Sunday , 27 September 2020
خبر عاجل
You are here: Home » Tag Archives: باكستان

Tag Archives: باكستان

Feed Subscription

فساد قضاة وعسكر الانقلاب. . الاثنين 4 مايو. . يحموك في كنكة وارتفاع الأسعار

الاسعار الشعبفساد قضاة وعسكر الانقلاب. . الاثنين 4 مايو. . يحموك في كنكة وارتفاع الأسعار

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*قوات الانقلاب تطلق قذائف ثقيلة علي قرى الشيخ زويد

أكد شهود عيان ، أن الارتكازات العسكرية على الطريق الدولى منذ قليل ، مساء الإثنين، تطلق قذائف عشوائية من مدفعية ثقيلة ،من نوع “هاوتزرعلى القرى الجنوبية لمدينة الشيخ زويد بسيناء.

 

*هجوم مسلح على معسكر “الأحراش” برفح

أطلق مسلحون مجهولون مساء اليوم الإثنين، قذائف صاروخية على معسكر الأحراش برفح.

وحسب ما أعلنته مصادر أمنية أن قوات الأمن اشتبكت مع المسلحين، ولم ترد أنباء عن إصابات أو جرحى حتى كتابة تلك السطور.

بينما أغلقت قوات الأمن بشمال سيناء، الطريق الدولي “العريش-رفح”، بعد الهجوم على معسكر الأحراش التابع لقوات الأمن المركزي بمدينة رفح.

يُشار إلى أن مدينة رفح تشهد حالة من الاستنفار الأمني المكثف خلال الفترة الماضية، في ظل تكرار أعمال الهجوم على المناطق العسكرية.

 

*فتوى قضائية باحتفاظ مبارك وأسرته بمزايا الرئاسة

أصدرت الجمعية العمومية لقسمي الفتوى والتشريع بمجلس الدولة المصري فتوى بأحقية الرئيس المخلوع حسني مبارك وزوجته في الاحتفاظ بكافة مزايا الرؤساء السابقين وأسرهم، رغم أنه ما زال يحاكم بقضية فساد.


وقال مصدر قضائي إن الجمعية العمومية للفتوى والتشريع (جهة قضائية تفصل في الأمور الخلافية بين المؤسسات الحكومية) أقرت اليوم الاثنين بأحقية أسرة الرئيس المخلوع مبارك ممثلة فيه وزوجته سوزان ونجليه علاء وجمال بالاحتفاظ بكافة مزايا الرؤساء السابقين وأسرهم.

ووفق الفتوى، فإن مبارك يتمتع أيضا بالأوسمة ومعاش الرئاسة التي يتقاضى قيمتها شهريا.

وجاءت الفتوى، بحسب المصدر القضائي، “بعد تلقيها طلبا مباشرة من الشؤون القانونية بمؤسسة الرئاسة للفصل في مدى أحقية مبارك وزوجته بمزايا الرؤساء السابقين“.

وتتزامن هذه الفتوى مع احتفال مبارك بعيد ميلاده الـ87 حيث تجمع عدد من أنصاره أمام مستشفى المعادي العسكري ورفعوا لافتات كتب عليها “بنحبك يا ريس“.

ويأتي قرار الجمعية رغم استمرار نظر قضية فساد يحاكم فيها مبارك بتهمة الاستيلاء على المال العام فيما يعرف بقضية القصور الرئاسية.

وكانت محكمة مصرية قضت بعدم جواز نظر دعوى تتهم مبارك بالمسؤولية عن مقتل متظاهرين خلال ثورة يناير 2011 التي أطاحت بحكمه.

 

*13 مليون دولار منحة سعودية لدعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة في مصر

قال السفير أحمد قطان سفير السعودية بمصر ومندوبها الدائم بالجامعة العربية، إن بلاده وقعت اليوم الإثنين اتفاقية منحة لمصر بقيمة 100 مليون جنيه ( 13.28 مليون دولار) لدعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

وأضاف قطان، في بيان له اليوم الإثنين، أنه سيتم من خلال هذه الاتفاقية تمويل عدد من المشروعات التي تساهم في خلق فرص عمل ومكافحة البطالة ودعم للصناعات والأنشطة الصغيرة والمتوسطة، مشيرا إلي أن هذه الاتفاقية هي جزء من منحة المملكة لمصر المخصصة لهذا الغرض والبالغ مقدارها 200 مليون دولار.

ووفقا للبيان،وقع هذه الاتفاقية نيابة عن لجنة إدارة المنحة، المهندس حسن بن محمد العطاس مدير عام إدارة العمليات بالصندوق السعودي للتنمية، والمهندس محمد همام المشرف على إدارة التعاون مع الهيئات والمنظمات الدولية بوزارة التعاون الدولي المصرية، وعن الصندوق الاجتماعي للتنمية بمصر، سها سليمان الأمين العام للصندوق.

وأعلنت 4 دول خليجية في مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري (مصر المستقبل) بشرم الشيخ ( شرق مصر) الشهر الماضي، عن تقديم 12.5 مليار دولار دعم جديد للاقتصاد المصري في صورة استثمارات ومساعدات وودائع بالبنك المركزي.

وحصلت مصر وفقا للحساب الختامي للعام المالي الماضي 2013/2014 الذي بدأ قبل عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي من الحكم بيومين، على 95 مليار جنيه (12.6 مليار دولار) منحا ومساعدات خارجية أغلبها من الإمارات والسعودية والكويت، منها 6 مليار دولار ودائع من هذه الدول، وقالت الحكومة ممثلة في وزارة المالية في وقت سابق أن العام المالي الجاري 2014/2015، لن يشهد نفس الزخم من المنح التي وردت العام السابق.

 

 

*خازوق السيسي في الثروة المعدنية: ذهب “السكرى” يسافر للدمغ فى كندا ولا يعود

قال رئيس قرية البضائع بمطار القاهرة الدولي حمدي القاضي، إن كميات الذهب التي يتم جلبها من منجم السكري لتصديرها إلى كندا بهدف تنقيتها لا تعود إلى ميناء القاهرة الجوى مرة أخرى.

وأضاف القاضي أنه خلال الفترة الماضية خرجت كميات كبيرة من الذهب الخام عن طريق الجو إلى كندا لتنقيتها ودمغها بالدمغة العالمية، لكنها لم تدخل البلاد عن الطريق الجو، كما لم يتم الإعلان عن عودتها مرة أخرى للبلاد عن طريق المواني البرية أو البحرية.
وأوضح القاضي، أنه على الرغم من صدور قرار بحظر تصدير الذهب المصري، إلا أن القرار تم إلغاؤه مرة أخرى وعادت الأمور إلى طبيعتها، وكل ما يلزم شحنات الذهب للخروج من البلاد هو موافقة مصلحة الدمغة والموازين، وهيئة الثروة المعدنية بوزارة البترول، وهو ما تم بالفعل على جميع الشحنات التي خرجت من مطار القاهرة الدولي عن طريق قرية البضائع.

يشار إلى أن شحنات كبيرة ومتعددة خرجت من ميناء القاهرة الجوي بشكل دوري على مدار الشهور الماضية كان من بينها شحنة بوزن 503 كيلو، تبعها شحنة أخرى بوزن 400 كيلو، وتم شحنهم مباشرة إلى كندا عبر الخطوط الجوية الفرنسية، وغيرها من الشحنات بأحجام متقاربة.

 

*محكمة مصرية تقضي بإعدام 5 متهمين في “مذبحة كرداسة” غرب القاهرة

قضت محكمة مصرية، اليوم الإثنين، بإعدام 5 من المتهمين في القضية المعروفة إعلاميا باسم “مذبحة كرداسة”، غرب القاهرة، بحسب مصدر قضائي.

وقال المصدر إن محكمة جنايات الجيزة، برئاسة القاضي محمد ناجي شحاته، قضت اليوم، بإعدام 5 من المتهمين، في إعادة محاكمتهم، بالإعدام شنقا، وذلك في حكم أولي قابل للطعن.
وأوضح المصدر أنه سبق للمحكمة ذاتها أن قضت بالإعدام على المتهمين الخمسة، في 2 فبراير/ شباط الماضي، ضمن 183 صدر بحقهم حكما بالإعدام، إلا أن الحكم السابق كان غيابيا، نظرا لهروب المتهمين.
وتابع: “عقب القبض على المتهمين الخمسة، تمت إعادة محاكمتهم طبقا لما ينص عليه القانون المصري، لتصدر المحكمة اليوم، حكمها السالف ذكره“.

وصدرت الأحكام ضد المتهمين، بعد إدانتهم بتهمة الاشتراك في “مذبحة اقتحام مركز شرطة كرداسة، التي راح ضحيتها 11 شرطيا من قوة القسم والتمثيل بجثثهم، بالإضافة إلى الشروع في قتل 10 أفراد من قوة مركز الشرطة، وحرق عدد من السيارات والمدرعات التابعة له وحيازة أسلحة نارية ثقيلة”، وذلك عقب فض اعتصام أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي في ميدان رابعة العدوية شرقي القاهرة، في أغسطس/ أب 2013.

وكان القاضي ناجي شحاته، في 2 فبراير/شباط الماضي أصدر حكما بالإعدام بحق 183 متهما، ومعاقبة حدث بالحبس 10 سنوات، وبراءة اثنين، وانقضاء الدعوى لاثنين آخرين لوفاتهما في القضية المعروفة إعلاميا بـ”مجزرة كرداسة”، وهي مدينة بمحافظة الجيزة المجاورة للعاصمة القاهرة.

وفي إحصاء لوكالة الأناضول استند إلى أحكام قضائية صدرت بحق معارضين منذ عزل مرسي في 3 يوليو/ تموز 2013، وحتى حكم اليوم، صدرت أحكام إعدام قابلة للطعن بحق 471 شخصا، فيما تم تنفيذ حكم إعدام نهائي واحد بحق محمود رمضان في 7 مارس/ آذار الماضي.

 

*حالتى وفاة وتسمم العشرات من جنود الأمن المركزى بدمياط

ذكر شهود عيان أن العشرات من جنود قوات الأمن بدمياط أصيبوا بحالات تسمم بسبب وجبات الطعام وأنباء عن وفاة إثنين من الجنود.
وأفاد شهود العيان أن أكثر من عشر سيارات اسعاف هرعت إلى معسكر قوات الأمن بطريق دمياط الجديدة وحملوا العشرات من الجنود إلى مستشفى الطوارئ ومستشفى الأعصر بدمياط ومستشفى كفر سعد المركزى.
جدير بالذكر أن ميلشيات أمن الإنقلاب بدمياط تفرض طوقا من السرية على الواقعة وتجرى عمليات اسعاف المصابين فى سرية تامة وتأمين من الشرطة للمستشفيات لعدم دخول الصحافيين .

 

*نائب عام الانقلاب يحظر النشر في تورط مستشارين وضباط بقضية فساد

قرر النائب العام الانقلابي حظر نشر وتداول أي معلومات خاصة بالتحقيقات التى تجريها نيابة أمن الدولة العليا، حول تورط مدير نيابة مدينة نصر أول، وشقيقه عضو نيابة النقض، وضباط شرطة، وآخرين، في أكبر قضية فساد واتجار في الأثار.

تضمن قرار النائب العام، حظر تداول المعلومات الخاصة بالقضية، بكافة وسائل الإعلام المرئية، والمسموعة، والمطبوعة، والإلكترونية، ووكالات الأنباء المحلية والدولية، مع الالتزام بما تصدره النيابة العامة من بيانات حول تطور التحقيقات.

وبرر النائب العام قرار حظر النشر، بالحفاظ على سرية التحقيقات التي ما زالت تجريها نيابة أمن الدولة العليا، برئاسة المستشار تانر الفرجاني، المحامي العام الأول، ومنع التأثير على الجهات المختصة خلال جمعها للمعلومات.

 

*الدمايطة يحاصرون وزير “كهرباء الانقلاب” اعتراضًا على ارتفاع الفواتير

حاضر العشرات من مواطني دمياط المهندس محمد حامد شاكر وزير الكهرباء فى حكومة الانقلاب، تنديدًا بارتفاع أسعار الكهرباء مناشدين بعدم قطع الكهرباء فى فصل الصيف والذى يمثل موسمًا صناعيا وخاصة للعاملين فى مجال الأثاث وصناعات الألبان والحلويات، جاء ذلك خلال زيارة الوزير الانقلابي اليوم لمحافظة دمياط

جدير بالذكر أنها المرة التى تشهد فيها حصار المواطنين لوزراء الانقلاب، بعد حصار رئيس وزراء الانقلاب من قبل عمال وصناعى الخشب مطالبينه بعد الوقوف مع رجال الأعمال ضد الورش الصغيرة بالمحافظة.

 

*ميلشيات الانقلاب تقتحم قرية أم دينار بالجيزة

اقتحمت مليشيات الانقلاب العسكري، منذ قليل اليوم الاثنين، قرية أم دينار بشمال الجيزة، واعتقلت اثنين من معارضي حكم العسكر، وما زالت الحملة مستمرة حتى الآن.

 

* وزير التموين: صرف 4 كيلو جرام بوتاجاز لكل مواطن شهرياً على البطاقة

أكد الدكتور خالد حنفى، وزير التموين والتجارة الداخلية، أن الوزارة أعدت مقترحا بشأن توزيع البوتاجاز على البطاقات بكمية تتراوح ما بين 3 و4 كيلو شهريا لكل مواطن، وأنه جارى التنسيق مع وزارة البترول بشأن ذلك لإصدار قرار من مجلس الوزراء لتطبيق هذه المنظومة

 

وأضاف وزير التموين، خلال لقائه بالصحفيين اليوم، أن الهدف من توزيع البوتاجاز بالكيلو جرام هو حصول كل مواطن على حقه من دعم البوتاجاز، فمثلا الأسرة المكونة من 4 أفراد قد تحصل على كمية تزيد على وزن الأسطوانة وهو 12.5 كيلو جرام، فسيتم إعطاؤها أسطوانتين على أن يتم خصم الكمية الزائدة من حقها فى الشهر التالى، وكذلك خلال حصولها على الكميات المقررة لها فى الشهور الأخرى، لافتا إلى أن تطبيق توزيع البوتاجاز من خلال البطاقات يسهم بشكل كبير فى وصول الدعم إلى مستحقيه وسيقضى على السوق السوداء.

 

*12 مايو.. وقفة احتجاجية لأئمة الأوقاف للمطالبة بزيادة رواتبهم

أعلن العشرات من أعضاء حركة “أبناء الأزهر الأحرار”، عن تنظيم وقفة احتجاجية أمام وزارة أوقاف الانقلاب يوم 12 مايو الجاري للحصول على متطلبات الأئمة التي تجاهلها وزير أوقاف الانقلاب والذي لم تصدر عنه إلا وعود كاذبة.
وقالت الحركة، في بيان لها اليوم الإثنين: إنه في تصريح للوزير الأوقاف على الفضائيات والصحف قال: (الأيام القادمة ستشهد طفرة في رواتب الأئمة ابتداء من يناير 2014) الحد الأدنى لكبير الأئمة والخطباء 2500 جنيه، الحد الأدنى للإمام والخطيب الدرجة الأولى 2200 جنيه مصري، الحد الأدنى للإمام والخطيب الدرجة الثانية 2000 جنيه، الحد الأدنى للإمام والخطيب الدرجة الثالثة 1800 جنيه.

وأكدت الحركة أن هذه الأرقام التي أعلن عنها وزير أوقاف الانقلاب لم يطبق منها شيء حتى الآن.. وأنها للتسويق الإعلامي وفقط.

 

*بالأسماء.. استئناف الإسماعيلية تؤيد إخلاء سبيل 23 من رافضي الانقلاب

أيدت محكمة الاستئناف العالي بمحافظة الإسماعيلية -اليوم الاثنين- قرار محكمة الجنايات بإخلاء سبيل 23 من رافضي حكم العسكر، وحبس كل من أحمد دندراوي أحمد، ومحمد السيد سليمان خمسة عشر يوما.

 

كانت مليشيات الانقلاب العسكري الدموي قد اعتقلت 23 من رافضي حكم العسكر قبل عام من الآن على خلفية المشاركة في الفعاليات السلمية المناهضة لحكم العسكر، المفرج عنهم هم:

 

1.مؤمن منصور عبد الله إخلاء سبيل بكفالة 1000 جنيه.

2.محمد إسماعيل محمد إخلاء سبيل 1000 جنيه.

3.أيوب عبد السيد أيوب إخلاء سبيل 1000 جنيه.

4.أحمد فوزي فايز إخلاء سبيل 1000 جنيه.

5.وائل علي حسن إخلاء سبيل 1000 جنيه.

6.عمرو مدحت محمد إخلاء سبيل 1000 جنيه.

7.محمد عبد الرحمن محمد إخلاء سبيل 2000 جنيه.

8.محمود محمد غانم إخلاء سبيل بـ2000 جنيه.

9.محمود السيد عطية إخلاء سبيل 2000 جنيه.

10.إبراهيم محمد سالم إخلاء سبيل 2000 جنيه.

11.عبد الرحمن محمد علام إخلاء سبيل 2000 جنيه.

12-محمد عبد الرحيم عبد المنعم إخلاء2000 جنيه.

13-حسين ذكي محمد إخلاء سبيل 2000 جنيه.

14-السيد عبد الفتاح مصطفى إخلاء سبيل 2000 جنيه.

15-محمد محمد سليمان إخلاء سبيل 2000 جنيه.

16-هاني يوسف شحاتة إخلاء 2000 جنيه.

17-حمد حسن عويس إخلاء بـ2000 جنيه.

18-عصام إبراهيم عوض إخلاء بـ2000 جنيه.

19-يوسف نبيه يوسف إخلاء سبيل بـ2000 جنيه.

20-الحسن محمد حسن إخلاء بـ2000 جنيه.

21-أحمد إبراهيم خليل إخلاءبـ2000 جنيه.

22-محمد محمد عبد العزيز إخلاء بـ2000 جنيه.

23-إبراهيم محمد حسن إخلاء بـ2000 جنيه

 

*خازوق الفشلة ” .. أزمة بنزين تضرب مدن وقرى بني سويف

شهدت محافظة بنى سويف، اليوم الإثنين، عودة أزمة البنزين، حيث شهدت محطات الوقود بقري ومدن المحافظة تكدس للسيارات والدراجات البخارية أمام المحطات

وقال سائق: إنه يتعرض لخسائر كبيرة بسبب أزمة الوقود واختفاء بنزين 80 ، 90 من المحطات قائلاً:” كنا بنملي جراكن بنزين عشان يومين الأزمة اللي زي دول، مضيفا “مفيش 80 ولا 90 وبنمون 92 “.

وأضاف أخر “يرضي ربنا إني أدفع ” 70 و80 جنيه ” في “التموينةبعد ما كنت بأدفع 30 جنيه متابعا:” حالنا واقف ومفيش شغل ولو رحت الموقف لسه هستني الدور “. 

وقد شكا صاحب محطة وقود – تأخر حصص الوقود للمحطة، قائلا ” مش مشكلتي لما ييجي يكون البنزين اللي داخل المحطة ناقص ، ويخلص من الساعة 7 ولا 8 الصبح ، متابعا:”معندناش حاجه اسمها نملي الجراكن في وقت الأزمة “. 

وتبريرًا للموقف زعم قال شعبان عبد العال وكيل وزارة تموين بني سويف: إن انخفاض المواد البترولية يرجع إلى نقص الحصة الواردة للمحافظة في الفترة الأخيرة من وزارة البترول.

 

*مسيرات ومعارض “الخازوق” تجتاح الإسكندرية للتنديد بحكم العسكر

نظم طلاب كليتي العلوم والزراعة بالإسكندرية، اليوم الإثنين، مسيرة احتجاجية طافت أرجاء المجمع للمطالبة بالإفراج عن زملائهم المعتقلين، مؤكدين استمرار التصعيد داخل الكليات لحين إسقاط الانقلاب ومحاكمة كافة قادته وعودة الشرعية.
ورفع المشاركون فيها صورًا للطلاب المعتقلين من أبناء الجامعة، مرددين هتافات تطالب بإسقاط حكم العسكر ووقف الملاحقات الأمنية لمعارضي الانقلاب، وتندد بانتهاك قوات الأمن للحرم الجامعي والاعتداء على مظاهرات الطلاب.
كما نظم طلاب كلية الهندسة معرض صور وجداريات في ساحة الكلية، تضامنًا مع زملائهم المحبوسين من مختلف الكليات واعتراضًا على الأحكام المشددة بحقهم وعلى القمع الأمني للطلاب.
ودوّن الطلاب لفظ “الخازوق” على جدران وأسوار الجامعة في الإسكندرية، في إطار الحملة التي دشنوها تحت هذا الشعار لمناهضة السلطات الحالية، والتعبير عن حالة تردي الأوضاع المعيشية للشعب المصر في عهد الانقلاب العسكري.

 

*تقرير: 500 ألف بلطجي يصنعون دولة الرعب في مصر

رصد تقرير للمركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية، ارتفاع معدلات الجريمة في مصر بدرجة كبيرة خلال الستة أشهر الماضية، خاصة جرائم القتل والسرقة بالإكراه وسرقة السيارات وحوادث الاغتصاب والتحرش، فيما تصاعدت حوادث الجنايات بصفة عامة في عدد كبير من المحافظات.
وكشف التقرير عن وجود أكثر من 500 ألف بلطجي ومسجل خطر في محافظات مصر، يرتكبون كل يوم شتى أنواع الجرائم بمقابل مادي، حيث تحولت “البلطجة” إلى مهنة” ولديها قوة وعتاد لبث الخوف في نفوس الآمنين.

وأشار التقرير إلى أن هناك ما يقرب من 4 آلاف قضية موجودة داخل أدراج القضاء، من بعض الأهالي ضد شخصيات معروف عنها الإجرام، كما أن هناك نسبة مماثلة ترفض التقدم ببلاغات خوفا من بطشهم.
مكاتب تأجير البلطجية
وكشف أن هناك مكاتب موجودة في عدد من المحافظات، خاصة القاهرة والجيزة والقليوبية والإسكندرية، تحت مسمى “شركات تصدير واستيراد”، لكنها في الحقيقة مكاتب لتأجير البلطجية مقابل 500 جنيه في الساعة الواحدة.
ورصد التقرير تصدر العاصمة نسبة انتشار البلطجة، وأنها لم تعد مقصورة على الأحياء الشعبية، بل انتشرت كذلك فيما يسمى بـ”الأحياء الراقية” كمناطق المعادى والمهندسين والدقي، حيث قام بعض الأغنياء بتأجير بلطجية لحمايتهم من السرقة والتعديات.
جيوش البلطجية
ومن بين المناطق التي انتشرت فيها البلطجة، القاهرة، وسجلت في مقدمة القائمة مناطق: “عزبة أم قرن” و”أبوحشيش” و”الهجانة” ومنطقة “الجيشة” في المقطم، وهي مناطق يوجد فيها العديد من الهاربين من أحكام قضائية، كما أنها تأوي تجار المخدرات والسلاح، حيث يوجد بها حوالى 20 ألف بلطجي، وأيضاً منطقة “وادي حوف” بحلوان والتي تحوي نحو ألف مسجل خطر، فضلاً عن منطقة الدويقة ومدينة السلام والدرب الأحمر وبولاق أبو العلا ومناطق مشهودي في حي السيدة زينب.
فيما أكد مسؤول أمني تصاعد أعمال العنف والبلطجة خلال السنوات الأخيرة، بسبب حالة الانفلات الأمني التي شهدتها البلاد.
وأضاف المسؤول الأمني، أنه في ظل الانكسارات والتدهور في القطاعات المختلفة، تزايدت معدلات الجريمة بشكل مخيف، وهو ما أكده تقرير مصلحة الأمن العام بوزارة الداخلية، منوهاً إلى أنه مع زيادة معدلات الجريمة زادت تجارة السلاح والمخدرات، وتصاعدت حدة السرقات، وأصبح المواطن يرى الرعب يوميا، مع تزايد أعمال البلطجة في الشارع التي وصلت إلى حد مهاجمة الآمنين في بيوتهم وعلى الطرق وفرض إتاوات، مما سبب رعبا في الشارع وعلى الطرق السريعة، حيث ظهر بوضوح أن هناك جيشا من البلطجية كان يوظفهم النظام السابق وانتشر الأمر في معظم المحافظات، حتى أصبحت الظاهرة وكأنها أمر طبيعي يتعايش معه الناس من كثرة تجاوزات البلطجية.
وقال الخبير الاقتصادي الدكتور حمدي عبدالعظيم إن أحداث العنف التي شهدتها مصر أثرت على نواحٍ كثيرة، وإن انتشار الفوضى في الشارع وتصاعد حدة الاحتجاجات له أثر كبير على عدم الاستقرار، منوها إلى أن البلطجة أصبحت، في ظل تردي الحالة الأمنية، منتشرة بشكل كبير في كل مكان، ووصلت إلى داخل المدارس والجامعات.​

 

*أنباء عن تحالف عسكري سعودي تركي باكستاني واستبعاد السيسي

كشفت مصادر عربية مطلعة، عن وصول الترتيبات الأولية لإعلان صيغة للتحالف “العسكري” والدفاعي بين ثلاث دول إقليمية إسلامية هى “السعودية وباكسان وتركيا” بدون مصر، إلى مراحلها شبه النهائية وتنتظر الضوء الأخضر السياسي من الدول الثلاث للإعلان عنها عبر مجلس دفاع مشترك ومناورات عسكرية ضخمة مشتركة

وبحسب موقع رأى اليوم، فقد علم من مصدر واثق الإطلاع بان كل من السعودية وتركيا وباكستان بدأت التحضير ثلاثيا لاتفاق إستراتيجي عسكري وصفته مصادر رأي اليوم بأنه ” غير مسبوق” وتنضج تفاصيله خلف الأضواء والكواليس.

اللافت جدا في هذا السياق، أن هذا المشروع الذي تجاوز سيناريو التحضير الورقي والإرادة السياسية قد يولد بعيدا وبصورة غامضة عن مصر وقائد انقلابها عبد الفتاح السيسي

وكان رئيس الوزراء الباكستاني نواز شريف قد زار السعودية مؤخرا والتقى العاهل الملك سلمان بن عبد العزيز بعد الجدل الذي أثارهداخل السعودية- قرار البرلمان الباكستاني الامتناع عن الانضمام إلى تحالف عاصفة الحزم ضد الحوثيين في اليمن.

وأثار القرار الباكستاني حالة غضب عارمة وسط دوائر القرار السعودية لكن زيارة نواز شريف تضمنت إيضاحات وشروحات للجانب السعودي تركزت على وجود عدد كبير جدا من الباكستانيين الشيعة في الجيش الباكستاني، الأمر الذي أخذه بالاعتبار البرلمان عندما قرر عدم المشاركة في تحالف عاصفة الحزم

في خطوة لاحقة عرض شريف على السعودية المساندة في تشكيل اتفاقية شاملة للأطر الدفاعية العسكرية مبديا الاستعداد لدعمها فيما “طورالسعوديون الإقتراح لاحقا لضم تركيا .

الاتصالات “الدفاعية” انطلقت خلف الأضواء بين الرياض وأنقرة وإسلام آباد بدعم حماسي من الرئيس التركي رجب طيب آردوغان واستعداد سعودي لتوفير الدعم المالي

الجانب السعودي بدا مستعدا لتحويل مخصصات مالية كان قد رصدها لما سمي العام الماضي بـ”جيش الخليج الموحد”ورئاسة الأركان الثلاثية إلى المشروع الجديد.

وتتفاعل الاتصالات الفنية تحت عنوان المشروع الثلاثي بأبعاد عسكرية وفي سياق التدريب والتأهيل والمناورات المشتركة وتبادل الخبرات الدفاعية وعلى أساس التقدم بتصور حول قيادة دفاعية مشتركة لثلاثة دول إسلامية تمثل “المكون السني”.

 

*تأجيل محاكمة 119 من رافضي الانقلاب بسوهاج لجلسة الغد

أجلت محكمة جنايات سوهاج، اليوم الإثنين، محاكمة 119 معارضًا للنظام، من بينهم 52 بالخارج، لجلسة غدا الثلاثاء لاستكمال سماع مرافعات دفاع المتهمين، بدعوى إحداث العنف والشغب مع قوات الشرطة ومقاومة السلطات،عقب أحداث فض اعتصامي رابعة والنهضة في 14 أغسطس من عام 2013، تعود أحداث القضية إلى 14 أغسطس عام 2013، عقب فض اعتصامي رابعة والنهضة، حيث دارت اشتباكات قوات أمن الانقلاب ومؤيدي الشرعية بمحيط ميدان الثقافة بمدينة سوهاج.

 

*نشطاء ساخرين من طرح الانقلاب شققًا 34 مترًا للشباب: “يحموك في كنكة

فى الوقت الذي تمنح حكومة الانقلاب عشرات الأفدنة بلا ضابط أو مقابل لإقامة المشروعات ذات رءوس الأموال الإماراتية والسعودية، تطرحبلاخجل – فى الوقت نفسه شقق سكنية للشباب بمساحة 34 مترًا، مطالبة الشباب بضرورة تغيير ثقافتهم السكنية والقبول بالأماكن الضيقة، وأعلنت هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، مؤخرًا، وجود وحدات سكنية “في مشروع إسكان اﻷولى بالرعاية” بمساحة 34 مترا، مشيرة أنه تم تخصيص 2496 وحدة سكنية بنظام اﻹيجار بقيمة 125 جنيها شهريا ولمدة 7 سنوات قابلة للتجديد، موضحا أنه تم تسليم عقود المرحلة اﻷولى من المشروع ، وجار تخصيص 3546 وحدة أخرى

وفى السياق، برر فتحي السباعي، رئيس بنك الإسكان والتعمير، هذا الطرح قائلاً: «أزمة الإسكان موجودة وستظل موجودة في كل دول العالم»، مطالبًا الشباب بتغيير ثقافته السكنية، والقبول بشقة 35 مترا بدلا من المساحات الكبيرة.

وقال «السباعي»، خلال مؤتمر صحفي، الأربعاء الماضي: «لو أنني أمتلك قرار منح الوحدات السكنية، فالقبول بحجرة أو شقة ستوديو أفضل من أن تعيش 4 عائلات في شقة واحدة سخرية النشطاء أثار هذا الطرح وما أعقبه من تصريحات للمسئولين فى حكومة الانقلاب سخرية النشطاء حيث تعدد ت تعليقاتهم الساخرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” وكان أبرزها شقق الحكومة 34 مترًا .. يحموك فى كنكة “34.. ده مقاس جزمة يابيه لا مؤاخذة، كدة كتير والله يا بيه ده تبذير “.

كما سخر أحد النشطاء قائلاً:” خلاص أنا كدة هتجوز بس كل واحد فينا هيقعد فيها يوم ” ، فيما علق ناشط آخر بالقول: لا تصلح لتربية الطيور وليس للسكن، وقال آخر ساخرا: هل تلك المساحة بالبروزات والمناور.

كما تداول الكثير من النشطاء التصريحات بنشر مقطع من مسرحية الهجمي للفنان محمد صبحي والتي في أحد مشاهدها كان يعيش في شقة لا تصلح للنوم وكان يسند بابها بقدمه حتى لا يفتحه أحد

في سياق متصل، قال وزير الصناعة والتجارة فى حكومة الانقلاب منير فخري عبد النور فى سبتمبر الماضى، أن الحكومة منحت شركة إماراتية حق استصلاح 150 ألف فدان تحت زعم زراعة البنجر لتوفير احتياجات المصنع وزعم عبد النور، في بيان صحفي ، أن المشروع يعد من أكبر المشروعات الاستثمارية الزراعية في مصر، ويهدف إلى سد الفجوة الغذائية حيث تعد مصر من أكبر الدول المستوردة للسكر على مستوى العالم

وفى نفس السياق حصلت الشركات الإماراتية على امتيازات عديدة للاستثمار في مصر، منذ الانقلاب العسكري

 

وفى السياق، كشف رجل الأعمال الإماراتى سعيد سالم السويدان، فى مارس الماضى أنه سيوقع اتفاقية مع وزارة زراعة الانقلاب لاستصلاح 152 ألف فدان

يذكر أن دولة الإمارات هي الداعم الرئيسي للانقلاب العسكري على الرئيس محمد مرسي، وأكثر الدول التي قدمت منحا وأموالا لقادة الانقلاب العسكري بلغت عشرات المليارات من الدولارات.

 

*أسعار الخضراوات والفواكه نار.. والطماطم في المقدمة بـ300%

تجتاح موجة من الغلاء أسعار الخضراوات والفاكهه متأثرة بأزمة نقص السولار وارتفاع تكاليف النقل والحفظ في التلاجات، فضلا عن ارتفاع أعباء المزارعين، وقلة الكميات المطروحة في الأسواق، إضافة إلى التغيرات المناخية بحسب ما أوضح عدد كبير من التجار.

تصدرت الطماطم قائمة الارتفاعات بالمقارنة بمعدلها الطبيعي لتتراوح بين 8 إلى 12 جنيها باختلاف المحافظات والأسواق بين المدن والمراكز والقرى البعيدة، بينما ترواح سعر كيلو البامية من 20 إلى 25 جنيها، وسجلت البسلة 5 جنيهات، والكوسة بين 4 إلى 5 جنيهات، والثوم من 5 إلى 7 جنيهات، والفلفل الرومي 5 جنيهات، والليمون 10 جنيهات، والبطاطا من 4 إلى 5 جنيهات.

كما شهدت أسعار الفاكهة ارتفاعات؛ حيث ترواحت أسعار البرتقال بين 4 إلى 6.5، بينما ارتفع الموز الى 6 جنيهات، فيما سجل التفاح الأخضر 11جنيها ، والفراولة 6 جنيهات.

من جانبه قال يحيى السني، رئيس شعبة الخضر والفاكهة بالغرفة التجارية: إن أسعار الطماطم ارتفعت بنسبة 300%، مؤكدا أن أغلب الكميات المعروضة في الأسواق غير صالحة للاستهلاك الآدمي، بسبب إصابتها بفيروس أدى إلى تلف 70% من المحصول، ما أدى إلى انتشار الحشرات داخلها.

وأشار إلى أن أزمة الطماطم سوف تستمر لمدة شهر ونصف على الأقل، حتى يتم طرح محصول الموسم الجديد.

وأكد “السني” -في تصريحات لموقع “الوطن، الموالي للانقلاب- أن هناك أسبابًا أخرى لارتفاع سعر الخضر بصفة عامة منها أزمة السولار، وارتفاع أسعار الكهرباء والمياه اللازمة للثلاجات وأسعار النقل.

 

تنفيذ حكم الإعدام بحق محمد قمر الزمان القيادي الإسلامي ببنغلاديش

إعدام محمد قمر الزمان

إعدام محمد قمر الزمان

تنفيذ حكم الإعدام بحق محمد قمر الزمان القيادي الإسلامي ببنغلاديش

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

نفذت السلطات البنغالية، اليوم السبت؛ حكم الإعدام بحق مساعد الأمين العام لحزب الجماعة الإسلامية “محمد قمر الزمان، والذي أصدرته في وقت سابق محكمة جرائم الحرب الدولية، التي تأسست في بنغلاديش عام 2010 للتحقيق بجرائم الحرب، إبان حرب الاستقلال عام 1971.

نفذ حكم الاعدام في سجن بالعاصمة البنغلاديشية دكا بالزعيم الاسلامي محمد قمرالزمان بعد ان ادين بتدبير مجزرة اثناء حرب الاستقلال عن باكستان عام 1971.

وكان قمرالزمان القيادي في حركة الجماعة الاسلامية قد أدين بارتكاب جرائم ابادة من قبل محكمة جرائم حرب في بنغلاديش في مايو من عام 2013.

وأدين قمرالزمان البالغ من العمر 62 عاما بارتكاب سلسلة من الجرائم منها مجزرة راح ضحيتها 120 من الفلاحين العزل على الأقل.

ورفض قمرالزمان التماس العفو من الرئيس البنغلاديشي.

يذكر ان قمرالزمان يأتي في المرتبة الثالثة في هرم قيادة الجماعة الاسلامية المعارضة، وثاني متهم بارتكاب جرائم حرب يجري تنفيذ حكم الاعدام به.

ففي ديسمبر 2013، نفذ حكم الاعدام بعبدالقادر ملا، مساعد امين عام الجماعة الاسلامية ورئيس تحرير سابق لصحيفة اسلامية، بعد أن أدين بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية.

وكان 21 من اقارب قمرالزمان، بمن فيهم زوجته وابنه، قد زاروه في السجن عصر السبت.

وفرضت اجراءات امنية مشددة خارج السجن قبيل تنفيذ الحكم، حيث كان من المتوقع أن يتظاهر مؤيدوه ومناوئوه.


هذا وفي تعليق منها على ذلك الأمر؛ ذكرت الجماعة الإسلامية أن أحكام الإعدام المختلفة الصادرة بحق عدد من قياديها؛ هي “مجرد تصفية حسابات سياسية تقوم بها السلطة السياسية الحاكمة في البلاد”، بحسب الأخبار العاجلة التي أوردتها وسائل الإعلام البنغالية، لتغطية تبعات وتطورات تنفيذ الإعدام بحق “قمر الزمان“.

وأوضحت تلك الأنباء أن “قمر الزمان” أُعدم في السجن الذي كان معتقلا فيه منذ توقيفه، هذا وذكر “حسن إقبال” – نجل القيادي “قمر الزمان” – أن السلطات أبلغتهم بأنهم لن يتسلموا جثمان والده الآن، ولكن لدى التوجه لدفنه في بلدة “شربور” التي سيوراى فيها الثرى، وذلك في بيان صدر عنه اليوم، حيث أشار فيه إلى أنه علم بتنفيذ حكم الإعدام بحق والده من وسائل الإعلام.

وتابع “إقبال” قائلا: “لقد أبلغتنا السلطات بأنها لن تسلمنا جثمان والدي، في حين أن تسليم جثامين المعدومين إجراء قياسي، ولقد فشلت في التوصل إلى مسؤولي السجن الذي أُعدم فيه الوالد“.

وكان “إقبال” قد قال في تصريحات أدلى بها في وقت سابق؛ أن حكم الإعدام سينفذ بحق والده في وقت قريب، وذلك عقب آخر زيارة أجراها له في السجن الرئيسي بالعاصمة دكا.

وكانت محكمة الجرائم الدولية قد حكمت على قمر الزمان (62 عاما) بالاعدام، في ايار/مايو 2013؛ لادانته بعمليات قتل جماعي وتعذيب وخطف.

محمد قمر الزمان

محمد قمر الزمان


وبحسب الاتهام فان الزعيم الاسلامي كان أحد قادة ميليشيا البدر الموالية لباكستان، والمتهمة بقتل مثقفين في بنغلادش، وبالاشراف على مجزرة قرية الأرامل. حيث وجهت له سبع تهم، بينها القتل الجماعي، واغتصاب النساء، والخطف، والتعذيب.

ورفضت المحكمة العليا في بنغلادش الاثنين الماضي طلب استئناف قدمه “قمر الزمان” للطعن في الحكم عليه بالاعدام.

يُذكر أن منظمة “هيومان رايتس ووتش” كانت قد دعت إلى تأجيل حكم الإعدام بمحمد قمر الزمان؛ بدعوى أن المحاكمة لم تكن شفافة، ولم يجرِ الاستماع إلى كافة الأطراف بالشكل الكافي.

وكانت المحكمة المذكورة قد أعدت لائحة اتهام بحق 9 من أعضاء حزب “الجماعة الإسلامية”، واثنين من قادة حزب “بنغلاديش الوطني“.

وأصدرت المحكمة أول حكم بالإعدام غيابيًا؛ على عضو الجماعة الإسلامية “أبو الكلام آزاد”، في يناير/ كانون الثاني 2013، وفي مايو/ آيار 2013 حُكم بالإعدام على “قمر الزمان“.

وفي فبراير/ شباط 2013، حكمت المحكمة بالسجن مدى الحياة على نائب الأمين العام لحزب الجماعة الإسلامية في بنغلاديش “عبد القادر ملا”، ولدى استئناف ملا” للحكم، حولت المحكمة في 17 سبتمبر/ أيلول 2013 الحكم إلى الإعدام، ونفذ الحكم في 12 ديسمبر/ كانون الأول 2013.

كما قضت محكمة جرائم الحرب في 2 تشرين الثاني/نوفمبر 2013؛ بالإعدام على اثنين من قادة الجماعة الإسلامية في بنغلاديش، هما “موتيور رحمن نظامي، و”مير قاسم علي”، بعد إدانتهما بارتكاب جرائم حرب.

وتوفي الزعيم السابق للجماعة الإسلامية في بنغلاديش “غلام عزام” (92 عامًا)، يوم 23 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، في السجن، بعد إدانته بارتكاب جرائم حرب.

 

السفاح ونظامه يقتلون النساء والأطفال في سيناء.. الخميس 9 أبريل.. إهدار موارد مصر من الغاز

السيسي ونظامه مستمرون في الانتهاكات ضد الشعب السيناوي

السيسي ونظامه مستمرون في الانتهاكات ضد الشعب السيناوي

السفاح ونظامه يقتلون النساء والأطفال في سيناء.. الخميس 9 أبريل.. إهدار موارد مصر من الغاز

 

 

الحصاد اليومي – شبكة المرصد الإخبارية

 

**مقتل 11 من أسرة واحدة إثر سقوط قذيفة بسيناء

قال مصدر طبي مصري، إن قذيفة سقطت، مساء اليوم الخميس، على منزل في محافظة شمال سيناء، ما أسفر عن مقتل 11 شخصا بينهم سيدات وأطفال وإصابة 6 آخرين.

المصدر أوضح ، أن القذيفة، الذي لم يتمكن من تحديد مصدرها ولا نوعها، سقطت على قرية تتبع مدينة الشيخ زويد في محافظة شمال سيناء.

وأضاف أن جميع ضحايا الحادث من أسرة واحدة، لافتا إلى أن بعض جثث القتلى وعددا من المصابين تم نقلهم إلى مستشفى مدينة الشيخ زويد (حكومي)، فيما نقل بقية القتلى والمصابين إلى مستشفى العريش العام (حكومي).

ولم يضف المصدر أي تفاصيل أخرى عن الحادثة، كما لم تصدر سلطات الانقلاب أي بيان بشأنها حتى الساعة 21:20 ت.غ.

وتشن قوات مشتركة من جيش وشرطة الانقلاب، حملة عسكرية موسعة، بدأتها في سبتمبر 2013، لتعقب ما تصفها بالعناصر “الإرهابية”، و”التكفيريةو”الإجرامية” في عدد من المحافظات وعلي رأسها شمال سيناء، تتهمها السلطات المصرية بالوقوف وراء هجمات مسلحة استهدفت عناصر شرطية وعسكرية ومقار أمنية، تصاعدت عقب عزل الرئيس محمد مرسي في يوليو عام 2013.

 

*أجناد مصر” ينعي قائده ويتوعد بمواصلة عملياته

كد تنظيم أجناد مصر اليوم الخميس مقتل قائده السابق بعد أربعة أيام من إعلان شرطة الانقلاب ذلك، وسمى قائدا جديدا له، متوعدا بمواصلة الهجمات ضد قوات أمن الانقلاب.
وكانت شرطة الانقلاب أعلنت في الخامس من الشهر الجاري مقتل قائد تنظيم أجناد مصر -وهو تنظيم مسلح اشتهر بمهاجمة قوات الأمن بالعبوات الناسفة- في مداهمة لمخبأ له في جنوب القاهرة.
وقال بيان لأجناد مصر على حساب التنظيم على موقع تويتر “نزف نبأ استشهاد القائد همام عطية (مجد الدين المصري) بعد ملحمة مع الطواغيت”، دون الإشارة لتوقيت مقتله.

وأشار التنظيم إلى أن قائده السابق سبق أن قاتل “في العراق وسيناء”.
وأعلن التنظيم في بيانه تنصيب عز الدين المصري خلفا لمجد الدين المصري، متعهدا بمواصلة القتال ضد أمن الانقلاب.
وتبنى تنظيم أجناد مصر بعد ظهر الأحد الفائت تفجيرا استهدف حاجزا أمنيا على جسر 15 مايو في القاهرة أدى إلى مقتل شرطي، وهو ما اعتبره التنظيم ردا سريعا” على مقتل قائده.
وقالت شرطة الانقلاب الأحد الماضي في بيان إن عطية كان من أبرز قيادات تنظيم أنصار بيت المقدس ثم انشق عنه عام 2013 وأسس ما يسمى بتنظيم أجناد مصر، واضطلع من خلاله بتشكيل العديد من الخلايا التنظيمية وإعداد عناصرها فكريا وتدريبهم على إعداد وتصنيع العبوات المتفجرة.
وأضاف بيان شرطة الانقلاب أن تنظيم أجناد مصر متهم بتنفيذ 26 هجوما على الشرطة، خصوصا في القاهرة، أسفرت عن مقتل عدد منهم.
وعادة ما يزرع مسلحون قنابل في القاهرة تستهدف أساسا حواجز أمنية وعربات للشرطة. وبالرغم من أن غالبية التفجيرات في القاهرة كانت محدودة التأثير، فإن أجناد مصر تبنت التفجيرات القوية التي أوقعت قتلى بين رجال الأمن.
يشار إلى أنه في 22 مايو/أيار 2014 قضت محكمة مصرية باعتبار “أجناد مصر” جماعة إرهابية، وإدراج عناصرها ضمن العناصر الإرهابية.
كما أدرجت الخارجية الأميركية “أجناد مصر” ضمن “التصنيف الخاص للإرهاب الدولي” في ديسمبر/كانون الأول 2014، وهو ما ردت عليه الجماعة بالقول إن مصر ليست ولاية أميركية حتى تتدخل واشنطن في شؤونها“.

 

* البحيرة: إحالة 23 رافضًا للانقلاب بالدلنجات لمحكمة الجنايات

أحالت نيابة الانقلاب في الدلنجات، اليوم الخميس، 23 رافضًا للانقلاب العسكري إلى محكمة الجنايات، رغم أن ملف القضية لا يحوي أحراز سوى “طلقتي خرطوش”.
وذكرت مصادر متابعة للقضية، أنه “تمت احاله القضيه رقم (1203 لسنه 2015) إداري الدلنجات لمحكمه الجنايات، علما بأن القضيه ليس بها أحراز سوى طلقتي خرطوش” أكد شهود عيان استحواذ الضابط عليهما من مخلفات القمامة لتلفيق التهمة.

 

* شؤم الانقلاب: حريق هائل بمصنع زيوت فى شارع بيبرس بمنطقة الأزهر

شب حريق هائل ظهر اليوم الخميس، بمصنع زيوت بشارع بيبرس بمنطقة الأزهر.
يذكر أن المنطقة تعج بالآثار القديمة التي تعود إلى عصور الدولة الإسلامية منذ الفتح الإسلامي.

 

*تأجيل هزلية التخابر الثانية للرئيس مرسي و10 آخرين

أجلت محكمة جنايات القاهرة، اليوم الخميس، محاكمة الرئيس محمد مرسي و10 آخرين من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين، في القضية الهزلية بزعم اتهامهم بالتخابر وتسريب وثائق ومستندات صادرة عن أجهزة الدولة السيادية إلى مؤسسة الرئاسة، وتتعلق بالأمن القومي والقوات المسلحة المصرية، وإفشائها إلى دولة قطر، إلى جلسة 20 إبريل الجاري.

وجاء قرار التأجيل استكمالاً للجلسات السرية المخصصة بفض أحراز القضية، التي زعمت النيابة العامة أنها تتعلق بالجهات السيادية المصرية، والأمن القومي للبلاد، والتي يتم فيها منع حضور الصحفيين والإعلاميين وجميع وسائل الإعلام المقروءة والمرئية والمسموعة، واستمرار حظر نشر ما يدور في تلك الجلسات.

والمعتقلون في القضية مع الرئيس محمد مرسي، هم: أحمد محمد محمد عبد العاطي (معتقلمدير مكتب رئيس الجمهورية – صيدلي) – أمين عبد الحميد أمين الصيرفي (معتقلسكرتير برئاسة الجمهورية) – أحمد علي عبده عفيفي (معتقل – منتج أفلام وثائقية) – خالد حمدي عبد الوهاب أحمد رضوان (معتقل – مدير إنتاج بقناة مصر 25 ) – محمد عادل حامد كيلاني (معتقل – مضيف جوي بشركة مصر للطيران للخطوط الجوية) – أحمد إسماعيل ثابت إسماعيل (محبوس – معيد بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا) – كريمة أمين عبد الحميد أمين الصيرفي (طالبة) – أسماء محمد الخطيب (خارج البلاد – مراسلة بشبكة رصد الإعلامية) – علاء عمر محمد سبلان (خارج البلاد – أردني الجنسية – معد برامج بقناة الجزيرة القطرية) – إبراهيم محمد هلال (خارج البلاد – رئيس قطاع الأخبار بقناة الجزيرة القطرية).

 

*المحكمة العسكرية تقضي بحبس 17 متظاهرا بدمياط 3 سنوات

قضت محكمة جنح الإسماعيلية العسكرية، اليوم الخميس , بمعاقبة 17 من مناهضي الانقلاب بدمياط بالحبس 3 سنوات، وغرامة 50 ألف جنيه، فى اتهامات ملفقة منها التظاهر وقطع الطريق، ، والترويج لما اسمته أفكار جماعة الإخوان المسلمين.

كما قضت المحكمة غيابيا بالحبس 5 سنوات وغرامة 100 ألف جنيه على 11 آخرين

 

*932 سنة سجنا من قضاء العسكر على 30 من رافضي الانقلاب ببورسعيد

أصدرت محكمة القضاء العسكري، اليوم، حكمها على 30 من رافضي الانقلاب ببورسعيد بالسجن لسنوات تصل في مجموعها لـ932 عاما.

ورغم مجموع الأحكام على أحرار الوطن، ما زال باقي المعتقلين وعددهم 120 متهما في انتظار النطق بالحكم في 6 قضايا أخرى، فيما تراوحت الأحكام بين الحكم 10 سنوات والمؤبد

يشار إلى أن محكمة القضاء العسكري، كانت قد أصدرت حكما بالإعدام ضد 6 من مؤيدي الشرعية ورافضي الانقلاب العسكري.

 

*الإسماعيلية.. اعتقال وإخفاء 2 من رافضي الانقلاب


شنت مليشيات الانقلاب العسكري بالإسماعيلية في الساعات الأولى من صباح اليوم حملة مداهمات لبيوت مناهضي حكم العسكر بمناطق التل البلد والبعالوة والمزارعة بمحافظة الاسماعيلية.

أسفرت الحملة اعتقال حسن البدري -موظف بهيئة قناة السويس، وبخيت عطية -35 سنة، ولم يتواجد الباقون في منازلهم وقت المداهمات تخفي سلطات الانقلاب العسكري الدموي مكان احتجاز المختطفين وسط أنباء عن تعرضهما للتعذيب الممنهج للاعتراف بتهم لا تمت للحقيقة بصلة.

تحمل أسر المعتقلين وزير داخلية الانقلاب ومدير أمن الاسماعيلية، ومأمور قسم التل الكبير المسئولية عن سلامتهما وتناشد منظمات المجتمع المدنى وحقوق الإنسان بالتدخل، وتمكين أسرتيهما والمحامين من لقائهما لرفع الظلم عنهما ومحاكمة كل من تورط فى هذه الجريمه التي لن ىتسقط بالتقادم.

يشار إلى أن عدد المعتقلين بمحافظة الإسماعيلية وصل منذ الانقلاب العسكري الدموي في الثالث من يوليو 2013 وحتى الآن لأكثر من 500 معتقل داخل سجون العسكر.

 

*مصر تسأل: هل يُطلق سراح مرسي قريبا؟

تشهد مصر جدلا قانونيا حول احتمال الإفراج عن الرئيس محمد مرسي المحبوس منذ 14 يوليو/تموز 2013، وقيادات بجماعة الإخوان المسلمين، في يوليو/ تموز المقبل، بعد انقضاء عامين على حبسهم احتياطيا على ذمة قضايا يتهمون بها.

ويحظر قانون الإجراءات الجنائية حبس المتهم احتياطيا مدة تتجاوز العامين، لكن تعديلا جرى في سبتمبر/ أيلول 2013 على القانون يُلغي السقف الزمني للحبس الاحتياطي.

وانقسم أساتذة القانون بشأن قانونية الإفراج، فمنهم من يؤكد إطلاق مرسي وقيادات الإخوان “لأن تعديل القانون جرى بعد القبض عليهم بثلاثة أشهر أي لا ينطبق عليهم إلغاء السقف الزمني للحبس الاحتياطي” بينما يرى آخرون أن تعديل قانون الحبس “سيسري عليهم لأن التعديل جرى في الأصل للتطبيق على الإخوان وعدم خروجهم من السجون“.

وقال المستشار عماد أبو هاشم عضو حركة “قضاة من أجل مصر” إن الادعاء بعدم تطبيق تعديلات قانون الحبس الاحتياطي على مرسى “يخالف التفسير الذي تنتهجه محكمة النقض، فالتعديلات تعالج مسائل إجرائية وتسري بأثرٍ فوري من تاريخ إصدارها كونها تتناول تنظيم مواعيد الحبس الاحتياطي، وهو ما ينأى بطبيعته عن مسألتي التجريم والعقاب“.

وأكد أبو هاشم للجزيرة نت “عدم جواز التذرع بتطبيق النص القديم باعتباره القانون الأصلح للمتهم إعمالًا للمادة الخامسة من قانون العقوبات لأنها تتطلب للأخذ بتلك القاعدة أن يكون النص المراد تطبيقه موضوعيًّا يؤثر في التجريم والعقاب“.

وأوضح أنه “لا يمكن الركون إلى الاستثناء الوارد بالبند رقم 2 بالمادة الأولى من قانون المرافعات والتي تقضي بسريان قوانين المرافعات على ما لم يكن فصل فيه من الدعاوى أو ما لم يكن تم من الإجراءات قبل تاريخ العمل بهاكون المقصود هو المواعيد الموضوعية مثل المواعيد الإجرائية، فلا يسرى عليها هذا الاستثناء، وفق تفسير أبو هاشم.

ووفقا لتفسيره فإنه “بإعمال المادة 143 وتعديلاتها والتي تنطبق على مواعيد حبس مرسى، يتبين أن المشرع فرق في تحديد مدة الحبس الاحتياطي بين مرحلة ما قبل الحكم بالدعاوى الجنائية المعاقب عليها بالإعدام وبين مرحلة الطعن بالنقض، فجعل حده الأقصى في الأولى عامين وأطلقه في الحالة الثانية“.

وخلص أبو هاشم إلى القول إن عدم الحكم على مرسى قبل بلوغ الحد الأقصى لمدة حبسه احتياطيًّا يوم 15 يوليو/تموز المقبل أو إذا حكم عليه بعقوبة سالبة للحرية وطعن بالنقض على ذلك الحكم “فإنه يتوجب قانونا إطلاق سراحه فورًا“.

أما محمد أحمد، أستاذ القانون الدستوري، فيرى أن الرئيس مرسي”لا ينطبق عليه إلغاء السقف الزمني للحبس الاحتياطي، وهو ما يستوجب الإفراج عنه في يوليو القادم”. وقال في تصريحات صحفية “وفقًا لموعد أول إجراء جنائي ضد الرئيس المعزول فيجب الإفراج عنه في ١٥ يوليو/تموز المقبل، ما لم يصدر ضده حكم قضائي“.

ومن جهته، يرى مختار غباشي أستاذ القانون ورئيس “المركز العربي للدراساتأن قانون الحبس الاحتياطي “عُدل بهدف إبقاء الإخوان في السجون، لذا فالحديث عن إطلاق سراح مرسي غير منطقي، ورغم صدور قانون الحبس الاحتياطي بعد حبس مرسي ما يجعل تطبيقه عليه غير قانوني، إلا أن فتاوى فقهاء القانون الكارهين للإخوان ستظهر لتنسف أي تفسيرات قانونية أخري بحجة أن مرسي متهم ومحبوس لذا سيتم تجديد حبسه احتياطيا“.

وحذر أحد الإعلاميين المؤيدين للنظام ، في برنامجه بإحدى المحطات الفضائية، من إطلاق مرسي في يوليو المقبل، وتوقع أن يخرج مرسي وقيادات الإخوان من السجون “لمعاودة الاعتصام بميدان رابعة العدوية والمطالبة بشرعية مرسي ، إذا لم تصدر بحقه أية أحكام قضائية”.

 

*اعلام مصر يبرز شرط أردوغان الإفراج عن مرسي
اهتمت وسائل الاعلام المصرية بقول الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إنه يجب على مصر أن تفرج عن الرئيس محمد مرسي وأن تلغي أحكام الإعدام الصادرة على مؤيديه قبل أن يمكن النظر في تحسين العلاقات مع القاهرة، وأبرزت الصحف الحكومية والخاصة ما قاله الرئيس التركي، إلا أن صحف خاصة مملوكة لرجال أعمال، هاجمته ووصفت طلبه بأنه “هرطقة جديدة وإنكاراً للواقع” أو “أردوغان يهذي“.
ونقلت صحف تركية عن أردوغان قوله للصحفيين الذين كانوا يرافقونه على متن طائرته لدى عودته من زيارة رسمية إلى إيران “السيد مرسي رئيس منتخب بنسبة 52 في المئة من الأصوات.
يجب أن يطلقوا سراحه”، وأكد مسئول من مكتب أردوغان إدلاءه بتلك التصريحات.
وسبق للرئيس التركي طرح هذا الشرط لإعادة العلاقات مع مصر، وخلال لقاؤه الرئيس الروسي بوتين كانون أول (ديسمبر 2014، فاجئ أردوغان نظيره الروسي فلاديمير بوتين بالحديث عن الرئيس  محمد مرسي وعبد الفتاح السيسي والهجوم على الطريقة التي وصل بها للحكم.
وقال أردوغان لبوتين: في كل دول العالم يأتي “الإنقلابيون” بنسب عالية جداً للسلطة، وكما تعلمون فإننا قد شاهدنا هذه الارقام في الجمهورية المصرية“.
وأضاف: “ولو نظرنا لعدد الفئات التي شاركت في الانتخابات المصرية وقيمنا الفئات والاطراف المشاركة فإننا سنصل للنتيجة الحقيقية وهي أن السيد مرسي وصل إلى السلطة بانتخابات ديمقراطية وشرعية ولكن الان، وعبر وسائل غير ديمقراطية، وصل الإنقلابيون إلى مصر، و الآن قد اكتسبوا شرعية لإدارة أمور البلاد” وفق قوله آنذاك.

 

*قوات السيسي تنفذ أولى غاراتها الجوية على الحوثيين

أعلن المتحدث باسم “عاصفة الحزم”، للمرة الأولى في الموجز الصحفي اليومي، اليوم الخميس، عن تنفيذ طائرة مصرية غارة ضد هدف تابع للحوثيين.

وعرض العميد أحمد عسيري في الموجز الصحفي، بالعاصمة السعودية الرياض، مقطع فيديو لقصف بطائرة لأحد مواقع الحوثيين، قال إن “طائرة مصرية هي التي نفذت هذا الهجوم على هذا الهدف”، مضيفا: “ليس من المهم أن نذكر من نفذ، لكن المهم أن تقدم العمليات بجهد متكامل ومتناسق والنتيجة النهائية”.

وكان عبد الفتاح السيسي، قال السبت الماضي، إن بلاده لن تتخلى عن أشقائها في الخليج، وستقوم بحمايتهم إذا تطلب الأمر.

وقال عسيري، الذي يشغل أيضا منصب مستشار في مكتب وزير الدفاع السعودي، إن “الميليشيات الحوثية أصبحت معزولة وتواجه مصيرها بعد عزلها عن القيادة”، مشيرا إلى استهداف طائرات التحالف لوسائل الاتصالات فيما بين قيادات الحوثيين في صنعاء وصعدة.

وحول الدعم الذي يقدمه التحالف للحراك على الأرض، قال عسيري: “ندعم اللجان الشعبية المتواجدة على الأرض حتى يتغير الوضع في مواجهة ميليشيات الحوثيين، خاصة أنهم يقومون بتكثيف تخزين آليات وذخيرة داخل المواقع السكنية”.

وأضاف المتحدث باسم “عاصفة الحزم”: “العمليات البرية وحرس الحدود مستمر في صد أي تحرك حدودي من قبل الميليشيات الحوثية وأعوانهم”، مشيرا إلى أن “الحوثيين يواجهون صعوبات كبيرة في الامداد والتموين، ويسعون لانتصارات إعلامية فقط”.

وردا على سؤال حول امكانية تدخل السفن الإيرانية الموجودة في المياه الدولية بالقرب من اليمن من دعم الحوثين، قال عسيري: “نعلم بأن تلك السفن في المياه الدولية، هو حق طبيعي، لكننا أعلنا أن الميناء وأن الفضاء الجوي اليمني هو تحت مراقبة التحالف، وأن تلك السفن لو أرادت أن تقدم أسلحة أو تساعد الميليشيات، سيكون التحالف له الحق في الرد المناسب”.

وأختتم عسيري مؤتمره، بالحديث عن الجانب الانساني، حين قال إن “الصليب الأحمر أوصل أمس سفينة إلى عدن، ونحن ننسق الآن مع اللجان داخل المدينة لإدخال أكبر قدر من المساعدات، ونضمن بأن تلك المساعدات تصل إلى المستشفيات داخل عدن”.

ومنذ 26 مارس/ آذار الماضي، تواصل طائرات تحالف تقوده السعودية، قصف مواقع عسكرية لقوات موالية للرئيس اليمني السابق، علي عبد الله صالح، ومسلحي جماعة “الحوثي” ضمن عملية “عاصفة الحزم”، التي تقول الرياض إنها تأتي استجابة لدعوة الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، بالتدخل عسكرياً لـ”حماية اليمن وشعبه من عدوان الميلشيات الحوثية”.

 

*جامعة القاهرة تحيل 20 طالبًا للنيابة العامة بدعوى التظاهر

قررت جامعة القاهرة اليوم الخميس، إحالة 12 طالبا من طلاب الجامعة إلى النيابة العامة بالإضافة إلى تحويل 8 آخرين خلال أبريل الجارى،، بزعم مشاركتهم في التظاهر داخل الحرم الجامعى. وهدد الانقلابى جابر نصار، رئيس جامعة القاهرة الطلاب قائلاً: إن أفراد الأمن الإداري التابعين للجامعة يسيطرون على الحالة الأمنية بالجامعة، ولن يسمحوا لأي طالب بالخروج عن القواعد المحددة وممارسة العنف , رغم أن افراد الأمن هربوا امس من الجامعة امام مظاهرات الطلاب السلمية الحاشدة .

ولفت إلى أن معظم الطلاب الذين يشاركون في المظاهرات مفصولون ، مشيرًا إلى أن إجراءات الجامعة ضد الطلاب الذين يشاركون في أحداث الشغب تتراوح بين الإحالة إلى النيابة العامة أو الإحالة للتحقيق.

 

*تعليم الانقلاب تنسب رواية حديث “خير أجناد الأرض” (الضعيف) للإمام مسلم

تعليم الانقلاب تنسب رواية حديث خير أجناد الأرض” (الضعيف) للإمام مسلم .. ويقول علماء الحديث عن الحديث المذكور وهو: (إذا فتح الله عليكم مصر فاتخذوا فيها جندا كثيراً، فذلك الجند خير أجناد الأرض) قد ذُكر أنه رواه ابن عبد الحكم في فتوح مصر، وابن عساكر ثم ذكر أن في سنده الأسود بن مالك الحميري، وقال: ولم أر للأسود ترجمة، وبناء على جهالة بعض رواة الحديث فإنه يكون ضعيفاً.
في كتاب مادة الدراسات الاجتماعية للصف الخامس الابتدائي.

 

*رسالة من الدكتور صلاح سلطان المحكوم عليه بالاعدام يبشر أن النصر قريب

بعث الداعية الإسلامي المعتقل الدكتور صلاح سلطان، الأمين العام السابق للمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية في مصر، برسالة من محبسه بمناسبة مرور عام على اعتقاله، يثبت فيها من في الخارج ويبشرهم أن النصر قريب.

ويسرد سلطان في رسالته 11 إنجازا استطاع أن يحققهم خلال عامه الماضي، للتأكيد على أن وقتهم لا يضيع سدى أبرزها ختم القرآن 100 مرة، والتوسع في العلوم الفقهية.

وإلى نص الرسالة ( ج ) :


وَ مَا لَنَا أَلَّا نَتَوَكَّلَ عَلَى اللَّهِ وَ قَدْ هَدَانَا سُبُلَنَا وَ لَنَصْبِرَنَّ عَلَى مَا آَذَيْتُمُونَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُتَوَكِّلُونَ ” ( إبراهيم: 12 ) عام من السجن في الليمان و أعوام من فضل الرحمن اليوم يمرُ عام على السجن في الليمان والعقرب، بين الجدران والقضبان، بين حجب الحرمان من المساجد صلاة و خطبا ودروسا واعتكافا، ومن الحركة بالدعوة بين دول العالم، الحرمان من زوجة وولد، وهم حبات القلب وفلذات الأكباد، من أهل وعشيرة هم العضد والعون، من طلاب علم أذكياء أنقياء، صِلتهم هي الخير والغناء، من علماء الجلوس بين أيديهم واحة غنَّاء، من أحباب تعلق القلب بحبهم في الله ولقاؤهم يمسح عن القلب كل عناء، حرمتُ من نظرة عميقة إلى الصفاء في كبد السماء، وإلى الخضرة في شجرة ورقاء، من نظرة إلى بحر أو نهر يترقرق فيه الماء، فضيا مع شعاع الشمس، ورديا مع ضوء القمر، حرمتُ أن ألمس بيدي رأس يتيم أو مريض أمنحه السخاء وألحقه بالدعاء.

لكني مضيت إلى السجن بيد السجان لا رحمة ولا اعتناء، فآليت وأقسمت لربي أن أتوب توبة نصوحا من كل ذنب أو أخطاء، فتكون التخلية قبل التحلية عنوانا، ونحتُّ شعاري الأول عندما أُودعت السجن الانفرادي بسجن الليمان فقلت: ” في الليمان عرفتُ الرحمن”، وفي العقرب “نحن إلى الله أقرب”، والبوابة الكبرى هي القرآن، فاستأذنت من حولي في الزنازين ألا أحدثهم حتى اختم القرآن في الصلاة، لتتسع الجدران وينفسح البنيان، وينشرح الصدر والوجدان، ويندحر الشيطان، وأصعد مع كل لحظة في مدارج السالكين إلى الرحمن ليس في سرعة: ” فَامْشُوا فِي مَنَاكِبِهَا” (الملك:15)، بل: “فَفِرُّوا إلى اللَّهِ” (الذاريات:50)، ففررتُ وجريتُ بأقصى جهدي نحو رضا الله والجنة، وفرارا من سخطه والنار، فملأتُ ليلي ونهاري بين تعبد وتنسك وتعلم وكتابة فإذا بالمحنة منحة، وإذا بالضيق سعة، والحرمان عطاء، وعشتُ هذه المعاني الراقية بقلبي ووجداني: “إِنَّ وَلِيِّيَ اللَّهُ الَّذِي نَزَّلَ الْكِتَابَ وَهُوَ يَتَوَلَّى الصَّالِحِينَ” (الأعراف: 196)

وقوله تعالى: “هُوَ مَوْلَانَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ” (التوبة:51)، وقوله تعالى: “فَأَنْزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحًا قَرِيبًا” (الفتح:18)، وقوله تعالى: “سَيَجْعَلُ اللَّهُ بَعْدَ عُسْرٍ يُسْرًا” (الطلاق:7)، وقوله صلى الله عليه وسلم فيما رواه مسلم في صحيحه: “عجبا لأمر المؤمن إن أمره كله خير وليس ذاك لأحد إلا للمؤمن إن أصابته سراء شكر فكان خيرا له وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له”، وقول ابن عطاء: “من غفل عن الله بلطائف الإحسان قِيد إليه بسلاسل الامتحان”، وقال: “إذا رُزق العبد الفهم في المنع عاد المنع عين العطاء”.

 

*صفقة مع “بي بي” تهدر موارد مصر من الغاز

وصف تحقيق نشره الأربعاء موقع “ميدل إيست أي” البريطاني الاتفاق بين مصر وشركة “بي بي” النفطية البريطانية الذي تم الإعلان عنه على هامش المؤتمر الاقتصادي بشرم الشيخ الشهر الماضي بأنه إهدار لموارد مصر من الغاز الطبيعي.

وأُعلن في المؤتمر الاقتصادي عن مذكرة تفاهم تنص على أن الشركة البريطانية ستسثمر 12 مليار دولار لإنجاز مشاريع في قطاع النفط والغاز بينها تطوير حقلين للغاز في البحر المتوسط.

وأشادت الأوساط الرسمية المصرية وإدارة شركة “بي بي” حينها بمذكرة التفاهم باعتبارها دليلا على ثقة العالم بالاقتصاد المصري, في حين اعتبرها معارضون إعادة تدوير للفساد” الذي كان سائدا في قطاع النفط والغاز خلال حكم الرئيس المخلوع حسني مبارك، حسب تعبيرهم.

ويقول هؤلاء إن مذكرة التفاهم أو الاتفاقية التي أُعلن عنها مؤخرا هي في الواقع إحياء لاتفاقية ظلت سارية خلال السنوات العشرين الماضية, وكلفت مصر خسائر تصل إلى 32 مليار دولار.
ويتعلق التحقيق الذي نشره “ميدل إيست أي” بصفقة الغاز المعلن عنها في مؤتمر شرم الشيخ, التي تحصل بموجبها الشركة البريطانية على نسبة 100% من الإنتاج بعد استخراج الغاز ثم بيعه للحكومة المصرية.
وحسب مذكرة التفاهم بين الحكومة المصرية والشركة البريطانية العملاقة, ستبيع “بي بي” الكميات التي قد تنتجها في السنوات الثلاثين القادمة بسعر يتراوح بين 3 دولارات و4.1 دولارات للوحدة الحرارية بالتقييم البريطاني.
وبينما يقول منتقدون لهذه الصفقة إنها تهدر مخزون البلاد من الغاز, وتكرس وضع قطاع الطاقة تحت هيمنة الشركات النفطية الأجنبية, يرى مؤيدون للحكومة المصرية أنها ستشتري الكميات اللازمة من الغاز بأسعار تقل بكثير عن معدل السعر العالمي للوحدة الحرارية, وهو عشرة دولارات.
وفي حين ستتحكم الشركة البريطانية في كل ما تنتجه من الحقول التي ستتولى تطويرها, فإنها لن تدفع في المقابل للحكومة المصرية سوى بعض الرسوم وضريبة على الدخل, وهو ما يعني أن كل الأرباح بعد دفع الضريبة والرسوم ستذهب إلى الشركة.
ووفقا للتحقيق, فإن الانتقال من طريقة التعاقد التشاركية التي كانت سائدة في العقود القليلة الماضية إلى طريقة تعاقد جديدة لا تقوم على تقاسم الأرباح يعني وضع موارد مصر الطبيعية بيد الشركات الخاصة.
وتم الإعلان عن الصفقة مع شركة “بي بي” بينما توقع مصر صفقة أخرى لاستيراد الغاز من إسرائيل بأسعار عالمية بعد أن كانت تصدر لها الغاز بأسعار زهيدة في وقت عانى فيه المصريون ولا يزالون من شح الطاقة الكهربائية ونقص شديد في غاز الطهي المنزلي.

 

*عائدة من جحيم اليمن: “الجيش الهندي أنقذنا.. ومصر مضتنا على إقرار لدفع حق تذاكر العودة

روت علياء جابر محمد، مصرية عائدة من حرب اليمن، تفاصيل عودتها من اليمن، عقب منشور لها على صفحتها على «فيس بوك»، الأسبوع الماضي، أثار جدلًا واسعًا على صفحات التواصل الاجتماعي.

وأكدت “علياء” أن الهند أرسل سفينة حربية لإجلاء رعاياها، وقررت أنها «تأخذ قرارًا إنسانيًا يكتب في تاريخها وتنقذ الجنسيات الأخرى (بدون أى تفرقة) وتأخذنا معها لجيبوتى”.

وقالت: «الجيش الهندى رجال، رجال قوي، هما سبب أن أنا لسه عايشه لحد دلوقتى بعد إرادة ربنا”، متابعة: «الجيش الهندى نقلنا للسفينة ونزلنا الغرف اللى المفروض الجيش ينام فيها، ونيمونا إحنا مكانهم و فضلوا هما صاحيين يقدمولنا خدمه فايف ستارز بلس، جابولنا عشاء وعصائر ولبن وأدوية وأطباء للناس التعبانه لحد ما ننام”.

وتابعت، تفاصيل مساعدة الجيش الهندي لها: «بعد ما صحينا جابولنا فطار وفضلوا يخدمونا لحد ما نزلنا من السفينة، في جيبوتى بقى كان في وفد من السفارة المصرية مستنينا والسفير بنفسه استقبلنا، خلصولنا كل الإجراءات وقالولنا إحنا مرتبين ليكوا كل حاجه لحد ما ترجعوا مصر”.

وتابعت: «بس قبل ما نسافر بقى، السفارة مضتنا على إقرار أننا لما نرجع مصر ندفع فلوس التذاكر اللى مصر دفعتها لنا. بعيد عن أن طز فى الفلوس، وأن كتر خيرهم في كل الأحوال، بس ليه الهند هى اللى تنقذنا من الخطر و تسفرنا معاها وتأكلنا وتنيمنا وتعالجنا، وكل دا من غير ولا مليم، ومصر اللى هي ( أمى )، تمضينا على اقرار نرجع الفلوس اللى دفعوهلنا ؟؟”.

وأردفت: «المهم ان احنا سافرنا من جيبوتى لإثيوبيا و من إثيوبيا لمصر، وهنا بقى مصر استقبلتنا، أول ما وصلنا المطار كانوا مقدرين قوى قد ايه احنا متمرمطين بقالنا أسابيع، فمباحث المطار أخذت باسبورتنا و قعدونا ساعة ونص وبعدين مشونا، عموما، أنا مبسوطة بالرحلة دى كلها”.

 

*السيسي مازال يماطل ويحتفظ بكل السلطات في يده

شرت صحيفة لاكروا تقريرا حول حالة الركود السياسي التي تشهدها مصر واستئثار عبد الفتاح السيسي بكل السلطات في ظل غياب تام للسلطة التشريعية منذ استيلاء الجيش على السلطة في تموز/يوليو 2013.

 

وقالت الصحيفة أن الانتخابات التي كان يفترض أن تجري في موفى شهر آذار/مارس المنقضي تم إرجاؤها لوقت لاحق وعلى الأرجح لن تجري في وقت قريب، بينما يواصل الرئيس السيسي التحكم في كل شيء في مصر التي تمثل أكبر بلد في العالم العربي وتشهد غياب برلمان منتخب منذ الثالث من تموز/يوليو 2013 تاريخ عزل الرئيس المنتخب محمد مرسي.

 

وذكرت الصحيفة أنه بعد أن تم إصدار الدستور في كانون الثاني/يناير 2014 فاز السيسي بانتخابات مثيرة للجدل بعد أن تم للتلاعب بمواعيد الاستحقاقات الانتخابية ويتواصل هذا التلاعب لحد الآن حيث حكمت المحكمة الدستورية بعدم دستورية القانون الإنتخابي مما أدى لتأجيل الانتخابات.

 

وفي هذا السياق نقلت الصحيفة عن نائل سلامة الباحث في مركز الدراسات السياسية قوله أن الجميع يعلم أن الحكومة تعمدت إعداد قانون غير دستوري لكي يتم رفضه وتكسب الوقت واعتقاده أن ذلك يصب في مصلحة الرئيس الذي يريد أن يحكم بمفرده من خلال الجمع بين السلطتين التنفيذية والتشريعية.

 

وأضافت الصحيفة أنه في انتظار القانون الانتخابي الجديد يواصل الرئيس السيسي حملة القمع الممنهج ضد المعارضين وخاصة المساندين لحركة الإخوان المسلمين والمنتمين للتيارات الثورية بالتوازي مع إصدار قوانين جديدة تكرس دولة البوليس على غرار قانون يزيد من صلاحيات المحكمة العسكرية صدر في تشرين الأول/أكتوبر 2014 وقانون آخر يقدم تعريفا فضفاضا للإرهاب صدر في شباط/فبراير 2015.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن الحكومة لا تبدو مستعجلة جدا على إصدار قانون انتخابي جديد رغم التأخير الكبير الحاصل والمهلة بشهر التي أعطاها الرئيس بعد صدور القرار الأول، وستستغرق أيضا وقتا للقيام ببقية إجراءات الإعداد للانتخابات وخاصة تسجيل الناخبين، كما تبقى إمكانية الطعن في القانون الانتخابي واردة مرة أخرى فيما يواصل الرئيس جمع الصلاحيات.

 

كما أشارت الصحيفة غياب الثقة لدى المواطن المصري في العملية السياسية الجارية وفي هذا السياق قال نائل سلامة أنه من الصعب معرفة التاريخ الحقيقي الذي ستجري فيه الانتخابات ولكن على الأرجح سيكون ذلك بعد شهر رمضان المقبل. وأضاف أنه من المؤكد أن البرلمان سيكون تابعا للرئيس عبد الفتاح السيسي ولكنه على كل حال أفضل من عدم وجود برلمان.

 

وشككت الصحيفة كذلك في اهتمام المصريين بالانتخابات القادمة حيث قالت في هذا السياق أن المصريين لم تعد لهم ثقة في الأحزاب والطبقة السياسية رغم وعيهم بأن تركيز برلمان منتخب في أقرب وقت ممكن يعد أولوية مطلقة.

 

*لماذا طلبت السعودية قوات برية باكستانية لا “مصرية” لعاصفة الحزم؟

ما أُعلن رسميا هو أن السعودية طلبت قوات برية باكستانية لحماية منشآتها الاستراتيجية والنفطية والمشاركة في الحرب البرية المرتقبة في اليمن، وأعلنت باكستان هذا وناقشه برلمانها علنا، وبالمقابل لم يُعلن عن طلب الرياض قوات برية مصرية بشكل صريح، كما لم تعلن مصر هذا الأمر علنا، وظلت دعوتها ومشاركتها غامضة، فما صدر عن احتمالات إرسال قوات برية مصرية لليمن جاء على لسان “السيسي” دون تأكيد رسمي سعودي. فلماذا طلبت السعودية قوات برية باكستانية لا مصرية لعاصفة الحزم؟

 

هل لذلك علاقة بما يتردد عن تحفظ سعودي علي دور “مصر السيسي” منذ مجيء الملك سلمان للحكم؟ والحملة الإعلامية شبة الرسمية في مصر ضد الملك سلمان والسعودية وانتهاء شهر العسل بين سلمان والسيسي؟ أم أن الأمر له علاقة بالدور القطري في التحالف العربي وتفضيل الدوحة لإسلام آباد على القاهرة، خصوصا أن وفدا قطريا زار باكستان مؤخرا، وتحدث عن “مليارات الدولارات من الاستثمارات وتعزيز العلاقات التجارية مع باكستان” مقابل دور باكستاني بري كما تقول “فورين بوليسي”؟

 

وهل فضلت السعودية باكستان على مصر، للاستفادة من خبراتها النووية في وقت يجري الحديث فيه عن نوايا خليجية لتطوير القدرات النووية مقابل النووي الإيراني بعدما تخلت واشنطن عن الخليج؟

 

أم أن تفضيل الرياض لإسلام آباد جاء في سياق إضعاف الدور الإقليمي المصري مقابل السعودية بدليل انتشار مقولة تسخر من تراجع دور مصر الإقليمي على تويتر تقول (السعودية الشقيقة الكبرى للعرب)، بعدما كان يقال (مصر هي الشقيقة الكبرى)؟ أم أن الأمر يدور في سياق التنافس المصري الباكستاني على تقديم الخدمات العسكرية للسعودية ودول الخليج مقابل المال الذي يحتاجه اقتصاد البلدين؟

 

وما هو سر زيارة وزير الدفاع المصري على رأس وفد عسكري رفيع المستوى لباكستان هذا الأسبوع الذي تحدثت عنه “مصادر مطّلعة”، وقالت إنها تهدف إلى تنسيق عملية التدخل البري التي قد تلجأ إليها قوات التحالف؟ وهل تحركت القاهرة لإشراك نفسها بدون دعوة والتنسيق مع باكستان كأنها مدعوة رسميا أم أنه تحرك بالتنسيق مع السعودية مع إعطاء الأولوية والقيادة في التحرك البري للباكستانيين على حساب المصريين؟

 

وكان البيان الرسمي المصري ذكر أن “وزير الدفاع المصري توجه إلى باكستان على رأس وفد عسكري رفيع في زيارة مهمة تستغرق عدة أيام، لتدعيم أوجه التعاون وتعزيز العلاقات العسكرية بين القوات المسلحة في البلدين“، دون تفاصيل.

 

العرض الباكستاني والمصري

 

ما هو معلن ومؤكد أن وزير الدفاع الباكستاني خواجة آصف أكد رسميا: “أن السعودية طلبت من باكستان طائرات عسكرية وسفنا حربية وجنودا“، وذلك في مستهل جلسة برلمانية خصصت لمناقشة قرار مشاركة إسلام آباد في التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن، ودون أن يحدد المناطق التي تريد السعودية نشرهم فيها.

 

وجاء هذا عقب زيارة وفد عسكري باكستاني رفيع للرياض، وتأكيد الحكومة الباكستانية في بيان لها أن أي انتهاك “لوحدة الأراضي السعودية سيلقى ردا قويا منها“.

 

أما مصر، فجاء عرضها إرسال قوات برية في صورة تصريحات للرئيس السيسي عقب لقاء مع المجلس العسكري قيل إنه مخصص للحصول علي موافقة رسمية بالتدخل البري في ظل غياب البرلمان، ولكن لم يصدر إعلان رسمي عن طلب سعودي لقوات برية، وجاء الإعلان المصري غامضا مثل الإعلان السابق عن “دعم” عاصفة الحزم عقب اندلاعها وبدء الضربات الجوية وما قيل عن عدم مشاركة مصر فيها، ومشاركتها لاحقا بصورة أيضا غامضة حيث تنشر أنباء المشاركة المصرية عبر “مصادر عسكرية” مجهولة لا المصدر الرسمي، وتتضارب بين تقديم خدمات حماية لمضيق باب المندب وبين المشاركة بطائرات حربية.

 

وهو ما يطرح تساؤلات مشابهة حول حقيقة التدخل البري المصري وهل طلبته السعودية رسميا أم تبرعت مصر به مثلما حدث في المرة الأولي عقب بدء الضربات الجوية وتبرع مصر بالمشاركة والدعم دون تحديد دورها بدقة وقصر بلاغات المتحدث العسكري علي الحديث عن “مشاركة الجميع” دون ذكر الطائرات المصرية إلا في حالة “إجلاء رعايا” مدنيين على متن “طائرات مصرية واردنية” قال إنها “ضمن الدول المشاركة في قوات التحالف” دون أن يحدد دورها، وقصر الحديث عن ضربات جوية على الطيران السعودي والإماراتي.

 

وكان موقع ديبكا فايل” الاستخباري الصهيوني ذكر أن باكستان تستعد لنقل قوات برية هائلة إلى السعودية كي تتولّى حماية حدودها مع اليمن، ومنشآتها النفطية، ومواجهات محاولات تخريب حوثية محتملة، ومنشأتها النفطية والحيوية، لكي تتفرغ القوات السعودية لمواجهة الحوثيين.

 

ونقل ديبكا في تقرير عن مصادر عسكرية صهيونية قولها إن الألوية الباكستانية التي ستصل إلى المملكة سوف تحمي ألف كيلو متر من الحدود السعودية اليمينة، وتعطي بذلك القوات البرية السعودية حرية أكبر علي الحركة وشن حرب برية أو اتخاذ إجراءات ضد الحوثيين.

 

وناقش وزير الدفاع السعودي الأمير محمد بن سلمان، ونظيره الباكستاني خوجة محمد آصف في الرياض، مشاركة باكستان في عملية “عاصفة الحزم” التي تقودها المملكة العربية السعودية، ضد مليشيات الحوثيين الذين استولوا على السلطة في اليمن.

 

وتوجد في السعودية حاليا قوات عسكرية باكستانية في إطار تمرين مشترك يحمل اسم الصمصام خمسة” يعقد بين الجانبين بشكل دوري بالتناوب بين باكستان والمملكة، يهدف إلى تبادل الخبرات.

 

 

ويبدو أن ثمة “تنافسا ماليا” مصريا باكستانيا على إرسال قوات برية مقابل دعم سعودي محدد، أو أن الرياض تفضل الدور الباكستاني لأسباب تتعلق بالنووي الايراني، والرغبة في تطوير برنامج نووي مستقبلا بدعم باكستاني، وأن (الرياض) أبلغت القاهرة أن باكستان هي التي ستقود التدخل البري في حالة موافقة البرلمان الباكستاني، ولهذا زار وزير الدفاع المصري باكستان للتنسيق معها التدخل البري لو تم، برغم إظهار صحف القاهرة زيارة “صدقي” لباكستان بأنها “لبحث الاستفادة من قواتها البرية في اليمن” بحسب خبراء عسكريين مصريين.

 

 وفي تحليل بعنوان: “علاقات خطرة: التحالف السعودي الباكستاني“، نشرته فورين بوليسي 6 أبريل الجاري، تحدث التقرير صراحة عن “القوة في مقابل الدولار”، وأنه منذ حصول نواز شريف رئيس الوزراء الباكستاني على 1.5 مليار دولار أمريكي من السعودية كـ “منحة صداقة” في بداية ولايته وهو يعمل بأقصى طاقته لاسترضاء الرياض، مع أنه نجح في الحصول على 1.5 مليار من دون الالتزام علنا بأي مصالح إقليمية سعودية.

 

وتقول فورين بوليسي إنّ أمير قطر ذهب أيضا إلى إسلام آباد، “متحدثا عن مليارات الدولارات من الاستثمارات وتعزيز العلاقات التجارية مع باكستان، وبمجرد أن غادر الأمير «تميم»، وصلت ناقلة تحمل الغاز الطبيعي القطري المسال هي الأولى من نوعها إلى باكستان، ما يشير إلى بداية صفقة تقدر قيمتها بحوالي 22 مليار دولار، حيث كان هناك شيء يختمر مع هذه الصفقة“.

 

ويقول التقرير: “أخرت باكستان قرارها لتحصل على أفضل صفقة من رعاتها، ثم ما لبثت أن وضعت قدمها على طريق التورط في صراع إقليمي آخر من شأنها أن ينطوي على استخدام بالغ للوكلاء، ومع وصول وفد باكستاني إلى الرياض في 1 إبريل، بدا أن هناك صفقة مؤكدة توصل إليها البلدان“.

 

ويقول عزيز يونس” كاتب تقرير “فورين بوليسي”: “إن باكستان سوف يُدفع لها بسخاء للانضمام إلى السعوديين وحلفائهم في احتواء التهديد الإيراني في اليمن، وكان من المتوقع أن يعمل الوفد الباكستاني الذي زار الرياض على تخفيف الصفقة وجعل بنودها أكثر سلاسة، بمعنى أن يتم الاتفاق على كمية من الدولار ثم في مقابلها إرسال عدد غير معروف من القوات لخدمة المملكة السعودية، ولكن الديمقراطية الباكستانية الوليدة ووسائل الإعلام المسموعة شكلت عائقا أمام حكومة شريف، حيث طالبت أحزاب المعارضة في باكستان بعقد مؤتمر يضم كافة الأطياف السياسية في البلاد لمناقشة التدخل في اليمن واستجاب رئيس الوزراء للدعوة بعقد جلسة مشتركة للبرلمان في 6 إبريل الجاري“.

 

وتقول المجلة الأمريكية: “سوف يتم استخدام النقاش الصريح داخل باكستان كورقة مساومة لانتزاع المزيد من التنازلات والدولارات من السعوديين“، وسوف تسمح تدفقات المليارات من الدولارات، وصفقة الغاز الطبيعي المسال مع قطر، والوعود بمزيد من «المنح الودية» لحكومة «شريف» بالوفاء بوعودها فيما يخص مجالات التنمية الاقتصادية.

 

وهناك سابقة لذلك حينما قام الطيارون الباكستانيون بقيادة الطائرات السعودية لصد القوات اليمنية في عام 1969، وأخذ الجنرال «ضياء الحق» المليارات من الدولارات كمنح وعطايا لمساعدة قوات المجاهدين ضد السوفيات في الثمانينيات.

 

ونظرا لحاجة باكستان للحصول على التمويل الأجنبي للحفاظ على الاقتصاد واقفا على قدميه، فإن إسلام آباد لا يمكنها أن تقول لا لرعاتها، ولكن القرار هذه المرة سيكون من البرلمان، ولن يستأثر به شخص.

 

أما علي الجانب المصري، فجاء القرار غامضا في ظل غياب البرلمان وغياب القوى السياسية المعارضة التي هربت خارج البلاد أو وُضعت في السجون، وفي ظل أحزاب هامشية يطلق عليها المراقبون صفة “ورقية” لأنها لا تقول إلا ما يدعم نظام السيسي لحد قول أكبر رئيس حزب مصري ليبرالي معارض “السيد البدوي” رئيس حزب الوفد أمس الاربعاء: “أحب السيسي في الله.. ولا يوجد من يستطيع منافسته مستقبلا“.

 

واقتصر الموقف الرسمي على تصريحات من الرئيس السيسي تدور حول عدم التخلي عن الأشقاء في الخليج ودعمهم وحماية الأمن القومي وعدم قلق المصريين من تجربة التدخل المصرية السابقة (1962) في اليمن، واجتماعه مع المجلس الأعلى للقوات المسلحة لبحث ما يجري في اليمن دون إعلان رسمي بالتدخل، وترك الأمر لتكهنات الإعلام وتصريحات لمؤيدي النظام عن قبول مصر التدخل البري دون إعلان رسمي.

 

وكان ملفتا ربط مراقبين بين قول السيسي إن مصر تحتاج 200 مليار دولار لكي تحل مشاكلها، وبين موقفه الرافض للتدخل البري ثم تراجعه بعد هذا التصريح، ما اعتبره البعض هو الثمن الذي طرحه السيسي ضمنا للتدخل المصري ودفع السعودية للجوء إلي باكستان.

 

وهو ما دعا الكاتب المستقل فهمي هويدي للقول -في مقال نشره بجريدة الشروق أمس الاربعاء بعنوان: “حربنا الغامضة في اليمن“-، “إن قرارا مصيريا اتخذته السلطات المصرية ولم تعلن عنه للشعب“، واستنكاره حالة الغموض التي تنتهجها السلطات المصرية تجاه اليمن ولا سيما حول الوقف المصري من المشاركة في الحرب اليمنية.

 

ولكنه رجح أن يكون سفر وزير الدفاع المصري لباكستان في إطار تنسيق من دعتهما الرياض للحرب البرية سويا، حيث قال: “السعودية إذا كانت قد توجهت إلى باكستان بطلب المساعدة العسكرية بالطائرات والجنود، فمن الوارد جدًا أن تكون قد بعثت بالرسالة ذاتها إلى القاهرة، مما يجعل زيارة وزير الدفاع المصري إلى باكستان ليس الهدف منها التشاور حول مبدأ المشاركة، لأن قرارا من ذلك القبيل لا بد أن يكون قد صدر في القاهرة، ولكن الهدف هو التشاور في كيفية تنفيذ القرار“، وذلك بحسب كلامه.

 

وتحدث هويدي عن “فرق بين البلدين في درجة الشفافية وفى دائرة التشاور في الموضوع“، في إشارة منه إلى أن فكرة التدخل طرحت على البرلمان الباكستاني، ووزير الدفاع أعلن أمام أعضائه أن بلاده تلقت طلبا بذلك من السعودية، أما في مصر فالأمر لا يزال غامضا؛ إذ ليس هناك حديث صريح حول الموضوع، والمرجح أنه بحث في اجتماع المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي عقد يوم السبت الماضي 4 أبريل دون إعلان رسمي.

 

وأضاف: “الأمر متروك للتكهنات والاستنتاجات التي تنبني على تجميع القرائن والتخمين الذي يحتمل الصواب والخطأ“.

 

خمسة خلافات سعودية مصرية

 

ولا يمكن الحديث عن تضارب في الدعوة السعودية لكل من باكستان ومصر للتدخل البري دون رصد مظاهر التوتر والخلافات بين البلدين منذ مجيء الملك سلمان للحكم، وحتى فيما يخص عاصفة الحزم على النحو التالي:

 

أولا: أول هذه الخلافات بين الرياض والقاهرة يتعلق -كما يقول الخبير المصري في معهد هوبكنز د. خليل العناني- يتعلق بترتيب الأولويات، فالرياض ترى أن الأولوية، الآن، هي لوقف النفوذ الإيراني في المنطقة بأي ثمن، بينما يرى السيسي أن الأولوية يجب أن تكون لوقف نفوذ الإسلاميين، والتخلص منهم، باعتبارهم مصدر التهديد والخطر الوجودي له ولنظامه. وهي أولوية تبدو واضحة في خلفية عملية «عاصفة الحزم» التي يبدو أن القاهرة لم تكن على اطلاع كافٍ بها أو بتفاصيلها، وهو ما بدا واضحا في رد فعل وزارة الخارجية المصرية التي كانت آخر من يعلم عن العملية. فيوم بدء العمليات، 26 مارس الماضي، صرّح المتحدث باسم الوزارة أن مصر لن تشارك في أية عملية عسكرية في اليمن، قبل أن تصدر الوزارة بيانا، بعدها بساعات قليلة، تؤكد فيه دعم مصر سياسيا وعسكريا العاصفة.

 

ثانيا: هناك خلافات عميقة بين الرياض والقاهرة حول الملفين السوري والليبي، ففي سوريا يرى السيسي أن الأسد يجب أن يكون جزءا من حل الأزمة، والحل يجب أن يكون حلا سياسيا، وليس عسكريا، أما السعودية فترى أنه لا مكان للأسد في مستقبل سورية، وأن الحل العسكري هو الأفضل لإنهاء الأزمة. أما في ليبيا، فيرى السيسي أن الحل لا بد وأن يكون عسكريا، وهذا جزء من دعوته لإنشاء قوة عربية مشتركة للتدخل السريع، بينما الرياض ترى أن الحل السياسي هو الأفضل والأنسب للوضع في ليبيا.

 

ثالثا: ثمة شعور متبادل بعدم الثقة واضح بين الطرفين، وهو ما كشفته أجواء عملية «عاصفة الحزم»، فعلى الرغم من محاولة السيسي القفز إلى الأمام بإبراز دعمه السعودية، إلا أن علاقته بالحوثيين، وبالرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، أثارت، ولا تزال، شكوكا كثيرة حول مصداقيته ونزاهته، فقد سعى السيسي إلى تقوية علاقته بالحوثيين، وهو ما كشفته تصريحات قادتهم قبل بدء «العاصفة» وبعدها، في حين اقترح صالح أن تستضيف مصر أو الامارات حوار الفصائل اليمنية باعتبارها دولة محايدة، وقد زادت تصريحات السيسي التي قال فيها إن «الجيش المصري هو لمصر فقط» مقدار عدم الثقة، قبل أن يتراجع ويعلن دعمه حلفائه، وهو ما دعا صحفيين سعوديين، للمطالبة بضرورة فك الارتباط بين الرياض والقاهرة، بسبب عدم الثقة في السيسي، والدعوة إلى الاستعاضة عنه، بتحالف مع تركيا وباكستان، وخاصة بعد الهجوم الإعلامي المصري عللا الملك سلمان والسعودية.

 

رابعا: يقول د.خليل العناني يبدو أن “السيسي يشعر بقدر من التخبط والحيرة، بسبب «الجرأة» السعودية عربيا وإقليميا، وقد ظن الرجل خطأً أن حلفاءه في الخليج، خصوصا السعودية، لا يزالون بحاجة ماسة إليه، لحمايتهم من المخاطر الإقليمية، وركبه الغرور بأنه حليف لا يمكن الاستغناء عنه، ويبدو أنه لا يزال أسيرا للرؤية المصرية «الفوقية» حول قدرات دول الخليج العسكرية وإمكاناتها، وهي رؤية جسدها حديث مدير مكتبه، اللواء عباس كامل، عن ضرورة التعامل مع دول الخليج حسب مبدأ “الدفع مقابل الحماية”، على غرار ما حدث إبان حرب الخليج الثانية“. ولا يدرك السيسي، ولا مدير مكتبه، أن القدرات العسكرية لجيوش الدول الخليجية تحسنت بشكل مذهل، في العقدين الماضيين، بشكل يفوق ما حدث لنظيرتها المصرية، وأنه ليست هناك حاجة ملحة له ولجيشه، فيما يخص مسألة «أمن الخليج»، وخصوصا إذا ما صدق الحديث عن شبكة التحالفات الجديدة مع تركيا وباكستان.

 

خامسا: هناك تنافس مصري سعودي واضح على زعامة المنطقة في أعقاب عملية عاصفة الحزم، وهناك مراقبون يرون أنها زادت من شعور السيسي الغاضب من منافسة السعودية للدور المصري خصوصا وأنها هي التي تدفع الدعم لنظامه وتضمن بقاءه، ومن غير المنطقي أن يقود السيسي المنطقة في ظل هذه الحقائق، وهذا الأمر ظهر في الهجوم الإعلامي المصري عللا السعودية، والقلق من «جرأة» التحركات السعودية، وتحول مركز الثقل الإقليمي للمرة الأولي من القاهرة إلى الرياض.

 

 

حقيقة مقتل ودفن أسامة بن لادن والتي أخفتها الإدارة الأمريكية عن العالم

أمل السادة زوجة أسامة بن لادن

أمل السادة زوجة أسامة بن لادن

حقيقة مقتل ودفن أسامة بن لادن والتي أخفتها الإدارة الأمريكية عن العالم

أمل السادة : زوجي تفجرت به الطائرة

شبكة المرصد الإخبارية


أكدت اليمنية أمل عبد الفتاح أحمد السادة زوجة الشيخ أسامة بن لادن، اليمنية، التي كانت مع زوجها عند اقتحام المنزل، والذي استُشهد أمامها -حسبما قالت
– عن القصة الحقيقة التي أخفتها الإدارة الأمريكية عن العالم.

وقالت زوجة “بن لادن”بحسب ما أدلت به في وسائل الإعلام، “عندما بدأ الاقتحام على البيت وبدأ أنزال الجنود من الطائرات المروحية على البيت وبدئوا في الاشتباكات فاشتبك معهم الأخوة الذين كانوا متواجدين في البيت وقد كانت اشتباكات قوية وعنيفة، وقد كانت القوة المتواجدة هم من الجيش الباكستاني والجيش الأمريكي مع وجود قوات من المارينز الأمريكي، وحاصروا البيت وانتشروا في تلك المنطقة انتشاراً واسعاً وقد كان عددهم كثير جدآ”.

وأضافت: “بدأوا بدخول البيت بسرعة وقد أخذ الشيخ أسامة بن لادن سلاحه عند بداية الاشتباكات وأراد أن يشتبك من خلال النافذة التي كانت في الغرفة التي كان فيها فجاءته طلقة نارية في رأسه من جهة الوجه فسقط في نفس الوقت شهيدآ وفاضت روحه إلى بارئها”.

وتابعت: “وقد كانت هذه رحمة من الله عز وجل للشيخ فقد كان اشتباكه ومقتله لم يتجاوز الدقائق المعدودة، وحتى بعد إصابته بالطلقة لم يتأخر فقتل بسرعة رحمه الله، وقد دخل الأمريكان البيت ودخلوا الغرفة فوجدوا أن الشيخ قد قتل، فأخذوا الجثة بسرعة وساروا بها إلى الطائرة المروحية وقد رافق جثة الشيخ مجموعة من ضباط المارينز الأمريكي، وأقلعوا بالطائرة بسرعة وبعد إقلاع الطائرة بقليل انفجرت الطائرة بمن فيها ولم يبقى للطائرة ولا للذين كانوا فيها أثر سوى أشلاء ممزقة وبقايا أجزاء صغيرة من الطائرة”.

وأوضحت أنه “لذلك تم إخفاء خبر مقتل الشيخ بهذه الطريقة لأن اوباما والبيت الأبيض كانوا يشاهدون أحداث العملية مباشرة حتى ظهر على وجوههم شيء من الخوف والاستغراب وذلك بسبب انفجار الطائرة وهم يريدون جثة الشيخ كاملة لكي يظهروه للعالم وهو بين أيديهم مقتول ويثبتوا بذلك بأنهم انتصروا فأفشل الله مخططهم وأخزاهم ورد كيدهم في نحورهم”.

وتابعت: “ولذلك جعلوا مراسم مقتله على البحر وعلى أنهم رموا الجثة في وسط البحر وقد حفظ الله الشيخ حيآ وميتا من كيد الأعداء”.

 

عبد القادر ملا……….الشهيد الحى

3abd qader mola1عبد القادر ملا……….الشهيد الحى

(إنني لم ولن أطلب عفوا رئاسيًا من أحد ، فلا أحد في هذا الكون يستطيع أن يتحكم في حياة او موت أحد ، فالله سبحانه وتعالى هو وحده يقررطبيعة موت عباده ، فالحكم لن ينفذ بقرار أحد وإنما سينفذ بقرار رب العالمين ، وانا مؤمن بقضاء الله وقدره)

كانت هذه هى أخر كلمات نطق بها الشيخ عبد القادر ملا قبل تنفيذ حكم الإعدام به.

كما خلد التاريخ إعدام الأستاذ سيد قطب رحمه الله على يد الطاغية عبد الناصر وأصبح حديث الدنيا كلها إلى يومنا هذا وسيظل ان شاء الله تعالى فإن كتب التاريخ ستكتب أيضا حروف عبد القادر ملا بحروف من نور وسيصبح شريكا لسيد قطب فى الشهادة إن شاء الله تعالى.

عبد القادر ملا هو رمز من رموز النضال فى سبيل اعلاء كلمة الله فى الإرض.رمز للرجولة الحقة التى تأبى أن تخضع أو تنحنى للظالمين والجبابرة.

كعادة الظالمين إذا أرادوا أن يمحو نور الحق بزعمهم يلصقون التهم بالشرفاء فقد أدين رحمه الله تعالى بارتكاب جرائم ضد الإنسانية خلال حرب الاستقلال عن باكستان التي خاضتها البلاد فى عام 1971 وتم تعيين محكمة خاصة لتحكم عليه وحكم عليه بالسجن مدى الحياة ثم بالإعدام.

لكن الحقيقة هى أنهم يريدون أن ينحوا كل ما يمت للإسلام بصلة من المشاركة فى الحياة العامة وكل من يطالب بمطالب عادلة فى صورة اسلامية.

إنها القوانين الفرعونية التى أرساها الفرعون الأول(ما أريكم إلا ما أرى) ويسير عليها الفراعنة الصغار فى كل وقت وحين.

رفض رحمه الله تعالى فكرة تقسيم باكستان الى باكستان وبنجلاديش عملا بمبدأ الوحدة الإسلامية وكان هذا سبب رئيسي فى الحكم عليه بالسجن.

إذن فالحكم عليه كان بسبب دفاعه عن وحدة باكستان ورفض تقسيمها وهذا يتنافى مع أطماع البغة والمستبدين.

نفذ حكم الإعدام على الشيخ ذى السبعين خريفا المقعد برغم توسطات وتوسلات العديد من المنظمات الدولية الحقوقية مراعاة لكبر سنه وظروفه الصحية إلا أن أحكام الظالمين واحدة وقلوبهم متشابهة فهم لا يرقبون فى مؤمن إلا ولا ذمة .

فلم يعبأوا بهذه التوسلات لأن لهم هدف يريدون تحقيقه ألا وهو اسكات كل أبواق الحق وتوجيه رسالة إلى الذين يمنون أنفسهم بسلوك طريق الأحرار والمناداة بالحقوق للضعفاء.

إعدام عبد القادر ملا رسالة الى كل توجه إسلامى فى بنجلاديش بل فى العالم كله أنهم سوف يلقون نفس المصير إذا سلكتم نفس الطريق.

إعدام ملا أول القطرات فى طريق غيث فتح الأبواب للعلمانية والليبرالية وغيرها من المناهج التى تخالف طريق الإسلام .

لكن هل ماتت الفكرة بإعدام الشيخ المسن ؟هذا هو السؤال الذى يجيب عليه الشيخ عبد القادر نفسه قبل استشهاده بساعات قليلة فى رسالته لأسرته عند زيارتهم له حيث قال:

(إنني كنت وليكم ، وإذا قامت الحكومة بقتلي بطريقة غيرشرعية وغير قانونية فإنني سأموت موتة الشهداء ، حيث أن الله سبحانه وتعالى سيكون وليكم بعد استشهادي ، فهو خيرحافظا وخير ولي ، ولهذا لا داعي للقلق، فأنا بريء تماما من جميع التهم التي وجهت إليّ ، كما أنني وبسبب ارتباطي بالحركة الإسلامية في هذه الدولة تقوم الحكومة بقتلي، فليس كل واحد منا يستطيع أن يفوز بالشهادة ، وهذا تكريم وشرف من الله عزوجل أن يسر لي أن اموت موتة الشهداء ، وهو ماسيكون من أعظم ما اكتسبته في حياتي فالشهيد هوالذي يتذوق حلاوة شهد لا يشعر بها سواه ، وكل قطرة من دمي سيعجل من سقوط الظالم المستبد وسيزيد الحركة الإسلامية قوة ونشاطا).

 

(أنا لست قلقا على نفسي بقدر ما أنا قلق على مستقبل هذه الدولة والحركة الإسلامية والصحوة الإسلامية في هذا البلد ، وقد قدمت حياتي فداء للحركة الإسلامية والله على ما اقوله شهيد .

إنني لم ولن اطلب عفوا رئاسيا من أحد ، فلا أحد في هذا الكون يستطيع أن يتحكم في حياة او موت أحد ، فالله سبحانه وتعالى هو وحده يقررطبيعة موت عباده ، فالحكم لن ينفذ بقرار أحد وإنما سينفذ بقرار رب العالمين ، وانا مؤمن بقضاء الله وقدره .

وفي الختام طلب من عائلته أن يتحلوا بالصبر ، لأن هذا هو الطريق الوحيد الذي به سينالون الأجر من عند ربهم).

 

(إنني اطلب من الشعب الدعاء لأن يتقبل الله شهادتي ، بلغوا سلامي للشعب)

رحمك الله أيها الشهيد وبلغك الله منازل الأبرار ورزقنا وإياك الفردوس.

هاني حسبو

استشهاد الدكتور نصير الدين حقاني الإبن الأكبر للمولوي جلال الدين حقاني وبيان من حقاني وطالبان

مولوي جلال الدين حقاني

مولوي جلال الدين حقاني

استشهاد الدكتور نصير الدين حقاني الإبن الأكبر للمولوي جلال الدين حقاني

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

قتل الدكتور نصير الدين حقاني في هجوم غادر برصاص مسلحين مجهولين في العاصمة اسلام اباد ، وهو نجل المولوي جلال الدين حقاني وكان مطلوبا للسلطات الباكستانية كما كان اسمه مدرجا على قائمة الولايات المتحدة للارهابيين الدوليين.

وقالت مصادر أن نصير الدين، الذي كان في أوائل الثلاثينات من عمره، لقى حتفه برصاص مسلحين مجهولين في إسلام آباد أثناء توجهه لأداء الصلاة.

هذا وقد تم نقل جثمان نصير الدين إلى أقليم وزيرستان على الحدود مع أفغانستان.

كان بدر الدين شقيق نصير الدين استشهد في غارة لطائرة دون طيار في أغسطس العام الماضي.

ويتولى سراج الدين الأخ الأكبر في عائلة حقاني دور قيادي

من الجدير بالذكر أن نصير الدين مثل حركة طالبان في المفاوضات مع الولايات المتحدة لاقامة مقر لحركة طالبان في العاصمة القطرية الدوحة.

ويمثل مقتل نصير الدين على الأراضي الباكستانية ضغطا كبيراً على باكستان نظرا لأن الحكومة في أفغانستان ستعتبر أنه تم قتل أحد من يلعبون دور الوسيط في محادثات السلام مع حركة طالبان.

وجاء قتل نصير الدين بعد أيام من مقتل حكيم الله محسود القيادي في حركة طالبان الذي قيل انه كان على شفا بدء محادثات سلام مع الحكومة الباكستانية.

وتتهم شبكة حقاني بالضلوع في هجمات تستهدف القوات الدولية العاملة في أفغانستان، وأنها على علاقة بحركة طالبان أفغانستان وتنظيم القاعدة. وتنشط في منطقة القبائل في وزيرستان قرب الحدود مع أفغانستان.

 وفيما يلي رسالة عضو مجلس الشورى القيادي بالإمارة الإسلامية والشخصية العلمية والجهادية مولوي جلال الدين حقاني إلى الشعب الأفغاني المجاهد بمناسبة استشهاد الدكتور/ نصير الدين حقاني والتي حصلت شبكة المرصد الإخبارية على نسخة منها :

 

مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا – الاحزاب ۲۳-

يا شعب أفغانستان المؤمن والمجاهد ويا أيها المجاهدون الذين تقاتلون الصليبيين الاحتلاليين!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قبل كل شئ أهنأ سماحة أمير المؤمنين حفظه الله، والمجاهدون الأبطال وأهنأ نفسي باستشهاد أحد أبطال الجهاد المجاهد الشهيد / نصير الدين حقاني، وأسأل الله العلي القدير أن يتقبله في زمرة الشهداء والصديقين والصالحين.

أيها الأخوة! إن مقام الشهادة هو الفخر الأكبر الذي طلبه رسول الله صلى الله عليه وسلم رغم مكانته ومنزلته العالية، وقد مدح صلى الله عليه وسلم المكانة العالية للشهيد في أحاديثه المباركة.

 

إن الشهادة إفتخار وسعادة فريدة تكون من نصيب عباد الله المخلصين، إنها فضيلة تكون من نصيب المختارين في سبيل الله وأخيراً إن الشهادة من الناحية المعنوية نجاح للمجاهد، حيث بها يظفر على رضا الله سبحانه وتعالى وفي المقابل ينال نعيم الفردوس الأبدي.

 

أيها الشعب المسلم المجاهد! اليوم مجاهدونا الأبطال مشغولون في خنادق القتال ضد الاحتلاليين دفاعاً عن الوطن، فإن الله سبحانه وتعالى نتيجة تضحياتهم منحهم فتوحات عظمية في هذه المقابلة التاريخية، الفتوحات التي اضطرب العدو المغرور مع ما لديه من القوة المادية والآلة الحربية الفتاكة، بحيث جعلوهم يضيعون طريق الهروب.

أيها الأخوة! إن طريق الجهاد هي طريق الفداء والتضحية، وقد بدأت سلسلة التضحيات الجهادية من استشهاد الصحابي الجليل حمزة رضي الله عنه في غزوة أحد التاريخية وهذه السلسلة لازالت متواصلة بعد مضي أربعة عشرة ونيف من السنوات، إن الشهيد الدكتور/ نصير حقاني أيضا أحد رجال هذا المصير المبارك الذي كان يعمل من أجل تحكيم النظام الإسلامي واستقلال بلده، حيث تحققت أخيراً أمنيته ونال مقام الشهادة العالية، تقبله الله شهادته.

 

الشهيد الدكتور/ نصير ليس هو الشهيد الأول من عائلتنا ولن يكون الأخير، بل عائلة حقاني كلها عائلة الإستشهاد والجهاد، والشهادة في سبيل تحكيم النظام الإلهي والدفاع عن البلد هي أعلى أمانيها، إنني أغبط كل من يستشهد من شهداء البلاد وأقول ليت كان هذا الفخر من نصيبي أنا، فقد قضيت جزءا كبيراً من عمري الفاني في هذا الأمل ترى متى أنال فخر وإعزاز الشهادة، لله الحمد نحن جميعاً مسلمون، والمسلمون يفضلون الشهادة في سبيل الله أكثر مما يفضل الكفار نعمات ولذات هذه الدنيا الزائلة.

 

أيها الأفغان المسلمون وأيها المجاهدون الأحباب! إن شعبنا الغيور منذ ثلاثة عقود والنصف يقدمون تضحيات من أجل حاكمية النظام الإسلامي، وإن تضحياتهم ودماءهم التي سالت في الجهاد هي غالية جداً، علينا جميعاً تقدير جهادهم وتضحياتهم، ويتم هذا التقدير بأن نسعى لإقامة النظام الإلهي وتطبيق الأحكام الإسلامية الطاهرة، ونحافظ على وحدة الصف الجهادي تحت قيادة أمير المؤمنين الملا / محمد عمر مجاهد حفظه الله، وأن نطيع قادتنا، وأن نسعى من أجل راحة شعبنا المنكوب.

 

أيها الأخوة! إن استشهاد مجاهدينا في صف المقابلة ضد الكفار هو رمز نصرتنا، لا سبب فشلنا، وإن عامل فشلنا يكون بإنحرافنا وبالخيانة مع دماء شهدائنا وبالتفرق، ونسأل الله العلي القدير أن يحفظنا وجميع الأمة الإسلامية من هذا الخطر المهلك.

 

والسلام


المولوي جلال الدین ( حقاني )

المكان الذي قتل فيه ناصر الدين حقاني في بهارا كاهو خارج اسلام اباد

المكان الذي قتل فيه نصير الدين حقاني في بهارا كاهو خارج اسلام اباد

من ناحية أخرى نعى الشورى القيادي لإمارة أفغانستان الإسلامية استشهاد الدكتور/ نصير الدين حقاني الإبن الأكبر للعضو بشورى القيادي للإمارة الإسلامية الشخصية الجهادية والعلمية الفريدة فضيلة المولوي / جلال الدين حقاني في بيان حصلت شبكة المرصد الأإخبارية على نسخة منه :

اعوذ بالله من الشيطن الرجيم

بسم الله الرحمن الرحيم
مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلا (الاحزاب 23)

 

تلقينا ببالغ الحزن نبأ استشهاد الدكتور/ نصير الدين حقاني الإبن الأكبر للعضو بشورى القيادي للإمارة الإسلامية الشخصية الجهادية والعلمية الفريدة فضيلة المولوي / جلال الدين حقاني في هجوم إرهابي جبان للعدو، إنا لله وإنا إليه راجعون.

تتقدم الإمارة الإسلامية مراتب العزاء في استشهاد الدكتور/ نصير الدين حقاني رحمه الله إلى والده (الشيخ / جلال الدين حقاني عضو شورى القيادي بالإمارة الإسلامية والشخصية الجهادية والعلمية، ولإخوته ولبقية أهل بيته النجباء، ولجميع مجاهدي الإمارة الإسلامية ، سلم المذكور روحه إلى خالقها وبارئها في سبيل الجهاد، نسأل الله له جنة الفردوس، ولذويه الصبر الجميل والأجر العظيم.

 

إن مساعيه في سبيل الجهاد قابلة للتقدير، وقف الشهيد نصير الدين حقاني صامداً في ميدان الكفاح ضد الاحتلال حتى النهاية، حيث لم يتحمل العدو نشاطه وفعاليته، لاشك بأن استشهاد المذكور خسارة عظيمة لجميع أفغانستان.


نحن نستنكر بشدة العمل الجبان للعدو ونذكر العدو بأن أفعالكم الإرهابية هذه لن تؤثر سلباً على المسير الجهادي الواسع المتين، وإن الإستشهاد في سبيل الجهاد فخر وأمنية عالية لنا، ولن ينال العدو الجبان أبدا أهدافه المشؤومة بإستشهاد المجاهدين.

إن إمارة أفغانستان الإسلامية هي ذلك التشكل والأصل الإسلامي والوطني الذي باستشهاد فرد فيه استعد عشرات آخرون من الشباب للتضحية والفداء، وسدوا مكان شهدائهم، فباستشهاد الدكتور/ نصير الدين يملؤ مئات من الشباب مكانه ويواصلون كفاحهم الجهادي ضد العدو.

 

الشورى القيادي لإمارة أفغانستان الإسلامية

طالبان الباكستانية تؤكد مقتل زعيمها محسود بغارة امريكية

حكيم الله محسود

حكيم الله محسود

طالبان الباكستانية تؤكد مقتل زعيمها محسود بغارة امريكية

شبكة المرصد الإخبارية

أكد قائد كبير في طالبان الباكستانية ومصادر بالمخابرات الباكستانية لرويترز مقتل قائد الحركة حكيم الله محسود في هجوم بطائرة بدون طيار في منطقة وزيرستان الشمالية.

وقال مصدر في المخابرات “تقرر إقامة جنازة حكيم الله محسود في الثالثة مساء (السبت) في ميرانشاه” في إشارة الى المدينة الرئيسية الواقعة في الإقليم.

مسؤولون استخباراتيون في باكستان، إن زعيم حركة طالبان الباكستانية حكيم الله محسود، قتل في غارة شنّتها طائرة استطلاع أميركية من دون طيّار في شمال وزيرستان.
ونقل الموقع الإلكتروني لصحيفة (داون) عن مسؤولين استخبارتيين، أن محسود كان يغادر اجتماعاً في مسجد في منطقة داندي دارباخل شمال وزيرستان على الحدود مع أفغانستان حين استهدفت طائرة أميركية من دون طيّار سيارته، ما أدّى الى مقتله.
وقد أدّت الغارة إلى مقتل 5 أشخاص، عُرف منهم مساعدا محسود المقرّبان، عبد الله بهار محسود، وطارق محسود.
ولم يصدر أي تأكيد بعد من جانب الحكومة الباكستانية ولا حركة طالبان.
وكانت تقارير سابقة ذكرت أن صاروخين استهدفا مجمّعاً في منطقة داندي دارباخل في شمال وزيرستان على الحدود مع أفغانستان، ما أدّى إلى مقتل 5 أشخاص على الأقل يشتبه بأنهم من المتشدّدين خلال انعقاد “اجتماع مهم” لطالبان الباكستانية.
يذكر أن طائرات أميركية من دون طيار غالباً ما تشنّ غارات في المنطقة تستهدف متشدّدين، ولا تزال هذه الغارات تشكل توتراً بين واشنطن وإسلام أباد.
وأعلنت وزارة الدفاع الباكستانية يوم الأربعاء الفائت، الفائت أنه منذ العام 2008، سجّلت في المناطق القبلية الباكستانية 317 غارة أسفرت عن مقتل 67 مدنياً و2160 مسلحاً.

في باكستان كان “العم المسكين” بن لادن يتنقل معتمرا قبعة كاوبوي

bin laden1في باكستان كان “العم المسكين” بن لادن يتنقل معتمرا قبعة كاوبوي

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

في مخبئه الاخير في باكستان كان اسامة بن لادن يعيش حياة عزلة وتقشف ويخرج ليروح عن نفسه معتمرا قبعة كاوبوي، وكان يتناول الشوكولاته لرفع معنوياته كما كشفت شهادات مقربين منه.

وذكر التقرير النهائي للجنة التحقيق الباكستانية المكلفة معرفة كيف تمكن زعيم القاعدة الذي كان يعتبر اخطر رجل في العالم من العيش قرابة العشر سنوات في باكستان بدون مشاكل حتى الهجوم الذي شنته مجموعة كوماندوس اميركية تمكنت من قتله في الثاني من ايار 2011 في مدينة ابوت اباد الهادئة في الشمال الباكستاني.

وان كان التقرير يتهم الجيش واجهزة الاستخبارات الباكستانية النافذة بـ”التساهل” ما سمح لبن لادن بالاختباء لعقد من الزمن في باكستان بعد اعتداءات 11 ايلول ويندد بهجوم الكوماندوس الاميركي باعتباره “عمل حرب”، فانه يكشف ايضا تفاصيل مذهلة وغريبة عن الحياة اليومية لزعيم تنظيم القاعدة في اخر ايامه.

وتظهر الشهادات التي ادلت بها امام لجنة التحقيق زوجات بن لادن وزوجات الحارسين اللذين كانا يقيمان معه في باكستان، رجلا كان يعيش حياة متواضعة للغاية، لا يتلقى زيارة احد وكان يهتم بزراعة الخضروات مع حرصه الشديد على عدم جذب الانتباه واثارة الشكوك حول وجوده.

وقد خرج بن لادن من افغانستان بعيد التدخل العسكري الغربي في اواخر 2001 الى باكستان المجاورة. وبقي من 2003 الى 2005 في مسكن كبير في مدينة هاريبور الصغيرة في شمال اسلام اباد، ثم انتقل شمالا الى ابوت اباد ليسكن في منزل جديد على مسافة اقل من كيلومتر واحد من اكبر اكاديمية عسكرية في البلاد.

وجاء في الوثيقة الضخمة انه “عندما كان “او بي ال” (اسامة بن لادن) يتنقل امام مقر اقامته في ابوت اباد كان يعتمر قبعة كاوبوي لكي لا يرصد من الاعلى”. وفي حال الم به مرض كان يعالج نفسه ب”الطب العربي التقليدي”. وعندما كان يشعر بالضيق كان يرفع معنوياته بتناول “الشوكولاته او تفاحة”.

وعند مقتله كان “الشيخ” يعيش بحسب التقرير مع ثلاث من زوجاته، ونحو عشرة من اولاده واحفاده اضافة الى حارسيه اللذين كان يدفع لكل منهما اكثر بقليل من 90 دولارا في الشهر، وعائلتيهما.

و”كان اولاد عائلة اسامة بن لادن يعيشون حياة منظمة جدا ومنعزلة. وكان اسامة بن لادن يشرف شخصيا على التربية الدينية لاحفاده، وكذلك على اوقات الراحة عندما كانوا يزرعون الخضار على سبيل المثال…”.

وكانت عائلة بن لادن تعيش منفصلة عن عائلتي الحارسين ابرار وابراهيم، وهما شقيقان من البشتون ترعرعا في الكويت وكانا يديران شؤون حياته اليومية في ابوت اباد حيث كانا يعرفان باسمي ارشاد وطارق خان، حتى ان عائلتي الاخيرين بقيتا خلال فترة طويلة تجهلان انهما تسكنان في جوار زعيم تنظيم القاعدة.

وذات يوم سألت رحمة ابنة ابراهيم اهلها لماذا “العم الذي يقيم في الاعلى لا يذهب ابدا الى السوق”، فاختلق لها والدها رواية مفادها ان “الرجل الكبير” المعني فقير جدا لشراء اي شيء ولذلك لا يهتم بالذهاب الى السوق، بحسب التقرير.

وعلى اثر ذلك باتت الفتاة تسمي بن لادن “العم المسكين”. وكان ذلك قبل خمسة اشهر من الغارة الاميركية الليلية التي قضت على زعيم تنظيم القاعدة.

مصر رابع أكبر دول العالم في شبكة التجسس الأمريكية بعد ايران وباكستان والاردن

خريطة التجسس الامريكية

خريطة التجسس الامريكية

مصر رابع أكبر دول العالم في شبكة التجسس الأمريكية بعد ايران وباكستان والاردن

 

شبكة المرصد الإخبارية

كشفت صحيفة جارديان البريطانية عن نظام تجسس أقامته وكالة الأمن القومى الأمريكى على شبكات الاتصالات والإنترنت يسمى «مخبر بلا حدود» Boundless Informant

وأوردت الصحيفة على موقعها على الانترنت صورة لخريطة ملونة، يرمز فيها اللون الأحمر للدول التي تخضع للتجسس بدرجة كبيرة جدا، يليها البرتقالي ثم الأصفر، وأخيرا الأخضر الذي يرمز للدول الأقل خضوعا للمراقبة والتجسس.

وقالت الصحيفة إن الأداة التي وضعتها وكالة الأمن القومي الأمريكية تعتبر أداة قوية لتسجيل وتحليل ما يأتيها من معلومات من وحداتها الاستخباراتية. واضافت أن «مخبر بلا حدود» تقدم تفاصيل بل وترسم خرائط لكل بلد على أساس كم المعلومات التي تجمع من شبكات الهاتف والكمبيوتر. وأشارت إلى أن الأداة تسمح للمستخدمين من مسئولي وكالة الأمن القومي بتحديد بلد ما على الخريطة، لتعرض حجم البيانات الوصفية وتحديد تفاصيل حول مجموعات ضد ذلك البلد.

وأضافت أن الخريطة تظهر أنه خلال هذه الفترة جاءت إيران في المركز الأول من حيث كم المعلومات التي جمعها منها بحوالي 14 مليار تقرير استخباراتي، تلتها باكستان بـ 13.5 مليار تقرير، ثم الأردن بعدد 12.7 مليار تقرير استخباراتي، بينما جاءت مصر في المركز الرابع بعدد 7.6 مليار تقرير، وجاءت الهند في المركز الخامس بعدد 6.3 مليار تقرير استخباراتي.

بينما أظهرت الخريطة أن التقارير الأمريكية تستهدف كلاً من السعودية والإمارات والعراق بدرجة وألمانيا وكينيا وأفغانستان والصين بدرجة اقل فضلاً عن معظم الدول الأفريقية والأوروبية والشرق آسيوية.

ونوهت الصحيفة البريطانية بأن وثائق «مخبر بلا حدود» التي حصلت عليها تظهر أن الوكالة تجمع تقريبا 3 مليارات معلومة استخباراتية من شبكات الكمبيوتر الأمريكية شهريا، ليصل مجموع ما قامت بجمعه من 2007 إلى مارس 2013 إلى 97 مليار معلومة استخباراتية.

وخلال شهر آذار/ مارس الماضي وحده تمكنت الولايات المتحدة من الحصول على 97 مليار “قطعة استخبارية” من مختلف شبكات الكمبيوتر المنتشرة حول العالم.

وتمثل “القطعة الاستخبارية”، بحسب الوثائق، رسالة بريد الكتروني، او مكالمة هاتفية، أو رسالة نصية، أو تقرير استخباري.

وأظهرت التقارير ان ايران احتلت المركز الأول على مستوى العالم من حيث المراقبة الأمريكية حيث تمكنت اجهزة الأمن الامريكية من اصطياد 14 مليار تقرير من هناك، تلتها في المركز الثاني باكستان التي ورد منها 13.5 مليار، ثم احتل الأردن المركز الثالث عالمياً حيث تم منه اصطياد 12.7 مليار تقرير استخباري، ثم مصر بواقع 7.6 مليار تقرير، ثم الهند التي احتلت المركز الخامس عالمياً وورد منها 6.3 مليار تقرير لأجهزة الأمن الأمريكية.

وتمكنت “الغارديان” التي نشرت الوثائق في عددها الصادر يوم السبت من الحصول على ما أسمته “خريطة ساخنة” وتظهر الدول التي يتم التركيز عليها من حيث عمليات المراقبة، حيث تظهر باللون الأحمر، ومن ثم تبدو الأقل تركيزاً باللون الأصفر، ثم الأخضر الغامق، ثم الأخضر الفاتح للدول الأقل مراقبة من جانب وكالة الأمن الوطني الأمريكي.

وأوضحت الصحيفة البريطانية المعلومات التي تبحث عنها المخابرات الأمريكية وهى تسجيلات المكالمات الهاتفية والمحادثات الخاصة، ومحتويات البريد الالكتروني والمراسلات الالكترونية والتي يتم اختراقها والتجسس عليها.

وبدأت فضيحة التجسس الأمريكية على الهواتف ورسائل البريد الالكتروني قبل عدة أيام عندما تمكنت جريدة “الغارديان” البريطانية من اكتشاف أمر قضائي سري في الولايات المتحدة يتيح لوكالة الأمن الوطني الأمريكي الحصول على كافة البيانات والسجلات الهاتفية لملايين الأمريكيين المشتركين في واحدة من أكبر مزودي خدمات الاتصالات في الولايات المتحدة.

لكن الفضيحة تطورت عندما تبين بأن الأمن الأمريكي يدخل على بيانات المستخدمين المسجلين في أكبر ثلاث شركات للتكنولوجيا في العالم، وهي: أبل، فيسبوك، جوجل، وهو ما يعني ان كل مستخدمي الانترنت في الكون أصبحت ملفاتهم ومعلوماتهم متاحة لأجهزة الأمن الامريكية.

مقتل تسعة أشخاص بطائرة أمريكية دون طيار بباكستان

طاءرة أمريكية دون طيار

طاءرة أمريكية دون طيار

مقتل تسعة أشخاص بطائرة أمريكية دون طيار بباكستان

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

استدعى رئيس الوزراء الباكستاني الجديد نواز شريف المبعوث الأمريكي في باكستان السبت للاحتجاج على الضربة الجوية بطائرة من دون طيار، التي قال مسؤولون باكستانيون أنها أودت بحياة 9 أشخاص في شمال غربي باكستان.

قال مسؤول أمني باكستاني السبت، إن تسعة أشخاص على الأقل لقوا حتفهم في هجوم نفذته طائرة أمريكية بدون طيار شمال غرب باكستان بالقرب من الحدود الأفغانية.

وأضاف المسؤول أنه تم إطلاق نحو 6 صواريخ على مجمع  في منطقة شاوال في منطقة وزيرستان الشمالية التي تعد واحدة من سبع مقاطعات قبلية.

وقال المسؤول الذي رفض ذكر اسمه “قتل تسعة أشخاص في الهجوم. وينتمي هؤلاء الضحايا إلى قبيلة باكا خل وتم تحديد أسمائهم”.

ويعد هذا الهجوم الأول منذ أداء رئيس الوزراء الجديد نواز شريف اليمين الدستورية يوم الأربعاء الماضي.

وكان شريف أعلن في أول خطاباته كرئيس للوزراء أن “فصل هجمات الطائرات بدون طيار” لابد أن ينتهي.

 

وقالت وزارة الشؤون الخارجية الباكستانية إن هذه المطالبة بالوقف الفوري لهذه الغارات قد تم تكرارها السبت.

وأضافت الوزارة في بيان أصدرته “نُقل للمبعوث الأمريكي بأن الحكومة الباكستانية تدين بشدة الغارات بطائرات من دون طيار، والتي تشكل خرقا لسيادة باكستان ووحدة أراضيها”.

وأكمل البيان “وتم التشديد على أهمية وضع حد للغارات بطائرات من دون طيار”.

وتأتي هذه الغارة بعد 10 أيام من ضربة أمريكية أسفرت عن مقتل الرجل الثاني في حركة طالبان الباكستانية ولي الرحمن وستة أشخاص آخرين، الأمر الذي وصف بالضربة الكبيرة.

وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما أعلن الشهر الماضي قواعد صارمة لاستخدام الطائرات بدون طيار في الحملة ضد المسلحين المشتبه فيهم. ودعا إلى استخدام مثل هذه الضربات عندما يكون الخطر “متواصلا ووشيكا” فقط.