الجمعة , 21 سبتمبر 2018
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : انتخابات

أرشيف الوسم : انتخابات

الإشتراك في الخلاصات

الانقلاب يستورد مبيدات محرمة دوليا من إسرائيل.. الجمعة 24 يونيه.. الانقلاب يفرض المزيد من التكبيلات لتكميم الافواه

لن نركع نحن المعتقلون لا تنسوناالانقلاب يستورد مبيدات محرمة دوليا من إسرائيل.. الجمعة 24 يونيه.. الانقلاب يفرض المزيد من التكبيلات لتكميم الافواه

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*رسالة تكشف الاعتداءات الأمنية و”إضراب الكرامة” بـ”برج العرب

أرسل معتقل بسجن برج العرب” بالاسكندرية، اليوم، رسالة من داخل محبسه، روى خلالها ما حدث للمعتقلين من اعتداءات أمنية بالضرب.

وقال المعتقل -الذي لم يذكر اسمه خوفا على حياته-” نزلنا من سيارة الترحيلات، وبندعي ربنا يعديها على خير من غير مشاكل، دخلنا السجن، كل واحد حط حاجته وبدأ التفتيش“.

وأضافت الرسالة:  “عددنا كان 34 طالبًا، كان في مخبر بيمر هنا وبيحب يعمل مشاكل أكتر من غيره، اسمه “حسن الونش”، وكنا متفقين على إن واحد مننا يكون مسؤول عننا، وكان هو الوحيد اللي بيتكلم مننا وبيهدّي الجو، وكان حسن الونش ده بيستفزنا وبيهددنا وبيطول لسانه علينا واحنا ساكتين مش بنرد، وبعد وصلة طويلة من الاستفزاز وصلنا للتشبيه “التتميم على الأسامي” وجه على اسم مننا نادى عليه، فرد “أيوة“.

وتابع: “الكلمة معجبتش ظابط نظام كان واقف فنادى “وقال الاحترام مينفعش معاكم وسحبه بعيد عننا، ولما المسؤول عننا قرب عشان يتفاهم معاه زعقلنا.. وقال “كله يرجع ورا”، وشوفنا زميلنا بيتاخد بعيد وبيتضرب من مخبرين، فكلنا احتجينا وزعقنا فقالولنا “خلاص اهدوا الموضوع هيخلص“.

وتابع: “في الوقت ده على طول كان نائب المأمور جه، ومعاه قوة أمن مركزي وزميلنا اختفى، سألنا نائب المأمور عن مصير زميلنا فرد علينا “هيروح التأديب والي مش عاجبه فيكم يقفلي على جنب“.

وأوضح “هجموا علينا امن مركزي ومخبرين وبعد كدة شوايشة وحتى نباطشية ومساجين من عنابر تانية كلهم بعصيان وشوم كأنهم بينتقموا، والي يقع مننا يتلموا عليه زيادة، طلعنا نجري في السجن لجوة من كتر الضرب وهم بيجروا ورانا، وكل الي يشوفنا في السجن يسحب شومة ويطلع يجري ورانا من كل حتة، واحنا أصلا مش عارفين نروح فين، وفضلنا نجري لغاية ما قربنا من مجموعة “هوالي حواليها سور، واللي فيها عنابر السياسي، لقيناهم قافلين باب المجموعة وعملوا علينا كماشة عند سور المجموعة، كلنا قعدنا في الأرض من التعب والانفعال ونزلوا فوقنا بالشوم والعصيان وكل الي منهم يضرب فينا زيادة، وهم بيضربونا سحبوا مننا خمسة تانيين للتأديب على طريقة فيلم الأرض بالضبط، مسحوا بيهم السجن وضربوهم ضرب مشوفتوش قبل كدة “.

مشيرا: “كان من الي بيضربونا ضابط نظام اسمه “البنهاوي” وسحبوا الـ 28 وأنا منهم بالضرب لحد الناحية التانية لعنبر الإجراء“.

في سياق متل، أفادت مصادر مقربة من أسر المعتقلين ببرج العرب، أن “الشباب المعتقلين بسجن برج العرب بمحافظة الإسكندرية ارسلوا ملابسهم مكتوب عليها عبارات تحدى ورسائل صمود ‫#‏اضراب_الكرامه.. ‫#‏اضراب_برج_العرب“..

وكانت حملة “متضامن مع إضراب برج العرب” التي دشها شباب ونشطاء غاضبون مؤخرا، اثر اعتداءات أمنية على الطلاب المعتقلين بالسجن تفاعلت بقوة خلال الساعات الأخيرة.

وأعلن النشطاء خلال الحملة عن تضامنهم مع إضراب المعتقلين في سجن برج العرب بالإسكندرية بعد الاعتداء عليهم بوحشية، فور وصولهم إلى مقر محكمة الإسكندرية، الأربعاء، ما أدى إلى إغماءات، وإصابة بعضهم بارتجاج في المخ وكدمات مختلفة.

وقام النشطاء بنشر صور لهم على صفحات “فيس بوك” وهم يحملون لافتات ورقية، كتبوا عليها شعار الحملة “متضامن مع إضراب برج العرب“.

 

 

*الجيش يقتل الأولى على إدارة رفح التعليمية

نشرت صفحة “سيناء 24″ على الإنترنت أن قوات الجيش أطلقت قذيفة مدفعية على منزل مدني بمنطقة سادوت غرب رفح، قبل يومين؛ ما أسفر مقتل الطالبة “نجود محمد لافي” والتي تدرس بالصف الثاني الثانوي، وحصلت على المركز الأول بإدارة رفح التعليمية، متأثرة بالجراح التي أصيبت بها.

وكانت مصادر طبية نقلت للصفحة أن الفتاة أصيبت ببتر في أطرافها، وفقدت بصرها، ونتيجة تدهور حالتها الصحية لقت مصرعها متأثرةً بجراحها، فيما يرقد شقيقها “مهند” الذي أصيب معها، في المستشفى للعلاج.

 وأكدت مصادر لـ”سيناء 24″ أن الطالبة التي قتلها الجيش حصلت على 96% في امتحان الصف الثاني الثانوي، وكانت تأمل أن تكمل دراستها التي تفوقت فيها.

 

 

*الانقلاب يفرض المزيد من التكبيلات لتكميم الافواه

السجن المشدد عقوبة نشر معلومات عن تحركات الجيش والشرطة أو الترويج لأفكار التنظيمات الإرهابية 30 ألف جنيه غرامة سرقة واختراق «إيميل».. والسجن المشدد و2 مليون جنيه عقوبة إتلاف بيانات الدولة الحبس وغرامة 100 ألف جنيه عقوبة إتلاف أو تعطيل أو تغيير في تصميم موقع لشخص آخر بغير وجه حق 200 ألف جنيه عقوبة التربح من المصنفات الفنية المسروقة 100 ألف غرامة نشر معلومات عن أشخاص دون إذنهم يجوز للنائب العام أو من يفوضه أن يأمر بمنع المتهم من السفر خارج البلاد أو بوضع اسمه على قوائم ترقب الوصول ننشر النسخة الأخيرة من مشروع قانون مكافحة جرائم الإنترنت أو «الجريمة الإلكترونية» الذي وضعته الحكومة، والمقرر عرضه على البرلمان، بعد مناقشته في الجلسة المقبلة للجنة الإصلاح التشريعى المقرر انعقادها، بمجلس الوزراء بداية الأسبوع المقبل.

 ينص القانون على معاقبة كل من أنشأ أو أدار أو استخدم موقعًا أو حسابًا خاصًا أو بريدًا إلكترونيًا، بغرض إنشاء كيان أو عصابة إرهابية، أو الترويج لأفكارها، أو لتبادل الرسائل وإصدار التكليفات بين الجماعات الإرهابية أو المنتمين إليها، أو المعلومات المتعلقة بأعمال تحركات الإرهابيين أو الجماعات الإرهابية في الداخل والخارج، وكذلك إتاحة أو نشر بيانات أو معلومات أو تحركات القوات المسلحة أو الأجهزة الأمنية، أو عن أي من العاملين بهذه الجهات، أو الأعضاء بأى سلطات الدولة، بغرض ارتكاب أو تسهيل ارتكاب جريمة من جرائم الإرهاب. 

 

 

*لأول مرة..وبقرار منفرد ومفاجيء ..«السيسى» يُعين رئيسا لمحكمة النقض دون ترشيحات الجمعية العمومية

في سابقة لم تحدث من قبل في تاريخ مصر أو القضاء ، نشرت الجريدة الرسمية (الوقائع المصرية)، في عددها الصادر، اليوم الخميس، قرار قائد الإنقلاب العسكري عبدالفتاح السيسي، رقم 269 لسنة 2016، بتعيين المستشار مصطفى جمال الدين محمد شفيق، رئيسًا لمحكمة النقض ، وذلك بقرار مفاجيء ومنفرد للسيسي دون الرجوع للجمعية العمومية للقضاء وترشيحاتها ، وهو ما يعد أشد انتهاكا حدث للقضاء المصري في عهد “عبد الفتاح السيسي” 

وذكر القرار، أنه يعمل به اعتبارًا من 1 يوليو المقبل.

كما نشرت الجريدة القرار رقم 263 لسنة 2016، بإحالة المستشار الوليد عبدالحكيم محمود عبداللطيف الشافعي، الرئيس بمحكمة استئناف طنطا، إلى المعاش .

وصدر القرار في 6 يونيو الجاري.

يذكر أن محكمة النقض هي أعلى محكمة في جمهورية مصر العربية، وتمثل قمة الهرم القضائي فيها، ومهمتها هي العمل على توحيد تطبيق القانون في المحاكم المصرية؛ فهي لا تعيد الفصل في المنازعات التي عرضت على المحاكم الأدنى منها، إنما تكتفي بمراقبة الأحكام التي صدرت من تلك المحاكم لمراقبة مدى اتفاقها مع القانون. ولكن تستطيع محكمة النقض أن تفصل في المنازعة التي تُعرض أمامها، بصفتها محكمة موضوع لا محكمة قانون كما هو الأصل، إذا عُرض عليها النزاع للمرة الثانية، وذلك وفقًا للتعديل رقم 74 لسنة 2007 على المادة 39 من القانون رقم 57 لسنة 1959.

 

 

*العسكر يتدخل باختيارات مجلس القضاء الأعلى.. والغضب يتصاعد وسط القضاة

كشفت مصادر مطلعة عن أن أروقة محكمة النقض تشهد حاليًا تحركات غاضبة ضد قرارات رئيس المحكمة المستشار أحمد جمال الدين، الذي تنتهي ولايته مع نهاية شهر يونيو الحالي، بلغت حد مطالبة أغلبية أعضاء الجمعية العمومية الأخيرة للمحكمة، التي عقدت منذ نحو أسبوعين، بوقفه عن ممارسة عمله وإلغاء قرار الجمعية الاعتيادي بتفويضه في اتخاذ بعض القرارات الوظيفية الخاصة بالأعضاء.
وقد اعترضت الجمعية العمومية أيضًا على استئثار جمال الدين بالقرار وعدم مشاورة باقي أعضاء مجلس القضاء الأعلى في تسيير أمور مرفق القضاء، وتداول بعض أعضاء الجمعية ذلك في عدد من مجموعات القضاة المغلقة على مواقع التواصل الاجتماعي، مما حدا برئيس المحكمة إلى إصدار بيان يُحذّر فيه من مقاضاة أي شخص يفشي أسرار الجمعية العمومية الأخيرة.

إلى هذا الحدّ تبدو الخلافات بين الجمعية العمومية ورئيس المحكمة مقتصرة على أمور إدارية، إلا أن مصادر قضائية رفيعة المستوى كشفت في اصريحات صحفية، عن أن “أحد أبرز الملفات التي أدت لسوء العلاقة بين القضاة ورئيس محكمة النقض الذي يوصف في مصر بقاضي القضاة، هو التغوّل الأمني العسكري في تعيينات النيابة العامة الأخيرة وتواطؤ مجلس القضاء الأعلى مع جهاز الأمن الوطني، مما أدى إلى حرمان نحو 50 من أقارب القضاة من التعيين رغم جدارتهم العلمية والعملية، لمجرد أن آباءهم وأقاربهم عرفوا بمواقف معارضة لنظام الحكم الحالي“.

في هذا السياق، وصفت المصادر ما حدث في التعيينات بـ”اختراق أمني غير مسبوق وتحكّم كامل في اختيارات مجلس القضاء الأعلى، إذ تمّ استبعاد نسبة كبيرة من المقبولين في مرحلة التحريات الأمنية على خلفية انتماءات أسرهم السياسية، بما في ذلك أبناء القضاة“.

واتّسمت جميع التعيينات القضائية لخريجي كليات الحقوق بعد الإطاحة بالرئيس محمد مرسي، منتصف العام 2013 بالسيطرة الأمنية واستبعاد أبناء وأقارب الأشخاص العاديين، المعروفين بانتماءات إسلامية أو إخوانية تحديدًا، إلا أن الجديد الذي حدث هذه المرة هو استبعاد عدد كبير من أقارب القضاة أنفسهم، سواء كانوا يعملون بمحكمة النقض أو محاكم الاستئناف، لمجرد أنهم معروفون للأمن بآرائهم الجريئة أو معارضتهم للنظام.

وشرحت المصادر أنه “كان معتادًا في السابق استبعاد أبناء القضاة الذين تصدر أحكام تأديبية بعزلهم أو إحالتهم للتقاعد في وقائع مسلكية أو سياسية، لكن الجديد الذي حدث في التعيينات الأخيرة التي أصدر بها رئيس الجمهورية قراراً جمهورياً منذ أسبوعين، هو استبعاد أقارب جميع القضاة الذين شملتهم تحقيقات الانتماء لجماعة الإخوان أو مجموعة قضاة من أجل مصر أو مجموعة بيان قضاة رابعة، بما في ذلك القضاة الذين تمت تبرئتهم في تلك القضايا وعادوا لممارسة عملهم“.

وأضافت المصادر أن “جهاز الأمن الوطني استبعد أيضاً جميع أقارب القضاة الذين صدرت بشأنهم تقارير وتحريات عن وجود صلات بينهم وبين القضاة الذين تم عزلهم في القضايا السياسية السابق ذكرها، وكذلك جميع أقارب القضاة الذين عرفوا بمعارضتهم لتيار التبعية للسلطة الحاكمة، أو معارضتهم لوزير العدل السابق أحمد الزند، أو حديثهم بحرية أكبر من غيرهم على مواقع التواصل الاجتماعي“.
وذكرت المصادر أن “مساحة التغوّل الأمني زادت بشكل ملحوظ في التعيينات الأخيرة بالنيابة العامة تحديداً، لأن التعيينات السابقة في النيابة ومجلس الدولة والنيابة الإدارية وهيئة قضايا الدولة، شملت أبناء عدد من القضاة المعروفين بنشاطهم في تيار الاستقلال القضائي، بالتالي فإن الوضع يسوء باطراد“.
وأكدت المصادر أن “عدداً من المستبعدين هم من الحاصلين على درجات عالية بالنسبة لأقرانهم من أبناء القضاة أو غيرهم، مع العلم بأن معظم تعيينات النيابة العامة يخصص مجلس القضاء فيها نسبة تقارب 30 في المائة لأبناء وأشقاء القضاة كعرف سائد، الأمر الذي سمح بدخول نسبة من أبناء وأقارب القضاة غير المتفوقين لمجرد أن آباءهم من المقبولين أمنياً“.

وكشفت المصادر أن “هذه الأزمة وصلت رئاسة الجمهورية وأخطر بها السيسي شخصياً، لكنه لم يغير شيئاً مما قرره الأمن الوطني، على الرغم من وساطات عدد من كبار القضاة المتقاعدين المقربين إليه وعلى رأسهم وزير العدل الحالي حسام عبد الرحيم“.

في هذا الإطار، هدد عدد من القضاة الذين لم يقبل أبناؤهم عبد الرحيم بالاستقالة، وإعلان خطوات تصعيدية إذا تمّت الموافقة على خيارات الأمن التي رضخ لها رئيس محكمة النقض ومجلس القضاء الأعلى، فطلب عبد الرحيم من عباس كامل مدير مكتب الرئيس عبدالفتاح السيسي، بالإضافة لأبناء وأقارب القضاة، الذين لم يدانوا بالانتماء لأي فصيل سياسي، وبعد فترة من الأخذ والرد فوجئ القضاة بصدور القرار الجمهوري من السيسي كما قرر الأمن دون أي تغييرات.

ويبدو أن هذه الأزمة ستؤدي إلى تفاقم الغضب ضد وزير العدل ومجلس القضاء الأعلى المتهمين في الآونة الأخيرة بالتبعية المطلقة للسيسي ودائرته المقربة، خصوصاً بعد تدخل رئيس محكمة النقض بصفة مباشرة في أعمال نادي القضاة للتعجيل بالانتخابات ومنع وزير العدل السابق أحمد الزند من الظهور في حفل النادي ثم إلغاء الحفل.

ويرى مراقبون أن هذه الأزمة ستنعكس بالتأكيد على نتائج انتخابات نادي القضاة المقررة في يوليو المقبل، والتي يتنافس فيها مرشحون مقربون لكل من وزير العدل ومجلس القضاء والزند، وآخرون ذوو طموحات شخصية وخدمية، في غياب تام لتيار الاستقلال.

 

 

*وصول حاملة المروحيات “ميسترال” سواحل الإسكندرية

وصلت اليوم الخميس، إلى سواحل مدينة الإسكندرية(شمال مصر) أول حاملة مروحيات “ميسترال” من فرنسا، أطلقت القاهرة عليها اسم الرئيس الراحل “جمال عبد الناصر”(حكم البلاد من عام 1956 وحتى 1970).

وبحسب التلفزيون الحكومي، فإن حاملة المروحيات المصرية من طراز ميسترال “جمال عبد الناصروصلت صباح اليوم سواحل الإسكندرية بعد رحلة استغرقت 14 يومًا على انطلاقها من ميناء سان نازير غرب فرنسا، شاركت خلالها في التدريب المصري الفرنسي المشترك كليوبترا 2016، (كان بدأ منذ أيام) وتعتبر هي القطعة الأحدث داخل صفوف القوات البحرية المصرية“.

وأفاد التلفزيون الحكومي المصري أنه “من المنتظر أن يتم استقبال ميسترال على الرصيف المخصص لها في الإسكندرية، في ظل احتفال رسمي يشهده قائد القوات البحرية الفريق أسامة منير ربيع، تأكيدًا على دخولها الخدمة إلى صفوف الأسطول المصري، كأحدث سفينة هجوم برمائي في صفوف القوات البحرية، وأول حاملة مروحيات في المنطقة العربية وأفريقيا بالكامل، ومن المنتظر أن تقدم عرضًا في سواحل الإسكندرية“.

ومن المنتظر أن “تحصل مصر على حاملة المروحيات الثانية “أنور السادات”(رئيس راحل حكم مصر من 1970 حتى 1981) بنفس مواصفات الحاملة الأولى “جمال عبد الناصر” في شهر سبتمبر/ أيلول المقبل، بعد إنهاء التدريبات الخاصة بالطاقم، وإنهاء كافة الاختبارات اللازمة لها، وسوف تجري مراسم استلامها أيضًا من ميناء سان ناذير غرب فرنسا على ساحل المحيط الأطلنطي”، وفق المصدر ذاته.

وفي 2 يونيو/ حزيران الماضي، تسلّمت مصر رسميًا حاملة المروحيات “ميسترال”(جمال عبد الناصر) من فرنسا، قبل توجهها ووصولها اليوم إلى الإسكندرية.

ووقّعت مصر وفرنسا، في تشرين أول/ أكتوبر 2015، صفقة شراء حاملتي مروحيات عسكرية من طراز ميسترال”، في القصر الرئاسي المصري شرقي القاهرة، خلال زيارة رئيس الوزراء الفرنسي، مانويل فالس إلى الأخيرة.

وكانت فرنسا قد علّقت بيع حاملتي مروحيات إلى روسيا، التي تقدمت بطلبية لشرائها، وذلك بسبب دور الأخيرة في الأزمة الأوكرانية، وقررت باريس بيعها إلى مصر بقيمة 950 مليون يورو.

 

 

*السيسي” نهب 250 مليون جنيه من “دعم الدواجن

كشف الإعلامي مصطفى إبراهيم عن سرقة حكومة الانقلاب لأموال صندوق دعم خسائر الدواجن، لافتًا إلى أن شريف إسماعيل رئيس الوزراء بحكومة الانقلاب عقد اجتماعًا مع المسؤولين وهناك أنباء عن سحب اتحاد الدواجن، صندوق تعويضات الطيور من وزارة الزراعة.

 

*خيانة جديدة.. الانقلاب يستورد مبيدات محرمة دوليا من إسرائيل

كشف الدكتور محمد عبدالمجيد -رئيس لجنة مبيدات الآَفات الزراعية بوزارة الزراعة في حكومة الانقلاب- عن فضيحة جديدة تهدد مستقبل الزراعة والصحة في مصر، بعد أن قامت سلطات الانقلاب باستيراد مبيدات محرمة دوليًا من الكيان الصهيوني، منها مبيدات “التيمك، اللانيت، الكابتان”، موضحًا أنها تدخل البلاد بطريقة شرعية على شكل مادة صبغة تستخدم في عمليات دباغة الجلود.

يأتي ذلك في الوقت الذي دمر فيه قائد الانقلاب الزراعة والصناعة والصحة، كما تسبب في بوار ملايين الأفدنة من الأراضي الزراعية بسبب الشح المائي الذي أصاب البلاد بعد التوقيع على اتفاقية المبادئ مع إثيوبيا والسماح لها ببناء السد الذي أثر على حصة مصر المائية.

وقال عبدالمجيد، في تصريحات صحفية، اليوم الجمعة: إن مبيد التيمك محظور استخدامه داخل البلاد وخارجها، ولكن للأسف ما زالت عمليات تهريب مثل تلك المبيدات مستمرة، مشيرًا خلال حوار -نشرته له جريدة “الأخبار”- إلى أن هذا المبيد مكتوب عليه باللغة العبرية.

وأشار إلى أنه وجه خطابًا إلى رئيس هيئة التنمية الصناعية شرح فيه خطورة دخول هذه المادة إلى البلاد وتحايل التجار بإدخالها كمادة صبغة، كما أن مبيد الكابتان ممنوع تداوله أيضًا، واستخدامه لكونه مبيدًا شديد السمية، وله خطورة على صحة الإنسان.

ويصر قائد الانقلاب على إفساد الحرث والنسل في مصر، فضلا عن تدمير الاقتصاد والحياة السياسية ومستقبل عشرات الآلاف من الشباب في المعتقلات، ليتمم فساده باستيراد مبيدات مسرطنة من إسرائيل التي يتعاون معها قياداتها من أجل تدمير البلاد.

 

 

*الدولاريسجل 11.10 جنيهًا للبيع في السوق السوداء

استقر سعر الدولار في السوق السوداء عند 11.05 جنيها للشراء  و11.10 جنيها للبيع اليوم الجمعة وسط حالة من الهدوء في حركة التداول.

وسجل سعر صرف العملة الأميركية في التعاملات الرسمية عند 8.83 جنيهات للشراء و8.88 جنيهات للبيع،

فيما استقر السعر في المزاد الدوري للبنك المركزي الذي طرحه بقيمة 120 مليون دولار الثلاثاء الماضي عند مستوى 8.78 جنيهات، وسجل بالبنوك متوسط 8.85 جنيهات للشراء و 8.879 جنيه للبيع، وكان المركزي قد طلب من البنوك توجيه حصيلة المزاد لتمويل الواردات الخاصة بمستلزمات الإنتاج للأسبوع الثاني.

بلغ سعر اليورو الأوروبي أمام الجنيه المصري  خلال تعاملات، اليوم الجمعة ،  10.00 جنيهات للشراء، و 10.09 جنيهات للبيع، وبلع متوسط سعر صرف الفرنك السويسري نحو 9.01 جنيهات للشراء، 9.10 جنيهات للبيع.

واستقر سعر الجنيه الإسترليني أمام الجنيه المصري مسجلا  نحو 12.67 جنيه للشراء، و12.89 جنيه للبيع.

 

*نائب سيساوي” يطالب بمساواة رواتبهم بالقضاة

طالب عبدالحميد كمال، عضو برلمان العسكر، بمساواة رواتب أعضاء مجلس نواب الدم بالقضاة؛ وهي المطالبة الأولى بزيادة الرواتب بعد بعد زيادة ميزانية البرلمان هذا العام إلى 997 مليون جنيه، وهي أكبر موازنة برلمانية في تاريخ مصر.

 وفي تصريحات صحفية قال كمال: “يجب أن تكون مخصصات النواب أشبه بما يتقاضاه القضاة، حتى نضمن عدم ارتكابهم مخالفات أو التأثير عليهم لصالح رأس مال معين، كما كنا نحذر من قبل من خطورة تدخل المال السياسي على العمل التشريعي والرقابي”. 

وأشار إلي وجود بند في الميزانية يقدر بـ 11 مليون جنيه لاستئجار جراج التحرير سنويًا، رغم أن عددًا من النواب لا “يركن” في الجراج، كما أنه شخصيًا لا يمتلك سيارة ويتنقل في المواصلات العامة.

 

 

*اضحك مع مجانين العسكر في بورسعيد!!

ليس عنوان فيلم العيد الذي يترقبه المشاهدون، بل أفعال مجانين يرتكبها العسكر، بلا توقف فمن السويس الباسلة حيث المحافظ العسكري يحارب البراغيث ويقاوم الفئران إللى حرب اسرائيل بالرياح الشمالية الغربية.. إلى بورسعيد الحرة، التي باتت مستعبدة بفعل الانقلاب العسكري ولواءاته.
حيث أصدر أمس، اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، قرارًا يقضى بذبح الماشية والأبقار التى يتم ضبطها في أثناء تجولها بالشوارع والميادين، وتوزيع لحومها على الجمعيات الخيرية والفقراء ودار الأيتام.
وبرر الغضبان فى بيان له أمس، القرار، بأنه لن يسمح بتفاقم هذه الظاهرة السلبية التى تشوه الوجه الجمالى والحضارى للشوارع والميادين.
وطالب جميع رؤساء الأحياء والطب البيطرى بتكثيف الحملات لضبط الماشية التى يطلقها أصحابها لتأكل من القمامة وتساعد على تلوث البيئة بروثها ورائحته التى تزكم الأنوف.
وشدد على ضرورة التحفظ على أية أعداد من الماشية والقيام بذبحها واتخاذ الإجراءات القانونية الرادعة حيال أصحابها.

وفور صدور القرار “العسكري” أمس، قامت حملة بحي الزهور ببورسعيد، بالتنسيق مع إدارة الطب الوقائي بمديرية الطب البيطري، حيث أسفرت عن ضبط 2 ماشية تسير بالشارع، وتم ذبحها وتوزيع لحومها على عدد من الجمعيات.

استياء شعبي ورفض ديني

القرار أثار دهشة واستغراب بين أبناء المحافظة الساحلية، والتي يتواجد بها قطاع كبير من محدودي الدخل، يقتاتون على تربية المواشي والطيور، بعد قرارات حكومية سابقة بالغاء المنطقة الحرة، التي تسببت في بطالة الالاف من الشباب، بجانب سلسلة من الأزمات الاقتصادية بسبب الركود الاقتصادي.

واعتبر الدكتور عبدالمهدي عبدالقادر، أستاذ الحديث بجامعة الأزهر، في تصريحات صحفية، اليوم، “مصادرة الماشية وذبحها وتوزيعها على الفقراء ودور الأيتام ونحوها حرام شرعا“.

مضيفا: “هذه أموال الناس وليس من حقه مصادرتها وذبحها لأنها محترمة ومصونه على أصحابها، وإذا أراد المحافظة على النظام فله ذلك بإرغام أهلها أن يصونوها ويحفظوها، كما أنه لا يجوز له فرض الغرامة على من يسير بماشيته فثمنها ليس بالأمر الهين ولا داعي لذلك ولكن نحث الناس على الالتزام“.
وتابع: “إذا كان المحافظ يستند إلى قاعدة “حيثما كانت المصلحة فثم شرع الله” فهذا الأمر ليس فيه مصلحة وليس فيه شرع الله، حيث يقتضي الشرع أن يعيش الناس حياتهم بكل بساطة وكل يسر ولابد من دراسة أي قرار بحكمة ولا يحل له مصادرة أموال الناس “.

ويؤى علماء أن هذه أموال خاصة ولا يجوز التعدي عليها إلا بضوابط شرعية كما حذر النبي صلى لله عليه وسلم من ذلك:”كل المؤمن على المؤمن حرام دمه وماله وعرضه” والمال لا يقل خطورة عن العرض وقتل النفس وهذا الفعل يندرج تحت بند القتل المعنوي للأشخاص“.

ووصف أحد الدعاة توزيع لحوم الماشية المصادرة على دور الأيتام والفقراء، بقوله:” أيظن المحافظ أنه بذلك قد فعل الخير وسيحصل على الثواب فهذا لا يجوز ومثل ذلك ” كمثل زانية تزنى وتطعم جارها.. فياليتها لم تزني ولم تطعم جارها“.

واعتبر مراقبون أن القرار يشوبه العنترية والعشوائية وعدم الحكمة، إذ أنه لا يراعي حالة المواطنين الاقتصادية، كما أنه لا يوجد أي عقبة في القوانين المصرية أو التشريع الاسلامي تجيز الأمر.

منتقدين عمل القيادات العسكرية في الوظائف المدنية، الأمرالذي يفاقم المشكلات الحياتية للمواطنين،

حيث تختلف طبيعة الحياة المدنية عن الحياة العسكرية القائمة على الأوامر العسكرية التي تنفذ سواء خطأ أو صواب.

وفي الفترة الأخيرة سيطر العسكريون المتقاعدون على المناصب الإدارية المهمة في الشركات العامة والخاصة، ويتم تعيينهم في مناصب ذات ثقل في الوزارات والهيئات الحكومية، ويتم بجوار ذلك عسكرة المناصب السياسية عبر تعيين لواءات عسكريين لمناصب المحافظين.

هذا الأمر يتمعلى الرغم من أن معدلات البطالة في المحافظة وصلت إلى 25.9%، وبلغت نسبة الفقر 19% بين أبناء المحافظة.

 

 

*لماذا تفوز حكومات ديكتاتورية مثل مصر بلجان حقوق الإنسان بالأمم المتحدة؟

أثار إعلان فوز نظام السيسي الخميس 23 يونيو، بمقعد في انتخابات التجديد النصفي لعضوية لجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة للفترة من 2017-2021، تساؤلات حول أسباب فوز دول توجه لها نفس المنظمة الدولية انتقادات بانتهاك حقوق الإنسان، وتشتهر بمجازر وعمليات قتل وتعذيب منظمة.
ويلاحق نظام السيسي اتهامات بـ”عدم احترام حقوق الإنسان وحرية الرأي والتعبير”، منذ انقلاب يوليو 2013 واعتقال المئات وصدور عشرات الأحكام بإعدام معارضين، غير أنه عادة ما تنفي الحكومة المصرية هذه الاتهامات في بيانات صحفية وتصريحات لمسؤولين حكوميين.
ومع هذا زعم المتحدث باسم وزارة الخارجية إلى أن فوز مصر بهذا المقعد بتلك اللجنة الهامة من لجان الأمم المتحدة “يعكس ثقة المجتمع الدولي في مصر ووفائها بالتزاماتها الدولية، ويبعث برسالة قوية لكل المشككين في مدى وفاء مصر بالتزاماتها الدستورية والدولية في مجال حقوق الإنسان”، وهو يعلم أن انتخاب مصر راجع لترتييطات دولية نتيجة الرضا عن نظام السيسي وحمايته لمصالح الغرب والشرق والصهاينة.
وفي مايو الماضي، حث خبراء في مجال حقوق الإنسان بالأمم المتحدة الحكومة المصرية على وضع حد لما وصفوه بـ”ردود الفعل غير المتناسبة ضد ممارسة حقوق التجمع والتعبير“.
وقال الخبراء، في بيان آنذاك، إن “تشديد قمع التظاهر والمعارضة السلميين في مصر يعد تراجعًا آخر للبيئة السياسية المنفتحة، والمجتمع المدني النشط، واستخدام القوة ضد المجتمع المدني والتعبير عن الآراء المعارضة فيما يتعلق بالقضايا السياسية؛ ما يسهم في تدهور مناخ تعزيز وحماية الحريات التي تشكل المكونات الأساسية للمجتمع الديمقراطي.
وفي 23 مارس 2016، أعرب المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان زيد بن رعد الحسين عن قلقه الشديد إزاء إغلاق مئات من منظمات المجتمع المدني في مصر ومقاضاة العديد من المدافعين عن حقوق الإنسان لعملهم المشروع منذ تشرين أول 2014.
أيضا قالت وزارة الخارجية البريطانية قالت في تقريرها السنوي عن أوضاع حقوق الإنسان في العالم الصادر في أبريل الماضي إن وضع حقوق الإنسان في مصر في 2015 استمر في التدهور وإن بريطانيا ستدعم الحكومة المصرية والمجتمع المدني في محاولاتهما لتحسين هذا الوضع.
وأضافت الخارجية البريطانية، في التقرير الذي نشر على موقعها، أن “مصر واجهت العام الماضي تهديدا إرهابيا كبيرا، ما أدى إلى مقتل 366 شخصا على الأقل (بالإضافة إلى هجوم على طائرة ركاب أدى لمقتل 224 شخصا) ووسط هذه الخلفية ظلت حالة حقوق الإنسان سيئة واستمرت في التدهور“.
وذكر تقرير الخارجية البريطانية أن 230 ناشطا حكم عليهم في فبراير 2015 بالسجن المؤبد في محاكمة جماعية متعلقة باحتجاجات وقعت في 2011، مضيفا أن الرئيس الأسبق محمد مرسي حكم عليه بالإعدام في محاكمة جماعية ضمت أكثر من مئة آخرين.
كيف يجري الانتخاب؟
وانتخابات التجديد النصفي لعضوية اللجنة كانت تستهدف تجديد عضوية 9 دول من إجمالي 18 دولة أعضاء اللجنة، وتقدمت 26 دولة للمنافسة على المقاعد الـ 9، واتسمت الانتخابات بالمنافسة الشديدة، وفاز السفير أحمد فتح الله ممثلاً عن مصر في اللجنة.

وينتخب أعضاء اللجنة من الدول الأعضاء بالجمعية العامة للأمم المتحدة من أطراف “العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية” وعددها 169 دولة، وتتولى لجنة حقوق الإنسان متابعة وتقييم أداء الدول أطراف العهد الدولي في مدى وفائها بالتزاماتها في مجال حقوق الإنسان.

ويتألف مجلس حقوق الإنسان، بحسب قرار الجمعية العامة من 47 دولة من الدول الأعضاء تنتخبها أغلبية أعضاء الجمعية العامة بالاقتراع السري المباشر وبشكل فردي، وتستند عضوية المجلس إلى التوزيع الجغرافي العادل وتوزع مقاعده بين المجموعات الإقليمية على النحو التالي:

مجموعة الدول الإفريقية (13) -مجموعة الدول الآسيوية (13) -مجموعة دول أوروبا الشرقية (6) -مجموعة دول أمريكا الشمالية ومنطقة البحر الكاريبي (8) –مجموعة دول أوروبا الغربية ودول أخري (7)، وتمتد فترة ولاية أعضاء المجلس ثلاث سنوات ولا تجوز إعادة انتخابهم مباشرة بعد شغل ولايتين متتاليتين.

ويضم المجلس من الدول العربية السعودية وقطر والأردن وموريتانيا والبحرين.
رئاسة السعودية لجنة خبراء حقوق الإنسان

وفي سبتمبر الماضي، أثار تعيين سفير السعودية بالأمم المتحدة في جنيف، فيصل بن حسن طراد، على رأس لجنة الخبراء المستقلين في مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة، انتقادات، من المنظمات الحقوقية.

قالت منظمة “مراسلون بلا حدود” الحقوقية أن المملكة العربية السعودية تعد من أكثر الدول قمعا في مجال حقوق الإنسان”، و”تقبع في المرتبة 164 من أصل 180″ على جدول تصنيف حرية الصحافة لعام 2015 الذي أعدته المنظمة الحقوقية، ولم يكن من الملائم انتخابها لهذا المنصب.
إسرائيل رئيس “الإرهاب” بالأمم المتحدة!

أيضا أثار انتخاب سفير إسرائيل في الأمم المتحدة، داني دانون، الشهر الجاري، رئيسًا للجنة القانونية فيها، في سابقة هي الأولى في تاريخ الدولة العبرية، غضبا واستغرابا عالميا وقيل إنها محاولة للتغطية على جرائمها وإرهابها ومجازرها.

إذ أن اللجنة القانونية التي تتولي دولة الاحتلال رئاستها، تتناول أكثر القضايا حساسية في مجال القانون الدولي؛ منها البرتوكولات الإضافية لاتفاقيات جنيف، إضافة إلى ملف “الإرهاب العالمي”، وهي اللجنة المفوضة بوضع المعاهدات الدولية الجديدة، بينما تل ابيب متورطة في إرهاب الشعب الفلسطيني.
ورغم ادعاء الإذاعة العبرية أن دولًا عربية وإسلامية بقيادة إيران، حاولت عرقلة تعيين داني دانون؛ خلال عملية الانتخاب، قالت مصادر أن دول عربية صوتت لصالح إسرائيل عقب اللجوء إلى الاقتراع السري.
وقد ذكرت صحيفة “معاريف” الإسرائيلية وصحيفة “القدس العربي” إن أربع دول عربية، على الأقل، صوّتت لصالح المندوب الإسرائيلي.

ولا يعرف حتى الآن أسماء تلك الدول، لكن معلقون رجحوا إنها لن تخرج عما تسمى بالدول المعتدلة التي تضم مصر والأردن والإمارات العربية المتحدة، وقال أخرون أنها مصر والاْردن وقطر والمغرب.
وإن صحت تلك التوقعات فلن تكون المرة الأولى التي تصوت مصر فيها لصالح إسرائيل في الأمم المتحدة، ففي أكتوبر الماضي صوتت القاهرة لانضمام إسرائيل لعضوية لجنة الاستخدامات السلمية للفضاء الخارجي في سابقة كانت هي الأولى من نوعها بالأمم المتحدة، وهو ما أقرت به الخارجية المصرية.

 

الانقلاب سرق 800 مليار من أصحاب المعاشات.. الأربعاء 9 مارس. . الانقلاب يفشل في حل أزمة الدولار

الانقلاب يفشل في حل أزمة الدولار

الانقلاب يفشل في حل أزمة الدولار

الانقلاب سرق 800 مليار من أصحاب المعاشات.. الأربعاء 9 مارس. . الانقلاب يفشل في حل أزمة الدولار

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*تفاصيل حادث سيناء الذي أدي الى مصرع 12 مجندًا و6 مدنيين

صرح مسئول مركز الإعلام الأمنى بوزارة الداخلية، أنه مساء اليوم الأربعاء، وقع حادث تصادم بين سيارة ميكروباص وسيارة نقل بطريق أبو رديس الطور بدائرة قسم شرطة أبو رديس جنوب سيناء.

وأشار إلي في بيان نقلته الصفحة الرسمية لوزارة الداخلية علي “الفيسبوك” أن الحادث أسفر عن وفاة « 12» مُجندًا من قوة قسم شرطة دهب، « 4 » طلبة، «2» مجهولين الهاوية .. وتم اتخاذ الإجراءات القانونية تجاه الواقعة.

 

 

*العاملون بالمصرية للاتصالات يتعرضون للتهديدات بسبب احتجاجاتهم

تعرض عدد من العاملين بالشركة المصرية للاتصالات للتهديد، من قبل عدد من قيادات الشركة، على حد قول عدد من العاملين، بسبب استخدامهم حقهم الدستوري في التعبير عن رأيهم سلميًّا وذلك بعد  تصاعد حركة احتجاجات العاملين بالشركة في أغلب محافظات الجمهورية.

وقال بيان مشترك أصدرته كل من النقابة المستقلة للاتصالات ومنظمة التعاونية القانونية لدعم الوعي العمالي: “تم تهديد العاملين بوسائل مختلفة، وهو ما يعد مخالفة واضحة وصريحة للدستور والقانون المصري، ومخالفة للمواثيق والمعاهدات الدولية، الموقعة عليها الحكومة المصرية“.

 

 

*النقض تؤيد سجن 63 من معارضي العسكر لمدد تصل لـ15 عامًا

قررت محكمة النقض، في جلستها المنعقدة اليوم الأربعاء، رفض الطعون المقدمة من 63 شخصًا من معارضي حكم العسكر، وأيدت أحكام السجن الصادرة ضدهم في قضية أحداث رمسيس الثالثة، التي وقعت بالتزامن مع الاحتفالات بذكرى 6 أكتوبر عام 2013.

كانت محكمة جنايات القاهرة، أصدرت في 30 سبتمبر 2014، حكما بمعاقبة 63 متهما بالسجن لمدد تتراوح بين 15 و10 سنوات، وتغريم كل منهم 20 ألف جنيه، ووضعهم تحت مراقبة الشرطة لمدة 5 سنوات.

وأسندت النيابة العامة للمتهمين في القضية المقيدة برقم 10325 لسنة 2013 جنايات الأزبكية، ارتكاب جرائم الانضمام لجماعة أسست على خلاف أحكام القانون، تدعو لتعطيل الدستور ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها، والتجمهر، والبلطجة، واستعراض القوة، والتلويح بالعنف.

ويواجه المتهمون أيضا اتهامات بمقاومة السلطات، وتخريب المنشآت العامة والخاصة على رأسها محطة مترو الشهداء، ومبنى جريدة الجمهورية، وقطع الطريق العام وتعطيل وسائل المواصلات، والاعتداء على قسم شرطة الأزبكية واستهداف قوة تأمينه، وحيازة أسلحة وذخائر وألعاب نارية، وحيازة عبوات مولوتوف، والحريق العمد، والقتل والشروع فيه.

 

 

*اعتقال عقيد سابق بالقوات المسلحة وزوجته الطبيبة وشقيقها وإخفائهم قسريا

اعتقلت قوات أمن الانقلاب العقيد السابق بالقوات المسلحة “ياسر سيف” وزجته الطبيبة “بسمة رفعت” وشقيقها “محمد“.

تعود وقائع الاعتقال حين اختطفت قوة مسلحة بزي مدني العقيد ياسر من سياراته بجوار “كارفور المعادي” يوم الأحد 6 مارس 2016، وبعدها بيوم وأثناء بحثهما عن زوجها تم اعتقال الطبيبة “بسمة رفعت” ومعها شقيقها “محمد.

يقول أحد المحامين أنه شاهد رجلين وامرأة منتقبة عليهم آثار تعذيب شديد، شاهدهم يعرضون على نيابة أمن الدولة.

يذكر أن قوات الأمن قد اقتحمت منزل الأسرة بعد اعتقالهم ودمرت محتوياته دون إبداء أسباب، وسط ذهول والد الطبيبة البالغ من العمر 74 عاما الذي لا يعرف شيئا عن مصير نجله ونجلته وزوجها.

 

 

*التفاصيل الكاملة لفوز الشوبكي بمقعد الدقي والعجوزة

قال مصدر قانوني، إن الدكتور عمرو الشوبكي، تقدم بطعن لمحكمة النقض علة قرار لجنة العليا للانتخابات بفوز أحمد مرتضى، في انتخابات الإعادة بدائرة الدقي والعجوزة، وشمل الطعن 4 لجان رئيسية يضموا 39 لجنة فرعية، وبفرز هذه اللجان تبين احتساب 45 صوتًا من أصوات الدكتور الشوبكي، لأحمد مرتضى وموجودين في كتلته التصويتية.

وأضاف المصدر فى تصريحات صحفية، انتاب محكمة النقض الشك في عملة الفرز كاملة خاصة، بعد اكتشاف 30 صوتًا لأحمد مرتضى هم في الحقيقة للشوبكي في صندوق واحد، وهو ما جعلها تصر على إعادة الفرز كاملًا في 172 لجنة؛ رغم اعتراض مرتضى منصور، وتمت عملية الفرز أمام الإشراف القضائي في وجود محاميّ الشوبكي وأحمد مرتضى

وتابع، محامو الدكتور عمرو الشوبكي، أكدوا أن نتيجة إعادة الفرز أعلنت فوز موكلهم بفارق 268 صوتًا على نظيره أحمد مرتضى، دون فرز أصوات المصريين في الخارج والتي تقدم فيها الشوبكي على أحمد مرتضى في جولة الإعادة السابقة.

وأكد المصدر، أنه وفقاً للقانون رقم 24 لسنة 2012 المنظم لعملية الطعن على الانتخابات البرلمانية، “يحق لمحكمة النقض حال قبول الطعون والقضاء ببطلان الانتخابات، أن تقضي بإعادة الانتخابات في الدائرة المطعون على نتيجة الانتخابات بها، أو أن تعلن فوز أحد المرشحين في حالة وجود أخطاء مادية اطمأنت إليها من خلال الأوراق والمستندات المقدمة للمحكمة“.

ونوه المصدر، إلى أن الدكتور عمرو الشوبكي، لن يخوض الانتخابات البرلمانية مرة أخرى إذا ما حكمت محكمة النقض بإعادة الانتخابات، أما إذا ما أعلنت فوزه فسيكون هناك كلام آخر.

 

 

*نقل معتقل بالعقرب لمستشفي السجن لتدهور حالته الصحية

 قالت زوجة الكيميائي سامي أمين الذي يقضي عقوبة المؤبد داخل زنزانته الانفرادي بسجن العقرب ” علي خلفية اتهامه في هزلية التخابر مع حماس”، انه أثناء زيارتها لزوجها أمس وجدته في حالة إعياء شديد وتم نقله لمستشفي السجن بعد تدهور حالته الصحية ودخوله في حالة اغماء كامل بسبب ارتفاع نسبة السكر في الدم، وإعطائه انسولين منتهي الصلاحية من قبل إدارة السجن، ما يعرض حياته للخطر.

وأفادت زوجة “أمين” أن زوجها أكد لها مواصلتهم الإضراب عن الطعام لأنهم يواجهون الموت البطئ بسبب سوء المعاملة، وتعرضهم للتعذيب ومنع الأدوية والأطعمة عنهم وعدم آدمية زنازين الاحتجاز التي تشبة المقبرة، محملة قائد الانقلاب العسكري ووزير داخليته المسئولية الكاملة عن سلامته ومناشدة منظمات المجتمع المدني وحقوق الانسان التدخل لانقاذ حياة زوجها.

 

 

*وفاة والدة المعتقل حمدي طه القابع في سجون العسكر منذ عامين ونصف

توفيت عصر أمس والدة المعتقل الأستاذ حمدي طه – المعتقل بسجن قنا العمومي، علي خلفية قضية أحداث محافظة أسوان، والذي يقبع في سجون العسكر منذ عامين ونصف .

يأتي ذلك ليظهر ما وصل إليه الوطن في ظل حكم العسكر، من سجن الشرفاء دون جريرة أو دليل واحد، خاصة وأنه لم يكن متواجد في محافظة أسوان، في الوقت الذي قامت فيه شرطة اﻹنقلاب في أسوان بقتل 3 مواطنين أبرياء يوم فض ميداني رابعة والنهضة، وقد كان المعلم حمدي طه موجودا بالقاهرة ساعتها .

جدير بالذكر أن عبد الرحمن حمدي طه – 20 عام، وهو ابن الأستاذ حمدي طه، محكوم عليه ب 25 عام، في قضية ملفقة من قبل أمن الإنقلاب وقضائه، ورغم ذلك فهم صابرون وواثقون في نصرالله

 

 

*المركزي”يلغي سقف الإيداع والسحب للنقد الأجنبي لمستوردي”السلع الأساسية

ألغى البنك المركزي المصري (الأربعاء) سقف الإيداع والسحب المصرفي بالعملة الصعبة لمستوردي السلع الأساسية وذلك بعد يوم من إلغائه للأفراد.

وقال البنك في بيان له إنه “تقرر إلغاء الحدود القصوى… بالنسبة للأشخاص الاعتبارية التي تعمل في مجال استيراد السلع والمنتجات الأساسية مع الإبقاء على الحدود المعمول بها للأشخاص الاعتبارية في مجال استيراد السلع الأخرى.”

ويقاوم البنك المركزي خفض قيمة الجنيه ويبقيه عند 7.7301 جنيه للدولار في حين حوّم سعر العملة الأمريكية في السوق السوداء حول 9.8 جنيه هذا الأسبوع.

وتهاوت الاحتياطيات من 36 مليار دولار في 2011 إلى 16.5 مليار دولار في فبراير شباط ويعاني البلد من أزمة عملة أدت إلى نضوب السيولة الدولارية في القطاع المصرفي

 

 

*نقص الدولار يقلص إنتاج مصر من الحديد ويرفع أسعار العقارات

قال خبراء مصريون، إن نقص الدولار وارتفاع سعره مقابل الجنيه المصري خلال الأسابيع الأخيرة، أدى إلى ضعف استيراد المواد الخام، للعديد من الصناعات المعدنية في البلاد، على رأسها “الحديد الصلب“.
وأضافوا في أحاديث منفصلة للأناضول أن أزمة نقص الدولار، تسببت في انخفاض إنتاج المصانع من الحديد الصلب، بنسبة 50%، خلال الأشهر الأولى من العام الجاري، مقارنة بنفس الفترة من العام 2015.
وارتفعت أسعار الحديد، مطلع الشهر الجاري بنسبة 7%، مقارنة مع الشهر الماضي، قابلها زيادة في أسعار العقارات بنسبة 3%، بسبب ارتفاع المواد الخام، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.
وقال محمد حنفي، مدير غرفة الصناعات المعدنية باتحاد الصناعات المصرية، إن نقص العملة الأجنبية، أثر على مختلف الصناعات المعدنية في مصر، خاصة الحديد والصلب” خلال الشهور القليلة الماضية.

وأضاف “حنفي”، أن مصر تستورد المواد الخام التي تدخل في مختلف الصناعات المعدنية،”نحتاج ملايين الأطنان يومياً من تلك الخامات لتغطية احتياجات السوق“.

وتابع، “نحتاج نحو 5 ملايين دولار يومياً، لاستيراد تلك الخامات، وهذا لا يمكن تحقيقه مع حجم الإيداع الدولاري في البنوك، للاستيراد المقدر بمليون دولار شهرياً“.

ورفع البنك المركزي المصري، سقف الإيداع للشركات العاملة في مجال التصدير، ولها احتياجات استيرادية إلى مليون دولار شهرياً، بعدما أدى نقص العملة الأجنبية إلى صعوبات أمام المصنعين في استيراد المكونات.

“نقص الدولار وتعليمات البنك المركزي، تسببت في انخفاض إنتاج المصانع من الحديد الصلب”، الذي وصل 400 ألف طن خلال يناير/كانون الثاني الماضي، من 792 ألف طن عن نفس الشهر عام 2015″، بحسب مدير غرفة الصناعات المعدنية باتحاد الصناعات المصرية.

ويبلغ سعر طن الحديد حالياً، نحو 5150 (658 دولارًا أمريكيًا) جنيه بزيادة تصل نحو 360 جنيهاً للطن عن الشهر الماضي.

وتعاني مصر من أزمة نقص الدولار في سوق العملات، وارتفع سعره في السوق الموازي (السوق السوداء) إلى أكثر من تسعة جنيهات، في حين تجمد سعره الرسمي عند 7.80 جنيه للشراء و 7.83 للبيع، بحسب أسعار البنك المركزي.

وقال إيهاب لبيب، مدير عام شركة “أبراج مصر”، إن صعوداً في أسعار مواد البناء، خاصة “الحديد الصلب” بسبب ارتفاع سعر صرف الدولار مقابل الجنيه، لكن لم تصل لحد الأزمة حتى الآن“.
وأضاف لبيب في اتصال هاتفي، أن أسعار العقارات في مصر ارتفعت بنسبة تراوحت بين 10٪ إلى 15%، منذ مطلع العام الجاري، بسبب الطلب المتزايد عليها، متوقعاً أن تكون هناك موجة أخرى من الزيادة مع ارتفاع أسعار مواد البناء.

وقال فتح الله فوزي، رئيس لجنة التشييد والبناء بجمعية رجال الأعمال المصريين، إن أسعار “الحديد الصلب” المرتفعة تمثل زيادة في أسعار المنتج العقاري بنسبة تصل إلى 3%.

 

 

*إحالة بلاغ اتهام المذيعة “عزة الحناوي” بإهانة السيسي لنيابة أمن الدولة

أحال النائب العام الانقلابي “نبيل صادق”، البلاغ المقدم من سمير صبري، المحامي بالنقض، ضد عزة الحناوي، مذيعة القناة الثالثة “القاهرة” باتحاد الإذاعة والتليفزيون، إلي نيابة أمن الدولة العليا، لمباشرة التحقيق، في اتهامها بإهانة ما يسمى رئيس الجمهورية، والتحريض علي قلب نظام الحكم.

وزعم البلاغ المقيد برقم 1612 لسنة 2016 عرائض النائب العام، أن المذيعة عزة الحناوي ظهرت علي قناة القاهرة – الثالثة سابقًا بالتليفزيون المصريلكي تنفذ أجندة وتوجيهات لمهاجمة الدولة المصرية، ورئيسها لكي تحاول أن تظهر للعالم كله بطولة زائفة تسيء للدولة المصرية داخليًا ودوليًا – حسب زعم مقدم البلاغ.

كانت المذيعة بالتلفزيون المصري “عزة الحناوي” قد انتقدت أداء الفاشل عبدالفتاح السيسي، معتبرة أنه “يتكلم ولا يفعل شىء منذ توليه للرئاسة” بحسب وصفها.

وتابعت :”نجد منه وعود بدون تنفيذ .. والانتقاد حرية لآى شخص، ولا يصح أن نسكت على الخطأ“.

وأضافت :”أهان كل المصريين فى خطابه الأخير، عندما قال لهم “من أنتم.. انتو مش عارفين حاجة.. واللى عاوز يعرف يجيى ليا.. فهذا يعتبر اهانة للجميع“.

وشبهت الحناوي السيسي بهتلر قائله أن خطابه في مسرح الجلاء كان بمثابة إعلان الديكتاتورية في مصر.

 

 

*أصحاب المعاشات”: الدولة سرقت 800 مليار من أموالنا

اتهم اتحاد أصحاب المعاشات، حكومة السيسي، بالاستيلاء على أموال أصحاب المعاشات، مشيرًا إلى أن الأموال المنهوبة تقدر بنحو 800 مليار جنيه.

وقالت سعاد فتحي، عضو مجلس إدارة اتحاد أصحاب المعاشات: إن الدولة استولت على أموال أصحاب المعاشات، على الرغم من أنها لا تدفع شيئا لأصحاب المعاشات الذين يتم خصم أموالهم عن طريق التأمينات، مشيرة إلى أن الأموال المنهوبة تقدر بنحو 800 مليار جنيه.

وأضافت أن يوسف بطرس غالي ضيع 625 مليارًا، وهناك 162 مليارًا أخرى في البنوك لا يعلمون عنها شيئًا حتى الآن، مشيرة إلى أن هناك عدة مؤسسات كمدينة الإنتاج الإعلامي وعثمان أحمد عثمان يتم تمويلهما من أموال المعاشات، ورغم ذلك لا يعود أي شيء بالنفع على أصحابها الأصليين“.

 

 

*نشطاء لـ”السيسي”: #تاخد_كام_وتسيب_مصر يا بومة

حالة من الانهيار غير المسبوق الذى يسيطر على الدولة المصرية منذ استيلاء العسكر على السلطة، انعكس بشكل مباشر على الأوضاع المعيشية المتردية فى ظل انشطار مجتمعي حاد فرضه الانقلاب من أجل ترسيخ أركان دولته على حساب الوطن ممارسا تمييزا عنصريا فجا لم تعرفه مصر عبر تاريخها الطويل، فضلا عن انفجار الدولار ليسجل ارتفاعا تاريخيا يقابله حصار المواطنين بالأعباء المادية وغلاء الأسعار ورفع الدعم وزيادة الضرائب.

شهد قائم ذو خلفية فاشية تمارس فيها السلطة سياسة كبت الحريات وتكميم الأفواه فى أقبح صورها، بات معه السؤال الذى يتردد فى أوساط المصريين#تاخد_كام_وتسيب_ومصرردا على استحالة الحياة فى دولة بلا اقتصاد على رأسها مخبول دموي يمارس أقبح أشكال الفاشية عبر اعتقال المناهضين لحكم العسكر بصورة عشوائية وامتلاء السجون بعشرات الألاف من المصريين دون اتهامات حقيقية وعبر مسارات تقاضي تفتقر إلى العدالة.

ومع سيطرت الخراب على كافة مفاصل الدولة، دشن نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاج #تاخد_كام_وتسيب_مصر من أجل التأكيد على حجم المرار الذى يحاصر الشعب تحت حكم البيادة، والذى شهد تفاعلا كبيرا قفز به إلى صدارة التريندات فى ساعات قليلة.

واعتبر النشطاء أن الهاشتاج محصلة حتمية للحالة التى وصل إليها الوطن واعتبروا أن الرحيل عن مصر أو التمسك بها لن يغير من الواقع فى شئ خاصة وأن المصري يشعر بالغربة داخل وطنه، ونهج عدد من رواد التواصل الاجتماعي التعامل مع الهاشتاج على نحو ساخر لا يخلو من المرارة محصلته الإجمالية التأكيد على حب الوطن وإن جار على أهله ورفض فاشية العسكر والدعوة إلى الثورة على السيسي وعصابته.

وعلى الرغم من مرارة الهاشتاج الذى يجسد الحالة التى وصل إليها الشعب المصري تحت حكم الانقلاب، إلا أن عدد من النشطاء وجه الهاشتاج إلى قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي متسائلا “#تاخد_كام_وتسيب_مصر قبل ما تخرب على دماغنا أكتر من كده يا وش الخراب يا بومة“. 

 

 

*صحيفة إيطالية: السيسي يدهس حماس بـ”بلدوزر الأكاذيب

شنت صحيفة “مانيفستو” الإيطالية هجومًا لاذعًا على الانقلاب العسكري على خلفية الاتهامات التى أطلقها وزير داخلية السيسي “مجدي عبدالغفار” حول تورط حركة “حماس” فى عملية اغتيال نائب عام العسكر هشام بركات يونيو الماضي، معتبرة أن النظام الفاشي يتلاعب بالتحقيقات ويستثمر فى الأكاذيب من أجل تصفية حسابات سياسية.

ويبدو أن خصة تصفية وتعذيب الشاب الإيطالي جوليو ريجيني فى ظروف غامضة على خلفية حادث تشير أصابع الاتهام بجلاء إلى تورط مليشيات السيسي أسقطت آخر أوراق التوت عن عورة اللانقلاب، حيث اعتبرت الصحيفة أن اتهامات العسكر لتورط حماس فى عملية الاغتيال التى وقعت فى قلب القاهرة قبل 8 أشهر أمر يثير العديد من علامات الاستفهام حول مسار التحقيقات فى مصر.

وأكدت الصحيفة –فى تقرير لها- أن الاتهامات الجزافية التى طالت حركة حماس تأتى ضمن حملة تصفية حسابات مع مناهضي الانقلاب العسكري فى الخارج والتى تتمحور فى الغالب حول اتهام حماس وتركيا فى كافة النكبات التى تضرب الداخل المصري حتى بات الأمر مثيرا للسخرية، مشددة على أن الاتهامات لا تضر سوي سكان قطاع غزة المحاصر من قبل سلطات الاحتلال والانقلاب.

واعتبر التقرير أن السيسي يتبني “سياسة البلدوزر” فى التعامل مع خصومه، عن طريق الهروب إلى الأمام وكيل اتهامات عشوائي متلاحقة، مشيرا إلى أن قائد الانقلاب يسعي هذه المرة لدهس حركة حماس، إلى جانب حملة التطهير العرقي التى يمارسها بحق جماعة الإخوان المسلمين من أطاح بالرئيس الشرعي محمد مرسي.

وأضافت أن وزير داخلية الانقلاب ادعى أن حركة حماس دربت منتمين للإخوان المسلمين لتنفيذ هذا الهجوم، وأشرفت أيضا على التنفيذ، وقد صدرت أوامر هذه العملية من قياديين في الإخوان المسلمين موجودين في تركيا، مثل يحيى موسى، فى الوقت الذى رد المتحدث باسم حركة حماس صلاح البردويل أن “هذه الاتهامات غير معقولة، وليس هنالك أي أدلة على صحتها؛ لأن حماس تسعى لتحسين العلاقة مع مصر لإنهاء الحصار المفروض على القطاع، وليست لديها أي مصلحة في القيام بهذا العمل، وهي تؤمن بأن عدوها الوحيد هو الاحتلال الإسرائيلي“.

واختتم التقرير إلى أن نظام السيسي لم يلتفت إلى نفي حماس القاطع علاقتها بهذا الهجوم ومطالبتها بعدم إقحام الحركة فى الشأن الداخلي المصري، ليقرر إحكام قبضته الأمنية وتحريك آلته الإعلامية لشيطنة القطاع المحاصر منذ عشر سنوات، ويكابد بصمود إغلاق معبر رفح، الذي يمثل المنفذ الوحيد لسكان غزة نحو العالم الخارجي.

 

 

*محاولة اغتيال العريان داخل زنازين العقرب

في محاولة من الانقلابيين للتخلص من القيادات الوطنية والثورية بالاغتيال المتعمد، كشفت رابطة أسر معتقلي العقرب عن إصابة الدكتور عصام العريان القيادي بجماعة الإخوان المسلمين والمعتقل في سجون الانقلاب بمقبرة العقرب، بـ”الالتهاب الكبدي الوبائي فيروس C”.

وأكدت الرابطة في منشور لها عبر صفحتها الرسمية أنها ترجح أن إصابة الدكتور العريان بفيرس C جاءت عن طريق العدوى المرجح انتقالها عبر الأدوات المستخدمة في عيادة سجن العقرب، والتي تفتقد لأبسط قواعد السلامة العامة والتعقيم.

من جهة أخرى نقلت الرابطة عن أسرة الدكتور مراد محمد علي المتحدث الرسمي باسم حزب الحرية والعدالة ومعتقلين آخرين أن إدارة سجن العقرب قامت بمنع أدوات النظافة الشخصية وإجبار جميع المعتقلين على استخدام أداة حلاقة واحدة، وكذلك المشاركة في استخدام قصافة أظافر لشخص مصاب بفيروس C، وهو ما يجعلهم عرضة للإصابة بأمراض فيروسية قاتلة، تتفاقم مع ضعف المناعة الذي يعانون منه نتيجة لسوء التغذية وقلة الحركة وعدم التعرض للشمس.

وأكدت أسر المعتقلين أن إدارة سجن العقرب منعت إدخال أي أدوية للمعتقلين علي هيئة مراهم أو قطرات أو معبأة في زجاجات، وكذلك قامت بمنع المسكنات وأي مكملات غذائية ضرورية كأقراص الحديد التي أدى منعها إلى إصابة المهندس جهاد الحداد بأنيميا حادة أدت إلي إغماءات متكررة.

كما تمنع إدارة العقرب المسكنات عن الأستاذ عيد دحروج رغم معاناته من فشل كلوي أصيب به خلال حبسه.

ويواصل المعتقلون في العقرب إضرابهم عن الطعام احتجاجا على المعاملة اللاإنسانية التي يلاقونها داخل سجون الانقلاب ومقبرة العقرب بالتحديد، وسط صمت إعلامي وحقوقي رسمي ودولي.

 

 

*براءة حشمت وسليمان و47 آخرين في إحدى قضايا البحيرة

قررت الدائرة الخامسة بمحكمة جنايات دمنهور المنعقدة اليوم الأربعاء، بمحكمة إيتاى البارود براءة محمد سويدان مسئول المكتب الإداري للإخوان المسلمين والمهندس أسامة سليمان محافظ البحيرة السابق والدكتور محمد جمال حشمت عضو مجلس شوري جماعة الإخوان المسلمين ورئيس البرلمان المصري بالخارج والنائب ماهر حزيمة عضو مجلس الشورى، و45 آخرين حضوريا وغيابيا في القضية المعروفة إعلاميا بأحداث “شارع الجمهورية” والتي جرت وقائعها يوم 14 أغسطس عقب مجزرة فض رابعة.

وتأتي أهمية القضية في أن بعض المتهمين فيها متهمون أيضا في قضية حرق ديوان عام محافظة البحيرة وقسم شرطة حوش عيسى والمعروفة إعلاميا بـ”‏عسكرية 507″، التي أصدرت محكمة الجنايات العسكرية بالإسكندرية في 11 أغسطس 2015 أحكامًا ضدهم بالسجن المشدد 15 عاما في مزاعم تتعلق بالتظاهر والتجمهر والاشتراك والتحريض في التعدي وتخريب مؤسسات عامة ووجهت لهم الاتهامات بصفاتهم السياسية والحزبية والتشريعية.

والغريب أن محكمة جنايات دمنهور الدائره الخامسة وهي محكمة مدنية حينما نظرت إلى المزاعم نفسها لعدد ممن أدانتهم المحكمة العسكرية السابق الإشارة إليهم في قضية أحداث “شارع الجمهورية الأولى” حكمت لهم بالبراءة حضوريا وغيابيا ووصفت تحريات الأمن الوطني بالكلام المرسل والمزيفة والتي لا ترقى أن تكون دليل إدانة بحق المتهمين الـ49.

وأشارت هيئة الدفاع عن معتقلي البحيرة أن مجري التحريات والذي يعد الشاهد الوحيد في القضية الضابط أحمد رفعت سطر التحريات في قضية المحافظة وحوش عيسي المعروفة بأحداث 14 أغسطس 2013 ونقلها حرفيا إلى قضية شارع الجمهورية المقضي ببراءة كل المتهمين فيها اليوم، ووضع الأسماء نفسها كمحرضين في كل القضايا التي كان يلفقها إلا أن المحكمة أسست حكمها على معايير محكمة النقض فى عدم الاعتراف بالتحريات الأمنية كسند وحيد فى اتهام المتهمين.

فيما قامت المحكمة العسكرية، وفقا لهيئة الدفاع، بمخالفة هذا المعيار القانوني فى إصدار حكمها على المتهمين في قضية المحافظة، واتخذت تحريات الأمن الوطني سندا وحيدا فى إصدار حكمها بحق المتهمين، ضاربة عرض الحائط بالقانون والدستور.

 

 

*خبير: لهذه الأسباب.. الحكومة ستفشل في حل أزمة الدولار

قال الدكتور إبراهيم حسين -الخبير الاقتصادي-: إن الاقتصاد المصري يعاني بشدة من مجموعة من الأزمات الهيكلية، مضيفًا أن ارتفاع سعر الدولار مجرد عرض لمرض رئيسي وهو الاختلال الهيكلي بالاقتصاد المصري والذي يتمثل في شكل الملكية والتفاوت في توزيع الدخول وتشوهات الأسعار.

وأضاف حسين : أن الدولة أصبحت مستوردة لمعظم السلع الأساسية وغير الأساسية خاصة السلع والمادة الخام الداخلة في التنمية، مضيفًا أن هناك فجوة في الموارد الدولارية وارتفاع سعر الدولار كان لا بد أن يحدث طالما ظلت الفجوة والاختلال الهيكلي.

وأوضح حسين أنه ينبغي على حكومة الانقلاب اتخاذ عدد من الإجراءات تصب في خانة الإنتاج وخاصة الإنتاج الموجه للسلع الأساسية.

وأشار حسين إلى أن كل ما تعلن عنه الإدارة النقدية ممثلة في البنك المركزي أو حكومة الانقلاب وسلطته أساليب هشة لا ترتقي لدرجة المسكنات وسوف تفشل فشلا ذريعًا؛ لأن فرق السعر بين قيمة الدولار بالبنوك والسوق السوداء كبير.

 

 

*مطالب إفريقية بالتحقيق في تعذيب الوزير أسامة ياسين بالعقرب

أوصت اللجنة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب بتحويل وزير الشباب والرياضة بحكومة الدكتور هشام قنديل الدكتور أسامه ياسين بأسرع وقت للعلاج في مكان مخصص.

وطالبت اللجنة بالتحقيق حول تعرضه للتعذيب على يد إدارة سجن العقرب شديد الحراسة ودعت قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي بإخطارها خلال 15 يومًا الخطوات التي اتخذتها لتنفيذ توصياتها.

من جانبها أكدت الناشطة الحقوقية داليا زيادة أن الحرمان من العلاج يعد نوعًا من أنواع التعذيب التي تهدد حياة السجين.

وقالت الدكتور شيرين، زوجة الدكتور أسامة ياسين: إن سجن العقرب يعد مقبرة وليس سجنًا، مضيفة أن آخر زيارة لزوجها لاحظت طول شعره ولحيته وشحوب لونه كما انخفض وزنه بصورة ملحوظة، وأنه أخبرها أنه لا يوجد لديهم حلاق بالسجن أو أي اهتمام بالنظافة الشخصية. 

وأضافت زوجة ياسين- في مداخلة هاتفية لقناة “مكملين”- أن إدارة السجن ترفض دخول أي أدوات للنظافة الشخصية وحتى “قصافة الأظافر” كم يجلبون قصافة من المساجين الجنائيين وعادة تكون ملوثة بهدف نقل الإصابة لهم والتخلص منهم.

 

 

*إعلامي سيساوي يدعو إلى الثورة على الشعب!

تجاهل المحامي والإعلامي المؤيد للانقلاب خالد أبو بكر دور عبد الفتاح السيسي ونظام الانقلاب في تردي الأوضاع في مصر على كافة الأصعدة ، وحمل الشعب المسؤولية كاملة عن الكوارث التي تتعرض لها مصر في الفترة الأخيرة ، وادعى بأن مصر تحتاج ثورة على الشعب، وأنه “مفيش عيش وحرية مع ضمائر متغطية” . 

ولم يعرف عن “أبو بكر” أنه قام بانتقاد قائد الانقلاب أو الحكومة بهذا الشكل الذي انتقد فيه الشعب المصري ، وخمله مسؤولية ما وصلت إليه البلاد من انهيار ، حيث قال ، في مقال نشره اليوم على موقع “اليوم السابع” : “… ويثار الأمر فى المجتمع وكأن الدولة هى التى أخطأت، حاسب الدولة على كيف تعاملت مع هذا الخطأ، لكن لا يمكن أن تحاسبها وحدها على أنها السبب الوحيد فى حدوثه.

نحن من نصنع بأنفسنا هذا.. أصبح كل منا يريد أن يأخذ حقه حتى لو كان على حساب الآخرين.

لازالت الوسطة والمحسوبية والقرب من مركز اتخاذ القرار هى الحاكم. لازالت الرشوة موجودة، والمصالح تتصالح على حساب أى شىء حتى وإن كان الصالح العام …”.

وواصل : “من هو الذى يستطيع التغيير لشعب لا يريد التغيير، لناس أرادت أن تتكلم دون أن تفعل، الإرهاب يقتل منا العشرات والإهمال يقتل منا المئات. فكر فى الجهاز الحكومى فى الدولة أكثر من ستة ملايين موظف، هل كل منهم يؤدى عمله بما يرضى الله؟ ..”.

وأضاف : “أستطيع أن أضرب لك مئات بل آلاف الأمثلة على قلة الضمير وتحالف المصالح والنظر للمصلحة الضيقة من يغير كل ذلك؟ الرئيس وحده؟ الحكومة وحدها، أم كلاهما ومعهم شعب يريد التغيير الحقيقى. طيب وهل نحن على استعداد للإصلاح؟ 

 وبرر هجومه على الشعب قائلا : المشكلة أن هناك جريمة لا يحاسب عليها القانون اسمها جريمة نفاق الشعب، ودى إن حضرتك تكون كاتبا أو إعلاميا أو مسؤولا أو شخصية عامة وعشان خايف على شعبيتك أو نجوميتك فالبطولة إنك تخبط فى الحكومة وما تجيبش سيرة أى انتقاد للشعب”.

 

 

*تنبيه السالك.. بالفرق بين شقة جمعة وحسن مالك

برز “السيسي” في مؤتمر الواعِظينا يخوف الشعب يهذي ويسبُّ المتآمرين، ويقولُ: اسمعوا كلامي أنا بس يا “مسريين”، تُوبُوا وصبحوا بجنيه على مصرنا الجميلة، وازهَدُوا في النهب، إنّ العيشَ عيشُ الزاهدينا، ووصلت الرسالة مثل لمح البصر إلى أتباعه وأذرعه، ومن بين من تلقفها وزير الأوقاف في حكومة الانقلاب محمد المختار جمعة، الشهير بـ”المخبر”.

وعلى الشاشات منذ أيام يُطالب قائد الانقلاب بمزيد من السهوكة والتهديد “المسريين”، كما ينطقها، بالتقشف وبأن يتبرع كل مصري وطني لبلده ولو بجنيه، وأطلق مبادرته التي أثارت الجدل “صبح على مصر بجنيه”، وبناء على مبادرته، شرع وزير الأوقاف مختار جمعة، في تجديد شقته لتليق بمصر، وهذه المرة كانت تكلفة الكرانيش داخل الشقة التي اشتراها “المخبر” بمبلغ 50 ألف جنيه تقريبًا. 

والمبلغ الذي تم دفعه في الكرانيش، يبلغ 45 ألفًا و500 جنيه، إضافة إلى مبلغ 3200 جنيه “فيوتك”، وهي كرانيش من نوع آخر للمطبخ والحمام، وبلغت تكلفة أعمال الكهرباء 132 ألف جنيه، والسيراميك والبورسلين 62.235 جنيهًا، والستائر 42.800 جنيه، وبلغت قيمة التحكم الآلي في الإضاءة والصوت والألوان 44.200 جنيه، والرخام 80.350 جنيهًا، و أعمال النجارة ما يقرب من 96.445 جنيهًا، بحسب مستندات تداولتها مواقع إخبارية شهيرة.  

شقة مجاملة!

وتم تشطيب شقة “المخبر” على كورنيش النيل بالمنيل على نفقة الوزارة بنحو 772 ألف جنيه، وهي الشقة التي اشتراها من مقاول يعمل مع هيئة الأوقاف يدعى سيد عبدالباقي بنحو 60 ألف جنيه فقط “مجاملة”. 

وكانت هيئة الأوقاف كلفت شركة “المحمدي” التابعة للهيئة بتشطيب الشقة، التي أثيرت حولها الشبهات والكائنة بالطابق الرابع- عمارة 8- شارع متحف المنيل بالمنيل.

وفي نفس الوقت الذي يُطالب في قائد العصابة بالتبرع لسوء الأوضاع في البلاد، يتفاجئ الجميع بمستندات تم تسريبها من مصادر مسئولة بوزارة الأوقاف، تُفيد تلك المستندات بأن وزارة الأوقاف قد قامت بتشطيب شقة “المخبر” بمنطقة المنيل ، بتكلفة إقتربت من 772 ألف جنيه ، ولم يتحمل “المخبر” جنيهاً واحدا من هذا المبلغ ، بل قامت وزارة الأوقاف بتحمل كامل المبلغ !

المفارقة أن الفواتير التي تم تسريبها بها أرقام تثير الشكوك حول ذمة “المخبر”، فمثلاً أعمال الدهان فقط تكلفت 41760 جنيه ، والكهرباء تكلفت حوالي 132 ألف جنيه .

وبالاطلاع على السيرة الذاتية للمخبر، الذي أصبح وزيرا للأوقاف في عهد الانقلاب، مولود فى إحدى قرى بنى سويف لأسرة متواضعة جدا، تم تعيينه معيدًا بجامعة الأزهر؛ مكافأة له على دوره فى كتابة التقارير الأمنية على زملائه، وعندما أصبح عضو هيئة التدريس تم فرضه من جانب جهاز أمن الدولة، ليعمل مسئولا لإدارة الدعوة بالجمعية الشرعية الرئيسية، ومن وقتها أصبح ينقل كل خطوات ومشروعات الجمعية للأجهزة الأمنية .

وبعد ثورة 25 يناير 2011، تم طرده من الجمعية الشرعية؛ تعبيرا عن جو الحرية التى جاءت بعد الثورة، ولكن بعد الانقلاب العسكرى فى 3 يوليو على الدكتور محمد مرسى، أول رئيس مدنى منتخب، عاد مخبر أمن الدولة سابقا وزيرًا للأوقاف، فى أول حكومة بعد الانقلاب العسكرى، وما زال حتى الآن في منصبه؛ نظرا لأنه من المقربين لعبد الفتاح السيسى.

ويبدو أن وزير أوقاف السيسى، لم يكتف بالملايين التى ينهبها من أموال الوزارة فى صورة رواتب وحوافز ومنح وبدلات ومكافآت، أو إصدار قرار بإرسال زوجته وابنه للحج على نفقة الوزارة، بل بلغ الأمر به الاستيلاء على شقق الوقف الإسلامى التى أوقفها أصحابها للعمل الخيرى قبل وفاتهم، ولكن جمعة تعود على أكل أموال اليتامى والثكالى، فقام بالاستيلاء على إحدى هذه الشقق، حيث تقع بجوار سينما “فاتن حمامة” على نيل المنيل، وسعرها السوقى يصل إلى 4 ملايين، وحولها إلى سكن خاص به دون دفع جنيه واحد . 

والأغرب من ذلك أن جمعة، الذى اعتاد على الاستحمام فى الترعة بقريته، و”الطشت” فى منزله المتواضع جدا، حمل هيئة الأوقاف أيضا تكاليف التشطيب التى تجاوزات الـ772 ألف جنيه، ومنها «بانيو» كلف هيئة الأوقاف 13850 جنيها.

شقة حسن مالك

وشقت فضيحة وزير السيسي طريقها في ذاكرة فضائح الانقلاب، وتعثرت في دجل الإعلام الرسمي للعسكر مع رجل الأعمال في جماعة الإخوان المسلمين حسن مالك، عقب اعتقاله، بأنه المتسبب في أزمة انهيار سعر الجنيه وقفز الدولار، وهو ما يعيد إلى الأذهان موجات سخرية كبيرة انتشرت في وسائل التواصل الاجتماعي.

وقارن نشطاء وسياسيون رافضون للانقلاب بين شقة جمعة “المخبر” وبين شقة “مالك” المفترى عليه، وكانت داخلية الانقلاب عقب اعتقالها مالك قد أصدرت بيانا لا يخرج إلا من مكتب معبأ بدخان الحشيش، تتهمه ضمنيا بالتورط في تجميع عملات أجنبية، وقالت الوزارة :”إنه وردت معلومات لقطاع الأمن الوطني باضطلاع قيادات التنظيم الإخواني الهاربين خارج البلاد بعقد عدة اجتماعات اتفقوا خلالها علي وضع خطه لإيجاد طرق وبدائل للحفاظ على مصادر تمويل التنظيم ماليا في إطار مخطط يستهدف الإضرار بالاقتصاد القومي للبلاد من خلال تجميع العملات الأجنبية وتهريبها للخارج”!

لم ينس الشعب أن سلطات الانقلاب عثرت على الاسطول السادس الامريكي في شقة حسن مالك، كما عثرت في الشقة على ٢ كيلو كباب وكفتة، ونسخة أولاد حارتنا الأصلية، ومقبرة الأسكندر الأكبر، بالإضافة إلى العثور على سر شويبس، وانجازات السيسي المجهولة مكتوبة على ظهر لوحة زهرة الخشخاش..والطائرة الماليزية المفقودة، كل هذا وغيره في شقة حسن مالك! 

فهل تملك حكومة السيسي الشجاعة في ان تحاسب “المخبر” الذي سخر المنبر للعسكر، أم تكتفي بابتلاع الفضيحة وربما عزله من منصبه في أقرب تغير وزاري، شقة مالك حظت بعنوان رئيسي في جريدة الأخبار الرسمية، تتهم فيه مالك بتخزين نصف مليار دولار في بيته، بينما في فضيحة شقة جمعة تغشاهم الصمت!

 

 

*قرار جديد لـ”المركزي” يشعل أسعار الدولار

أعلن طارق عامر، محافظ البنك المركزي، اليوم الأربعاء 9 مارس 2016م أنه تم إلغاء الحد الأقصى للسحب والإيداع النقدي بالعملات الأجنبية للشركات التي تعمل في مجال استيراد السلع الأساسية. إلا أنه تم الإبقاء على الحد الأقصى المعمول به حاليًّا للشركات الأخرى.

وبحسب مراقبين ومتخصصين فإن هذا القرار من شأنه أن يشعل الدولار ويرفع من سعره في السوق السوداء لزيادة الطلب عليه إلا أن عامر أبدى عدم تخوفه من ذلك، وقال، في تصريحات صحفية، اليوم الأربعاء: “ما نخافش”.

من المعلوم إلغاء الحدود القصوى للإيداع النقدي الدولاري من شأنه أن يؤدي إلى زيادة الطلب على الدولارات من السوق السوداء ما يرفع سعرها.

وكان المركزي قرر أمس إلغاء الحدود القصوى للإيداع والسحب النقدي بالعملات الأجنبية في البنوك، وذلك بالنسبة للمتعاملين من الأفراد فقط.

وقفز سعر الدولار في السوق السوداء خلال الفترة الماضية إلى ما فوق 9.50 جنيهات، مقابل استقراره في العطاء الرسمي الذي يطرحه البنك المركزي للعملة الصعبة عند 7.73 جنيهات منذ نوفمبر الماضي.

واجتمع البنك المركزي أمس مع مكاتب الصرافة، للمرة الثانية في أقل من شهر، في محاولة لوضع سقف لسعر الدولار في السوق الموازية.

وكان البنك المركزي يفرض منذ فبراير 2015 حدًّا أقصى للإيداع النقدي للعملات الأجنبية بقيمة 10 آلاف دولار يوميًّا وبحد أقصى 50 ألف دولار شهريًا، لمواجهة السوق السوداء للعملة، وذلك بالنسبة للأفراد والشركات.

ورفع المركزي الحد المسموح بإيداعه للشركات في يناير الماضي، إلى 250 ألف دولار (أو ما يعادله بالعملات الأجنبية) شهريًّا، وبدون حد أقصى يوميًّا وذلك للشركات العاملة في مجال استيراد السلع والمنتجات الأساسية فقط. 

ثم رفع الحد إلى مليون دولار شهريًّا، في فبراير الماضي، للشركات المصدرة التي تحتاج لاستيراد مستلزمات إنتاج.

وتواجه مصر التي تعتمد اعتمادًا كثيفًا على واردات الغذاء والطاقة نقصًا في الدولار وضغوطًا متزايدة لتخفيض قيمة العملة.”

 

 

*رقعة الاحتجاجات تتسع رفضًا لحكم العسكر

اشتعلت موجة من الاحتجاجات والمطالب الفئوية والعمالية اليوم الأربعاء ضد حكومة الانقلاب العسكري، وذلك بعد انشغال حكومة الانقلاب عن المطالب الشعبية والعمالية وتركيزها فقط على قمع وتنكيل المعارضين السياسيين لها.

ونظم اليوم أطباء التكليف وعمال بالأوقاف وعمال بشركة الاتصالات، وعدد من عمال المصانع المختلفة مظاهرات ووقفات حاشدة، للتنديد بتجاهل حكومة الانقلاب لمطالبهم مهددين بالتصعيد حال استمرت الحكومة في غيوببتها وسباتها العميق، خصوصا بعد تدهور الأوضاع الاقتصادية في البلاد بشكل كبير.

ونستعرض في هذا التقرير عدد من المظاهرات والوقفات الاحتجاجية المختلفة التي نظمت اليوم:

أطباء التكيلف يطالبون بالعدالة

أولى  تلك الاحتجاجات هي مظاهرة نظمها  العشرات من أطباء التكليف ، اليوم، أمام دار الحكمة ، للمطالبة بحقوقهم المتمثلة في عدالة التوزيع والمميزات المالية والإدارية لهم، فيما توجهوا بعدها بأتوبيسات لوزارة الصحة لتقديم مطالبهم.

ورفع الأطباء المتظاهرون لافتات منها: «زيادة الاحتياجات في المناطق النائية، ووقفة 9 مارس للمطالبة بحقوق أطباء التكليف، ونرفض قانون التدريب الإلزامي ونطالب ببرنامج طب الأسرة، ومنع التكليف على مستشفيات الطلبة دون إخطار وزارة الصحة بالأعداد المطلوبة، وزيادة أعداد المكلفين طبقاً للاحتياجات الفعلية، وضم المحافظات قنا وسوهاج والأقصر لقانون 14، وضم المناطق ذات الطبيعة الخاصة للمميزات الإدارية للتكليف”.

ورددوا عددًا من الهتافات ضد وزارة الصحة، منها: «أنا مش عايز غير حقوقي ولا أنا ناشط ولا حقوقي، وأنا مش عايز غير تكليف بس يكون حقاني ونضيف، والوزارة بتسرحنا والإضراب هو سلاحنا، ومش مستسلمين غير لما تقولوا حقوقنا فين”.

عمال دمنهور يضربون عن الطعام

كما أعلن عمال شركة سجاد دمنهور اعتزامهم بدء إضراب عن الطعام اعتبارًا من، السبت المقبل، والاعتصام الدائم بمقر العمل حتى تحقيق مطالبهم، مؤكدين أن تلك الخطوة التصعيدية تأتي بعد تجاهل وزير الأوقاف وهيئة الأوقاف لمطالبهم.

وتقدم عدد من العاملين ببلاغات للنيابة الإدارية ضد رئيس هيئة الأوقاف وإدارة الشركة لمخالفتهم للقانون في تطبيق اللائحة المالية على العاملين بالشركة.

ودخل العاملون المعتصمون في اليوم التاسع على التوالي، للمطالبة بتطبيق اللائحة المالية عليهم لتحسين الأحوال المالية للمعينين وتثبيت العمالة المؤقتة وتشغيل المصانع المتوقفة بسبب عدم وجود خامات.

ويتبع مصنع سجاد دمنهور هيئة الأوقاف المصرية، التى اشترته بغرض توفير السجاد للمساجد، ويشكو المحتجون من عدم قيام الهيئة بتوفير الخامات للمصانع وإلزامها بالشراء المباشر من إحدى شركات الغزل المنافسة، مطالبين بأن تقوم الهيئة بتوفير قرض للمصانع لشراء الخامات، وعدم إلزامها بشراء الخامات من منافس بعينه.

عمال سنترال طنطا يتظاهرون

وفي السايق ذاته دخل العشرات من العاملين بسنترال العجيزي بطنطا وسنترال المحلة وزفتى، وقطور، التابعين للشركة المصرية للاتصالات، وقفة احتجاجية للمطالبة بحل مجلس الإدارة.

وطالب العاملون برفع العلاوة السنوية إلى 10% بدلًا من 8% التي أقرها مجلس إدارة الشركة، وزيادة عدد الأشهرالخاصة بأرباح الشركة عام 2015 إلى 12 شهرًا بدلًا من 9 أشهر.

ونادوا بالعدالة الاجتماعية والمساواة بين كل فئات العاملين باالشركة دون تمييز فئة عن أخرى، حيث يوجد هناك تفاوت كبير في المرتبات، كما طالبوا بحق الشركة في امتلاك الرخصة الرابعة للمحمول.

عمال الأوقاف يتظاهرون ضد “وزير الانقلاب”

فيما واصل العاملون بهيئة الأوقاف اليوم الأربعاء، اعتصامهم أمام مقر الهيئة الرئيسي بحي الدقي التابع لمحافظة الجيزة، لليوم الرابع على التوالي، للمطالبة بفصل الهيئة عن الوزارة وإسنادها لجهات استثمارية متخصصة وتحسين أحوالهم المعيشية وتثبيت المؤقتين.

وافترشت الموظفات سلالم الهيئة، بينما افترش الموظفون الأرض وجلسوا على “حُصُر ” أمام مقر الهيئة، مطالبين بإقالة القيادات الحالية وهم “الدكتور علي الفرماوي، رئيس مجلس إدارة الهيئة، واللواء محسن الشيخ رئيس هيئة الأوقاف، لتلاعبهم بمقدرات 6 آلاف موظف -حسب قولهم.

وأكد عاملو الهيئة، أن الدكتور محمد مختار جمعة تجاهل مطالبهم، وزير أوقاف الانقلاب وأصر على الإبقاء على القيادات الحالية، مشددين على ضرورة تحسين الأحوال المعيشية للعاملين بالهيئة وذلك بتثبيت المؤقتين، وصرف مرتبات تتناسب مع ظروفهم المعيشية، وتوفير الخدمات الصحية والاجتماعية لهم.

خطباء المكافأة: نريد الحياة

فيما نظم العشرات من خطباء المكافأة من محافظات الشرقية وكفر الشيخ والدقهلية وسوهاج وبنى سويف وقنا، أمس، وقفة أمام مقر مجلس وزراء الانقلاب، للمطالبة بتعيينهم ورفع أجورهم، متهمين وزير الأوقاف محمد مختار جمعة بالتعنت ضدهم.

أوائل الخريجين يطالبون بالتعيين 

كما نظم عدد من أوائل الخريجين دفعة 2014 وقفة بجانب خطباء المكافأة، طالبوا فيها بتعيينهم فى وظائف حكومية، وتم الدفع بعدد من جنود الأمن المركزى لتأمين الوقفتين، بينما أخطر مسئولو الأمن المنظمين بضرورة الانصراف فور انتهاء مفاوضاتهم مع وكيل أول وزارة الأوقاف، ورئيس القطاع الدينى بالوزارة، محمد عبدالرازق، مؤكدين أنهم سيتعاملون معهم وفقا لقانون التظاهر حال استمرارهم، لأنهم لم يحصلوا على تصاريح.

 

 

*نهايات مفجعة لثلاثة من جنرالات الانقلابات

يخبرنا التاريخ أن الانقلابات العسكرية لم ولن تأتي بأي استقرار أو ازدهار للبلدان التي حدثت فيها، بل تعد مصيبة على الأمم، تؤدي إلى تراجعها سنوات عديدة للخلف، على عكس ما يروج الجنرالات الانقلابيون في كل الدنيا وعلى مدار التاريخ لانقلاباتهم التي يصفونها بأنها أتت لحماية الشعوب، فقد أكد التاريخ أنها تأتي لتحقيق مطامع جنرالاتها، وتنفيذ ما يملى عليهم من قوى عظمى ساعدتهم في انقلابهم.

ويظل أهم ما يميز أهم الانقلابات هي النهايات المؤسفة لجنرالاتها، مابين القتل أو العزل أو النفي أو المحاكمة.

وفي هذا التقرير نتناول بالطرح عددًا من هذه النهايات لجنرالات الانقلابات العسكرية:

نهاية “بيونشيه” جنرال انقلاب تشيلي

كان الجنرال أوغستو خوسيه رامون بينوشيه أوغارتا المولود في 25 نوفمبر عام 1915، رئيس الحكومة التشيلية العسكرية منذ العام 1973 وحتى العام 1990 حاكمًا عسكريًا مطلقًا، تنسب إليه وإلى عهده الكثير من المفاسد السياسية والمالية، ويتهم بالديكتاتورية، والتعذيب، واستخدام الاغتيال السياسي، والإخفاء، والتشويه وسائل للتفاهم مع المعارضة.

في نوفمبر من العام 1970 وصل الزعيم الاشتراكي سلفادور ألليندي إلى رئاسة تشيلي في انتخابات حرة ومباشرة لم تعجب الولايات المتحدة، ذلك أن أميركا اللاتينية كانت تمر وقتها بالاشتراكية، والعداء للرأسمالية، لدرجة جعلت الكثير من القسس يتركون وظائفهم الكنسية في معقل الكاثوليكية ويتجهون للاشتراك في الثورة، والتحريض ضد فساد الحكام الرأسماليين المرضي عنهم من الولايات المتحدة، وذلك في فترة المد الاشتراكي العالمي، والحرب الباردة.

اتخذ ألليندي سياسات ضربت مصالح الولايات المتحدة في تشيلي بانتصارها لجانب الفقراء، وميولها الاشتراكية الواضحة.

قررت الولايات المتحدة أن سلفادور ألليندي خطر كبير يتهدد مصالحها، لكنها لم تستطع الطعن والتشكيك في شرعيته كحاكم ذلك؛ لأنه فاز في الانتخابات بطريقة شريفة، لذا قررت إزاحته عن الحكم، وكان رجلها المختار لهذا هو الجنرال أوغستو بينوشيه قائد الجيش الذي استولى على السلطة في 11 سبتمبر عام 1973؛ حيث حاصر واقتحم القصر الرئاسي بالدبابات مطالبًا سلفادور أليندي بالاستسلام والهروب، لكن ألليندي رفض، وارتدى الوشاح الرئاسي الذي ميز رؤساء تشيلي طوال قرنين من الزمان، ليسقط قتيلا في القصر الرئاسي رافضًا التخلي عن حقه الشرعي.

بدأ أوغستو بينوشيه عهده العسكري بقتل الرئيس، وتعليق الدستور، وأعلن المجلس العسكري حاكمًا لتشيلي واستمر حاكمًا سبعة عشر عامًا، كان فيها العدو الأول لكل مفكري وكتاب أميركا اللاتينية

وحرم بيونشيه الأحزاب السياسية اليسارية التي شكلت تحالف ألليندي الحاكم، ومنع أي نشاط سياسي، ومارس الإرهاب السياسي، وطارد اليساريين في كل أنحاء البلاد.

ونتيجة لأفعال المجلس العسكري، قُتل أكثر من ثلاثة آلاف تشيلي أو اختفوا، كما عُذب وسُجن أكثر من سبعة وعشرين ألفًا، ونفي الكثيرون أو هربوا طالبين اللجوء السياسي، ومنهم السياسية التشيلية إيزابيل ألليندي ابنة سلفادور ألليندي، والروائية التشيلية الأعظم إيزابيل ألليندي ابنة أخيه.

 وشهد عهد “بينوشيه” اغتيال الجنرال عمر توريخوس رجل بنما، والذي كان عائقًا في وجه الهيمنة الأميركية الشاملة على القناة، كما شكل بينوشيه” مع مانويل نورييجا الحاكم البديل لـ”بنما” ورافاييل ليونداس تروخيليو حاكم الدومينيكان أسوأ وجوه الديكتاتورية التابعة لأميركا في عالم شهد ديكتاتوريات عديدة، كـ سالازار في البرتغال، وفرانكو في إسبانيا، وتشاوشيسكو في رومانيا.

في عام 2002، سافر الحاكم الديكتاتور العجوز إلى بريطانيا لإجراء فحوص طبية، وبينما كان هناك، أعتقل بتفويض قضائي أصدره القاضي الإسباني بالتاسار جارسون، وبقي قيد الإقامة الجبرية لأكثر من سنة، قبل أن يتم إطلاق سراحة لأسباب طبية، عاد إلى تشيلي، وترك مقعده كسيناتور، بعد قرار من المحكمة العليا بأنه يعاني من “خرف” لا يمكن معه أن يُحاكم لأفعاله، ثم في مايو 2004 حكمت محكمة تشيلي العُليا بناء على تصرفاته بإنه قادر على الصمود في محاكمة، وبدأت محاكمته في ديسمبر من العام نفسه لتهم تتعلق بحقوق الإنسان.

وانتهى حكمه مخلوعًا على يد شعبه الذي خلعه رغم قوة نظامه العسكري وأنهى سبعة عشر عامًا من خنق الحريات على يد واحد من أسوأ أنظمة العالم الديكتاتورية.

نهاية عصر الانقلابات بتركيا

في مايو 1960 شهدت تركيا أول انقلاب عسكري أطاح بالحكومة الديمقراطية المنتخبة ورئيس البلاد، قام به مجموعة من ضباط القوات المسلحة التركية خارجين عن قيادة رؤساء الأركان، ضد الحكومة المنتخبة ديمقراطيًا لحزب الديمقراطية.

الانقلاب الذي جر بعده ثلاثة انقلابات عسكرية أضرّت بالحياة السياسية والاقتصادية بالبلاد، وكبّدتها خسائر غير مسبوقة، وعزّزت الخلافات الداخلية لتسود حالة القمع والظلم كما يصفها المراقبون للشأن التركي.

وبعد ذلك نظمت محاكمة شكلية للرئيس والحكومة، حيث تم سجن رئيس الجمهورية مدى الحياة فيما حكم بالإعدام على مندريس، ووزير الخارجية فطين رشدي زورلو، ووزير المالية حسن بلاتقان، بتهمة العزم على قلب النظام العلماني وتأسيس دولة دينية. وفي اليوم التالي لصدور الحكم في أواسط سبتمبر عام 1960 تم تنفيذ حكم الإعدام بمندريس ليكون أول ضحايا العلمانيين في الصراع الداخلي بتركيا، وبعد أيام نفّذ حكم الإعدام بوزيريه، ودفنت جثامين الثلاثة في الجزيرة ذاتها حتى التسعينيات حينما جرى نقلها إلى إسطنبول حيث دفنت هناك وأُعيد الاعتبار لأصحابها بجهود من الرئيس الأسبق تورجوت أوزال.

وأكد خبراء أن الانقلابات العسكرية في تركيا تختلف عن بقية الانقلابات في العالم الثالث، باعتبار أنها تأتي تحت غطاء صيانة الدستور وحماية مبادئ الجمهورية والقضاء على الفوضى التى تعصف بتلك المبادئ، ويؤكّد البعض أن الغرب نفسه لم يكن يريد لتركيا الديمقراطية التي يمكن أن تجلب الموروث الثقافي للأتراك إلى حياتهم العامة

ظلّت سيطرة الجيش على كل مقاليد الدولة التركية وفرضت الاعتقالات والإعدامات والإقصاء السياسي عن كل من ظنّ الجيش أنه يحاول تغيير نظام الدولة العلمانية، بالإضافة لفرض حالة الطوارئ بالبلاد، وفرض نظام الصوت الواحد،  ولكن تركيا قاومت كل ذلك من وصول حزب العدالة والتنمية للحكم حتى أنها حاكمت قادة الانقلاب العسكرية لما سبّبوه من دمار وتأخّر اقتصادي وسياسي وعلمي لتركيا

نهاية الجنرال الجزائري توفيق

بعتبر الجنرال توفيق مدين “76 عاما” بمثابة أسطورة في الجزائر، فقلة من الناس تعرف مساره الحقيقي، وليست له أي صورة رسمية ما عدا صورتين تم تسريبهما في مواقع التواصل الاجتماعي.

وينحدر الفريق مدين من إحدى قرى دائرة قنزات بالقبائل الصغرى “أمازيغ” شمال ولاية سطيف “شرق”، لكنه ترعرع في حي “سانت أوجانبالعاصمة الجزائر.

وعند اندلاع الثورة التحريرية عام 1954 كان يشتغل ميكانيكيا بإحدى البواخر التجارية، ثم تجند في تونس عام 1958، وتم إلحاقه خلال الثورة بمصلحة التنصت في وزارة التسليح والعلاقات العامة التي تعتبر نواة المخابرات الجزائرية بعد الاستقلال.

استطاع أن يتدرّج في المسؤوليات داخل المخابرات العسكرية حتى وصل إلى المدير الجهوي للأمن العسكري بمنطقة وهران؛ حيث كان مسؤول تلك الناحية الشاذلي بن جديد، الذي صار رئيسًا للبلاد بعدها “1979 -1992“.

وفي ثمانينيات القرن الماضي، تطورت العلاقة بين الرجلين، وكذلك مع رجل ثالث هو أكثر المسؤولين نفوذا وقتها ويدعى العربي بلخير “وزير الداخلية ومدير ديوان الرئاسة الملقب بصانع الرؤساء“.

وسمحت هذه العلاقة لـ”مدين” بترؤس أكثر المديريات حساسية أثناء حكم الشاذلي، كأمن الجيش والأمن الرئاسي، لكن الخلافات مع مسؤول المخابرات العسكرية حينها لكحل عياط جعلت الأخير يعينه ملحقا عسكريا في ليبيا، بينما كانت الأزمة الاقتصادية تعصف بالبلاد، حيث كان المعسكر الاشتراكي الحليف للجزائر يعيش آخر أيامه.

وفي أكتوبر1988، اندلعت بالبلاد موجة احتجاجات عنيفة، سقط خلالها قتلى وجرحى، ونتج عنها دستور أقر بالانفتاح السياسي والإعلامي والنقابي.

ولم تسلم المؤسسة الأمنية من التغييرات بداية التسعينيات، فاندمج جهازا الأمن العسكري والوقاية والأمن في دائرة الاستعلام والأمن، ونُصّب على رأسها العميد توفيق، الذي أصبح فريقا بعدها، وهي أعلى رتبة في الجيش.

وبعد موجة العنف الناتجة عن توقف المسار الانتخابي عام 1992، تضخم دور الجهاز فيما بات يطلق عليه مؤيدو التوقيف بـ”إنقاذ الجمهورية“.

وبقي الجنرال توفيق صاحب اليد الطولى في التعيينات والعزل حتى الولاية الثالثة للرئيس بوتفليقة. لكن هذا الدور تقلص تدريجيا بموازاة استرجاع قيادة الأركان نفوذها منذ العام 2010، وتعزز ذلك بعد حادثة الهجوم على منشأة تيقنتورين للغاز في عين أميناس بداية عام 2013.

وإلى وقت قريب، كان الجنرال توفيق يلقب بـ”رب الجزائرلترؤسه جهازًا يخترق كل المؤسسات المدنية والعسكرية، حيث كان يعمل تحت إمرته آلاف عناصر الاستخبارات ذوي التكوين العالي نظريا وتطبيقيًا.

وتعرف الجزائر منذ سبتمبر 2013 تغييرات كثيرة شملت ضباطًا كبارًا بالجيش، وخاصة المخابرات، وعلى الرغم من إقالة الصف الأول من المسؤولين دون أن تذكر أسماؤهم، فإن رئاسة الجمهورية خصت حادثة إقالة الجنرال توفيق ببيان، في وقت تكفلت وزارة الدفاع بإصدار بيان تنصيب خليفته اللواء بشير طرطاق.

 

صفقة الغاز مع الاحتلال تفقد مصر أهميتها الاستراتيجية. . الجمعة 4 ديسمبر .. “الرسلانيون” تنظيم مخابراتي بزي سلفي

صفقة الغاز مع الاحتلال تفقد مصر أهميتها الاستراتيجية

صفقة الغاز مع الاحتلال تفقد مصر أهميتها الاستراتيجية

صفقة الغاز مع الاحتلال تفقد مصر أهميتها الاستراتيجية. . الجمعة 4 ديسمبر .. “الرسلانيون” تنظيم مخابراتي بزي سلفي

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*اللجنة العليا: تزعم أن نسبة المشاركة 28% في انتخابات النواب

أعلنت اللجنة العليا للانتخابات النيابية أن متوسط المشاركة في الانتخابات النيابية بمرحلتيها الأولى والثانية وصل 15 مليونًا و206 آلاف و10 ناخبين من إجمالي نحو 55 مليون ناخب، بنسبة بلغت 28.3%، وفاز 316 مستقلاًّ بنسبة 56.9%، والمنتمون للأحزاب من النواب 239 نائبًا بنسبة 43.1%.

وقال أيمن عباس، رئيس اللجنة خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد مساء اليوم الجمعة: إن “أعلى محافظة تصويتًا في المرحلتين، هي جنوب سيناء (شمال شرق)، وأقلها السويس (شمال شرق)، بينما جاءت السعودية كأعلى الدول تصويتًا، تلتها الكويت ثم الإمارات، فيما جاءت أقل الدول تصويتًا بنما وصربيا والبوسنة والهرسك وموريشيوس، وهي التي لم يدل أي ناخب بصوته فيها في التصويت بالخارج“.

وأوضح رئيس اللجنة أن 555 نائبًا فازوا بمقاعد الانتخابات على النظام الفردي والقوائم، بخلاف 12 نائبًا ينتظر انتخابهم عن الدوائر الأربع المتبقية التي أبطلت في جولة الإعادة بالمرحلة الأولى للانتخابات، فضلاً عن النواب الذين يعينهم رئيس الجمهورية ليصل إجمالي الأعضاء 596 نائبًا.

وأضاف عباس” أن 12 سيدة فزن في المنافسات الفردية، بينما فاز من الشباب 17 شابًا لم تتجاوز أعمارهم 35 عامًا، وفي القوائم فاز 60 نائبًا ينتمون جميعًا لقائمة “في حب مصر” وهي مكونة من نواب مستقلين وآخرين منتمين للأحزاب.

واعترف رئيس الجنة العليا للانتخابات بوجود تجاوزات انتخابية خاصة بالدعاية والإنفاق المالي، وقال إنه “تم اتخاذ الإجراءات القانونية ضد الشكاوى المبلغ عنها، والتي بلغت 16ألفًا و702مخالفة.

وخلال الانتخابات النيابية تصدر حزب المصريين الأحرار داخل البرلمان بعد حصوله على 65 مقعدًا، ثم يأتي في المرتبة التالية حزب مستقبل وطن بحصوله على 50 مقعدًا، ثم حزب الوفد في المرتبة الثالثة، بـ45 نائبًا، ثم حزب حماة وطن بـ17 مقعدًا، ثم حزب الشعب الجمهوري 13 نائبًا، يليه حزب المؤتمر بحصوله على 12 مقعدًا، كما يتساوى حزب النور مع المؤتمر بحصوله على 12 مقعدًا، ولحزب المحافظين 6 مقاعد، ولحزب السلام الديمقراطي 5 مقاعد، وحزب المصري الديمقراطي 4 مقاعد، وحزب الحرية 4 مقاعد بالفردي والقائمة، وحزب مصر بلدي 3 نواب، ثم يليه حزب مصر الحديثة بحصوله 3 مقاعد، والإصلاح والتنمية 3 نواب، وحصل حزب التجمع على مقعد واحد.

ويبلغ عدد مقاعد مجلس النواب 568 مقعدًا، 448 يتم انتخابهم بالنظام الفردي، (226 مرحلة أولى، و222 مرحلة ثانية)، و120 مقعدًا من قوائم الأحزاب المغلقة في أنحاء الجمهورية على مرحلتين (60/60)، إضافة إلى عدد من المقاعد لا يزيد عن نسبة 5% (من إجمالي مقاعد المجلس) يعينهم رئيس البلاد.

 

 

*حاخام إسرائيلي للسيسي: لا تثق بمن حولك وكن يقظا 24 ساعة

وجّه الحاخام نير بن أرتسي، عددًا من التحذيرات لعبدالفتاح السيسي، نقلها موقع كيكار هشابات العبري، المحسوب على اليمين الإسرائيلي المتشدد.

قال بن أرتسي “في مصر هناك مشاكل صعبة: “الإسلاميون المتطرفون تقوى شوكتهم ولا يريدون الرئيس عبدالفتاح السيسي، والسيسي يقوم بعمل جيد، ويريد أن تكون مصر دولة حديثة والتطرف يريد إرجاعها للوراء لتكون دولة بدائية“.

أضاف بن أرتسي: “في مصر هناك جوع وفقر مدقع، ولا يوجد ما يكفي للعيش، المتطرفون يريدون أخذ المال عنوة من الأثرياء، لهذا هناك اضطرابات كثيرة في مصر، على السيسي ألّا يثق في أي شخص حوله، عليه أن يكون يقظا 24 ساعة، هذا الرجل هو الأفضل بالنسبة لمصر، وخصومه يرغبون في تحويل البلاد لفوضى“.

ولد نير بن أرتسي عام 1957 في إسرائيل من أسرة جاءت في الأساس من تونس، وهو من أبرز القيادات الدينية هناك، ويدير رابطة “تائير نير” الدينية، وينسب لنفسه قدرات خارقة، من بينها قدرته على الكشف عن الأنابيب والمواسير تحت الأرض دون استخدام أي وسائل، كما يزعم أنه تنبأ بهجمات الـ11 من سبتمبر ضد برجي التجارة في أمريكا.

 

 

*ولاية سيناء” يتبنى قنص جندي بالجيش شمال سيناء

نشر مؤيدون لـ”ولاية سيناء” الذراع المسلح لتنظيم الدولة في مصر صورا لما أسموه عملية قنص لجندي مصري  في كمين العوجرة جنوب الخروبة شمال سيناء.

وتظهر الصور المتداولة على موقع التواصل الإجتماعي “تويتر” مجند مصري يتلقى طلقة ويخفض رأسه ثم يبداء في السقوط

 

 

*خطيب الجمعة بالسنغال للاعبي المنتخب الأوليمبي: “أطيعوا الله والرسول وحسام البدري”

حوّل الشيخ عطية حسن طلحة، أحد مبعوثى الأزهر بالسنغال ، خطبة الجمعة، إلى شرح الخطة الفنية لمباراة منتخبى مصر ومالى الأوليمبيين، المقررة، السبت، وطالب اللاعبين باللعب الجماعى والابتعاد عن الأنانية.

ودعا إلى تنفيذ تعليمات حسام البدرى، المدير الفنى للفريق، وعدم مخالفته خلال المباراة، وقال «عطية»: «أطيعوا الله ورسوله وأولى الأمر منكم»، لافتاً إلى أن «البدرى فى هذه الحالة هو ولى الأمر، الذى يجب طاعته لتتمكنوا من تحقيق حلم جموع المصريين فى أنحاء العالم، والفوز على مالى، والتأهل للأوليمبياد”.

ولم يكتف «الشيخ» بتوجيه اللاعبين نحو طاعة المدير الفنى باعتباره ولياً لأمر اللاعبين فى السنغال فقط، بل قام بالتدخل فى الخطة الفنية التى سيلعب بها الفريق مباراته المقررة فى السابعة بتوقيت القاهرة، ضمن الجولة الأخيرة لمباريات المجموعة الثانية للبطولة الأفريقية تحت 23 سنة، المؤهلة لأوليمبياد ريو دى جانيرو.

وأضاف: “إياكم والأنانية والاحتفاظ كثيراً بالكرة، وابتعدوا عن اللعب الفردى، فالأنانية قد تثنيكم عن الهدف المنشود»، وطالبهم باللعب الجماعى، وقيام كل لاعب بالدور الموكول له، وعدم التكاسل أو التعالى على الكرة.

وضرب “عطية” مثلاً للاعبين برسول الله، صلى الله عليه وسلم، وقال: «الرسول كان يشارك مَن حوله فى كل شىء، وكان يشجع الجميع على العمل الجماعى والبعد عن الفردية والأنانية، وإنه صلى الله عليه وسلم كان جمّ التواضع، للدرجة التى جعلته فى إحدى المرات مع الصحابة عندما قاموا بشوى شاه، قال أحد الصحابة أنا هاذبح الشاه، وقال آخر أنا هاسلخها، وقال آخر أنا هاشعل النيران وأشوى الشاه، فقال لهم الرسول: وأنا الذى سأقوم بحمل الحطب الذى سيُستخدم فى إشعال النيران، ليضرب لهم المثل فى العمل الجماعى”.

وأدت بعثة المنتخب صلاة الجمعة، أمس، بفندق إقامة اللاعبين فى مدينة سالى السنغالية، التى تبعد 100 كيلو عن العاصمة السنغالية داكار، وحرص جميع أفراد البعثة على أداء صلاة الجمعة والعصر قصراً، وتوجهوا بعد الصلاة مباشرةً لأداء المران الرئيسى استعداداً لمباراة اليوم.

 

 

*وفاة ثاني سجين سياسي في مصر.. نتيجة الإهمال الطبى خلال 12 ساعة

توفي معارض مصري، مساء اليوم الجمعة، في قسم شرطة جنوب محافظة الجيزة، متأثرا بمرضه.

وتعد حالة الوفاة هي الثانية، اليوم الجمعة، نتيجة “الإهمال الطبي” داخل مقار الاحتجاز، عقب وفاة معارض يدعى “محمد عوف والي سلطان” (٤٢ عاما)، في سجن المنصورة”، بمحافظة الدقهلية (دلتا مصر/ شمال)، وفق أسرته.

وقالت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات (غير حكومية ومقرها القاهرة)، في بيان اطلعت عليه “الأناضول”، إن “السجين معتز رمضان عويس (60 عاما) لقي مصرعه في قسم شرطة (أبو النمرس) جنوب الجيزة، متأثرا بمرضه“.

واتهمت التنسيقية إدراة قسم الشرطة بـ”التعتيم على خبر الوفاة والسعي لنقله للمستشفى للادعاء أنه لقي مصرعه أثناء تلقيه العلاج“.

ولم تعقب الأجهزة الأمنية حول الواقعة، ولم يستن الحصول علي رد فوري من وزارة الداخلية حول الاتهامات، التي اعتادت أن تنفيها وتقول إنها تقدم رعاية صحية كاملة للسجناء.

فيما يقول حقوقيون ومعارضون إن السلطات الأمنية المصرية تحتجز في عدد من سجونها ومقراتها الشُرطية، آلاف المعارضين السياسيين وأن عدداً منهم توفوا نتيجة “الإهمال الطبي”، تنفي السلطات وفي بيانات رسمية وجود أي معتقل سياسي لديها، مؤكدة أن السجناء متهمون أو صادر ضدهم أحكامًا في قضايا جنائية.

وفي منتصف أغسطس/ آب الماضي، فقد 266 مصريًا (سياسيون وجنائيون)، حياتهم بسبب الإهمال والحرمان من العلاج، داخل السجون منذ 30 يونيو/حزيران 2013، وفقًا لإحصائيات مركز الكرامة لحقوق الإنسان (غير حكومي

وشهدت مقار الاحتجاز في مصر، خلال أكثر من عامين، وفاة 37 معارضًا للسلطات الحالية، بينهم سياسيون بارزون، نتاج “إهمال طبي”، في 17 سجنًا وقسمي شرطة، بحسب رصد قامت به “الأناضول”، خلال الفترة منذ 3 يوليو/ تموز 2013، وحتى 13 أغسطس/آب الماضي، استنادًا إلى مصادرها، وتقارير حقوقية غير حكومية.

الحكومة المصرية من جانبها تنفي دائمًا، هذا الاتهام قائلة، إن قطاع السجون بوزارة الداخلية يتعامل مع جميع المحبوسين، وفقًا لما تنص عليه قوانين حقوق الإنسان.

 

 

*رايتس مونيتور” تتهم سجن العقرب بمنع 10 شباب من “حق النقض

اتهمت منظمة هيومان رايتس مونيتورإدارة سجن العقرب بمنع عشرة شباب متهمين في القضية المعروفة إعلاميًّا بـ”خلية الظواهري” من التوقيع على نقض حكم الإعدام الصادر بحقهم.

وأصدرت محكمة جنايات القاهرة حكمًا في القضية المعروفة إعلاميًّا بـ”خلية الظواهري”، بالإعدام على عشرة شباب، في أغسطس الماضي، وتمَّ التصديق عليه في 15 أكتوبر الماضي من قبل مفتي الجمهورية، وبالمؤبد لـ 22 آخرين، والسجن المشدد 15 عامًا بحق 18 متهمًا، وانقضاء الدعوى القضائية على اثنين من المتهمين لوفاتهما، في اتهامهم بإنشاء وإدارة تنظيم إرهابي يرتبط بتنظيم القاعدة.

وقالت “مونيتور”، في بيانٍ لها، حسب الأناضول”، الجمعة: “تعمد إدارة سجن العقرب شديد الحراسة المساهمة في حرمان عشرة شبان من حقهم في الحياة يعد سابقةً ترفضها جميع المواثيق والأعراف الدولية“.    

وأضافت: “إدارة سجن العقرب لم تمكن أيًّا من المتهمين من التوقيع على طلب النقض، حتى لم يتبقَ من المهلة القانونية لتقديم طلب النقض سوى أسبوعان، وهو ما يجعل إدارة السجن ضالعة في جريمة تعمد حرمان المتهمين من حقهم في الحياة، وفي حالة لم يتم تمكينهم من التوقيع على طلب النقض، سيتم التعامل مع الحكم على أنَّه نهائي، ومن ثمَّ يتم تنفيذه بهم في تجاهل لاحتمالية براءة الشباب العشرة“.

وأشارت المنظمة إلى أنَّها تمكَّنت من التواصل مع أسرة واحد من الشباب العشرة، وحصلت منها على المعلومات الموثقة عن القضية، إلا أنَّ أسرة الشاب رفضت ذكر اسمه خوفًا من التصعيد ضده.

وطبقًا لـ”مونيتور، أكَّد ذوو أحد المتهمين أنَّ ابنهم تمَّ اختطافه من منزله في 24 أكتوبر 2013، وتمَّ إخفاؤه قسريًّا لمدة شهر كامل، تعرَّض خلاله للتعذيب، لإجباره على الاعتراف بالتهم الموجهة له، وهو ما انتهى باعترافه بها تحت ضغط التعذيب، وذلك قبل أن يظهر في سجن العقرب شديد الحراسة، ليتم حبسه على ذمة قضية خلية الظواهري.

وطالبت “مونيتور” السلطات المصرية بتمكين الشباب العشرة من التوقيع على طلب النقض، والقضاء المصري بسرعة إعادة محاكمتهم واطلاق سراحهم على الفور لعدم توفر الأدلة ضدهم ولإخضاعهم المعتقلين للتعذيب بهدف انتزاع اعترافات منهم في مخالفة تامة لجميع القوانين وشروط اجراءات المحاكمة العادلة، بحسب بيانها.

وتنفي الحكومة المصرية دائمًا هذا الاتهام قائلةً إنَّ قطاع السجون بوزارة الداخلية يتعامل مع جميع المحبوسين، وفقًا لما تنص عليه قوانين حقوق الإنسان.

 

 

*استشهاد المعتقل “محمد عوف” بسجن المنصورة بالقتل الطبي الممنهج

توفي مساء أمس الخميس المعتقل “محمد عوف والي سلطان” مدرس 42 عاما، نتيجة للإهمال الطبي المتعمد بسجن المنصورة العمومى.

الشهيد من قرية الرياض بمركز منية النصر بالدقهلية، وارتقى إثر تعرضه لارتفاع شديد بدرجة الحرارة بعد رفض إدارة سجن المنصورة العمومى إجراء عملية الزائدة الدودية له.

وبلغت حالات الاوفاة نتيجة التعذيب أو الإهمال الطبي داخل سجون الانقلاب أكثر من 260 حالة منذ يوليو 2013

 

 

*ارتفاع سعر الدولار بالسوق السوداء إلى 8,70 جنيهات

شهد سعر صرف الدولار مقابل الجنيه في السوق السوداء مع نهاية تعاملات الأسبوع ارتفاعًا بقيمة تصل إلى 5 قروش.

ووصل سعر صرف الدولار إلى 8,70 جنيهات في عدد من شركات الصرافة بمختلف المناطق.

وقال حمدي النجار، رئيس الشعبة العامة للمستوردين في الاتحاد العام للغرف التجارية، في تصريحات صحفية، إن أسعار الدولار فى ارتفاع مستمر بالسوق السوداء بسبب عدم وجود سياسات واضحة من البنك المركزي المصري، ورغم تفاؤل الأسواق بتعيين طارق عامر محافظ للبنك المركزي لتغيير السياسات النقدية بالبنوك، إلا أنه حتى الآن لم يخرج بقرارات جديدة تسهم في الحد من ارتفاع الأسعار وزيادة المعروض من الدولار.

وأضاف النجار، أن السوق السوداء بها الكثير من المضاربات من تجار العملة وهو السبب فى ارتفاع سعر صرف الدولار مقابل الجنيه، لافتا إلى أن السياسات التى تعمل بها شركات الصرافة تختلف تمامًا عن سياسات البنك المركزي، فالسوق السوداء تعمل وفقًا لقوى العرض والطلب وكلما تراجع المعروض من الدولار ارتفع سعر صرفه أمام الجنيه.

وتابع أن المتضرر الرئيسي لأزمة الدولار هو المستهلك بعد ارتفاع أسعار السلع المستوردة، وفقًا لسعر الدولار، حيث تستورد مصر معظم السلع الاستراتيجية الغذائية من الخارج، وأى زيادات فى سعر الدولار يتم تحميلها مباشرة على أسعار السلع المستوردة في السوق المحلية

 

 

*الأهالي يتهمون “الحماية” بمضاعفة آثار حريق سوهاج

نشب حريق هائل، مساء اليوم، بقرية الدير في مركز دار السلام بمحافظة سوهاج؛ ما أسفر عن احتراق 23 منزلاً وإصابة أحد الأشخاص من أصحاب المنازل بحالة اختناق، وتم نقله عن طرق الإسعاف إلى مستشفى دار السلام المركزي.

واتهم الأهالي قوات الحماية المدنية بسوهاج بالتأخر في الوصول للمكان؛ ما تسب في زيادة عدد المنازل المتضررة.

 

 

*وفاة معتقل بقسم “أبو النمرس” بعد إهماله أسبوعًا دون علاج

لقي أحد المعتقلين، اليوم، مصرعه داخل مركز شرطة أبو النمرس جنوب الجيزة؛ نتيجة الإهمال الطبي ويدعي”معتز رمضان” 60 عامًا، وهو من قرية شبرامنت جنوب الجيزة.

وأشارت مصادر قريبة من المتوفى أن زملاءه في الحجز يطالبون من أسبوع بنقله إلى المستشفى؛ بسبب تردي حالته الصحية، إلا أن إدارة القسم رفضت ذلك، طالبين منهم علاجه داخل الزنزانة بمعرفتهم، وحين لم يتمكنوا من ذلك، وساءت حالته الصحية قام الضباط بنقل “معتز” إلى “الطرقة” التي تقع أمام باب الزنزانة، مستمرين في رفض نقله إلى المستشفى، مبررين ذلك بضرورة الحصول على إذن نيابة؛ الأمر الذي لم يحدث حتى توفي القتيل بين يدي زملائه الذين لم يتمكنوا من إنقاذه وسط حالة من اللا مبالاة من جانب كل المسئولين بالقسم.

وقالت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات، في بيان عبر صفحتها علي فيس بوك، إن إدارة السجن تقوم بالتعتيم على خبر الوفاة وتسعى لنقله للمستشفى لادعاء أنه لقي مصرعه أثناء تلقيه العلاج.

كان العامان الماضيان قد شهدا وفاة المئات من المعتقلين داخل سلخانات العسكر تحت وطأة التعذيب.

يذكر أن إهمال علاج المحبوسين يعتبر أحد سمات أقسام الشرطة؛ حيث يرفض مسئولوها استدعاء الإسعاف لإنقاذ المرضى، إلا بعد أن توشك حياتهم على الانتهاء تأثرًا بعدم تلقي العلاج، وهو ما أدى إلى مقتل العشرات من المحبوسين داخل أقبية أقسام الشرطة.

 

 

*تزايد ظاهرة إلقاء الحيوانات النافقة في مياه بحر النزلة بالفيوم.. وسط غياب مسئولي الانقلاب

انتشرت ظاهرة القاء جثث الحيوانات النافقة في مجرى مياه بحر النزلة والطرقات والترع والمصارف بيوسف الصديق الأمر الذى يهدد بكارثة بيئية وسط غياب المسؤلين . .

مياه ضحلة وطحالب مائية، تهدد حياة الآلاف ، لا يطالبون بشئ سوى تطهير مياه البحر وتعميقه.

أكد مصطفى عنتر – أحد أهالى قرية الخزان ، إن اصحاب مزارع الدواجن والفلاحين يقومون بإلقاء حيواناتهم النافقة ليلا في بحر النزلة وعندما نذهب للمسئولين يقولون أعملوا محضر بأسمائهم.

وأضاف بعض معدومي الضمير يقومون بسلخ هذه الحيوانات النافقة للحصول على جلودها والاستفادة منها بالبيع دون أي ضمير أو رادع من قانون وأصبحت هذه الحيوانات بؤرا للميكروبات والفيروسات الأمر الذى يؤدى الى تلوث البيئة ويهدد صحة وحياة المواطنين بالإصابة بأخطر الأمراض.

وقال أحمد عزت – مواطن ، اتمنى أن المحافظ يجمع رؤساء الأحياء والمدن وينزل يلف بيهم على القرى و يشوفوا الموضوع على الطبيعة.

 

 

*صفقة الغاز مع الاحتلال تفقد مصر أهميتها الاستراتيجية

في مطلع الألفية الثالثة، حذر خبراء الطاقة المصريين، حكومتهم آنذاك من مغبة الاستمرار في استراتيجية تصدير النفط والغاز الطبيعي، لأسباب مرتبطة بقرب تعرض ثروة مصر النفطية للنضوب، إضافة إلى متطلبات التنمية التي كانت الحكومات المصرية تعلن عنها، بهدف تحقيق معدلات نمو اقتصادي لا تقل عن 7%.
ومع استمرار الحكومات المتعاقبة، على تصدير النفط والغاز الطبيعي، دون اعتبار لمتطلبات المستقبل، فإنه بالإمكان اعتبار تصرف الحكومات المصرية تجاه الغاز الطبيعي على أنه إهدار للثروة الطبيعية، وبيعه بأسعار تقل عن متوسط البيع العالمي.
وفي عام 2008، أصبحت مصر مستوردا صافيا للطاقة، وخرج النفط من حزمة الموارد الرئيسية للنقد الأجنبي، وحسب تقديرات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، فإن مصر تشهد وضعا مأزوما في توفير الطاقة بشكل عام، وفي الغاز الطبيعي بشكل خاص، رافقه انخفاض في معدلات الإنتاج.
وتبين المعلومات لجهاز الإحصاء خلال نوفمبر 2015، أن إنتاج مصر من الغاز الطبيعي في سبتمبر/أيلول 2014 بلغ 3.011 مليون طن، وتراجع في سبتمبر/أيلول 2015 إلى 2.686 مليون طن، أي إن قيمة التراجع بلغت 325 ألف طن خلال فترة المقارنة، وبنسبة تراجع بلغت 10.7%.
أما عن وضع الاستهلاك في مصر من الغاز الطبيعي، تشير النشرة نفسها أيضا إلى أن الاستهلاك بلغ في سبتمبر/أيلول 2014 نحو 2.962 مليون طن، وارتفع في سبتمبر 2015 إلى 3.071 مليون طن، أي إن الاستهلاك زاد بنحو 109 ألف طن، وبنسبة زيادة تصل إلى 3.6%.
والقراءة الأولية للفارق بين كميات الإنتاج والاستهلاك للغاز الطبيعي بمصر، قد لا توحي بوجود مشكلة كبيرة، ولكن الحقيقة التي تظهر حجم المشكلة في مصر، أن هذه الكميات المنتجة من الغاز الطبيعي بمصر، تواجه تحديين.
أولى التحديات هي حصة الشريك الأجنبي التي تصل إلى نحو 40%، ثانيا التزامات مصر السابقة بعقود تصدير لعقود طويلة الأجل، وهذين الأمرين يمنعان مصر بشكل كبير من التمتع بحصتها من إنتاج الغاز، على الرغم من ضآلة حجم الإنتاج، مما يجبرها على استيراد الغاز الطبيعي، للوفاء بمتطلبات الصناعة، وكذلك احتياجات المنازل والاستخدامات غير الصناعية الأخرى.
وإن كان شهر نوفمبر/تشرين ثاني الماضي، قد شهد الإعلان عن بدء التوقيع على مذكرة تفاهم بين شركة دولفنيوس الخاصة المصرية، ومالكي حقل “لوثيان” الذي يسيطر عليه الاحتلال على شواطئ الأخيرة، فإن أزمة الطاقة عكست العلاقة بين القاهرة وتل أبيب.
وبعد أن كانت مصر تصدر الغاز الطبيعي للاحتلال الصهيوني منذ منتصف التسعينيات، ستصبح مصر هي من تستورد الغاز في عام 2019/2020، بواقع 4 مليارات مكعب من الغاز سنويا، ولفترة تمتد من 10 – 15 سنة.
ونشرت وسائل الإعلام، أن الحكومة المصرية ليست طرفا في هذه الصفقة، وأنها لا تمانع في استيراد الغاز من أية دولة بالعالم، بما فيها الاحتلال.

 

 

*اعتذار 11 دولة يؤجل بطولة العالم للإسكواش

قرر مجلس إدارة الاتحاد المصري للإسكواش برئاسة عاصم خليفة تقديم طلب للاتحاد الدولي لتأجيل بطولة العالم للرجال التي كان من المقرر أن تقام فعالياتها خلال الفترة من 11 إلى 19 ديسمبر الجاري بملاعب الإسكواش بالنادي الأهلي، بعد اعتذار 11 دولة عن المشاركة؛ نظرًا لتردي الأوضاع الأمنية في البلاد.

والدول المعتذرة هي: المكسيك، أستراليا، نيوزيلندا،  جنوب إفريقيا، كولومبيا، إنجلترا، أمريكا، فرنسا، كندا، ألمانيا، وفنلندا.

 

 

*الرسلانيون” تنظيم مخابراتي بزي سلفي

في الوقت الذي يسعى فيه بعض دعاة السلفية لترميم البيت السلفي من جديد بعد سلسلة الجرائم التي وقعت فيها الدعوة السلفية وحزب النور، الذي تسببت مواقفه في فقدان السلفية أنصارها ومريديها.

وبعد خسارة حزب النور لنحو 100 مقعد عن آخر برلمان جاء بإرادة الجماهير في 2012، حيث لم يحصل في “برلمان الدم” سوى على 12 مقعدًا، إزاء الانهيارات السياسية للسلفيين وحزب النور، كشفت مصادر سياسية عن هندسة المخابرات الحربية التي تدير المشهد السياسي المِصْري، لتنظيم سلفي جديد.

حيث قرر اليوم، الداعية السلفى محمد سعيد رسلان، التخلى عن رفضه تكوين جماعات وتنظيمات سياسية على أساس دينى، وأعلن اعتزامه تكوين تنظيم سلفي جديد تحت اسم «الرسلانيون» يواجه به «الدعوة السلفية» وذراعها السياسية حزب النور، ويدافع به عن آرائه ويروج لأفكاره.

وينتهج «الرسلانيون» نهج «المداخلة» في اعتبار الحاكم «ممثل الله على الأرض»، لا يجوز الخروج عليه ولا انتخابه، بل يعتبرونه «أميرًا للمؤمنين»، كما أنهم يرفضون الديمقراطية بكل صورها ويعتبرونها «كفرًا» ولا يؤمنون بالعمل السياسي والحزبى ويعدونه «حرامًا شرعًا»، وأول الداعين لحل الأحزاب الدينية، ورفض التنظيم أيضًا في وقت سابق حكم الرئيس محمد مرسي، 

وقالت المصادر السلفية: إنه رغم هجوم «رسلان» على تنظيمات «الإسلام السياسي» في كل دروسه وخطبه داخل «المسجد الشرقى» بقرية «سبك الأحد» التابعة لمركز «أشمون» بمحافظة المنوفية، إلا أنه وجه أنصاره للبدء في تكوين تنظيم جديد لمواجهة المدارس السلفية الأخرى، وعلى رأسها الدعوة السلفية وممثلها ياسر برهامى، إلى جانب شيوخ السلفية المتصدرين للمشهد الدعوى مثل «محمد حسان، وأبو إسحاق الحوينى، ومحمد حسين يعقوب».

وأشارت المصادر إلى أن الظهور الأول البارز لتنظيم «الرسلانيون» كان في مركز «السادات» بمحافظة المنوفية، في أثناء المرحلة الثانية لانتخابات مجلس النواب، مضيفة: «نزل أنصار التنظيم الجديد إلى الشارع لمهاجمة حزب النور ومرشحيه، ومطالبة الناخبين بعدم التصويت لهم»، موضحة أن «الرسلانيين» لن يشهروا «جمعية» أو «كيانا» بل سيكتفون بالتجمع في المساجد ترويجًا لأفكارهم، على أن ينطلقوا في المحافظات المختلفة، لحشد وجمع المزيد من الأنصار والمؤيدين.
وتبقى الدعوة السلفية هدفًا للضرب من القريب والبعيد بعد أن تخلت عن الشرعية الدستورية في 3 يوليو 2013، مستهدفة أن تنجو من مواجهة العسسكر، حسب تصريحات السلفيين، معينة للظالم على ظلمه، فكان على الله حقًّا أن يذيق سلفية برهامي” من بطش العسكر!!

 

 

*شاهد “طبيخ الجيش” الذي كشف عنه باكوس وكنانة في “ما وراء الكلاويس

قدم الإعلاميان عطوة كنانة ومحمد باكوس الحلقة الرابعة من برنامجهما المشترك “ما وراء الكلاويس”؛ حيث تناولت الحلقة أمس الخميس، الحديث عن بعض أعضاء منظمات المجمتع المدني الذين يتقاضون أموالا مقابل الظهور على الفضائيات وتوجيه حلقات إعلام الانقلاب في انتقادهم والإساءة إليهم وتخوينهم.

ثم تناولت الحلقة ما وعد به قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي بتخفيض الأسعار، ونزول أفراد الجيش في الشوارع لبيع وجبات جاهزة، والسخرية من طرح هذه الوحبات، وماذا لو اتهم أحد المواطنين الجيش بأن وجباته سيئة.. هل سيتم تخوينه كما يتم تخوين أي مواطن يختلف مع قيادات العسكر؟ كما تساءلت الحلقة: عن الذي سيقف على الحدود مدافعًا عنها طالما أن أجنود الجيش يبيعون اللحوم المجمدة؟

كما تناولت الحلقة موقف سلطات الانقلاب من اتفاقية سد النهضة وتمادي إثيوبيا في بناء السد، وسط تجاهل النظام الانقلابي، فضلا عن موقف مِصْر الأخير من السودان وتعذيب بعض مواطنيها وقتلهم في الأراضي المِصْرية على الحدود، فضلا عن تناول زيارة تواضروس الأراضي المحتلة، فضلا عن الحديث عن حالات التعذيب في أقسام شرطة الانقلاب، وتصريحات وزير عدل الانقلاب بأن جنيهين يكفيان المواطن المِصْري للعيش.

 

 

*كيف سخر المصريون من برلمان السيسي ؟

تواصلت ردود الأفعال بعد فوز توفيق عكاشة في انتخابات مجلس الشعب ، خاصة مع حصوله على أكبر عدد من الاصوات حتى الآن وذلك بعد أن حصد  أكثر من  90 ألف صوت عن دائرة نبروه وطلخا بمحافظة الدقهلية

هذا وقد اعلن عكاشة فور اعلان فوزه عن اعتزامه الترشح لرئاسة المجلس ، وتابعت مواقع اخبارية مختلفة تفاصيل فوز عكاشة ومنها سي إن إن التي احتفت بنبأ فوزه ونشرت تقريراً حول اهتمام مواقع التواصل الإجتماعي بنبأ اعتزامه الترشح لرئاسة البرلمان ، ورصدت حالة السخرية والتهكم التي تضمنتها مشاركات النشطاء على تويتر والذين اطلقوا هاشتاج ( توفيق عكاشة رئيساً للبرلمان)

وذكرت سي إن إن أن عكاشة قال في تصريحات صحفية، إن “النواب القادمين أسود سيصنعون التاريخ ولا يفرض عليهم أحد.”

وكان من أهم التعليقات للمشاركين في الهاشتاج الساخر:

**  مرتضي منصور وتوفيق عكاشة في البرلمان المفروض بقا يتذاع على تايم كوميدى.

** نظام لا يحترم نخبة الشعب ولا الشعب لا يستغرب أن ينصب #توفيق_عكاشه_رييسا_للبرلمان فالهدف هو تضليل البسطاء من الشعب إلى الله المشتكى.”

** عكاشة حصل على أعلى الأصوات ومرتضى التاني.. أومال مصر بلد العناتيل ، وأدينا بنفرفش ورانا ايه ورانا ايه #ميصحش_كدة

**هيخشلهم اول يوم البرلمان ببط وفطير وداخل بجلبيه وممكن يعمل استجواب من اول يوم

**انا سمعت ان الفضائيات ابتدت تتسابق علي شراء حقوق بث جلسات المجلس دي هتبقي فرجه الذ من مسرح مصر.”

** عشان هوه اللي فجر ثورة 30 يستحقها …يستحقها ايه احنا المفروض ندهاله من غير انتخبات …انتو بتتكلمو ف ايه

** طب والله انا بقترح انهم يعملوا فواصل اعلانية اثناء بث الجلسات لانها هتحقق اعلى نسبة مشاهدةده احنا هنتشهيص ضوحك

 

 

*مواقع التواصل الاجتماعي لتوفيق عكاشة: ميصحش كده

سيطرت حالة من السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي بعد التصريحات الأخيرة لمالك قناة “الفراعين” توفيق عكاشة، فضلاً عما تردد  بشأن ترشحه لرئاسة البرلمان.

وانتشرت عدة أوسمة ساخرة عبر موقعي “فيس بوك” و”توتير” عقب إعلان توفيق عكاشة عن نيته الترشح لرئاسة مجلس النواب في مصر، وذلك إثر فوزه بمقعد في البرلمان عن دائرة بمحافظة الدقهلية.

ومن بين التعليقات الساخرة التي جاءت عبر فيس بوك وتويتر، ما يلى

#مرتضى_منصور و #توفيق_عكاشه .. أهم رموز تسطيح العقل المصري … أكثر من ماهو متسطح أساسا …. هم كنز استراتيحي لأي نظام حكم

غواص في بحر الويب (@wshazly) November 28, 2015

@alsiisii #توفيق_عكاشه رئيس #برلمان_مرجان الموافق يقول كاك كاك كاك pic.twitter.com/wKIWPh1PBw

— salma (@salma_elatek) November 25, 2015

#توفيق_عكاشه الاتنين مره واحده

وتناقل رواد مواقع التواصل الإجتماعي مقاطع فيديو منسوبة لتوفيق عكاشة وهو يتحدث بألفاظ خادشة للحياء وعبارات نابية، منتقدين فكرة وجوده بالبرلمان من الأساس

 

 

*حبس 4 ضباط شرطة في واقعة مقتل “طلعت شبيب” بالأقصر

أمر المستشار أحمد عبدالرحمن المحامى العام لنيابات محافظة الأقصر ، صباح اليوم الجمعة، بحبس 4 ضباط شرطة 4 أيام على ذمة التحقيقات، فى قضية وفاة المواطن طلعت شبيب الرشيدى داخل قسم شرطة الأقصر.

كانت قوات الشرطة بمحافظة الأقصر،قامت بالاعتداء بالضرب على المواطن طلعت شبيب، من منطقة العوامية بالمحافظة، بعد إلقاء القبض عليه مما تسبب في إصابته بنزيف داخلي أدى إلى وفاته.

 

 

*قيادي سلفي يهاجم “برهامى”.. ويؤكد: سبب هزيمة “النور” لتدخله فى جميع شئونه

أكد مدحت عمار، القيادى السلفى، أن الدكتور ياسر برهامى، نائب رئيس مجلس إدارة الدعوة السلفية، السبب الرئيسى لهزيمة حزب النور فى الانتخابات البرلمانية. وقال “عمار”، فى بيان عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك”، “سبحان الله.. والله سبب الهزيمة الساحقه لحزب النور هو الدكتور ياسر برهامى، لأن سيادته يتدخل فى كل شىء“. 

 

 

*وزير الداخلية : ضبط المتهمين بحرق «ملهى العجوزة» في السويس

قال اللواء مجدي عبد الغفار، وزير الداخلية ، إن «أجهزة الأمن نجحت في تحديد وضبط 2 من المتهمين بإشعال النيران بملهى العجوزة”.

وأضاف أن «واقعة القبض عليهما تمت بمحافظة السويس ، وبحوزتهما الدراجة المستخدمة في الحادث قبل أقل من مرور 24 ساعة على الحادث”.

وأشاد الوزير بفريق البحث الذي تم تشكيله من الأمن العام ومديرتي أمن الجيزة والسويس.

 

 

*الداخلية” تكشف هوية منفذي الهجوم على الملهى الليلي بالعجوزة

أكد مصدر أمنى مسئول بمديرية أمن الجيزة، أن الأجهزة الأمنية بالمديرية نجحت فى تحديد هوية المتهمين منفذى حادث الهجوم على مطعم الصياد بالعجوزة، وإشعال النيران فيه عن طريق إلقاء زجاجات المولوتوف، والذى أسفر حتى الأن عن مصرع 16 شخصا، بالإضافة إلى عدد من المصابين.

وأشار المصدر فى تصريحات صحفية  إلى أن المتهمين شخصان من منطقة إمبابة، واللذان حضرا للسهر فى الملهى الليلى، إلا أن مسئولى الملهى رفضوا دخولهما للسهر بالملهى، وهو ما تسبب فى مشاجرة بين الطرفين الأمر الذى جعل المتهمان ينصرفان ويتوجهان لأحد الأماكن الأخرى للسهر به.

وأضاف أنه عقب انتهاء المتهمين من سهرتهم قرروا الإنتقام من مسئولى الملهى الليلى اللذين رفضوا دخولهم، واستعانوا بدراجة بخارية وألقوا زجاجات المولتوف على الملهى وفروا هاربين.

 

 

*مصدر أمنى” يكشف مفاجأة عن صاحب الملهى الليلى بالعجوزة

كشف مصدر أمنى عن أن صاحب الملهى الليلى الذى وقع به حريق صباح اليوم، الجمعة، بمنطقة العجوزة، هو “عصام. ح”، وكيل وزارة الثقافة ومدير السيرك القومى الأسبق.

يذكر أن الحادث أسفر حتى الآن عن مصرع 16 شخصا داخل الملهى الليلى وإصابة آخرين، بعد هجوم مجهولين على الملهى وإلقاء زجاجات المولوتوف عليه وفروا هاربين.

 

*مصدر أمني: وفاة ابنة شقيقة فنانة شهيرة بحريق ملهى العجوزة

قال مصدر أمني بمديرية أمن الجيزة، إن ابنة شقيقة فنانة شهيرة من ضمن ضحايا حريق ملهى “الصياد” بالعجوزة.

وأضاف المصدر، أن كاميرات المراقبة بالشارع الذي يقع به الملهى، رصدت تفاصيل الحادث، ولحظة الهجوم، مؤكدًا أنه جار ضبط الجناة.

وأوضح المصدر، أن حصيلة الضحايا هي 16 قتيلاً، وإصابة اثنين آخرين بحروق مختلفة بالجسم.

 

*أول تعليق لصاحب “ملهي العجوزة” بعد احتراقه ووفاة 16 من العاملين به

قال رفعت خطار، صاحب الملهى الليلي المحترق بالعجوزة، إن 5 بلطحية أشعلوا النيران بالملهى صباح اليوم الجمعة، بعد رفض الإدارة دفع “إتاوةلهم، مشيرا إلى أن رجال الأمن عرفوا هويتهم.

وكان ملثمون قد ألقوا عددا من زجاجات المولوتوف فجر اليوم الجمعة، على ملهى ليلي بالعجوزة، ما أدى إلى احتراقه بالكامل، ومقتل 16 شخصا وإصابة 3 آخرين.

 

*بالتواريخ والأرقام.. أبناء الجيش يدفعون ثمن حرب سيناء

مثلت أحداث الثالث من يوليو نقطة فارقة في مواجهات الجيش مع التنظيمات الجهادية في سيناء؛ حيث ارتفعت وتيرة تلك المواجهات، مع زيادة الهجمات التي شنتها تلك التنظيمات هناك، والتي تزايدت بشكل كبير بعد إعلان تنظيم بيت المقدس ولاءه لتنظيم “الدولة”، ليتحول إلى تنظيم “ولاية سيناء”.

وأسفرت العمليات العسكرية والمواجهات التي خاضها الجيش مع تلك التنظيمات عن ارتفاع أعداد الضحايا من المجندين وصغار الضباط في صفوفه؛ حيث أصبحت خسائر الجيش نتيجة تلك المواجهات هي الأكبر منذ حرب أكتوبر، بحسب ما قالته بعض مراكز الدراسات وحقوق الإنسان.

في هذا أبرز العمليات التي قتل فيها جنود مصريون داخل سيناء، منذ بدء العمليات العسكرية فيها:

 

نقطة تفتيش العريش

في 15 اغسطس 2013 قتل 7 جنود في هجوم مسلح على نقطة تفتيش للجيش بالعريش شمال سيناء.

 

هجوم مسلح

في 19 أغسطس 2013 قتل 25 مجندًا وأصيب اثنان في هجوم مسلح استهدف سيارتين كانتا تقلان أفراد الشرطة في مدينة رفح ما بين “قرية سادوت ولى لافي”، ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن هذه العملية.

 

تفجير القيادة العامة للمخابرات العسكرية

وقتل 6 جنود وأصيب 17 آخرون بعد انفجار سيارة مفخخة أمام مقر القيادة العامة للمخابرات العسكرية في مدينة رفح 11 سبتمبر 2013، فيما قتل 5 آخرون في هجوم على كمين الجيش بالنافورة وسط رفح في اليوم نفسه.

 

مديرية أمن جنوب سيناء

وفي 7 أكتوبر 2013 قتل 5 جنود وأصيب 50 فردًا من الشرطة، في تفجير سيارة مفخخة استهدف مبنى مديرية أمن جنوب سيناء.

 

تفجير نقطة مشتركة للجيش والشرطة بالعريش

وقتل 5 جنود أيضًا في انفجار سيارة مفخخة  في 10 أكتوبر 2013 استهدف نقطة تفتيش للجيش والشرطة بالعريش، وأدت إلى مقتل 5 جنود.

 

استهداف حافلة

وبعد شهرين، قتل 10 مجندين بالجيش وأصيب 35 آخرون، في تفجير سيارة مفخخة استهدف حافلة كانت تقل الجنود قرب قرية قبر عمير جنوب غرب الشيخ زويد.

 

هجوم على حافلة أخرى

وفي 26 يناير 2014، قتل 3 جنود وأصيب 11 آخرون، بعد أن استهدف مسلحون حافلة إجازات لأفراد الجيش بوسط سيناء.

 

جنود بلعا

واستهدف مسلحون في 28 يونيو 2014، 4 جنود من قوات الأمن المركزي، في منطقة “بلعا” غرب مدينة رفح؛ الأمر الذي أسفر عن مقتلهم جميعًا.

 

استهداف حافلة نقل

وقتل 11 مجندًا وضابطً، في 2 سبتمبر 2014 جراء استهداف حافلة لنقل الجنود على الطريق الدولي قرب قرية الشلاق غرب الشيخ زويد.

 

تفجير مدرعة أمن

وانفجرت عبوة ناسفة غرب مدينة العريش في 19 أكتوبر 2014 أثناء مرور مدرعة تابعة لقوات الأمن، كانت تؤمن أنبوب الغاز بمنطقة السبيل جنوب غرب العريش؛ ما أدى إلى مقتل 7 من قوات الأمن وإصابة 4 آخرين.

 

كمين “كرم القواديس

وقتل 28 من أفراد الجيش، وأصيب 26 آخرون، في 24 أكتوبر 2014، جراء هجوم مسلح استهدف كمين “كرم القواديس” جنوب غرب الشيخ زويد، وبدأ الهجوم بتفجير بسيارة مفخخة، أعقبه اشتباكات بالأسلحة الثقيلة مع المسلحين الذين نصبوا كمينًا للقوات واستهدفوا سيارات الإسعاف، فضلاً عن اصابة اللواء خالد توفيق قائد عمليات الجيش الثاني في العملية.

 

اقتحام كتيبة

واقتحمت إحدى المفخخات بوابة الكتيبة (101) في العريش، بفنطاس مياه محمل بالمتفجرات بالتزامن مع إطلاق المسلحين دانات مدفعية “هاون” على الكتيبة في 29 يناير 2015، ما أسفر عن سقوط 29 قتيلاً وأكثر من 80 مصابًا.

 

هجوم على الكمائن

ونفذ مسلحون هجومًا متزامنا في الثاني من أبريل 2015  على 7 كمائن أمنية، منهم 6 بمدينة الشيخ زويد، والسابع برفح في توقيت واحد، استخدمت خلالهم العناصر المسلحة قذائف “آر بي جي” والأسلحة المتوسطة، واشتبكت معهم قوات الجيش بتلك الأكمنة اشتباكات عنيفة، ما أسفر عن مقتل 17 مجندًا وإصابة 11 اخريين واختطف أحد الجنود وقتل بعد ذلك، كما تم الاستيلاء على مركبات مدرعة من داخل كمين العبيدات جنوب غرب الشيخ زويد.

 

هجوم على قسم ثالث العريش

اقتحمت سيارة نقل مفخخة لقسم ثالث العريش، في 12 أبريل 2015 مما أدى إلى مقتل 2 منهم معاون مباحث القسم وأصيب 10 آخرون.

 

تفجير مدرعة للجيش

وفي نفس اليوم، قتل ضابط و5 مجندون، وأصيب 3 آخرون في تفجير مدرعة للجيش على طريق الغاز شرق مدينة العريش.

 

استهداف رتل عسكري

وفي 16 أبريل 2015 ، قتل ضابط و4 جنود في استهداف رتل عسكرى بقرية شيبانة جنوب شرق مدينة رفح.

 

استهداف دبابتين

وقتل صف ظابط وأصيب 5 جنود، في 16 أبريل أيضًا جراء استهداف دبابتين للجيش بمنطقة الوحشي شرق الشيخ زويد.

 

هجوم متزامن على المدرعات والكمائن

وفي مايو  2015، قتل 4 جنود في هجمات مختلفة في رفح على مدرعات وكمائن.

 

100 جندي وضابط

وفي أول يوليو، نفذ مسلحون هجومًا متزامنًا على عدد من الكمائن العسكرية جنوب الشيخ زويد وتم تفجير كمينين للجيش هما أبو رفاعي وسدرة أبو حجاج؛ مما أدى إلى مقتل عدد كبير من الجنود يصل إلى 100 جندى وضابط، بحسب ما أعلنته وكالات أنباء في حينه.

 

تفجير فرقاطة بحرية 

وفي 16 يوليو 2015، تم تفجير فرقاطة مصرية تابعة لسلاح البحرية بصاروخ كورنيت فى عرض البحر فى رفح؛ مما أدى إلى مقتل 4 جنود منهم ضابط في القوات الخاصه البحرية.

 

تفجير نادي الشرطة بالعريش

وفي نوفمبر 2015، قتل 7 أشخاص من بينهم مدنيون فى انفجار سيارة مفخخة بنادي الشرطة بالعريش.

 

الهجوم على قوة مشاة

وفي 21 نوفمبر 2015، قتل 6 جنود من بينهم ضابطان في هجومين على قوة للمشاة في قرية شيبانة جنوب رفح، والآخر على هامر بقرية المقاطعة جنوب شرق الشيخ زويد.

 

فندق سويس إن 

وفي 24 نوفمبر 2015، قتل 8 أفراد من بينهم قاضيان من المشرفين على الانتخابات البرلمانية شمال سيناء في هجوم بمفخخة، وانتحاري على فندق “سويس إنالعريش.

 

 

 

السيسي فاشل أضاع النيل ومِصْر مهددة بالجفاف. . الخميس 3 ديسمبر. . السيسي يستورد الغاز الصهيوني خلال 4 شهور

السيسي طلع فاشلالسيسي عاش نضولالسيسي فاشل أضاع النيل ومِصْر مهددة بالجفاف. . الخميس 3 ديسمبر. . السيسي يستورد الغاز الصهيوني خلال 4 شهور

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*بعد إلغاء الإعدام والمؤبد بغرفة رابعة 8 محطات وقضايا أخرى

قضت محكمة النقض، اليوم الخميس، برئاسة المستشار عادل الشوربجي، بقبول الطعون المقدمة من المتهمين في القضية  المعروفة إعلاميًا بـ”بغرفة عمليات رابعة”، وقررت المحكمة إلغاء الأحكام الصادرة من أول درجة وإعادة محاكمتهم من جديد أمام دائرة مغايرة.

وكانت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره بحلوان (جنوب القاهرة)، قضت في 11 إبريل الماضي بالإعدام بحق 14 معتقلا من ضمنهم المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين الدكتور محمد بديع وعضو مكتب الإرشاد محمود غزلان والقيادي بالجماعة صلاح سلطان، والمؤبد بحق 36 آخرين، على خلفية القضية المتهم فيها المرشد العام لجماعة الإخوان، و50 من قيادات وأعضاء الجماعة.

وأدانت منظمات حقوقية منها “هيومن رايت مونتير” الأحكامَ الصادرة ضد المتهمين في القضية ووصفتها بـ”المسيّسة”، وطالبت في بيان لها المجتمعَ الدولي بـ”التدخل لإنقاذ العدالة في مصر“.

وتضم قائمة المعتقلين المحكوم عليهم بالإعدام كلا من: “محمد بديع (أستاذ متفرغ بكلية الطب البيطري جامعة بني سويف – معتقل)، محمود حسين غزلان (أستاذ بكلية الزراعة جامعة القاهرة – معتقل)، حسام أبو بكر الصديق (مدرس بكلية الهندسة جامعة المنصورة – معتقل)، مصطفى طاهر الغنيمي (استشاري أمراض نساء وتوليدمعتقل)، سعد الحسيني (مهندس مدني – معتقل)، وليد عبدالرؤوف شلبي (صحفيمعتقل)، صلاح الدين سلطان (أستاذ الشريعة الإسلامية بجامعة القاهرةمعتقل)، عمر حسن مالك (رجل أعمال – معتقل)، سعد محمد عمارة (طبيب – هارب)، محمد المحمدي حسن شحاتة السروجي (مدير عام مدارس الجيل المسلم – معتقل)، فتحي شهاب الدين (مهندس – معتقل)، صلاح نعمان مبارك بلال (رئيس مركز السواعد المصرية للتدريب والاستشارات العمالية – معتقل)، محمود البربري محمد (مدرب تنمية بشرية حر – معتقل)، عبد الرحيم محمد عبد الرحيم (طبيبمعتقل)”.

وكانت النيابة  قد وجهت إلى المعتقلين اتهامات هزلية عدة تتعلق بإعداد غرفة عمليات لتوجيه تحركات تنظيم الإخوان بهدف مواجهة الدولة وإشاعة الفوضى في البلاد عقب مذبحة فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة، كما اتهمتهم أيضاً بالتخطيط لاقتحام وحرق أقسام

ثمان  محطات رئيسية

وهكذا وقد مرت هذه القضية بثمانى محطات رئيسية  هى :

1 إبريل 2014، بدأت الدائرة الخامسة بمحكمة جنايات الجيزة، أولى جلسات محاكمة الدكتور محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، و50 آخرين رافضين لانقلاب، في هزلية اتهامهم بإعداد غرفة عمليات لتوجيه تحركات الجماعة، بهدف مواجهة سلطات الانقلاب عقب مجزرة فض اعتصامي “رابعة العدوية والنهضة”، وتأجلت المحاكمة لـ6 إبريل.

6 إبريل 2014، استأنفت محكمة الجنايات الجيزة، ثاني جلسات الهزلية، وكان دفاع المتهمين طلب في الجلسة الأولى رد هيئة المحكمة، ولكن المحكمة تجاهلتهم وطلبت من النيابة تلاوة أمر الإحالة، فقررت هيئة الدفاع الانسحاب اعتراضًا على عدم تنفيذ المحكمة لطلباتهم.

23 يونيو 2014، عُرض المتهم المفرج عنه “محمد”، نجل الداعية الدكتور صلاح سلطان، على مستشفى المنيل الجامعي وكان يعاني من نزيف وسيولة بالدم، وتم حجزه بالمستشفى في 7 أكتوبر 2014، لإضرابه عن الطعام ما أدى إلى وجود بقع زرقاء بالجلد.

3 سبتمبر 2014، قررت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة المستشار محمد ناجي شحاتة، الشهير بقاضي الإعدامات، رفض طلب القنصل الأمريكي ومساعده حضور جلسة محاكمة الدكتور “بديع”، مع محمد سلطان نجل الدكتور صلاح سلطان.

22 أكتوبر 2014، قدَّم ممثل نيابة أمن الدولة لقاضي الإعدامات، الملف الطبي الخاص بالمتهم محمد سلطان، وقال التقرير إن حالته الصحية مستقرة ولا يحتاج إلى العناية المركزة.

1 فبراير 2015، أرجأت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، نظر الهزلية لـ11 فبراير، لاستكمال سماع مرافعة الدفاع، مع استمرار حبس المتهمين.

9 مارس 2015، استأنفت محكمة جنايات القاهرة، سماع المرافعات الختامية.

16 مارس 2015، أحالت محكمة جنايات القاهرة، أوراق 14 متهمًا إلى مفتي الانقلاب في هزلية “غرفة عمليات رابعة”، وحددت المحكمة جلسة 11 إبريل للنطق بالحكم.

11 إبريل 2015، أصدرت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة شحاتة، حكمها بالإعدام شنقًا للمرشد و13 آخرين، والمؤبد لـ37 شخصًا من المتهمين الآخرين.

 

قضايا أخرى للدكتور بديع

 قال الدكتور عماد الفقي -أستاذ القانون الجنائي-: إن مصير محمد بديع ما زال متروكًا أمام القضاء لوجوده على ذمة عدد من القضايا، فضلًا عن أنه لم يصدر بحقه حكمًا نهائيًا باتًا في أي منهم بعد، مشيرًا إلى أنه في حال صدور أي حكم نهائي ضد المرشد العام سيتم تنفيذه فور صدوره ضده سواء كان بالسجن أو الإعدام.

وأضاف الفقي، أنه في حال تنفيذ حكم الإعدام ضد بديع ستسقط كافة الدعاوى ضده لوفاته، موضحًا أن “النيابة العامة ملزمة قانونًا بتقديم الطعن على حكم المحكمة أمام النقض في قضية غرفة عمليات رابعة، دون أن تضار بطعن المحكوم عليه لأن القانون يفرض ذلك في هذه الأحكام لبحث عما إذا كان هذا الحكم متفق عليه وصحيح الإجراءات والنصوص في قانون الجنايات، وإذا رأت أنه خاليًا من المخالفات القانونية سيصبح باتًا وواجب التنفيذ، بينما إذا كان غير صحيح الإجراءات ستتم إعادة المحاكمة مرة أخرى أمام دائرة جديدة“.

 

 

*شبل: حكم النقض كشف فضائح ناجي شحاتة

قال محمد شبل -محامي جماعة الإخوان المسلمين-: إن محكمة النقض أنصفت المعتقلين وفضحت تجني جنايات القاهرة برئاسة ناجي شحاتة، في الهزلية المعروفة إعلاميا بـ”غرفة عمليات رابعة“.

وأَضاف شبل -في تصريحات صحفية، اليوم الخميس- أن هيئة الدفاع عن المعتقلين، كانت تتوقع إلغاء محكمة النقض الحكم الصادر من ناجي شحاتة، معتبرًا الحكم السابق “من المضحكات المبكيات“.

وأشار “شبل” إلى أن “محكمة النقض أيدت نيابة النقض وهيئة الدفاع في طلبها بإعادة المحاكمة، لما رأته من تجنٍّ سابق على المتهمين”، مشيرًا إلى أن محكمة الجنايات تعاملت مع القضية دون إلمام”، موضحًا أن “الحكم السابق بالقضية يعتبر من المضحكات المبكيات، لأن ناجي شحاتة كان يحكم على متهمين حاضرين غيابيًّا، وفي ذات الوقت يحاكم متغيبين حضوريا“.

وفي رده على سؤال على ما بعد إعلان محكمة إلغاء الأحكام الصادرة، أشار شبل إلى أن “هيئة الدفاع في انتظار نظر القضية أمام دائرة قضائية جديدة“.

وكان محمد ناجي شحاتة، أصدر نحو 220 حكمًا بالإعدام، و300 حكم بالمؤبد، و60 حكمًا بالسجن بأحكام متفاوتة من 10 إلى 7 سنوات بينهم أطفال، بمجموع أحكام تجازت 8 آلاف سنة سجنًا، بحق قرابة 700 شخص من رافضي الانقلاب العسكري منذ توليه رئاسة الدائرة.

وخلال الجلسة الماضية، قال محمد سليم العوا -عضو هيئة الدفاع في القضية عن المعتقلين محمد بديع وآخرين-: إن “محكمة الجنايات برئاسة المستشار محمد ناجى شحاتة، التي أصدرت الحكم على محمد بديع تجاهلت حضور المتهم في الجلسة الأهم والتى يجرى فيها المرافعة وحرمت المتهم بذلك من حقه في الدفاع عن نفسه، وعلى الرغم من وجود عضوي دفاع عن المتهم بالجلسة إلا أن ذلك لا ينفي عن المتهم حقه في الحضور للجلسة“.

وفي يونيو الماضي، تقدم 38 متهمًا في القضية بطعون على الأحكام الصادرة بحقهم من محكمة الجنايات، بأحكام تتراوح بين الإعدام والسجن المؤبد.

وأصدرت محكمة الجنايات -في إبريل الماضي، برئاسة محمد ناجي شحاتة- أحكاما أولية بإعدام 14 من بينهم محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين.

وكانت النيابة وجهت اتهامات تتعلق بـ”إعداد غرفة عمليات لتوجيه تحركات جماعة الإخوان، بهدف مواجهة الدولة”، عقب مجزرتي فض اعتصامي أنصار مرسي، في ميداني رابعة العدوية والنهضة في 14 أغسطس 2013.

وكانت قد أثار قرار محكمة النقض برئاسة المستشار عادل الشوربجي، اليوم الخميس، بقبول الطعون المقدمة من هيئة الدفاع عن فضيلة المرشد العام لجماعة الإخوان و37 من قيادات الجماعة والمتهمين في هزلية  بـ”غرفة عمليات رابعة”، وقضت المحاكمة بإسقاط أحكام الإعدام والمؤبد الصادرة ضدهم من محكمة الجنايات، ردود أفعال واسعة من المتابعين للشأن الداخلي والمحللين السياسيين ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي.

 

 

*فيديو .. السيسي لـ«الضباط» متحدثًا عن التعذيب في أقسام الشرطة: “أنا جاي أشكركم”

تحدث عبدالفتاح السيسي ، مع طلبة أكاديمية الشرطة ، صباح الخميس، وذكر لهم «رفضه للتجاوزات التي يرتكبها بعض الضباط»، مضيفا: «نسب التجاوز هتبقى في قسم شرطة أو اثنين”.

وقال السيسي في كلمته: “أنا مش جاي أتكلم على ده الحقيقة، ولكن أنا جاي عشان أشكركم وأقول لكم شهداءنا اللي لسه دمهم في رفح والعريش لسه منشفش، مهمتكم تقدموا حياتكم علشان خاطر بلدنا”.

وأضاف: «أنا جاي أشكركم وأقولكم نتائج الانتخابات والتأمين عظيم وعدم التدخل في الانتخابات أمر مقُدر جدا، والرأي العام شايف الشرطة تقوم بالموضوع بمنتهى التجرد”.

وأضاف «تصويت المواطن داخل اللجان الانتخابية في أمن مقُدر جدا من الدولة لجهاز الشرطة»، وطالبهم بـ«مزيد من الجهد»، مضيفا: «عايز بفضل الله سبحانه وتعالى حجم الأمان والسلام يبقى قد كده”.

 

 

*الانقلاب يقرر عودة أي مبتعث من الخارج يرفع شعار “رابعة

قرر وزير التعليم العالي في حكومة الانقلاب أشرف الشيحي، عودة المبعوثين للخارج لمصر مرة أخرى حال رفع شارة رابعة”، قائلاً:” الذي يمثل البلد ويضع على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” علامة رابعة سيلغى سفره، قائلًا:”كل المواقع هتتراجع ومن يرفع شارة رابعة خارج مصر هيرجع، ليسجل وزير التعليم الانقلاب حالة جديدة من هلع النظام الانقلابي بسبب رفض الانقلاب العسكري.

وقال الشيحي -خلال لقائه المفتوح مع عدد من المبعوثين اليوم، الخميس-: “علينا الاعتراف بوجود مشاكل في عملية الاختيار، ولا يتم قراءة بعض أبحاثنا لأن أغلبها باللغة العربية”، مضيفا: “لن أترك للباحث أن يختار البلد التي يريد الابتعاث إليها كيفما يشاء، وهذا ليست مصادرة على حق ولكن لتحقيق قيمة أعلى، وعلينا أن نضع الاعتبارات العلمية على قمة اهتماماتنا“.

وأكد الشيحي أن الحصول على موافقة من جامعات أجنبية خاصة مع وجود تمويل أمر يسير، ولكن علينا اختيار الجامعات الكبرى التي لها قيمة علمية كبرى وليست جامعات تبيع الشهادات.

 

*زيارة قائد الانقلاب لأكاديمية الشرطة لهذا السبب

كشفت مصادر صحفية في ديوان رئاسة الجمهورية -الذي سيطر عليه عبد الفتاح السيسي بانقلاب عسكري- عن أن سبب زيارة قائد الانقلاب السيسي المفاجئة لأكاديمية الشرطة، صباح الخميس، ولقائه عددًا من القيادات ووزير الداخلية، مجدي عبد الغفار، والطلاب والضباط، هو تخوفه من الدعوة لثورة ثانية في الذكرى الرابعة للاحتفال بثورة 25 يناير، خاصة مع حالة الاحتقان التي يمر بها الشعب المِصْري والغضب المكتوم، لانهيار الحالة الاقتصادية والاستبداد الذي يحكم به قيادات الانقلاب من العسكر.

وقالت المصادر -التي رفضت ذكر اسمها-: إن السيسي مرعوب من الأيام المقبلة، ويظهر هذا واضحًا في حواراته، كما يظهر هذا لدى الصحفيين بالرئاسة، كاشفا عن أن السيسي وقيادات العسكر ربما يأمروا بنزول قوات الجيش للشوارع للحفاظ على نظام الانقلاب، من خلال نصب أكمنة عسكرية، ونزول بعض المعدات العسكرية لميادين عامة أهمها التحرير والميادين الرئيسية بالمحافظات.

وأضافت المصادر أن “السيسي تحدث مع طلاب أكاديمية الشرطة عن ضرورة احترام المواطن ومعاملته معاملة حسنة، خاصة مع تعدد الأخبار التي كشفت عن حالات التعذيب في أقسام الشرطة لمواطنين عاديين بعيدا عن الحالة السياسية، وآخرها في الأقصر واطلع على المناهج الخاصة بحقوق الإنسان، التي يتم تدريسها لطلاب الأكاديمية، مؤكدًا رفضه أي تجاوز في حق أي مواطن في هذه الفترة التي يشعر فيها بالاحتقان الداخلي“.

وقالت المصادر: إن السيسي أمر بعقد أول جلسة لـ”برلمان الدم” في غضون أسبوع واحد فقط لالتفاف عيون المِصْريين وأسماعهم على جلساته، حتى يكون هناك فرصة لإلهاء المِصْريين بتعليقات النواب وكلماتهم التي سيسلط الإعلام الضوء عليها لأخذ المواطنين في سكة بعيدة عن ثورة ثانية.

وأضافت أن السيسي أمر وزير الداخلية باعتقال أصحاب الدعوات لثورة ثانية في 25 يناير على صفحات التواصل الاجتماعي لتخويف المواطنين من التعليقات على هذه المواقع، وإحداث حالة رعب من الدعوة لثورة ثانية عن طيق الاعتقال بين المواطنين.

 

 

*أقوى فيديو عن ترشح عكاشة لرئاسة البرلمان

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يسخر من إعلان توفيق عكاشة ترشحه لرئاسة برلمان الدم حتى قبل قبل فوزه بعضوية مجلس النواب.
وأعلن عكاشة عزمه الترشح لرئاسة برلمان الدم قائلا: “سأخوض انتخابات رئاسة البرلمان.. لازم أعيش خدام لجزم ولنعول جزم أبناء الشعب المصري”.
واعتبر الفيديو البرلمان القادم، الجزء الثاني من مسرحية العيال كبرت، خاصة بعد فوز مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك ونجله أحمد، وتوفيق عكاشة، والمخبر عبد الرحيم علي.

 

*النور” يخسر 100 مقعد عن انتخابات 2012 ويحصد 12 فقط هذا العام

قال الدكتور عبدالغفار طه، المتحدث الإعلامي لحزب “النور”، في تصريحات صحفية، إن من فازوا في جولة الإعادة لحزب “النور” هم 3 مرشحين من أصل 8 مرشحين خاضوا جولة الإعادة بالمرحلة الثانية من الانتخابات.

وبذلك يكون عدد نواب حزب “النور” في البرلمان المقبل 12 نائبًا، بعد ضم 9 مرشحين في المرحلة الأولى، فيما يعد السيد مصطفى خليفة، نائب رئيس الحزب، من أبرز الخاسرين في المرحلة الثانية.

وحصل حزب “النورفي برلمان 2012، على 112 مقعدًا، بنسبة 22%، من إجمالي عدد المقاعد، ليحتل المركز الثاني بعد حزب “الحرية والعدالة”، في أول تجربة برلمانية له، فيما لم يحصل في الانتخابات الجارية سوى على 12 مقعدًا فقط.

 

 

*بعد اكتشاف حقل “ظهر”.. السيسي يستورد الغاز الصهيوني خلال 4 شهور

كشفت شركة دولفينوس القابضة المِصْرية لتجارة الغاز، عن قرب إبرام الاتفاق النهائي لتوريد الغاز الطبيعي من حقل ” ليفياثان” الصهيوني خلال الـ 4-6 شهور المقبلة.
وقال خالد أبو بكر -المؤسس المشارك لـ دولفينوس، في تصريحات لشبكة بلومبرج” الإخبارية الأمريكية المعنية بالشأن الاقتصادي-: إن شركته تحظى بدعم “مستثمر كبير” في خط العريش-عسقلان، الذي يربط الاحتلال الإسرائيلي بخط الغاز العربي في مِصْر؛ حيث تجري مناقشة حول رسوم النقل، لكنه رفض الكشف عن هوية هذا المستثمر.
وأشار تقرير “بلومبرج” إلى أن الاتفاق سيسهم لا محالة في خفض حدة أزمة نقص الطاقة في مِصْر التي قادت إلى تراجع الإنتاج الصناعي، علاوة على أنه سيساعد أيضا على وضع البلاد كمنصة لنقل غاز شرق البحر المتوسط؛ حيث شهدت فلسطين المحتلة وقبرص ومِصْر نفسها اكتشافات كبيرة.
وأضاف أبو بكر: “نحن نراهن على تحرير سوق الطاقة في مِصْر، ما من شأنه أن يتيح للقطاع الخاص توريد الغاز الخاص به“.

 

 

*نيابة الانقلاب تجدد حبس رجل الأعمال حسن مالك 15 يوما

قررت نيابة أمن الدولة العليا، اليوم الخميس، تجديد حبس رجل الأعمال، حسن مالك 15 يوما على ذمة التحقيق، لاتهامه في هزلية “الانضمام لجماعة الإخوان المسلمين وتمويلها والتخطيط لضرب الاقتصاد المصري من خلال ثلاث شركات صرافة“.

وكان رجل الأعمال حسن مالك قال أمام النيابة، إن الأموال التي وجدوها في مكتبه وتبلغ 175 ألف جنيه و15 ألف دولار ملكا له، مشيرا إلى أنه كان ينفق على معيشته من خلال راتبه الشهري الذي يبلغ 20 ألف جنيه، والذي كان يصرف له من “لجنة حصر أموال الإخوان” عقب قرار التحفظ على أمواله منذ عدة أشهر.

ولفت مالك في التحقيقات إلى أنه تم القبض عليه قبل 25 يناير في العديد من القضايا وتم محاكمته أمام عدد من المحاكم العسكرية، إلا أنه تم الإفراج عنه بعد ذلك.

وكانت نيابة الانقلاب قد وجهت لرجل الأعمال حسن مالك تهمتي تولي قيادة بجماعة إرهابية وتمويلها، إلا أن المتهم أنكر جميع التهم المنسوبة إليه، فأمرت النيابة في 23 أكتوبر الماضي حبسه 15 يوما على ذمة التحقيقات

 

*إدارة سجن المنيا تجبر المعتقلين على خلع ملابسهم

قالت مؤسسة إنسانية -فى بيان لها، ظهر اليوم الخميس-: إن المعتقلين السياسيين بسجن المنيا شديد الحراسة يتعرضون إلى انتهاكات واعتداءات عليهم، من تجريدهم من متعلقاتهم، وإخفاء أحدهم قسرًا.
وأكدت المؤسسة أنه تم الاعتداء على المعتقلين بالسجن يوم السبت 28 نوفمبر 2015 تحت إشراف أحمد صدقي رئيس المباحث، وأحمد ياسر معاون رئيس المباحث وعمرو الدرديري مفتش مباحث.
وأشارت إنسانية إلى أن قوات الشرطة بالسجن استخدمت الغاز السام على عنبر السياسيين مساء السبت، كما تم تجريد أحد المعتقلين السياسين من ملابسه تماما ويُدعى “القوصي محمد محمد”، والاعتداء عليه بالضرب واقتياده إلى مكان غير معلوم؛ حيث تم إخفاؤه قسرًا ولا يُعلم مكانه حتى الآن.
وقالت إن إدارة السجن فصلت الكهرباء عن عنبر السياسيين إلى صباح اليوم التالي (الأحد)، وتم إخراج المعتقلين من الزنازين واقتيادهم إلى فناء السجن بعد تكبيل أيديهم، والاعتداء عليهم وضربهم بالأحذية والعصيان الكهربائية، ما أدى إلى إصابة الكثير منهم، ومع حلول المساء تم اقتياد بعضهم إلى زنازين انفرادية.
إضافة إلى أن إدارة السجن أغلقت الزنازين على المعتقلين لمدة 4 أيام وتم حرمانهم من الأكل والشرب، كما تم منع الزيارات عنهم وتجريدهم من جميع متعلقاتهم الشخصية وملابسهم، وحرمان المصابين من تلقي العلاج حتى الآن.
من جابنها، أدانت مؤسسة إنسانية تلك الانتهاكات التي تتم بحق المعتقلين والسجناء بالسجون المِصْرية، ففضلا عن اعتقالهم تعسفيًّا وحرمانهم من أسرهم وحريتهم يتم التنكيل بهم وتعذيبهم.
وطالبت المؤسسة بمحاسبة المتورطين في تلك الجريمة، وتقديمهم للمحاكمة العاجلة، وإطلاق سراح جميع المعتقلين والإفراج عن المختفيين قسريًّا.

 

*خبير مائي بالأمم المتحدة: السيسي فاشل أضاع النيل.. ومِصْر مهددة بالجفاف

كشف الدكتور المهندس أحمد عبد الخالق الشناوي -خبير السدود والموارد المائية السابق بالأمم المتحدة- عن حقيقة فشل قائد الانقلاب العسكرى فى الحفاظ على مياه نهر النيل بعد موافقته بناء سد النهضة الإثيوبى، وكذلك المفاوضات التي تجريها مِصْر والسودان وإثيوبيا، مطالبًا بوقفها؛ لأنه ستقضى على المياه وتبدأ فى عصر من الجفاف للمِصْريين.

وقال الخبير الدولى- بأن دولا إقليمية وغربية، تدعم إثيوبيا ماديًّا في مشروعها تحت مزاعم توليد الطاقة الكهربائية، في حين أنها تسعى لاستخدام المشروع كورقة ضغط على الدولة المِصْرية.

وحول التخوف من بناء السد الإثيوبي! قال: هضبة إثيوبيا، عبارة عن فوالق أرضية، وكلها زلازل وبراكين، وهى عبارة عن نافورة مياه، ينبع منها أكثر من 20 نهرًا، أما إذا انهار السد الإثيوبي؟ فسوف توجد ثلاث نتائج وخيمة على المنطقة ومِصْر في حال انهيار السد لسبب طبيعي أو فني:

أولها انفصال القرن الإفريقي عن القارة، ما يعني تحول مسار النيل الأزرق والأبيض نحو المحيط الهندي، وجفاف نهر النيل، حسب الشناوى

أما الضرر الثاني، حدوث خسوف أرضي يغير مسار الأنهار.

والكارثة الكبيرة هو فيضان المياه عن السد، لتتحول إلى تسونامي مروع محملًا بالطمي ليغرق السودان، ومن بعد يدمر السد العالي، وإغراق جميع مِصْر باستثناء ثلاث محافظات، مرسى مطروح وشمال وجنوب سيناء.

وكشف الخبير الدولى عن منعه من الظهور الإعلامي؛ حيث أشار إلى أنه كان يتم استضافته ثلاث مرات أسبوعيا على القنوات الفضائية، وكنت أعتذر أحيانا بسبب ازدحام جدولي، وفجأة توقف الجميع عن دعوتي في أي قناة فضائية، بناء على أوامر من مسئولين.

وأشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي في المقام الأول، وأمريكا، والغرب؛ يقفون وراء بناء السد، وهناك تأييد مادي ومعنوي للمضي قدمًا في بناء السد؛ لأنه يضعف مِصْر، ويجعلها تحت رحمة إثيوبيا، وسوف يشترط علينا الاحتلال الإسرائيلي تزويدها بمياه النيل، أو إغراقنا.

وحول نجاح حكومة الانقلاب فى استصلاح 4 ملايين فدان؟ قال بالقطع لا؛ وهذا السؤال يوجه لوزير الري فى حكومة الانقلاب، حسام مغازي، فمياه بحيرة السد العالي محسوبة، وأي استهلاك منها لحساب المليون فدان فسيكون على حساب أراض أخرى في الدلتا، وباختصار هذا المشروع مستحيل تنفيذه.

 

*شاهد- الشيخ “الفانكي الكيوت”.. أحدث حلقات عبد الله الشريف

بث الشاعر “عبد الله الشريف” حلقة جديدة من برنامجه “بص” سخر فيها من كيفية تناول إعلام الانقلاب لقضايا الدين الإسلامي، موضحًا الفارق بين “أئمة الإيمان وأئمة السلطان”، واصفًا أئمة السلطة بالمشايخ “الفانكي الكيوت“.
وأوضح أن نظام الانقلاب تعمد تقسيم الإسلام إلى متشدد ووسطي، ونوع ثالث هو الفانكي الكيوت”، مؤكدًا أن هذا التشتت من أجل خدمة مصالح النظام.
وقال: كل ما لا يعجب الحاكم من ثوابت الدين فهو “إسلام متشدد”، وكل ما فيه تنازلات وتمييع للقضايا وتخدير للناس فهو “إسلام وسطي جميل” وكأنه هو الصحيح.
أما “الإسلام الكيوت” فهو التنازل عن ثوابت الدين أو هدم قواعده، ووقتها لك من النظام هدية وشهرة ونصيب من نجومية الإعلام، والحجة بأن الدين يسر.
وأضاف: “نعم الدين يسر.. والمسألة الواحدة في الدين يكون فيها أكثر من رأي، مثل مسألة النقاب والحجاب على سبيل المثال، المقتنعون بالنقاب (متشددون)، والمقتنعون بالحجاب (وسطيون)؛ لكن الإسلام الكيوت غير مؤمن لا بالنقاب ولا بالحجاب وأنهما ليسا في الدين بالأساس“.
وقال الشريف: إن سلطة الانقلاب تريد ترويج إسلام الإعلانات الخالي من كل محتوى ووصفه بـ”عباية من غير زراير لابسينها على بدلة رقص”؛ حيث “خرجوا المسميات والمصطلحات من معناها الحقيقي.. فأصبح الزنا علاقة، والخمرة بيرة، والربا فائدة“.

وهنا قدم الشريف مكونات الشيخ الفانكي الكيوت قائلاً: “لا تتعب نفسك في علم شرعي ولا أقوال علماء.. واوعى كلمة حرام تيجي على لسانك.. عشان متزعلش الجمهور“.
وتابع: “مكونات الشيخ الفانكي الكيوت: مشط – جل – دبدوب – قلوب حصى.. ومعاك الشاشة”، واختتم ساخرًا “أعزائي المشاهدين.. انتوا بتصلوا ليه؟!”.

 

*التفاصيل الكاملة لواقعة إلقاء القبض على “المندوه الحسيني

كشفت مصادر بوزارة التربية والتعليم ، تفاصيل واقعة إلقاء القبض على “المندوه الحسيني” رئيس مجلس إدارة جمعية أصحاب المدارس الخاصة.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن الجهات الرقابية ألقت القبض على “الحسيني” في أحد الفنادق على “طريق مصر إسكندرية الصحرواي” في العاشرة من ليلة أمس، وذلك بعد مراقبتة لعدة أيام، وكان برفقته أحد موظفي التربية والتعليم، وأن الحسيني كان يقدم رشوة لتسهيل إجراءات معينة.

وبحسب المصادر ذاتها، فإن “الحسيني” سبق والتقى في الفندق ذاته بصحفي من إحدى المؤسسات القومية، وبقيادي من مديرية التربية والتعليم بالجيزة، للتفكير في كيفية الإطاحة بالدكتورة “بثينة كشكمديرة المديرية. وربطت المصادر بين هذه الواقعة وبين واقعة إلقاء القبض على الحسيني بالأمس.

 

 

السيسي الخائن وحكومته يسمحان لمتخصصين روس بالمشاركة في تفتيش المطارات .. الثلاثاء 24 نوفمبر. . انتخابات العسكر تكتب شهادة وفاة حزب”النور”

حزب اللمباتالسيسي الخائن وحكومته يسمحان لمتخصصين روس بالمشاركة في تفتيش المطارات .. الثلاثاء 24 نوفمبر. . انتخابات العسكر تكتب شهادة وفاة حزب”النور

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*ولاية سيناء” يتبنى تفجير آلية للجيش جنوب مدينة العريش

 

*ارتفاع عدد وفيات انفجار العريش إلى 11 شخصاً بينهم 2 من القضاة

 

 

*ننشر بيان القيادة العامة للقوات المسلحة بشأن حادث العريش

كشف المتحدث العسكري العميد محمد سمير ملابسات الحادث  الذي وقع صباح اليوم الثلاثاء في محيط فندق “سويس إن” بالعريش، وأسفر عن مقتل مستشار واثنين من المجندين وإصابة 14 آخرين.

قال العميد محمد سمير: قام عنصر تكفيرى يستقل عربة ملاكى فيرنا بالاقتراب من فندق(سويس إن ) بمدينة العريش والذى تقيم به اللجنة القضائية المشرفة على الانتخابات البرلمانية.

وأضاف بقوله “فور اقتراب العربة المخخة من الفندق نجحت عناصر التأمين من القوات المسلحة والشرطة المدنية فى سرعة التعامل والتصدى للعربة المخخة ومنعها من الإقتراب من الفندق، مما أدى إلى إنفجار العربة ومقتل الانتحارى.

وخلال عمليات الانتشار الأمنى والتعامل مع العربة المفخخة، تمكن عنصر تكفيرى يحمل حزاماً ناسفاً من التسلل إلى غرفة تجهيز الطعام بالفندق وتفجير نفسه وتسلل عنصر ثالث إلى أحد غرف الفندق وأطلق النيران العشوائية مما أدى إلى إستشهاد أحد القضاة.

وقد أسفرت الحصية الأولية لهذا الحادث عن مقتل العناصر التكفيرية المشاركة فى هذا العمل الإرهابى ومقتل (2) جندى شرطة مدنية وقاضى وإصابة (12) آخرين من عناصر الشرطة المدنية والقوات المسلحة والمدنيين نتيجة إنفجار العربة المخخة وتفجير الحزام الناسف.

وأشار المتحدث العسكري إلى أن استمرار عمليات البحث الأمنى لملاحقة العناصر الإجرامية الإرهابية المتورطة فى التخطيط لارتكاب هذا الحادث وتقديم كافة أشكال الرعاية الصحية للمصابين.

 

 

*ليست المرة الأولى: كيف يستهدف تنظيم ولاية سيناء القضاة في مصر؟

أعلن تنظيم الدولة الإسلامية في مصر المعروف إعلاميًا باسم “ولاية سيناء” مسؤوليته عن تفجير فندق بمدينة العريش، مركز محافظة شمال سيناء(شمالي شرق)، والذي راح ضحيته قاضيان وثلاثة من رجال الشرطة، فيما أصيب نحو 14 آخرين، وأوضح التنظيم من خلال وكالة “أعماق” التابعة له: “مقتل وإصابة عدد من القضاة المصريين في هجوم استشهادي وانغماسي استهدف فندق السويس في مدينة العريش المصرية“.

إذ وقع تفجير في فندق بمدينة العريش، صباح اليوم الثلاثاء، عقب انفجار سيارة مفخخة استهدفته، حيث قال بيان للتنظيم أن عنصرًا من التنظيم قاد سيارة مفخخة نحو قوة تأمين الفندق، فيما تبعه آخر ليقتحم مقر القضاة بسلاحه الآلي، وقام الثاني بقتل بعضهم بسلاحه ثم قام بتفجير حزامه الناسف في وسطهم ما تسبب في مقتل وإصابة الكثير منهم، هذا واعتبر التنظيم هذه العملية ردًا على اعتقال “جيش الردة المصري للنساء المسلمات وإهانتهمن في حواجز الجيش، بحسب بيان أصدره.

الموقع المتخصص في رصد أنشطة الجماعات الجهادية، موقع “سايت” الأميركي، نشر صورًا لاثنين من عناصر التنظيم الناشطين، اللذين قال التنظيم نقلًا عن حسابات تابعة لولاية سيناء على مواقع التواصل الاجتماعي عنهما أنهما منفذا العملية التفجيرية.

بيما قالت قوات الأمن أنها أحبطت محاولة “إرهابية” لتفجير سيارة مفخخة أمام فندق إقامة القضاة في العريش، وبحسب بيان المتحدث العسكري فإن قوات الأمن تعاملت مع السيارة أثناء محاولة تفجير الفندق، ونتج عن ذلك بعض الخسائر، وتابع البيان الرسمي قوله: “فيما قام مسلّحان آخران بالهجوم بأسلحة آلية على المتواجدين داخل الفندق بع أن تسللا إليه“.

ويتزامن الإنفجار مع انتهاء الجولة الثانية والأخيرة من الانتخابات البرلمانية في مصر التي كانت تجرى في 13 محافظة متبقية من بينها شبه جزيرة سيناء التي سافر إليها عدد من القضاة للإشراف على الانتخابات، حيث أعلنت وزارة العدل عن وفاة قاض يُدعى عمرو مصطفى حسني، بعد الإعلان في وقت سابق، عن وفاة المستشار عمر محمد حماد، وكيل مجلس الدولة في هذا التفجير.

 كانت مصادر أمنية مصرية قد أكدت الخبر موضحةً أن سيارة مفخخة انفجرت بمحيط فندق (سويس إن) بالعريش، حيث كان يمكث عدد من القضاة وقتها عدد من القضاة الذي كانوا يشرفون على لجان انتخابية، وأعلنت المصادر ذاتها أن التفجير تسبب في مقتل أمين شرطة ومجندين آخرين وقاضيان، بالإضافة إلى الانتحاري الذي تناثرت جثته في المكان، كما أوضح إصابة 10 من رجال الشرطة وآخران مدنيان تصادف وجودهم بالمكان وقت الانفجار..

الانفجار كان كبيرًا إذ أنه أحدث دمارًا هائلًا بالفندق حيث دُمرت واجهته الرئيسية، فيما عرضت قناة “سي بي سي إكسترا” لقطات من حادث التفجير.

هذا وقد فرضت قوات الأمن طوقًا أمنيًا حول مكان الإنفجار، وقامت كذلك بتمشيط المنطقة للبحث عن مشتبه بهم في تنفيذ الحادث، فيما تم نقل المصابين إلى مستشفى العريش العسكري بسيارات الإسعاف، فيما أمر النائب العام المستشار نبيل صادق، بفتح تحقيق في الحادث.

الحادث تم رغم الانتشار الأمني المكثف التي تفرضه قوات الجيش والشرطة المصرية على شبه الجزيرة المصرية، والتي تشن حملات عسكرية موسعة بشكل مستمر ضد من تسميهم إرهابيين”، متهمةً إياهم باستهداف عناصر الجيش والشرطة، وذلك منذ سبتمبر من العام 2013.

التنظيم ذاته أعلن في وقت سابق مسؤوليته عن إسقاط الطائرة الروسية التي سقطت في سيناء أواخر الشهر الماضي، وخلفت أكثر من 200 قتيلًا، كما أن التنظيم شن كثير من الهجمات ضد كمائن للجيش والشرطة، أبرزها في التنظيم والقوة تمت مطلع يوليو الماضي حيث قام التنظيم بسلسلة هجمات منسقة ضد 15 موقعًا أمنيًا وعسكريًا، أوقعت عشرات من أفراد الجيش بين قتلى وجرحى، وآخرى محاولات لاغتيال وزير الداخلية السابق محمد إبراهيم، وكذلك النائب العام السابق هشام بركات.

تعجب متابعون من قدرة منفذي العملية في جمع المعلومات  حول مكان إقامة القضاة، وكذلك خريطة الفندق، وأن الأمر كان مخططًا له بعناية شديدة، فأثبت التفجير قدرة التنظيم الكبرى في تطوير الخطط لتناسب ديناميكيات السلطة، وهذا الأمر قد يزيد من قوة التنظيم بشكل كبير وخطير.

فيما يرى آخرون أن الحادث مدبر من النظام نفسه، فالقاضي عمر حماد، أحد القاضيين الذين تم قتلهم خلال التفجير، هو قاضٍ بمحكمة القضاء الإداري، كان قد أكد مؤخرًا باعتبار كل القوانين الصادرة عن عبدالفتاح السيسي قرارات إدارية وليست قوانين، وأنها قابلة للإلغاء بما فيها قانون التظاهر الذي يحاسب بسببه آلاف من معارضي السلطة، وذلك خلال توصيته في تقرير المفوضين، وذلك معناه أن هذا الاقتراح لو تم إقراره فإنه سيتسبب في إبطال أحكام قضائية صدرت ضد معارضين بالآلاف في قضايا جنائية وآخروى بدوائر الإرهاب.

كما أن القاضي ذاته له بعض القرارات يمكن اعتبارها مناهضة لفساد رؤس النظام ورجال الأعمال، إذ أوصى ببطلان عقود خصخصة العديد من شركات القطاع العام لتضمنها جرائم تعدٍ على المال العام، كما أوضى في  مارس الماضي فيه بإرساء مبدأ جديد مفاده عدم صلاحية خريجى التعليم المفتوح فى مجال القانون للتعيين بالقضاء، وفي منتصف 2012، أوصى بإصدار حكم نهائى ببطلان عقد “مدينتي” الجديد، وألزم كذلك بإعادة تقييم المساحة التى لم يتم حجزها أو التعاقد عليها من أرض المشروع.

 

* مخبر بقسم المنتزة تاني يعتدي على المعتقل “نادر فتوح” ويتركه بين الحياة والموت

قال نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي أن المواطن السكندري “نادر فتوحالمعتقل منذ عامين على خلفية معارضته للانقلاب العسكري، يرقد بين الحياة والموت بقسم المنتزة تاني بعد تعرضه للضرب المبرح على يد أحد مخبري القسم صباح اليوم.

وأصيب نادر إثر ذلك الاعتداء بكسر في الحوض ونزيف حاد، مما أفقده القدرة على الحركة والنطق.

كان نادر قد اعتقل منذ عامين ولفقت له العديد من القضايا حصل في اثنين منها على البراءة، بينما حصل في عدة قضايا أخرى على اخلاء سبيل بكفالة مالية، ورغم ذلك لفقت قوات أمن الانقلاب قضية جديدة له بقسم “مينا البصل“.

وأكد أحد أصدقاء نادر أن ضابط بأمن الدولة توعد نادر بالبقاء في السجن إن لم يعمل تحت إمرتهم، قائلا: “يا تشتغل معانا يا إما مش هتشوف النور مرة تانية“.

فيما دشن أصدقاء نادر هاشتاج على مواقع التواصل الاجتماعي تحت عنوان “أنقذوا نادر فتوح“.

يذكر أن نادر متزوج ويعول طفلتين.

 

* 70 ألف مريض نفسي و92 ألف مدمن سنة أولى سيسي

كشف الدكتور هشام رامي، الأمين العام للصحة النفسية، أن عدد حالات الدخول لمختلف الأمراض إلى المستشفيات في الفترة ما بين يوليو 2014 وحتى يونيو 2015 خلال عام، حوالي 70 ألف مواطن.

وقال رامي، في تصريحات صحفية، اليوم الثلاثاء: إن عدد من تردد علي العيادات الخارجية للبالغين بلغ حوالي 332599 مريضًا، بينما تردد على عيادات الأطفال 25227 وعيادات المراهقين 29297 وبلغ عدد حالات المسنين 14669مريضًا، ووصل عدد المترددين على عيادات الإدمان إلى 92174 منهم 1620 حالة بين الأطفال والمراهقين.

يأتي هذا في ظل انشغال أمن الانقلاب بالأمن السياسي وملاحقة رافضي حكم العسكر عن القيام بدورها الجوهري بالتصدي للجريمة بمختلف أنواعها، فضلاً عن عدم وجود رقابة على ما يبث في الأفلام والمسلسلات مشاهد تشجع على التدخين والإدمان.

 

*فورين بوليسي”: انتخابات العسكر تكتب شهادة وفاة حزب”النور

أكدت مجلة “فورين بوليسي” الأمريكية أن انتخابات “برلمان العسكر” كشفت التراجع الكبير في شعبية حزب النور السلفي، مقارنة بما كانت عليه في انتخابات “برلمان الثورة” في عام 2012 والتي حصد فيها حوالي 25% من المقاعد.

وقال كل من إيملي كرين لين ونيكولاس لين، في تقرير نشرته مجلة “فورين بوليسي”، إن نتائج المرحلتين الأولى والثانية من انتخابات هذا العام أظهرت أن ساعة التميز السياسي لحزب النور قد انتهت، مشيرًا إلى أن توقعات حزب النور في الانتخابات كانت منخفضة، ولكنه دخل الانتخابات على أمل الاحتفاظ بالإسكندرية، وكان مخطئًا، فمع أنه نافس على 102 مقعد، إلا أنه لم يربح سوى 10 مقاعد.

وينقل التقرير عن مسئول لجنة الشؤون الخارجية في حزب النور عمرو مكي، قوله: “ما حدث كان أسوأ مما توقعنا، “وكنا نتوقع بالفوز في الإسكندرية”، مشيرًا إلى أن الحزب كان سريعًا بإلقاء اللوم على القوانين الانتخابية غير النزيهة وعلى المسئولين الفاسدين، فيما نقلت عن أستاذ العلوم السياسية في الجامعة الأمريكية والزميل السابق في مؤسسة كارنيجي أشرف الشريف، قوله: “خسروا لأن القاعدة الانتخابية السلفية لم تنتخب حزب النور“.

ويضيف التقرير أن الحزب لم يخسر في الجولة الأولى فقط، ولم يخسر دعم الدولة فقط، بل ودعم الحركة الإسلامية، وأكثر من هذا خسر دعم القطاع المعتدل من المسلمين، مشيرًا إلى أن الحزب حاول مصادقة الدولة العلمانية، وتمثيل المصالح المتنوعة لمجتمع الإسلاميين المصري، إلا أنه فشل في كلتا الحالتين.

 

* فضيحة..شركة «صهيونية» تشيد المترو الثالث

قدم المهندس العمراني “عمرو رءوف” -صاحب الدعوى المرفوعة ضد وزارة النقل ومجلس وزراء الانقلاب، بسبب الأخطاء الفنية في الخط الثالث للمترو- بلاغا جديدا يتهم فيه “شريف إسماعيل” ووزير النقل “سعد الجيوشي”، بالتعاقد مع شركة “ألستوم” الصهيونية التي تبني سد النهضة الإثيوبي، وتمثل تهديدًا للأمن القومي المصري وإهدار 24 مليار جنيه.
وجاء في البلاغ أن “شركة “ألستوم” تساعد إثيوبيا حاليا في بناء سد النهضة بتوريد توربينات قدرتها 375 ميجاوات وثمانية مولدات في المرحلة الأولى للمشروع، كما تنفذ أعمالا هندسية وأعمال منشآت توليد طاقة بالمشروع، وتقوم الشركة -حسب البيان- بمساعدة الاحتلال الإسرائيلي على ضم القدس الشرقية من خلال قيامها بإنشاء وتشغيل شبكة ترام القدس -8 خطوط- التي تربط المستوطنات المبنية في الضفة الغربية بالقدس“.
وأضاف أن الشركة المذكورة قامت سابقا بتعديلات في توربينات السد العالي نتج عنها حدوث اهتزازات بجسم السد تصل إلى 3,50 بمقياس ريختر للزلازل مما نتج عنه اهتزازات في شروخ بجسم السد.
وأشار البلاغ إلى أن السلطات الأمريكية قامت بفرض غرامات ضد الشركة مقدارها 772 مليون دولار مقابل تسوية اتهامات قضائية متعلقة برشاوى تم تقديمها لمسئولين حكوميين للفوز بعقود في عدة دول منها مصر.

 

 

* شركة طيران بريطانية تلغي رحلاتها إلى شرم الشيخ حتى 6 يناير

أعلنت شركة الطيران البريطانية “إيزيجت، اليوم الثلاثاء، إلغاء كافة رحلاتها من وإلى مدينة شرم الشيخ بمحافظة جنوب سيناء، حتى السادس من يناير المقبل، علي إثر حادث إسقاط الطائرة الروسية في سيناء، نهاية أكتوبر الشهر الماضي.

وقالت شركة الطيران، في بيانٍ لها: “حرصًا على اعتماد الشفافية مع المسافرين خلال فترة أعياد نهاية السنة ستلغي شركة إيزيجت كافة رحلاتها من وإلى شرم الشيخ حتى السادس من يناير 2016 وستعطي المسافرين خيارات بين تسديد قيمة بطاقة السفر بالكامل أو الحصول على قسيمة شراء أو القيام بحجز جديد على رحلة أخرى“.

وأضاف البيان: “بعد مباحثات مع وزارة النقل البريطانية اتخذت إيزيجيت قرار إلغاء كافة رحلاتها بين بريطانيا وشرم الشيخ بعد الرابع من نوفمبر الجاري ولن تستأنفها طالما لم تغير الحكومة توصياتها“.

وأوضحت متحدثة باسم الشركة أن هذا الإلغاء يشمل كافة رحلاتها من شرم الشيخ إلى المطارات البريطانية الأربعة “جاتويك ولوتون وستانستد ومانشستر” ومطار مالبينسا في ميلانو بإيطاليا“.

 

 

* هروب 3 شركات صينية من مصر بسبب فشل حكومة الانقلاب

قررت 3 شركات صينية كبرى الخروج من سوق الاستثمار في مصر بعد تراجع حكومة الانقلاب عن تطبيق حوافز الاستثمار على منطقة غرب السويس للتنمية “تيدا”، والتي ضمتها مؤخرًا لفنكوش تنمية قناة السويس.

وترفض الشركات الثلاث استكمال مشروعات لإنتاج الزجاج والمعدات الكهربائية والمعدنية، تصل تكلفتها نحو المليار دولار، بعد أن ألغت حكومة الانقلاب مميزات حوافز الاستثمار وتأجيل الضرائب على المشروعات، رغم حصول تلك المشروعات على موافقات سابقة، قبل تعديل قانون التنمية بمنطقة قناة السويس.

وطالب حسين صبور رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين حكومة الانقلاب بالالتزام بالقوانين والاتفاقات التي تضعها مع الشركات الأجنبية، وبخاصة الصين، للحفاظ على سمعة الاستثمار في مصر، وتشجيع المستثمرين المصريين والأجانب على العمل في مصر.

وأضاف “ًصبور”: “نريد أن يطمئن المستثمر على أن مصر تتمتع باستقرار تشريعي وإلا سيهرب للدول التي تنافسنا في المنطقة وعلى رأسها الإمارات وإثيوبيا، اللتان تمنحان المستثمرين تسهيلات واسعة في وتعينهما في إنهاء الإجراءات وتخصيص الأراضي، وحوافز الاستثمار وتوفير العملة الصعبة، وتحويل الأرباح للخارج بالعملات الصعبة

 

 

* مصر تفقد سيادتها ..السيسي الخائن وحكومته يسمحان لمتخصصين روس بالمشاركة في تفتيشات المطارات

أكد نائب رئيس الوزراء الروسي أركادي دفوركوفيتش، أنّ روسيا اتفقت مع حكومة الانقلاب المصرية بشأن مشاركة متخصصين تابعين لموسكو في إجراءات الأمن الخاصة بالمطارات المصرية والتفتيش.

وقال دفوركوفيتش، في تصريحات له الثلاثاء حسب ما نقلت وكالات الأنباء، أن الانقلاب مصر وافقت على إجراءات السيطرة على المطارات، مشيرًا إلى أن قرارات أخرى سوف تعلن بناء على نتائج تلك الخطوة.

وأوضح دفوركوفيتش أن فريق التفتيش الجوي الروسي أنهى عمله في مصر وعاد إلى موسكو لإصدار توصياته، وكان وزير النقل الروسي مكسيم سوكولوف قد قال في وقت سابق إن استئناف الخدمات الجوية مع مصر سوف يعتمد على نتائج التفتيش الأمني الجوي.

وتحطمت الطائرة الروسية بعد إقلاعها من مطار شرم الشيخ بقليل، وقتل جميع من كانوا على متنها وعددهم 224 شخصًا، وأعلن “تنظيم الدولةمسؤوليته عن الهجوم، مشيرًا إلى أنه جاء ردًا على الهجمات الروسية على سوريا.

وأعلنت موسكو وقف رحلاتها الجوية إلى مصر وتعليق استقبال رحلات شركة مصر للطيران إلى روسيا إثر الإعلان عن أن تحطم طائرة روسية فوق سيناء في 31 أكتوبر الماضي نجم عن تفجير قنبلة.

 

 

* تنسيق أمني بطعم الوصاية على السيادة المصرية في سيناء

تكشف تحركات بعض الدول، أخيراً، عن تراجع السيادة المصرية على شبه جزيرة سيناء، في محاولةٍ من النظام الحالي برئاسة عبدالفتاح السيسي لاسترضاء تلك الدول لتعديل مواقفها التي اتخذتها في أعقاب حادث سقوط طائرة روسية في سيناء، والتي ذهب ضحيتها 224 شخصاً كانوا على متنها، جراء تفجير إرهابي، بحسب ما أعلنت عنه موسكو، وتبنّاه تنظيم “داعش“.

وجاء تردّد وفود أمنية أجنبية رفيعة المستوى إلى مصر بشكل معلن تارة وسري تارة أخرى، خلال الأسبوع الماضي، ليكشف عن تنازلات مصرية لصالح دول تلك الوفود. وكانت البداية، إعلان روسيا إرسال وفد أمني إلى القاهرة في أعقاب تأكدها من سقوط الطائرة جراء عمل إرهابي، لهدف معلن، يقتضي بمراجعة إجراءات تأمين سفارتها في القاهرة

وبعد يومين من وصول الوفد الروسي، كشفت مصادر خاصة مصرية، وصول وفد أمني بريطاني رفيع المستوى إلى القاهرة، بشكل سري، ولقاءه بمسؤولين عسكريين وأمنيين مصريين، للوقوف على إجراءات تأمين الرعايا البريطانيين في مصر، وخطط تأمين سفاراتها، ومراجعة الإجراءات الأمنية في المطارات المصرية

وتزامن ذلك، مع وصول وفد إسرائيلي في زيارة سرية إلى مصر، استمرت ساعات عدة، بحسب ما كشفته مصادر مصرية خاصة لـ “العربي الجديد”، مؤكدة أن الوفد التقى مسؤولين في جهازَي الاستخبارات العسكرية والعامة، وموضحة، في الوقت ذاته، أنّ الزيارة ناقشت تأمين الحدود الشرقية المصرية، ومواجهة مخططات تنظيم ولاية سيناء” التابع لـ “داعش”، لتفجير الأوضاع في شبه الجزيرة

ويأتي هذا، في الوقت الذي أكّدت فيه مصادر مصرية مطلعة ، أنّ بريطانيا، تحديداً، قرّرت عدم رفع حظر سفر رعاياها إلى المناطق السياحية في جنوب سيناء من دون التأكد من تأمينها بشكل كامل، وأن هذا لم يحدث من دون إشرافها على خطط وعمليات التأمين المتعلقة بالمنطقة، وأساليب مواجهة الأجهزة الأمنية المصرية لتنظيم ولاية سيناء في شمال شبه الجزيرة، بشكل يمنع وصولهم إلى السائحين في جنوب سيناء وشرم الشيخ“. 

من جانبه، يعلّق خبير أمني في مركز “الجمهورية” للدراسات الاستراتيجية على تلك التحركات، قائلاً: إنّ “ما يقوم به الجانب المصري من تنسيق مع تلك الدول ربما يبدو طبيعياً في الوقت الذي تشهد فيه البلاد تهديداً من جانب التنظيمات المتشددة في سيناء“. 

في المقابل، يعتبر أستاذ للعلوم السياسية بالجامعة المصرية، أنّ “ما يحصل، لا يعد تنسيقاً بل انتقاصاً للسيادة المصرية”، مضيفاً، “لم نسمع على سبيل المثال أنّ فرنسا قبلت بوفود أجنبية لتأمين العاصمة والتأكد من رعايا الدول الأوروبية والأجنبية“.

 

 

* الدقهلية: القتل البطيء لمعتقل مصاب بالتهاب مزمن في الأعصاب وانزلاق عضروفى بسجن “المنزلة

أرسلت أسرة “السيد سالم” المعتقل بسجن “المنزلة” بمحافظة الدقهلية في القضية رقم 1792 لسنة 2015 عسكرية المنصورة، استغاثه بعد تعنت إدارة السجن في نقله لتلقي العلاج، بالرغم من حاجته لإجراء عملية فورية لاستئصال فقرة من الغضروف، وإصابته بالتهاب مزمن في الأعصاب وارتفاع ضغط الدم، على حد قول أسرته.

وقد ظهر تعنت واضح من مفتش الصحية “حسين الأغبر ” والذى أصدر إفادة طبية تفيد بأن صحته مستقرة رغم مصارعته للموت .

وأفادت الأسرة أن “سالم” – الموظف بمعهد “الشبول الإبتدائي” – معتقل منذ ثمانية أشهر، وأصدر القضاء العسكري ضده حكمًا بالسجن عامين.

كما أشارت إلى قيام المحاميين بتقديم طلبات إلى النيابة العامة لنقله إلى المستشفى وسرعة الإفراج الصحي عنه، ولكن دون جدوى، وناشدت الأسرة منظمات حقوق الإنسان بالتدخل السريع لإنقاذ حياته، مُحمِّلة سجن المنزلة وأمن الدقهلية ووزارة الداخلية ومصلحة السجون التابعين لحكومة الانقلاب المسؤولية الكاملة عن سلامته.

 

 

* للمرة الرابعة النيابة العسكرية تعيد قضية عصام أبو عمه إلى نيابة الانقلاب لعدم كفاية الأدلة
قررت النيابة العسكرية بالإسكندرية رفض قبول الدعوى رقم 719 لسنه 2015 ج ك دمنهور المحالة من نيابة جنوب البحيرة للنيابة العسكرية للمرة الرابعة والمتهم فيها عصام أبو عمه ، أحد رافضي الانقلاب والملفق له هذه القضية أثناء إحتجازة على ذمة المحضر رقم 1954 لسنه 2015 مركز بدر والذي أُخلي سبيله فيها ليتم البدء في القضية الجديدة الملفقة والتي رفضت النيابة العسكرية التحقيق فيها وأعادتها للنيابة العامة لقصور التحقيقات وعدم وجود أدلة مما يوضح حجم التلفيق الذي يقوم به جهاز الأمن الوطني الذي يحرك أدواته بالنيابة العامة لحبس المواطنين الشرفاء الرافضين للظلم .
وأرجعت النيابة العسكرية سبب رجوع القضية لقصور في التحقيقات وعدم كفاية الأدلة و استكمالها ضبط باقي المتهمين بمعرفه النيابة العامة .
وقد لفق لعصام أبو عمو وباقي المتهمين معه هي محاولة تفجير محطة كهرباء خنيز في الوقت الذي كان محبوسا على ذمة قضية أخرى احتياطيا مما يؤكد جرم هذا النظام الفاشي الذي يحاول جاهدا لإقصاء معارضيه وتلفيق التهم لهم .
ومن المقرر أن يكون موعد تجديد حبسه في 29 نوفمبر 2015 بعد عرضه على نيابة الانقلاب بجنوب البحيرة بعد إعادة القضية من العسكرية .

 

 

*لقاحات الحصبة تصيب الأطفال بالالتهاب الدماغي بالقاهرة

ترقد الطفلة المصرية، روان أشرف (أربع سنوات)، في مشفى أبو الريش للأطفال، بقسم العناية المركزة منذ أكثر من أسبوع، إثر إصابتها بالتهاب فيروسي مناعي بالمخ، بعد تعرضها لتشنجات أصابت الطفلة في النصف الأيمن من وجهها، نتيجة لقاح الحصبة الألمانية الذي قامت وزارة الصحة المصرية، في 31 أكتوبر/تشرين الأول من العام الجاري، بحملة موسعة من أجل تلقيح الأطفال به، من عمر تسعة أشهر إلى عشر سنوات.

بحسب إحصاءات وزارة الصحة المصرية فإن عام 2013 شهد ظهور 5 آلاف حالة من الحصبة والعام الماضي وصل العدد إلى 2600 حالة توفي منهم ستة أطفال، ما استدعى تنظيم حملة تطعيمات جديدة ضد المرض، لكن عدداً من الأهالي فوجئوا بتدهور الحالة الصحية لأبنائهم عقب تلقيهم التطعيم.

 

موانع التطعيم

طبقاً لبيانات منظمة الصحة العالمية فإن لقاح الحصبة والحصبة الألمانية، يعد من بين اللقاحات الحية، إذ يحقن الطفل المراد تلقيحه بالفيروس المسبب للمرض، بعد أن يتم إضعافه مخبرياً وتجفيفه بالتبريد، حتى يستطيع الجهاز المناعي للطفل بناء الأجسام المضادة، ومواجهة المرض.

وتؤكد منظمة الأغذية والأدوية الأميركية “fda”، أن موانع تطعيم الحصبة والحصبة الألمانية، هي أمراض المناعة الخلقية والوراثية، وكذلك أمراض الدم، وفي حال كان الطفل يتناول الأدوية المثبطة للمناعة مثل المضادات الحيوية أو الكورتيزون، والحمى، والحساسية للجيلاتين أو النيوميسين، وارتفاع درجة الحرارة، وهو ما جعل والدة الطفل أسامه حسين (عامان ونصف العام)، إلى تطبيقه على حالة ابنها ورفض تطعيمه، رغم تأكيدات طبيب حكومي أن التطعيم لا يشكل خطورة على حياة ابنها.

تقول والدة أسامة أصيب طفلي بعدوى هضمية استدعت تلقيه مضادات حيوية لمدة 3 أسابيع، وعقب انتهاء العلاج توجهت إلى مكتب الصحة في شبرا الخيمة، للسؤال حول إمكانية تطعيمه من عدمه، قال الطبيب إن التطعيم آمن للطفل الذي توقف عن مضادات الحيوية لتوه، إلا أنه بسبب انتهاء دوام العمل لم يتم تطعيمه“.

عقب استشارة طبيب الأسرة، رفضت والدة أسامة تطعيمه، حتى لا يؤدي اللقاح إلى إصابته بمضاعفات الحصبة الألمانية وعلى رأسها الالتهاب الدماغي، بعد تأكيدات من طبيب الأسرة أنه لا خطورة على الطفل من عدم تلقي اللقاح، لأنه تلقاه قبل ذلك في التطعيم الثلاثي الإجباري.

 

وزارة الصحة المصرية: التطعيم آمن

يؤكد تقرير لمنظمة الأغذية والأدوية الأميركية، اطلعت “العربي الجديد” على نسخة منه، أن تطعيم الحصبة له آثار جانبية، تبدأ من الإغماء وحتى التهاب السحايا والالتهاب الدماغي، كما أكد التقرير ضرورة معرفة مقدم الرعاية الصحية، والتاريخ المرضي للشخص المراد حصوله على اللقاح، بالإضافة إلى ضرورة تنبيه الشخص المراد تطعيمه أو الوصي بمخاطر اللقاح، وهو إجراء تفتقد له المنظومة الصحية المصرية، كما وثقت معدة التحقيق، إذ لدى سؤالها عدداً من أهالي الأطفال ممن يعانون من مضاعفات اللقاح، نفى هؤلاء تحذيرهم بمضاعفات اللقاح، من قبل مسؤولي الصحة.

تصر وزارة الصحة المصرية، في حملتها الدعائية، على أن لقاح الحصبة والحصبة الألمانية آمن، ويؤكد الدكتور خالد مجاهد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة، في تصريحات لـ”العربي الجديد”، أن التطعيم آمن بنسبة 100%، ولم يتم نشر أي تحذيرات تتعلق بموانع التلقيح.

 

حالات متزايدة

في مستشفى أبو الريش للأطفال في القاهرة، وبالقرب من الطفلة روان، يرقد الطفل عبد الرحمن بكري، 10 سنوات، بعد نقله من مشفى حميات بني سويف، جنوب مصر، إثر إصابته بالتهاب دماغي أيضاً نتيجة تلقيه تطعيم الحصبة في مدرسته.

تقول والدة عبد الرحمن، “تم حقنه باللقاح ضمن الحملة التي شملت المدارس ودور الحضانة، وبعد عودته من المدرسة أصيب بارتفاع حاد في درجات الحرارة وتشنجات استدعت نقله إلى مستشفى الحميات لينقل بعدها لمستشفى أبو الريش حيث يرقد في العناية المركزة“.

إلى جانبهما يرقد الطفل يوسف عبد الغني، ذو العام الواحد، بعد إصابته بالتهاب دماغي أيضاً عقب تلقيه لقاح الحصبة ضمن الحملة المخصصة للقاح في الجيزة.

يؤكد الدكتور محمد عز العرب، المستشار الطبي للمركز المصري للحق في الدواء، أن الالتهاب الدماغي الفيروسي يعد أحد الأعراض للقاح الحصبة الألمانية، قائلا كان يجب التأكد من أن مناعة الشخص المراد تلقيحه ستتحمل اللقاح”. وطالب الدكتور عز العرب وزارة الصحة بشفافية الإعلان عن عدد الإصابات بالالتهاب الدماغي أو الالتهاب السحائي لأشخاص تلقوا تطعيم الحصبة ضمن الحملة القومية.

 

سوابق مرضية

في أبريل/نيسان من عام 2009 دشنت وزارة الصحة المصرية حملة للتطعيم ضد الحصبة الألمانية حتى عمر 20 عاماً، سجلت 3 حالات تم تطعيمها فوق سن 20 عاماً لأمهات حوامل، ما أدى إلى إجهاضهن، إذ تشدد منظمة الصحة العالمية على عدم تطعيم الأمهات الحوامل، والتأكد قبل التطعيم من عدم وجود حمل، بالإضافة إلى التأكد من عدم حدوث حمل لمدة 3 أشهر بعد التطعيم.

أثناء إعداد التحقيق أكدت عائلة الطفلة روان أشرف وجود 15 حالة أخرى بمستشفى حميات الفيوم، إلا أن الدكتور أحمد إبراهيم مدير المستشفى، رفض التعليق، وطالب بمخاطبة المتحدث الرسمي لوزارة الصحة لأنه المصدر الوحيد المخول له التعليق، على حد قوله.

 

*سر اشتعال الصراع على منصب شيخ الأزهر ..وعباس كامل يدعم جمعة

تصاعد من جديد حدة الخلاف بين الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، والدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف فى حكومة الانقلاب، وسط أنباء عن وعود من اللواء عباس كامل مدير مكتب عبد الفتاح السيسى باختيار مختار جمعة شيخًا للأزهر، عقب نجاح الضغوط التى يمارسها نظام السيسى لإجبار الطيب على تقديم استقالته لظروف صحية، رغم الدور الذي قدمه الطيب في إعطاء الانقلاب على أول رئيس منتخب شرعية زائفة من أكبر مؤسسة دينية في مصر.

وأكدت مصادر أن ثمة جهود تبذل للتخلص من شيخ الأزهر د.أحمد الطيب بدعم من السيسى نفسه، لعدم قيامه بالدور المنوط به فى تجديد الخطاب الدينى وفقا لرؤية قائد الانقلاب، وأن الطيب لم يقم بتقديم حجم الخدمات التى يقوم بها مختار جمعة فى دعم الانقلاب، وآخرها حث الناخبين على عدم مقاطعة انتخابات البرلمان، بل اكتفى بفتواه المثيرة للجدل والتهكم أيضا بأن مقاطعة الانتخابات مثل عقوق الوالدين، وهذا بخلاف ما قام به جمعة الذى حرص على شحن الأئمة وخطباء وعمال المساجد للجان للقيام بالتصويت فى الانتخابات التى قاطعها الشعب المصرى.

رجل الأجهزة الأمنية

ويرى مراقبون أن مختار جمعة المعروف بولائه الشديد لعدد من الأجهزة الأمنية يرى أنه أحق بمنصب شيخ الأزهر من الطيب، متهمًا شيخ الأزهر بالاستعانة بمستشارين من جماعة الإخوان.

فيما يتهم الأزهر وزير الأوقاف بالوقوف وراء الحملات المهاجمة على مشيخة الأزهر وشيخها، بغرض التقرب من عبد الفتاح السيسي، وادعاء أن الوزير أكثر عداوة للإخوان، وأكثر حربًا عليهم من شيخ الأزهر.

الطيب يمنع جمعة من الخطبى بمسجده

كما كشفت تقارير صحفية، النقاب عن قيام شيخ الأزهر “أحمد الطيب” بمنع وزير الأوقاف “محمد مختار جمعة” من اعتلاء المنبر في مسجد “آل الطيب” بقرية الأول في الأقصر الأسبوع الماضي.

وسبق أن منع وزير الأوقاف أكثر من 55 ألفًا من الأئمة والخطباء من الخطابة لمجرد أنهم كانوا يحملون تراخيص الوزارة بالخطابة، بعد حصولهم على شهادات تخرج في معاهد دعاة، لكنهم لم يكونوا من خريجي الأزهر، وهو الشرط الجديد الذي وضعته الوزارة.

وقالت صحيفة “الأهالي” اليسارية الأسبوعية: إنه رغم إعلان وزير الأوقاف في وسائل الإعلام قيامه بإلقاء خطبة الجمعة بمسجد “آل الطيب” خلال مؤتمر تجديد الخطاب الديني (الأخير) بالأقصر، إلا أنه فوجئ بمنعه من اعتلاء المنبر، وإصرار شيخ الأزهر على أن يقوم إمام المسجد بإلقاء الخطبة بنفسه، بدلا من الوزير، ضاربًا عرض الحائط بتصريحات الوزير السابقة.

وفي السياق نفسه، نقلت صحيفة “التحرير” الموالية للانقلاب عن مصدر لم تسمه؛ أن الوزير تواصل مع شيخ الأزهر لترتيب إلقاء الخطبة، غير أن الأخير أمر بصعود إمام المسجد، موجها رسالة مباشرة بأن عائلة الطيب وشيخ الأزهر “غير مرتاحين لوجود جمعة بالأقصر“.

وقال مراقبون: إن هذا المنع أثار جدلا جديدا حول طبيعة الصراع بين الطرفين، “ينم عن مزيد من الخلاف بينهما“.

 

 

*أنصار السيسي والأسد يحرضون الرئيس الروسي : “#اغضب_يابوتين

دشن مغردون مناصرون للنظام السوري وعبد الفتاح السيسي وسما جديدا للتعليق على حادثة إسقاط المقاتلة الروسية اليوم الأربعاء، حرضوا فيه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين للرد على أنقرة، غير أن ناشطي سوريا ومصر بادروا بالرد على “المحرضين” بعشرات التغريدات المؤيدة لتركيا ومواقفها.

وجاء وسم “#اغضب_يابوتين” مناديا بسرعة الرد الروسي على إسقاط تركيا المقاتلة الروسية، ورأوا أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تجاوز حدوده في ما أسموه “دعم الإرهاب” في سوريا، في إشارة منهم إلى الدعم التركي للمعارضة في سوريا.

بينما رأى مغردون حادثة إسقاط المقاتلة الروسية دليلا واضحا -حسب قولهم- على أن تركيا هي من قامت باستهداف الطائرة الروسية بسيناء، بالرغم من تبني تنظيم الدولة الحادث وإعلانه الطريقة التي تم بها إسقاطها.

 

* الائتلاف الأوروبي يدين التعذيب في سجون الانقلاب بمصر

نددت منظمة الائتلاف الأوروبي لحقوق الإنسان بما تم تداوله من أخبار عن رسالة مسربة من سجن الفيوم العمومي، جنوب مصر، عن تعرض المعتقلين السياسيين لوسائل متعددة من أوضاع التعذيب، على يد قوات أمن الانقلاب.

وقال الائتلاف، في بيان عاجل: “إن وسائل التعذيب شملت التعليق كالذبيحة والضرب بآلات حادة، وتوصيل الكهرباء، وتكسير الأصابع، ووسائل أخرى من التعذيب. وإن صحّت هذه الادعاءات فإنها تعد انتهاكا صارخا من السلطات المصرية للمواثيق الدولية التي تجرّم التعذيب ولا تجيز التذرع بأي ظروف استثنائية أو ظروف حرب أو عدم استقرار سياسي“.

وأضاف: “ترتكب جريمة التعذيب بشكل يومي ومتكرر في مصر في انتهاك صارخ لقوانينها المحلية والمواثيق الدولية التي تحظر ممارسة التعذيب، مثل اتفاقية مناهضة التعذيب والعهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية، والمبادئ الدنيا لمعاملة السجناء “مانديلا“.

وأشار البيان إلى أن “المنظمة رصدت المئات من حالات التعذيب والأعمال البربرية في أماكن الاحتجاز المختلفة من سجون وأقسام شرطة ومعسكرات أمن مركزي، أدت إلى العديد من الوفيات أو الإصابات ولم يتم فتح أي تحقيق فيها“.

وأوضح “وثّقت المنظمة الكثير من هذه الانتهاكات، وأرسلت بها نداءات وبلاغات عاجلة للمقررين الخواص في مجلس حقوق الإنسان والمقرر المعني بمسألة السجون وظروف الاعتقال ولجنة منع التعذيب باللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان والشعوب. كما تم ضم بعض منها إلى ملف قضية جرائم التعذيب والممارسات البربرية المرفوعة من قبل المنظمة أمام المحكمة الفرنسية العليا بباريس ضد الرئيس عبد الفتاح السيسي، في إطار ما يخوله القانون الجنائي الفرنسي في عديد من مواده“.

وأضاف: “الشهادات التي تلقتها من أهالي الضحايا في مراكز احتجاز مختلفة تدل على أن التعذيب في مصر ليس مجرد تجاوزات أو ممارسات منعزلة بل ممارسات ممنهجة، تبدأ بلحظة الاعتقال وحتى الخروج من السجن في أغلب الأحيان. وفي ظل جو من الإفلات من العقاب وإخفاق السلطات في فتح تحقيقات محايدة ومستقلة، تتكرر هذه الممارسات الوحشية ضد المعتقلين بشكل يومي تقريبا“.

وجددت المنظمة طلبها للمقرر الخاص بالتعذيب وغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية أو الإنسانية أو المهينة للتواصل مع الحكومة المصرية، لاتخاذ خطوات مباشرة لمنع التعذيب وغيره من ممارسات حاطّة للكرامة والتي ترتكب بشكل يومي في مصر. كما تكرر طلبها للمقرر الخاص بالتعذيب بطلب زيارة لمصر، لمراقبة ما يحدث فيها من انتهاكات جسيمة ضد المعتقلين السياسيين والجنائيين، والسماح للمنظمات الحقوقية بتفتيش السجون ومقابلة السجناء الذين يتعرضون لمثل هذه الممارسات.

 

 

* حبس طيار 15 يومًا بتهمة الانضمام إلى التنظيم الدولي!

قررت نيابة شرق القاهرة العسكرية، حبس العقيد طيار المتقاعد هاني شرف، لمدة 15 يومًا، على خلفية اتهامه بالانضمام إلى التنظيم الدولي لجماعة الإخوان المسلمين.

ووجهت نيابة الانقلاب للطيار المتقاعد والقيادي بحزب البديل الحضاري تهمة الانضمام إلى التنظيم الدولي للإخوان المسلمين، واحتفاظه بوثائق عسكرية سرية من شأنها الإضرار بمصالح الوطن.

وكان المحامي عمرو عبدالسلام، وكيل العقيد، تقدم، في 19 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، ببلاغ إلى النائب العام المصري، المستشار نبيل صادق، يطالب فيه بالتحقيق في واقعة القبض والإخفاء القسري لموكله، وإلزام النائب العام والأجهزة الأمنية بالكشف عن مكان احتجازه وتمكينهم من الاتصال به، والإفراج الفوري عنه في حالة عدم وجود اتهام ضده، وهو البلاغ الذي قيد برقم 19816 لسنة 2015 عرائض مكتب النائب العام.

وكانت سلطات مطار القاهرة الدولي ألقت القبض على العقيد طيار المتقاعد هاني شرف، يوم الأربعاء 18 نوفمبر الجاري، أثناء توجهه للسفر إلى روسيا لزيارة ابنته التي تدرس الطب في إحدى الجامعات الروسية.

 

 

*دعوات للتظاهر احتجاجًا على إرجاء امتحان الثانوية الأزهرية للعام المقبل

دعا عدد من طلاب الثانوية الأزهرية إلى تنظيم تظاهرة حاشدة أمام مشيخة الأزهر بالدرَّاسة احتجاجًا على قرار المجلس الأعلى للأزهر  الصادر اليوم بشأن إرجاء تطبيق امتحان طلاب الشهادة الثانوية الأزهرية في المواد التي رسبوا فيها إلى العام الدراسي 2016/2017، للمطالبة بتطبيق القرار على دفعة 2015.

وقال الطلاب: إن القرار يكلفهم إعادة سنة كاملة لمجرد أنهم رسبوا في مادة واحدة أو اثنين، معتبرين القرار تعسفي ضد الطلاب، مطالبين بإقالة عباس شومان وكيل الأزهر ومحمد أبو زيد الأمير رئيس قطاع المعاهد من مناصبهما لعدم عدم قدرتهم على إدارة المنظومة التعليمية بالأزهر.

وكانت نسبة النجاح في الثانوية الأزهرية بلغت هذا العام 28% للدور الأول و34% للدور الثاني.

 

 

السيسي ضحى بـ12 مليون مصري.. الجمعة 20 نوفمبر. . مصر تدخل مرحلة الخطر

تذاكر مجانية للقضاة والفقراء ليس لهم إلا الله

تذاكر مجانية للقضاة والفقراء ليس لهم إلا الله

السيسي ضحى بـ12 مليون مصري.. الجمعة 20 نوفمبر. . مصر تدخل مرحلة الخطر

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*حملة اعتقالات واسعة قبل ساعات من انتخابات برلمان السيسي

شنّت أجهزة الأمن الانقلابية قبل ساعات من انطلاق انتخابات برلمان السيسي في 13 محافظة يومي الأحد والإثنين، حملة اعتقالات واسعة، خاصة في محافظة القاهرة، التي تعد ضمن المحافظات التي ستجري فيها العملية الانتخابية.

وداهمت قوات الأمن عدداً من المناطق الشعبية، خاصة منشأة ناصر والدويقة وشبرا والساحل والزاوية الحمراء والشرابية وروض الفرج والبساتين وحلوان، بدعوى إجراءات أمنية من دون توجيه أي تهم للمقبوض عليهم، أو إحالتهم إلى النيابة للتحقيق معهم.

في المقابل، اشتكى الأهالي من تلك الإجراءات التي قامت بها قوات الشرطة خلال الساعات الماضية، مؤكّدين قيام القوات بالقبض على أولادهم، سواء من المنازل أم خلال الكمائن ليلاً، واستجوابهم بطريقة استفزازية، من دون إبداء السبب أثناء القبض عليهم.

كما شهدت محافظات عدّة بالوجه البحري، خاصة محافظات الدلتا التي ستجري فيها العملية الانتخابية، حملة أمنية مبكرة، كذلك محافظة الدقهلية، إذ اعتقل عدد كبير من شباب الجامعات بعد حصول عدد كبير منهم على إجازة إجبارية، بالتزامن مع العملية الانتخابية.

بالإضافة إلى ذلك، اعتقلت قوات الأمن 15 شاباً بمنطقة المنزلة، وشنّت عمليات مداهمة لعدد من المنازل لانتماء  أشخاص لجماعة “الإخوان”، لكن لم يتم إلقاء القبض عليهم، إذ لم يكونوا متواجدين حينها.
وفي محافظة كفر الشيخ، تم اعتقال 8 أشخاص، كما ألقت القوات، بالتعاون مع عناصر من جهاز الأمن الوطني، القبض على عدد من الشباب في محافظات الغربية والشرقية والمنوفية ودمياط والإسماعيلية والقليوبية.

إلى ذلك، وصف عدد من الناشطين حملة الاعتقالات الأخيرة، التي قامت بها القوات بالتزامن مع العملية الانتخابية، بأنها جزء من حملة يقوم بها النظام لوقف تحرك قوى المعارضة، واعتقالهم وتعذيبهم داخل السجون، مؤكّدين أن العنف أصبح ممنهجاً ضد الشباب بصفة خاصة، بعد اعتقال عدد منهم لا تتجاوز أعمارهم 18 عاماً.

وحذّر هؤلاء الناشطون من “ثورة شعبية” ستندلع خلال الأيام المقبلة، بسبب تلك الحملات، التي هي بدون سبب، والتي تستهدف منازل الأهالي في الساعات الأولى من الصباح، من دون أي حرمة للمنازل وللأطفال ولكبار السن.

 

 

*مقتل عائلة كاملة بـ”رفح” جراء قصف جيش الانقلاب لمنزلهم

كشفت مصادر حقوقية بسيناء، عن مقتل عائلة مكونة من “سيدتين وطفل”، إثر قصف جوى من قوات جيش الانقلاب على منزلهم بقرية “البرث” جنوب مدينة “رفح“.

وأوضحت المصادر أن طائرات (F16)  استهدفت منزل المواطن “سلمان الحسيسى، صباح اليوم الجمعة، ما أسفر عن مقتل عائلته (زوجته، وطفله، ووالدته)، في حين هرولت سيارات الإسعاف لموقع الانفجار، ونقلت الضحايا لمشرحة مستشفى رفح” المركزى.
وداهمت قوات أمن الانقلاب، العديد من المنازل داخل مناطق “رفح” و”الشيخ زويد” و”العريش”، بزعم وجود مخطط لتنظيم “بيت المقدس” لإفساد انتخابات الجولة الثانية من انتخابات برلمان العسكر.
وقتل 3 مواطنين، على يد قوات أمن الانقلاب التي اعتقلت نحو 99 مواطنًا في “العريش” و”بئر العبد”.
وبحسب مصادر أمنية، فإن القوات الانقلابية، استهدفت  منطقة “جرادة”، جنوب الشيخ زويد“، كما قتلت اثنين من المواطنين واعتقلت 4 آخرين في منطقة شيبانة، جنوب “رفح”.
كما أطلقت القوات الانقلابية النار على عدد من المواطنين بزعم أنهم إرهابيين”، في مدن آخرى بـ”العريش” و”رفح”  و”الشيخ زويد”، ما أسفر عن استشهاد 3 مواطنين، واعتقال 42 آخرين.
هذا وتواصل قوات أمن الانقلاب بالتعاون مع قوات الجيش، قصف منازل المواطنين في “رفح” و”الشيخ زويد”، بزعم وجود “عناصر إرهابية”.

 

 

*هيومن رايتس: تعذيب النائب “عمرو زكي” بسبب قوله “حسبنا الله ونعم الوكيل

أعلنت منظمة “هيومن رايتس مونيتور” أنها وثقت أحدث الانتهاكات بسجن العقرب عن طريق أسرة المعتقل النائب البرلماني السابق عن دائرة حدائق القبة المهندس عمرو محمد زكي محمد عبدالعال والبالغ من العمر 49 عاما.
وقالت في بيان لها الأربعاء، إنه “تم نقل ذكي إلى زنزانة التأديب بسجن العقرب الأحد الماضي،  لاعتراضه لفظا على المعاملة غير الآدمية التي يتلقونها في السجن بقوله (حسبنا الله ونعم الوكيل) ليتم نقله إلى زنزانة أشد بشاعة من تلك التي يقضي فيها فترة حبسه داخل زنزانة للحبس الإنفرادي منذ أن أكثر من عام، مع حرمان كامل من تلقي الزيارة سواء من الأهل أو من المحامين.
كما حملت “هيومن رايتس مونيتور” السلطات المصرية كل المسؤولية عن سلامته وأمنه، وطالبتها بسرعة إعادة محاكمته والإفراج الفوري عنه وعن جميع المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي ممن لم يتوفر ضدهم أية أدلة تدينهم من خلال محاكمة مدنية تتوفر فيها شروط المحاكمة العادلة.
واعتقل البرلماني السابق في شهر أكتوبر عام 2013 ليكمل أكثر من عامين داخل السجون، بعد أن وُجِهت له تهمٌ بالمشاركة في “فض رابعة العدوية” وهي القضية المقيدة برقم 15899 لعام 2013، والتي قَتلت فيها قوات الأمن المصرية والجيش معتصمين سلميين باستخدامها أسلحة ثقيلة ومحرمة دوليًا، ثم وجهت التهم للمعتصمين وقامت باعتقالهم ومحاكمتهم، ومنهم “زكي“.
قضى “زكي” شهوراً فى سجن “استقبال طرة” ثم تم نقله إلى “سجن ليمان طرةوأخيرا إلى “سجن العقرب شديد الحراسة” حيث قضى فيه أكثر من عام في حبس انفرادي، ومنعت عنه كافة الزيارات لأكثر من عشرة أشهر، لم يعلم فيها عنه ذووه شيئًا، ليسمح لأهله بزيارته مرتين فقط في شهر سبتمبر الماضي وتُمنع الزيارات عنه مرة أخرى.
ويعاني المعتقل السياسي من مرض السكري والضغط وقد أجرى عملية رباط صليبي في ركبته وعملية غضروف بالقدم الأخرى، كما أصيب سابقاً بجلطة في المخ وهو ما يجعله عرضة للإصابة بها في ظل منع الدواء أو تلقي الرعاية الطبية عنه، بالإضافة إلى سوء ظروف الاعتقال، التي يشتكي منها كافة المعتقلين.
قدمت عائلته عدة بلاغات منها اثنين إلى النائب العام وأخر إلى مصلحة السجون للمطالبة بزيارته وبالغاء حبسه الإنفرادي والسماح بنقله لمستشفى للعلاج، إلا أن جميع البلاغات التي قدموها قوبلت بالتجاهل التام ولم يتلقوا أي رد حتى الآن، بل زادت المعاملة السيئة ضده لتصل إلى نقله إلى زنزانة التأديب منذ يوم الأحد الماضي.
وبدورها تخشى “هيومن رايتس مونيتور” على صحة وسلامة “عمرو زكي”، حيث قامت بإرسال شكوى عاجلة إلى المقرر الخاص بالتعذيب وسوء المعاملة والفريق العامل المعني بالاعتقال التعسفي بالأمم المتحدة مطالبة فيها بالتدخل لمطالبة إدارة السجن والسلطات المصرية بنقله فورا إلى مستشفى طبي يتمتع بالرعاية الجيدة وبايقاف حبسه التأديبي وحبسه الانفرادي تمامًا، والذي يعد نوعا من التعذيب وسوء العاملة.

 

 

*نيابة الانقلاب تتهم معتقلي ذكرى “محمد محمود” بقطع الطريق

وجهت نيابتا الانقلاب بقصر النيل وعابدين برئاسة أحمد حنفي، تهم قطع الطريق والتجمهر وتعطيل المواصلات إلى  13 من متظاهري ذكرى محمد محمود، ممن تم اعتقالهم أمس أعلى كوبري أكتوبر.

ولفقت تحريات امن الانقلاب للمعتقلين، تهم الانتماء لحركة 6 أبريل وقطع طريق كوبري أكتوبر أثناء توجههم إلى ميدان التحرير، لإحياء ذكرى محمد محمود، فضلاً عن اتهامهم برفع لافتات مناهضة لدولة العسكر.

وأسماء المعروضين على نيابة عابدين: هي : أحمد محمد سعيد ، مصطفي إبراهيم ، كريم خالد فتحي ، محمد عبد الحميد . فيما يمثل أمام نيابة قصر النيل 9 شباب هم : محمد إبراهيم ، محمد علي نعمان ، سحر مندور ، أحمد سيد ، حمد دسوقي ، سيد محمد أحمد ، محمد إبراهيم أبو اليزيد ، محمد إسلام ، أحمد عصام .

وتعود أحداث ذكرى محمد محمود إلى  19 نوفمبر 2011، حيث اعتدت قوات العسكر على المتظاهرين في شارع محمد محمود والشوارع المحيطة بميدان التحرير، ما تسبب في وفاة وإصابة المئات من الثوار من مختلف القوى الثورية.

 

 

*حملة مقاطعة لسوبر ماركت ” ألفا ماركت ” بسبب الحجاب!

انتشرت عبر وسائل التواصل الاجتماعي دعوات لمقاطعة سوبر ماركت “ألفا ماركت” بالمعادي بسبب منع صاحبه للموظفات من ارتداء الحجاب خلال أوقات عملهن.

بدأت الحملة عن طريق تدوينة كتبتها إحدى المواطنات التي لاحظت عدم ارتداء أية موظفة للحجاب، رغم أن صورتها على بطاقة التعريف الخاصة بها بالحجاب، وحين سألت إحداهن عن السبب ذكرت لها أن صاحب محل يشترط عليهن خلع الحجاب قبل بدء العمل.

ولاقت الحملة رواجًا على الشبكة العنكبوتية التي أبدى عدد كبير من مرتاديها مشاركتهم في حملة المقاطعة تشجيعًا للحجاب، ومعاقبة لصاحب المحل على هذا التعسف غير المقبول في دولة يدين غالبية سكانها بالإسلام، ويرتدي معظم فتياتها الحجاب.

رفعت الحملة شعار “مش من حقك”، وتساءلت مطلقة الحملة: “معلهش هو احنا فين؟ وفي بلد إيه اللي متخليش واحدة محجبة تشتغل في سوبر ماركت؟؟ للدرجة دي بنذل المحتاج للشغل وللفلوس ونخليه يعمل اللي على مزاجنا وإذا كان عاجبك“.

وأضافت: “إيه العنصرية والتعنت ده؟ ومساواة إيه اللي بنطالب بيها الغرب لو احنا بنعمل كدة جوا بلدنا….حاسة بحرقة دم و عار إني معرفتش أعمللها حاجة”، لافتة إلى أنها أكدت لصاحب المحل أنه سيخسر بسبب هذا الإجراء نتيجة حملة المقاطعة التي بدأت تنتشر بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي بكثافة.

 

 

*تذاكر القطار مجانية للقضاة!

تدول نشطاء موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” صورة لإحدى تذاكر قطارات مصر والتي تُصرف مجانًا للقضاة أثناء استخدامهم للقطارات وتتحمل الدولة نفقات سفرهم.

وجاء في الصورة المؤرخة بتاريخ 16 نوفمبر الجاري، في القطار المتجه من الجيزة إلى الأقصر بالدرجة الأولى المكيفة أن التذكرة مخصصة لوزارة العدل، وأن سعر التذكرة “صفر” جنيه.  

تذاكر مجانية للقضاة والفقراء ليس لهم إلا الله

تذاكر مجانية للقضاة والفقراء ليس لهم إلا الله

 

*ميدل إيست بريفنج: تحت حكم السيسي .. مصر تدخل مرحلة الخطر

من المثير للسخرية أن عودة جماعة الإخوان المسلمين إلى المسرح السياسي في مصر لن يكون إلا نتيجة لأفعال نظام عبد الفتاح السيسي. انتشرت نكتة ساخرة بعد سقوط الرئيس مرسي على إثر الاحتجاجات الشعبية في يونيو 2013: على مدار 50 عامًا حاول عبد الناصر، السادات ومبارك هزيمة الإخوان المسلمين بلا جدوى، لكن الأمر تطلب سنة واحد فقط من حكم الرئيس مرسي.

لكن النكتة لم تنته بعد. فيبدو أن نظام السيسي يبذل قصارى جهده لمحو ما فعلة مرسي بكفاءة تامة. لقد حظي السيسي بكل شيء: دعم شعبي جارف، إرادة صادقة لجمع شتات البلاد، إرهاق عام من التظاهرات والاحتجاجات، معارضة إسلامية مصابة بشدة، ومساندة إقليمية واسعة. لكن ما كان ينقص السيسي هو الفهم العميق لكيفية إدارة المشهد الفوضوي، والخطة المفصلة لإعادة بناء البلاد في أقل وقت ممكن.

هناك 3 محاور رئيسية في المشهد: الشعب، آلة النظام الحاكم، والإخوان المسلمين. رفض الشعب مرسي لأنه لم يتمكن من تحقيق وعوده في تحسين الحياة اليومية، أو إصلاح الآلة الحاكمة، وإيقاف التداعي المستمر للخدمات العامة. ما كان يحتاجه السيسي هو العمل على هذه المناطق، بجدية وبسرعة. كان الشعب على استعداد للانتظار إن رأى محاولات ذات مصداقية لوضع خطة تعد ببعض النتائج الإيجابية وتدفعهم للتحلي بالأمل. لكن السيسي اختار تأجيل أي إصلاحات إدارية في سياق عدم إزعاج الآلة الحاكمة في حربها ضد الإخوان المسلمين وحلفائهم. كان هذا الاختيار خاطئًا، وكلّف السيسي جزءًا كبيرًا من شعبيته. لم يفهم السيسي الوزن النسبي والتفاعلات المتداخلة بين الأقطاب الثلاثة لمصر ما بعد مرسي.

لم يكن الاختيار سهلًا، لكن العقول المستنيرة فقط هي التي تدرك أنه لا تعارض بين إصلاح الآلة الحاكمة ومحاربة الإخوان. فإصلاح الآلة الحاكمة يحافظ على الدعم الشعبي الضروري لنجاح هذه الحرب، لكنه يتآكل الآن سريعًا. في الحقيقة فإن الشعب يعيد التفكير في رفضه التام للإخوان المسلمين.

لا أحد يستطيع القيام بمهمة إعادة تجميع النسيج المصري المفكك بلا أدوات مناسبة. إن كان الهدف هو إعادة بناء بلد شارفت على الانهيار، فإن الأداة الرئيسية هي الآلة الحاكمة، والعلم الرئيسي هو الإدارة السياسية، والسيسي لم يحظ بأي منهما. إن حله الرئيسي في محاربة الإخوان كان الشعب نفسه، وهذا الشعب اشترط في دعمه للسيسي أن يبذل جهدًا كبيرًا لإصلاح البلاد وتحسين المعيشة، وهو ما لم يحدث، ولم يقترب حتى أمل حدوثه في المستقبل القريب. فالأشياء تسير في الاتجاه المعاكس.

إن نقاط التماس بين النظام والشعب معروفة، فأي مصري يرى مصطلح “الدولة” في حياته اليومية من خلال العاملين بالخدمة المدنية، الخدمات العامة، قوات الشرطة، الأداء البيروقراطي والإداري، الأسعار والإعلام. إن كان هذا ما يراه المصريون في الدولة، فإن السيسي كان يجب عليه التساؤل عن وسائل تنظيم وإدارة الدولة. إن نقاط التماس هذه، التي تشكل إدراك الشعب لمفهوم الدولة، قد ازدادت سوءًا بشدة في العامين الماضيين.

للنجاح في مهمة معقدة مثل قيادة البلاد، فإن السيسي يحتاج إلى دعم سريع من صانعي المزاج العام: الطبقة الوسطى، وخاصة في المناطق الحضرية. لكن دعنا نرى مثالًا على جودة المسار الإعلامي المخاطب للطبقة الوسطى، ليظهر لهم أن هناك تغييرات. محرر بصحيفة مشهورة صرّح منذ عدة أيام أنه اكتشف “أخيرًا” السر وراء ارتداء السيسي للنظارات السوداء.

“الرجل يبكي كل ليلة لساعات طوال لأنه يشعر بمعاناة فقراء مصر”

هل من المفترض أن يقنع هذا المصريين أن السيسي شخص جيد؟ على الجانب الآخر، فإن الصحفيين الحقيقيين والمدافعين عن حقوق الإنسان، أمثال حسام بهجت، يتم اعتقالهم أو ترويعهم.

في تلك اللحظات العصيبة، فإن ما يجب أن يرتكز عليه الشعور السياسي للنظام هو الأمل. والأمل تولده الإدراكات والتجارب، لكنه لن يصمد بذاته طويلًا. يجب حقنه بانتظام بعلامات من التحسن، حتى المتواضعة منها. إن سقط الأمل، فإن المحافظة على بقاء النظام ستعتمد أكثر و أكثر على القمع.

لكن القمع سلاحٌ ذو حدين، خاصة في بلد مرّت بثلاثة أعوام من الطور الثوري. مصر ليست على حافة ثورة أخرى، لكنها تقترب من الحافة سريعًا، سريعًا جدًا. والوقت من ذهب في مثل هذه الحالات. إن قُدّر لانتفاضة ثانية أن تقوم، فإن العنف الناتج قد يهدد بانهيار شامل، مثلما حدث في سوريا. الإخوان المسلمون سيكونون الشيطان الأصغر والأخف.

من الواضح أن الآلة الأمنية في مصر لديها رؤية سطحية حول الوضع في مصر، تدفع بقطاعات واسعة من الطبقة الوسطى إلى معارضة السيسي. لكن هذه الآلة تعيش على تضخيم التهديدات وتضخيم الاستجابة لها بالتبعية. هذه الآلية لا تتضمن تحليلًا اجتماعيًّا سياسيًّا للتحديات على حقيقتها. إن العاملين في المجال الأمني قريبون جدًّا من الصورة إلى درجة عجزهم عن رؤية عناصرها في إطارها السياسي الحقيقي.

هكذا لا يجد السيسي أمامه إلا عصا القمع ليكتسب مزيدًا من الوقت. الأدوات الأخرى إما تحاكي نظرية النظارة السوداء، أو هي شديدة الفساد، عديمة الكفاءة. الرجل حسن النية، أتى ليحكم بلدًا لا شيء فيها يعمل كما يفترض به. إن المشكلة في مصر أكبر من تخيل المصريين أنفسهم. لكن لا شك أن السيسي يسير في الطريق الخاطئ. كان يجب عليه البدء في سنّ أدواته وتزييتها، وبعدها يأتي عزل أعدائه كمهمة سياسية متفهّمة. الأمن يأتي في المرتبة الثانية. هذا الترتيب تم الإخلال به ليس فقط في مواجهة العدو لكن أيضًا في الحفاظ على قاعدة الدعم الجماهيري.

إن النجاحات قصيرة المدى تم تقديمها كعلامات على جودة الإستراتيجية التي يتبعها النظام، لكنها في ذات الوقت علامات على الفشل. حرية الخطاب السياسي تم التعامل معها على أنها مشكلة، لا كأداة محتملة لتقوية النسيج المصري. أصوات المعارضة يستم إسكاتها بغير حاجة حتى وإن كانت تشير إلى إنعدام الكفاءة في آلة الحكومة. إن تشجيع النقد لأداء الدولة لا يُرى كأداة في سبيل إصلاحها.

لذا، يمكننا القول إن جماعة الإخوان لديها حليف قوي: حياد الحكومة والسيسي عن الطريق الصحيح، بغض النظر عما يقوله عن نفسه أو عن حكمه. والإخوان المسلمون يدعون الحكومة تعمل عملها هي في تحريك الشعب من أرضية دعم النظام إلى خانة المعارضة، والحكومة تفعل ذلك بكفاءة مثيرة للدهشة.

الإخوان المسلمون في منتصف الطريق الآن إلى إعادة التأهيل ونيل غفران نفس الشعب الذي طردهم من السلطة منذ عام ونصف. رأينا في الانتخابات البرلمانية الأخيرة علامتان غريبتان: الأولى أن الشعب امتنع عن التصويت. والثانية أن حزب النور السلفي الداعم للنظام، حظي على عدد مثير للسخرية من الأصوات. ويبدو أن الشعب المصري قد مارس نوعًا من الاحتجاج الصامت بامتناعه عن التصويت، وأن الإخوان المسلمين يحظون بما يحظون به من الدعم ليس فقط لأنهم إسلاميون، بل لأنهم المعارضة” المواجهة لنظام يحاول بكل جدية تنفير قاعدته الشعبية. لو كان الأمر متعلقًا بالإسلاميين فإن الشعب كان ليصوت للنور.

هل فات الأوان؟ ليس بعد. ما زال للسيسي قاعدة شعبية معقولة. لقد نُصِح بفعل خاطئ وهو ألا يشرح للمصريين الحجم الحقيقي لمشكلات اللحظة الوجودية. استمتع السيسي بشهر العسل، وقد حان الوقت لكي يخرج بنتائج، وهي غير موجودة.

بعد نكسة 1967، خرج عبد الناصر يشرح للشعب الحجم الحقيقي للكارثة، وطلب منهم المساعدة. قبل الشعب طوعًا أن يربط الأحزمة ويرشّد استهلاكه من الأطعمة لعدة أعوام. من الواضح أن مستشاري عبد الناصر يختلفون عن مستشاري السيسي كثيرًا.

لكن الطبقة المتوسطة هي التي ستحدد مستقبل مصر. يجب أن يخاطب النظام هذه الطبقة الاجتماعية الرئيسية إن أراد البقاء. ومخاطبتها تبدأ باحترام العقول والتوقف عن نظريات النظارات السوداء والبكاء. والمهمة الرئيسية هي إصلاح الآلة الحكومية. في شرق أوروبا، بدأ عام الإصلاح حينها بخطة لتغيير موظفي المراكز العليا والهياكل من الأعلى إلى الأسفل، وليس العكس. آليات المراقبة ومكافحة الفساد والمحسوبية أعطيت سلطات كاملة بداخل كل هيئة حكومية. لكن لكي ينجح هذا لابد أن تبدأ في احترام الشعب، وتتوقف عن رؤية أفراده كأشياء لا أشخاص.

مؤخرًا تسببت عواصف ممطرة في إغراق عدة مدن وقرى مصرية، لتقتل العشرات. سلطت المأساة الضوء على شلل الآلة الحكومية والخدمات العامة. أما كارثة الطائرة الروسية بشرم الشيخ فستعيق السياحة وتحرم الصناديق العامة من العملة الصعبة التي تحتاج إليها الدولة المصرية بشدة. يستمر إعلام الدولة في تفسيره الغبي لكل الأشياء السيئة على أنها “مؤامرة دولية على مصر”. يقول محلل عسكري “مرموق” لمشاهديه على شاشات التليفزيون أنه حتى العواصف والمطر يمكن ابتداعها” من قبل أجهزة المخابرات في الدول القوية.

يستعد الشباب المصري لموجة أخرى من الاحتجاجات في ذكرى 25 يناير. هذه الموجة لن تحقق الكثير لأن الشعب لم ييأس من السيسي بعد. ولكن إن استمر المسار الحالي للنظام، فقد تكون هذه الاحتجاجات تحضيرًا لشيء أسوأ بكثير.

لا يجب أن يأمل في زعزعة نظام السيسي، لأنه لا بدائل غير الفوضى الشاملة. لا يجب لأحد ألا يتمنى نجاح نظام السيسي، لأن فشله سيكون خبرًا سيئًا للغاية بالنسبة للمنطقة كلها. لا يجب أن يتمنى أحد مزيدًا من عدم الاستقرار، لأن آخر ما يحتاجه الشرق الأوسط هو سوريا جديدة. إن انهيار مصر قد يبدأ حقبة جديدة من العنف في قلب الشرق الأوسط. لكن يجب على أحدهم أن يقنع الدولة المصرية بكل هذا، لكي يتمكن السيسي من السيطرة على الدولة.

إن الوقت ينفد، وبسرعة.

 

*هلع في الإسماعيلية بسبب “الالتهاب السحائي”

حالة من الهلع تجتاح محافظة الإسماعيلية، بعد تداول أنباء عن انتشار مرض ” الالتهاب السحائي “، ووجود عدد من حالات الوفاة بالمرض القاتل وسط تعتيم داخل مديرية الصحة بالإسماعيلية .

وتفجرت القضية داخل محافظة الإسماعيلية بعد وفاة طبيبة داخل المحافظة، عقب إصابتها بالالتهاب السحائي على اثر مشاركتها في إحدى القوافل الطبية .

وقال الدكتور ” هشام الشناوي ” وكيل وزارة الصحة بالإسماعيلية: إن الوفاة عادية، وأنه لا يوجد عدوى والوضع مستقر من الناحية الطبية داخل المحافظة ولا يوجد ما يدعو للقلق .

وأضاف في تصريحات صحفية، أن معدلات الإصابة بالمرض منخفضة للغاية، محذرًا من تداول شائعات لا أساس لها من الصحة عن انتشار المرض .

وتم تقصي الموضوع المثير للقلق داخل محافظة الإسماعيلية، والذي دفع بعض المواطنين للتوجه للبحث عن التطعيمات ضده .

التحاليل تؤكد إصابة عدد من الأشخاص بمرض ” الالتهاب السحائي، إضافة إلى تذكرة دخول عدد من الأشخاص بالمرض إلى مستشفيات الإسماعيلية، تؤكد أن الكشف أكد إصابة هؤلاء المرضى بالمرض القاتل .

ودفعت الشائعات بعض الأهالي للبحث عن التطعيم ضد المرض سواء في أي من الوحدات الصحية أو من الصيدليات الخاصة تخوفًا من الموضوع .

وقال رامي العملة ” أحد أهالي المحافظة: إنه توجه بصحبة أبنائه وزوجته للحصول على التطعيم ضد مرض الالتهاب السحائي خوفاً من انتشار المرض .

وكلف التطعيم مبلغ 85 جنيه للفرد الواحد من عائلته، بينما ظهرت شكاوى بعد ذلك على شبكات التواصل الاجتماعي بسبب غلاء المصل في بعض صيدليات الإسماعيلية .

ونشر الدكتور عمر أبو المجد طبيب امتياز بمستشفى الجامعة في الإسماعيلية على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، تأكيد بوفاة أكثر من 6 حالات مصابة بالمرض، منها حالة لطفل في عمر ثلاثة أشهر، وأضاف أن ثلاث حالات أخرى خرجت من المستشفى ولا يعلم أحد مصيرهم، فيما لا توجد أي إجراءات للوقاية من المرض أو انتباه من أي مسئول .

واستطرد أبو المجد، يفترض توزيع كمامات من نوع “  N95  ”   للوقاية، إضافة إلى توفير اللقاح، مشيراً إلى أن الأطباء مستمرة بعملها رغم كل الظروف .

كانت داليا محرز ” طبيبة ” بالإسماعيلية قد وافتها المنية يوم الخميس 5 نوفمبر الماضي على اثر تعرضها للالتهاب السحائي الوبائي بحسب تقرير الوفاة والتحاليل .

ونظم العشرات من أطباء الإسماعيلية وقفة احتجاجية بالمستشفى العام يوم السبت 7 نوفمبر الماضي للمطالبة بالحقوق الخاصة بالدكتورة المتوفية، وقالت الدكتورة دينا محرز شقيقة الدكتورة المتوفية، أن الهدف من الوقفة ليس واقعة ” داليا ” فقط بل تعديل المنظومة حتى لا تنهار الخدمات الصحية بمصر .

وأضاف زوج الدكتورة المتوفية، أنه تفاجئ برد فعل المسئولين ووزارة الصحة، مضيفًا أن محرز تلقت العلاج على نفقتها دون تقديم أي منافع لها بسبب عملها .

واستطرد الزوج قائلًا: لقد قدرني الله على الإنفاق لكن ماذا إن كانت الواقعة مع شخص غير قادر، لا يمكن أن يكون بدل العدوى 19 جنيه ولا يوجد أي منافع فما فائدة الطب وهو ما سينعكس على الأطباء وسيؤدى لوجود إهمال في أرواح المرضى .

تقرير الوفاة وتحاليل تثبت أن داليا محرز الطبيبة الشابة بالإسماعيلية ماتت بسبب الالتهاب السحائي، وهو ما أكد أطباء زملائها أنه لا يمكن أن تصاب به إلا من خلال العمل .

فيما أكد جميع الأطباء أن محرز التقطت المرض نتيجة عدوى بعد مشاركتها في قافلة طبية بالإسماعيلية، وهو ما يعنى أن المرض عدد أكبر من الناس أصيبوا به .

وأكدت حملة “عايزين حقنا” للأطباء، أن فترة حضانة المرض تمتد إلى أسبوعين وتكون الأعراض هي الآم الرقبة وارتفاع درجة الحرارة  فقدان الوعي .

 

 

*كارثة جديدة تضرب قطاع الشحن الجوى في مصر

كارثة اقتصادية جديدة حلت على قطاع الطيران المدنى فى مصر، لكنها فى هذه المرة تطال صناعة الشحن الجوى التى يقوم عليها ما يقارب 146 شركة شحن جوى، تنقل من خلال شركاتها العديد من السلع والبضائع والتى تعد بمثابة جسر بين الشركات والمصانع المصرية وبين مستوردى بضائع تلك المصانع.

 وقال أحد أصحاب شركات الشحن الجوى، الذى رفض ذكر اسمه، وفقا للـ”اليوم السابع، إنه فوجئ هو وغيره من الشركات العاملة فى مجال الشحن الجوى برسالة من خلال البريد الإلكترونى” مفاداها، أن كلا من شركات مصر للطيران وأير فرانس تعتذر عن نقل الشحنات التى كان قد جرى الاتفاق على تسفيرها عبر الطائرات الخاصة بالشركتين واللذين تخرجان من الأجواء المصرية. وأوضح أن الطائرات الخاصة بالركاب بعد تحميل الركاب وحقائبهم كان يتواجد مكان يتسع إلى حوالى “4 بليت” والتى تزن تقريبا حوالى من 4 إلى 12 طنا، وكان يتم استغلال تلك المساحة فى شحن بضائع المصانع المصرية للخارج، مثل المنسوجات التى تصدر إلى أوربا وأمريكا، فضلاً عن تصدير بعض المنتجات الزراعية التى يزداد الطلب عليها فى تلك الفترة نظراً للطقس السيئ فى بعض الدول المستوردة لتلك المنتجات، ويطلق على هذه الفترة “السيزون”، والتى تبدأ من أكتوبر إلى ديسمبر، وأحيانا تطول المدة إلى فبراير من العام التالى.

 وأضاف: “فوجئنا بعد التداعيات المترتبة على حادث سقوط الطائرة الروسية، وقبل الإعلان عن التقرير الذى يؤكد بالقطع السبب الحقيقى لسقوط الطائرة بقيام مجموعة من الشركات الأجنبية هى أليطاليا والـKLM وأير فرانس بالإضافة إلى شركة مارتن أير وهذه الشركات مملوكة للمجموعة الهولندية، برفض شحن أى بضائع على طائراتهم خصوصا المتجه إلى الولايات المتحدة الأمريكية وكندا والذى يعدن أكبر الأسواق التى يذهب غليها المنتجات المصرية“.

 وتابع: “بعد ذلك فوجئنا بزيارة من لجنة TSA والمعنية بالأمن فى مجال نقل البضائع والشحن وبعد تفقد سير العمل داخل مطار القاهرة وتفتيشهم على كافة مراحل سير عمليات التعامل مع نقل البضائع وإجراءات السلام والأمانة الخاصة بهم، فوجئنا بأن التقرير الصادر من اللجنة وردت به عبارة تسببت فى كارثة لقطاع الشحن الجوى بمصر ” IGNOR “، وهذه العبارة تعنى حظر أية تصدير لبضائع عبر طائرات نقل الركاب، ولم يتوقف الأمر على ذلك بل جاءت الطامة الكبرى عن طريق بفرض اللجنة حزمة من الإجراءات لنقل البضائع خلال طائرات الشحن الجوى“.

 وأشار إلى أن الشروط والإجراءات التى فرضتها لجنة TSA، هى أنه لابد أن تمكث البضاعة المرسلة فى مطار القاهرة لمدة 48 ساعة ثم فى دولة الترانزيت 48 ساعة أخرى ثم فى أمريكا دولة الوصول 48 ساعة ثالثة، كما تتضمن الشروط وجود تفتيش عبر الكلاب البوليسية بالإضافة إلى تفتيش يدوى كذلك لابد من وجود أجهزة إسكان حديثة وهى التى تكشف ليس فقط المعادن لكن المواد البلاستيكية لأن هناك أدوات مصنوعة من البلاستيك ممكن يتم استخدامها لعمليات عدائية، والشرط الأخير أن تكون كافة الخطوات السابقة مسجلة عبر شاشات متصلة بشبكة الإنترنت الدولية فى كل من أوربا وأمريكا ليتسنى لمكاتب لجان الأمن والسلامة متابعة الشحنات بالصوت والصورة بدأ من وصولها إلى المطار للشحن مرورا بمرحلة التخزين وصولاً إلى مرحلة الترانزيت وأخيراً الوصول إلى مرحلة نهاية الرحلة إلى البلدان التى تسافر إليها“.

 وفى سياق متصل، قال أحد كبار العاملين فى مجال الشحن الجوى لـ”اليوم السابع، أن التأخر فى تنفيذ هذه الحزمة من الإجراءات سيجعل مصر للطيران الناقل الوطنى يفقد الكثير من الدخل بالنسبة لشركات الشحن الجوى، لأنه لم يتم صدور قرار بما سيتم اتخاذه لتنفيذ التعليمات المطلوبة من جانب اللجنة المختصة، ومن الممكن أن تسارع إحدى شركات الشحن المنافسة فى تنفيذ حزمة الإجراءات، وبالتالى تفوز بكعكة سوق الشحن وتحتكره ويزداد خسارة مصر لأن الأمر يتعلق ببضاعة لابد من تسفيرها فورا، وإلا تتعرض الشركات لغرامات تأخير تطول الشركات سواء الناقلة أو المصدرة أو وكيل الشحن.

 وكشف عن مفاجأة أخرى هى أن هناك بعض الشركات والعلامات التجارية الكبيرة المتواجدة فى الخارج متعاقدة مع عدة مصانع فى مصر لتنفيذ خطوط إنتاج مطلوبة فى الخارج وهى تساعد وتساهم بشكل كبير فى تشغيل مصانع وتوفير فرص عمل وهذه الشركات ملتزمة بمواعيد تسليم طلبيات بمبالغ ضخمة وعندما تجد أن ثمة إجراءات وتأخير فى وصول الشحنات الخاصة بهم فإنهم فورا سيبحثون عن دولة بديلة تستطيع أن تلبى احتياجاتهم وبالتالى تخسر مصر موردًا هاما من موارد الاقتصاد وتوفير العملة الصعبة للبلاد.

 وكانت شركة “مصر للطيران” أصدرت بيانا إعلاميا الخميس الماضى، جاء فيه أنه بناء على توصيات وفد سلامة النقل الأمريكى الذى زار القاهرة الأسبوع الحالى فإنه سيتم تعليق سفر شحنات البضائع الكبيرة على طائرات الركاب المغادرة من القاهرة إلى كل من نيويورك وكندا اعتبارًا من اليوم والاكتفاء بتحميل حقائب الركاب، وهو الإجراء الذى تم تطبيقه على عدة دول تسير رحلاتها المباشرة إلى الولايات المتحدة فى الفترة الأخيرة.

 وأعلنت أن وفد لجنة ” TSA” تفقد إجراءات الأمن بمطار القاهرة الدولى لتأمين الركاب والحقائب والطرود ونقل البضائع على الرحلات المتجهة إلى الولايات المتحدة، وأثنى على تطبيق التدابير الأمنية على رحلات مصر للطيران، كما تم الاتفاق على الإجراءات الإضافية التى سيتم تفعيلها كإجراءات احترازية على الرحلات المباشرة المتجهة إلى الولايات المتحدة، وذلك بعد التنسيق بين مختلف الجهات المعنية.

 

 

*مُحامي ”حسين سالم”: تقدمنا بطلب للتنازل عن 75% من ثروة موكلي لصالح مصر

قال الدكتور محمود كبيش، محامي رجل الأعمال حسين سالم، إنه تقدم بطلب للتنازل عن 75% من ثروة حسين سالم لصالح مصر.

وتابع كبيش: “من يعرف هذا الرجل يجد أن مشروعاته كلها استراتيجية، فهو يحب مصر وتاريخة يشهد بذلك“.

وأضاف مُحامي حسين سالم، خلال مداخلة هاتفية في برنامج “90 دقيقة”، المذاع على قناة “المحور”، أن حسين سالم سيتنازل عن ثروته من أجل توفيق أوضاعه مع الدولة ، حيث أنه يشعر بالقهر والظلم من تعدد البلاغات والمحاضر المقدمه ضده.

وأشار كبيش، إلى أن موكلة يُعد الوحيد من رجال الأعمال الذي قرر أن يتنازل على هذا الكم الهائل من الأموال لصالح الدولة – على حد قوله.

 

 

*موظفون يستعدّون لمقاضاة الحكومة بشأن قانون الخدمة المدنية

أطلق آلاف الموظفين في مصر ائتلافا لإسقاط القانون الجديد للخدمة المدنية، وذلك في إطار سلسلة من الخطوات التصعيدية التي ينوي الائتلاف، المكوّن حتى الساعة من 7800 عضو، القيام بها للرد على إقرار مجلس الوزراء اللائحةَ التنفيذية لهذا القانون في مطلع الشهر الجاري.

وأعلن منسقو الائتلاف عن تنظيم لقاء جماهيري، غداً السبت، في حديقة الطفل بمدينة طنطا، لاختيار لجنة تمثل الموظفين الرافضين للقانون بالتفاوض مع محامين بخصوص مقاضاة الحكومة وإثبات عدم دستورية القانون، على أن يكون أعضاء اللجنة معنيين بجمع التوكيلات والمبالغ المقررة للمحامين.

من جانب آخر، دعت النقابة المستقلة للعاملين في هيئة النقل العام إلى إضرابٍ عن العمل مطلع يناير/ كانون الثاني المقبل، داخل المقر الرئيس للهيئة في منطقة الجبل الأحمر بمدينة نصر، شرق العاصمة المصرية القاهرة. وطالبت النقابة بالتعاون عن طريق المفاوضات لإيجاد حلول قبل الإضراب العام، وفق ما تم الاتفاق عليه في جلسة الحوار مع وزير القوى العاملة جمال سرور يوم 29 سبتمبر/ أيلول الماضي.

وأكدت أن العاملين في هيئة النقل العام يبحثون عن زيادة الإنتاج وخدمة المواطن في عملية الانتقال داخل القاهرة الكبرى بأجر زهيد يستطيع المواطن دفعه أو الحصول على خدمة مميّزة، بعيدًا عن شركات النقل الجماعي التي تنافس في تقديم الخدمة.

وقال طارق بحيري، رئيس الوفد المفاوض باسم العمال، نائب رئيس النقابة المستقلة للعاملين بهيئة النقل العامة، إن العاملين بانتظار موافقة شرطة هيئة النقل العام على الإضراب، وذلك بمشاركة العاملين بـ”جراج” نصر وفتح والإدارة العامة للهيئة والورش الإنتاجية، لكن الأخيرة ستشارك بعدد محدود، بعد رفض رئيس الهيئة كل عروض التفاوض مع العاملين.

ولفت إلى أن أعداد المشاركين في الإضراب ستكون أكبر من أعداد العاملين المشاركين في الوقفة الاحتجاجية التي نُظمت يوم السبت الماضي أمام نقابة الصحافيين.

ويطالب المحتجون بإعادة تبعية هيئة النقل العام لوزارة النقل بدلًا من محافظة القاهرة، وصرف الأجر الكامل طبقا للوائح والنُظُم والقوانين المنظمة للعمل داخل الهيئة مع تغيير اللوائح الخاصة بالهيئة، واشتكى بعض سائقي الهيئة من عدم وجود قطع غيار بعض السيارات.

 

 

*كارثة .. السيسي ضحى بـ12 مليون مصري بواسطة “السوفالدي

نشر موقع “البوابة نيوز” الداعم للانقلاب العسكري تقرير بعنوان (عملية قتل 12 مليون مريض “سي” بـ”السوفالدي”) تحدث فيه عن كارثة العلاج الذي قال عنه نظام السيسي أنه أمل المصريين في الشفاء من فيروس “سي“.

كما ذكر التقرير أن معهد بريطانيا للصحة والمعهد الأمريكي للأمراض المعدية، قد أكدا أن العلاج يؤدي لحدوث انتكاسة وعودة فيروس «سى» للمرضى، كما أوصوا بعدم استخدامه نهائيا .. إلى نص التقرير :

السوفالدى” حلم الشفاء الخاص بـ12 مليون مريض كبد في مصر، تحول إلى «خدعة» كبرى، بداية من عدم صلاحية العقار مرورًا بالصفقة التي بلغت 2 مليار جنيه، وروجت لها وزارة الصحة والمسئولون في اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية، ممن باعوا الوهم للمرضى

وأكدوا نجاح العقار في تحقيق نسب شفاء وصلت إلى 90%، وانتهاءً بالإعلان عن حدوث انتكاسة لمرضى فيروس «سى» بعد العلاج بـ«السوفالدى»، وأعقب ذلك إلغاء العلاج الثنائى والثلاثى، لأنه لا يلائم المرضى المصريين.

التضارب جعلنا نبحث عن المستفيد من تدهور حال المرضى، وتحولهم إلى كائنات محطمة نفسيا لا حول لها ولا قوة، بعد أن «هلل» المسئولون في وزارة الصحة من خلال وسائل الإعلام للدواء الجديد صاحب المفعول «السحرى»، ثم عن المسئول عن تحول المصريين لفئران تجارب خاصة بشركات الدواء الكبرى، إضافة إلى الإجابة عن التساؤل حول من أدخلوا الصفقة بمليارات الجنيهات، رغم وجود تقارير وأبحاث عالمية تسبق استيراد «السوفالدى» أو تصنعيه، تثبت أن هذا العقار بلا فاعلية مع الجيل الرابع للمرض المنتشر في مصر، والأخطر من ذلك أن التعامل الخاطئ عبر استخدام هذا العقار تسبب في تحور الفيروس، وخلق جيل جديد منه لا يمكن علاجه، وهو ما يهدد حياة ملايين المصريين.

الغريب في الأمر أن المسئولين قالوا إن الشركة المنتجة لـ«السوفالدى»، وبعد المفاوضات باعت الدواء لمصر بـ1% من ثمنه الأصلى، لنكتشف بعد ذلك أنها أكذوبة، وأن البروتوكول الموقع شمل سعر البيع لكل الدول النامية، ولم يخصص للسعر في مصر.

العقار غير صالح

المسئولية في هذا الأمر شملت وزير الصحة السابق عادل العدوى، ورجال اللجنة الخاصة بالفيروسات الكبدية، وإدارة تسجيل الدواء بوزارة الصحة، إذ كانت البداية من خلال منظمة الصحة العالمية والمؤتمرات التي نشرت جميع الأوراق البحثية حول أدوية فيروس «سى» الجديدة، والتي أثبتت عدم جدوى العلاج الثنائى والثلاثى مع «السوفالدى» للجيل الرابع المنتشر في مصر، وحسب التقارير، فإن نحو ١٢ مليون مريض كبدى في مصر حسب إحصائيات منظمة الصحة العالمية، ونسبة مرضى الفيروس ٢٢٪ من المصريين، وهى من أكبر النسب على مستوى العالم، ما جعل شركات الأدوية الكبرى تعتمد على مصر ودول الشرق الأوسط في تسويق الأدوية الخاصة لمكافحة الفيروس الكبدى، وعلى الفور شكل المسئولون بوزارة الصحة لجنة قومية لمكافحة الفيروسات الكبدية، وهى تمارس عملها منذ عام ٢٠٠٤.

بدأت شركات الدواء العالمية منذ عشر سنوات تقريبا في ابتكار أدوية تعمل بشكل مباشر على فيروس «سى» للقضاء عليه نهائيا،

وذلك بعد فك شفرة جين فيروس «سى» الذي ثبت أنه يحتوى على ثلاثة بروتينات رئيسية مسئولة عن رحلة تكاثره في جسم الإنسان، ومن هنا بدأت الشركات ابتكار أدوية توقف هذه البروتينات، ومن ثم إيقاف الفيروس والقضاء عليه.
ويحتوى الشريط الجينى للفيروس «RNA» على ثلاثة بروتينات مسئولة عن تكاثره، وهى «NS٥A وNS٥B وNS٣/٤»، ويفضل إغلاق ٢ على الأقل منها حتى نضمن القضاء نهائيا على الفيروس، وبدأت الشركات تعلن عن نتائج التجارب الأولىة لأدويتها بداية من ٢٠١٠، وكانت نتائج تبشر بقرب الوصول لأدوية فعالة ونهائية للقضاء على الفيروس.

“دوس” و”عصمت” في جلياد

شركة جلياد للعلوم، أعلنت في نوفمبر ٢٠١١ شراءها شركة أمريكية تسمى «فارماسيت» كانت قد اكتشفت عقارين للقضاء على فيروس «سى» بشكل مباشر، وهما «السوفالدى والهارفونى»، كانا في مراحل التجارب الأخيرة، وأعلنت «جلياد» في تفاصيل الصفقة أن «السوفالدى» لا يستخدم وحده، بل يتم استخدامه مع حقن «الإنترفيرون» وأقراص «الريبافيرين»، ومحتمل طرحه في الأسواق في عام ٢٠١٣، أما عقار «الهارفونى» فيستخدم وحده للقضاء على فيروس «سى» ويحتمل طرحه في الأسواق عام ٢٠١٤، وهو ماحدث بالفعل، ويعمل «السوفالدى» على إيقاف بروتين واحد من بروتينات التكاثر بالفيروس وهو «NS٥، أما «الهارفونى» يعمل على إيقاف ٢ بروتين من بروتينات الفيروس «NS٥A وNS٥، لأنه يحتوى على مضادين للفيروس في قرص واحد، أحدهما «السوفالدى» ولذلك يستخدم بمفرده.

الشركة المصنعة لـ«السوفالدى» لمن لا يعرف شركة مريبة اسمها «جلياد» للعلوم «Gilead Sciences»، أنشئت عام ١٩٨٧ بولاية كاليفورنيا، وهى من الشركات المثيرة للجدل بالولايات المتحدة الأمريكية، حيث تولى رئاسة مجلس إدارتها دونالد رامسفيلد، وزير الدفاع الأمريكى الأسبق في الفترة من ١٩٩٧ إلى ٢٠٠١، الذي وجهت إليه العديد من علامات الاستفهام من مراقبين أمريكيين، خاصة مع امتلاكه نصيبًا من الشركة يقدر من ٥ إلى ٢٥ مليون دولار، ومن علامات الاستفهام المرتبطة أيضًا باقتران اسم رامسفيلد بشركة «جلياد»، هو صدور قرار من الكونجرس الأمريكى يوليو ٢٠٠٥، بشراء عقار «التاميفلو» بما يقدر بـ ٥٨ مليون دولار، لعلاج القوات الأمريكية بمختلف أنحاء العالم، وهو ما رفع قيمة السهم الواحد للشركة من ٣٥ إلى ٤٧ دولارًا، مما جعل رامسفيلد أغنى وزير بحكومة الرئيس الأمريكى الأسبق جورج دبليو بوش، خلال تلك الفترة، ولك أن تعرف أن رئيس اللجنة العامة لفيروسات الكبد، وحيد دوس، والدكتور جمال عصمت عضو اللجنة واستشارى الكبد أعضاء في لجنة أبحاث هذه الشركة!
قبل البدء في استخدام عقار «السوفالدى» بأيام، طرحت شركة جانسن عقار «أوليسيو» في نوفمبر ٢٠١٣، الذي يعمل على إيقاف أحد بروتينات التكاثر «NS٣/٤»، بخلاف البروتين الذي يعمل عليه «السوفالدى»، لذلك كان يجب التعاقد مع الإثنين معا في نفس التوقيت واستخدامهما معا للقضاء على الفيروس بشكل نهائى بدون حقن «الإنترفيرون» المضرة لصحه المريض، إضافة إلى أن الشركة أعلنت عن تجربة العلاج الثلاثى «سوفالدى، ريبافيرين، إنترفيرون»، على ٢٨ مريضا فقط من مرضى فيروس «سى» الجين الرابع الموجود في مصر، وهو عدد غير كاف للحكم على فاعلية وكفاءة العلاج، وأعلنت عن نتائج شفاء ٢٧ مريضا من الـ ٢٨، لكنها لم تعلن عن نتائج الشفاء النهائية بعد مرور ٦ شهور من انتهاء العلاج، وهى الفترة التي تحدث خلالها الانتكاسة وعودة الفيروس نشطا مرة أخرى.

وفى فبراير ٢٠١٤، عقدت شركات الأدوية الأجنبية المخترعة لأدوية فيروس «سى»، بروتوكول تعاون لعلاج مرضى الفيروس حول العالم بأسعار مخفضة، على أن يتم توريد الأدوية للدول النامية، ومنها مصر بسعر ١٪ من أسعارها في أمريكا.

وفى إبريل ٢٠١٤، أعلن مركز الأبحاث والدراسات «DSM» عن وفاة ١٩ مريضا ودخول ٤٨ آخرين للعناية المركزة من أصل ٤٠٧ مرضى استخدموا العلاج الثنائى «سوفالدى + ريبافيرين»، فيما أعلن المركز عن آثار جانبية حدثت للمرضى، لم تذكرها شركة «جلياد» في نشرة «السوفالدى»، وطالب المركز الشركة ومنظمة الغذاء والدواء «FDA» بمراجعه النشرة وإضافة التحذيرات الجديدة التي رصدها المركز خلال التجربة.

توصيات بعدم استخدام العلاج الثنائى

وفى نوفمبر ٢٠١٤ أوصى المعهد القومى البريطانى للصحة بعدم استخدام العلاج الثنائى لمرضى الجين الرابع الموجود في مصر، ورغم التحذيرات تم تداوله في مصر علما بأنه لا توجد تجارب لهذا الجين بالخارج، كما ذكر المعهد أيضا أن الشركة لم تقدم دراسات كافية على استخدام العلاج الثنائى والثلاثى على مرضى الجين الرابع المنتشر في مصر، وأعلن عن تجربة للعلاج الثنائى «سوفالدى» مع «ريبافيرين» لمدة ٦ شهور، على ٢٤ مريضا، وفى نهاية العلاج تم شفاء ٢٣ مريضا من ٢٤، لكن بعد شهور من انتهاء العلاج عاد الفيروس مرة أخرى لـ ١٠ من المرضى بنسبة انتكاسة ٤٠٪.

ومن واقع المستندات التي حصلنا عليها، نصت النشرة الخاصة بـ«السوفالدى» المعتمدة من المنظمات العالمية والـ«FDA» على استخدام العلاج الثنائى «سوفالدى وريبافيرين» للجين الثانى والثالث فقط من فيروس «سى» عكس استخدام الجين الرابع في مصر.

وفى أغسطس ٢٠١٤، طرحت شركة «بريستول ماير سكويب» دواء «داكلنزا» الذي يغلق «NS٥أحد أهم إنزيمات الفيروس المسئولة عن تكاثره، ويستخدم مع «السوفالدى» لإغلاق إنزيمين من الثلاثة المسئولين عن التكاثر، ما يقلل فرص حدوث الانتكاسات، لكن لم تلتفت لذلك اللجنة المسئولة عن أمراض الكبد في مصر.

تقارير الانتكاسة

صدر تقرير في أغسطس ٢٠١٤، يقول إن المعهد القومى للأمراض المعدية بأمريكا، أعلن عن حدوث انتكاسة وعودة فيروس «سى» للمرضى الذين تم علاجهم بالعلاج الثنائى «سوفالدى + ريبافيرين» بنسبة تصل إلى ٣٠٪ من المرضى الذين تم شفاؤهم، وثبت حدوث تحور للفيروس لأحد المرضى المنتكسين بسبب استخدام مضاد فيروس مباشر واحد، وهو «السوفالدى» الذي يغلق بروتين واحد من الثلاث بروتينات المسئولة عن تكاثر الفيروس، ما أتاح فرصة لعودة الفيروس بعد الشفاء وانتهاء العلاج، لأن «الإنترفيرون والريبافيرين» لا يعملان على إغلاق هذه البروتينات، ويعملان بشكل غير مباشر على الفيروس.
كما طرحت شركة «جلياد» دواء «هارفونى» الذي يحتوى على مضادين للفيروس في قرص واحد، ويستخدم منفردا في القضاء على الفيروس في خلال شهرين للحالات البسيطة، و٣ شهور في الحالات المتقدمة من المرض في أكتوبر ٢٠١٤.
وبعد عرض كل هذه الوثائق ونتائج الأبحاث العالمية التي كان يعلم بها أعضاء اللجنة في مصر، أصر المسئولون في وزارة الصحة على استيراد عقار «السوفالدى» وعلاج المصريين به في التوقيت نفسه.

والسؤال هنا.. لماذا لم نتعاقد على «أوليسو» أو «داكلنزا» في نفس الوقت، ونستخدم أحدهما مع «السوفالدى» بدلا من استخدام «الريبافيرين» و«الإنترفيرون»؟، لماذا لم تستورد اللجنة «الهارفونى» الذي يستخدم كوحدة مما يقلل تكاليف العلاج الثنائى الذي يحتاج لـ٦ شهور، والثلاثى الذي يحتاج حقن «الإنترفيرون» الباهظة الثمن علما بأن «الهارفونى» يؤخذ منفردًا عن طريق الفم مرة واحدة في اليوم، حسب ما نشرته منظمة الصحة والغذاء العالمية في العاشر من أكتوبر لعام ٢٠١٤؟
رغم أن التوصيات الأمريكية الجديدة كانت قد وضعت العلاج الثنائى والثلاثى لـ«السوفالدى» لعلاج فيروس «سى» الجين الرابع في مؤخرة القائمة، وهذه التقارير كان يعلمها القاصى والدانى فمن المسئول عن تحويل الـ١٢ مليون مريض إلى فئران تجارب تخضع لابتزاز مافيا الدواء العالمى، وأهدر مليارات الدولارات على أدوية تتسبب في قتل المصريين.. هل هناك مخطط من المسئولين في «الصحة» لإجبار المرضى والترويج لـ«السوفالدي»؟ هذا ما نجيب عنه بالمستندات.

جيل جديد من المرضى

من خلال نشرة من المعهد القومى للكبد بكندا صدرت في ديسمبر ٢٠١٤، أوصت باستخدام «الهارفونى أو كيوريفو» لعلاج الجين الرابع المنتشر في مصر، ولم توص بالعلاج الثلاثى أو الثنائى الذي جلبته اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات للمرضى في مصر، وكذلك الأبحاث والتوصيات التي صدرت من مؤتمر الجمعية الأوربية لأمراض الكبد السنوى الذي عقد في إبريل ٢٠١٥، التي أوصت بـ«الهارفونى وكيوريفو» لعلاج الجين الرابع، وكذلك «سوفالدى + أوليسيو» أو «سوفالدى + داكلنزا»، والاستغناء عن حقن «الإنترفيرون»، ووضع العلاج الثنائى لعلاج الجين الثانى والثالث فقط، وليس الرابع، ووضع العلاج الثلاثى بحقن «الإنترفيرون» كعلاج بديل في حال عدم توافر الأدوية الأخرى.

وحسب ما أكدته التقارير، فإن العلاج الخاطئ يتسبب في تحور الفيروس لدى المرضى، مما يخلق جيلا جديدا من المرضي، كما أكدت توصيات المؤتمر الخاص بالجمعية الأوربية أن المنتكسين ممن فشل معهم العلاج الثنائى أو الثلاثى يحتاجون للعلاج بالأدوية الحديثة، لكن لمدة ٢٤ أسبوعا (٦ شهور وليس ٣ شهور كالمريض العادي)، إذا كانوا مصابين بالتليف، وهم أغلب المرضى المصريين وخاصة المنتكسين، ما يزيد من تكلفة ومدة العلاج للضعف، وبذلك يصبحون ومعهم الدولة عرضة لابتزاز شركات الدواء العالمية، لأنهم باختصار بعد عدة شهور سيقومون باختراع دواء جديد لعلاج الفيروس المتحور، ويتم استيراده بمليارات الدولارات.

سبوبة “السوفالدى

بعد البحث عن سر عدم السماح للشركات المصرية بتصنيع «الهارفونى» طالما أثبتت الأبحاث فاعليته في مقاومة الفيروس من الجيل الرابع؟ كانت الإجابة صادمة، إذ أن إدارة تسجيل الدواء في وزارة الصحة حسب المستندات التي حصلنا عليها عطلت بشكل مباشر ومتعمد إجراءات تسجيل أدوية فيروس «سى» الحديثة عدا «السوفالدى»، وما يثبت ذلك هو إنهاء تسجيل وطرح «السوفالدى» المصرى في الأسواق فبراير ٢٠١٥، أي بعد اعتماده بالخارج بعام تقريبا، فلماذا لم تنته إجراءات تسجيل «أوليسيو» المصرى الذي تم اعتماده وطرحه بالخارج قبل «السوفالدى»؟؟ وكذلك «داكلنزا» الذي تم اعتماده وطرحه بالخارج في أغسطس ٢٠١٤، وكذلك «الهارفونى» المصرى.. كل هذا يدل على مخطط لإجبار المصريين على استخدام «السوفالدى» فقط مع الأدوية القديمة «ريبافيرين وإنترفيرون» التي لا تجدى نفعا وتسبب أضرارا جانبية خطيرة، إضافة إلى مشكلة الانتكاسة وعودة الفيروس نشطا بعد انتهاء العلاج بشهور معدودة.

وصدرت وثيقة من لجنة التسعير بإدارة الصيدلة التابعة لوزارة الصحة، تقول بوقف إجراءات تسجيل وتسعير مثيل «الهارفونى» المصرى بداعى أنه لا يعالج الجين الرابع (هذا بخلاف إجراءات التسجيل)، وبعد أن أثبتت الشركة المصرية المتقدمة لتصنيعه في مصر، وبعد أن قدمت كل ما صدر من كل مراكز الأبحاث العالمية التي أكدت أنه يعالج الجين الرابع الموجود في مصر، طلبت لجنة التسعير من الشركة إثبات أن «الهارفونى» أفضل من العلاج الثلاثى «سوفالدى وإنترفيرون وريبافيرين»..!!، رغم أن هذا ليس من ضمن شروط وإجراءات التسجيل الخاص بالأدوية الجديدة، ما يوضح تعمد تعطيل تسجيل الدواء.

الخطير في الموضوع أن الأطباء والاستشاريين وكبار أساتذة الكبد في مصر ممن يروجون للعلاج بـ«السوفالدى»، لا يكتبون لمرضاهم الذين يتوافدون عليهم للعلاج الثنائى أو الثلاثى وهذا ما تبين  بالمستندات، إذ حصلنا على روشتة مكتوبة لمريض من أحد كبار الأطباء يشير للمريض باستخدام «الأوليسيو»، مع إلزام المريض بالاتصال بمندوب شركة معين للحفاظ على نسبة للطبيب المعالج من العقار

 

 

*فشل الانقلاب.. فساد 600 طن قمحًا بشون الغربية بسبب الأمطار

تسبب فشل حكومة الانقلاب في التعامل مع آثار موجة الأمطار والسيول التي ضربت عدد من المحافظات، إلى وفاة العشرات من المواطنين وتلف العديد من ممتلكات الأهالي.

وكان آخر مظاهر هذا الفشل، فساد 600 طن قمحًا محليًّا داخل شونة نجريج بمركز بسيون، جراء امتلائها بمياه الأمطار وارتفاع نسبة الرطوبة بها، وتم تحرير محضر رقم 6085 إداري مركز بسيون بالواقعة.

وكانت تقارير لجان حصر الأضرار التي لحقت بالمُزارعين بمحافظة البحيرة قد كشفت أن إجمالي المساحة التي تعرضت للغرق على مستوى البحيرة هي 55 ألفًا و966 فدانًا بينها 7 آلاف فدان بدائرة مركز وادي النطرون، وشملت تلف نحو 23 ألفًا و761 فدانًا قطن، 10 آلاف و395 فدانًا بنجر، ثلاثة آلاف و777 فدانًا خرشوف، 4 آلاف و306 أفدنة خضار، وثلاثة آلاف و777 فدانًا بطاطس نيلي وشتوي، وألفان و750 فدانًا أشجار نخيل وبساتين و640 فدانًا فول.

وجاءت خسائر القمح والمواد الغذائية؛ ألف و503 أطنان قمح مبللة بمياه الأمطار منها ألف و5000 في شونة الفرسان بالنوبارية وثلاثة طن بشونة بنك التنمية بالدلنجات، بالإضافة إلى تلف 175 طن سكر منها 10 أطنان بمخزن شركة الجملة بحوش عيسى، و125 طنًّا سائب، و40 طنًا معبأة بمخزن الجملة بإدكو.

وتسببت الأمطار أيضًا في نفوق ألف و509 رؤوس ماشية شملت ألفًا و398 رأس أغنام، 102 ماعز، وتسعة جمال بقرية عفونة بوادي النطورن، بالإضافة إلى بلاغ صاحب شركة الرايا ناحية “عفونة” بخسارة 25 ألف دجاجة من نوعية التسمين عمره 32 يومًا، وبلاغ مواطنة بـ”كفر الدوار” بنفوق 7 آلاف دجاجة تسمين عمر 15 يومًا، وبلاغ صاحب الشركة المصرية للدواجن بتلف 6 آلاف بياض عمر 25 أسبوعًا.

 

 

*اقتصاد دولة الانقلاب.. اقتراض هنا وسخرية هناك

أعلنت سحر نصر، وزيرة التعاون في حكومة الانقلاب، أن المفاوضات مع البنكين الدولي والإفريقي للتنمية انتهت بالتوقيع بالأحرف الأولى على قرض ين بقيمة 4.5 مليارات دولار، منها 1.5 مليار دولار تدخل الموازنة العامة قبل نهاية العام، وفقًا لما نقلته وكالة أنباء الشرق الأوسط.

وقالت نصر، في تصريحات صحفية اليوم الجمعة، إن قرض البنك الدولي سيكون بقيمة 3 مليارات دولار، وقرض الأفريقي للتنمية بقيمة 1.5 مليار دولار على 3 سنوات، موضحة أن الدفعة الأولى من القرضين التي ستدخل الموازنة قبل نهاية العام، ستكون بفائدة 1.5% وبفترة سماح 5 سنوات وسداد 35 سنة.

من ناحية أخرى، عقد عبد الخالق عبدالله، أستاذ العلوم السياسية بجامعة الإمارات العربية المتحدة، مقارنة ساخرة بين الأحوال الاقتصادية لمصر والإمارات خلال الفترة الحالية، لافتًا إلى أن الناتج المحلي للإمارات يفوق الناتج المحلي لمصر بحوالي 114 مليار$ رغم أن عدد السكان بمصر يفوق الإمارات بـ81 مليون نسمة.

وقال عبدالله، في تغريدة له بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “بلغ إجمالي الناتج المحلي لمصر بعدد سكان 90 مليون نسمة 286 مليار $ في حين إجمالي الناتج المحلي للإمارات بعدد سكان 9 ملايين نسمة 400 مليار $”.

 

 

*كاتبة تكشف سر علاقة حكومة الانقلاب بـ”الحاخام والخنزير

علقت الكاتبة الصحفية مي عزام، على تصريحات الانقلابي أحمد الزند، التي قال فيها إن “2 جنيه تكفي المواطن المصري في يومه”، حيث شبهت تصريحاته بقصة الحاخام اليهودي والخنزير.

وروت عزام -في مقال معنون بـ”الخنزير وتصريح الزند”، عبر صحيفة “المصري اليوم” اليوم الجمعة- قصة رجل يهودى فقير كثير العيال يعيش فى ضنك مع زوجته وأولاده العشرة فى مسكن ضيق، ولما زادت معاناته ذهب إلى الحاخام، وقال: لم أعد أحتمل بؤس حياتى، صلِّ من أجلى أيها الحاخام وقل لى ماذا أصنع؟ استمع إليه الحاخام بهدوء وطلب رؤيته فى اليوم التالى، ولما جاء وجد الحاخام ممسكًا بخنزير وقال له: إن الله يطلب منك أن تأخذ هذا الخنزير ليعيش مع أسرتك.. أصيب الرجل بالذهول، فالخنزير حيوان نجس فى الديانة اليهودية، كما أن بيته قد ضاق بأولاده فكيف يضيف إليهم خنزيرًا.

حاول الرجل التملص من اصطحاب الخنزير ولكن عبثًا، فقد أكد له الحاخام أن هذه إرادة الله التى لا راد لها.. استسلم الرجل واصطحب الخنزير إلى بيته فتحولت حياته إلى جحيم، صال الخنزير وجال فى البيت وحطم الأثاث وتبرز وفاحت رائحته البشعة فى كل مكان.

وبعد أسبوع، استغاث الرجل بالحاخام لكى يخلصه من الخنزير لكنه رفض بحزم، مر أسبوع آخر وجاء الرجل إلى الحاخام فقبّل يديه وبكى بحرارة: أيها الحاخام، ارحمنى، رائحة الخنزير لا تطاق، لقد حطم الأثاث وتحول البيت إلى زريبة وحياتنا صارت أسوأ، عندئذ سمح له الحاخام بالتخلص من الخنزير.

مر أسبوع وظهر الرجل، ولما سأله الحاخام عن حاله ابتسم وقال: الحمد لله، أنا صحيح أعيش مع أولادى العشرة فى حجرتين.. ونحن فقراء للغاية لكننا نعيش فى نعمة بعد أن تخلصنا من الخنزير.

 

 

سحرة فرعون وسيطرة الإمارات ورجال أعمال على الإعلام. . الخميس 29 أكتوبر. . الخراب قادم

دمياط تغرق بعد الاسكندرية

دمياط تغرق بعد الاسكندرية

دمياط تغرق بعد الاسكندرية

دمياط تغرق بعد الاسكندرية

سحرة فرعون وسيطرة الإمارات ورجال أعمال على الإعلام. . الخميس 29 أكتوبر. . الخراب قادم

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*الانقلاب يصوت لصالح انضمام «إسرائيل» إلى لجنة أممية ودول خليجية تمتنع

صوتت سلطات الانقلاب المصري و116 دولة  في اللجنة الرابعة التابعة للجمعية العامة  لصالح ضم دولة الاحتلال الإسرائيلي إلى عضوية «لجنة الأمم المتحدة للاستخدامات السلمية للفضاء الخارجي»، ومقرها فيينا.

وصوتت دولة واحدة ضد هذه العضوية، وهي ناميبيا، بينما امتنعت 21 دولة عن التصويت، بينها: قطر  والجزائر والكويت وموريتانيا وسوريا وتونس والمغرب والسعودية  واليمن.

وتغيبت دول عربية أخرى عن جلسة التصويت مثل: الأردن وليبيا ولبنان.

من جانبها، وزعت البعثة الإسرائيلية الدائمة لدى الأمم المتحدة في نيويورك بيانا اعتبرت هذا التصويت «تتويجا لجهود الدبلوماسية الإسرائيلية التي تكللت بالنجاح»، حسب صحيفة «جيروزاليم بوست» العبرية.

وجاء في البيان: «هذا اليوم يعتبر يوما مهما في ما تحقق لـ(إسرائيل).  إن القدرات المتطورة لـ(إسرائيل) في  ميدان الاستخدام السلمي للفضاء الخارجي مضافا إلى ذلك الجهود الدبلوماسية الحثيثة  منحت (إسرائيل) القبول لهذه اللجنة المهمة» بعد 32 عاما من الانتظار.

وأضاف البيان أن «هناك دولا تفضل تقريع (إسرائيل) بدل المساهمة  في جهود المجتمع الدولي، مثل قطر التي امتنعت عن التصويت رغم أنه أيضا كان تصويتا على عضويتها في نفس اللجنة».

وتأسست «لجنة الأمم المتحدة للاستخدامات السلمية للفضاء الخارجي» عام 1959، وعدد أعضائها 84 دولة ينتخبون من المجموعات الإقليمية  وتقع على عاتق اللجنة استكشاف  واستخدام الفضاء الخارجي لصالح الإنسانية  في مجالات السلم والأمن والتنمية.

*سعيد حساسين الفائز بمقعد البرلمان بكرداسة متهم بـ10 قضايا

أكد المركز المصري للحق في الدواء، أنه تابع ما آلت إليه نتائج العملية الانتخابية في دائرة كرداسة، والتي أسفرت عن فوز الصيدلي سعيد حساسين، بعضوية البرلمان.

وأوضح المركز -في بيان له- أنه انطلاقًا من موقفه وهدفه بالدفاع عن الدواء الآمن، يرى أن عضو البرلمان الجديد كان من أهم المساهمين في تعزيز خداع المواطنين، وبيع الوهم لهم واستغلالهم عن طريق منتجاته التي قامت وزارة الصحة بسحبها وإلغائها وقامت مباحث التموين بإغلاق عدد من فروعه في المحافظات وقام جهاز حماية المستهلك بتقديم عدة بلاغات ضده.

وأوضح محمود فؤاد، مدير المركز المصري، في تصريحات صحفية، أن “حساسين” كان آخر محضر تم تحريره ضده برقم 14157 حلوان بضبط 704 مستحضرات، والمحضر رقم 4907 نيابة أكتوبر بضبط عبوات زيت وأعشاب استعدادًا لبيعها للجمهور.

كما اتهم في 10 قضايا رقم 10348 لسنة 2005 جنح مركز كرداسة تبديد وحبس سنة وكفالة 200 جنيه، والقضية رقم 10348 لسنة 2005 جنح مركز كرداسة تبديد حبس سنة وكفالة 100 جنيه، والقضية رقم 161 لسنة 2007 جنح الأميرية حبس شهرين والقضية رقم 1447 لسنة 2008 جنح مركز كفر الشيخ ابتزاز أموال، والقضية 25555 لسنة 2007 جنح مركز كفر الشيخ خطف شخص، والقضية 15104 لسنة 2010 جنح مركز كرداسة حبس عامين وكفالة 300 جنيه، والقضية رقم 2622 لسنة 2011 جنح أول أكتوبر حبس سنة وكفالة 100 جنيه، والقضية رقم 8470 لسنة 2013 جنح أول أكتوبر حبس سنة وكفالة 500 جنيه وغرامة 10000 جنيه، والقضية رقم 5829 لسنة 2013 جنح ثاني الزقازيق وغرامة 500 جنيه والمصادرة والمصاريف.

وتابع فؤاد: “إلا أنه استغل عدم وجود أحكام نهائية وترشح للبرلمان”.

وأضاف ورغم أوامر الضبط والإحضار وقيامه بالهروب مرات ومرات لعدم ضبطه، إلا أننا نحذر من قيام الصيدلي صاحب الوصفات الوهمية وصاحب المستحضرات الضارة، يمارس الطب البشري دون الحصول على ترخيص، ينصب على الزبائن بأدوية غير مطابقة للمواصفات وتحتوي على حشرات ومواد ضارة سامة بصحة المريض المصري، يحذر من تسلله لرئاسة لجنة الصحة بالبرلمان كما يزعم لأصدقائه”.

وتابع: “أن الحق في الصحة والحق في الدواء يرى أنه يوم أسود أن يصل هؤلاء المستغلون لأمراض الشعب وتحقيق ثروات لمناصب مفروض أن تحقق الرقابة والرفاهية للشعب”.

 

 

*إصابة 6 أفراد من الشرطة في انفجار عبوة ناسفة بـ”سيارة ترحيلات” بالعريش

أكدت مصادر أمنية وطبية بالعريش أن انفجارا وقع، اليوم الخميس، بالعريش نتيجة استهداف سيارة شرطة بعبوة ناسفة.

وأكدت المصادر أن الحادث وقع أثناء خروج السيارة من مدينة العريش علي بعد 4 كم من بوابة المدينة مدخل مدينة العريش بتفجير العبوة عن بعد.

وأضاف المصدر أن الحادث أسفر عن إصابة، 6 أفراد شرطة، وهم:” أمين محمد عبد السلام عبد السلام، 21 عاما، من الغربية، بجروح متهتكة بالوجه والجسد بالكتف الايسر ومجند مسعد السعيد، محمد 22 عاما، من الإسماعيلية، بكدمات وجروح متفرقة بالجسد، ومجند إسلام أنور أبو بكر، 21 عاما، من الجيزة، بكدمات وسحجات متفرقة بالجسد ومجند أنور علي أحمد 22 عاما من الاسماعيلية، بكسر بالقدم اليسري وكدمات متفرقة بالجسد، وعمر هلال عبد التواب، 22 عاما، بكدمات وجروح متفرقة بالجسد، ومحمد هشام شوقي 21 عاما، من المنصورة، بارتجاج بالمخ.

تم نقل المصابين إلى المستشفي العسكري بالعريش.

 

*شاهد احدث اعمال ” عبدالله الشريف ” الشاب أشرف | انتخا.. مات

قدم الشاعر ” عبدالله الشريف ” صاحب الشخصية الساخرة ” الشاب اشرف ” احدث اعماله الساخرة  تحت عنوان ” الشاب أشرف | انتخا.. مات ” التى ينتقد من خلالها تعامل حكومة الانقلاب مع الشعب المصرى فى الانتخابات البرلمانية 

 

*مصرع 2 وإصابة 10 أشخاص في حوادث متفرقة بسبب الأمطار بالاسماعيلية

لقي شخصين مصرعهما وأصيب 10 آخرين في حوادث متفرقة بالإسماعيلية، اليوم الخميس، بسبب الأمطار.

وقالت مصادر أمنية بمحافظة الاسماعيلية إن سيدة في العقد السادس من العمر لقيت مصرعها بعد انهيار سقف منزلها عليها بسبب سقوط الأمطار في عزبة الخمسين التابعة لقرية الواصفية بأبوصوير فيما لقي رجل في العقد الرابع من العمر مصرعه صعقا بالكهرباء لسقوط سلك كهربائي عليه أثناء سيره بعزبة المسخوطة بمدينة أبوصوير واصيب 2 اخرين في انهيارات اسقف منازل بقرية المنايف.

واكدت المصادر أن 8 آخرين أصيبوا بينهم 6 مجندين بالقوات المسلحة في حادث تصادم بين سيارة تابعة للجيش وأخرى ملاكي على طريق “القاهرة – الاسماعيليةالصحراوي.

 

 

*الانقلاب يغتال المعتقل محمد السعيد في سجن العقرب

ارتقى فجر اليوم الخميس، المعتقل السياسي، محمد السعيد (47 عامًا)، والمتهم في القضية المعروفة إعلاميًّا بـ”أنصار بيت المقدس”، داخل مقر احتجازه بسجن العقرب، متأثرًا بالإهمال الطبي المتعمد من قبل سلطات الانقلاب.

وارتقى السعيد نتيجةً القتل الطبي“، وكان مريضًا بفشل في الكبد ودوالٍ في المريء واستسقاء البطن، ولا يستطيع قضاء حاجته منفردًا.

المغتال متزوج ولديه سبعة أطفال، وكان قد طلب العلاج وهو داخل السجن أكثر من مرة إلا أن طلبه قوبل بالرفض، حتى تدهورت حالته وتوفي – رحمه الله – متأثرًا بمرضه وارتقى شاهدا على ظلم الانقلاب”.

 

*مياه الأمطار تغرق دمياط كارثة الأسكندرية تتكرر

تعرضت محافظة دمياط لموجة من تساقط الأمطار ليلة أمس الأربعاء هى الثالثة هذا الإسبوع تسبب فى غرق الشوارع بالمياه وتعطل مصالح المواطنين ،وتجاوزت المياه إغراق الشوارع إلى البيوت والورش والمحال الخاصة بالمواطنين وكذلك المؤسسات العامة والمصانع والشركات التابعة للقطاع العام لتكشف سوءات النظام وعجزه فى مواجهة مياه الأمطار .

مصنع الغزل والنسيج أحد أهم شركات الغزل والنسيج بالدولة يتعرض للإغراق من مياه الأمطار ويفاجئ العمال بأنهار من مياه الأمطار ترغق عنابر الماكينات أثناء العمل فى غياب تام للإدارة وللوحده المحلية التابع لها المصنع على من كون المصنع هو الجار رقم واحد لمجلس مدينة دمياط.

أيضا شركة بيع المصنوعات المصرية بميدان عمر أفندى على الرغم من كونها أكبر شركات الأجهزة والمفروشات والأدوات المنزلية بدمياط وتوجد فى أشهر مكان بالمدينة تعرضت هى الأخرى للغرق وطمرت المياه كل الشركة وأغرقت فيها عشرات الجهزة ولم يتم تقدير الخسائر حتى الآن .

أيضا شوارع دمياط التجارية التى يعتمد عليها المواطنون فى التسوق وقضاء حاجات منازلهم تعرضت للغرق وإعاقة الحركة فيها مثال شارع التجارى والشرباصى وهما الأكثر شهرة بمدينة دمياط ويوجد بها أكبر أسواق السلع والمفروشات تعرض الشارعين للإغراق وتجاوز منسوب المياه فيهما 60سم وتسبب فى غرق الكثير من المحال بسبب دخول المياه فيها وتلف البضاعة وإعاقة وتوقف حركة البيع والشراء تماما فيهما كأكير أسواق المدينة .

هذا بالإضافة لسوق الأسماك بعزبة البرج وهو الأكبر لوجوده بجوار أكبر أسطول صيد اسماك فى المنطقة بمدينة عزبة البرج ،فضلا عن عشرات المنازل والمحال التى إقتحمتها مياه الأمطار وتسببت فى تلف كل الأجهزة الكهربية والأساس المنزلى ،كل ذلك وسط عجز تام من منظومة الإدارة المحلية وفشل ذريع فى التعامل مع الأزمة بالرغم من تساقط الأمطار مدة لاتتجاوز ساعتين فقط ولكن أغرقت المحافظة كلها .

 

 

*الإسكندريه من الغرق بمياه الأمطار إلى الغرق بالصرف الصحي

عقب موجه الأمطار التي أغرقت محافظة الاسكندريه باكملها منذ عدة أيام لتدهور البنيه التحتيه وأهمال الانقلاب تعرضت منطقة الفلكي بالاسكندريه اليوم للغرق بمياه الصرف الصحي.

يأتي ذلك وسط حاله من السخط من الاهالي والمواطنين ولا مبالاه من المسئولين بحكومة الانقلاب.

 

 

*أسرة معتقل بسجن الغردقة تكشف عن كارثة.. وتناشد المؤسسات الحقوقية سرعة التدخل!

كشفت أسرة المعتقل من مدينة دمنهور “محمد القهوجي” في سجون العسكر بمحافظة الغردقة، عن تعرضه لانتهاكات بشعة تواطؤ ضباط أمن الانقلاب في تعذيبه.

وأكدت زوجة المعتقل، أن عدد كبير من المحبوسين في زنزانة “القهوجي” من الجنائيين بسجن الغردقة، مصابون بمرض الإيدز، وسط تجاهل إدارة السجن لعزل المرضى وحماية باقي المعتقلين من انتقال المرض إليهم.

وأوضحت، أن كافة متعلقاته الشخصية، قد تم سرقتها بالإكراه، من قبل الجنائيين، مشيرة إلى تعمدهم لإهانة زوجه بالألفاظ النابية، بتحريض من ضباط السجن، دون أى إجراءات بحق المعتدين.

ووجهت الزوجة استغاثتها بالهيئات والمؤسسات الحقوقية، لإنقاذ حياة زوجها من الإصابة بالأمراض القاتلة، وانقاذ حياته، ووقف كافة أشكال الانتهاكات المتعمده بحقه.

واعتقلت النيابة العسكرية “القهوجي” من إحدى الكافيريات بمدينة الأقصر منذ شهرين، وقضت المحكمة العسكرية بحسبه لمدة عام، بتهمة ملفقة، تتعلق بالتواجد في أماكن محظورة.

 

 

*عمال شركات قناة السويس أثناء اعتصامهم يهتفون: ” بكره مش هتلاقي رغيف

أعلن العاملون في شركة الأعمال الهندسية البورسعيدية، استمرار اعتصامهم داخل الشركة لليوم الثاني على التوالي، للمطالبة بضم الشركات السبع العاملة في هيئة قناة السويس إلى الهيئة.

وقال أحد العمال -رفض ذكر اسمه-: “في اعتصام في إحدى شركات هيئة قناه السويس، للمطالبة بضم السبع شركات إلى هيئة قناة السويس.. اعتصام شركة الأعمال الهندسية البورسعيدية اليوم التاني.. يا رب صوتنا يوصل للمسؤولين.. أنا عامل من عمال الشركة وهبقى كبش فداء بسبب اسمى“.

وردد المعتصمون هتافات، من بينها “يا اللي واقف ع الرصيف بكرة مش هتلاقي رغيف.. يا أهالينا انضموا لينا، يا اللي واقف من بعيد بكرة تشحت من جديد“.

ويشار إلى أن أزمة عمال السبع الشركات العاملة في هيئة قناة السويس مستمرة منذ العام 2011، حيث سبق وأن أطلق مسؤولو الهيئة وعودًا للعاملين بضم الشركات إليها.

 

 

*نيابة الانقلاب تقرر حبس الصحفي”هشام جعفر”15 يوماً على ذمة تهم ملفقة منها “الرشوة الدولية“!

قررت نيابة أمن الدولة العليا، التابعة للانقلاب ، أمس الأربعاء، حبس الصحفي ” هشام جعفر ” ، رئيس مجلس إدارة مؤسسة المدى للتنمية الإعلامية، 15 يومًا على ذمة التحقيقات، في تهم ملفقة ، بالانضمام لجماعة الإخوان المسلمين وتلقي رشوة دولية، كما قررت حبس حسام السيد، 15 يومًا لاتهامه بالانضمام للإخوان.

واستمرت التحقيقات مع هشام جعفر على مدى أربعة أيام ماضية، بعد أن هاجمت أجهزة أمن الانقلاب مقر مؤسسة المدى، في أكتوبر، وقامت باعتقاله، كما ألقت القبض على حسام السيد عضو مجلس تحرير موقع “إسلام أون لاين” الأسبق.

ومن جانبه، قال المحامي بالشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، كريم عبد الراضي، والمتابع لقضية هشام جعفر: إن “كلا من حسام السيد، وهشام جعفر، قد تعرضا منذ البداية لإجراءات ضبط وإحضار باطلة وغريبة، من أول الهجوم على مقر عمل هشام، وعلى منزل حسام حتى القبض عليهما، في محاولة لاصطناع أدلة ضدهما“.

وأوضح عبد الراضي -في تصريحات صحفية- أنه تم تقديمهما للتحقيق بشكل سري بعد إخفائهما قسريًا لأيام، مع عدم تمكين المحامين من حضور أولى جلسات التحقيق معهم، ثم تم توجيه اتهامات لهم بالرشوة الدولية والإضرار بالمصلحة القومية، والانتماء لجماعة الإخوان، دون وجود أدلة ضدهم، مضيفا: “هذا في حد ذاته يشكك في نزاهة المحاكمة التي يتعرضان لها“.

 

 

*مؤيدو السيسي : الاخوان رشوا غاز الكيمتريل وتسببوا في زيادة الأمطار!
قام عدد من مؤيدي قائد الانقلاب العسكري عبر مواقع التواصل في نشر مزاعم غريبة حول استخدام غاز يسمى “الكيمتريل” قالوا أنه يستخدم لزيادة نسبة الأمطار، وأن ما يحدث في السواحل الشمالية لمصر في  الأيام الجارية من أمطار غزيرة كان بسبب استخدام ذلك الغاز.
نظرية الكيمتريل، هي احد نظريات المؤامرة التي تستخدم لتخويف العالم من القدرات الأمريكية في الإبادة الشاملة، الأمر الذي لم يثبت علميا أو عمليا حتى الان ولا يتعدى كونه تكهنات وتحليلات.
جانب من  تدوينات مؤيدي السيسي حول الموضوع:
حيث قال أحدهم معلقا على إعلان تجاري :”ده اعلان ماسونى مشبوه كان عبارة عن شفرات لتاسيس خلايا رش كيمتريل و التلاعب بالطقس و زرع لابراج اطلاق شحنات هارب فوق اسطح المنازل فى 22 فبراير 2012 و كان تبادل الشفرات يتم عبر اعلانات التلفزيون و ابلة فاهيتا و الفن المعاصر و باسم يوسف و بالتفصيل عبر شبكات الطقس“.
وقالت مدونة أخرى : “سحب كثيفه برتقاليه بفعل الكيمتريل الملون فى سماء المنصوره قبل المغرب ويظهراسفلها احد ابراج هارب للتحكم فى السحب واتجاهها والذى يشبه ابراج الإتصالات وقامت شركه موبنيل بإدخاله وتركيبه فوق بعض العمارات المتواجد بها خلايا رش الكيمتريل“.
وقابل معارضو الانقلاب العسكري ما نشره مؤيدوه، بمزيد من السخرية، مؤكدين أن السيسي وأجهزته الاستخباراتية ولجانه الإليكترونية تحاول تبرير فشل نظامه في مواجهة الأمطار التي تتكر سنويا في نفس الموعد وفي نفس المدن مثل الإسكندرية ودمياط وكفر الشيخ” باللجوء لتلك الشائعات.

 

 

*التفاصيل الكاملة لسيطرة الإمارات علي الإعلام المصري وهجومه علي السعودية 

يوم 30 أغسطس/ آب الماضي، استقبلت جريدة «اليوم السابع» التي تعد بوقا للأمن المصري والإمارات، تاجر السلاح «محمد دحلان» الذي يعد الذراع الأمني والإعلامي لأبناء الشيخ «زايد» في الإمارات، ونشرت الجريدة عشرات الصور لـ«دحلان وهو يتصدر اجتماعا لمجلس تحريرها ومن حوله رئيس تحرير الجريدة وأتباعه والصحفيون وهم يلتقطون الصور التذكارية معه وينشرون له حوارا مطولا، ما أثار السؤال: بأي صفة يلتقي «دحلان» كبار المسؤولين المصريين ويشتري صحفها؟

في ذلك الحين، وصف مغردون ونشطاء مصريون «دحلان» بأنه «تاجر السلاح والمكلف بتوزيع الرشوة الإماراتية»، بحسب حساب «البرادعي ضمير الثورة» على «تويتر»، ونشر الدكتور «نادر فرجاني» الأستاذ بجامعة القاهرة، والخبير الاقتصادي المصري على صفحته على موقع فيسبوك يقول: «جريدة اليوم السابع استقبلت تاجر السلاح محمد دحلان المكلف بتوزع الرشوة الإماراتية على الصحف كما يستقبل رؤساء الدول ونشرت الجريدة عشرات الصور لدحلان وهو يتصدر اجتماعا لمجلس التحرير ومن حوله رئيس تحرير الجريدة واتباعه ( يخدمون ) على دحلان ويلتقطون الصور التذكارية معه وينشرون تصريحاته ضد رئيس السلطة الفلسطينية».

وترددت شائعات في الوسط الإعلامي في مصر حينئذ أن «دحلان» قد يشتري – أو اشتري -جريدة «اليوم السابع» المؤيدة للسلطة، بأموال إماراتية، أو يشارك مع رجل الأعمال المصري «نجيب ساويرس» في فضائية جديدة (ساويرس أعلن بالفعل سعيه لفضائية جديدة).

ومعروف أن «دحلان» من أكثر الشخصيات الفلسطينية قربا من الكيان الصهيوني وحليفتها الولايات المتحدة، ولا يخفى على المتابعين للشأن الفلسطيني الداخلي دوره الأمني في الضفة الغربية والبلاد العربية، والتعاون الأمني والعسكري مع الاحتلال الصهيوني والولايات المتحدة.

ونفوذ «دحلان» الإعلامي كان قاصرا على صحف ووكالات فلسطينية عبر المجال الإلكتروني، مثل «أمد» و«فراس برس»، لكنه تطور بالشراكة مع الإماراتيين ليصبح مصريا بالدرجة الأولى وعربيا بالدرجة الثانية.

“الغد العربي” الذراع الفضائية

لم يخف الإماراتيون ملكيتهم لفضائية «الغد العربي»، منذ ظهورها للتمهيد لانقلاب 3 يوليه في مصر، إذ يملكها الشيخ «طحنون بن زايد»، ويشارك فيها قائد شرطة دبي السابق.

واتخذت منذ البداية العاصمة البريطانية لندن مقراً رئيساً، فضلاً عن مكاتب أخرى لها بالقاهرة وبيروت وعواصم عربية، وضمت القناة وجوها إعلامية وسياسية معروفة بالعداء للثورات والتيارات الاسلامية، من أمثال: «أحمد شفيق»، و«محمد دحلان»، وفي فبراير/ شباط الماضي عين مجلس إدارة مجموعة الغد العربي للإعلام، مسؤول التلفزيون المصري في عهد «مبارك»، (عبد اللطيف المناوي) لرئاسة قناة «الغد العربي»، وتم توسيع مكتب القاهرة لنقل أغلب مكاتب القناة له من لندن.

وقالت مصادر إعلامية في لندن إن أحد أجهزة الأمن العربية يشرف مباشرة على أجندة هذه الفضائية، وأنها تهدف في المقام الأول إلى التشويش على التيارات الإسلامية التي صعدت للحكم في عدد من الدول العربية والإسلامية، وأن مدراء الفضائية مقربون من «محمد دحلان، الذي تشير المصادر إلى أنه عضو في مجلس إدارة القناة.

ولوحظ أن موقع «إيلاف» السعودي نشر خبر في فبراير/شباط الماضي يقول: (الغد العربي فضائية إخبارية إماراتية لمواجهة المد الإسلامي) لينوه بأنها إماراتية، ويقول إنه: «يتشارك في تمويل القناة الإخبارية المنوعة سياسيون إماراتيون، بالإضافة الى أربعة مستثمرين خليجيين آخرين ومستثمر مصري، أما المدراء الذين تمّ تعيينهم إلى الآن في القناة، فهم مقربون من دحلان المقيم حاليا في أبو ظبي”.

وسوف تنطلق «الغد العربي» رسميا في منتصف نوفمبر/ تشرين ثان المقبل لتصبح البوق الرسمي للإمارات و«دحلان بعد قناتي «الجزيرة و«العربية لقطر والسعودية، وكان قد أعلن مؤخرا عن انتقال تلفزيون «الغد العربي الذي كان يبث من لندن إلى القاهرة، بتمويل إماراتي وصل الى نحو 200 مليون دولار.

    رأس المال الإماراتي في الإعلام المصري

هذا التدخل الإماراتي عبر وسيطها الإعلامي «دحلان» ليس قاصرا على «اليوم السابع» أو «الغد العربي»، إذ سبق لجريدة «روز اليوسف» اليومية الحكومية المصرية أن قالت في تقرير يبدو مدعوما من أجهزة استخبارية مصرية، نشرته منتصف العام الماضي أن هناك تدفق للمال الإماراتي على وسائل الإعلام المصرية، وأن هناك حربا إعلامية بين رؤوس الأموال المتحكمة في مجال الميديا، أبرزها دخول رؤوس أموال إماراتية لمنافسة رؤوس الأموال القطرية والسعودية.

وقالت إن الصراع لا يتوقف عند حالة الاحتراب بين رؤوس الأموال، بل بدأت بوادره فى السباق القائم بين القنوات ومحاولات كل منها للتعاقد مع إعلاميين وجذب أكبر عدد من الجمهور المصري للتأثير عليه بالمال الخليجي.

وضمن هذا الإنفاق الإعلامي الإماراتي الكثيف داخل مصر جاء إطلاق قناة «النهار الجديدة» مع وجود شركاء إماراتيين لم يتم الإعلان عنهم، وضخهم 50 مليون دولار زيادة في رأس مال الشبكة، بجانب قناة «الغد العربي».

وكشف مستثمرون إماراتيون أن القناة تعطى أولوية خاصة لمصر بنسبة 70% من التغطية الخبرية، ويعتبرونها مركز صناعة الأحداث في الشرق الأوسط، وأن محمد دحلان القيادي بحركة فتح لا يزال أحد المساهمين في المجموعة، كما يتواجد فيها ماليا الفريق أحمد شفيق ولكن القناة نفت هذا ولكنها رفضت تحديد المساهمين مكتفيه بالقول إن «التمويل عربي».

ومعروف أن مركز «السياسات والاستراتيجيات الإعلامية» الذي تدعمه الإمارات في مصر، يتغلغل في نسيج الإعلام المصري ويدعم نوافذ إعلامية كـ«البوابة نيوز» وصحيفة «الفجر» وقناة «التحرير»، ومؤخرا في صحيفة «اليوم السابع» كما سبق الذكر.

كما أنه يسعى للتأثير على صحف حكومية ووقع مؤخرا مع جريدة الأهرام ومسؤولها الذي هاجم سفير السعودية بالقاهرة (أحمد النجار) بروتوكول تعاون حضر توقيعه «سعد الدين إبراهيم» ومساعديه ممثلين لمركز «ابن خلدون للدراسات الإنمائية» الذي بدأت الإمارات تقدم معونات له لتحويل اتجاهه من معارضة الحكومة خلال عهد «مبارك إلى دعم نظام «السيسي».

    لماذا يهاجم «إعلام مصر الاماراتي» السعودية؟

في ظل هذه الحقائق السابقة، يلاحظ أن الإمارات تنفق الملايين من الدولارات لتمويل صحف مصرية وفضائيات، ليس فقط لمحاربة التيارات الاسلامية كما هو الهدف الأصلي لها، ولكن أيضا لشن هجوم على المملكة العربية السعودية، في ظل المخاوف من تقارب المصالح بين نظام الملك «سلمان بن العزيز الحالي والإخوان أو الجماعات السنية في العالم، واستقبالها «القرضاوي و«الغنوشي وقادة حماس”.

ولكن المفارقة هي أنه بينما يشن هذا الإعلام المصري (الإماراتي التمويل) حملة على السعودية، نجد مسؤولين إماراتيين يحذرون من الحملة ضد السعودية، ويقولون إنه “تقودها إيران” ويدعون للتصدي لها!؟.

وقال وزير الدولة للشؤون الخارجية، «أنور قرقاش» مؤخرا إن «هناك حملة مسعورة على السعودية الشقيقة أوضح ما تكون في الإعلام الإقليمي والأوروبي والأمريكي، أصوات الحملة متعددة وكذلك الملفات التي تتناولها”.

وأضاف عبر حسابه على «تويتر» أن «مداخل الحملة متنوعة وأصواتها عديدة، ويبقى أن التوقيت مريب وتناغم الأصوات لا يمكن أن يكون صدفة، لا بد من معرفة ملامح الهجوم ومن يقف خلفه”، لافتاً إلى أن «إيران تتصدر الحملة ومعها الصوت الطائفي الذي يسعى إلى زعامة إيرانية على العرب، ودوائر غربية لا يروق لها انهيار خطط ربيعها العربي»، وهو هنا يكشف العداء الإماراتي للربيع العربي ويوحي أنه من صنع أمريكا.

وزاد «قرقاش»: «ويلعب الإخوان دورا في نشر وإعادة نشر المقالات المغرضة، فهي لعبتهم التي أتقنوها بعد أن ضاع ربيعهم، ويبدو أن هناك قوى إقليمية مشاركة» بحسب قوله.

ولكن المتابع لما تنشره وسائل الإعلام المصرية تحديدا يلحظ أن الحملة موجهة نحو السعودية وأنه يقودها إعلام ممول من الإمارات، وأبرز مثال على هذا ما تنشره صحف مثل «اليوم السابع و«النهار و«المقال» التابع لـ«إبراهيم عيسى» وبرامج «عيسي» الفضائية التي أضطر بسببها «نجيب ساويرس» لإبعاده عن قناة «القاهرة والناس» بدلا من «أون تي في» خوفا علي استثماراته مع السعوديين.

فصحيفة «المقال»، تابع لها «ابراهيم عيسى» المقرب من السيسي والإمارات، يقول «إبراهيم» عن نفسه : «هاجمت السعودية بعنف في عدة مرات أخرها في موسم الحج حيث تساءلت باستنكار: «لماذا يحاولون تبرئة السعودية من موت الحجاج؟ ولماذا نسي الرئيس (السيسي) تعزية المصريين في وفيات الحجاج، وعزَّى ملك السعودية؟ وكيف أصبحت إيران شماعة السعودية للتغطية على تقصيرها في خدمة الحجيج؟ وهل ما حدث جريمة مدبرة ومؤامرة على السعودية أم إهمال؟”.

ويقول صحفيون مصريون أن «المقال» أرخص جريدة مصرية، إذ يبلغ ثمنها جنيها واحدا فقط، بعكس الصحف الأخرى (جنيهان) كما أنها تصدر يوميا، ولا يعرف أحد مصادر تمويلها، مع افتقارها إلى الإعلانات، وإن كان مراقبون يؤكدون أن دولة الإمارات هي التي تمول الجريدة.

وكان السفير السعودي في مصر «أحمد قطان» قد أعلن عن غضب المملكة من تطاول بعض الإعلاميين المصريين عليها، وأنه قدم احتجاجا رسميا للرئاسة المصرية، وأن الأخيرة مهتمة بالأمر، ولم يكتف السفير «قطان -الذي كان يتحدث لإحدى القنوات الفضائية، بهذا، بل أكد أنه حصل بعد ثورة يناير من انفلات إعلامي على كافة المستويات تعاني وتتضرر منه مصر كدولة”.

أيضا دخل الإعلامي السعودي المقرب من دوائر القرار في الرياض «جمال خاشقجي»، في سجال حاد مع بعض الإعلاميين، ووصف الإعلام المصري بأنه «ليس حرا، ويجب على صاحب القرار أن يسكت الواد اللي عنده”.

وقال في تغريدة على «تويتر» تزامنت مع زيارة «السيسي» الأخيرة للرياض إن «بعض الناس ما ينفع معهم التلطف ولا الحكمة أو المنطق، لا يغير رأيهم غير التوجيهات”.

*”دحلان”.. وكيل الإمارات الإعلامي

لا أحد في مصر يعرف سر الزيارات المتكررة لـ«محمد دحلان لمصر، ولكن صحفيين مصريين لاحظوا تعدد لقاءته مؤخرا مع مسؤولين ورجال أعمال وإعلاميين، وانتقد إعلاميون ونشطاء مصريون على مواقع التواصل الشهر الماضي الزيارات المتكررة لـ«دحلان رئيس الأمن الوقائي السابق في غزة، لمصر، ولقاءاته المتكررة مع مسئولين بمن فيهم السيسي”.

وانتقد الصحفي والمذيع المصري «سيد علي»، زيارة «دحلان الحالية لمصر واستقباله بصورة رسمية ومبالغ فيها في مصر وداخل صحيفة خاصة يتردد أنه سوف يشتريها، وتساءل قائلا: «قولوا لنا يا دولة ما هو الوضع الدستوري والقانوني والشرعي لدحلان حتى يتم استقباله بهذا الشكل؟”.

وقال «علي» في برنامجه على قناة «المحور» سبتمبر/ أيلول الماضي: «عندي معلومات ضخمة وخطيرة عن سر وجود دحلان بالقاهرة، ولن أكشف عنها، وما أقوله لا يجرؤ أحد على الكشف عنه، لا تقولوا للأمن القومي، نريد معرفة سبب وجوده»، مضيفا أنه «عراب بعض الجهات السياسية والإعلامية، وعندما تفتح الملفات بشكل شفاف سنعرف ماذا تم بعد 25 يناير”.

وما قاله الصحفي والمذيع «علي» في لحظة غضب، تعلمه أوساط إعلامية وأمنية مصرية، وتؤكد أن «دحلان» نقل نشاطه الإعلامي إلى القاهرة بدعم إماراتي لتشويه سمعة السعودية وقطر، بالاضافة لدورهما في محاربة التيارات الاسلامية، وإن أبو ظبي تستخدم الإعلام المصري الذي تموله ضد الرياض، لقناعتها بأن الحكام الجدد للمملكة العربية يعملون خارج أجنداتها وحساباتها في المنطقة.

وهناك أحاديث لا تنقطع بين الصحفيين المصريين في صحفهم وداخل نقابة الصحفيين عن إن الهجوم الذي تشنه وسائل إعلام محلية ضد الحكام الجدد للمملكة العربية السعودية، تقف وراءه دولة الإمارات ضد هذا الهجوم، الذي وصل درجة غير معهودة خلال الفترة الفائتة، وأن أموال إماراتية تضخ في خزينة دحلان لهذا الغرض كونه “الوكيل الاعلامي” بالقاهرة، وإن أبو ظبي أوفدت دحلان إلى القاهرة لأنه يعتبر همزة الوصل بين جماعة السيسي وأبناء زايد.

ومع أن بعض الشائعات تدور حول أن ما يجري من سعي محمد دحلان، للسيطرة على الاعلام المصري (الذي يعاني من ضائقة مالية) تعلم به أجهزة المخابرات المصرية، وبمباركة السيسي، تقول شائعات أخري أن المعني بهذا هو جهاز المخابرات الحربية التابع للسيسي والذي على خلاف مع المخابرات العامة.

وتعتبر المخابرات المصرية، برئاسة «خالد فوزي»، أن النشاط الخارجي من اختصاصه هو فقط، وأن المخابرات الحربية تجهل باتت تتدخل في ملف الاعلام منذ انقلاب 3 يوليه بصورة كبيرة.

وذكرت صحيفة «وطن» في تقرير أخير لها أن دحلان يعمل على إنشاء غرفة عمليات امنية مشتركة في القاهرة يرأسها بنفسه وتضم قيادات من جهازي المخابرات الإماراتية والمخابرات الحربية المصرية، لإدارة تلفزيون الغد العربي (يملكه دحلان وتموله الامارات) وصحيفة اليوم السابع (تمولها ابو ظبي)، ولم يتسن التأكد من هذه المعلومات.

وهناك شائعات من مصادر مصرية وإماراتية أفادت أن قيادات أمنية مصرية وأخرى تتبع «دحلان» بدأت تتولى بالفعل مهمة الإشراف على فضائية «الغد العربي» و«اليوم السابع»، وأنه تم تكليف العميد «صبحي» عرب مهمة الاشراف بدرجة رئيسية على «الغد العربي»، فيما أوكلت مسؤولية الإشراف على اليوم السابع الى المقدم «علاء عز الدين» من شعبة المعلومات في المخابرات الحربية.

ولفتت إلى أن المهمة الرئيسية للقناة والصحيفة تتركز بشكل أساسي على دعم المواقف والسياسات الإماراتية في المنطقة وأبرزها دعم «السيسي» ضد الإسلاميين في مصر، ومهاجمة المملكة العربية السعودية والسياسات الجديدة لحكامها، لتقاربها مع الاخوان وحماس أعداء «دحلان وابناء «زايد»، إضافة إلى تشويه صورة قطر لأنها تفتح أجواءها الاعلامية للصوت الأخر الإسلامي.

وكشف الأكاديمي وأستاذ العلاقات الدولية، «سالم المنهالي»، عما قال إنه الدور «القذر» الذي يلعبه القيادي المفصول من حركة «فتح الفلسطينية، «محمد دحلان» في بلاده وكيف سيطر على حكام الإمارات، بادعاءات واهية، وكيف استثمرها ولي عهد أبو ظبي، «محمد بن زايد»، لصالحه.

وقال «المنهالي» في سلسلة تغريدات عبر حسابه بموقع «تويتر»: «قال لي أحد الأصدقاء المقربين من محمد بن زايد أن دحلان أقنعهم أول ما دخل بأنه جاء ليحميهم من محاولات انقلاب مزعومة وقدم لهم أوراق مزورة”.

وأردف: «أوهمهم دحلان بوجود خطر وأستغرب أنهم صدقوا ذلك بسرعة وقاموا باعتقالات وإجراءات تعسفية لازال الكثير من أبناء الوطن وضيوفه يعانون منها:، وأكد «المنهالي أن «أحوال البلاد تغيرت منذ أن دخل دحلان أبوظبي بخططه القذرة التي أوصلتنا لهذا الحال من الاختلاف، ولماذا لم نكن نسمع بمعتقلين سياسيين قبل دخوله”.

وحساب الأكاديمي الإماراتي، سبق أن تعرض لهجمة من اللجان الإلكترونية التابعة لأجهزة الامن الإماراتية، وتم إيقافه ما أثار تساؤلات حول كشفه بعض أجزاء الصورة والعلاقة بين «دحلان» وأبناء “زايد”.

 

 

*9 رجال أعمال يسيطرون على الإعلام المصري.. ماذا تعرف عنهم؟

المال في السياسة هو بقرة حلوب للإعلام.

هكذا يؤكد المفكر الأمريكي نعوم تشومسكي، في أحد أشهر أقواله التي توضح مدى ارتباط السياسة والاقتصاد والإعلام والتأثيرات التبادلية الارتباطية بين تلك المحاور، وفي هذا التقرير نسلط الضوء على أبرز رجال الأعمال الذين يمتلكون المنابر الإعلامية المصرية من قنوات تلفزيونية وصحف مطبوعة، ذلك بالإضافة إلى ذكر بعض مواقف لتلك الشخصيات، وانعكاس تلك المواقف على سياسة القناة وتوجهاتها:

1- نجيب ساويرس

يعتبر نجيب ساويرس واحدًا من أغنى الشخصيات في مصر، فوفقًا لفوربس تبلغ ثروة “ساويرس” 3.2 مليار دولار ويحتل بذلك المركز 577 عالميًّا والثالث بمصر في قائمة أغنى الشخصيات في العالم لعام 2015، وبجانب الشركات التي يملكها “ساويرس” في مجال الاتصالات، يمتلك الرجل ويساهم بحصص في عدد من المنابر الإعلامية من صحف مطبوعة وقنوات فضائية تنطق بالعربية والإنجليزية أيضًا.

فيمتلك ساويرس -مؤسس حزب المصريين الأحرار- قناة أون تي في وأون تي في لايف إضافة إلى امتلاكه حصة تزيد عن 20% من صحيفة “المصري اليوم” -التي أسسها رجل الأعمال صلاح دياب- كان قد عرضها للبيع، تزامنًا مع تأكيده على أنه “في المرحلة النهائية لشراء 60% من أسهم قناة ten”، تلك القناة التي يمتلكها رجل الأعمال عماد جاد القيادي بحزب المصريين الأحرار وعضو اللجنة التنسيقية لقائمة “في حب مصر” التي يشرف عليها اللواء سيف اليزل لواء المخابرات السابق.

مؤخرًا، حاز ساويرس مطلع العام الجاري شبكة قنوات “يورو نيوز”، وهي شبكة ناطقة بالإنجليزية، وذلك بهدف “إيصال صوت مصر للعالم”، وفقًا لقوله، وقد استحوذ ساويرس على 53% من حصة الشبكة وأصبح رئيس مجلس إدارة تلك الشبكة التي يعمل بها حوالي 400 صحفي من مختلف دول العالم.

2- حسن راتب

يمتلك رجل الأعمال حسن قناة المحور، تلك القناة التي تعد من أقدم القنوات الخاصة المصرية وقد أضيف حاليًا قناة جديدة وهي قناة المحور 2.

3- أحمد بهجت

يمتلك رجل الأعمال أحمد بهجت مجموعة قنوات دريم (دريم 1، ودريم 2)، وهي أيضًا من أقدم القنوات الخاصة المصرية، وقد تم وقف بث القناتين في عهد الرئيس المعزول محمد مرسي لأسباب تتعلق بعدم بث القناة من داخل مدينة الإنتاج الإعلامي، وعدم سداد كل الضرائب المفروضة عليهم بحسب الرواية الرسمية آنذاك.

يقدم الإعلامي وائل الإبراشي البرنامج الأساسي للقناة (العاشرة مساءً)، ودائمًا ما يتواجد في صحبة السيسي في زياراته بالخارج، ذلك بالإضافة إلى توجهات برنامجه الواضحة في دعم “السيسي”. ويبدو أن الوضع الاقتصادي غير مُبشر لـ”بهجت” إذ صرح مؤخرًا بأنه: “أغلق 5 مصانع بسبب أزمة الدولار الحالية، وإن استمرت سأضطر لإغلاق قناة دريم قريبًا”.

وسياسيًّا توقع بهجت: “وصول 20% من الأصوات المعارضة للسيسي للبرلمان، مقابل 80% من المؤيدين للسيسي”.

4- محمد الأمين

بعد أحداث 25 يناير 2011، أطلق رجل الأعمال المصري محمد الأمين مجموعة قنوات سي بي سي، وعمل منذ البداية على التعاقد مع مذيعين مشاهير ارتبطوا سلفًا بالإعلام الحكومي في عصر مبارك، وعُرفوا بمواقفهم المناهضة لأحداث 25 يناير 2011، ومن أبرز تلك الوجوه الإعلامية لميس الحديدي التي تقدم برنامج هنا العاصمة، والإعلامي خيري رمضان الذي يقدم برنامج “ممكن”، بالإضافة إلى الإعلامي عماد الدين أديب الذي كان يقدم برنامج “بهدوووء”.

وتوسع الأمين وأضاف عددًا من القنوات لمجموعة سي بي وسي وهي “سي بي سي إكسترا” و”سي بي سي دراما” و”سي بي سي سفرة” و”سي بي سي تو”.

كما يمتلك الأمين شبكة بانوراما وتضم 4 قنوات هي: قناتا بانوراما دراما، وقناة بانوراما فيلم، وقناة للأفلام الأجنبية، وفي الجرائد المطبوعة يمتلك الأمين جريدة “الوطن” التي يرأس تحريرها الصحافي “محمود مسلم” خلفًا لـ”مجدي الجلاد”، وكان كل منهما يرأس تحرير صحيفة “المصري اليوم” في فترات متباينة قبل الانتقال للوطن.

5- علاء الكحكي

يمتلك رجل الأعمال علاء الكحكي شبكة قنوات “النهار” تلك الشبكة التي تم تدشينها عقب أحداث 25 يناير، ولكنها لم تخلُ أيضًا من وجه إعلامي ارتبط بالإعلام الحكومي في عهد مبارك، وهو الإعلامي محمود سعد الذي كان مقدم برنامج “البيت بيتك” عل الفضائية المصرية، ويقدم حاليًا البرنامج السياسي الرئيسي للقناة وهو “آخر النهار”.

وتضم شبكة تلفزيون النهار قنوات: النهار العامة- النهار دراما- النهار رياضة، وقدم تم إلغاء الأخيرة بسبب مشاكل بث مباريات الدوري المصري لكرة القدم.

ولم يتوقف “الكحكي” على امتلاك قنوات تلفزيون النهار فقط، وإنما يمتلك كلٌّ من “الكحكي” و رجل الأعمال المصري أحمد أبو هشيمة صحيفة “اليوم السابع”.

6- السيد البدوي

يمتلك السيد البدوي رجل الأعمال المصري ورئيس حزب الوفد، مجموعة قنوات “الحياة” ومنها قناة الحياة “الحمراء” التي دائمًا ما تطلق على نفسها القناة “الأولى في مصر” باعتبارها الأكثر مشاهدة، ولا تهتم تلك القناة بمضمونها السياسي ولكن تهتم أيضًا ببرامج الفن والمنوعات مما يضيف على قدرتها في جذب الجمهور ورفع نسب المشاهدة.

وتضم مجموعة الحياة عددًا من القنوات وهي: قنوات الحياة “1 و2 و3” وقناة الحياة مسلسلات وقناة الحياة سينما والحياة رياضة، إضافة إلى قناة للأفلام الأجنبية وأخرى للمسلسلات الأجنبية.

وللبدوي تأثير مباشر على جريدة “الوفد” باعتباره رئيسًا للحزب، وقد عزل في 2012 رئيس تحرير “الوفد الإلكتروني” الصحافي عادل صبري الذي يرأس تحرير موقع مصر العربية حاليًا بعد أزمة اندلعت بينهما، كما يمتلك البدوي جريدة “الدستور” الذي يرأس مجلس إدارتها “رضا إدوارد”.

7- طارق نور

يمتلك طارق نور قناة القاهرة والناس، وتعد تلك القنوات من أكثر القنوات المصرية إثارة للجدل، فكان يُبث منها برنامج “الصندوق الأسود” لعبد الرحيم علي، والذي كان ينشر من خلاله مكالمات صوتية لنشطاء وسياسيين من مصادر مجهولة أثارت الشبهات حول مساعدة أجهزة أمنية له في هذا الصدد لتشويه المعارضين للنظام الحالي، وتم إيقاف البرنامج.

وقال طارق نور عن البرنامج بعد إيقافه: “وافقنا على إذاعة المكالمات السرية في برنامج الصندوق الأسود، لأننا نراها تخدم السياسات الوطنية، ومتطلبات الأمن القومي، خاصة أن مصر تمر بمرحلة صعبة، وأن ما عرضه عبد الرحيم في السابق كان يتناول كيانات مثل حركة 6 أبريل وليس ضد أشخاص بعينها”.

كما أوقفت القناة برنامج “مع إسلام البحيري” الذي يقدمه إسلام البحيري بعدما لاحقته تهم “ازدراء الأديان”، وكان آخر الجدل التي أثير حوله التصريحات التي أثارت جدلًا واسعًا لممثلة انتصار مقدمة برنامج “نفسنة” على شاشة القناة وبالأخص على مواقع التواصل الاجتماعية، ولكنها لم تتسبب في النهاية في إيقاف البرنامج.

وتشير تقارير صحفية إلى أن “نور” كان مسئولًا إعلاميًّا لحملات الدولة في عهد مبارك كحملة “الضرائب مصلحتك أولًا” ومستشارًا إعلاميًّا للحزب الوطني المنحل ولحملة “مبارك” الانتخابية لعام 2005 ، وبعد ذلك كان مسئولًا إعلاميًّا لحملة الفريق أحمد شفيق لانتخابات الرئاسة 2012، ولعب نفس الدور مع الرئيس عبد الفتاح السيسي في انتخابات الرئاسة لعام 2014.

8- محمد أبو العينين

يمتلك رجل الأعمال محمد أبو العينين قناة صدى البلد، ويعتبر أبو العينين أحد المتهمين بقتل المتظاهرين في أحداث 25 يناير 2011 في يومي 2 و3 فبراير 2011، فيما عُرف إعلاميًّا بـ”موقعة الجمل” قبل أن تبرئه المحكمة، وكان “أبو العينين” أحد رموز الحزب الوطني المنحل، ويعتبر مبارك: “رجلًا وطنيًّا خدم مصر 30 عامًا وضحى بنفسه من أجل الوطن”.

ويعتبر الإعلامي أحمد موسى أهم مُقدم برامج في القناة، وهو الذي يقدم برنامج “على مسئوليتي”، وقد أثار أحد حلقاته مؤخرًا ضجة كبيرة محليًّا وامتددت على المستوى الدولي وشغلت اهتمام الصحافة العالمية، بإذاعته فيديو لأحد الألعاب زاعمًا أنه فيديو للغارات الروسية على تنظيم “الدولة الإسلامية” بسوريا .

9- سعيد حساسين

يمتلك سعيد حساسين قناة العاصمة، وكثيرًا ما تم تداول اسم “حساسين” في ساحات القضاء، فالرجل قبل أن يمتلك قناة العاصمة عمل في برنامج بقناة “الخليجية” يتحدث فيه عن العلاج بـ”الأعشاب”، وتكاثرت البلاغات والشكاوى من المنتجات التي يروج لها حساسين، وقد أصدرت محكمة جنح السويس حكمًا “غيابيًّا” بحبسه 3 سنوات وكفالة 10 آلاف جنيه لإدانته “ببيع أعشاب مغشوشة”، كما حذر جهاز حماية المستهلك من شراء منتجات يروج لها “حساسين” على أنها مسجلة من وزارة الصحة، والواقع أنها غير ذلك وأن تلك المنتجات غير صالحة للاستخدام، وليس لها أي فائدة طبية بحسب جهاز حماية المستهلك، الذي وجه تحذيراته بعد توارد الشكاوى من المواطنين.

وما يزال حساسين يحل كضيف شبه دائم على برنامج يسمى “عيادة العاصمة” للحديث عن العلاج بالأعشاب، و قد استطاع “حساسين” جذب عدد من الفنانين و الإعلاميين والمعروفين بميلهم لـ”مبارك” في القناة، من أمثال: سيد علي، ممتاز القط، طلعت زكريا.

وتجدر الإشارة إلى أن “حساسين” كان أكثر المرشحين حصولًا على الأصوات في الانتخابات البرلمانية بـ”كرداسة” وينتظر جولة الإعادة.

 

 

*فشل حكومي في مواجهة الأمطار بمحافظات مصر  

فشلت أربع لجان لإدارة الأزمات والكوارث في مصر، في مواجهة الأمطار التي ضربت عدداً من المحافظات، بينها العاصمة القاهرة، خلال الساعات الماضية وخلفت قتلى وجرحى، وخسائر اقتصادية كبيرة في الزراعات والماشية.

وكانت الحكومة المصرية شكلت عدداً من اللجان لإدارة الأزمات للحدّ من أخطارها، من بينها اللجنة الوزارية لإدارة الأزمات، واللجنة الوزارية العليا لإدارة الأزمات برئاسة رئيس مجلس الوزراء وعضوية بعض الوزراء، وقطاع إدارة الأزمات بمركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء، واللجنة الاستشارية لإدارة الأزمات التي تضم في عضويتها خبراء متخصصين في هذا المجال.

ولم تستطع كل تلك اللجان القيام بدورها في حل الأزمات التي واجهت المواطنين في عدد من المحافظات بسبب الأمطار، رغم تخصيص الحكومة المصرية 400 مليون جنيه لمواجهتها.

وتسببت الأمطار في تعطل حركة المواصلات بين عدد كبير من المحافظات، وإغلاق عدد كبير من المدارس وتعطيل الجامعات، وانهيار عدد من المنازل، وإصابة المحاصيل الزراعية بالدمار، وتدمير البنى التحتية في كثير من المدن، واختلطت شوارع القاهرة الكبرى بتلال القمامة، التي أغلقت بالوعات الصرف الصحي ومخرات السيول ما ينذر بكارثة.

وأظهرت الأمطار عجز الحكومة عن التعامل مع الأزمة، رغم تحذيرات سابقة للأرصاد الجوية أن الشتاء القادم مختلف، وأنه يحمل الكثير من المفاجآت، خاصة كثرة الأمطار والسحب المصحوبة ببرق ورعد على المحافظات الساحلية على البحرين الأحمر والمتوسط.

سادت اليوم الخميس، حالة من الغضب بين أهالي عدد من المحافظات التي ضربتها السيول، لتقصير الأجهزة الحكومية في مواجهة تداعيات سوء الأحوال الجوية

وقالت هيئة الأرصاد الرسمية إن ما حدث في الإسكندرية خلال الاسبوع الأخير سيتكرر في سيناء وشرم الشيخ ورفح والعريش وسانت كاترين، مناشدةً وزارة السياحة اتخاذ كافة التدابير وتوخي الحذر في هذه المحافظات حفاظاً على الأرواح.

وسادت اليوم الخميس، حالة من الغضب بين أهالي عدد من المحافظات التي ضربتها السيول، لتقصير الأجهزة الحكومية في مواجهة تداعيات سوء الأحوال الجوية، خاصة تراكم المياه بالشوارع بالتزامن مع هطول الأمطار بغزارة، وقام عدد من المواطنين باستخدام الأواني والأدوات البدائية في نزح مياه الأمطار بعد أن تحولت بعض الشوارع إلى مستنقعات، وأدى هطول الأمطار بغزارة إلى انقطاع الكهرباء في عدد من المحافظات، فيما ارتفعت حالات غياب الطلاب بالمدارس وكذلك ارتباك الحركة المرورية.

وانتقد أستاذ إدارة الأزمات بجامعة قناة السويس، الدكتور محمد باغة، عدم استعداد الدولة لمثل تلك المشكلات المعتادة سنوياً، متسائلاً: “أين الملايين التي تصرفها الدولة سنوياً على أربع لجان لإدارة الأزمات من تلك الأخطار؟ مؤكداً أن “الدولة في غيبوبة وفشلت في مواجهة الأمطار التي عمت عدداً كبيراً من المحافظات في بداية الشتاء”، معتبراً أن ما حدث هو “إنذار” لكافة المسؤولين بالتنبه لمواجهة خطر الأمطار خلال الأيام المقبلة.

وقال : إن “إدارة الأزمات علم تأخذ به كافة الدول مثل باقي العلوم، ولكن مصر تفتقد المفهوم الحقيقي لإدارة الأزمات من أجل تفادي المخاطر”، وأضاف: “إذا كانت الحكومة فاشلة في التعامل مع مثل هذه الأزمات؟ إذن من يحاسب وزراء الحكومة على إهدار المال العام وتدمير البنية التحتية، وقتل المواطنين بعد فشل استعداداتها التي تكلف الدولة الملايين من قوت الشعب؟“.

وأضاف أستاذ إدارة الأزمات: “نحترف في مصر إلقاء التهم، المحليات تتهم الري والعكس، والصرف الصحي تُلقي التهم على المحليات وغيرها. والضحية دائماً المواطن الفقير، لذلك أصبحت الاستقالة الوسيلة الأسرع للتعامل مع أي أزمة، بناء على ما تخلقه هذه الأزمة من ردود أفعال، كما حدث مع مقتل 5 أفراد بينهم طفلان شقيقان لقيا مصرعهما بعد سقوط عامود إنارة عليهما“.

وأشار إلى أن الأزمة ليست في الأمطار، ولكن في الجهاز المدني للدولة الغائب عن القيام بدوره، مؤكداً أن الفترة القادمة تحتاج إلى جهد كبير لإعادة هيكلة وبناء البنية التحتية لكافة المرافق، خاصة مرفق الصرف الصحي.

 

*برلمان 2015 بنكهة 2010

كشفت نتائج المرحلة الأولي للانتخابات البرلمانية عن غياب عدد كبير من الشخصيات السياسية المحسوبة علي ثورة يناير، في حين ظهرت أخري مصنفة ضدها ومحسوبة علي نظام الحزب الوطني المنحل.

أسدل الستار أمس، بشكل رسمي علي جولة الإعادة الخاصة بالمرحلة الأولي للانتخابات البرلمانية، التى شملت محافظات «الجيزة، والفيوم، وبني سويف، والمنيا، وأسيوط، والوادي الجديد، وسوهاج، وقنا، والأقصر، والبحر الأحمر، والإسكندرية، والبحيرة، ومرسى مطروح”، وتضمنت اللجان التي سيتم التصويت فيها ١٠٣ لجان عامة و٥٤٦٠ مركزاً انتخابياً.

وتنافس في المرحلة الأولى 2573 مرشحًا على 226 مقعدا للفردي، ويخوض المنافسة عدد من القوائم الانتخابية، من بينها 4 قوائم في قطاع شمال ووسط وجنوب الصعيد، وتضم كل قائمة منها 45 مرشحًا وهي قوائم: «نداء مصر، وكتلة الصحوة الوطنية المستقلة، وفي حب مصر، وائتلاف الجبهة المصرية وتيار الاستقلال»، في حين يخوض المنافسة في قطاع غرب الدلتا 4 قوائم تضم كل منها 15 مرشحًا وهي: «في حب مصر، وحزب النور، وفرسان مصر، وائتلاف الجبهة المصرية وتيار الاستقلال».

 

نصيب الأسد لـ”رأس المال”

وحازت الأحزاب الرأسمالية على نصيب الأسد من المقاعد، مثل المصريين الأحرار لمؤسسه الملياردير نجيب ساويرس والذي حصل علي 30 مقعدا من أصل 112 مرشح دفع بهم، وجاء حزب مستقبل وطن الذي يدعمه مجموعة من رجال الأعمال أبرزهم أحمد أبو هشيمة ومحمد أبو العنين، في المرتبة الثانية بحوالي 20 مقعدا، وفي المركز الثالث جاء حزب الوفد بنحو 15 مقعدا، ثم تيار الاستقلال بنفس العدد تقريبا.

ذكرت بعض التقرير المترجمة أن ”ساويرسالبالغ من العمر 61 سنة، والمنتمي إلى عائلة من الأثرياء الأقباط، والذي تضخمت ثروته من خلال شركة الاتصالات أوراسكوم تيليكوم، ويمتلك مؤسسات إعلامية على غرار “أون تي في” وصحيفة “المصري اليوم”، يتابع بكل شغف من مكتبه في الطابق الـ27 من أبراج النيل. والأرقام التي ترد إليه، ليست أرقام البورصة والأسهم وسعر الصرف، كما جرت العادة، وإنما الأرقام التي حققها حزبه في الانتخابات الذي حصل علي نصيب الأسد بين الأحزاب السياسية من حيث عدد المقاعد.

 

إعادة إنتاج الوجوه القديمة

جاء فوز الدكتور عبد الرحيم علي، أحد أبرز الشخصيات التى شنت هجوما علي ثورة يناير ضمن الفائزين باكتساح في المرحلة الأولي، والذي كان يذيع تسجلات صوتية لعدد من النشطاء السياسيين ويتهمهم بالخيانية والتمويل بالمخالفة للدستور الذي مفترض أن يكون أحد المشرعين له، الأمر الذي سبب لشباب ثورة يناير خيبة أمل فى البرلمان المقبل الذي ينتظره تحقيق أهدف الثورة والعمل علي تحقيق عدالة اجتماعية.

لكن سرعان  ما تبخرت الآمال بعد فوز عدد من الشخصيات التي سبت الثورة واتهمت شبابها بالعمالة والخيانة، ومن بينهم أحمد مرتضي، نجل المستشار مرتضي منصور، رئيس نادي الزمالك، الذي ظهر فى أحد مقاطع الفيديو يسب شباب ثورة يناير.

وتصدرت قائمة “فى حب مصر” النتائج بعد فوزها بـ60 مقعدا بغرب الدلتا والصعيد، الأمر الذى تسبب فى حسرة وخيبة أمل لدى شباب الثورة؛ كونها تضم الوجوه القديمة والمحسوبة علي نظام مبارك، أمثال الملياردير محمد فرج إبراهيم محمد عامر، وسحر طلعت مصطفى إبراهيم، شقيقة هشام طلعت مصطفي، أحد قيادات الحزب الوطني، وألفت على كامل، مرشحة الحزب الوطني في انتخابات 2010

الانتقام من شباب الثورة

يقول زياد العليمي، البرلماني السابق وأحد شباب الثورة، إن المناخ السياسي لا يسمح بالمنافسة، في ظل عدم تكافؤ الفرص، الأمر الذى أدى إلى عزوف المواطنين عن المشاركة فى المرحلة الأولى للانتخابات، خاصة بعد تصدر الوجوه القديمة التي جعلت الكلمة العليا للمال السياسي والقبيلة، وليس لإمكانيات المرشح السياسية والبرنامج الانتخابي، لافتا إلى الحملة الإعلامية التى يتعرض لها شباب ثورة يناير، فى محاولة للانتقام منهم

 

السيسي ينهب 2.6 مليار جنيه من منح الخليج.. الخميس 22 أكتوبر.. الانقلاب يجبر الأحزاب على الاستمرار في الانتخابات

السيسي حزنانفقر المواطنالسيسي ينهب 2.6 مليار جنيه من منح الخليج.. الخميس 22 أكتوبر.. الانقلاب يجبر الأحزاب على الاستمرار في الانتخابات

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*قوات أمن الانقلاب تلقي القبض على حسن مالك رجل الأعمال والقيادي بجماعة الإخوان المسلمين

 

 

* فضائح بالجملة وتزوير علني بانتخابات برلمان “السيسي

فضائح بالجملة رغم ضعف المشاركة بالانتخابات البرلمانية في مصر، فإن الطرائف التي شهدتها كانت بالجملة.

والانتخابات النيابية هي ثالث الاستحقاقات التي نصت عليها ‘خارطة الطريق’ التي تم إعلانها يوم 8 يوليو/ تموز 2013 عقب انقلاب الجيش على  الدكتور “محمد مرسي” أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيًا، وتضمنت أيضًا إعداد دستور جديد (تم في يناير/ كانون الثاني 2014) وانتخابات رئاسية.

أولى هذه الطرائف كان إعلان اللجنة المشرفة على الانتخابات بمحافظة البحيرة (شمال البلاد) حصول النائب السابق عن الحزب الوطني مبروك زعيتر، والمحبوس حاليًا لمدة خمس سنوات في قضية ‘تحريض على القتل’ على 18472 صوتًا في دائرة مركز دمنهور.

ووفق وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية، فقد جاء ترشح زعيتر لانتخابات البرلمان بحكم محكمة القضاء الإداري بدعوى أن الحكم الصادر بحقه ما يزال غير نهائي.

وفي محافظة المنيا (بالصعيد) وطبقا لنتائج فرز أصوات الناخبين بدائرة قسم المنيا، ومقرها قسم شرطة المنيا، فقد حصل المرشح المستقل محمود خلف الله مهني على 368 صوتا، رغم وفاته قبل أسبوعين من الانتخابات في حادث سيارة بمحافظة الجيزة (غربي العاصمة). وجاء هذا التصويت رغم وضع اللجنة العامة لانتخابات المنيا لافتات على أبواب اللجان بوفاة المرشح.

طرائف بالجملة
كما رصدت كاميرا صحيفة ‘الوطن’ في أول أيام الانتخابات سكرتير عام محافظة سوهاج شعبان قنديل، وهو يمسك خرطوم مياه، ويرش فناء مدرسة ‘الثانوية العسكرية’ استعدادًا لبدء عملية الاقتراع، مبررًا ذلك بأنه يؤدي واجبه تجاه وطنه.

كما فوجئ المواطن يسري محمد سعد بأن اسمه غير مُدرج بكشوف الناخبين المُسجلين بقاعدة الناخبين بسبب وفاته، وفق ما أخبره المشرفون على اللجنة الانتخابية.

ورصدت غرفة عمليات الانتخابات البرلمانية، بمحافظة البحيرة، قيام قاضٍ بلجنة 38 بمدرسة ‘بيبان المشتركة’ بكوم حمادة، بنسيان أوراق اللجنة في منزله بكفر الزيات بمحافظة الغربية، واضطرت اللجنة لإرسال سيارة لإحضار أوراق التصويت.

كما فوجئ الناخبون بمحافظة الإسكندرية بسيدة مسنة تقول لمرافقيها إنها انتخبت الحاج غريب ‘الله يرحمه’. وعندما سألتها إحدى الصحفيات عن أسباب مشاركتها بالانتخابات قالت إنها تنفذ ما تطلبه منها الحكومة، حيث سمعت الحكومة في وسائل الإعلام تطالب الشعب بالنزول للانتخابات.

 

 

*بالأسماء.. حملة مداهمات بالشرقية تسفر عن اعتقال 9 مواطنين رافضين لحكم العسكر

شنت قوات أمن الانقلاب حملة مداهمات واسعة على منازل رافضى حكم العسكر بمدينة القرين بمحافظة الشرقية فجر اليوم .

أسفرت الحملة عن إعتقال 9 أشخاص وهم :

  1. جمال محمد مرسي فرنيسه ، مدرس بالأزهر .

2.مصطفى جمال محمد مرسي فرنسيه ، طبيب.

  1. مجدي منصور الجاويش ، تاجر .

4.يوسف فهمي ريان ، مدرس وعضو سابق بنقابة المعلمين .

5.حسن رضوان سليمان ، مدرس بالتربية والتعليم .

6.مصطفي جمال عبد الحميد الرفاعي ، اداري بالتربية والتعليم .

7.محمد مصطفى جمال عبد الحميد الرفاعي ، طالب .

8.محمود عبدالله ، مدرس بالتربية والتعليم .

9.عبدالله عاطف محمد ، طالب .

فيما حملت أسر المعتقلين المسئولية كامله لقوات الأمن وسلطات النظام الانقلاب عن سلامة المعتقلين مناشدين المنظمات الحقوقية والإنسانية بالتدخل للإفراج عنهم.

 

 

*أمن الانقلاب يعتقل مواطن من الإسكندرية وتلفق له تهمتي “الإنتماء والتظاهر

وصلت لمنظمة “هيومان رايتس مونيتور”، شكوى من أسرة المواطن “أنس محمد عمر القاضي”، 37 عامًا، مدير عام بشركة سياحية، ويقيم بمنطقة “محافظة الإسكندرية”، تفيد إعتقاله على يد قوات شرطية حال توجهه لمقر عمله، وذلك في يوم 2 نوفمبر/تشرين ثانِ 2014.

وذكرت أسرة المواطن، أن قوات الشرطة التي أعتقلته دون إمتلاك تصاريح أو تقارير تفيد إعتقاله أو ضبطه، ولفقت له تهمتي “الإنتماء لجماعة محظورة، والتظاهر بدون تصريح”، في القضية التي حملت الرقم 14275 إداري الدخيلة لسنة 2014، وتتعنت قوات الأمن القائمة على أمر سجن برج العرب –مقر الإحتجاز- في إدخال الأدوية الخاصة به والمستلزمات، مشيرين إلى أنه يعاني من آلام بالغضروف والكلى، وأوضحت أسرة المواطن في شكواها التي وثقتها “هيومان مونيتور”، أنه تعرض للتعذيب والضرب عقب إعتقاله مباشرة، وأنهم تقدموا ببلاغات للنائب العام والمحامِ العام تفيد إعتقاله تعسفيًا دون إجابة من الجهتين.

واستمرارًا لجملة انتهاكات قوات الأمن المصري لنصوص الإعلانات الدولية لحقوق الإنسان، ومواد الدستور المحلي، فإنها بذلك تكون قد انتهكت نص المادة الخامسة الواردة بالإعلان العالمي لحقوق الإنسان والتي تنص على أنه لا يجوز إخضاع أحد للتعذيب ولا للمعاملة أو العقوبة القاسية أو اللاإنسانية أو الحاطة بالكرامة، كذلك المادة التاسعة من ذات الإعلان والتي تؤكد على أنه لا يجوز اعتقال أي إنسان أو حجزه أو نفيه تعسفا.

وتطالب منظمة “هيومان رايتس مونيتور”، السلطات المصرية الإفراج الفوري عن المواطن الذي أعتقل تعسفيًا بمخالفة القانون، ولُفِقت له تهمٍ لم تقترفهاي يديه بحسب ما وثقته المنظمة، كما تدعو المنظمة السلطات المصرية إحترام مواد الدستور المحلي، والإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

 

 

*أوقاف الانقلاب” تنقلب على حزب النور الأمنجي بـ 4 محاضر للنيابة

كشف عبد الناصر نسيم -وكيل وزارة الأوقاف بحكومة الانقلاب- أنه تم تحويل 4 محاضر حررت ضد مرشحي حزب النور، الذراع الأمنجي للدعوة السلفية بالإسكندرية، خلال انتخابات المرحلة الأولى من انتخابات “برلمان الدم”، إلى نيابة الانقلاب للتحقيق.

وقال وكيل وزارة الأوقاف بالإسكندرية -في تصريحات صحفية-: إن الوزارة حريصة على تنفيذ القانون، وعدم استخدام المنابر والمساجد في الدعاية الانتخابية، واعتلاء المنابر دون ترخيص حرصًا على نشر الإسلام الوسطى، وعدم نشر التطرف والتشدد بين المواطنين، وعودة المساجد تحت سلطة الأوقاف.

وحررت مديرية الأوقاف بالإسكندرية محاضر مخالفة للقانون وقيام المرشحين باستخدام المساجد في الدعاية الانتخابية، بعد رصد المخالفات عن طريق غرف العمليات المتنقلة التي شكلتها المديرية للكشف عن المخالفات.

ومن المحاضر التي حررتها مديرية الأوقاف وفقًا لما أعلنته الوزارة ضد المرشح محمد السيد حامد، مرشح دائرة سيدي جابر، بعد قيامه بالخطابة في زاوية الإسراء بمنطقة سكينة إدارة محرم بك وصعوده المنبر دون تصريح، وحررت المديرية محضرًا رقم 9050 بتاريخ 16 أكتوبر.

كما حررت المديرية محضرًا رقم 13776 بقسم الدخيلة ضد المرشح عادل صابر عبدالكافي؛ حيث قام وضع لافتات دعايته الانتخابية على أحد المساجد.

 

 

*النظام يجبر الأحزاب على “الاستمرار في الانتخابات” وفي مقدمتها “النور

بعد نتيجة الانتخابات البرلمانية التي جاءت صادمة للعديد من الأحزاب والقوي السياسية المشاركة فيها، بدأت التصريحات والدعوات لانسحاب هذه القوى من الانتخابات؛ كرد فعل على النتيجة ونسبة المشاركة، بعد الفشل الكبير الذي حققوه.

وكان عدد من هذه القوى قد أعلن عن انسحابه من الانتخابات قبل بدء إجرائها؛ بسبب التضييقات الأمنية التي مارسها النظام ضدهم لدفعهم للانسحاب، فيما تستعد قوى أخرى الآن للانسحاب كرد فعل على النتيجة.

في المقابل، أكدت مصادر لشبكة “رصد” الإخبارية، أن ضغوط مورست ضد عدد من المرشحين والقوائم لمنعهم من الانسحاب، وقد نجحت هذه الضغوط في منع بعضهم على الرغم من مطالبة مؤيديهم بالانسحاب ورفضهم الاستمرار.

قيادات “النور” تلوح بالانسحاب

وأولى القوى التي هددت بالانسحاب وتراجعت عن تهديدها حزب النور؛ حيث علق الدكتور ياسر برهامي، نائب رئيس الدعوة السلفية، على المؤشرات الأولى للانتخابات البرلمانية، والتي أظهرت تراجع حزب النور، قائلًا إن هناك إمكانية للانسحاب من العملية الانتخابية قبل البدء بالمرحلة الثانية الشهر المقبل أو إجراء الإعادة في المرحلة الأولى.

وقال “برهامي” -في تصريحات له-: “إن هناك أصواتًا داخل الحزب -خاصة الشباب منهم- تطالب بالانسحاب من العملية الانتخابية؛ نتيجة الظلم الذي يتعرض له الحزب، بخاصة الهجمة الإعلامية، التي لم يكن لها مثيل في تاريخ أي انتخابات برلمانية، على حد وصفه.

 

النور” يتراجع عن فكرة الانسحاب

وبعد ضغوط من النظام، تراجع الحزب عن فكرة الانسحاب وتجاهل الدكتور يونس مخيون، رئيس الحزب، الحديث حول انسحاب حزب النور من الانتخابات البرلمانية، وقال في بيان للحزب- إن الحملة الانتخابية للحزب تعمل على قدم وساق في كل الدوائر التي بها مرشحون للحزب في محافظات المرحلة الثانية من الانتخابات البرلمانية.

وشدد “مخيون” -في بيان للحزب- على أن اجتماع الهيئة العليا للحزب والمقرر عقده اليوم الخميس لا يتعارض مع سير هذه الحملة التى تسير بكل قوة، لافتًا إلى أن اجتماع الهيئة العليا يهدف لتقييم المرحلة الأولى ورصد ما تم فيها من تجاوزات لاتخاذ القرارات المناسبة.

كما لوح أحمد الفضالي، رئيس تيار الاستقلال المشارك في الانتخابات، بالانسحاب، لكنه تراجع في الحظات الأخيرة عن تصريحة ونفى هذا التصريح وأكد أنه مستمر في الانتخابات.

وقال أحمد الفضالي، إن قائمة تيار الاستقلال والجبهة الوطنية لم تهدف لتحقيق مصالح حزبية، وإن الهدف من عملية الانتخابات هو مصلحة مصر، وإن القائمة لم تأخذ حقها في الدعاية الانتخابية كمثلها من القوائم.

وأضاف “الفضالي” –خلال كلمته في المؤتمر الصحفي لتيار الاستقلال والجبهة الوطنية للإعلان عن نتائج مرشحيه- أن القائمة لن تخوض الانتخابات في المرحلة المقبلة بسبب عدم تكافؤ الفرص في فترة الدعاية بين تحالف التيار والجبهة المصرية وبين القوائم الأخرى.

 

فضالي ينفي الانسحاب

وبعد ساعات من انتشار هذا التصريح على المواقع الإخبارية، نفى الفضالي أن يكون صرَّح بإعلان انسحاب قائمة “ائتلاف الجبهة الوطنية وتيار الاستقلال” من الجولة الثانية للانتخابات البرلمانية.

وقال -في تصريحاتٍ صحفية، اليوم الخميس-: “لا صحة لانسحابنا من الانتخابات، ونحن مصرون على استكمال الاستحقاق الثالث من خارطة الطريق من أجل مصلحة الوطن، والنتائج في الفردي تعكس قوتنا الحقيقية“.

وأضاف مرشحو تيار الاستقلال في جولة الإعادة من المرحلة الأولى لانتخابات مجلس النواب على المقاعد الفردية والبالغ عددهم 30 مرشحًا لهم شعبية كبيرة في دوائرهم الانتخابية وسوف يحققون الفوز“.

وأشار إلى عقد سلسلة من المؤتمرات الجماهيرية لدعم مرشحيه في جولة الإعادة، مناشدًا الجماهير في الدوائر التي سوف يخوض فيها مرشحو تيار الاستقلال التصويت لهم، مؤكِّدًا أنَّ تيار الاستقلال لديه برنامج طموح سوف يطرحه أمام مجلس النواب.

 

عمرو الشوبكي يهدد بالانسحاب

وأعلن عمرو الشوبكي، المرشح في دائرة الدقي والعجوزة، نيته الانسحاب من الانتخابات البرلمانية وأنه يتشاور مع حملته في ذلك؛ حيث يضغط عليه الشباب داخل الحملة للانسحاب من الانتخابات.

ومن المقرر أن يخوض الشوبكي جولة الإعادة عن دائرة الدقي والعجوزة، أمام أحمد مرتضى منصور؛ بعدما أعلنت اللجنة العليا للانتخابات بمحافظة الجيزة، النتيجة النهائية لانتخابات مجلس النواب، بدائرة “الدقي والعجوزة“.

وقالت مصادر خاصة داخل الحملة الانتخابية للشوبكي، إن فريقًا كبيرًا من شباب الحملة، يضغط بقوة عليه للانسحاب، مؤكدة أن أغلب شباب الحملة يطالبون الشوبكي” بحسم قراره قبل إجراء جولة الإعادة في المرحلة الأولى من الانتخابات، الثلاثاء المقبل، بالاستمرار في المنافسة أمام منافسه أحمد مرتضى منصور، مرشح حزب المصريين بالأحرار، من عدمه.

وأشارت المصادر، إلى أن شباب الحملة يعتبرون أن انسحاب “الشوبكي”، يعد الخيار الأمثل، في ظل وجود ما وصفوه بـ”حملة منظمة تقف وراءها قوى معينة تستهدف تشويه الشوبكي”، مضيفة أن الحملة رصدت تجاوزات ومخالفات انتخابية عديدة خلال يومي التصويت بالجولة الأولي.

 

الشبكي يتراجع

وتراجع الشوبكي عن الانسحاب بعد ذلك؛ حيث أصدرت الحملة الرسمية له بيانًا أكدت فيه خوض جولة الإعادة في دائرة الدقي والعجوزة، احترامًا وتقديرًا لأصوات أهالي الدائرة في المرحلة الأولى من الانتخابات، الذين قدرت أعدادهم بنحو 20 ألف صوت، موضحة أنه سيترك الأمر لأبناء الدائرة ليقرروا من يصلح أن يمثلهم فى جولة الإعادة، متقدمة بالشكر لكل من ذهب وأدلى بصوته للشوبكي، رغم كل الأكاذيب التي استهدفت المرشح.

وأهابت الحملة، في بيان لها، بجميع أجهزة الدولة مواجهة أية تجاوزات تحدث أثناء الدعاية فى جولة الإعادة، موضحة أن الأصوات التي نادت بالانسحاب أمس لم تكن بسبب حملات التشويه الممنهجة التي تعرض لها المرشح فقط، بل عدم مواجهة ما وصف بـ”المخالفات الفجة” طوال فترة الانتخابات من قبل المرشحين.

وتابعت حملة الشوبكي: “كانت هناك عمليات شراء أصوات واسعة، فضلًا عن تجاوز سقف الدعاية الانتخابية لأحد المرشحين، بمبلغ وصل إلى أكثر من 4 ملايين جنيه، وفقًا لتقديرات محايدة وهو ما يتجاوز سقف الدعاية المسموح به قانونًا والمحدد بخمسمائة ألف جنيه“.

 

مصطفى شردي

كان من المقرر أن يخوض شردي الانتخابات البرلمانية في مرحلتها الثانية، وأعلن الإعلامي محمد مصطفى شردي، رئيس تحرير جريدة الوفد، انسحابة بصورة مفاجئة من المنافسة على الترشح لانتخابات مجلس النواب عن الدائرة الثالثة، والتي تضم أحياء “المناخ والزهور والغرب” بمحافظة بورسعيد، معلنًا انسحابه أمام اللجنة العليا للانتخابات قبل بدء معركة الدعاية الانتخابية.

وقال -في تصريحات صحفية- إنه سيعمل جاهدًا على حل مشاكل بورسعيد بعيدًا عن أية مناصب أو بحثًا عن كرسي بمجلس النواب.

وقال شردي” إنه قرر بشكل مباشر العمل مع الشباب من خلال مشروعين؛ أحدهما مشروع إعلامي للشباب والآخر تدريبي لإعداد كوادر للعمل في المجال السياسي وكيفية الالتحام بالعمل الجماهيري تمهيدًا لخوضهم الانتخابات البرلمانية المستقبلية والمجالس المحلية دون النظر لانتماءاتهم السياسية.

 

 

*استمرار إضراب عمال “غزل المحلة” لليوم الثاني للمطالبة بعلاوة الـ 10%

واصل عمال شركة مصر للغزل والنسيج بالمحلة الكبرى، إضرابهم عن العمل، لليوم الثاني على التوالي، احتجاجا على عدم صرف 10% العلاوة الاجتماعية.

وهدد العمال بالتصعيد إذا لم تستجب حكومة الانقلاب لمطالبهم، مشيرين إلى أن العلاوة تصرف للعمال منذ 30 عاما، ومفوض الشركة إبراهيم بدير، حاول تهدئة العمال من خلال زيادة بدل الغذاء إلى 300 بدلا من 210 جنيهات بزيادة قدرها 90 جنيها، لكن العمال اعترضوا على هذا التصرف، باعتبار أن البدل من حقهم أصلا وهو موجود منذ فترة في أدراج الشركة لكنه لم يصرف.

وكان أيمن القفاص المتحدث باسم وزارة المالية في حكومة الانقلاب- أعلن أن قطاع الأعمال العام لم يكن مخاطبا بقانون الخدمة المدنية ولم يكن مخاطبا أيضا بقانون 99 الخاص بالعلاوة وله قوانينه ولوائحه المنظمة الخاصة بنظام المكافآت والعلاوات والحوافز.

 

 

*نيابة النقض توصي بقبول طعن “بديع” و8 آخرين على إعدام “البحر الأعظم

أوصت نيابة النقض، في مذكرة الطعن على أحكام السجن 25 سنة، الصادرة ضد محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان، و8 آخرين، في القضية المعروفه بـ”البحر الأعظم”، والتي يواجهون فيها اتهامات بالتحريض على أحداث العنف التي وقعت في منطقة البحر الأعظم بالجيزة عقب الثالث من يوليو عام 2013.

وجاء في مذكرة النيابة الاستشارية: “قبول عرض النيابة والطعن المقدم من الطاعنين شكلًا، وفي الموضوع بنقض الحكم المطعون فيه والإعادة بالنسبة لهم دون المحكوم عليهم غيابيًا“.

وعاقبت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة المستشار محمود سامي كامل، الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان وآخرين، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”أحداث البحر الأعظم”، بالسجن المؤبد.

ويحاكم في تلك القضية حضوريًا كلٌ من الدكتور محمد بديع، والدكتور محمد البلتاجي، والدكتورعصام العريان والدكتور صفوت حجازي، وعزت صبري حسن، وأنور علي، والحسيني عنتر محروس، وهشام إبراهيم كامل، وجمال فتحي يوسف، وأحمد ضاحي محمد، وباسم عودة، وأبو الدهب حسن محمد، ومحمد علي طلحة، وغيابيًا كلٌ من عاصم عبدالماجد ” وعزب مصطفى مرسي“.

كانت النيابة أسندت إليهم قيامهم بارتكاب جرائم عديدة، منها التجمهر والإرهاب والشروع في القتل واستعراض القوة، وتشكيل عصابة مسلحة لمهاجمة المواطنين ومقاومة السلطات، وحيازة أسلحة نارية وذخائر غير مرخصة، فضلًا عن الانضمام إلى جماعة إرهابية، بحسب مذكرة النيابة.

 

 

*السيسي: زيارتي لبريطانيا ستسهم في تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين

استقبل قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي، اليوم، مجموعة من ممثلي الوكالات والمؤسسات الإعلامية الأجنبية التي تُصدر تقارير دورية حول تطورات الأوضاع الاقتصادية في مصر.

وصرح السفير علاء يوسف المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، بأنّ السيسي أشار إلى أنّ الدولة تتبنى رؤية اقتصادية طموحة وشاملة تراعي مختلف الأبعاد الاجتماعية والثقافية، وتهدف إلى تحقيق المزيد من الاستقرار على جميع الأصعدة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والأمنية.

وردًا على أحد الأسئلة، أعرب السيسي خلال اللقاء عن تطلعه لزيارة المملكة المتحدة قريبًا والتي ستسهم في تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في العديد من المجالات، مشيرًا إلى حرصه على تعزيز مستوى العلاقات التجارية والاستثمارية، خصوصًا أن المملكة المتحدة تعد المستثمر الأجنبي الأول في مصر.

وأضاف السيسي أنّ الواقع الإقليمي المضطرب في منطقة الشرق الأوسط وما يفرضه من تحديّات جسيمة وعلى رأسها تحدى الإرهاب الغاشم يتطلب المزيد من التشاور والتنسيق بين البلدين.

 

 

*تفاصيل لقاء السيسي ومجموعة من ممثلي الوكالات الإعلامية الأجنبية

استقبل قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي مجموعة من ممثلي الوكالات والمؤسسات الإعلامية الأجنبية التي تصدر تقارير دورية حول تطورات الأوضاع الاقتصادية في مصر، الخميس.

وقال السفير علاء يوسف، المتحدث باسم الرئاسة، إن الرئيس أشار إلى أن الدولة تتبنى رؤية اقتصادية طموحة وشاملة تراعي مختلف الأبعاد الاجتماعية والثقافية، وتهدف إلى تحقيق المزيد من الاستقرار على جميع الأصعدة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والأمنية. مشيرًا إلى أن الحكومة تتحرك على عدة محاور لتحقيق التنمية الشاملة وتوفير حياة كريمة للمصريين ودعم الفئات الأولى بالرعايا ومحدودي الدخل.

وأضاف «يوسف» أن ممثلي الوكالات الإعلامية «أشادوا بالنجاحات والإنجازات الاقتصادية التي حققتها مصر على مدار العام الماضي»، ووصفوها بأنها «تعكس جدية الحكومة ووحدة الصف الوطني والتفافي حول قيادته السياسية”.

وأكد  أن ما تحقق من إنجازات خلال الفترة الماضية «نابع من إرادة المصريين القوية والصلبة في التغيير، وإدراكهم لأهمية عدم إهدار المزيد من الوقت للحاق بركب التقدم»، وهو ما مثل نقطة انطلاق نحو إنجاز العديد من المشروعات بسواعد وأموال مصرية، فضلا عن معالجة أهم المشاكل الاقتصادية العاجلة وعلى رأسها مشكلة نقص الطاقة والتي تم حل جزء كبير منها خلال العام المنصرم.

وأشار السيسي إلى أن الاصطفاف الوطني ووحدة إرادة الشعب المصرى يمثلان أهم المزايا التنافسية التي تتمتع بها مصر، مؤكدا حرص الدولة على تعزيز الترابط الاجتماعي بين المواطنين دون تفرقة وفى إطار القانون ووفقاً لمبادئ واضحة تقوم على احترام الآخر وحرية الاعتقاد، مشيدًا بدور المرأة المصرية وما تتحلى به من وعى ومسئولية في الدفاع عن مصالح مصر وإثراء العمل الوطني.

وأضاف المتحدث الرسمي أن السيسي استعرض الإجراءات المتخذة لتوفير مناخ صحي وجاذب للاستثمارات الأجنبية المباشرة، وإصلاح البنية التشريعية الخاصة بالاستثمار من خلال إصدار وتعديل عدد من القوانين، وفى مقدمتها قانون الاستثمار، للتغلب على التعقيدات البيروقراطية التي تواجه المستثمر من خلال تطوير نظام الشباك الواحد على سبيل المثال.

وأشار السيسي إلى أن المشروعات الكبرى الجاري تنفيذها وما توفره من «فرص اقتصادية واعدة»، وعلى رأسها مشروع التنمية في منطقة قناة السويس، وما يشتمل عليه من مناطق صناعية وموانئ عالمية، حيث يعد المشروع بمثابة ركيزة أساسية لمستقبل التنمية في مصر، فضلا عن مشروع قناة السويس الجديدة الذي سيساهم في إثراء حركة الملاحة الدولية وتنشيط معدلات التجارية العالمية، إضافة إلى أن موقع مصر المتميز واتفاقات التجارة الحرة التي أبرمتها مع العديد من الدول الأفريقية والعربية والأوروبية يتيحان للمنتجات المصنعة في مصر سهولة النفاذ إلى أسواق تلك الدول التي تمثل مجتمعة سوقا استهلاكية ضخمة.

وأكد التزام الحكومة بتبني آليات السوق الحر وتعزيز دور القطاع الخاص كقاطرة للتنمية، مشددًا على اهتمام الدولة بمكافحة الفساد، وتفعيل الوسائل الرقابية ذات الصلة لضمان الشفافية الكاملة في المعاملات التجارية والاستثمارية، مشيرًا إلى حرصه على التعاطي مع كافة شواغل المستثمرين، حيث تمت بالفعل تسوية العديد من المنازعات الاستثمارية خلال الفترة الماضية.

وقدم الحضور التهنئة  على فوز مصر بالعضوية غير الدائمة بمجلس الأمن والتي «ستكسب الدور المصري المحوري في المنطقة والعالم بعدا إضافيا وتأثيرا متزايدا”.

وتطرق اللقاء إلى مستجدات الأوضاع الإقليمية الراهنة، حيث أكد الرئيس أهمية تكاتف المجتمع الدولي وبذل جهود جماعية لاستعادة الاستقرار في المنطقة والحفاظ على كيانات الدول ومؤسساتها الوطنية، مشيرا إلى ضرورة مضاعفة وتيرة العمل الدولي وتبنى مقاربة شاملة في مواجهة الأيدولوجية المتطرفة والتصدي لما تبثه من أفكار مغلوطة تحت ستار الدين.

وأعرب السيسي عن تطلعه لزيارة المملكة المتحدة قريبا والتي ستسهم في تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في العديد من المجالات، مشيرا إلى حرصه على تعزيز مستوى العلاقات التجارية والاستثمارية، خاصة أن المملكة المتحدة تعد المستثمر الأجنبي الأول في مصر.

وأضاف أن الواقع الإقليمي المضطرب في منطقة الشرق الأوسط وما يفرضه من تحديات جسيمة وعلى رأسها تحدي الإرهاب الغاشم يتطلب المزيد من التشاور والتنسيق بين البلدين.

وأشاد بالعلاقات التاريخية والمستقرة بين مصر والصين والتي شهدت في الآونة الأخيرة طفرة هامة لتنتقل إلى مستوى الشراكة الاستراتيجية، مشيرا إلى أهمية مشروع التنمية بمنطقة قناة السويس في تعزيز مجالات التعاون مع الصين ارتباطا بمبادرة الرئيس الصيني لإعادة إحياء طريق الحرير.

ونوه إلى أن «مصر تحرص على تبني سياسة خارجية متوازنة تقوم على الانفتاح على كافة الأطراف الدولية بما يحقق المصالح المشتركة للشعوب”.

 

 

*ما الذي يشتريه الجنيه الآن؟

منذ بداية تداول العملات الذهبية والفضية في مصر وحتى عام 1834، لم تكن هناك وحدة نقدية محددة تمثل النظام النقدي، وفي عام 1834 صدر مرسوم من محمد علي باشا -والي مصر حينئذ ومؤسس الدولة الحديثة- بشأن مشروع قانون برلماني لإصدار عملة مصرية جديدة تستند إلى نظام المعدنين (الذهب والفضة)، ليحل محل العملة الرئيسية المتداولة آن ذاك وهو القرش. وفي عام 1836 تم سك الجنية المصري وطرح للتداول.

شهد الجنيه المصري قبل ثورة 1952 أزهي عصوره في عهد السلطان فؤاد “1917 إلى 1922″، حيث بلغت قيمته حينها 5 دولارات، فيما بلغت قيمة الجنيه في عهد الملك فاروق “1936 إلى 1952″ نحو 4 دولارات.

وبعد ثورة يوليو، واصل الجنيه تراجعه ليبلغ في عهد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، “1954 إلى 1970″، نحو 2.5 دولار، وفي عصر الرئيس الراحل محمد أنور السادات “1970 إلى 1981″ فقد الجنيه جزءا كبيرًا من قيمته ليبلغ 1.70 دولار.

وفي عهد المخلوع محمد حسني مبارك،”1981 ـ 2011″، واصل الجنيه انخفاضه أمام الدولار، حيث تراجع بقوة مع أزمة العملة في عام 2003 ، ليرتفع سعر الدولار من 4.6 الى 6.1 جنيه

وبعد ثورة 25 يناير، واصل الدولار ارتفاعه أمام الجنيه مع انخفاض احتياطات النقد الأجنبي عن مستويات ما قبل الثورة عند نحو 35 مليار دولار .

وأعلن البنك المركزي المصري، يوم الثلاثاء، تثبيت سعر بيع الدولار عند 7.93 جنيه بعد خفضه في عطائين متتاليين، يومي الخميس والأحد الماضيين ، بواقع 20 قرشا.

وقال صابر بركات، الخبير العمالي، إن القوة الشرائية للمواطن المصري بعد انخفاض سعر الجنيه أمام الدولار قلت بنسبة 40%، موضحا أن المواطن المصري يعاني من ارتفاع وتصاعد مستمر في أسعار السلع والخدمات منذ أربع سنوات.

وأضاف بركات “الناس مفيش قدامها غير تقليل احتياجاتها الأساسية، أو عمل إضافي، أو السرقة”، موضحا أن المواطن سيعجز عن التفاعل مع السوق في ظل التضخم والارتفاع المستمر في السلع والخدمات.

وحذر بركات من أن الفساد يمكن أن يتعمق وينتشر في المجتمع لسنوات في ظل هذه الأزمة الاقتصادية الطاحنة، موضحا أن الطبقات الوسطى هي الأكثر قبولا للوقوع في مستنقع الفساد.

وقال إن الصراع الدائر بين كبار الرأسماليين يعبر عن أزمة وأننا على شفا انفجار اقتصادي.

 

 

*صحف أجنبية: الشعب قال للسيسي “لا”

اعتبرت “سمية الغنوشي” -في مقال لها، نشرته كل من “هافينجتون بوست” و”ميدل ايست مونيتور”، الأربعاء 21 أكتوبر الجاري- أن المِصْريين رفضوا الذهاب للانتخابات، على الرغم من الدعاية الكبيرة لنظام السيسي.

وفي الإطار نفسه خلصت “آية أمان” -في موقع “المونيتور”- إلى أن ضعف المشاركة وعدم اكتراث الناخبين بالتوجه إلى صناديق الاقتراع، كانا السمة الغالبة على المرحلة الأولى من الانتخابات البرلمانية التي تجري في 14 محافظة، فيما ذهب تقرير لصحيفة “وول ستريت جورنال” إلى أن ضعف نسبة المشاركة، من شأنها أن تقوض ادعاءات قائد الانقلاب السيسي بوجود حماس شعبي لرؤيته.

انتصار الثورة المضادة وراء عزوف الناخبين

تقول سمية الغنوشي -في كل من هافنجتون بوست، وميدل إيست مونيتور-: «انهارت ثورة يناير في مِصْر لأسباب عديدة، بعضها له علاقة بهيكل السلطة، ودور الجيش في الحياة السياسية، البعض الآخر له علاقة  بالأخطاء التي ترتكبها القوى السياسية الجديدة في إدارة الأزمات في مرحلة بعد الثورة، وعدم الترفع عن الخلافات الأيديولوجية وإقامة تحالفات قوية للحد من هيمنة الجيش والحد من نفوذه”.

وتضيف «في حين استهلك المعسكر المؤيد للثورة طاقته في التناحر والخلافات، عملت آلة الثورة المضادة، برعاية من دول الخليج الغنية، على تكدير عيش المِصْريين مستغلين الأزمات المفتعلة”.

وتمضى في سرد ما جرى في سياق تحليلها «وجاء الخلاص في شخص الجنرال السيسي، في واحدة من أحلك المفارقات في التاريخ، وعكس الحقائق والمصطلحات؛ حيث بات يطلق على الانقلاب العسكري الوحشي اسم “حركة تصحيحية” وتسمى الثورة المضادة بـ”ثورة 30 يونيو المجيدة”.

وتتابع: «لم تحقق وعود السيسي ونظامه بإعادة الاستقرار وإنعاش الاقتصاد؛ حيث يعاني كلاهما الأمرين”.

وتخلص من ذلك كله إلى أن هذا السرد بهذا المضمون يعطي الإجابة الصحيحة على خلو  اللجان في انتخابات 2015 قائلة: «فلا عجب إذن من أن مراكز الاقتراع بدت مهجورة على مدى اليومين الأخيرين من الانتخابات البرلمانية في مِصْر”.

وتمضي في تحليلها «على الرغم من دعاية الدولة الضخمة وحث المواطنين من خلال استخدام وسائل الإعلام الحكومية والخاصة، لم يذهب الناخبون لمراكز الاقتراع، فيما وصفه مراقبون بأنه “انتخابات دون ناخبين”.

وتختم مقالها بالتأكيد على أن «المصريين رفضوا ببساطة أن يكونوا جزءًا من المهزلة التي تهدف إلى إظهار نظام السيسي في مظهر النظام الديمقراطي”.

السيسي بلا ظهير شعبي

في السياق ذاته، تقول آية أمان -في صحيفة المونيتور- «انتهت الجولة الأولى في الانتخابات البرلمانية في ظل مخاوف حكومية من ضعف الإقبال في تصويت يتوقع أن يقوي النفوذ السياسي للسيسي”.

وتستدرك «ولكن ضعف نسبة المشاركة، من شأنها أن تقوض ادعاءات السيسي بوجود حماس  شعبي لرؤيته، التي وصفت الانتخابات البرلمانية بأنها الخطوة النهائية في خارطة الطريق إلى الديمقراطية”.

وتضيف «على الرغم من مغازلة السيسي للشباب ومناشدتهم صراحة المشاركة في الانتخابات إلا أن الإحصائيات المبكرة أظهرت مشاركة فقيرة من قبل الشباب، الذين كانوا المحرك الرئيسي لثورة 2011″.

 

 

*السيسي ينهب 2.6 مليار جنيه من منح الخليج خلال شهرين

أعلنت وزارة المالية في حكومة الانقلاب، اليوم الخميس، تلقي مِصْر منحًا ومساعدات من الدول العربية بقيمة 2.6 مليار جنيه؛ وفقا للتقرير الشهرى الصادر عن الوزارة عن أداء الموازنة خلال أول شهرين من العام المالى يوليو-أغسطس 2015/2016.

الغريب أن في هذا الإعلان، يأتي بعد يوم من إعلان مالية الانقلاب وصول عجز الموازنة خلال شهري يوليو وأغسطس الماضيين إلى 68.3 مليار جنيه خلال العام المالي 2015-2016، بما يمثل نسبة 2.4% من الناتج المحلي مقابل 56 مليار جنيه خلال الفترة نفسها العام الماضي بنسبة 2.3% من الناتج المحلي.

وأرجعت الوزارة، ارتفاع عجز الموازنة نتيجة ارتفاع المصروفات بنسبة 22.9% لتحقق 110 مليارات و400 مليون جنيه بنسبة 3.9% خلال شهري يوليو وأغسطس مقابل 89.8 مليار جنيه بنسبة 3.7% من الناتج المحلى، خلال الفترة نفسها العام الماضى، عن جملة الإيرادات التي بلغت 46.3 مليار جنيه، بما يعادل نسبة 1.6% من الناتج المحلي مقابل 1.4% من الناتج المحلي العام الماضي.

 

 

*شاهد أحدث حلقات أحمد بحيري.. أمك في اللجنة ولا طارت؟

نشر الإعلامي الساخر “أحمد بحيري” -عبر قناة على موقع “اليوتيوب”- أحدث حلقاته الساخرة من برنامجه الشهير باسم الأسبوع في كيس”، التي جاءت هذا الأسبوع بعنوان “أمك في اللجنة ولا طارت“.
وخلال الحلقة تناول بحيري، أبرز عناوين الصحف المصري الداعمة للانقلاب العسكري، التي صدرت على مدار الأسبوع الماضي، وقام بالتعليق على تلك العناوين بشكل ساخر، والتي تحدثت أغلبها عن اللجان الانتخابية، وضعف الإقبال وأحداث مسرحية الانتخابات الهزلية التي جرت مطلع الأسبوع الجاري.
كما سخر بحيري في حلقته من تدهور الأوضاع الاقتصادية في البلاد، وارتفاع الدولار في البنك المركزي إلى 8.3 قروش، في ظل صمت وخرس إعلامي من قبل المؤيدين للانقلاب لتلك الكوارث الاقتصادية.

https://www.youtube.com/watch?v=xnNSW6-yKNo

*نساء ” آل مندور” و 116 يوماً من الاعتقال

هي الحريةُ بلاشك ؛ هو الأمن المفقود ُو العائلة المُشردة بين جنَـبات الـزنازين وقهر السجّان ، نتحدثُ هنا عن حقـوقٍ مُنتهكةٍ وحُريّاتٍ مسلوبة وأسرةٍ تتلاقى على عـتبات السجون وفي ساحات المحاكم المصريّة مائـة وستة عشَرَ يوماً خلف القضبان قضتها عائلة ” آل مندور “، أيامٌ تمّ فيها خرقُ الحقوق وسحق الحُريّات، أمٌ وابنتان والأب مطلوبٌ للجهات الأمنية أيضاً لتصبح نساء العائلة جميعُهن رهن الاعـتقال التعسـفيّ إلى يومنا هذا . نُشيرُ هنا فقط للحُريّة التى يبحثُ عنها الكثيرون هنا في مصر وهي في الأصـلِ حقٌ أصيلٌ ولا يجـوز حرمان أحد ٍ منها تعسفاً .
في الثامن والعشرين من شهر يوينو لعام 2015 تمّ اعتقال الطالبتين رواء محمد السيد مندور الطالبة بالفرقة الأولى من شعبة أصول الدين بكلية الدراسات الإسلامية جامعة الأزهر فرع المنصورة ، والبالغة من العمر 18 عاماً. والطالبة روضة السيد محمد مندور ومعهما الوالدة وتُدعى السيدة حسناء متولى .يُقِمنَ بقرية ميت الخولي مؤمن بمركز منية النصر بمحافظة الدقهلية .تمّ اعتقالهنّ من المنزل عقِب اقتحام قوات الأمن له و بعد اشتعاله بدقائق حيثُ تمَ احتجازهنّ بقسم شُرطة منية النصر و وُجهت لهنّ تُهماً عدّة منها حيازة مواد متفجرة ، وحيازة منشورات تحمل شعارات مناهضة للنظام الحالي وعلى إثره تمّ تحرير المحضر رقم 9783 لسنة 2015 جُنح مركز منية النصر ، ويستمرُ اعتقالهن تحتَ مُسمى الحبس الاحتياطيّ إلى الآن ومنذُ الثامن والعشرين من يونيو .
نحنُ في هذا الصدد نذكرُ المادة (9) من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان : لا يجوز القبض على أي إنسان أو حجزه أو نفيه تعسفاً. وفي الدستور المصري لعام 2014 تقول المادة( 54 ) : لا يجوز القبض على أحد، أو تفتيشه، أو حبسه، أو تقييد حريته بأي قيد إلا بأمر قضائي مسبب يستلزمه التحقيق.
وكما روى أحد شهود العيان في القرية عن الواقعة قال: ( أن قوات الأمن داهمت منزل آل مــندور بعد اشتعال النيران فيه واعتقلت النساء لعدم وجود المُطارد الذي يبحثون عنه من باب الضغط عليه كي يُسلم نفسه للسلطات المصرية فاعتقلوا زوجة شقيقه وابنتيها )
إذاً كان المُراد بالاعتقال شخصاً آخر وحالَ عدم وجوده بالمنزل القت قوات الأمن القبض على النساء واقتحمت عليهن المنزل دون أي إذنٍ قضائي أو مُسببٍ قانوني ولهذا كانت المادة( 57) و(58) من الدستور المصري 2014 : للمنازل حرمة، وفيما عدا حالات الخطر، أو الاستغاثة لا يجوز دخولها، ولا تفتيشها، ولا مراقبتها أو التنصت عليها إلا بأمر قضائي مسبب، يحدد المكان، والتوقيت، والغرض منه، ويجب تنبيه من في المنازل عند دخولها أو تفتيشها، وإطلاعهم على الأمر الصادر في هذا الشأن. و المادة التى تليها : “للحياة الخاصة حرمة ، وهى مصونة لا تُمس” ، فأين إذاً تطبيقُ تلك المواد التى صيغت في دستور البلاد حتى تكفلَ حق وأمن المواطنين .
يتم احتجازهنّ إلى الآن في قسم شرطة منية النصر ويتم التجديد التلقائيّ لهنّ منذُ الاعتقال وهذا انتهاكٌ واضح للمادة (54) من الدستور المصري بباب الحقوق والحريات حيثُ تقول : وينظم القانون أحكام الحبس الاحتياطي، ومدته، وأسبابه، وحالات استحقاق التعويض الذي تلتزم الدولة بأدائه عن الحبس الاحتياطي. فمازالت نيابة جنوب المنصورة تواصل التجديد المستمر للطالبتين ووالدتهما إلى تاريخنا هذا.
أما إذا تغاضينا عن هذه التجاوزات الحقوقية وتعرضنا لمكان الاحتجاز وما به من انتهاك لا يُمكن السكوت عنه ولا تمريره بحال ، فالمُعتقلات الثلاثة يقبعن الآن في ما يُعرف بقسم شرطة منية النصر حيثُ يعانين من التضييقات المستمرة و تكدس الأعداد وسوء التهـوية وانقطـاع شبه دائم للماء هناك . جديرٌ بنا أن نعرض نص المادة (10)من العهد الدولي: يُعامل جميع المحرومين من حريتهم معاملة إنسانية، تحترم الكرامة الأصيلة في الشخص الإنساني يفصل الأشخاص المتهمون عن الأشخاص المدانين.
والمادة(55) من باب الحقوق والحريات في الدستور المصري : كل من يقبض عليه، أو يحبس، أو تقيد حريته تجب معاملته بما يحفظ عليه كرامته، ولا يجوز تعذيبه، ولا ترهيبه، ولا إكراهه، ولا إيذاؤه بدنيًا أو معنويًا، ولا يكون حجزه، أو حبسه إلا في أماكن مخصصة لذلك لائقة إنسانيًا وصحيًا، وُخالفة شيء من ذلك جريمة يُعاقب مُرتكبها وفقاً للقانون .
لاتزال القضية في ساحات المحاكم وقررت مؤخراً نيابة المنصورة في يوم 11 أكتوبر 2015 تجديد حبس الطالبتين روضة محمد مندور، رواء محمد مندور و والدتهما السيدة حسناء متولي، كل هذه الفترة والحبس الاحتياطيّ لا ينتهى ولا يُبت في أمر القضية . هنا نذكر أهمية المادة (9) من العهد الدولي: ” ويكون من حقه أن يُحاكم خلال مهلة معقولة أو أن يفرج عنه. ولا يجوز أن يكون احتجاز الأشخاص الذين ينتظرون المحاكمة هو القاعدة العامة ، ولكن من الجائز تعليق الإفراج عنهم على ضمانات لكفالة حضورهم المحاكمة في أية مرحلة أخرى من مراحل الإجراءات القضائية، ولكفالة تنفيذ الحكم عند الاقتضاء. ولكل شخص حرم من حريته بالتوقيف أو الاعتقال حق الرجوع إلى محكمة لكي تفصل هذه المحكمة دون إبطاء في قانونية اعتقاله، وتأمر بالإفراج عنه إذا كان الاعتقال غير قانوني”.
سؤالنا هنا أين المنظمات الحقوقية المعنيّة بالشأن المصري الداخلي و المسؤولة عن مُراقبة المؤشر الحقوقيّ الذي تلتزم الدولة بتحقيقه؟ وما دورها في حال الانحدار ؟ نحنُ هنا لنُوضح القضيّـة ونثير هذه الانتهاكات التى أصبحت لا تنتهي في مصر .
إذاً فقضيتُنا هنا تتعلق بحالةٍ ليست هي الأولى والأخيرة منذُ أحداث الثالث من يوليو 2013 ، فكم من العائلات التى تُماثل تقريرنا مع آل منـدور تعجُ بهم السجون المصرية وتحولت الحياة لديهم إلى جلسات وعروض وتجديدات وقضايا لا نعرف أساساها ولا قـاونيَتها وتغرد خارج السرب الحقوقيّ إلى مالا نهاية .
ختاماً نحن كمنظمة إنسان للحقوق والحريات نرفض كلّ هذه التجاوزات ونهيب بالمسؤولين عن الشأن الحقوقي أن يحفظوا للإنسان قيمته ويوقفوا هذا السيل الجارف وينفذوا المواد التى كفلها الدستور وكفلتها المعاهدات الدولية .
و هنا لا يسعنا إلا أن نقول كما قالت المادة (18)من العهد الدولي: ” الأسرة هي الوحدة الجماعية الطبيعية والأساسية في المجتمع، ولها حق التمتع بحماية المجتمع والدولة” . فكيف إذا انتُهكت حقوقها وتشتت بأفرادها وأصبحوا بلا مأوى تشملهم قضبان الزنازين الغير آدمية ، أين لبنات المجتمع لو سار النظام في مصر على هذه الوتيرة المُتصاعدة من الانتهاكات .

 

 

حزب النور خسر السقط واللقط جزاء ركونه للذين ظلموا. . الأربعاء 21 أكتوبر. . مصر بتشحت

صدمة برهاميمصر بتشحت1حزب النور خسر السقط واللقط جزاء ركونه للذين ظلموا. . الأربعاء 21 أكتوبر. . مصر بتشحت

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*العليا للانتخابات: 4 مرشحين فقط هم الناجحين بالمرحلة الأولى دون إعادة

 

*رسميًا.. 26.56% نسبة التصويت في المرحلة الأولى لانتخابات مجلس النواب

قال المستشار أيمن عباس، رئيس اللجنة العليا للانتخابات، إن المرحلة الأولى للانتخابات البرلمانية شهدت المنافسة على 226 مقعدا بالنظام الفردي، و60 مقعدًا للقائمة.

وقال «عباس» في مؤتمر صحفي بمقر اللجنة العليا للانتخابات، اليوم الأربعاء، إن عدد الناخبين في المرحلة الأولى بلغ 27 مليونا و402 ألف و353 ناخبا، ومن أدلوا بأصواتهم بلغ 7 مليون و270 ألفا و594 ناخبا، بنسبة تصويت بلغت 26.56%.

 

*بعد خسارة الانتخابات… برهامي لـ”السيسي”: سنحاجج حضرتك عند الله (فيديو)

خاطب نائب رئيس “الدعوة السلفية”، ياسر برهامي، رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي، قائلا: “الرئيس السيسي يستعمل دائما كلمته التي يقولها: “أنا أحاججكم عند الله”، وأنا أقول: “ونحن نحاججك، ونحاجج من هم تحتك عند الله.. لأنني مدرك تماما أن حضرتك رجل وطني، وأن حضرتك حريص على مصلحة البلد.. لكن هذا الذي يحدث ليس في مصلحة البلد“.

جاء ذلك تعليقا من برهامي على ما اعتبره “ظلما” يتعرض له الحزب من أجهزة الدولة في الانتخابات البرلمانية التي خاض الحزب مرحلتها الأولى يومي الأحد والاثنين، وما أسفرت عنه من خوض 24 مرشحا للحزب، جولة الإعادة، المقررة بعد أسبوعين، دون أن يفوز أي من مرشحي الحزب، أو قائمته، في القطاعات الثلاثث التي تندرج تحتها 14 محافظة تجري فيها الانتخابات في هذه المرحلة.

وفي مداخلة هاتفية استمرت أكثر من نصف ساعة، مع برنامج”صوت الناس”، على فضائية المحور” الأربعاء، أردف برهامي، منفعلا: “ليس من مصلحة البلد أن نفقد ثقة الشباب.. ليس من مصلحة البلد نهائيا أن نوصلهم إلى مرحلة اليأس“.

وتساءل: لماذا نوصلهم لليأس من أن هناك إصلاحا، وإمكانية للمشاركة فقط؟

وأضاف: “لقد رضينا – اختيار منا منا، وتقديرا لمصلحة البلد – ألا ننزل إلا على 35% من مقاعد البرلمان”، متسائلا: “نسبة 35% فقط سوف تشكل خطورة على من؟

وتابع: “حتى لو أخذتها كلها، وهذا لن يحدث، ومستحيل، لا سيما وسط كل ما يحدث“.

ومتحدثا عن حزب “النور”، قال برهامي: “نتعرض لهجمة ظالمة من أجهزة الدولة وتليفزيونها وصحفها”، مبديا اندهاشه من أنه: “بعد ذلك نقول إن الدولة منصفة، وعادلة، ولا تروج لاتجاه دون اتجاه، ونقول إن هذا الاتجاه منفتح، والاتجاه الثاني، هذه هي حقيقته على الأرض“.

واستطرد: ” لا.. قطعا.. هذه ليست حقيقته على الأرض“.

وأضاف: “ليس حجمنا على الأرض هو الذي أخذناه، أو نأخذه في هذه الجولة”، مشيرا إلى: “24 مرشحا للحزب سوف يعيدون على مستوى الجمهورية“.

وأضاف: “بعد كل هذا الظلم هذا يؤكد أن حجم حزب النور  على الأرض هو أضعاف هائلة“.

واستكمل: “مَن الذي يتحمل أصلا مثل هذا الأمر؟ من الذي يتحمل في العالم دعاية سلبية، ونحن ليس عندنا وسيلة دعائية واحدة؟، مشيرا إلى أن هناك من يقول إنهم يأخذون أموالا من قطر، وأموالا من السعودية، ومن ألمانيا وانجلترا، وعملاء لأمريكا”، مستدركا: “لكن سوف تُرفع قضايا، وإن شاء الله يفصل فيها قبل انتخابات 2020″، على حد قوله.

وحول الأنباء التي تحدثت عن عقد اجتماع لحزب “النور”، حول تدارس الانسحاب من الانتخابات البرلمانية، قال إن هناك أصوات كثيرة داخل الحزب تطالب قيادة الحزب بالانسحاب من الانتخابات نتيجة الظلم الذي تعرض له الحزب”، وفق قوله.

ويٌذكر أن هذا أول خروج لبرهامي يتحدث فيه عن قضايا حزب “النور”، لوسيلة إعلامية مصرية، منذ أُعلن بدء الانتخابات، ورأى مراقبون أن مناوئيه وخصومه يمكنهم استخدام تصريحاته تلك تكئة لمواصلة مهاجمة “الدعوة السلفية”، وحزب النور”معا، إذ تمنعه التعديلات التي أدخلها السيسي على القوانين السياسية المختلفة، بعدم  ممارسة “أي أمور سياسية أو حزبية”، من خلال “الدعوة السلفية”، لا سيما أن وزارة الأوقاف تمنحه تصريحا بالخطابة المنبرية مرتبط باحترام ذلك.

ويقول مراقبون إن مما أثار غضب برهامي، وقيادات “النور”، هو النتيجة التي أحرزها الحزب في الانتخابات، إذ لم يفز له أحد فيها، كما خرج خاوي الوفاض من صراع القوائم، ولم يتبق له سوى المقاعد الفردية التي يخوض فيها معركة الإعادة على 24 مقعدا، كما قال برهامي.

ويرشح المراقبون “النور” للفوز بعدد من المقاعد البرلمانية، بمرحلتيها، لا يتجاوز عشرين مقعدا بأي حال، وهو رقم هزيل للغاية، بالمقارنة بفوزه بنحو 122 مقعدا في انتخابات 2011/ 2012.

https://www.youtube.com/watch?v=6AmMJEJuQX8

 

*اعتقال الصحافي هشام جعفر ومداهمة مؤسسة “مدى

اعتقلت قوات الأمن المصرية، اليوم الأربعاء، رئيس مجلس الأمناء، بمؤسسة “مدى”، الصحافي هشام جعفر، بعد أن داهمت مقر المؤسسة، بدون إبداء سبب قانوني لهذا الإجراء.

وقالت، مصادر مقربة من أسرة جعفر، الذي يعمل كبيراً للخبراء بالمركز الإقليمي للوساطة والحوار، إن قوات الأمن اقتادت “جعفر”، إلى بيته لتفتيشه، وقامت بتحطيم محتويات المسكن والاعتداء بالضرب على نجل جعفر عندما طلب منهم احترام المكان وصاحبه، كما احتجزت العاملين بالمؤسسة داخل المبنى، ومنعتهم من الخروج أو العودة لبيوتهم.

ومؤسسة مدى للتنمية الإعلامية تعنى بالتنمية البشرية في مواجهة المشكلات المجتمعية مثل العنف المجتمعي، وتنظم دورات تدريبية لترفع درجة الوعي بكيفية معالجة المشكلات المجتمعية التي تتقاطع مع الواجب الوظيفي.

وكان جعفر أحد قيادات الموقع الإلكتروني الشهير “إسلام أون لاين” الذي أغلق بعد تحقيق مكانة متميزة، وكان مسؤولا عن مشروع بديل تبناه العاملون السابقون في إسلام أون لاين لإطلاق موقع جديد بعنوان “أون إسلام” نهاية 2010.

 

 

*هاشتاج “مصر بتشحت” يفضح كذب زعيم عصابة الانقلاب

دشن نشطاء حملة على مواقع التواصل الاجتماعي تحت عنوان “مصر بتشحت” فزعا من الحالة الاقتصادية التي وصلت إليها مصر في عهد زعيم عصابة الانقلاب عبد الفتاح السيسي.

وأكد النشطاء أن مصر أصبحت في حالة يرثى لها، وقدموا أرقاما من واقع تصريحات حكومة الانقلاب الفاشلة تظهر الحالة التي آلت إليها أوضاع البلاد.

ونشر المشاركون في الحملة بعضا من الأوضاع الاقتصادية المزرية، حيث تدرس شركات أجنبيه سحب استثماراتها من مصر والتي تبلغ قيمتها 6.4 مليار دولار، كما تدرس شركة “نستلة” الخروج من مصر0

فيما سبقتها شركات هوواي وانتل بإغلاق مكاتبها بالقاهرة، فيما تجاوز الدين المحلي لأول مرة 2 تريليون جنيه بسحب البنك المركزي المصري.

أزمة انهيار سعر الجنيه أمام الدولار تسببت في نقص العديد من الأدوية لتوقف استيرادها، ومن بينها أدوية أمراض الدم والتي تهدد حياة 20 مليون مواطن، كما صرحت بذلك رئيسة شركة خدمات الدم.

يأتي ذلك في الوقت التي تسعى فيه مصر للاقتراض من البنك الدولي والبنك الإفريقي للتنمية.

فيما وجه القائمون على الحملة رسالة للمصريين، أكدوا فيها أن زعيم عصابة الانقلاب عبد الفتاح السيسي ظل يكذب على المصريين مرددا “مصر بتفرح”، “مصر تستيقظ، ليفاجأ الشعب بالحقيقة أن عهد الانقلاب جعل “مصر بتشحت“.

 

 

*بعد فشله في سد النهضة.. الانقلاب يلجأ للآبار والمياه الجوفية

بشر “مغاوري شحاتة” مستشار وزير الري في حكومة الانقلاب، المصريين بالاعتماد الفترة المقبلة على الآبار والمياه الجوفية.

وقال شحاتة، في تصريحات صحفية، إن حجم الآبار الموجودة في مصر تكفي 100 عام مقبلة، زاعمًا أن مشروع المليون ونصف المليون فدان؛ تتوفر جميع المقومات لتنفيذه.

وأضاف شحاتة أن وزارة الري شكلت لجنة لاستكشاف آبار جديدة، بمنطقة الصحراء الغربية.

وتتزامن تصريحات شحاتة مع فشل مفاوضات سد النهضة ومماطلة الجانب الإثيوبي في العودة لتلك المفاوضات ، بعد توقيع قائد الانقلاب السيسي علي اتفاقية السد دون دراسة أضرار الاتفاقية علي حصة مصر من مياه النيل.

 

 

*العليا للانتخابات” تمنع الصحفيين والاعلامين من الدخول لتغطية نتائج المرحلة الاول

سادت حالة من الغضب بين الصحفيين والاعلامين المعنيين بتغطية اللجنة العليا للانتخابات البرلمانية، بسبب قيام موظفى الهيئة العامة للاستعلامات بمنعهم من الدخول، بدعوى تجهيز قاعة المؤتمر الذى من المقرر أن تعقده اللجنة العليا للانتخابات، مساء اليوم، لاعلان نتائج المرحلة الاولى من الانتخابات البرلمانية التى اجريت فى 14

محافظة

وقد اعترض الصحفيين ومندوبى وسائل الاعلام والقنوات الفضائية على معاملتهم بهذا الأسلوب غير اللائق، حيث انتظر الجمبع لأكثر من ساعتين أمام باب الهيئة العامة للاستعلامات، جالسين على الرصيف فى انتظار السماح لهم بالدخول لتغطية المؤتمر.

وأثار غضب الصحفيين ومندوبى وسائل الاعلام السماح للتليفزيون المصرى فقط بالدخول.

يذكر أن اللجنة العليا أمس ابلغت الصحفيين بالتواجد بمقر اللجنة العليا للانتخابات فى تمام الثالثة عصرا، وذلك لتغطية إعلان نتائج المرحلة الاولى من الانتخابات البرلمانية.

 

 

*إخلاء سبيل الطالبة سارة مشعل بكفالة 5 آلاف جنيه

قررت نيابة الانقلاب إخلاء سبيل الطالبة سارة مشعل بكفالة 5 آلاف جنيه من مقر حجزها بقسم ثان الزقازيق.
وكان في وقت سابق رفضت محكمة استئناف الزقازيق الاستئناف المقدم على حبس سارة مشعل الطالبة بالفرقة الثالثة بكلية الآداب جامعة الزقازيق، وقررت استمرار حبسها 15 يوما على خلفية تهم ملفقة لرفضها خلع النقاب أمام أفراد الأمن على باب كلية الآداب بجامعة الزقازيق.
وكان والد سارة قد كشف عن مفاجأة، وذكر أن محضر داخلية الانقلاب المقدم للنيابة والذي تم احتجازها على خلفيته وحبسها 15 يوماً زعم أنها طالبها بـ”الدراسات الإسلامية ” وجاءت لجامعة الزقازيق لعمل مظاهرات وإثارة الشغب بين الطلاب والطالبات.
واستنكر والد الطالبة تلفيق النيابة والداخلية للمحضر على خلفية رفض نجلته الكشف عن وجهها، ورفع نقابها أمام أفراد الأمن، مطالبا بالإفراج الفوري عنها، ومحاكمة المتورطين في هذه الجريمة.
واعتقلت سارة من أمام بوابة آداب جامعة الزقازيق، لرفضها خلع نقابها أمام الأمن، ومطالبتها بسيدة لتفتيشها، ليتم إحالتها إلى الأمن الإداري ثم لقسم ثان الزقازيق، ثم تم عرضها على النيابة، التي أصدرت بحقها قرار بالحبس 15 يومًا، على ذمة قضية ملفقة بزعم حيازة منشورات.

 

*شاهد.. برهامي يعترف: قنوات الإخوان لها تأثير كبير على الشباب

في سياق تبريره للخسارة الفادحة التي مُني بها حزب النور والدعوة السلفية في انتخاباتبرلمان الدم، أرجع ياسر برهامي، نائب مسئول الدعوة السلفية، ذلك إلى تأثير قنوات الإخوان على شباب السلفيين فقاطعوا الانتخابات.

وفي مداخلة هاتفية على فضائية المحور اليوم الأربعاء، اعترف برهامي أيضًا بعجزه عن إقناع أولاده بالمشاركة في الانتخابات؛ منتقدًا كل القنوات والفضائيات واتهمها بتشويه حزب النور، وعدم التعامل بإنصاف معه، حسب قوله.

https://www.youtube.com/watch?v=ZnCgo46B-dw

*صلاحيات على “مزاج” السيسي.. أولى خدمات “برلمان الدم

ربما تكون أول القضايا التي يبت فيهابرلمان الدم، الذي وصل قطاره محطته الأخيرة في الانتخابات، وبعد أداء أعضائه المشكلين من الفلول وخونة الوطن وتجار الفساد يمين الغموس الكاذبة، “هل الورنيش البُني ينفع مع البيادة السوداء؟ وهل الرباط الأسود ينفع مع البيادة البُني؟!.

البعض بات يتساءل عن السرّ وراء عدم لجوء الإعلام بفجره وسفالته إلى قلب الحقائق، بأن يجعل نسب التصويت عالية مثل ما فعل أيام انتخابات الرئاسة، وبرأي مراقبين ذلك مقصود.. وسيصب في مصلحة الانقلاب؛ لأن الشعب الذي بين قوسين “انتخب السيسي بنسبة كبيرة”، على حد كذب الإعلام وقتها، هو نفسه الذي رفض أن ينزل إلى انتخابات مجلس الشعب، لأنه لا يرى أحدا جدير بالانتخاب،  ولا قوائم جديرة بالتصويت لها، ولا حزب جدير أن يتعب ويغبر القدمين من أجله، ما يعنى بحسب رسالة إعلام الانقلاب أن الشعب ” ليس راضياً عن النخب والقوى السياسية“.

وبرأي كثير من المراقبين أن ذلك يعني أن السيسي سيحتج بضعف التصويت في أنه لا يجوز لمجلس شعب ضعيف وغير شعبي أن يغلّ من يد قائد الانقلاب، الذي تولى الرئاسة بنسبة 99.9%، أو يراجع قراراته وقوانينه ونزواته ورغباته!

إذن الرسالة التي سوف يصدرها إعلام الانقلاب، سوف تقول إن ضعف التصويت رسالة من الشعب للقائد الشعبي والزعيم الأوحد بأن يتخطى مجلس الشعب، وأن يعدل من الدستور الذي يغل يده، وان ينال من الصلاحيات ما يشاء، أو كما قال أحد المأجورين على قناة النهار :” ما ينفعش برلمان منتخب بأغلبية كسيحة يتحكم في رئيس منتخب بأغلبية كاسحة“.

إذن لم ولن يحتاج السيسي إلى برلمان، وعندما تم الضغط عليه دوليا لاستكمال “سي في” الانقلاب، أتى ببرلمان شعبيته مشوهة، حتى يظل ضعيفا أمامه ومنطقيا أن يلعب دور خيال المآتة، وكله بأمر الشعب المصري العظيم.

وهذا ما أكدته صحيفة “واشنطن بوستالأميركية، بأن البرلمان المقبل سيكون مجرد ختم مطاطي لتمرير القوانين التي تريدها حكومة الانقلاب.

وقالت الصحيفة، إنه عندما تمت الإطاحة بالرئيس محمد مرسي في يوليو 2013، كانت هناك آمال كبيرة لبعض المراقبين في وجود برلمان جديد ، لكن المستقبل الباهت له جذور في تاريخ الدولة المعقد و بغض النظر عن نتائج السباقات الفردية فإن البرلمان القادم سيكون بمثابة ختم مطاطي في يد حاكم البلاد، و يبدو أن النظام البرلماني المصري قد بني من أجل إبطال دور البرلمان المصري.

وتتوقع الصحيفة أن تسفر الانتخابات عن مجموعة متنافرة من السياسيين الذين يسعون إلى الوجاهة، موضحة “ليس هناك معارضة حقيقية بعد تهميش الإسلاميين الأكثر تأثيرًا لصالح الأفراد الذين يفتقدون الانتماء الفكري الواضح“.

وأشارت الصحيفة إلى حزمة القوانين التي أصدرها عبد الفتاح السيسي بمراسيم رئاسية التي بلغت 200 قانون بعض منها يتناول قضايا حساسة ولن يكون هناك وقت متاح للنواب لقراءة ما سيوافقون عليه.

ولفتت الصحيفة إلى أن سيف القضاء سيكون مسلطا على رقبة البرلمان القادم؛ إذ إنه من صلاحية المحكمة الدستورية إلغاء القانون الذي انتخب على أساسه البرلمان ومن ثم حل البرلمان.

 

 

*ارتفاع أسعار الخضراوات 30% بالسوق المحلية

شهدت أسعار الخضراوات بالسوق المحلية المصرية ارتفاعًا بنسبة 30% خلال الأسبوع الجاري مقارنة بالفترة الماضية.

ووصل سعر الطماطم إلى 8 جنيهات مقابل 5 جنيهات، والفلفل والبطاطس إلى 4 جنيهات، في حين وصل سعر الخيار إلى 3.5 جنيهات والبامية 10جنيهات.

وقال يحيى السني، رئيس شعبة الخضر باتحاد الغرف التجارية، في تصريحات صحفية، إن ارتفاع الأسعار وراءه تكالب المواطنين على الشراء خاصة مع التراجع النسبي في الأسعار خلال الأسبوعين الماضيين مما أدى لارتفاع السعر بالتزامن مع نقص المعروض.

وأضاف أن الموجة الحارة التى ضربت البلاد أثرت سلبًا على المحاصيل خاصة في الصعيد والكميات الموردة، مشيرا إلى أن حجم التوريد تراجع بنحو 50% مقارنة بالستة أشهر الماضية.

 

 

*إستغاثة من أسرة المعتقل “أنس القاضي

تلقى المركز العربي الافريقي للحريات و حقوق الإنسان صباح اليوم إستغاثة من أسرة المعتقل “أنس القاضي” 37 عام، مدير عام إحدى شركات السياحة و المعتقل بسجن برج العرب غرب الإسكندرية تفيد بتدهور حالته الصحية و تعرضه لنوبات مغص كلوي شديد متكررة و تعنت إدارة السجن في نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج رغم تدهور حالته الصحية.
هذا و تحمل الأسرة المسئولية الكاملة عن سلامة المعتقل “أنس القاضي“ لمأمور سجن برج العرب و ضباط مباحث السجن لتعنتهم في نقل المعتقل إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم.
هذا و يناشد المركز كل من النائب العام و المجلس القومي لحقوق الإنسان بالقيام بدورهم الأساسي في الحفاظ على أبسط حقوق المعتقلين و السجناء في العيش الكريم داخل السجون و مقار الإحتجاز الشرطية طبقا للمادة 42من الدستور و التي تنص على ” كل مواطن يقبض عليه أو يحبس أو تقيد حريته بأي قيد تجب معاملته بما يحفظ عليه كرامة الإنسان ولا يجوز إيذاؤه بدنيا أو معنويا“.
جدير بالذكر أن سجن برج العرب بالإسكندرية شهد منذ عدة أيام حالة وفاة للمعتقل السياسي “أنور العزومي “نتيجة الإهمال الطبي المتعمد من قبل ضباط مباحث السجن أيضا.

 

*الدولار يشعل أسعار الحبوب الغذائية

بدأت الآثار السلبية لارتفاع الدولار داخل السوق المحلي في الظهور على كافة أسعار الحبوب الغذائية المستوردة من الخارج، لترفع أسعارها خلال أسبوع واحد فقط لـ 15% مقارنة بالأسبوع الماضي

وأبقى البنك المركزى المصرى على سعر صرف الجنيه أمام الدولار فى المزاد الدورى الذى نظّمه، أمس الثلاثاء، عند مستوى 7.93 جنيه للدولار ، كما استقرت الأسعار بالبنوك أيضا عن نفس مستويات أمس المقدرة بـ 8.03 جنيه للدولار، وعرض البنك المركزي في عطائه اليوم رقم 424 نحو 40 مليون دولار, وباع منها 37 مليون دولار بسعر 7.93 جنيه.

وبحسب شعبة الحبوب اتحاد الغرف التجارية، فإن أسعار العدس ارتفعت ليسجل الطن حوالي 11.5 ألف جنيه مقابل 10 آلاف جنيه وبينما سجل الفول 4500 جنيه للطن، بارتفاع قدره 10%.

وتوقع عاملون بتجارة الحبوب استمرار القفزة الجنونية لأسعار الحبوب الغذائية على مدار الفترة المقبلة، وبمجرد دخول فصل الشتاء الذي يرتفع معدل استهلاك المواطنين، مؤكدين أن الأسعار ستصل الزيادة بها لأكثر من 30%.

وقال طارق حسنين، رئيس غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات: إن أزمة الدولار داخل السوق المحلي هي السبب الأساسي وراء ارتفاع الأسعار خاصة في ظل عجز البنك المكزى عن توفير الإعتمادات المالية.

وأضاف  أن الموانى تشهد تكدسًا بالبضائع القادمة من الخارج والتى اقتربت معظمها من التلف نتيجة لتعرضها للموجات البرد بالإضافة لسوء التخزين.

وأكد أن الدولار وارتفاع سعره في الفترة الحالية تمكن وراء زيادة سعر الحبوب داخل الأسواق من المتوقع حدوث قفزة في السعر على المدى القريب بمجرد دخول فترة الشتاء وزيادة معدل استهلاك المواطنين من هذه المنتجات.

ومن جانبه، قال الباشا إدريس رئيس شعبة البقوليات باتحاد الغرف التجارية، إن التجار في الفترة الحالية مازالوا ينتظرون ما يحدث خلال الفترة المقبلة من ارتفاعات في أسعار المنتجات بالخارج أم سيبقي الوضع على ما هو عليه، مشيرًا إلى أن أى تحرك في اﻷسعار الخارجية ينعكس بالسلب على السوق المحلي.

وأوضح أن أزمة الدولار المتوحشة في السوق المحلي هي من تقف خلف كل هذه الزيادات غير المبررة في ظل عجز المستوردين عن توفير العملة الأجنبية للتخليص البضائع المتكرسة في المواني، فضلا عن نقص المعروض داخل الأسواق.

وأشار إلى أن الارتفاع المطرد فى أسعار الحبوب خاصة للفول يجعلنا نستورد 70% من المنتج مما يؤثر سلبًا على موازنة الدولة، لأنه سيكلف ميزان المدفوعات المزيد من المليارات، خاصة أن هذه السلع من السلع الاستراتيجية التى لا يمكن الاستغناء عنها فى ظل تراجع معدلات الإنتاج المحلي منهما.

وبدوره، أكد عمرو عصفور النائب الأول لشعبة المواد الغذائية باتحاد الغرف التجارية، أن الأسعار تشهد ارتفاعًا في الوقت الراهن بسبب الاعتماد بشكل كبير علي الاستيراد من الخارج خاصة أن مصر تستورد أكثر من 65% من استهلاك البقوليات .

وأضاف: أن التجار يستوردون الفول من الخارج، خاصة من دول انجلترا وفرنسا وكندا، مشيرًا إلي أن تلك النسبة كبيرة للغاية، ويتحكم بها الأسعار الحالية للصرف الدولار أمام الجنيه المصري، حيث إن أي تغير في الصرف ينعكس بالسلب علي الأسعار بالسوق المحلي.

وأوضح أن استهلاك مصر من العدس يصل إلى 75%، وكل هذه النسبة يتم استيرادها من تركيا وكندا، حيث إن مصر في فترة من الزمن كانت تنتج كميات كبيرة من الحبوب الغذائية كالعدس والفاصوليا وغيرها، إلا أن ضعف انتاجية الأرض حال دون ذلك في الوقت الراهن.

 

*حزب النور “العميل” الذي قرر أن يتنحى

مثل أجواء يونيو حزيران ونكسة “الجنرال” جمال عبد الناصر، خرج جنرالات حزب النور أصحاب نكسة 30 يونيو المجيدة، مطأطئ الرأس مقطبي الجبين، تعلو وجههم غبرة وترهقهم قترة، يقولون للشعب الذي اغتالوا ثورته وبنبرة الوداع :” لقد قررنا أن نتنحى عن أي عمل حزبي.. وأن نعود إلى صفوف الجماهير.. الذين خنّاهم.. حفاظًا على الدعوة“!.

لم يترك مظهر شاهين”، إمام وخطيب مسجد عمر مكرم، المؤيد للانقلاب، الفرصة للتشفي في أمنجية الدعوة السلفية بالإسكندرية، فقال عن “صفر” مونديال برلمان الدم الذي خرج به مخيون ورفاقه: “الشعب رفضهم وهم عرفوا حجمهم الطبيعي”، على حد تعبيره.

وأضاف شاهين: “الآن أدرك السلفيون أن الشعب رفضهم وأن الاستمرار يعني الانتحار الحزبي فلذلك سينسحبون قبل أن يكمل الشعب عملية تصفيتهم سياسيا عبر الصناديق“.

وأكد إمام مسجد عمر مكرم، أن السلفيون الآن بين خيارين: “إما أن يكونوا أصحاب الحزب الميت أو أن يصيروا أصحاب الحزب المنسحب، فهم كمن يختار بين الموت أو الانسحاب، أتمني أن يختاروا الأولي لكني أعتقد أنهم سيختارون الثانية“.

فيما تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي بمصر مقطعا صوتيا، منسوبًا لياسر برهامي نائب رئيس الدعوة السلفية، المؤيد للانقلاب العسكري، ينعي فيه ما سماه “تقاعس الكثيرين عن المشاركة من حزب النور“.

وبرأي البعض فإن الحزب يتجرع الآن ما حدث في 30 يونيه و3 يوليو، بل هو مع من صنع الأحداث وقتها وليس أدل على ذلك من تصريح شعبان عبد العليم عضو الهيئة العليا للحزب والذي صرح بأن “من يقول إن حزب النور لم يشارك في الإعداد للثورة – يقصد 30 يونيه – فهو لا يعرف شيئًا عن الثورات لأن حزب النور كان أحد المحركين في المشهد السياسي في الستة شهور الأخيرة – يقصد قبل 30 يونيه ، فقدم مبادرة وقدم تحذير من الأخونة وحرك الرأي العام فهذا دوره، أما من يتكلم عن خروج الناس في الشارع فهذا لا يفهم شيء في الثورات“.

استقالة مخيون

من جهته قال محمود نفادي، رئيس شعبة المحررين البرلمانيين بنقابة الصحفيين، إن رئيس حزب النور يونس مخيون يدرس الاستقالة بسبب النتائج الهزيلة للحزب في المرحلة الأولى من انتخابات برلمان “الدم“.

وتعليقا علي فشل حزب النور في تحقيق أي نتائج تذكر في انتخابات برلمان الدم حتى في معقله الأساسي محافظة الإسكندرية، دشن نشطاء هاشتاج #الحفله_ع_حزب_النور و نرصد لكم بعضا من التغريدات :

يقول الناشط أحمد حلمي:” إذا كان حزب النور في الإسكندرية وهى معقله سقط سقوط مدوى ولم يبقى له في المنافسة إلا ثلاثة .. فقد فضح عدم قدرته على الحشد #الحفله_ع_حزب_النور“.

بينما تقول الناشطة “أسماء”:” #الحفله_ع_حزب_النور حزب الزور هو محلل السيسي يساعده في تجميل صورة اغتصابه للوطن وللمصريين“.

ويقول الناشط “احمد عباس” :” #الحفله_ع_حزب_النور، كنت اعلم ان اختلافنا رحمة وليس انتقاصا ،حتى رأيت حزب الزور فعرفت معنى البيض” لا بتتفرد في الفينو ولا بتخلا من الزفارة”.

أما “أبو عزام الأنصاري” فعلق يقول:” من يهن الله فما له من مكرم  #الحفله_ع_حزب_النور“.

أما السيد جاد فيقول:” #الحفله_ع_حزب_النور، لـ كل فرعون هامانه ، لـ كل طاغية فقيه جور ، كـ فقهاء حزب الزور، يُحق الباطل و يُزهق الحق..”.

أما “أيقونة الثورة” فكتبت تقول:” تعليقك على فضيحة حزب الزور!!وهل تظن ان دوره القذر قد انتهى؟؟#الحفله_ع_حزب_النور“.

وأخيرا قال الناشط “زكي بشكها” :” محدش شاف برهامي يا جدعان، اصله كان بيقول احنا اكبر حزب ف مااااسر، #الحفله_ع_حزب_النور“.

وجهه الناشط الحقوقى “هيثم أبوخليل” فى تغريدة له عبر موقع النواصل الأجتماعى تويتر” رساله الى حزب النور بعد الخصارة الفادحه التى لحقت به فى انتخابات البرلمان 2015 قائلا: كلمة في أذن عصابة حزب النور: من يهن…يسهل الهوان عليه ..!

باى باى يا كوتش

شن الإعلامي معتز الدمرداش،المؤيد للانقلاب العسكري، هجومًا حادًا على حزب النور، وقال في حساب منسوب له بموقع التواصل الاجتماعى «تويتر»: «لحزب النور باى باى يا كوتش الشماتة حلال فيهم مبروك في حب مصر».

فيما قال الدكتور محمد الجوادي في تغريدة له عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” موجهة رسالة إلى الإعلاميين المحسوبين على الانقلاب العسكري في مصر قائلاً: أقول لإعلاميي الانقلاب: حاولوا القفز قبل الغرق.. ولا تكونوا كحزب النور“.

 

*صحفيو المصري اليوم يحررون محضرًا ضد مؤسس الجريدة لمنعهم من الدخول

قام عدد من الصحفيين بجريدة “المصري اليوم” ممن تم إيقافهم، بتحرير محضر بقسم شرطة السيدة زينب رقم 7187 إداري، ضد رجل الأعمال صلاح دياب، مؤسس جريدة المصري اليوم، وذلك بعد منعهم من دخول الجريدة.

فيما تقدم عدد من الصحفيين، بمذكرة إلى نقابة الصحفيين، طالبوا فيها بسرعة تدخل مجلسها للحفاظ على حقوق الزملاء، طبقا للقانون، وأيضا طبقا للتفويض الذي منحه صحفيو المؤسسة للنقابة، بالتفاوض باسمهم مع الإدارة في الأزمة القائمة، والتي بدأت قبل نحو شهر.

 

 

*حزب “النور” يحصد “صفرا” في الانتخابات و يبحث الإنسحاب من الحياة السياسية

أخفق حزب “النور”، صاحب التوجه السلفي، في الفوز بأي مقعد، في المرحلة الأولى للانتخابات البرلمانية المصرية، التي تعلن نتائجها رسميا الأربعاء أو الخميس، فيما يخوض ما بين 22 إلى 25 مرشحا للحزب جولة الإعادة، وسط توقعات باتجاهه إلى خسارة ساحقة، حتى إن مرشحيه الراسبين على المقاعد الفردية جاءوا في ترتيب متأخر، نتيجة الأرقام المتدنية التي حصلوا عليها.

وحتى مساء الثلاثاء، لم يعلن الحزب فوز أي مرشح له في أي دائرة، ضمن محافظات المرحلة الأولى (14 محافظة)، كما لم يُعلن فوز قائمة الحزب في أي محافظة، بل مني مرشحوه بهزيمة غير مسبوقة، حتى في معاقل الحزب ذاته، سواء الإسكندرية أو مرسي مطروح، فضلا عن أنه خرج “صفر اليدين”، بلا إعادة، في خمس محافظات هي (سوهاج، وأسوان، والأقصر، والمنيا، والجيزة).

ولم يعقد الحزب أي مؤتمر صحفي يوضح فيه نتائجه في الانتخابات حتى الآن، كما أنه لم يقدم أي احتجاجات أو طعون على الانتخابات، ولم يشك حتى من أي تزوير أو تلاعب في النتائج.

وقال مراقبون إن خسارة “النور” تحمل دلالات كثيرة، أبرزها أن الحزب سقط سقوطا مروعا في الشارع المصري، بعد أن خسر “السقط واللقط”، جراء تأييده الانقلاب العسكري، إذ فقد سمعته، وشعبيته، حتى لم يعد يصلح ذراعا لأحد، لا لرئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي، ولا للسعودية التي كانت بعض دوائرها الدينية تتعاطف معه.

وكان قادة الحزب يعلقون آمالا كبيرة على أن يحقق في هذه الانتخابات النتيجة ذاتها التي حققها في انتخابات 2011/ 2012، عندما تمكن الحزب من إحراز نسبة 22.4 في المئة، وحصل على 112 مقعدا، عبارة عن 90 مقعدا عن القوائم، و20 مقعدا فرديا، ليحل ثانيا في الانتخابات بعد حزب “الحرية والعدالة”، ووصيفا له، بعد أن أحرز الأخير نسبة 43 في المئة من أصوات المصريين، بعدد مقاعد 222 مقعدا، 115 منها قوائم، و107 مقاعد فردية.

وقال رئيس شعبة المحررين البرلمانيين في نقابة الصحفيين، في برنامج “مصر تنتخب” عبر فضائية “سي. بي سي. إكسترا”، مساء الثلاثاء، إن نتائج الانتخابات تؤكد خسارة حزب “النور” جميع المقاعد باستثناء 22 مقعدا فقط سيخوض جولة الإعادة.

لكن مساعد رئيس حزب النور، أحمد خليل، قال في تصريحات صحفية إن الحزب سيخوض جولة الإعادة على 24 مقعدا في محافظات المرحلة الأولى، مشيرا إلى أن هذا العدد هو العدد شبه النهائي من الغرفة المركزية للحزب.

لكن عددا من أعضاء الهيئة العليا للحزب، أبدوا سخطهم من تلك النتائج، وتوجهوا برسالة إلى الهيئة العليا للحزب، طالبوا فيها بالانسحاب من خوض المرحلة الثانية للانتخابات.

وقالوا في رسالتهم: “نظرا للمناخ غير الصحي الذي لا يسمح بالمنافسة الشريفة نرجو التكرم بتسجيل موقف تاريخي سياسي بإعلان الانسحاب من العملية الانتخابية لقائمة القاهرة والدلتا (مرحلة ثانية)، نظرا لتقاعس اللجنة العليا للانتخابات عن الوفاء بالتزاماتها نحو تفعيل القانون ضد الإعلام الذي أفسد البيئة الانتخابية عبر تشويه ممنهج ومنظم لحزب شرعي ودعوة معلنة وتحريض مباشر للناخبين عبر قنوات تلفزيونية لعدم اختيار قائمة حزب النور”، بحسب الرسالة.

يُذكر أن حزب “النور” خسر معركة القائمة في قطاع غرب الدلتا الممثلة بـ15 مقعدا أمام قائمة “في حب مصر”، الموالية للسيسي، التي اكتسحت أيضا قطاع الصعيد الممثل بـ45 مقعدا.

وخسر “النور” غالبية المقاعد الفردية، حتى في معاقل “الدعوة السلفية” في الإسكندرية والبحيرة ومرسى مطروح وعدد من محافظات الوجه القبلي.

ولم تفلح جهود الحزب في الإسكندرية، التي علق عليها أكبر آماله، سوى في تمكين أربعة مرشحين له من خوض جولة الإعادة، وهم: “أحمد الشريف وأحمد خليل في العامرية، وزارع منيسي في برج العرب، وعبد الحليم محروس في المنتزه أول

وتضم قائمة “غرب الدلتا”، التي خسرها الحزب، أهم رموزه وقياداته، وهم (نائب رئيسه أشرف ثابت، ومساعد رئيسه طلعت مرزوق)، وقادته: (محمد إبراهيم منصور، ونادر بكار وزوجته).

ووصفت صحف مصرية تراجع النور” في السباق البرلماني، الثلاثاء، بأنه “نتيجة صادمة”، مشيرة إلى أن “المشهد كان خاليا له تماما من خصمه الأقوى في التيار الإسلامي”، (الإخوان)، وبعد اعتقاد بأنه سينفرد بالقاعدة الجماهيرية العريضة لهم، “فوجئ الحزب بعزوف قطاع عريض من مناصريه عن انتخابه، وليس التيار الإسلامي فحسب“.

وأشارت الصحف إلى أن خسارة الحزب للقاعدة السلفية العريضة، التي تضامنت مع الإخوان، تأتي في مقدمة العوامل التي أدت إلى خسارته، (الجماعة الإسلامية، والجبهة السلفية، والأحزاب السلفية: الوطن والأصالة والفضيلة، إضافة إلى دخوله في صراع محتدم مع مشايخ التيار السلفي، الذين تضامنوا مع “الإخوان”، وأخذوا وراءهم قاعدة جماهيرية كبيرة، متضامنة مع اعتصامي رابعة العدوية ونهضة مصر، الذي لم يبال به قادة “النور”، وفق الصحيفة.

الحزب يقر بالنتيجة ضمنيا

اعترف رئيس الحزب، يونس مخيون، بالنتيجة ضمنيا. وقال خلال اتصال هاتفي بفضائية “الحياة”: “الإعلام كان يعمل على تخويف المواطنين من الحزب”، مضيفا أن الحزب شارك في كل استحقاقات خارطة الطريق، مضيفا: “كنا نتمنى أن تتم الانتخابات في جو من الحياد التامة على خلاف ما عشناه“.

ووجه المتحدث باسم الحزب، صلاح عبد المعبود، رسالة إلى أعضائه، بعد ظهور المؤشرات الأولية للنتائج، وقال على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: “يا شباب النور.. لا تنزعجوا، فالله عنده الخير، لا تدري لعل الله يحدث بعد ذلك أمرا.. حزب النور وضوح، وطموح“.

أما عضو المجلس الرئاسي للحزب، أحمد خليل خير الله، فأرجع خسارة حزبه في “قائمة غرب الدلتا”، إلى ما وصفه بشراء أصوات الناخبين، قائلا: “شراء الأصوات كان على مرأى ومسمع من الجميع”، مضيفا: “لا يوجد حزب في مصر له شعبية، ولم يحصل أي حزب على نجاح مرشحيه من الجولة الأولى“.

هجوم رئيس قائمة السيسي

في المقابل، قال المقرر العام لقائمة “في حب مصر”، اللواء سامح سيف اليزل، إن غرفة العمليات الرئيسية لقائمته أكدت فوز قطاع غرب الدلتا بنسبة 58 في المئة من إجمالي الأصوات الصحيحة، بالإضافة إلى فوز القائمة في قطاع الصعيد، بنسبة 54.5 في المئة، مؤكدا أن القائمة الآن حصدت 75 مقعدا، لأنه لا توجد منافسة بقطاع شرق الدلتا لعدم نزول قوائم أخرى للانتخابات في القطاع.

ووجه “سيف اليزل” -في تصريحات صحفية مساء الثلاثاء- رسالة شديدة اللهجة، إلى حزب النور، متناسيا أنه شريك في الانقلاب، قال له فيها إن “الشعب يرفض برلمانات قندهار، والوعي السياسي الذي وصل إليه الرأي العام المصري وضعكم في حجمكم الحقيقي، وأنهى الأسطورة الزائفة الزاعمة سيطرتكم على عدد من دوائر غرب الدلتا”، وفق قوله.

وقال الأمين العام لائتلاف “دعم صندوق تحيا مصر” في بيان أصدره الثلاثاء، إن الشعب المصري لقن حزب النور درسا لن ينساه، وأنهم أعادوه إلى حجمه الذي يستحقه، على الرغم من ارتكابه للعديد من المخالفات الانتخابية من تقديم رشاوى للناخبين، والنقل الجماعي لهم وتوجيههم خارج اللجان وخرق الصمت الانتخابي، واستغلال الأطفال في الدعاية لمرشحيهم.

وتوقع محمود أن يتطاول حزب النور على مؤسسات الدولة خلال الفترة المقبلة لتبرير خسارته المدوية، “منتهجا الأساليب ذاتها التي تتبعها جماعة الإخوان”، على حد قوله.

وتأسس حزب “النور” في عام 2011، عقب ثورة 25 يناير، كأثر من آثارها، وأعلن قبيل مظاهرات 30 حزيران/ يونيو 2013 أن شرعية الرئيس محمد مرسي “خط أحمر”، ودعا لاستكمال مدته الرئاسية.

لكنه تراجع لاحقا عن موقفه، ووجه دعوة للرئيس مرسي يوم 2 تموز/ يوليو 2013 إلى إجراء انتخابات رئاسية مبكرة، وأيد “خارطة الطريق” التي أعلنها السيسي، وقام بمقتضاها بعزل مرسي بالقوة المسلحة من منصبه.

وشارك حزب “النور” بنائب رئيسه، بسام الزرقا، ممثلا له في لجنة “الخمسين” المعينة من قبل العسكر في وضع دستور جديد، بدعوى تعديل دستور 2012 ، الذي تم تعطيله بناء على “خارطة الطريق”، على الرغم من أن الحزب كان قد أسهم فيه بنصيب وافر.

 

*نبذة عن “طارق عامر” محافظ البنك المركزى الجديد

اصدر رئيس الانقلاب اليوم قرارا جمهوريا جديد بتعيين الدكتور ” طارق عامرمحافظا جديدا للبنك المركزى خلفا لـ” هشام رامز” فتعرف على نبذة عنه:

طارق حسن عامر، رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري والنائب السابق لمحافظ للبنك المركزي المصري. ونائب رئيس المصرف العربي الدولي المملوك من حكومات عربية أبرزها مصر وليبيا والإمارات وسلطنة عمان.

 

الحياة العملية

عمل طارق عامر نائب لمحافظ البنك المركزي المصري ورئيس لجنة السياسة النقدية بالمركزى. يشغل منصب رئيس مجلس ادارة البنك الأهلي المصري من عام 2008.

وعمل عامر من قبل في بنك أوف أمريكا وسيتي بنك بالخارج، ثم عاد إلى القاهرة ليتولى منصب نائب رئيس بنك مصر قبل العمل في المركزى، ويرى مصرفيون أن رئاسة عامر للبنك الأهلي يتعارض مع منصبه في المركزى ولجنة السياسة النقدية.

ولعب عامر دورا مهما في تطبيق عمليات الاصلاح بالجهاز المصرفي وكان له دور هام بالتعاون مع محافظ البنك المركزى الدكتور فاروق العقدة في تطبيق آلية التعاون بين المركزى المصرى والبنوك الاوربية.

فساد داخل البنك الأهلي

في أغسطس، 2010، تأجل اجتماع اللجنة الاقتصادية بمجلس الشعب الذي كان مقررًا برئاسة النائب الدكتور مصطفى السعيد، بعد أن رفض النائب الدكتور جمال زهران مناقشة طلب إحاطة عاجل موجه إلى الدكتور أحمد نظيف رئيس مجلس الوزراء عن فساد مزعوم داخل البنك الأهلي، في ظل غياب الأخير. وقال زهران: “أربأ بنفسي والبرلمان مناقشة هذا الملف في ظل تجاهل حضور رئيس مجلس الوزراء أو من ينوبه من الوزراء”، علمًا بأن كان موجهًا الطلب أيضًا إلى الدكتور محمود محيي الدين وزير الاستثمار.

وقال إن طلب الإحاطة تم تأجيل مناقشته على مدار أكثر من 5 شهور بسبب انشغال وسفريات فاروق العقدة محافظ البنك المركزي المتكررة للخارج، وتابع: للأسف هل بعد هذه المدة نناقش هذا الملف الخطير في ظل تجاهل تام من الوزراء ومحافظ البنك المركزي المسئول الأول عن بنوك الدولة.

جاء ذلك في الوقت الذي فشلت فيه محاولات السعيد إقناع زهران مناقشة طلب الإحاطة بعد أن أكد تمسكه بحضور الحكومة، وقال: كيف أناقش هذا الملف في ظل وجود أطراف مدانة قاصدا طارق عامر رئيس البنك الأهلي.

وأضاف: نرفض إهانة اللجنة والمجلس ولن نقبل عمليات الاستهتار بأعضاء البرلمان وقيام كل مسئول بإنابة أحد الأشخاص للرد علينا، وقال: أخشي أن نجد فراشا يتم إنابته للرد علينا، واصفًا الاجتماع بأنه غير قانوني لعدم حضور الوزراء ومحافظ البنك المركزي.

وكان زهران تحدث في طلبه عن العديد من وقائع الفساد وإهدار المال العام داخل البنك الأهلي المصري والعلاقات المتداخلة بين طارق عامر رئيس البنك الأهلي المصري وفاروق العقدة رئيس البنك المركزي المصري.

وقال: من بين هذه الوقائع رئاسة فاروق العقدة لمجلس إدارة البنك الأهلي فرع لندن، وحصوله من خلال هذا الموقع علي مكافآت ضخمة تصل إلى نصف مليون دولار،

 وتساءل: هل يجوز أن يكون محافظ البنك المركزي أن يتقاضى راتبا من رئيس بنك يتبعه، وهل يكون رئيس بنك البنوك المصري معرضا للعزل من الحكومة البريطانية في حال وجود مخالفات في فرع البنك الأهلي بلندن.

ومضى متسائلا: يجوز أن تكون جميع سفريات فاروق العقدة على حساب البنك الأهلي من تذاكر طيران وفنادق خمس نجوم والتمتع بكافة المزايا من بدلات سفر وخلافه، وقال: للأسف المصالح الخاصة هي القاعدة، والأصل بين عامر والعقدة رغم أن الممارسات البنكية العالمية تؤكد أن محافظ البنك المركزي لا يجوز أن يخضع لرئاسة أحد ولا يجوز أن يتقاضى مكافآت تحت أي بند من أي بنك يتبعه مباشرة.

وأكد زهران في طلبه الذي تم تأجيله لحين حضور نظيف أو من ينوبه من الوزراء أن وقائع الفساد متعددة داخل البنك الأهلي، منها على سبيل المثال تعيين غير المختصين وغير الخبراء بمبالغ خرافية تبدأ من 50 ألف جنية شهريا وتصل إلى 250 ألف جنية شهري، في الوقت الذي قام فيه طارق عامر رئيس البنك الأهلي بتجنيب الخبراء من أجل تعيين المعارف وأصحاب الخطوة والنفوذ من المجتمع.

ودلل على ذلك بحصول عمر بكير 34 سنة على 60 ألف جنيه شهريا (مدير إدارة بقطاع المخاطر) ونجلاء قناوي موظفه في الأدوية عينت بمكافأة وراتب يصل إلى 220 ألف جنيه شهريا خريجة بيطري، وهشام عكاشة نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي خريج آداب قسم إنجليزي وخبرة مصرفية 4 سنوات يصل راتبه 200 ألف جنيه في الشهر.

إضافة إلى عمرو حفظي من جمعية “جيل المستقبل” 31 عامًا براتب شهري 35 ألف جنيه مدير تدقيق بدون خبرة مصرفية، ومحمد إكرام في منصب رئيس المتابعة الائتمانية بمرتب 80 ألف جنيه، وأحمد المصري رئيس القسم الائتمان بمبلغ ضخم، واعتبر الأسماء المذكورة نماذج لإهدار المال العام سواء من أموال البنك الأهلي أو صندوق دعم البنوك تحت إشراف فاروق العقدة محافظ البنك المركزي.

وأشار إلى قيام عامر بشراء أسطول سيارات تم توزيعها على الموظفين الجدد تتراوح السيارة الواحدة ما بين 500 إلى 750 ألف جنيه، في حين تعدت قيمة سيارته المليون جنيه، كما انضم لأسطول السيارات الحالي 50 سيارة أخرى بالإضافة إلى 104 سيارة تويوتا تستخدم جميعها استخدام شخصي في ظل إصدار تراخيص ملاكي لها.

 

دخله الشهري

ويصل راتب طارق عامر شهريا إلى 5 ملايين جنية شهريا رغم أنه بنك حكومي، وأوضح أن هذا المبلغ يأتي من خلال مصادر متعددة منها نصف مليون دولار من عضويته بشركة فنادق تابعة لبنك آخر 2.75 مليون جنيه، ونصف مليون من شركة استثمارات الأهلي، ونصف مليون من صندوق البنك المركزي لدعم الأجور والتعويض بين المرتب الحكومي والمرتب المفترض تقاضيه دون لائحة لتنظيم ذلك.

 

الحياة الشخصية

طارق حسن عامر هو ابن شقيق عبد الحكيم عامر.

 

 

 

الشعب قاطع وبعض العجائز ينتخبون برلمان العسكر. . الثلاثاء 20 أكتوبر. . ناخب مانتخبش حاجة

قاطع انتخاباتقاطع انتخابات الدم2 لا مقاطعون قاطع انتخابات الدم2 قاطع انتخابات الدم1 قاطع رئاسة الدم

مقاطعة الانتخابات واجب شرعي

مقاطعة الانتخابات واجب شرعي

الشعب قاطع وبعض العجائز ينتخبون برلمان العسكر. . الثلاثاء 20 أكتوبر. . ناخب مانتخبش حاجة

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*”الداخلية” تعلن تفاصيل كشف متورطين في «رسائل تهديد» قضاة الانتخابات

أعلنت الأجهزة الأمنية أنها تمكنت من إحباط مخطط لعرقلة سير الانتخابات البرلمانية من خلال إرسال رسائل تهديد لبعض القضاة وتحذيرهم من المشاركة فى الإشراف على العملية الانتخابية.

وأوضحت في بيان نشره مركز الإعلام الأمني التابع لوزارة الداخلية، أنها نجحت فى زمن قياسى من كشف وتحديد هوية المتورطين وضبطهم – حسب البيان.

وأضافت أن معلومات قطاع الأمن الوطنى أكدت قيام أ. م. م. العادلى، مواليد 1973، أمين محكمة كفر الدوار الجزئية، ومقيم بحي طلعت حرب كفر الدوار بالبحيرة، مستغلاً موقعه الوظيفى بتجميع بيانات عن أعداد اللجان ومقراتها والقضاة المشرفين عليها وأرقام هواتفهم المحمولة وتسليمها لـ ع . س . م. ط. مواليد 1981، مهندس ميكانكيا بالشركة المصرية للمطارات بوزراة الطيران المدنى، ومقيم بالوسطانية كفر الدوار بالبحيرة، وقاما وآخرين بإرسال رسائل تهديد لبعض القضاة على هواتفهم المحمولة وتحذيرهم من مشاركتهم فى العملية الانتخابية، بحسب ما قالت التحريات.

وتابع البيان: «عقب تقنين الإجراءات أسفرت الجهود عن ضبط المذكورين وبتفتيش منزلهما تم ضبط ما يلى (فلاشة كمبيوتر تحتوى على معلومات عن أعداد الناخبين باللجان بالمحافظة والموظفين المشرفين على العملية الإنتخابية وعدد من التوكيلات الخاصة ببعض المرشحين- ثلاثة أجهزة حاسب آلى – كمية كبيرة من الأوراق التنظيمية».

واتخاذ الإجراءات القانونية حيال المضبوطين وتولت النيابة التحقيق.

 

*رئيس أركان الانقلاب يصل عمّان لإجراء مباحثات هامّة

وصل ظهر اليوم الثلاثاء إلى العاصمة عمّان، رئيس أركان القوات المسلحة المصرية محمود حجازي في زيارة تستغرق عدة أيام.
وقد وصل حجازي عمّان على رأس وفد عسكري رفيع المستوى، مشيرة إلى أنه سيجري  مباحثات مهمة مع نظيره الأردنى الفريق أول مشعل الزبن، وعدد من كبار المسئولين بوزارة الدفاع الأردنية.

 

 

*شاهد.. “ناخب مانتخبش حاجة

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو للفنان “يوسف حسين” الشهير بـ”جوتيوب”، عن مسرحية انتخابات الرئاسة التي كتب السيسي السيناريو الخاص بها، وذلك بمناسبة انعدام التصويت في انتخابات برلمان الدم التي تجري في مصر.

https://www.youtube.com/watch?time_continue=422&v=dgvqDSFe5j8

*بيان.. من نادي القضاة بشأن انتخابات «النواب”

قالت غرفة عمليات نادي قضاة مصر إن الإقبال الناخبين للتصويت في الانتخابات البرلمانية ضعيف، معلنة تزايد نسبة الأصوات الباطلة نتيجة ارتباك الناخبين وعدم معرفة عدد المقاعد الممثلة لهم.

وأشارت إلى أن اعتذار عدد كبير من القضاة جاء نتيجة سوء توزيع اللجنة العليا للانتخابات لهم، ما تسبب في تأخر فتح بعض اللجان وضم لجان أخرى إلى بعضها نتيجة نقضه القضاة المشرفين.

وقال رئيس نادي قضاة مصر المستشار عبد الله فتحي إن العملية الانتخابية سارت في هدوء ولم تطرأ اي مشكلات تؤثر عليها والإقبال يعد ضعيفا في بداية التصويت، مضيفة أن توزيع القضاة شابه بعض الارتجال وعدم الالتزام بالضوابط التي طالب بها نادي القضاة منها مراعاة قرب لجان الإشراف للقضاة بأماكن عملهم وسكنهم، ما ترتب على ذلك اعتذار كثير من القضاة الذين لم تسمح لهم ظروفهم الصحية بالانتقال.

ولفت المستشار فتحي إلى أنه تم انتداب قضاة آخرين مكانهم وتسلموا المظاريف في وقت متأخر من مساء أول أمس والصباح الباكر، مضيفًا أن الانتخابات البرلمانية يعد لها منذ عام ونصف وحدد لها موعد، ورغم هذا تشعر كأن الانتخابات جاءت فجأة، فلا يوجد إعداد.

وذكر: “لمسنا ذلك بوضوح في توزيع القضاة المشرفين على اللجان، فلم يكن هناك معيار واضح ومحدد، وأن بعض القضاة تم توزيعهم على محافظات بعيدة ونائية دون توفير وسائل انتقال، ويجب ألا تكون الوسيلة الوحيدة لنقلهم هي الطائرات الحربي”..

وأشار إلى أن نادي القضاة بالتنسيق مع بعض الجهات المعنية حاول توفير تذاكر قطارات لنقل القضاة، واللجنة العليا حاولت، منتقدًا توزيع بعض شيوخ القضاء كبار السن على اللجان الفرعية وفى محافظات نائية، بما لا يليق ما درجتهم الوظيفية وسنهم، وكان يتعين مراعاة ذلك عند التوزيع بأن يتم توزيعهم على لجان عامة أو إذا اضطرت اللجنة فيتم توزيعهم على لجان فرعية قريبة من محل إقامتهم.

وأكد فتحي أن المؤشرات تشير إلى ضعف إقبال الناخبين، وأنه قام بجولة تفقدية بمناطق العجوزة والمهندسين والدقي للاطمئنان على بدء العمل باللجان، وتبين له أن الإقبال ضعيف خاصة في الجيزة ومتوسط في الأقاليم والصعيد.

وكشف أن هناك عددًا كبيرًا من الأصوات الباطلة نتيجة الارتباك وعدم معرفة الناخبين للمرشحين وعدد المقاعد الفردية الممثلة لهم، وهناك لجان بها مقعد واحد على عكس السابق كانت مقعدين، وهذا الاختلاف نتج عنه الارتباك وتسبب في وجود أصوات باطلة وذلك كله سببه تقاعس المرشحيْن وعدم القيام بدورهم.

وأوضح أن أبرز السلبيات كانت صعوبة الانتقال للجان في المحافظات والتزاحم الذي حدث أثناء استلام المظاريف في بعض المحاكم الابتدائية، بالإضافة إلى وجود أماكن إقامة لا تليق بالقضاة إلى حد كبير، ولكن بنسبة قليلة.

وقالت غرفة عمليات نادي قضاة مصر إن بعض القضاة المشرفين على الانتخابات البرلمانية تلقوا تهديدات عبر رسائل نصية على هواتفهم المحمولة، تطالبهم بعدم الإشراف على انتخابات مجلس النواب.

وذكر المتحدث الرسمي باسم غرفة عمليات النادي المستشار محمد عبده صالح أن عدد من القضاة وصلت إليهم رسائل مجهولة نصها “سيبك من الانتخابات حياتك أهم”، حتى لا يشرفوا على الانتخابات ومن ضمنهم أعضاء بمجلس إدارة النادي.

وأضاف أن وزارة العدل اتخذت الإجراءات القانونية اللازمة وأخطرت وزارة الداخلية بالواقعة لاتخاذ اللازم، وجارى تتبع الأرقام التي وصلت منها الرسائل إلى هواتف القضاة، مؤكدًا أن هذه التهديدات لن تثنى القضاة عن ممارسة دورهم في الإشراف على الانتخابات والقيام بهذا الدور الوطني.

وقال المتحدث باسم غرفة عمليات وزارة العدل المستشار علاء قنديل إن العملية الانتخابية انتظمت بشكل كامل في جميع اللجان على مستوى الـ14 محافظة التي تجرى فيها الانتخابات، مضيفًا أن العملية الانتخابية شهدت ضم بعض اللجان لبعضها البعض وذلك في محافظات أسيوط والمنيا.

وقال مصدر قضائي إن أسباب ضم بعض اللجان في عدد من المحافظات هو اعتذار عدد من القضاة المشرفين على تلك اللجان في وقت متأخر نتيجة سوء توزيعهم على المحافظات من قبل اللجنة العليا للانتخابات وحاولت اللجنة استبدالهم فنجحت في استبدال البعض والبعض الآخر فضلت فيه وذلك لضيق الوقت واعتذار القضاة.

 

 

* 3.6% نسبة المشاركة في المرحلة الأولى لانتخابات البرلمان

أكد المركز المصري لدراسات الإعلام والرأي العام (تكامل مصر)، أن حجم المشاركة في الجولة الأولى لانتخابات البرلمان المصري، وحتى إغلاق اللجان الانتخابية بنهاية اليوم الثاني للانتخابات، مساء أمس، بلغت نسبة 3.6% من عدد المقيدين في الجداول، بإجمالي 988 ألف ناخب تقريباً.


وأشار المركز، في تقريره الثالث الصادر قبل قليل، إلى أن كبار السن (أكبر من 50 عاماً) كانوا أكثر المشاركين في الاقتراع بنسبة 85% من إجمالي الناخبين، فيما بلغت النسبة العامة لمشاركة المرأة 78% من إجمالي الناخبين.

وأوضح التقرير الذي أعده باحثو المركز من خلال المتابعة الميدانية، أن محافظة سوهاج، جنوب مصر، كانت الأكثر مشاركة، تلتها الإسكندرية، الأقصر، البحيرة، والفيوم.

إلى ذلك، حلت محافظة الإسكندرية في المركز الأول من حيث المخالفات الانتخابية، تلتها الجيزة، ثم قنا، ثم المنيا، والوادي الجديد، والبحر الأحمر.

وبحسب المركز، بلغ المعدل العام لعدد ساعات فتح اللجان 10.37 ساعات.

وحول التوزيع العمري للناخبين، كانت الفئة أقل من 30 عاماً هي الأقل مشاركة، بنسبة لم تزد عن 1% من إجمالي الحاضرين للمقار الانتخابية.

كما لفت التقرير إلى انتشار ظاهرة الرشى الانتخابية في جميع محافظات الاقتراع، وكانت أكثر ظهوراً بمحافظة الجيزة ثم الأقصر ثم البحيرة، وأقل ظهوراً في الوادي الجديد.

وبدت واضحة ظاهرة الحشد الانتخابي الحكومي لقائمة “في حب مصر” على حساب القوائم الانتخابية الأخرى في جميع محافظات المرحلة الأولى، وكانت أكثر ظهوراً في محافظات الجيزة والبحيرة والإسكندرية.

في سياق متصل، أصدر التحالف المصري لمراقبة الانتخابات، والمكون من 120 منظمة حقوقية، تقريره الثالث والأخير الخاص بالتجاوزات التي شهدتها لجان الاقتراع خلال يومي الانتخابات.

ورصد مراقبو التحالف المصري لمراقبة الانتخابات، في محافظة الجيزة، أمام مدرسة المنيب الابتدائية، قيام أنصار أحد المرشحين بتوزيع مبالغ مالية ومخدر حشيش على الناخبين، وعندما قام مندوب أحد المرشحين بالاعتراض على تلك التصرفات، تم الاعتداء عليه بالضرب.

وفي محافظة المنيا، جنوب مصر، رصد مراقبو التحالف في مدرسة التحرير الابتدائية بندر ملوي، توزيع رشى انتخابية تقدر بـ30 جنيها مقابل الصوت الواحد.

كما رصد التحالف رشى انتخابية بمدرسة الكاشف الابتدائية بندر ملوي، وكانت عبارة عن وجبات غذائية ومشروبات ومبالغ مالية تقدر بـ50 جنيها مقابل الصوت الواحد، وفي مجمع كفر المنصورة بندر المنيا، تم توزيع رشى عبارة عن مبالغ مالية وكروت شحن لصالح أحد المرشحين.

أما في محافظة الأقصر، جنوب مصر، فرصد “التحالف” بمجمع مدارس العبايمة جنوب إسنا، قيام أنصار مرشح فردي مستقل بتوزيع مبالغ مالية تتراوح بين 100 و300 جنيه مقابل الصوت الواحد.

وفي السياق نفسه، رصد مراقبو التحالف في محافظة الإسكندرية شمال مصر، قيام أحد المرشحين بتوزيع مبالغ مالية تتراوح بين 300 و400 جنيه مقابل الصوت الواحد أمام مدارس نبع الفكر كيس القطن مينا البصل.

وفيما يتعلق بأعمال العنف والبلطجة، رصد التحالف المصري لمراقبة الانتخابات، في مدرسة بني محمد الثانوية بنين بدائرة أبنوب والفتح، بمحافظة أسيوط، في صعيد مصر، حدوث مشاجرة بين موكلي مرشحين، ما أدى إلى اشتباك أهالي القرية، وتدخل الجيش والشرطة لفض الاشتباك.

وفي محافظة الفيوم، جنوب مصر، رصد مراقبو التحالف في لجنة المعهد الأزهري بقرية توبها مركز أبشواي، حدوث مشاجرة نشبت بين مؤيدي المرشحين، وتم خلالها استخدام أسلحة الخرطوش، مما أسفر عن إصابة مواطن بطلق في الظهر، وإصابة طفلين برش الخرطوش في الساق، كما أصيب مواطن لارتطامه بالأرض.

 

*مرتضى منصور يَسُبّ ناجي شحاتة : (كذاب ) وقليل (الأدب) وابن (كلب جزمة)

نفى المستشار مرتضي منصور، رئيس نادي الزمالك، ما تردد حول اعتدائه على مرشح أمام لجنة انتخابية بالدقي، قائلًا: «أقسم بالله ما الكلام دا محصلش، اللي قال الكلام دة (كذاب ) وقليل (الأدب) وابن (كلب جزمة)».

وأضاف «منصور»، في برنامج «90 دقيقة» على قناة «المحور»، مساء الاثنين: «المستشار ناجي شحاتة، اللي طالع على كل القنوات يقول إن مرتضى منصور جايب بلطجية، لأ مرتضى منصور ده مستشار قبل ما أنت تبقى مستشار وعمره ما يجيب بلطجية»، ثم قام بسب ناجي شحاته.

وتابع: «دي قصة وهمية مختلقة، أقسم بالله لم يحدث أي احتكاك أو خناقة أو مشاجرة داخل اللجنة، أنا كنت بتكلم أثناء تواجدي في اللجنة مع أحد القنوات وبطالب الشباب ينزلوا، ومقولتش لحد ينتخب ابني، وأنا رجل قانون، وأعلم أن هناك صمت انتخابي”.

وانفعل رئيس النادى الزمالك، على الإعلامية إيمان الحصرى، لسؤالها عن السبب خلف اختلاق هذه الاتهامات، قائلًا: «أنتى هاتحققى معايا، مش مصدقة كلامى أقفلي».

وكان المستشار محمد ناجي شحاتة، رئيس اللجنة العامة في دائرة الدقي والعجوزة، قال إنه تلقى شكوى من أحد المرشحين وهو عميد سابق في القوات المسلحة، ضد المستشار مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك.

وأضاف «شحاتة»، في مداخلة لبرنامج «هنا العاصمة»، مساء الاثنين، أن الشكوى شملت تعدي رئيس النادي على المرشح بالضرب، وأنه اقتحم اللجنة الفرعية مدعومًا بمجموعة من البلطجية، إضافة إلى عبارات التهديد التي ساقها إليه.

وأوضح رئيس اللجنة أن حول الشكوى إلى المحامي العام لنيابات شمال الجيزة، وأنه أرفق صورة منها لتسليمها للجنة العليا للانتخابات.

https://www.youtube.com/watch?v=ABQFJWrgILM

*الجبهة المصرية”: الشعب قاطع وفوز “حب مصر” وراءه الأمن

اعترف مجدي شرابية -الأمين العام السابق لحزب التجمع، والقيادي بقائمة الجبهة المصرية بغرب الدلتا- بضعف الإقبال على انتخابات “برلمان الدم، قائلا: « شبه غياب لجميع الناخبين، ولم يصل لمرحلة الإعادة في الفردي، إلا المرشح المدعوم من قوة منظمة، كمرشحى النور والحزب الوطني المنحل”.
وأرجع شرابية فوز قائمة “فى حب مصر” إلى تبعيتها لأجهزة معينة بالدولة، أشرفت على تشكيلها، ودعمتها دعما مباشرا.
وأضاف -في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء-: «حاولنا التغلب على هذا الادعاء، لكنه ظهر جليا أنها قائمة الأجهزة، وتسعى لعودة الحزب الوطني المنحل مرة أخرى”.
واعتبر القيادى اليساري، فوز قائمة “فى حب مصر” مؤشرا خطيرا، على إعادة إنتاج حزب وطني جديد ف عهد السيسي.
وأشار إلى أن العملية الانتخابية شابها العديد من المخالفات، أبرزها الرشاوى الانتخابية التي وصلت لـ500 جنيه بدوائر محافظة البحيرة، حسب تصريحاته.

 

*أمن الانقلاب يعذب “مجند” بقسم أبو المطامير لإجباره على الاعتراف بقضية ملفقة

يتعرض المجند “إسلام رجب سلومة حسن” حاصل علي بكالوريوس علوم بأبو المطامير، لحفلات التعذيب الممنهجة، داخل قسم شرطة أبو المطامير، لإجباره علي الإعتراف بتهم ملفقة.
و اختطفت النيابة العسكرية “إسلام”، بعد استدعائه للتجنيد بإحدى الوحدات العسكرية، و افقت إليه تهم متعلقة بالتخريب ، وأحالته إلي النيابة العامة بدمنهور للتحقيق معه على ذمة المقضية رقم 5281 لسنة 2015 إداري أبو المطامير.
و أوضحت أسرة “إسلام” وجود نجلها بالوحدة العسكرية في 17 يوليو من العام الجاري، و هو تاريخ الواقعة الملفقة بالمحضر.
و أضافت الأسرة، أن الوحدة رفضت تسليمها ما يفيد قيد المجند على قوتها الأساسية، رغم قيامه بإجازات رسمية معتمدة منها.

 

*لوموند: العجائز ينتخبون برلمان العسكر

قالت صحيفة لوموند الفرنسية في تقرير نشرته اليوم الثلاثاء إن الإقبال على انتخابات برلمان “الدم”، كان ضعيفا جدا في اليوم الأولى، وتضيف الصحيفة أن معظم المنتخبين هم من المواطنين الذين تجاوزت أعمارهم الـ50 عاما.

وتشير الصحيفة إلى أن الإخوان المسلمين قد تغيبوا تماما عن الانتخابات، سواء عن التصويت أو الترشح.

ويعزي البعض عدم مشاركته في الانتخابات الى الكسل، وعدم شعوره بجدوى الذهاب للإدلاء بصوته في ظل ترشح الكثير من الرموز التي كانت حاضرة أيام المخلوع حسني مبارك.

وتنهي الصحيفة: “يشعر البعض أيضًا أنهم لا يعيشون فعلاً في دولة ديمقراطية، فالانتخابات مجرد إجراء روتيني“.

 

*نيابة الانقلاب تحبس طالب بتهمة إلقاء خطبة بجامعة الإسكندرية

قررت نيابة الانقلاب بالإسكندرية حبس “إبراهيم محمد خليل” الطالب بكلية الصيدلة بجامعة الإسكندرية 15 يوما بتهمة القاء خطبة بالجامعة.

كان الأمن الإداري بكلية العلوم قد اختطف خليل من داخل مدرج إعدادي صيدلة أول أمس وقام بتسليمه إلى قوات أمن الانقلاب.

 

*قضاء العسكر يقضي بالسجن عامين على الطالبة “هبة قشطة
قضت محكمة جنايات الإسماعيلية العسكرية، اليوم الثلاثاء، بالسجن لمدة عامين على الطالبة “هبة الله قشطة” بعد اعتقالٍ داعم أكثر من عام.

وتعود قضية “قشطة” إلى 30 من أكتوبر 2014، حيث تم اعتقالها من داخل جامعة المنصورة، بعد أن حاولت إسعاف أحد زملائها بعد تعدي قوات الأمن الإداري وموظفي شركة فالكون عليه، ما تسبب في تدفق الدماء من رأسه بعد ضربه بالعصي والشوم.

وقد تمكنت الطالبة من إسعافه، وعندما أوشكت على الانتهاء، أمر أحد الضباط باقتياد الطالب إلى عربة الأمن، فاعترضت الطالبة وأخبرته بالانتظار حتى تنتهي من إسعافه، فأمر الضابط باعتقالها بالرغم من عدم اقترافها أي جريمة تعاقب عليها.

 

 

*فضيحة برلمان مرجان .. ٤ مرشحين يحصلون على أكثر من عدد الأصوات الصحيحة بدائرة ناجي شحاتة

بالرغم من حرص قيادات الانقلاب العسكري على استبعاد أي مرشح غير موال لنظامهم في انتخابات الدم التي تجسد استمرار المسرحية الهزلية في فصولها الأخيرة، كشفت أرقام الفرز التي أعلنت عنها اللجنة العامة في دائرة العجوزة والدقي تضارب الأرقام التي حصل عليها المرشحون وعدد الأصوات الصحيحة.

وساد الغموض والتضارب بعد إعلان نتيجة مقعدي الفردي بالدائرة، حيث أعلنت اللجنة العامة إجراء جولة إعادة بين أربعة مرشحين بينهم الإعلامي المؤيد للانقلاب عبد الرحيم علي، الذي أعلن من خلال صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعى “فيسبوك” فوزه بمقعد عن الدائرة.

وتكشف النتائج التي أعلنتها اللجنة عن تناقض فى الأرقام المعلنة من اللجنة العامة حيث حصل عبد الرحيم علي، على 45049 صوتًا وأحمد مرتضي منصور، على 24607 أصوات، وعمرو الشوبكي، على 19638 صوتًا، وسيد جوهر علي 10853 صوتًا، وهو ما يعنى حصول المرشحين الأربعة على نحو 100 ألف صوت، فى حين أن اللجنة أعلنت أن الأصوات الصحيحة فى هذه الدائرة 75909 أصوات، وعدد المواطنين الذين أدلوا بأصواتهم 81556 مواطنًا، من إجمالي الأصوات فى هذه الدائرة البالغ مجموع المقيدين بها 359130 صوتًا.

ولعل ما يثير الجدل أكثر أن المستشار ناجي شحاتة رئيس محكمة جنايات الجيزة والمعروف بأنه قاضي الإعدامات وبمواقفه العدائية ضد المتهمين في القضايا التي يحكم فيها، هو من يترأس هذه اللجنة التي أعلن فيها التضارب في أرقام نسب المرشحين.
ما يكشف أول حالة تزوير مفضوحة لرجال نظام الانقلاب، ويؤكد أن الانتخابات التي أجريت ما هي إلا مسرحية هزلية تم الضحك بها على المواطنين وتزيف وعيهم للاستيلاء على السلطة وترسيخ أركان انقلابهم.

وقالت صحيفة الأهرام” المتحدثة باسم نظام الانقلاب إنه إذا كانت الأرقام التي حصل عليها المرشحون الأربعة المعلنة من قبل اللجنة صحيحة، فمعنى هذا أن أعداد الحضور والأصوات الصحيحة والباطلة التي أعلنتها اللجنة أيضا لا تتسم بالدقة، ووفقًا للأصوات الحاصل عليها المرشحون الأربعة فقط، فإن عبد الرحيم على قد حصل على أقل من نصف عدد الأصوات الصحيحة.

أما بالنسبة للأصوات الصحيحة المعلنة من قبل اللجنة فإن ذلك يعنى أن المرشح عبد الرحيم على قد حصل على أكثر من نصف الأصوات.

وقد قام موقع “البوابة نيوز” الذي يملكه عبد الرحيم علي بنشر خبر فوزه بعد حصوله على 45 ألف صوت و 490 صوتًا من إجمالي 70 ألف صوت صحيح.

وعقب ذلك قام المرشح عبد الرحيم على بكتابة تغريدة عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعى “فيسبوك” قائلا:” شكرًا لكل أهالي الدقي والعجوزة الذين منحوني أصواتهم والذين اختلفوا علي شخصي، ومنذ الآن اعتبر نفسي نائبًا للجميع بلا استثناء وسوف أعمل منذ اللحظة بلا كلل من أجل تحقيق ما وعدت به، وأتمني من الجميع مساعدتي في مهمتي الشاقة”.

فيما عقب مرتضى منصور، بعد إعلان دخول نجله المرشح أحمد جولة الإعادة فى دائرة الدقى والعجوزة، بأن المرشح عبد الرحيم على،ـ الذي اشتهر بعد تقديم برنامج تليفزيوني بعنوان ” الصندوق الأسود”ـ قد أخطأ فى حق نجله عندما اتهمه بتقاضى الأموال من رجل الأعمال نجيب ساويرس لدعمه فى الدعاية الانتخابية، أنه سوف يرد بالدليل على تلك الاتهامات وفى الوقت المناسب، وأنه سوف يفاجئ عبد الرحيم، بمستندات سوف تغضبه.

ولم يرد ناجي شحاتة رئيس اللجنة على حقيقة هذا التضارب حتى كتابة هذه السطور، في الوقت الذ دشن فيه نشطاءء على مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاج جديد بعنوان: #زودلي_النسبة_شوية ، كشفوا من خلال فضائح الانقلاب في إدارة العملية الانتخابية.

ويتوقع أن تتكشف مع استكمال عملية الفرز عمليات تزوير أخرى لبعض المرشحين الذين يريدهم نظام الانقلاب لتمرير بعض القوانين التي ستزيد من استبداده في المرحلة القادمة، خاصة مع عزوف المصريين عن المشاركة في العملية الانتخابية وانهيار شعبيته المزعومة. 

 

*الزند لـ27 مليون مصري : “أنتم عالة على المجتمع”

سب المدعو أحمد الزند وزير العدل في حكومة الانقلاب، أكثر من ما يقرب من 27 مليون مواطنا مصريا ممن يحق لهم التصويت في المرحلة الأولى وقاطعوا انتخابات برلمان السيسي، حين قال عنهم إنهم “عالة على المجتمع“.

حيث قال في  تصريحات لفضائية «دريم 2» “من قاطع الانتخابات البرلمانية للمرحلة الأولى ولم يذهب إلى اللجان للإدلاء بصوته في صناديق الاقتراع، «حرام نسيمهم ناس»، ومن الظلم أن نسميهم نطلق عليهم مسمى ناس أو مواطنين، لأنهم ببساطة «عالة» على المجتمع وينبغي ألا يشير إليهم أحد، لأنهم ارتضوا لأنفسهم أن يكونوا على هامش الحياة «واللي يقاطع بلده غير جدير أن يحيا على أرضها”.
وزعم الوزير “الفاسد” ، أن سبب انعدام  نسبة التصويت، بسبب أن مفاصل الدولة مازالت في يد جماعة الإخوان المسلمين.

 

*كبار الضباط يستولون على أراضي المواطنين في ظل تواطؤ أجهزة الدولة

الاستيلاء على أراضي الدولة من قبل ضباط الجيش والشرطة  أصبح أمرًا طبيعيًا في مصر في ظل الصلاحيات والنفوذ الواسع الذي يتمتع به هؤلاء الضبط، لكن تطورت الأمور مؤخرًا، واتجه الضباط للاستيلاء على أراض يمتلكها أفراد دون وجه حق.

الاستيلاء على أراضي مواطنين بالشروق

 فتحت جهات رقابية وأجهزة حكومية مصرية تحقيقات موسعة، حول تورط شخصية مهمة قريبة من رأس النظام في مصر، وعدد من الضباط الكبار في وزارة الداخلية، أحدهم أحيل إلى التقاعد منذ أشهر في الاستيلاء على قطعة أرض بمدينة الشروق، شرق محافظة القاهرة.

وكشفت مصادر مطلعة على التحقيقات تورط عدد كبير من المسؤولين بالتواطؤ مع قيادات بوزارة الإسكان المصرية، في الاستيلاء على أرض مملوكة لمواطنين يقيمون في الخارج بأوراق مزورة.

وأعلن مغتصبو الأرض عن طرح فيلات ضمن مشروع سكني جديد؛ هو الأول من نوعه في الشرق الأوسط، يقام على قطعة الأرض.

ورغم إقامة الملاك الأصليين عشرات الدعاوى القضائية ضد الشركة التي استولت على الأرض فإن ضغوط الشركاء الكبار في المشروع وعلاقاتهم بقيادات “الإسكانتهدد حق هؤلاء الثابت بأوراق رسمية.

أرض المنوفية

استولى أحد ضباط الداخلية بقرية “سبك الأحد” التابعة لمركز أشمون بالمنوفية بالقوة على قطعة أرض مملوكة للمواطن “حمدي محمود طه” أثناء غيابه عن القرية.

وقال المواطن المتضرر إنه يمتلك منزلاً بقرية “سبك الأحد” وإنه فوجئ بأحد ضباط الشرطة يقوم بالاستيلاء بالقوة على المدخل الخاص بمنزله لاستغلاله كمدخل لأرضه التي تقع خلف منزله.

وأضاف أنه قد توجه إلى مركز شرطة أشمون وقام بتحرير محضر ضده قيد برقم 3006 لسنة 2014 إداري المركز والذي لم يتم التحقيق فيه؛ الأمر الذي شجعه على التمادي في تعدياته وقيامه بحفر مدخل منزل المواطن المتضرر ومد مواسير الري بداخله لري أرضه.

الغريب في الأمر أن المواطن قام مرة ثانية عقب هذا التعدي الجديد بتحرير محضر آخر حمل رقم 584 لسنة 2014، إلا أن مصيره كان هو نفس مصير المحضر الأول؛ حيث لم يتم التحقيق فيه.

وقام هذا الضابط على حد اتهام المواطن “حمدي طه” له بتهديده بخطف أولاده وقتلهم إذا لم يتوقف عن ملاحقته للمطالبة بوقف تعدياته على ملكه الخاص، فضلاً عن تهديده هو شخصيًا عن طريق بعض البلطجية والمسجلين خطر.

الاستيلاء على أراضي الجمعيات الأهلية

وفي واقعة أخرى كشف عدد من المواطنين وأصحاب جمعيات خيرية أن الجيش قام بانتزاع ملكية أراضي إسكان الجمعيات بالإسماعيلية، بقيمة 16 مليون جنيه ممهدة للبناء، واستولى عليها.

وقال السيد حسين كامل حسين، رئيس مجلس إدارة الضرائب العقارية للإسكان، إنه وأعضاء جمعيات الإسكان اشتروا قطعة أرض بقيمة 16 مليون جنيه، وأنشأوا الطرق وأدخلوا المياه والصرف الصحي إلى هذه الأرض، حتى أصبحت جاهزة وممهدة للبناء عليها.

وأوضح أنهم فوجئوا بأحد المقاولين يبدأ بإنشاء كوبري علوي من بورسعيد يصل إلى النفق الذي تم إنشاؤه حديثًا، وسيتم خلالها التعدي على أرض المباني المعدة للبناء والإسكان، في حين أنه يوجد العديد من البدائل الأخرى لإقامة الكوبري بعيدًا عن أرض المباني؛ حيث توجد أراضٍ فارغة ملك للجيش وللمحافظة، يمكن إقامة الكوبري عليها“.

ويقول الدكتور صلاح سعيد، رئيس مجلس إدارة جمعية إسكان السبع آبار: إن الجمعية لديها في هذه الأرض مساحة 8 أفدنة، وقد تم حجز الأرض من قبل 150 عضوًا لكل عضو مساحة 150 مترًا، مضيفًا أنهم جهزوا البنية الأساسية الخاصة بالمشروع من مياه وصرف صحي وطرق.

وأشار إلى أن تلك الأرض تمتلك فيها جمعيات أخرى مثل جمعية التل الكبير، وجمعية الاستئناف وجمعية الضرائب العقارية، ومساحتها تصل إلى 28 فدانًا، وهي مخصصة للأعضاء.

وأوضح أنه تم التعامل مع المحافظة داخل الحيز العمراني، وقد تم تسليم كل عضو من أعضاء هذه الجمعيات مساحة 150 مترًا، ولكن المشكلة لديهم أنه ستنزع منهم ملكية هذه الأرض.