الأحد , 22 يناير 2017
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : العسكر

أرشيف الوسم : العسكر

الإشتراك في الخلاصات

السيسي يحارب الإسلام واستمرار مؤشرات الخراب.. الخميس 8 ديسمبر.. التضخم والركود يفاقمان الإفلاس والقادم أسوأ

السيسي ملحدالسيسي يحارب الإسلام واستمرار مؤشرات الخراب.. الخميس 8 ديسمبر.. التضخم والركود يفاقمان الإفلاس والقادم أسوأ

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*بيان من أسرة الرئيس”محمد مرسي” بشأن اعتقال الانقلاب للمتحدث باسمها “أسامة مرسي

كتب الدكتور “احمد مرسي” – نجل الرئيس محمد مرسي – عبر حسابه على فيسبوك :

ان اعتقال المتحدث باسم الاسرة ونجل الرئيس محمد مرسي هو اجرام جديد ضد اسرة الرئيس واستمرار للتنكيل بالرئيس وحقوقه

نطالب كل الأحرار بالعالم رفض وإدانة ما حدث بحق المتحدث باسم أسرة الرئيس ، ونعتبر أن تصفية الحسابات مع أسرة الرئيس لن ترجعها عن تمسكها بلاءات الرئيس في رفض هذا الانقلاب
ونؤكد أن اي تهم مزيفة ملفقة هي والعدم سواء ويوما ما تعود الحقوق وتنتزع 

 

*اعتقال أسامة محمد مرسى من منزله بالزقازيق

اعتقال أسامة، نجل الرئيس محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب في تاريخ مصر، عصر اليوم الخميس 8 ديسمبر 2016م، على يد قوات أمن الانقلاب.
وكشف مقطع فيديو مدخل العمارة التي كان يتواجد بها نجل الرئيس، حيث نزل من العمارة مرتديا بدلة كاملة بلحيته المعهودة، حتى تم وضعه في إحدى السيارات “الملاكي”، واقتياده إلى جهة غير معلومة.
وكان عبد الله محمد مرسي، النجل الأصغر للرئيس مرسي، قد أكد أن قوات الأمن اعتقلت، اليوم الخميس، شقيقه الأكبر أسامة، المتحدث باسم الأسرة.

وقال: “تم اعتقال أخي أسامة الآن، حسبنا الله ونعم الوكيل”. وتلاحق السلطات المصرية نجل مرسي منذ عدة أشهر.

 

* وفاة مواطن متأثرا بجراحه بعد اعتداء الشرطة عليه بقسم الغردقة في شهر نوفمبر

 

* تأجيل إعادة محاكمة 156 متهم في مذبحة كرداسة لـ18 ديسمبر

قررت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بـ”طرة”، تأجيل جلسة إعادة محاكمة 156 متهم، في قضية «مذبحة كرداسة»، لجلسة 18 ديسمبر؛ للمرافعة.

وكانت النيابة وجهت للمتهمين تهمة الاشتراك في اقتحام مركز شرطة كرداسة، والتي وقعت في أغسطس 2013، وراح ضحيتها 12 ضابطا من قوة القسم، والتمثيل بجثثهم، بجانب شخصين آخرين من الأهالي، تصادف وجودهما بالمكان، والشروع في قتل 10 أفراد آخرين من قوة مركز الشرطة، وإتلاف مبنى القسم، وحرق عدد من سيارات ومدرعات الشرطة، وحيازة الأسلحة النارية الثقيلة.

 

 

 *اعتقال الطالب”عمرو جمال” و 4 من زملائه من مسكنهم بأكتوبر

أكدت أسرة  الطالب “عمرو جمال” اعتقاله و أربعة من زملاؤه من سكنهم الجامعي بمدينة 6 أكتوبر و اقتيادهم لمكان مجهول و انقطاع أخبارهم منذ ثلاثة أيام .

و كان عمرو قد تم اعتقاله مسبقا في 28 يونيو 2015 على خلفية قضية شبكة يقين و تم إخلاء سبيله بعد 20 يوم في 21 يونيو 2015 .

و تحمل أسرته داخلية الانقلاب مسؤلية الحفاظ على حياته و إخلاء سبيله فورا كما تطالب المنظمات الحقوقية بالتدخل للإفراج عن ابنهم او الإفصاح عن مكانه حرصا على حياته .

 

*استغاثات حقوقية لإنقاذ حياة مايزيد عن 240 معتقلا من ديرب نجم بالشرقية

أطلقت رابطة أسر معتقلي ديرب نجم بمحافظة الشرقية، صرخات استغاثة، لمنظمات حقوق الإنسان والمجتمع المدني؛ لسرعة التدخل لإنقاذ حياة ما يزيد عن 240 من أبناء ديرب المعتقلين، بعد تعرض حياتهم للخطر؛ جراء ما يتعرضون له من تعذيب وحشي وانتهاكات بالغة، علي أيدي داخلية الانقلاب في مختلف سجون العسكر، لا سيما سجن مركز شرطة ديرب نجم والسجن العمومي بالزقازيق ومعسكر قوات أمن الزقازيق، وسجن العقرب وبورسعيد سيئي السمعة.
وقالت الرابطة خلال مؤتمرا لها عقد اليوم إن هناك أكثر من ثمانين ( 80) معتقلا من ديرب نجم بالسجن العمومي بالزقازيق، وهم يتعرضون كغيرهم لانتهاكات شديدة من إدارة السجن، فمعظم من به معتقلين احتياطيا وهو مخالف للقانون إذ ليس عليهم أحكام وليسوا جنائيين. وكذلك سوء معاملة إدارة السجن للمعتقلين ولأهالي المعتقلين، كما أن مدة الزيارة لا تتجاوز دقائق معدودة. فضلا الإهمال الطبي للمعتقلين أصحاب الأمراض المزمنة والتعنت في إدخال الدواء، مما يؤدي إلى الوفاة كما حدث مع المعتقل فتحي محمد إسماعيل شهيد منيا القمح بالسجن العمومي الشهر الماضي.
وذكرت الرابطة أن هناك ثلاثة من معتقلي ديرب نجم تم ترحيلهم مؤخرا من سجن برج العرب ولا يعرف ذويهم عنهم شيئا حتى الآن، وأن أكثر من ثلاثين معتقل لديهم أمراض مزمنة وحالات إنسانية خاصة، تتمثل في الإعاقة المزمنة ومرضى الكبد والسكر والقلب، فضلا عن وجود أكثر من 15 طفلا معتقلا من مدينة ديرب نجم يتعرضون للموت، بعد إصابة العديد منهم بأمراض خطيرة، مثل الإلتهاب الكبدي والويائي، جراء التعذيب ومنع العلاج، كما هو الحال مع الطفل محمد رأفت، بسجن أحداث الزقازيق، وسط صمت حقوقي خطير.
وكشفت الرابطة أن مطالب ذويهم المعتقلين تتمثل في، نقلهم لحضور الجلسات الخاصة بهم في المحاكم والنيابة، وعدم إرسال مندوب بأوراقهم للنيابة، ما يهدر حقهم القانوني في التقاضي العادل، وتجديد حبسهم ظلما.
كذلك خروجهم للتريض وتمديد مدة الزيارة لتصبح نصف ساعة بدلا من دقيقتين، كما هو الحال مع المعتقلين بمركز شرطة ديرب نجم، بالإضافة لحسن معاملتهم وذويهم، ووقف التفتيش اليومي المهين للمعتقلين، والذي تتم فيه مصادرة متعلقاتهم الشخصية وغيرها.
وطالبت الرابطة، سرعة الأفراج الفوري عن ذويهم المعتقلين ظلما بدون أدلة اتهام، محملين المسئولية عن حياتهم لوزير داخلية الانقلاب ورئيس مصلحة السجون 

 

 

*“التصفية الجسدية”.. عدالة الانقلاب التي لا تشبع من الدم

قامت داخلية الانقلاب العسكري بتصفية الشاب “مصطفى سيد الغزالي” أحد أبناء محافظة القليوبية منطقة أبوزعبل بدعوي انتمائه إلى جماعة إرهابية، وادعت أنه يحمل اسما حركيا يعرف به بين أوساط تلك الجماعة، وأنهم يطلقون علية عبدالله عزام، يأتي ذلك بعد تصفية ثلاثة من الشباب بمحافظة أسيوط بدعوي مقاومة السلطات، علي الرغم من اعتقالهم قبلها بعدها شهور، وأصبح ذلك السيناريو متكررا من فترة لأخرى وأصبح القتل لدي الانقلاب ممنهجا بنفس السيناريو.

وقتلت مليشيات الداخلية بالرصاص ثلاثة شبان من رافضي الانقلاب داخل إحدى الشقق السكنية بمحافظة أسيوط، في المقابل زعم بيان لداخلية الانقلاب إن الأمن قتل ثلاثة عناصر مطلوبين ينتمون لما سماه بـ”حركة سواعد مصر” أثناء مداهمة مخبئهم لاعتقالهم.

 

* السيسي: اللي يقدر على ربنا يقدر علينا.. ونشطاء: أيحسب ألن يقدر عليه أحد

مرة أخرى، يؤكد قائد الانقلاب العسكرى، كرهه للإسلام، ومحاربته للدين الحنيف، هذا ما كشفت عنه نوياه وأحاديثه الأخيرة والتى كانت آخرها، ما قاله عبدالفتاح السيسي، خلال كلمته في احتفالية الأوقاف بالمولد النبوي الشريف، ونقلته فضائية “التلفزيون المصري” اليوم الخميس.
حيث قال السيسى، ولا خنا ولا حنخون وحنفضل نبنى ونعمر، وإذا كان دا يرضى ربنا، يبقى اللى يقدر على ربنا يقدر علينا، وأردف: إن الله معنا.. وسط تصفيق عبثى من عصابته المتواجدة بالاحتفالية.
من جانبهم، شن نشطاء موقع التواصل الاجتماعى “تويتر”، هجومًا شديدًا على قائد الانقلاب، عقب تصريحه الأخير، حيث قالت ريحانة الثورة، وتستمر #فضائح_السيسي وهرتلته.. اللي يقدر على ربنا يقدر علينا.. على خطي فرعون (أنا ربكم الأعلي) تاكيد إن #السيسي_يحارب_الاسلام.
إللي يقدر على ربنا هيقدر علينا.. السيسي بيقول اللى يقدر علي ربنا هيقدر علينا انا كنت فاكره يهودي.. دا طلع ملحد.

الحديث نفسه: وعلقت توته لولو، اللى يغضب ربنا احنا معاه وبنأيده.

 

*أمن دولة السيسي يواصل إخفاء “آية حجاب” و7 آخرين

أدانت مؤسسة عدالة لحقوق الإنسان إستمرار داخلية الإنقلاب بالبحيرة الإخفاء القسرى بحق ” آية مسعد رزق حجاب “، 23 عاما، مقيمة بمنشية الحرية بدمنهور محافظة البحيرة لليوم الخامس على التوالى بعد إختطافها من منزلها وذلك يوم 3 ديسمبر وإقتيادها إلى جهة غير معلومة .
يذكر أنه تم حبسها مدة عام بسجن الأبعادية بدمنهور بتهمة الإنتماء إلى جماعة محظورة، وقد تم تبرئتها من تهمة محاولة التفجير والقنبله بعد تحليل المادة الموجودة في الحرز وقد قضت مدة الحكم كاملا .
وذكرت أسرة ” آية مسعد رزق حجاب ” أنها تعاني من أزمة نفسية وعصبية من قبل اعتقالها الأول وقد تضاعفت حالتها بعد اعتقالها والانتهاكات التي مورست ضدها،من تعذيب بالكهرباء وتسليط الجنائيات في قسم تاني منتزة لضربها، وقد تم علاجها علاج خاطئ مما اثر سلباً علي حالتها، وإصابتها بقلة التخاطب وتهتهة في الكلام ، دايماً نايمة، كما أنها ملازمة للمنزل لاتخرج منه.
كما أكدت أسرتها على أنها أرسلت تلغرافات للنائب العام ولكن لم يعلم مكان احتجازها حتى الآن وحملت داخلية الإنقلاب ومديرية الأمن بالبحيرة المسئولية الكاملة عن حياة إبنتها وعدم تعرضها لأى إنتهاكات تعرض حياتها للخطر .
وطالب مؤسسة عدالة لحقوق الإنسان بسرعة الإفصاح الفورى عن مكان إحتجازآية مسعد رزق حجاب ” وطالبت النظام الإنقلابى وداخلية الإنقلاب بالتوقف عن تلك الممارسات والإنتهاكات بحق الفتيات كما طالبت بالإفراج الفورى عن جميع الفتيات المعتقلات بسجون العسكر .
كما أعادت مؤسسة عدالة لحقوق الإنسان المطالبة بالكشف عن مصير 7 آخرين مختفين قسريا بمدد متفاوتة من عدة محافظات.
وترفض سلطات الانقلاب الإفصاح عن مكان احتجاز المختفين قسريا بما يخالف كل القوانين والمواثيق المحلية والدولية التى تهدرها سلطات الانقلاب دونما اكتراث لما تسببه الجريمة من آلام ومعاناة متواصلة لأسر وأهالى المختطفين.
وقالت المؤسسة، عبر صفحتها على فيس بوك، إنه لليوم 26 على التوالي تواصل قوات أمن الانقلاب بالقاهرة جريمة الإخفاء القسرى لمحمد صلاح عبد العزيز، 19 عاما، وصبحي فؤاد محمد أبوطالب، 47 عاما، يعمل مدرس أول بالأزهر، وبلال عثمان عبدالباقي عطية، 33 عامًا، المختطف  منذ 18 أغسطس 2015 من مقر عمله بمحطة رفع المياه بالمدينه الصناعية-كوم شيم2-الفيوم، وإبراهيم عبدالظاهر مفيد أحمد، 20 عاما، وأحمد محمد السيد أحمد سعيد، 35 عاما بسبب مشادة بينه وبين ضابط شرطة بمحطة المترو ليتم اختطافه وإخفائه بشكل قسرى دون أى تعاط مع شكوى أسرته المقيمة بمركز الإبراهيمية بمحافظة الشرقية، وطه حسن أحمد، 30 عاما، منذ أن تم اختطافه منذ شهرين من مزرعة لوالده بقرية أشمنت بمحافظة بني سويف، ولا يعلم مكان احتجازهم جميعا حتى الآن.

 

*تعرف على أهم 13 كذبة في كلمة السيسي اليوم

“إحنا اللي ما بيرضيش ربنا بنقف وراه وبنأيده”.. جملة لن ينساها الشعب المصري لقائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي، وقد أجراها الله على لسانه في خطاب أمام 90 مليون مصري، والغريب انه لم يتراجع ويعتذر عنها، حتى جاء اليوم ووقف مستغلا ذكرى ميلاد النبي المصطفى صلى الله عليه وسلم، ليمرر إلى المصريين عدة أكاذيب مفضوحة تحت ستار محبة النبي محمد.
وفي احتفال “أوقاف” الانقلاب اليوم بذكرى المولد النبوي، انبرى الجنرال بلحة” وتناول في كلمته عدة أكاذيب، فيما يلي رصد 13 كذبة منها.
1-
قال الجنرال “بلحة”: “ما نحن فيه الآن بسبب حالة التشرذم التي شهدتها مصر خلال العقود الماضية”، في حين أن التشرذم الآن وتمزق النسيج الوطني المصري مرده إلى انقلاب 3 يوليو 2013، عندما قاد الجنرال “الخائن” الدولة العميقة والمجلس العسكري للإطاحة بالتجربة الديمقراطية التي انبثقت عن ثورة 25 يناير، واعتقال الرئيس المنتخب محمد مرسي.
2-
وأضاف الجنرال “بلحة”: “تصويب الخطاب الديني معركة فكرية كبرى ولا مكان للجماعات الإرهابية” في مصر”، وتظهر هنا إصراره المستميت على تجفيف منابع التدين في مصر، بعد تأميم المساجد، وحظر أي نشاط ديني.
كما عمد الجنرال “بلحة” إلى اعتقال عدد كبير من العلماء، ومشايخ الأزهر والدعوة، وقتل العديد منهم في فض اعتصامي رابع والنهضة، ويطلق لفظ الإرهاب” في إعلام الانقلاب على كل من يعارض الانقلاب في مصر.
3-
وتابع :”مطالبون بوقفة مع النفس لنواجه الدخيل على الدين الحنيف ونرفض ما يعادي العقل”، فيما يؤكد المفكر د. سيف الدين عبد الفتاح أن: “السيسي لا يمتلك رؤية أو فكر ويرى نفسه حارسا للدين لذا يعادي التيارات الإسلامية“.
كما فعل في الاحتفال السابق بالمولد النبوي الشريف حين وصف المسلمين بالإرهاب قائلا مليار ونصف مسلم سيقتلون العالم كله ليعيشوا هم وطالب يومها رجال الأزهر بثورة دينية على النصوص التي تحض في رأيه على العنف!
ودائما ما يتهكم السيسي على الإسلام والمسلمين فتارة يقول إن مليار ونصف (عدد المسلمين في العالم) يحكمون العالم بأهوائهم ويفرضون عليهم ما يحبون، الأمر الذي يكذبه التاريخ الإسلامي لأن الإسلام ما انتشر إلا بالرحمة وبالمعاملة الحسنة ولم يطالب أحد من المسلمين بقتل من يخالفه.
وبعد كل خطاب من خطابات السيسي يظهر ببعض الأفكار التي تثير المخاوف لدى الكثير من المصريين حول مستقبل بلدهم الإسلامي، وخوفا من أن يتحول إلى بلد علماني يمنع فيه رفع الأذان وتغلق فيه المساجد كما فعل أتاتورك في تركيا بعد انهيار الدولة العثمانية (الخلافة الإسلامية). خاصة بعد أن قام وزير التربية والتعليم في حكومة الانقلاب بحذف سيرة صلاح الدين الأيوبي وعقبة بن نافع من المناهج الدراسية لأنهما -برأيه- يحضان على العنف.
تجديد الخطاب الديني طبعة الانقلاب
4-
يقول الجنرال “بلحة” :”تم تشكيل لجنة لدراسة سبل الإسراع في تجديد الخطاب الديني بمشاركة كبار العلماء”، ودائماً ما يقوم الانقلاب منذ أتى بالتدليس على الكلمات ومحاولة أن يقوم بملئها بمعانٍ مغلوطة وخطاب زائف لا يُبتغى منه إلا أن يُحدث انقلابا في الأفهام وقلبا للمعاني.
من جملة هذه الكلمات الحديث عن “تجديد الخطاب الديني”؛ تحت هذا العنوان يمكن أن يُعبث بأي شيء والحديث في كل شيء، من دون أي ضوابط في ظل حديث أشبه بالمهاترات والمزايدات لا يمكن أن يعبر بحال عن صحيح الدين أو عما يمكن أن يحمله هذا الدين للبشرية.
ويحاول السيسي احتكار الدين هو فقط وسدنته ومسانديه، والدين في اعتباره مساحة يملؤها هو كيفما يريد تحت دعوى أنه مسئول عن دين الجميع والمجتمع والدولة، هذه الرؤية لا تؤمم الدين فحسب ولكنها أبعد من ذلك تغتصب الحديث باسمه أو التطبيق المتعلق به حتى لو استباحت ثوابته أو تراثه.
5-
ويضيف الجنرال “بلحة” :”هناك من يعمل على هدم الدولة منذ 3 يوليو”، ويحاول السيسي تزييف تاريخ الثالث من يوليو 2013 عندما انقلب على أول رئيس مصري مدني منتخب في تاريخ مصر محمد مرسي، وأعلن عزله، واحتجزه في مكان غير معلوم، وعطّل العمل بالدستور، وأصدر أوامر باعتقال المئات من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين أحيلوا لاحقا إلى المحاكمة، وصدرت أحكام بإعدام العديد منهم.
وبلغت الضغوط التي تعرض لها الرئيس محمد مرسي ذروتها، ونظم معارضوه سلسلة من المظاهرات باركها الجيش تطالبه بالتنحي، أطلق عليها القائمون على الانقلاب لاحقا اسم” ثورة 30 يونيو”، معتبرين أنها تماثل ثورة 25 يناير 2011 التي أطاحت بالرئيس المخلوع حسني مبارك.
6-
وفي كذبة أخرى يضيف الجنرال “بلحة” :”تشكيل لجنة لدراسة سبل الإسراع في تجديد الخطاب الديني بمشاركة كبار العلماء”، بينما أكد وزير الثقافة في حكومة الانقلاب “حلمي النمنم” أن ملف ما يعرف بتجديد الخطاب الديني سينقل إلى وزارة الإنتاج الحربي وقطاع الأمن!
وقال النمنم خلال مؤتمر الشباب بشرم الشيخ إن: “القوات المسلحة ورجال الأمن يبذلون جهودا جبارة ويسقط منهم ضحايا كل يوم، لكن هذا هو الجزء الظاهر من المواجهة، أما المواجهة الحقيقية فهي تجديد الخطاب الديني“.
تلك الكذبة يفضحها أن قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي دعا في مطلع سنة 2015 إلى ما سماها ثورة دينية  للتخلص من أفكار ونصوص تم تقديسها على مدى قرون وباتت مصدر قلق للعالم كله في إشارة إلى رغبته في تحريف القرآن الكريم!
7-
ومرة أخرى يقول الجنرال “بلحة” :”نواجه الفساد بآليات قانونية ولا ولن نتآمر على أحد”، يرد على تلك الكذبة أنه في سياق «القمع القانوني» الذي تشهده مصر منذ 3 يوليو 2013، عقدت إدارة التشريع في وزارة العدل بحكومة الانقلاب اجتماعات مكثفة أمس الأربعاء، مع عدد من ممثلي أندية القضاة ومحاكم الاستئناف لوضع مشروع جديد لتعديل قانون الإجراءات الجنائية، يسمح بالإسراع في تأييد أحكام الإدانة الصادرة ضد الثوار في قضايا “الإرهاب والعنف والتظاهر”، ما يعد في نظر فقهاء قانونيين “جريمة خيانة” يقوم بها السيسي.
وينتمي أغلب المتهمين في تلك القضايا إلى جماعة الإخوان المسلمين، وذلك من دون أن تصل القضية إلى محكمة النقض في فرصة الطعن الأولى، على أن تصل القضية إلى محكمة النقض فقط عند الطعن على ثاني حكم جنائي يصدر في نفس القضية.
بلحة” لا يقبل المحسوبية!
8-
وفي اتجاه آخر يتعلق بتسكين أولاده وزوجاتهم ونسيبه رئيس الأركان في مناصب قيادية وحساسة في الدولة، يكذب الجنرال “بلحة” قائلا:” أنا لا أقبل المحسوبية أو الوساطة، ولا أجامل أي شخص حتى أبنائي“!
ومعلوم أن السيسي لديه ثلاثة أبناء ذكور، وفتاة واحدة تدعى “آية”؛ حيث يعمل مصطفى” ضابطًا بالرقابة الإدارية، ويعمل “محمود” ضابطًا في المخابرات العسكرية، أمّا المفاجأة فهي ابنه “حسن” والذي يعمل مهندسًا بإحدى شركات البترول، على الرغم من أنّه خريج كلية “اللغات والترجمة”؛ ما يوضح حقيقة الواسطة والمحسوبية، التي زعم السيسي سابقًا أنّه لم يستخدمها لصالح أبنائه.
كما أصدر السيسي قرارًا جمهوريًا بتعيين دفعة جديدة في وظيفة معاون للنيابة الإدارية، كان من أبرز الأسماء التي تم تعيينها “هاجر حسين خليل السيسيابنة شقيق السيسي، وهو ما أثار غضب رواد موقعي التواصل الاجتماعي “فيس بوكو”تويتر” حينها، معتبرين أن ذلك القرار يتناقض مع ما صرح به السيسي من قبل بشأن كرهه للمحسوبية والوساطة.
9-
وهنا تاتي الأكذوبة التي تؤلم المصريين، الذين هددهم السيسي قائلا :” هتدفع يعني هتدفع”، واليوم في احتفال المولد النبوي يكذب عليهم بالقول :”الدولة بكافة أجهزتها تبذل قصارى جهدها لتوفير حياة أفضل للمصريين“!
ويتجاهل السيسي وجنرالاته صناع الأزمات أنه بعد طوفان ارتفاع الأسعار الذي ضرب مصر منذ استيلاء الانقلاب العسكري على مقدراتها، أصبح الفقر سمة أساسية يجسدها نسبة كبيرة من المصريين، وأصبحت “هياكل الفراخ” و”فواكه اللحوم، بدائل للحوم والدجاج التي كانت متوفرة بأسعار زهيدة من قبل أن يعرف المصريون عبد الفتاح السيسي الشهير بـ”البومة“.
فقبل أشهر أعلن عبد العزيز السيد، رئيس شعبة الدواجن، إن 50% من المصريين الذين يعانون من الفقر يعيشون على هياكل الفراخ، بسبب ارتفاع أسعار الدواجن والسلع الأساسية، وبعد ارتفاع الدولار أصبحت تلك “الهياكل” حلما صعب المنال!
10-
ويمضي الجنرال “بلحة” في أكاذيبه بالقول :”بإمكاننا أن نعبر ترعة صغيرة الآن أفضل من أن نعبر بحرا كبيرا في المستقبل”.

بلحة” يكذب في مرتبات الحكومة!
11-
وعن أكذوبة رفع مرتبات الموظفين المدنيين، قال الجنرال “بلحة” :”تم رفع مرتبات الحكومة من 80 مليار جنيه إلى 230 مليار جنيه”، بينما في الوقت الذي قررت فيه سلطات الانقلاب في مصر زيادة رواتب الضباط بالجيش يطالبون المواطن المصري بالتقشف وبالصبر على زيادة الأسعار، وحتماً لا يستطيع المواطن المصري البسيط أن يعترض وإلا سيكون مصيره إذا تظاهر أو اعترض إما القتل أو الاعتقال.
أما عن أكذوبة زيادة مرتبات الحكومة ففيما عدا مرتبات ضباط الجيش والشرطة والقضاء الضخمة فوق المعتاد، تظل هناك حالة من التعتيم حول مالية الجيش ورواتب كبار القادة والجنرالات والتي تعتبر باهظة مما لاشك فيه، لاسيما في ظل انقلاب الثالث من يوليو 2013 الذي عمد للاستيلاء على السلطة.
12-
ولأن الكذب بلا قدمين، سقط الجنرال “بلحة” في شر أعماله، عندما قال أن :”رغيف الخبز الآن تكفلته 65 قرشا ويتم توزيع 5 أرغفة كل يوم على 90 مليون إنسان ولا مساس بأسعار الخبز المدعم“.
بعد سيطرة العسكر علي منظومة التكييف ولبن الأطفال يطل علينا الانقلاب من جديد معلنا السيطرة علي منظومة الخبز وبطاقات التموين الذكية وإسناد المهمة لوزارة الإنتاج الحربي بدلا من وزارة التموين.
ونال قرار تعويم الجنيه وتحرير سعر الصرف الذي رفع الدولار بالبنوك وجعلها تحل محل السوق السوداء، من جميع السلع في مصر وكل شيء يباع زاد سعره بصورة كبيرة وغير محتملة من غالبية أفراد الشعب المصري الذين يعانون الأمرين في قضاء احتياجاتهم اليومية.
وقد ارتفعت أسعار الخبز الأبيض المسمى بالطباقي والذي كان يباع بجنيه واحد للرغيف وكانت أسرا كثيرة بمصر تحرص على شراء هذا الخبز للأطفال خوفا على حياتهم من الخبز الأسمر المدعوم لاحتوائه على فطر الإرجوت.
13-
ختامًا يقول الجنرال “بلحة” :”كانت لدينا معلومات عن إنفاق دول الكثير من الأموال لتدمير مصر يوم ١١/١١.. اتركونا نبني بلدنا”، العجيب أن كل قرارات الانقلاب الاقتصادية والسياسية صدرت باستعجال وسرعة ملحوظة، كأن السيسي يريد أن يلحق بركب الثورة التي دعت لها “حركة غلابة” .
وكأن السيسي والعسكر لا يخشون من الشعب المصري وسوف يسيطرون على الوضع بانتشار الجيش في 6 ساعات كما قال السيسي في خطاب له وان الخشية فقط تأتي حينما يتولى التيار الإسلامي زمام الأمور وينزل بكل قوة فقط ويعتبرون بقية الشعب مقدورا عليه.
والأرجح أن العسكر يريد أن يحشد بالفعل لخروج أكبر في ثورة الغلابة وهم يستعدون لها بالفعل ويحضون بقراراتهم على خروج الناس، ليقوم العسكر بفرض حالة الطوارئ بالبلاد وإعلان الأحكام العرفية قبل ذكرى ثورة يناير القادمة.
وفي كل الأحوال فقد بات الشعب المصري يؤمن بسبب خراب الانقلاب، أن الثورة سوف تنتصر على جمهورية الجنرالات اللصوص، لاقتلاع نظام مبارك الذي لم يرحل بعد، بل جاء ألف مبارك ومبارك في أردأ استنساخ ممكن في 30 يونيو 2013.

 

*لأول مرة.. سعر الريال السعودي يتجاوز الـ5 جنيهات

سجل سعر الريال السعودي مستوي قياسي جديد، عصر اليوم الخميس، حيث تخطى حاجز الـ5 جنيهات، لأول مرة منذ تعويم الجنيه.
وسجل سعر الريال 5.4 جنيهات في بنك الإمارات دبى كأعلى سعر للبيع، و4.68 جنيه للشراء.
وكان الريال قد سجل في بداية تعاملات اليوم، في البنك المركزي 4.74 جنيه للشراء، و4.85 للبيع.
وفي البنك الأهلي المصري  4.74 جنيه للشراء، و4.79 جنيه، وفي بنك مصر  سجل سعر الشراء 4.75 جنيهات، وللبيع 4.79 جنيهات.

 

*التضخم والركود يفاقمان الإفلاس.. والقادم أسوأ

أظهرت بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، اليوم الخميس، صعود معدل التضخم السنوي إلى 19.4% في شهر نوفمبرمن 13.6% في شهر أكتوبر.
فيما سلط تقرير لوكالة “بلومبرج” للأنباء الضوء على تزايد أنشطة محاميي الإفلاس في أعقاب القرارات الاقتصادية الأخيرة بتعويم العملة وخفض الدعم عن المواد البترولية.
وقالت التقرير إن سلمى فارس يزداد الطلب على خدماتها هذه الأيام، وهو ما يعد أمراً سيئاً للاقتصاد المصري، حيث يتلقى محاميو الإفلاس سيلًا من المكالمات منذ أن تخلت السلطات المصرية عن التحكم في العملة، ورفعت أسعار الطاقة، ويسأل البعض عن التبعات القانونية لعدم الالتزام بالخصوم، فيما يعرب آخرون عن قلقهم من إغلاق شركاتهم، وتقول سلمى “كل شىء أصبح مكلفاً للغاية، والعديد من الأنشطة الاقتصادية تعاني“.
وتضيف الصحيفة أن الاضطرابات الاقتصادية  التي أعقبت تعويم الجنيه تكاد تكون مفاجأة، ويتوافق الاقتصاديون والمسئولون على أن إصلاح الاقتصاد الذي يعاني من اضطرابات الخمس سنوات السابقة سيتطلب بعض الألم، ومع ذلك فإن الخطر الأعظم هو الاضطرابات الاجتماعية المحتملة في بلد أسهمت المعاناة الاقتصادية في إشعال احتجاجات أطاحت برئيس منذ 2011، وأسهمت في الانقلاب على رئيس.
ويقول ياسر الشيمي -الزميل الزائر بالمجلس الأوروبي للعلاقات الخارجية– “يحاول النظام الحالي القائم على إصلاح العقد الاجتماعي منذ خمسينيات القرن الماضي والمبني على إذعان المواطن للحكومة في مقابل الحصول على بعض الدعم، ومع زيادة المصاعب، واستمرار إغلاق منافذ الاحتجاج ،فإن ذلك يزيد من إحتمالية نشوء مناطق إضطرابات“.
ويشير التقرير إلى خسارة الجنيه لما يزيد عن 50 بالمائة من قيمته منذ قرار الحكومة المصرية بتعويم الجنيه في الثالث من نوفمبر، وذلك ضمن حزمة الإجراءات  الضرورية لضمان الحصول على قرض بقيمة 12 مليار جنيه من صندوق النقد الدولي، ويتوقع بعض الاقتصاديين وصول التضخم بالفعل إلى أعلى مستوى له منذ 2009 ليتجاوز العشرين بالمائة.
ويؤكد حسن علام -المدير التنفيذي لمجوعة حسن علام للإنشاءات- على ارتفاع الأسعار بنسبة 20 بالمائة، وفي الوقت الذي بمقدور شركته امتصاص هذه الزيادة، فإنه يخشى من إعلان الشركات الأصغر الإفلاس، وتوظف شركات الإنشاء 12 بالمائة من القوى العاملة في البلاد، وفقاً للإحصاءات الرسمية، ويقول علام”: “من وجهة النظر المتعلقة بالأمن والاستقرار هذا الأمر خطير للغاية ، وماذا سيحدث لو وجد هؤلاء الناس أنفسهم فجأة دون عمل؟“.
ولعل ابرز اسباب تلك الازمات المتراكمة سوء إدارة الاقتصاد  منذ  انقلاب السيسي في 2013، وتركيزه على المشاريع الضخمة ذات النتائج المشكوك فيها، في حين فشل في استعادة الاستقرار الضروري لإنعاش الاقتصاد، ووفقاً لمؤشر مديري المشتريات الذي أعده بنك الإمارات دبي، فإن الأداء الاقتصاد للأنشطة غير النفطية هو الأقل منذ 14 شهرًا.
ويختم التقرير بقول سلمى، محامية الإفلاس، “لا يمكن تجنب الركود بأي حال، والآن الأمور صعبة للغاية بالنسبة للشركات؛ لأن – ومع خفض قيمة العملةالجميع سيتأثر في 2017“.

 

 

* الإحصاء”: ارتفاع أسعار الأرز والسكر حوالي 70% خلال شهر

 أكد تحليل لبيانات الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء، اليوم الخميس، ارتفاع أسعار الأرز بنسبة 56.5%، والسكر بنسبة 68.3% في نوفمبر على أساس سنوي.

وكانت حكومة الانقلاب العسكرى قد قررت، في وقت سابق من العام الجاري، تقليص مساحة الأراضي المسموح بزراعتها من محصول الأرز، في موسم 2017 بنحو 34.5%.

بينما قفزت أسعار السكر لتصل إلى نحو 15 جنيها (0.83 دولار) خلال الفترة الماضية.
وصعدت أسعار السلعتين الأساسيتين، تزامنا من إعلان البنك المركزي المصري في الثالث من أول/ أكتوبر الماضي، تعويم الجنيه ليحدد العرض والطلب سعره في السوق المصرية، وما سبقها من هبوط تدريجي في سعر العملة خلال الشهور العشرة التي سبقت قرار التعويم.

وانسحب الصعود في الأسعار على سلع اللحوم الحمراء الطازجة والمجمدة، التي ارتفعت بنسبة 21.7%، والدواجن بنسبة 14.6% الشهر الماضي، على أساس سنوي.

وقفز الرقم القياسي لأسعار المستهلك (التضخم) في مصر بنسبة 20.2%، في نوفمبر الماضي، على أساس سنوي، مقارنة مع 14% في أكتوبر السابق عليه.

 

 *الدولار يرتفع لـ18.45.. والتضخم يقفز لأعلى مستوى منذ 8 سنوات

بلغ سعر الدولار في تعاملات اليوم الخميس، 18,45 جنيها، بينما سجل بسعره فى بنك بيريوس 18,0001 جنيها للشراء  18,45، كريدي اجريكول 17,95 جنيها للشراء 18,35 للبيع، البنك المصري الخليجي 17,85 جنيها للشراء 18,35 جنيها للبيع، بنك الشركة المصرفية العربية الدولية SAIB 18 جنيها للشراء 18,35 جنيها للبيع، بنك مصر 17,85 جنيها للشراء، 18 جنيها للبيع.
وفى سباق العملات العربية، سجل متوسط سعر الريال السعودي اليوم، الخميس، في التعاملات الرسمية للبنوك، ما بين 4.68 إلى 4.79 جنيهات للشراء، بينما بدأ سعر البيع من 4.78 جنيهات إلى 4.87 جنيهات، حيث سجل سعر الريال السعودي في البنك الأهلي المصري، 4.74 جنيهات للشراء و4.80 جنيهات للبيع.
بينما سجل سعر الريال السعودي اليوم، في بنك مصر 4.76 جنيهات للشراء، ووصل سعر البيع إلى 4.80 جنيهات، في حين وصل سعر الريال السعودي في البنك التجاري الدولي إلى 4.78 جنيهات للشراء، بينما وصل سعر البيع إلى 4.87 جنيهات.
فيما سجل سعر الريال السعودي اليوم، في البنك العربي الإفريقي، سعر 4.75 جنيهات للشراء، بينما وصل سعر البيع إلى 4.84 جنيهات، وسجل سعر الريال السعودي في بنك أبوظبي الإسلامي 4.78 جنيهات للشراء، بينما وصل سعر البيع إلى 4.89 جنيهات.
وشهدت أسعار الذهب، اليوم الخميس، ثباتا على نفس سعره بالأمس؛ حيث بلغ سعر عيار “21” نحو 580 جنيهًا، في حين سجل عيار “24” نحو 663 جنيهًا، كما سجل عيار “18” نحو 497 جنيهًا، وبلغ سعر عيار “14” نحو 387 جنيهًا، ووصلت قيمة الجنيه الذهب إلى 4640 جنيهًا، والأوقية سجلت 1200 دولارًا في البورصات العالمية.
فى سياق متصل، قفز معدل التضخم الشهري في أسعار المستهلكين في إجمالي الجمهورية إلى 5% خلال شهر نوفمبر الماضي مقابل 1.8% في أكتوبر، وفقا لبيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء.
وبحسب بيانات الجهاز، المعلنة اليوم الخميس قفز التضخم السنوي في نوفمبر إلى 20.2% في إجمالي الجمهورية، مسجلا أعلى مستوى في 8 سنوات، مقابل 14% في أكتوبر.
من جانبها،قالت إيمان نجم محللة الاقتصاد الكلي في بنك استثمار برايم، إن الزيادة في معدل التضخم السنوي خلال سبتمبر فاقت توقعاتها، “كنا نتوقع ارتفاع التضخم إلى 17.5% بالمدن في سبتمبر وأن ذلك سيكون له تأثير كبير على الأسعار، فما بالك بأكثر من ذلك“.
وبحسب بيانات الجهاز، فإن معدل التضخم في المدن قفز إلى 19.4% في نوفمبر، مقابل 13.6% في أكتوبر. وكان محللون في بنوك استثمار توقعوا أن قرار تعويم الجنيه ورفع أسعار المواد البترولية، سيؤديان إلى قفزة كبيرة في أسعار السلع والخدمات، ستظهر بقوة في أسعار النقل والمواصلات، والسلع الغذائية والأدوية التي كانت تحصل على الدولار بالسعر الرسمي.

 

* استمرار مؤشرات الخراب.. خسائر قناة السويس وارتفاع التضخم

لا يمر يوم حتى تكشف الإحصاءات الرسمية استمرار معدلات الخراب الاقتصادي في عهد قائد الانقلاب العسكري، حيث ارتفع معدل التضخم السنوي في أسعار المستهلكين في المدن إلى 19.4% في نوفمبر، مقابل 13.6% في أكتوبر، حسب ما أظهره الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، اليوم الخميس، رغم تطبيق حكومة الانقلاب لضريبة القيمة المضافة التي يصاحبها عادة زيادة في الأسعار، خلال الأسبوع الثاني من سبتمبر الماضي.
ياتي ذلك في الوقت الذي أعلن البنك المركزي، في الأسبوع الأول من شهر نوفمبر، تعويم الجنيه بشكل كامل، وإعطاء مرونة للبنوك العاملة في مصر لتسعير شراء وبيع النقد الأجنبي، وبعدها بساعات أعلنت الحكومة زيادة أسعار البنزين والسولار والمازوت والكيروسين وغاز السيارات واسطوانة البوتاجاز بنسب تتراوح بين 7.1% و87.5%.
قفزة في الأسعار
وتوقع محللون في بنوك استثمار توقعوا أن قرار تعويم الجنيه ورفع أسعار المواد البترولية، سيؤديان إلى قفزة كبيرة في أسعار السلع والخدمات، ستظهر بقوة في أسعار النقل والمواصلات، والسلع الغذائية والأدوية التي كانت تحصل على الدولار بالسعر الرسمي.
وتعاني مصر في السنوات الأخيرة من تدهور اقتصادي وسط تفاقم عجز الموازنة وارتفاع التضخم وتراجع إنتاج الشركات والمصانع وشح العملة الصعبة في ظل غياب السائحين والمستثمرين الأجانب وتراجع إيرادات قناة السويس.
حيث ما زالت خسائر قناة السويس تتوالى رغم إهدار قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي 68 مليار جنيه على إنشاء التفريعة الجديدة التي اعتبرها كانت ضرورية لرفع معنوايات المصريين، في الوقت الذي كان يصورها على أنها فتح عظيم وعبور جديد، دون أن يعبأ أو يفكر من أين سيسدد أموال هذه الترعة التي تم حفرها في ظل ارتفاع فائدة شهادة الاستثمار التي هرول وراءها المواطنون في ظل الخديعة الكبرى التي خدعهم بها السيسي.
انخفاض أرباح قناة السويس
مفاجأة كبيرة فجرها يان بوزا، مدير عام شركة قناة السويس لتداول الحاويات، الذي يتوقع تراجع أرباح الشركة بنسبة 60% خلال العام الجاري، مؤكدا خلال لقاء مع مجموعة من الصحفيين في مقر الشركة مساء أمس الأربعاء بالمحطة التابعة لها بميناء شرق بورسعيد “أرباحنا خلال العام الماضي 50 مليون دولار والعام الجاري ستصل إلى 20مليون دولار فقط“.
وعزا بوزا  وهو مدير شركة قناة السويس للحاويات التابعة لعملاق النقل البحري ميرسك الدنماركية، انخفاض الأرباح إلى تباطؤ حركة التجارة العالمية والمنافسة “الشرسة” من الموانئ المجاورة في شرق البحر المتوسط، وقال إن المنافسين الرئيسين لقناة السويس لتداول الحاويات هم اليونان وتركيا وبيروت وميناء أشدود الاسرائيلي، والتي تقع كلها في شرق البحر المتوسط.
انخفاض التجارة العالمية منذ 5 سنوات
وخفضت منظمة التجارة العالمية توقعاتها لنمو التجارة في العام الجاري إلى 1.7% من تقديرها السابق في إبريل الماضي بنمو 2.8%، وأشار بوزا إلى أن الشركة كانت تحقق عائدا جيدا على الاستثمار في حدود 10% سنويا لكن هذا العائد تراجع إلى نحو 3% فقط خلال العام الماضي والجاري.
وكانت هيئة قناة السويس وقعت اتفاق تسوية مع شركة قناة السويس لتداول الحاويات، في نوفمبر 2015، ترد بمقتضاه الشركة قطعة أرض مساحتها 225 ألف متر للدولة، على أن تبدأ الهيئة، بالشراكة بين الطرفين، في تعميق قناة جانبية في ميناء شرق بورسعيد، يبلغ طولها 9.5 كيلو متر، وساهمت الشركة بمبلغ 15 مليون دولار في تكلفة القناة الجانبية التي تصل تكلفتها الإجمالية إلى نحو 60 مليون دولار، والباقي تحملته هيئة قناة السويس.
وحصلت شركة قناة السويس لتداول الحاويات على امتياز محطة التداول في عام 1999 وتصل مساحة المحطة بعد تنفيذ المرحلة الثانية من التوسعات في عام 2011 نحو 2400 متر، وبلغت استثمارات الشركة في المحطة منذ إنشائها وحتى الآن 850 مليون دولار، وتستحوذ الشركة على أكثر من نصف عدد الحاويات التي يتم تداولها في مصر سنويا. وبلغ عدد الحاويات التي تم تداولها في المحطة التابعة لها 29.5 مليون حاوية منذ إنشائها.

القضية الفلسطينية لم تعد أولوية لمصر في ظل الانقلاب.. الأحد 20 نوفمبر.. أوقفوا الانتهاكات بحق أطفال مصر

انقذوا أطفال مصر من التعذيب

انقذوا أطفال مصر من التعذيب

القضية الفلسطينية لم تعد أولوية لمصر في ظل الانقلاب.. الأحد 20 نوفمبر.. أوقفوا الانتهاكات بحق أطفال مصر

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* قوات أمن الانقلاب تحاصر كلية هندسة شبين الكوم بـ المنوفية وتعتقل ثلاثة من الطلاب

 

 * رسالة صمود من زوجة معتقل ببرج العرب لقائد الانقلاب

وجهت زوجة أحد معتقلي حوش عيسى بالبحيرة والمحتجز بسجن برج العرب رسالة لقائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي توعدت فيها بالقصاص من الظالمين، وكل جنرالات الانقلاب العسكري الدموي.
وفي مقطع فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي قالت زووجة المعتقل «سنقتص منك قريباً وكل من خلفك من عساكر وجنود وقيادات”.
واستنكرت إقدام ميليشيات الانقلاب بسجن برج العرب على القيام بمزيد من الانتهاكات بحق المعتقلين  وتجريدهم من ملابسهم وسحلهم وتغريب العديد منهم لسجون بعيدة.
كشفت عن أن زوجها أبلغها بحجم الانتهاكات حيث بدأت منذ يوم 11/11 بدون أى مقدمات من ميليشيات العسكر بالسجن وطالت العديد من أهالى المعتقلين أثناء التفتيش وفى الزيارة وقبلها وبعدها.
وعرضت الزوجة حجم الانتهاكات التى أبلغها بها زوجها المعتقل قائلاً فيها: أن الداخلية اقتحمت الزنازين وعمدت إهانة وضرب وسحلهم ما أسفر عن إصابة العديد من الشباب فى عينيه إضافة إلى نقل العديد منهم إلى سجون بعيدة.
واختتمت زوجة المعتقل حديثها برسالة لمن يؤيد قائد الانقلاب تدعوهم فيها للعودة والتوبة، مؤكدة أنهم سائرون على الدرب حتى خروج كافة المعتقلين.

 

 

*السيسي” يتهم أهالي سيناء بالإرهاب

تمامًا مثل “اللمبي” عندما أصبح بالصدفة مأمور سجن كبير، تخبط قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي بشكل ساخر في تصريحاته مع الصحفي الذي أجرى حوارًا معه لصالح وكالة الأنباء البرتغالية، في الوقت الذي كشف فيه محام دولي أن السيسي باع سيناء إلى كيان العدو الصهيوني.

وبشكل محرج طالب الصحفي أمس السبت بعدم تكرار إحدى الكلمات التي استخدمها في حواره مرة أخرى.

وقال “السيسي” بشكل مثير للضحك: “أنت وصفت اللي في سينا أنهم (مسلحين) ودا تعبير مش دقيق؛ لأن ما يحدث في سينا هو مواجهة بين مصر والإرهاب والتطرف في سينا.. لكن هما مش مسلحين ومش متمردين ودا أمر في منتهى الأهمية”. 

وأضاف- وسط سخرية الصحفي البرتغالي-: “أرجو أن احنا منكررش الكلمة دي مرة تانية لأن احنا كدا لا نضع الأسماء الحقيقية عند الوصف لما يحدث في سيناء”.

زي سوريا والعراق!

ومستخدمًا فزاعة “سوريا والعراق”، زعم قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي أن مصر كانت مهددة بحرب أهلية كبيرة جدًّا، كانت آثارها ستمتد إلى أوروبا.

وتابع السيسي، في المقابلة التي أجرتها معه وكالة الأنباء البرتغالية «لوسا»، :”ماذا لو حدثت حرب أهلية في مصر وخرجت الأمور عن السيطرة؛ فكيف سيكون حجم الهجرة والضحايا والمعاناة التي كانت ستحدث، وكيف كانت ستكون النتائج في المنطقة والتي كانت ستمتد إلى أوروبا والعالم كله”.

جدير بالذكر أنه في سيناء يوجد رجال تابعون للقيادي المفصول من حركة فتح الفلسطينية محمد دحلان “يقومون ببعض الواجبات لمساعدة النظام المصري في بعض العمليات هناك”، هذا ما قاله دحلان في مقطع فيديو مشهور تداوله نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، فقد أقر دحلان بوجود جنود له في سيناء هربوا من قطاع غزة.

وكشفت مصادر مصرية أنه يوجد 200 (ضابط) فلسطيني على الأقل تابع لدحلان في سيناء منذ عهد مبارك، وتقول المصادر أن هؤلاء متورطون في تهريب مخدرات لسيناء وفي أعمال إرهابية ضد المنشآت السياحية المصرية، وهم على علاقات وثيقة واتصالات دائمة مع الموساد والسي آي إيه.

وأكد شهود عيان في سيناء على هذا الأمر أكثر من مرة، وذلك رغم محاولة دحلان تحديد “نوعية أشخاصه” هناك بأنهم “ليس لي عسكر في سيناء، إنما لي أفراد فتحاوية “ينتمون لحركة فتح”.

 

 

*إخوان مصر تعلن 4 لاءات رافضة إجراء مصالحة مع السيسي

أعلنت جماعة الإخوان المسلمين، صباح اليوم الأحد، 4 لاءات رافضة إجراء مصالحة مع النظام الحالي، بعد ردود فعل واسعة رافضة تصريحات صحفية سابقة أدلي بها نائب مرشد الجماعة، إبراهيم منير، حول الشأن ذاته، رغم توضيحات أدلى بها الأخير للأناضول، ووسائل إعلامية مختلفة.
وقالت الجماعة في بيان نشر عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك”: “لقد أعلناها مراراً وتكراراً ونعيدها اليوم: لا تنازل عن الشرعية (في إشارة لمحمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيا)، ولا تفريط في حق الشهداء والجرحى، ولا تنازل عن حق المعتقلين فى الحرية، وحق الشعب فى الحياة الكريمة، ولا تصالح مع خائن قاتل (لم تسمه).
ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من السلطات المصرية حول انتقادات الجماعة، غير أنها عادة ما ترفض دعوات المصالحة مع جماعة الإخوان، وتقول إنها “إرهابية”، بحسب قرار حكومي صادر في عام 2013.
وأوضح بيان جماعة الإخوان أن نائب مرشدها العام إبراهيم منير أكد تلك المواقف والثوابت في حواره مع قنوات وطن، والشرق، ومكملين(مستمرين) (تبث جميعا من الخارج) مساء (أمس) السبت“.
ودعت الجماعة من أسمتهم “القوى الثورية ورموز الثورة” إلى “الاصطفاف واستكمال ثورة الخامس والعشرين من يناير (كانون الثاني 2011 التي أطاحت بحكم الرئيس الأسبق حسني مبارك)، حتى تحقق كامل أهدافها“.
وأشارت إلى أن بيانها جاء ردا على قيام “بعض الأفراد عبر وسائل التواصل الاجتماعي بتشويه صورة جماعة الإخوان المسلمين ورموزها؛ من خلال اجتزاء أو تبديل أو تزوير تصريحاتهم أو مواقفهم في محاولات مستميته للوقيعة بين الجماعة وقيادتها التي تقف معا، أو بين الجماعة وشعبنا المصري العظيم“.
وكان إبراهيم منير أجرى حوارا أمس السبت مع أحد المواقع الإلكترونية العربية تطرق فيه  إلى أن الجماعة جادة في إمكانية قبول مصالحة عن طريق حكماء، وهو الأمر الذي تم تداوله في وسائل إعلامية وصحفية على أنه قبول بمصالحة مع النظام الحالي، وهو ما آثار ردود فعل رافضة واسعة في صفوف أبناء الجماعة عبر منصات التواصل.
غير أن منير قال للأناضول، أمس السبت، موضحا موقف الجماعة إن الأخيرة “مستعدة لسماع كل وجهات النظر” من حكماء (لم يسمهم) لإتمام “مصالحة” بالبلاد، لا تستبعد مرسي، وتضع في الحسبان ما وصفه بـ”جرائم الانقلاب“.
وحول تسمية شخص بعينه كحكيم أو وسيط تقبله الجماعة، قال منير: “لا نسمي أحدا ومن يهمه الأمر؛ فنحن مستعدون لسماع كل وجهات النظر” بشان المصالحة..
وحول ما أثير عن المصالحة مع النظام، قال منير في تصريح أمس السبت لقناة “وطن، (محسوبة على الجماعة/ تبث من الخارج): “نحن جادون في إيجاد مخرج (..) لكن لم نطلب المصالحة مع النظام ولن نطلبها“.
واستطرد موضحاً: “لكن نحن نرمي الكرة في مرمى من ينهلون لنا بالنصائح، ونقول هاتوا ما لديكم من أسلوب هذه المصالحة، وليجتمع حكماء الشعب وليرسموا لنا صورة هذه المصالحة التي تدعون أننا نُؤخرها“.
وأضاف: “عند تقديم هذه الرؤية منهم (أي الحكماء) أو من النظام فلسنا مغلقين الأذن ولا العقول، وحينها سيكون ردنا، وإذا فتح الباب للمصالحة في مصر؛ فالرئيس الشرعي (يقصد مرسي) والقيادات الوطنية وليس الإخوان موجودون ويجب تصحيح الأوضاع والعودة لشرعيتها الحقيقية“.
وفي 14 أغسطس/آب 2013، فضت قوات من الجيش والشرطة بالقوة اعتصامين لأنصار مرسي في ميداني “رابعة العدوية” و”نهضة مصربالقاهرة الكبرى، وأسفر ذلك عن سقوط 632 قتيلاً، منهم 8 شرطيين، بحسب المجلس القومي لحقوق الإنسان” في مصر(حكومي)، في الوقت الذي قالت فيه منظمات حقوقية محلية ودولية (غير رسمية)، إن أعداد القتلى تجاوزت ألف شخص.
ومنذ الإطاحة بمرسي، تشهد مصر أزمة سياسية كبيرة، حاولت مبادرات محلية وغربية حلحتها، غير أن البلد منقسم بين طرف مؤيد للإطاحة بمرسي، وآخر يعتبر ما حدث “انقلابا عسكريا” مرفوضا.

 

 

*إخوان مصر” يرفضون المصالحة مع السيسي

أعلنت جماعة “الإخوان المسلمون”، الأحد 20 نوفمبر/تشرين الثاني، 4 لاءات رافضة إجراء مصالحة مع حكومة الرئيس المصري الحالي عبد الفتاح السيسي.
وقالت الجماعة في بيان نشر على صفحتها الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك”: “لقد أعلناها مرارا وتكرارا ونعيدها اليوم.. لا تنازل عن الشرعية (في إشارة لرئاسة محمد مرسي)، ولا تفريط في حق الشهداء والجرحي، ولا تنازل عن حق المعتقلين في الحرية، وحق الشعب في الحياة الكريمة، ولا تصالح مع خائن قاتل“.
ودعت الجماعة من أسمتهم “القوى الثورية ورموز الثورة” إلى “الاصطفاف واستكمال ثورة الخامس والعشرين من يناير (كانون الثاني 2011 التي أطاحت بحكم الرئيس الأسبق حسني مبارك)، حتى تحقق كامل أهدافها“.
وأشارت إلى أن بيانها هذا جاء ردا على قيام “بعض الأفراد عبر وسائل التواصل الاجتماعي بتشويه صورة جماعة الإخوان المسلمين ورموزها؛ من خلال اجتزاء أو تبديل أو تزوير تصريحاتهم ومواقفهم في محاولات مستميتة للوقيعة بين الجماعة وقيادتها التي تقف معا، أو بين الجماعة وشعبنا المصري العظيم“.
ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من السلطات المصرية حول ما تضمنه بيان الجماعة هذا، غير أنها عادة ترفض دعوات المصالحة مع جماعة الإخوان، وتعتبرها “إرهابية”، بحسب قرار حكومي صادر في عام 2013.
وكان إبراهيم منير نائب المرشد العام للإخوان المسلمين، أجرى حوارا يوم السبت مع أحد المواقع الإلكترونية العربية، تطرق فيه إلى أن الجماعة جادة في إمكانية قبول مصالحة عن طريق حكماء، وهو الأمر الذي تم تداوله في وسائل إعلامية وصحفية على أنه قبول بمصالحة مع النظام الحالي؛ ما آثار ردود فعل رافضة واسعة في صفوف أنصار الجماعة عبر منصات التواصل الاجتماعي.
وعلى أثر ذلك، أوضح منير موقف الجماعة قائلا إنها “مستعدة لسماع كل وجهات النظر” من حكماء (لم يسمهم) لإتمام “مصالحة” بالبلاد، لا تستبعد مرسي، وتضع في الحسبان ما وصفه بـ”جرائم الانقلاب“.
وحول تسمية شخص بعينه كحكيم أو وسيط تقبله الجماعة، قال منير: “لا نسمي أحدا، ومن يهمه الأمر، فنحن مستعدون لسماع كل وجهات النظر” بشأن المصالحة.
واستطرد: “نحن نرمي الكرة في مرمى من ينهلون لنا بالنصائح، ونقول هاتوا ما لديكم من أسلوب هذه المصالحة، وليجتمع حكماء الشعب، وليرسموا لنا صورة هذه المصالحة التي تدعون أننا نؤخرها“. 

 

 

*داخلية الانقلاب تقتل شابا بعد اعتقاله بالجيزة

قتلت قوات الأمن بمحافظة الجيزة شابًّا “37 عامًا”، بعد القبض عليه من منطقة أبو النمرس، جنوب الجيزة، اليوم.
وبحسب الرواية الأمنية التي تحمل الضحية دائمًا السبب، كشف مصدر أمني عن مقتل خفير خصوصي أثناء ترحيله لقسم شرطة أبو النمرس، موضحًا أن قوة أمنية من مباحث قسم شرطة أبو النمرس خرجت لضبط المتهم على خلفية اتهامه بحيازة أسلحة نارية غير مرخصة بدائرة القسم، وبالفعل تم التوجه إلى مكان تواجد المتهم.
وزعم المصدر، في تصريحات نشرتها صحيفة الانقلاب الأولى لترويج كذبه “اليوم السابع”، أنه بتفتيش المتهم عثر بحوزته على سلاح نارى عبارة عن “فرد خرطوشمحلى الصنع غير مرخص، فتم تحرير محضر بالوقعة، واقتاد رجال الأمن المتهم الذى يبلغ من العمر 37 عاما إلى قسم شرطة أبو النمرس، وأثناء ترحيله شعر بحالة إعياء شديدة فحاول ضباط المأمورية إسعافه إلا أنه فارق الحياة وتم نقله إلى مستشفى أبو النمرس العام،
وهو ما يتنافى مع العقل حيث إن الشاب ذي الـ37 عامًا ويعمل في مهام أمنية خاصة يتمتع بصحة جيدة ولياقة رياضية تؤهله للقيام بعمله.. بينما توجه المصادر الأمنية الرأي العام ناحية اسباب صحية مفاجئة.
وتكررت في الفترة الأخيرة حالات القتل خارج إطار القانون في ظل الحكم العسكري، الذي لا يراعي أبسط حقوق الإنسان.
وفي أغسطس الماضي، أوضحت التنسيقية خلال تقريرها الصادر عن  الفترة من 23 يونيو 2013 وحتى 13 أغسطس 2016، أن حالات القتل خلال 6 أشهر فقط من 2013 بلغت 2466 قتيلاً، بينما وقعت 224 حالة في 2014، و210 حالات في 2015 و78 قتيلاً في 2016.
وأشارت إلى أن وسائل القتل تنوعت ما بين قتل ميداني بلغ عددهم 2581 حالة من بينهم 10 صحفيين، وقتل بالتعذيب 91 حالة، و180 جراء الإهمال الطبي بالسجون و17 داخل ساحات الجامعة والمدن الجامعية وتعرض 102 حالة للتصفية الجسدية وقتل 7 حالات بالإعدام.

 

*في اليوم العالمي.. 10 كوارث جلبها الانقلاب على أطفال مصر

تحتفي دول العالم باليوم العالمي للطفل في يوم 20 نوفمبر من كل عام إلا في مصر، فبينما تقوم الأمم المتحدة بمكافحة حالات العنف ضد الأطفال وإهمالهم واستغلالهم في كثير من الأعمال الشاقة التي تفوق طاقتهم، يخضع أطفال المصريين منذ ولادتهم وربما قبلها بشهور للقمع والتنكيل، حتى إن الرضيع في مصر يولد وفي رقبته نصيبه من الديون التي ورط فيها الانقلاب أجيالهم القادمة.

ويأتي احتفال العالم بيوم الطفل وقد فضح تقرير نشره فريق الاعتقال التعسفي بالأمم المتحدة العسكر، وقال إن الاعتقال في مصر ممنهج وواسع الانتشار، مشيرًا إلى أن عدد الأطفال المعتقلين في مصر، منذ انقلاب 30 يونيو  2013 حتى نهاية مايو 2015 أكثر من 3200 طفل تحت سن 18 عامًا تعرضوا للتعذيب والضرب المبرح بداخل مراكز الاحتجاز المختلفة.

حسب إحصاءات الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء، الصادرة في منتصف 2014، يُقدر إجمالي عدد الأطفال المصريين، حوالي 31,4 مليون طفل، ويمثل هذا العدد 36,1% من إجمالي السكان، ما يعني أكثر من ثلث المجتمع المصري، ويعتبر الأطفال الفئة الأضعف في مجتمعنا حاليًا، ما يجعل كل مشاكل وسياسات المجتمع تنعكس عليهم بطريقة مباشرة.

1- رضع تحت طائلة الديون

اعترف وزير المالية في حكومة الانقلاب عمرو الجارحي في تصريحات تليفزيونية، إن الدين الخارجي لمصر سيصل إلى 53.4 مليار دولار إذا حصل جنرالات الانقلاب على قرض صندوق النقد الدولي، والبالغ 12 مليار دولار على مدار 3 سنوات، ما يعني ان نصيب كل رضيع في مصر من ديون العسكر يقدر بـ586 دولارا.

وفي وقت سابق نفت وزارة المالية في حكومة الانقلاب، وجود شروط مسبقة على مصر للحصول على موافقة صندوق النقد الدولي، إلا ان الشروك بدات تطفو على السطح وتبين انها تغرق الشعب المصري في الديون لعقود وأجيال قادمة.

وكانت حكومة الانقلاب قالت إنها تخوض المراحل النهائية من المفاوضات مع صندوق النقد للحصول على قرض قيمته 12 مليار دولار على مدى 3 سنوات بواقع 4 مليارات سنويًا، وتستهدف حكومة الانقلاب تمويل عجزها وفشلها الاقتصادي بنحو 21 مليار دولار على ثلاث سنوات بما في ذلك قرض الصندوق.

2- الجيش يستولي على ألبان الأطفال

اعترف الدكتور أحمد عماد، وزير الصحة في حكومة الانقلاب العسكري، إن القوات المسلحة سوف تطرح 30 مليون علبة حليب أطفال ووضعت عليهم لوجو القوات المسلحة ليتم بيعها بالصيدليات بـ30 جنيهًا للعلبة بعد أن كانت تباع بـ60 جنيهًا.

ونشبت أزمة -قال عنها متابعون إنها من صناعة الجيش- في ألبان الأطفال المدعمة التي أعلنت صحة الانقلاب عن توقف توفيرها بالصيدليات الحكومية والخاصة.

يأتي هذا بعد قطع قطع العديد من المواطنين، طريق الكورنيش قرب مقر الشركة المصرية للأدوية، الموزع الرئيسي للبن المدعم في مصر، بسبب قرار وزارة الصحة بحكومة الانقلاب بمنع توزيعه من خلال منفذ الشركة.

3- تجارة المخدرات مصير الأطفال في عهد السيسي

قالت منظمة “سيف تشلدرن” إن  المهاجرين الأطفال من مصر البالغين من العمر 13 عاما قد أجبروا على العمل في الدعارة، والأنشطة الإجرامية والأعمال الشاقة ليدفعوا لمهربين عديمي الضمير أتوا بهم إلى أوربا، بحسب تقرير نشرته صحيفة “تليجراف” البريطانية.

وقالت المنظمة في  تقرير لها بعنوان “عبيد صغار في الخفاء”: إن  “تجار البشر يستخدمون أساليب معقدة ووحشية بشكل متزايد لإجبار الأطفال المهاجرين على العمل في الدعارة وإرهاقهم بديون تبلغ 50000 يورو (43000 دولار) نظير تهريبهم إلى أوربا.

تقول”رفايلا ميلانو” مديرة برنامج المنظمة بإيطاليا: من  الصادم أن يتعرض العديد من الأطفال هذه الأيام  لهذا النوع من العنف والتلاعب والإستغلال.. أصبح المهربون أكثر براعة في الطرق التي يستخدمونها  في الإيقاع بالأطفال، خاصة من يمر منهم بظروف صعبة، ولا بد أن ينتهي ذلك.

وأشارت الصحيفة إلى أن إيطاليا سجلت زيادة كبيرة جداًا هذا العام في عدد الأطفال غير المصحوبين بذويهم والقادمين عبر البحر المتوسط من دول مثل نيجيريا ومصر، وبلغ عدد الأطفال القادمين دون عائلاتهم  10500 طفل في الفترة مابين يناير ويونيو لهذا العام، وهو ما يزيد عن ضعف العدد لنفس الفترة من العام الماضي.

4- الانتحار أحد وسائل الهروب من الانقلاب

منذ 2015، بلغت نسب الانتحار بين الأطفال في مصر خلال 48 حالة انتحار، وفقًا لتقرير المؤسسة المصرية للنهوض بأوضاع الطفولة، وكانت نسبة الإناث من الحالات تمثل 46%، بينما وصلت نسبة الذكور وهى الأعلى إلى 54 %، كما تنوعت حالات الانتحار بين الفئات العمرية المختلفة للأطفال، وكانت الفئة العمرية الأعلى للأطفال المنتحرين هى الأطفال في الفئة العمرية بين 16 إلى 18 سنة، بواقع 26 حالة.

وبلغ عدد الأطفال المنتحرين نتيجة أزمات ومشاكل نفسية إلى 16 حالة، وهى النسبة الأعلى من الأطفال المنتحرين، نتيجة معاناتهم من أمراض نفسية أو مرورهم بأزمات نفسية بسبب رسوبهم في الامتحانات، أو توترهم نفسيًا نتيجة قرب موعد امتحاناتهم، وأساليب التنشئة الخاطئة القائمة على تعقيدات العملية التعليمية بضرورة اجتياز الاختبارات بغض النظر عن قدرة تلك الامتحانات على قياس استيعاب الطلاب وتنمية مهاراتهم العقلية والحياتية.

فيما وصل عدد الأطفال المنتحرين نتيجة أسباب أسرية واقتصادية إلى 17 حالة، فعدم توفير متطلبات الأطفال المادية قد يؤدى بهم إلى الانتحار، وبحسب دراسات (اليونيسيف) فإنه ما يقرب من 20% أطفال مصر يعيشون في فقر، كما أنه من المرجح أن يصبح الأطفال الذين يكبرون وهم فقراء أباء لأطفال فقراء.

ووفقًا لما أكده التقرير، فإن عدد الأطفال المنتحرين في الريف أكثر من الحضر والمدينة، وبلغت النسبة في الريف 75%، بينما في الحضر كانت النسبة 25%، وذلك لما يعانيه الريف من تدنى في مستوى الخدمات وارتفاع مستوى الفقر في المدن الريفية عنها في المدن الحضرية.


5-
الاستغلال الجنسي للأطفال في عهد السيسي

في 25 يوليو 2015، كشف الدكتور نائل الشافعي -الاستشاري بهيئة الاتصالات الفيدرالية الأمريكية- عن تعرض عدد من الأطفال المصريين لما أسماه “دعارة استغلال جنسي” بإيطاليا.

وقال الشافعي في تدوينة: “اشتعال تجارة الاستغلال الجنسي لآلاف الأطفال الذكور المصريين المهاجرين لإيطاليا”، وأضاف: “85 محضر استغلال جنسي ودعارة يوميًا في إيطاليا لأطفال، معظم الأطفال يأتون من برج مغيزل (كفر الشيخ)، أعمارهم تبدأ من 8 سنوات. أهاليهم سعداء بالخمسين يورو التي يرسلها كل طفل شهريًا من إيطاليا“.

وتابع: “إيطاليا تطلب من مصر تسليم ثلاث زعماء لعصابات تهريب الأطفال الذكور إلى صقلية، ومصر ترفض تسليم المطلوبين الثلاثة”، بحسب سي إن إن، وتساءل: “ماذا تفعل السفارة والقنصلية المصرية في روما؟ ماذا تفعل الدولة في برج مغيزل؟“.

وكانت قناة “سي إن إن” الأمريكية قد أعدت تقريرًا مصورًا عما يحدث للأطفال المصريين، وكشفت الكثير من الحقائق حول كيفية وصول الأطفال لإيطاليا وعملهم في “التسول” و”المخدرات” عند وصولهم لإيطاليا وانتهاءً بالدعارة.

6- الطفولة على مذبح القضاء

شكل الانقلاب العسكري في مصر انعطافة في مجال الحقوق والحريات، فبالتزامن مع المحاكمات والاعتقالات وهي بالآلاف، تعددت أحكام الإعدام أو المؤبد الصادرة بحق المدنيين التي تتبارى في إصدارها المحاكم العسكرية والمدنية على السواء، ويخضع لها الأطفال والقصر في سوابق تاريخية لم تعرفها مصر في تاريخها من قبل.

في يوليو 2015 أكد تقرير فريق الاعتقال التعسفي بالأمم المتحدة أن الاعتقال ممنهج وواسع الانتشار في مصر، وأن عدد الأطفال المعتقلين في مصر منذ انقلاب 30 يونيو 2013 وحتى نهاية مايو 2015- بلغ أكثر من 3200 طفل تحت سن 18 عاما، وأنهم تعرضوا للتعذيب والضرب المبرح داخل مراكز الاحتجاز المختلفة.

ويتعرض الأطفال في مصر لانتهاكات منهجية بحقهم في عهد الانقلاب، لم تقتصر فقط على الاعتقال التعسفي أو الاحتجاز في أماكن غير مخصصة للأطفال والتعذيب داخل أماكن الاحتجاز، بل امتدت أيضاً لتشمل اعتداءات جنسية وحالات اختفاء قسري، وقتل خارج إطار القانون بإطلاق الرصاص الحي أثناء فض المظاهرات.


7-
قتل أطفال رابعة

وقف الطفل ينتحب فوق جثمان أمه القتيلة، يستحلفها بالله أن تستيقظ، هو لا يدرك بسنوات عمره القصيرة وإدراكه المحدود أنها غادرت دنيانا، وأنه لن يستطيع أن يراها بعد الآن بعدما اغتالتها رصاصات الانقلاب في فض اعتصام رابعة.

ظل الطفل يكرر على أمه المسجّاة على الأرض غارقة في الدماء، نداء يطالبها فيه بأن تجيبه كما اعتاد دوما أن تفعل عندما يحدثها، “بالله عليكي يا ماما قومي”، يقول الطفل وفق مشاهد فيديو شهيرة أبكت الآلاف.

الأم المصرية الشابة كانت إحدى مئات الأنفس التي أزهقت في مجزرة مروعة لم تشهد مصر في تاريخها الحديث لها مثيلا، الطفل المنتحب كان واحدا من آلاف الأطفال الذين فقدوا أهلهم في تلك المجزرة، وغيرها من المجازر، انقلب الجيش، مستغلاً تظاهرات تم تجهيزها، على الرئيس الشرعي المنتخب محمد مرسي.


8 – 500 طفل في معتقلات الانقلاب

في إطار الحملة الهستيرية المسعورة التي تقودها داخلية الانقلاب ضد كل مؤيدي الشرعية والتي تجاوزت كل الخطوط الحمراء، أصبح الأطفال الصغار وطلاب المدارس هدفًا لهؤلاء الانقلابيين دون رحمة بصغر سنهم أو ضآلة أجسادهم طالما كانوا معارضين للانقلاب العسكري.

كان اعتقال مليشيات الانقلاب لـ60 طالبا من داخل مدرسة “الثورة” الإعدادية بقرية دلجا بمحافظة المنيا في أول أيام الدراسة في النصف الثاني من العام الدراسي -والذين تم إخلاء سبيلهم مؤخرًا- وكذلك اعتقالهم لثلاثة طلاب من قرية فيشا التابعة لمركز منوف في الثالث من مارس الحالي أثناء عودتهم من مسيرة سلمية بشبين الكوم هي أحدث جرائم الانقلابيين ضد الأطفال التي سبقتها سلسلة طويلة من الانتهاكات ضد الأطفال منذ بداية الانقلاب العسكري في الثالث من يوليو وحتى الآن.
من جانبه أصدر مركز الشهاب لحقوق الإنسان بيانًا في فبراير الماضي أكد فيه أن عدد الأطفال المعتقلين في سجون الانقلاب يبلغ 500 طفل منهم 150 طفلا في الإسكندرية فقط، وأشار البيان إلى أن ظاهرة القبض على الأطفال الأقل من السن القانونية ظاهرة مستمرة بصورة يومية، وتابع التقرير أن في مصر أصبحنا نتحدث يوميا عن القبض على أطفال ما دون الثامنة عشر من عمرهم وبشكل عشوائي من الشوارع حتى أصبحت الأعداد في زيادة غريبة.


9-
استغلال الأطفال صناعة انقلابية

في مصر الانقلاب، يمكنك أن تخطئ وسيتحمل الإخوان الخطأ، في مصر يتاجر السيسي وداعموه وأنصاره بالأطفال ويستغلونهم ليل نهار، على أغلفة المجلات وفي الحملات الانتخابية الداعمة له، وفي أثناء محاكمات الإخوان يفاجئنا إعلاميو “عباس كامل” من عينة محمد الغيطي، بأن معتقلا بسجن العقرب شديد الحراسة يحتضن ابنته ويقبل ولديه لأول مرة منذ 3 سنوات، يمارس تجارة بالأطفال!.

نشرت مجلة “سمير”، الصادرة للأطفال عن دار الهلال صورة “السيسي” غلافا لها، عبارة عن صورة كرتونية للسيسي وهو يحتضن طفلا يبدو أنه يعالج من السرطان وعلى قدميه مصحف وكتب على الغلاف: “العلاج.. لكل طفل مصري”، بعدما التقاه السيسي” مرتين.

واتضح أن “دار الهلال” تستغل قراء المجلة، حيث طلبت إدارة المؤسسة دعم الجيش” لمجلة “سمير”، وقالت “السيسي بطل شعبي عند الأطفال ونفسهم يقعدوا معاه“.

كما استقبل “السيسي”، بمقر رئاسة الجمهورية الطفلة “حياة” المتبرعة لصندوق تحيا مصر”، من مصروفها بـ500 جنيه، وقالت المصادر الصحفية إنه حرص على استقبال الطفلة بنفسه، والتقط صورة تذكارية مع الطفلة وأسرتها، وفي كلا اللقائين المرتبين، كانت عدسات المصورين والتلفزيون الرسمي حاضرة.

وفي أثناء حملة السيسي وصباحي2014؛ انتقد عدد من منظمات حقوق الإنسان ومنظمات رعاية الطفل؛ ما قامت به دار الراضى للأيتام بالعباسية من استغلال الأطفال اليتامى في الدعاية الانتخابية للسيسي.

أطفال البيادة

كما نشط أنصار قائد الانقلاب في وضع البيادات على رءوس بناتهم أثناء محاكمة الرئيس محمد مرسي، وطالبت والدتهم بإعدامه، وأصرت على أن يسلمن على مجندي الشرطة لأنها “تحب مصر“!

وبنفس المشهد، انتقدت صحيفة “دي فيلت” الألمانية الفوضى التي بات يروجها السيسي بصورة “أطفال البيادة” في تقرير بعنوان: “المشير السيسي الملك المُتّوَج علي عرش الفوضي”، وأرفقت الصحيفة في تقريرها صورة “أطفال البيادة“.

وقالت الصحيفة إن “السيسي في الرئاسة يكمل الحلقة المفقودة من دائرة الرؤساء العسكريين والتي لم يقطعها سوي وصول مرسي للسلطة، ليستكمل الدائرة التي نأمل ألا تكون دائرة شيطانية تدور في فلكها مصر” في إشارة لاستغلال الأطفال بحمل رمز العسكريين مجددا.

 

*أوقفوا الانتهاكات بحق أطفال مصر

بالتزامن مع اليوم العالمي لحقوق الطفل دعا مركز الشهاب لحقوق الإنسان لوقف الانتهاكات والجرائم التي ترتكبها سلطات الانقلاب بحق أطفال مصر  بشكل ممنهج مع تصاعد رصد الجرائم وشكاوى المواطنين.
ونشر المركز اليوم عبر صفحته على فيس بوك مقطع فيديو يعرض لعدد من الانتهاكات والجرائم التي تم توثيقها عبر الفيديوهات من خلال وسائل الإعلام المتنوعة ما يعكس طرفًا من الجرائم المتنوعة التي يتعرض لها الأطفال في مصر ويبين طرفًا مما وصل إليه حال الأطفال في ظل الانقلاب العسكري الدموي الغاشم.
كانت مؤسسة عدالة لحقوق الإنسان قد وثقت انتهاكات وجرائم متنوعة بحق الأطفال منذ الانقلاب العسكرى الدموي الغاشم، حيث تعرض الاطفال للقبض والتعذيب والاعتداء الجنسي داخل مقار الاحتجاز، وصدرت ضدهم أحكام بالإعدام، وأخرى بالسجن، بالمخالفة الصريحة لقانون الطفل والدستور المصري والمعاهدات الدولية، كما عانى الأطفال من انتهاكات روتينية لحقوقهم الإنسانية.
ووثقت المنظمة  اعتقال 1200 طفل، لا يزال 420 منهم رهن الاعتقال حتى الآن، فضلاً عن قتل  102 طفل خلال الأحداث المختلفة يضاف إليها عدد من حالات التعذيب الذي وصل وفقًا لما وثقته المنظمة ل850 حالة.

 

*أسوان : قطع طريق السادات بعد منع أهالي النوبة من التوجه إلى توشكى

تجمهر العشرات من النوبيين أمام الاتحاد النوبى العام، مما تسبب في قطع طريق السادات أحد الطرق الحيوية في أسوان احتجاجًا على منع قوات الأمن للقافلة النوبية المتجهة إلى توشكى والتي يطلقون عليها «قافلة العودة النوبية»، ما أدى إلى توقف الحركة المرورية.
كان نوبيون تجمهروا بطريق «أسوان -أبو سمبل» بالقرب من منطقة كركر، عقب اعتراض قوات الأمن للقافلة النوبية المتجهة إلى فورقندى توشكى والتي انطلقت تحت شعار «العودة النوبية»، للاحتجاج على انضمام الأراضى النوبية إلى مشروع المليون ونصف المليون فدان.
وخرجت القافلة بعشرات من سيارات الميكروباص والملاكى التي يستقلها أبناء النوبة من جميع القرى للتوجه إلى منطقة توشكى والاعتصام هناك، واعترضتهم قوات الأمن من خلال الأكمنة الشرطيةوقامت باطلاق الرصاص الحى عليهم مماتسبب فى اصابة العديد منهم ومازال التوتر قائما هناك .

 

 

*الديانة مسلم!”.. اليوم الساقع تزور

متآمر واهبل”، هكذا وصف النشطاء رئيس تحرير صحيفة وموقع “اليوم السابع، خالد صلاح الشهير بـ”أبو لمونة”، اليوم الأحد، جراء قيامه بتزوير شهادة بائع متجول مسيحي قتل جراء التعذيب على يد جلادي سلخانة قسم الأميرية.
ونشر الكاتب “رامى جلال عامر” عبر صفحته الشخصية على “فيس بوك” بوست كتب فيها: “اليوم السابع وهي بتزور صحيفة حالة جنائية للمواطن المصري مجدي مكين نسيت تكتب خانة الديانة صح.. متآمر وأهبل!”.
وكان موقع “اليوم السابع” قد نشر صحيفة الحالة الجنائية للمسيحي الذي قتل في قسم الأميرية، وظهر في خانة الديانة أنه “مسلم”؛ الأمر الذي أثار السخرية من الموقع الإخباري الممول من الكنيسة والمخابرات الحربية.

 

*سفير إسرائيل بالقاهرة: القضية الفلسطينية لم تعد أولوية لمصر

قال سفير الاحتلال الإسرائيلي في القاهرة ديفد غوفرين إن القضية الفلسطينية لم تعد على ما يبدو تحتل الأولوية لدى نظام  عبد الفتاح السيسي.
وأشار غوبرين في مقال له بصحيفة يديعوت أحرونوت إلى أنه يبدو واضحا أن القضية الفلسطينية لم تعد تحتل أولوية على رأس جدول أعمال صناع القرار في مصر اليوم، في ظل الضائقة الاقتصادية وارتفاع أسعار المواد الغذائية الأساسية والوقود ومعدلات البطالة الآخذة بالازدياد.

وأضاف أن الضائقة الاقتصادية باتت هي المشاكل المزمنة التي يعانيها المواطن المصري وليس القضية الفلسطينية.

ورأى أن جدول الأعمال الإقليمي الذي يشغل بال “السيسي” هو إيجاد تحالف إقليمي بين دول المنطقة على أساس الاحتياجات الأمنية والإستراتيجية، وباتت إسرائيل في نظره إحدى المصادر المركزية للاستقرار الإقليمي، كونها تحارب حركة حماس وباقي الجهات المعادية في المنطقة.

واعترف غوبرين في مقاله بأن التقدم في العلاقات المصرية الإسرائيلية يواجه معارضة الجهات الناصرية والإسلامية لكل عملية تقارب بينهما، كما تمثل أخيرا بإقصاء توفيق عكاشة من عضويته ببرلمان العسكر المصري عقب لقائه السفير الإسرائيلي السابق في القاهرة، ورفض لاعب الجودو المصري مصافحة نظيره الإسرائيلي في الألعاب الأولمبية في البرازيل.

وألمح إلى أنه بعكس اتفاق السلام بين الأردن وإسرائيل القائم في معظمه على احتياجات اقتصادية، فإن الجزء الأساسي من اتفاق السلام مع مصر قائم على منطلقات أمنية.

ومع ذلك، فقد رأى السفير الإسرائيلي أن الأوضاع السياسية في مصر تشير إلى أن الإرث الذي تركه الرئيس الراحل أنور السادات ما زال قائما حتى اليوم، في الذكرى السنوية التاسعة والثلاثين لزيارته التاريخية لإسرائيل.

ووصف تلك الزيارة بأنها أحدثت تحولا دراماتيكيا في الشرق الأوسط بأسره، وبقي اتفاق السلام بين القاهرة وتل أبيب مستقرا، رغم أنه ما زال سلاما باردا، والتوقعات الإسرائيلية منه لم تتحقق بعد، لكن مسيرة السادات ما زالت قائمة في مصر.

وقطع غوبرين بأنه رغم مرور مدة زمنية طويلة على تلك الزيارة، فإن النظام المصري الحالي لا يزال ملتزما بحل الدولتين بين الفلسطينيين والإسرائيليين، بينما اعتبر أن المبادرة العربية للسلام تلعب دورا رئيسا في هذه العملية.
وأكد أن الفترة منذ زيارة السادات إلى القدس شهدت تطورا ملحوظا في التعاون الأمني الذي وافقت إسرائيل بموجبه على نشر قوات مصرية في شبه جزيرة سيناء، والسماح للطائرات المصرية والإسرائيلية بالعمل على طول الحدود المشتركة في إطار مكافحة الجهات المعادية للجانبين، إذ لم يكن ذلك مسموحا به قبل أربعة عقود، ولم يكن ممكنا حتى الحلم بأن يحصل شيء كهذا.

وأعرب في ختام مقاله عن أمله في أن تسفر هذه التقاربات الثنائية بين القاهرة وتل أبيب عن انفتاح أكثر في مجالات التعاون الاقتصادي والزراعي والسياحي

 

* إخلاء سبيل الشيخ محمود شعبان و13 من قيادات الجبهة السلفية

أخلت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار شعبان الشامي سبيل الشيخ محمود شعبان و ١٣ من قيادات الجبهة السلفية على ذمة القضية ٦٨٢لسنة ٢٠١٤ وإلغاء التدابير الاحترازية.

وكانت هيئة مغايرة قد أخلت سبيل الشيخ شعبان وعدد من قيادات الجبهة السلفية في يوليو الماضي بتدابير إحترازية.

وتضمنت قرارات إخلاء السبيل عددا كبيرا من المتهمين فى القضية رقم 682 لسنة 2014 المعروفة بـ”الجبهة السلفية”، على رأسهم القيادات، وهم كل من: الشيخ محمود شعبان، وأشرف عبد المنعم، وهشام مشالى، وخالد غريب، وأحمد مولانا، ومحمد حسان، وأحمد صفوت، وسعد حجاج، ومحمد رمضان، ومحمد محسن، وولاء عبد الفتاح.

 

 *#صرخة_سيناء يتصدر تويتر .. ونشطاء: خربوها العسكر

تصدر هاشتاج #صرخة_سيناء، تريند موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، اليوم الأحد، للمطالبة بتوجيه أنظار العالم على مأساة أهالي سيناء جراء قتلهم يوميًا دون الشعور بهم وبأحوالهم السيئة.
وتبارى النشطاء ورواد تويتر على وصف المأساة المكتومة، حيث قالت صحفي خواطر سيناوي: تم تجريف آلاف الأشجار من الزيتون في رفح والشيخ والعريش ويطلعوا يكلمونا عن التنمية.

فيما قالت يارا: احنا بنموت كل يوم نفسيًا كفاية وجع كفاية دم ومحدش حاسس بينا حكومة فاشلة رئيس فااااشل محافظ فاشل برضو.
وعلق صدام شريف: أهالي سيناء بيحاسبوا علي مشاريب ٩٠ مليون مصري.
وقال ميدو: الناس هناك تقريبًا مش عايشة الكل منتظر الموت في أي لحظة ناس بتنام على ضرب النار والحظر وتصحى عل التفجيرات والدم.
فى حين وصف المهندس أحمد الأمر بقول: عن صرخة طفل يبكي من صوت القصف .عن دموع أم تركت ماتملك لمستقبل مجهول.عن حسره أب يقف مكتوف الأيدي أمام واقع مرير #صرخة_سيناء.
وقالت أنوار أحمد،_تهجير _اعتقال،_تجريف المزارع _نسف المنازل _حملات تفتيش_المعاناه مع الكماين _الحظر … إلخ
سينا خربوها العساكر
وقالت منار: لك الله يا سينا.. بإذن الله النصر قريب وسوف تظل حره ..أنتي أرض الفيروز✌✌ #صرخه_سيناء.
وعلق أحمد اليمانى، وهجيرلـ أهل سيناء وبيع أراضى النوبة فى مزاد خطةمرسومة لتفتيت مصر من هذا الخائن أسأل الله ألا يمكنه.
بينما ردت ريحانة الثورة،#السيسي لينا جيران نأمن حدودهم (اليهود) فجعل #سيناء_خارج_التغطيه يذبح ينتهك حرمات يهجر يبيع يقذف بالصورايخ يقتلع شجر الزيتون.

 

* السير الذاتية للضباط المتهمين بمحاولة اغتيال السيسي

ملازم أول محمد جمال الدين عبدالعزيز، مواليد 9 أبريل 1991، وخريج دفعة 2012.

ملازم أول خيرت سامى عبدالحميد محمود السبكى، مواليد 8 مايو 1991، وخريج دفعة 2012.

وإسلام وئام أحمد حسن، مواليد 19 نوفمبر 1990، وخريج دفعة 2012.

ملازم أول كريم محمد حمدى حمزة، خريج دفعة 2007.

وقد أمر المستشار نبيل صادق، النائب العام، بإحالة 292 متهمًا شكلوا 22 خلية إرهابية إلى النيابة العسكرية، وتبين أنهم حاولوا اغتيال عبدالفتاح السيسى، مرتين.

وأصدر النائب العام، اليوم الأحد، بيانًا عن تفاصيل محاولتىْ اغتيال الرئيس السيسى، إحداهما فى السعودية، أثناء أداء مناسك العمرة، والثانية فى مصر، عن طريق خلية ضباط الشرطة المفصولين “من بينهم الضباط الملتحون“.

وقال البيان، إن تلك المحاولة قام بها 6 ضباط سابقين، وطبيب أسنان، وقاد الخلية الضابط محمد السيد الباكوتشى.

واعترف المتهم الأخير بانضمامه لخلية إرهابية، تعتنق الأفكار التكفيرية، القائمة على تكفير الحاكم ومعاونيه، من رجال القوات المسلحة والشرطة، ووجوب قتالهم، بدعوى عدم تطبيق الشريعة الإسلامية، وسعيه وآخرين للالتحاق بتنظيم ولاية سيناء.

تمت إحالة المتهمين من النيابة العامة إلى القضاء العسكرى، لاستكمال التحقيقات.

 

 * تفاصيل…إحالة 292 مواطن للقضاء العسكري لمحاولتهم إغتيال “السيسي” في السعودية

وافق المستشار نبيل احمد صادق النائب العام على إحالة أكبر قضية شملها 292 متهمًا إلى القضاء العسكري لتكوينهم 22 خلية تابعة لتنظيم ولاية سيناء وتم ضبط 158 متهما وتم اخلاء سبيل 7 منهم.

أجريت التحقيقات في القضة على مدى أكثر من عام أدلى خلالها 66 متهما في القضية باعترفات تفصيلية تخص وقائع القضية والهيكل التنظيمي لما يسمى بـ (ولاية سيناء) وعدد أعضاء التنظيم ومصادر التمويل وعدد وأسماء بعض القيادات الهيكلية، فيما لم يكشف المتهمون عن أسم (والي التنظيم) حيث تبين من التحقيق أنهم ليسوا على علم باسمه أو هويته، وأنهم كانوا يتلقون التعليمات الخاصة بالمخططات وتنفيذها من قيادات بالتنظيم، دون أن يعلم أي منهم بوالي التنظيم.

كشفت التحقيقات أن المتهم هشام عبد الحليم الكتش يعيش فى سوريا باع كل املاكه وممتلكاته فى مصر مكلف قريب له باعطاء المبلغ مليون دولار لبعض أعضاء الخليه.

وتبين من اعترفات المتهمين بقيام مجموعة كبيره من المتهمين بتهريب اسلحه من قطاع غزه الى سيناء بالاضافه الى ضبط اسلحه وذخائر ومبالغ ماليه مع المتهمين المقبوض عليهم وكتب تكفيرية .وضبط عدد من البطاقات التى تحمل اسماء وهمية لاعضاء التنظيم ومبالغ ماليه بالدولار.

وبحسب النحقيقات التى اشرف عليها المستشار خالد ضياء المحامى العام الأول تنظيم أنصار بيت المقدس قامت كوارده بمبايعة ابو بكر البغدادي وأصبحوا ولاية تابعة للتنظيم سموا نفسهم ولاية سيناء وان كل أعمالهم تتم باسم تنظيم داعش وكانت الوقائع باستهداف الأكمنة، قاموا بعمل أكمنة عن طريق النزول وتفتيش السيارات.

 وعند اخطار الداخلية والبحث عنهم يعودوا مرة أخري الي الاختباء في الجبال تضمنت التحقيقات واقعة اغتيال ثلاث قضاة بالعريش في سيارة ميكروباص وقام برصد القضاة الارهابي طارق محمود شوقي نصار من منطقة بئر العبد حتي وصولهم العريش بينما تولي تنفيذ الواقعة إرهابيين هما محمد احميد زيادة وجواد عطا الله سليم حسن.

وتضمنت الواقعة الثانية استهداف مقر إقامة القضاة المشرفين على الانتخابات البرلمانية بمحافظة شمال سيناء بأحد الفنادق والتي أسفر عنها مقتل قاضيين و 4 افراد شرطة ومواطن وقام بتنفيذ الواقعة عمرو محمود عبد الفتاح احمد المكني ابو وضاح واسماعيل احمد عبد العاطي اسماعيل عيد المكني ابو حمزة المهاجر.

أما الواقعة الثالثة فهي اغتيال المقدم ابراهيم احمد بدران سليم مدير ادارة تأمين الطرق والافواج السياحية بشمال سيناء والقوة المرافقة له ورقيب شرطة عبد السلام عبد السلام سويلم والمجند حماده جمال يوسف والذى تم اغتياله بمنطقة جسر الوادي بمنطقة العريش الواقعة الرابعة تفجير الانتحاري عادل محمد عبد السميع الشوربجي بتكليف من شقيقه القيادي محمد في اتوبيس يقل سياح كوريين بمدينة طابا بجنوب سيناء، والذى أسفر عن وفاة 3 سائحين وسائق الناقلة واصابة عدد كبير من السياح.

الواقعة الخامسة عن طرق رصد واستهداف الكتيبة 101 قوات مسلحة بشمال سيناء بقذائف الهون عدة مرات ويتم التحقيق فيها بمعرفة النيابة العسكرية وتم ارسال القضية.

أما الواقعة السادسة زرع عبوات ناسفة بطريق مطار العريش استهدفت مدرعات القوات المسلحة والشرطة اثناء مرورها بالطريق، و استهداف قسم ثالث العريش باستخدام سيارة مفخخة قادها الانتحاري احمد حسن ابراهيم منصورو استهداف ادارة قوات امن العريش بسيارة مفخخة.

 الواقعة التاسعة سرقة سلاح آلي وخزنتين بالاكراه من قوات الحماية المدنية واستهداف مبني الحماية المدنية وشركة الكهرباء بالعريش وسرقة ما بهما من منقولات، والواقعة العاشرة اطلاق نيران على معسكر الأمن المركزي بالاحراش بمدينة رفح.

والواقعة الحادية عشر استهداف القوات المرابطة بكمين الزهور بشمال سيناء، والواقعة الثانية عشر اطلاق نيران علي أكمنة القوات المسلحة واستهدافها منها اكمنة في مناطق الوفاء والشلاق والقمبذ وقبر عمير والخروبة.

والواقعة الثالثة عشر محاولة الاستيلاء علي كميني ابو سدرا وابو الرفاعي وقسم شرطة الشيخ زويد وراح ضحيتها أكثر من 40 إرهابيا واعترف فيها تفصيليا المتهم ابراهيم الأسود.

الواقعة الرابعة عشر زرع عبوات ناسفة بخط سير قوات الجيش والشرطة بالطريق الدولي الساحلي بطريق قسم رابع العريش وتفجيرها، الواقعة الخامسة عشر عن طريق رصد مبني وزارة الداخلية ومبني المخابرات الحربية براس سدر ومطار ابو حماد بالشرقية وسفارات روسيا وفرنسا وبلجيكا وبورما ومحطة الكهرباء المتنقلة برأس سدر.

الواقعة السادسة عشر رصد أحد الأقوال الأمنية أسفل جسر العوائد ومقر القوات البحرية بالاسكندرية وبعض الوفود السياحية بفندق العلمين ورصد القيادي السفلي ياسر برهامي تمهيدا لاستهدافه.

الواقعة السابعة عشر الرصد والتخطيط لاغتيال رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، وكشفت التحقيقات أن التخطيط تم بين خليتين احدهما بالسعودية لاستهدافه أثناء اداءه مناسك العمرة في مكة المكرمة وكان احد العاملين ببرج الساعة احمد عبد العال بيومي وباسم حسين محمد حسين ومحمود جابر محمود علي عاملين بفندق سويس اوتيل ببرج الساعة بمكة المكرمة.

 واعترف المتهم احمد بيومي قائد الخلية بالسعودية بتشغيله باقي المتهمين بناء على طلب سعيد عبد الحافظ احمد عبد الحافظ وقام برصد السيسي المتهم باسم حسين محمد حسين كما رصد مهبط طائرات الأسرة الحاكمة بالسعودية ببرج الساعة.

 وقاموا بشراء بعض المواد التي تدخل في تصنيع العبوات شديدة المتفجرات من سوق الكعكي بمكة المكرمة وتخزينها بالطابق 34 بالفندق معتقدين أن الرئيس السيسي سيقيم بالفندق اثناء مناسك العمرة وذلك لقيام الرئاسة بالحجز في الفندق وتركوا المواد المتفجرة حتي استهدافه في العام المقبل واعترف احد المتهمين بعرض زوجته ارتداء حزام ناسف لتفجير نفسها حتي تشغل القوات في الوقت الذى يقوم فيه أعضاء باقي الخلية باستهدافه.

كما كشفت التحقيقات عن محاولة استهداف الأمير نايف واعترف بذلك طبيب الاسنان علي ابراهيم حسن مشيرا الي ان احمد بيومي الطحاوي ومحمود جابر محمود علي انهم خططوا لاستهداف السيسي والامير نايف وان هناك سيدة تدعي الدكتورة مرفت زوجة احمد بيومي ستفجر نفسها لعدم تفتيش السيدات.

اما واقعة محاولة اغتياله عن طريق خلية ضباط الشرطة المفصولين “من بين الضباط الملتحين” وقام بها 6 ضباط و طبيب اسنان وقاد الخلية الضابط محمد السيد الباكوتشي  وافرادها محمد جمال الدين عبد العزيز وخيرت سامي عبد المجيد محمود السبكي والطبيب علي ابراهيم حسن محمد وتولي قيادة الخلية بعد وفاة الباكوتشي واعضائها عصام محمد السيد علي العناني واسلام وسام احمد حسنين وحنفي جمال محمود سليمان وكريم محمد حمدي محمد حمزة ضابط شرطة بالامن المركزي واعترف الاخير بانضمامه لخلية ارهابية تعتنق الافكار التكفيرية قائمة علي تكفير الحاكم ومعاونيه من رجال القوات المسلحة والشرطة ووجوب قتالهم بدعوي عدم تطبيق الشريعة الاسلامية وسعيه وآخرين للالتحاق بتنظيم ولاية سيناء.

والتحق للعمل بقطاع الأمن المركزي عام 2007 وتلقي دورات تدريبية مكثفة نهضت بقدراته القتاليه واستخدامه للاسلحة النارية وارتبط بعلاقة صداقة بزميله محمد السيد الباكوتشي الذى دعاه وآخرين الي إطلاق اللحية والالتزام دينيا عام 2012 وهو ما لاقي قبول لدي بعض الضباط وبعدها تم احالة الباكوتشي إلى الاحتياط بحكم وظيفته كان يعلم خطة فض تجمع الاخوان المسلمين بمنطقة رابعة العدوية وبلغ بها الضابط محمد البكاتوشي، مشيرا إلى أن الخلية التي انضم لها تهدف لتنفيذ عمليات ارهابية ضد رئيس الجمهورية وبعض القيادات الأمنية بوزارة الداخلية وصولا لاسقاط نظام الحكم القائم في البلاد وقائد الخلية محمد السيد الباكوتشي أعد لعناصر الخلية برنامجا تدريبيا قائم على محورين احدهما فكري يعتمد علي الافكار التكفيرية في المقرات التنظيمية بعيادة المتهم علي ابراهيم حسن محمد “طبيب الاسنانبمدينة الشروق وتم الاطلاع علي بيانات تنظيم داعش والمحور الثاني عسكريا ويقوم علي اتخاذ اسماء حركية لكل واحد منهم واستخدام هواتف محمولة غير مزودة ببرامج للاتصال بشبكة المعلومات الدولية لاستخدامها في التواصل فيما بينهم تجنبا للرصد الأمني وتدارسوا فيما بينهم كيفية استهداف موكب رئيس الجمهورية اثناء مروره بأى طريق عام أثناء تعيينهم ضمن الخدمات الأمنية المشاركة في تأمينه بصفتهم ضباط أمن مركزي وكذلك تدارسوا كيفية استهداف وزير الداخلية السابق محمد ابراهيم بصفته من اصدر قرارا بفض اعتصام رابعة وكان يجتمع كثيرا بضباط الامن المركزي في القطاع واللواء مدحت المنشاوي مساعد وزير الداخلية للأمن المركزي سابقا بصفتهما المسئولين عن فض تجمهر رابعة العدوية واحد اعضاء الخلية المتهم حنفي جمال محمود كان احد افراد طاقم حراستهاما واقعة محاولة اغتياله عن طريق خلية ضباط الشرطة المفصولين من بين الضباط الملتحين” وقام بها 6 ضباط و طبيب اسنان وقاد الخلية الضابط محمد السيد الباكوتشي  وافرادها محمد جمال الدين عبد العزيز وخيرت سامي عبد المجيد محمود السبكي والطبيب علي ابراهيم حسن محمد وتولي قيادة الخلية بعد وفاة الباكوتشي واعضائها عصام محمد السيد علي العناني واسلام وسام احمد حسنين وحنفي جمال محمود سليمان وكريم محمد حمدي محمد حمزة ضابط شرطة بالامن المركزي واعترف الاخير بانضمامه لخلية ارهابية تعتنق الافكار التكفيرية قائمة علي تكفير الحاكم ومعاونيه من رجال القوات المسلحة والشرطة ووجوب قتالهم بدعوي عدم تطبيق الشريعة الاسلامية وسعيه وآخرين للالتحاق بتنظيم ولاية سيناء.

والتحق للعمل بقطاع الامن المركزي عام 2007 وتلقي دورات تدريبية مكثفة نهضت بقدراته القتاليه واستخدامه للاسلحة النارية وارتبط بعلاقة صداقة بزميله محمد السيد الباكوتشي الذى دعاه وآخرين الي إطلاق اللحية والالتزام دينيا عام 2012 وهو ما لاقي قبول لدي بعض الضباط وبعدها تم احالة الباكوتشي الي الاحتياط بحكم وظيفته كان يعلم خطة فض تجمع الاخوان المسلمين بمنطقة رابعة العدوية وبلغ بها الضابط محمد البكاتوشي، مشيرا إلى أن الخلية التي انضم لها تهدف لتنفيذ عمليات ارهابية ضد رئيس الجمهورية وبعض القيادات الأمنية بوزارة الداخلية وصولا لاسقاط نظام الحكم القائم في البلاد وقائد الخلية محمد السيد الباكوتشي اعد لعناصر الخلية برنامجا تدريبيا قائم علي محورين احدهما فكري يعتمد علي الافكار التكفيرية في المقرات التنظيمية بعيادة المتهم علي ابراهيم حسن محمد “طبيب الاسنانبمدينة الشروق وتم الاطلاع على بيانات تنظيم داعش والمحور الثاني عسكريا ويقوم علي اتخاذ اسماء حركية لكل واحد منهم واستخدام هواتف محمولة غير مزودة ببرامج للاتصال بشبكة المعلومات الدولية لاستخدامها في التواصل فيما بينهم تجنبا للرصد الأمني وتدارسوا فيما بينهم كيفية استهداف موكب رئيس الجمهورية اثناء مروره بأى طريق عام أثناء تعيينهم ضمن الخدمات الأمنية المشاركة في تأمينه بصفتهم ضباط أمن مركزي وكذلك تدارسوا كيفية استهداف وزير الداخلية السابق محمد ابراهيم بصفته من اصدر قرارا بفض اعتصام رابعة وكان يجتمع كثيرا بضباط الامن المركزي في القطاع واللواء مدحت المنشاوي مساعد وزير الداخلية للأمن المركزي سابقا بصفتهما المسئولين عن فض تجمهر رابعة العدوية واحد اعضاء الخلية المتهم حنفي جمال محمود كان احد افراد طاقم حراسته.

 

 *ارتفاع سعر الدولار في البنوك مسجلًا 17.75 جنيهًا للبيع

كسر الدولار حاجز الـ17 جنيها، واقترب من الـ18 في عدد من البنوك، حيث سجّل بنك الشركة المصرفية العربية الدولية SAIB أعلى سعر شراء 17.2 جنيها و17.75 جنيها للبيع، وسجّل بنك بيريوس نحو 17.10 جنيها للشراء و17.75 جنيها للبيع.
وصل في مصرف أبوظبي الإسلامي 17 جنيها للشراء، 17.50 جنيها للبيع، كما ووصل سعر الدولار في البنك المصري الخليجي 16.50 جنيها للشراء، و17.50 جنيها للبيع.
وبلغ في بنك مصر بـ17 جنيها للشراء و17.40 جنيها للبيع، وفي البنك الأهلي 17.10 جنيها للشراء و17.35 جنيها للبيع، والبنك التجاري الدولي 17.10 جنيها للشراء و17.35 جنيها للبيع.

 

*منع ناشطة حقوقية مصرية من السفر إلى الأردن

منعت السلطات المصرية، أمس السبت، محامية مهتمة بالنشاط الحقوقي النسائي في مصر، من السفر، إلى الأردن، بدعوى إدراجها على قوائم الممنوعين من السفر.

وفي تصريحات للأناضول، قالت الناشطة الحقوقية والمحامية عزة سليمان، مدير مركز “قضايا المرأة (غير حكومي مقره القاهرة)”: “سلطات مطار القاهرة، منعتني مساء أمس، من المغادرة إلى الأردن، بزعم صدور قرار بمنعي من السفر منذ الخميس الماضي، رغم عدم إدراجي على ذمة أية قضية“.
وحول أسباب منعها من السفر، قالت “لا أعلم حتى الآن، نعيش حالة من الفوضى“.
واتهمت سليمان، النظام في مصر، بأنه “بوليسي، يسعى إلى تخويف الجميع”، بحسب قولها.
وأوضحت أنها “ستتوجه غدًا، إلى مكتب النائب العام (نبيل صادق)، بوسط القاهرة، للاضطلاع على أسباب منعها من السفر، وهل هي متهمة في قضية أم لا“.
في المقابل، قال مصدر أمني بالمطار للأناضول، رفض ذكر اسمه كونه غير مخول بالحديث للإعلام، إن “عزة سليمان مُنعت من السفر، بناء على قرار صادر الخميس الماضي بإدراجها علي قوائم الممنوعين من السفر وفق طلب قاضي التحقيقات (لم يسمه) لطلبها في إحدى القضايا (لم يذكرها)”.
وبدورها، أدان مركز قضايا المرأة المصرية، منع رئيسة مجلس أمنائه عزة سليمان، من السفر، بناء على أمر قضائي صادر بتاريخ 17 نوفمبر 2016 (وفق سلطات المطار).
وأكد المركز، في بيان اطلعت عليه “الأناضول”، أنه لم يتم استدعاء عزة سليمان للتحقيق على خلفية أي قضية، كذلك عدم تواجد المؤسسة على أي قضية حالية أو سابقة“.
ووفق البيان، كانت عزة سليمان، متوجهة إلى الأردن؛ للمشاركة في تدريب حركة حقوقية مهتمة بالشأن النسائي.
واعتبر “قضايا المرأة” أن “المنع يعد جزءًا من الاستهداف ضد المدافعات والمدافعين عن حقوق الانسان والتي ازدادت حدتها في الآونة الأخيرة”، وفق بيانها.
ومنذ الإطاحة بأول رئيس مدني منتخب ديمقراطيًا بمصر “محمد مرسي”، منتصف 2013، يتعرض سياسيون وإعلاميون ونشطاء، في وقائع مشابهة للمنع من السفر، دون ذكر أسباب واضحة من الجهات الأمنية في كثير من الأحيان.

 

* كيف حوّلت الانقلابات العسكرية النقود إلى “أوراق كلينكس”؟

فى مقارنة كاشفة، توضح مدى استدلال تأثير حكم الديمقراطية وبين الانقلاب، ذكرت صحيفة “الفاينانشيال تايمز” مؤخرًا في تقرير لها تاريخًا مختصرًا لسعر الدولار أمام الليرة التركية.

وأضافت في تقرير لها مؤخرًا أنه أثناء انقلابات جمهورية الضباط

 سنة 1966 : الدولار = 9 ليرة

سنة 1980 : الدولار = 90 ليرة

سنة 1988 : الدولار = 1300 ليرة

سنة 1995 : الدولار = 45000 ليرة

وأضافت أنه في بداية حكم العدالة والتنمية، في سنة 2001 : الدولار = 1650000 ليرة (مليون وستمائة وخمسين ألف ليرة) وبعد 13 عامًا من حكم مدني إسلامي عادل: بلع سعر الدولار اليوم 2.77 ليرة للدولار.

وذكرت أنه في سنة 1995 سجلت موسوعة جينيس الليرة التركية كأكثر عملات العالم انخفاضًا، بينما في العام 2014 سجلت نفس الموسوعة الليرة التركية كأكثر عملات العالم ارتفاعًا.

أما في مصر، فالانقلاب العسكري، جعل من مصر ملاذًا للفقر والتشرد والاستبداد، زادت به نسبة الفقر وانخفاض الجنيه المصرى، يومًا ما كان الجنيه المصري يعادل 7.44 جرامات من الذهب، واليوم جرام الذهب يعادل نحو 300 جنيه مصري، فكيف تهاوت قيمة الجنيه المصري عبر الزمن؟

في عهد الملك فاروق “1936 1952″ بلغت قيمة الجنيه نحو 4 دولارات، حين خرجت مصر من الحرب العالمية الثانية كانت دائنة لبريطانيا بمبلغ 430 مليون جنيه إسترليني.

وعقب انقلاب يوليو 1952، واصل الجنيه تراجعه أمام الدولار الأمريكي ليبلغ في عهد جمال عبد الناصر “1954ــ 1970″ نحو 2.5 دولار، وبلغت قيمة أوقية الذهب 38.9 دولارًا.

في عام 1979 وصل سعر الدولار تحت حكم السادات إلى 60 قرشًا، وبلغ سعر أوقية الذهب 459 دولارًا.

في عهد قائد الانقلاب العسكرى، عبد الفتاح السيسي، تحول الجنيه المصرى إلى “ورق كلينكس” لا يسمن ولا يغنى من جوع، وفقد الجنيه المصري نحو 6.7% من قيمته بما يوازي 48 قرشًا، حيث تسلم السيسي السلطة في يونيو 2014، وكان سعر صرف الدولار يساوي 7.15 جنيهات، ووصل حاليا إلى 7.63 جنيه، وذلك رغم الدعم الخليجي الكبير والذي تجاوز حسب تقديرات 50 مليار دولار، دون أن ينعكس ذلك على زيادة الاحتياطي من العملات الأجنبية.

وقد فقد 3077% من قيمته مقابل الدولار، خلال الفترة من عام 1952 حتى الآن، وهى الفترة التي تولى الحكم فيها رؤساء من المؤسسة العسكرية باستثناء عام واحد حكم فيه رئيس مدني منتخب. 

وبينما كان الجنيه يعادل نحو 3 جرامات من الذهب عام 1952 أصبح جرام الذهب بـ290 جنيهًا الآن، فإلى أي قاع سحيق يهوي الجنيه المصري الذي كان عملة أقوى من عملة بريطانيا العظمى يوم كانت عظمى؟

 

 

 

السيسي أفشل من حكم مصر والصحفيون والمعلمون ينتفضون.. السبت 19 نوفمبر.. العسكر يبتلعون اقتصاد مصر

 1500 معلم يبدؤون إضرابًا مفتوحًا

1500 معلم يبدؤون إضرابًا مفتوحًا

السيسي أفشل من حكم مصر والصحفيون والمعلمون ينتفضون.. السبت 19 نوفمبر.. العسكر يبتلعون اقتصاد مصر

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

* قوات الأمن المركزى وقوات التدخل السريع  يغلقوا الشوارع المحيطة بنقابة الصحفيين

 

*خبراء المفرقعات يقومون بتمشيط منطقة دير القديس سمعان عقب انفجار قنبلة بمحيطه

خبراء المفرقعات يقومون بتمشيط منطقة دير القديس سمعان عقب انفجار قنبلة بمحيطه أسفرت عن مقتل طفل وإصابة 3 آخرين

 

 * تأييد حبس سيدتين تم اعتقالهما بالمترو لحديثهما عن ارتفاع الأسعار

توالت الأحكام الجائرة، اليوم السبت، ضد مختلف فئات الشعب المصري، ليستمر تحدي قائد الانقلاب للغلابة، حيث رفضت نيابة مصر القديمة، الاستئناف المقدم من محامي سيدتين، تم اعتقالهما من قبل عناصر من أفراد الأمن داخل محطة مترو السيدة زينب، لمجرد حديثهما عن غلاء الأسعار داخل المترو.

يأتي ذلك على خلفية اعتقال سيدتين هما ياسمين نادي محمد، 27 سنة، وأمل صابر إبراهيم 36 سنة، والمقيمتان بمدينة شبرا الخيمة بمحافظة القليوبية، من داخل محطة مترو السيدة زينب، يوم الإثنين الماضي الموافق 7 نوفمبر الحالي؛ بسبب حديثهم عن ارتفاع فواتير الكهرباء والمياه والغاز وغلاء الأسعار، أثناء تواجدهم داخل مترو الأنفاق.

وفي وقت سابق اليوم، أصدرت محكمة الجنح، في حكم هو الأول من نوعه، قرارًا بالحبس عامين لكل من نقيب الصحفيين المصريين يحيى قلاش، واثنين من أعضاء مجلس النقابة بتهمة “إيواء مطلوبين للعدالة”، وكفالة مالية 10 آلاف جنيه لكل منهم لوقف التنفيذ.
ويقبع في معتقلات الانقلاب ما يزيد على 80 ألف معتقل داخل السجون لرفضهم للانقلاب العسكري، في الوقت الذي يخصص فيه قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي مليارات الجنيهات لبناء سجون جديدة، رغم حالة الانهيار الاقتصادي التي تمر بها البلاد على يد الانقلاب

 

 

* أمن الانقلاب يواصل اعتقال “سمية عبدالفتاح” رغم قرار النيابة بالإفراج عنها

تواصل قوات أمن الإنقلاب بمركز شرطة كفر صقر بالشرقية تعنتها لليوم الثالث علي التوالي وترفض الإفراج عن السيدة ” سمية محمد عبد الفتاح” بعد قرار النيابة بإخلاء سبيلها بكفالة 1000 جنيه، يوم الخميس الماضي.

كانت قوات امن الإنقلاب بمركز شرطة كفر صقر بالشرقية، إعتقلت”عبدالفتاحأثناء تواجدها بنيابة كفر صقر صباح أمس الاربعاء، بالتزامن مع عرض زوجها المعتقل، محمد أحمد عبدالله علي النيابة، في محاولة منها للإطمئنان عليه وإعطائه بعض الأطعمة والأدوية، والملابس الشتوية كونه مريض ومسن، واقتادها لمركز الشرطة، لتجد نفسها تواجه تهم السب والقذف والإعتداء علي ضباط الشرطة، خلال محضر ملفق.

 

 * الصحفيون تنتفض ضد حبس النقيب.. فعلها عبفتاح ولم يفعلها عبد الناصر في جبروته

ما إن قضت محكمة عابدين المنعقدة بمنطقة قصر النيل، بمعاقبة نقيب الصحفيين يحيى قلاش، وعضوي مجلس النقابة جمال عبدالرحيم وخالد البلشي، بالحبس سنتين وغرامة 10 الاف جنيه على كل واحد منهم، في أول سابقة تاريخية لم يستطع أن يفعلها الملك فاروق أو جمال عبد الناصر في عز قوته وتجبره، إلا وأمطر السياسيون والصحفيون مواقع التواصل الاجتماعي وبوابات الأخبار بتعليقاتهم الغاضبة على الحكم.
وأبدى يحيى قلاش، نقيب الصحفيين دهشته من الحكم الصادر في حقه وخالد البلشي وجمال عبدالرحيم، عضوي مجلس النقابة، بالحبس سنتين مع الشغل وغرامة 10 آلاف جنيه، في اتهامهم بـ”إيواء الصحفيين عمرو بدر ومحمود السقا داخل مبنى النقابة“.
وقال قلاش- في تصريحات صحفية اليوم السبت- إنه “مندهش من صدور مثل هذا الحكم، فالمحكمة أصدرت أقصى عقوبة رغم أنه لا توجد قضية وأركانها منعدمة، وأضاف قلاش أن دفاع النقابة قدم 10 مرافعات.
فيما قال الكاتب الصحف ممدوح الولي نقيب الصحفيين الأسبق ورئيس مجلس إدارة الأهرام “الأسبق” على صفحته بموقع “فيس بوك” اليوم إنه “بعد قرار حبس نقيب الصحفيين والوكيل والسكرتير العام، وقانون الجمعيات ، والبرلمان الديكور، وقانون التظاهر، وقتل الإعلاميين وسجنهم، هل ما زال هناك شك لدى البعض أننا نعيش في ظل إنقلاب عسكري معاد للحريات منذ الثالث من يوليو 2013؟“.
فيما طالب الكاتب الصحفي عبد الناصر سلامة رئيس تحرير “الأهرام” السابق، على صفحته بـ “فيس بوك” جميع الصحف للاحتجاب غدا والامتناع عن الصدور من اليوم.
وأضاف: إن حكم اليوم هو الأول من نوعه في مصر والعالم، قائلاً: “مش قال لكم الجن هيحتار فينا“.
فيما قال الكاتب الصحفي سليم عزوز على صفحته: “أول حكم بحس نقيب الصحفيين منذ أن تأسست النقابة قبل 75 عامًا.. لم يفعلها الملك فاروق.. وعبد الناصر قام بحل مجلس النقابة ولم يفعلها.. والسادات لف ودار من أجل تحويل النقابة لنادي وفشل ولم يفعلها.. ومبارك اهتم بالوسائل التي تضمن فوز مرشحي النظام ولم يفعلها.. ومرسي الذي تحولت النقابة إلي بديل للحزب الناصري المتوفي في يوم مولده ووقف مجلسها ضده لم يفعلها.. فعلها عبدو!”.
فيما دعت حنان فكري، عضو مجلس نقابة الصحفيين، اليوم السبت، كل الصحفيين في مصر، إلى الاحتشاد، والتجمع على سلالم النقابة، ردًا على الأحكام الصادرة بحق النقيب يحيى قلاش وعضوين بالمجلس.
وقالت فكري، في تصريحات صحفية إنها “تدعو للاحتشاد والتجمع العاجل لكافة الصحفيين، على سلالم النقابة؛ لاتخاذ رد موحد ضد القرار القضائي“.
وأضافت حنان فكري، عضو مجلس نقابة الصحفيين، إن الحكم بحبس نقيب الصحفيين يحيى قلاش سنتين مع كفالة 10 آلاف جنيه “هو إهانة لكل صحفيين مصر، ولا يمكن أن تشهد أي دولة في العالم حبس نقيب الصحفيين“.
وأوضحت أن مجلس النقابة سيدعو لجمعية عمومية لجموع الصحفيين للتعامل مع الحكم.
وفي وقت سابق اليوم، اصدرت محكمة الجنح، في حكم هو الأول من نوعه، قرارا بالحبس عامين لكل من نقيب الصحفيين المصريين يحيى قلاش، واثنين من أعضاء مجلس النقابة بتهمة “إيواء مطلوبين للعدالة”، وكفالة مالية 10 الاف جنيه لكل منهم لوقف التنفيذ.
ويعد الحكم أوليا قابلا للطعن عليه خلال 60 يومًا وفقًا للقانون المصري. واستمعت المحكمة إلى دفاع المتهمين الذى طالب ببراءة يحيى قلاش وخالد البلشى وجمال عبد الرحيم، من تهمة إيواء مطلوبين أمنيًا داخل مبنى النقابة.
وكانت نيابة وسط القاهرة، برئاسة المستشار محمد نبوي، قررت في وقت سابق إحالة “قلاش والبلشي وعبد الرحيم”، إلى المحاكمة قبل أن تخلي سبيلهم بكفالة 10 آلاف جنيه لكل واحد بعد سماع أقوالهم على خلفية واقعة “اقتحام نقابة الصحفيين” في بداية مايو الجاري، والقبض على “عمرو بدر ومحمود السقا” من داخلها.

 

* أسر 9 من المختفين قسريًّا بالشرقية تطالب بالكشف عن مصيرهم

طالبت أسر المختفين قسريًّا من مدينتى أبوكبير وديرب نجم وأبوحماد  والابراهيمية فى الشرقية بالكشف عن مكان احتجاز ذويهم الذين تم اختطافهم من قبل سلطات الانقلاب بمدد متفاوته وفقا لشهود العيان وترفض سلطات الانقلاب الافصاح عن مكان احتجازهم السرة رفم المناشدات والبلاغات التى تم تحريرها للجهات المعنية
وتواصل قوات أمن الانقلاب لليوم الثانى على التوالى جريمة الاخفاء القسرى لمحمود الوحيد عضو مجلس الشعب ببرلمان 2012 و3 آخرين من مدينة ديرب نجم تم اختطافهم من محل اقامتهم بمدينة العاشر من رمضان فجر أمس الجمعة دون سند من القانون بشكل تعسفى
كما ترفض سلطات الانقلاب الافصاح عن مكان احتجاز عبدالرحمن محمود سلامة القزاز، خريج الأكادمية البحرية لهذا العام،منذ اختطافه  بتاريه 14 نوفمبر الجارىة  من شقته بمحافظة الإسكندرية دون سند من القانون.
أيضا لاتزال سلطات الانقلاب تواصل جريمة الاخفاء القسرى بحق العقيد مهندس بالمعاش  سامي محمد سليمان” والذى يدخل  يومه الثالث والعشرين، منذ في 27 اكتوبر الماضى  دون ذكر الاسباب.
أيضا ترفض سلطات الانقلاب الافصاح عن مكان احتجاز محمد صلاح عبدالعزيز الطالب بكلية التجارة جامعة بنها من مدينة أبوكبير ، والذى يدخل يومه الثامن من الاخفاء القسرى منذ أن قامت قوات أمن الانقلاب باعتقاله من محل عمله بالقاهرة، والذي يعمل فيه بعد اليوم الدراسي للإنفاق علي نفسه وأسرته.
فيما تواصل جريمة الاخفاء القسرى لما يزيد عن 80 يوم بحق الطالب بجامعة الأزهر محمد جمعة علي، من مدينة أبو حماد، منذ اعتقاله بعد توقيف الميكروباص الذي كان يعمل عليه لمساعدة أسرته، نهاية شهر أغسطس الماضي داخل مدينة أبو حماد.
ومنذ ما يقرب من العامين ترفض سلطات الانقلاب الافصاح عن مكان الاحتجاز القسرى للشاب أحمد محمد السيد سعيد، من مدينة الإبراهيمية منذ أن تم اعتقاله من داخل محطة مترو السيدة زينب بالقاهرة مطلع شهر يناير لعام 2015 استمرار لجرائمها التى لا تسقط بالتقادم.

 

* تجديد حبس 6 قيادات عمالية بالنقل العام بتهمة التحريض على التظاهر

قررت نيابة أمن الدولة العليا، اليوم السبت، تجديد حبس 6 أشخاص من القيادات العمالية بهيئة النقل العام، تم القبض عليهم نهاية شهر سبتمبر الماضي، لمدة 45 يوما بتهمة محاولة إثارة الارتباك والتحريض ضد الدولة وإثارة العاملين بهيئة النقل للتظاهر وإحداث نوع من الارتباك في إحدى الهيئات الحكومية بالتزامن مع أول يوم لبدء الدراسة بسبب مطالبهم بحقوقهم المالية المشروعة، بالإضافة إلى تهمة الانضمام لجماعة الإخوان المسلمين.

وحددت النيابة جلسة 15 ديسمبر المقبل، لنظر استئنافهم على تجديد حبسهم على ذمة القضية التي حملت الرقم 745 لسنة 2016 حصر أمن دولة عليا.

وضمت قائمة المتهمين “طارق محمد يوسف من جراج أثر النبي، وطارق محمد السيد بحيري وشهرته طارق البحيري بجراج إمبابة، ومحمد هاشم فرغلي سليمان وأحمد محمود أحمد محمود وشهرته أحمد سوكس من جراج فتح في مدينة نصر، ومحمد عبدالخالق عوض الله من جراج المظلات، وأيمن عبدالتواب سالم محمود”. 

ووجهت النيابة لهم تهم التحريض على الإضراب والامتناع عن نقل المواطنين في أول أيام العام الدراسي للعام الحالي، وإثارة العاملين بالهيئة للتظاهر وإحداث نوع من الارتباك في أحد الهيئات الحكومية بالتزامن مع بدء الدراسة؛ ما يتسبب في إحداث حالة من الفوضى والغضب بين المواطنين.

 

 * الانقلاب يخفي “القزاز” خريج الأكاديمية البحرية وأسرته تناشد التدخل

لليوم الرابع على التوالي، واصلت داخلية الإنقلاب – مديرية أمن الإسكندرية جريمة الإخفاء القسري، بحق عبدالرحمن محمود سلامة القزاز، 24 عامًا، خريج الأكاديمية البحرية دفعة 2016، بعد اعتقاله في 14 من نوفمبر الجاي، بعد مداهمة شقته بمحافظة الإسكندرية.
وقال شقيقه الصحفي عمرو سلامة القزاز، المقيم بقطر، عبر حسابه على “تويتر“: “أخي لليوم الرابع لا نعرف عنه شئ.. عبدالرحمن القزاز اعتقل يوم 14-11، من مسكنه بالإسكندرية ودورنا في كل أقسام الشرطة بالاسكندرية ونفوا وجوده“.
وفي تغريدة أخرى على حسابه على “الفيسبوك” قال “عمرو”: “في صباح اليوم الرابع لاختفائك يا أخي لا نعلم عنك شئ.. كيف حالك الآن؟ أصبحت بخير .. لم اتلق منك اتصالاً كما تعودت منك صباح كل يوم تطمئن علي.. ربما أنت الآن تغط في نوم عميق.. نحن بخير يا أخي.. اعذرنا فلا أحد بجوارك يبحث عنك والديك وأخويك هجرا من بلادهم لأن هناك من أراد ذلك ظلمًا.. لا أعرف بماذا أجرمت لتخطتف بتلك الطريقة وتختفي قسريًا منذ أربع أيام.. أقرانك يشهدو لك بدمث أخلاقك وحسن العشرة والسمعة..هل تغفر لنا غيابك عنا“.
وأضاف “اعلم حالك الآن فأنا عشت تجربة سيئة في مثل تلك الأيام منذ عامين عندما كنت في قابعًا بالمخابرات الحربية بمصر الجديدة بسبب عملي وظللت مختفيا لشهر متواصل لا يعلم عني احد شئ ولا أعلم عن أحد شئ سوا الصراخ المتواصل والتعذيب القاسي الشديد، أعلم أن الأمر الآن اختلف كليًا فاصبح التعذيب مركز وغير عشوائي واستحدثوا طرقًا جديدًا لم تكن في عهدي“.
وكشف الصحفي عمرو القزاز أنه كثيرًا ما طالب شقيقه بالرحيل، قائلاً: “طالبتك كثيرًا بترك بلدك وتأخذ فرصة تعليم وعمل في مكان آخر ورفضت وأصريت على وجودك في مصر لمتابعة عمل الوالد ولكن قدر الله ان تكون الآن في علم الغيب“.
وأضاف “دخلت الأكاديمية البحرية وكنت تحدثني دائمًا عن حلمك في البحرية وربان السفينة وقبطانها وحلمك بركوب البحر لكن وانت تنهي اجراءات تخرجك شاءت الأقدار أن تكون في مكان آخر“.
ودعا الله أن يحفظ أخاه ويرعاه “دمت في عنايته.. ولنا الله في الخارج ندعوه أن نسمع صوتك وتخبرنا أنك بخير فقط“.
وحملت أسرة “القزاز”، المقيمين بمدينة ديرب نجم محافظة الشرقية، مدير أمن الإسكندرية، ورئيس جهاز الأمن الوطني بالمدينة، ووزير داخلية الانقلاب المسؤولية الكاملة عن سلامته، وناشدت منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان الدولية والمحلية التدخل للكشف عن مكان احتجازه وإخلاء سبيله.

 

* 1500 معلم يبدؤون إضرابًا مفتوحًا

أصدرت حملة “رجعونا كلنا” بيانًا، أمس الجمعة، أعلنت فيه بدء اتخاذ إجراءات حاسمة، للمطالبة بالعودة للمحافظات الأصلية أسوة بالمعلمات، مؤكدين أنهم اتخذوا كل الطرق القانونية والمشروعة من أجل الحصول على حقهم العادل.

وأضافوا عبر صفحاتهم الرسمية بالفيس بوك: نحن نتخذ كل الطرق القانونية والمشروعة من أجل الحصول علي حقنا العادل في العودة لمحافظتنا؛ أسوة بقرار عودة المعلمات اللاتي تم تعيينهن في نفس المسابقة معنا بنفس الشروط وبنفس القرار الوزاري (٣١٠) لسنة ٢٠١٥.
وأشاروا إلى أن عددًا من أعضاء الحملة من المعلمين الرجال المغتربين في مسابقة الـ٣٠ ألف معلم برفع قضايا ضد وزير التعليم بصفته عدد تلك القضايا ( ١٤٧) قضية في القضاء الإداري المستعجل ضد القرار العنصري (٢٠٩) لسنة ٢٠١٦ الذي أصدره وزير التعليم وقرر فيه عودة المعلمات المغتربات فقط إلى محافظتهن وتجاهل عودة المعلمين الرجال في تحدٍّ واضح للقانون والدستور في التمييز العنصري بين الرجل والمرأة.

وتابعوا: أما بخصوص المسابقات الداخلية التي تتم الان في العديد من المحافظات بعدد (٤٠٠٠) وظيفة . تلك المسابقات الداخلية سيتم تعيين الفائزين بها في محافظتهم والأولى من ذلك والأهم كان عودة المعلمين الرجال أولاً إلى محافظتهم حتى يتسني للوزارة حصر الاحتياجات الفعلية من المعلمين وبعدها تقوم كل محافظة باعلان مسابقة لسد تلك الاحتياجات .. و علي الرغم من ان عدد المعلمين الرجال المغتربين في مسابقة الـ٣٠ ألف معلم لا يتعدى (١٥٠٠) معلم أي أن المسابقات الداخلية بعدد (٤٠٠٠) وظيفه ستقوم بتغطية عددنا وأكثر بكثير ولكن الوزارة لم تتخذ قرارًا حتى الآن بعودتنا.

وأكدوا: إذا لم يتم اتخاذ قرار واضح وصريح خلال هذا الشهر بعودتنا إلى محافظتنا وإنهاء معاناة ١٥٠٠ معلم مصري مغترب بل ١٥٠٠ أسرة مصرية . سنقوم بالتصعيد السلمي من خلال تحديد موعد لاحق سنقوم فيه بعمل إضراب مفتوح عن الطعام حتى تنفيذ مطلبنا والقيام بالإضراب عن الطعام حتى تنفيذ مطلبنا الوحيد بالعودة إلى محافظتنا

 

* نقابة الصحفيين تدعو أعضاءها للاحتشاد فورًا على سلالم النقابة

دعت حنان فكري، عضو مجلس نقابة الصحفيين، اليوم السبت، كل الصحفيين في مصر، إلى الاحتشاد، والتجمع على سلالم النقابة، اليوم السبت، ردًا على الأحكام الصادرة بحق النقيب يحيى قلاش وعضوين بالمجلس.

وقالت فكري، في تصريحات صحفية، إنها “تدعو للاحتشاد والتجمع العاجل لكافة الصحفيين، على سلالم النقابة؛ لاتخاذ رد موحد ضد القرار القضائي“.

فيما قال جمال عبدالرحيم، سكرتير عام نقابة الصحفيين، اليوم السبت، في أول تعليق على الحكم الصادر بحق نقيب الصحفيين وعضوي مجلس النقابة، إن “الحكم قاس، ولم يعاقب به حتى رموز نظام مبارك، رغم أنهم نهبوا أموال مصر“.

وأضاف سكرتير عام نقابة الصحفيين، أنه “لا توجد قضية من الأساس، ولا توجد أي أدلة ثابتة ضدنا، فضلاً عن أن أقوال الشهود زور ومتناقضة“.

وأوضح «عبدالرحيم» أن «الشهود قالوا للمحكمة إنهم شاهدوني وخالد البلشي في النقابة يوم الأحد الساعة الواحدة صباحًا- لحظة اقتحام النقابة من قبل الأمن- بينما كنا في مطار كازبلانكا بالمغرب“.
ووصف «عبدالرحيم» القضية بـ«الملفقة»، مؤكدًا أن الحكم الصادر ضد نقيب الصحفيين يعتبر حكمًا تاريخيًّا وغريبًا، ويسيء لسمعة مصر في الخارج.

وأوضح عضو مجلس نقابة الصحفيين أن نقابة الصحفيين قلعة للحريات وتحترم أحكام القضاء، وسوف تتخذ الإجراءات القانونية أمام محكمة الاستئناف، وتسديد الغرامة.

وفي وقت سابق اليوم، أصدرت محكمة الجنح، في حكم هو الأول من نوعه، قرارًا بالحبس عامين لكل من نقيب الصحفيين المصريين يحيى قلاش، واثنين من أعضاء مجلس النقابة بتهمة “إيواء مطلوبين للعدالة”، وكفالة مالية 10 الاف جنيه لكل منهم لوقف التنفيذ

ويعد الحكم أوليًا قابلاً للطعن عليه خلال 60 يومًا وفقًا للقانون المصري، واستمعت المحكمة إلى دفاع المتهمين الذين طالبوا ببراءة يحيى قلاش وخالد البلشي وجمال عبد الرحيم، من تهمة إيواء مطلوبين أمنيًا داخل مبنى النقابة.

وكانت نيابة وسط القاهرة، برئاسة المستشار محمد نبوي، قررت في وقت سابق أحالت “قلاش والبلشي وعبد الرحيم”، إلى المحاكمة قبل أن تخلي سبيلهم بكفالة 10 آلاف جنيه لكل واحد بعد سماع أقوالهم على خلفية واقعة “اقتحام نقابة الصحفيين” في بداية مايو الجاري، والقبض على “عمرو بدر ومحمود السقا” من داخلها.

 

* حبس نقيب الصحفيين الأول من نوعه منذ تأسيس النقابة

الحكم القضائي الصادر بحبس يحيى قلاش نقيب الصحفيين، عامين بتهمة إيواء هاربين مطلوبين أمنيًا، هو الأول من نوعه ضد رئيس النقابة منذ تأسيسها قبل 75 عامًا.

وقضت محكمة جنح قصر النيل أيضا بمعاقبة كل من خالد البلشي وجمال عبد الرحيم عضوي مجلس النقابة بالسجن عامين وكفالة 10 آلاف جنيه لإيقاف التنفيذ، وفقًا لما ذكرته وكالة “ رويترز”.

وأضافت الوكالة أنَّ الحكم الصادر على قلاش وكل من البلشي وعبدالرحيم .يجيء في إطار مساعي السلطات لإسكات الأصوات المعارضة للحكومة.

 وأدان ناشطون حقوقيون ومحامون قرار المحكمة. وقال جمال عيد، المحامي الحقوقي ومؤسس ” الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان” إن ” القضية لم يكن لها أن تذهب أصلاً إلى ساحات القضاء”.

وواصل عيد:” القرار مُسَيّس… فنحن لا نتحدث هنا عن قانون أو قضاء.”

كانت نيابة وسط القاهرة أحالت يحيى قلاش، نقيب الصحفيين، وجمال عبد الرحيم، السكرتير العام للنقابة، وخالد البلشى، وكيل النقابة، إلى المحاكمة لاتهامهم بإيواء أشخاص صادر بحقهم أمر قضائى بالضبط والإحضار فى قضايا جنايات وجنح معاقب عليها قانونًا، وهما عمرو بدر ومحمود السقا، اللذان ألقى القبض عليهما من داخل نقابة الصحفيين. وقال سيد أبو زيد محامي الصحفيين في تصريحات لـ ” رويترز” إن موكليه نفوا التهم الموجهة لهم والتي تعود وقائعها إلى الـ 2 من مايو الماضي حينما اقتحمت قوات الأمن مبنى نقابة الصحفيين للقبض على اثنين من شباب الصحفيين المعارضين واللذين كانا يتحصنان داخل المبنى.

وأدن قلاش حينها اعتقال الصحفيين والذي أثار حينها موجة احتجاجات واسعة من جانب الجماعة الصحفية، واضطرت نقابة الصحفيين إلى إصدار بيان بعدها بومين يطالب بإقالة وزير الداخلية.

 وحضّت منظمة العفو الدولية السلطات المصرية بإسقاط التهم الموجهة ضد رئيس نقابة الصحفيين ومساعديه.

 

* تأجيل محاكمة نجلي مبارك في التلاعب بالبورصة

قررت محكمة جنايات القاهرة، تأجيل قضية “التلاعب بالبورصة”، والمتهم فيها كل من علاء وجمال مبارك، نجلى الرئيس الأسبق حسنى مبارك، و7 متهمين آخرين، بالتلاعب بصفقة بيع البنك الوطنى لـ 15 يناير المقبل لسماع مرافعة المدعين بالحق المدنى، والدفاع، على أن تخصص لهم باقي أيام الأسبوع لاستكمال المرافعة.
وأسندت النيابة العامة إلى المتهم جمال مبارك اشتراكه بطريقى الاتفاق والمساعدة مع موظفين عموميين فى جريمة التربح والحصول لنفسه وشركاته بغير حق على مبالغ مالية مقدارها 493 مليونًا و628 ألفًا و646 جنيهًا، بأن اتفقوا فيما بينهم على بيع البنك الوطني، لتحقيق مكاسب مالية لهم ولغيرهم ممن يرتبطون معهم بمصالح مشتركة، وتمكينه من الاستحواذ على حصة من أسهم البنك عن طريق إحدى الشركات بدولة قبرص، التى تساهم فى شركة الاستثمار المباشر بجزر العذراء البريطانية.

 

 * وزير الكهرباء: رفع الدعم نهائيًا في 2019

قال وزير الكهرباء والطاقة المتجددة الدكتور محمد شاكر، إنه لن تكون هناك أية زيادة فى أسعار الكهرباء حتى شهر يونيو من العام القادم، على أن تكون الزيادة بداية من يوليو 2017، وموضحًا أن الزيادة ستكون وفقًا لبرنامج إعادة هيكلة أسعار الكهرباء الذى تم الإعلان عنه فى عام 2014، وأنه سيتم رفع الدعم نهائيا عن الكهرباء فى العام المالى (2018/ 2019).

وقال شاكر فى تصريحات ، اليوم، إنه لن يتم تحميل محدودى الدخل أية أعباء إضافية، وأنه يجرى حاليا دراسة وضع سيناريوهات لهيكلة أسعار الكهرباء سواء بتقليل فترة الدعم أو زيادتها.

وأوضح، أنه أصدر تعليمات لجميع رؤساء شركات توزيع الكهرباء بمتابعة فواتير الاستهلاك ومراجعتها بعد إصدارها لمنع أى أخطاء واردة، مؤكدا أنه سيتم محاسبة كل مقصر.

ولفت شاكر، إلى أن الوزارة دشنت خدمة جديدة لتلقى شكاوى المواطنين والرد عليها على مدار 24 ساعة من خلال الاتصال بالخط الساخن أو الموقع الإلكترونى، وأن معدلات التعامل مع شكاوى المواطنين وصلت إلى ما يزيد على 97%.

وقال شاكر: «الوزارة تسعى خلال الفترة القادمة لرفع كفاءة وتطوير وتحسين أداء شبكتى النقل والتوزيع لتحقيق خدمة جيدة يتمتع بها المستهلكون من حيث انتظام التغذية الكهربائية، وأسعار الكهرباء ستراعى محدودى الدخل والمتمثلين فى الثلاث شرائح الأولى من الاستخدام المنزلى والطبقة المتوسطة خلال العام المقبل، وذلك حرصا على وصول الدعم لغير القادرين وفقا لتعليمات الرئيس عبدالفتاح السيسى”

وأضاف: «هناك العديد من الجهود التى قامت بها الوزارة على مدار العامين الماضيين، وأسفرت عن صعود ترتيب مصر 56 مركزًا فى مجال الكهرباء وفقا للتقرير الصادر عن البنك الدولى حول مؤشرات أداء الأعمال حول العالم لتحتل المركز 88 ضمن 190 دولة بدلا من المركز 144″.

وتابع: «تعريفة بيع الكهرباء فى العام المالى الجارى (2016/ 2017) تضمنت دعمًا يصل إلى 30 مليار جنيه منها حوالى 28.9 مليار لأغراض الاستخدام المنزلى و2.2 مليار جنيه لدعم أغراض الرى على الجهد المنخفض، ومن المتوقع أن يرتفع الدعم لنحو 63 مليار جنيه بعد تحرير سعر صرف الدولار، وارتفاع سعر الوقود، والقيمة المضافة.

وأشار إلى أن نسبة الزيادة المقررة فى الدعم الذى تتحمله الدولة لقطاع الكهرباء بلغت نحو 6 مليارات جنيه بسبب تحرير سعر الصرف، فضلًا عن أن الوزارة تُجرى دراسة لمعرفة الزيادة المقررة فى الدعم نتيجة ارتفاع أسعار الوقود، والتى يُتوقع أن تتراوح بين 60 و63 مليار جنيه.

 

 * استطلاع صادم للانقلاب: 80% رافضون لحكم السيسي

أصيب أنصار ومؤيدو قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي بصدمة كبيرة جراء استطلاع الرأي الذي أجرته صحيفة التحرير الإلكترونية المقربة من سلطات الانقلاب؛ حيث كشف الاستطلاع عن رفض 80% من المصريين لحكم السيسي ووصفوا أداءه بالسيئ أو الذي يحتاج إلى إصلاح، بينما أعرب 20% فقط عن رضاهم عن أدائه.

وتحت عنوان: “بعد مرور أكثر من عامين على حكمه وفي عيد مبلاده الـ62، كيف تُقيّم اداء السيسي، حيث جاءت الاختيار بين جيد ، سيء، وبحاجة إلى مزيد من الإصلاح.

وبحسب الاستطلاع الذي أطلقته الصحيفة اليوم السبت 19 نوفمبر 2016م فقد صوت حتى الساعة 4,45م حوالي 109510 وكان التصويت بين ثلاثة اختيارات حيث صوت 79259 بأن أداء السيسي سيئ بنسبة 72,37% وأعرب 22857 عن رضاهم عن أداء السيسي وصوتوا لاختيار “جيد” بنسبة 20,87%.

ورأى 7394 من كتلة المصوتين أنه أداءه يحتاج إلى إصلاح بنسبة 6,75% وهو ما يكشف عن عدم رضا حوالي 80% من جموع المصوتين عن أداء السيسي رغم ما تملكه أجهزته السيادية من كتائب ألكترونية بأعداد كبيرة وتتقاضى مبالغ طائلة من ميزانية الدولة. 

بينما توالت ردود النشطاء ورواد مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، على تقييم الداء بموجة غضب شديد متواصل منذ بدء الاستطلاع.

 

 * يا فرحة ما تمت.. الدولار يرتفع في البنوك ويصل إلى 16.50

بعد الفرحة العارمة للأذرع الإعلامية الموالية للانقلاب لانخفاض الدولار مؤقتًا على خلفية استلام البنك المركزي الشريحة الأولى من قرض صندوق النقد والتي بلغت 2,7 مليارات دولار، عاود الدولار ارتفاعه مجددًا بمعظم البنوك المصرية، حتى وصل اليوم السبت في مستهل التعاملات البنكية  إلى 15,75 للشراء و16,25 للبيع.

وسجل الدولار 15.80 جنيه للشراء مقابل 16 جنيه للبيع بالبنك الأهلي المصري، وسجلت العملة الأمريكية بالبنك الأهلي اليوناني 15.4 جنيه للشراء و16.5 جنيه للبيع، في حين بلغ الدولار 15.40 جنيه للشراء و16.1 جم للبيع ببنك كريدي أجريكول، فيما وصل سعره إلى 15.4 جنه للشراء مقابل 16.5 جنيها بالبنك الخليجي المصري، وعرض بنك القاهرة الدولار بـ15.75 جنيه للشراء مقابل 16 جنيهًا للبيع مرتفعًا نحو 30 قرشًا مقارنة بسعره أمس بنفس البنك، وسجل بالبنك المصري لتنمية الصادرات 15.8 جنيه للشراء و16.25 جنيه للبيع.

 

 * الخبير هشام قاسم: السيسي أفشل من حكم مصر وخاتم العسكريين

أكد الخبير الإعلامي هشام قاسم أن عبدالفتاح السيسي قائد الانقلاب هو أفشل “رئيس”  حكم مصر وتوقع أن يكون خاتم العسكريين لافتًا إلى أن إمكانات السيسي لم تكن لتسمح بأكثر من تعيينه محافظًا لإحدى المحافظات النائية.

جاء ذلك في تدوينة للخبير الإعلامي على حسابه الخاص على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”اليوم السبت، حيث قال “لم يعد عندي شك في أن عبدالفتاح السيسي هو أفشل “رئيس” حكم مصر، وما كان مقدرًا لمثله أكثر من أن يصبح محافظًا لإحدى المحافظات النائية”.

وأضاف أن السيسي حال بات محافظًا “حيث مهمته الأساسية هي السيطرة السياسية وبالتالي وقف كافة أشكال التنمية وذلك ضمانا لعدم ظهور قيادات مدنية منها، وحصر فرص القيادة داخل المنظومة التي تحكم منذ ١٩٥٢.

 واختتم تدوينته بالتأكيد على أن ذلك هو “الخطأ الأكبر لجمهورية يوليو، وتكلفته باهظة على الدولة المصرية، و سيكون السيسي خاتم العسكريين”.

وكان قاسم قد انتقد موقف السيسي من الإعلام في تصريحات صحفية يوم 2 نوفمبر الجاري حيث قال “السيسي يعتقد أن الإعلام يدار كما تدار الشئون المعنوية للقوات المسلحة”. 

وأضاف أن السيسي لا يريد ولو بنسبة 5% من الإعلام أن ينتقد السلطة، هو يريده أن يبقى على طريق واحد مؤيد للسلطة ومجملاً لها ولما تفعله. ودلل على ذلك بالمشادة الكلامية بين الإعلامي إبراهيم عيسى والصحفي والمذيع إبراهيم الجارحي خلال الجلسة النقاشية التي عقدت حول تأثير وسائل الإعلام على صناعة الرأي العام الشبابي ضمن فعاليات المؤتمر الوطني للشباب الذي عقد مؤخرًا في مدينة شرم الشيخ”.

 

 * السيسي خربها “.. خبير يكشف تفاصيل انفجار وشيك للدولار

أكثر من سبب وراء انهيار الاحتياطي النقدي المصري وارتفاع سعر الدولار، أهمها تسرع الانقلاب الحاكم في تنفيذ مشروع “تفريعة قناة السويس” الجديدة، هذا التسرع الذي أدى إلى مضاعفة التكلفة الأصلية للمشروع، وتزامن هذا مع انخفاض معدل تشغيل قناة السويس بسبب بعض الركود الذي أصاب الاقتصاد العالمي وهو ما لم يضع له العسكر أي حسبان، فأصبحت التفريعة الجديدة ثقب لسحب الأموال دون أن تعطي العائد المطلوب حتى الآن باعتراف رئيس هيئة قناة السويس.
كذلك انخفضت تحويلات المصريين بالخارج بشكل ملحوظ خلال العامين الماضيين وهو ما حذر من تأثيره على الاحتياطي النقدي الأجنبي الكثير من الخبراء الاقتصاديين.
يكشف الخبير الاقتصادي “احمد طلب”، عن كارثة وشيكة ويقول :”البنوك مضطرة ترفع سعر الدولار تاني ودا بيحصل من امبارح بوتيرة متسارعة… بس ليه مضطرة ؟!”.

البنوك ترفع الأسعار

يقول الخبير الاقتصادي ” أحمد طلب”: أولا بحسب المركزي -لو الكلام صحيحالدولار اللي دخل البنوك تم بيعه لمين مش مهم -بس أكيد للقطاع العام اللي بيستورد سلع وخامات- المهم إن البنوك هترفع السعر عشان تحفز الناس أنها تبيع بعد ضعف الإقبال بعد الأيام الأولى من التعويم.
ويضيف بحسب صفحته على فيس بوك: “ثانيا ..بعض التقديرات بتقول إن السوق السوداء بها نحو 70 مليار دولار، والبنوك لما السعر وصل 18 ما قدرتش تشتري غير 2,4 مليار دولار ودا رقم هزيل جدا مقارنة بالسوق السوداء، وحتى لو حجم السوق السوداء أقل من كده برضو الرقم ضعيف جدا… وطبيعي إن البنوك ترفع السعر تاني عشان الناس تبيع“.
ويتابع : “ثالثا.. البنك المركزي بحسب رويترز أبلغ البنوك شفهيا بإمكانية تمويل استيراد السلع الغير أساسية بشرط ضخ قيمة موازية للتمويل في الانتربنك.. طبعا دا معناه إن البنوك الفترة اللي فاتت ماكنتش بتمويل طلبات الاستيراد يعني فعلا ماكنتش بتبيع غير للنخبة يعني شغل علاقات ومصالح.. المهم دا كله مش هيحصل مع مستوى 15 جنيه للدولار لازم السعر يصعد.
ويوضح :” رابعا.. مفيش أي بادرة تحسن تقول إن في استثمارات جديدة او حل في المصانع المتعثرة او عودة السياحة او حتى زيادة في إيرادات قناة السويس، كل اللى بيحصل شوية قروض عشان نسد شوية القروض اللى علينا بالإضافة لصعود استثنائي للبورصة يعبر فقط عن الهبوط الاستثنائي لقيمة الجنيه مش أكتر، عشان كده الدولار هيواصل وتيرة الصعود لحد ما يجد جديد“.
مغامرات مالية للعسكر
وبحسب تحليلات الخبير “أحمد طلب”، كانت تنهار مصادر العملة الصعبة في مصر يومًا تلو يوم والانقلاب الحاكم مشغول بصراعاته مع رافضي حكم العسكر، بالإضافة إلى التراجع الحاد في الدعم الخليجي أثر الخلاف مع السعودية، وهو ما كان يستوجب إجراءات تقشفية عسكرية، لكن الانقلاب الحاكم آثر الدخول في صفقات تسليحية ثقيلة وغيرها من المغامرات التي أنهكت الاحتياطي النقدي المصري حتى هبطت به إلى أدنى مستوٍ منذ فترات تاريخية طويلة.
وما زال التبرير الرسمي في مصر لهذه الأزمة بأنها أزمة عالمية تعاني منها غالبية الدول النامية نتيجة تراجع الصادرات الأساسية لهذه البلدان، وهو حديث يُظهر جانب من الحقيقة ويُخفي آخر، لأن هذا التراجع في الصادرات حاصل بالفعل ولكن في مدة فائتة وجيزة، أما انهيار الجنيه المصري فلم يكن من يوم وليلة بل إن دلائله كانت تظهر منذ عامين وأكثر وحكومة الانقلاب لا تبالي بهذا.
هذه اللامبالاة تظهر في إصرار وزارة المالية المصرية على إعطاء تقدير خاطئ لعجز الموازنة المصرية، بالرغم من انخفاض سعر الجنية بهذه الصورة؛ حيث قدرت حكومة الانقلاب عجز الموازنة بنسبة ٨،٩ % من الناتج القومي المحلي للعام المالي ٢٠١٦/٢٠١٥، وظلت النسبة على ما هي عليه حتى الآن بالرغم من قيام البنك المركزي المصري بتخفيض قيمة سعر صرف الجنيه المصري بمقدار ثلاثين قرشًا أمام الدولار الأمريكي.

صمت المسئولين في حكومة الانقلاب يفضحه البنك المركزي، ولم يجد العسكر من الحلول سوى البحث عن كبش فداء لهذه الأزمة المزمنة مثل هشام رامز الرئيس السابق للبنك المركزي، وربما يتم تجديد الاتهام إلى رجل الأعمال الإخواني المعتقل حالياً “حسن مالك”، بأنه يدير من خلف جدران زنزانته مؤامرة انهيار الجنيه أمام الدولار

 

 *من زراعة التبغ إلى توريد المستلزمات الطبية.. الجيش يبتلع اقتصاد مصر

قال الدكتور أحمد عماد الدين، وزير الصحة بحكومة الانقلاب العسكري، إن الوزارة وقعت اتفاقية مع وزارة الدفاع لشراء جميع احتياجات مصر المستلزمات الطبية، مثل “الفلاتر والمحاليل الطبية” وغيرها من المستلزمات، مؤكدا أن سيطرة الجيش على سوق المستلزمات الطبية بالأمر المباشر، “لصالح المواطن“.

التجارة الجديدة ستديرها إدارة الخدمات الطبية بوزارة الدفاع، وهي إحدى الإدارات التابعة لهيئة الإمداد والتموين بالقوات المسلحة، وهي المسئولة عن المستشفيات والمراكز الطبية الخاصة بالجيش.

أصبحت القوات المسلحة تسعي لبسط مزيد من السيطرة على اقتصاد البلاد؛ بعدما سيطرت علي قطاعات الإنشاءات والطرق والمواد الغذائية وتصنيع مكيفات الهواء وتوريد الأدوية للجامعات، وفي أواخر مارس الماضي، حذر تقرير لموقع ميدل إيست آي” البريطاني من “مخاطر توسع الإمبراطورية الاقتصادية العسكرية في مصر“.

وقال التقرير: إن “الاقتصاد العسكري المصري تطور إلى ما هو أبعد من الاحتياجات العسكرية ليشمل جميع أنواع المنتجات والخدمات“.

وأكد أن العسكر “يهيمنون على نسبة تتراوح بين الـ50-60% من الاقتصاد المصري، ويستحوذون على 90% من أراضي مصر، ويسخرون الجنود للعمل مجانا في مشاريعهم فينافسون بذلك أصحاب المشاريع الأخرى الخاصة المدنية“.

ونستعرض في التقرير التالي أبرز تلك المجالات:

فشل منظومة الطرق

أطلق زعيم عصابة السيسي مشروعًا باسم: “المشروع القومى للطرق”، وأعلن عن وجود خطة إنشاء طرق جديدة بأطوال 3300 كم، منها 1300 كم تنفذها الهيئة العامة للطرق والكبارى و1200 كم تحت إشراف القوات المسلحة و800 كم تحت إشراف وزارة الإسكان.

وعلى الرغم من بطء نسبة الإنجاز هذه إلا أنه حتى العديد من المشروعات التي تم الانتهاء منها قد انهارت عقب افتتاحها بأشهر وجيزة، والمفاجأة أن أكثر المشروعات المنهارة نفذتها القوات المسلحة أو أشرفت على إنشائها مما يدل على سوء التنفيذ، والتي كان منها

1- افتتح زعيم عصابة الانقلاب السيسي مشروعات القوس الغربي من الطريق الدائري الإقليمي، حيث تم إنشاء المرحلة الأولى من طريق ” القاهرة- الفيوم، وحتى طريق ” القاهرة- الواحات” تحت رعاية القوات المسلحة.

وعقب افتتاح المشروع تقدم أهالي منطقة القوس الغربى بشكوى تفيد أنه بعد الانتهاء من عملية الإصلاح حدث بالطريق بعض التشققات والحفر، التي أدت إلى العديد من الحوادث وأن هناك وفيات يوميًا نظرًا لعمق الحفر في طريق القوس الغربى وبالتحديد في مطلع طريق المعادى ونزلة طريق اللبيني.

2- انهار كوبري علوي تحت التأسيس، عند كمين الروس بمنطقة كوم أبوراضي، التابعة لمركز الواسطي بمحافظة بني سويق، حيث تسبب انهيار الكوبري إلى انهيار الشدة المعدنية اللازمة لأعمال الصب، وكان السبب في انهيار الكوبري، أن المواد المستخدمة ليست بالمواصفات المطلوبة والمعتمدة في إنشاء الكباري.

يشار إلى أن شركة السلام إنترناشونال، هي الشركة المشرفة على إنشاء الكوبري، بتكلفة 80 مليون جنيه، بإسناد من القوات المسلحة.

3- انهيار كوبري المشاة الجاري إنشاؤه أمام سوق العبور بواسطة عناصر المهندسين العسكريين، وقامت بتنفيذه إحدى الشركات المدنية تحت إشراف القوات المسلحة، مما أسفر عن وفاة 4 أفراد، وإصابة آخرين من ركاب أحد الميكروباصات، الذي تصادف مرورهم أسفل الكوبري وقتها.

4- بعد افتتاح كوبري الفريق رضا حافظ بالمحلة الكبري للسيارات لنقل الحركة المرورية أعلي مزلقان منطقة الشون لخدمة القادم من طنطا إلى المحلة والمنصورة بطول 1200 متر، وعرض 14.5 متر، شهد الطريق الكثير من حوادث التصادم بسبب الأخطاء الهندسية.

5- تم تطوير وتوسعة طريق القاهرة – الإسماعيلية الصحراوي، من محطة تحصيل الرسوم وحتى مدينة الإسماعيلية بطول 32 كم ليصل عرض الطريق إلى 17.1 متر بإضافة 2 حارة جديدة لكل اتجاه، وأثناء ذلك انهار كوبري للمشاه تحت الإنشاء على طريق القاهرة – الإسماعيلية الصحراوى بالقرب من سوق العبور، وحدث انهيار الكوبري فوق سيارتين إحداهما ميكروباص أثناء مرورها أسفل الكوبري والأخرى ملاكي.

أسفر الحادث عن مصرع 4 أشخاص وإصابة 12 آخرين من مستقلى السيارة الميكروباص، فيما تناثرت الكتل الخرسانية والحديد الخاصين بالكوبرى على الطريق، وأشارت التحريات إلى أن الكوبري كان تحت الإنشاء وقامت بتنفيذه شركة مدنية تحت إشراف القوات المسلحة.

الصحة
يدير الجيش أكثر من 56 مستشفى ومركز طبي منتشرة في جميع أنحاء الجمهورية، وتقدم خدماتها للعسكريين مجانا وللمدنيين بأسعار السوق، وكانت وزارة الصحة والسكان تعتمد على إجراء مناقصات منفصلة لكل مستشفى على حدة حكومي أو جامعي، ولكن في ظل تزايد سعر الدولار صار شراء الأجهزة الطبية إحدى غنائم العسكر.

ووقعت الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات، على بروتوكول مع شركة فاركو للأدوية والهيئة القومية للإنتاج الحربى ﻹنشاء أول مصنع ﻹنتاج أدوية اﻷورام في مصر، بحسب تقرير نشره موقع أخبار مصر الحكومي. ولم توضح أي من وزارة الصحة أو شركة فاركو دواعي مشاركة الهيئة القومية للإنتاج الحربي لها في المشروع.

وفي يونيو الماضي أعلنت القوات المسلحة أنها ستتولى مسئولية توريد دعامات وصمامات القلب والقساطر العلاجية للمستشفيات بداية من يوليو.

كما كشفت خطابات صادرة عن إدارات جامعات مختلفة، عن قرار من المجلس اﻷعلى للجامعات بوقف جميع المناقصات العامة والمزايدات علي الأدوية والمستلزمات الطبية تمهيدًا لشراءها بشكل مركزي من إدارة الخدمات الطبية التابعة للقوات المسلحة.

لبن الأطفال

فور أزمة لبن الأطفال المدعم، وقعت القوات المسلحة مع وزارة الصحة عقد لتوريد ألبان الأطفال ومازالت الأزمة قائمة.

وكان هذا العقد متفق عليه من قبل الازمة فصرح النائب أحمد العوضي، عضو لجنة الدفاع واﻷمن القومي بمجلس النواب، أن الفريق صدقي صبحي، القائد العام للقوات المسلحة ووزير الدفاع، أعلن خلال لقاء جمعه بـ 400 عضو بالبرلمان عزم جهاز الخدمة الوطنية على استيراد لبن اﻷطفال بعد أزمة نقص تعرض لها خلال الشهور الماضية.

منظومة الخبز

تم الاتفاق بين وزارات التموين والتخطيط والإنتاج الحربي التابعين لجكومة الانقلاب على انتقال مسئولية منظومة بطاقات التموين الذكية وبطاقات الخبز من وزارة التخطيط إلى وزارة الإنتاج الحربي لسرعة استخراج البطاقات التموينية الجديدة، وبدل الفاقد والتالف وبطاقات الفصل الاجتماعي وتجويد العمل بالمنظومة ورفع كفاءتها وتوفير الماكينات الخاصة بالمخابز والبقالين الجدد، جاء ذلك خلال اجتماع خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية مع كل من الدكتور أشرف العربي وزير التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، والفريق محمد العصار وزير الإنتاج الحربي.

وأكد حنفي، وزير التموين والتجارة الداخلية بحكومة الانقلاب، أنه من المتوقع قريبًا أن يتم توقيع بروتوكول ثلاثي بين الوزارات الثلاث وهي التموين والتخطيط والإنتاج الحربي لتنفيذ هذا الاتفاق الذي يتضمن قيام وزارة الإنتاج الحربي بالإشراف الكامل على إدارة وتطوير منظومة البطاقات التموينية وبطاقات الخبز وحماية البيانات الخاصة بالمنظومة ومتابعة أدائها.

زراعة التبغ

أكد محمد رضا العدل رئيس الشركة القابضة الكيماوية، ان الشرقية للدخان تسعي للبدء فى زراعة التبغ فى مصر خلال 2017، بعدما اظهرت الجهات المعنية توافقاً مع بدء زراعة التبغ فى مصر، تحت اشراف من القوات المسلحة.

وقال محمد عثمان هارون، رئيس الشركة الشرقية للدخان، لموقع جريدة البورصة: أن زراعة التبغ فى مصر تلبي طلباً موجوداً فى السوق على منتجات الدخان ومن ثم تحتاج الدولة لتوفير لتحقيق وفورات بنحو 200 مليون دولار سنوياً من تكاليف إنتاجها، تمثل قيمة التبغ الذى تستورده الشركة تقريبا، واضاف: ان النقص الحاد فى مخزون الشركة من الدخان، يأتي بسبب عدم قدرتها على توفير ما يلزم من عملة اجنبية لاستيراده، ومن ثم تظهر تهديدات توقف انتاج الشركة التى تضخ 42 مليار جنيه سنوياً فى خزينة الدولة.

وتابع : فى حالة توفير الدولار ستتمكن الشركة من استعادة المخزون الاستراتيجى من الدخان مما سيؤدى الى ارتفاع المخزون تدريجيا حتى يصل الى 18 شهر و24 شهر ما يضمن استمرار تأمين توجيه الحصيلة التى تخص الخزانة العامة للدولة .

 المنتجات الغذائية

اتجه الجيش إلى التوسع في النشاط الاقتصادي الذي برز بشكل ملحوظ في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك، وأصبح يمارس الجيش في مصر نشاطه الاقتصادي من خلال مؤسسات اقتصادية تدار مباشرة من قبل القوات المسلحة ولا تخضع ميزانياتها لرقابة من قبل أية جهة مدنية سواء كانت حكومية أو خاصة وتدرج رقمًا واحدًا في الموازنة العامة للدولة وفقًا للدستور المصري .

وتم إنشاء جهاز مخصص للخدمات المجتمعية، بقرار جمهوري رقم 32 لسنة 1979 عقب توقيع اتفاقية كامب ديفيد مع الكيان الصهيوني، بحسب ساسة بوست .

 

وضم الجهاز 21 شركة تغطي مجموعة واسعة من القطاعات من البناء والنظافة إلى الزراعة والمنتجات الغذائية. وتباع السلع التي تنتجها هذه الشركات، والتي تفيض عن حاجة الجيش، في السوق المحلية ، علي سبيل المثال في مجال الأمن الغذائي يمتلك الجهاز شركة مصر للتصنيع الزراعي التي تمتلك 7 مصانع لإنتاج صلصة طماطم و منتجات ألبان و أعلاف الماشية والأسماك و البصل المجفف، وشركة كوين لإنتاج المكرونة، إضافة إلى قطاع الأمن الغذائي الذي يمتلك عددًا كبيرًا من المزارع والمجازر للحيوانات والدواجن إضافة إلى وحدات إنتاج الألبان ومجمعات إنتاج البيض وغيرها.

وتبلغ ميزانية الجهاز وفقًا للأرقام المعلنة عام 2013 مليار و625 مليون جنيه بصافي أرباح بلغ 63 مليون جنيه وفقًا للأرقام المعلنة في الجريدة الرسمية، وبالطبع لا تخضع تفاصيل هذه الميزانية لأية جهة رقابية.

الخدمات المجتمعية

في شهر مارس الماضي، نظمت القوات المسلحة قافلة طبية فى محافظة الوادى الجديد، لإجراء الكشف الطبى المجانى على المرضى من ابناء المحافظة .

وفي شهر مايو نظمت القوات المسلحة، قافلة طبية على مدار ثلاثة أيام، لأهالى قبائل العبابدة والبشارية وقرية العلاقى بمحافظة أسوان.

وفي سبتمبر 2016 ، دفعت القوات المسلحة بقافلة طبية متخصصة تضم 18 تخصص من: “أنف، أذن، رمد، جلدية، جراحة، عظام، أطفال، باطنة، أسنان، نساء وتوليد، صيدلي، بيطري، واعظ ديني، طاقم تمريض” في الوادي الجديد .

وفي شهر فبراير ، أعلنت القوات المسلحة عن تنظيم قافلة طبية لسكان مدينة بئر العبد بشمال سيناء ولمدة خمسة أيام وستشمل كافة التخصصات الطبية ، واعلنت القوات المسلحة إشرافها علي أعمال تنفيذ عدد من المشاريع التنموية في سيناء من بينها مستشفي نخل المركزي وبئر العبد الجديدة فضلًا عن عدد من المشاريع في مجال الطريق والصرف الصحي .

ونظمت في الفترة من 17 سبتمبر 2016 حتى 20 سبتمبر لأهالي الفرافرة، قوافل مجانية ضمت عدة تخصصات طبية . ، لتستعيض القوات المسلحة بتقديم تلك الخدمات بدلا من تنمية أسلحتها ضد أعدائها

 

* الإدارية العليا تقضي بأحقية الفلسطينيين أبناء المصريات في التجنس بالمصرية

أصدرت المحكمة الإدارية العليا، حكماً نهائياً، بتأييد حكم محكمة القضاء الإداري بأحقية الفلسطينيين المولودين لأم مصرية في التجنس بالجنسية المصرية تبعاً لجنسية والدتهم، وفقاٌ لما أقرته المادة الثالثة من قانون الجنسية المصرية رقم 154 لسنة 2004.
وصدر الحكم برئاسة المستشار محمد مسعود، رئيس مجلس الدولة، وعضوية المستشارين أحمد الشاذلي وسامي درويش ومحمود شعبان وأحمد جمال، نواب رئيس مجلس الدولة، وسكرتارية كمال نجيب، ووائل محمود.
وقالت المحكمة في حيثيات حكمها، إن الدستور المصري الساري نظم في المادة ? منه الجنسية المصرية الأصلية وجعلها حقاٌ دستورياً لمن يولد لأب مصري أو لأم مصرية، وأسند إلى القانون تحديد شروط اكتساب الجنسية المصرية، ومن ثم صدر القانون رقم 154 لسنة 2004، الذي يمنح الحق لأبناء الأم المصرية في التجنس بالجنسية المصرية.
وأشارت المحكمة إلى أن محامي الدولة دفعوا بصدور حكم القضاء الإداري بالمخالفة لاتفاقية الجنسية الموقعة بين الدول الأعضاء في الجامعة العربية التي وافق عليها مجلس الجامعة عام 1954 ووقعت عليها مصر في ذات العام التي حظرت في المادة السادسة منها قبول تجنس أحد رعايا دول الجامعة العربية بجنسية دولة أخرى من دول الجامعة إلا بموافقة حكومته، وتزول عنه الجنسية الجديدة.

 

 

 

التراجع السريع للجنيه يخنق الشعب في مصر. . الخميس 3 نوفمبر.. تخبط بعد تعويم الجنيه ورفع سعر الفائدة

تخبط بعد تعويم الجنيه ورفع سعر الفائدة

تخبط بعد تعويم الجنيه ورفع سعر الفائدة

تخبط الجنيه بعد التعويم

تخبط الجنيه بعد التعويم

 التراجع السريع للجنيه يخنق الشعب في مصر. . الخميس 3 نوفمبر.. تخبط بعد تعويم الجنيه ورفع سعر الفائدة

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*حكومة الانقلاب تقرر رفع سعر البنزين بداية من غد الجمعة .. ننشر الأسعار الجديدة

قالت مصادر بحكومة الانقلاب، إن حكومة الانقلاب تعتزم رفع أسعار البنزين والسولار بداية من الساعة الثانية عشر منتصف الليل.

وبحسب المصادر، سيرتفع بنزين  80 إلى 2.35 جنيه للتر بدلا من 1.6 جنيه وبنزين 92 إلى 3.5 جنيه للتر بدلا من 2.6 جنيه، والسولار إلى 2.35 جنيه للتر من 1.8 جنيه.

هذا و أكد شهود عيان أن هناك طوابير غير مسبوقة على محطات البنزين الآن .

 

*أنباء عن قوات مصرية لسوريا للتعاون العسكري مع قوات الأسد

نقلت وكالة “تسنيم” الإيرانية المقربة من الحرس الثوري، عن مصادر صحفية قولها إن قوات مصرية عسكرية وفدت إلى سوريا، في إطار مهمة التعاون والتنسيق العسكري مع قوات النظام السوري ضد الثوار في مختلف المناطق.

ونسبت الوكالة الإيرانية لتلك المصادر القول “إن مصر أصبحت حريصة على تقديم المساعدات العسكرية، وإرسال القوات لسوريا؛ للمشاركة في معارك الحكومة السورية ضد الثوار بعد أن ظهرت شروخ كبيرة بينها وبين المملكة العربية السعودية

وأضافت الوكالة نقلا عن تلك المصادر، أن “الحكومتان السورية والمصرية ستعلنان رسميا عن هذا التنسيق الذي سيكون قائما بينهما بهدف مكافحة الثورة السوريه وذلك في مستقبل ليس ببعيد“.

وقالت الوكالة إنه “لم يؤكد أو ينفِ” أي مصدر سوري في وزارة الخارجية لها ما تناقلته المصادر الإعلامية، مضيفة “أنه في حال تأكيد الخبر سيصدر بيان رسمي من وزارة الخارجية“.

ولمنح المزيد من المصداقية لخبرها، ذكّرت وكالة “تسنيم” بزيارة اللواء علي المملوك، رئيس مكتب الأمن الوطني السوري، إلى مصر منذ نحو أسبوعين، في أول زيارة معلنة لمسؤول سوري بارز، مشيرة إلى أنه “من الممكن أن يكون الجانبان قد اتفقا خلال الزيارة على زيادة التعاون العسكري بينهما“.

 

*بسمة رفعت تعاني من تعب شديد بالقلب

الدكتورة بسمة رفعت تعاني من تعب شديد بالقلب ،وتم عمل اشعة مغناطيسية بمستشفي السجن.
وكانت النتيجة ارتخاء بأحد صمامات القلب، ولايوجد علاج للقلب في السجن.
دكتورة بسمة أم لطفليين ينفطر قلبها حزنا على طفليها لإنها تعلم انهم يحتاجون لرعايتها.

الأبناء يعيشيون مع الجد والجدة حيث يتجاوز عمرهم 72 عاما وهم يحتاجون من يرعاهم.
زوج الدكتورة بسمة العقيد متقاعد بالقوات المسلحة متهم معها أيضا في نفس القضية الملفقة المعروفة إعلاميا بأسم (قضية اغتيال النائب العام)

8 أشهر تحرم من أطفالها الصغار وتسوء حالتها الصحية والنفسية يوما بعد يوم.

 

*أمن الانقلاب يواصل إخفاء طالبين ومهندسا قسريا

تخفي سلطات الانقلاب بالقاهرة عمر خالد الطالب بكلية الهندسة جامعة عين شمس لليوم الثامن على التوالى، منذ أن تم اختطافه من محطة مترو الأهرام وهو في طريقه إلى الجامعة.
وأكدت أسرة الطالب تقدمها بالعديد من التلغرافات والشكاوى للجهات المعنية بحكومة الانقلاب دون أى تعاطٍ مع شكواهم، وهو ما يزيد من مخاوفهم على سلامته، وتناشد الأسرة منظمات المجتمع المدنى وحقوق الإنسان المحلية والدولية بالتدخل واتخاذ الإجراءات التى من شأنها رفع الظلم الواقع على نجلهم ومحاكمة المتورطين فى هذه الجريمة التى لا تسقط بالتقادم.
أيضا تخفى سلطات الانقلاب بالقاهرة “خالد أحمد الدكروني” الشهير بـ”خالد الدكروني” يبلغ من العمر 49 عامًا، يعمل مهندس مدني حُر، ويُقيم بحي السفارات – مدينة نصر – القاهرة“.
وأكدت أسرته أيضا أنه منذ اختطافه بتاريخ 1 نوفمبر الجارى على يد قوات أمن الانقلاب  دون سند قانوني أو إذن نيابي حال وجوده بالمنزل وترفض الإفصاح عن مكانه رغم التلغرافات والمناشدات التى تم توجيهها للجهات المعنية.. وهو ما يجعلها شريكا فى الجريمة التى لا تسقط بالتقادم.
ورغم مرور 30 يوما على اختطاف أمن الانقلاب لـ”مؤمن محمد إبراهيم تقى الدين” الشهير بـ”مؤمن الحمراوي” الطالب بالمعهد التجاري بالإسكندرية إلا أنها ترفض الإفصاح عن مكان احتجازه بشكل قسرى.

ووجهت أسرته نداء استغاثة للمنظمات الحقوقية وكل من يستطيع تقديم المساعده لهم بالتدخل للكشف عن مكان احتجازه ورفع الظلم الواقع عليهم وتوثيق هذه الجريمة.

كانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت والد الطالب في أثناء مداهمتها منزله بقسم مينا البصل للضغط عليه لتسليم نفسه ضمن جرائمها بحق أحرار مصر الرافضين للظلم.

 

*#العسكر_عملك_ايه يتصدر تويتر ومغردون “باعوا الأوهام للشعب.”

دشن نشطاء موقع التواصل الأجتماعي” تويتر “هاشتاج تحت وسم #العسكر_عملك_ايه

 

 

*خسارة فادحة لمن صدق تصريحات السيسي بشأن “إنخفاض الدولار

في 1 أغسطس الماضي ، أكد عبد الفتاح السيسي أن سعر الدولار سينخفض خلال الفترة القادمة ، وقال تصريحه الشهير : “بفضل الله الناس اللى مخزنة الدولار هتجرى بكرة على البنوك تفكه

فما مصير هؤلاء الذين صدقوا تصريحات و وعود السيسي و ذهبوا جريا من أجل “فك الدولار” في البنوك ، بالتأكيد الخسارة الفادحة ، فسعر الجنيه المصري إنخفض 48% دفعة واحدة علاوة على أن الدولار سيتحدد سعره حسب الطلب وبالتالي سعره معرض للارتفاع مجددا

يذكر أن البنك المركزي، أعلن صباح اليوم، تحرير سعر صرف الجنيه، مع إطلاق الحرية للبنوك في تسعير النقد الأجنبي، كما سمح للبنوك بفتح فروعها حتى تمام الساعة التاسعة مساءً، وأيام العطلة الأسبوعية

 

 

*صحيفة إيطالية تكشف توجه السيسي للرز الإيراني

كشفت صحيفة “الكافي جيوبوليتيكو” الإيطالية عن توجه قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى إلى الرز الإيراني، بعد تصاعد الأزمة السياسية بينه وبين الكفيل السعودي، خاصة بعد قرار العسكر التصويت في اجتماع الأمم المتحدة لصالح اقتراح روسيا المتعلق بالملف السوري.

وكانت ردة فعل السعودية تنم عن غضب شديد، حيث وجهت اتهاما لسفير الانقلاب العسكري بالتحالف مع روسيا، كما قررت شركة النفط أرامكو وقف صادرات النفط الموجهة للشركة المصرية العامة للبترول.

لا مبالاة!

وفي هذا السياق، أظهر قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي لا مبالاة بما يحدث، معتمدا على دعم إيران وروسيا وفنزويلا له، خاصة أنها مدت يد المساعدة لمصر في مجال الطاقة.

وأشارت الصحيفة إلى أن الوضع الاقتصادي في مصر متدهور؛ نظرا لارتفاع نسبة الدين العام وتراجع مداخيل السياحة التي تمثل الجزء الأكبر من الناتج المحلي الإجمالي المصري. وفي الوقت نفسه، انخفضت احتياطيات العملة المصرية، على الرغم من موافقة صندوق النقد الدولي على تسليم مصر قرضا جديدا بقيمة 12 مليار دولار.

واعتبرت الصحيفة أن البعض يرى أن قرار عسكر الانقلاب بالتصويت لصالح الاقتراح الروسي حول سوريا كان إشارة مشفرة من قبل السيسي للسعوديين؛ من أجل الحصول على المزيد من الدعم الاقتصادي، ببساطة لأن السيسي في خطر، على حد تعبير الصحيفة.

التعاون مع الصهاينة

ومن بين الحلول التي اقترحها السيسي للخروج من هذه الأزمة، عزمه على تعميق التعاون مع كيان الاحتلال الإسرائيلي، ودعوته لتبني مشاريع اقتصادية ثنائية.

وأضافت الصحيفة أن مصر تعد بلدا مهما في الشرق الأوسط، ويعد استقرارها أمر حاسما، لا سيما في هذا الوقت.

وأوضحت الصحيفة أن نظام الانقلاب يمثل لاعبا أساسيا في اللعبة الجيوسياسية الحالية في الشرق الأوسط، ونظرا لأن علاقته متدهورة مع السعودية؛ سيكون عليه أن يبحث عن تحالفات أخرى، خاصة مع إيران وروسيا.

 

*3 أسباب وراء زيارة السياح الصهاينة لسيناء

في الوقت الذي يُحجم السياح الغربيون عن زيارة مصر في الفترة الأخيرة؛ نظرا لعدم وجود أمان واستقرار في عهد الانقلاب العسكري، يقبل الإسرائيليونحلفاء العسكر- بشدة على قضاء إجازاتهم في منتجعات جنوب سيناء على البحر الأحمر، بحسب تقرير نشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

ولتأكيد تلك الحقيقة، قالت صحيفة معاريف الصهيونية، يوم الأحد الماضي، إن 60 ألف إسرائيلي عبروا معبر طابا، خلال الأسبوع الماضي، لقضاء عطلة عيد العرش اليهودي، بزيادة 22% عن العام الماضي، رغم التحذير من السفر إلى سيناء؛ على خلفية نشاط تنظيم ولاية سيناء، إلا أن السياح الإسرائيليين لم يهتموا بهذه التحذيرات.

وأشارت الصحيفة إلى أن الإسرائيليين يحبون التمتع بالمزايا التي وفرها لهم الانقلاب العسكري خصوصا في المنتجعات رخيصة الثمن في سيناء، مقارنة بالمدن السياحية المحتلة، مثل إيلات التي كانت قرية مصرية في السابق، واسمها أم الرشراش، كما أن قرب المسافة يجعل المدن المصرية مقصدا سياحيا مفضلا للصهاينة المحتلين.

ومنذ شهر يناير حتى يوليو 2016، وصل عدد المسافرين الإسرائيليين إلى 100 ألف سائح مقابل 68.5 ألفا في الفترة ذاتها من العام الماضي، بزيادة تبلغ 45%.

 

*الخاسرون والرابحون من “التعويم

استيقظ المصريون صباح اليوم على خبر يترقبه معظمهم منذ عدة أسابيع، بعد أن كثرت التكهنات حوله، إذ قرر البنك المركزي المصري تحرير سعر الجنيه أمام العملات الأجنبية، على أن يتم شراء الدولار الأمريكي من العملاء في البنوك بسعر استرشادي 13.1 جنيه وبيعه بسعر 13.50 مع منح البنوك حرية ومرونة التعامل في حدود 10% خفضاً أو زيادة عن السعر المحدد من البنك المركزي.
هذا القرار الذي جاء بعد أن تخطى الدولار حاجز الـ 18 جنيهاً في السوق السوادء، وكان يتوقع العديد صدوره خلال هذه الأيام، أصاب جهات وفئات كثيرة من المصريين بالحسرة، فيما هللت له فئات أخرى واعتبرته خطوة على طريق الإنعاش الاقتصادي المنتظر.
الخاسرون:
1-
المساهمون في قناة السويس
في سبتمبر 2014، ومع ادخار العديد من المواطنين في شهادات الاستثمار بقناة السويس كان سعر الدولار في البنك المركزي 7.15 جنيه للشراء، ثم وصل إلى 8.85 قرش، ومع تعويم الجنيه اليوم، وصل سعره إلى 13.1 جنيه. أي أن قيمة الجنيه انخفضت بما يقرب من 50% منذ شراء شهادات قناة السويس، وذلك بالسعر الرسمي فقط.
وانخفضت قيمة الجنيه أمام الدولار أكثر من مرة بالسوق السوداء، ووصل الدولار إلى 18جنيهاً خلال الأيام الماضية، وبعدها اضطربت الأسواق، ومن المتوقع بعد “تعويم اليوم” ألا تتم السيطرة على الجنيه مرة أخرى.
شهادات الاستثمار بالقناة كانت بفائدة سنوية 12%، بمعنى أن من ادخر 100 ألف جنيه، ربح 24 ألفاً، ولكن في القيمة الفعلية خسر في هذين العامين ما يقرب من 26 ألف جنيه مصري. بذلك تكون قيمة الخسارة 26% في أي مبلغ تم إيداعه في القناة بالسعر الرسمي.
2-
كل من يتقاضى أجراً بالجنيه
الموظفون، العمال، الصنايعية، السائقون، وغيرهم”.. كل من يتقاضى أجراً بالجنيه بعد قرار التعويم خسر ما يقرب من 40% من راتبه ومستحقاته من حيث القوة الشرائية، وتعد هذه الطبقة من أكثر المتضررين، خاصة أن هذه الفئات لن تستفيد من الأثر الإيجابي لتخفيض قيمة الجنيه.
3-
التجار والمستوردون
يعد كل من يتعامل بعملة الدولار بالاستيراد والشراء من الخارج، من أكثر الخاسرين بالنسبة لتعويم الجنيه، لأن القيمة المالية للجنيه انخفضت أمام الدولار، ما سيؤدي إلى ارتفاع أسعار السلع وتحميلها للمواطنين، وعزوف المستهلكين عن الشراء.
وأطلق اتحاد الغرف التجارية المصرية مبادرة تحت عنوان “توقف عن شراء الدولار”، مع الحد من الاستيراد من الخارج.
بموجب المبادرة، من المتوقع أن يجمد الكثير من التجار عمليات الاستيراد وجعلها تقتصر على على السلع الرئيسية والاستراتيجية فقط.
وقال العديد من التجار، الذين أوضحوا أن تعويم الجنيه يعد أكبر ضرر على كل فئات الشعب، وأن أكثر المتحملين لأضراره سيكون المواطن البسيط، من ارتفاع الأسعار وغلاء المعيشة.
وقال أحد التجار -الذي فضل عدم ذكر اسمه- إنه من الممكن تقليل نسبة الاستيراد متسائلاً: “ولكن إلى متى”؟.
وأضاف “توفير العملة الأجنبية، عودة السياحة، دعم قناة السويس، تحويلات العاملين بالخارج، تشجيع المستثمر، وغيرها مع دعم الجنيه المحلي هي من سبل الاستقرار ودعم الاقتصاد، أما “تعويم الجنيه” فهو ضار بالفقير والغني“.
ووصل العجز في الميزان التجاري إلى 37.6 مليار دولار خلال العام المالي 2015/2016، وفقًا لبيانات البنك المركزي المصري.
البعض يشير إلى أن الكثير من السلع لا يتم استيرادها من الخارج، وبالتالي لن تتأثر أسعارها كثيرًا. ولكن في ظل الاضطراب الذي يشهده السوق المصري وعدم الرقابة فإن جميع الباعة يرفعون أسعارهم تأثرًا بما يحدث.
اللواء أبو بكر الجندي، رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، قال سابقاً في إحدى البرامج الفضائية: “إن ارتفاع سعر الدولار أدى إلى ارتفاع الأسعار المرتبطة بالدولار، وغير المرتبطة”. موضحًا أن تجار الخضراوات والفاكهة، بالرغم من عدم ارتباط سلعهم بالدولار، إلا أنهم يرفعون سعرها، لمواجهة الغلاء العام.
4-
المدخرون في البنوك
يتجه الكثير من المصريين إلى ادخار أموالهم في البنوك منذ زمن بعيد بالجنيه. ولكن في الأعوام الماضية ومع انخفاض قيمة الجنيه كانت تلك الفئة من أكثر الخاسرين. ونسبة خسائرهم تقترب من فئة المودعين في شهادات قناة السويس.
البنوك المصرية تعطي أرباحًا 10% كل عام، وبمعنى أوضح كما أشرنا في فئة المستثمرين في شهادات قناة السويس”، فإن من ادخر مبلغاً قدره 100 ألف جنيه في البنك فقد ربح 20 ألف خلال العامين الماضيين، ولكنه خسر 30 ألف من قيمته الفعلية، وهذا بالتعامل الرسمي. أما بالنسبة للسوق السوداء فإن المدخر في البنوك خسر ما يقرب من 60% من قيمة الجنيه.
5-
أسواق الصرافة
تأتي “أسواق الصرافة” هي الأخرى من ضمن المتأثرين بعملية “تعويم الجنيه، خاصة لما تشهده السوق من ارتباك واضطرابات، وعملية التراجع التي يشهدها الجنيه.
وقالت مصادر بسوق الصرف إن حركة بيع وشراء العملات الأجنبية والعربية توقفت تمامًا بشركات الصرافة، ترقبًا لما سيحدث فى سوق الصرف خلال الساعات المقبلة.
ويتوقع أن هذا القرار بالإضافة إلى الإجراءات المشددة على شركات الصرافة سيحد بشكل كبير من مزاولة هذه الشركات للنشاط الموازي لتغيير العملة، وبالتالي يؤدي إلى تراجع في معدل أرباحها.
الرابحون
1-
المؤسسات والأفراد التي لديها ودائع دولارية
الشركات التي تحتفظ بكميات من العملات الرئيسية، وبخاصة الدولار، كتلك التي تعتمد على التصدير، فلديها فرصة كبيرة في تحقيق مكاسب عالية، دون أن تتحرك هذه الودائع خطوة واحدة.
فالشركة التي لديها فائض دولاري قدره مليون دولار مثلًا قبل قرار التعويم الجزئي، سترتفع قيمة فائضها بعد قرار التعويم الجزئي من 8.8 مليون جنيه إلى 13 مليون جنيه.
وكذلك بالنسبة للعديد من الأفراد الذين لديهم ودائع دولارية بالبنوك. ولكن من طبيعة الشعب المصري أن أغلبه يتعامل مع البنوك بادخار الأموال بالعملة المحلية، وقليلًا ما تجد مواطناً عادياً يدخر أمواله ودائع دولارية.

2- المضاربون
خلال الشهور الماضية نشطت تجارة شراء الدولار من الأسواق من قبل أفراد عاديين وتجار ومؤسسات، كنوع من أنواع المضاربة واكتناز الدولار وتوقعاً لقرار تعويم الجنيه، بما يعود عليهم بأرباح كبيرة وبمجهود بسيط، حتى إن حركة سحب الدولار باستخدام البطاقات الائتمانية في الخارج نشطت بشكل كبير جداً، مما دفع البنك المركزي لإصدار قرارات مققنة لاستخدام هذه البطاقات من الخارج، والآن جاءت الفرصة المناسبة لحصد جهود سحب الدولار من الخارج، وشرائه من الداخل.
وربما يرى هؤلاء المضاربون أن الفرصة ما زالت سانحة لمزيد من ارتفاع الدولار مقابل الجنيه، لذا فقد يرى بعضهم التريث قليلاً حتى يرى ما ستأتي به الأيام المقبلة.

3- الذين يتقاضون أجورهم بالدولار
وعلى نقيض الفئة التي تتقاضى أجورها بالجنيه المصري، تأتي هذه الفئة من العاملين بالشركات الأجنبية والمؤسسات التي تتعامل في هيكل أجورها بالدولار، وكذلك العاملون بشكل غير نظامي، أو ما يطلق عليهم “فري لانسر“.

4- السائح الأجنبي والعاملون في قطاع السياحة
تعويم الجنيه” أو انخفاضه يؤدي إلى إغراء السائح بالقدوم لذلك البلد، ولكن مع ضمان أمنه واستقراره، بعيدا عن الاضطرابات التي تخشاها العديد من الدول، وتحذر رعاياها من القدوم لمصر.
على سبيل المثال فإن السائح الذي يدفع 100 دولار ليحصل على خدمات بمقابل 880 جنيهاً، فإنه من الآن سيحصل على خدمات تقدر بـ1300 جنيه.

5- المستثمر الأجنبي
مع انخفاض “قيمة الجنيه” يؤدي هذا إلى إغراء المستثمر، ولكن بشرط توفر سبل الاستثمار المتاحة مع تواجد عامل الأمن والاستقرار.
ويمهد قرض صندوق النقد الدولى لاستثمارات فى مجالات الطاقة والصناعات الثقيلة.

 

*بعد تعويم الجنيه.. البنوك تمتنع عن بيع الدولار لعملائها وتقبل بالشراء

بعد ساعات من إعلان البنك المركزي تعويم الجنيه، اليوم الخميس، أفادت العديد من البنوك قبولها عملية شراء الدولار من عملائها فقط، وعدم قبولها بيعه.

وأعلن البنك المركزى اليوم عن ترك سعر الجنيه المصري لمعدلات العرض والطلب، بعدما تردت الأوضاع الاقتصادية في البلاد، وتم إطلاق العنان للبنوك داخل مصر في تحديد سعر العملة الأجنبية.

كما أفادت تقارير ميدانية اليوم من فروع بنوك مختلفة شملت بنوك التجاري الدولي، وقطر الوطني، والعربي الإفريقي الدولي، والمشرق والإسكندرية، والإمارات دبي الوطني، أنه لوحظت توقف عمليات بيع وشراء العملات الأجنبية، في ظل تضاؤل عدد العملاء في فروع تلك البنوك.

ومن بنك مصر، أكد مصدر أن البنك لم يتلق أي دولارات في فروع الدقي منذ بدء العمل صباحًا وحتى الواحدة ظهرًا، في ظل ترقب العملاء الذين يتوقعون ارتفاع السعر بالسوق السوداء الفترة القادمة، مما أدى إلى توقف العمل بالدولار داخل البنك، إلا عند طلب عميل مسافر وفق كمية محدودة، كما هو الحال في بنك الشركة المصرفية.

أما البنك الأهلي، فأفاد أحد مسؤوليه لمصدر إعلامي تواجد سيولة في الدولار داخل فرعه بمنطقة الدقي، لكن الصرف يتم ضمن شروط محددة، مشيرًا إلى أنه لم تسجل أي عملية شراء للدولار منذ صباح اليوم، إذ أن سعر الدوولار بالبنك يبلغ 17 جنيهًا للشراء، و 14:30 للبيع.

 

* التراجع السريع للجنيه يخنق الشركات في مصر

تحت عنوان ” التراجع السريع للجنيه يخنق الشركات في مصر”.. أفردت وكالة رويترز” للأنباء تقريرًا مطولاً سلطت فيه الضوء على معاناة مناخ الأعمال في مصر جراء التراجع السريع في سعر العملة المحلية أمام الدولار، ما يتركها عاجزة عن مزاولة أنشطتها التجارية المتعلقة بالاستيراد، إلى حد دفع بعضها إلى التوقف الجزئي أو حتى الكامل عن الإنتاج.

وإلى نص التقرير:

اقترب مناخ الأعمال في مصر من الحضيض في وقت تكافح فيه الشركات لمواكبة الانخفاض السريع في سعر الجنيه في السوق السوداء، وقد أوقفت المصانع إنتاجها وتناقص مخزون السلع في  المتاجر، وتسيطر حالة من الهلع على المواطن.
وتوقف باسم حسين الذي تعمل شركته في مجال استيراد وتجهيز وتعبئة القهوة والتوابل، عن الشراء منذ أسبوعين مع تسارع وتيرة انخفاض سعر العملة المحلية. ولا تزال سلع الشركة مطروحة للبيع في المتاجر، ولكن لا يوجد مزيد من المخزون يمكن أن تطرحه الشركة في السوق لاحقًا.
وقال حسين: “لا أحد يعلم ماذا يحدث. وقد توقفنا عن الشراء والبيع منذ أسبوعين. ولا نمارس غير نشاط التجزئة،” مضيفا: “الأمر ليس منطقيًا، ولا يقتصر علينا، ولكنه يشمل كل التجار.”
ويسجل الجنيه المصري هبوطًا في السوق السوداء منذ ثورة الـ 25 من يناير 2011، ما تسبب بدوره في هروب جماعي للسائحين والمستثمرين الأجانبالمصدرين الحيويين للعملة الصعبة في اقتصاد يعتمد على الواردات في كل شيء بدءًا من الغذاء وحتى السيارات الفارهة.
لكن تؤكد الشركات أنّ الهبوط الدراماتيكي في سعر الجنيه في الأسابيع القليلة الماضية قد أصابها بالشلل التام، وجعلها غير قادرة على التخطيط.
واشترى التجار الدولار في السوق السوداء بسعر يتراوح ما بين 17.5-17.85 مقابل الجنيه أمس الاثنين، وباعوه للمستوردين بسعر يتراوح ما بين18-18.2 مقابل الجنيه، ما يمثل انخفاضًا بواقع 2 جنيه في أسبوع واحد، وبمعدل 5 جنيهات في شهر.
ويصل سعر الجنيه في السوق السوداء إلى ضعف قيمته الآن في البنوك، حيث يستقر سعره الرسمي عند 8.8 جنيه مقابل الدولار.
وانخفض الاحتياطي الأجنبي لمصر من 36 مليار دولار قبل العام 2011 إلى 19.6 مليار دولار في سبتمبر الماضي، برغم حصول القاهرة على مساعدات بعشرات المليارات من الدولارات من الحلفاء الخليجيين- السعودية والإمارات والكويت.
الضوابط الرأسمالية التي تم تطبيقها في بداية العام 2015 بهدف وضع سلع في قائمة الأولويات، قد أجبرت المستوردين على اللجوء للسوق السوداء التي تراجع فيها السعر بوتيرة سريعة.
وتشتكي الشركات منذ قرابة عامين من أزمة العملة الصعبة وما نتج عنها من غلق للعديد منها.
لكن الأزمة دخلت منعطفا جديدا الأسبوع الماضي مع إطلاق اثنتين من كبرى الشركات المصنعة في مصر صافرة الإنذار. الأولى هي شركة الشرقية للدخان، أكبر مصنع للسجائر في مصر، والتي حذرت مؤخرا من انخفاض مخزونها من المواد الخام إلى النصف، ما قد يضطرها إلى وقف إنتاجها ومبيعاتها حال استمرت أزمة الدولار.
جهينة، مصنعة المشروبات، هي الشركة الثانية التي صرحت مؤخرا أنها سترجئ مشروعات جديدة وستسعى للحصول على مواد خام من السوق المحلي.
وفي إطار مساعيها الرامية إلى خفض عجز الموازنة التي تلقي باللائمة فيها على التقلبات في سوق العملة، أقدمت الحكومة على رفع الرسوم الجمركية على السلع الكمالية وتشديد القواعد على الواردات.
وقال طارق قابيل وزير التجارة والصناعة إن الإنتاج المحلي زاد بنسبة 20% هذا العام، لتحل محل الواردات.
لكن يقول المصنعون إنهم يعتمدون على المكونات والأجزاء المستوردة التي يقومون بشرائها بالدولار الذي يحصلون عليه بأسعار السوق السوداء.
وقال إبراهيم هاشم الذي يدير مصنعا لإنتاج قطع الأثاث في الإسكندرية ويشتري الأخشاب المستوردة بالدولار:” اعتدنا أن نشعر بأزمة نقص العملة كل أسبوع، ولكن أصبحنا نتذوق مرارتها يوميا. ولا يتعلق الأمر فقط بالأخشاب ولكن كافة المواد الخام.”
وزاد هاشم:” هناك حد… ربما تصل أزمة العملة الأجنبية إلى حد يجعلني أضع حساباتي لأجد أن أحدا لا يشتري أثاثا بالسعر الذي أفكر في فرضه… سيصل الأمر لمرحلة لن يقوم فيها أحد بتصنيع أو شراء أو بيع أي شيء.”
ومع وصول عجز الموازنة إلى 12% في العام المالي 2015-2106 وفي الوقت الذي تواجه فيه سوق العملة تقلبات شديدة، توصلت مصر لاتفاقية مبدئية مع صندوق النقد الدولي في أغسطس الماضي للحصول على قرض بقيمة 12 مليار دولار لدعم برنامج الإصلاح الاقتصادي.
وفي إطار تلك الإصلاحات، يُتوقع أن تطبق القاهرة آلية سعر صرف أكثر مرونة. وذكر طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري أنه سيدرس تعويم الجنيه بمجرد وصول احتياطي البلاد النقدي إلى 25 مليار دولار، لكن يبدو هذا الهدف عزيزا بالنسبة لبعض الخبراء الاقتصاديين الذين يؤكدون أن مصر تواجه أزمة دولار طاحنة.
كانت مذكرة بحثية حديثة قد توقعت أن يبدأ البنك المركزي المصري تعويم الجنيه المصري مقابل الدولار، بخفض قيمة الجنيه لمستوى يتراوح بين 11 إلى 12 جنيهاً بما يعادل نحو 35% مرة واحدة، وذلك خلال شهر نوفمبر الجاري.
وأشارت المذكرة التي أصدرها بنك “فاروس” إلى أن رصد سعر الجنيه في التعاملات الآجلة غير القابلة للتداول تظهر القيمة السوقية الحقيقية للجنيه بطريقة تفوق السعر في السوق الموازي.
وأوضحت المذكرة أن متوسط سعر الجنيه في التعاملات الآجلة تسليم 3 أشهر وصل إلى 11 جنيها في سبتمبر الماضي، قبل أن يرتفع إلى مستوى 12.05 جنيه في 24 أكتوبر الجاري.
ويرى بنك الاستثمار “فاروس” أن البنك المركزي المصري سوف يخفض سعر الجنيه بشكل حاد لكنه أقل من توقعات السوق، بالإضافة إلى قيامه بضخ مزيد من السيولة الدولارية.
كانت كريستين لاجارد، مديرة صندوق النقد الدولي قد أكدت مؤخرًا  أن مصر باتت ” قريبة جدا” من تأمين التمويلات اللازمة للحصول على قرض الصندوق البالغ قيمته 12 مليار دولار، مضيفة أنها تأمل في أن يوافق صندوق النقد على طلب القاهرة للحصول على القرض في غضون أسابيع قليلة.
وأضافت لاجارد:” فيما يتعلق بسعر الصرف، فإن ثمة أزمة حقيقية لأنه إذا ما نظرت إلى السعر الرسمي، وإلى سعر السوق السوداء، سترى فرقا بنسبة 100%، ويجب التعامل مع هذا الأمر.”
تجيء تصريحات لاجارد في الوقت الذي يكافح فيه المسؤولون في مصر لتجاوز أزمة العملة الصعبة والتي تؤثر سلبا على نشاط الشركات، وتزيد مخاوف من ارتفاع معدلات التضخم في البلد الأكثر تعدادا للسكان في العالم العربي.
ارتفاع أسعار السلع يهدد بزيادة السخط العام من الحكومة التي فرضت بالفعل ضريبة القيمة المضافة، جنبا إلى جنب مع رفع أسعار الكهرباء.

كانت كريستين لاجارد قد ذكرت هذا الشهر أن مصر تحتاج إلى التعامل مع السياسات المتعلقة بسعر الصرف والدعم، ما أثار تكهنات بأن صانعي القرار في البلد الواقع شمالي إفريقيا سيقدمون على خفض سعر العملة المحلية ورفع أسعار الطاقة قبل الحصول على دعم صندوق النقد الدولي.

 

*بعد ساعات من تعويم الجنيه.. زيادة أسعار تذاكر الطيران في مصر 48%

بعد ساعات من إعلان البنك المركزي المصري عن تعويم الجنيه، باتت أسعار تذاكر الطيران المحلية محل زيادة بطبيعة التغير الذي طرأ على سعر الصرف رسمياً، حيث أشار رئيس اتحاد النقل الجوي، يسرى عبد الوهاب، إلى أن أسعار التذاكر ستتغير ارتفاعاً وانخفاضاً وفقاً لسعر الصرف اليومي.

وأضاف عبد الوهاب أن أسعار تذاكر الطيران سترتفع حالياً بنحو 48%، وهو مقدار ارتفاع الدولار مقابل الجنيه بعد عملية التعويم، وأضاف أن سعر الدولار بات مرتبطاً طردياً بسعر صرف الدولار اليومي، منوهاً إلى أن جميع شركات الطيران العاملة بمصر حالياً ستقوم بعملية تغيير أسعار التذاكر وفقاً للقيمة الحالية للجنيه، حسب صحيفة الوطن المصرية.

وأوضح أن العميل الذي قام بشراء تذكرة طيران من داخل مصر وسيسافر بعد 6 أشهر، على سبيل المثال، لن تطبق عليه الأسعار الجديدة، مشيراً إلى أن أسعار التذاكر تشهد أيضاً انخفاضاً وفقاً لسعر الدولار الرسمي، منوهاً إلى أن 80% من مكونات صناعة الطيران تتم بالعملة الأجنبية.

وكانت مصادر مسؤولة بشركة مصر للطيران أعلنت عن بدء اجتماعات مكثفة بين قادة الشركة لتحديد آثار تعويم الجنيه على قيمة تذاكر الطيران على أساس السعر الرسمي للدولار، حسب موقع صدى البلد.

وذكرت المصادر أن عمليات تحريك للأسعار، سواء بالزيادة أو الانخفاض، ستتم بحساب قيمة الدولار بـ13 جنيهاً طبقاً للسعر الرسمى بعد أن كان فى بعض التذاكر بقيمة 8.8 جنيه، كما سيتم إلغاء الرسوم التي تم وضعها مؤخراً لحاجزي تذاكر الطيران من مكاتب المبيعات بمصر.

وكان البنك المركزي المصري قد قرر، الخميس، تحرير سعر صرف الجنيه المصري مقابل الدولار الأميركي وهو ما يعرف بـ”التعويم“.

يذكر أن قرار التعويم وعدة قرارات أخرى متعلقة برفع الدعم جاءت بتوصيات من صندوق النقد الذي تعتزم القاهرة الحصول على قرض منه بـ12 مليار دولار على 3 سنوات

وقد ارتفع صرف الدولار مساء اليوم الخميس إلى 14.75 جنيه للشراء، و15.75 جنيه للبيع، بحسب الموقع الإلكتروني لبنك مصر.
كما ارتفع سعر اليورو إلى 16.3 جنيه للشراء، و17.5 جنيه للبيع، والجنيه الإسترليني إلى 18.13 جنيه للشراء، و19.66 جنيه للبيع.
وحرر البنك المركزي اليوم الجنيه أي ترك سعره يتحدد بناء على العرض والطلب.
وكان المركزي قد حدد سعر صرف استرشادي مؤقت للعملة المحلية عند 13 جنيها للدولار وسمح للبنوك بهامش حركة 10% أقل أو أكثر من هذا السعر حتى موعد طرح العطاء الاستثنائي ظهر اليوم، ثم حرر سعر الصرف وتركه للبنوك على حسب العرض والطلب.
وقال البنك المركزي، إنه باع 98.7 مليون دولار في عطاء استثنائي اليوم بمتوسط سعر 14.645 جنيه للدولار.

وبلغ أقل سعر مقبول في عطاء اليوم 14.3 جنيه للدولار بينما بلغ أعلى سعر 15.6 جنيه للدولار.

وبداية من يوم الأحد المقبل سيترك المركزي عملية تحديد سعر صرف الجنيه للبنوك وفقا لحركة العرض والطلب من خلال آلية “الإنتربنك“.

وقال المركزي في كتاب دوري للبنوك بتاريخ اليوم إن مسؤولية أسواق النقد الآن أصبحت بالدرجة الأولى في يد البنوك المصرية وقياداتها.

 

*محافظ المركزي : لا تراجع عن تعويم الجنيه

أكد محافظ البنك المركزي المصري، طارق عامر، مساء اليوم الخميس، الالتزام بسياسة سعر الصرف المرن، وعدم الرجوع عنها.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي حول الخطوة التي اتخذها البنك المركزي، اليوم، بتحرير سعر صرف الجنيه أمام العملات الرئيسية.

وخلال المؤتمر الذي انعقد بمقر البنك وسط القاهرة، قال عامر إن “قرار مصر تحرير سعر صرف الجنيه يهدف إلى القضاء على السوق السوداء (السوق الموازية للعملة)، وإنهاء القيود المفروضة على التعاملات البنكية بالدولار”.

وأوضح أن “كل بنك سيدير موارده بمعرفته، ولن يكون هناك قيود على أي كيان اقتصادي”,

وشدد على أن “المؤسسات المالية يجب أن تتحمل المسؤولية، وتسعى للعمل في إطار برنامج الإصلاح الاقتصادي”.

وأضاف أن “البنك المركزي مستعد لتعديل السياسات النقدية، ولكن في إطار برنامج الإصلاح الاقتصادي”. وتابع: “ملتزمون بسياسة سعر الصرف المرن ولا رجوع عنها”.

  وأشار إلى أن “البنك المركزي متفائل جدًا بالخطوات التي تم اتخاذها، وأن الخطوات الاقتصادية تدعم الإنتاج المحلي”.

ومتطرقًا إلى الاستثمار الأجنبي في مصر، رأى عامر أن “المستثمر الأجنبي يرى الآن فرصاً كبيرة في مصر، وخاصة في ظل برنامج الإصلاح الاقتصادي”.

عامر أشار أيضًا إلى “فتح اعتماد بمبلغ 1.2 مليار جنيه (90 مليون دولار تقريبًا) لاستيراد السلع الأساسية، وإلى حرص الحكومة على حماية محدودي الدخل من ارتفاع الأسعار”.

وحول توقيع عقد قرض صندوق النقد، قال: “سيتم خلال الفترة القليلة المقبلة (..) اتصالاتنا مستمرة مع صندوق النقد الدولي لوضع الاقتصاد المصري على طريق الثقة”.

وذكر عامر أن “مؤشرات البورصة المصرية تجاوبت مع قرار تعويم (تحرير سعر الصرف) الجنيه، ومؤسسات استثمار بالعالم تواصل مع البنك المركزي، للاستثمار في أدوات أذون الخزانة”.

وأضاف: “مصر فقدت أموالاً كثيرة في السنوات الأخيرة، وبرنامج الإصلاح الاقتصادي متكامل وتم تنفيذه مع الحكومة، والقيادة السياسية تسهم في تنفيذه”.

ولفت إلى أن “البنك المركزي استطاع أن يحصل على تأكيدات تمويلية بقيمة 16.3 مليار دولار خلال عام 2016 – 2017 من مؤسسات ودول عالمية منها بريطانيا وألمانيا”.

وصباح اليوم الخميس، أعلن البنك المركزي المصري، تحرير سعر صرف الجنيه أمام العملات الرئيسية، وفق آليات العرض والطلب في السوق المحلية، وذلك بعد أشهر من ترقب الأسواق للقرار.

ويقصد بتحرير سعر صرف الجنيه، قيام البنك المركزي (المسؤول عن السياسة النقدية في مصر) برفع يده عن تحديد سعر صرف عملته المحلية أمام العملات الرئيسية ووضع سعر تقديري لها، ليحدد العرض والطلب في السوق سعرها صعوداً وهبوطاً.

وحصلت مصر في 11 أغسطس الماضي، على موافقة مبدئية من بعثة صندوق النقد الدولي، لاقتراض مبلغ 12 مليار دولار، على مدار 3 سنوات.

واشترط الصندوق للموافقة على القرض تنفيذ مثل عدة إجراءات اقتصادية سريعة، من بينها جعل أسعار الصرف أكثر مرونة. 

 

*بعد رفع أسعار الفائدة .. خبراء: كارثة وهذا مصير شهادات قناة السويس

حالة من التخبط تعيشها مصر بعد قرارت المركزي، اليوم الخميس، بتحرير صرف الجنيه ورفع أسعار الفائدة على عائد الإيداع والسحب لنحو 15% ما سيساهم في زيادة فوائد الدين المحلي وعجز الموازنة إضافة إلى اتجاه أصحاب شهادات قناة السويس الجديدة لفسخ التعاقد مع البنوك ودفع الغرامات لشراء شهادات جديدة بنسبة فائدة أعلى.

 وفيما يلي رصد آراء عدد من الخبراء حول آثار قرار رفع الفائدة.

علاء الشاذلى، عضو مجلس إدارة البنك المركزى السابق، وأستاذ الاقتصاد بجامعة القاهرة، قال إن قرار رفع سعر الفائدة يزيد من تكلفة الاقتراض للحكومة باعتبارها أكبر المقترضين من الجهاز المصرفى من خلال أدوات الدين العام “السندات وأذون الخزانة”، ما يزيد عجز الموازنة العامة للدولة، وميزان المدفوعات، وخدمة الدين الحكومى.

وأضاف : “المركزى يحاول زيادة جاذبية الإدخار بالجنيه المصرى، وتشجيع المدخرين من خلال زيادة الفائدة، لمواجهة الودائع بالعملات الجنبية”، موضحا أن القرار يتسق مع توجه الحكومة لترشيد الواردات، وتشديد الإجراءات والعقوبات عل المتاجرين بالعملة الصعبة.

بدوره، قال طارق حلمى، عضو مجلس إدارة بنك قناة السويس، إن قرار رفع سعر الفائدة عل الودائع والقروض كان متوقعًا ، لكنه أشار الى ضرورة المواءمة بين آثار الزيادة عل الموازنة العامة وعجزها المتزايد، وخدمة الدين الحكومى، وبين التضخم والمحافظة على سعر الصرف كهدف رئيسي للبنك المركزى.

فيما اعتبر الخبير الاقتصادي، محمد رضا، قرار البنك المركزي برفع أسعار الفائدة بأنه مسمار جديد في نعش الاقتصاد المصري وكارثة حقيقية، مؤكدا أن هذا ليس أكثر من استمرار البنك في مفاجأتنا بسياساته القاتلة التي أحرقت الاقتصاد في هذا التوقيت الصعب بمجموعة من الآثار السلبية منها ارتفاع تكلفة الدين العام وزيادة عجز الموازنة، وارتفاع تكلفة الإنتاج وزيادة الأسعار على المستهلك النهائي.

وأضاف: “كما يؤدي إلى تراجع الاستثمارات الأجنبية والمحلية لارتفاع تكلفة الاستثمار، وسحب السيولة من الأسواق والبورصة المصرية والاستثمارات الأخرى وتجميعها وركودها في القطاع المصرفي دون استثمارها، والتأثير السلبي على أداء البورصة المصرية، وإحجام البنوك عن تمويل المشروعات الاستثمارية وتوجها لإقراض الحكومة في أدوات الدين ذات الفائدة المرتفعة لتتفاقم معدلات الدين المحلي وتكلفة الدين لمستويات كارثية وغير مسبوقة، مما أدى إلي تراجع معدلات النمو وزيادة معدلات البطالة ليصبح الاتجاه نحو سياسة انكماشية واضحة في ظل اقتصاد يعاني من ركود تضخمي“.

وأشار إلى أن الاقتصاد المصري في وضع صعب، وأثار رفع أسعار الفائدة بهذة النسبة الكبيرة سيؤدي إلي زيادة مشاكل الاقتصاد بالاتجاه نحو سياسة انكماشية واضحة في الوقت الذي تنتهج فيه الحكومة سياسة توسعية تقوم على أساس زيادة الانفاق الاستثمارى وجذب الاستثمارات لرفع معدلات النمو الإقتصادى.

محمود شعبان الخبير المصرفي، قال إن القرار سيزيد العبء على الموازنة العامة للدولة، مشيرًا إلى أن رفع أسعار الفائدة لـ 300 نقطة رقم غير متوقع لكنه البنك المركزي اضطر إلى هذا الرفع مع قرار تعويم الجنيه لجذب مزيد من السيولة.

وأضاف شعبان في : إن القرار سيساهم في زيادة الفوائد على الدين المحلي والخارجي.

وأشار الخبير المصرفي إلى أنه لا يمكن تعديل شهادات قناة السويس الجديدة لأنه ذلك يعتبر بمثابة عقد ما بين البنك والمواطن، لكنه من الممكن أن يبيع الشهادة القديمة ويشتري شهادة أخرى بالفائدة الجديدة.

ولفت الخبير المصرفي إلى أن البنك المركزي سيسعي لإصدار شهادات استثمارية بفائدة مرتفعة قد تصل لــ 20% لمن يبيع الدولار للبنوك فقط.

 الدكتور محسن خضيري الخبير المصرفي قال إن رفع أسعار الفائدة بنحو 15.75% على الإيداع والسحب الذي أقره البنك المركزي اليوم الخميس، ينطبق على الدين الداخلي الجديد فقط ولا ينطبق على الدين الحالي، مؤكدًا أن عمليات القر ض والإيداع لها طبيعتها الخاصة.

وأضاف خضيري: إن القوى الارتباطية المؤثرة في المجتمع لن تتحمل الزيادات المتلاحقة في الأسعار مؤكدًا أن رفع أسعار الفائدة له تأثيره وانعكاساته على عمليات التمويل لمدخلات الصناعة ونظم تشغيليها ومخرجاتها وارتباطاها بأسعار الصرف واتجاهات التوظيف.

وأكد الخبير المصرفي أن رفع أسعار الفائدة لن ينطبق على شهادات قناة السويس الجديدة، ولا يمكن الاقتراض ، بضمانتها كما أشيع خلال الساعات الماضية مضيفًا “هناك حسابات كان يجب إدراكها ، وكانت على الحكومة استثمار واستخدام جميع العوائد بقواعد وأسس“.

من جانبه قال الدكتور محمد الشيمي الخبير المصرفي والمستشار بالمحاكم الاقتصادية، إن رفع اسعار الفائدة سيساهم في ارتفاع الدين المحلي والخارجي إلا أن لكل قرار اقتصادي سلبياته وإيجابيته مؤكدًا أن القرار سيدفع المواطنين لتحويل الدولارات داخل البنوك للحصول على نسبة عائد أعلى ما سيساهم في القضاء على الظاهرة الدولارية.

وأضاف الشيمي: إن تخفيض قيمة الجنيه سيكون هناك ميزة تنافسية لزيادة أسعار التصدير شريطة أن يكون هناك منتج ينافس المنتج الخارجي ما سيساهم في زيادة الحصيلة الدولارية ورفع الانتاج المحلي، هذا بالاضافة إلى زيادة الاستثمارات ومعالجة التشوهات في سوق الصرف وهي أهم العوائق التي كانت تقف أمام المستثمرين

ولفت الخبير المصرفي إلى أن هذه البدائل إضافة إلى ترشيد ستساهم في تقليص الديون المحلية والخارجية ، قائلا “القرار الاقتصادي لن يستطيع معالجة كل السلبيات”.

وأقر البنك المركزي اليوم الخميس رفع عائد الإيداع والقروض لليلة الواحدة بواقع 300 نقطة أساس ليصل إلى 14.75 بالمئة و15.75 بالمئة على التوالي.

 

*أسعار الدولار ” الآن في البنوك

أسعار العملات مقابل الجنيه المصري في خمس بنوك مصرية بعد إصدار البنك المركزي قرارًا بـ تعويم الجنيه حيث اختلفت أسعارها من بنك إلى آخر.

البنك الأهلي

وسجل سعر الدولار   13.1 جنيه للشراء، 13.5 جنيه للبيع.

بنك CIB

بلغ سعر الشراء 15.5 جنيه فيما امتنع البنك عن البيع نهائيًا، مؤكدًا أن بيع الدولار يتم لعملاء البنك فقط ويتم تحديد المبلغ بعد تقديم تذكرة الطيران وتأشيرة السفر.

البنك الأهلي

وسجل سعر شراء الدولار  14.75 جنيه، وسعر البيع 15.75 جنيه، مؤكدًا أنه لا توجد قيود على الشراء أو البيع.

البنك العربي الأفريقي

فيما سجل سعر الشراء في البنك العربي الأفريقي 15.50 جنيه، ووصل سعر البيع لـ 16 جنيه.
بنك الإسكندرية

وفي بنك الإسكندرية سجل سعر شراء الدولار 13.75 جنيه، و13.3 جنيه للبيع.
بنك الاستثمار العربي

وفي بنك الاستثمار العربي سجل الدولار نحو 13.67 للشراء، و 13.63 للبيع.
بنك Hsbc  

وفي بنك  Hsbc   سجل سعر شراء الدولار 13.00 جنيه، فيما سجل سعر البيع 14.30 جنيه.

 

 

السيسي يتقارب مع إيران بشكل غير مسبوق. . الخميس 20 أكتوبر. . حلايب وشلاتين سودانية في مناهج الانقلاب

حلايب وشلاتين والنزاع المصري السوداني

حلايب وشلاتين والنزاع المصري السوداني

السيسي يتقارب مع إيران بشكل غير مسبوق. . الخميس 20 أكتوبر. . حلايب وشلاتين سودانية في مناهج الانقلاب

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*السجن المشدد 7 سنوات لـ4 من مناهضي الانقلاب بـ المنيا

قضت المحكمة العسكرية ، المنعقدة بمحافظة أسيوط، الخميس، بالسجن المشدد لـ4 من مناهضي الانقلاب، في قضية إعادة إجراءات محاكمتهم في أحداث اقتحام مقر إدارة الشباب والرياضة بمركز ديرمواس بالمنيا، عقب فض اعتصامي «رابعة والنهضة”.

وفى سياق متصل، قررت المحكمة مد أجل النطق بالحكم على 4 إخوان آخرين من المتهمين إلى جلسة الخميس المقبل، المتورطين في أحداث اقتحام مجلس مدينة ديرمواس، وكان محكومًا عليهم بالسجن المؤبد غيابيًا بجلسة 15 من شهر ديسمبر الماضى عام 2015.

 

 

*نقل 5 محكومين باﻹعدام في هزلية “العمليات المتقدمة” لمكان مجهول

نشرت صفحة “لا للمحاكمات العسكرية للمدنيين”، أن سجن استقبال طرة نقل 5 من المعتقلين المحكوم عليهم بالإعدام ظلما وجورا في القضية الهزلية رقم 174 لسنة 2015 لمكان غير معلوم.
وقال والدة محمد فوزي، أحد المحكوم عليهم، إنهم تلقوا خبر من عدد من الأهالي المتواجدين في الزيارة اليوم الخميس، بنقل أبنائهم من زنازينهم لمكان غير معلوم.
وأوضحت أن إدارة السجن أخذت كافة متعلقاتهم الموجودة معهم من الملابس، وخرجوا بالملابس الحمراء لعربة الترحيلات متوجهين لمكان غير معلوم حتى الآن.
وأشارت إلى أن من نقلوا هم: “عبد البصير عبد الرؤوف، محمود الشريف، محمد فوزي، رضا معتمد، أحمد مصطفى”، مؤكدة على أنه لا يوجد جلسات للمحاكمة  لهم ومازال النقض لم يصدر فيه قرار حتى الآن.
وأكدت على أن تلك هى المرة الأولى التي يتم نقلهم فيها من سجن استقبال طرة منذ ظهورهم من الاختفاء القسري وخضوعهم للمحاكمة، بحد قولها.
كانت نيابة الانقلاب قد لفقت للمعتقلين نفس التهم المعلبة التي توجهها لمعارضي الانقلاب ومن بينها “التخطيط لاستهداف مسئولين في الدولة من بينهم شخصيات عسكرية، وإجراء عمليات تخريب لمحولات كهرباء واتصالات، بتعليمات من التنظيم الدولي لجماعة الإخوان، واستهداف الشخصيات المهمة بالدولة، والعاملين بالقوات المسلحة والشرطة”. وقدموا للمحاكمة دون أدني دليل لإثبات تلك التهم الملفقة.
فيما أصدرت محكمة غرب القاهرة العسكرية التابعة للانقلاب العسكري، حكما  جائراً يستند لتلك التهم الواهية في 29 مايو 2016  بإعدام 8 معتقلين في تلك القضية الملفقةوالتي تقع برقم 174 لسنة 2015 عسكري، والمعروفة إعلاميا  بـ العمليات المتقدمة“.

 

 

*الحبس 15 يوما لـ”الحسن أبو شامة” الطالب بـ”تمريض طنطا

جددت النيابة العامة، يوم الثلاثاء الموافق 18 أكتوبر، حبس “الحسن علي أبو شامة”، الطالب بالفرقة الثالثة بكلية التمريض جامعة طنطا، احتياطيا لمدة 15 يوما على ذمة التحقيقات.

وكانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت الطالب من منزله بقرية الإنبوطين بمركز السنطة، يوم الخميس 22 سبتمبر 2016، ليتم احتجازه دون عرض على النيابة العامة لمدة يومين كاملين، ثم عرضه على النيابة والتي قررت حبسه احتياطيا لمدة 15 يوما على ذمة التحقيقات.

 

*أمن الدولة تحبس المختطفة”شيرين بخيت” دون وجود محاميها

أمرت نيابة أمن الدولة -التابعة للانقلاب- بالتجمع الخامس تقرر حبس المواطنة “شيرين سعيد بخيت” ٤ أيام علي ذمة التحقيق والعرض مرة أخري أمام نفس النيابة يوم الأحد المقبل .

وأكد مصدر حقوقي أن نيابة أمن الدولة حققت مع “شيرين” دون حضور المحامي الخاص بها ، و لا يعرف أهلها مكان احتجازها حتى الأن .
يذكر أن السيدة شيرين “أم لأربعة أطفال “قد اعتقلت من منزلها ببركة السبع التابعة لمحافظة المنوفية فجر الأمس بعد اقتحامه وتكسير جميع محتوياته

 

 

*الانقلاب ينتقم من محامي لدفاعه عن حقوق المظلومين بديرب نجم بالشرقية

تواصل سلطات الإنقلاب العسكري، بمركز شرطة ديرب نجم بالشرقية، تلفيق القضايا والإنتهاكات السافرة بحق، بيومي صلاح بيومي المحامي وعضو هيئة الدفاع عن معتقلي ديرب نجم بالشرقية.
وقالت أسرة “بيومي” البالغ من العمر “33 عاما”، أنه ليس له أي إنتمائات سياسية، ويدافع عن حقوق المظلومين بغض النظر عن هويتهم وإنتمائاتهم، ما دفع السلطات الأمنية بديرب نجم من الإنتقام منه، وتلفيق ثلاثة قضايا له بتهم التظاهر وحيازة منشورات، وذلك بعد إعتقاله في الرابع والعشرين من الشهر الماضي، وتم إحتجازه في ظروف أحتجاز غير اَدمية، داخل زنزانة، أشبه بالمقبره، تنعدم بها التهوبة، وتتقدس بالمعتقلين.
واستنكرت الأسرة تجاهل نقابة المحامين لقضيته نجلها، بالرغم من أنه عضوا بالنقابة منذ تخرجه، وهو محام بالإسئناف العالي، وله نشاطه القانوني والحقوقي الواسع.
وتناشد أسرته منظمات حقوق الأنسان والمجتمع الدولي الدولية والمحلية التدخل لوقف نزيف الإنتهاكات بحق نجلها، وإخلاء سبيله، محملة مأمور قسم شرطة ديرب نجم، ومدير أمن الشرقية، ووزير داخلية الإنقلاب المسئولية الكاملة عن سلامته.

 

*ثلاثون يوما من الإخفاء القسري لطالب بطب الزقازيق وسط قلق متزايد من أسرته علي حياته

دخل الطالب /أحمد ماهر كمال – من مدينة أبو حماد بالشرقية، والطالب بالفرقة الخامسة بكلية الطب جامعة الزقازيق – يومه الثلاثون من الإخفاء القسري، وتُواصل أسرته المناشدات الحقوقية، والإجراءات القانونية، لإلزام وزارة الداخلية الإفصاح عن مكان إحتجازه وإخلاء سبيله، وسط قلق متزايد علي حياته بعد أنباء عن تعرضه للتعذيب الوحشي بمقر الأمن الوطني بالشرقية، منذ اليوم الأول لإعتقاله.
وأكدت أسرة “ماهر” أنه منذ اليوم الأول من إختطافه، وهم يواصلوا إرسال التلغرافات والشكاوي والبلاغات، للنائب العام، والمجلس القومي لحقوق الإنسان، ووزير الداخلية، ولم يتلقوا ردا من أي جهة علي الإطلاق، يكشف عن مكان إحتجازه.
وكانت قوات الأمن بالزقازبق قد قامت بالقبض التعسفي علي /أحمد ماهر، الطالب بالفرقة الخامسة بكلية الطب جامعة الزقازيق، عقب إنتهائه من اًداء الإمتحان بكلية الطب، في الحادي والعشرين من شهر سبتمبر الماضي، وأخفته قسريا دون سند قانوني، وبما يخالف كافة مواثيق وقوانين حقوق الإنسان.
ومركز الشهاب لحقوق الإنسان يحمل مديرية أمن الشرقية مسئولية سلامة الطالب /أحمد ماهر كمال ، ويطالب بسرعة الكشف عن مكان احتجازه و الإفراج الفوري عنه .

 

*اعتقال “شرشوب” لبثه فيديوهات ساخرة ضد السيسي

اعتقلت مليشيات الانقلاب في أسيوط “ك.هـ.ح.ع” 36 سنة-عامل-والشهير بـ”شرشوب”، بعد بثه فيديو ينتقد فيه قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي وعددًا من قيادات الانقلاب.

وقالت قوات الأمن إنها أعدت العديد من الأكمنة لضبط هذا العامل الشهير بـ”شرشوب”، زاعمة أنه سبق اتهامه في 16 قضية تتراوح ما بين النشل والمخدرات والتحريض على الفتنة الطائفية.

كما زعمت سلطات الانقلاب أن “شرشوب” عليه حكمين أحدهما بالحبس غيابيًّا- 3 سنوات بتهمة التحريض على الفتنة والآخر بحبسه أسبوعا وغرامة 2000 جنيه بتهمة التبديد، وحُرر محضر بالواقعة وجار العرض على النيابة.

وكان “شرشوب” قد نال شهرة واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد بثه فيديوهات تنتقد الأوضاع الحالية في مصر.. واستنكر أن يتولى حكم مصر شخصية ضعيفة وصغيرة بحجم السيسي قائد الانقلاب الذي فشل في كل شيء.

 

*هآرتس”: السيسي منع انتصارا كبيرا للمقاومة ضد إسرائيل مكايدة فى حماس

كشف ضابط رفيع بجيش الاحتلال الإسرائيلي عن تنازلات تقدمت بها إسرائيل للمقاومة الفلسطينية في غزة، إبان العدوان الأخير على القطاع صيف العام 2014، عن طريق مصر، غير أن قائد الانقلاب فى مصر عبد الفتاح السيسي حال دون تحقيقها، ورفضها دون أن يطلع وفود المقاومة عليها، مكايدة فى حركة حماس الإسلامية، نظرا لكراهيته الشخصية للإسلاميين.

وقال القائد السابق لقيادة المنطقة الوسطى في جيش الاحتلال “غادي شماني”، في مقابلة مع صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية: “إن إسرائيل هرولت وخضعت للعديد من مطالب الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، غير أن جهود السيسي حالت دون تحقيقها”، ممتحدا السيسي بالقول: “إن إسرائيل تمتلك حاليا نافذة فرص تاريخية غير مسبوقة، فلولا تدخل السيسي لانتهت الحرب بشكل مخزٍ للجيش والحكومة الإسرائيلية“.

وأضاف “شماني” أنه “في الحرب الأخيرة لم تتمكن إسرائيل من القضاء على الأنفاق في غزة، ولكن الجهود التي بذلها نظام السيسي فيما بعد حققت الكثير مما كانت تصبوا إليه إسرائيل في هذا المجال، عندما شرع في تنفيذ خطة دمرت أكثر من 70% من الأنفاق التي كانت منتشرة على الحدود بين قطاع غزة ومصر“.

وتابع “كراهية السيسي لحماس كانت في صالح إسرائيل، وهذه الكراهية ترجمت إلى إنجازات لصالح إسرائيل في المواجهات مع حماس.

وأشار الجنرال شماني إلى أن إسرائيل لم تتمكن من القضاء على تهديد الأنفاق التي تستخدمها حماس في جلب السلاح إلى قطاع غزة، وظلت تعاني من وجود هذه الأنفاق “حتى جاء السيسي وقرر تدميرها”، متمنيًا أن يبقى السيسي في حكم مصر لسنوات طويلة“.

وأكد أن “بقاء نظام المنقلب عبد الفتاح السيسي على رأس السلطة في مصر يضفي إضافة نوعية لأسس حماية الأمن القومي الإسرائيلي”، كما قال.

 

*محاكمة مبارك تكشف سر الانقلاب على “مرسي”؟

في كشفٍ لحقيقة الرئيس الشرعي محمد مرسي، الذي انحاز لثورة يناير وشارك في إشعالها قبل موعدها، كشفت مصادر قضائية عن حقيقة تمسك الرئيس مرسي بحق الشعب في القصاص لشهدائه، والقصاص من مبارك وقتلة الشعب.

وهو ما يكشف من جهة أخرى عن أسباب الانقلاب على الرئيس مرسي، لكون بقائه في السلطة سيكشف عصابة الفساد والدم التي تاجرت بدماء الشعب المصري لسنين.

اليوم، كشفت مصادر قضائية، عن أن وزير الداخلية الأسبق خلال فترة ثورة 25 يناير 2011، حبيب العادلي، اعترف بشكل لا يحمل لبسًا أثناء التحقيق معه قبل 30 يونيو 2013، أنه تلقى أمرًا مباشرًا من الرئيس المخلوع، حسني مبارك، بإطلاق النار على المتظاهرين لردعهم ومنع تكرار الثورة التي حدثت في تونس حينها.

وأشارت المصادر القضائية إلى أن هذه الاعترافات جاءت في إطار عمل لجنة تقصي الحقائق التي شكلها الرئيس د.محمد مرسي، والتحقيقات الجديدة التي أجرتها النيابة العامة بقيادة النائب العام الأسبق، طلعت عبدالله.

وأوضحت أن اعترافات العادلي وغيرها من الأدلة القاطعة التي تثبت تورط عناصر وزارة الداخلية في قتل المتظاهرين، موجودة في مذكرة النيابة المكونة من 600 صفحة بشأن القضية.

وكشفت المصادر، لأول مرة، عن أن من قام بعمليات قتل المتظاهرين ليست قوات الأمن المركزي، ولكنها قوات تابعة لقطاع الأمن العام. وكانت ترتدي زيًّا مشابهًا لزي قوات الأمن المركزي، مع فارق وحيد يتمثل بـ”شارة” تم وضعها على كتف السترات التي كان يرتديها المنتمون للقطاع.

وأوضحت المصادر أن الداخلية كانت تؤكد أن التحقيقات السابقة التي تمت بمعرفة النائب العام الأسبق عبدالمجيد محمود، أظهرت أن تسليح قوات الأمن المركزي لم يكن يتضمن تزويد العناصر بطلقات حية، لكن ثبت من خلال التحقيقات وجود قوات أخرى تابعة لقطاع الأمن العام، وهي التي كانت مسلحة بطلقات نارية حية.. وتم إثبات ذلك بعدما تم التدقيق بمخازن الذخائر التي تطابقت تماماً مع أماكن وجود تلك القوات ونوعية الإصابات وعدد الطلقات التي أصابت المتظاهرين وقتها، وفق المصادر.

في هذا السياق، أكدت المصادر القضائية، أن القاضي محمود الرشيدي، الذي ترأس ما يعرف بـ”محاكمة القرن” التي كان متهمًا بها مبارك ونجلاه جمال وعلاء، والعادلي، إضافةً إلى ستة أشخاص من كبار مساعدي مبارك، استبعد التحقيقات التي قامت بها النيابة العامة، والتي تتضمن الأدلة والاعترافات الخاصة برجال مبارك. وأضافت أن الرشيدي أصدر حكمًا بالبراءة بعد تحقيقات غير دقيقة، برأت مبارك والعادلي والمساعدين الستة في القضية.

مرسي ينحاز للثورة ويسجن مبارك

وأعربت المصادر عن أسفها لكون “هذه التحقيقات لا تزال في أدراج النائب العام، من دون أن يلتفت لها أحد”.

يشار إلى أن القضية الوحيدة التي صدر فيها حكم بالسجن ضد مبارك، وهي المعروفة إعلاميًّا بـ”القصور الرئاسية“، تم تحقيقها من جانب النيابة خلال فترة حكم مرسي، والنائب العام الأسبق، طلعت عبدالله.

وأوضحت المصادر القضائية أن القضايا الأخرى المتعلقة بمبارك وأعوانه، والتي تم التحقيق فيها في عهود أخرى مثل المجلس العسكري قبل استلام عبدالله منصبه، قد تم إفسادها.

وفيما يتعلق بقضية قتل المتظاهرين، قالت المصادر إنه تم الوصول خلال التحقيقات التي أجريت بمعرفة النيابة العامة، وأثناء فترة تولي عبدالله منصب النائب العام، إلى “المخازن التي خرجت منها أسلحة الشرطة في تلك الفترة، والمجموعات المسلحة، وكمية الذخائر التي كانت معها ونوعية الطلقات والذخائر، وكذلك تم التوصل لنوعية الطلقات التي أصيب بها المتظاهرون. وهو ما كشف تطابق تلك الطلقات مع تلك التي كانت بصحبة قوات الشرطة”، وفق المصادر.

وكشفت التحقيقات وقتها، والتي تجاهلها القاضي الرشيدي، عن “أن كميات الذخائر التي نفدت من الشرطة وقتها، وأماكن وجود مجموعات الشرطة المسلحة تطابقت مع الكميات والأماكن المدونة في كشوف تم التوصل إليها من داخل وزارة الداخلية”.

وأكدت التحقيقات أنه كان سيتم إصدار حكم إدانة ضد مبارك في القضية لولا تنحية الرشيدي لتلك التحقيقات وعدم الأخذ بها، في تصرف مثير للجدل وأدى في النهاية إلى تبرئة مبارك وأعوانه.

وكانت جبهة استقلال القضاء الرافضة للانقلاب العسكري قد وصفت الحكم بتبرئة مبارك ومعاونيه في قتل المتظاهرين فور صدوره بـ”المعيب”، مضيفة أنه “صدر بالمخالفة لما استقرت عليه دلائل عدة كافية توجب إعدام مبارك وكل معاونيه في عمليات القتل التي شهدتها تظاهرات 25 يناير“.

وجاء في بيان الجبهة الذي صدر عقب صدور الحكم أن “المحاكمة باطلة وتستوجب الطعن، وإحالة الرشيدي للصلاحية والعزل هي مسألة وقت“.

وبلغت أوراق القضية بحسب الرشيدي نحو 160 ألف ورقة، فيما تقدر أعداد القتلى خلال أحداث الثورة بنحو 1000 قتيل، ونحو ستة آلاف مصاب. وخلال الجلسات الأخيرة لنظر القضية، سمحت المحكمة لمبارك بإلقاء كلمة من داخل قفص المحاكمة للدفاع عن نفسه استمرت لنحو 24 دقيقة، وهي الكلمة التي وصفها مراقبون بأنها كانت كلمة تجميلية للرئيس المخلوع تمهيداً لحكم البراءة، إذ أكد خلالها أنه لم يكن ساعياً لمنصب أو سلطة، مدعياً أنه كان زاهداً في السلطة، كما استعرض خلالها سنوات حكمه منذ توليه الحكم خلفاً للرئيس الراحل، أنور السادات.

 

 

*إلغاء إعدامات اقتحام السجون و”كرداسة”.. مفاجآت أم مسكنات؟

بين من يعتبرها “مفاجأة” ومن يعتبرها “مسكن للثورة”، أوصت نيابة النقض بإلغاء الإعدام ضد الرئيس د.محمد مرسى و”المتهمين” فى قضية اقتحام السجون في وادي النطرون.
كما ألغت محكمة النقض، اليوم أيضا الأحكام الصادرة ضد 15 متهمًا من محكمة الجنايات بالإعدام شنقًا والسجن بالقضية رقم 1010 لسنة 2013 المعروفة إعلاميا بـ”أحداث اقتحام قسم كرداسة الثانية“.
وفي مذكرتها، أوصت نيابة النقض بقبول طعن المتهمين بالقضية وإلغاء أحكام الإعدام الصادرة ضدهم من الدائرة الخامسة إرهاب بمحكمة جنايات الجيزة، برئاسة محمد ناجى شحاتة، كما أوصت بإعادة محاكمتهم مرة أخرى أمام دائرة جنايات مغايرة.

 

*حلايب وشلاتين” سودانية في مناهج الانقلاب!

كشفت خريطة صماء بالصفحة رقم 14 بكتاب اللغة الإنجليزية للصف الثانى الإعدادى، عن وجود خطأ فى حدود مصر، حيث أظهرت الخريطة منطقتى حلايب وشلاتين ضمن حدود دولة السودان، في إطار كوارث التعليم في ظل الانقلاب العسكري في مصر.
وفي محاولة في وزارة التربية والتعليم للتغطية علي الفضيحة، أعلن رضا حجازى، رئيس قطاع التعليم العام بوزارة التربية والتعليم في حكومة الانقلاب، أن الوزارة قررت تعميم خطاب إلى المديريات التعليمية لتعديل الخريطة بعد عرضها على متخصصين بالوزارة ومكتب مستشار الجغرافيا، لافتة إلى أنه تم إرسال خطاب إلى المدارس والمديريات لتلاشى الخطأ الموجود فى الخريطة وتعديلها على وجه السرعة.
وأضاف أن الواقعة تم اكتشافها من قبل معلمين فى الميدان وإرسالها إلى الوزارة وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بعد مراجعة الخريطة.
وكانت الفترة الماضية قد شهدت تلاعب تعليم الانقلاب في المناهج الدراسية وتغيير تبعية جزيرتي تيران وصنافير بعد بيعهما للسعودية من جانب قادة الانقلاب.

 

*مسئول إثيوبي: أنجزنا 54% من سد النهضة ولن نتوقف ثانية واحدة!

قال نائب رئيس الوزراء الإثيوبي، دبري صيون جبري ميكائيل، إن أكثر من 54% اكتملت من أعمال البناء في مشروع سد النهضة.
وقال «ميكائيل»، الذي يشغل أيضًا منصب وزير الاتصال والعلوم والتكنولوجيا، للتليفزيون الرسمي، عقب زيارة تفقدية إلى مشروع سد النهضة، أمس الثلاثاء، إن «أعمال البناء في السد تسير بعناية ومسئولية دون انقطاع.. الحكومة أعطت الأولوية للمشروع باعتباره محركًا أساسيًا لعملية التصنيع في البلاد”.
يأتى ذلك بعد أكثر من أسبوع على اتهام حكومة إثيوبيا لمصر بمحاولة زعزعة استقرارها، لإيقاف بناء السد.
وأضاف نائب رئيس الوزراء الإثيوبي: «سد النهضة الذي تبنيه الحكومة بالتعاون مع الشعب الإثيوبي سيساهم بشكل كبير في النمو الاقتصادي للبلاد. بناء سد النهضة لن يتوقف ثانية واحدة”
وقال مدير المشروع، سمينيو بقلي، حسب التليفزيون الرسمي، إن «بناء السد يسير وفقًا للخطة الموضعة للانتهاء منه حسب الجدول الزمني المحدد». السد سيمكن العمالة الإثيوبية من اكتساب المهارات في مجال بناء السدود.
وأضاف «بقلي»، أن «الواحدة من التوربينات «ستعمل على توليد 350 ميجاوات من الطاقة، التي من المقرر أن تبلغ 6000 ميجاوات عند تركيب 16 وحدة من التوربينات مع اكتمال السد»، مشيرًا إلى أن مدير المشروع قال إن «11 ألف عامل مقسمون على 3 مجموعات بينهم مهندسون وفنيون يعملون ليل نهار”.
فيما يتزم قائد الانقلاب الصمت، مكتفيا بالاستجداء، الذي ترفضه إثيوبيا، التي تتهم السيسي بأنه يدعم خلافات المعارضة الإثيوبية لإثارة غضب الأورمو ضد النظام الإثيوبي.

 

*تسمم 100 تلميذ بالفيوم بعد تناولهم تطعيما فاسدا

شهدت 4 مدارس بالفيوم، تسمم 100 تلميذ بعد تلقيهم تطعيمات فاسدة، اليوم الخميس، وسط حالة من الذعر التي انتابت الأهالي فور سماعهم النبأ.

وكشف أولياء أمور وشهود عيان في تصريحات صحفية اليوم، أن مدرسة الحجر الابتدائية، ومدرسة الغرق، والمدرسة الإعدادية بقرية محمد فهمي، ومدرسة قرية عنك الابتدائية، قد شهدت تسمم عشرات الأطفال جراء تناولهم مصلا تطعيما ضد شلل الأطفال.

وشهدت المدارس حالة من الفزع بين أولياء الأمور الذين هرعوا إلى المدارس للاطمئنان على أبنائهم. وقاموا بإخراج التلاميذ بالقوة خوفاً عليهم، فيما قامت سيارات الإسعاف بنقل المصابين إلى مستشفى إطسا المركزي وقامت بتحويلهم إلى قسم السموم بمستشفى الفيوم العام لعمل الإسعافات الأولية لهم

وذكرت مصادر صحفية بالفيوم أنه تم تحويل قرابة الـ 5 حالات لمستشفى الفيوم العام لخطورتهم.

 

 

*اعتقال بورسعيدية عقب حديثها للسيسي: إنت بتموت الشباب

اعتقل الأمن سيدة بورسعيدية، عند شكواها من مطالب البنك التعسفية لتسلم الإسكان الاجتماعى، خلال حوارها مع الإعلامى وائل الإبراشى فى برنامج العاشرة مساء” وسط اندهاش المذيع.
وقالت السيدة، خلال مداخلة لها من بورسعيد، على قناة “دريم” موجهةً حديثها لقائد الانقلاب عبدالفتاح السيسى، انت قلت حادى إسكان للشباب، ولكن انت كدا بتموتوهم، تعالوا إضربنوى بالنار، مشاريع إيه وأنا عندى 56 سنة وعندى القلب وعندى روماتيزم وساكنه مفروش.
وتابع: أخلى إبنى يسرق ولا أجيب دوا وأكل ليهم،الموت ليا أحسن أنا عاوزه حقى أحسن ما أموت نفسى حالا،أنا نزلت معا كفى الميدان والناس كلها عرفانى وعقب حديثه قام أمناء شرطة بزى مدنى باعتقالها على الهواء.
وأكدت إن الناس اللى جايين يعلموا بحث ثالث بياخدوا رشاوى ، وإن نجلها الذى تقدم لأخذ شقة لم يكن لديه سوى 100 جنيه فقط فى جيبه بعد بحث ثالث وعاوزين منه 300 جنيه .
وعلق الإبراشى على الأمر، بقول: للاسف بيتعملوا مع الشاشة اللى بتطلع مشاكل الناس اللى فى الصدور، الناس حتى مش عاوز توصل أصواتهم ولا أخدوا شققهم.. التعامل مع الناس فيه شدة وإهانة وقسوة فيه إرهاب وتخويف وذل وإهانة تحت عنوان “محدودى الدخل“.
وكانت  نيابة الشرق ببورسعيد قررت فى الساعة الأولى من صباح اليوم الخميس، باستمرار حبس 19 من متظاهرى الإسكان الاجتماعى فى التهم الموجهة إليهم من تجمهر، قطع طريق، وتعطيل مرفق عام، وضبط وإحضار 8 آخرين بتهمة التحريض.
كانت قد وجهت النيابة العامة، مساء أمس الأربعاء، تُهم التجمهر، إغلاق الطريق، وتعطيل مرفق عام لـ19 من متضررى الإسكان ببورسعيد، كما جاء بالمحضر اتهام 8 أشخاص آخرين بتهمة التحريض وهم: “وسام الصفتى، هيثم وجيه، محمد الدسوقي، رمضان زغلول، محمد محرم، إسلام الصاوي، محمد النشار، وعلاء موسى“.

يذكر أنه كانت قد ألقت قوات مديرية أمن بورسعيد، القبض على 19 من متظاهرى الإسكان الإجتماعى، وذلك خلال فض تظاهراتهم أمام مرفق المعديات بحى الشرق، والذين أوقفوا خلالها حركة المعديات، وتم تحرير محضراً يحمل رقم 2016/3128 إدارى الشرق .

 

*أسرار قرض صندوق النقد وحقيقة الدور الخفي لتوني بلير

مؤشرات عديدة تعكس حجم التردي في الأوضاع الاقتصادية المصرية، الأمر الذي ينعكس على أصدقاء عبدالفتاح السيسي، قائد الانقلاب، في “إسرائيل” الذين لديهم أسبابهم الخاصة في الحرص على نظام السيسي ودعمه خوفا عليه من السقوط.

من تلك المؤشرات دعوات السيسي المتكررة للمصريين إلى تحمل الأعباء الاقتصادية، من “صبح على مصر بجنيه” مرورا بمشروع “الفكّة” وصولا إلى تحديد النسل.

غير أن سقوط مليون و368 ألف مصري جديد تحت خط الفقر خلال العامين الماضيين وفق صحيفة مصرية- يزيد حالة الغليان التي ظهرت في مظاهرات واعتصامات فضتها قوى الأمن، لكن هناك ما هو أخطر.
الأخطر يأتي على لسان وزير التموين الذي طلب من المواطنين أن يتحملوا قليلا وإلا أصبحوا لاجئين. بيد أن الواقع لا يتغير وإنما يزداد بؤسا، فما تداعيات عدم زحزحته ولو قليلا؟

خطورة المظاهرات العفوية

معلقون مصريون وأمريكيون وحتى إسرائيليون يردون  بأن هذا الواقع الجامد يعني عودة الجماهير إلى الشارع وتقويض حكم السيسي.

هذه المظاهرات توصف بالعفوية وبأنها بلا خلفيات سياسية كما جرت العادة على وصمها. وهي تحمل رسائل يلخصها رئيس تحرير صحيفة المشهد الأسبوعية المصرية مجدي شندي بأن المواطن في ظل غلاء الأسعار ونقص الدخول لم يعد يحتمل تطبيقات صندوق النقد مثل تحرير سعر صرف الجنيه ورفع الدعم عن الطاقة.

ومضى يقول لبرنامج “ما وراء الخبر” حلقة (2016/10/19) إن ثمة تقديرات تشير إلى ارتفاع الأسعار منذ بداية العام الحالي بنسبة 50%، وعليه أصبحت إجراءات الصندوق تمثل ضغطا إضافيا على المواطن، لافتا إلى أن وصفة الصندوق طريق للتهلكة في دول تعاني اقتصاديا كمصر.

تبعات لزلزال 25 يناير

أما الخبير في القانون الدولي محمود رفعت متحدثا من بروكسل، فيرى أن النزول إلى الشارع ليس جديدا في مصر، لكنه أخذ حجمه النوعي والكبير في يناير 2011 الثورة التي اقتلعت حسني مبارك.
ووصف ما يجري الآن من حراك شعبي بأنه تبعات للزلزال الذي وقع قبل خمس سنوات، مذكرا بأن من يظن بأن ثورة يناير ماتت فإنه لم يقرأ شيئا في التاريخ، مبينا أن الشعوب لا تنسى تطلعاتها بهذه السهولة.

لماذا تحرص “إسرائيل” على السيسي؟

أما الباحث المختص في الشؤون الإسرائيلية صالح النعامي فيؤكد أن ثمة قلقا شديدا في إسرائيل وشكوكا في قدرة سلطات الانقلاب على البقاء بسبب الضائقة الاقتصادية وإفلاس خطابه السياسي.

ولفت إلى أن مركز يورشاليم الذي يرأس مجلس إدارته دوري غولد وكيل وزارة الخارجية الإسرائيلي اعتبر حدوث تحول في مواقف الدول الداعمة للسيسي، ومن ذلك الخلاف السعودي المصري تهديدا “لمحور الاعتدال العربي” الذي رحبت به إسرائيل منذ ظهور الثورات المضادة واستفادت منه كثيرا.

الدور الخفي لتوني بلير

وفي تعليقه على القلق الإسرائيلي قال محمود رفعت إن القصة ستفهم فقط بالإجابة عن سؤالين: من الذي أتى بقرض صندوق النقد وما هي اشتراطات الصندوق ليعطي مصر قرضا؟

ويجيب بأن الشرط الأول للقرض هو بيع أصول الدولة، وأن توني بلير رجل إسرائيل الأول هو من ورط مصر وأقنع الإمارات والسعودية بضخ المليارات في البنك المركزي المصري لإقناع الصندوق بمنح القرض.

وخلص بالنتيجة إلى أن إسرائيل تريد امتلاك مفاصل الدولة المصرية وهي ليست قلقة أن يزول نظام السيسي وإنما ألا تنفذ مشروعها قبل أن يزول النظام.

 

*كواليس هبّة بورسعيد ضد مظالم الانقلاب

منذ القرن الماضى، لم تعرف مدن القناة معنى الهزيمة والخضوع والاستسلام، حتى أصبحت بورسعيد وأخوتها نموذجًا يضرب المثل فى التضحية والفداء.

وقد شهدت بورسعيد خروج الآلاف من المواطنين على مدار يومين بعد القرارات التعسفية التى طالب بها البنك المواطنين المتقدمين لحجز شقق بالإسكان الاستثماري” الذي يضلل به السيسي الموطنين ويطلق عليه “إسكان اجتماعي”.

وجاءت قرارات البنك الجديدة كشرط لاستلام شقق الإسكان الخاص بوزارة الإسكان والتعمير بالمحافظة، الذى كان على أثره اعتقال 19 مواطنًا رددوا هتافات ارحل“.

وعرضت أحد الفيديويهات لثورة الغلابة فى بورسعيد يومى 18 و19 أكتوبر الجارى بتظاهرات رفعت شعار “ارحل”، تسببت فى وقف الملاحة وحصار محافظ بورسعيد، عقب زيادة مبالغة بمشروع الإسكان الاجتماعى، مما دعا المواطنون لافتراش الأرض فى مشهد يعيد للأذهان مشاهد ثورة 25 يناير 2011 وشرارتها التى انطلقت فى سقوط أول شهيد من السويس والتى كان على إثرها رحيل المخلوع مبارك.

وعرف عن مدن القناة الاستبسال أمام الاحتلال الإنجليزي والإسرائيلى على مدار عشرات السنين، فهل ستصبح بورسعيد شرارة إسقاط نظام العسكر؟؟

 

*وزير العدل الشرعي : قتل قوات الأمن للشعب دون مساءلة جعلهم أكثر إجرامًا

علق المستشار أحمد سليمان – وزير العدل بحكومة هشام قنديل – على قتل مجند لأمين شرطة، قائلًا: “إن تعدد حالات قتل قوات الأمن للشعب دون مساءلة جعلهم أكثر جرأة فى الإقدام على الجريمة والاستهانة بالأرواح سواء مع الشعب أو فيما بينهم وبين أنفسهم كما حدث فى عدة وقائع.

وأكد المستشار أحمد سليمان :” إنه لاشك أن الاستهانة بحرمة الدماء، وانتهاك القانون والدستور يقضي على دولة القانون التى يرتضى فيها الأشخاص اللجوء للقانون والتزام اجراءات التقاضي لاقتضاء حقوقهم أو حمايتها والدفاع عنها، ونتيجة لذلك تسود بينهم أعمال البلطجة وشريعة الغاب“.

وأضاف في تصريحات صحفية  :”النظام استحل دماء المصريين، ودهس ويدهس القانون صباح مساء، فقد استباح دماء المصريين وارتكب أكبر مجزرة فى رابعة والنهضة، ومجازر أحرى عديدة، وبعدها أصبح القتل والقنص والتعذيب والإخفاء القسرى ممارسات عادية تتم بمنتهى الاستهانة بأرواح البشر وبالقانون، بل وبكيان الدولة ذاتها حيث تتعرض الدولة فى هذه الحالة للانهيار بشيوع الفوضى، ولجوء كل من يدعي حًقا لاستعمال القوة فى اقتضائه أو حمايتة”.

وتابع: “لقد استهان النظام بأرواح البشر ولجأ للتصفية الجسدية كما حدث فى 6 أكتوبر والمعادى ومع سائق وراكبي الميكروباص الذين اتهمهم النظام بقتل ريجيني، وكما حدث مع الدكتور محمد كمال وياسر شحاته واللذين أعلن عن القبض عليها، وبعدها أعلن عن قتلهما في تبادل لإطلاق النار كما يعلن في مثل هذه الحالات، كل ذلك يؤكد في أذهان الناس وخاصة أدوات النظام أنه لامحل للمساءلة، ولا احترام لقانون والاستهانة بحرمة الدماء ومن ثم يكونوا أكثر جرأة فى الإقدام على الجريمة والاستهانة بالأرواح سواء مع الشعب أو بينهم وبين أنفسهم كما حدث فى عدة وقائع.

جدير بالذكر أنه أثناء تواجد المجند رضوان ونيس محمد، من قوة الإدارة العامة للعمليات الخاصة بقطاع الأمن المركزي، المقيم بسوهاج، فجر الثلاثاء، بخدمته بسيارة التأمين المتمركزة بمنطقة تأمين السفارات في جاردن سيتي، حدثت مشادة كلامية بينه وبين أمين الشرطة أسامة عابدين خطاب، من قوة العمليات الخاصة بقطاع الأمن المركزي، وتعدى الأخير على الأول خلالها بالسب والشتم وتوعده بتوقيع جزاء إداري عليه وحرمانه من إجازته الشهرية، وهو ما أصاب المجند المذكور بحالة نفسية سيئة أطلق على إثرها عدة أعيرة نارية من السلاح الآلي عهدته تجاه الأمين، مما أدى إلى وفاته وإصابة أمين الشرطة 

 

*تسريبات تؤكد طلب إيران من أمريكا حضور مصر مفاوضات سوريا بلوزان

أكدت صحيفة “الغارديان” البريطانية، الخميس، أن إيران مارست ضغوطا من أجل أن تحضر مصر لمفاوضات لوزان بسويسرا لبحث الأزمة السورية.

وكتبت “الغارديان”، نقلا عن تسريبات رسائل إلكترونية، أن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، طلب شخصيا بأن تحضر مصر محادثات نهاية الأسبوع الماضي بلوزان، في تحرك أثار القلق من أن مصر يجري كسب ودها لتنأى بنفسها عن موقفها التقليدي المؤيد للغرب في المنطقة.
وكانت المحادثات التي دعت لها كل من موسكو وواشنطن، قد فشلت في التوصل إلى استراتيجية مشتركة مع روسيا، حليف نظام الأسد، لإنهاء الأزمة السورية التي دخلت عامها السادس.
وكشفت الصحيفة البريطانية أنها اطلعت على رسائل إيميل، تفيد بأن وزير خارجية إيران، طلب من نظيره الأمريكي جون كيري السماح لفريق القاهرة بحضور محادثات لوزان. فحين اقترح كيري عقد محادثات تشارك فيها ست دول حتى “نرى ما إذا كانت المعقولية ستظهر للعيان” في سوريا، أجاب ظريف: “ولم لا تدعى مصر أيضا؟“.

وتابعت الصحيفة أن طهران وافقت على حضور المباحثات بعد أن ضمنت مقاعد حول طاولة المفاوضات لكل من القاهرة وبغداد، وأشارت الصحيفة إلى أن العراق ومصر يدعمان موقف إيران المؤيد للأسد، ناهيك عن كون مصر الدولة العربية السنية الأكثر كثافة سكانية في منطقة الشرق الأوسط.
وتابعت الصحيفة أن إيران تحرص على ألا يتفوق عليها عدديا التحالف المناهض لنظام لأسد في محادثات لوزان، والذي يتكون من كل من تركيا وقطر والمملكة العربية السعودية والولايات المتحدة.
الضغوط الإيرانية من أجل مشاركة مصر في محادثات لوزان، بدأت، حسب الغارديان”، قبل أيام قليلة من الصدمة التي وجهتها مصر لسندها المالي المملكة العربية السعودية من خلال التصويت لصالح الروس قطعا للطريق على مشروع قرار فرنسي في مجلس الأمن حول سوريا كان يطالب بإنهاء القصف الجوي لحلب ووقف تحليق الطيران العسكري فوق المدينة.
وهو القرار الذي وصفه السفير السعودي لدى الأمم المتحدة بالـ”مؤلم”، مشيرا إلى أن مواقف كل السنيغال وماليزيا كانت أقرب إلى القرار العربي “المتفق عليه” من ذلك الذي تبنته مصر، عضو جامعة الدول العربية.
رد الرياض على القرار المصري لم يتأخر، إذ علقت في اليوم التالي مباشرة المساعدة النفطية للقاهرة، التي تقدر بنحو 700 ألف طن من المنتجات النفطية شهريا.
القرار المصري جعل البلدين ينخرطان في أول نزاع علني بينهما منذ الانقلاب على الرئيس محمد مرسي في العام 2013، وكانت الرياض طوال هذه الفترة ترسل مليارات الدولارات إلى القاهرة ما ساعدها على إبقاء اقتصادها المتدهور متماسكا.
وأضافت الصحيفة أن إيران ترى في مصر ثقلا وازنا مقابل العداوة السعودية في أي جهود دبلوماسية تبذل لتقرير مصير سوريا ومستقبلها، واعتبرت “الغارديانأن الرياض وطهران، على المدى القصير، منهمكان في دبلوماسية “لا شيء محظورفيما يتعلق بالأزمة السورية.
وكشفت الصحيفة أن كيري أرسل رسالة إيميل إلى ظريف في الرابع من تشرين الأول/ أكتوبر، في سعي منه لجمع اللاعبين الكبار في المنطقة، بعد انهيار آخر وقف لإطلاق النار في سوريا تم إبرامه بين الولايات المتحدة وروسيا، مما نجم عنه تعرض مدينة حلب السورية للقصف الجوي.
وقال كيري في الرسالة، إن ناقش مع نظيره الروسي سيرجي لافروف عقد “اجتماعا صغيرا جدا للأطراف المعنية مباشرة بالشأن السوري. إنه متحمس جدا للأمر. وأنا كذلك. لا نتحدث هنا عن مفاوضات وإنما عن استشارة“.
وتابع كيري: “والهدف هو استكشاف الحل السياسي ورؤية ما إذا كان يمكن لمعقولية جديدة أن تتجلى، وكذلك مناقشة كيف يمكننا تغيير هذا الحراك – إذا أمكن“.

وأضاف وزير الخارجية الأمريكي أن المحادثات سيشارك فيها كل من روسيا وإيران وتركيا وقطر والمملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية، “هل بإمكانك التواجد في لوزان مساء السبت الخامس عشر للمشاركة؟“.

وحسب تسريبات “الغارديان”، فإن ظريف أجاب كيري بأنه سيحاول الحضور، مشيرا إلى أنه يتوجب عليه العودة إلى طهران في اليوم التالي مباشرة ليستقبل وزراء خارجية أفارقة، قبل أن يتساءل: “ولم لا تدعى مصر أيضا؟“.

بعد أيام من الأخذ والرد، تقول “الغارديان”: “أخبر نائب وزير الخارجية الإيراني لشؤون الشرق الأوسط الصحفيين بأن “أخبارا عظيمة سوف تبث عما قريب”، وبعد ساعات تم الإعلان عن أن ما وسم بأنه اجتماع مصغر لمجموعة الاتصال حول سوريا في لوزان سيوسع ليشمل كلا من مصر والعراق لتعزيز موقف إيران“.

الإعلان تلته تغريدة للصحافي الإيراني بوكالة “فارس” شبه الرسمية، صادق غورباني، قال فيها: “من المثير للاهتمام كيف انتقلت مصر السيسي بالتدريج من المحور الأمريكي السعودي إلى المحور الروسي الإيراني“.

ونقلت “الغارديان” عن إتش إيه هيليار، من المجلس الأطلنطي والمعهد الملكي للقوات المتحدة الذي يتخذ من لندن مقرا له، قوله: “إن لمصر رؤيتها الخاصة بها فيما يتعلق بسوريا، والحاصل أن هذه الرؤية تتوافق مع الرؤية الإيرانية. تريد القاهرة للدولة في سوريا أن تكون قادرة على البقاء والقيام بذاتها كما يقلقها وجود الجماعات الإسلامية. فيما يتعلق بالمتطرفين، يمكن اعتبار هذه المخاوف مشروعة. في الوقت نفسه، لطالما غازلت مصر الروس، فيما يبدو أنها محاولة لإبلاغ الغرب بأن لدى مصر خياراتها“.

وتابع: “إن السعوديين اتخذوا موقفا استراتيجيا منذ فترة طويلة. مصر أكبر بكثير من أن تفشل. لا تريد الرياض للفوضى أن تعم في المنطقة وسوف يقومون بما يلزم لإبقاء الاقتصاد المصري متماسكا. تعداد سكان مصر 90 مليونا والعلاقات معها لا مجال للعبث بها“.

كما نقلت الصحيفة عن مسؤول في وزارة الخارجية الأمريكية، رفض عدم الإفصاح عن هويته، قوله إنه لا مجال للتعليق على “الاتصالات الدبلوماسية الخاصة، مضيفا أن “علاقة الولايات المتحدة الأمريكية بمصر تقوم على عدد من الأولويات، بما في ذلك مصالحنا المشتركة في إلحاق الهزيمة بالإرهاب وحل النزاع في سوريا“.

 

 

*الحكومة ترفض شراء أرز المزارعين بـ 2400 جنيه.. وتستورده بـ 6000 جنيه

ما زالت السياسات الخاطئة التي تتبعها الحكومة هي السائدة في التعامل مع جميع الأزمات التي تمر بها البلاد، فبعد أن حددت الحكومة سعر الأرز بـ 2300 جنيه للطن الحبة الرفيعة، و2400 للطن الحبة العريضة، ووقف تصدير الأرز في أغسطس الماضي لتحقيق الاكتفاء وإنهاء أزمة ارتفاع سعره، رفض المزارعون بيع الأرز، نظرًا لانخفاض السعر الذي حددته الحكومة.

فقررت الحكومة استيراد 500 ألف طن من الأرز كمخزون استراتيجي، لمنع تكرار ما حدث العام الماضي، من شراء التجار والمضاربين من المزارعين كميات كبيرة من الأرز، وتخزينها، مما أدى إلى ارتفاع سعره بشكل كبير، لذا لجأت هذا العام إلى طرح المناقصات لحل الأزمة.

وكان المزارعون عرضوا بيع الأرز بمبلغ 2800 جنيه للطن، ولكن وزارة التموين أصرت على السعر الذي حددته، واتجهت هيئة السلع التموينية إلى طرح ممارسة لاستيراد 200 ألف طن أرز أبيض من الهند، شارك فيها ثلاث شركات للاستيراد بأسعار 410 دولارات للطن الواحد، أي ما يعادل 3 آلاف و600 جنيه بحسب السعر الرسمي للدولار في البنوك كما يعلنه البنك المركزي المصري، وهو 8.88 جنيه للدولار و بسعر 6000 جنيه و هو القيمة الحقيقية للجنيه في السوق السوداء .

وأكد مصطفى النجاري، رئيس شعبة الأرز بالمجلس التصديري للحاصلات الزراعية، أن الممارسة شهدت مشاركة 3 شركات، هي: شركة مفضل بحصة 50 ألف طن، وشركة كريستال 50 ألف طن، وشركة مالتي تريد 100 ألف طن.

وقال الباحث الاقتصادي إلهامي الميرغني إن هناك مصالح ضيقة ضد مصر وشعبها يقودها حفنة من المستوردين، لتدمير الزراعة والصناعة والاعتماد على الاستيراد، رغم أنه إذا اشترت الحكومة الأرز من الفلاح بسعر الاستيراد، فسيجعله هذا يعمل على زيادة الإنتاج، ويحرص على مصلحة البلد.

وأضاف الميرغني بحسب «البديل» أن الكارثة هي التوسع في استيراد منتجات لها مثيل محلي لصالح المستوردين، بما يشكل ضغطًا إضافيًّا في الطلب على الدولار، فالحكومة الحالية تعمل ضد الإنتاج وضد مصر ومع العمولات والتوكيلات الأجنبية ومصالح المستوردين والمزيد من الاعتماد على الخارج، على حد قوله.

وأوضح أنه بدل التفكير في تحقيق اكتفاء ذاتي من الغذاء الرئيسي، يتم الاعتماد بالكامل على الاستيراد، بما يزيد الطلب على الدولار وعجز ميزان المدفوعات، ويدمر الإنتاج الوطني والفلاح المصري لصالح مافيا الاستيراد والقيادات الفاسدة، فما يحدث في الأرز يحدث في القمح والعديد من المحاصيل التي يتم تدمير زراعتها.

ومن جانبه يرى الدكتور مصطفى النشرتي، الخبير الاقتصادي، أن الحكومة تعمل لصالح مافيا تتحكم في وزارة الزراعة ضد الفلاح والمستهلك، ولذلك نطالب وزير الزراعة بالعمل لصالح الفلاح والمستهلك”.

وأوضح النشرتي بحسب «البديل» أن هناك تكلفة غير محسوبة للأرز في مصر، وهي كمية المياه المستهلكة لزراعته والتي تعادل 8 أضعاف استهلاك أي محصول آخر، لذلك ترى الحكومة أنه من الأفضل استيراد الأرز ووقف زراعته محليًّا، لتوفير المياه لزراعة محاصيل أخرى.

وتابع أن الفلاح عندما وجد الدولة تسمح بتصدير الأرز، زاد زراعته الأرز مرة ونصفًا عن العام الماضي، ولتحقيق التوازن بين العرض والطلب تتجه الحكومة إلى استيراد الأرز من الخارج، مشيرًا إلى أن اتجاه الحكومة للاستيراد من الهند لأن تكلفة زراعة الأرز هناك أقل من مصر، بسبب حصة المياه التي يستهلكها الأرز.

 

 

*مذيعة انقلابية تدافع عن السيسي بقصة مفبركة

فبركت الإعلامية المصرية منى بارومة المؤيدة لرئيس عصابة الانقلاب عبد الفتاح السيسي قصة غير حقيقية خلال استضافتها أمس للمحامي والسياسي المصري جمال عيد بعد سخريته من حديث الإعلام المصري عن أسر قائد الأسطول السادس الأمريكي.
ودخلت بارومة في جدال حاد مع عيد واتهمته بأنه من الإخوان علما بأنه يحمل توجهات يسارية، ثم قامت بكيل العديد من الاتهامات له بـ”السكوت عن قتل الجنود المصريين في سيناء وترديد أقوال الإخوان ومحاولة تخريب البلد“.
وأصرت الإعلامية الانقلابية على قصة أسر قائد الأسطول السادس بل وزعمت أن مدير قناة السويس قائد البحرية المصرية السابق مهاب مميش هو من صرح بذلك بالإضافة إلى أن المرشحة الرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون أكدت الواقعة!!.
ووسط جدال المذيعة مع عيد قالت إنها تملك مقطعا مصورا يقول فيه “يسقط حكم العسكر”، وهو ما أكده عيد وقال إنه ضد الحكم العسكري وأن مكان العسكر هو حماية الناس وليس حكمهم وهو ضد إراقة دماء المصريين سواء في سيناء أو في رابعة وضد قتل المدنيين.
وانسحب عيد من اللقاء مع بارومة التي قالت بعد خروجه من البرنامج إنه كان يريد فقط شتم الحكومة المصرية التابعة للانقلاب ورئيسها “عبد الفتاح السيسي“.

 

*صحيفة أسبانية”: «السيسي» يفتح قضايا قديمة ويعدل القانون الجنائي لخدمة القمع

نشرت صحيفة “البايس” الإسبانية مقال رأي يتحدث عن القمع الذي يمارسه السيسي في بلاد الفراعنة والوسائل التي يستعملها لدعم آلة القمع التي يريدها أن تطال أكبر عدد من الشعب وتخمد أكبر عدد من الأصوات المعارضة.

وقال الكاتب في مقاله، لولا أن المنظمات الحقوقية التي تفضح الجرائم البشعة لنظام السيسي، لما خرجت هذه الصورة المسكوت عنها إلى الأضواء، وجدير بالذكر أن العديد من المنظمات غير الحكومية تكافح في مصر من أجل جمع شهادات حول التعذيب والقمع في مصر، على أمل أن يتغير الوضع ويتم إرساء أسس الديمقراطية في البلاد.

وأضاف الكاتب أنه بعد انقلاب سنة 2013، الذي جاء بالسيسي إلى الحكم، اندلعت في مصر حملة وحشية من القمع السياسي والاجتماعي الذي بلغ أشده في تاريخ مصر الحديث. وخلال هذه الفترة، تم إلقاء القبض على حوالي 50 ألف شخص بسبب معارضتهم لنظام السيسي، الأمر الذي أدى إلى مقتل حوالي ثلاثة آلاف شخص على يد قوات الأمن.

وعلاوة على ذلك، عانى المئات من التعذيب الوحشي في مراكز الشرطة والسجون، كما تم حظر العديد من الأحزاب السياسية ووسائل الإعلام وإيقافها عن العمل. وعموما فإن وصول صورة تقريبية حول حجم هذه المعاناة إلى الرأي العام، يعود إلى العمل الشجاع لمنظمات حقوق الإنسان التي توثق هذه الانتهاكات على الرغم من المخاطر الهائلة والصعوبات التي تواجهها. ولهذا السبب يسعى النظام إلى إقصاء هذه المنظمات وعرقلتها.

وأضاف الكاتب أنه خلال الشهر الماضي، وافقت محكمة القاهرة على طلب من المدعي العام لتجميد أصول خمسة ناشطين حقوقيين بارزين، ونفس الأمر بالنسبة لخمس منظمات تعمل في نفس المجال، من بينها مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان.

وأشار الكاتب إلى أن المحكمة حظرت أيضا على 11 شخصا مغادرة البلاد، إلى أن يتم التحقيق في تهم ضدهم بما في ذلك تلقي التمويل الأجنبي غير المشروع والقيام بأعمال “تضر بالمصلحة الوطنية”. وتجدر الإشارة هنا إلى أنه في حال التحقيق في هذه التهم بعد التعديل الأخير للقانون الجنائي، سيصبح المتهمون في عرضة إلى عقوبة السجن مدى الحياة.

وبينت الصحيفة أن القرار الصادر عن المحكمة هو نتيجة لإعادة فتح تحقيق قديم من قبل المدعي العام في سنة 2011 ضد أكثر من 12 منظمة مكرسة لتعزيز حقوق الإنسان والديمقراطية. كما أنه في سنة 2013، حكمت المحاكم المصرية بالسجن ضد 43 موظفا داخل المنظمات غير الحكومية، 15 من بينهم هم من الرعايا الأجانب الذين تمكنوا من الفرار من البلاد قبل إصدار هذه الأحكام.

وجدير بالذكر هنا أن هذه القضية كان لها تأثير دولي كبير وأثارت جدلا واسع النطاق، إذ أنه من بين المؤسسات التي شملتها حملة الحظر نجد مؤسسة مرتبطة بالحزب الديمقراطي الأمريكي وأخرى تابعة للحزب الجمهوري.

 

*مونيتور: السيسي يتقارب مع إيران بشكل غير مسبوق

سلط تقرير لموقع “المونيتور” الأميركي الضوء على تزايد دفء العلاقات بين طهران والقاهرة، وذلك بخلاف ما كانت عليه العلاقات بين البلدين إبان حكم الدكتورمرسي.

وقال التقرير إن تقارب وجهات النظر بين سوريا ومصر قد يؤدي إلى الدعم المتبادل بين القوتين الإقليميتين، وعلى هامش قمة التكنولوجيا في “جنيفالتقى وزير الخارجية المصري مع نظيره الإيراني ، وهو اللقاء الذي لم يحدث منذ الثورة الإسلامية في إيران عام 1979، وهو ما أثار الحديث عن إعادة التقارب.

ويشير التقرير إلى زيارة الرئيس الإيراني أحمدي نجاد إلى القاهرة في فبراير 2013 ، وهي زيارة تاريخية حيث قوبل من قبل نظيره المصري، آنذاك محمد مرسي، إلا أنه لم يحدث أي دفء في العلاقات لاحقاً نتيجة الزيارة .

ويضيف التقرير “أن موقف مصر إبان حكم الرئيس الشرعي محمد مرسي، كان أقرب ما يمكن للموقف السعودي تجاه القضية السورية، إذ وقف الإخوان المسلمون في سوريا ضد الرئيس السوري المحاصر، بشار الأسد، وخلال خطابه في مؤتمر القمة الإسلامية أغضب محمد مرسي، المنتمي للإخوان المسلمين مضيفيه، بانتقاده الحكومة السورية، كما أنه ساند الإمارات ضد إيران فيما يتعلق بالجزر المتنازع عليها في الخليج (الفارسي)”، بحسب وصف التقرير.

وفي تصريح سابق للموقع قال دبلوماسي إيراني رفيع المستوى إن مرسي أخبر الإيرانيين أنه جاء إلى إيران لساعات معدودة، وأنه لن يقضي الليلة بالبلاد، ولن يتقابل مع المرشد الأعلى للثورة الإسلامية“.

وعلى النقيض تمامًا، فمنذ أن تولى زعيم عصابة الانقلاب  عبدالفتاح السيسي في يوليو 2013 ، نأت القاهرة بنفسها تدريجياً عن موقف مرسي السابق في سوريا ، وفي الوقت نفسه حاول السيسي التقارب مع روسيا ، مع مناقشة الكرملين”حالياً استخدام القواعد العسكرية في مصر .

ويلفت التقرير إلى تأكيد وزير الخارجية المصري سامح شكري لنظيره الإيراني محمد جواد ظريف -خلال قمة التكنولوجيا- على رؤية القاهرة المغايرة تماماً لوجهة النظر السعودية، إذ تصر الرياض على الإطاحة بنظام الأسد.

وعقب لقاء شكري – ظريف، التقى ياسر عثمان رئيس مكتب رعاية المصالح المصرية بـ”حسين أمير”، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان الإيراني، وخلال اللقاء عبر “ياسر” عن حماس بلاده للتعاون مع إيران حول القضايا الإقليمية، بما في ذلك الأزمة السورية.

وبحسب التقرير ، فإن الزيادة الواضحة في اللقاءات بين البلدين ،أدت إلى غضب السعودية ،التي تخوض نزاعات جدية مع طهران حول القضايا الإقليمية ،وفي 10 أكتوبر أخطرت أرامكو السعودية الهيئة العامة للبترول بوقف إمدادات مشتقات النفط ، ومع ذلك فقد أعلنت الهيئة أن الإمدادات ستستأنف .

ويخلص الكاتب إلى أن سلسلة اللقاءات بين المسؤولين المصريين والإيرانيين رفيعي المستوى قد تكون مؤشراً على بداية تعاون غير مسبوق بين البلدين، وهذا الدفء في العلاقات قد يؤدي في النهاية إلى تطبيع نهائي للعلاقات، وتنسيق العمل تجاه الأزمة السورية ، وفي هذا الشأن، تجدر الإشارة إلى الغموض المحيط بمشاركة إيران في المحادثات متعددة الأطراف حول الأزمة السورية .

فوفقاً لمسؤول إيراني تحدث إلى الموقع، شريطة عدم الكشف عن هويته، فإن إيران رفضت المشاركة في البداية، دون حضور ممثلي العراق وسوريا ، وبالفعل في 14 من أكتوبر، وقبل يوم من بدء المحادثات، أعلن مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والأفريقية أن مصر وإيران والعراق سيشاركون في المحادثات.

وختم الكاتب بالقول “بالرغم من أن الأزمة السورية قد تغير قواعد اللعبة في العلاقة بين إيران ومصر، فإنه من غير الواضح ما إذا كانت مصر ستنحاز بشكل كامل للمحور الإيراني الروسي وتقف في وجه الضغوط الروسية السعودية والأميركية“. 

 

 

*دراسة..الإعلام المصرى يدعم الانظمة العسكرية ويبرر الفشل الذريع للسيسى

أكدت دراسة حديثة صدرت عن مركز الزيتونة للدراسات والاستشارات وجاءت بعنوان ”مصر بين عهدين: مرسي والسيسي – دراسة مقارنة“، وتتناول الأوضاع السياسية والدستورية والأمنية والاقتصادية والإعلامية التي شهدتها مصر خلال عهد الرئيس مرسى والمنقلب عبد الفتاح السيسى، أنه وبعد مرور نحو خمسة أعوام على ثورة 25 يناير، ما تزال مصر تعاني من وجود قطاع إعلامي سلطوي، وقيود على حرية التعبير. فالإعلام في مصر يتسم بدعمه للنظام العسكرى. فعلى الرغم من استمرار الأزمات وتفشيها واتساعها خلال فترة السيسي، دافعت وسائل الإعلام هذه عن السيسي، ورأت أن ما قام به إنجاز لا يتكرر، ويستحيل تحقيقه في أيّ عهد آخر. كما صورت وعود السيسي بشكل مبالغ فيه، وبنت آمالا كبيرة على السيسي.

وأكدت الدراسة أن الصحف المملوكة للدولة حافظت على ولائها لنظام مبارك حتى قبل أيام قليلة من الإطاحة به، وأنها استمرت في خطابها السابق، مع فارق وحيد هو أنه تمّ استبدال المجلس الأعلى للقوات المسلحة بمبارك. فالصحف نفسها التي مجّدت مبارك ومن ثمّ شعب مصر لفترة وجيزة جدا، سرعان ما بدأت تمجّد المجلس العسكري وزعيمه، في حين بقيت العقلية الاستبدادية مكانها كما عكستها وسائل الإعلام، وأصبح الجيش هو المنقذ، وأصبح كل مَن يتحدّث ضدّه أو يهاجمه مهددا بالمحاكمات العسكرية.

وتوضح الدراسة أن الإعلام المصري قد دخل حالة استقطاب وتجاذب سياسي بعد ثورة 25 يناير، حيث شكّلت لحظة رحيل مبارك نقطة فارقة في مسيرة الإعلام المصري، الذي وجد نفسه فجأة متحررا من معظم القيود الأمنية والإدارية التي كانت تحكمه طوال عقود، فتحولت الحرية وسقوط القيود إلى فوضى إعلامية، بينما لم تقم السلطة الانتقالية بأيّ خطوات لإعادة تنظيم الإعلام المصري هيكليا وتشريعيا بما يتناسب مع الواقع الجديد. وتعرّضت الأصوات الناقدة لأداء الإعلام إلى المضايقات والتهميش، من جانب جهات حكومية وغير حكومية. وتأثّرت وسائل الإعلام الخاصة بملاّكها من رجال الأعمال الذين ارتبطوا بعلاقات مع نظام مبارك والدولة العميقة.

وعلى الرغم من تولي الدكتور محمد مرسي الرئاسة، فقد أصبح هدفا مفضلا للإعلام المحلي الذي أوسعه نقدا واستهدافا، بل سخرية واستخفافا، حيث تبارت في ذلك سلسلة من القنوات الخاصة الذائعة الصيت التي يملكها رجال أعمال يرتبطون بمبارك وعهده. ولم ينته الأمر عند هذا الحد، بل إن وسائل الإعلام المملوكة للدولة من قنوات تلفزيون ومحطات إذاعة وصحف ومواقع إلكترونية، كثيرا ما شاركت بقدر أو بآخر في هذه الحملات تحت مظلة الحرية.

وعانى الإعلام المصري حالةً من الاستقطاب خلال حكم الرئيس مرسي. ولم يتدخل الرئيس مرسي في أن يحدَّ من الحملات التي استهدفته وجماعة الإخوان المسلمين، والتيار الإسلامي عموما. وامتلأت القنوات الإعلامية بعبارات مثل أخونة الدولة“، و”ميليشيات الإخوان المسلمين“… ونتج عن ذلك رفع عدد غير مسبوق من القضايا أمام المحاكم ضدّ الصحفيين والإعلاميين بتهمة ”إهانة الرئيس“.

وتشير الدراسة إلى أنه وعلى الرغم من تعيين وزير جديد للإعلام موالٍ لجماعة الإخوان المسلمين، وتعيين مجلس الشورى، الذي يُعَدّ الكثير من أعضائه من الإسلاميين، رؤساء تحرير جددا، فقد تعامل مجلس الشورى مع موضوع التعيينات بموضوعية لافتة، حيث لم يعيين سوى اثنين من المحسوبين على الإخوان من أصل خمسين. كما بقي العديد من هذه المؤسّسات موالية لنظام مبارك، وكان الصراع صراع سلطة وولاء لنظام دون آخر، بدل أن يكون الولاء للمعايير الصحفية المهنية أو للشعب.

وتلفت الدراسة النظر إلى أن وسائل الإعلام المصرية لعبت دورا مهما في الانقلاب على الرئيس مرسي، خصوصا فيما يتعلق بإشعال نقمة المصريين عليه، وعلى الإخوان المسلمين.

فقد اعتمدت وسائل الإعلام المصرية الهجوم المنظم والمستمر، وحرصت على تحميل مرسي والإخوان مسؤولية أيّ إخفاق أو سلبيات، حتى لو كانت مزمنة ومتوارثة منذ عهد مبارك. وانتشرت شائعات لم تهدف فقط إلى إسقاط الإخوان وتهيئة الساحة للسيسي لتصدّر المشهد، بل لاستخدامها بعد ذلك عند اللزوم في تثبيت حكم السيسي ومحاولة احتواء أيّ إخفاقات يواجهها. وهو ما أكده الإعلامي توفيق عكاشة الذي أعلن عن وجود علاقة وتعاون بين إعلاميين وأجهزة الأمن المصرية بهدف إسقاط جماعة الإخوان المسلمين والرئيس مرسي، وقال عكاشة: إن جميع الإعلاميين هم ”أصدقاء الأمن وكانوا عايزين يطيحوا بالإخوان“.

وتذكر الدراسة أن وسائل الإعلام المصري اعتمدت في الشائعات في عهد مرسي على ثلاث إستراتيجيات رئيسية، هي: الطعن في شرعيته، والطعن في وطنيته ووطنية الإخوان، وفي تشبيهه بمبارك والإخوان بالحزب الوطني.

وتوضح الدراسة أن المشهد الإعلامي في مصر دخل مرحلة جديدة بالغة الدلالة والخطورة بعد عزل الرئيس مرسي، فقد تحول الإعلام بشكل واضح إلى أداة صريحة في الصراع السياسي بين السلطة الانتقالية الجديدة وبين الإخوان المسلمين وأنصارهم.

وزادت صعوبة إيجاد مكان للأصوات الناقدة في وسائل الإعلام التقليدية. فقد دعمت الكثير من وسائل الإعلام في مصر بقوّة سردية النظام للأحداث، أما الأصوات المعارضة، فكانت شبه غائبة عن الصحف والبرامج التلفزيونية، حيث أغلقت الحكومة وسائل الإعلام المعارضة للانقلاب.

وقامت قوات من الجيش بإغلاق القنوات الإسلامية والمحسوبة على التيار الإسلامي في غضون ساعات من انقلابه على الرئيس مرسي، وفُرضت الرقابة على المؤسسات الإعلامية، وتعرضت مكاتب إعلامية أخرى للمداهمات. واتهمت السلطات المصرية وسائل الإعلام الأجنبية بتقديم تغطية منحازة.

كما أصبح المشهد الإعلامي المصري غير مهني عموما، وبالغت معظم وسائل الإعلام المصرية في دعم نظام ما بعد مرسي، في ظلّ وجود بضعة استثناءات فردية تحاول الحفاظ على بعض التوازن. وفي العموم، امتلأت موجات الإذاعة والتلفزيون بالأغاني والبرامج الحوارية التي تمجد الجيش. ولعب الإعلام المصري دورا مؤثرا في المشهد السياسي المصري، لا يقتصر على التحيّز فقط، وإنما يتخطاه إلى ما يقول عنه مراقبون ونشطاء إنه ”فبركة وتزييف حقائق“.

كما زاد الخطاب التحريضي والعنصري في وسائل الإعلام المصرية، حيث تعالت دعوات فضّ اعتصامات مؤيدي عودة الرئيس مرسي بالقوة، وتضمّن بعضها تحريضا على العنف وسفك دماء المصريين.

وتبنّى الإعلام حملات شيطنة المعتصمين في ميداني رابعة والنهضة، حيث وصفهم تارة بالمغيبين والمخطوفين ذهنيا، وتارة أخرى بـ”لإرهابيين المسلحين“، وتارة ثالثة بالقتلة المجرمين. ونظرت أوساط ثقافية مصرية باستغراب إلى ما تصفه بالضحالة الفكرية لدى بعض النخب التي تتصدر المشهد الثقافي والإعلامي في مصر.

ومن جهة أخرى، خصصت نحو 28 قناة مصرية رسمية وخاصة تغطيتها لفعاليات المظاهرات تجاوبا مع دعوة السيسي بالنزول إلى الميادين لتفويضه من أجل مواجهة ما أسماه بـ”الإرهاب“. وألغت هذه القنوات برامجها، وركزت تغطيتها على فعاليات تلك المظاهرات.

وسبقت مجزرة فضّ اعتصامي رابعة والنهضة حالة من التمهيد الإعلامي للجماهير، بهدف إقناعها بضرورة الفض العنيف للاعتصامات، حتى لو أدى ذلك لوقوع خسائر كبيرة في الأرواح. واستمرت هذه الحملة الشعواء حتى تمّ فض الاعتصام بمجزرة تعدّ الأسوأ في تاريخ مصر الحديث. وعدّ الإعلام المصري الداعم للسيسي عملية الفض كأنها إنجاز قومي، ولم يرَ في هذه العملية إلا عملية نظيفة، وحاول تقديم المشرفين عليها إلى الشعب على أنهم فدائيون وأبطال. وتعمدت وسائل الإعلام المصرية المحسوبة على النظام الشحن والتعبئة ودقّ طبول الحرب مستخدمة كافة الأساليب، حيث تفننت في الكذب مثل الادعاء بوجود جثث أسفل منصة رابعة، وهو الأمر الذي لم يثبت صحته، وذهبت بعض التحليلات إلى تأكيد ”فبركة“ تلك الصور وتزييفها، مرورا بالادعاء بوجود أسلحة ثقيلة مثل صواريخ الجراد والأسلحة الكيماوية، ووصولاً إلى الافتراء المتعلق بـ”جهاد النكاح“.

وحتى بعد عملية فضّ الميدان وسقوط مئات الضحايا، هاجم بعض الإعلاميين رمز ”رابعة“، وأكدوا أنه رمز غير مصري، لتجريم أيّ تعاطف إنساني مع المجزرة.

في المقابل غابت تغطية المظاهرات المؤيدة لمرسي إلى حدّ كبير عن تغطية القنوات المصرية الرسمية والخاصة، والتي اقتصرت في تغطيتها على عرض لقطات محدودة من ميدان رابعة العدوية ضمن مظاهرات أخرى مؤيدة لدعوة السيسي، وكان التركيز الأكبر في تغطيتها على ميدان التحرير، وذلك بالرغم من استمرار اعتصامي رابعة والنهضة لأكثر من أربعين يوماً بحشود هائلة.

وتظهر الدراسة أن الانقلاب بقيادة السيسي لم يُظهِر الكثير من الاهتمام بجعل وسائل الإعلام الحكومية أكثر انفتاحاً وديموقراطية. وشهد الأداء الإعلامي المصري تراجعاً كبيراً، حيث شهد ممارسات حادة ومنفلتة. وراوح الإعلام المصري مكانه في نفق عميق، على صعيد التنظيم والأداء والعائد، وتواصلت الانتهاكات بحق عددٍ من وسائل الإعلام والإعلاميين والصحفيين، وهي انتهاكات تنوعت بين الاحتجاز، والاعتداء، والاستهداف القضائي، بحسب عددٍ من المنظمات الحقوقية، وبين المنع، والتقييد، وفق عددٍ من الوقائع الموثقة.

ومن بين الانتهاكات التي تمّ رصدها، استمرار غلق القنوات والصحف التابعة للتيار الإسلامي، ومنع بعض الكتاب والمذيعين من تقديم برامجهم، ومصادرة بعض أعداد الصحف وإجبارها على تغيير عناوين معينة أو إزالة مقالات. وتدل المؤشرات إلى أن نظام السيسي كان أكثر قسوةً من سابقيه، حيث تمّ إلغاء عرض البرامج المعارضة والناقدة للنظام، كما قامت وزارة الداخلية بطلب عروض لشراء برمجيات لرصد شبكات التواصل الاجتماعي على الإنترنت.

وأخيرا فقد عكست تصريحات المنقلب عبد الفتاح السيسي المتكررة، بشأن دور الإعلام وأهميته في بناء الدولة الجديدة، حتى قبل توليه السلطة، رؤيةً تنظر للإعلام بوصفه خادما للسلطة ومكرِّسا لشرعيتها من خلال إقناع الرأي العام بإنجازات الحكومة والحشد والتعبئة للشعب خلفها.

 

 

تعويم الجنيه سيتم خلال أيام يتبعه إلغاء الدعم. . الثلاثاء 18 أكتوبر. . نظام السيسي في خطر

رفع الدعمرفع الدعم المواطنتعويم الجنيه سيتم خلال أيام يتبعه إلغاء الدعم. . الثلاثاء 18 أكتوبر. . نظام السيسي في خطر

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*مقتل ضابط ومجند واصابة 4 أخرين فى استهداف مدرعة جنوب الشيخ زويد

لقى ضابط ومجند مصرعهما بينما أصيب 4 أخرين، اليوم الثلاثاء فى استهداف مدرعة تابعة للجيش أثناء حملة أمنية جنوب مدينة الشيخ زويد بسيناء .

 

*مصدر بحكومة الانقلاب: تعويم الجنيه سيتم خلال أيام بعد موافقة السيسي

كشف مصدر رفيع بحكومة الانقلاب عن انتهاء البنك المركزي من إجراءات تعويم الجنيه المصري خلال الأيام المقبلة، في انتظار تصديق قائد الانقلاب السيسي على هذا القرار.
ونقل موقع “مصراوي” عن المصدر قوله: إن خفض قيمة الجنيه ستكون خلال أيام بعد موافقة السيسي، وذلك بعد توفير السعودية ومجموعة تمويل دولية حزمة تمويلية بقيمة 6 مليارات دولار، ليرتفع احتياطي النقد الأجنبي إلى 25 مليار دولار، وهو المبلغ الذي طلب صندوق النقد الدولي تدبيره للحصول على قرض بقيمة 12 مليار دولار على 3 دفعات، قيمة الدفعة الأولى 2.5 مليار دولار.
وكانت كريستين لاجارد، مدير عام صندوق النقد الدولي، قد قالت في المؤتمر الصحفي الذي عقد بداية الشهر الجاري، على هامش اجتماعات صندوق النقد والبنك الدولي: إنه سيكون على الحكومة المصرية تنفيذ تعهداتها بإنجاز الإصلاحات المتفق عليها، ومنها خفض دعم الطاقة، وجعل سعر الصرف أكثر مرونة.

 

*تجديد حبس الدكتور محمد على بشر 45 يومًا

جددت نيابة أمن الدولة العليا المصرية، اليوم الثلاثاء، حبس الدكتور محمد علي بشر عضو مكتب الارشاد ووزير التنمية المحلية بحكومة د. هشام قنديل، لمدة 45 يومًا، على خلفية الزعم باتهامه بالتخابر مع أمريكا والنرويج، والتحريض على قلب نظام الحكم.
وكان قد أُلقي القبض على “بشر” فجر الخميس 20 نوفمبر 2014، عقب مداهمة منزله في مدينة شبين الكوم بمحافظة المنوفية، في دلتا مصر.
من ناحية أخرى أرجأت محكمة جنايات القاهرة، محاكمة 51 معتقلاً من رافضي الانقلاب العسكري بهزلية قسم شرطة حلوان، إلى جلسة 8 نوفمبر المقبل، بناء على طلب الدفاع للاستعداد للمرافعة.
وكانت هيئة الدفاع عن المعتقلين أكدت أن عمليات القبض عليهم تمت بشكل عشوائي، وفي غير أماكن موقع الجريمة، ومعظمهم في محال إقامتهم، ولمجرد أن التحريات أشارت إلى رفض المعتقلين للانقلاب العسكري.

 

*تأجيل هزلية “وادي النطرون”.. والنقض توصي بقبول الطعن

أجّلت محكمة النقض، اليوم الثلاثاء، أولى جلسات طعن الرئيس محمد مرسي و130 آخرين، في القضية الهزلية وادي النطرون، على الأحكام الصادرة ضدهم بالإعدام والسجن من محكمة أول درجة، إلى جلسة 15 نوفمبر المقبل، للاطلاع.

وأوصت نيابة النقض في تقريرها الاستشاري الذي وضعته أمام المحكمة بجلسة اليوم، بقبول الطعن وإلغاء الأحكام الصادرة ضد المعتقلين، وإعادة المحاكمة مرة أخرى أمام دائرة مغايرة، لوجود عوار قانوني في الحكم الصادر.

واستمرت جلسات القضية الهزلية بمحكمة أول درجة لمدة 498 يوما، حيث بدأت أولى الجلسات يوم 28 يناير 2014، وعقدت خلالها قرابة 35 جلسة، حتى حجزت للحكم بجلسة 16 مايو 2015، والتي أصدر فيها القاضي قرارًا بإحالة أوراق عدد من المعتقلين إلى المفتي لأخذ رأيه الشرعي في إعدامهم، وحدد لها الجلسة الماضية الموافق 2 يونيو 2015 للنطق بالحكم، إلا أن جاء قراره بمد أجل الحكم لجلسة 16 يونيو 2015.

 

*تقرير: السيسي يطلب مساعدات إسرائيلية.. وتل أبيب تخشى من انهيار نظامه

كشفت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، أن سلطات الانقلاب في مصر طالبت الكيان الصهيوني بالاستثمار في مصر، وتقديم يد العون لدعم النظام عن طريق إقامة بعض المشروعات الخاصة بالبنية التحتية ومجال الزراعة والري والغاز الطبيعي.
وقالت الصحيفة -في تقريرها المنشور اليوم الثلاثاء، على لسان محللها العسكري أليكس فيشمان- إن عام 2017 سيكون حاسما وبالغ الخطورة على مصير نظام السيسي، مضيفا أنّه من المرتقب أن يقوم الكيان بتنفيذ عدة مشاريع استثمارية في مصر، لا سيما في مجال بناء وتحسين البنى التحتية، مع عودة التعاون بين الطرفين، في ظل مخاوف إسرائيلية “جدية” من انهيار النظام بفعل فشل سياساته الاقتصادية، وتراجع الأوضاع المعيشية للمصريين .
وأضاف التقرير أنّ مصر قدّمت لإسرائيل قائمة تطلب فيها التعاون لإنجاز مشاريع إنماء وتطوير للبنى التحتية، وذلك بعد سنوات من غياب التعاون الملموس في هذا القطاع، مشيراً إلى أنّ وزارة الأمن الإسرائيلية تدرس المشاريع.
ومن المشاريع التي تطلب فيها مصر مساعدة إسرائيلية، مشروع لتحلية مياه البحر، وذلك بفعل انخفاض منسوب المياه في نهر النيل إلى درجة تهدد قدرتها بعد عقد من الزمن، على توفير مياه الشرب ومياه الري للزراعة، في ظل الكثافة السكانية. كما تدرس إسرائيل تقديم مساعدات لمصر في مجال الغاز والزراعة وتطوير الطاقة الشمسية، وإنتاج الكهرباء، وكذلك تشجيع حركة السياحة العالمية إلى مصر، وليس فقط السياحة من إسرائيل، وذلك بعد فشل مشروع القناة الفرعية في قناة السويس، بتحريك عجلة الاقتصاد المصري، على الرغم من الاستثمارات الهائلة والمليارات التي تم تخصيصها للمشروع.
وأكد فيشمان أن اتصالات سياسية رفيعة المستوى، بين مصر وإسرائيل وجهات أمريكية، بعد أن تبين وجود مخاوف جدية على مصير النظام وقدرته على البقاء والصمود لسنة أخرى.
وحذر التقرير “الإسرائيلي” من أنه ما لم تطرأ تغييرات اقتصادية واجتماعية جادة خلال عام 2017، فإن الغليان الشعبي قد يعيد “جماعة الإخوان المسلمينإلى صدارة المشهد السياسي.
وأكد التقرير أن القيادة المصرية تعترف بأن الأزمة الاقتصادية التي تعصف بالبلاد، تشكّل خطرًا إستراتيجيًّا أساسيًّا، لذلك يسعون إلى بذل جهود في مصر وخارجها، سعياً لزيادة الدخل العام، وتسريع إنجاز البنى التحتية.
وتعاني مصر في ظل حكم الانقلاب العسكري من انهيار اقتصادي أدى لانهيار الجنيه وارتفاع سعر الدولار لسابقة تاريخية تخطى خلالها 16 جنيها، في الوقت الذي يبحث المصريون عن أقوات يومهم ولم يجدونه، فضلا عن انهيار المجال الصحي والتعليمي، الأمر الذي أدى للدعوة لثورة الغلابة 11/11 القادم.

 

*بعد فضيحة التوكتوك”.. السيسي يمنح نفسه لقب “حبيب الغلابة

“هم يبكي وهم يضحك”، الجزء الأخير من العبارة يخص هاشتاج “#السيسي_حبيب_الغلابة” الذي دشنته لجان الانقلاب اللكترونية وتصدر موقع التغريد العالمي تويتر، وفي أجواء من السخرية والشماتة والتهكم من فشل قائد الانقلاب سرد بعض رواد الموقع الأشياء التي جعلت السيسي “حبيب الغلابة”!

“حبيب الغلابة”، لقب مقارب لـ”حبيب الملايين” الذي أطلقته أذرع قائد الانقلاب الأول جمال عبد الناصر على زعيم “نكسة 67″، وكان العامل المشترك بين اللقبين هو تخدير الشعب بالشعارات وامتصاص الغضب بعبارات جوفاء وتقديم فناكيش وهمية للغلابة، مع تراجع الاقتصاد وتدهور الحالة المعيشية.

لا يوجد طعام!

وتعد مصر في عهد الانقلاب العسكري واحدة من الدول العربية الأكثر معاناة من الفقر، ورغم تباين التقديرات الرسمية وغير الرسمية بشأن نسبتها، إلا أنها تبقى مرتفعة بشكل ملحوظ وتتركز في الأرياف أكثر من الحضر.

فتشير تقديرات المجالس القومية المتخصصة في مصر إلى أن 46% من المصريين -خاصة منهم النساء والأطفال- لا يحصلون على الطعام الكافي ويعانون من سوء التغذية.

وأشار تقرير أعده خبراء مختصون إلى أن حوالي 20% من السكان ضمن الفئات الفقيرة التي تعاني من صعوبة في الالتحاق بالمدارس، وأن الشباب الفقير يلتحق بأي وظيفة متاحة، سواء كانت مؤقتة أو موسمية  كمخرج من الفقر.

وتختلف التقديرات السابقة عن تقرير للبنك الدولي عام 2010 أشار إلى تراجع معدلات الفقر في مصر من 30% إلي 20%، وبعد الضجة الهائلة التي أحدثها تقرير مجلة “الإيكنوميست” البريطانية، والتي أكدت فيه مدى الخراب الذي حل بمصر في عهد الانقلاب، كشفت وكالة “بلومبرج” الاقتصادية، في تقرير لها، عن مدى الانهيار الاقتصادي الذي سببه الانقلاب العسكري لمصر، مطالبا بإجراء انتخابات رئاسية جديدة بعيدة عن العسكر.

وسبق “بلومبرج” تقرير فاضح من مجلة الإيكونوميست البريطانية، والتي تعد الصحيفة الاقتصادية الأولى في العالم، كشف عن مدى الفساد الذي سببه نظام الانقلاب في مصر، وكيف كان الرئيس المنتخب د. محمد مرسي أكثر كفاءة في إدارة البلاد. 

وتحت عنوان “تدمير مصر.. السيسي يؤجج الانتفاضة القادمة”، أكدت الإيكنوميست أن الوضع مقلق في مصر، ويمهد لانتفاضة شعبية، معتبرة أن الوضع الاقتصادي المتراجع، وسعي مصر للحصول على قرض من صندوق النقد الدولي، سيساهم في السخط الشعبي على نظام السيسي، والتي وصفته بأنه فاق الرئيس المخلوع مبارك في القمع.

وقالت “القمع السياسي وعدم الكفاءة الاقتصادية مقلقان بدرجة أكبر في مصر تحت قيادة السيسي. الشرق الأوسط هو المكان الذي يشهد المشاعر الأكثر تشاؤما وخوفا من أن يدفع الجيل القادم ثمنا أكثر مما يتكبده نظيره الحالي. ويتزايد التعداد السكاني العربي بشكل استثنائي فوق العادة”.

حملة لإسقاط الانقلاب

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي في الآونة الأخيرة، تصاعد الحملات الشبابية الداعية لإسقاط الانقلاب العسكري في مصر، وإنقاذها من القمع والاستبداد والفساد والفقر الناجمين عن سياسات قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي.

وانتشرت الدعوات الغاضبة عى شبكتي التواصل الاجتماعي “فيس بوك” و”تويتر” تحت شعارات “#ثورة_الغلابة”، و”#الغلابة_هتكسر_العصابة”، والتي تدعو إلى الحشد في الميادين يوم 11 نوفمبر القادم، لمواجهة  ارتفاع الأسعار والغلاء والفقر. 

كما دشن الشباب الغاضبون هاشتاج “#نازل_ولا_متنازل” للتدوين على النقود فئة الـ10 جنيه والـ5 جنيهات للترويج السريع لحملاتهم، للمشاركة في ثورة الغلابة.

 

*حركة غلابة” تدعو لوحدة الصف يوم 11/11

أطلق رواد مواقع التواصل الاجتماعي عدة وسوم تدعو إلى الحشد في كافة الميادين يوم 11 نوفمبر المقبل ؛ للتنديد بارتفاع الأسعار ، و ما آلت إليه الأوضاع الاقتصادية في البلاد.
ومع اقتراب تاريخ 11 نوفمبر يوم”ثورة الغلابة” بدأ إعلام السيسي يثبط من همم المصريين ويحذرهم من الخروج بزعم أن المنظمين لها هم اعداء لمصر، وان هدفهم الفوضي لاسقاط مصر، وان تلك الدعوات لا تخرج عن كونها مؤامرة خارجية.
و أصدرت حركة ” غلابة ” بيانا صحفيا تؤكد فيه ضرورة توحيد الصف وتنحية الخلافات السياسية جانبا، والتوحد من أجل اسقاط النظام يوم 11 نوفمبر.
وتم تدشين مناسبة تحت عنوان ” ثورة الغلابة “، لاقت رواجا كبيرا بين الشباب، وبلغ عدد المشتركين فيها مئات الآلاف، إلا أن إدارة الفيس بوك قامت بإغلاقها بسبب عدد البلاغات ضدها، فيما تم فتح ايفنت جديد يدعو إلي التوحد وعدم الالتفات إلي أكاذيب إعلام النظام.

 

*زوجة “الديب” تؤكد اختفاءه لليوم التاسع وتحمل داخلية الانقلاب المسؤولية

 أكدت زوجة “عبد اللطيف الديب” المختفى قسرياً منذ أكثر من 10 أيام أن قوات الأمن داهمت منزلهم الموجود ببرج العرب يوم العاشر من أكتوبر وحطموا مجتويات المنزل وروعوا أهله.
وأوضحت الزوجة في حوار صحفي أن قوات أمن الانقلاب اعتقلت زوجها مع اثنين من إخوته واعتدوا عليها بالضرب المبرح وسرقوا الهواتف المحمولة وبعض النقود.
وأشارت الزوجه أنهم ذهبوا للسؤال عن عبداللطيف بمقر أمن الدولة ببرج العرب ومديرية أمن الاسكندرية والبحيرة وجميع الأقسام ولم يدلهم أحد على مكانه.
وأوضحت الزوجة أن اليوم هو اليوم التاسه لاختفاء عبداللطيف معربين عن قلقهم وخوفهم على حياته مطالبين بالاستدلال على مكانه والافراج عنه محملين داخلية الانقلاب المسئولية عن سلامة صحته.

 

*أم تروي واقعة اعتقال مدرس أبنائها من داخل “الفصل” بمدرسته الأزهرية

أم تحكي ما حدث لابنائها اثناء اعتقال محمد ربيع عبد الغني المدرس بالمعهد الازهري بالبصارطة :
دى بلد لما حكومتنا تدخل علي اولادنا المدرسه وترفع في وش العيال الرشاش وهما ملثمين وتضرب العيال كمان وتقولهم اللي ها يعيط و الا يصرخ هنموته..
.
وتاخذ استاذ كان بيشرح للعيال وتنزل فيه ضرب ضرب بالرشاش علي دماغه والعيال تصرخ وتقول استاذ استاذ هيموت وهو وشه كله دم
والعيال تصرخ وهو يقولهم متخفوش انا كويس
والحكومه تقولهم هنموتكم زيه !!!
اقسم بالله انا بنتي الكبيرة عندها صارعه من ساعتها و قاعدة خايفه وبتصرخ
والتانيه عملتها علي نفسها وهي في ٣ ابتدائي
اقول ايه اي واحده تشوف اولادها رجعين من المدرسه بحالة اولادى ده
انا مش هقول غير حسبي الله ونعم الوكيل فيهم
ربنا ينتقم منكم

 

*الانقلاب يواصل الإخفاء القسرى لمحاسب وطالبين بالغربية

تصر قوات أمن الانقلاب على الاستمرار فى التصعيد من جرائمها ضد الانسانية والإخفاء القسرى للعديد من المواطنين على خلفية رفضهم الظلم والتنازل عن الأرض وعبث قائد الانقلاب بمقدرات البلاد وتعبيرهم عن رفضهم الانقلاب العسكرى الدموى الغاشم بكل سلمية.
فلا تزال سلطات الانقلاب بالغربية تخفى أحمد عبدالسلام معوض -محاسب متزوج وله بنتان- من قرية ميت هاشم مركز سمنود الغربية، منذ أن تم اختطافه من عزاء والدته فى الأول من أكتوبر الجارى، بشكل تعسفى دون سند من القانون، ورغم توجه ذويه بالعديد من الشكاوى والتلغرافات والبلاغات للجهات المعنية بحكومة الانقلاب إلا أنه لم يتم التعاطى معها وهو ما يزيد من مخاوفهم على سلامته.
واستنكر مركز الشهاب لحقوق الإنسان الإخفاء القسري للمواطنين وطالب بسرعة الكشف عن مكان احتجاز “أحمد عبدالسلام معوض” والإفراج الفوري عنه محملا سلطات الانقلاب المسؤولية عن سلامته.
أيضا ما زالت  قوات أمن الانقلاب بقنا تخفي قسريا الطالب “يحيي محمود أحمد محمد سرحان” منذ اعتقاله من أحد شوارع محافظة قنا وهو في طريقه لتنسيق الثانوية العامة، في 22 أغسطس 2016.
ورغم مضى ما يزيد عن 60 يوما من الجريمة وتحرير البلاغات والشكاوى والتلغرافات للجهات المعنية بحكومة الانقلاب إلا أنها تقابل بالتجاهل ما يعكس عدم الاكتراث بها.
وحملت أسرة الطالب المكلومة على فلذت كبدها سلطات الانقلاب مسئولية سلامته، وطالبت المنظمات الحقوقية بالتدخل للمساهمة في الإفصاح عن مكان احتجازه والإفراج عنه ورفع الظلم الواقع عليه.
ولليوم الـ28 تستمر قوات أمن الانقلاب  في إخفاء “خالد شهاب” -طالب بإعدادى هندسة المنصورة- بعد اختطافه للمرة الثالثة بشكل تعسفي مخالف للقانون بتاريخ 20 سبتمبر الماضي ليفقد أهله من حينها كل سبل التواصل معه.
كانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت خالد من قبل مرتين، الأولى بالقاهرة في أحداث 25 يناير لعام 2014 والثانية بالمنصورة يوم 28 من شهر مايو من العام نفسه ولم يسلم من الاعتقال الثالث حتى وإن كان هاربًا من ظلم يلاحقه.
كلمات قصيرة كتيها شقيقه عبر صفحته على فيس بوك تجسد طرفا من عظم الجريمة وفداحتها حيث كتب “إنسانيًا وبس أمه عايزة تعرف مكانه“.

 

 

*أمن الانقلاب بالغربية يختطف مواطن من عزاء والدته ويخفيه قسرياً لليوم الـ 18

قامت قوات أمن الغربية بالقبض التعسفي و الإخفاء القسري للمواطن / أحمد عبدالسلام معوض – محاسب متزوج وله بنتين من قرية ميت هاشم مركز سمنود الغربية – وذلك من عزاء والدته يوم السبت الأول من أكتوبر الجاري .
كانت والدة “أحمد عبدالسلام” قد توفت نتيجة للإصابة التي تعرضت لها عندما قامت سيارة شرطة بصدمها هي وابنها .
وتحمل اسرته وزير الداخلية بحكومة الانقلاب ومدير أمن الغربية مسؤلية سلامته .
فيما استنكر مركز الشهاب لحقوق الإنسان الإخفاء القسري للمواطنين وطالب بسرعة الكشف عن مكان احتجاز المواطن “أحمد عبدالسلام معوض” و الإفراج الفوري عنه.

 

*الانقلاب يمدد حالة الطوارئ في سيناء لمدة 3 أشهر

أصدر قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي القرار رقم 487 لسنة 2016، بإعلان حالة الطوارئ فى شمال سيناء لمدة ثلاثة أشهر، اعتبارا من الساعة الواحدة من صباح يوم الإثنين الموافق 31 أكتوبر 2016.

ونصت المادة الثانية من القرار المنشور بالجريدة الرسمية على “حظر التجوال فى المنطقة المحددة بالمادة الأولى من هذا القرار طوال مدة إعلان حالة الطوارئ، من الساعة السابعة مساء وحتى الساعة السادسة من صباح اليوم التالى، عدا مدينة العريش والطريق الدولى من كمين الميدان وحتى الدخول لمدينة العريش من الغرب، ليكون حظر التجوال من الساعة الواحدة صباحا وحتى الساعة الخامسة من صباح نفس اليوم، أو لحين إشعار آخر.

يأتي هذا في الوقت الذي فشل فيه تمديد حالة الطوارئ في شمال سيناء علي مدار عامين في وقف الهجمات التي يتعرض لها جنود ومؤسسات الجيش هناك.

 

 

*الانقلاب يصعّد من جرائمه بحق المعتقلين بمركز الفيوم

تفاقمت الأوضاع الصحية بشكل بالغ للمعتقلين داخل مركز الفيوم؛ نتيجة الأوضاع غير الآدمية وظروف الاحتجاز التى تتنافى مع أدنى معايير السلامة وصحة الإنسان؛ استمرارا لجرائم سلطات الانقلاب بحق المعتقلين الرافضين للظلم والتنازل عن الأرض.
وأكد أهالى المعتقلين تصاعد معانات ذويهم داخل مقر احتجازهم بمركز الفيوم، فى ظل الأوضاع غير الإنسانية، وسوء المعاملة المتعمد من قبل أفراد أمن الانقلاب بشكل ممنهج، ما يزيد من آلامهم، مع تكدس مقر الاحتجاز بالمعتقلين، حيث يتكدس ما يزيد عن 40 معتقلا داخل زنزانة مساحتها لا تتعدى ٣٣ متر مربع، من ضمنها مساحة ٢ متر مخصصة لقضاء الحاجة بشكل غير إنساني.

وأضاف أهالى المعتقلين أن ذويهم يقبعون فى هذا المكان منذ ما يزيد عن 8 شهور على ذمة قضايا ملفقة، دون أن يروا الشمس ولا تتعرض أجسادهم إليها، ما تسبب فى انتشار أمراض العظام والروماتيزم والأمراض الجلدية بينهم.
وذكر الأهالى أن ذويهم لا يستطيعون النوم، فلا مكان للنوم إلا من خلال الورديات، فالبعض نائم والبعض الآخر ينتظر النوم، والنائم لا يستطيع أن ينام على ظهره لضيق المكان.

وكشف الأهالى عن تعمد أفراد أمن الانقلاب بمركز شرطة الفيوم ارتكاب الجرائم والانتهاكات بحقهم وحق ذويهم، حتى إنهم قاموا بتعذيب أحد المعتقلين، ما تسبب فى إصابته بالشلل، ورغم ذلك لم يسلم من تعرضه للتعذيب والانتهاكات التى لن تسقط بالتقادم.
وناشد أهالى المعتقلين بمركز الفيوم منظمات حقوق الإنسان والمجتمع المدنى التدخل لتوثيق هذه الجرائم واتخاذ الإجراءات، التى من شأنها المساهمة فى رفع الظلم الواقع عليهم ووقف نزيف الانتهاكات.

 

*زراعة الانقلاب”: ندرس إنتاج “لبن الأطفال” من حليب الماعز!

كشف عصام فايد، وزير الزراعة في حكومة الانقلاب، عن دراسة وزارته إنتاج “لبن الأطفال” من حليب الماعز.

وقال فايد، في تصريحات صحفية: “إن وزارة الزراعة كلفت قطاع الثروة الحيوانية بإعداد دراسة عن حجم الثروة الحيوانية وطبيعتها ونوعيتها من رءوس الماعز فى مصر، بناء على دراسة تلقتها الوزارة من جهاز الخدمة الوطنية؛ بهدف إنتاج لبن الأطفال.

وكانت الفترة الماضية قد شهدت أزمة مصطنعة في لبن الأطفال بالسوق المحلية، أعطت لقادة الانقلاب ذريعة للاستيلاء على سبوبة استيراد وبيع لبن الأطفال.

 

*الوصايا العشرلإعلام السيسي لإجهاض ثورة الغلابة

مع اقتراب يوم 11 نوفمبر المقبل، الذي يتوقع أن تنطلق فيه تظاهرات حاشدة تحت شعار “ثورة الغلابة”، يحاول الإعلام المصري المؤيد للانقلاب بشتى الطرق منع المواطنين من المشاركة في هذه الفعاليات خوفا من تحولها إلى ثورة حقيقية تطيح بالنظام الحاكم.

وخلال الأيام القليلة الماضية، تنوعت أساليب الإعلاميين في إطار سعيهم لإجهاض هذه الدعوات وإثناء المواطنين عن التظاهر، بين التخويف من مخططات شيطانية لإثارة الفوضى والتخريب، وبين التبشير بثروات طائلة ستنهال على الشعب بعد شهور قليلة إن هم تحملوا أوضاعهم الحالية.
التخويف.. “مستقبل أسود ينتظركم
وكان من أكثر الأساليب المتبعة في وسائل الإعلام؛ التخويف من مصير مجهول إذا ثار الشعب على النظام، حيث أطلق الإعلامي أحمد موسى هاشتاج بعنوان #لا_للفوضى_يوم_11/11، حذر فيه المصريين من المشاركة في فعاليات هذا اليوم.
وخلال حلقة أمس الاثنين، من برنامجه على قناة “صدى البلد”، عرض موسى فيديوهات لأحداث الشغب التي وقعت إبان ثورة يناير 2011، قائلا: “تذكروا جيدا ساعات الرعب التي عشتوها يوم 28 يناير، هل تريدون أن تجربوها مرة أخرى؟ كما عرض مقاطع فيديو قال إنها لتدريبات عناصر “داعش” استعدادا لتنفيذ عمليات تخريبية في مصر في هذا اليوم!
ونشرت صحيفة “فيتو” في عدد الأحد الماضي ما قالت إنه مخطط لنشر الفوضى وتكرار سيناريو جمعة الغضب في يناير 2011، يتضمن اقتحام السجون ونهب المتاجر ومهاجمة السفارات والوزارات.
التهديد بالقتل.. “اللي هاينزل هانقطع جسمه
وشملت محاولات منع المصريين من التظاهر يوم 11 نوفمبر تهديدات واضحة، من إعلاميين وسياسيين ونواب، بقتل من يشارك في هذه الفعاليات!
فقد قالت لميس جابر، الكاتبة وعضو مجلس النواب، في حوارها مساء أمس الاثنين مع برنامج “نهار جديد” على قناة “النهار اليوم”، إن هذه الدعوات تهدف لإثارة الفوضى في مصر، مهددة “اللي هينزل يوم 11/11 هيتضرب في الشارع“.
أما اللواء حمدي بخيت، عضو مجلس النواب، فحذر من المشاركة في التظاهرات، وقال في مداخلة هاتفية مساء السبت الماضي، مع برنامج “مساء العاصمة” على قناة “العاصمة”: “اللي هنشوفه في الشارع احنا اللي هنتصدى له، وهنقطع جسمه في الشوارع وهنقطع دابره، بلا أجهزة أمنية بلا شرطة” حسب قوله.
التيئيس.. “لن تحصلوا على شيء
ولتيئيس المصريين من التظاهر، قال عمرو أديب، يوم السبت الماضي، في برنامجه على قناة “أون إي”، إن المصريين تعبوا من الثورة والتظاهر طوال السنوات الخمس الماضية، لذلك لن ينزل أحد للتظاهر يوم 11 نوفمبر المقبل.
أما صلاح دياب، مالك صحيفة “المصري اليوم”، فقال في حلقة الأربعاء الماضي من برنامج “كل يوم” على قناة “أون إي”، إن الأوضاع في مصر صعبة للغاية، ولن يتمكن أكبر علماء الاقتصاد في العالم من تغييرها في الحال، مطالبا المصريين بالصبر حتى تنتهي الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد!
إثارة المشاعر الوطنية
وركزت وسائل الإعلام جميعا على ضحايا الجيش في سيناء، ووضعتهم في مقارنة مع الداعين لتظاهرات 11 نوفمبر، لتوصيل رسالة بأن من ينوي التظاهر في ذلك اليوم هو شخص خائن للوطن.
وقال أحمد موسى إن الجيش المصري في حالة حرب حقيقية، وإن عبد الفتاح السيسي يضحي بحياته من أجل الوطن خاصة بعد كشف مخطط إرهابي لاغتياله، كما قال.
كما دشن مؤيدون للنظام هاشتاج “#أنا_خريج_مدرعة” في مواجهة هاشتاج “#أنا_خريج_توكتوك” الذي انتشر بشدة تعليقا على حديث سائق التوك توك الذي يشتكي من تدهور أوضاعه المعيشية.
تشويه إعلامي.. “الإخوان وراء هذه الدعوات

وحاولت وسائل الإعلام المقربة من الأجهزة الأمنية تشويه دعوات التظاهر، معتبرة أن جماعة الإخوان المسلمين والمخابرات الأجنبية هي التي تقف وراءها.
وقال خالد صلاح، رئيس تحرير صحيفة “اليوم السابع”، خلال برنامجه على قناة النهار”، مساء أمس الأحد، إن تظاهرات 11/11 مؤامرة أمريكية لإحداث حالة من الفوضى في مصر، وعرض ما قال إنها وثائق تثبت وجود مخطط أجنبي لإثارة أزمات في الغذاء والوقود ونشر الشائعات خلال الشهر الجاري استباقا لتظاهرات 11 نوفمبر.
أما أسامة كمال، فقال يوم الأحد الماضي، عبر برنامجه “القاهرة 360″ على قناة “القاهرة والناس”، إن دعوة التظاهر يقف وراءها الإخوان المسلمون للعودة إلى الحكم مرة أخرى، وقال إن تاريخ 11/11 يكون رقم 4 للدلالة على إشارة “رابعة” الشهيرة التي يرفعها أنصار الإخوان.
توظيف الدين.. “الخروج على الحاكم حرام
وفي محاولة واضحة لتوظيف الدين في ثني المواطنين عن المشاركة في التظاهرات، نقلت صحيفة “الفجر” أمس الاثنين تصريحات للشيخ السلفي محمود عامر؛ يحرّم فيها الخروج على الحاكم.
كما أعلن الصحفي مصطفى بكري، خلال برنامجه “حقائق وأسرار” على قناة “صدى البلد” يوم السبت الماضي، أن وزارة الأوقاف ستخصص خطب الجمعة في الفترة المقبلة للتحذير من دعاوى التظاهر وتأكيد حرمة الخروج على الحاكم.
لوم الشعب.. “أنتم المشكلة وليس النظام
ومن بين الوسائل المتبعة، لوم الشعب وتحميله مسؤولية الأزمة الاقتصادية، فقال عمرو أديب إن المصريين يستهلكون كميات هائلة من السلع المستوردة ولا ينتجون شيئا.
وشنت العديد من البرامج هجوما على المصريين، وقالت إنهم سبب المشكلات التي تعاني منها البلاد بسبب كسلهم وكثرة إنجابهم للأطفال.
كما رد خالد صلاح على الانتقادات الشعبية للنظام؛ قائلا في مقال له بصحيفة اليوم السابع” الأسبوع الماضي: “حد قالكوا تقوموا بثورة وتطالبوا بتغيير النظام في يناير 2011 وتدخلونا في هذه الأزمات المتوالية“.
حلول مؤقتة.. “مبادرة لتخفيض الأسعار
أما آخر هذه الأساليب فكانت طرح حلول مؤقتة لتبريد غضب المواطنين تجاه ارتفاع الأسعار، حيث دشنت وسائل إعلام مؤيدة للنظام مبادرة بعنوان “الشعب يأمر” تهدف إلى تخفض أسعار السلع الغذائية بنسبة 20 في المئة لمدة ثلاثة أشهر لتخفيف الأعباء عن المواطنين.
عرفنا مكان الثروات
وفي محاولة لتخدير الجماهير وإقناعهم بعدم الخروج، بشّر أحمد موسى المصريين بخير كثير سينعمون به العام المقبل، مع ارتفاع في الرواتب وتوزيع ياقوت وذهب ومرجان على المواطنين، وقال إن الحكومة توصلت إلى أماكن الثروات المعدنية من ذهب وبترول وغاز، وستستخرجه لينعم المصريون بالخير، وطالب المصريين بتحمل الأعباء في الفترة الحالية من أجل مصر، واعدا بأن الدولة ستنهض سريعا وتتغلب على مؤامرات الأعداء، على حد وصفه.
الإلهاء.. “بص العصفورة
وفي محاولة لإلهاء المواطنين عن أزماتهم الحقيقية، تناولت القنوات الفضائية أمورا ثانوية، حيث خصص وائل الإبراشي حلقة كاملة مساء الأحد لمناقشة قضية زواج الأطفال في الريف، وحلقة أخرى لعرض مشادات بين نواب في البرلمان يرفضون خلع الحذاء أثناء التفتيش في المطارات المصرية.
كما عرضت قناة “الحدث اليوم” يوم السبت الماضي، مشادة ساخنة وتبادلا للشتائم بين السلفي أحمد عامر والقيادي الشيعي ياسر فراويلة، بعدما أثارت الخلافات بين السنة والشيعة في مصر.

 

*رئيس الوزراء يمهد لإلغاء الدعم

قال المهندس شريف إسماعيل ، رئيس مجلس الوزراء ، إن الفترة الحالية تشهد مشكلة اقتصادية، جار حلها والتعامل معها بمنتهى الجدية.

وأضاف «إسماعيل»، في تصريحات صحفية، بمقر مجلس الوزراء، عقب لقائه عدد من خبراء الاقتصاد والاستثمار، الثلاثاء، أن هناك 210 مليارات جنيه من الموازنة مخصصة للدعم، وأن الدولة لن تستطيع أن تكمل بهذا الشكل، قائلًا”: مش هنقدر نكمل كده لازم كلنا نقف مع بعض ونواجه مشاكل مصر واقتصادها ونتحمل المسؤولية جميعا، لأن بلدنا بها إمكانيات كبيرة”.

وتابع أن «الحكومة لن تناور ونتعامل بكل جدية، والمستقبل جيد وممتاز في المرحلة المقبلة، وسنصرف على خدمات المواطن من التعليم والصحة والصرف الصحي والخدمات».

وشدد «إسماعيل»، على أنه سيكون هناك خدمات للمواطنين على الطرق الجديدة التي يتم افتتاحها، والاهتمام بالانتقال خارج الوادي الضيق وإنشاء طرق جديدة يصاحبها خدمات .

وحول لقائه اليوم، بعدد من الاقتصاديين، قال رئيس الوزراء، إنه تم عرض الموقف الاقتصادى للبلاد عليهم والاستماع لآرائهم.

وأعلن رئيس الوزراء، الانتهاء من بناء 600 ألف وحدة إسكان اجتماعى، بنهاية عام 2017.

وأضاف، أن قانون الاستثمار الجديد يتصدر جدول أعمال اجتماع الحكومة الأسبوعي.

وتابع: «سيتم مناقشة قانون الاستثمار وتعديلاته خلال اجتماع الحكومة، بالإضافة إلى مشروعات تم تنفيدها من جانب الحكومة، والعاصمة الإدارية الجديدة ستكون فرصة جديدة للاستثمار العقارى والاستثمار بمنطقة العلمين الجديدة».

وأكد «إسماعيل»، أن قطاع الكهرباء شهد إنجازا كبيرا خلال الفترة الماضية سواء من حيث القضاء على أزمة انقطاع التيار الكهربائى أو ما تشهده مصر من اكتفاء في الغاز الطبيعى.

وأشار رئيس الوزراء، إلى أن 3006 مشروعات تم حصرهم من بينهم إما متوقف أو مشروعات لم يتم استكمالها، وكافة المشروعات المتوقفة سيتم الانتهاء منها بنهاية 2018 .

وأكد أنه سيتم التعاقد على 30 ألف فصل دراسى جديد بنهاية العام الجاري، كما أنه يتم العمل على إدخال القطاع الخاص في الاستثمار بالمدارس وإنشاء الفصول، نافيا ما تردد عن وجود توجيهات للمحافظين بعدم الدخول في مشروعات جديدة بالمحافظات.

 

 

*بعد فشله فى السياحة.. السيسى يعيّن نفسه رئيسا لـ”الأعلى للاستثمار

أصدر قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي القرار رقم 478 لسنة 2016، بإنشاء المجلس الأعلى للاستثمار برئاسته، وعضوية رئيس حكومة الانقلاب ووزراء الدفاع، والمالية، والاستثمار، والداخلية، والعدل، والتجارة والصناعة، ومحافظ البنك المركزى، ورئيس جهاز المخابرات العامة، ورئيس هيئة الرقابة الإدارية، والرئيس التنفيذى للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، ورئيس اتحاد الصناعات المصرية، ورئيس اتحاد جمعيات المستثمرين.

يأتي هذا بعد 4 أشهر من إصدار السيسى القرار رقم 352 لسنة 2016، بإعادة تنظيم المجلس الأعلى للسياحة برئاسته؛ وهو القرار الذي لم تشهد معه السياحة سوى مزيد من الانهيار.

 

*كيف يمهد إعلام عباس لتنفيذ خطة السيسي لإلغاء الدعم نهائيا؟

في توجيه جديد من قبل المخابرات والأذرع الإعلامية التى يديرها عباس كامل، بدأت وسائل الإعلام الانقلابية، ومن ورائها ثلة من الخبراء والمسئولين ومدعي العلم، في التهليل لتوجه السيسي الجديد الذي أعلنه قبل انقلابه على الرئيس مرسي، بعدم اقتناعه بالدعم للفقراء، وأن “الجميع سيدفع“.

حيث طالب الدكتور علي لطفي، رئيس الوزراء الأسبق، بالتحول تدريجيا من الدعم العيني للدعم النقدي، وذلك لمواجهة المشكلة الاقتصادية، مدعيا أن ذلك يحقق العدالة “بوصول الدعم لمستحقيه وتوفير أموال كثيرة لخزانة الدولة“.

وقال علي لطفي، في مداخلة هاتفية لبرنامج “صباحك عندنا” المذاع على قناة المحور”، اليوم الثلاثاء: إن الحكومة عليها دور أكبر لمواجهة المشكلة الاقتصادية من خلال اتخاذ إجراءات وسياسات تؤدي إلى تخفيف حدة الأزمة الاقتصادية، وكذلك مراقبة الأسواق، لافتًا إلى دور المواطن في ترشيد استهلاكه من السلع والخدمات، ودور المنتجين في زيادة الإنتاج.

مخطط السيسي لإلغاء الدعم

بينما قال شريف إسماعيل، رئيس مجلس وزراء الانقلاب: إن الحكومة لم تتخذ قرارا حتى الآن بشأن التحول من نظام دعم السلع إلى الدعم النقدي، لكن يجري العمل بالمزج بين الدعم العيني والدعم النقدي؛ لدعم الطبقات محدودة الدخل، مشيرا إلى أنه حتى نتحول إلى دعم نقدي نحتاج إلى فترة زمنية.

وأضاف- في تصريحات مساء الإثنين عقب اجتماع مجلس المحافظين- أن التحول للدعم النقدي هو سمة موجودة في كل دول العالم المتقدمة، ولكنه يحتاج إلى مراقبة الفئات المستحقة لمعرفة إمكانية الزيادة أو الإلغاء لأسرة أو لشخص حسب تطورات حالته المادية، وكل ذلك يحتاج إلى فترة زمنية للتحول من دعم السلع إلى الدعم النقدي.

ويتجه نظام السيسي إلى مزيد من الإجراءات والقرارات الاقتصادية الصعبة، عبر تخفيض عدد المستفيدين من منظومة الدعم بشكل تدريجي، ورفع أسعار البنزين، وسط تحذيرات من أن تؤدي هذه الإجراءات إلى اشتعال الشارع.

ويبدو أن السيسي يتجه إلى تخفيض عدد المستفيدين من منظومة الدعم بشكل كبير خلال الفترة المقبلة، كأحد عناصر برنامج حكومته الاقتصادي. وتأتي توجهات السيسي التي تتبناها الحكومة وبالتبعية مجلس النواب المصري، الذي يتحكم النظام الحالي وأجهزته الأمنية في الأغلبية البرلمانية فيه “دعم مصر”، على وقْع حالة غضب شعبي جارفة تتزايد يوميا؛ جراء السياسات الاقتصادية والغلاء وارتفاع الأسعار ونسب التضخم.

ذبح المستحقين للدعم

فلم يتوقف السيسي عن الحديث حول ملف الدعم في كل مناسبة، وتأكيد مسألة وصوله لمستحقيه، من دون أن يحدد هو أو أي أحد من المسئولين معايير محددة لمن يستحق الحصول على هذا الدعم.

وأعطت جهات وأجهزة سيادية في الدولة الضوء الأخضر لوسائل الإعلام والسياسيين للهجوم على منظومة الدعم الحالية، والمطالبة بشدة لتعديلها لكي يصل الدعم لمستحقيه.

جعجعة إعلامية

خطاب الإعلاميين والسياسيين يفتقر لأي معلومات حول وصول هذا الدعم لغير المستحقين، ولكنها عبارة عن توجيهات لطالما اعتمدت عليها أجهزة أمنية في التمهيد لقرارات متوقعة بأن تثير الرأي العام حول بعض الملفات الصعبة. وبدأ هذه الحملة رئيس تحرير جريدة “اليوم السابع” ومقدّم برنامج “على هوى مصرخالد صلاح، قبل بضعة أيام، حين طالب صراحة بإلغاء الدعم لتوفير الأموال والعملات الأجنبية التي تخصص لشراء المنتجات من الخارج.

وقال رئيس اتحاد مفتشي التموين، العربي أبو طالب: إن هناك 40 مليون مواطن يحصلون على الدعم رغم أنهم لا يستحقون؛ لأن رواتبهم أكثر من 10 آلاف جنيه. وأضاف أبو طالب، في تصريحات صحفية، أن 12 مليون مواطن خارج البلاد سواء للعمل أو للهجرة أو الدراسة، ولا يزالون مسجلين في بطاقات التموين للحصول على الدعم.

وكشفت مصادر برلمانية مقربة من دوائر اتخاذ القرار، أن هناك توجيهات صدرت من بعض الجهات والأجهزة السيادية لشخصيات سياسية وإعلاميين، لفتح ملف الدعم الموجّه للمواطنين.

وأشارت المصادر إلى أن هناك اتجاها حاليا داخل الحكومة لرفع أسعار البنزين وتقليل الدعم المقدم إلى هذا القطاع، في ظل الأزمة التي تواجهها مصر في استيراد البترول من الخارج بعد الأزمة الأخيرة مع شركة أرامكو السعودية، وعدم إرسال شحنات شهر أكتوبر الحالي.

وكشفت عن وجود قرار مؤجل تنفيذه حول إلغاء الدعم عن المنتجات البترولية، وهو لن يُنفذ إلا في حالة وجود أزمة في توفير احتياجات مصر من البترول بسبب أزمة الدولار، وبخلاف ذلك سيتم اتباع سياسة رفع الدعم التدريجي كل عام، حتى إلغائه تماما.

ولفتت إلى أن هناك حاليا عملية تمهيد وجس نبض للشارع المصري في مسألة رفع الدعم عن نحو 12 مليون مصري دفعة أولى، وهو أمر لن يحسم خلال الشهر الحالي.

وأوضحت المصادر أن هناك تنسيقا برلمانيا كاملا مع الحكومة حول الإجراءات التي ستنفذ في سياق برنامج الإصلاح الاقتصادي، من خلال ائتلاف الأغلبية دعم مصر”، الموالي للنظام الحالي. وشددت على أن البرلمان بعد انتخابات اللجان النوعية ومناقشة بعض القوانين الهامة سيفتح ملف الدعم بشكل كبير، بالتنسيق مع الحكومة، لضمان وصول الدعم لمستحقيه؛ تخفيفا على موازنة الدولة.

يذكر أن نحو 40% من الشعب تحت خط الفقر تقريبا، وهذه الإجراءات ستزيد من أوضاعهم السيئة. كما أن سياسات الحكومة والسيسي ستفاقم الأزمة الاقتصادية في البلاد، تزامنا مع اللجوء إلى الاقتراض في سياسة عنوانها “الاستسهال، من دون التفكير في حلول علمية مبتكرة.

 

*أقره برلمان السيسى..الانقلاب يفصّل “قانون الهجرة” لابتزاز أوروبا

أقر برلمان الدم بشكل نهائى قانون “مكافحة الهجرة غير الشرعية وتهريب المهاجرين”، وهو القانون الذى يصل بالعقوبات إلى السجن 3 سنوات للمتورطين فى الهجرة غير الشرعية، بالإضافة إلى غرامة مليون جنيه، فيما أكد متابعون أن الانقلاب قام بتفصيله لابتزاز دول أوروبا.

وكان قائد الانقلاب قد وعد مؤخرا أمام الأمم المتحدة بإصدار تشريع يحد من الهجرة غير الشرعية، مع مطالبته أوروبا بتقنين ما أسماه “الهجرة الشرعية” وفتح الباب أمامها، ثم كان حادث مركب رشيد، وهو التزامن الذي ألقى في قلوب المصريين اليقين بأن العسكر هم المسؤولون عن الكارثة التي أودت بحياة المئات منهم في رشيد.

وفرض القانون عقوبة السجن وغرامة لا تقل عن 50 ألف جنيه ولا تزيد عن 200 ألف جنيه، أو بغرامة مساوية لقيمة ما عاد من نفع، أيهما أكبر، على كل من ارتكب جريمة تهريب المهاجرين أو الشروع فيها أو توسط في ذلك.

كما يعاقب القانون بالسجن المؤبد كل من هيأ أو أدار مكانا لإيواء المهاجرين المهربين، أو جمعهم أو نقلهم أو سهل أو قدم لهم أي خدمات مع ثبوت علمه بذلك.

مجاملة مدفوعة

واستغل السيسي تصريحات نسبت للبرلمان الأوروبي والنائبة الألمانية ميركل وغيرها من المسؤولين الأوروبيين، ومنها “نخشى أن تصبح مصر طريق الهجرة البديل للاجئين”، و”البرلمان الأوروبي يدعو لتقاسم أعباء الهجرة غير النظامية مع مصر”، فأصدر قانونا لم يأخذ حظه من الحوار المجتمعي، وانصراف نواب” العسكر بقصد أو بغباء عن مناقشة مواد القانون الـ34، والاتجاه إلى المطالبة بمطالبات فرعية لا تناقش نصوص القانون بمشروعات للشباب.

غير أن توصيات البرلمان الأوروبي والتعويضات الأوروبية موجودة ومتخفية تحت عبارة “الأجنبية” في 4 مواد رئيسية، وهي:

مادة 22: تتعاون الجهات القضائية والأمنية المصرية المعنية بمكافحة أنشطة وجرائم تهريب المهاجرين- كلٌّ في حدود اختصاصه وبالتنسيق فيما بينهامع نظيرتها الأجنبية من خلال تبادل المعلومات والمساعدات وغير ذلك من صور للتعاون القضائى أو المعلوماتى، وذلك كله وفقا لأحكام الاتفاقيات الدولية الثنائية أو متعددة الأطراف النافذة في جمهورية مصر العربية أو الاتفاقيات أو الترتيبات الثنائية أو وفقا لمبدأ المعاملة بالمثل.

مادة 23: مع عدم الإخلال بحقوق الغير حسنى النية، للجهات القضائية المصرية المختصة والأجنبية أن تطلب اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لتعقب أو ضبط أو تجميد الأموال موضوع جرائم تهريب المهاجرين أو عائداتها أو الحجز عليها.

مادة 24: للجهات القضائية المصرية المختصة أن تأمر بتنفيذ الأحكام الجنائية النهائية الصادرة عن الجهات القضائية الأجنبية المختصة بضبط أو تجميد أو مصادرة أو استرداد الأموال المتحصلة من جرائم تهريب المهاجرين وعائداتها، وذلك وفقا لأحكام الاتفاقيات الدولية الثانائية أو متعددة الأطراف النافذة في جمهورية مصر العربية أو الاتفاقيات أو الترتيبات أو وفقا لمبدأ المعاملة بالمثل.

مادة 33: تتكون موارد الصندوق مما تخصصه له الدولة في الموازنة العامة، وما يعقده من قروض وما يقبله من تبرعات ومنح وهبات من الجهات الوطنية والأجنبية، بما يتفق مع أغراضه.

مواد “السادات

وتحدثت التقارير الأخبارية اليوم بشكل مقتضب عن رفض “البرلمان” مناقشة طلب مداولة مقدم من النائب محمد أنور السادات، بشأن المادتين 28 و34 من القانون، لعدم استيفائه الشروط الخاصة بمناقشة طلب المداولة، حيث لم يتضمن أسباب طلب النائب المداولة.

وتتعلق المادة 28 بإنشاء مجلس الوزراء “اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر، وتختص اللجنة بالتنسيق على المستوى الوطنى والدولى بين السياسات والخطط والبرامج الموضوعة لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية، وتقديم أوجه الرعاية والخدمات للمهاجرين المهربين وحماية الشهود في إطار الالتزامات الدولية الناشئة عن الاتفاقيات الدولية الثنائية أو متعددة الأطراف النافذة في جمهورية مصر العربية“.

وفي ديباجة المادة تفصيل لعضوية اللجنة وعشوائيتها ونزع حق تشكيلها أو تحديده من البرلمان إلى رئيس الحكومة، فيعين من يشاء ويستعين بمن يشاء من مستشارين، فضلا عن أن رأس مالها بحسب طارق الخولي 10 ملايين جنيه، لم يحدد مصادر تمويل اللجنة ولا رواتب العاملين فيها، ولا مخصصات التعويضات.

 

*دراسة بحثية تعرّي الانقلاب وتكشف حجم الفقر بمصر

تداول عدد من السياسيين المؤيدين للانقلاب ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي نشر دراسة بحثية قدمها الكاتب الصحفي محمد أبو الغيط، اعتمد خلالها على بيانات الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء، للرد على إعلام الانقلاب والسياسات الاقتصادية الفاشلة، التي أدت لانهيار المجتمع المصري ونشرت الفقر بينه.

وقال أحد سدنة الانقلاب الدكتور محمد أبو الغار، رئيس الحزب المصري الديمقراطي: إن مقال الكاتب الصحفي “محمد أبو الغيط” الذي أورد فيه بيانات من واقع تقارير الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء جعله لا ينام لمدة يومين، مشيرًا إلى أن هناك 85% من الشعب تخشى السلطة أن يخرجوا، محذرًا قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي ألا يعتمد فقط على إمكانية نزول الأمن والجيش، في ظل البيانات التي عرت النظام وكشفت حجمه وشعبيته الحقيقية، في الوقت الذي أكد فيه أن هذه البيانات التي اعتمد عليها أو الغيط ربما تطيع بـ”التعبئة والإحصاء”.

وقال الكاتب محمد أبو الغيط في دراسته التي أعاد نشطاء على مواقع التواصل نشرها مرة أخرى بالتزامن مع دعوات 11/11، إنه خلال الفترة الماضية أصدر الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء اثنين من أهم إصداراته، هما “بحث الدخل والإنفاق والاستهلاك”و”الكتاب الإحصائي السنوي”، كاشفًا من خلال هذين الكتابين بعض الأساطير التي يروج لها نظام الانقلاب.

وأوضح من خلال بيانات “التعبئة والإحصاء” أن أول أسطورة هي “الناس كلها معاها فلوس وزاحمين المولات”، قائلاً: “إذا كانت أسرتك كاملة يصل إجمالي إنفاقها الشهري إلى 4160 جنيها، يبقى ألف مبروك! أنت في أغنى شريحة من المصريين التي تنفق 50 ألف جنيه فما فوق سنويًا، وهي لا تزيد على 15.7% فقط بما يعني أنها الاستثناء.. أما باقي المصريين جميعاً فهم في الفقر أو على حافته.

وقال إن ثاني أسطورة لإعلام النظام “محدش بيبات من غير عشا”، موضحًا أنه في شريحة أفقر 10% من المصريين يُنفق الفرد سنويًّا 3332 جنيهًا، أي 277 جنيهًا شهريًا على حياته كلها طعامًا وملابس ومسكنًا وغيرها. بالتأكيد المبلغ غير كافٍ لا للعشا ولا للغدا!، كما أن الملايين الذين يشترون عظام وأرجل الدجاج والمواشي لا يفعلون ذلك على سبيل التجديد.

وأوضحت الدراسة أن الطعام لا يكفي الأطفال أيضاً. فنسبة التقزُم (قِصر القامة بسبب سوء كمية أو نوع الغذاء) بين أطفال مصر أقل من 5 سنوات بلغت 21% عام 2014. ربع الأطفال في الفئة العمرية 6- 59 شهرا يعانون الأنيميا. حين تشاهد عساكر الأمن المركزي متشابهي الملامح، يجب أن تعرف أن السبب هو أنهم يجمعهم عمر كامل من سوء التغذية، كما أن نسبة الفقراء ارتفعت إلى 27.8% عام 2015، مقابل 26.3% في 2013. خلال عامين سقط مليون و368 ألف مصري جديد تحت «خط الفقر المصري»، وهو معدل دخل 482 جنيهًا للفرد شهريًا.. خط الفقر العالمي سيزيد الصورة سوادًا. 

وقالت إن السبب ببساطة هو ارتفاع الأسعار الذي لا يقابله ارتفاع في الأجور، معدل التضخم السنوي وصل في أغسطس 2015 إلى 10.6%، ثم قفز في أغسطس 2016 إلى 16.4%، وهو ما يعني أننا سنعرف بالإحصاء القادم أن المزيد والمزيد سقطوا.

وكشفت أن ثالث أسطورة هي «البلد فيها بنية أساسية قوية من أيام مبارك»، وقال الغيطي: “يا عزيزي إذا كنت تدخل الحمام دون أن تفكر في نزح «الطرنش» فأنت محظوظ، لأن 42.2% من شعبك لا تتصل منازلهم بشبكة الصرف الصحيط، موضحا أنه في برنامج الحكومة الحالية إحصاء بأن 15% فقط من قرى مصر لديها صرف صحي، وتستهدف الحكومة حتى 2018 الوصول بالتغطية إلى 50% فقط، متسائلاً: “أي بنية أساسية، وأي استثمار أو تنمية تتحدثون عنها والناس لا تجد الحمامات الصحية؟!”.

في حين تأتي رابع أسطورة “البلد زحمة من كتر العربيات، كل الناس دي معاها فلوس”، موضحا أنها من أكثر العبارات جهلاً على الإطلاق. خاصة وأن الأسر التي تملك سيارة خاصة تبلغ نسبتها 7.9% فقط، أقل من أقلية، وأضاف أن عدد السيارات المُرخصة ملاكي في ديسمبر 2015 هو 4.1 ملايين سيارة فقط على مستوى الجمهورية، أما الغالبية الساحقة من المصريين فهم هؤلاء المهروسون في المترو والأتوبيسات والميكروباصات، قائلاً: “مرة أخرى: كونك تشاهد الزحام من سيارات أمثالك، فتفترض أن هؤلاء هم المصريون، فهذا لا يدل على شيء أكثر من حماقتك”.

وتأتي الأسطورة الخامسة “المصريين بيشغلوا التكييف طول اليوم وده سبب أزمة الكهرباء” وأسطورة “شوفوا بيجهزوا عيالهم بأجهزة وعفش أد إيه”، حيث اوضحت الدراسة أن الأسر التي تملك جهاز تكييف هي 11.1% فقط. حوالي 90% لا يملكون ما تلومونهم عليه وأنتم تحت تكييفاتكم!.. وبالمناسبة 54.4% فقط يملكون سخان مياه أصلاً، ومازالت الغالبية تملك غسالة عادية بينما لم تدخل الغسالة الأتوماتيك إلا منازل 26.3% فقط من الأسر المصرية.. وإذا كان هذا حال بعض الأجهزة الأساسية فمن الطبيعي أن تكون نسب الأجهزة الرفاهية لا تكاد تُذكر، مثلاً 5.8% فقط من الأسر تملك مايكروويف أو شواية، 1.7% يملكون غسالة أطباق.

كما رد الغطيي على أسطورة “مفيش بطالة”، قائلاً إنه في عام 2015 ارتفعت نسبة البطالة إلى 12.8%، بمجموع 3.7 مليون عاطل، بينما بلغ عدد المشتغلين 24.8 مليون مواطن، منهم 5.9 مليون بالحكومة والباقي بالقطاع الخاص، كما قال إن أسطورة “المصريين شعب كسول” مردود عليها بعدد ساعات العمل الأسبوعية للعاملين المصريين بالقطاع الاستثماري 50 ساعة، ثم بالقطاع الخاص 48.9 ساعة، ثم بالقطاع العام 47.1 ساعة. هذه معدلات عالية عالمياً إذا قارنا مثلاً بلندن 33.5 ساعة، نيويورك 35.5 ساعة، طوكيو 39.5. 

وضرب مثالاً بالمدرس الذي يترك مدرسته لأنه سيعمل طيلة اليوم بالدروس الخصوصية، والطبيب الذي يهرب من المستشفى الحكومي لأنه سيسهر للفجر في مستشفى خاص، والموظف الذي ينام بالمكتب لأنه يعمل سائقًا.. إلخ، يمكن وصفهم بأي شيء إلا الكسل.

وردت الدراسة على أسطورة “الشعب خلاص بقى متعلم وواعي”، متسائلة: “هل تعرف القراءة والكتابة؟أنت محظوظ، لأن 23.7% من المصريين فوق 15 سنة يعانون الأمية، ربع شعبك لم يدخلوا المدارس أصلاً، في حين أن البعض يتصور أن هؤلاء من أجيال قديمة فقط والآن تغير الحال، لذلك يجب أن يعرف أن نسبة المقيدين بالتعليم الابتدائي للعام الدراسي 2013- 2014، من الفئة العمرية للتعليم بلغت 89.6% للذكور و91.3% للإناث، بمعنى أن حوالي 10%، ربما أكثر من ربع مليون طفل، لم يدخلوا المدارس أًصلاً، أما من التحقوا بالمدارس فنسبة التسرب بعدها من التعليم بلغت 6.5% حسب تصريح لوزير التعليم فبراير 2014، أو عدديًا بلغت 2 مليون طفل تركوا المدارس بسبب الفقر أو حاجة أسرهم لإرسالهم للعمل، حسب تصريح لرئيس الإدارة المركزية لمعالجة التسرب التعليمي.

وقال إن من يبقى بالمدارس حتى سن الثانوية هم 77.7% حسب المسح السكاني الصحي لعام 2014، وهؤلاء بدورهم منهم 56% من طلاب الإعدادية يلتحقون مباشرة بالدبلومات الفنية. الغالبية لا يدخلون الثانوية العامة أًصلاً من المنبع، كما أن عدد المقبولين بالجامعات للعام الدراسي 2013- 2014 هو 299 ألف طالب وطالبة فقط. أقلية استثنائية!.

وفي رده على أسطورة “كل الناس بتروح تعليم خاص، لازم نلغي مجانية التعليم”، قال إن 85.3% من الطلاب يلتحقون بالتعليم الحكومي، و7.3% بالتعليم الأزهري، أما التعليم الخاص كاملاً فلا يلتحق به إلا 7.4%فقط. أقل من أقلية، في حين أن متوسط الإنفاق السنوي للأسرة المصرية على التعليم هو 3699 جنيهًا، أي 308 جنيهات شهريًا لكل الأبناء، شاملاً كل شيء بما فيه الدروس الخصوصية، ومصاريف الانتقال، والأدوات المكتبية. 

كما تناول الملف الصحي وقال إنه انخفض إجمالي عدد أسّرة المستشفيات الحكومية والخاصة في مصر من 149.9 ألف سرير عام 2004، إلى 108.3 ألف سرير عام 2014، وهي نفس الفترة التي زاد فيها عدد السكان من 70.5 مليون إلى حوالي 90 مليونًا!، وبهذا العجز يصبح بنسب أكثر رعبًا بأقسام حضانات الأطفال والرعاية المركزة، وهو القسم الذي لا يزيد عدد الأماكن المتاحة به بالقطاعين الحكومي والخاص على 4500- 7000 سرير، في الوقت الذي يعد الإنفاق الصحي هو ثالث أغلى بند بإنفاق المصريين بإجمالي 10% من الدخل، بعد الطعام 34.4%، والمسكن 17.5%.

كما تناول بالرد على الترويج لشائعات “كل المصريين اشتروا موبايلات غالية عشان يفتحوا الفيس بوك”، موضحًا أن نسبة امتلاك المحمول مرتفعة فعلاً تبلغ 88.1% لكن هذه ليست رفاهيات بل لأنه بديل عن التليفون الأرضي، لكن في المقابل فإن نسبة امتلاك هاتف حديث “سمارت” ليسمح بالاتصال بالإنترنت لا تزيد على 22.1% فقط، أما الآيباد أو التابليت فلا تتجاوز 3.7%.

واختتم الغيطي دراسته قائلاً: “قطاع كبير من الطبقتين الوسطى والعليا في مصر، ويشمل هذا قطاعات من مؤيدي ومعارضي النظام، لا يفهمون معنى أن مصر بلد كبير جداً، سكانه بالداخل تجاوزوا 91 مليون نسمة، بالإضافة إلى 9- 10 ملايين بالخارج..هذه الأعداد تسمح بوجود عشرات العوالم والمجتمعات والشعوب المنفصلة تماماً، وتسمح بأن يكون لدينا أعداد ضخمة، مئات الآلاف والملايين من كل الفئات، من الأغنياء والفقراء، من المتعلمين والجهلة، من المهذبين والمنحطين، من الليبراليين والإسلاميين والعلمانيين والثورجية والدولجية واللي ملهومش فيها”. 

في حين علق أبو الغار على كلام قائد الانقلاب عن انتشار الجيش فى 6 ساعات هو موجه للـ85% ولكنه لا يعلم أن مشاكلهم وطريقة حياتهم تجعلهم لا يستمعون إلى خطبه ولا يعرفون عنها شيئًا.

 

 

*يديعوت أحرونوت “العبرية”: نظام السيسي في خطر

قالت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية إن اتصالات تمت مؤخرا بين مسؤولين سياسيين رفيعي المستوى في إسرائيل والولايات المتحدة في ظل خشية شديدة على نظام رئيس عصابة الانقلاب عبد الفتاح السيسي في مصر، حيث تهدد الأزمة الاقتصادية بتقويضه.

وأضافت الصحيفة في عددها اليوم الثلاثاء أن التقديرات الإسرائيلية والأميركية تشير إلى أن “الخطر على نظام السيسي يكاد يكون وشيكا، وأنه في حال لم يطرأ تغيير جوهري على الاقتصاد المصري خلال العام 2017، فإن حالة الغليان الشعبي ستعيد الجماهير المصرية إلى الشوارع وتقوض حكم الجنرال السيسي“.

وتابعت أن قادة الانقلاب في مصر ينظرون إلى الأزمة الاقتصادية في البلاد على أنها “التهديد الإستراتيجي المركزي على بلادهم“.

ووفق الصحيفة فقد اشتدت الأزمة الاقتصادية لأسباب من بينها الحرب التي يشنها جيش الانقلاب في سيناء وليبيا واليمن، بالإضافة إلى التزامات مالية حصلت عليها سلطات الانقلاب من السعودية والإمارات والكويت ونفذت جزئيا.

كما أن توجه سلطات الانقلاب إلى صندوق النقد الدولي للحصول على قروض بقيمة 12 مليار دولار قوبل بشروط شملت تقليص البيروقراطية ورفع الضرائب وخفض دعم الدولة للسلع، ومن شأن هذه الشروط أن تسرع حالة الغليان الشعبي في المدى القريب، وفق الصحيفة.

عام حاسم

وقالت يديعوت أحرونوت إنه يوجد إدراك في العالم بأن عام 2017 سيكون حاسما بالنسبة للنظام الانقلابي المصري، وأضافت أن إسرائيل تحاول استخدام علاقاتها مع الولايات المتحدة ودول أخرى لدعم اقتصاد الانقلاب.

ووفق الصحيفة، بحث مسؤولون إسرائيليون مع نظرائهم في سلطات الانقلاب تنفيذ إسرائيل مشاريع اقتصادية لدعم النظام الانقلابي. وقالت إنه برز من خلالها أن “هذه المباحثات لا تعبر فحسب عن تقارب بين الدولتين، وإنما أيضا عن وجود حاجة ملحة لتحسين البنية التحتية في مصر على ضوء الأزمة الاقتصادية الشديدة التي تهدد الاستقرار السياسي لنظام الانقلاب“.

كما قالت إن النظام الانقلابي المصري توجه إلى إسرائيل مؤخرا طالبا التعاون معها في المجال الاقتصادي، وأشارت إلى أن جهاز الأمن الإسرائيلي أعد قائمة بمشاريع محتملة ومعنية.

وبين هذه المشاريع التعاون في مجال تحلية مياه البحر على ضوء انخفاض مستوى النيل، والتعاون في الطاقة الشمسية وتوليد الكهرباء والزراعة والري والغاز والسياحة، خاصة أن العائدات من توسيع قناة السويس -التي استثمر فيها نظام رئيس عصابة الانقلاب عبد الفتاح السيسي مليارات الدولارات- كانت أقل من المتوقع.

وقال مراقبون إن الخوف يدفع النظام الانقلاب المصري لجلب الاحتلال الإسرائيلي للبلاد، عن طريق سيطرت الأخير على الاقتصاد على شكل مشاريع صهيونية تنفذ بالبلاد، في خطوة توضح مدى عمالة عسكر الانقلاب للكيان الصهيوني.

 

 

*إعتقال 7 من رافضي الإنقلاب بينهم شقيقين وثلاثة طلاب بالقرين بالشرقية

إعتقلت قوات أمن الإنقلاب العسكري بالشرقية، سبعة من رافضي حكم العسكر بمدينة القرين، والقري التابعة لها، بعد مداهمة منازلهم،فجر اليوم الثلاثاء، ضمن حملة الدهم الموسعة التي تشنها قوات أمن الإنقلاب العسكري علي بيوت رافضي حكم العسكر بالشرقية.
وبحسب شهود عيان، فإن حملة مكبرة، لقوا ت أمن الإنقلاب، داهمت في الساعات الأولي من صباح اليوم الثلاثاء، عشرات المنازل لرافضي حكم العسكر بمدينة القرين، والقري التابعة لها، وحطمت محتوياتها، وروعت الأطفال، واعتقلت 7 هم: محمد مهدي صباح ” بكالوريوس لغات وترجمة”، وشقيقه عبد الرحمن مهدي صباح بكالوريوس علوم”، حامد الشورى”أعمال حرة”، محمد علي الشورى “نقاش، بالاضافة إلي عمرو مصطفى محسوب وأسامه محمد السيد حسن، محمد علي عزازي الطلاب بالصف الثالث الثانوي، واقتادتهم لجهة غير معلومة.
وتحمل رابطة أسر معتقلي القرين، مأمور قسم الشرطة ، ورئيس فرع الأمن الوطني، ومدير الأمن بالشرقية، ووزير داخلية الإنقلاب المسئولية الكاملة عن سلامة المعتقلين، كما تناشد منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان التدخل لرفع الظلم الواقع عليهم وتوثيق تلك الجرائم التي لاتسقط بالتقادم.
جدير بالذكرأن حامد الشورى، وعمرو محسوب، سبق إعتقالهم منذ عدة شهور علي خلفية رفضهم الإنقلاب العسكري، وحصلا علي حكم قضائي بالبراءة.
وكانت قوات أمن الإنقلاب العسكري، بأبو كبير قد إعتقلت، المهندس بلال شحاته، و الطالب محمد اشرف زايد، الطالب بكلية الحاسبات والمعلومات باكاديمية الدلتا بالمنصور، بعد مداهمة منزليهما فجر أمس الإثنين واقتادتهما لجهة غير معلومة.

تأتي حملات الإعتقال المتلاحقة، بحق أحرار الشرقية، للحد من الحراك الثوري المتواصل بالمحافظة ، وبالتزامن مع دعوات التظاهر في الحادي عشر من توفمبر القادم، تحت عنوان ثورة الغلابة.

 

*فايننشال تايمز: ما تأثير إجراءات حزمة الإنقاذ على المصريين؟

نشرت صحيفة “فايننشال تايمز” البريطانية تقريرا أعدته الكاتبة هبة صالح من القاهرة، تقول فيه إن المصريين يعانون من الإجراءات التي يقوم بها نظام عبد الفتاح السيسي، في سعيه للحصول على موافقة صندوق النقد الدولي تسليفه 12 مليار دولار؛ للمساعدة في دعم الاقتصاد المنهار، مشيرة إلى أن التهديد بتعويم العملة المصرية وقطع الدعم عن المحروقات، يثير مخاوف من تصاعد حالة سخط شعبية

وجاء في التقرير، الذي ترجمته “عربي21″، أن الحكومة المصرية وضعت ملصقات على لوحات الإعلان في شوارع القاهرة، وفيها رسالة تحاول إقناع المصريين، الذين يعانون منذ زمن طويل، بمنافع الإصلاح الاقتصادي، والتحضير للصدمة التي تلوح في الأفق “بالإصلاحات الجريئة سنقصر الطريق“.
وتشير الكاتبة إلى أن الشعارات الدعائية بدأت تظهر في نهاية الشهر الماضي، حيث تدفع الحكومة المصرية باتجاه الإصلاح، من خلال توقيع عقد مع صندوق النقد الدولي، يقدم فيه لمصر قرضا قيمته 12 مليار دولار، لافتة إلى أن المصريين، الذين عانوا من زيادة ضريبة القيمة المضافة، يحضرون أنفسهم لزيادة جديدة في الأسعار، في وقت يتوقع فيه المحللون تعويما للعملة المصرية وقطع الدعم عن الوقود.
وتورد الصحيفة أن مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد، أكدت أن الإجراءات السابقة يجب تطبيقها قبل الموافقة على توقيع العقد، الذي تم الاتفاق عليه مبدئيا في آب/ أغسطس، مستدركة بأنه في بلد ينتشر فيه الفقر، فإن هذا الأمر قد يشكل أرضية للسخط ضد حكومة عبد الفتاح السيسي.
ويفيد التقرير بأن هذا الوضع يشكل خطرا كانت السلطات تحاول تجنبه، من خلال تأجيل الإصلاحات الحساسة سياسيا، مستدركا بأن الحكومة لم تعد لديها إلا مساحة ضيقة للمناورة، حيث تكافح من أجل مواجهة نقص العملة الصعبة الدولار”، الذي يخنق الاقتصاد الضعيف، وإعادة ثقة المستثمرين الخارجيين.
وتلفت صالح إلى فيديو سائق التوك توك، الذي هاجم فيه الحكومة، وشكا من قلة المواد الغذائية، مشيرة إلى أن الفيديو انتشر بين مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي مثل النار في الهشيم، وفُسر على أنه إشارة إلى الغضب المتصاعد بين الناس من الظروف السيئة، حيث قال السائق: “قبل انتخاب الرئيس كان عندنا سكر وقهوة وأرز كاف، ماذا جرى؟“.
وتنقل الصحيفة عن الاقتصادي في بنك الاستثمار “إي أف جي- هيرمس” محمد أبو باشا، قوله إن الإجراءات الجديدة ستجعل من الحياة صعبة بالنسبة للفقراء، الذين تصل نسبتهم إلى نصف سكان مصر، البالغ عددهم 90 مليون نسمة، لكنه استدرك بأن البلد لم يعد يستطيع تحمل تأخير تعويم العملة، ولم يعد أمامه أي خيار إلا البحث عن مساعدة من صندوق النقد الدولي، وأضاف: “من ناحية العملة، فإن الاحتياط ليس كافيا ليشكل حاجزا، ولهذا، فإنه دون صندوق النقد الدولي فإن التعويم سيكون ثمنه غاليا، وسيأخذ المستثمرون وقتا طويلا للقفز دون ثقة يمكن أن تقدمها الصفقة“.
وينوه التقرير إلى ان الحكومات المتعاقبة تخشى من انتشار السخط، كذلك الذي حدث في عام 1977، عندما رفعت الحكومة أسعار الخبز، مشيرا إلى أن الحكومة المصرية حاولت خلال الأعوام الخمسة الماضية الحصول على قرض من صندوق النقد الدولي مرتين، وفشلت المفاوضات قبل توقيع العقد بفترة قصيرة؛ نظرا لمخاوف المسؤولين من إجراءات التقشف وأثرها في المواطنين.
وتذكر الكاتبة أنه عندما وصل السيسي إلى السلطة، بعدما أطاح بالرئيس الإسلامي السابق محمد مرسي، وكان في ذروة شعبيته عام 2014، قام بقطع الدعم عن الوقود، مستدركة بأنه رغم وعوده بالقيام بعملية قطع أخرى، إلا أنها لم تحدث؛ بسبب تراجع الاقتصاد، وزيادة الأسعار، التي أثرت في الفقراء والطبقة المتوسطة.

وتبين الصحيفة أن المحللين يناقشون بأنه يجب تعويم العملة بشكل كبير؛ من أجل مواجهة مشكلة نقص الدولار، حيث إن العملة في السوق السوداء تراجعت لـ15 جنيها مقابل الدولار، وهي نسبة 70% أعلى من السعر الرسمي 8.8 جنيه للدولار، مستدركة بأن تعويم العملة، وقطع الدعم عن الوقود، سيرفعان التضخم إلى 17 أو 18%، أي بنسبة أعلى من 14% المسجلة في أيلول/ سبتمبر.

وبحسب التقرير، فإن المصريين يشعرون بآثار الأزمة، مشيرا إلى أن مسؤولة الموارد البشرية نهى السكري قالت إنها غيرت من عادات التسوق، وأضافت: “لم أعد أشتري الشراب المستورد أو الحبوب، وقد تخليت عن كل شيء أستطيع أن أعيش دونه، باستثناء السكر والسمن والأرز“.

وتنقل صالح عن غادة محمود، وهي طاهية، قولها إنها لم تعد تستطيع شراء الحاجيات لتملأ ثلاجتها، وتضيف: “الأسعار رهيبة، وأشتري أقل  من السابق، فقط ما يكفي لليوم”، وتتابع قائلة إن “الناس لن يستطيعوا التحمل“.

وتذهب الصحيفة إلى أن السيسي قال إنه سيحافظ على أسعار المواد الرئيسة مهما حدث للعملة، منوهة إلى أن الحكومة قدمت عطاءات للمواد الأساسية لمدة ستة أشهر، ويعتقد البعض أنها محاولة للحصول على أسعار رخيصة قبل تعويم العملة، بالإضافة إلى أن الجيش يؤدي دورا في الاقتصاد، ويقوم ببيع حليب الأطفال المستورد والطعام الرخيص من المزارع التي يديرها.

ويورد التقرير نقلا عن محللين ومسؤولين، قولهم إن التحدي الأكبر الذي يواجه الحكومة هو نجاح رزمة الإنقاذ التي سيقدمها صندوق النقد الدولي في تخفيف الأزمة الاقتصادية مع تعويم العملة

وتختم “فايننشال تايمز” تقريرها بالإشارة إلى أن المصريين يخططون لاتخاذ إجراءات صعبة، لافتة إلى أن حسام الجمال، الذي يعمل في صالون راق، يخطط لبيع سيارته؛ لأنه لم يعد قادرا على توفير ما تحتاجه عائلته.

 

إعلام النظام يمهد لاعتذار السيسي للسعودية.. الجمعة 14 أكتوبر. . القضاء والنيابة بمصر أداة للقمع لا القانون

عيب عليكي يا مصر رئيسك

عيب عليكي يا مصر رئيسك

إعلام النظام يمهد لاعتذار السيسي للسعودية.. الجمعة 14 أكتوبر. . القضاء والنيابة بمصر أداة للقمع لا القانون

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*إصابة نجل رئيس أركان الهيئة الهندسية في هجوم “كمين زقدان” بسيناء

أكد مصادر مطلعة، إصابة نجل رئيس أركان الهيئة الهندسية للقوات المسلحة في هجوم سيناء الذي وقع اليوم، لافتة إلى أنه يخدم في قوات حرس الحدود.

يذكر أن هجوما نفذته عناصر مسلحة على كمين أمني في وسط سيناء أسفر عن مقتل 12 مجندا، ومقتل 15 مسلحا ، حسب بيان المتحدث الرسمي للقوات المسلحة.

 

 

*مجزرة سيناء تنتقل إلى “السوشيال”: “بطلوا تتاجروا بالأرواح

قفز هاشتاج “#12_شهيد_يابتوع_التوكتك” إلى صدارة التريند على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، بعدما غرد عليه نشطاء السوشيال ميديا وطووا غرضه الدنيء، في الخلط بين من يعبر عن رأيه صراحة “بلسانه” وتحميله وزر أي فشل يمنى به جيش الإنقلاب وداخليته في حماية أرواح المجندين البسطاء في سيناء ، فضلا عن حماية المواطنين . 

وبحكم خبرة بعض النشطاء اكتشف “عبحميد” أن هاشتاج (12 شهيد يابتوع التوكتك) “هاش كتائب أمنية ملناش دعوة بيه”!

مستندا لإطلاق أحد رموز الكتائب حساب “زعيم تويتر”، قبل ساعتين بإشارة البدء “بسم الله .. يللا الكل يشارك هنا”.

وفضح النشطاء غرض التشكيلات الأمنية الالكترونية، المدعومة إماراتيا، من الهاشتاج فقال سامح القصبي: “عشان نبقى واضحين عمرنا ما هنشمت في موت حد وعمرنا ما هنسكت على ظلم”  . مضيفا أن “شهدائنا وسام على صدورنا وسائق التوكتوك كلامه على راسنا” .

أما رانيا منصور فقالت: “بطلوا تتاجروا بأرواح الناس يا رخاص و هما ماتوا ليه مش عشان شوية جزم قاعدة فى بيوتها تطبل لدولة فاشلة مش عارفه تأمنهم”.

وترجمت “دووونيا” الصلة التي أوجدتها اللجان او الكتائب الأمنية، قائلة “بتاع التوكتك اتكلم واعتقل والناس ماتت بنلعب احنا صح”.

ويتفق مجدي العلمي مع “دووونيا” في تغريدته فيقول: “حلو قوى الجو دة بصراحة فيديو ينتشر على مستوى السوشيال ميديا لسواق التوك توك تانى يوم سبحان الله نصحى على خبر سيناء”.

وتساءل حساب “Hero” قائلا: “ده علاقته ايه ببتاع التوكتوك ؟ الـ 12 اللي ماتوا يضافو للفاشل اللي خلي الجيش يعمل لبن اطفال ومكرونة وينسى الحدود”.

ويترحم “اهلاوي المعلمين” على الشهداء قائلا: “12 شهيد من خيره شباب مصر ماتوا .. الله يرحمهم ويجعل مثواهم الجنة حاشرين بتوع التوكتوك في الحوار ليه بقا ؟!”

وفي تغريدة كاشفة عرت الحقيقة قال “الفحل المصري”، “4 سنوات وانت تحارب بالاف 16 والاباتشي وساويت الارض في رفح والشيخ زويد وجرفت الاشجار ومع ذلك كل مرة الاكمنة بتضرب .. فكر”.

 

 

*مواطنون بعد إلغاء الانقلاب للعمرة: منكم لله

انتقد مواطنون ضغط نظام الانقلاب على الشركات السياحية لوقف تنظيم رحلات الحج والعمرة خلال الفترة المقبلة، على خلفية توتر العلاقات بين الانقلابيين والنظام السعودي بعد وقف الأخير شحنات الوقود بعد وقوف مصر مع روسيا في مجلس الأمن ضد السعودية والدول العربية والإسلامية. 

واعتبر المواطنون، أن مبررات نظام الانقلاب لوقف العمرة “واهية”، مؤكدين رفضهم إقحام الشعائر الدينية في الخلافات السياسية، في حين دعا آخرون على الانقلابيين قائلين: “منكم لله.. ربنا مش هيكرمكم”.

 

*تقرير دولي: القضاء والنيابة بمصر أداة للقمع لا القانون

أصدرت اللجنة الدولية للحقوقيين، إحدى أقدم وأهم المنظمات الحقوقية في العالم والمتخصصة في شؤون استقلال القضاء، تقريرًا في حوالي 180 صفحة، استعرض كيف تحول القضاء والنيابة في مصر إلى أداة قمع بدلاً من أن تقوم بتطبيق القانون والرقابة على أداء الجهاز التنفيذي والشرطي.

يوثق التقرير انتهاكات النيابة وقضاة الانقلاب في المحاكم الجنائية لقواعد المحاكمة العادلة التي ضمنها الدستور المصري، وضمنتها كافة المواثيق الدولية التي صدقت عليها مصر. 

تعود أهمية هذا التقرير إلى أنه صادر عن جهة متخصصة، تضم باحثين أكفاء، وعددًا من القضاة حول العالم، ويوثق بشكل منهجي- ربما لأول مرة- العيوب والخروقات التي ترتكبها مؤسسة القضاء في مصر، واحدة واحدة بدلاً من الحديث المطلق عن “تسييس القضاء”.

 

*خريج التوك توك في حالة ذعر.. يخفي أسرته ومكانه ولا يريد مقابلة رئيس الوزراء

بدا المواطن المصري “مصطفى” في حالة ذعر من غضب المسؤولين في أعقاب الانتشار الواسع لفيديو، عبّر فيه عن غضبه من أداء الحكومة والرئيس، ورفض في اتصال هاتفي مع “هافينغتون بوست عربي”، أن يلتقي رئيس الوزراء المصري ومحاولا التورية حيال أوضاعه الاجتماعية ومحل إقامته.

مصطفى قال في الاتصال الهاتفي المقتضب، إنه لا يرى نفسه بطلاً، ولم يرغب أن يأخذ الأمر هذا الحجم “الفيديو ما هو إلا كلمتان من القلب خرجوا للناس، ولهذا صدقوهم وأحسوا بهم، وهو مجرد تعبير عن مصلحة الناس والطبقات المتوسطة والتعبانة“.
وأشار مصطفى إلى أن تضخيم الأمر عن ذلك -مثلما تحاول وسائل الإعلام أن تفعل- يمكن أن يضره ويتسبب فى أذى له من قبل الأمن المصري، على حد تعبيره.
وخلال الساعات الماضية، انشغل الإعلام المصري والشبكات الاجتماعية، بمصطفى، ورغم الإشادة الكبيرة التي قالها بسبب ما وصفه نشطاء بـ”شجاعته وكلماته التي عكست واقع يعيش فيه أغلب المصريين”، إلا إن البعض بدأ يوجه له أسهم الاتهامات بأنه ينتمى لجماعة الإخوان، أو بأنه مدفوع من جهات سيادية، وذكر آخرون أنه مدفوع من المذيع لتقديم حلقة مثيرة.
وبدا مصطفى خلال الحوار متحفظا في الحديث عن أسرته قائلا “ليس عندي أولادنافياً بذلك تأكيدات جيرانه الذين أخبروا وسائل الإعلام، أنه رب أسرة من زوجة وطفلين.
وقال إنه شاهد الحلقة بنفسه ولم يكن يتوقع إذاعة الفيديو، مضيفاً أنه لم يغادر منزله “أنا في بيتي وأخرج كالمعتاد لقضاء حاجاتي ولم يستوقفني أحد أو يسألني عن أي شيء“.
لكن زيارات ميدانية التي قامت بها مواقع إخبارية مصرية الخميس 13 أكتوبر/تشرين الأول، أكدت أن مصطفى أغلق شقته، وسافر إلى مسقط رأسه بمحافظة سوهاج، في حين قال آخرون إن السبب هو مرض زوجته.
وتعجب مصطفى مما تردد عن رغبة رئيس الحكومة المصرية شريف إسماعيل في مقابلته، قائلا “لماذا يسأل عنى؟.. الحكومة حين تحب الوصول لأحد ما، لن تسأل (الإعلامي) عمرو الليثي ولا غيره عنه، ستعرف كيف تأتي به طوعاً أو كرهاً، على حد وصفه، معتبراً أن حديث المسؤولين عنه نوعاً من البروباغندا و”الشو الإعلامي” للدولة.

وقال إن تعليمه توقف عند المرحلة المتوسطة وإنه بدأ العمل سائق توك توك قبل فترة قصيرة.
ورفض مصطفى التعليق على ما نشرته الصحف حيال انتقاله إلى مسقط رأسه، وفضل أن ينهي الحوار القصير وقام بعد ذلك بإغلاق هاتفه تماماً.
وظهر مصطفى الذي يعمل سائق توك توك في حوار مصور مع الإعلامي “عمرو الليثيبثته قناة الحياة المصرية وأذاعته في وقت متأخر من مساء الأربعاء 12 أكتوبر/تشرين الأول 2016.
الفيديو انتشر بشكل كبير عبر الشبكات الاجتماعية في اليوم التالي، وسط جدال واسع بشأن الشاب وما قاله، وما إذا كان مدفوعاً من جهة ما.
الشاب المصري قال في ذلك الفيديو في استهجان: “الناس اللي فوق رايحين يحتفلوا جايبين 38 وفد يصرفوا عليهم 25 مليون جنيه والمواطن الفقير مش لاقي كيلو الرز بالشارع، هل يرضي ربنا؟”، وذلك في إشارة إلى استضافة القاهرة لوفود برلمانية عربية ودولية للمشاركة في الاحتفال بمرور 150 عاماً على تأسيس البرلمان المصري.

ولخص “خريج التوك توك” سبب الأزمة التي تعيشها مصر في 3 جوانب قائلاً:

3 أمور مصر بحاجة إليها حتى تنهض: تعليم وصحة وزراعة“.

 

 

*الجارديان: هجوم زقدان الأكبر من نوعه وسط سيناء

وصفت صحيفة ” جارديان” البريطانية الحادث الذي قُتل فيه 12 جنديا مصريا وأصيب 8 آخرون في هجوم استهدف نقطة تفتيش تابعة للجيش المصري وسط سيناء، بأنه أول هجوم ضخم من نوعه في منطقة وسط سيناء التي كانت، قبل هذا الهجوم، بمنأى عن نشاط المسلحين.
وذكرت الصحيفة في سياق تقرير نشرته اليوم، أن الهجوم نُفذ اليوم الجمعة على كمين زقدان الذي يبعد 25 ميلا عن مدينة بئر العبد، و استخدم فيه المسلحون البنادق الرشاشة والأسلحة الثقيلة، وفقا لمصادر مطلعة،

وأوضح التقرير أنه لم يتضح بعد إذا كان الضحايا من القتلى والجرحي ينتمون إلى قوات الجيش أم الشرطة أم أنهم كانوا ضمن قوة مشتركة.

وقال المتحدث باسم الجيش المصري العميد محمد سمير إن 15 من “العناصر الإرهابية” قتلوا في الهجوم.

ولا تزال قوات الأمن تمشط المنطقة بحثا عن باقي العناصر المتورطة، بحسب ما ذكره سمير في بيان رسمي.

وتشهد شمال سيناء منذ أعوام هجمات من حين لآخر ينفذها مسلحون على صلة بتنظيم “الدولة الإسلامية” على قوات الجيش والشرطة في شمال سيناء.

لكن الأشهر الأخيرة شهدت تراجعا في أعداد الهجمات التي تقع في المحافظات الأخرى.

وتشن قوات من الجيش والشرطة حملة عسكرية ضد المسلحين في شبه جزيرة سيناء، لا سيما تنظيم “أنصار بيت المقدس” الذي غير اسمه إلى “ولاية سيناء” بعد إعلان بيعته لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام “داعش.”

 

 

*أسوشيتيد برس: سائق توك توك يجسد غضب المصريين

فيديو سائق التوك توك الغاضب الذي ظهر فيه وهو يشكو الأوضاع الاقتصادية المأزومة في مصر يفجر مواقع التواصل الاجتماعي، ما يسلط الضوء على حالة السخط الشعبي في البلد الواقع شمالي إفريقيا بسبب نقص المواد الغذائية والمشكلات التي يعاني منها مناخ الأعمال.
كذا علقت وكالة “أسوشيتيد برس” للأنباء على الضجة الكبيرة التي أحدثها سائق التوك توك عبر الفيديو الذي ظهر فيه وهو متواجد في الشوارع المكتظة التي تقطنها الطبقة العاملة في أحد أحياء العاصمة المصرية القاهرة وهو محاط بمجموعة من الجمهور، حينما راح يصوب سهام الانتقادات للحكومة بسبب إنفاقها أموالا طائلة خلال إحدى مراسم الاحتفال الرسمية في وقت تشتد فيه معاناة الفقراء .
وانتقد السائق ما تقوم به الحكومة من إنفاق أموال طائلة على مشروعات قومية أكد أنها دون أي جدوى و أن البلد لا تحتاجها في الوقت الحالي، خاصة في ظل الأزمة الاقتصادية الراهنة و التعليم المدني إضافة إلي ارتفاع أسعار السلع الأساسية .
الفيديو الذي ظهر فيه سائق التوك توك، ويُدعى مُصطفى عبد العظيم بثته قناة الحياة الفضائية الخاصة، يلخص حال مصر في ثلاث دقائق أثناء تسجيله تقريرا مصورا للإعلامي عمرو الليثي في برنامجه “واحد من الناس” في منزله بمنطقة مساكن أكتوبر بمدينة السادس من أكتوبر.
وحظى مقطع الفيديو بملايين المشاهدات في غضون ساعات قليلة، ليعلن بعدها عمرو الليثي أن مستشار مجلس الوزراء يبحث عن هذا السائق للتعليق على الأزمات.
وقال السائق في الفيديو:” تشوف مصر في التلفزيون تقول ” فيينا” لكن تنزل الشارع تلاقيها ” بنت عم الصومال.”
كلمات سائق التوك توك الانتقادية والتي نادرا ما تذاع على شاشات التلفاز في مصر أثارت إعجاب الآلاف من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، حيث حققت حوالي 2.2 مليون مشاهدة و62 ألف إعجاب ” لايك” على صفحة واحدة على موقع التواصل الاجتماعي ” فيسبوك“.
ولكن ونظرا لفرط حساسية الموضوع، سارعت قناة ” الحياة” إلى حذف مقطع الفيديو من على مواقعها الإعلامية.
وأشار سائق التوك توك إلى أنه قبل الانتخابات الرئاسية، كان حال الفقير أفضل من ذلك، حيث كان يستطيع شراء كيلو السكر و كيلو الأرز، لكن الآن أصبح حال الفقير أسوء بكثير و لم يجد العيش فقط و خاصة أن الأسعار ترتفع بطريقة جنونية و غير معقولة.
وتجدر الإشارة إلي أن سائق التوك توك طلب من الإعلامي عمرو الليثي بعرض و إذاعة الفيديو الخاص به كما هو، قائلا: “ بالله عليك متحذفش كلمة من كلامي” و قام الإعلامي عمرو الليثي بإعطاءه وعد بإذاعة الفيديو كما هو .
وقال السائق الذي كان يتحدث لبرنامج “واحد من الناس” على قناة الحياة: “حرام مصر يتعمل فيها كدا.. مصر كانت مسلفة بريطانيا تاني أكبر دولة في العالم.. مصر اللي عملت أطول وأول خط سكة حديد في العالم.. مصر اللي كان الاحتياطي النقدي بتاعها أكبر احتياطي نقدي في العالم يحصل فيها كدا.”
كما استنكر احتفالية البرلمان في شرم الشيخ، قائلا: “بيحتفلوا والمواطن مش لاقي ياكل، ده ربنا هيجيبهم يوم القيامة يسألهم لمن الملك اليوم؟
وأضاف: “حرام مصر يتعمل فيها كده، بالله عليك إزاي وصل الحال بينا كده، بعد ما كنا أكبر احتياطي نقدي في العالم، يجي دلوقت حبة دول من الخليج تتريق علينا؟ إيه اللي حصل“.
وذكر التقرير أن حكومة الرئيس عبد الفتاح السيسي تنفذ في الشهور الأخيرة سياسة ” ربط الحزام” في بلد يزيد عدد سكانه عن 90 مليون شخص، قبيل اتخاذ إجراءات تقشفية وخفض العملة وارتفاع الأسعار، وهي الشروط التي يطلبها صندوق النقد الدولي لمنح مصر القرض اللازم لإنقاذ اقتصادها.
ويهدف القرض البالغ قيمته 12 مليار دولار لدعم حزمة الإصلاح التي تنفذها الحكومة والتي لم تنته منها بعد، لكن موافقة الصندوق على القرض قد تتحقق في بداية الأسبوع المقبل إذا ما نفذت القاهرة الشروط، وهو ما تعول عليه القاهرة في تمهيد السبيل أمام تحقيق نمو مستدام يخلق فرص عمل لأعدد السكان المتنامية.

 

 

*وول ستريت جورنال: السيسي للخليج: لا أعتمد عليكم

قالت صحيفة وول ستريت جورنال، إن علاقة السيسي بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين، يريد أن يقول من خلالها للخليج لا أعتمد عليكم بشكل كامل.

ونشرت الصحيفة على لسان مها عزام، رئيسة “المجلس الثوري المصري”، قولها: “التمحور المصري نحو روسيا قد يكون عنصرًا للابتزاز الاستراتيجي، موضحة:  “العلاقة مع بوتين تمنح للسيسي طريقة معقولة ليخبر الخليج: “لا أعتمد عليكم بشكل كامل”.

وقالت، إن تصويت مصر لصالح القرار الروسي في مجلس الأمن له علاقة كبيرة بالاعتراف بالظهور الروسي الجديد بالمنطقة، كما يرتبط بعلاقة القاهرة المعقدة مع السعودية، ونظرتها للصراع السوري.

ونقلت على لسان أنجرانيك ميجرانيان، أستاذ معهد موسكو للعلاقات الدولية، قوله: “كافة دول المنطقة تريد موازنة علاقاتها مع الولايات المتحدة.. من الواضح أن الجنرال السيسي لا يريد وضع بيضة في سلة واحدة، لا سيما مع الأخذ في الاعتبار أن واشنطن لم تتردد لحظة في التخلي عن سلفه الرئيس حسني مبارك الذي وضع كل بيضة في سلة واحدة”.

وأضاف، أنه في مواجهة انتقادات الغرب بسبب تفشي انتهاكات حقوق الإنسان، اقترب السيسي بشكل متزايد من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وأشار إلى أن مصر اشترت مؤخرًا طائرات هليكوبتر روسية “كيه إيه-52، كما تستضيف مناورة عسكرية مشتركة تبدأ غداً السبت، لافتة إلى إعلان مسئولين روس، أن موسكو تسعى لإعادة تٍأسيس قاعدة بحرية في مدينة سيدي براني البحرمتوسطية، التي كانت تستخدمها موسكو في عهد الحرب الباردة، لكن القاهرة نفت وجود أي خطة لذلك.

وأضاف التقرير، أنه بالإضافة إلى التعاون العسكري والسياسي، اعتادت روسيا أن تكون مصدرًا حيويًا للسياحة  في منتجعات البحر الأحمر، لكن ذلك انتهى بعد إسقاط داعش طائرة روسية فوق شبه جزيرة سيناء في أكتوبر 2015.

وذكر التقرير، على لسان عبد الجواد سلطان أستاذ العلوم السياسية بالجامعة الأمريكية في القاهرة، أن الدولتان تتتفاوضان على استئناف رحلات الطيران، لذلك فإن التصويت المصري لصالح روسيا في مجلس الأمن ينبع جزئيًا من عدم رغبة القاهرة في إغضاب موسكو أثناء تلك المفاوضات.

وواصل سلطان: “روسيا صديق قيم بصورة خاصة، لأنها بعكس حلفاء مصر التقليديين كالولايات المتحدة ودول أوروبا، لا تكترث بسجل القاهرة في حقوق الإنسان”.

وتابع: “قضية الديمقراطية وحقوق الإنسان ستكون دائمًا عاملًا في أجندة السياسة الخارجية الأمريكية تجاه مصر، وهو شيء لا يحبه صناع القرار الحاليين بمصر، إنهم لا يرغبون في تعليق علاقاتهم بشركاء خارجيين على ما يفعلونه داخل الدولة”.

وتابع التقرير: “على أي حال، طالما شعر المسئولون المصريون أن القيمة الموضوعة على استمرار الاستقرار ستمنع أيًا من حلفائها، بينهم الولايات المتحدة والسعودية، من تقليص خطير للمساعدات، لأن حدوث اضطرابات خطيرة بمصر من شأنه أن ينعكس على المنطقة ككل، بينها الممالك الخليجية.

نانسي عقيل مديرة “معهد التحرير لسياسة الشرق الأوسط” قالت: “ينظر إلى مصر باعتبارها الدولة المستقرة الوحيدة في الشرط الأوسط، لا أعتقد أن هذا الشقاق بين مصر والسعودية سيستمر”.

 

*تخاريف سيساوية: “11-11″ إخوانية لأن مجموعها “رابعة“!

في تفسير مثير للسخرية، زعم شخص يدعى محمد إسماعيل، عضو برلمان العسكر، أن سر اختيار يوم 11/11 للنزول والتظاهر ضد الأوضاع في مصر، جاء لأن مجموع الأرقام “أربع وحايد يساوي رابعة”، واستنتج من ذلك أن الداعين لها “إخوان”!. 

ولم يتوقف عند ذلك الحد، بل أضاف، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “خط أحمر” على فضائية “الحدث اليوم” أمس الخميس، أن الإخوان يقومون بشراء الدولار واحتكار السلع الأساسية من أجل افتعال الأزمات، مناشدًا المواطنين عدم التظاهر يوم 11 نوفمبر المقبل “حتى لا تسقط البلد وتحدث فتنة بين الشعب والجيش”!.

 

 

*اعتقال 6 من رافضي الانقلاب وإخفاء العشرات بالبحيرة

شنت ميلشيات الانقلاب بمحافظة البحيرة حملة مداهمات لمنازل عدد من رافضي الانقلاب ، أسفرت عن اعتقال 6 وتحطيم محتويات منازلهم.

والمعتقلون هم: عبدالحكيم عتمان، عبدالناصر خليفة، أحمد سلامة، خالد الشرنوبي، عبيد إسماعيل عبيد، ومحمد الطيب.

وفي سياق متصل، تواصل قوات امن الانقلاب بالمحافظة إخفاء عدد من رافضي الانقلاب بعد إخلاء سبيلهم، وهم :فرج محمد علي”طالب بكلية التجارة ومقيم أبو المطامير” والذين تم إخلاء سبيله بكفالة 5000 جنيه في 11 أكتوبر ولم يخرجوا حتى الأن.

كما تواصل إخفاء ياسر ورمضان وعبد اللطيف شحاته الديب، من أهالي قرية “العشرة آلاف”، وذلك بعد اعتقالهم والتعدي عليهم أمام أسرهم، وسط خشية ذويهم من تعرضهم للتصفيته الجسدية، كما تواصل أيضًا إخفاء محمود أحمد خضر الطالب بكلية الزراعة، لليوم العاشر على التوالي. 

وتواصل ميليشيات الانقلاب أيضًا إخفاء محمد احمد أبو النجا، الطالب بالفرقة الثانية بكلية زراعة الأزهر بالقاهرة، منذ اختطافة مع 14 طالب أخر فجر الاثنين 3 أكتوبر 2016 من سكن طلابي في مدينة نصر، بالإضافة إلى إخفاء عبد الرحمن أحمد رزق ، الطالب بكلية طب الإسكندرية لمدة 12 يومًا.

 

 

*مصر تتذيل الدول الأكثر أمنًا رغم الحكم العسكري والقمعي

تذيلت مصر في ظل حكم الانقلاب العسكري قائمة الدول الأكثر أمنا على مستوى العالم ، في حين جاءت دولة قطر المرتبة الثانية على قائمة أكثر الدول أمنًا في العالم، بعد فنلندا، التي تصدرت القائمة، فيما احتلت دولة الإمارات المرتبة الثالثة، لتصبح قطر والإمارات أولى الدول العربية على قائمة أكثر الدول أمنًا في العالم.
وجاءت مصر -التي يتباهي فيها النظام ومؤيدوه بالحكم العسكري بعد الانقلاب على الرئيس الشرعي محمد مرسي- ضمن الدول التي تذيلت القائمة، وفقًا لتقرير السفر والسياحة العالمي، الذي يعده المنتدى الاقتصادي العالمي، حسب ما ذكر موقع «إندي 100» البريطاني.
وجاءت 10 دول أوروبية بين أكثر 15 دولة أمنًا في العالم، فقد جاءت فنلندا على رأس القائمة، فيما احتلت أيسلندا المرتبة الـ4، وتبعتها النمسا، ولوكسمبرج، ونيوزيلاندا، في المراتب الـ5، و6، و7 على التوالي، ثم جاءت البرتغال في المرتبة الـ10، وتلتها سويسرا، فيما احتلت أستراليا وسلوفينيا وبلجيكا المراتب الـ13، و14، و15.
بينما جاءت 3 دول عربية ضمن أكثر 15 دولة أمنًا في العالم، فقد جاءت قطر في المرتبة الثانية، وتبعتها الإمارات في المرتبة الثالثة، فيما جاءت سلطنة عمان في المرتبة الـ9.
وفيما يخص الدول التي جاءت على ذيل القائمة، فقد توزعت بين دول أمريكا اللاتينية، وإفريقيا وآسيا، والشرق الأوسط، وقد احتلت مصر المرتبة الـ6 في أقل الدول أمنًا في العالم، بينما كانت نيجيريا هي أكثر الدول خطورة وانعدامًا للأمن في العالم.
يذكر أن مصر شهدت في الآونة الأخيرة أعمال سرقة وقتل وخطف من قبل تشكيلات عصابية ظهرت على إثر الأزمة الاقتصادية، في الوقت الذي تمارس فيه سلطات الانقلاب والأجهزة الأمنية عمليات الاعتقال العشوائي والاختفاء القسري التي لم يسلم منها الأجانب، ومن بينهم الطالب الإيطالي جوليو ريجيني.

 

*رسائل خطاب السيسي: الخوف من “ثورة الغلابة” وانتهاء الرز الخليجي

كانت الرسائل التي وجهها قائد الانقلاب السيسي، مساء أمس لقادة الجيش والمصريين الذين لا يطيقون صبرا على أكاذيبه وفشله، تتلخص في ثلاثة رسائل:

(الأولى): خوفه من ثورة شعبية حقيقية مقدمتها في ثورة الغلابة 11/11.

و(الثانية): أن عليهم أن يستعدوا لانتهاء عصر الرز الخليجي، بما يعينه من تبرير لرفع الأسعار وتعويم الجنيه ومزيد من العيشة الصعبة للمصريين.

و(الثالثة) محاولة تقمص دور عبدالناصر وادعاء أن الفشل لا يرجع له ولكن للضغوط الخارجية، وادعاء استقلال قراره.

عدة رسائل للداخل والخارج بعث بها السيسي خلال الندوة التثقيفية للقوات المسلحة الثالثة والعشرين، قصد أن يقوم بها من مقر الشئون المعنوية للجيش في محاولة لمنع الانقلاب عليه من جيشه أولا، وزعم أنها ثوابت السياسية المصرية، حملت إشارات على حقيقة وجود خلافات مصرية سعودية، رغم تأكيده أن وقف شحنات البترول السعودي ليس له علاقة بموقف مصر من سوريا“.

كما حملت تبريرا للأزمة الاقتصادية والزعم بربطها بالكرامة الوطنية واستقلال القرار المصري، وادعاء أن مصر تعاقب، ما يبرر فشل نظامه، ولهذا فهي تعاني من أزمة اقتصادية وعلى المصريين أن يتحملوا، قائلا عبارته التي أثارت سخرية المصرين: “لو عاوزين استقلال بجد.. متاكلوش ولا تناموش“.

وكان من الملفت أن الصحف الحكومية والخاصة نشرت بشكل جماعي خبر ندوة السيسي بالعنوان نفسه تقريبا؛ وهو “رسالة السيسي”، ما يشير إلى أنهم يتلقون أوامرهم وما ينشرونه من “الشئون المعنوية“.

وفيما يلي أبرز رسائل السيسي الفاشلة:

قلق من ثورة الغلابة

في إشارة إلى قلقه الضمني من دعوات التظاهر يوم 11/11 باسم “ثورة الغلابةعلى مواقع التواصل، التي عززها التعاطف مع فيديو “سائق التوك توك” الذي لقي تفاعلا كبيرا في الشارع المصري، أشار السيسي إلى رسالة عن “تصدير مشاكل اقتصادية”، موضحًا أن “هناك شائعات ومحاولات لتخريب الداخل”، وأنه يتابع جيدًا مواقع التواصل الاجتماعي، قائلا: “انتبهوا من يتحدث، محاولات تخريب مصر وعزلها“.

وفي نقد ضمني لحلقة برنامج “واحد من الناس” عن سائق التوك توك وانتقاد فضائيات أخرى لنظامه، أكد أنه “يتابع تصدير عدد من وسائل الإعلام لمشاكل عن الأرز والسكر واللحم، علي عكس الحقيقة”، مؤكدا أن “مسئولية الحكومة توفير السلع والاحتياجات، لكن ذلك لن يكون آخر حلمنا، فمن يريد أن يكون له إرادة حرة عليه أن يتحمل“.

وأكد السيسي أنه لا يخشى مواجهة أي تحديات، طالما المصريون على قلب رجل واحد، ويد واحدة في مواجهة تلك التحديات، مشيرا إلى أن مصر أمة تتعامل بقيم شريفة في وقت عز فيه الشرف.

اللي هينزل 11/11 هيدعك

وفي تعقيبه على هذه الجزئية، المتعلقة بالقلق من التظاهر يوم 11/11 هدد الصحفي مصطفى بكري من يدعون للتظاهر في هذا اليوم قائلا: “الناس اللي بتقول عايزين ينزلوا في 11/11، عايزين يعملوا إيه، دي كلها مؤامرات على مصر، دول عايزين يكفرونا ببلدنا، كل الأفاقين دول هيدعكوا”، في إشارة إلى ضربهم من قبل مليشيات الشرطة.

وتابع خلال حلقة مساء الخميس من برنامج “حقائق وأسرار”، المذاع على قناة صدى البلد”: “لازم نلتف حول قائدنا، ونفتكر الأيام الصعبة اللي كنا عايشينها بعد نكسة 67، كنا ساعتها بنعمل الشاي بالجلاب بتاع قصب السكر، وكنا بناكل لحمة كل 15 يوما، والشعب المصري استحمل ساعتها واتمسك بقادته“.

وزعم أن “الدولة حلت الكثير من المشاكل التي كنا نعاني منها، مثل مشكلة انقطاع التيار الكهربي، لأنها أنفقت 400 مليار جنيه لحل تلك المشكلة، بعد ما كانت الكهرباء تنقطع كل ساعتين، وأشار إلى أن الوضع الحالي سيء، ولكن كثيرا من المحللين، أكدوا أن مصر ستنطلق للأمام في السنوات القادمة.

الأزمة الاقتصادية سببها استقلال القرار!

حاول السيسي خلال الندوة التثقيفية التي نظمتها الشئون المعنوية للقوات المسلحة، إرجاع الخلاف المصري السعودي إلى عدم قبول مصر السير في ركاب الموقف السعودي المتعلق بسوريا، وإتباعها سياسة مستقلة بها فيما يخص أزمة سوريا.

حيث أكد السيسي: “سياستنا مستقلة بشأن سوريا”، ولا بد من حل سياسي للأزمة، وأضاف “يا مصريين لو عاوزين استقلال بجد، متاكلوش ولا تناموش“.

وأوضح أن استقلال القرار يعكس الشرف والخلق قبل كل شيء، ووجه حديثه للشعب قائلا: “الدولة المستقلة في قرارها تعاني كثيرا، وسيقول البعض “متفقناش على كدة”، ورد الحضور: “معاك يا ريس“.

ولذلك زعم أن الظروف الحالية التي تمر بها البلاد “تتطلب تحمل كافة فئات الشعب، وإرادة حرة لذلك“.

وهاجم المحامي خالد علي، صاحب قضية جزيرتي تيران وصنافير، قائد الانقلاب السيسي، على خلفية الأزمات السياسية والاقتصادية التي تمر بمصر في الوقت الحالي، وقال علي في تغريدة عبر حسابه بموقع “تويتر”: “استقلالنا سيتحقق برحيلك أنت ونظامك بسياساتكم وانحيازاكم الفاسدة والمجحفة والفاشلة، فلم يعد في قوس الصبر منزع.. ارحل“.

ويأتي الموقف الذي أعلنه السيسي بالاستقلال عن الموقف السعودي، على الرغم من أن مؤشرات الموقف المصري تشير بالمقابل؛ لأن الموقف المصري متوافق مع الموقف الروسي، ويعززه العلاقات العسكرية والمناورات التي سيجريها الجيش الروسي في صحراء مصر منتصف أكتوبر الجاري، حسب إعلان وزارة الدفاع الروسية.

نظرية المؤامرة لحل المشاكل

وسعى السيسي خلال كلمته لتصدير رسائل للمصريين بأن مصر لا تزال تتعرض لمؤامرات داخلية وخارجية، وأن المشكلة الاقتصادية سببها هذه المؤامرات لا فشل سياسات حكومته، ما يعني تحميل نظرية المؤامرة أسباب أي فشل داخلي.

حيث أكد خلال الندوة أن “الدولة المستقرة في قرارها تعاني اقتصاديًّا، وأن هناك حملة لتصدير الأزمات الاقتصادية، وأن المعلومات المغلوطة والأزمات الدولية تبدأ من الإعلام“.

وفي هذا الصدد، ضرب علي وتر “الكرامة”، وتقمص دور زعماء تاريخيين حاربوا الاستعمار، قائلا “لقد تابعت تجربة محمد على ولماذا لم تكتمل، وكذلك تجربة مصر في 1952 ولماذا لم تكتمل.. ورأينا دروس دول أخرى كانت قوية ولكنها لم تكتمل نتيجة ممارساتها التي دمرت بلادها“.

وتابع: إن “ثوابت السياسة المصرية لن تتغير، لأنها ناتجة عن دراسة تجارب الآخرين“.

وزعم أن ثوابت ومعالم هذه السياسة التي يتبعها في “استقلالية وسيادة وإرادة الدولة المصرية” التي قال: “نضعها مع فريق عمل متكامل، حيث إن لمصر سياسة منفتحة بقرار مستقل.

وشدد على “أنها تتبنى عدم التدخل في شئون الآخرين أو التآمر على أحد، وتابع: “رغم اعتقاد بعض السياسيين أن هذه السياسة قد لا تنجح لكنني أرى أنها لا تتعارض مع سنن الوجود“.

ولذلك استنكر الإعلامي مصطفى بكري الموالي للسيسي، حملات السوشيال ميديا التي أحدثت أزمة بين مصر والسعودية بعد تصويت القاهرة على المشروع الروسي في مجلس الأمن، ووصفها بأنها “مؤامرة”، قائلا: “يا فرحة الإخوان“.

وأكد بكري، خلال برنامجه حقائق وأسرار المذاع على فضائية صدى البلد، أن هناك من يحاول ضرب العلاقة الجيدة بين مصر والسعودية ودول الخليج.

الخلاف مع السعودية له تبعات

سعى الرئيس المصري خلال كلمته إلى لفت أنظار قادة الجيش المصري والمصريين إلى أن هناك خلافات حقيقية مع السعودية، وأن هذه الخلافات سيكون لها تبعات؛ حيث أكد أن “التصويت المصري على مشروعي القرارين الروسي والفرنسي أغضب البعض”، في إشارة للرياض دون أن يذكرها.

وأضاف: “موقف مصر من الأزمة ثابت وهو إيجاد حل سياسي لسوريا ووحدة الأراضي وإرادة الشعب السوري ونزع أسلحة الجماعات المتطرفة وإعادة إعمار سوريا، هذا ما صوتنا عليه في مجلس الأمن وتصورنا أن أشقاءنا في الخليج ليس لهم اعتراض على ذلك“.

وتباع: “لكننا نظرنا إلى أن القرارين يدعوان إلى وقف إطلاق النار، وإعطاء الهدنة للسماح بإدخال المساعدات للمواطنين الذين يعانون“.

انتهاء عهد المعونات الخليجية

كان خطاب السيسي واضحًا في الإشارة لانتهاء عهد المساعدات الخليجية لنتيجة لهذه السياسة المستقلة التي تحدث عنها، حيث قال ردا على إيقاف شحنات البترول لشركة أرامكوا: “هذا الاتفاق اتفاق تجارى موقع من إبريل الماضي، وأخذنا إجراءات بديلة لحل الموقف ولا نعرف ظروف هذه الشركات“.

وحاول السيسي جلب تعاطف المصريين مرة أخري بالقسم كرئيس الجمهورية، على أنه منذ 3 يوليو لم يتآمر على أحد أو يخادع أحدًا”، في إشارة للرئيس د.محمد مرسي الذي انقلب عليه، ودول الخليج التي تعاون معها، مؤكدا أنه هو نفسه الشخص الحالي، فكيف له أن يتآمر الآن، مضيفا:” اللي عنده ثقة في ربه يعرف كيف تسير الأمور ولا يتآمر ولا يخادع“.

ولكنه حاول مع هذا الإبقاء على شعرة معاوية بالحديث عن أن “العلاقة بين مصر ودول الخليج راسخة وإستراتيجية، وما يتم حاليا هو محاولة لتخريب تلك العلاقات وعزل مصر عن أشقائها“.

وعقب خطاب السيسي دشن نشطاء عدة هاشتاجات للسخرية، فيما أيده آخرون، وقالوا إن مصر تتعرض لمؤامرات، وكان أبرز هاشتاج هو #ماتكلوش_ماتناموش.

 

 

*ميليشيات الانقلاب ترفض إخلاء سبيل 12 شابًّا رغم تبرئتهم

رفضت ميليشيات الداخلية بديرب نجم بالشرقية إخلاء سبيل 12 شابًّا من رافضي حكم العسكر، رغم صدور حكم قضائي بتبرئتهم من كافة الاتهامات الملفقة لهم، يوم الإثنين الماضي.

وطالبت أسر الشباب منظمات حقوق الإنسان والمجتمع المدني الدولية والمحلية بالتدخل لإخلاء سبيل ذويهم، وفقًا للحكم القضائي، معربين عن قلقهم من تلفيق اتهامات جديدة لهم، من قبل داخلية الانقلاب، التي لا تحترم أحكام القضاء، ولا مواثيق حقوق الإنسان.

وكانت قوات أمن الانقلاب العسكري بديرب نجم بالشرقية اعتقلت هؤلاء الشباب منذ مدد متفاوته، زادت عن العام، بعد مداهمة منازلهم. 

ووجهت لهم نيابة الانقلاب تهما باطلة، منها الانتماء لجماعة أسست بخلاف القانون والترويج لأفكارها، وتمت إحالتهم إلى دائرة الإرهاب بمحكمة الجنح، والتي قضت بتبرئتهم، الإثنين الماضي.

 

 

*مقتل 12 من أفراد أمن الانقلاب في هجوم بسيناء

قالت مصادر أمنية إن 12 من أفراد أمن الانقلاب قتلوا وأصيب ستة آخرون اليوم الجمعة في هجوم على نقطة تفتيش في محافظة شمال سيناء.
وقال مصدر، إن الهجوم استهدف نقطة تفتيش زقدان على مسافة نحو 85 كيلومترا غربي مدينة العريش، عاصمة شمال سيناء.

 

 

*الدولار يتخطى حاجز الـ 16

لأول مرة في تاريخه تخطى سعر الدولار حاجز الـ 16 جنيه مصري، مسجلا انخفاض أكثر من 15% إلى مستوياتٍ منخفضة غير مسبوقة في الأسبوع الأخير بعد الوقف المفاجئ للمساعدات النفطية التي تقدمها السعودية، إذ كشف متعاملون في السوق الموازية إنهم اشتروا الدولار بسعر 16 جنيهاً اليوم الجمعة، مقارنة مع 14.20-14.25 جنيهاً قبل أسبوع.
مليارات الخليج لعبت دور المسكن
ويقول الخبير المالي أحمد أدم، أن التراجع الشديد للجنيه المصري في ظل اتساع الفجوة مع السعر الرسمي البالغ 8.78 جنيهات للدولار يعني ارتفاع مساحة الانحدار الاقتصادي والسياسي للدولة المصرية، وتجد مصر الآن بدون مستثمرون حقيقون أو حتى سياح يوفروا العملة الصعبة.
وأضاف في تصريح صحفى أن نظام الانقلاب فشل فى حماية الجنيه من الهبوط رغم أن احتياطي مصر الأجنبي كان 36 مليار دولار قبل ثورة يناير لتصل إلى 19.6 مليار دولار في نهاية سبتمبر.
واشار إلى أن مليارات الخليج لعبت دور المسكن في الثلاث سنوات الماضية، لكنها ذهبت في مهب الريح بسبب المشروعات الوهمية التي دشنها السيسي منذ انقلابه على الرئيس الشرعى الدكتور محمد مرسى.
وأكد أدم أن قرار شركة أرامكو  السعودية بوقف إمدادات المنتجات النفطية المكررة في مطلع أكتوبر أربك السوق المصري ما أدى إلى ارتفاع الدولار أمام الجنيه 4 جنيهات خلال أيام.
وكان متعاملون أبلغوا رويترز الأسبوع الماضي أن الهيئة المصرية العامة للبترول اضطرت إلى الإسراع بزيادة مناقصاتها رغم نقص الدولار وتنامي المتأخرات المستحقة لمنتجي النفط.
السيسي على علم
وكان قد كشف أستاذ الاقتصاد السياسي والتخطيط الإستراتيجي، عماد مهنا، عن مفاجأة جديدة، بشأن سعر الدولار وأزمته المشتعلة منذ فترة، وعجز الدولة عن مواجهة تلك الأزمة متمثلة في البنك المركزي، والتفاقم المستمرة لتلك الأزمة، مؤكداً على وصول سعر الدولار لـ16 جنيه.
وقال مهنّا، خلال حواره مع الإعلامي محمد الغيطي ببرنامج “صح النوم”عبر فضائية LT”، بأن هناك دراسة أميركية تم إعدادها بالتعاون مع البنك المركزي منذ 8 أشهر بأن الدولار سيرتفع من 14-16 جنيها، ويعلم بها عبد الفتاح السيسي، وموجود بالبنك المركزي ويعلم عنها محافظ المركزي.
خدع الشعب
ويقول رشاد عبده الخبير الاقتصادي، أن علم السيسي بوصول الدولار إلى 16 جنيه كارثة بكل المقاييس فهناك عملية خداع للشعب ولعب بأماله فمنذ شهر مضى قال السيسي أن الجنيه سترتفع قيمة وأصحاب الدولار سيندمون على تخزينها، وها هو الدولار بلغ سعره 16 جنيه ويحتمل ارتفاع سعره مجدد في ظل زيادة المصروفات وقلة الواردات المصرية.

 

 

*مجزرة للمجندين في سيناء.. وبرلماني: حرب العصابات تضر الجيش

اعترف المتحدث العسكري للقوات المسلحة محمد سمير بمقتل 12 من مجندي القوات المسلحة وإصابة 6 آخرين نتيجة هجوم عناصر مسلحة صباح اليوم الجمعة، بإحدى نقاط التأمين بشمال سيناء، مستخدمة عربات الدفع الرباعي.

وقال إنه “تم قتل 15 من المهاجمين وإصابة عدد منهم، وجار استكمال أعمال البحث والتمشيط للمنطقة للقضاء على باقي العناصر التكفيرية”.

ومن جانبه قال يحيى عقيل عضو مجلس الشورى السابق عن شمال سيناء: إن حديث عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري يروج للإعلام عن سيطرة الجيش على أغلب مساحة سيناء عدا منطقة صغيرة تشهد صراعا بالفعل بين الجيش والجماعات المسلحة.

وأضاف عقيل، أن النظام العسكري أحادي الرؤية غير صادق في التفاوض واعتاد على الحلول الأمنية، متوقعا تصاعد الوضع في سيناء خلال الفترة المقبلة. 

وأوضح عقيل أن الجيش يقود حرب عصابات وهذه الطريقة العسكرية تحتاج إلى عاملين لتحقق النجاح هنا المعلومات والخبرة بطبيعة الأرض ونتيجة تغيير القيادات والجنود وطبيعة المنطقة الصحراوية يفتقد هاذين العاملين، كما أن الانتهاكات التي ارتكبها الجيش بحق الأهالي أفقدته ظهيرًا شعبيًا كان يمده بالمعلومات. 

 

 

*شاهين”: الإخوان دربوا 2000 سائق توك توك لبث اليأس في المواطنين

تناول مظهر شاهين أحد جهابذة الدفاع عن الانقلاب العسكري ومنظريه تصريحات سائق التوك توك التي أثارت جدلا على قناة الحياة في برنامج عمرو الليثي، بوقوف جماعة الإخوان وارء هذه الفصاحة التي ظهر بها السائق، وقال شاهين إن جماعة الإخوان تدرب 2000 سائق توك توك لبث اليأس في نفوس المواطنين.
وقال -في تدوينة له على “فيس بوك”، الجمعة- “الإخوان المسلمون” يتحملون المسئولية عن بث اليأس بين المصريين من خلال تدريب المنتمين لهم من سائقي التوك توك” على استغلال الأزمات لإشاعة مناخ تشاؤمي بين الناس.

وأضاف “شوفوا بقي: بالنسبة لموضوع سائق التوك توك اللي عامل لغط.. وإن كنت لا أتهم أحدا إلا أن الموضوع بالنسبة لي مفهوم جدا“.

وتابع “الموضوع إن الإخوان بيدربوا كل المنتمين ليهم من سائقي التاكسي والتوك توك.. وأي وسيلة مواصلات أخرى يتعامل معها الناس بشكل مباشر على استغلال الأزمات وبث اليأس وإحباط الناس بهذه الطريقة“.

وتابع: “تركب مع سائق تاكسي أو توك توك إخواني أول حاجة يسألك: هي البلد رايحة فين يا باشا؟ وقبل ما تجاوب يشغل الأسطوانة.. الغلاء والفساد والدولار والتعليم والصحة والسكر والزيت وسندوتش الفول والهم والغم.. وأدينا بنتسلى والطريق زحمة“.

واستطرد “وبالمناسبة دي مش حاجة بسيطة وسهلة بل مؤثرة جدا وبتجيب نتائج كبيرة.. ليه؟ لانه بحساب بسيط جدا لو المنتسبين للإخوان بيملكوا 2000 توك توك وتاكسي.. وافترضنا إن كل توك توك وتاكسي بيركبه كل يوم 50 شخصا في المتوسط يبقي 2000×50= 100000 شخص يوميا، ومن ثم في الشهر 100000×30= 3000000 ثلاثة ملايين شخص شهريا“.

 

 

*ردود السعودية الاقتصادية أكثر إيلاما من انفعالات السيسي السياسية

دون تهديدات أو ردود رعناء كما فعل إعلام الانقلاب بتهديدات وإساءات واتهامات لها بالإرهاب والوهابية وأنهم كانوا شحاتين ولم يعرفوا المصاري إلا من مصر، وإلغاء الحج والعمرة وتهطيله.
على عكس ذلك كله ردت السعودية ردودا اقتصادية هادئة، كتعليق المساعدات البترولية في شهر أكتوبر، وعدم اعتماد مخططات الطيران بين مصر والسعودية في الموسم الشتوي.. وأخيرا التوسع في السعودة.
حيث كثفت السعودية في الأيام الأخيرة، من  جهود خفض نسب البطالة المرتفعة في صفوف المواطنين، عبر توطين العمالة أو ما يعرف بـ”السعودة” عبر حزمة إجراءات وقوانين.
ونفذت المملكة في الفترة الأخيرة، عدة برامج بهدف توطين العمالة في قطاعات محددة، وأنشأت هيئة توليد الوظائف لمواطنيها، واقتصرت العمل في قطاع الاتصالات لأسواق التجزئة على السعوديين.
ومن المقترحات الأخرى التي أعلنت عنها العام الجاري، دراسة إغلاق المحلات الساعة الـ9 مساء، لتقارب بين مزايا القطاعين العام والخاص، لجذب المواطنين للعمل بالقطاع الخاص.
وتسابق السعودية الزمن، لخفض معدل البطالة بين مواطنيها، إلى 9% بحلول 2020 و7% في 2030، وفق خطة الإصلاح التي وضعتها.
وارتفع عدد السعوديين العاطلين عن العمل إلى 658 ألف فرد حسب الهيئة العامة للإحصاء (حكومي)، خلال النصف الأول من العام الجاري، صعودًا من 647 ألفًا في نهاية العام الماضي.
ويرى الكاتب الاقتصادي السعودي “فضل البوعينين”، أن محاولات بلاده لخفض نسب البطالة عبر تنفيذ رزمة من الخطوات، هو حق مشروع لها.
وأضاف، “ليس من المنطق أن تبلغ نسبة البطالة لدى السعوديين 11.6% في النصف الأول من العام الجاري (وفق أرقام الهيئة العامة للإحصاء)، بينما البطالة في المملكة بما فيهم الأجانب تبلغ 6.5%، خلال الفترة نفسها“.
ويبلغ إجمالي القوة العاملة في المملكة، قرابة 12.5 مليون فرد، منهم نحو 5.6 ملايين عامل وموظف من السعوديين والبقية من الوافدين، وفق هيئة الإحصاء، حتى نهاية النصف الأول من العام الجاري.
وبلغ عدد العاطلين عن العمل ككل في السوق السعودية، خلال الفترة نفسها (يشمل السعوديين والوافدين)، نحو 690 ألفًا من إجمالي القوى العاملة.
وتسببت أزمة النفط الحالية، بتعزيز السعودية لإجراءات توطين العمالة لديها، للإبقاء على نسبة الرفاهية من جهة، وقدرتهم على تلبية متطلبات المعيشة الآخذة بالارتفاع.
ورفعت السعودية من أسعار الخدمات الرئيسية (مياه، كهرباء، وقود بأنواعه)، إضافة إلى زيادة في رسوم تأشيرات السفر، وستطبق بمعية دول الخليج المنتجة للنفط في 2018 ضريبة القيمة المضافة على السلع.
وسجلت البلاد عجزًا فعليًّا في ميزانيتها العام الماضي، بلغت قيمته 98 مليار دولار أمريكي، وتوقعت أن تبلغ نسبة العجز للعام الجاري 87 مليار دولار.
وأصدرت الهيئة العامة للاستثمار السعودية خلال الربع الأول من العام الجاري، ضوابط جديدة تلزم الشركات الأجنبية والمختلطة بألا تتجاوز نسبة العاملين الأجانب 25% من إجمالي العاملين.
يقول “البوعينين” إن الظروف الحالية للمملكة تحتم عليها توفير فرص عمل لمواطنيها “وفي ظل تراجع أسعار النفط الخام التي أثرت على قطاعات اقتصادية بأكملها، فإن إقرار قواعد لإحلال المواطنين في الوظائف صائباً“.
وتسعى المملكة عبر خطة “التحول الوطني” إلى توفير 450 ألف وظيفة جديدة للسعوديين، وإحلال 1.2 مليون وظيفة للمواطنين بحلول 2020.
ويهدف برنامج التحول الوطني إلى رفع القوة العاملة النسائية من 23% حاليا إلى 28%، ورفع نسبة إقبال السعوديين على العمل في القطاع الخاص إلى 50%.
يذكر أن عدد المصريين العاملين بالسعودية يبلغ مليون عامل، وكان عدد  من النشطاء السعوديون ردوا علة حملات التشوية المصرية للسعودية، بطرد العمالة المصرية من السعودية…ما يفاقم أزمة مصر.

 

*ما هي خيارات المصريين للتحوط من احتمال خفض الجنيه؟

مع اعتزام الحكومة المصرية الإقدام على خفض جديد لسعر الجنيه قريبا، يبدو أنه ليس أمام المواطنين المصريين الكثير ليفعلوه لتجنب غلاء الأسعار من جهة، وتآكل مدخراتهم بالجنيه من جهة أخرى، هذا في حال كان بحوزتهم أي مدخرات.

وأكد خبراء اقتصاديون؛ أن الدولة لن تستطيع مساعدة المواطنين إلا من خلال إجراءات لا يتوقع أن تُقدم عليها في ظل الظروف الحالية، كزيادة الأجور ووقف الاقتراض، والبحث عن بدائل أخرى عند الأثرياء وليس عند عامة الشعب.
لا خيار إلا التحمل
في ها الصدد، رأى أستاذ الاقتصاد بأكاديمية السادات ورئيس شعبة الاقتصاد بنقابة التجاريين، شريف قاسم، أنه ليس أمام المواطنين غير تلقي الصدمة كما هي.
وقال : “ليس لها من دون الله كاشفة؛ مصيبة وبلوى نزلت على الناس”، مطالبا متخذ القرار بـ”الرأفة بالناس، والبحث عن وسائل أخرى للإصلاح الاقتصادي“.
وأضاف أن “الاقتراض من الخارج، والخضوع للإملاءات؛ هو حل فاشل بكل ما في الكلمة من معنى”، مؤكدا أن “من لديهم خيار في التحوط من تلك الأزمة هم من يملكون المال، وليس البسطاء من عامة الشعب، أما محدودي الدخل ومهدودي الحيل، هم مفعول بهم، ولا حول لهم ولا قوة”، على حد وصفه.
وانتقد قاسم في الوقت نفسه سياسة الاقتراض المستمرة التي تتبعها الحكومة، وقال: “لا بد من إعادة تنشيط الصناعة في البلاد، والاعتماد على المكون المحلي، وتقليص حجم الاستيراد الذي يستنزف العملة الصعبة”، لافتا إلى ضرورة مراجعة تلك القرارات، وتبني سياسة اقتصادية جديدة قائمة على الإنتاج“.
واعتبر أن “فرض ضريبة عمياء، كالضريبة المضافة، يتساوى فيها الفقراء والأغنياء، هو خطأ فادح”، مشدد على ضرورة وجود “موارد أخرى، كفرض ضرائب تصاعدية على الأغنياء، وتخصيص عوائد الأراضي والمناجم لخزينة الدولة وليس لجهات سيادية“.
أزمة الرقابة على السلع
أما الخبيرة الاقتصادية بسنت فهمي، فقد قللت من شأن ارتفاع الدولار مقابل الجنيه، ومن تأثيره على عامة الناس، مبررة ذلك باستمرار البنك المركزي في توفير عطاءات دولارية (120 مليون دولار أسبوعيا)، و”بالتالي ليس هناك مبرر لرفع أسعار المنتجات، والمشكلة تكمن في ضعف الأدوات الرقابية للدولة”.
ورأت بسنت فهمي أن جزءا من حل الأزمة “يكمن في منع استيراد السلع الاستفزازية (الكماليات) والتامة الصنع، والتي لا يمولها البنك المركزي“. وفيما يتعلق بهبوط قيمة مدخرات المصريين، طالبت بضرورة “رفع أسعار الفائدة على الودائع لتعويضهم عن تلك الخسائر، وزيادة قدراتهم الشرائية“.

إلا أن ملايين المصريين لا يمكلون أصلا حسابات بنكية أو مدخرات مالية في البنوك، ويعتمدون فقط على معاش أو مرتب، أو أجور غير ثابتة في كثير من الأحيان، فيما تآكلت مدخرات الآخرين إلى أقل من النصف في أقل من عام، وفق بعض الدراسات.
وطالبت بسنت فهمي “البنك المركزي ببناء احتياطي قوي من أجل إنهاء المضاربات على الجنيه المصري، وتحقيق توزان حقيقي في السوق”، معتبرة في الوقت نفسه أن غلاء الأسعار يكمن “في ضعف الرقابة على السوق، وليس في خفض قيمة الجنيه“.
لا خيار إلا الجوع
أما عضو اللجنة التشريعية والقانونية في مجل النواب، النائب خالد محمد حماد، فذهب بالقول إلى أن “المواطن ليس أمامه إلا الجوع، ولا يملك ما يواجه به ارتفاع الأسعار، وانخفاض الجنيه مقابل الدولار“.
وقال : “المواطنون متخمون بالأعباء والضرائب، والسؤال للحكومة: ألا يوجد لديك حلول غير القروض أو فرض ضرائب؟”، متهما الوزارات الحكومية بعدم الكفاءة، والتفكير بشكل تقليدي“.
واستبعد أن تقوم الدولة برفع المرتبات لتعويض خسائر المصريين من انخفاض عملتهم، وقال إن على الدولة “اتباع سياسات تقشفيه في جميع وزراتها قبل أن تطالب بها المواطنين، وتطبيق الحد الأقصى للأجور، وأن تأخذ بتجارب الدول الأخرى التي أفلست ونهضت”، وفق قوله.
التعويم أخطر من الحرب على إسرائيل
من جهته، قال الصحفي المتخصص في الشؤون الاقتصادية، محمود العربي، لـ”عربي21″، إن “المواطن الغلبان لا يملك من أمره شيئا”، وأشار إلى أن الخيار الوحيد أمامه “هو تقليص نفقاته، ولكنه سينعكس بالسلب على صحته وصحة الأجيال القادمة؛ جراء شراء سلع رديئة وسيئة”، معتبرا أن “إعلان الحرب على إسرائيل أفضل من قرار تعويم الجنيه“.
وحذر من حالة “الركود التضخمي والتي تتمثل في حدوث قفزات في الأسعار، وركود في الشراء”، مؤكدا أنه رصد “شكاوى متكررة من التجار والمستهلكين تؤكد تضرر الجميع“.
وتابع: “المرحلة الأخطر؛ وصول البلاد إلى مرحلة الركود الحلزوني، وهو عبارة عن حدوث زيادات مطردة في الأسعار قبل تعويم الجنيه يتبعها قفزات أعنف في الأسعار بعد التخفيض أو التعويم“.
وأوضح أن “على الدولة زيادة برامج التكافل الاجتماعي والمعاشات وتوفير السلع الضرورية الاستراتيجية لضمان الحد الأدنى للعيش”، وقال إن “مصر مليئة بالموارد، ويمكنها الاستغناء عن القروض، من خلال تعقب المتهربين من الضرائب، وفرض ضرائب على الأغنياء، وتحجيم الفساد، واستغلال الموارد الطبيعية، وترشيد نفاقات الحكومة“.

 

*إعلام النظام يمهد لاعتذار السيسي للسعودية

بين ليلة وضحاها تحول الإعلام المصري من مهاجم للسعودية إلى مدافع عنها وعن مواقفها، حيث وصل الأمر بالبعض إلى مطالبة السيسي بالذهاب الي السعودية ومقابلة الملك سلمان والتصالح معه، في حين طالب آخرون بتشكيل وفد من مجلس النواب للذهاب إلى هناك ورأب الصدع.

شاهين” يطالب السيسي الذهاب إلى المملكة ورأب الصدع
ناشد مقدم البرامج والداعية مظهر شاهين، عبدالفتاح السيسي، الذهاب إلى المملكة العربية السعودية في سبيل “رأب الصدع” .
وقال عبر مداخلة هاتفية ببرنامج انفراد على قناة العاصمة: “مصر لا تنسى أبدا من وقف إلى جانبها وإذا كانت مصر دولة كبيرة والسعودية دولة كبيرة، فالصلح بين الدولتين الكبيرتين ليس عيبا ولذلك أنا أناشد عبدالفتاح السيسي كمواطن مصري بأن يذهب إلى المملكة العربية السعودية لمقابلة الملك سلمان.”
وأضاف: “لا يعد هذا انبطاحا ولا يعد خضوعا وإنما من باب رأب الصدع وحق الأخ على أخيه، إذا كان هناك زعل بيننا.. أنا أناشد عبدالفتاح السيسي وبقول للمصريين أحذروا من اعتبار ذلك خضوعا أو انبطاحا، وكما جاء إلينا الملك عبدالله (ملك السعودية الراحل) ونحن في أزمة لا مانع من أن نذهب إلى السعودية.”
وتابع: “لا يوجد بيننا وبين السعودية إلا الأخوة والمحبة فلا تقوموا بتفسيرها بأي تفاسير أخرى، نحن نريد أن نبقى دولتين كبيرتين ونغلق ونسد الطريق على أي أحد من هنا أو هنا يريد تحول الوضع إلى فتنة ونار وإلى ما دون ذلك.”
بكرى: وفد برلماني لزيارة مجلس الشيوخ السعودي
وتقدم النائب مصطفى بكري، بطلب للدكتور علي عبدالعال – رئيس مجلس النواب – لتشكيل وفد برلماني برئاسة رئيس المجلس لزيارة مجلس الشورى السعودي للقضاء على الفتنة التي يحاول البعض إشعالها بين مصر والسعودية.
وقال بكري، في تصريح صحفي إن عناصر التنظيم الدولي للإخوان وبعض من أسماهم “الخونة” في داخل البلد يحاولون ضرب العلاقات المصرية السعودية، واستغلال أزمة تصويت مصر لصالح القرار الروسي في مجلس الأمن من أجل زعزعة الاستقرار بين البلدين.
حساسين: الإعلام السبب
واستنكر مقدم البرامج سعيد حساسين، عضو مجلس النواب، موقف الإعلام المصري، من قرار وقف إمدادات البترول لمصر، وربطه بتصويت مصر لصالح القرار الروسي، مؤكداً أنه لم يعجبه أي إعلامي تحدث عن هذا الخلاف.

وأضاف حساسين” خلال تقديم برنامج “انفراد” المذاع عبر فضائية العاصمة الأولى، مساء امس الخميس، أن الإعلام سبب الكوارث في مصر كما قال عبد الفتاح السيسي، مستطردًا: “ميصحش كده“.

تامر أمين يهاجم زملائه الإعلاميين
هاجم مقدم البرامج تامر أمين، زملاءه الإعلاميين الذين أساءوا للمملكة العربية السعودية بعد تأخر شحنات البترول المتفق عليها مع شركة أرامكوا السعودية، قائلًا: “مفهوم أن بتوع مواقع التواصل الاجتماعي بينساقوا وراء الشائعات كمجموعة من الأغنام، لكن كيف ينساق الإعلاميين لذلك“.
وأضاف “أمين” خلال برنامجه “الحياة اليوم” على قناة “الحياة”: “ما فعله الإعلاميين المصريين اعتبره جريمة، ما يحدث من بعض الإعلاميين المصريين، أمس أو أول أمس، جريمة مكتملة الأركان، وحالة من السعار”، متابعًا: “اللعب على وجدان الناس، دا لعب رخيص، وبطولة زائفة، لا يا سادة، إن مكنتوش عارفين بتعملوا إيه لصالح بلدكم، اسكتوا أحسن“.
رفعت السعيد: يجب أن نجعل السعودية تشعر بأن مصر ظهير لها
قال رفعت السعيد، رئيس المجلس الاستشاري لحزب التجمع، إن علاقة مصر بالسعودية علاقة قوية وليست وليدة اللحظة..إحنا مش راكبين أتوبيس وهنزل السعودية المحطة الجاية يعني“.
وأضاف السعيد خلال مداخلة هاتفية مع مقدم البرامج سعيد حساسين، ببرنامج انفراد” المذاع عبر فضائية العاصمة الأولى، مساء امس الخميس، أنه يجب علينا أن نتضامن مع السعودية لأن علاقتنا قوية جدًا.
وأكد أن الخلاف ليس له علاقة بتصويت مصر لصالح القرار الروسي في الأمم المتحدة، ويجب أن نجعل السعودية تشعر بأن مصر ظهير لها، وأن يتضامن كلا منا تجاه الآخر لـننا في حاجة لهذا التضامن.

لقمة العيش تشعل الصراع بين النقابات والعسكر بعد صمت 3 سنوات.. السبت 1 أكتوبر.. في سجن العقرب لا أحد ينام “شبعان”

في سجن العقرب لا أحد ينام "شبعان"

في سجن العقرب لا أحد ينام “شبعان”

لقمة العيش تشعل الصراع بين النقابات والعسكر بعد صمت 3 سنوات.. السبت 1 أكتوبر.. في سجن العقرب لا أحد ينام “شبعان

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*في العقرب .. لا أحد ينام “شبعان

فى العقرب .. محدش بينام شبعان.. كلمات قالها معتقل سابق في السجن السيئ السمعة في مصر.
يقول :
محصلش مرة ونمت شبعان من يوم ما دخلت العقرب.
كان كل ما يمتلكه الفرد في الفترة دي عبارة عن (طقم داخلي -واحد بس- / كحول أبيض -لبس السجن الرسمي واللي متطيقش تلبسه ٥ دقايق على بعض- / صابونة شمس الصابونة دي اللي بتيجي مع التموين بتاعة غسيل المواعين اللي كان الناس بيستخدموها من ٢٠ سنة فاتت٬ ودي كانت للزنزانة كلها) فقط لاغير!
كان الأكل اللي بيدخلنا كل يوم عبارة عن (قطعة حلوة طحينية صغيرة جدا / ٣ أرغفة عيش / معلقة جبنة / معلقتين كبار فول -من غير ملح ولا زيت ولا مستوي أصلا ومسوس كمان).
كنا بنقسم قطعة الحلاوة نصين٬ ناكل نص مع رغيف عيش في الفطار٬ والنص التاني بناكله مع رغيف عيش في العشا٬ معلقة الجبنة نفس الحكاية برده! بناخد نص المعلقة ندهن بيها نص رغيف وناكله في الفطار٬ ونص المعلقة الباقية بنسيبها للعشا مع نص الرغيف الباقي٬ طبعا لا ذكر للفول هنا لأن كان مصيره البلاعة٬ دائما وأبدا!
الغداء كان ( معلقتين رز -حرفيا معلقتين- / وسلطة -٤ طرنشات طماطم على ٣ طرنشات خيار بالعدد- / والخضار اللي كان بييجي كان بيبقى مصيره زي مصير الفول صاحبنا).
كان نصيب كل واحد في الصابونة كالآتي ( تستحمى بالصابونة مرة كل ١٠ أيام / وتغسل بيها الطقم الداخلي مرة كل ١٥ يوم ) ولا ذكر للصابونة إلا في الموضعين دول!

 

 

*العسكر يبدأ تهجير أهالي غيط العنب بالإسكندرية

أعلن أهالي ومواطنو منطقة غيط العنب التابعة لمنطقة كرموز بوسط الإسكندرية عن صدور قرار إخلاء منازلهم وتهجيرهم، عقب وصول عدة إخطارات من الحي والمحافظة بترك منازلهم.
وقال موطنون، إن خطابات وصلتهم بالمنازل تطالب بإخلاء منازلهم وتهجيرهم، مؤكدين أنهم يقطنون منذ 220 عامًا وليسوا عشوائيين.
وأكد الأهالي أن الجيش بالتعاون مع مستثمرين أجانب يحاولون إخراج أهلها من أجل مشروع مجهول المعالم، مؤكدين أن رسائل جاءتهم بترك الأرض كي يتم الاستثمار فيها.
وأكدوا أنهم تقدموا بعدة شكاوى لرئيس المنطقة الشمالية العسكرية، وأنهم يمتنعون عن تسليم الأرض وتهجيرهم ومتظلمين من القرار، وأن الداخلية بدأت تظلمهم وتفتري عليهم كل يوم، وأنهم لن يرحلوا إلا وهم جثث، موضحين: كل واحد باني “تربة” بداخل منزله حيندفن فيها.

 

 

* نشر صور قتلى الشرطة بسيناء.. والأمن ينتشر بالعريش لضبط الجناة

نشرت داخلية الانقلاب صور قتلى الشرطة الذين قتلوا فى سيناء، فيما وجهت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية، حملات أمنية مكثفة فى المناطق الجبلية، لملاحقة المتورطين فى قتل 5 جنود بالرصاص بالعريش.

وشهدت العريش إجراءات أمنية مشددة وانتشار لقوات الأمن، ووجود عدداً كبير من الأكمنة الثابتة والمتحركة بشكل ملحوظ.

وأعلنت وزارة الداخلية، قيام مجهولين يستقلون سيارة ملاكى بإطلاق النيران تجاه 5 مجندين – من قوة قطاع الأمن المركزى بالعريش – أثناء عودتهم من إجازتهم الدورية مستقلين سيارة، بالمنطقة المحصورة بين طريقى جسر الوادى والدائرى بدائرة قسم شرطة أول العريش، ما أدى إلى مقتل أحمد عبد الفتاح عبد الرحمن وكارم محمد شعبان ومحمد حسن عبد العاطى ومصطفى كامل إبراهيم وسالم محمود شعبان.

وتم نقل الجثامين إلى المستشفى، وتكثف الأجهزة الأمنية جهودها لتحديد وضبط مرتكبى الواقعة.

 

 

* محكمة النقض تلغي سجن ضابطي التعذيب بالمطرية وتعيد محاكمتهما

قضت محكمة النقض المصرية، اليوم السبت، بإلغاء الحكم الصادر بالسجن المشدد 5 سنوات على ضابطي شرطة بجهاز الأمن الوطني المصري، لقيامهما بتعذيب المحامي كريم حمدي حتى الموت داخل قسم شرطة المطرية، لإجباره على الاعتراف بجرائم لم يرتكبها وهتك عرضه، وقررت المحكمة إعادة محاكمتهما من جديد أمام دائرة أخرى.
وكانت محكمة جنايات القاهرة، أول درجة، قضت بالسجن المشدد 5 سنوات على الضابطين، وقد تغيّب المتهمان عن حضور جلسة النطق بالحكم وقتها، كونهما مخلى سبيلهما على ذمة القضية، وهربا من مقر سكنيهما، في الوقت الذي طلبت فيه المحكمة إلقاء القبض عليهما
وطالب ممثل النيابة العامة في مرافعته أمام المحكمة، بتوقيع أقصى عقوبة على المتهمين استنادا إلى ارتكابهما جريمة بشعة بداخل أحد أقسام الشرطة التي تختص بتأمين وحماية المواطنين، وأنهما ارتكبا جريمة شنيعة وهي جريمة زهق روح بدون ذنب.
وأكد ممثل النيابة العامة أن قسم المطرية أصبح الآن مثل معتقلات التعذيب بالقرون الوسطى لاستجواب المتهمين ونزع اعترافات منهم، وأنهما أغفلا حقوق الإنسان وحقوق الإنسانية، وأن المجتمع المصري لا يغفل دور الجهاز الشرطي لحفظ سلام وأمن المجتمع الداخلي، وأن المسؤول عن الحفظ والأمان أصبح الآن قاتلا، وهو ما يعمل على إهدار والنيل من هيبة الشرطة وزعزعة الثقة بين أفراد المجتمع وأعضاء جهاز الشرطة.
وأضافت النيابة أن أقوال شهود الإثبات أكدت أن ضباط مباحث القسم أفرغوا للمتهمين الضابطين غرفة بالقسم ليتوليا التحقيق مع المجني عليه، وما أن ظفرا به تعديا عليه بالضرب بمختلف أنحاء جسده، وفقا لتقرير الطب الشرعي.
وتابع ممثل النيابة قائلا: “إننا لا نصدق أن وسيلة جمع المعلومات من المتهمين في جهاز الأمن الوطني هي التعذيب بدنياً، وأن وكيل النيابة الذي قرر حبس المجني عليه احتياطيا على ذمة القضية المتهم فيها لم يكن يعلم بأنه أصدر عليه حكما بالإعدام لوقوعه فريسة للمتهمين، وأنه فور الانتهاء من تعذيب المتهم ونقله لمحبسه ظل يتوجع ويشعر بالبرد، وفي صباح اليوم الثاني فوجئ مأمور القسم بأن المجني عليه في حالة صحية سيئة، واستأذن النيابة العامة لنقل المتهم للمستشفى، وفور وصوله للمستشفى لقي مصرعه لتأثره من حفلة التعذيب“.
وأضاف ممثل النيابة أن وكيل النيابة فور التحقيق مع المجني عليه في القضية التي كان متهما فيها، أثبت أنه يتمتع بصحة جيدة ولا يوجد أي إصابات ظاهرية به، وأنه عقب عودته للقسم واصطحابه بمعرفة ضباط المباحث أثبتوا عند إحضاره للمتهمين ضابطي الأمن الوطني للتحقيق معه بأنه بصحة جيدة ولا توجد به أي إصابات، وأن تقرير الطب الشرعي والصفة التشريحية أكدا صحة أقوال الشهود من أن المجني عليه توفي بسبب واقعة التعذيب التي تعرض لها.
وفي سياق متصل، استمعت المحكمة لنقيب المحامين المصري، سامح عاشور، بصفته دفاع المدعين بالحق المدني “المجني عليه”، والذي طالب في بداية مرافعته بانضمام دفاع المدعين بالحق المدني إلى مرافعة النيابة العامة وطلباتها في توقيع أقصى عقوبة على المتهمين، وبخاصة أن المتهمين ارتكبا جريمة تمثل عارا على الحكومة وهي جريمة التعذيب.
وأضاف أنه لا يجب أن ننسى أن سبب اندلاع ثورة 25 يناير هو انحراف ضباط الشرطة.
وتحدث عاشور عن المخالفة القانونية التي ارتكبها المتهمان بداية من التحقيق مع المتهم بدون وجود إذن من النيابة العامة واحتجازه بغرفة منفردين به بداخل القسم لتعذيبه، وأن تلك الواقعة تدل على وجود نية لدى المتهمين لارتكاب جريمتهما وليس بحجة جمع التحريات من المتهم وفقا لما ذكره المتهمان في تحقيقات النيابة العامة.
وقد وجهت النيابة العامة إلى الضابطين المتهمين تهمة تعذيب المجني عليه حتى الموت، بعد أن توافرت الأدلة الكافية ضدهما.
وكاد أن يتم “التكتيم” على القضية بتواطؤ من النيابة العامة المصرية، من خلال إصدار قرار من النائب العام بحظر النشر، بخاصة في ظل ظهور صور للمجني عليه وبها آثار التعذيب، إلا أن المحامين نظموا وقفات احتجاجية أمام مكتب النائب العام، وخرجت منظمات حقوقية لتدين الواقعة، وكان ذلك بمثابة الضغط الذي أدى إلى استكمال التحقيقات وإدانة الضابطين المتهمين.
والغريب في القضية أن غرفة المشورة بمحكمة شمال القاهرة بالعباسية، قررت في وقت سابق، إخلاء سبيل الضابطين بكفالة 10 آلاف جنيه، رغم تقرير الطب الشرعي الذي أدانهما، والأدلة ضدهما.

 

* موقع إسرائيلي يسلط الأضواء على مسابقة ملكة جمال الصعيد

نشر أحد المواقع الإخبارية الإسرائيلية خبرًا عن مسابقة ملكة جمال الصعيد المقامة في مصر، تحت عنوان بنات الصعيد في مصر يبرزن جمالهن للمرة الأولى“.

وكتب الموقع أن مسابقة “ملكة جمال الصعيد” ستقام في مصر، والمبادرة تقول إنها تطمح إلى تغيير الفكرة النمطية عن بنات الجنوب

وأضاف: “في مصر يرتبط اسم الصعيد بأفكار نمطية وأوصاف مثل الغباء و”العباطةوالتخلف والقبح، لكن مبادرة نسائية جديدة في المنطقة تطمح إلى محاربة هذه الصور النمطية عبر مسابقة “ملكة جمال الصعيد”، إذ تصمم القائمة على المبادرة على إظهار الوجه الجميل للصعيد رغم السخرية التي تواجه الحملة“.

وقالت فاطمة بكر، صاحبة الفكرة، إنها تؤمن أن منطقة الصعيد لا ينقصها الجمال، وكثير من بناتها يتمتعن بالجمال الظاهري والداخلي.

وأضافت بكر أنها تسعى إلى لفت نظر القاهرة وغيرها من الأماكن في مصر لـ”الجمال الموجود في الصعيد”، حسب الموقع العبري

يذكر أن 250 فتاة تقدموا إلى المسابقة، ويوافق الحفل النهائى للمسابقة وإعلان النتيجة يوم الاثنين 10 أكتوبر الحالي، وسيقام الحفل بأحد الفنادق بمدينة أسيوط.

يُشار إلى أن أعضاء لجنة التحكيم بالمسابقة هم الإعلامية رحاب المحمدي، ومصممة الأزياء آية محمود، وميك أب ارتيست فاطمة بكر، وخبيرة التجميل منى الجمل، ومصممة لفات الطرح نشوى لطفى، والدكتور منصور المنسى عميد كلية التربية الفنية، والدكتور وائل سعدالدين، أستاذ جراحة التجميل، والدكتورة منى المهدى عضو هيئة التدريس بكلية الصيدلة.

 

 

* شيخ الأزهر: الإعلان العالمي لحقوق الإنسان “حبر على ورق

قال الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر ، إنه يتطلع لأن يسفر لقائه اليوم السبت، بالقيادات السياسية والدينية والتنفيذية بالمعهد المسكوني بمدينة بوسيه السويسرية، عن نتائجَ وحلولٍ عملية نحو تحقيق آمال الإنسانية في تجاوز أزماتها اللاحضارية.
وقال الطيب في كلمته بالمعهد موجها كلامه للحاضرين “العالَم لم يكن في عصر ما من العصور بحاجة إلى حكمتكم وتدخلكم لتخفيف عذاباته وويلاته مثل ما هو عليه اليوم”، مشددا على أن الإعلان العالمي لحقوق الإنسان مجرد حبر على ورق حين يتعلق الأمر بالشعوب النامية في قارة أفريقيا والعالمين العربي والإسلامي.
ولفت إلى أن آفة الآفات في قضية السلام العالمي اليوم أن ترتبط -وجودًا وعدمًا- بمقاصد السياسات الدولية ومصالحها الجشعة ومزاجها المتقلب، لافتا إلى أن قضية السلام مركزية في الرسالات الإلهية، ورُسل الله وأنبياءه إنما كانوا رسل سلام ومحبة ومودة.
وأشار الطيب إلى أن علينا جميعا أن نتصدَّى لخطاب الكراهية، وعالمنا المعاصر شقي كثيرًا بالبدائل التي ظن أنها ستغنيه عن الدين وتحل محله.
وكشف أن مجلس حكماء المسلمين، يستعد لعقد مؤتمر للسلام في أبوظبي مطلع العام المقبل، وآخر في مصر منتصف 2017، وهما من ثمار جولات الحوار بين حكماء الشرق والغرب.
ووجه شيخ الأزهر كلامه للحاضرين مرة أخرى قائلا لهم:”عليكم ألا تُسلموا عقولكم وتفكيركم للدعوات التي تربط ربطًا خاطئًا بين الإرهاب والإسلام. الدين والعنف نقيضان لا يجتمعان أبدًا“.
وأكد شيخ الانقلاب، أن الجماعات الدينية المسلحة التي ترفع لافتة الدين هي خائنة لدينها قبل أن تكون خائنة لأنفسها، وجرائمها لا يتحمل الدين وزرها، مشددا على أن الإرهاب بكل أسمائه وألقابه ولافتاته لا يعرف الإسلام ولا يعرفه الإسلام .
وطالب شيخ الأزهر، دول العالم بالبحث عن أسباب الإرهاب في سياسات التسلط والأطماع الدولية والإقليمية وأسواق التسليح وقبل كل شيء نسيان الله تعالى، والتنكر له، والسخرية من أنبيائه وكتبه ورسله.

 

* #شاور_علي_السيسي_وقول يتصدر “تويتر” ومغردون:”كفااااايه خرااااااااااااب جبت درفها

دشن نشطاء موقع التواصل الأجتماعى “تويتر” هشتاج بعنوان #شاور_علي_السيسي_وقول

 

 

* الفخراني” يشرح أسباب إضرابه عن الطعام داخل المعتقل

منذ أكثر من عامين، يقبع الصحفي عبد الله الفخراني في سجون الانقلاب، منتقلا من سجن إلى سجن أسوأ، ومن قضبان إلى قضبان أخرى لا تقل عنها قسوة أو قتامة.

ليس السجن وحده، ولا غياب افتقاده للأهل والأصدقاء والشمس والحرية هي التي تؤرق “الفخراني”، الذي لم يرتكب ذنبا يستحق أن يعيش بعيدا عن الحياة سوى حب الوطن ورفض الانقلاب؛ بل يعاني من عدة أمراض أصيب بها في المعتقل؛ نتيجة عدم وجود رعاية طبية أو علاج، وهو الأمر الذي أدى إلى قراره الإضراب عن الطعام بشكل كلي منذ 20 يوما.
ومن داخل معتقله، أرسل عبد الله الفخراني رسالة لخص فيها أسباب إضرابه عن الطعام، قال فيها: (حالتي الصحية كل يوم من سيئ إلى أسوأ.. من حوالي سنتين (وأنا في السجن) طلع لي حاجة زي ورم في وتر أكيلس في رجلي الشمال.. تعايشت معاه لأن مفيش رفاهية العلاج في السجون.. الورم بالأشهر الأخيرة كبر كتير وبقى بيألمني ألم شديد، وبيمنعني من دخول الحمام (حمام بلدي) ومن الصلاة.. قعدت قرابة شهرين أطلب أروح المستشفى يقوموا مطلعيني عيادة السجن، ويقولوا معلش معندناش دكتور جراحة ولا دكتور عظام ومينفعش نوديك مستشفى الليمان؛ لأنه لازم اللي يكتب تقرير حالتك استشاري جراحة أو عظام!”.

ويضيف الصحفي بشبكة “رصد”، “بقالي فترة على ده الحال، ومؤخرًا ومع الإضراب ازدادت عندي أعراض البواسير، وطبعا مش هشتكي في العيادة علشان معندهمش دكتور جراحة.. ده غير آلام في أسناني مش قادر أشخصها أو أعالجها..”.

الإضراب الذي دخله “عبد الله” أدى إلى نقصان في وزنه إلى أن وصل وزنه لـنحو 50 كيلو، بعد أن كان 80 كيلو قبل السجن، كما يعاني من هبوط مستمر في معدل السكر بالجسم.

 

 

* حالة غضب بالشارع المصري عن تأثر سامح شكري بجنازة بيريز

حالة من الغضب سادت الشارع المصري في أعقاب حضور سامح شكري وزير الخارجية المصري، جنازة شيمون بيريز رئيس الاحتلال الإسرائيلي السابق، وظهوره بشكل متأثر

ووصف المواطنون زيارة شكري لتل أبيب بالخيانة، مؤكدين أن بيريز مسؤول بشكل مباشر عن المجازر الكثيرة التي حدثت للمصريين عام 1967، وللفلسطينيين بصفته أحد الآباء المؤسسين للكيان الصهيوني.
وقال “محمد أحمد”، إنه يرفض تلك الزيارة من أساسها حيث لا يخفى على الجميع ما قام به “بيريز” من مجازر بحق المدنيين الفلسطينيين وكان لابد من عدم الحضور حتى لو كان بروتوكولا دبلوماسيًا.
فيما قالت “إسراء”: إنها ترفض الزيارة وترفض التعاون بأي شكل بيننا وبينهم، لأن الصهاينة كيان إرهابي

 

 

* محامى حسين سالم: الدولة لن تحصل على أموال من المتواجدين بالخارج إلا بإرادتهم

قال الدكتور محمود كبيش، محامى رجل الأعمال “حسين سالم”، إن إقرار المصالحة مع حسين سالم، تم منذ 3 أغسطس، وكان التوقيع النهائى الذى سبقه قرار مجلس الوزراء وموافقة اللجنة القومية لاسترداد الأموال وموافقة كافة الجهات المعنية، مضيفاً أن ما تم منذ يومين هو بيان صدر من وزارة العدل، بأن النائب العام وجه خطابات للجهات المختصة لرفع التجميد على ما بقى من أموال، كما تم الرفع على قوائم ترقب الوصول، والنشرة الحمراء، ولم يبق إلا رفع التجميد على الأموال المتبقية لحسين سالم وأولاده فى الداخل.

وأضاف كبيش”، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “كل يوم”، على فضائية “on E”، مع الإعلامى عمرو أديب، أن الدولة أوفت بالتزاماتها، رغم أن الإجراءات كانت معقدة واستغرقت وقتا أكبر مما كان متوقعا من أسرة حسين سالم، مردفاً:”هم فى سجن كبير، رغم أنهم متواجدين فى إسبانيا، فحريتهم مصادرة وأموالهم مجمدة فى كل مكان، وبالنسبة لهم كان الوقت كبير جداً، وربما دعا ذلك بعض من كان لديهم الرغبة فى عمل تصالح سريع، إلى التردد بعض الشئ حتى يتحققوا من مصداقية الدولة، ونحن أمام مصداقية حقيقية للدولة“.

وأوضح أنه من مصلحة الجميع أن يتقدموا بالتصالح لإنهاء الأوضاع المعلقة، مشيراً إلى أن الدولة لن تحصل من الأشخاص المتواجدين فى الخارج على أى مبالغ إلا بإرادتهم لأسباب قانونية عديدة، وهذا ما فعله حسين سالم وأولاده.  

وأشار كبيش، إلى أن جهاز سيادى مهم جدا ومخلص للوطن، كان له دور هام فى إقناع حسين سالم بأن ينهى الأمور بهذه الصورة، ويقدم للدولة هذا الجزء من أمواله، والذى يمثل الغالبية العظمى من تلك الأموال.

 

*جيش السيسي يستلم أسلحة من أمريكا بقيمة 32 مليون دولار

استلم الجيش المصري 50 ناقلة جند مدرعة بقيمة 32 مليون دولار من الولايات المتحدة.

قامت الولايات المتحدة الأمريكية بتسليم الجيش المصري 50 ناقلة جند مدرعة متطورة من طراز “MRAP” بقيمة مالية تتجاوز ٣٢ مليون دولار في احتفالية حضرها اللواء محمد أحمد مرسى مساعد وزير الدفاع وعدد من قادة القوات المسلحة والسفير الأمريكى بالقاهرة وملحق الدفاع الأمريكى بالقاهرة

 

* القبض على “كمسري” بقطار أسيوط بتهمة حيازة “فكة“!

ألقت قوات الأمن التابعة لشرطة السكة الحديد بأسيوط، القبض على “كمسريبقطار رقم 996 (القاهرة – أسيوط) بتهمة الاستيلاء على “فكة التذاكر“.

جاء ذلك بعد تقدم أحد الركاب بشكوى لوحدة مباحث قسم شرطة محطة سكة حديد أسيوط، يتهم الكمسري برفض رد الفكة الباقية من ثمن التذكرة، حيث تبين من فحص ماكينة التذاكر الخاصة بالكمسري وجود زيادة قدرها 190 جنيها ونصف جنيه في الإيراد، تخص الركاب.

يأتي هذا في أعقاب مطالبة قائد الانقلاب السيسي المصريين بمنحه ما لديهم من فكة، بدعوى المساهمة في بناء الوطن، الأمر الذي أثار حالة واسعة من السخرية محليا وخارجيا.

 

* السكر بـ10 جنيهات والحكومة تكتفي بإصدار بيان

تفاقمت أزمة السكر بصورة كبيرة خلال الأيام القليلة الماضية، وبلغ سعره 9 جنيهات، بينما يؤكد مواطنون أن سعره وصل إلى 10 جنيهات في عدد من المحافظات، وسط نقص حاد في في المعروض بالأسواق.

وبحسب مصادر حكومية، فإن سبب الأزمة هو توقف الشركة القابضة للصناعات الغذائية عن مد مصانع التعبئة الصغيرة بالكميات المطلوبة من السكر، ويسهم في استمرار الأزمة رغبة المصانع الصغيرة والتجارة في قبول سلطات الانقلاب زيادة أسعار السكر رسميا في ظل إقرار القيمة المضافة وزيادة سعر الدولار حتى بلغ مستويات قياسية وصلت إلى 13.30 جنيهات.

حكومة الانقلاب من جانبها مترددة في هذا الشأن؛ ذلك لأن ضغوط السوق تدفع نحو إقرار الزيادة في ظل الأجواء الصعبة التي يعاني منها الاقتصاد المصري، مع تراجع معدلات الدخل القومي على وقع تراجع إيرادات مصادره الرئيسية الأربعة من العملة الصعبة، وهي تحويلات المصريين بالخارج والتصدير والسياحة وقناة السويس.

عاطف يعقوب، رئيس جهاز حماية المستهلك، يقول إن الجهاز سيتابع أسعار السلع الغذائية فى الأسواق من السكر والأرز وغيرهما، للتعرف على أسعار تداولها للمستهلك بالسعر الحقيقى، موضحا أنه حال ثبوت زيادة أى سعر سيقوم الجهاز على الفور بإبلاغ مصلحة الضرائب عن هذه الشركة.

وأشار «يعقوب» إلى أن الجهاز سيتابع ارتفاع أسعار السكر فى السوق الحرة وغيره من السلع، والتعرف على السبب الحقيقى وراء هذه الزيادات، وإحالة المخالفين من التجار إلى النيابة العامة فورا لاتخاذ إجراءاتها، مدعيا أن هناك خطة يجرى تنفيذها بالتعاون مع جهات الدولة المختلفة للسيطرة على ارتفاعات الأسعار وضبط الأسواق فى مختلف المحافظات، ولكن يبدو أن هذه الخطة دائما ما تفشل في تحقيق أهدافها وتواصل الأسعار ارتفاعها الجنوني.

وتصريحات وردية من وزير التموين

في المقابل، تواجه وزارة التموين بحكومة الانقلاب أزمة نقص المعروض من السلع الأساسية بتصريحات وبيانات وردية، حيث قال اللواء محمد علي مصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية: إنه يتم يوميا ضخ مقدار 4 آلاف إلى 6 آلاف طن سكر، و 2000 طن زيت، و1000 طن أرز في مخازن الجملة التابعة للوزارة على مستوى الجمهورية.

وأضاف مصيلحي- في بيان رسمي للوزارة اليوم السبت- أنه يتم ضخ وتوفير السلع الأساسية وغيرها في هذه المخازن لتسليمها إلى بقالي التموين ومنافذ الوزارة بالمحافظات بصورة دورية لتوفير احتياجات أصحاب البطاقات التموينية البالغ عددها 22 مليون بطاقة تخدم 73 مليون فرد.

ولفت إلى أن هناك تنسيقا يتم حاليا بين القوات المسلحة والوزارة، لمضاعفة المعروض من السلع خلال الفترة المقبلة. وأنه يتم سد النقص والعجز في بعض المناطق أو المحافظات التي تعاني بسبب سوء التوزيع، ويتم حاليًا معالجتها بشكل سريع.

ونوه “مصيلحي” إلى أن الوزارة تعلن بشكل منتظم عن مناقصات في القمح والسكر والأرز،
وأوضح وزير التموين أن الوزارة تنسق حاليًا بين التجار والشركات القابضة للصناعات الغذائية التابعة للوزارة لزيادة المعروض من السلع الأساسية، لمواجهة ارتفاع الأسعار وتخفيفًا على أصحاب الدخول البسيطة والمتوسطة بناءً على تكليفات الدولة وعبد الفتاح السيسي.

ودعا وزير التموين المواطنين إلى إبلاغ الوزارة عن نقص أي سلعة أساسية في المقررات التموينية أو نقاط الخبز على الخط الساخن للوزارة وهو 19280، مؤكدًا أنه سيتم الضخ للمكان أو المنطقة سريعًا.

 

* من تونس إلى مصر.. فتاوى تحت الطلب لطواغيت الانقلاب

من جديد يلون شيوخ السلاطين فتاواهم بلون المصلحة وبهوى النظام والحكم؛ فها هو مفتي الجمهورية التونسية عثمان بطيخ، يغير موقفه بعد أن أثارت فتوى له الجدل، كان قد أصدرها منذ أيام في بيان رسمي حمل توقيعه ونشرها عبر الصفحة الرسمية لدار الإفتاء في تونس على فيسبوك، وتقضي الفتوى بتحريم الاحتجاجات الاجتماعية والاعتصامات واعتبارها من “المفاسد” مستدلاً بآيات قرآنية.

لم يكتف بطيخ بالبيان، بل إنه أوضح في تصريح إذاعي لراديو (شمس إف إم) المحلي التونسي، استنكاره لكثرة المطالب والاحتجاجات الاجتماعية التي تفاقمت في البلاد، محذرًا من آثارها السلبية في الاقتصاد والإنتاجية، معتبرًا أن قوله ليس فقط مجرد فتوى، بحسب التسجيل الصوتي- بل تحريض للناس على العمل باعتباره “واجبًا شرعيًّا” ومعاقبة للمخالفين، حسب قوله.

مر يوم واحد ثم جاء التوضيح من مدير ديوان الإفتاء فتحي محجوب، الذي أشار في تصريح لوكالة الأنباء التونسية الرسمية، إلى أن ما جاء على لسان المفتي لا يتعدى كونه “اجتهادًا شخصيًّا” يلزم بطيخ ولا يلزم الحكومة التونسية في شيء، وأنه مجرد رأي شخصي للمفتي.

قتل الأطفال بفتوى

وفي سوريا كان أحمد الحسون ذراع الفتوى المضللة التي استخدمها المجرم بشار الأسد، فكانت له العديد من أباطيل؛ أبرزها فتوى قتل وتدمير حلب المحررة.

وقال حسون: “إننا مطالبون في جميع أنحاء سوريا بأن نبدأ بالهجوم على هؤلاء الجبناء”، فجاءت بعدها محارق ومجازر تلو الأخرى لا تفرق بين طفل وشيخ وامرأة  في حلب.

تعريض شيوخ الانقلاب 

وفي “أم الدنيا” لم تغفل سلطة الانقلاب العسكري استغلال شيوخ العسكر في إصدار الفتاوى المضللة في محاولة لخداع المسلمين؛ ففي أول هزلية انتخابات بعد الانقلاب العسكري تم استخدام “شيوخ السلطان” و”الفاسدين بالأزهر” لتخويف الممتنعين عن التصويت، بادعاء أن المشاركة فيه “واجب ديني ووطني”، وأن الامتناع عنه كتمان للشهادة.

ودعت أوقاف الانقلاب جميع المواطنين إلى الخروج، والإدلاء بأصواتهم، فيما ذهب الشيخ الانقلابي أحمد عمر هاشم، عضو هيئة كبار العلماء إلى القول بـأن من يمتنع عن أداء صوته الانتخابي يكون “آثمًا شرعًا”.

“نعم تجلب النِعم”

ولم تغب ”الكنيسة” عن موجة فتاوى السلاطين، فظهر مقال البابا تواضروس في جريدة الأهرام في يناير 2014 يدعو فيه للمشاركة في الاستفتاء على الدستور الجديد بعد الانقلاب على الرئيس مرسي، تحت عنوان “نعم تجلب النِعم”، واتحد معه الدكتور عماد طه، مستشار شيخ الأزهر؛ حيث دعا للتصويت بـ”نعم” على الدستور والحشد بالملايين أمام صناديق الاستفتاء!.

وأفتى الدكتور علي جمعة بأن “الله يؤيد كل من يخرج للتصويت بنعم على المسودة، لأنه يعمر الأرض وضد الإلحاد والكفر وتخريب البلاد”، وأضاف “اخرجوا للتصويت بنعم للدستور، وادفعوا بعمالكم ومزارعيكم أمام اللجان الانتخابية لتمرير الدستور”.

بولس والسيسي

أما أغرب وأطرف فتاوى شيوخ السلاطين، فأتى من القس “بولس عويضة” عندما قال واصفًا السيسي: “لما أبص لمنظره أذوب حبًا في جمال منظره وجمال هيئته، حمدت الله أنه اختار لنا رئيسًا وسيمًا وأمُّور بطبعه”.

أنبياء جدد

ولن ننسى الفجر في الكذب حينما ذهب أستاذ الفقه في جامعة الأزهر، سعد الدين الهلالي، إلى وصف السيسي ووزير الداخلية السابق، محمد إبراهيم، بأنهما “رسولان بعثهما الله لحماية الدين”.

وقال الهلالي: إن “الله بعث رجلين هما السيسي وإبراهيم، كما أرسل من قبل موسى وهارون”.

ووصف وكيل وزارة الأوقاف، الشيخ سالم عبدالجليل، معارضي السيسي بأنهم “بغاة يجب قتلهم”، أمّا وكيل وزارة الأوقاف المصري، صبري عبادة، فأكّد أن “الأمر استقر، وتمّت البيعة لولي الأمر، وهو عبد الفتاح السيسي، والخروج عليه يعتبر خروجًا على ثوابت الإسلام”، مضيفًا أن “الصلاة دليل إيمان ولي الأمر، وبالتالي لا يجوز الخروج عليه بعدما استقرت له البيعة الإسلامية من خلال الانتخابات، وبيعة أهل الحل والعقد من كبار المشايخ، كما لا يجب الخروج عليه بأي عدوان، ومنها التظاهرات”. 

فضل قناة السويس

وفي أغسطس الماضي، صدرت التعليمات لجميع الأئمة والخطباء من وزارة أوقاف الانقلاب، بإلقاء خطبة الجمعة عن فضائل مشروع قناة السويس، وما يعود به على الاقتصاد المصري من فوائد جمّة!! في حين عم النحس والخسارة على اقتصاد البلاد بعدها. 

ومؤخرًا وبعد الزوبعة الكبيرة التي أثارها اتفاق ترسيم الحدود بين المملكة العربية السعودية ومصر، والاتفاق على إنشاء جسر بري يربط البلدين، سارع وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة، للإفتاء بأن “الجسر مذكور في القرآن”، في فتوى لم تكن الأولى ولن تكون الأخيرة، لخدام السلطة وشيوخ السلاطين على مر الزمان.

 

 

*زيادة أسعار “اللب والسوداني” بسبب ارتفاع الدولار

سجلت أسعار المسليات ارتفاعًا كبير بلغ نحو 8 جنيهات للكليو في الأسواق متاثرة بارتفاع أسعار الدولار في السوق السوداء، ما أدى إلى تراجع القوة الشرائية بنسبة 40%.

 وتستورد مصر اللب الصيني والأبيض بينما تنتج باقي الأنواع محليا، وتصدر إلى الدول العربية.

وقال صلاح العبد، رئيس شعبة الحلوى والمسليات بالغرفة التجارية في القاهرة، إن ارتفاع جميع أنواع المسليات خلال الفترة الحالية، جاء نتيجة ارتفاع أسعار الدولار، وخاصة أن السوق المحلي يعتمد على استيراد أغلب هذه الأنواع.

وذكر أن اللب السوبر ارتفع إلى 40 جنيها مقابل 32 جنيها، والأبيض مملح وغير مملح ارتفع إلى 68 جنيهًا و”تسالي مشكل” 46 جنيها و”السوداني المملحإلى 28 جنيهًا.

ونوّه العبد بتراجع المعروض من المقرمشات بشكل كبير خلال الفترة الحالية بسبب ارتفاعات الأسعار وتراجع الاستيراد لصعوبة الحصول على الدولار، وانعكس ارتفاع المستورد على المحلي الذي تأثر سلبًا بارتفاع أجور العاملين والنقل والخدمات

 

* بعد صمت 3 سنوات..”لقمة العيش” تشعل الصراع بين النقابات والعسكر

بعد 3 سنوات من الدوران في فلك العسكر والصمت على جرائمه بحق المصريين عامة وبحق أبناء المهنة خاصة، بدأت النقابات المهنية والعمالية رفع صوتها للمطالبة بتحسين أوضاعهم المعيشية والمهنية، التي ساءت بشكل كبير تحت حكم العسكر.

وكان آخر مظاهر خروج تلك النقابات عن صمتها، إعلان نقابة المحامين عن رفضها تطبيق قانون القيمة المضافة على المحامين في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة، خلال الأعوام الماضية والعام الجاري، ما يشكل زيادة في الأعباء الحياتية عليهم، معتبرة أن القانون يخالف المعايير المطبقة في مختلف دول العالم.
وطالبت النقابة جموع المحامين بعدم تقديم أية بيانات تسجيلية لمصلحة الضرائب في هذا الشأن قبل الرجوع للنقابة، التي تجري مشاورات مع مصلحة الضرائب ووزارة المالية، كما أعلنت النقابة عن رفع دعوى قضائية يتم من خلالها الطعن بعدم دستورية قانون الضريبة المضافة، وهددت بتنفيذ إضراب شامل في جميع المحاكم.
وقد سبق موقف المحامين اشتعال الصراع بين نقابة الأطباء وحكومة الانقلاب؛ على خلفية رفض الأخيرة تنفيذ حكم القضاء الإداري برفع قيمة بدل العدوى للأطباء العاملين في المستشفيات الحكومية من 19 جنيها شهريا إلى 1000 جنيه، وقيامها بالطعن عليه أمام المحكمة الإداية العليا؛ من أجل المماطلة في تنفيذه، حيث طالبت نقابة الأطباء، في بيان لها، حكومة الانقلاب بسحب طعنها على حكم رفع قيمة بدل العدوى، مستنكرة قيمة بدل العدوى الحالية التي تقدر بـ19 جنيها فقط، والتي لا تساوي مخاطر العدوى التي يتعرض لها الأطباء ولا تغطى أقل تكاليف للعلاج.
كما أعلنت نقابة الأطباء عن رفع قضية جديدة ضد رئيس حكومة الانقلاب ووزير صحته تتهمهما بالامتناع عن تنفيذ حكم قضائي، وحددت محكمة الجنح جلسة 18 أكتوبر المقبل للنطق بالحكم، وأعلن اتحاد النقابات الطبية عن خطوات تصعيدية حال عدم تنفيذ حكم المحكمة، تتمثل في وقفات احتجاجية وإضراب جزئي عن العمل في بعض المستشفيات.
ولم يتوقف الأمر على الأطباء والمحامين، ولكن امتد أيضا لنقابات أخرى، حيث أعلن ممثلو نقابات الصحفيين والتجاريين والمهندسين، في أغسطس الماضي، عن رفضهم لضريبة القيمة المضافة قبل إصداره، معتبرين إياه يمثل عبئا في ظل تصاعد الأزمة الاقتصادية، وقصور الخدمات الأساسية كالصحة والتعليم.

كما شهدت الفترة الماضية نشوب أزمة حادة بين نقابة الصحفيين ونظام الانقلاب؛ على خلفية اقتحام مبنى النقابة واعتقال اثنين من الصحفيين، واحتجاز نقيب الصحفيين وعدد من أعضاء مجلس النقابة، لأول مرة في التاريخ.

 

 

* في الذكرى السنوية لاستشهاد الدُّرة.. 8 مسؤولين عرب شاركوا في جنازة قائد مذبحة قانا

شارك أمس الجمعة، 30 سبتمبر (أيلول) 2016، عدد من المسؤولين العرب، في جنازة الرئيس الإسرائيلي السابق، «شمعون بيريز»، وهو ما رآها كثيرون تطبيعًا مع تاريخ بيريز الغارق في دماء العرب.

وتوفي بيريز، الأربعاء الماضي، عن عمر يناهز 93 عامًا، بعد إصابته بجلطة دماغية. وعقب وفاته أرسل العديد من المسؤولين العرب، رسائل لتعزية بيريز، وتمتدحه باعتباره «رجلًا للسلام».

وبعد وقت قليل من وفاته، نشر «خالد بن أحمد آل خليفة»، وزير الخارجية البحريني، تغريدة بالإنجليزية، على موقع التدوينات القصيرة، «تويتر»، قال فيها «ارقد في سلام أيها الرئيس شمعون بيريز، رجل حرب، ورجلًا لسلام صعب المنال في الشرق الأوسط».

وأرسل ملك الأردن، الملك «عبد الله الثاني»، برقية تعزية في وفاة بيريز، للرئيس الإسرائيلي الحالي «رؤوفين ريفلين». ونشرت صفحة «إسرائيل في الأردن»، على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، صورةً ضوئية من البرقية المكتوبة بالإنجليزية، والتي جاء فيها «أود أن أعبر عن مواساتي في رحيل الرئيس السابق شيمون بيريز».

وتضمّنت البرقية أيضًا «إن جهود بيريز في دفع عملية السلام وحل الدولتين، ينبغي أن يحظى بتأييد من القادة الإسرائيليين، والأطراف المشاركة في عملية السلام، في ظل التهديدات والظروف الأمنية، التي تمر بها المنطقة»، مُختتمة بـ«لعل الله يبارك روحه ويلهم أسرته والشعب الإسرائيلي الصبر والسلوان».

كما أرسل الرئيس الفلسطيني «محمود عباس»، برقية تعزية لعائلة بيريز، عبّر فيها عن حزنه وأسفه لوفاته، واصفًا إياه بأنه كان «شريكًا في صنع سلام الشجعان، مع الرئيس الراحل ياسر عرفات، ورئيس الوزراء الإسرائيلي الراحل إسحاق رابين، كما بذل جهودًا حثيثة للوصول إلى سلام دائم، منذ اتفاق أوسلو، وحتى آخر لحظة في حياته».

وأعلن مكتب الرئيس الفلسطيني، أنه طلب من السلطات الإسرائيلية، تنسيق مشاركة عباس وأربعة من كبار المسؤولين الفلسطينيين في جنازة بيريز، وهو ما حدث بالفعل.

مشاركة فعلية لثمانية مسؤولين عرب في جنازة بيريز

امتد الحزن الرسمي العربي لوفاة بيريز، ليشمل مشاركة مسؤولين عرب في جنازته، أمس الجمعة، تزامنًا مع الذكرى السنوية لقتل قوات الاحتلال الإسرائيلية، الطفل الفلسطيني «محمد الدرة»، في 30 سبتمبر (أيلول) من عام 2000.

وشارك الرئيس الفلسطيني محمود عباس في جنازة بيريز، بصحبة وفد فلسطيني من أعضاء اللجنة المركزية لحركة التحرير الفلسطينية (فتح)، ضم كلًا من «صائب عريقات»، رئيس دائرة المفاوضات الفلسطينية، والوزير «حسين الشيخ»، رئيس الهيئة العامة للشؤون المدنية، فيما غاب «ماجد فرج»، رئيس مخابرات السلطة الفلسطينية؛ بسبب إصابته بحادث سير على مدخل مدينة البيرة شمالي الضفة الغربية، أثناء توجهه لجنازة بيريز.

وأظهرت صور التقطت لعباس أثناء الجنازة، معانقته لنجلة بيريز، وظهور علامات التأثر على وجهه. وكذلك صافح عباس «بنيامين نتنياهو»، رئيس وزراء إسرائيل الحالي، الذي شكر عباس لحضوره، بعد إعراب الأخير عن سعادته برؤية نتنياهو، فيما قال الرئيس الأمريكي «باراك أوباما»: إن مشاركة عباس في الجنازة، تُعد «بادرة، وتذكير بعدم استكمال مهمة الوصول إلى سلام».

من جانبها، أدانت حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، مشاركة عباس في جنازة بيريز، واصفة المشاركة بـ«وصمة العار التي تمثل استخفافًا بدماء الفلسطينيين». وكانت حماس، قد أفادت في بيان سابق، أن الفلسطينيين، «سُعداء برحيل هذا المجرم الذي تورط في جرائم وفي سفك دماء أبناء شعبنا»، على حد تعبير الحركة.

وإلى جانب عبّاس، شارك وزير الخارجية المصري سامح شكري، ممثلًا عن الحكومة المصرية، واستقبله في المطار

نائب المدير العام لوزارة الخارجية «حاييم ريجيف». كما أرسلت الأردن «جواد العناني»، نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية، لحضور الجنازة.

وحضر من المغرب، المغربي اليهودي، «أندريه ازولاي»، مستشار العاهل المغربي الملك «محمد السادس». كما شارك في الجنازة أيضًا مبعوث لوزارة الخارجية البحرينية، بالإضافة إلى السفير «خميس الفارس»، مُمثلًا عن سلطنة عُمان.

وتأتي المشاركة العربية، وسط مشاركة عالمية، من قبل مسؤولين وسياسيين من 70 دولة حول العالم، بحسب وسائل إعلام إسرائيلية، من بين هؤلاء المسؤولين 20 رئيسًا، على رأسهم الرئيس الأمريكي باراك أوباما، ونظيره الفرنسي «فرنسوا أولاند»، و11 رئيس وزراء، بينهم رئيس الوزراء الكندي «جاستن ترودو»، و 20 وزير خارجية، ورؤساء سابقين، بينهم الرئيس الأمريكي السابق «بيل كلينتون».

غضب «السوشيال ميديا» من المشاركة العربية

ونالت مشاركة مسؤولين عرب في جنازة بيريز انتقادات واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي؛ إذ وصفها الكثيرون بـ«الخيانة».

وأطلق نشطاء وسم (هاشتاج) «#التعزيه_بوفاه_بيريز_خيانة»، ليعبروا عن غضبهم من مشاركة مسؤولين عرب. كذلك كُتبت آلاف التدوينات عبر الوسم، الذي استطاع ولوج قائمة الوسوم الأكثر انتشارًا على تويتر، داخل إسرائيل نفسها، بحلوله المركز الثالث.

شمعون بيريز مُنفّذ مذبحة قانا

وشمعون بيريز هو الرئيس التاسع لإسرائيل، واستمرت فترة رئاسته سبع سنوات، ممتدة ما بين 2007 و2014. وتُوفي بيريز عن عمر 93 عامًا، شارك خلالها في العديد من أبرز الأحداث التي شكّلت تاريخ الصراع العربي الإسرائيلي.

وشغل بيريز العديد من المناصب القيادية لإسرائيل، من أبرزها الرئاسة، ورئاسة الوزراء، ووزارة الدفاع، ووزارة الخارجية، ووزارة المالية.

وُلد بيريز في بولندا عام 1923، وهاجر مع عائلته إلى فلسطين أثناء الانتداب البريطاني عام 1934، وبعد تسع سنوات، انضم بيريز إلى عصابات «الهاجاناه الصهيونية»، التي مثّلت حجر الأساس للجيش الإسرائيلي.

كان آنذاك مسؤولًا عن إبرام صفقات شراء العتاد والأسلحة للعصابات، وظل يُمارس تلك المهام، حتى بعد حرب 1948، والتي انتهت بإعلان قيام دولة إسرائيل.

وشغل بيريز منصب مدير عام وزارة الدفاع الإسرائيلية، خلال الفترة من عام 1953 إلى عام 1959، وهي الفترة التي شهدت العدوان الثلاثي على مصر.

وكان واضحًا في البرقيات العربية للتعزية في وفاة بيريز، إبرازه على أنّه صانعٌ للسلام، وقد نال بيريز هذه الشهرة، منذ أن عمل وزيرًا للخارجية الإسرائيلية، في حكومة «إسحاق رابين»، في التسعينات، عندما بدأ مفاوضات سرية مع الرئيس الفلسطيني «ياسر عرفات» و«منظمة التحرير الفلسطينية»، انتهت بعقد اتفاقية أوسلو عام 1993، التي اعتبرت أول اعتراف رسمي فلسطيني بوجود إسرائيل، وبسببها حاز بيريز مع رابين وعرفات جائزة نوبل للسلام عام 1994.

من جهة أُخرى يُعرف بيريز في الأوساط الإسرائيلية، بأنه مهندس البرنامج النووي الإسرائيلي، لدوره الكبير في بناء مفاعل ديمونة.

وبعد عامين فقط من حصوله على جائزة نوبل للسلام، أعلن في أبريل (نيسان) 1996، أثناء شغله منصب رئيس الوزراء، عن بدء هجمات عسكرية في لبنان، تحت ما يُسمى بعملية «عناقيد الغضب»، شمل قصفًا إسرائيليًا لعدد من المدن اللبنانية، بما فيها العاصمة بيروت، بأكثر من 1100 غارة جوية.

وظهر العنف الإسرائيلي ضد المدنيين في لبنان، جليًّا، عندما قصفت القوات الإسرائيلية ملجأً للأمم المتحدة بـ«قانا» جنوبي لبنان، كان يحوي مدنيين أكثرهم من الأطفال والنساء وكبار السن؛ ما أسفر عن مقتل 106، وإصابة العشرات، فيما عُرف بـ«مذبحة قانا»، تلك المذبحة التي غابت ذكراها، كما حدث مع محمد الدرة، وغيرها من الذكريات الدموية، عن برقيات التعزية العربية في وفاة بيريز.

 

* مفاجأة.. آخر كلمات نطق بها بيريز قبل وفاته كانت عن “السيسي

 سلطت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، الضوء على اللحظات الأخيرة من حياة الرئيس الإسرائيلي السابق، شيمون بيريز، قبل دخوله المستشفي منذ أسبوعين إثر سكتة دماغية انتهت بوفاته.

وذكرت الصحيفة، أن أخر ما قام به “بيريز” قبل دخوله المستشفى بساعات كان فى جلسة تشبه الاعترافات السرية مع أعضاء حزب العمل الإسرائيلي، وورد خلالها ذكر بد الفتاح السيسي.

وتضمنت أخر كلمات بيريز خلال الجلسة السرية، الحديث عن السيسي، قائلا: إن السيسي أجري تغييرًا بالمنطقة، واعترف بنجاح السيسي في إقامة علاقات قوية مع نظيره الروسي، فلاديمير بوتين.

 

 

تسريب “الصفتي- دحلان” يضع الانقلاب في موقف محرج.. الاثنين 26 سبتمبر. . السيسي الصهيوني وفصل سيناء وتمزيق مصر

السيسي الصهيوني وفصل سيناء وتمزيق مصر

السيسي الصهيوني وفصل سيناء وتمزيق مصر

تسريب “الصفتي- دحلان” يضع الانقلاب في موقف محرج.. الاثنين 26 سبتمبر. . السيسي الصهيوني وفصل سيناء وتمزيق مصر

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

* قوات أمن الانقلاب تعتقل طالب جامعي بشمال سيناء منذ عام ونصف بالعازولي دون محاكمه

تعتقل قوات الأمن الشاب  كريم محمد عبدالكريم – 23 عام – طالب في السنة النهائية بالمعهد العالي للهندسة والتكنولوجيا بالعريش منذ أبريل 2015 بسجن العازولي العسكري بالإسماعيلية وحتي الآن دون أي محاكمة أو توجيه أي تهم ليه و لم تتمكن أسرته من زيارته أو الإطمئنان إليه منذ فترة طويلة .
كانت قوات من الجيش قد داهمت منزله بمدينة العريش ولم يجدوه بالمنزل ، وعندما علم بذلك ولانه لم يفعل شئ ذهب لهم ليستوضح الامر : ” قالوا يومين وهتخرج”  ومن وقتها وحتى الآن وهو رهن الاعتقال بالعازولي العسكري .

 

* بعد إعتقال أبنائه الإنقلاب يعتقل “مدرس”ويترك أسرته بدون عائل بالحسينية

واصلت قوات أمن الانقلاب العسكري بالشرقية، جرائمها بحق رافضي حكم العسكر، واعتقلت صباح اليوم من مدينة الحسينية، محمد صالح جبر،”مدرس ثانويأثناء تواجده بعيادة التأمين الصحي بالمدينة، وأخفت مكان احتجازه.

وكانت قوات أمن الإنقلاب العسكري بالحسينية سبق لها منذ مايزيد عن العام، اعتقال نجلا “جبر” وهم: “محمود”، الطالب بالفرقة الرابعة بكلية الشريعة والقانون، وتم إيداعه سجن وادي النطرون بعد محاكمته عسكريا والحكم بحبسه 7 سنوات ظلما، فيما يحاكم شقيقه “محمد” جنائيا بتهم باطلة أيضا علي خلفية رفضهم الإنقلاب العسكري، وبذلك تصبح الأسرة بدون عائل، بعد إعتقال الأب، ونجليه الأكبر.

وحملت أسرة “جبر” مأمور مركز شرطة الحسينية، ورئيس فرع الأمن الوطني، ومدير أمن الشرقية، ووزير داخلية الإنقلاب المسئولية الكاملة، عن سلامته، مناشدة منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان التدخل لإطلاق سراحة، وتوثيق تلك الجرائه التي تحاك بالأسرة، من جانب أمن الإنقلاب

 

 

* أمن الجيزة يختطف مواطن ويعذب نجله ونجلته ويلقي بهم في الطريق

اختطفت قوات أمن الانقلاب بالجيزة، المواطن “محمد السعيد” أثناء سيره بأحد الشوارع ، ثم اقتادوه لجهة غير معلومة.

ثم قامت القوات بعدها باعتقال أفرالد أسرته – نجله ونجلته- طالبين جامعيين، وقاموا بالاعتداء عليهم بالضرب المبرح، ثم قاموا بإلقاء نجله بأحد الطرق في الكنيسة ونجلته في المنصورية بمحافظ الجيزة.

وتقول أسرو “السعيد” أنها تخشى على حياته، بعد الطريقة الانتقامية التي تم اعتقاله وأبناءه بها، وتحمل حكومة الانقلاب مسؤولية سلامته.

 

 

* صورة صادمة توضح الأوضاع المأساوية لمعتقلي العقرب

التقتت عداسات المصورين اليوم في جلسة لمحاكمة عدد من المعتقلين بسجن العقرب، صورة أظهرت المعتقل “محمود البربري” وهو محمولا وقد أصبح جسده هزيلا للغاية.

وكانت رابطة أسر معتقلي العقرب أدانت منذ يومين ما يجري للمعتقلين محمود البربري وأنس أحمدي من انتهاكات خطيرة، وتحمل مسؤوليه حياتهما لوزارة الداخلية ومصلحة السجون التي تسببتا بشكل مباشر ومتعمد في تدهور خطير لصحتيهما في محبسهما بسجن العقرب سيئ السمعة.

فبعد اضرابهما كليا عن الطعام بسبب سوء الاوضاع في السجن قامت إدارة السجن بوضعهما في التأديب وربط يديهما وقدميهما في السرير وتهديدهما بالقتل ان لم يفكا إضرابهما ولكنهما استمرا في الإضراب فقامت الادارة بربطهما في السرير الخاص بعياده السجن وحاولوا تعليق المحاليل لهما بالقوه بعد ان وصل مستوي السكر في الدم إلي مستويات متدنيه وأغمي عليهما أكثر من مرة.
وبعد ان تعبا بشكل مفاجيء قاموا بنقلهما يوم 8/23ليلا إلي مستشفي ليمان طره وحدثت لهما اغماءات متكرره في المستشفي، وفي يوم 9/10 انخفض مستوي السكر لدى محمود إلي ما دون 30 واغمي عليه فقاموا بتعليق 6 محاليل جلوكوز بشكل مكثف وسريع حقن كورتيزون وأدي ذلك إلي رفع نسبه السكر إلي ما يقرب 435 في ساعه واحده فدخل في غيبوبه مما كاد أن يودي بحياته.
وفي يوم السبت الماضي الفجر دخل محمود في غيبوبه اخري .. بينما اغمي على أنس يوم الاثنين فقاموا بالاعتداء عليهما بالضرب والسب وهما في هذه الحاله لاجبارهما علي فك الاضراب.
وحمل محمود البربري وانس احمدي النيابه مسئولية سلامة صحتهما حيث لم يتم التحقق من حالتهما حتى الان رغم تقديم التقارير الطبيه اللازمه لهم يوميا من ادارة السجن.
الجدير بالذكر أنهما ممنوعان من الزيارة ايضا لزيادة الضغط عليهما ولا سبيل لاسرهما للاطمئنان عليهم وهو ما ينافي كل المواثيق و القوانين و الاعراف و مبادئ حقوق الإنسان.
وتهيب الرابطة مع اسرهما جموع الحقوقين والمدافعين عن حقوق الإنسان بالمسارعه لإنقاذ حياة محمود وانس من موت محقق أصبح قريبا جدا.

 

* الداخلية” تختطف “إسلام النجار” من أمام كارفور وتخفيه قسريا

أخفت داخلية الانقلاب الطالب “إسلام أحمد عبد اللاه النجار” بعد اختطافه من أمام “كارفور المعادي”، قبل أن يتم اعتقاله واقتياده لمكان غير معلوم لأيٍ من ذويه أو محاميه.

وقالت أسرة الطالب إسلام النجار، بالفرقة الرابعة بكلية التربية جامعة أسيوط، إن “الداخلية” اعتقلت نجلهم، أمس الأحد 25 سبتمبر، لدى خروجه من مول كارفور المعادي”، من قبل أفراد بزي مدني تابعين لداخلية الانقلاب، وأفادت أسرة الطالب في شهادتها للمرصد بأنه لم يُستدل على مكان نجلهم حتى الآن، حيث تم اقتياده من قبل قوات الأمن لمكان غير معلوم لهم أو لمحاميه منذ اعتقاله.

وحمَّلت أسرة إسلام النجار- في تصريح لـ”مرصد طلاب الحرية”- النظام وأجهزته الأمنية المسؤولية الكاملة عن حياة نجلهم الشخصية.

 

* موقع “إسرائيلي”: تسريب “الصفتي- دحلان” يضع مصر في موقف محرج

قال موقع “إسرائيل كول ” الصهيوني: إن  تسريب مكالمة تليفونية بين محمد دحلان  ولواء المخابرات المصري  وائل الصفتي من شأنه أن يضع مصر في موقف محرج .
وأضاف: العلاقات بين السلطة الفلسطينية ومصر  على وشك التدهور بسرعة  مع تسريب محادثة تليفونية بين مسئول إستخباراتي مصري ومحمد دحلان المنافس لمحمود عباس ، احتوت على عبارات مسيئة لعباس، فخلال الحوار وصف لواء مخابرات الانقلاب وائل الصفتي عباس بـ”الغبي” وحركته –فتح- بالمفككة .
ويرى الموقع الاسرائيلي أن  التسريبات ربما لا تلقى ترحيبا في القاهرة إذ أن “الصفتي” هو المسئول عن الملف الفلسطيني في  الإستخبارات المصرية ، كما أن “دحلان” المثير للجدل متهم بالفعل بتلقي الدعم المصري ليحل محل عباس، وربما قد تحرج هذه المكالمة التليفونية مصر في محاولتها لعب دور الوسيط الأمين في إصلاح الخلاف بين “دحلان” و”عباس” على حد تعبيره.

 

* بروتين الغلابة” يقفز إلى 20 جنيها للكيلو بالسوق المحلية

ارتفع سعر كيلو العدس بالسوق المحلية إلى 20 جنيها للمستورد و18 جنيها للبلدي؛ على خلفية فرض حكومة الانقلاب ضريبة القيمة المضافة، والتي تسببت في موجة غير مسبوقة من ارتفاع الأسعار.

وقال عبد الفتاح متولى، عضو شعبة الحبوب بغرفة القاهرة التجارية، في تصريحات صحفية: إن كمية المعروض من منتج العدس في الوقت الحالي تعتبر ضعيفة، مقارنة بزيادة الطلب عليه من جانب المواطنين، مشيرا إلى قيام التجار خلال الفترة الحالية بتخزينه استعدادا لموسم الشتاء؛ تحسبا لأي زيادة قد تحدث مع ارتفاع الدولار وتطبيق القيمة المضافة.
وأضاف متولي أن بعض المستوردين يقومون بتعطيش السوق لتحقيق أكبر نسبة من المكاسب خلال الفترة الحالية.

يأتي هذا بالتزامن مع زيادة أسعار اللحوم بالأسواق، وتجاوز سعر الكيلو في عدد من المناطق بين 90 إلى 100 جنيه، فضلا عن الزيادات التي شهدها سوق الدواجن خلال الفترة الماضية.

 

* بعد لبن الأطفال.. “مافيا العسكر” تشعل أسعار السكر

دخلت “مافيا العسكر” علي خط أزمة السكر بالسوق المحلية، الذي وصل سعره خلال الأسابيع الماضية إلى 8 جنيهات للكيلو، وسط شكاوى التجار والمواطنين من وجود عجز شديد من السكر على بطاقات التموين.

إلا أنه وفي الوقت الذي تتفاقم فيه الأزمة بشكل كبير، قامت وزارة التموين في حكومة الانقلاب بقيادة لواء الجيش محمد علي مصيلحي، بالتعاقد مع كينيا لتصدير 50 ألف طن سكر بسعر 650 دولار للطن؛ من أجل أن تحقق “مافيا السكرمكاسب اقتصادية على حساب المواطن المصري الذي يكتوي من نار الأسعار.

من جانبه، قال أحمد يحيى -رئيس شعبة المواد الغذائية بالغرف التجارية، في تصريحات صحفية- إن السوق تشهد أزمة حادة في السكر خلال الفترة الراهنة بسبب توقف الشركة القابضة عن توريد السكر لشركات التعبئة.. ما تسبب في حدوث نقص في المعروض.

وأوضح يحيى أن اﻷسعار تشهد زيادة كبيرة؛ حيث وصل سعر الطن إلى 6 آلاف جنيه بما يعادل 7 إلى 8 جنيهات للكيلو لدى تجار التجزئة، مشيرا إلى أن توقف الشركة القابضة عن توريد السكر لشركات التعبئة يؤثر سلبا على قدرتهم على الوفاء بالتزاماتهم سواء تجاه العاملين أو الدولة والحياة المعيشية

في حين تساءل يحيى كاسب -رئيس شعبة المواد الغذائية بغرفة الجيزة- لماذا تلجأ الوزارة للتصدير رغم ما تعانيه البطاقات من عجز في السكر حاليا؟ مشيرا إلى أن نسبة العجز في السكر حاليا وصل لـ80% مقارنة بالشهور الماضية.

 

 

* مطلوب القبض عليهم”.. مكافأة تفضح جرائم العسكر في سيناء

نشرت صفحة (سيناء 24) المهتمة ببث أخبار عدوان الانقلاب العسكري على أهالي سيناء، خبراً قالت فيه إن سلطات العسكر وزعت منشورًا به صور لـ6 أشخاص، وقالت إنها رصدت مكافأة مالية ضخمة لمن يساعد في القبض عليهم.

المفاجأة -حسب سيناء 24- أن أول هؤلاء الأشخاص الذين يبحث عنهم الأمن وأصغرهم سنًا حسب الصورة المنتشرة هو “وليد واكد”، الذي أعلن الجيش الثاني القبض عليه جنوب العريش أواخر 2014 وقيل وقتها إنه زعيم أنصار بيت المقدس.

فصل سيناء وتمزيق مصر

يأتي ذلك في وقت لم يستحِ فيه قائد الانقلاب الجنرال عبدالفتاح السيسي، في إلحاحه على ضم شبه جزيرة سيناء البوابة الشرقية لمصر إلى المناطق التي يضرب فيها التحالف أهدافاً ضد تنظيم الدولة، بل إنه طالب بأن يضطلع كيان الاحتلال الصهيوني بدور واضح ومعلن في هذه العمليات، وفق ما طالب به مركز أبحاث الأمن القومي الصهيوني هو تدويل سيناء وخروجها من دائرة سيادة وسيطرة الدولة المصرية.

ويسعى السيسي -الذي قاد انقلابا في 2013 على الرئيس الشرعي محمد مرسي- إلى فصل سيناء تماماً عن جسد الدولة المصرية لحماية أمن الكيان الصهيوني، اضف إلى ذلك توقيع السيسي على اتفاقية سد النهضة التي ستحرم مصر من حقوقها التاريخية في مياه النيل وتفريطه في جزيرتي تيران وصنافير المصريتين، وكذلك تفريطه في حقوق مصر التاريخية في غاز شرق المتوسط والعملية الممنهجة لإغراق مصر في الديون.

وبرأي خبراء سياسيون وعسكريون فإن معنى ذلك أن مهمة السلطة العسكرية بكل وضوح ودون مواربة هو تمزيق الدولة المصرية وتدميرها وتفتيتها وتشتيت شعبها، وإذا لم يتحرك الشعب المصري بسرعة للتخلص من هذه العصابة الخائنة التي تحكمه وتتحكم في مقدراته، ففي خلال سنوات قليلة لن يكون هناك وجود للدولة المصرية لا في التاريخ ولا في الجغرافيا.

غزة.. والسيسي الصهيوني

وتتفضح مخططات عسكر الانقلاب شيئا فشيئاً من خلال ورقة تقدير موقف نشرها مركز أبحاث الأمن القومي الصهيوني صباح الاثنين 5 سبتمبر، على موقعه الإلكتروني، حث المركز وهو أهم مركز بحثي صهيوني على الإطلاق، عبد الفتاح السيسي على الطلب من قوى التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة ضم شبه جزيرة سيناء ضمن المناطق التي يضرب فيها التحالف أهدافاً للتنظيم، تماماً كما يستهدف التنظيم في كل من العراق وسوريا، وأن يوافق على أن تضطلع إسرائيل بدور معلن وواضح فى هذه العمليات!

وقال مركز أبحاث الأمن القومي الصهيوني إن مشاركة إسرائيلية علنية ضمن أنشطة قوى التحالف الدولي ضد ولاية سيناء لا تخدم فقط مصالح إسرائيل في سيناء، بل تعزز من قدرتها على محاصرة المقاومة الفلسطينية العاملة فى قطاع غزة.

وإذا كان مركز أبحاث الأمن القومي الصهيوني يطالب بدور معلن وواضح في العمليات ضد ولاية سيناء، فلا شك في أنه كانت هناك أدوار سرية وغير معلنة في عمق سيناء يقوم بها الجيش الصهيوني، بالتنسيق والترتيب مع السيسي وقادة العسكر، وما يدل على ذلك هو أن مسؤولاً عسكرياً إسرائيلياً بارزاً أبلغ وكالة “بلومبيرغ” الأميركية في يوليو الماضي بأن السيسي وافق على أن تقوم إسرائيل بتوجيه ضربات بطائرات بلا طيار ضد أهداف للتنظيم في جميع أنحاء سيناء.

وقال نائب رئيس أركان الجيش الصهيوني (يائير جولان) لذات الوكالة: “إن مستوى التنسيق مع المصريين غير مسبوق”، وقال جولان إن حال العلاقات الإسرائيلية – المصرية غير مسبوق ويشمل ذلك ارتفاعاً في مستوى التنسيق الأمني بين الجانبين، مشيراً إلى أن “مستويات التنسيق لم يسبق لها مثيل“.

تسريب مكملين

وبثت قناة “مكملين” الفضائية الداعمة للثورة المصرية والمناهضة للانقلاب العسكري في مصر تسريبا صوتيا  جديدا يمثل تطورا في سلسلة التسريبات التي بثتها القناة طوال الشهور الماضية، ويتضمن حوارا هاتفيا بين كل من اللواء وائل الصفتيـ مسؤول الملف الفلسطيني في جهاز المخابرات المصرية، وبين القيادي السابق في حركة فتح والسلطة الفلسطينية محمد دحلان.

والتسريب عبارة عن مكالمة مسربة بين اللواء وائل الصفتي، وبين دحلان، ويظهر في المكالمة الموقف المصري الحقيقي من السلطة الفلسطينية ورئيسها محمود عباس، وكيف يتعامل جهاز المخابرات المصرية مع السلطة.

ويصف الجنرال المصري الرئيس محمود عباس بأنه لم يعد قادرا على الادراك والتفكير ولا التركيز، وأن همه بالكامل هو البقاء في السلطة.

وقال الصفتي: “الذين لم يتمكن عباس من احتوائهم باتت مواقفهم أقرب الى حماس”، مشيرا الى أن “عباس مش عارف يلم”، في اشارة الى فشله.

ويصف الصفتي الرئيس عباس بأنه “غبي”، ويقول: “ما عندوش بضاعة”، وينهمك كل من دحلان والصفتي بعد ذلك بالسخرية من عباس وعزام الأحمد وقادة الفصائل الفلسطينية.

كما هاجم الصفتي حركة فتح التي تحكم السلطة الفلسطينية منذ تأسيسها في العام 1994، وقالت قناة “مكملين” إن المكالمة الهاتفية تعود الى شهر يونيو الماضي.

 

 

* المياه المعدنية لإفطار السيسي مع الأسرة الفقيرة تكشف أن المشهد “تمثيلية

تناول عبد الفتاح السيسي، اليوم الاثنين، وجبة الإفطار مع أسرة بسيطة من الأسر المستفيدة من مشروع “بشاير الخير” بغيط العنب بمحافظة الإسكندرية والذي قام بافتتاحه صباح اليوم.

ووصلت التكلفة التقديرية للوجبة – بحسب المكونات التي ظهرت في الصور المتداولة للحدث – إلى نحو 70 جنيهًا لعدد 7 أشخاص من بينهم السيسي  ووزير الدفاع و3 سيدات وطفلتين.

واشتملت مكونات وجبة الفطار البسيطة – بشكل تقديري – على رابطتين من الجرجير، ونصف كيلو جبنة بيضاء، وربع كيلو جبنة رومي، وبيض مقلي بالطماطم “شكشوكة”، وبيض مسلوق، وزيتون مخلي، وعيش بلدي، وطعمية بالسمسم، و3 أطباق من الفول البلدي المدمس، وطماطم وخيار، وباذنجان مقلي، وزجاجات من المياه المعدنية – بحسب الصور المتداولة.

وتحتاج الأسرة المكونة من 7 أشخاص إذا قامت بتناول نفس الكميات التي ظهرت في إفطار اليوم إلى أكثر من 2000 جنيه شهريًا لوجبة الإفطار فقط.

المشهد عبارة عن تمثيلية

المياه المعدنية ، التي ظهرت في الصور ، من ماركة “صافي” و هي من إنتاج الشركة الوطنية لإنتاج وتعبئة المياه التابعة للقوات المسلحة ، مما يكشف أن المشهد عبارة عن تمثيلية حسب ما قال رواد مواقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك” و “تويتر”  و أن هذا الطعام تم تحضيره من قبل الجيش و ليس العائلة الفقيرة

 

* إفطار السيسي مع “الأسرة البسيطة” يفجر سخرية التواصل

سخر نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي من الصور التي تداولها إعلام الانقلاب لما أسموه “إفطار السيسي مع أسرة بسيطة”، حيث نشر إعلام الانقلاب لقطات لتناول عبد الفتاح السيسي الإفطار مع أحدى الأسر البسيطة -حسب زعمهم- بغيط العنب.

وتعليقا على الصورة قال “علي خفاجي” : “دي اسرة بسيطه عادي جدا السيسي راح فاجأهم ويفطر معاهم لقالهم بيفطروا جبنة رومي وجبنة بيضه وزيتون اخضر وزيتون كالاماتا وشكشوكة وفول وطعمية بسمسم وحلاوة طحينية وبيض وخيار وقوطه وفلفل ومخلل وبتنجان وعيش مفقع وبيشربوا ميه معدنية “الصافي” بتاعت الجيش“.

وأضاف “محمد السلكاوي” : ولا الترابيرة الجديدة اللي حاطينها جنب باب الشقة والعمارة اللي شكل الايجار فيها بالشئ الفلاني” .

وعلق “محمد صلاح” قائلا : ده الباب لوحده تكلفته 3000 جنيه .. أنهي أسرة بسيطة دي“.

فيما قال إسلام رمضان” : “معروف طبعا ان اي اسرة مصرية ( فقيرة ) بيفطروا :طبقين فول  طبقين فلافل متغرقة سمسم  طبقين جبنة بيضا نوعين  طبق زيتون كلاماتا فاخر طبق جبنة رومي طبق حلاوة  طبقين جبنة قديمة طبق باذنجان طبق سلطة خضار  طبق جرجير طبق مخلل  وطبعا طبعا السفرة المصرية المتواضعة لا تخلو من المياه المعدنية .. على كدة انا ممكن اعتبر اسرتنا تحت خط الفقر ب 80 دور مثلا“.

فيما قال “محمد الصنهاوي” تعليقا على كلمة السيسي اليوم  : “احنا اتعودنا إننا نقابل كل خطابات السيسي بالتريقة والسخرية لكراهيتنا له، ومن قبل ما بيتكلم بنبقى مستنيين كلمته علشان نقلش عليها ونعمل عليها طن كوميكس ونروش، وبنتغاضى عن أي منطق فيها أو حاجة ممكن يكون لها دلالة
رغم إننا لو سمعنا خطاباته وحواراته بشيء من الهدوء والتجرد النسبي  وحاولنا نفك خيوطها ونفهم اللي يقصده من وراها، برضه مش هنفهم أي حاجة عادي يعني“.

 

* 3 آلاف جنيه شهريًا تكلفة إفطار أسرة مصرية في عرف السيسي

نشرت صفحة تابعة لزعيم الانقلاب صورة لعبدالفتاح السيسي اليوم خلال إفطاره مع أسرة مصرية بسيطة بمحافظة الإسكندرية (حسب وصفهم) ، حيث سخر النشطاء من تكلفة الإفطار البسيط الذي عزمت به الأسرة على زعيم عصابة الانقلاب (السيسي).

وتصل قيمة الإفطار لهذه الأسرة المكونة من سبعة أفراد تزيد عن 100 جنيه، حيث يتكون الإفطار من جبنة رومي يبلغ تكلفة الكيلو 80 جنيهًا، في حين أن الموجود في الوجبة حوالي ربع كيلو أي 20 جنيهًا، كما تتكون الوجه من زيتون كالاماتا لا يقل سعر الكيلو عن 70 جنيهًا في حين أن الموجود على وجبة الإفطار حوالي ربع كيلو أي 17.5 جنيهًا.

يوجد حوالي 8 بيضات مسلوقة يبلغ سعرها 8 جنيهات، وبيض مقلي بالطماطم شكشوكة” يبلغ حوالي 10 جنيهات، بخلاف نصف كيلو جبنة بيضاء 10 جنيهات، وثلاثة أطباق فول 5 جنيهات، وطعمية بالسمسم 5 جنيهات، وباذنجان مقلي 3 جنيهات، و5 جنيهات عيش، و5 جنيهات خضار من خيار وطماطم وجرجير، بخلاف 10 جنيهات مياه معدنية صافي.

وقال النشطاء إنه إذا كانت هذه الأسرة تتناول هذا الإفطار البسيط كل يوم؛ فإن تكلفة هذا الإفطار في الشهر حوالي 3000 جنيه، في حين أن دخل الموظف الحكومي لا يبلغ نصف هذا الرقم

 

* السيسي: سيبولي الفكة.. وتويتر: “لو ممعييش تاخد لبان؟

سخر رواد موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، من تصريحات زعيم عصابة الانقلاب عبدالفتاح السيسي اليوم ، بعد دعوته للمصريين بترك الفكة قائلاً:”عايز فكة معاملاتكم البنكية”، وذلك من خلال هاشتاج “سيبولي الفكة“.

طالب عبد الفتاح السيسي، خلال كلمته في افتتاح مشروع “غيط العنب” اليوم الاثنين، المواطنين، بترك أجزاء ضئيلة من معاملاتهم البنكية لصالح المشاريع القومية، بجانب صندوق تحيا مصر، قائلا :”انا عايز فكة معاملاتكم البنكية هتفيد البلد وهتعمل ملايين ايوة والله صدقوني.. ..ناخد الفكة دي ونحطها في حساب لصالح البلد“.

وقال السيسي، “المصريون لديهم الرغبة في المشاركة لبناء بلدهم ولكن لا يعرفون ما هي الآلية المناسبة.. ماتسبوش بلدكم وتمشوا انتم تقدروا تبنوها“.

 

* صلاح سلطان: تم الاعتداء عليّ وكسر أسناني على مدار 1000 يوم في اتهامات باطلة

طالب الدكتور صلاح سلطان المعتقل على ذمة عدد من الهزليات التي يحاكم بها والآلاف من المعتقلين لرفضهم للانقلاب العسكري، بعرضه على الطب الشرعي بعد الاعتداء عليه من قبل قوات أمن الانقلاب في السجن وكسر أسنانه داخل المعتقل.
يأتي ذلك في الوقت الذي أجّلت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة معتز خفاجي، اليوم الاثنين، ثامن جلسات إعادة محاكمة المعتقلين في هزلية “غرفة عمليات رابعة”، بعد إلغاء أحكام الإعدامات الصادرة من محكمة أول درجة بحق عدد من المتهمين، إلى جلسة 5 أكتوبر المقبل لاستكمال مرافعة الدفاع

واستمعت المحكمة إلى دفاع الدكتور صلاح سلطان، موضحا أن موقفه مثل موقف باقي الشعب المصري وهو رفض الانقلاب، متهما النيابة بمحاولة الإيقاع بموكله وتلفيق القضية له، ومناقشته حول انضمامه لجماعة الإخوان.
وطلب سلطان التحدث للمحكمة، فسمحت له وأخرجته من القفص الزجاجي، وقال “أنا في المحكمة منذ 1000 يوم، قضيت فيها 30 ألف ساعة خلف الأسوار في جريمة وهمية، بناء على اتهامات وهمية، وأنا أصدرت نحو 80 كتابا ليس من بينها أي دعوات لإحداث التغيير بالعنف، ودائما كنت أدعو بالتغيير بالحسنى والموعظة الحسنة“.
وتابع، “لم يسبق أن أتيت بكلمة تدعو إلى إشهار السلاح خلال آلاف الحلقات التلفزيونية إلا في وجه الاحتلال الإسرائيلي، والصدام داخل الوطن العربي الكل فيه منهدم ولن نستفيد منه شيئا والمستفيد الوحيد هم الصهاينة“.
وأضاف، “لديّ 1200 مقال منشورة في الجرائد، لم تدع أي منها إلى العنف، ولكني تحولت فجأة لرجل إرهابي، ولقد صدر ضدي حكم بالإعدام لأني أحارب الله ورسوله ويشهد الله أني أحبه ورسوله، فأنا ضد أي شخص أو جماعة تعمل على هدم هذا الوطن“.

وفي النهاية طالب سلطان بعرضه على الطب الشرعي، مؤكدا أنه تعرض للضرب مما أدى لكسر “سنه”، على يد أمين شرطة بالسجن، فعقّبت المحكمة أنها ستسمع شكواه داخل غرفة المداولة.

 

* خطاب السيسي يرفع سعر الدولار إلى 13 جنيها

كشف مصدر  بشعبة الصرافة بالاتحاد العام للغرف التجارية، أن سعر الدولار اليوم اقترب من 13 جنيها لأول مرة فى تاريخه ، و ذلك بعد حديث  عبد الفتاح السيسي صباح اليوم وتلميحاته بأن الدولار هو السبب وراء ارتفاع أسعار السلع .

وأضاف المصدر،   أن  كميات   الدولار المعروضة بالسوق أقل من حجم الطلب   بالفترة الراهنة خاصة بعد تعطش السوق فى الفترة الأخيرة للبضاعة المستوردة مما دفع  المستوردين لشراء الدولار لتلبية الرسائل الاسترادية،  وتوقع المصدر، حدوث زيادة في سعر الدولار داخل السوق السوداء ليتخطى 13 جنيها على مدار الأسابيع القليلة المقبلة.

 

* الدروس الخصوصية حرام خارج المدرسة حلال داخلها

الدروس الخصوصية حمل ثقيل تعاني منه الأسر المصرية، ورغم التصريحات الحكومية والقرارات والإجراءات الرسمية للقضاء عليها وتجريمها، فإن الاتجاه إلى الدروس الخصوصية مازال مستمرا، وانتشرت المراكز التعليمية الخاصة التي يقبل عليها أعداد هائلة من الطلبة، في ظل تدهور مستوى العملية التعليمية بالمدارس، وضعف دخول المعلمين.

وتقدر بعض الدراسات تكلفة الدروس الخصوصية في مصر بنحو 20 مليار جنيه سنويا.

مواجهة أمنية

وفي محاولة حكومية جديدة لمواجهة الظاهرة، ومع بداية العام الدراسي شنت أجهزة الأمن حملات مكثفة لإغلاق مراكز الدروس الخصوصية، ووصل الأمر إلى إلقاء القبض على بعض المدرسين.

ففي الإسكندرية شنت مديرية التربية والتعليم، حملة من أجل مواجهة الدروس الخصوصية ومراكزها وتمكنت بالتعاون مع قوات الأمن من إغلاق 278 مركزا للدروس الخصوصية، كما شنّت مديرية أمن البحيرة، بالتنسيق مع أعضاء لجنة الضبطية القضائية بمديرية التربية والتعليم بالمحافظة، حملة مكبرة على مراكز الدروس الخصوصية بمدينة دمنهور، تنفيذا لقرار وزير التعليم الدكتور الهلالي الشربيني، رقم 53 لسنة 2016.

وفي القليوبية قال طه عجلان وكيل وزارة التربية والتعليم: إن الأيام المقبلة ستشهد مواجهة حازمة من كافة الأجهزة ضد مراكز الدروس الخصوصية وسيتم شن حملات مكبرة عليها بالتعاون مع مديرية أمن القليوبية والضرائب ومجالس المدن، إضافة إلى إحالة كافة المعلمين العاملين بها للتحقيق وإغلاقها وقطع المرافق عنها من كهرباء وغاز ومياه.
وفي الغربية، شنَّ المحافظ هجوما على المعلمين خلال مؤتمر جماهيري الأربعاء الماضي، واصفا إياهم بأنهم ملتهمو الدخل القومي وبيوت الأسر والعائلات المصرية في محافظات الجمهورية بأكملها، دون وازع من أخلاق أو دين أو ضمير، وخاطب المعلمين قائلا: “يخرب بيوتكم وبيوت أولادكم وربنا لا يبارك لكم“.

اعتراض طلابي

فى محافظة قنا، تظاهر مئات الطلاب من المرحلتين الثانوية والإعدادية أمام مبنى مديرية التربية والتعليم وديوان عام المحافظة، احتجاجاً على منع الدروس الخصوصية وتطبيق الضبطية القضائية ضد المعلمين المخالفين، وطالبوا وزير التربية والتعليم بالتراجع عن قراره، لافتين إلى أنهم مستمرون فى مظاهراتهم، وطوّق الأمن مديرية التربية والتعليم، ومبنى ديوان عام المحافظة خشية اقتحام الطلاب لها، وتسببت المظاهرات فى عدم انتظام الدراسة بعدد من مدارس المحافظة خاصة المدارس الثانوية.

وفي بني سوسف فاجأت طالبة بالصف الثاني الثانوي بمدرسة الشهيد محمد عصام سرور، الهلالي الشربيني، وزير التربية والتعليم،أمس السبت، على هامش متابعته لسير المجموعات الدراسية بالمدرسة قائلة: “ليه عملتوا المجموعات المدرسية، مع أنها بنفس ثمن الدروس الخصوصية، حضرتك أنا باخد الدرس بـ90 جنيه في الشهر في المجموعة وعند الأستاذ في الدرس كنت باخدها بـ100، فين التخفيض اللي قولتوا عليه” .

المعلمون يتحدون

ومن جانبهم، وردا على حملة الأمن ومديرية التربية والتعليم على مراكز الدروس الخصوصية بمدينة دمنهور، أصدر عدد من مدرسي الدروس الخصوصية بالمدينة، بيانا موحدا للرد على إغلاق تلك المراكز، أعلنوا فيه تعليق العمل بتلك المراكز لأجل غير مسمى، وعدم المشاركة نهائيا في مجموعات التقوية بالمدارس.

وتضمن بيان المدرسين الموحد: “نظرا لما ألمّ بمدينة دمنهور من أحداث بشأن إغلاق مراكز الدروس الخصوصية، فقد اتفق مدرسو الدروس الخصوصية بمدينة دمنهور، علي ما يلي “درءا للإهانة وحفاظا على كرامة المعلم باعتباره أحد رواد الفكر والتنوير، تقررتعليق العمل بالدروس لأجل غير مسمى، وعدم المشاركه نهائيا في مجموعات التقوية بالمدارس، مع احترم سياسات الدولة، وفي الوقت نفسه احترام أصحاب الفكر والعقول، الذين يجب ألا يعاملوا معاملة أصحاب الجرائم“.

كانت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني قد أعلنت عن بدء تنظيم مجموعات التقوية المدرسية في المواد الدراسية بجميع المدارس الرسمية للطلاب، مقابل سداد الاشتراكات ، وأوضحت الوزارة أن مجموعة التقوية المدرسية تتكون من 8 دروس شهريا في المقرر ومدة الحصة 60 دقيقة، ولا يجوز أن يزيد عدد طلاب المجموعة عن 25 طالبا، وتعقد المجموعات داخل المدرسة بعد انتهاء اليوم الدراسى، كما يحظر على أى معلم إعطاء دروس خصوصية بأى حال من الأحوال داخل المدرسة أو خارجها، وإلا تعرض للمسئولية القانونية.

فهل تجريم الدروس الخصوصية خارج المدرسة وتقنينها داخل المدرسة هو الحل لهذه المشكلة؟، وهل يرفع ذلك عبء الدروس الخصوصية عن كاهل الأسرة؟ وماذا عن المدارس التي تعمل بنظام القترتين؟ وهل هذه مقدمة لإلغاء مجانية التعليم؟ أم محاولة حكومية للسييطرة على حصيلة الدروس الخاصة؟

أسئلة يطرحها أطراف العملية التعليمية ستجيب عنها الأيام القادمة.

 

 

* أستاذ نباتات يفضح أكذوبة الانقلاب حول الإرجوت

فضح الدكتور محمد فتحي سالم -أستاذ أمراض النبات والتكنولوجيا الحيوية جامعة المنوفية- أكذوبة حكومة الانقلاب العسكري حول فطر الإرجوت الموجود في القمح الروسي، ووجود حدود آمنة منه، كاشفًا عن أنه من أخطر الفطريات النباتية نظرا لاحتوائه على أخطر أنواع السموم التي تضر بصحة الإنسان.
وأضاف سالم -في حواره ببرنامج «القاهرة 360» على قناة «القاهرة والناس»- أن السموم الموجودة في فطر الإرجوت غير قابلة للتلاشي، وتسبب بتر الأطراف الناتج عن قصور وصول الدماء إليها.
وأجرى سالم تجربة على الهواء على فطر الإرجوت، حيث قام بوضعه داخل وعاء وأضاف عليه الماء كي يثبت أن فطر الإرجوت لا يمكن أن يذوب في المياه كما ادعى البعض.

وحاول مسئولو الانقلاب قلب الحقائق وادعاء أن فطر الإرجوت ليس خطيرا وأن القمح الروسي المزمع استيراده به فطر الإرجوت في حدود آمنة.

محاكمة حنفي!

من جانبه دعا الخبير المائي نادر نور الدين، إلى ضرورة محاكمة خالد حنفي وزير التموين السابق بسبب قمح الإرجوت.

وقال نور الدين عبر حسابه على “فيس بوك”: “خالد حنفي ينبغي محاكمته عدة مرات، احتجاج روسيا على رفض مصر لشحنات قمحها المصاب بالإرجوت ومن قبلها أمريكا كلها تداعيات لإقناع خالد حنفي لوزير الزراعة ورئيس الوزراء لقبول قمح الإرجوت وصدور القرار فعلاً“.

وأضاف: “هذا الرجل كان يفضل صالح التجار حتى على صالح الوطن سواء خارجيًا أو نهبًا للمال العام داخليًا، والنتيجة وقف روسيا لاستيراد السلع الزراعية من مصر حتى نسمح بدخول الإرجوت مرة أخرى“.

خطورة الإرجوت

وقال نور الدين، إن سبب رفض حكومة الانقلاب لشحنات القمح، هى أن نسب 0,5% من فطر الإرجوت معمول بها في الدول الأوروبية، ولكن النسب المصرية تقضي بانعدام وجود الفطر فى القمح نتيجة لسميته الشديدة على الحوامل وتسببه فى السرطان.

وبين «نور الدين»، خطورة فطر الإرجوت، حيث إن النسب الأوروبية التي تسمح بوجود بـ 0,5% من الفطر، وهذا لأن المواطن الفرنسي لا يستهلك سوى 60 كيلو جرام فقط، إنما المواطن المصري يستهلك نحو 3 أضعاف هذا الرقم، أي حوالي 182 كيلو جرام، لذا فهذه النسب من فطر الأرجوت “غير مقبولة“.

ويرى مراقبون أن تخوف عصام فايد، من مصير وزير التموين المقال من حكومة الانقلاب «خالد حنفي»، هو السبب الرئيسي في إصدار قرار التعامل مع الأقماح المصابة بفطر “الأرجوت”.

 

الإمارات والسيسي يسعيان لـ”دويلة نفطية” شرق ليبيا ويدعمان تحركات حفتر.. الجمعة 16 سبتمبر. . العالم يغلق أبوابه أمام المحاصيل المصرية

الإمارات والسيسي يسعيان لـ"دويلة نفطية" شرق ليبيا

الإمارات والسيسي يسعيان لـ”دويلة نفطية” شرق ليبيا

السيسي ليبيا

الإمارات والسيسي يسعيان لـ”دويلة نفطية” شرق ليبيا ويدعمان تحركات حفتر.. الجمعة 16 سبتمبر. . العالم يغلق أبوابه أمام المحاصيل المصرية

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*مصر تؤيد تحركات حفتر

أكد وزير الخارجية المصري، سامح شكري، دعم بلاده للجيش الوطني الليبي بكل ما يحمله من شرعية، وشدد على تأييد مصر التام لتحركات “خليفة حفتر”    للحفاظ على الأمن والاستقرار في ليبيا وتأمين الثروات البترولية الليبية.

وأضاف خلال تصريحات صحفية لدى وصوله الى نيويورك للإعداد لاجتماعات الدورة 71 للجمعية العامة للأمم المتحدة، أن  عبد الفتاح السيسي، سوف يشارك في قمة مجلس الأمن حول التطورات في الشرق الأوسط التي ستولي اهتماما خاصا بكل من سوريا وليبيا، مؤكدا أن مصر ستولي أهمية قصوى بخصوص ضرورة عودة الاستقرار إلى ليبيا وتحقيق الوفاق الوطني من خلال تنفيذ إتفاق الصخيرات ولفت الى حرص مصر على وحدة الأراضي السورية ودعم كل الجهود للتوصل لتسوية سلمية للأزمة السورية

من جهة أخرى احتشد العشرات من أبناء الشعب الليبى فى مدينة البيضاء فى تظاهرات  دعما للمشير خليفة حفتر  ، والعمليات العسكرية، التى يقودها   

ورفع المتظاهرون اليوم، الجمعة، لافتات شكر لعبد الفتاح السيسي الذى تحوم حوله الشبهات بتنفيذ طلعات عسكرية مشتركة مع الامارات لدعم الانقلابي “حفتر”   

 

 

*نجيب ساويرس: يا نطنش على الإرجوت.. يا مفيش قمح

علق رجل الأعمال المهندس نجيب ساويرس، على أزمة استيراد القمح المصاب بفطر الإرجوت.
وقال «ساويرس»، عبر حسابه الشخصى بموقع التواصل الاجتماعى «تويتر»، مساء اليوم الجمعة: “واضح خلاص يا نطنش على الإرجوت يا مفيش قمح.. وبالتالى مفيش عيش.. هو الإرجوت ده بيجيب صداع ولا إيه بالضبط ؟“.
وكان الدكتور عصام فايد وزير الزراعة قرر في 28 أغسطس منع دخول أي أقماح مستوردة من الخارج إلى مصر مصابة بأي نسبة من فطر الإرجوت.

 

*مصر تتصدر قائمة دول الإخفاء القسري.. إنجاز عالمي للسيسي

أحال الفريق الأممي المعني بحالات الاختفاء القسري، 766 حالة اختفاء قسري جديدة في 37 دولة إلى الدول المعنية، منها 483 في إطار النداءات العاجلة، بينها 131 حالة في مصر خلال الفترة بين 15 مايو 2015 وحتى 18 مايو 2016.
واستعرض الفريق الأممي اليوم الجمعة، في جنيف، تقريره السنوي الذي اشتمل على أنشطته خلال عام، والبلاغات والحالات التى بحثها.
وأكد أنه لا يجوز، وفقًا للمادة السابعة من الإعلان المتعلق بحماية الأشخاص من الاختفاء القسري، التذرع بأي ظرف مثل الحرب أو عدم الاستقرار السياسي أو الطوارئ العامة لتبرير عمليات الاختفاء القسري.
وأعرب الفريق الأممي عن قلقه البالغ من ازدياد حالات الاختفاء القسري في مختلف أنحاء العالم، خاصة في مصر وباكستان (321 إجراء عاجلاً فى الفترة المشمولة)، في ظل ما أسماه “اعتقاداً خاطئاً وهداماً بأن الاختفاء القسري أداة مفيدة لحفظ الأمن، ومكافحة الإرهاب أو الجريمة المنظمة“.
كما كشف عن أن عدد الإجراءات العاجلة التي أرسلها إلى الدول المعنية هذا العام، تفوق ثلاثة أمثال ما أرسله العام الماضي، وهو ما ضمنه في تقريره السنوي، مؤكداً أنه رغم العدد الكبير من البلاغات التي تصل الفريق، إلا أن ما يصل الفريق أقل من الحجم الفعلي للظاهرة، وأن ذلك يعود إلى خوف الأهالي في بعض الحالات من الإبلاغ عن الانتهاك، مشدداً على ضرورة دعم الأسر وأعضاء المجتمع المدني كي يتمكنوا من مساعدة الفريق.
وأكدت رئيسة الفريق، حورية سلمي، أنه لا يوجد حد زمني قصير للاختفاء القسري، وأن أي احتجاز سري مهما قصر ينبغي أن يتم إعلام الأسر بأسرع وقت عنه.
وردت مصر بأن “هناك جهاتٍ تقوم بتضليل الفريق بإرسال حالات ليست مختفية وتعلم هذه الجهات أنه لا أساس لادعاءاتها، وأن الأشخاص الذين تزعم اختفاءهم متواجدون بشكل قانوني في أماكن احتجاز، إما قيد إجراءات قضائية أو تحريات“.
وعلقت الولايات المتحدة الأمريكية على نتائج الفريق، بأنه على الأنظمة القمعية التى تمارس الإخفاء القسري ضد معارضيها أن تذلل العقبات أمام إجراء تحقيقات شفافة لتوضيح مصير من يتم إخفاؤهم، مشيرة إلى أن بعض هؤلاء يتعرض للتعذيب لفترات طويلة ومنهم من يقتل في صمت ودون حصول الأسرة على أي مستند رسمي، وضربت المثل بمصر وسورية كأنظمة قمعية تستخدم الاختفاء القسري ضد معارضيها.
وناقش الفريق المعني بالاعتقال التعسفي، في جلسته التي عقدت الثلاثاء الماضي، تقريره السنوي عن الفترة من 1 يناير إلى 31 ديسمبر 2015، وتبنى مبادئ وتوجيهات الأمم المتحدة الأساسية بشأن حق أي شخص من المحرومين من حريتهم بالتوقيف أو الاعتقال لإقامة قضايا أمام المحاكم“.
وستصبح هذه المبادىء التي تغطي جميع حالات الاعتقال وكل الجماعات والأفراد بما في ذلك الفئات الأكثر ضعفاً، أداة رئيسية في القانون الدولي لحقوق الإنسان لتعزيز وحماية أي شخص من الاحتجاز السري؛ أو الاعتقال المطول، أو الاختفاء القسري، وتعطي هذه المبادىء إرشادات للدول بشأن المبادىء التي ينبغي أن تستند عليها القوانين والإجراءات المنظمة للحق في إقامة الدعوى أمام المحكمة لممارسة هذا الحق ممارسة فعلية.
مصر في الواجهة السوداء
وأثناء جلسة الثلاثاء الماضي، وجّه الفريق انتقادات شديدة لمصر بسبب حرمان المعتقلين السياسيين من حق المحاكمات العادلة، وعدم تنفيذها للآراء التي تبناها الفريق المعني بالاحتجاز التعسفي بإطلاق سراح المحتجزين تعسفياً والمقدمة بشأنهم بلاغات للفريق، وبينهم أطفال.
ولم يختلف رد مصر على هذه الانتقادات عن ردودها السابقة والمعتادة، حيث اتهمت الفريق بتبني آراء سلبية عن ردود مصر على الحالات المحتجزة تعسفياً.

 

*الإمارات و”السيسي” يسعيان لـ”دويلة نفطية” شرق ليبيا

في مباركة دولية للولايات المتحدة وإيطاليا؛ للسيطرة على “الجيش” والنفط بدأ تقرع طبول التقسيم في الجارة ليبيا، بمشاركة عربية تقودها الإمارات ورفيقها السيسي بيد “المشير” خليفة حفتر.

حيث قال الصحفي البريطاني ديفيد هيرست: إن مصر والإمارات تعملان على اقتطاع دويلة تابعة لهم في المناطق النفطية في شرق ليبيا، بينما ينهمك باقي الليبيين في قتال ما يسمى بـ”تنظيم الدولة” وتنفيذ توصيات باولو سييرا المستشار العسكري “الإيطالي الجنسية” لمبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا مارتن كوبلر.

وتناول الكاتب البريطاني، ديفيد هيرست، في مقال له في موقع “ميدل إيست أي” البريطاني، المخطط الذي تنفذه كل من مصر والإمارات في ليبيا، وكيف يتصرف الغرب في البلد الذي يعاني من أزمة أمنية وعسكرية وسياسية.

وفي مقاله أكد هيرست أن البلدين يحاولان جاهدين الحيلولة دون وصول الإسلاميين إلى السلطة في ليبيا، رغم أن حكومة الوفاق ليست إسلامية، إلا أن مصر والإمارات تحاولان إسقاطها لمجرد أن الجماعات المسلحة المحسوبة على الإسلاميين خضعت لسلطتها.

وقال: “لذلك فإن من حق الميليشيات المساندة للحكومة التي رعت تشكيلها الأمم المتحدة أن يشعروا بأنهم يطعنون في الظهر ويتعرضون للخيانة والغدر”.

وعن دور الغرب في ليبيا قال هيرست : إن “بريطانيا وفرنسا وإيطاليا قامت فعليا بتأجير امتيازاتها ومصالحها في ليبيا إلى دول عربية في المنطقة عمدت إلى وضع أجنداتها هي موضع التنفيذ. يذكر هنا أن المشير السابق الآخر، عبد الفتاح السيسي، كان قد أعلن مباشرة بعيد انقلابه على النظام الديمقراطي في مصر أن قتال الجماعات الجهادية في شرق ليبيا، هو أولى أولويات سياسته الخارجية”.

وأضاف: “صحيح أن كاميرون وساركوزي لم يعودا في السلطة، ولكن قواتهما الخاصة ماتزال توفر الحماية الشخصية لحفتر، بينما تصدر حكومتاهما البيانات المنددة بتحديه للحكومة المعترف بها دوليا في طرابلس. فيما لو قدر لحفتر أن يهيمن فسوف يكون كل ما جنيناه أننا استبدلنا الطاغية القذافي بطاغية آخر”.

وقال عن قوات حفتر التي يدعمها الغرب، إلى جانب الإمارات ومصر، إن قوات حفتر لم يحصل بتاتا أن شاركت في أي قتال ضد تنظيم الدولة في سرت، بل لا يقاتل هذا الرجل سوى من يتصدون لتنظيم الدولة في شرق ليبيا. كل همه هو محاربة الحكومة في طرابلس، والتي تدعي البعثة الأممية دعمها.

وأشار إلى أن “أعماله، مثل أعمال تنظيم الدولة الإسلامية، تستهدف إقناع الليبيين بأن المجلس الرئاسي الذي تشكل برعاية أممية، والذي يحظى باعتراف دولي وكذلك حكومة الوفاق الوطني المنبثقة عنه لن يسمح لها بالسيطرة على أي من هياكل الدولة ومؤسساتها، وأنه، أي حفتر، بإمكانه أن يمد سلطانه وأن يوسع دائرة نفوذه غربا”.

تسليم مفتاح

ويسعى الغرب إلى تقسيم ليبيا في دور أكثر خبثا، حيث صرح باولو سييرا قبل يومين أن “إيطاليا تلعب دورا مهما في ليبيا باعتراف المجتمع الدولي”، في إشارة إلى عدم سقوط اتفاقية “لوكيربي” التي وثعها القذافي ومكن الايطاليين من التحكم في الأمن والنفط الليبين، ومنها أكد قائد الانقلاب في مصر “عبد الفتاح السيسي” في زيارتيه لإيطاليا على استعداده للتعاون شريطة السماح له بأخذ جزء يسير من “الكعكة”

ويعتني “سييرا” عناية خاصة بمصراتة وسرت ودرنة حيث تتركز القبائل ومشروع الثورة وقواتها المتمثلة في حركات كأنصار الشريعة، وتسلم من الأجهزة الأمنية المعينة من حكومة “الوفاق” في المدن الثلاث تقريرا عن آخر التطورات الأمنية في ليبيا، في ظل زعم البعثة عن محاربتها “داعش” التي سبق وأعلن أحمد قذاف الدم رعايته لشبابها “المخلص” على حد قوله بالتزامن مع حادث مقتل 22 قبطيا مصريا في سرت منسوب إلى داعش تنفيذه.

ويشارك أغلب المبعوثين للدول الغربية الدور ذاته للبعثة الأممية، فقد أعلن قبل ساعات المبعوث الامريكي الخاص الي ليبيا “جوناثان وينر” دعم واشنطن لاستئناف صادرات النفط في ليبيا حال ذهبت هذه الإيرادات إلى حكومة الوفاق.

وقال وينر في تصريح لوكالة فرانس برس الفرنسية إن إنتاج النفط لابد أن يتم في جميع أنحاء البلاد لتوليد الإيرادات اللازمة لدفع رواتب المواطنين ودعم الحكومة في تقديم الخدمات.

وزعم أن التصدير يجب أن يكون وفقا لعقود قانونية تذهب عوائدها إلى البنك المركزي في طرابلس.

 وحذر “وينر” من أن انتاج النفط في حال استخدم لزيادة دخل الحكومة وبموافقتها فإن المجتمع الدولي لن يتخذ أي إجراء، ولوح بعصا العقوبات مجددا قائلا: “لكن إذا تم تحويل النفط لمصلحة مجموعة معينة أو لحسابات مصرفية جديدة أو لجهات لم يكن لها عقود، ستنفذ الولايات المتحدة قرارات مجلس الأمن بهذا الشأن”.

 

 

* أمن الشرقية يقتحم القرين بعد مسيرة رافضة للانقلاب

اقتحمت قوات أمن الانقلاب مدينة القرين بالشرفية بعدد من المدرعات والسيارات فى محاولة لإرهاب وترويع أهالى المدينة، بعدما خرجت مسيرة تهتف بسقوط الانقلاب وتجدد العهد مع الشهداء والمعتقلين فى استكمال النضال الثورى بكل سلمية حتى عودة جميع الحقوق المغتصبة.
وذكر شهود العيان أن قوات أمن الانقلاب بأعداد كبير اقتحمت المدينة من جهة كوبري الصنايع وانتشرت فى الشوارع.

وكان ثوار مدينة القرين قد انتفضوا صباح اليوم فى مسيرة جابت عددًا من الشوارع والأحياء وسط تفاعل ومشاركة من جموع الأهالى، مطالبين برحيل السيسى وعصابته والإفراج عن المعتقلين والقصاص لدماء الشهداء ووقف نزيف الانتهاكات والعبث بمقدرات البلاد.

 

* عبد الله سمير.. معتقل ينتظر الموت بسبب الإضراب و”المارفان

تدهورت صحة المعتقل “عبدالله سمير” الصحية منذ ما يقارب أسبوع، إثر إضرابه عن الطعام الذي بدأه مع المعتقل “عبدالله جمال” منذ 3 سبتمبر الماضي، وتم نقله إلى المستشفى، وهناك حاول الأطباء تعليق محاليل لإنقاذه، إلا أنه رفض، فتركوه بالمستشفى نائما على “البلاط”، دون أي فرش لينام عليه.
وقام أحد الضباط بتهديده بوضعه في الحبس الانفرادي ومنع دخول الطعام أو غيره من الخارج، ليضرب عن الطعام كما يشاء دون أن يعلم أحد عنه شيئا، حسب قول الضابط، الذي قال له: “تاكل ماتاكلش مفيش حاجة هتفرق معانا، تشرب ماتشربش إن شا الله تشرب بنزين حتى“.
وعلى الرغم من أن عدة ترحيلات وصلت من سجن الزقازيق إلى السويس، إلا أن إدارة السجن مستمرة في تعنتها رافضة ترحيله و”عبدالله جمال”، ولا يستطيع ذويهما التواصل معهم.
الجدير بالذكر أن “عبدالله سمير” حالته الصحية لا تسمح له بالإضراب، لأن ذلك قد يتسبب بدخوله في غيبوبة تهدد حياته، فهو مصاب بمرض نادر يسمى المارفان” وهو عبارة عن اضطراب يصيب الأنسجة الضامة المسؤولة عن قوة وتماسك العظام والعضلات والأوعية الدموية، ويؤثر على الرئتين والجهاز العصبي وقد يسبب ضيقا بالتنفس، كما يؤدي لمضاعفات بالعين و الرقبة والقلب وفقرات الظهر . وهو مرض مزمن ليس له علاج، ولكن توجد بعض الأدوية و التمارين التي يجب القيام بها لتقليل مضاعفات المرض فقط ولكنها لا تمنعه، كما يحتاج لإجراء عملية جراحية.
ويسبب المرض لصاحبه الإصابة بالدوار والغثيان وإجهاد بالقلب من أقل مجهود، كما يصاب بحالات إغماء تهدد حياته، وقد يتسبب الإغماء في وفاته، وهو بحاجة دائمة إلى شرب السوائل.

 

 

* الدولار يسجل 12.75 جنيهًا للبيع في السوق السوداء

سجلت أسعار الدولار في السوق السوداء خلال تعاملات، اليوم الجمعة، ما بين 12.70 جنيهًا للشراء، و12.75 جنيهًا للبيع،
بينما سجل سعر الدولار الأميركي أمام الجنيه المصري في التعاملات البنكية 8.83 جنيهات للشراء و8.88  جنيهات للبيع.
وبلغ سعر صرف اليورو نحو 9.92 جنيهات للشراء، 10.05 جنيهات للبيع، فيما بلغ متوسط سعر صرف الجنيه الإسترليني أمام الجنيه المصري نحو 11.73 جنيهًا للشراء، و11.87جنيهًا للبيع.
وسجل سعر الفرنك السويسري نحو 9.07 جنيهات للشراء، 9.20 جنيهات للبيع، فيما حقق «100» ين ياباني نحو 8.6983 جنيهات للشراء، و8.7247 جنيهات للبيع.

 

 

* مش هنشحن”.. حملة إلكترونية لمواجهة ارتفاع أسعار “كروت الشحن

بعد نحو أسبوع من مصادقة قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي، على قانون القيمة المضافة”، الذي من شأنه رفع أسعار السلع والخدمات في السوق المحلية، أطلق نشطاء عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، حملة إلكترونية لمواجهة ارتفاع أسعار خدمة الاتصالات.
الحملة التي رفعت شعار “مش هنشحن”، أطلقتها حملة إلكترونية، معروفة باسم ثورة الإنترنت”، والتي طالبت بدورها بضرورة الوقوف ضد زيادة أسعار الخدمة الجديدة التي قد تصل إلى 22% بعد تطبيق الضريبة والامتناع عن شراء وشحن كروت المحمول.
و”ثورة الإنترنت”، حملة إلكترونية، انطلقت في مصر، في فبراير 2014، نجحت في استقطاب نحو مليون مستخدم لها، عبر موقع فيسبوك؛ لمواجهة غلاء خدمات الاتصالات في مصر مع سوء الأداء.
ودعت الحملة أيضًا، إلى الامتناع عن شراء كروت شحن الخدمة، ودفع الفواتير، نهائيًا، إلا للضرورة، بداية من يوم 30 سبتمبر الجاري، على أن يتم إغلاق الهواتف المحمولة لمدة 3 ساعات من التاسعة مساءً حتى 12 مساءً، بتوقيت القاهرة، من تاريخ الانطلاق ذاته.
قانون القيمة المضافة
وفي ردها على استفسارات عملائها، عبر صفحتها الرسمية بموقع “فيسبوك”، بشأن زيادة أسعار تقديم الخدمة، قالت شركة أورانج للاتصالات (خاصة)، إنها “لم ترفع الأسعار، بل إن الواقع أن قانون القيمة المضافة تم الموافقة عليه (حكوميًا) وفرض تطبيقه من جهة الدولة يوم ٨ سبتمبر الجاري، ووفقًا للقانون فضريبة المبيعات الحالية تم استبدالها بضريبة القيمة المضافة“.
وأضافت الشركة أن “أي اختلاف في السعر ما هو إلا الفرق بين الضريبتين، وأن ضريبة القيمة المضافة ستطبق على كل الخدمات”، مشيرة إلى أنه “من المنتظر إعلان طريقة التطبيق على كارت الشحن في الأيام القادمة، بنسبة 22% كضريبة جديدة“.
و”القيمة المضافة”، ضريبة مركبة تفرض على الفرق بين سعر تكلفة السلع والخدمات وسعر بيعها للمستهلك النهائي.
وتبلغ نسبة ضريبة القيمة المضافة 13%، وسط توقعات بإيرادات إضافية للخزينة العامة بنحو 20 مليار جنيه (2.25 مليار دولار) خلال العام المالي 2016/2017.

 

 

*مطالب روسيا لعودة الطيران… وما نفذته مصر

قال مسؤول بوزارة الطيران المدني، اليوم الخميس، إن مصر نفذت نحو 90% من الطلبات التي تقدمت بها روسيا لاستئناف حركة الطيران بين البلدين، والتي توقفت منذ أكتوبر الماضي على إثر تحطم طائرة ركاب روسية عقب إقلاعها من مطار شرم الشيخ في مصر.

وأضاف المسؤول، الذي فضل عدم ذكر اسمه، في تصريح لأصوات مصرية، “قائمة الطلبات التي تقدم بها الجانب الروسى تم تنفيذها.. وانتهينا منذ فترة من تنفيذ أغلبية الشروط وأرسلنا إليهم خطاباً رسمياً بهذا“.
كانت روسيا أعلنت تعليق رحلاتها الجوية إلى مصر، على خلفية تحطم طائرة ركاب روسية بوسط سيناء في أكتوبر الماضي ما أدى إلى مقتل جميع من كانوا على متنها البالغ عددهم 224 شخصا، مع وجود احتمالات بتعرض الطائرة لتفجير.
وقدمت موسكو لمصر توصيات تشمل ملاحظات ومقترحات لتشديد الإجراءات الأمنية المتعلقة بسلامة الطيران، وقالت إن عودة الطيران بين البلدين يعتمد على “سرعة الجانب المصري في الوفاء بمتطلبات أمن المطارات المقدمة“.
وأشار المسؤول إلى أن الجزء الوحيد المتبقي من شروط الجانب الروسي هو ميكنة أبواب دخول الموظفين مع وضع كاميرات مراقبة، واتخاذ إجراءات لدخول العاملين من بوابات إلكترونية.
وأوضح أن وزارة الطيران المدني بدأت في تنفيذ طلب ميكنة بوابات دخول الموظفين، مشيرا إلى أنه سيتم استكماله خلال فترة قصيرة.
الطلبات الروسية
وقال المسؤول إن أبرز الطلبات التي تقدمت بها روسيا كانت تأمين وجبات الطعام التي تصعد للطائرات من المطابخ الموجودة في المطار، موضحا أنه بناء على ذلك الطلب تم وضع أجهزة فحص بالأشعة في المطابخ، ووضع حراسة أيضا تتولى فحص الوجبات قبل صعودها للطائرات مع وضعها فى كاونترات موصدة بالرصاص الذي لا يفتح إلا على الطائرة مع مرافقة رجل أمن للوجبات من المطابخ حتى الطائرات.
وتابع أنه تم تشديد الرقابة على حقائب الركاب خلال عملية نقلها من صالات السفر حتى الطائرات، حيث تم وضع أجهزة للكشف عن الحقائب بالأشعة مع وجود كلاب بوليسية لفحصها وقت خروجها من صالات السفر في المنطقة الخلفية في أرض المهبط.
وتوضع الحقائب في حاويات يتم غلقها بالرصاص ويتم نقلها بحراسة أمنية إلى الطائرات حتى لا تتعرض لأي مراحل يشتبه فيها.
وأضاف أن الجانب الروسي طالب -زيادة عن باقي شركات الطيران الأخرىبتخصيص رجل أمن يرافق الركاب في سيارات الباص التي ستنقلهم بين الطائرات وصالات السفر والوصول، وقال إنه “تمت الموافقة عليه (الطلب) أيضا ونحن نسعى لاتخاذ كل ما يلزم لتأمين مطاراتنا وركابنا والسياح“.
وقال المسؤول إن من بين الإجراءات التي تم اتخاذها لضمان أمان المطارات هو الاتفاق مع شركة “كونترول ريسكس” البريطانية لتقييم الإجراءات الأمنية في مطارات مصر خاصة شرم الشيخ والقاهرة، مضيفا أن تقييم الشركة جاء جيدا وتم تنفيذ التوصيات التي أصدرتها.
وأشار إلى أن وزارة الطيران اتفقت كذلك مع شركة “فالكون” للتأمين وذلك لتأمين المطارات، مضيفا أن الشركة وضعت شروطا لتشكيل فريق ممن لهم بنيان جثماني قوي وذي خبرة في العمل الشرطي أو العسكري وقامت بتدريبهم بشكل مكثف للمساعدة في تأمين المطارات.
وأضاف أن الشركة ستبدأ عملها في مطار شرم الشيخ خلال أيام على أن تبدأ عملها بمطار القاهرة بداية من أكتوبر المقبل.

وأوضح أن روسيا تقدمت بشكل غير رسمي بطلب للسلطات المصرية بتخصيص صالات خاصة لركابها في المطارات المصرية، مضيفا أن مصر أعلنت موافقتها على هذا الطلب حال وجود كثافة في رحلات الطيران الروسية والتي تستلزم تخصيص صالات لركابها.
إجراءات إضافية
وقال المسؤول “بدأنا خطة طموحة لزيادة عمليات التأمين في مطارات مصر خاصة الرئيسية منها مثل القاهرة وشرم الشيخ والغردقة والأقصر وأسوان وبرج العرب مع التركيز على مطاري شرم الشيخ والقاهرة في البداية“.
وأوضح أن الخطة تتضمن تركيب رادارات فحص في حرم مطاري شرم الشيخ والقاهرة بتكلفة 45 مليون جنيه في شرم الشيخ و90 مليونا بمطار القاهرة.
وأشار إلى أن الرادارات تستطيع فحص أي أجسام متحركة أو ثابتة على مساحة 3 كم مربع وكشف أي مفرقعات أو مخدرات أو أي مواد تمثل خطورة على سلامة الركاب والمنشآت، وتنبيه رجال الأمن.
وأضاف أن خطة التطوير -والتي من المتوقع أن يتم الانتهاء منها خلال عدة شهور- تتضمن تركيب كاميرات ذكية داخل صالات السفر والوصول في المطارات تستطيع تحديد الأشخاص المشتبه فيهم حيث تطلق إنذارا يحدد مكان الشخص وصورته بعد دراسة سلوكه خلال فترة زمنية قليلة داخل صالات الوصول والسفر سواء كان في حالة ارتباك أو يقوم بأشياء مثيرة للريبة والشكوك.
استئناف الرحلات
وبحسب تصريحات سابقة لوزير النقل الروسي فإنه من المقرر أن تستأنف الرحلات الجوية بين روسيا ومصر على مرحلتين، الأولى سيتم خلالها استئناف الرحلات بين موسكو والقاهرة، أما في المرحلة الثانية فسيتم استئناف الملاحة الجوية بين موسكو وشرم الشيخ والغردقة.
وتضرر قطاع السياحة بشدة عقب سقوط الطائرة وحقق انكماشا بنسبة 18.7% خلال النصف الأول من العام المالي الماضي مقابل 43.7% نموا في الفترة المقابلة من العام قبل الماضي.
وقال المسؤول إن الشرطة ستتولى تأمين المطارات في كل الأماكن التي تمثل حساسية في تعامل شركة “فالكون” معها.
وأضاف “أعتقد أنه لا حجة لأي جانب لوقف استئناف حركة الطيران والسياحة إلى مصر بعد كل هذه الإجراءات الأمنية المشددة التي لا توجد فى أي مطار بالعالم“.
وأجرى وفد أمني روسي الأسبوع الماضي مراجعة لإجراءات التأمين في مطار القاهرة الدولي، في إطار خطة استئناف الطيران بين القاهرة وموسكو.
وقالت وزارة النقل الروسية، أمس الأربعاء، إن موسكو تخطط لإرسال وفد جديد من المفتشين في المستقبل القريب لتفقد إجراءات التأمين في المطارات المصرية.

 

 

*مؤرخ إنجليزي: صفقة نفط وغاز تقلب بريطانيا على مرسي

حكومة مرسي والإخوان المسلمين كانت تمثل عقبة خطيرة على صفقة الغاز والنفط. فاتحاد الشركات (كونسورتيوم) بقيادة بريتيش بتروليم( بي بي)  كان يساوم على  شروط مشروع “غرب دلتا النيل” على مدى سنوات، وظل يسعى للملكية المباشرة للموارد، والاستحواذ على 100 % من الأرباح”، بحسب المؤرخ والصحفي البريطاني مارك كيرتس.  وأضاف كيرتس في مقال بموقع هافينجتون بوست بنسخته البريطانية: “حكومة مرسي عرقلت ذلك، حيث اعترضت شخصيات قائدة على طلبات “بي بي“.
وأردف: “في منتصف 2013 قبل أسابيع من الانقلاب، كانت حكومة مرسي مرتبطة بمحادثات مع “بي بي” لطلب شروط أفضل“.
واستدرك: “ استحواذ السيسي على السلطة غير كل هذا، فالصفقة الجديدة في ظل النظام العسكري  تعرض على “بي بي”شروطا مفرطة السخاء، والأهم أنها أبعدت مصر عن نموذج المشاركة في الإنتاج الذي طالما كان يستخدم، والذي يتم فيه تقاسم الأرباح بين الشركات والدول المعنية بنسبة 80:  20، إلى  خطة ضريبية تخصخص قطاع الغاز المصري وتنقل  السيطرة والإشراف على المصادر الطبيعية إلى شركات خاصة
المقال المطول  المنشور بتاريخ 13 سبتمبر  الجاري يحمل عنوان “بريطانيا والحكام العسكريون بمصر، علاقة أخرى استثنائية خاصة“.
وجاء في سياق المقال: تم توقيع ذلك رغم إدراك بريطانيا الكامل تزايد القمع سنويا منذ تقلد السيسي سدة الحكم“.
وقالت الخارجية البريطانية في بيان لها في 2014: “وضع حقوق الإنسان تدهور في مصر عام 2013، بحسب الكاتب.
كما ذكرت الخارجية أن أوضاع حقوق الإنسان عام 2014 ظلت فقيرة ومتدهورة في بعض المجالات، لا سيما فيما يتعلق بحرية التعبير والتجمع.
وأشار تقرير أصدرته الخارجية البريطاني العام الجاري، إلى “زيادة تقارير حول حدوث حالات تعذيب ووحشية بوليسية واختفاء قسري، وتنامي القيود على حرية التعبير“.
وبالرغم من هذه المعلومات، والكلام للكاتب، قدم وزير الدفاع البرطاني مايكل فالون “اعتذارا صاعقا” لصالح القمع من خلال كتابته في صحيفة مصرية قائلا إن  “المصريين نبذوا كلا من الإرهاب والاستبداد“.
وأردف الصحفي البريطاني: “وفي ذات الأثناء، فإن رجلنا بالقاهرة السفير جون كاسون أقنع نفسه على ما يبدو أن مصر تبني دولة أكثر استقرارا ورخاء وديمقراطية“.

ونقلت وسائل إعلام مصرية عن كاسون قوله إنه يوافق على الإجراءات الأمنية الصارمة.

ورأى الكاتب أن الحكومة البريطانية تساند أنظمة قمعية لأنها تروج لسياسة خارجية موالية للغرب، وتوفر مناخا استثماريا جاذبا.

 

*غضب ببني سويف بسبب انقطاع مياه الشرب

سادت حالة من الاستياء والغضب مدينة بني سويف، اليوم الجمعة، خاصة أحياء بني سويف الجديدة، والرمد، ومنطقة ميدان المديرية، وشرق النيل بسبب انقطاع المياه لأكثر من 9 ساعات متواصلة وعدم إصدار الشركة أي بيان أو إخطار بانقطاع المياه.
فوجئ أهالي تلك المناطق بانقطاع مياه الشرب منذ الساعة الخامسة فجرًا دون سابق إنذار أو إعلان من الشركة.
وقالت منى محمود من أهالي منطقة بني سويف الجديدة إنَّهم فوجئوا بانقطاع المياه عن المنازل فجر اليوم دون سابق إنذار قبلها بمدة كافية.
وأضاف علي عبد الفتاح، بالمعاش: “إحنا مش عارفين نعمل أكل ولا شرب واتصلنا بالخط الساخن لشركة المياه دون جدوى“.
من جانبه، قال المهندس محمد سعيد نشأت رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي في بني سويف، إن المياه تعود تدريجيًا بعد إصلاح عطل حدث بشكل مفاجئ في محطة المياه الرئيسية بأبو سليم.

 

*بسبب مياه المجاري.. العالم يغلق أبوابه أمام المحاصيل المصرية

خلال الأيام الماضية أعلنت عدد من  الدول رفضها لاستيراد منتجات مصر الغذائية بسبب عدم مطابقتها للمواصفات العالمية، فمنذ ثلاثة أيام فقط، أشار تقرير من إدارة الأغذية والأدوية الأميركية، إلى اتخاذ إجراءات صارمة بشأن الفراولة المصرية، التي تسببت بالإصابة بمرض الكبد الوبائي فصيلة “إيه”  في ولاية فرجينيا الأميركية.

وأرجعت أميركا قرارها بمنع استيراد الفواكه مصرية إلي أن تلك الفواكه يتم ريها بمياه المجاري؛ مما جعل الولايات المتحدة تضع شروطًا جديدة صارمة بشأن غسيل الخضار المجمد الذي يصل إلى أميركا من مصر، ووجوب غسله بمياه نقية مفلترة.

السعودية تلحق بأميركا 

كشف مستوردون سعوديون عن إيقاف الهيئة العامة للغذاء والدواء لبعض الخضراوات والفواكه المستوردة من مصر؛ بعد أن أثبتت التحاليل عدم ملاءمتها للاستخدام الآدمي في وقت سابق من العام الجاري.
وأشار المستوردون في تصريحات صحفية إلى أن الهيئة سبقت إعلان وزارة الزراعة الأميركية في التوصل إلى ملاحظات على المنتجات الزراعية التي تأتي من بعض الدول ومنها مصر، مما اضطر التجار إلى إجراء عدة اتصالات مع جهات مصدرة مصرية لمعرفة أسباب ظهور تلك الحالات في الخضراوات والفواكه من أجل التوصل إلى تسويات للبدء في إجراءات تعويضية.
وأوضح مستورد الخضراوات المجمدة ماهر العقيلي أن هيئة الغذاء والدواء تتعامل بصرامة مع الواردات الغذائية رغم أن لديها اتفاقات مع العديد من الدول المصدرة للمنتجات تقضي بضرورة سلامة الشهادات الصحية التي تمنح لأي منتج غذائي خصوصا الخضراوات والفواكه.
كما منعت السعودية استيراد البطاطس المصرية، بعد ضبط مديرية تموين الإسكندرية كميات فاسدة في أسواق الجملة، بعد الكشف عليها وجدت أنها مرشوشة بمواد تسبب السرطان، في العام 2000.
وبعث مجلس الغرف السعودية خطابًا إلى مستوردي الخضار والفواكه يفيد بأن مديرية التموين بالإسكندرية ضبطت 350 عبوة بطاطس فاسدة في أسواق الجملة.

اليابان

ولم تكن ولاية فريجينا وحدها، التي أصدرت قرارًا بوقف استيراد الفراولة، حيث سبقتها اليابان بمنع استيراد الفراولة الطازجة من مصر؛ بدعوى إصابتها بـ”ذبابة البحر الأبيض المتوسط” والتي تعرف باسم “ذبابة الفاكهة“.

إثيوبيا

ومنعت وزارة الصحة الإثيوبية 11 مصنعًا للأدوية المصرية من التصدير إلى أسواقها بعد القيام بحملة تفتيش على المصانع المصرية، التي تصدر منتجاتها إلى السوق الإثيوبية، في يوليو الماضي.
ويُعتبر سوق الدواء الإثيوبي من أهم الأسواق التصديرية لمصر في القارة الإفريقية، وخاصة أنه ينمو بمعدل نمو 25% سنويًا.

روسيا والبطاطس

كما منعت الرقابة الروسية استيراد البطاطس المصرية في 9 أبريل 2015، بعد إصابتها بمرض العفن البني، على الرغم من قيام وزارة الزراعة بإنشاء مشروع يحارب العفن البني عام 1996، إلا أن المشروع يقتصر فقط على متابعة الأراضي التي تزرع محصول البطاطس المصدر للدول الأوروبية في بعض مناطق الدلتا فقط.

روسيا تلمح

ومن جهته قال عبد الحميد الدمرداش، رئيس المجلس التصديرى للحاصلات الزراعية، إن روسيا لم تبلغ مصر بوقف الاستيراد أو فرض أى حظر أو قيود بشأن الاستيراد من مصر بدعوى دخول شحنات غير مطابقة للمواصفات، لافتا إلى أن ما تردد فى هذا الشأن مجرد تلميح .
وأضاف رئيس المجلس التصديرى للحاصلات الزراعية: حجم الصادرات المصرية إلى السوق الروسى 600 ألف طن كحاصلات زراعية متنوعية تقدر بـ 270 مليون دولار.
وعن إمكانية أن تنفذ روسيا تلميحها بفرض قيود على الصادرات المصرية، أكد  الدمرداش، أن كل شئ جائز ولابد أن تتخذ مصر إجراءات فى هذا الشأن والاتصال بالجهات الروسية لمعرفة ملابسات ما يتردد.
وانتقد السفير جمال بيومي ، مساعد وزير الخارجية الاسبق ،موقف السلطات الروسية من حظر استيراد المنتجات الزراعية المصرية بشكل مؤقت ، مطالبا الحكومة المصرية بضرورة التفهم لأسباب تعليق الاستيراد والعمل علي حلها سريعا.
واوضح بيومي في تصريح صحفي أن الموالح المصرية “البرتقال” يتم تصديرها الي اكثر من منطقة ومنها الدول العربية والاتحاد الاوروبي، متوقعا ان يكون هناك علاقة بين منع استيراد القمح الروسي وبين حظر استيراد المنتجات الزراعية المصرية.
وشدد مساعد وزير الخارجية الاسبق علي ضرورة ان يلعب رجال السياسة دورا مهما في اعادة تصدير المنتجات الزراعية المصرية الي روسيا ، لافتا الي ان حظر استيراد المنتجات الزراعية المصرية قرار سياسي وليس لوجود عيوب فنية في جودة المنتجات المصرية.

المنتجات الخطرة
أصدرت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية «fda» تقريرًا وصفته بالخطير، تكشف فيه عن مفاجآت بشأن طعام المصريين، وتناول منتجات غير صالحة للاستخدام الآدمي، حيث تناول قائمة بأسماء شركات عالمية في العديد من الدول التي ستحظر استيراد المنتجات منها.
وكانت مصر من بين الدول التي حظرت الولايات المتحدة استيراد عشرات المنتجات الغذائية في مقدمتها الجبن الرومي، والملوخية المجمدة، والخضراوات والفواكه المجمدة، ومنتجات أخرى؛ بسبب تلوثها واستخدام مياه مختلطة بالصرف الصحي.

 

*ننشر قائمة المنتجات المصرية التي حظرت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية إستيرادها : فيها سم قاتل

أصدرت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية «fda» تقريرًا وصف بالخطير تكشف فيه عن مفاجآت بشأن طعام المصريين وتناول منتجات غير صالحة للاستخدام الآدمي.

وتناول التقرير قائمة كبيرة بأسماء الشركات المصرية وأنواع المنتجات التي تحظر دخولها الولايات المتحدة الأمريكية، وكانت المفاجأة أن معظم تلك المنتجات تمثل وجبات رئيسية للشعب المصري بمختلف طبقاتهم وبشكل دائم.

وفيما يلي قائمة بتلك المنتجات:

  1. الشركة العربية لمنتجات الألبان: جميع الأجبان تحتوي على بكتريا عنقودية (STAPHYLOCOCCUS AUREUS) تفرز سموم.
  2. جرين لاند: جبنة بيضاء اسطنبولي تحتوي على (سالمونيلا)
  3. الوكالات العالمية (ش. بطرس غالي، هليوبوليس): جبن (إي كولاي)

————

  1. فور إم (شبرا): جبنة رومي.
  2. حلايب لمنتجات الألبان: جبنة رومي.

————

  1. شركة الدلتا للحلويات والصناعات الغذائية – لبان.
  2. دريم : جيلي فراولة و كافة أنواع الجيلاتين.
  3. حلوى الرشيدي الميزان: مربى و جيلي وحلاوة طحينية.
  4. جولدن فودز: سيريال و كورن فليكس.
  5. الحرية للصناعات الغذائية: حلوى
  6. الشركة الوطنية للصناعات الغذائية (مصنعي مدينة السادات والمنصورية بالهرم): مشروبات غازية وغير غازية بنكهة البرتقال.

————

  1. ميل للعناية الشخصية: أملا زيت شعر

————

  1. مونتانا – الشركة المتحدة للصناعات الغذائية: بامية (تحتوي على المبيد الحشري السام PROFENOFOS)

———–

  1. النصر للأغذية المحفوظة: بامية طازجة ومجمدة (تحتوي على المبيد الحشري السام METHAMIDOPHOS)
  2. أميد فيردي للمنتجات الاورجانيك Amd Verde Organic House: نعناع مجفف ومطحون و خروب (تحتوي على مبيد حشري)
  3. أروماتيك للنكهات والمستخلصات: بابونج بودرة (أربع أنواع مبيدات حشرية)
  4. كولد ألكس (العامرية): بامية ولوخية وقلقاس مجمد (مبيد فطري CARBENDAZIM)
  5. دكتور أوليفي (منشية السادات): ليمون وزيتون مخلل (مبيد حشري LAMBDA-CYHALOTHRIN) 
  6. إمكو للزيوت: زيتون (مبيد حشري CHLORPYRIFOS)
  7. شركة المحاصيل المصرية: ملوخية (مبيدات حشرية THIOPHANATE-METHYL; ATRAZINE)
  8. المجموعة المصرية: ليمون مجفف (مبيد حشري PROFENOFOS)
  9. الخبراء المصريون الجوهري: زهرة الكاموميل (بابونج) (MALATHION)
  10. مجمدات الملوخية والسبانخ المجففة (FENVALERATE)

————

  1. أغذية شركة قها: تحديدا منتجات الخرشوف “تجهيز للاغذية غير مناسب وغير مطابق للمواصفات

————

جميع منتجات الشركات التالية:

  1. فرج الله
  2. حلواني للأغذية
  3. السوهاجي للأغذية
  4. المصرية الألمانية
  5. ادفينا “تجهيز للاغذية غير مناسب وغير مطابق
  6. المتحده للأغذية
  7. الدقهليه للأغذية
  8. الحرية للأغذية
  9. دلتا للحلويات
  10. جيفركس للأغذية المجمدة

 

 

*الظهور العلني لوريث مبارك يكشف نظام السيسي

جمال وعلاء مبارك يلتقطون سيلفي العيد في الشارع.. أحمد عز وشاهيناز النجار على اليخت في العيد.. وشباب مصر في السجون”، هذه مصر بعد خمس سنين ثورة يناير، “وكأن ثورة لم تقم كما كان يكرر الدكتور محمد البرادعي “، كما علق ناشطون.

ففي آخر أيام عيد الأضحى المبارك، ظهر نجلا الرئيس المخلوع حسني مبارك، علاء ووريثه جمال، وسط مجموعة مواطنين، يحتفلون معهما بالتقاط الصور “السيلفي”، بحي الشيخ زايد، بمدينة السادس من أكتوبر، ليثير الفيديو ردود أفعال مختلفة على مواقع التواصل، بين تهليل فلول نظام مبارك، وترقب مؤيدي السيسي، ومرارة شباب الثورة ومصابيها.

والتقط إعلام النظام مقطع الفيديو ونشره على نطاق واسع، وكان السباق صحيفة “اليوم السابع”، ونشر الفيديو تحت عنوان “#جمال_وعلاء_مبارك في الشيخ زايد وتزاحم المواطنين لالتقاط الصور معهما”.

لم يكن هذا الظهور الأول لجمال، فقد ظهر في حفل أوبرا لابنته فريدة وفي مدرستها، ولكن اللافت أن الفيديو قبل يومين من إعادة محاكمتهما في قضية التلاعب بالبورصة، فيما يراه مراقبون “شد ودن” لرجال نظام مبارك، لاستعراض الظهور العلني، وإحراج نظام السيسي، مع فارق التعامل بينهما وبين المعارضين الحقيقيين، والثوار الذين يختفون قسرياً.

أما أدمن صفحة “آسف يا ريس”، فحاول تشتيت الأنظار بعيداً عنهما، وكتب منشوراً مطولاً تحت عنوان “صداع جمال مبارك”، موجهاً حديثه لمن يروج الشائعات، كل فترة بترشيح جمال في انتخابات الرئاسة قائلاً “جمال مبارك مترشحش طول الـ30 سنة فترة حكم أبوه وهو في السلطة وفي عز التأييد المطلق للرئيس مبارك داخلياً وخارجياً، تفتكروا هيترشح دلوقتي بعد اللي عملتوه فيهم هو وأسرته طول الـ6 سنين اللي فاتوا، دول من سجن لسجن وقضية لقضية ؟”.
أما ربى، فرأت السبب أن الشعب ينسى بسرعة، فنشرت الفيديو وعلقت: “شعب مصر بينسى بسرعة! المصريون يلتقطون السيلفي مع أبناء الرئيس مبارك جمال وعلاء في مدينة 6 أكتوبر”.
وخالف عمرو أدمن “آسف يا ريس”، فكتب: “جمال مبارك وعلاء مبارك بيعيدوا في الشارع وشغالين تسويق لنفسهم بعد فشل السيسي والجيش في إدارة البلاد”.

وعلق “المعلم حنفي” على المشهد: “هو السيسي جه عشان كل الحرامية يرجعوا لوضعهم الطبيعي .. عودو إلى مواقعكم”، لكن محمد هاجم الشعب نفسه: “والشعب الاهبل الذي لا يستحق أن يناضل أحد من أجل كرامته يتصور معاهم سيلفي!”.

وعلق كريم: “- هرب أيمن نور .. وبقي جمال مبارك – هرب وائل غنيم .. وبقي جمال مبارك – هرب البرادعي.. وبقي جمال مبارك – هرب باسم يوسف .. وبقي جمال مبارك – هرب محمد محسوب.. وبقي جمال مبارك – هرب معتز مطر .. وبقي جمال مبارك”.

وسخر محمد: “بتاع العيش بيقولي هديك العيش ببلاش وتقول تحيا جمال مبارك، ولما قولتله قالي برده مش هديهولك ببلاش، معلش المخفي خرب بيوتنا”.

وسخرت منة: “المنظر اللي الناس استقبلت بيه علاء وجمال مبارك في أركان أكتوبر أول امبارح أحسن من استقبال الفاتحين .. كان ناقص يقولوا ازي بابا”؟
وكتب “موجز الأخبار” ” نزلوا ميدان التحرير وشتموهم في تويتر، والآن يتسابقون للتصوير سيلفي مع جمال وعلاء مبارك! #ننسى_بسرعة”.

وسخر إسلام متخيلاً جمال مبارك رئيساً للجمهورية: “البيان الأول للسيد جمال مبارك رئيس الجمهورية – كل اللي فات كان بابا اللي مخططله، وأنا اللي همسك البلد، وانا زي بابا بالظبط، في الشدة شديد، وفي القوة قوي … قوي قوي”.

 

 

*إيكونوميست: دستور 2014 ينص على عودة النوبيين إلى موطنهم والنظام يماطل

سلط تقرير لصحيفة “إيكونوميست” البريطانية  الضوء على عدم عودة النوبين الى اراضيهم الذين هُجِّروا منها أثناء بناء السد العالي برغم نص مواد دستور 2014 على ذلك.

ينحدر  النوبيون من حضارة أفريقية قديمة حكمت إمبراطورية كبيرة وسيطرت على مصر لفترة وجيزة ، ولآلاف السنوات عاشوا على ضفاف النيل من جنوب مصر إلى شمال السودان ،واخترقت المسيحية المنطقة في القرن الرابع الميلادي ، وفي القرن الخامس عشر والسادس عشر الميلادي تحول معظم النوبيين إلى الإسلام ، وعندما إنفصل السودان عن مصر عام 1956 إنقسم المجتمع النوبي بين البلدين.

وبالرغم من الجهود التي بذلت من أجل الحفاظ على الآثار النوبية إلا أن  الكثير منها جرفت بعيداً بعد إنشاء مجموعة من  السدود إنتهت بالسد العالي عام 1970 ، وتقع معظم بيوت أهل النوبة الآن تحت ما يعرف ببحيرة ناصر ،وأعيد تسكين عشرات الآلاف منهم  قسرياً ،ومنذ ذلك الحين همشوا إقتصادياً وسياسياً .

وتضيف الصحيفة أن ما يعرف بالقضية  النوبية تجيش في النفوس منذ عقود لكن الجيل الجديد من النوبيين تشجع بفضل الثورة المصرية ، وأصبح أكثر حزماً في الضغط من أجل تحقيق مطالبه ، وأبرزها الحق في العودة إلى المنطقة المحيطة بأرض آبائهم وأجدادهم.

وتشير الصحيفة إلى إعادة توطين حوالي 50.000 نوبي عام 1960 في كوم إمبو ،بمسافة تبعد عن  شمال أسوان ب 50 كيلو، و25 كيلو بعيداً عن النيل ،ووفقاً للتقديرات ارتفع هذا العدد الآن إلى 90.000 ،يشعر القليل منهم بالرضا عن  منازلهم الجديدة ، ويشتكي أهالي القرى من أن المنازل التي بنتها الحكومة أيلة للسقوط ،وعدم كفاية التعويضات التي حصلوا عليها ، لكن السبب الرئيسي للإعتراض هو إبتعاد المنازل عن النيل الذين لا يستطيعون العيش بدونه .

ويلفت التقرير إلى ما نص عليه دستور 2014 من حق لعودة أهالي النوبة المهجرين إلا أن محمد عزمي رئيس “إتحاد النوبة العام” يؤكد على مماطلة الدولة في تنفيذ وعودها ، في حين اختفى مشروع إعادة التوطين ، ويشترط قانون  أصدره عبدالفتاح السيسي ألا تكون القرى التي يرغب النوبيون في العودة إليها تحت سيطرة الجيش .

وترى الصحيفة أن المسئولين المصريين يخشون مطالبة النوبيين بالإستقلال يوماً ما إلا أن هناك دلائل قليلة على ذلك ، لكن ممارسات الحكومة تولد الإستياء ، والآن يعتقد الكثير من النوبيين في المادة 236 من الدستور في أنها وضعت من أجل الحصول على تأييدهم للدستور ، وبفضل الإنترنت ومن خلال الموسيقى والفن حاول النوبيون إحياء ثقافتهم ،كما أنهم نظموا الإحتجاجات ورفعوا الدعاوى القضائية ضد قانون السيسي ، وهو ما أدى إلى التوتر بين  النوبيين وبعضهم البعض

ويقول “عزمي”: الجيل القديم أكثر إستيعاباً للدولة ، كما أنهم أكثر وطنية ،ودعم العديد منهم بناء السد لأنهم إعتقدوا أنه مفيد للدولة ،وعلى الدولة أن تسمح لهم بالعودة إلى ديارهم”

 

*هآرتس : العملاق العسكري سبب الأزمة الاقتصادية في مصر

في تقرير لصحفية «هآرتس» الإسرائيلية، ناقش محلل الشئون العربية الإسرائيلي «تسفي برئيل» دور الجيش المصري في تراجع الاقتصاد. وذكر الكاتب أن الحكومة المصرية تعاني خسارات اقتصادية هائلة، بسبب الامتيازات التي يحظى بها الجيش.

تحدث الكاتب عن مدارس بدر الدولية، والتي تهدف -بحسب ما ذُكِر على موقعها الإلكتروني- إلى «توفير سلاح تعليمي لتلاميذ مرحلة رياض الأطفال والمرحلة الابتدائية المصريين وغير المصريين». التعبير بكلمة «سلاح» هنا ليس من قبيل الصدفة، فمدارس بدر الدولية تأسست من قِبل الجيش الثالث الميداني بمحافظة السويس، بهدف بناء شبكة تعليمية دولية تُدرِّس المناهج البريطانية والأمريكية.
ولكن ما علاقة الجيش بالمدارس والتعليم؟ يمكنك أن تسأل السؤال نفسه حول إعلان الجيش أنه سيقوم باستيراد ألبان للأطفال. وذلك بعد أزمة نقص ألبان الأطفال في مصر لشهور. حتى إن وُجِدت تلك الألبان، فإن أسعارها تصل إلى 60 جنيهًا مصريًّا، وهذا ثمن باهظ للغاية. جدير بالذكر أن الجيش سوف يبيعها بنصف هذا السعر، وفقًا لصحيفة «هآرتس».
وقد صرح اللواء محمد العصار وزير الإنتاج الحربي بأن الجيش يوفر السِلع الأساسية لينقذ المواطنين المصريين من غلاء الأسعار. لكن اللواء محمد العصار لم يفسّر لماذا يجب أن يكون المستورد هو الجيش، وليست شركة خاصة تخضع للرقابة.

تدخّل متزايد في الاقتصاد

نقل الكاتب عن تقرير لموقع مدى مصر يتناول المشروعات والمنتجات التي يتحكم فيها الجيش، والتي ستتضمن إنشاء الجيش مصنع إنتاج اللقاحات، واستيراد دعامات القلب، وتوفير الجيش للأدوية والمستلزمات الطبية لجميع كليات الطب، وتصنيع مئات الآلاف من عدّادات المياه، وتوفير بطاقات ذكية لموظفي الحكومة لمراقبة حركتهم أثناء العمل.
يقول الكاتب إن الجيش المصري دائمًا ما سيطر على نسبة من الاقتصاد المصري، والتي بلغت نحو 40% بحسب مصادر غير رسمية، كما تشير تقديرات أخرى إلى أن الجيش مسئول عن 20% من إجمالي الناتج المحلي سنويًّا. وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي قد صرّح قبل عام بأن الجيش يتحكم في 2% فقط من الاقتصاد المصري. لكن من الصعب تصديق ذلك، في الوقت الذي يقوم فيه الجيش ببناء أحياء سكنية، وإنشاء طرق رئيسية، والتحكم في 80% من أراضي مصر، بحسب بعض التقديرات.

وذكر الكاتب أنه من الصعب أن تجد أي قطاع من قطاعات الاقتصاد المصري لا ينخرط فيه جهاز مشروعات الخدمة الوطنية التابع لوزارة الدفاع. منذ استيلاء السيسي على السلطة عام 2013، ازداد تدخل الجيش في الاقتصاد؛ إذ منح السيسي الجيش تسهيلاتٍ في مجالات متعددة شملت الإعلام، والإسكان، والمياه، والإدارة المدنية، بالإضافة إلى سيطرة الجيش على آلاف الأفدنة من الأراضي الحكومية؛ لإنشاء مراكز تجارية.

امتيازات دون رقابة

بحسب صحيفة هآرتس، يمكن تلخيص الامتيازات التي يمتلكها الجيش، مقارنة بالشركات الحكومية أو الخاصة في ثلاث نقاط: الجيش مُعفى من الضرائب على الأرباح التي يحققها، ومن الرسوم الجمركية على السلع التي يستوردها، كما يمكن للجيش توظيف جنوده في هذه المشاريع، بالإضافة إلى دفع أجور منخفضة لهؤلاء الجنود دون الحاجة إلى إجراء مفاوضات حول اتفاقات العمل، أو مواجهة إضرابات العمال.
ظاهريًّا، قد يعطي ذلك ميزة اقتصادية كبرى لكل من الحكومة التي يمكنها الاقتصاد في النفقات، مع إقامة مشاريع بسرعة وكفاءة أكبر، وللجيش أيضًا الذي يمكن أن يستفيد من هذه الإيرادات الإضافية في تغطية نفقات شراء وتشغيل الأسلحة، بحسب ما ذكره التقرير.
وأشار الكاتب أن الميزانية المخصصة للجيش تقدّر بـ4.4 مليار دولار سنويًّا، لكن هذا الرقم يعتبر مجرد تقدير، إذ إنه لا يسمح للبرلمان أو للإعلام بالإشراف على ميزانية الجيش، أو نشر بيانات تتعلق بها. هذا بالإضافة إلى أن عائدات الجيش من المشاريع المدنية سرية أيضًا، فلا يعلم الشعب كم ينفق الجيش لشراء وحدات سكنية لضباطه، أو كم تخسر الدولة بسبب الإعفاء الضريبي الذي يتمتع به الجيش.
وفقًا لحساب نظريّ أجراه خبير اقتصاديّ مصريّ -لم يُذكَر اسمهاستنادًا إلى تقديرات متواضعة، فإن الجيش يشارك بنحو 18% من إجمالي الناتج المحلي، كما أن الحكومة المصرية قد خسرت  65 مليار جنيه في عام 2015 فقط، والتي كان من الممكن أن يتم إنفاقها على الخدمات الصحية، أو التعليم. هذه التقديرات نُشِرت على موقع سعودي، فلو كانت نُشرَت في صحيفة مصرية لاعتُقِل صاحبها.
وذكر الكاتب في نهاية التقرير أنه بالنظر إلى أسباب الأزمة في مصر، لا يمكننا إغفال دور «العملاق العسكري» الذي يتمتع بِحرية مطلقة، ويساهم بشكل واضح في انهيار الاقتصاد.

 

 

* أحدث إحصائية بأسماء المعتقلات على ذمة قضايا سياسية في مصر

38 معتقلة

(أقدم معتقلة في مصر، من معتقلات الجيزة )
1-
ساميه شنن

( من معتقلات المنصورة)
2-
يسرا الخطيب

(من معتقلات القاهرة-قضية بنات الأزهر)
3-
أسماء حمدي
4-
آلاء السيد
5-
هنادي أحمد محمود
6-
رفيدة إبراهيم
7-
عفاف أحمد عمر

( من معتقلات القاهرة-قضية السبع عماير)
8-
أسماء سيد صلاح
9-
سلوى حسانين
10-
صفاء حسين هيبة

( من معتقلات القاهرة-قضية مؤسسة بلادي)
11-
آية حجازي
12-
أميرة فرج

( معتقلة سوهاج )
13-
هيام علي علوي

( معتقلة الإسماعيلية)
14-
إيمان مصطفى

(من معتقلات المنصورة)
15-
هبه قشطة

( معتقلة بني سويف)
16-
إسراء خالد

(من معتقلات القاهرة-قضية مجلس الوزراء)
17-
شيماء أحمد سعد
18-
عبير سعيد محمد

( من معتقلات دمياط)

19-روضة خاطر
20-
إسراء فرحات

( من معتقلات القاهرة)
21-
ساره محمود رزق

( من معتقلات القاهرة-المعادي)
22-
هالة عبد المغيث
23-
هالة صالح

( من معتقلات القاهرة)
24-
دعاء نبوي
25-
هاجر محمود

(من معتقلات الجيزة)
26-
رنا عبدالله
27-
ساره عبدالله

(من معتقلات القاهرة)
28-
جميلة سري الدين

(من معتقلات الدقهلية)
29-
أمينة الشريف

(من معتقلات دمياط)
30-
جهاد عبدالحميد طه

(من معتقلات القاهرة)
31-
مروة سيف الدين

(من معتقلات القاهرة)
32-
ندى أشرف

(من معتقلات الجيزة)
33-
بسمة رفعت

(من معتقلات القاهرة)
34-
فوزية الدسوقي

(من معتقلات سوهاج)
35-
ش.ع.م

(من معتقلات القاهرة)
36-
سناء سيف

(من معتقلات القاهرة)
37-
شيماء حمدان

(من معتقلات الفيوم)
38-
فاطمة علي جابر