والخميس، خسر رأس المال السوقي لأسهم الشركات المدرجة نحو 6.2 مليار جنيه بنسبة تراجع تقدر بنحو 1.19%، بعدما انخفض رأس مال الشركات المدرجة في البورصة المصرية من نحو 517.3 مليار جنيه في تعاملات جلسة الثلاثاء الماضي ليصل إلى نحو 511.1 مليار جنيه في إغلاق تعاملات الخميس.

وفقد المؤشر الرئيس “إيجي أكس 30″ نحو 277 نقطة تعادل 2.88% ليصل إلى مستوى 9334 نقطة في إغلاق تعاملات الخميس، مقابل نحو 9611 نقطة في إغلاق تعاملات الثلاثاء الماضي.

وتراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة “إيجي أكس 70″ بنسبة 1.93% فاقدا نحو 11 نقطة لينهي جلسة تعاملات الخميس عند مستوى 558 نقطة، مقابل نحو 569 نقطة في إغلاق تعاملات الثلاثاء الماضي.

وامتدت الخسائر لتشمل المؤشر الأوسع نطاقا “إيجي أكس 100″ الذي تراجع بنسبة 1.93% ليصل إلى مستوى 1114 نقطة في إغلاق تعاملات الخميس، فاقدا نحو 22 نقطة بعدما تراجع من مستوى 1136 نقطة في إغلاق تعاملات الثلاثاء الماضي

 

* في عهد الانقلاب.. إحالة الأطفال والقاصرات للمحاكمات العسكرية

الأنظمة القمعية والاستبدادية تعتمد على صناعة الأكاذيب، وتلفيق التهم الخيالية التي لا يمكن للعقل أن يستوعبها.

فهل يعقل أن يحال الطفل “محمد مجدي” الذي لم يتعدَّ عمره 8 سنوات إلى المحاكمة العسكرية بتهمة تفجير محول كهربائي؟

في العام الماضي تم تحويل الطفل أسامة نجم الدين بالصف الثاني الإعدادي للمحاكمة العسكرية بتهمة إتلاف المنشأت العامة والتعدي على ممتلكات الدولة.

وفي يناير من هذا العام أحالت محكمة جنح الإسماعيلية أربع فتيات في المرحلة الثانوية من الرافضات للانقلاب العسكري إلى المحاكمة العسكرية، بزعم التظاهر أمام منشأة عامة، وإثارة الشغب، وقطع الطريق العام، والانتماء لجماعة محظورة، وهي المرة الأولى التي يتم فيها تحويل فتيات إلى المحكمة العسكرية منذ إنشاء “جمال عبد الناصر” للمحاكم العسكرية في خمسينيات القرن الماضي.

طلاب الإسماعيلية

بحسب حركة “طلاب ضد الانقلاب” بالإسماعيلية: إنّ أعداد طلبة الجامعات والمدارس المحالين للمحاكمات العسكرية من معارضي النظام بالإسماعيلية وصل إلى 68 بينهم 8 فتيات.

وأكدت الحركة أن المحالين إلى المحاكمات العسكرية ما بين طلبة في المراحل الثانوية وطلبة بجامعة قناة السويس، والبعض منهم محتجزون لفترات تجاوزت السنة تقريبًا على ذمة قضايا تتعلق بمشاركتهم في مظاهرات.

المرصد المصري

يذكر أن الممارسات القمعية ضد الأطفال لم تتوقف منذ قيام الانقلاب العسكري، فبحسب آخر تقرير المرصد المصري للحقوق والحريات، الذي صدر في نوفمبر الماضي فإن هناك 370 طفلا معتقلين الآن بداخل أماكن الاحتجاز المختلفة، وتم قتل 217 طفلا، وتعذيب 948 طفلا آخرين، كما تم ارتكاب 78 حالة عنف جنسي ضد الأطفال المعتقلين.

وكشف المرصد، عن أن تلك الممارسات القمعية تصاعدت عقب تولي قائد الانقلاب مقاليد الحكم بشكل رسمي، حيث قال التقرير خلال مئة يوم الأولى من حكمه قتل 12 طفلا بالرصاص الحي، واعتقل 144، وتم تعذيب 72 طفلا داخل مقرات الاحتجاز، وتم الاعتداء جنسيا على 26 داخل مقرات الاحتجاز، وصدرت أحكام بالإعدام بحق أطفال قصّر وأخرى بالسجن، بالمخالفة لقانون الطفل والدستور المصري والمعاهدات الدولية.

 

 

 

السفاح السيسي يقصف المدنيين بليبيا ويحول مصر لثكنة عسكرية. . الاثنين 16 فبراير

بيان مجلس شوري مجاهدي درنة يتوعد السيسي وحفتر بردٍّ قاس

بيان مجلس شوري مجاهدي درنة يتوعد السيسي وحفتر بردٍّ قاس

السفاح السيسي يقصف المدنيين بليبيا ويحول مصر لثكنة عسكرية. . الاثنين 16 فبراير

 

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

 

* مجلس شوري مجاهدي درنة يتوعد السيسي وحفتر بردٍّ قاس

أعلن مجلس شورى مجاهدين درنة، في بيان أصدرهُ اليوم الإثنين، أن الأحداث الراهنة ما هي إلا ذريعة من أجل تبرير عدوان خارجي على البلاد من قبل أتباع حفتر والاستخبارات المصرية.

وتوعد المجلس، في بيان له، أن العدوان الانقلابي على درنة لن يمر، وأن استهداف قائد الانقلاب وحفتر لأطفال ونساء درنة سيكون الرد عليه قاسيا، حسب ما جاء في البيان.

وتابع “أن الحرب على درنة كانت معلنة منذ فترة، موضحاً أن الطيران الحربي المصري سبق وأن استهدف المدينة عدة مرات.

 

*  قوات أمن الانقلاب تقتحم قرية أبو غالب شمال ‏الجيزة وتعتقل عددًا من المواطنين.

 

* مجهولون اقتحموا، منذ قليل، مقر سفارة النظام المصري بطرابلس وتم إحراقها.

 

* بالفيديو.. فشل محاولة ”إنعاش” أطفال ليبيين قصفتهم طائرات السيسي

فيديو من داخل غرفة العنايه مستشفى الهريش درنه
السيسي يقتل الأطفال في درنه ليبيا

https://www.youtube.com/watch?v=hWosUujSQx0

 

* السفاح يحول مصر لثكنة عسكرية وينشر الجيش بالمحافظات

حول قائد الانقلاب العسكرى عبد الفتاح السيسى ،مصر إلى ثكنات عسكرية بعد نشره قوات الجيش في محافظات الجمهورية، تنفيذًا لقررات مجلس الدفاع الوطني أمس.
ونشرت الصفحة الرسمية للعميد محمد سمير، المتحدث العسكري باسم قوات الإنقلاب صورًا لانتشار عربات وقوات الجيش، مصحوبة ببيان عنونه «القوات المسلحة تنتشر بمحافظات الجمهورية لمعاونة الأجهزه الأمنية في تأمين المواطنين»، قال فيه: «تنفيذًا لقررات مجلس الدفاع الوطنى ، بدأت عناصر من القوات المسلحة في الانتشار في جميع محافظات الجمهورية تحت مزاعم حماية الممتلكات العامة والخاصة وتأمين الطرق والمحاور الرئيسية.

كما قاموا بتنظيم دوريات متحركة تجوب الميادين والشوارع الرئيسية بالتعاون مع عناصر الشرطة المدنية ونشر الكمائن علي الطرق والمحاور الرئيسية والمساهمة في حفظ الأمن وبث روح الطمأنينة لدي المواطنين ،ويأتي ذلك في إطار دعم الجهود الأمنية بكافة محافظات الجمهورية .

 

* السيسي يبني كنيسة الشهداء

قال راعي كنيسة العذراء بالمنيا، إن رئيس وزراء الانقلاب إبراهيم محلب أخبره بأن عبدالفتاح السيسي وافق على إنشاء كنيسة كبيرة باسم “الشهداء” الذين ذُبحوا على أيدي مقاتلي داعش” بليبيا.

وأضاف راعي الكنيسة في كلمة نقلتها قناة “أون تي في لايف” “معرفش الرئيس عرف منين رغبتنا بإنشاء كنيسة بأسماء ضحايانا في ليبيا، وأنا بشكره من كل قلبي، لبناء كنيسة باسم شهداء القرية والإيمان والوطن”.

وأشار إلى أن رئيس وزراء الانقلاب سوف يقوم بزيارة عدد من بيوت أهالي “المقتولينفي ليبيا لتقديم واجب العزاء.

 

* رئيس الحكومة الليبية: العدوان المصري إرهاب غادر

وصف رئيس حكومة الإنقاذ الوطني الشرعية في العاصمة الليبية طرابلس عمر الحاسي الغارات المصرية بالإرهاب الغادر الذي استهدف المدنيين في مدينة درنة شرقي ليبيا.
واعتبر  الحاسي في مؤتمر صحفي، مساء اليوم الاثنين أن ما فعله سلاح الجو المصري، يعد إرهابًا، وانتهاكا صارخا للسيادة الليبية وخرقا للقوانين الدولية، وميثاق الأمم المتحدة.
وأوضح أن العدوان محاولة يائسة من الانقلاب لتصدير أزمته الحقيقية إلى الخارج، وإلهاء شعبه عن المطالبة باستحقاقاته.
وطالب الحاسي، المجتمع الدولي ومجلس الأمن بتحمّل مسؤولياتهما تجاه ليبيا وشعبها وإدانة ما وصفه بـ”العدوان الآثم”، كما دعا إلى ممارسة الضغط على الانقلابيين لإيقافه.
وحث الجهات الحقوقية المختصة على التحقيق في مدى صحة الشريط المزعوم الذي يظهر إعدام تنظيم “داعش” 21 مصريا قبطيا ذبحا.
وشدد رئيس حكومة الإنقاذ الوطني الليبية على حق حكومته القانوني في متابعة “من أجرموا بحق الشعب الليبي محليا ودوليا”، حسب قوله.
وجاء بيان حكومة الحاسي بعدما أدان المؤتمر الوطني العام (البرلمان) في ليبيا القصف المصري على درنة، واعتبره انتهاكا للسيادة الليبية،  بعد إعلان جيش الانقلاب توجيه ضربات جوية لأهداف تابعة ل في درنة على خلفية نشر شريط فيديو أظهر عملية إعدام مسيحيين مصريين على يد التنظيم.

 

* وول ستريت جورنال: غارات الانقلاب تؤجج الصراع الليبي

قالت صحيفة (وول ستريت جورنال) إن الغارات التي شنتها طائرات الانقلاب على مدينة درنة بليبيا اليوم الاثنين ردًا على مقتل 21 مصريا على يد تنظيم داعش في ليبيا، من شأنها أن تؤجّج الصراع الليبي وتجعله يتخطى حدود الدولة.
وألمحت الصحيفة إلى أن تلك الغارات هي “الغزو” الأول للجيش المصري خارج حدود بلاده منذ حرب الخليج الأولى في تسعينيات القرن الماضي، عندما استعانت الولايات المتحدة بمساعدة القاهرة لصدّ هجوم الرئيس العراقي صدام حسين على الكويت.
وأشارت الي أن تلك الغارات تؤكد أن السيسي يرمي بثقله لدعم ومساندة الحكومة المناهضة للإسلاميين والبرلمان والموجودين في مدينة طبرق شمال ليبيا، والتي تظل في حالة حرب ضد قوات فجر ليبيا المتمركزة في العاصمة طرابلس.

 

*جيش السيسي يحرق العشش ومساكن اهالي سيناء

انظروا ما فعله خلف جيش السيسي في عشش ومساكن الأهالي بمنطقة العجراء جنوب رفح السيناوية وليس فقط في درنة بليبيا الشقيقة

قام جيش السيسي بتجريف وحرق عشش ومساكن الأهالي بعد أن تم قطع جميع خدمات الاتصالات والإنترنت عن شمال سيناء تمت حملة عسكرية ضخمة بمنطقة العجراء الحدودية الواقعة على الحدود جنوب مدينة رفح.

كما تم أمس قطع الاتصالات عن مناطق مثل: مدينة العريش وقراها، ومركز الشيخ زويد ورفح والمناطق الحدودية.

 

آثار حرق جيش السيسي منطقة العجراء

آثار حرق جيش السيسي منطقة العجراء

العجراء رفح1 العجراء رفح2

* مصر تسعى لتشكيل تحالف دولي ضد تنظيم الدولة بليبيا

قال مصدر دبلوماسي مصري، رفيع المستوى، إن بلاده تسعى لتشكيل تحالف يشارك في الضربات الجوية ضد ليبيا يضم كل من فرنسا وإيطاليا والسعودية والكويت والإمارات.
وأضاف المصدر أن “المباحثات المصرية مستمرة من أجل تشكيل تحالف لتدعيم الضربة العسكرية ضد داعش في ليبيا، يضم دول فرنسا، إيطاليا، السعودية، الكويت، الإمارات، بالإضافة إلى مصر لتوجيه ضربات عسكرية للتنظيم الإرهابي”.
ولم يوضح المصدر المصري طبيعة تلك المباحثات أو مدتها.
من جهة أخرى، أشار المصدر ذاته إلى أن مباحثات مصرية روسية تجرى من أجل الحصول على الدعم الروسي، في العمليات التي يشنها الجيش المصري في ليبيا.
وقال المصدر إن “الجانب الروسي رحب برد الفعل المصري، الذي وصفه بـ”الجرئ”، مبدياً استعداده لتقديم كافة أنواع الدعم الذي تطلبه مصر.
وكان الجيش المصري أعلن، صباح اليوم الإثنين، عن توجيه ضربة جوية “مركزةضد أهداف لتنظيم “داعش” بليبيا، ردا على مقتل 21 مسيحيا مصريا أظهر عقب تسجيل مصور تم بثه على موقع التواصل “يوتيوب” مساء أمس الأحد، إعدام عناصر تنظيم “داعش” لهم ذبحا.

 

* تأجيل محاكمة مرسي في قضية ”اقتحام السجون” إلى الأربعاء

أجّلت محكمة مصرية، اليوم الإثنين، محاكمة الرئيس محمد مرسي، و130 آخرين في قضية “اقتحام السجون” إبان ثورة يناير/ كانون الثاني 2011، إلى الأربعاء المقبل، بحسب مصدر قضائي.
وقال المصدر إن “محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمقر أكاديمية الشرطة (شرقي القاهرة) أجّلت محاكمة مرسي و130 آخرين في قضية “اقتحام السجون” إلى جلسة الأربعاء المقبل“.
وبحسب المصدر فإن قرار التأجيل جاء لـ”مواصلة الاستماع إلى الدفاع، مع استمرار حبس المتهمين، وبينهم مرسي، الذي أنقلب عليه الجيش يوم 3 يوليو/ تموز 2013، بعد عام واحد في الرئاسة.
وتنظر المحكمة قضية اقتحام السجون إبان ثورة 25 يناير/ كانون الثاني عام 2011، التي أطاحت بالرئيس المخلوع محمد حسني مبارك.
ويحاكم في هذه القضية 131 متهما، (106هاربين و25 محبوسين احتياطيا)، بتهمة اقتحام 11 سجنًا، والتعدي على أقسام شرطة، واختطاف 3 ضباط وأمين شرطة (رتبة دون الضابط)، إبان ثورة يناير/ كانون الثاني 2011.

 

* حفصة الفاروق: جرائمكم لن تكون إلا وبالاً عليكم وعلى كل خائن للأزهر

نددت حفصة الفاروق المتحدثة باسم طلاب ضد الانقلاب بجامعة الأزهر باستمرار انتهاكات أمن الانقلاب ضد الطالبات وتفتيشهن ذاتيًّا وإهانتهن؛ مؤكدة أن هذه الجرائم ستكون وبالاً على الخونة جميعًا.
وقالت عبر “فيسبوك”: ألحراسة الطالبات تم التعاقد مع فالكون أم لانتهاك حرمات الطالبات! مضيفة: حين يتم تفتيش الطالبات ذاتيًّا والتحرش بهن واليوم تصفع طالبة على وجهها من قبل أمن فالكون، في مشهد تنعدم فيه الإنسانية وتمحى فيه حرمات طالبات الأزهر.

وتابعت: ونحن كطلاب ضد الانقلاب نؤكد أن هذه الجرائم لن تكون إلا وبالاً عليكم وعلى كل خائن للأزهر.. وإن غدًا لناظره لقريب.. مضيفة: أهان الله من أهان طالبات الأزهر.

 

* فجر ليبيا تناشد المصريين مغادرة البلاد خلال 48 ساعة حفاظأ علي حياتهم

 

* مصادر لعين ليبيا تؤكد بأنه يوجد تنسيق لقصف جوي مصري خلال ساعات لمدينة ‏سرت

صادر لعين ليبيا تؤكد بأنه يوجد تنسيق لقصف جوي مصري خلال ساعات لمدينة سرت

كشف موقع عين ليبيا الاخبارى منذ قليل عن مصادر تابعه له تؤكد بانه يوجد تنسيق لقصف جوى مصرى  خلال ساعات لمدينة سرت  بين الجانب المصرى ومجلس النواب

و يعلن عن تنسيق مع مصر لضرب الاراضي الليبية ويدعو تونس والجزائر للتدخل

كما رفض الموقع الكشف عن مصادره

 

* نشطاء لـ السيسي بعد فيديو داعش: مزهقتش من الفشل؟

أثار الفيديو الذي نشره تنظيم داعش لإعدام 21 مصريا ذبحًا بليبيا ردود أفعال غاضبة دونها نشطاء “الفيس بوك”، حمل المعلقون فيها  “السيسي” مسئولية التقصير في حق القتلى، بينما اتجه البعض الآخر إلى أن هذه العملية جاءت لتبرير تدخل جيش الانقلاب في ليبيا.

الإعلامي محمود مراد يقول: “تقريبا لم يعد لدي شك في أن ما يسمى تنظيم الدولة الإسلامية مجرد صنيعة مخابرات يجري زرعها في بقاع مختارة تبريرا لتدخل الأمريكيين وحلفائهم عسكريا للقضاء على تجارب التحول الديمقراطي التي تأتي بالإسلاميين المعتدلين للسلطة”.

وتعلق الصحفية فاطمة التريكي: “ذبح العمال المصريين الأبرياء خدمة لا تقدر بثمن للانقلاب الإرهابي في مصر وضربة بل مؤامرة على الثورة في ليبيا .. من قال إن ما رايناه هو شاطئ طرابلس؟! ولماذا طرابلس ؟! ومن هم هؤلاء ومن أين جاؤوا وكيف ظهروا فجأة هناك ؟! لا تأخدكم الدعاية ولا تؤجروا عقولكم.. لن أفكر إلا في المستفيد”.

ويشكك الناشط السياسي أنس حسن: “طيب عشان أكون واضح معاكم .. أنا متابع خط تحرك داعش في ليبيا من فترة .. العملية مشبوهة جدا جدا .. ومتسقة مع ترتيب مصري من فترة لدخول الملعب الليبي صراحة كان معطلة فرنسا والجزائر .. أنا قلتلكم اللي هيحصل في ليبيا من قبل ما يظهر حتى حفتر .. وبقولكم بملء الفم: عملية داعش مشبوهة ومتسقة جدا مع المسار المصري والرغبات المصرية .. والسلام“.

وتساءل الناشط السياسي محمد عباس: “بأي ذنب قتلوا .. يعني عمال غلابة من أقاصي الصعيد ذنبهم إيه في اللي بيعمله الفاجر السيسي .. أهم دول و لا قتلوا  ولا حرقوا .. ٢١ روح مصرية اتقتلوا بدون أي ذنب .. الاجرام و الوحشية السيسي و هؤلاء وجهان لنفس العملة الفاسدة“.

وكتب  حاتم عزام نائب حزب الوسط: “لا مصداقية لقائد عصابة لم تجف يديه من دماء المصريين داخل مصر يتقمص دور الحريص علي دماء مصرية اخري تراق علي أيدي عصابة أخري خارجها. دور مفضوح”.

ورأى الدكتور محمد محسوب وزير الدولة للشئون النيابية والقانونية السابق قائلا: “نحن شعب يقتل بالداخل على يد عصابة قمع فاسدة وفي الخارج بيد عصابات قتل منظم تستغل غياب الدولة المصرية وعجز مؤسساتها وانشغالها بدعم الثورة المضادة بليبيا.. القاتل واحد عمدا او اهمالا.. والطريق واحد اسقاط عصابة الفشل واستعادة الدولة لتقوم بواجبها في حماية شعبها، #‏عودوا_الى_ثورتكم”.

ودون الكاتب عبد الرحمن يوسف: “نعزي أنفسنا ونعزي كل المصريين بعد اغتيال 21 مصريا على يد فئة ضالة مجرمة تظن أنها تتقرب إلی الله بقتل الأبرياء .. ودين الله بريء من إجرامهم.. والعار للنظام الأحمق الذي لم يهتم بأمر المصريين المخطوفين وكان سبباً في جعلهم ورقة سياسية بسبب تدخله في شأن داخلي لا يعنيه.. رحم الله شهداءنا .. ولا سامح الله من قتلهم“.

وتساءل وائل قنديل رئيس  تحرير”العربي الجديد”: “ماذا قدم النظام المصري لإنقاذ ضحايانا في ليبيا سوى نكتة سخيفة من محلب و فرجة على المأساة عبر وسائل الإعلام من جانب الخارجية المصرية؟

وأكد –عضو ائتلاف شباب الثورة سابقا-عبد الرحمن فارس أن السيسي ذبحهم قبل أن تذبحهم داعش، من وقت أن تم اختطافهم في ليبيا، ولم تحرك الدولة ورئيسها الانقلابي ساكنا.

وقال ياسر الهواري: “وبكره تشوفوا مصر…..ادينا شوفنا،…مشغول في الجري ورا شباب حلمهم الحريه ودوله القانون وتشويه صورتهم علشان تحافظ علي الاوميجا اللي حلمت بيها وسايب الكلاب يستبيحوا دم المصريين في كل مكان…مزهقتش من الفشل؟

وتوجه الإعلامي زين العابدين توفيق بالدعاء: “اللهم اني أبرأ إليك من كل من أزهق روحا او اراق دما بغير حق. الأقباط الغلابة الذين قتلوا في ليبيا ليس لهم ولا لأهلهم الا انت”.

 

* تنظيم “الدولة” ذبح 21 مصرياً “ثأراً” لسيدتين.. فمن هما؟

بعدما بث تنظيم “الدولة” شريطاً مصوراً لذبح 21 قبطياً مصرياً في ليبيا، كان قد اختطفهم مطلع يناير/ كانون الثاني الماضي، بحجة “الثأر لكاميليا شحاتة ووفاء قسطنطين”، يبرز التساؤل عمن تكون السيدتان؟ وما قصتهما؟

وأعلن تنظيم “الدولة” إعدامه الرهائن المصريين الأقباط الذين كان يختطفهم في ليبيا ذبحاً بالسكاكين، وذلك ثأراً” للفتاتين الذي قال التنظيم إنهما قتلتا تحت التعذيب في الكنيسة بعد إسلامهما.

وقال التنظيم، في تقرير لمجلة دابق الناطقة باسمه باللغة الإنجليزية: “هذا الشهر أسر جنود الخليفة في ولاية طرابلس 21 قبطياً صليبياً تقريباً، بعد 5 سنوات على العملية المباركة ضد كنيسة بغداد، التي نفذت انتقاماً لكاميليا شحاته ووفاء قسطنطين وأخوات أخريات، اللاتي تم تعذيبهن وقتلهن على يد الكنيسة القبطية في مصر“.

في أواخر سنوات عهد الرئيس المخلوع، حسني مبارك، أعلن عن اعتناق كاميليا ووفاء القبطيتين للإسلام، ما أثار غضب الكنيسة، التي احتجزت السيدتين، لتظهر كاميليا لاحقاً على قناة مسيحية تنفي فيها صحة نبأ اعتناقها للإسلام، فيما أكدت جماعات إسلامية أن الدولة المصرية رفضت حمايتهما بعد إشهار إسلامهما، وسلمتهما للكنيسة.

وعلى الرغم من النفي الرسمي لاعتناق السيدتين للإسلام، إلا أن جماعات سلفية هددت بتنظيم مظاهرات ضد النظام المصري، ما لم يتم تسليم السيدتين وحمايتهما، ليتفاقم الموقف لاحقاً بصورة دراماتيكية.

 

كاميليا شحاتة

 

ولدت كاميليا شحاتة زاخر مسعد، في 22 يوليو/ تموز 1985، بدير مواس في محافظة المنيا الصعيدية، وتعمل معلمة بمدرسة دلجا الإعدادية، وزوجة لقس يدعى تادرس سمعان، كاهن دير مواس، وحصلت شحاتة على بكالوريوس العلوم والتربية في تخصص التاريخ الطبيعي من جامعة المنيا، في العام 2006.

 

تقدم زوجها ببلاغ عن اختفائها، وشهد مقر الكاتدرائية المرقسية بالعباسية تظاهر مئات من الأقباط احتجاجاً على ذلك، وطالب الأقباط أجهزة الأمن بسرعة التحرك لكشف غموض الحادث.

ووسط أنباء عن ظهور زوجة القس المختفية بالجمعية الشرعية الإسلامية بالمنيا، حضر لمقر الكاتدرائية المرقسية بالعباسية عيد لبيب، عضو مجلس الشورى، حيث أوضح بصورة غير مباشرة للمعتصمين بأن السيدة كاميليا قد ذهبت بإرادتها لمقر الجمعية الشرعية الإسلامية، ليقطع الشك باليقين حول اعتناقها الإسلام ولجوئها لأحد قيادات التيارات الإسلامية لحمايتها.

ونشرت تسجيلات ظهر فيها “أبو يحيى مفتاح محمد فاضل”، من سكان المنيا، يقول فيه إن كاميليا توجهت إليه لطلب مساعدته في إشهار إسلامها، وأظهر السيدة وهي تستكمل إجراءات إشهار إسلامها، وقامت بعض المواقع الإسلامية بنشر مستندات وصور شخصية لكاميليا، قيل إنها كانت قد تركتها مع الأسرة التي استضافتها في بيتها حين أشهرت إسلامها، كما قامت قنوات فضائية إسلامية ببث برامج تؤكد ذلك.

وخرجت مظاهرة حاشدة ضد البابا شنودة أمام مسجد النور بالعباسية مطالبة بالكشف عن مكان كاميليا، كما خرجت وقفات متتالية واحدة في مسجد الفتح بميدان رمسيس بالقاهرة تنديداً بما أسموه احتجاز الأقباط الذين اعتنقوا الإسلام داخل الأديرة والكنائس، وعلى رأسهم كاميليا شحاتة ووفاء قسطنطين وكرستين مصري، وطالب المتظاهرون بعزل البابا شنودة، وتزامن ذلك مع وقفة أخرى في مدينة الإسكندرية بمسجد القائد إبراهيم بالمنشية، احتشد فيها الآلاف مطالبين بتلك المطالب.

وعقب ليلة القدر من شهر رمضان لعام 2010، قام أكثر من 30 ألف مسلم، حضروا الصلاة في مسجد عمرو بن العاص بالقاهرة، باحتجاجات حاشدة ضد البابا شنودة، واتهموه باحتجاز كاميليا بدون سلطة قانونية تتيح له ذلك، وطالبوه بإظهار وفاء قسطنطين التي تحتجز بالكنيسة منذ أكثر من خمس سنوات، واتهم المحتجون الحكومة بالضعف أمام الكنيسة القبطية التي اعتبرها المحتجون دولة داخل الدولة.

وفي مفاجأة قلبت الأمور رأساً على عقب، ظهرت كاميليا شحاتة في لقاء مذاع على الهواء على قناة مسيحية يوم 8 مايو/ أيار 2011، إذ أعلنت عدم صحة ما تردد عن اعتناقها الإسلام، وأكدت أنها اختفت من منزلها بسبب خلافات زوجية، وبدون علم أهلها، وأنها عادت لمنزل زوجها الذي ظهر بجوارها في المقطع.

 

وفاء قسطنطين

 

أما وفاء قسطنطين، فهي من مواليد العام 1956، وتعمل مهندسة زراعية، وكانت متزوجة من مجدي يوسف عوض، وهو كاهن مسيحي مصري، راعي كنيسة أبو المطامير في محافظة البحيرة، وأنجبت منه ولداً وبنتاً، وقد أعلنت إسلامها في 2006.

على إثر ذلك ثارت الكنيسة المصرية والأقباط، وقاموا بتظاهرات أكدوا فيها أنها أجبرت على الدخول في الدين الإسلامي. فأثارت قضيتها الرأي العام المصري إلى أن تدخل الرئيس الأسبق حسني مبارك، وأمر بتسليمها للكنيسة، لتدعها الكنيسة في بيت للراهبات في منطقة النعام في القاهرة عدة أيام، قبل أن تنقل إلى دير الأنبا بيشوي، حيث التقت البابا شنودة، وأمر بتعيينها في الكاتدرائية وعدم عودتها إلى بلدتها بعد ذلك.

ولم تظهر وفاء مرة أخرى منذ ذلك الحين، وسط مزاعم بقتلها من قبل الكنيسة عقاباً لها، وأعلن وقتها أن البابا شنودة رفض بشكل نهائي ظهورها، لأن هذا سيسبب الكثير من المشاكل للكنيسة.

وكانت هذه الحادثة سبباً في قيام جماعة تابعة لتنظيم “القاعدة في بلاد الرافدين” باقتحام إحدى كنائس بغداد، وقتل أكثر من 50 مسيحياً، كما توعد هذا التنظيم بهجمات أخرى ما لم يتم إطلاق سراحها.

 

* نشطاء عن خطاب السيسي : خطاب هزيل لشخص ضعيف مهتز ﻻيمتلك القرار

قال عبدالفتاح السيسي، في خطابه الذي وجهه للشعب المصري منذ قليل ، إن مصر تحتفظ لنفسها بحق الرد وبالأسلوب والتوقيت المناسب للقصاص من القتلة من المجرمين المتجردين من أبسط القيم الإنسانية.

وأضاف السيسي في كلمة له، صباح الاثنين، أن ما يحدث في ليبيا تهديد للسلم والأمن الدوليين.

ووصف نشطاء كلمة السيسي التي لم يُظهر فيها أي علامات انفعال و كأن الأمر كان متوقعا و عاديا ، وصفوا كلمته بأنها ضعيفة و هزيلة و لم تحمل أي جديد

كلمة السيسي لم تتجاوز سوى دقائق معدودة و كانت مسجلة و ظهر فيها مقص المونتاج أكثر من مرة

 

 

مصر تنتفض . . الاثنين 18 أغسطس . . ذكرى مذبحة أبو زعبل

في نفس ذلك اليوم محرقة سيارة ترحيلات أبو زعبل وبداخلها 37 معتقل

في ذلك اليوم محرقة سيارة ترحيلات أبو زعبل وبداخلها 37 معتقل

مصر تنتفض . . الاثنين 18 أغسطس . . ذكرى مذبحة أبو زعبل

 

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

*مجهولون يقتحمون نقطة ميدان لبنان منذ قليل .. وأنباء عن فرار الشرطة

*النائب محمد العمدة فى منزله بعد إخلاء سبيله

خرج ظهر اليوم الاثنين النائب محمد العمدة، عضو مجلس الشعب، من قسم شرطة أكتوبر بعد قرار محكمة جنايات الجيزة بإخلاء سبيله على ذمة القضية  الهزلية “أحداث بين السرايات”.

الجدير  بالذكر أنه تم تجديد حبس المهندس أبوالعلا ماضي 45 يوما اليوم الاثنين علي ذمة القضية ذاتها.

وكانت محكمة جنوب الجيزة، قد قررت إخلاء سبيل الدكتور حلمى الجزار، والمحامى عبد المنعم عبد المقصود محامى جماعة الإخوان، والمحامى محمد العمدة عضو مجلس الشعب، واثنين آخرين بكفالة 100 ألف جنيه  لكل منهم على ذمة القضية.

*دفاع “حبارة” بقضية مذبحة رفح الثانية يطلب سماع شهادة السيسى وصبحى وإبراهيم

طالب على إسماعيل – محامى المتهمين أمام محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى – في محاكمة “عادل حبارة” و34 شخصا بالقضية المعروفة إعلاميًا بـمذبحة رفح الثانية، طالب بسماع اقوال قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى ووزير دفاعه صدقى صبحى واللواء محمود حجازى مدير المخابرات الحربية سابقا واللواء محمد إبر اهيم وزير الداخلية لأنهم المسئولون عن تأمين كافة الحدود المصرية وخاصة الحدود الشرقية.
وأضاف المحامي أنه طلب شهادتهم لسؤالهم جميعا ليكشفوا من القاتل للضحايا من الجنود المصرين محل الدعوى وصمم الدفاع على سماع شهادة مدير مكتب مخابرات حرس حدود منطقى رفح وهو أعلى مسئول أمنى لإجلاء الحقيقة فى الدعوى وسماع شهادة قائد معسكر الأحراش ورئيس العمليات بالمعسكر ورئيس مكتب شئون الأفراد بالمعسكر وذلك لمعرفة الكيفية التى يتعامل بها المسؤلين مع الضباط وضباط الصف والجنود الذين يصرح لهم باجازات والعائدين منها.
وقدم الدفاع أسطوانة “سى دى” لعبد الفتاح السيسى يقول فيها إن من ارتكب حادثة مقتل الجنود هى أجهزة عالية كبيرة مما يبرئ ساحة المتهمين وكتابة مذكرة من عبد الفتاح السيسى حول هذا الخطاب وطالب الدفاع مناقشة محمود فايد طبيب الصحة بشمال سيناء والذى أصدر كشوف طبية للجنود القتلى لمعرفة أسباب الوفاة والاداة المستخدمة فى الواقعة.
كما طلب الدفاع سماع شهادة أسامة عباس وحسن عبد البديع الذين قاموا بإعادة فحص الجندى محمد عبد الله فى واقعة تبادل الرصاص بينة وبين أحد المتهمين الذى توفى وأيضا بيان سبب الوفاة وطالب الدفاع أيضا سماع شهادة قائدى معسكر فرع الامن بإستاد الزقازيق ومعسكر وقطاع بلبيس للأمن المركزى لبيان الذين تم تكليفهم بمأمورية بلبيس مع ضم دفترى المعسكرى.
والتمس الدفاع ضم دفتر احوال ميناء القاهرة الدولى عن من يوم 17 الى 19اكتوبر 2013وأيضا التمس ندب لجنة عينية من أساتذة الكليات الشرعية من جامعة الأزهر كمأمورية خبراء يتحمل الدفاع أمانتها وذلك ليطرح عليها بعض من الأفكار التى نسبت للمتهمين كما جاء فى محضر التحريات وعما إذا كانت هذة الافكار يتضح منها المخالف لصحيح أحكام الدين وتمسك الدفاع ببطلان انعقاد المحكمة فى هذة الثكنة العسكرية ونقل ما تبقى من المحاكمة إلى أى محاكم تابعة لوزارة العدل لأنه ليس منطقى أن يحاكم المتهم فى مكان من قام بالقبض عليه.

*تأجيل المحاكمة الهزلية للرئيس مرسي في “اقتحام السجون”

أجلت محكمة جنايات شمال القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة، اليوم الاثنين، نظر جلسات المحاكمة الهزلية للرئيس الشرعي د. محمد مرسي و130 من قيادات جماعة الإخوان المسلمين وقيادات العمل الإسلامي في القضية الملفقة بالهروب من سجن وادي النطرون لجلسة 23 اغسطس, بناء على طلب الدفاع، لاستكمال سماع شهود الإثبات.

وأمرت بتغريم الشاهدين 20 و38 مبلغ 500 جنيه لتخلفهم عن الحضور للشهادة وتوقيع الكشف الطبى على الدكتور محمد البلتاجى لإجراء جراحة لازمة على نفقته إذا لزم الأمر.

واستقبل قيادات الإخوان الرئيس مرسي بعدة هتافات منها, “اثبت اثبت با بطل سجنك بيحرر وطن”.

وتقدم محمد الدماطى -عضو هيئة الدفاع عن قيادات الإخوان بطلب إلى المحكمة للتنازل عن سماع شهود الإثبات من رقم 39 وإلى رقم 45.

عقدت الجلسة برئاسة المستشار شعبان الشامي وعضوية المستشارين ياسر الأحمداوي وناصر البربري وبسكرتارية أحمد جاد وأحمد رضا.

يذكر أن القضية الهزلية والملفقة تضم بجانب الرئيس الشرعي للبلاد 130 آخرين من قيادات الإخوان بينهم الدكتور: محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان، والعلامة الدكتور يوسف القرضاوي، والدكتور محمد سعد الكتاتني رئيس حزب الحرية والعدالة، والدكتور عصام العريان نائب رئيس الحزب، والدكتور رشاد البيومي نائب المرشد، والمهندس سعد الحسيني عضو مجلس الشعب ومحافظ كفر الشيخ، والقيادي بحزب الحرية والعدالة الدكتور محمد البلتاجي، والداعية د. صفوت حجازي، وآخرين من قيادات العمل الإسلامي والمؤيدين للشرعية.


* أتلف مجهولون أحد أبراج الكهرباء ” التيار العالى “بمنطقة القصاصين بالاسماعيلية مساء أمس.

* اعتقال طالب ثانوي بدلا من والده المطلوب لسلطات الانقلاب بالمنيا !

داهمت مليشيات الانقلاب منازل عدد من رافضي الانقلاب بقرية آبا البلد بمركز مغاغة بمحافظة المنيا ، واعتقلت الطالب أحمد إبراهيم موسى (الطالب بالصف الأول الثانوي) بدلا من والده المطلوب لدى سلطات الانقلاب لرفضه الانقلاب العسكري

يأتي هذا في ظل محاولات داخلية لانقلاب للحد من الحراك الثوري في مختلف أنحاء المحافظة.

 

*مقتل شرطي وإصابة آخر في هجوم مسلح شمالي مصر

قتل شرطي وأصيب آخر في هجوم مسلح اليوم الإثنين على نقطة تفتيش بمحافظة الغربية شمالي مصر، بحسب مصدر أمني.

لقي أمين شرطة من قوة مركز السنطة مصرعه، وأصيب آخر بجروح خطيرة في هجوم مسلح على كمين متحرك، صباح اليوم الإثنين.

وجاء الحادث بعد الاشتباه في سيارة ملاكى متوقفة على جانب طريق الأنبوطين – شنراق، وفور اقتراب أفراد الكمين من السيارة، قام مجهولون من داخلها بإطلاق النار عليهم وفروا هاربين، مما أدى لمقتل أمين شرطة جلال سليمان شوشة 32 سنة، وإصابة أمين الشرطة مصطفى عبد الفتاح حبيب، وتم نقله للمستشفى لتلقى العلاج وترددت أنباء عن وفاته داخل المستشفى

 

وقال مصدر لوكالة الأنباء المصرية الرسمية إن “أمين شرطة قتل وأصيب آخر في هجوم من جانب مسلحين مجهولين على أحد الأكمنة الأمنية (نقطة تفتيش )بمركز السنطة في محافظة الغربية”.

وأوضح المصدر أنه تم على الفور إغلاق منطقة الحادث وتمشطيها للبحث عن الجناة.

 

* علمني الأسْر.. رسالة من “صهيب سعد” المعتقل بسجن العقرب

 أرسل صهيب سعد -طالب كلية الاقتصاد والعلوم السياسية، والمعتقل حاليًا بسجن العقرب- رسالة من داخل زنزانته، في الذكرى الأولى لفض ميداني رابعة والنهضة.

كان قضاء الانقلاب برئاسة المستشار محمد ناجى شحاتة قد حكم على صهيب ضمن 20 آخرين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”خلية الماريوت” بالسجن المشدد 7 سنوات في الثالث والعشرون من يونيو الماضي.  وننشر لكم نص “الرسالة”:

علمني الأسْر

سلام على أولئك الذين اجتباهم الله جنودا في ساحات المعركة ميادين كانت أو سجونا؛ وطوبى لتلك الأرواح التي روت كلتا الساحتين بدمائها.

سلام على الخاشعين في غضبهم الثائرين في أرواحهم،؛ وطوبى لأولئك الثابتة خطاهم. في قطع الدروب القاسية، الذين اجتباهم الله لزلزلة عروش الظالمين.
وما دمنا نطارد في النواحي فداك العزم يسري في خطانا وما دام الشباب جذور عشق..
فأبشر بالغراس على يدينا لنا الفردوس نخوض الحرب نشتاق الجنان ولا يعرف الشوق إلا من بكى به..
ابتلانا الله بهذه الدنيا وخيّرنا فيها بين دربين لا ثالث لهما, طريق الحق وطريق الباطل.

وأحلك الأماكن في جحيم البشر هي لأولاء الجشعين الذين كانوا أجبن من أن يسلكوا أيا من الطريقين فارتضوا وعاشوا في وحل طينها وارتضوا من نفوسهم الدنية..

تعلمت في الأسر أن المعركة بين الحق والباطل هي روح الحياة، بها تحلو الجباة، وتسمو الروح. بها يميز الله الخبيث من الطيب ويجعل الله الخبيث بعضه على بعض فيركمه بها، يمحص الله الذين آمنوا ويمحق الكافرين، بها يعلم الله الذين آمنوا منهم ويتخذ منهم شهداء، بها يعلم الله الذين جاهدوا ويعلم الصابرين..
علمني الأسر أن المعركة بين الحق والباطل قائمة ما دامت السماوات والأرض، ولتلك المعركة ساحات عدة، وما الأسر إلا ساحة من ساحات تلك المعركة الوجودية، وما الأسرى إلا قوم يخصهم الله ويطهرهم ويعدهم لساحة أخرى من ساحات المعركة، فما الأسر إلا خطوة أولى في أقسى الدروب.

علمني الأسر أن أهل الحق يعيشون بــ(ولا تهنوا ولا تحزنوا) فلا تلين عزائمهم ولا تفتر هممهم، ولا يعرفون للهوان سبيل ولا يرتضونه لدينهم وأوطانهم، فهم الذين لم يهنوا لما أصابهم في سبيل الله وما ضعفوا وما استكانوا والله يحب الصابرين.

أهل الحق هم أولئك الذين لم يزدهم بطش السجان إلا قوة وصلابة في الحق، وما أضفت عتمة السجن عليهم إلا إشراقًا في نفوسهم، هم أولئك الذين لم يهنوا في ابتغاء القوم ولا يتربص بهم عدوهم إلا إحدى الحسنيين فهم الأعلون.

علمني الأسر أن أهل الحق لا تفتر ألسنتهم ولا قلوبهم عن حمد الله أن اجتباهم له أهلا ومنحهم من الدروب أقساها، يلتقون على نصرة الحق ويفترقون على ألا يستكينوا، عهدنا عند اللقاء بأن ننصر ديننا وعهودا في الفراق بألا تستكين.

 

*زعيم ”البهرة” يمنح السيسي 10 مليون جنيه

منح السلطان “مفضل سيف الدين”، سلطان طائفة البهرة” الشيعية بالهند، عبدالفتاح السيسي، 10 ملايين جنيه، لتكون منحة داخل صندوق “تحيا مصر”، الذي يشرف عليه السيسي شخصياً، وفقاً لتصريحات صحفية أدلى بها السفير إيهاب بدوي، المتحدث الرسمي باسم السلطات بمصر.
وكان “السيسي” قد استقبل السلطان “مفضل سيف الدين”، يرافقه نجلاه الأميران جعفر الصادق”، و”طه سيف الدين”، والأمير “عبد القادر نور الدين”، زوج كريمته، و”مفضل حسن”، ممثل سلطان البهرة بالقاهرة.

 *نقل 8 أطفال من ” كوم الدكة” لـ”العقابية”

 قامت مليشيات الإنقلاب بترحيل 8 أطفال من مؤسسة رعاية دار أحداث” كوم الدكةإلى المؤسسة العقابية فجراً ،دون إخطار محامو الأطفال المعتقلين.

وتم ترحيل كل من ” عمرو جمال عبد المنعم و هشام ناصر عبد المنعم و يحيى أحمد علي سراج و محمد محمد عماد و محمود أحمد محمود وعبد الرحمن جمال ( شقيق الشهيدة هبة الله جمال ) و مصطفى محمد شعبان وأخيراً طاهر رأفت عبد الغني.فى حين أن هناك دفعة أخرى من الأطفال سيتم نقلهم خلال الأيام القادمة تنفيذاً لقرار مدير أمن الإنقلاب بالإسكندرية.

جدير بالذكر أن مليشيات الإنقلاب كانت قد إعتدت من قبل 3 مرات على الأطفال برعاية “كوم الدكة” إحداها بالغاز والمياه والتى أصيب عدداً من الأطفال بكسور ورضوض إعتراضاً على نقل زملائهم لمؤسسة”العقابية”بالقاهرة.

 

*خبراء: عائد شهادات استثمار “قناة السويس” مغري محليا وغير جاذب خارجيا

قال مسئولون واقتصاديون مصريون، إن سعر العائد على شهادات “استثمار قناة السويس”، التي تعتزم الحكومة طرحها للمصريين فى الخارج والداخل، لتمويل مشروع “قناة السويس الجديدة”، مرتفع، وجاذب للمواطن والمستثمر المحلى، ولكنه غير جاذب للمستثمر والمقيم المصري في الخارج.
وحددت الحكومة المصرية، سعر العائد على تلك الشهادات، بـ 12% سنويا، ويصرف عائدها كل 3 أشهر لمدة 5 سنوات، كما تعتزم الحكومة طرح شهادات للمصريين بالخارج بالدولار واليورو بعائد 3% فقط.
كان إبراهيم محلب، رئيس حكومة السيسي، قد قال الخميس الماضي، إن الحكومة قررت طرح شهادات استثمار باسم “شهادة استثمار قناة السويس” ليمول المصريون فقط مشروع ” قناة السويس الجديدة”. وأضاف أن تكلفة مشروع قناة السويس تبلغ ٦٠ مليار جنيه (8.4 مليار دولار)، مشيرا إلي أن الإعلان عن طرح شهادات استثمار قناة السويس” له مدلول وطنى وبداية كبيرة للوطن.
وقال الخبراء في أحاديث لوكالة الأناضول، إن ارتفاع سعر العائد على تلك الشهادات المحلية، قد يؤدى لإقبال المواطنين على تحويل مدخراتهم بالبنوك، والتي يقل سعر العائد فيها عن هذا المستوى، وتوجيهها للاستثمار في شراء الشهادات الجديدة، مما قد يخفض ودائع البنوك والتي يوجه جانب منها للتوظيف في أدوات الدين الحكومية، الأمر الذى من شأنه أن يجبر الحكومة على رفع أسعار العائد على أذون وسندات الخزانة، مما سيرفع الفوائد المسددة عنها، وسيؤدى بالضرورة إلى زيادة العجز في الموازنة المصرية .
وتستهدف مصر وصول العجز في الموازنة الحالية 2014/2015، إلى 240 مليار جنيه (33.6 مليار دولار) تمثل 10% من الناتج المحلي الإجمالي في البلاد، فيما تصل حجم الفوائد المتوقع سدادها عن الدين العام 204 مليار جنيه (28.6 مليار دولار).
وقال مسؤول بوزارة المالية المصرية، إنه من المقرر أن يتم غدا الاثنين، الإعلان عن كافة التفاصيل الخاصة بشهادات “استثمار قناة السويس”.
وأضاف المسؤول، في تصريحات هاتفية للأناضول، اليوم الأحد، أن الشهادات ستضمنها وزارة المالية المصرية، وهو ما سيعطيها ميزة وجاذبية لدى المستثمرين، وأشار إلى أنه من بين التفاصيل التي ستعلن كيفية استرداد تلك الشهادات، والحد الأدنى لقيمة الاسترداد، وعمولة البنوك المستثمرة.
وقال ممتاز السعيد عضو بنك الاستثمار القومي (حكومي)، إن سعر العائد على شهادات استثمار قناة السويس مرتفع مقارنة بسعر الشهادات المماثلة المطروحة، في السوق من قبل البنوك المصرية.
وذكر في اتصال هاتفى، مع وكالة الأناضول، اليوم الأحد، “إن المشروع (قناة السويس الجديدة) هام جدا لإحداث نقلة اقتصادية لمصر، ومن المهم أن نوظف فيه ودائع البنوك، وأموال المصريين لتحقيق حلم انشاء هذا المشروع الضخم، وتشغيل العمالة، إلا أن سعر العائد على تلك الشهادات سيحدث عددا من التأثيرات على الاقتصاد“.
وأعطى عبد الفتاح السيسي، فى الخامس من أغسطس / آب ، إشارة بدء تنفيذ مشروع قناة السويس الجديدة”، وهي عبارة عن ممر ملاحي يحاذي الممر الملاحي الحالي، يمتد بطول 72 كيلو متر، منها 35 كيلومترات حفر جاف، ونحو 37 كليو متر توسعة وتعميق لأجزاء من المجرى الحالي للقناة، بجانب إنشاء 6 أنفاق لسيناء تمر أسفل القناة.
وأوضح السعيد أنه من المتوقع أن يبادر عملاء البنوك، لسحب استثماراتهم في الاوعية الادخارية الاخرى، التي ينخفض عائدها عن عائد تلك  الشهادات، والتي من بينها شهادات الاستثمار، التي يصدرها البنك الأهلي المصري لصالح بنك الاستثمار القومي التابع للحكومة، والتي يبلغ سعر العائد عليها 9.75%.
ويصدر بنك الاستثمار القومي المملوك للدولة، شهادات استثمار تضمنها الحكومة، وهي أكبر وعاء استثماري في البلاد، ويقوم بتسويقها البنك الأهلي (حكومي)، ويتم استخدام حصيلة الشهادات لتمويل عجز الموازنة، وتتجاوز قيمة شهادات الاستثمار 100 مليار جنيه  ( 14 مليار دولار) طبقا لأرقام رسمية.
وقال مصدر بوزارة المالية المصرية في وقت سابق إن الموازنة العامة للدولة تتحمل 199 مليار جنيه (27.9 مليار دولار)، بواقع 8.3% من الناتج المحلى الاجمالي، فوائد عن السندات واذون الخزانة التي تصدرها الحكومة، بزيادة تبلغ نحو 20.8 مليار جنيه (2.9 مليار دولار) عن العام المالي الماضي، حيث بلغت الفوائد 178.1 مليار جنيه (24.9 مليار دولار).
وقال السعيد إن البنك لن يستطيع رفع سعر الفائدة على شهادات الاستثمار، التي يقوم بإصدارها للحفاظ على عملائه.
وتوقع السعيد أنه فى حالة قيام العملاء بسحب ودائعهم من البنوك، وخفض نسبة السيولة، فإن هذا من شأنه زيادة اسعار الفائدة على أذون وسندات الخزانة، الأمر الذى سيؤدى الى زيادة الفوائد المسددة عن الدين العام، وتحميل الموازنة بأعباء إضافية.
وسجل الدين العام فى مصر ارتفاعا بقيمة 1.9 تريليون جنيه (266 مليار دولار)  بنهاية العام المالي المنقضى، ومرشح للزيادة الى 2.2 تريليون جنيه (308 مليار دولار) بنهاية العام المالي الحالي.
وقال الخبير المصرفي هشام إبراهيم إنه يتوقع اقبالا كبيرا من قبل المصريين، على شراء شهادات استثمار قناة السويس، بسبب عائدها المغرى.
وأضاف في تصريحات هاتفية لوكالة الأناضول، أن الحكومة اختارت هذا العائد المرتفع لجذب المواطنين للشراء، لسرعة انجاز المشروع القومي، بغض النظر عن تأثيرات ذلك على الأوعية الادخارية الأخرى الصادرة عن البنوك.
وقال الدكتور محمد عبد العزيز حجازي، الخبير الاقتصادي، إن عائد 12 % على الشهادات ليس مرتفعا، مع سداد العائد كل 3 أشهر، خاصة وأن هناك أوعية ادخارية يتم صرف عائدها شهريا، فضلا عن أن مدة استرداد الشهادات تحدد عامل المخاطرة.
وتوقع حجازى ألا يقل الحد الأدنى لمدة استرداد قيمة تلك الشهادات بعد شرائها عن عام، وذلك لحين بدء تحقيق عوائد للمشروع وعدم اثقال كاهل البنوك، والموازنة العامة لمصر، في حين أنه في غالبية البنوك المصرية يحق استرداد قيمة شهادات الاستثمار المماثلة، خلال 6 اشهر فقط من تاريخ الشراء.
وقال إن وضع الاحتياطي النقدي، وراء خفض أسعار العائد على شهادات المصريين في الخارج، والذى وصفه بـ “غير المغرى”، في ظل تراجع التصنيف الإئتماني لمصر.
وتعرض الاقتصاد المصري لأزمات متلاحقة منذ ثورة يناير/كانون الثاني 2011 أدت إلى تآكل احتياطي البلاد من النقد الأجنبي وانخفاض كبير في قيمة العملة المحلية.
وتصنف وكالة “ستاندرد آند بورز ” مصر بالعملتين الأجنبية والمحلية على المديين  الطويل والقصير عند  (   ‘B-/ B   ) وهو التصنيف الذي يعني أن الإستثمار ينطوي على مخاطرة، وهو أدنى من مستوى الإستثمار بخمس درجات للعملة المحلية وست درجات بالعملة الأجنبية ، لكن الوكالة أعطت نظرة مستقبلية مستقرة.
وقال البنك المركزي المصري، في بداية الشهر الجاري، إن الاحتياطي من النقد الأجنبي لديه ارتفع بقيمة 49.4 مليون دولار خلال شهر يوليو/ تموز  2014 ليصل إلى 16.7367 مليار دولار، مقارنة بقيمته في يونيو/ حزيران الماضي البالغة نحو 16.6873 مليار دولار، وهو ما يمثل ارتفاعا طفيفا نسبته 0.3%.
وكانت مصر قد طرحت شهادات المصري الدولارية بعد ثورة 25 يناير / كانون الثاني 2011، بعائد  4.8% لدعم الاحتياطي النقدي. وبحسب بيانات وزارة المالية المصرية بلغ الرصيد القائم لتلك الشهادات 1.7 مليار جنيه فقط، مما أدى لوقف اصدارها.

 

* مجهولون يكسرون عظام مخبر أمن الدولة بسرابيوم بالإسماعيلية

 قام مجهولون مساء أمس الأحد بتكسير أرجل وأيدى أحمد السيد-مخبر أمن الدولة بمنطقة سرابيوم بالإسماعيلية كما ألقوا على جسده “مية نار”.
وكان المخبر  قد تورط فى فرض إتاوات على كثير من المواطنين تحت تهديدهم بالاعتقال كما تسبب فى سجن العشرات من أهالى المنطقة ظلماً وعدواناً.

* بالصور : مجهولون يحطمون سيارة أمين عمال حزب المؤتمر الانقلابي بـ ‫‏الشرقية

قام مجهولون بمركز ههيا بالشرقية صباح اليوم اﻹثنين بتحطيم سيارة المدعو ” محمود السيد الشحات ” الشهير بـ “محمود غياتى ” أمين العمال بحزب المؤتمر، وعضو الحملة الرسمية لعبدالفتاح ‫السيسى وإضـرام النيران فيها.

* صحف الانقلاب : إثيوبيا بدأت في حجز المياه عن مصر بسد النهضة

* داخلية الإنقلاب بالبحيرة تفقد صوابها وتعتقل 15 أطفلاً بزعم تخريب أبراج الضغط العالى

 قامت قوات أمن الإنقلاب خلال الأيام الماضية بإعتقال العديد من الأطفال ببعض مراكز محافظة البحيرة بدعوى تفجيرهم لأبراج الضغط العالى ومحاولة إتلاف قضبان السكك الحديدية ، مما أثار إستنكار الأهالي.

 

حيث قامت قوات الإنقلاب بإعتقال الطالب اسلام عطية بالمرحلة الثانوية -قرية الإبعادية- بتهمة خلع قضبان السكك الحديدية وقررت النيابة حبسة 15 يوما على ذمه التحقيقات.

 

في نفس السياق بلغ إجمالى عدد الأطفال المعتقلين بمحافظة البحيرة 15 طفلا موزعين على أقسام شرطة أبوالمطامير وحوش عيسى والنوبارية، وأسمائهم الآتية : على السيد عمر سلامه – 16سنة- ، محمد فؤاد الشولحى – 16سنة- ، معاذ كامل القصبى – 17سنة- ، محمد طارق عياد – 17سنة – ، محمد عادل عبده – 16سنة- ، محمد عادل منصور -16سنة- ، جمال السيد عماره -17سنة، خيرى عادى باز – 16سنة – محمد أحمد على حميد – 16سنة – ، مصطفى سعد محمد حميد -13سنة- ، محمد رزق بشبيشى حميد -12سنة- ، عماد الدين حسن على البنا -16 سنة- ، محمد قطب النشار -18 سنة- ، أحمد جمعة عبد الحفيظ – 17 سنة– .

 

يذكر أن داخلية الإنقلاب قامت عقب إنقلاب الثالث من يوليو بإعتقال مئات الأطفال بتهم تأييد الشرعية ومقاومة الإنقلاب العسكرى ، وتعرضوا للعديد من الإنتهاكات وحالات التعذيب وتم ترحيل العدد الأكبر منهم للمؤسسة العقابية بالقاهرة ، وسط إستغاثة أهالى الأطفال بمؤسسات حقوق الإنسان للإفراج عن أبنائهم دون أى إستجابة من سلطات الإنقلاب العسكرى

 *بريطانيا : الإخوان ليست منظمة إرهابية

كشفت صحيفة “الفاينانشيال تايمز” البريطانية النقاب عن فحوى تقرير السير “جون جينكينز” حول أنشطة جماعة الإخوان في بريطانيا، وما إذا كان ينبغي اعتبارها منظمة إرهابية في المملكة المتحدة.

وقالت الصحيفة، في تقرير نشرته اليوم الاثنين، إن هناك صراع داخل الحكومة البريطانية حول توقيت إصدار التقرير، في ظل التسريبات التي حصلت عليها الصحيفة، وتشير إلى أن السير جون جينكينز، السفير البريطاني في السعودية، لا يرى أدلة دامغة على كون الإخوان “جماعة إرهابية”.

وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أن حكومة رئيس الوزراء ديفيد كاميرون أصبحت تحت ضغط كبير من حلفاء مقربين في الخليج مثل دولة الإمارات العربية المتحدة والسعودية.

ونقلت عن مصادر مطلعة على نتائج التقرير قولها إن التقرير لم يجد إلا أدلة قليلة على ثبوت ضلوع الإخوان في أعمال أرهابية، إضافة إلى ضعف أدلة تورط بعض أعضائها في تلك الأنشطة، وهو ما أثار مخاوف لندن من رد فعل الإمارات والسعودية إذا ما صدر التقرير دون إدانة الإخوان.

ونقلت عن مصدر مطلع على نتائج التقرير قوله “سيقول السير جون إن الإخوان ليست منظمة إرهابية، وبالتالي فإن السعوديين والإماراتيين سيكونوا في حالة غضب شديدة تجاهنا“.

واعترفت الصحيفة بأن جماعة الإخوان تعمل في بريطانيا منذ عام 1995، وبأن المخاوف من ضلوعها في أنشطة إرهابية قادت كاميرون لتشكيل لجنة تحقيق في أنشطة الجماعة، وهو القرار الذي أثار حفيظة بعض الوزراء في الائتلاف الحاكم، حيث أعربوا عن قلقهم من أن هذا الإجراء يمكن أن يكون له تأثير عكسي.

وقالت الصحيفة إن تقرير جينكينز سيؤكد على أن أنشطة الإخوان لا تمثّل تهديداّ لبريطانيا، ولا تزال المشاورات جارية حول كيفية الإعلان عن نتائج التقرير.

 

*عام على حادثة سيارة ترحيلات أبو زعبل .. تحقيقات مستمرة دون فصل قضائي

عام مر على مقتل 37 معتقل جراء اختناقهم داخل سيارة ترحيلات بالقرب من سجن “أبو زعبل” شمال القاهرة، دون أن تنتهي النيابة العامة من تحقيقاتها، ودن أن يفصل القضاء في القضية.
اختلفت الرواية الرسمية من وزارة الداخلية وأنصار مرسي، إلا أن الثابت أن 37 ممن كانوا داخل سيارة “31 ترحيلات” التي كانت تقل المقبوض عليهم في أحداث شغب وعنف، قد قتلوا، خلال نقلهم من مقر احتجازهم بقسم مصر الجديدة (شرقي القاهرة) إلى مقر حبسهم“.
وعلى الرغم من تقديم 4 متهمين من ضباط الشرطة للمحاكمة، وصدور أحكام أولية بحقهم، إلا أن القضاء أعاد القضية مرة أخرى للنيابة لاستكمال التحقيقات.

 

*السيسي في ورطة بسبب قضية التخابر

طالبت هيئة الدفاع عن الرئيس محمد مرسي و35 متهما آخرين من قيادات وأعضاء جماعة الإخوان المسلمين في قضية التخابر مع جهات أجنبية،في جلسة أمس، باستدعاء الرئيس عبد الفتاح السيسي، لسماع شهادته في القضية.
كما تدخل الرئيس المعزول محمد مرسي، من داخل قفص الاتهام، مطالباً باستدعاء الرئيس السيسي تأكيدا لطلب الدفاع، مشيرا إلي أن طلب الاستدعاء يأتي باعتبار أنه كان يشغل منصب رئيس المخابرات الحربية إثناء اندلاع ثورة يناير 2011.

وطالب الدفاع المحكمة باستدعاء المشير حسين طنطاوي وزير الدفاع الأسبق، والفريق سامي عنان رئيس أركان حرب القوات المسلحة الأسبق.. وأيضا استدعاء الرئيس المباشر للمقدم (الشهيد) محمد مبروك ضابط جهاز الأمن الوطني الذي أعد التحريات الأمنية في القضية، وذلك لسؤالهم جميعا ومناقشتهم في معلوماتهم حول القضية.

وطالب الدفاع أيضا من المحكمة الاستعلام حول عدد القوات الموجودة لتأمين كوبري السلام، ونفق الشهيد أحمد حمدي بالسويس، إبان ثورة يناير 2011، وذلك لبيان ما إذا كانت عناصر حركة حماس قد تمكنوا من الدخول إلي الأراضي المصري تسللا عبر الأنفاق السرية بين مصر وغزة من عدمه.

وتضم القضية 20 متهما محبوسا بصفة احتياطية علي ذمة القضية، يتقدمهم محمد مرسي وكبار قيادات تنظيم الإخوان، علي رأسهم المرشد العام للتنظيم محمد بديع وعدد من نوابه وأعضاء مكتب إرشاد التنظيم وكبار مستشاري الرئيس المعزول، علاوة علي 16 متهما آخرين هاربين أمرت النيابة بسرعة إلقاء القبض عليهم وتقديمهم للمحاكمة محبوسين احتياطيا.

كما قررت المحكمة إلغاء قرار حظر النشر ورفع سرية الجلسات عن القضية، والسماح لمندوبي وسائل الإعلام المصرح لهم، بالحضور اعتبارا من الجلسة المقبلة.. واستجابت المحكمة لطلبات هيئة الدفاع عن المتهمين، بضم مجموعة من المستندات والأوراق والقضايا، ومن بينها ضم صورة رسمية من شهادة عمر سليمان نائب رئيس الجمهورية السابق أمام محكمة جنايات القاهرة التي باشرت المحاكمة الأولي للرئيس الأسبق حسني مبارك وآخرين، وصورة رسمية من مرافعة النيابة العامة في القضية.

*استقالة جماعية من حزب النور واعتزال العمل السياسي

أعلن مجلس إدارة الدعوة السلفية، الاثنين، تقدمه باستقالة نهائية من عضوية حزب النور، وأعلنت الدعوة رسميًا اعتزال رجالها العمل السياسي والتركيز في العمل الدعوي، بهدف الحصول على ترخيص وزارة الأوقاف لاعتلاء المنابر مرة أخرى.
 
وقالت مصادر داخل الدعوة السلفية إن جميع مشايخ الدعوة، باستثناء عبدالمنعم الشحات المتحدث باسمها، تقدموا باستقالتهم السبت الماضي إلى الدكتور يونس مخيون، رئيس الحزب، بهدف الحصول على تصريح الخطابة من وزارة الأوقاف، لاعتلاء المنابر وإلقاء الدروس الدينية في المساجد.
 
وأضافت المصادر، التي طلبت عدم ذكر أسمائها، أن المشايخ الذين تقدموا باستقالتهم هم ياسر برهامي، وأحمد فريد، وعصام حسنين، وسعيد الروبي، وأحمد أبوحطيبة، ومحمود عبدالحميد، وسعيد السواح، وسيد حسين العفاني، وسعيد حماد، والشيخ محمود عبدالحميد، مؤكدة أن عبدالمنعم الشحات رفض الاستقالة من الحزب وقرر الاستمرار لخوض الانتخابات البرلمانية المقبلة باسم «النور».
 
ولفتت المصادر إلى أن مجلس الدعوة السلفية أبلغ «الأوقاف» بالاستقالة واعتزال رجاله السياسة، واستعدادهم لخوض اختبارات الوزارة للحصول على تصاريح الخطابة.
 
وطالب الشيخ على حاتم، المتحدث باسم الدعوة السلفية، وزارة الأوقاف، بتنفيذ مطالب مشايخ الدعوة بعد تنفيذ جميع الشروط التي وضعتها الوزارة، قائلاً: «ليس من مصلحة الأوقاف محاربة مشايخنا ومنعنا من حقنا الشرعي، خاصة أننا على استعداد تام لتنفيذ كل شروطها».
 
في المقابل، قال محمد عز، وكيل وزارة الأوقاف، إن خطوات اعتزال مشايخ الدعوة من العمل السياسي لم يتم عرضها على الوزارة إلى الآن، مؤكدًا أن هناك شروطًا أخرى.
 
وأضاف في تصريحات بحسب «المصري اليوم»، أنه لابد من وجود ضمانات يقدمها هؤلاء المشايخ بعدم العودة للسياسة مرة أخرى بالقول أو بالفعل، مشيرًا إلى أن الوزارة وضعت اختبارات لمن يرغب في الحصول على تصريح، وجميع المشايخ سيخضعون لها، ولا توجد استثناءات في تطبيق القانون.
 
في السياق نفسه، قالت مصادر داخل حزب النور، إنه تم الاتفاق على عدم ظهور مشايخ الدعوة السلفية، أمثال الدكتور ياسر برهامي نائب رئيس الدعوة، في جميع المؤتمرات الانتخابية التي سيعقدها الحزب قبل الانتخابات المقبلة، خوفًا من تصنيف الحزب على أنه «إسلامي»، مؤكدة أنه تم الاتفاق على تجنب ذكر الشريعة الإسلامية في الدعاية الانتخابية، والتركيز على المشكلات الاقتصادية والسياسية التي تعاني منها الدولة وكيفية معالجتها.

 

*برهامي للنيابة: نعظم المسيح ودافعنا عن الأقباط في ثورة يناير

أصدرت الدعوة السلفية بيانًا، أمس الأحد، قالت فيه أن ياسر برهامي، نائب رئيس الدعوة السلفية، “بادر” اليوم، بالاستجابة لطلب النيابة العامة للإدلاء بأقواله بشأن البلاغ المقدم ضده بتهمة ازدراء الأديان.

وأشار البيان إلى أن برهامي أثبت في أقواله الخلاف العقائدي بين الإسلام والمسيحية وأن تدريس علم مقارنة الأديان لطلاب العلم لا يعنى نهائيًا ازدرائها مشيراً إلى أنهم الأحرص على وحدة الوطن- بحسب البيان.

وقال برهامى أمام النيابة:” إننا كمسلمين نعظم المسيح عليه السلام جداً كرسول وأننا لا يمكن أن نزدري دينه”. بحسب البيان

وأكد برهامى أن أبناء الدعوة السلفية هم من دافعوا عن الأقباط إبان أحداث ثورة يناير، مشيراً إلى أنهم شركاء فى الوطن ننهى عن الاعتداء عليهم فى أرواحهم وأعراضهم وأموالهم وفاء بالعقد الاجتماعي بيننا وهو الدستور.

وأمرت النيابة العامة بصرف الدكتور ياسر برهامى من سراى النيابة بضمانه الشخصى.

 

*ذكرى محرقة سيارة ترحيلات أبو زعبل

تبلغ السعة القصوى لسيارة الترحيلات 25 سجينًا

منذ عام حُشر فيها ما يقرب من ضعف هذا الرقم: 45 سجينا!

وشمس أغسطس الحارقة بلغت ذروة حماسها ظهرًا.. تصب حرارتها على الجدران الحديدية للسيارة.. فتتسرب الحرارة إلى الداخل حيث التكدس وانعدام الهواء تقريبًا

 

و45 سجينًا مكبلًا بالداخل، قُبض عليهم بشكل عشوائي في محيط رابعة بعد فض الاعتصام.. جميعهم أبرياء لم تثبت إدانتهم بشيٍء بعد، وفقًا للقانون.. 

ينتظرون دورهم ليتم تسليمهم إلى سجن أبي زعبل لقضاء فترة الحبس الاحتياطي..

 

سيارة الترحيلات تلك واحدة ضمن طابور طويل من سيارات الترحيلات، يبلغ طوله خمس عشرة سيارة.. 

عملية تسليم السجناء لا تتم بسهولة

فلا بد من حفلة ترحيب من إدارة السجن بسجناء كل سيارة.. 

حفلة الترحيب تقوم على الصفعات والركلات لكل سجين تطأ قدمه أرض السجن حتى يعلم ما هو مقبل عليه!

 

ضحايا سيارة الترحيلات يتمنون تلك اللحظة التي سيتلقون فيها الركلات والصفعات! فقط حتى يتخلصوا من هذا الجحيم الذي هم فيه: تكدس وحرارة خانقة وانعدام هواء!

تمر الساعة تلو الساعة فتزداد معاناتهم بشعورهم بالعطش الشديد

يطلبون الماء، ويتعاطف معهم بعض العساكر.. يتوجه أحدهم لأحد الضباط ويسأله أن يسمح له أن يعطي السجناء بعضًا من الماء.. فيرفض الضابط!

 

يجلس ضابط الشرطة هذا مع زملاء له في مكان ظليل على مقاعد بلاستيكية أُحضرت لهم، يدخنون ويشربون الشاي انتظارًا لتسليم سجنائهم.. 

تطول ساعات الانتظار فيشعرون بالملل.. يسمعون صوت طرقات على جدران سيارة الترحيلات فيتوجه بعضهم إليها.. 

يطلب السجناء من الضباط أن يُسرعوا بإخراجهم من السيارة.. 

يوافق أحد الضباط ولكن بشرط: أن يسبوا (مرسي)! 

يفعل البعض هذا، فيضحك كل أفراد الشرطة ويضيفون شرطًا إضافيًا: فليُطلق كل سجين على نفسه اسم امرأة

 

ذل الانتظار تحت هذه الظروف يسحق كرامة الإنسان سحقًا..

لذا وبدون تردد يبدأ بعض السجناء في إطلاق أسماء نساء على أنفسهم.. 

فيضحك أفراد الشرطة ويجيبون بسماجتهم المعهودة: “ولكننا لا نكلم النساء!” ..

 

وتمر ساعات إضافية، تزداد معها المعاناة.. 

العرق يبلل ملابس السجناء بالكامل، والحرارة داخل السيارة تزداد قسوة.. 

والحلوق تزداد جفافًا، ما يدفع البعض لخلع قمصانهم ليعصروها ويرطبوا حلوقهم بشرب قطرات العرق المستخرجة

تزيغ الأبصار ويبدأ البعض في السقوط على الأرض مغشيًا عليهم.. 

ست ساعات من الانتظار داخل هذا المكان الضيق شديد الحرارة ليس أبدًا بالأمر الهين.. 

يبدأ بعض السجناء بالطرق على جدران سيارة الترحيلات طلبًا لإسعاف هؤلاء المغشي عليهم ولا مجيب

يزداد الطرق أكثر فأكثر.. فينزعج ضباط الشرطة ويفكرون في أنه يجب إسكات هذا الضجيج.. 

يفكر أحدهم في أن قنبلتي غاز ستفيان بالغرض

فيُلقي بهما داخل السيارة.. ينتظر دقيقة أو اثنتين حتى يتأكد من انعدام صوت الطرقات تمامًا، فيعود إلى مقعده في الظل مكملًا سيجارته التي كان يدخنها، متلقيًا التهنئة من زملائه لنجاحه في إنهاء الضجيج في أقل من دقيقة!

 

أخيرًا يحين دور سيارة الترحيلات هذه في الدخول إلى سجن أبي زعبل.. 

جنود سجن أبي زعبل يستعدون لبدء حفلتهم.. 

ويُفتح باب سيارة الترحيلات لإخراج السجناء.. 

فلا يجدون إلا جثثًا بالداخل.. 37 جثة بعضها فوق بعض!

ينظر قضاؤنا الشامخ لهذه المذبحة باعتبارها قتلًا خطأً.. 

فيحكم على ضابط بالسجن عشر سنوات، وثلاثة ضباط آخرين بالسجن لعام واحد مع إيقاف التنفيذ

تمر أشهر فيشعر قاضي آخر بتأنيب الضمير لقسوة هذا الحكم.. 

فيقضي بإيقاف هذا الحكم وإعادة القضية إلى النيابة

يهتف المتهمون داخل قاعة المحكمة: “يحيا العدل..”.. 

فلا يحيا إلا الظلم والطغيان على أرض مصر .. !

متابعة متجددة . . الجمعة 20 يونيو . . أسبوع مصر مش معسكر

انزل 3-7متابعة متجددة . . الجمعة 20 يونيو . . أسبوع مصر مش معسكر

شبكة المرصد الإخبارية

*غضب بمطار القاهرة لوقف رحلات الطيران بسبب السيسى

سادت حالة من التذمر والاستياء الشديدين بين المواطنين بمطار القاهرة الدولي، بسبب توقف رحلات الطيران وإلغاء أخرى، خلال استقبال العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبدالعزيز، الرئيس الانقلابى عبدالفتاح السيسي، على متن طائرته الملكية مساء اليوم بالمطار.

ورافقت المقابلة إجراءات أمنية مشددة بمطار القاهرة، حيث تم إلغاء ووقف جميع رحلات الطيران من وإلى المطار.

ومنع الطائرة الليبية القادمة من الهبوط على الأراضي المصرية، وسط حالة من الغضب العارم بين المواطنين الذين قدموا لاستقبال أقاربهم، والذين علقوا باستياء “رجعت ريما لعادتها القديم”.

كان السيسي استقبل مساء اليوم العاهل السعودي لدى وصوله إلى مطار القاهرة قادمًا من الدار البيضاء بالمغرب.

وجرت جلسة المباحثات داخل الطائرة الملكية المقلة للعاهل السعودي, حيث قدم الملك عبدالله التهنئة للسيسي علي توليه مهام الرئاسة في مصر.

وقدم السيسي الشكر للملك عبدالله على الدعم السعودي الكبير لمصر خلال الفترة الماضية، ومبادرته الله لعقد مؤتمر (أصدقاء وأشقاء مصر) لتقديم الدعم اللازم لها خلال المرحلة المقبلة.

*مهانة الانقلاب: السيسي يصعد إلى طائرة الكفيل السعودي للقاء لم يزد عن نصف ساعة

في سابقة هي الأولى من نوعها، صعد المنقلب عبد الفتاح السيسي الذي نصب نفسه رئيسا لمصر ورئيس وزراؤه إبراهيم محلب ووزير دفاعه (شريك الانقلاب) صدقي صبحي، إلى طائرة العاهل السعودي عبد الله بن عبد العزيز التي حطت في مطار القاهرة قادمة من المغرب، لإجراء مباحثات بينهما كما روج إعلام الانقلاب.

ولم يستمر اللقاء بين السيسي ومرافقيه وبين ملك السعودية في طائرة الأخير عن نصف ساعة فقط.

وتظهر هذه الواقعة المهانة التي وصل إليها قائد الانقلاب والطريقة الوضيعة التي يعامله بها الكفيل الخليجي.

كان إعلام الانقلاب قد أبدى احتفاءا غير عاديا بزيارة ملك السعودية لمصر والتي جاءت بشكل فاضح.

وقد امتلئت مواقع التواصل الاجتماعي بالتعليق على الواقعة المخزية للانقلابيين، وكان أكثرها تعبيرا قول أحد النشطاء: لسان حال ملك السعودية للانقلاب هو “بفلوسي يا كلاب”.

*السيسي يلتقي العاهل السعودي داخل طائرته الخاصة بمطار القاهرة

وصل منذ قليل إلى مطار القاهرة الدولى العاهل السعودى عبد الله بن عبد العزيز، فى زيارة قصيرة إلى مصر يلتقى خلالها بالمشير عبد الفتاح السيسى لتعزيز العلاقات بين البلدين.
و صعد المشير السيسي الي طائرة الملك عبدالله و التقاه داخل الطائرة ليعقدا مباحثات سويا داخل طائرة الملك الخاصة
وكان خادم الحرمين الشريفين قد غادر مدينة الدار البيضاء، اليوم، متوجها إلى القاهرة فى طريق عودته إلى الـمملكة، بعد إجازة خاصة قضاها فى المملكة المغربية.
 
ويضم الوفد الرسمى المرافق للعاهل السعودى فى زيارته لمصر، كلا من الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية، والأمير بندر بن سلطان بن عبد العزيز، أمين عام مجلس الأمن الوطنى، والأمير تركى بن عبد الله بن محمد، مستشار الملك عبد الله، ووزير المالية الدكتور إبراهيم بن عبد العزيز العساف، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى مصر مندوب المملكة الدائم لدى الجامعة العربية، الأستاذ أحمد بن عبد العزيز قطان.

*داخلية الانقلاب: القبض على 33 ووفاة 2 بالمرج وإصابة 5 باشتباكات الإخوان

أكد مصدر أمنى مسئول بوزارة داخلية الانقلاب ، أن قوات الشرطة تمكنت من تفريق مسيرات وضبط (33) بمحافظات (الإسكندرية، وبورسعيد، ودمياط، والفيوم، والمنيا).

فى محافظتى القاهرة والجيزة، وقعت اشتباكات بعدد من الشوارع الجانبية بين الأهالى وبعض المسيرات التى حاولت عناصر الجماعة الإرهابية تسييرها، خاصةً بمناطق المرج والمطرية بالقاهرة وبولاق الدكرور بالجيزة، استخدم فيها الأسلحة النارية والخرطوش، نتج عنها وفاة اثنين بمنطقة كفر الشرفا بالمرج وإصابة (3) بطلقات نارية، وإصابة (2) بمنطقة المطرية، وكذا إصابة (3) من أهالى منطقة بولاق الدكرور، اثنين منهم بطلقات نارية.

وأوضح أن قوات الشرطة تدخلت وحالت دون تفاقم التداعيات وتم الفصل بين أطراف تلك المشاجرات وضبط (15) بالقاهرة بحوزة (2) منهم أسلحة نارية وآخر بحوزته قنبلة محلية الصنع. كما تمكنت القوات بالجيزة من ضبط (5) منهم، وجارى اتخاذ الإجراءات القانونية حيال تلك الوقائع.

وتكثف قوات الشرطة من تواجدها بالميادين والشوارع من خلال الأقوال والدوريات الأمنية لمواجهة أى تداعيات تمثل خروجاً عن القانون، وملاحقة المتورطين فى ارتكاب تلك الأحداث.

*ارتقاء ثلاثة في مظاهرات اليوم

ارتقى ثلاثة من الشباب ظهر اليوم، برصاص قوات الانقلاب، أثناء تفريق مسيرتين للرافضي الانقلاب، في العاصمة القاهرة.

وقال مصدر طلب عدم الكشف عن اسمه، أن الشاب عبد الرحمن أحمد إبراهيم، أصيب برصاص خرطوش (طلقات نارية تحتوي على كرات حديدية) في منطقة البطن أودت بحياته، مضيفا أن 7 متظاهرين أصيبوا أيضا خلال تفريق المسيرة وتم نقلهم  إلى مستشفى المطرية العام.


وأوضح المصدر أنه تم القبض علي 2 آخرين من المتظاهرين هما سيف أحمد صابر وإبراهيم حسن عواد، أثناء تواجدهما مع القتيل.

كما أفاد المصدر ذاته بأن قتيلين آخرين سقطا خلال تفريق مسيرة مؤيدة لمرسي في منطقة المرج، شمال شرقي القاهرة، وهما: حسن غانم (18 عاما) وإسماعيل إبراهيم خليل (17 عاما) الذين قتلا بعد إصابتهما برصاص حي في الظهر والبطن، وتم نقلهما إلى مستشفى اليوم الواحد بالمرج .

وبينما اتهم المصدر قوات الأمن بإطلاق النار الحي والخرطوش على المتظاهرين في المسيرتين ما أودى بحياة 3 منهم.

وكان مؤيدون للشرعية، نظموا، اليوم الجمعة، فعاليات احتجاجية تنوعت بين مسيرات وسلاسل بشرية في عدة محافظات؛ رفضًا لتولي عبد الفتاح السيسي رئاسة البلاد، داعين لما وصفوه بانتفاضة شعبية ضده في 3 يوليو/ تموز المقبل، تزامنًا مع ذكرى مرور عام على عزل مرسى، قبل أن تقوم قوات شرطية بتفريقهم.

وتدخل تظاهرات اليوم الأسبوع الـ 52 من احتجاجات مؤيدي الشرعية، والتي بدأت في 28 يونيو/حزيران الماضي، واليوم الـ358 منذ ذلك التاريخ، والـ 352 منذ عزل مرسي في 3 يوليو/ تموز الماضي، والـ 313 منذ فض اعتصامي مؤيدي مرسي في رابعة العدوية  (شرق) والنهضة (غرب) في 14 أغسطس/ آب الماضي.

 

*تعرض أطفال كوم الدكة المعتقلين من قبل سلطات الانقلاب لانتهاكات جنسية

كشف بيان لهيئة الدفاع عن أطفال كوم الدكة المعتقلين من قبل سلطات الانقلاب عن تعرض الأطفال لانتهاكات جنسية ، إضافة للإهانة والتعذيب المتكررة بحقهم.

وأكد البيان: “في تطور مأساوي لمعاناة الأطفال المحبوسين في كوم الدكة أكدت والدة الطفل (م . أ . م) تعرضه للاعتداء الجنسي في محبسه من قبل المساجين الجنائيين”.

وأضاف البيان: “أثناء زيارتها له ، لاحظت تغييرا في سلوكه؛ إذ بدا مضطربًا وغير متحمس لزيارتها كالعادة، وعندما ألحت عليه في السؤال ،قال لها إن القائمين على مقر احتجاز كوم الدكة، و كرد فعل منهم على مشاركته في انتفاضة السجون الثانية نقلوه عن قصد إلى حجز الجنائيين ليقوموا بالاعتداء الجنسي عليه تحت سمع وبصر المسئولين عن المقر”

 

*طبنجات من الامارات و5000 رادع غاز من أمريكا

استوردت وزارة داخلية الانقلاب اليوم الجمعة، 5000 رادع غاز قادمة من أمريكا و2000 طبنجة من الإمارات، وذلك بالتزامن مع ذكري 30/6 التى عزلت الرئيس محمد مرسي، تحسبا لتظاهرات مؤيدي الشرعية.

وصرح مصدر أمنى بالمطار بأنه وصل إلى قرية البضائع ٢٠٠ طرد يحتوى على ٥٠٠٠ رادع غاز وارد من أمريكا وبوليصة أخرى عبارة عن ٦٨ طردا يحتوى على ٢٠٠٠ طبنجة ماركة “تورس برازيلى” قادمة من الإمارات وتم تسليم الطرود إلى أحد المسئولين الأمنيين من الإدارة العامة للأسلحة والذخيرة.

* قسم أول دمياط يطلق سراح ثلاث فتيات بعد تهديد الثوار بالحشد

 

*أوقاف دمياط تحرر محاضر ضد 10 مساجد لمخالفتهم قرار الإغلاق و أداء صلاة الجمعة

تقدم محمد سلامة، وكيل وزارة الأوقاف بمحافظة دمياط، اليوم، بـ10 بلاغات ضد القائمين على 10 زوايا؛ لمخالفتهم قرار وزارة الأوقاف بإغلاق الزوايا و قيام المواطنين بفتح المساجد لصلاة الجمعة برغم تهديد أوقاف الإنقلاب بمنع صلاة الجمعة في هذه المساجد

*الاوقاف تعترف: منعنا صلاة الجمعة في 386 مسجدا بالاسماعيلية

قال مسؤول بمديرية أوقاف الإسماعيلية في تصريحات صحفية إن 386 مسجدًا وزاوية أغلقت اليوم في صلاة الجمعة، ولم تقم بها شعائر الصلاة تنفيذا لتعليمات الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، بوقف الصلاة بالمساجد التي لا يتوافر بها أئمة وخطباء أزهريون.

اضاف المسؤول: أن 335 زاوية على مستوى المحافظة تم إغلاقها اليوم، بالإضافة لـ 13 مسجدًا بمركز ومدينة التل الكبير و6 مساجد بمدينة القنطرة شرق و7 مساجد بمدينة القنطرة غرب و5 مساجد بمدينة فايد وسرابيوم، بالإضافة لنحو 20 مسجدًا بمدينة ومركز الإسماعيلية والقصاصين.

واكد إن المساجد والزوايا تم إغلاقها فقط في صلاة الجمعة، لكنها ستظل مفتوحة لأداء الصلوات اليومية دون إغلاق، مشيرًا إلى أن نسبة العجز في أئمة وخطباء المساجد المؤهلين تبلغ 55% بمحافظة الإسماعيلية.

 

*ثوار الحوامدية يتحدون إغلاق المساجد بمسيرة حاشدة

تحدى ثوار مدينة الحوامدية داخلية الانقلاب، التي قامت باغلاق مساجدها لمنع خروج الفعاليات الرافضة للانقلاب، حيث نظم التحالف الوطني لدعم الشرعية مسيرة حاشدة طافت شوارع المدينة، ضمن فعاليات جمعة “مصر مش معسكر“.
رفع المتظاهرون شعارات رابعة وصور الرئيس الشرعي محمد مرسي والشهداء، إضافة إلى عدد من اللافتات المنددة بحكم العسكر والمطالبة بعودة الشرعية الدستورية والافراج عن المعتقلين
.
ردد المشاركون بعض الهتافات من بينها:” قولي يا باشا وقولي يا بيه .. الصلاة ع النبي بتغيظك ليه “، “هنقولها على طول.. صل على الرسول”، “يسقط يسقط حكم العسكر.. مصر دولة مش معسكر”، “علي في سور الزنزانة وعلي.. بكرة الثورة تقوم ما تخلي
” 

 

*انتشار يافطة ”الصلاة على النبي” يغضب الحكومة المصرية

 

تفاقمت الأزمة التي تواجهها حكومة الانقلاب المصرية على إثر وصول منشور هل صليت على سيدنا محمد لمعظم مدن وقرى مصر، وبدت الحكومة التي تطالب بنزع المنشور في موقف لا تحسد عليه بعد أن وصل لمقراتها الرئيسية، حيث فوجئ عدد من الوزراء بالمنشور داخل مكاتبهم.”

وانتابت أصحاب المحلات والورش في معظم انحاء العاصمة والمحافظات حمى تعليق المنشور على واجهات محلاتهم وقد مددت الأجهزة الأمنية مهلة رفع المنشورات من على السيارات حتى أوائل الأسبوع الجاري، فيما أفادت التقارير الواردة من المديريات وأقسام الشرطة أن حالة غليان تنتاب عموم المدن والقرى مما يستحيل معه رفع تلك المنشورات تجنباً لصدام واسع مع الاهالي.

وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي واقعة حيث كان عمال أحد المواقع الإنشائية يهونون على أنفسهم في أوقات العمل الثقيلة بالهتاف “هيلاهيلا.. صلي على النبي”، إلا أن صاحب العمل هددهم بالطرد في حال تكرار الهتاف، ولكنهم تحايلوا على القرار بكتابة عبارة صلي على النبي على الحائط، واستبدلوا هتافهم السابق بـ”هيلا هيلا .. بص على الحيطة”.

 

 

*رسالة قوية من “أبو خليل” للإخوان

 

أعرب الناشط الحقوقي هيثم أبو خليل عن استياءه من طريقة إلقاء خطب الجمعة لقيادات جماعات الإخوان المسلمين التي لم تتغير منذ قيام الثورة وحتى الآن .
قال الناشط الحقوقي هيثم أبو خليل عبر “الفيس بوك “:”حضرت اليوم وقفة عقب صلاة الجمعة بمسجد الفاتح في إسطنبول نظمها التحالف الوطني لدعم الشرعية بحضور صلاح عبد المقصود وجمال حشمت .. بجد إحنا عندنا مشكلة في خطابنابنكلم نفسنا بحسن نية ..وصعب جدا الخطاب ده غيرك يتأثر به … لقد هرمنا بعد ثورة وانقلاب … ولسه علي قديمه!!

*عسكر مصر يزودون المالكي بالأسلحة

 كشف رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي ،أن بلده قد اشترى رشاشات رباعية وأسلحة مقاومة طائرات من مخازن السلاح في مصر: حيث أكد رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي هذا الأسبوع ،أنّ الولايات المتحدة الأميركية ترددت في تزويد العراق بالأسلحة الخفيفة والثقيلة، مشيرًا إلى أنّ بلده اليوم بحاجة كبيرة إلى السلاح المتوسط لمكافحة “الإرهاب”، وقد اشترى فعلا رشاشات رباعية وأسلحة مقاومة طائرات من مخازن السلاح في مصر

 

*37 معارضا مصريا يواجهون الإعدام.. وإحالة 719 للمفتي منذ الانقلاب

 

يواجه 37 معارضا للانقلاب الإعدام فيما تمت إحالة 719 آخرون في 4 قضايا إلي مفتي الجمهورية لاستشارته في قرار غير نهائي بإعدامهم، منذ الإطاحة بالرئيس المعزول محمد مرسي في 3 يوليو / تموز الماضي.

فقد أحالت محكمة مصرية اليوم الخميس، أوراق 14 من معارضي الرئيس عبد الفتاح السيسي للمفتي بتهم بينها التحريض علي العنف.

ومن بين المحالين المرشد العام للإخوان محمد بديع والمحال أيضا في قضية سابقة بالمنيا (وسط مصر) للمفتي وتُنظر مجددا بعد غد السبت.

وتعد الإحالة إلى المفتي هي الثانية في عهد السيسي منذ وصوله لمنصب الرئاسة في مطلع يونيو/ حزيران الجاري، والأولي كانت في 18 من الشهر ذاته في قضية مقتل شرطي بكرادسة (غرب القاهرة).

وكانت أولي الوقائع في 28 إبريل/ نيسان الماضي، بحكم غير نهائي بإعدام 37 من أنصار مرسي؛ بتهمة قتل شرطي والشروع في قتل اثنين آخرين وارتكاب أعمال عنف واقتحام مراكز شرطية. وطعن النائب العام المصري هشام بركات على هذا الحكم مما أدى لإعادة نظر القضية.

وتمت إحالة مصريين معارضين إلي المفتي عبر 4 قضايا كالتالي:

الإحالة الأولي : “اعدامات المنيا”في 28 إبريل / نيسان الماضي ، قررت محكمة جنايات المنيا (وسط)، إحالة أوراق 683 من أنصار مرسي، بينهم مرشد الإخوان إلى المفتي، لاستطلاع رأيه في إعدامهم، وذلك بتهمة ارتكاب أعمال عنف واقتحام مراكز شرطية، وحددت المحكمة السبت المقبل 21 يونيو/ حزيران للنطق بالحكم.

الإحالة الثانية: قليوب في 7 يونيو / حزيران  قررت جنايات شبرا الخيمة (شمال)، إحالة أوراق 10 من قيادات إلى المفتي في قضية قطع طريق “قليوب، شمال القاهرة، ومقتل متظاهرين اثنين.  وحددت جلسة 5 يوليو/ تموز المقبل للنطق بالحكم على باقي المتهمين (38 محبوسين)، بحسب مصادر قضائية.

الإحالة الثالثة : كرادسة في 18 يونيو/ حزيران قضت جنايات الجيزة، بإحالة أوراق 12 من أنصار مرسي، إلي المفتي، لاستطلاع رأيه في إعدامهم، ولاتهامهم بقتل ضابط شرطة واقتحام قسم شرطة في كرداسة بالجيزة غرب القاهرة، وحددت جلسة 6 أغسطس/ آب، للنطق بالحكم في القضية.

الإحالة الرابعة : قضية مسجد الاستقامة  أحالت محكمة جنايات الجيزة أوراق مرشد الإخوان، و13 آخرين بينهم قيادات بالجماعة إلى المفتي، لاستطلاع رأيه في إعدامهم، وحددت جلسة 3 أغسطس/ آب المقبل للنطق بالحكم. ووجهت النيابة للمتهمين تهم من بينها قتل 9 أشخاص والشروع في قتل 21 آخرين، فى أحداث مسجد الاستقامة، بميدان الجيزة، غرب القاهرة، التي وقعت يوم 22 يوليو/ تموز 2013.

وبحسب القانون المصري تعد هذه الأحكام، سواء بالإعدام أو السجن، قابلة للطعن أمام محكمة النقض، وهي درجة تقاضي أعلى.

والإحالة للمفتي في القانون المصري هي خطوة تمهد للحكم بالإعدام، ورأي المفتي يكون استشاريًا، وغير ملزم للقاضي الذي قد يقضي بالإعدام بحق المتهمين حتى لو رفض المفتي.

 

*انتشار الجرب بين معتقلي بني سويف

قال أقارب سجناء من مؤيدي الشرعية، إن ذويهم أصيبوا بأمراض جلدية من بينها الجرب” نتيجة سوء التهوية بمقار احتجازهم في معسكر أمني بمحافظة بني سويف، فيما نفت مصادر أمنية ذلك، وقالت إنه يتم “توفير رعاية طبية لكل المحبوسين”.

وأضاف بعض أقارب وأسر المحبوسين، الذين فضّلوا عدم نشر أسمائهم، أن العديد من الأمراض الجلدية انتشرت بين أبنائهم المحبوسين داخل معسكر أبو سليم التابع للأمن المركزي (قوات مكافحة الشغب) ببني سويف.

وتابعوا أن “نحو 35 – 40 سجينًا من بين نحو 160 سجينًا أصيبوا بمرض الجرب (مرض جلدي)، نتيجة سوء التهوية وعدم وجود أي منافذ بالغرف، مما تسبب في انتشار العدوى، فضلا عن عدم وجود أي رعاية طبية”.

ونقلاً عن أخيه المحبوس، قال أحد الأهالي إن “إدارة المعسكر وعدتهم منذ فترة بتركيب “مراوح” (وسائل تهوية) بالحجرات قبل شهر رمضان، إلا أن ذلك لم يتم حتى اليوم.

من جانبه، قال أحمد السكري، محامي عدد من المحبوسين بالمعسكر، إن “الأوضاع بمعسكر أبو سليم غير إنسانية بالمرة، حيث إن السجن عبارة عن حجرات مغلقة، تنتهك فيها حقوق المحبوسين سواء في إدخال الطعام في مواعيد محددة، أو في توفير تهوية لهم، أو في السماح لهم بدخول دورات المياه، وهو ما فاقم الأزمة الصحية”.

وأضاف: “تقدمنا بتظلمات بإخلاء سبيلهم لأنه لا توجد مبررات للحبس الاحتياطي، حيث لا توجد أحراز للقضايا، ولم يتم القبض على المحبوسين متلبسين بأي شيء، ولهم محل إقامة معلوم، ولا يخشي عليهم من الهرب”.

وأشار السكري إلى أنهم “طالبوا خلال جلسات تجديد الحبس في النيابة بتحسين أوضاعهم داخل محبسهم، ولكن دون جدوى”.

من جانبه، نفى مصدر أمني بمديرية أمن بني سويف، ما أسماها “ادعاءات” من قبل أنصار مرسي داخل مقر حبسهم.

وقال إنه “يتم توفير الرعاية الطبية للمحبوسين، وعلاج الحالات التي تحتاج رعاية طبية بمستشفى السجن أو نقل الحالات الطارئة إلى مستشفى عام”، مشيرًا إلى أنه تم نقل أكثر من حالة خلال الأسابيع والشهور الماضية إلى المستشفيات، دون أن يحدد طبيعة هذه الحالات.

ودائما ما تقول مديرية أمن بني سويف، إن “معسكر أبو سليم التابع للأمن المركزي ليس تابعا لها، وإنه تابع لقطاع الأمن المركزي بالقاهرة”.

ويضم معسكر أبو سليم في مدينة بني سويف، عددًا من المقبوض عليهم جراء أحداث الشغب التي شهدتها المحافظة عقب فض اعتصامي رابعة العدوية ، والنهضة بالقاهرة في 14 أغسطس الماضي.

 

*منظمات حقوقية تقاضي وزير داخلية الانقلاب

أقامت عدة منظمات حقوقية دعوى ضد وزير داخلية الانقلاب محمد إبراهيم للمطالبة بوقف تنفيذ وإلغاء قراره بمراقبة الشبكات الاجتماعية على الإنترنت.

وأدانت المنظمات -في بيان- ما وصفته بالسلوك غير المشروع المخالف للدستور المتمثل في تجسس الداخلية على المواطنين وفرض مراقبة شاملة عليهم دون إذن قضائي.
وذكرت المنظمات أن مراقبة الشبكات الاجتماعية انتهاك جسيم لحزمة الحقوق والحريات العامة التي يضمنها الدستور المصري، ومنها حرية التعبير، وحرية تبادل المعلومات، والحق في الخصوصية، والحق في الأمان.
وطالبت المنظمات وزارة الداخلية بالالتزام بالقانون وإلغاء المشروع امتثالا لالتزامات مصر الدولية بصيانة وتعزيز حقوق الإنسان.
ومن بين المنظمات الموقعة علي البيان مؤسسة حرية الفكر والتعبير، ومؤسسة التعبير الرقمي العربي، والمبادرة المصرية للحقوق الشخصية، ومركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان، ومركز هشام مبارك للقانون.