الإثنين , 30 نوفمبر 2020
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : شفيق

أرشيف الوسم : شفيق

الإشتراك في الخلاصات

دعم ترامب لاستبداد السيسي يدفع بشار لسحق قرية بالكيماوي.. الثلاثاء 4 أبريل.. قمع السيسي سبب الإرهاب في العالم

صورة مهينة للسيسي يقف كموظف خلف ترامب الجالس على مكتبه

صورة مهينة للسيسي يقف كموظف خلف ترامب الجالس على مكتبه

دعم ترامب لاستبداد السيسي يدفع بشار لسحق قرية بالكيماوي.. الثلاثاء 4 أبريل.. قمع السيسي سبب الإرهاب في العالم

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

* اعتقال 3 بكفر أبو داود بالغربية

اقتحمت قوات أمن الانقلاب بالغربية قرية كفر أبوداود التابعة لمركز طنطا، اليوم الثلاثاء، وداهمت منازل عدد من رافضي الانقلاب والعبث بمحتوياتها ، ما أسفر عن اعتقال 3 أشخاص.

والمعتقلون هم : خطاب سالم “مدرس” ، والسيد سالم “موظف بشركة غزل طنطا” ، وعبد الناصر الجمل “مدرس بمدرسة الزراعة الثانوية” 

ياتي هذا في إطار الحملة المسعورة التي تشنها قوات امن الانقلاب بمختلف أنحاء محافظة الغربية منذ 4 أيام ، ارتكبت خلالها جرائم عدة بحق الاهالي ، حيث اعتقلت العشرات ودمرت وسرقت محتويات المنازل.

 

* اعتقال 3 من أبناء البصارطة من القاهرة.. ومخاوف على سلامتهم

عتقلت داخلية الانقلاب 3 من أبناء البصارطة التابعة لمحافظة دمياط من محل عملهم بالقاهرة أمس، دون ذكر الأسباب بشكل تعسفى، واقتادتهم لجهة غير معلومة حتى الآن.. وسط مخاوف وقلق على سلامتهم.
وأفاد أهالى كل من حسن الزيات ومحمد حماد وأحمد الشيوخي أن أبناءهم تم اعتقالهم بالأمس من محل عملهم بالقاهرة لمجرد أن بطاقتهم الشخصية مكتوب فيها محل الإقامة البصارطة-دمياط، دون التوصل لمكان احتجازهم حتى الآن منذ يوم أمس.
وتابع الأهالى أن أبناءهم خرجوا بحثا وسعيا على رزقهم بعدما توقف العمل داخل قريتهم ولا يعرف عنهم إلا السمعة الطيبة والسيرة الحسنة، مستنكرين اعتقالهم وإخفاء مكان احتجازهم وسط تصاعد الخوف والقلق لديهم على سلامتهم.
وطالب الأهالى بالكشف عن مكان احتجاز أبنائهم الثلاثة وأسبابه وسرعة الإفراج عنهم ورفع الظلم الواقع عليهم، كما ناشدوا جميع منظمات حقوق الإنسان بالتدخل لتوثيق الجريمة واتخاذ جميع الإجراءات المتاحة على جميع الأصعدة المحلية والدولية لوقف الجريمة التى لا تسقط بالتقادم.
وحمل الاهالى وزير داخلية الانقلاب ومدير أمن القاهرة مسئولية سلامة أبنائهم كلا بصفته وأسمه، مؤكدين تحرير البلاغات والتلغرافات للجهات المعنية دون أى تعاطٍ مع شكواهم حتى الآن.
ولليوم الثامن على التوالى تواصل سلطات الانقلاب جرائمها بحق أهالى البصارطة منذ حصارها فجر الثلاثاء الماضى، وانتشار المدرعات والسيارات الشرطية بشوارعها وإغلاق جميع مداخل الطرق المؤدية إليه وقطع الاتصالات، وخدمات الإنترنت وسط تصاعد الجرائم بحق الأهالى من اعتقال واقتحام منازل المواطنين والتمركز فى عدد من منازل المطاردين حتى وصل الأمر إلى اقتحام المقابر.

 

* تأجيل هزليات “أطفيح وزيارة العقرب وبركات

أجلت اليوم محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، جلسات القضية الهزلية المعروفة إعلاميا بـ”اغتيال هشام بركات نائب عام الانقلاب” لمرافعة الدفاع أيام ٨ ،٩، ١٠ إبريل الجاري، وتضم القضية الهزلية 67 من مناهضى الانقلاب من عدة محافظات تعرضوا للاعتقال التعسفى والاختفاء القسرى لمدده متفاوتة تعرضوا خلالها لعمليات تعذيب ممنهج وفقا لأقوالهم أمام المحكمة وما وثقته العديد من المنظمات الحقوقية.

وأجلت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، اليوم الثلاثاء، جلسة محاكمة 119 من مناهضى الانقلاب العسكرى، فى هزلية “أحداث مركز شرطة أطفيح”، للغد لاستكمال مرافعة الدفاع.

كما قررت الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة، تأجيل دعوى مقامة من أحلام سعداوى وعزة عبد الحليم، التى تطالب بالسماح بالزيارة أسبوعيا لسجن العقرب لجلسة 16 مايو المقبل.

وتمنع سلطات الانقلاب الزيارة بسجن العقرب قبل مرور شهر على الزيارة السابقة بما يتعارض مع القانون وهو ما طالب الدعوى بإلغائه والسماح بها كل أسبوع كما طالبت بتنفيذ القرار الصادر إغلاق سجن طره شديد الحراسة 992 المسمى بالعقرب، وتوزيع المحتجزين على السجون التى تقع بالقرب من محل إقامتهم.

أيضا أجلت المحكمة ذاتها نظر الدعوى رقم 26245 لسنة 71 المقامة من مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان، والتى تطالب بنشر قانون إلغاء قانون التجمهر فى الجريدة الرسمية، ووقف العمل بقانون التجمهر، الذى يشكل السند القانونى الأساسى فى توقيع عقوبات جماعية بالسجن على آلاف المتظاهرين السلميين لجلسة 23 مايو للاطلاع.

كما أجلت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة جلسات القضية الهزلية المعروفة إعلاميًا بهزلية “أجناد مصر 1” والتي تضم 42 من مناهضي الانقلاب لجلسة 3 مايو القادم.

ومددت محكمة جنايات طنطا أجل الحكم في القضية المعروفة إعلاميًا بهزلية “أحداث السنطة” لجلسة 10 مايو القادم والتي تضم 33 مواطنا. 

كما قررت الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، برئاسة المستشار بخيت إسماعيل، نائب رئيس مجلس الدولة، إعادة المرافعة في الدعوى رقم 80806 لسنة 70 ق والتي تطالب بإلزام وزارة الداخلية بحكومة الانقلاب بالكشف عن مكان احتجاز “محمد صادق” محامٍ، بجلسة 2 مايو المقبل.

 

 * عمال “غزل ونسيج المنوفية” يضربون عن العمل

أعلن العاملون بالشركة المصرية للغزل والنسيج بالمنطقة الصناعية بمدينة السادات بمحافظة المنوفية إضرابهم عن العمل، اعتبارًا من اليوم الثلاثاء، للمطالبة بزيادة الرواتب وصرف أرباح سنوية خاصة، وزيادة بدل الوجبة.

وطالب العاملون بالغزل والنسيج بصرف العلاوة الاجتماعية التي أقرتها الدولة، وصرف بدل الوارد على سبيل المثال مصانع الغزل والنسيج الأخرى في ظل موجة الغلاء التي تشهدها البلاد في ارتفاع الأسعار.

كما طالب العمال محافظ المنوفية بالتدخل لسرعة إتمام المشكلة وتطبيق زيادة الرواتب، وبرهن العمال على أنهم في اعتصام مفتوح ومستمر حتى يتم إجراء كل مطالبهم. 

وأكد العمال أنهم لن يكسروا إضرابهم إلا بعد تحقيق مطالبهم كاملة، خاصة في ظل ارتفاع الأسعار التي التهمت ثلاث أرباع الرواتب، في الوقت الذي أكدوا فيه أنهم أصبحوا لا يجدون قوت يومهم. 

 

*أسرة ريجيني تؤكد معرفتها بتفاصيل عملية قتل نجلها على يد الأمن المصري

اتهمتْ عائلة الباحث الإيطالي جوليو ريجيني أمام مجلس الشيوخ الإيطالي أجهزة الأمن المصري بتعذيب ابنها وقتله في يناير 2016 بالقاهرة، مؤكدين توصلهم إلى الجناة.
وشاركت أسرة ريجيني في مؤتمر صحفي عقد أمس (الاثنين) بمجلس الشيوخ الإيطالي تحت عنوان “قتل ريجيني جريمة دولية” برئاسة السيناتور لويجي منكوني رئيس لجنة حقوق الإنسان بالمجلس، وشارك فيه والدا ريجيني والمحامية أليساندرا باليريني، بالإضافة إلى ريكاردوا نوري ممثل منظمة العفو الدولية.
وقالت المحامية باليريني إن “الأجهزة الأمنية الإيطالية توصلت بالفعل، وبعد جهود مكثفة، إلى معرفة المكان الذي احتجز فيه ريجيني وتمت ممارسة كل أشكال التعذيب له، وهو مكان تابع لسيطرة أجهزة الأمن المصرية ويخضع إليها“.
وأضافت أن إيطاليا تمكنت بالفعل من تحديد أسماء كل الذين شاركوا في تعذيب ريجيني وقتله، ولم يبق إلا معرفة من الذي أصدر هذه الأوامر.
كما طالب والد ريجيني دول الاتحاد الأوروبي بالتضامن مع إيطاليا في ضغطها على الحكومة المصرية لمحاكمة من عذبوا ابنه، ودعاهم إلى سحب سفرائهم من القاهرة أسوة بما فعلته الحكومة الإيطالية؛ من أجل الضغط الجماعي الأوروبي لمحاكمة الجناة الذين تتستر عليهم الحكومة المصرية.
وتساءل: “إذا كانت أوروبا لم تقف معنا في عقاب من قتل أحد أبنائها في مصر، فما قيمة حديثها عن الدفاع عن حقوق الإنسان؟“.
وفي هذا السياق، طالب السيناتور لويدجي منكوني الحكومة الإيطالية بالاستمرار في موقفها بعدم عودة السفير الإيطالي إلى القاهرة مرة أخرى بعد أن تم سحبه في الشهور الماضية احتجاجًا على تلكؤ الحكومة المصرية في إجراء التحقيقات بحثًا عن قتلة ريجيني.
وأضاف أنه “طوال 14 شهرًا مضت لم تتلق إيطاليا غير وعود لم يتم تنفيذها حتى الآن من قبل الحكومة المصرية لمحاكمة الجناة“.
وفى نهاية المؤتمر الصحفي، وجّهت والدة ريجيني نداءً إلى بابا الفاتيكان، الذي سيزور مصر يومي 28 و29 القادمين، قائلة: “لا تنس ابننا جوليو في زيارتك إلى مصر“.

 

* علي راشد” .. اعتقلوه طفلا فأصيب بالسرطان ومضاعفات خطيرة ويتعنتون في علاجه

تدهورت الحالة الصحية للمعتقل بسجون الانقلاب “علي راشد” يبلغ من العمر 17 عام، ومعتقل منذ اكتوبر من 2014.
ويقول مقربون من علي، إنه أجرى منذ 4 أشهر عملية جراحية في الأذن الداخلية، وبسبب الإهمال الطبي فشلت الجراحة، وازداد وضعه سوءا.
غير ذلك؛ فإن علي يعاني من سرطان بمنطقة الرئة والعمود الفقري، وصدر قرار من محكمة الجنايات بعرضه على مستشفى أورام الإسماعيلية لإعداد تقرير عن حالته الصحية، ومع ذلك قامت إدارة سجن بورسعيد بترحيله إلى سجن دمنهور !.
وعلى إثر ذلك قدم محاميه إلى النيابة والنائب العام شكاوي عديدة، وكان من المفترض أن يتم عرضه منذ أكثر من 25 يوم ؛ ولكن أيضا تم الإهمال والتباطؤ إلى أن ساءت حالته أكثر ولم يتم عرضه إلا  يوم الأحد 3 ابريل، مع رفض من أخصائي التحاليل بمستشفى الأورام سحب عينة لتحليلها لوجود خطورة على حياته جراء ذلك.

 

* جفاف ترعة ظهر سند بالبحيرة.. والفلاحون: اتخرب بيتنا

أعرب عدد من الفلاحين والمزارعين فى قرى ظهر سند والجزيرة والعشرة، بأبو حمص بمحافظة البحيرة، عن غضبهم من انقطاع مياه الري؛ ما أدى إلى بوار أكثر من 4 آلاف فدان وتلف محصول الأرز لقلة المياه.
وقال الفلاحون في تصريحات صحفية، اليوم الثلاثاء، إنه منذ فترة كيرة ومياه الرى منقطعة والترعة جفت، لأن الترعة التي تروي أكثر من 4 آلاف فدان هى فرع من ترعة المحمودية.
وأضافوا أن جميع أراضي المنطقة معرضة للبوار، وخاصة أن عامل التحويلة يتعمد غلقها ويفتحها يومين ساعتين، وهذا لا يكفى لأن محصول الأرز الذي تشتهر به أبو حنض يحتاج مياه كثيرة فهذا يؤدي إلى بوار محصول الأرز والمحاصيل الأخرى.
وناشدوا وزير الري ومحافظ البحيرة فتح المياه؛ حيث إن هذه الترعة أصبحت جافة -وبيتهم اتخربت- على حد قولهم، بسبب غلق مياه الرى وعدم وجودها في ظل تقديم العديد من الشكاوى لرى البحيرة ولا أحد يستجيب.
وتحتفل إثيوبيا تحتفل بذكرى بدء بناء سد النهضة بمشاركة الرئيس السوداني عمر البشير، بعد أن اعلنت اكتمال 57% من السد و72% من التوربينات.

 

* قوات امن الانقلاب تخفي شباب من ابناء مركز المحلة بالغربية

تواصل قوات الأمن الإخفاء القسري بحق كل من  محمد علاء محمد علي الدين
السن : 25 سنة. الوظيفة : محاسب
وذلك منذ اختطافه من البيت يوم 20 / 3 /2017 و تم اقتياده لجهة غير معلومة لم يستدل عليه حتى اللحظة.
وقد قامت أسرته بإرسال تلغرافات إلى كلا من النائب العام .والمحامي العام ولم يعرف مكانةحتي الان من يوم الاختفاء القسري
وتناشد الاسرة كافة منظمات حقوق الانسان للتدخل للكشف عن مكان احتاجز ذويهم .

وتحمل اسرة المختطف المسؤلية لوزير داخلية  الانقلاب ومدير امن الانقلاب بالغربية عن سلامتهم

 

 *حكومة الانقلاب ماضية في زيادة سعر البنزين في يوليو

كشفت مصادر بحكومة الانقلاب، أن سلطات الانقلاب مستمرة في مخطط رفع سعر البنزين مرة أخرى، اعتبارا من شهر يوليو المقبل، في إطار خطة خفض دعم الطاقة وتوفير 40 مليار جنيه في موازنة العام المالى المقبل.
وقالت المصادر -في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء- إنه سيتم رفع سعر البنزين ليتجاوز 5 جنيهات لبنزين 92، ورفع بنزين 80 ليتجاوز 4 جنيهات.
وكانت الهيئة العامة للبترول قدرت فاتورة دعم المواد البترولية خلال العام المالى المقبل، بما يتراوح بين 140 و150 مليار جنيه دون تطبيق إجراءات جديدة لترشيد الدعم، رغم ارتفاع سعر البنزين 3 مرات في عامين فقط، إلا أن وزارة المالية بحكومة الانقلاب أدرجت فاتورة دعم المواد البترولية فى الموازنة العامة للدولة للعام المالى القادم بنحو 110.148 مليارات جنيه، وهو ما يشير إلى أن إجراءات ترشيد الدعم ستسهم فى توفير ما يتراوح بين 30 و40 مليار جنيه، حسب المواطنين.
وكان وزير المالية بحكومة الانقلاب عمرو الجارحى، أشار إلى أن وزارته تستهدف أن تتراوح فاتورة دعم المواد البترولية خلال العام المالى المقبل بين 140 و 150 مليار جنيه، مقابل نحو 100 مليار جنيه يتوقع أن تصل إليها فاتورة دعم المواد البترولية بنهاية العام المالى الحالى.
وحسب تصريحاته فإن مشروع موازنة العامة المالى القادم تم تحديد متوسط سعر برميل البترول الخام عند 55 دولارا للبرميل، و16 جنيها متوسط لسعر الدولار خلال العام المالى القادم.
وخصصت حكومة الانقلاب في موازنتها للعام المالى الحالى 35 مليار جنيه فقط لدعم المواد البترولية، بناء على تقديرات لسعر الدولار حول 9 جنيهات، ولسعر برميل البترول حول 40 دولارا.
ورفعت حكومة الانقلاب أسعار الوقود في نوفمبر الماضى، حيث زاد سعر لتر بنزين 80 بنسبة 45% ليصل إلى 235 قرشا للتر بدلا من 160 قرشا، وزاد سعر لتر بنزين 92 بنسبة 35% ليبلغ 350 قرشا بدلا من 260 قرشا، وسعر لتر السولار بنسبة 30% ليبلغ 235 قرشا بدلا من 180 قرشا، وارتفع سعر متر الغاز للسيارات من 110 قروش إلى 160 قرشا، فيما أبقت الحكومة على سعر بنزين 95 عند 625 قرشا دون تغيير، وارتفع سعر أسطوانة البوتاجاز من 8 جنيهات إلى 15 جنيها.

 

* السيسي” ظهر بشكل منبطح أمام “ترامب”.. و الصورة التي نشرها الرئيس الأمريكي “مهينة

تعرض السيسي إلى سيل من الهجوم المصحوب بالسخرية بسبب الطريقة التي ظهر بها أمام الرئيس الأمريكي ترامب ، حيث وصفها البعض بالإنبطاحية

السيسي كرر كلمة “فخامة الرئيس” أكثر من 5 مرات في دقيقة واحدة خلال حديثه مع ترامب وقدم له كل فروض الطاعة .

السيسي يظهر أمام ترامب بشكل إنبطاحي غير مسبوق ويقدم له كل فروض الطاعة

ونرصد التعليقات التالية على لقاء السيسي و ترامب

أما عن الصورة التي نشرها الرئيس الأمريكي “ترامب” عبر حسابه الشخصي بموقع “تويتر” فقد وصفها النشطاء بالمهينة لعبد الفتاح السيسي ، حيث ظهر الرئيس الأمريكي جالساً على الكرسي أما السيسي فكان واقفاً بجانبه مثل الموظفين

وكتب Waheed Abdelaziz أحد النشطاء بموقع “فيس بوك” : 

ترامب قاعد على مكتب و المسؤولين من الطرفين واقفين و السيسي واقف معاهم علي يمينة زى الموظف اللي بياخد صورة مع مديرة !!

البرتوكول فى الزيارات بين الرؤساء بيقول إنهم على نفس المستوى فى التصوير .

مهزأ مكان ما يروح

أما الإعلامي عبد العزيز مجاهد ، فكتب عبر حسابه الشخصي بموقع “فيس بوك” : 

فضيحة !!

الجالس عندنا قصرا على كرسي الرئاسة واقف خلف ‫#ترامب ذليل وكأنه عامل عن العم سام !!

‫#السيسي

أي بروتوكول يجعل رئيس دولة يقف بهذا الشكل المخزي 

من يجلس غصبا على قلب شعبه يقف ذليلا خلف عدو وطنه

 

 

 *نيويورك تايمز: «ترامب» كافأ «السيسي» عدو حقوق الإنسان!

قالت صحيفة “نيويورك تايمز” في افتتاحيتها إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب كافأ الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عدو حقوق الإنسان.

وتقول الافتتاحية، إن “الرؤساء الأمريكيين عادة ما يتعاملون مع شخصيات بغيضة من أجل المصالح القومية الأمريكية، لكن هذا لا يعني دعوتهم إلى البيت الأبيض، وكيل المديح، وتقديم الوعود غير المشروطة لهم“.
وتضيف الصحيفة: “هذا ما فعله بالضبط الرئيس ترامب يوم الجمعة، عندما لم يرحب فقط، بل احتفل، بواحد من أكثر القادة الديكتاتوريين في الشرق الأوسط، الرئيس عبد الفتاح السيسي، الرجل المسؤول عن قتل مئات المصريين، وسجن الآلاف الآخرين منهم، مدمرا بلده ومسيئا لسمعته“.
وتتابع الافتتاحية قائلة إن “التعبير الذي خرج من البيت الأبيض حول (الإعجاب المتبادل) فيه مداهنة كبيرة، حيث مدح ترامب السيسي لأنه قام (بعمل رائع)، وأكد له أن (الولايات المتحدة صديقة وحليف لمصر وحليف عظيم)، وفي المقابل رد السيسي، (الذي منع من البيت الأبيض أثناء إدارة أوباما، وطالما رغب بالحصول على احترام تقدمه زيارة كهذه له)، عن (امتنانه وإعجابه العميق) بترامب، و(شخصيته الاستثنائية)”.
وتشير الصحيفة إلى أن “ترامب اعترف بأن البلدين لديهما بعض الأمور التي لا يتفقان حولها، لكنه لم يذكر بشكل واضح سجل السيسي الصارخ في مجال حقوق الإنسان، الذي اتهمته وزارة الخارجية ومنظمات حقوق الإنسان بانتهاكات صارخة، بما فيها التعذيب والإعدام دون محاكمة“.

وتفيد الافتتاحية بأن ترامب لم يذكر قضية الأمريكية آية حجازي، التي كانت تعمل مع أطفال الشوارع، واعتقلت في أيار/ مايو 2014؛ بتهم مزيفة تتعلق بالتجارة بالبشر، ولا تزال في السجن منذ 33 شهرا، في خرق للقانون المصري، مشيرة إلى أن قضيتها كانت محل اهتمام لمنظمات حقوق الإنسان، حيث أنها واحدة من 40 ألف شخص معتقل؛ معظمهم لأسباب سياسية.
وتلفت الصحيفة إلى أن مصر هي أحد حلفاء الولايات المتحدة المقربين في الشرق الأوسط، وتحصل على دعم سنوي بقيمة 1.3 مليار دولار، مستدركة بأن سنوات الاضطرابات أدت إلى توتير العلاقات بين البلدين، حيث أطيح بحسني مبارك في عام 2011، وبعد مرحلة قصيرة من الديمقراطية، التي جلبت الإخوان المسلمين للحكم، تبعها انقلاب دبره عبد الفتاح السيسي، وأطاح بالإخوان المسلمين، وقاد عملية قمع.
وتذكر الافتتاحية أن عمليات القمع التي قادها السيسي ضد الإسلاميين تشمل مذبحة قتل فيها أكثر من 800 شخص، ثم حرف نظره نحو معارضيه العلمانيين والمنظمات غير الحكومية، فقررت الولايات المتحدة تعليق معظم المساعدات العسكرية، وطلبت تحسينا في ملف حقوق الإنسان، وهو ما لم يحدث أبدا.
وتنوه الصحيفة إلى أن “ترامب أكد الآن أن حقوق الإنسان والديمقراطية ليست محلا لاهتمامه، وأنه يركز اهتمامه أكثر على مكافحة تنظيم الدولة، وما لا يفهمه هو أن مصر، وإن كانت دولة مهمة، فإنها لا يمكن أن تكون قوة إقليمية وعامل استقرار، ولا شريكا، كما يتخيل ترامب، في مجال حقوق الإنسان أو أي شيء آخر في حال لم يغير السيسي أساليبه، فالقمع الذي يمارسه السيسي ضد الأعداء الحقيقيين والمتخيلين، وإدارته للاقتصاد، وعدم قدرته على التدريب والتعليم وخلق الوظائف لأبناء شعبه الشباب، هي عوامل لا تؤدي إلا لإثارة اضطرابات جديدة وغضب“.
وتختم “نيويورك تايمز” تقريرها بالإشارة إلى أن “على السيسي القيام بإصلاحات اقتصادية وسياسية تنفع المصريين كلهم وليس للجيش فقط، وربما كانت البهرجة التي أظهرها البيت الأبيض ذات قيمة لو حاول ترامب تأكيد هذه النقاط لضيفه“.

 

*راديو فرنسا: في لقاء ترامب. السيسي.. تغيب “الإخوان” وحقوق الإنسان

علق راديو فرنسا على لقاء الرئيس اﻷمريكي دونالد ترامب بقائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي أمس الإثنين؛ لافتا إلى تغيب ملفي الإخوان وحقوق الإنسان عن أول لقاء رسمي يجمع بين الطرفين.

وقال الراديو في سياق تقرير له حول اللقاء إنه بعد إحجام باراك أوباما دعوة السيسي على خلفية انتهاكات حقوق اﻹنسان، تغير الوضع واستقبله دونالد ترامب في البيت اﻷبيض، حيث لم يخف الرئيس اﻷمريكي إعجابه الشديد بالسيسي.

وأشار التقرير إلى أن ترامب والسيسي لم يعقدا مؤتمرا صحفيا أو يدليان بتصريحات علنية، بل جرت محادثات أمام الكاميرا، لم يُكشف خلالها عن أية اتفاقات، ومع ذلك كانت كلمات ترامب في المكتب البيضاوي كفيلة بأن تجعل السيسي يبدو مبتسما إلى جانبه. بحسب الراديو..

وأشار التقرير إلى تصريحات ترامب “نحن نتفق على أشياء كثيرة، نقف بكل وضوح وراء السيسي الذي يقوم بعمل رائع في وضع صعب للغاية، نحن ندعم مصر والشعب المصري”. 

وأضاف “لدينا كثير من القواسم المشتركة”، دون أن يتطرق إلى قضايا حقوق الإنسان التي غالبا ما أثارتها إدارة سلفه الديموقراطي أوباما.

 

*نيويورك تايمز: قمع السيسي سبب الإرهاب في العالم

اعتبرت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية أن ممارسات قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي القمعية وحكمه الاستبدادي يغذيان الإرهاب في العالم ويعملان على انتشاره لا مواجهته والقضاء عليه.

وحذرت الصحيفة في تقرير لها اليوم الثلاثاء من أن ممارسات السيسي  تشكل خطر كبيرا على الأمن القومي الأمريكي.

ونقلت الصحيفة عن خبراء أميركيين في شؤون الشرق الأوسط أن “المساعدات الأميركية لنظام عسكري لا يخدم الحرب على الإرهاب، لأن القمع الذي يمارسه نظام السيسي ضد جميع أشكال الإسلام السياسي في مصر سيؤدي إلى ولادة مجموعات إسلامية أكثر تشدداً ستشكل لاحقاً خطراً كبيراً على الأمن القومي الأميركي”.

تحول في السياسة الأمريكية

ورأت الصحيفة في “الاستقبال الحار” من جانب ترامب لقائد الانقلاب وإعجابه الشديد بالسيسي يمثل علامة على “تحول تاريخي في السياسة الأميركية، والتخلي عن معايير كانت تحدد مواصفات زعماء الدول المقبول استقبالهم في البيت الأبيض”.

وذكرت “نيويورك تايمز” أن من المعايير لتوجيه الدعوة لزعماء الدول أن “يكون المدعو ذا سمعة طيبة في قضايا حقوق الإنسان، وغير متهم بارتكاب انتهاكات ضد شعبه، ومتصالحا مع القيم الديمقراطية، ولو من حيث الشكل”، ما يعني، بحسب المصدر ذاته، أن “السيسي”، الذي وصل قيادة مصر بعد انقلاب عسكري ضد محمد مرسي، وقتل الآلاف من معارضيه، وزج الآلاف منهم في السجون، لا يحمل المواصفات التي تؤهله للحلول ضيفا مرحبا به في واشنطن” بحسب التقرير.

وخلصت “نيويورك تايمز” إلى أن “إدارة ترامب غيّرت المعايير السياسية الأميركية التقليدية المعتمدة منذ عقود في آلية دعوة رؤساء الدول لزيارة الولايات المتحدة، وغلّبت، في حالة السيسي، اعتبارات محاربة الإرهاب والأمن على اعتبارات حقوق الإنسان والقيم الديمقراطية”.

وأشادت الصحيفة بموقف الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، الذي تجنب توجيه دعوة رسمية للسيسي طوال السنوات الماضية؛ بسبب سجل السيسي الحقوقي وانتهاكه لحقوق الإنسان.

“3” أوجه شبه بين السيسي وترامب

ونقلت الصحيفة وجهة نظر محللين سياسيين يرون أوجه شبه كثيرة بين ترامب والسيسي، أبرزها علاقتهما الجيدة وإعجابهما المعلن بشخصية الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، وتبنيهما “نظرية المؤامرة”، واستخدام “خطاب شعبوي ولغة سياسية سوقية”. 

وتلفت الصحيفة إلى احتمال إقدام ترامب على زيادة المساعدات الأميركية لنظام السيسي، لتذّكره بشعار “أميركا أولاً”، ووعوده الانتخابية بوقف كافة المساعدات الأميركية الخارجية.

 

* دعم ترامب لاستبداد السيسي يدفع بشار لسحق قرية بالكيماوي

بين صمت مطبق وإدانات دولية معتادة استقبل العالم، المجزرة الجديدة التي نفذتها قوات بشار الأسد وأوقعت 100 قتيل بينهم 25 طفلا، فضلا عن 400 مصاب أغلبهم أطفال أيضا، في قصف بغاز الكلور أو السارين، (تحت التحقيق) على خان شيخون بريف إدلب، في تكرار لمجازر حلب والغوطة.

ولم يكتف بشار الأسد بمن أسقطهم من السوريين كبارا وأطفالا، بل واصل الطيران الحربي الروسي المساند، قصف المدينة بثلاثة غارات جوية بالصواريخ الفراغية.

وأسفرت عمليات القصف عن حصيلة ضخمة من شهداء المجازر التي ارتكبتها طائرات العدوان الروسي، علاوة على المئة شهيد بخان شيخون، سقط 15 شهيد بمدينة سلقين، و5 شهداء بجسر الشغور، وشهيدين بـ”قوقفين”.

وفسّر مراقبون المجزرة بأنها كانت متوقعة بعدما ضرب الرئيس الامريكي دونالد ترمب، رئيس ما يسمى بالنظام العالمي، عرض الحائط بإدانات المؤسسات الحقوقية الدولية للقائه بطاغوت من دول جوار سوريا، بوجه العملة الآخر من الأسد، قائد الإنقلاب في مصر عبد الفتاح السيسي، الذي “أوصل مصر إلى الحضيض” بحسب تقرير لـ”هيومن رايتس ووتس” الامريكية، تحت شعار الحصول على مكاسب تتعلق بما يدعيه ترامب وأزلامه الطواغيت ب”الحرب على الإرهاب”، ولكن الكرة لم تلقى بعيدا، فكانت المجزرة.

ردود أفعال 

وتتشابه ردود الفعل الدولية في أعقاب خنق سكان خان شيخون، تماما مع تلك التي حدثت في أعقاب خنق سكان الغوطة، أو صقف مستشفيات حلب، فاتخذت فرنسا وبريطانيا دور الإدانة ودعوة مجلس الأمن الدولي “رسميا” لعقد جلسة طارئة للمجلس بشأن المجزرة أو ما اعتبراه “هجوما”. وحمّل الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، “حلفاء الأسد” المسؤولية السياسية والأخلاقية لما يقوم به، في إشارة لروسيا.

بالمقابل، قالت الدبلوماسية الروسية إن “عقد جلسة مجلس الأمن غدا سيتيح الحصول على مزيد من المعلومات”.

فيما دعت الأمم المتحدة إلى بدء التحقيق في ما اعتبرته “مزاعم” استخدام غازات سامة واستهداف منشأة طبية في  خان شيخون، أما دي ميستورا، الممثل الأممي في المحادثات بين النظام القاتل والمعارضة، فقد طالب “بتحديد المسؤولية ومحاسبة من نفذ هجوم خان شيخون في إدلب”!! متوعدا بأن مجلس الأمن سيحاسب المسؤول.

وبنفس التوجه دعت المعارضة السورية من اسطنبول مجلس الأمن إلى تحقيق فوري بشأن ما تعرضت له خان شيخون.

وقال رياض حجاب، القيادي السوري المعارض، إن “مجزرة خان شيخون دليل آخر على أنه لايمكن التفاوض مع النظام”. مضيفا “لاقيمة لهدنة يشارك فيها الضامن بالجريمة وندرس كافة الاحتمالات”.

إدانات إسلامية

وفي رد فعل قوي قالت الحكومة التركية في أنقرة إن “النظام السوري انتهك قواعد الأمم المتحدة بخصوص استخدام الأسلحة الكيمياوية بناء على الصور والمعلومات من موقع هجوم خان شيخون”. ودعت تركيا منظمة حظر الأسلحة الكيميائية للتحقيق فورا في المجزرة.

بدوره أدان الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الشيخ علي القره داغي، مجزرة حان شيخون وقال “إلى متى يستمر هذا النظام الظالم والقاتل في إبادة شعبه بهذه الطريقة الوحشية المخالفة للقوانين الدولية والأعراف كافة؟”.

وأضاف متسائلا: “إلى متى يستمر صمت المجتمع ومنظمات حقوق الإنسان على هذه الجرائم التي تودي بحياة المئات من الأبرياء الذين لهم حق الحياة الآمنة؟”.

وأشار إلى أن هذه الأعمال محرمة لا يرضى الله عز وجل عنها، أياً ما كان مرتكبوها ومقترفوها، ونطالب بموقف حازم منها.

فيما قال رئيس الوزراء القطري محمد عبدالرحمن آل ثاني معلقا على حسابه “لم يشهد التاريخ وحشية وجرائم لاإنسانية كالتي يرتكبها النظام بحق الأبرياء في #سوريا،، عارٌ على الإنسانية صمتها #خان_شيخون”.

وأكتفت دول مثل البحرين بالدعوة إلى ضبط النفس؟!

الوضع الصحي

وعلى صعيد الوضع الصحي، قال الدفاع المدني السوري بإدلب إن “غارات تستهدف مراكز الدفاع المدني والنقاط الطبية في خان شيخون، وحذر الدفاع المدني من “كارثة إنسانية وتلوث كيميائي في خان شيخون”.

وكشف أن الغارات المستمرة تستهدف مراكز ونقاط إسعاف المصابين في خان شيخون، ما اسفر عن تدمير مستشفى خان شيخون بإدلب جراء غارات جديدة بعضها بالمواد السامة. 

وقال منظمات طبية إن النظام استهدف خان شيون بـ”6 غارات” كان من بين ما استهدفته مستشفى الرحمة المدينة.

 

 * والدته” للبابا فرانسيس: لا تنس الحديث عن “ريجيني” في زيارتك للقاهرة

في أسلوب إحراج لفرانسيس أمام مجلس الشيوخ الإيطالي، خاطبت باولا ديفيندينى، والدة الباحث الإيطالي جوليو ريجيني الذي قتل نتيجة التعذيب في القاهرة، فرانسيس قائلة: “فرانسيس سيقوم بزيارة تاريخية للقاهرة يومى 28 و29 من الشهر الحالى.. لا تنس الحديث عن جوليو ريجينى”، موضحة أن عائلته عاشت 14 شهرا فى حالة يرثى لها.
وقالت: “نحن عائلة عادية ولكن قدرنا أن نعيش فى هذه الحالة ولن نتقاعس أبدا عن البحث عن الحقيقة.. من حقنا معرفة الحقيقة من أجل كرامتنا“.
وتعجبت والدة الباحث الإيطالي بسؤالها: “كيف سننظر فى عيون شبابنا الذين يتابعون ويكتبون عن قضية ريجينى برأس مرفوع؟!”.
وعقد مجلس الشيوخ الإيطالى، أمس، مؤتمرا صحفيا حول مقتل باحث الدكتوراه الإيطالى، جوليو ريجينى، الذى عثر على جثته على طريق مصر الإسكندرية الصحراوى، مطلع العام الماضى.
وشارك فى المؤتمر والدة جوليو، ووالده كلاوديو ريجينى وألسندرا باليرينى، محامية العائلة، بجانب كل من لويجى مانكونى، رئيس لجنة حقوق الإنسان فى البرلمان الإيطالى وريكاردو نورى، المتحدث باسم منظمة العفو الدولية فى إيطاليا.
وقالت المحامية باليرينى: “نعلم ومتأكدون من المكان الذى تم فيه احتجاز وتعذيب جوليو فى مصر، مشيرة إلى أن الخبراء الإيطاليين عندما فحصوا جثة الشاب الإيطالى رأوا عليها علامات تعذيب لا مثيل لها.
وأضافت “لدينا كل أسماء الذين أسهموا فى قتل ريجينى.. لدينا كل الأسماء تقريبا ولكننا لا نعلم سبب مقتله“.

 

 * 8 مؤشرات على إفلاس مصر!

تسببت سياسات الفشل الاقتصادي التي يتبعها الانقلاب العسكري، في وصول مصر إلى مرحلة الخطر الكبرى التي قالبا ما تعلن فيها الدول إفلاسها نهائيا.. كما جرى مع اليونان مؤخرا.. رصدنا عدة مؤشرات على ذلك، وفق تصريحات من مسئولين وقرارات تم اتخاذها.. ومنها:
أولا: كشف مسئول كبير في وزارة المالية المصرية، اليوم، أن مصر ستطلب تأجيل سداد ديون خارجية مستحقة السداد خلال العام الجاري 2017، فيما ستزيد من معدلات الاقتراض المحلي، خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، لتدبير موارد مالية لسد العجز في موازنة الدولة.
وأشارا إلى أن “هناك مساعي لتجديد آجال بعض القروض التي حصلت عليها مصر بضمانة صندوق النقد الدولي”، مشيرا إلى أن من بين هذه القروض:
أ‌- سندات بقيمة 500 مليون دولار لصالح صندوق التنمية السعودي تستحق السداد في يونيو المقبل، وهي لأجل 3 سنوات.
ب-“هناك سندات دولية بقيمة 1.35 مليار دولار تستحق السداد أيضا في نوفمبر الثاني 2017“..
ج-بجانب الوديعة التركية البالغة مليار دولار، والتي يحل أجلها في أكتوبر المقبل.
د- ومليار دولار من الوديعة الليبية البالغ إجماليها ملياري دولار، والتي يحل سدادها أيضا نهاية العام، بخلاف ديون أخرى“.
ثانيا: ارتفاع فوائد الديون بمشروع الموازنة العامة الجديدة إلى 381 مليار جنيه، بدلًا من 300 مليار جنيه، وهو ما يستوجب أن تسدد حكومة الانقلاب مليارًا و43 مليون جنيه يوميًّا لمدة 365 يومًا خلال العام المالي القادم..
ثالثا: حجم الديون التي اقترضتها مصر من 2011 وحتى الآن حسبما ذكر وزير مالية الانقلاب عمرو الجارحي، وصل إلى 104% من الناتج المحلي الإجمالي، حيث تضاعف من تريليون جنيه عام 2011، إلى 3.2 تريليون جنيه العام المقبل، مشيرًا إلى أن الدول التي يصل فيها حجم الدين إلى ١١٠ و١٢٠٪‏ من الناتج الإجمالي تدخل في مشاكل كبيرة.
رابعا: كشف البنك المركزي، في تقرير نشره على موقعه الإلكتروني، أن الدين الخارجي قفز بنسبة 40.8% على أساس سنوي، في النصف الأول من السنة المالية الحالية 2016/ 2017، ليصل إلى 67.3 مليار دولار، مقابل 47.79 مليار دولار في النصف الأول من السنة الماضية، بينما زاد الدين الداخلي بنسبة 28.9%، مسجلا 3.052 تريليونات جنيه (166.9 مليار دولار)، مقابل 2.36 تريليون جنيه في الفترة المناظرة.
رابعا: وصل مجموع الدين العام الداخلي والخارجي إلى 4.2 تريليونات جنيه، وهي زيادة غير مسبوقة وتمثل نحو 131.7% من الناتج المحلي الإجمالي، في حين قال وزير المالية، عمرو الجارحي، في تصريحات صحافية مؤخرا، إن موازنة بلاده في السنة المالية المقبلة 2018/2017، تستهدف خفض الدين العام إلى ما يتراوح بين 95% و97% من الناتج المحلي الإجمالي.
خامسا: مسئول في وزارة المالية، طلب عدم ذكر اسمه، توقّع ازدياد الاقتراض الخارجي خلال السنة المالية المقبلة، موضحا أن الفجوة التمويلية ستصل إلى 20.5 مليار دولار، بينما لم تؤمن الحكومة بعد سداد هذه الفجوة الكبيرة.
وسبق أن قدرت وزارة المالية الفجوة التمويلية بنحو 35 مليار جنيه، خلال ثلاث سنوات، تمتد من السنة المالية الحالية 2017/2016 وحتى 2019/2018.
سادسا: استمرار مسلسل الاستدانة مستقبلا، وبموازاة الاقتراض الخارجي، كشف مصدر مطلع في قطاع الدين العام بوزارة المالية، أن الحكومة ستقترض 342 مليار جنيه من السوق المحلية، خلال الفترة من أبريل الجاري وحتى نهاية يونيو المقبل، مقابل 291 مليار جنيه خلال نفس الفترة من السنة الماضية، لمواجهة الاحتياجات التمويلية الخاصة بالموازنة ومواجهة العجز في الإيرادات.
سابعا: اتراجع الايرادات، حيث كانت التوقعات تشير إلى تخطى الإيرادات 650 مليار جنيه في الموازنة الحالية، إلا أن ما تحقق حتى الآن لا يتجاوز 450 مليار جنيه، في ظل خسائر الشركات وتراجع ضرائبها نتيجة تحرير سعر الجنيه المصري أمام الدولار.
ثامنا: الكارثة الكبرى، وبدلا من أن يفكر برلمان الدم في طرح حلول رقابية على الحكومة، أو تفعيل ادواته لتعديل الوجهة الحكومية نحو عسكرة المشروعات الاقتصادية التي تحرم خزانة الدولة من مواردها الضريبية والرسوم والجمارك، التي يعفى منها كل ما يخص الجيش، اقترح “برلمان عبدالعال”، خلال مناقشته أمس، قانون الاستثمار، منع تحويل أموال المستثمرين الأجانب للخارج بالدولار.. وهو ما يفقد الثقة في الاقتصاد المصري كليا، وبسبب مثل تلك الاجراءات غادرت كبريات الشركات العالمية مصر، كشركة مرسيدس وطيران الهولندي.. وعدد من البنوك الدولية.

 

 * مكافحة التعذيب.. “خُرْم” القضاء الذي تسرّب منه العدل

يطبق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قاعدة رد الهدية بأحسن منها، فعندما أعطاه السفيه “عبد الفتاح السيسي” مصر بأرضها وشعبها وثرواتها وسلاطتها وباباغنوجها، وتعهد بخدمة والحفاظ على أمن كيان العدو الصهيوني، قدم ترامب المقابل ووعد “بلحة” بغضُّ الطرف عن الاعتقالات والقتل والتعذيب.

وفي تناقض فاضح لبرجماتية واشنطن والديمقراطية الزائفة، انتقد تقريرُ وزارة الخارجية الأمريكية السنوي لحقوق الإنسان، نظام الانقلاب في مصر على قمع الحريات المدنية والحرمان من الإجراءات القانونية الواجبة. 

وأشار التقرير إلى اختفاء المعارضين للانقلاب العسكري، وظروف السجون والمعتقلات القاسية والتعذيب والاعتقالات التعسفية والقتل والتحرش والاغتصاب،والحد من الحرية الأكاديمية والحرية الدينية ووسائل الإعلام المستقلة.

تعذيب نفسي وجسدي

وفي وقت سابق كشفت مصادر مطلعة عن قيام أجهزة أمن الانقلاب العسكري، بانتزاع اعترافات بالإكراه على لسان مسئول اللجنة الإدارية العليا بجماعة الإخوان المسلمين، وعضو مكتب الإرشاد، محمد عبد الرحمن. وقالت المصادر في تصريحات صحفية إن شياطين التعذيب استخدموا عقاقير خاصة لانتزاع اعترافات كاذبة، على لسان القيادي الإخواني، وذلك بعد فشل عناصر جهاز الأمن الوطني (أمن الدولة سابقا) في انتزاع الاعترافات المطلوبة تحت أدوات التعذيب التقليدية والقاسية.

وأكدت المصادر أن سلطات الانقلاب يبحث من خلال هذه الاعترافات الكاذبة، عن إيجاد دليل مادي يظهر علاقة الإخوان بالعنف، ودعمهم للعمليات الإرهابية التي شهدتها مصر بعد الانقلاب العسكري.

وقالت مصادر قانونية في تصريحات صحفية إن مسئول اللجنة الإدارية العليا بجماعة الإخوان المسلمين، يتعرض لخطر الموت تحت التعذيب الشديد في سجن العقرب، سعيا من أجهزة الأمن لانتزاع اعترافات مزورة منه تمهيدا لمحاكمته محاكمة جائرة. 

وأكدت المصادر أن جهات غير معلومة هي التي تتولى التحقيق مع مسئول الإخوان وآخرين معه في مقرات الاحتجاز، والتحقيق معهم باستخدام كافة وسائل التعذيب الجسدية والنفسية بغية انتزاع تلك الاعترافات.

وأضافت المصادر أن جهات التحقيق تعرقل فريق الدفاع عن القيام بدورها في الدفاع عن مسئول الإخوان والمحتجزين معه، وتمنع عنهم الأغطية والطعام والدواء، مشيرة إلى أن الدكتور محمد عبد الرحمن يعاني من عدة أمراض مزمنة تعرض حياته للخطر حال الامتناع عن أخذ الأدوية الخاص بها.

زيارة تشجيعية!

وقبل أسابيع قليلة احتفى إعلام الانقلاب، بالزيارة التي قام بها السفيه السيسي، لأول مرة، إلى مقر “قطاع الأمن الوطني” جهاز أمن الدولة المنحل، بمدينة نصر بالقاهرة.

واعتبر بعضها أن السيسي يسير بتلك الزيارة على خطى الرئيس الراحل، أنور السادات، فيما رأى آخرون أنه اختار لها الخامس من مارس، في رسالة إلى ثوار 25 يناير، بأن اقتحامهم لهذا المقر، في ذلك التوقيت، قبل ست سنوات، مردود عليه برده اعتباره، بهذا الزيارة، حتى لو كانت مطالبهم وقتها وقف التعذيب.

ويحظى الجهاز بسمعة سيئة منذ عهد المخلوع مبارك، لاسيما مع اتهامه بالضلوع في تعذيب مواطنين، واعتقال آخرين، خارج إطار القانون، مما كان أحد أسباب اندلاع ثورة 25 يناير، وبعد الثورة بأسابيع، يوم 5 مارس 2011، قام متظاهرون باقتحام مقار “أمن الدولة”، بمحافظات عدة، منها المقر الرئيس بمدينة نصر، الذي زاره السفيه.

وبعدها بوقت قصير تقرر حل الجهاز، وأُعلن تشكيل قطاع الأمن الوطني، عوضا عنه، حتى تم انتخاب أول رئيس مدني، الدكتور محمد مرسي، عام 2012، الذي انقلب عليه العسكر في يوليو 2013، بعد عام واحد من بقائه في الحكم.

لا لمكافحة التعذيب!

في الـ 24 من أبريل الجاري، سيقف وسط قاعة المحكمة يلتمس عدالة قاضي الانقلاب، في قرار إحالته للصلاحية والتأديب، وهو الذي أفنى 35 عامًا من عمره في ساحة القضاء “الشامخ” يرتدي الوشاح الأخضر ويجلس على منصة محكمة النقض يصدر  الأحكام.  

“مش عارف ليه حطونا في المواقف دي”.. قالها المستشار عاصم عبد الجبار، نائب رئيس محكمة النقض، بنبرات مختلطة بين الحزن والضحك، في شيء من الاستنكار لما آلت إليه مسيرته في محراب العدالة.

عامان متبقيان ويودع عبد الجبار القضاء ليعيش حياة مستقلة بعد إحالته للتقاعد، ولكن أن تُختم سنوات كفاحه بإحالة للتأديب بدلاً من أن يُكافأ على مساهمته في إعداد قانون لمكافحة التعذيب، إن لم يكن على مسيرة 35 عامًا، فهذا أكثر ما يحزنه.

من جانبه قال أحمد عبد الحفيظ، المحامى بالنقض، ونائب رئيس المنظمة المصرية لحقوق الإنسان إن القاضيين اللذان تم إحالتهما لمجلس التأديب، لم يرتكبا خطأ يحاسبا عليه قائلًا “مشاركة رجل القانون في مقترح يكافح ظاهرة ليس جرمًا”.

واعتبر عبد الحفيظ في تصريح صحفي، إن القانون أخذ إجراءاته الطبيعية حيث تم إعداده من قبل المجموعة المتحدة، ولم يكن عملًا خفيًا ضد سلطات الانقلاب، مشيراً إلى أن القاضي مواطن من حقه مواجهة أي ظاهرة ومعالجتها بالقانون.

وحول العقوبات التي من الممكن أن تقع عليهما، أكد المحامي بالنقض أنها قد تصل للفصل نهائيًا أو فصل مع الإحالة لوظيفة مدنية. 

وقرر المستشار عبد الشافي عثمان قاضى التحقيق المنتدب من وزير العدل في حكومة الانقلاب، الأسبوع  الماضي، إحالة القاضيين عاصم عبد الجبار، وهشام رؤوف إلى مجلس التأديب والصلاحية، وتم تحديد جلسة 24 إبريل الجاري كأولى جلسات محاكماتهما لمشاركتهما في إعداد قانون مع الحقوقي نجاد البرعي لمكافحة التعذيب في سجون العسكر.

 

 *هل يلعب الفريق «شفيق» دور «المحلل» أم «البطولة» أمام السيسي؟

في خطوة اعتبرها محللون، مفاجأة كبيرة، ولأول مرة، بعد نفي متكرر، أعلنت الحركة الوطنية” الحزب الرسمي للمرشح الرئاسي السابق المقيم في الإمارات، أحمد شفيق، ترشحه لانتخابات الرئاسة في 2018.
وقالت الحركة إن الفريق سيخوض الانتخابات الرئاسية وسيعود لمصر للإعداد لها، وسط تلميحات من السيسي بخوض تلك الانتخابات.
ويرى محللون أنه يتم إعداد الفريق، آخر رئيس وزراء لعهد مبارك، للقيام بدور المُحلل” لقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي بالانتخابات المقبلة، وأن قبول الفريق لعب دور المنافس الصوري (الاستبن) يأتي مقابل تبرئته من اتهامات الفساد والكسب غير المشروع كباقي رجال عهد المخلوع مبارك، والسماح له بالعودة للبلاد.
وأكدوا أن نظام السيسي يسعى لتجميل وجهه بانتخابات ديمقراطية، وقطع الطريق على أي مرشح آخر لتظل المنافسة شكلا وموضوعا بين أبناء المؤسسة العسكرية فقط.
فيما يرى آخرون أن منافسة شفيق للسيسي قد تكون حقيقية، وأنه قد يكون مكلفا بدور جديد من قبل المؤسسة العسكرية، والأجهزة الأمنية، وبعض الأجهزة المخابراتية الإقليمية والدولية.
عمرة 5 سنوات
شفيق الذي يعيش في دولة الإمارات منذ 5 سنوات، كان قد غادر القاهرة في تموز/ يونيو 2012، عقب خسارته الانتخابات الرئاسية أمام الرئيس محمد مرسي، لأداء العمرة بمكة المكرمة، لكنه غير وجهته إلى أبوظبي إثر توجيه النيابة المصرية له اتهامات بالكسب غير المشروع.
وتوترت علاقة شفيق بالسيسي، على خلفية انتقاد الأول لطريقة حكم وإدارة البلاد. وإثر رفع اسم شفيق من قوائم الوصول والترقب، في تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، تحدث بعض الخارجين من معسكر السيسي عن شفيق كبديل للسيسي مدعوم من الإمارات التي يشغل بها منصب المستشار السياسي لرئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان.
لعب بالنار
ويرى الكاتب الصحفي، قطب العربي، أن إعلان حزب شفيق عن ترشحه للانتخابات غير كاف لتأكيد الخبر”، متوقعا أن “تكون مناورة سياسية بهدف دفع السيسي للتصالح مع شفيق دون السماح له بالترشح“.
وأضاف: “السيسي لن يسمح لشفيق بالترشح لأنه يمثل خطورة حقيقية عليه مثل اللعب بالنار”، مؤكدا أن “السيسي يخاف من خياله، ولا يمكن أن يغامر بفتح الباب لترشح شفيق حتى من باب الديكور لأنه لن يأمن النتيجة“.
وأكد العربي أن “ترشح شفيق يشجع أطرافا نافذة ومهمة في الدولة والجيش؛ على الوقوف معه للتخلص من السيسي بطريقة ديمقراطية سلمية، ولا أظن السيسي يقبل ذلك“.
وتابع العربي: “فِي تقديري؛ لن يترشح شفيق إلا إذا حدث توافق على ذلك بين أطراف عدة، سواء داخل المؤسسة العسكرية، والأجهزة الأمنية، ودولة الإمارات، وبعض الأجهزة المخابراتية الإقليمية والدولية“.
وأضاف العربي: “لن يحرم السيسي من وجود أكثر من (استبَن) يمرر فوزه مثل حمدين صباحي، فقد أعلن محمد السادات أنه سيترشح، وقد ألمح خالد علي لاحتمال ترشحه، ومع اقتراب موعد الاستحقاق الرئاسي سنجد آخرين يعلنون نيتهم الترشح”، مشيرا لاحتمال توافق القوى الليبرالية على مرشح وهكذا سنجد أكثر من “محلل“.
كارت ضمان
أما المحلل السياسي، أسامة الهتيمي، فيعتقد “أن السماح بعودة شفيق وترشحه للانتخابات الرئاسية؛ هو أحد السيناريوهات المطروحة من المؤسسة العسكرية التي تتحسب لأية مفاجآت، خاصة وأن مؤسسات الدولة كلها تدرك إلى أي حد وصلت حالة الاحتقان الشعبي جراء الآداء السياسي للسيسي“.
وأضاف الهتيمي: “ومن ثم فإن الرهان على فوز السيسي في الانتخابات الرئاسية المقبلة في حال تمت في أجواء من النزاهة، غير مضمون بالمرة، وعليه فلا بد أن يكون البديل جاهزا على ألا يكون خارج الدائرة المسموح بها، إذ ليس مقبولا أن تنتقل السلطة لشخص مدني“.
3  
احتمالات
وتوقع الكاتب الصحفي محمد منير، أكثر من احتمال حول ترشح شفيق، وذكر أن الاحتمال الأول هو أن يكون دور شفيق في الانتخابات الرئاسية في 2018، هو دور (المحلل) للسيسي؛ مقابل عودته لمصر وتبرئته كباقي رجال نظام مبارك“.
وقال منير: إن هناك احتمالا آخر؛ وهو “أن يكون شفيق هو البديل ما بين نظام السيسي، ونظام مبارك، وأن يكون ترشحه للمنصب حقيقي وتنفيذ دور جديد أقره له الجيش“.
وترأس شفيق رئاسة وزراء مصر إثر ثورة كانون الثاني/يناير 2011، بتكليف من مبارك ثم كلفته المؤسسة العسكرية التي تولت السلطة بتسيير أمور البلاد، وأطاحت به انتقادات الثوار الذين اعتبروه امتدادا لنظام مبارك، كما تم ترشيحه لانتخابات الرئاسة التي خسرها أمام الرئيس محمد مرسي، منتصف 2012، واعتبره النشطاء حينها مرشحا عن نظام مبارك.
ويرى منير، أن الاحتمال الثالث هو ترشيح شفيق مقابل السيسي ضمن خطة للخروج من الأزمة السياسية الحالية بالبلاد، مشيرا لاحتمالات فوز شفيق بالرئاسة، مؤكدا أنه “في النهاية يعد ابنا للمؤسسة العسكرية ولن يخرج عما هو معد له“.
وأضاف منير أن “ترشح شفيق للرئاسة قد يقطع الطريق على أي مرشح من خارج المؤسسة العسكرية”، متوقعا “عدم توافق أو إجماع المعارضة المصرية على مرشح واحد”، مضيفا: “لن يحدث إجماع للمعارضة لأنه لو كان هناك مناخ للتوافق لقامت ثورة ضد النظام“.
لا يملكان قرارهما
وحول احتمال لعب الفريق شفيق دور “المحلل” للسيسي وهو الدور الذي قام به السياسي المصري حمدين صباحي بانتخابات 2014، يرى الكاتب والمحلل السياسي، صلاح الإمام، أن الأمر وارد في ظل حرص المؤسسة العسكرية على أن يكون الرئيس من بين رجالاتها.
وأكد الإمام، أنه “لا شفيق ولا السيسي أصحاب قرار، حول الترشح لرئاسة مصر، موضحا: “هذا القرار يأتي من تل أبيب ويصدر عن واشنطن عبر أبوظبي“.
وأضاف الإمام: “يصعب الآن الوصول إلى نتائج مباشرة للأحداث؛ لأن كل شيء يسير خارج المنطق”، مؤكدا أنه لا مجال للتوقعات والتخمينات لأنك ستجد كل يوم جديد على الساحة السياسية، وقد تحدث أمور عجيبة؛ حيث نعيش حقبة اللامعقول.

سياسة حرق المنازل بين السيسي وإسرائيل. . الاثنين 21 مارس. . أمهات الثورة لـ”السيسي”: عيدنا يوم ما تغور

أمن الانقلاب يحرق منازل رافضي الانقلاب بالبصارطة

أمن الانقلاب يحرق منازل رافضي الانقلاب بالبصارطة

*"المصحف" لم يسلم من إجرام الانقلاب في "حريق البصارطة"

*”المصحف” لم يسلم من إجرام الانقلاب في “حريق البصارطة”

سياسة حرق المنازل بين السيسي وإسرائيل. . الاثنين 21 مارس. . أمهات الثورة لـ”السيسي”: عيدنا يوم ما تغور

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*المصحف” لم يسلم من إجرام الانقلاب في “حريق البصارطة

كما أجرم الصهاينة باقتحام المسجد الأقصى وأحرقوا المصاحف،وكما فعلوها بإحراق منزل عائلة إبراهيم الدوابشة، لم تسلم المصاحف من الحريق عقب قيام قوات أمن الانقلاب اليوم بإحراق منازل المعتقلين بقرية البصارطة بمحافظة دمياط.

فقد نشر نشطاء عبر وسائل التواصل الاجتماعي “فيس بوك وتويتر” صورة لمنزل أحد المعتقلين وقد تفحم تمامًا وبه إحدى نسخ القرآن الكريم.

في السياق نفسه، نشر أيضًا نشطاء من قرية الصارطة خطابًا لوالدة المعتقلة مريم ترك، فور علمها بحريق منزلها؛ حيث قالت: “حبيبتى كل سنة وانتي طيبة والله يا مريم كنت هاجيبلك تورتة في عيد الأم علشان أفرحك وأفرح البنات اللي معاك يفرحوا وفاطمة أختك تفرح ورغد كنت مجهزة لك كارت جميل.. وكنا هنجيلك بكرة لكن يا مريم كان فيه اللي سبقنا وعيد عليكي في عيد الأم!!. 

وتابعت: مصر بعتتلك الهدية وحرقت شقتك وبتقولك كل سنة وانتي طيبة يا مريم.. الحمد لله ربنا عز وجل نجى رغد وعادل وأهل البصارطة كلهم.

 

*سياسة حرق المنازل بين السيسي وإسرائيل.. إجرام أم انتقام؟

ويأبى الله إلا أن تلتئم جراح هذه الأمة في جرح واحد، فما يكابده الفلسطيني تحت الاحتلال الصهيوني يعيده الاحتلال “السيساوي” في مصر، وربما هى ليست محض صدفة ان يرتكب المستوطنون اليهود جريمة بشعة بحق عائلة الدوابشة، إذ استيقظ اليوم إبراهيم الدوابشة، الشاهد الوحيد على جريمة حرق منزل عائلة الدوابشة، التي وقعت العام الماضي على حريق جديد لمنزله في قريته دوما جنوب نابلس!

بينما تقوم قوات مشتركة من عسكر الانقلاب في مصر، بمداهمة منازل رافضي الانقلاب العسكري بقرية البصارطة في دمياط، فجر اليوم الاثنين، وتقوم بإحراق ثلاثة منازل تعود لمعتقلين، وهم منزل محمد عادل بلبولة، وهو زوج المعتقلة (مريم ترك)، وكادت تقع كارثة محققة، إذ كان طفلا المعتقلة في المنزل ولم تنقذهما سوى العناية الإلهية، كما أحرقت منزل المعتقل (السيد أبو عبده)، ومنزل المعتقل (سامي الفار).

على غرار جرائم الصهاينة بإحراق منازل الفلسطنيين وعائلة الدوابشة.. ننشر صورًا لعدة منازل أحرقتها ميليشيات داخلية الانقلاب، بقرية البصارطة بمحافظة دمياط، تخص كلا من “محمد عادل بلبولة زوج المعتقلة “مريم ترك، والسيد أبوعبده “معتقل”، وسامى الفار “معتقل“.
وكانت مليشيات داخلية الانقلاب بعد مداهمة منزل المعتقلة مريم ترك بالبصارطة بدمياط عدة مرات، قاموا بتحطيم محتوياته، فيما قامت بإشعال النار فيه صباح اليوم، إضافة لبيت أخت زوجها.

يهود هنا وهناك

وفيما يثبت ان تل أبيب باتت ملهمة لسلطات الانقلاب في للقاهرة التي لم تعد بعد 30 يونيو 2013 عاصمة المعز، تعد هذه المرة الأولى التي تتبع فيها سلطات الانقلاب ذات السياسة الإسرائيلية في حرق منازل المعارضين، فقد اعتادت المداهمة وتكسير محتويات المنازل وسرقة محتوياتها الثمينة، كالمشغولات الذهبية والأموال والهواتف النقالة.

وتعد قرية “البصارطة” من القرى المناوئة للانقلاب العسكري، وتشهد تظاهرات مستمرة، واعتقلت قوات الأمن في وقت سابق عددا من بنات القرية. وحاصرت قوات الشرطة والجيش القرية من كل المداخل والمخارج عدة مرات في أوقات سابقة.

وبالعودة إلى فلسطين المحتلة من حلفاء السيسي، قام مستوطنون صهاينة بإلقاء زجاجات حارقة علي منزل الشاهد الوحيد في جريمة قتل أسرة “الدوابشة” وسريعة الاشتعال، وكما حرقوا الرضيع قبل عدة أشهر ارتكبوا اليوم الجريمة نفسها بحق الشاهد أيضا ، على إثره نقلت عائلة إبراهيم الدوابشة إلى مستشفى رفيديا لتلقي العلاج جراء إصابتهم بالاختناق ، وهو ما يثير تساؤلات حول تشابه الإجرام الصهيوني في فلسطين مع الإجرام العسكري في مصر.

فيما نفى مراقبون أن يكون هدف السيسي من حرق منازل رافضي الانقلاب، بدافع التهديد فقط، بل بدافع القتل لأنه أصبح يائساً من استمراره في الحكم بعد حالة التدهور الشديدة في الاقتصاد، والسقوط السياسي والحقوقي المدوي في الداخل والخارج، وشعوره بان الأنظمة التي أيدت الانقلاب قد تخلت عنه، وهى نفس دوافع المستوطنين اليهود في الانتقام من عائلة فلسطينية وقتل زوجة ورضيع.

ردود فعل

وكشف المدون والناشط عمار مطاوع، عن قيام بلطجية بحرق منزل “مريم ترك” المعتقلة في السجون، والتي تدهورت حالتها الصحية في اﻵونة اﻷخيرة.

وكتب مطاوع في تغريده عبر صفحته بموقع التدوينات القصيرة “تويتر”، اليوم اﻹثنين: “الداخلية سبق وهددت أهالي معتقلات دمياط لو فضلوا يتكلموا عن بناتهم”. وأضاف: “النهاردة الصبح بلطجية حرقوا بيت مريم ترك بالملوتوف”. 

جدير بالذكر، أن “مريم ترك” مقبوض عليها بتهمة التظاهر ضد الانقلاب، وشهدت حالتها الصحية تدهوراً حاداً داخل سجون العسكر في اﻵونة اﻷخيرة.

وبرأي مراقبين أن إحراق منازل رافضي الانقلاب في مصر، أو رافضي الاحتلال في فلسطين لن يطمس حقيقة الجريمة ومعالمها، وما يتم ارتكابه من جرائم بحق الفلسطينيين أو المصريين، وستظل الحادثة شاهدة على إجرام المستوطنين اليهود هناك، وإجرام عسكر السيسي هنا، وتواطؤ العالم معهم وعدم محاكمتهم والتستر على إرهابهم ضد الإنسانية.

 

 

*الشيخ فوزي السعيد يصل منزله بعد إخلاء سبيله .. و الإفراج عن باقي أعضاء التحالف خلال ساعات

قال خالد المصرى المحامي، إن أجهزة الأمن بقسم شرطة الخليفة أخلت سبيل الداعية فوزى السعيد، مشيراً إلى أنه متواجد الآن فى منزله.

وأضاف: أنه من المتوقع تنفيذ قرارات إخلاء السبيل الصادرة لصالح 10 متهمين فى القضية المعروفة باسم “تحالف دعم الشرعية” خلال ساعات.

وفى السياق ذاته، أشارت الدكتورة نجلاء القليوبى زوجة الكاتب الصحفى مجدى أحمد حسين، القيادى بحزب العمل إلى أن زوجها متواجد الآن فى قسم شرطة مصر القديمة تمهيدًا لإنهاء إجراءات إخلاء سبيله

كانت محكمة الجنايات اصدرت حكما بإخلاء سبيل 10 من قيادات تحالف دعم الشرعية ، بينهم مجدى حسين ومجدى قرقر وآخرين، ولم تستأنف النيابة ضد الحكم.

 

 

*المحكمة العسكرية تقضي بسجن 16 من رافضي الانقلاب مددا بين 5 و 10 سنوات بسوهاج

 

 

*إصابة رقيب ومجندين في انفجار عبوة ناسفة بوسط سيناء

أصيب رقيب بقوات أمن شمال سيناء ومجندين بإصابات متوسطة في انفجار عبوة ناسفة بمنطقة وسط سيناء.

تلقت الأجهزة الأمنية بشمال سيناء إخطارًا بانفجار عبوة ناسفة بطريق «الحسنة- القصيمة» بوسط سيناء أسفر عن إصابة كل من الرقيب «إبراهيم.ف.إ»، 25 عامًا، بشظايا متفرقة وجرح بفروة الرأس، والمجندين “محمد.ع.أ”، 21 عامًا، مصابًا بشظايا باليد اليمني، و«صفوت.ع.م»، 21 عامًا، مصابًا بشظايا باليد والقدم اليمني.

تم نقل المصابين الـ3 إلى مستشفى السويس العام لتلقي العلاج اللازم، وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات.

 

 

*البحر الأحمر يشهد تدريباً عسكرياً إماراتياً مصرياً أمريكياً

بدأت عناصر من القوات البحرية لدول مصر والإمارات العربية المتحدة، والولايات المتحدة الأمريكية، الاثنين، تدريباً عسكرياً مشتركاً في المياه الإقليمية للبحر الأحمر، بحسب بيان لوزارة دفاع الانقلاب.

وأوضح البيان، أن “التدريب انطلق تحت اسم (تحية النسر 2016)، وتنفذه عناصر من القوات البحرية المصرية والأمريكية والإماراتية، ويستمر لعدة أيام بنطاق المياه الإقليمية في البحر الأحمر”.

ويتضمن التدريب، حسب البيان، “تنفيذ العديد من الأنشطة، منها إدارة أعمال قتال بحرية مشتركة، تشمل أعمال الاستطلاع البحري، وتنفيذ عدة تشكيلات إبحار لاتخاذ الأوضاع الهجومية والدفاعية، والتعامل مع الأهداف المعادية بمشاركة العديد من الوحدات والقطع البحرية”.

وأفادت وزارة الدفاع المصرية، أن التدريب “يأتي في إطار الخطط السنوية للتدريبات المشتركة بين القوات المسلحة المصرية ونظرائها من الدول الشقيقة والصديقة”.

ويأتي التدريب بعد أيام من انتهاء مناورات عسكرية ضخمة، شاركت فيها مصر والإمارات، في المملكة العربية السعودية، حملت اسم “رعد الشمال”.

 

 

*مصادر: شفيق استقبل الزند في الإمارات

قالت مصادر قضائية مقربة من وزير العدل المقال، أحمد الزند، إن الأخير التقى، السبت الماضي، الفريق أحمد شفيق، في مقر إقامته بالإمارات.

وأضافت المصادر،  أن الزيارة جاءت بشكل ودي بعد الدعوة التي وجهها أحمد شفيق للزند، لزيارته في مقر إقامته، دون أن تعلن تفاصيل الزيارة، مكتفية بالقول إنها لم تتطرق إلى أمور سياسية.

 

 

*شاهد.. أمهات الثورة لـ”السيسي”: عيدنا يوم ما تغور
كتبت الناشطة “منى ماهر” على صفحتها اليوم الاثني 21 مارس 2016، والذي يوافق يوم عيد الأم، تقول: “النهاردة عيد الأم كل بنت وولد هيقولو لمامتهم.. كل سنه وانتى طيبه يا احلى ماما ف الدنيا وهى ترد تقولهم.. ربنا يخليكو ليا يا حبايبى ويجيبولها هدايا.. والأسرة كلها تحتفل بقى بليل.. وجاتوه بقى وكده وممكن كمان يخرجو يتفسحو ويهيصو.. والأم والأولاد يرجعو مبسوطيين ع الاخر للاسف اللى بحكيه ده هيحصل النهارده فعلا.. بس لشعبهم هم بس احنا شعبنا يوم عيد الام بالنسبه له النهارده هيبقى مختلف شويه”.
ووافقتها السيدة “سامية سعد”، التي أكدت أن نجلها اختطفته قوات الأمن من منزلهم بمحافظة الإسكندرية في بداية مارس 2015، وتعرض للاختفاء القسري لأكثر من 20 يوماً، وقالت: “هكذا تكرمنا مصر بعدما أفنينا أعمارنا في تربية أبنائنا، وغرس الأخلاق وحب الوطن فيهم؛ يكون جزاؤنا أن نُحرم منهم ويُحرمون هم من مستقبلهم وحريتهم”.
وأضافت: “يوم عيدنا هو اليوم الذي ينكسر فيه الانقلاب ويتحرر فيه الوطن، ويتمتع أبناؤنا بالحرية”، وتساءلت: “أي عيد أم يتحدث عنه العالم ونحن محرومون من أبنائنا وزهرات حياتنا؟”، متابعة: “أشعر بمرارة داخلي حينما أرى النظام والمسئولين في مصر يكرمون الراقصات، في حين نُحرم نحن من أبنائنا الذين يشهد لهم الجميع بحسن الخُلق والتفوق“.
ذلك هو شعبنا
تستأنف الناشطة “منى ماهر”، الحديث بالقول:” كل ام هتروح تزور ابنها او بنتها ف القبر .. وتبكى جنبه عشان كان نفسها تسمع كل سنه وانتى طيبه من ابنها او بنتها … بس مش هتقدر عشان هما دلوقتى تحت التراب كل ولد او بنت هيروحو يزوروا امهم ف القبر … ويبكو عشان كان نفسهم يجبولها هديه زى بقيه اصحابهم ويقولولها كل سنه وانتى طيبه وياخدو منها حضن كبيير … بس مش هيقدرو لانها دلوقتى تحت التراب”.
وتابعت: “النهارده اكتر من 5000 أم اتحرمت من أحلى جملة ممكن تسمعها ف حياتها.. من أغلى شخص ع قلبها ولذلك من الطبيعى أن تكون الأم المثالية لشعبهم هى فيفى عبده وتكون الأم المثاليه لشعبنا هى والده كل شهيد وشهيدة.. كل معتقل ومعتقلة.. كل مصاب ومصابه“.
وشددت على أن “الأم المثالية بالنسبة لى ع وجه الخصوص هى.. طنط سناء عبدالجواد تلك الأم التى استشهدت ابنتها وقره عينها.. الحبييييبه أسماء البلتاجي اعتقل زوجها الحبيب وتعرض للتعذيب اعتقل ابنها وتعرض للتعذيب اعتقلت هى شخصيا وتم الافراج عنها اعتقل ابنها الاخر وتم الافراج عنه تلك هى أمنا المثالية.. وذلك هو شعبنا”.
مشاعر وطقوس
وفي الوقت الذي تنتظر فيه ملايين الأسر المصرية حلول يوم 21 من شهر مارس من كل عام للاحتفاء بـ”عيد الأم”، يمر اليوم على أُخريات بمشاعر وطقوس مختلفة تتواءم مع جراحهن النازفة وقلوبهن الجريحة.

فيهل العام الثاني بعد استيلاء عبدالفتاح السيسي على الحكم، ودموع الأمهات لم تجف، فمنذ أحداث 30 يونيو 2013 لا تفارق الدموع عيون آلاف الأمهات اللاتي حُرمن من أبنائهن وأزواجهن الذين غيبتهم السجون، أو لقوا حتفهم لمواقفهم المعارضة للنظام الحالي.
وتشير منظمات حقوقية، إلى أن أكثر من 2500 سيدة تعرضن للاعتقال في مصر منذ 3 يوليو 2013، لا تزال 56 منهن رهن الاعتقال في ظروف غير إنسانية، وخلال تلك الفترة قُتلت مئتا سيدة وفتاة على يد قوات الجيش والأمن المصري، خلال مشاركتهن في تظاهرات معارضة للنظام الحالي.
إنما أشكو بثي وحزني إلى الله
وتعرضت والدة أحد المعتقل بسجن العقرب خليل أسامة، (25 عاما)، للإصابة بانهيار عصبي شامل، إثر رؤيتها ولدها في حالة طبية حرجة بمستشفى سجن ليمان طرة بعد تعرضه لنزيف في المخ وفقدان للذاكرة، نتيجة سوء أوضاع حبسه في سجن العقرب، ومنع الأدوية عنه.
جراح لم تستطع أن تحتملها الأم فانهارت وسقطت ليكون سقوطها سقوطا مدويا لكل المتشدقين بحقوق الحيوانات بعد أن غابت حقوق البشر بلا رجعة خلف القضبان.
بينما تروي والدة «خالد عسكر» مأساة ابنها قائلة: «زرت خالد ابني في سجن برج العرب، حيث عنابر الإعدام ممتلئة عليهم بالمياه، والمياه تدخل عليهم من الأسلاك التي هي عبارة عن شباك ومن أسفل، حيث إنها عنابر تحت سطح الأرض”.
وتساءلت: «كيف يكون لشخص أن يعيش حياته واقفا وسط بركة من الماء وكل إغراضه وملابسه وطعامه تغطيها المياه، وهل يستطيع أحد أن يظل واقفا ليلة واحدة داخل بركة مياه، فهم يعيشون هكذا»، مشيرة إلى أن «كل أغراضهم أصبحت غير صالحة لا يوجد ما يفترشون به الأرض من أغطية وإن وجدت فهي غرقى بالماء، الزنزانة خالية تماما من الكهرباء ودورة المياه».
واختتمت كلامها بقولها باحتساب: «إنما أشكوا بثي وحزني إلى الله”.

 

 

*تعليق زوج معتقلة بالبصارطة أحرقوا شقته

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو للمواطن محمد عادل، زوج السيدة مريم ترك، المعتقلة في سجون الانقلاب منذ 10 شهور، إثر اختطافها من مظاهرة رافضة للانقلاب، وذلك بعد أن أحرقت ميليشيات السيسي شقته، صباح اليوم الإثنين 21 مارس 2016م.

يعلق عادل على حرق شقته، وهو يتجول فيها بعد أن تحولت إلى ركام وأنقاض، هذا هو طريق الرسل والأنبياء، يفتنون في دينهم حتى يرتدوا إلى طرق الضلال والانحراف”، مستشهدا بقوله تعالي {أَحَسِبَ النَّاسُ أَن يُتْرَكُوا أَن يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لا يُفْتَنُونَ (2) وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ (3)} سورة العنكبوت. كما استدل بقوله تعالى {قُتِلَ أَصْحَابُ الأُخْدُودِ (4) النَّارِ ذَاتِ الْوَقُودِ (5) إِذْ هُمْ عَلَيْهَا قُعُودٌ (6) وَهُمْ عَلَى مَا يَفْعَلُونَ بِالْمُؤْمِنِينَ شُهُودٌ (7)} البروج.

واستعرض عادل عددا من شهداء البصارطة الذين قتلتهم ميليشيات الانقلاب برصاص الغدر والخيانة، لا لشيء إلا لرفضهم الانقلاب وتمسكهم بشرعية الرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسي، محملا داخلية الانقلاب المسؤولية الكاملة عن هذه الجرائم.

 

 

*شاهد.. ماذا قالت والدة شهيد للسيسي في عيد الأم؟

وجهت والدة الشهيد محمد مصطفى، أحد شهداء مجزرة المنصة، رسالة في عيد الأم لابنها الشهيد، مؤكدة أنه كان يعمل “مدرس رياضيات”، وكان يحدث تلاميذه عن الشهادة دائما، ويخبرهم أنها “زي شكة الدبوس“.

وأضافت والدته أنه استشهد برصاصة في القلب في أحداث المنصة، مضيفة “منهم لله عبد الفتاح السيسي والحكومة والقضاة، حرقوا قلبي على ابني اللى كان حنين على بيته وأهله، وكان بيعامل الناس بالدين والإسلام“.

ولم تتمالك الأم نفسها، وانهمرت في البكاء قائلة: “حسبي الله ونعم الوكيل فيك يا عبد الفتاح يا سيسي، حرمتني من ابني اللي كان بيخش عليا في عيد الأم ويقولى كل سنة وأنت طيبة يا أمي.. الله يحرق قلبك يا عبد الفتاح يا سيسي أنت واللى بيعاونوك يا مفتري يا ظالم، حرمتنا من ابننا المحترم الأمير، حسبنا الله ونعم الوكيل، تتقطع حتت وتتحرم من عيالك زي ما حرمتنا من ابننا“.

وقالت أخت الشهيد: “إنه كان قدوة لنا وقام بتربيتنا، كما أنه خرَّج جيلا من حفظة القرآن، والآن بيزوروه وبيتصدقوا على روحه، وبيأدوا عمرة عنه، كما أنها حفظت القرآن على يديه ودائما تتذكره عندما تقرأ القرآن“.

وأضافت أنه “كان يحدث الطلاب عن الشهادة، وأنها مجرد شكة فى القلب، ويشاء الله أن يصاب برصاصة في القلب“.

 

*العربي الإفريقي” يعرب عن قلقه إزاء استمرار اختفاء “أسامة البرعي

أعرب المركز العربي الافريقي للحريات وحقوق الانسان عن بالغ قلقه إزاء استمرار اختفاء المواطن اسامة مصطفى البرعي، 40 عام، منذ 18 فبراير الماضي وحتى الان ، حيث تم القبض عليه من قبل قوات الامن ولم تعثر اسرته ولا محاميه على اي اثر له في اي قسم شرطة او مقر احتجاز قانوني، كما انكرت مديرية الامن معرفتها مكان احتجاز المواطن المختف.
وأكد المركز أن استمرار ممارسات جهاز الشرطة والاخفاء القسري للمواطنين، وتعريضهم المستمر للتعذيب، هو انتهاك صارخ لحقوق الانسان، واستمرار لسلسة من الانتهاكات الفجة التي تنتهكها الحكومة المصرية في مواجهة مواطنين لم يتم ادانتهم باي تهم حقيقية، كما لم يتم عرضهم على ايهات تحقيق.
وحمل المركز وزارة الداخلية والمسؤولين الامنيين بمحافظة الاسكندرية المسؤولسة الكاملة عن حياة المواطن المختطف اسامة مصطفى، وطالب المركز بسرعة مثوله امام جهات التحقيق ومحاسبة من اخفاه قسريا طوال اكثر من شهر.

 

 

*شاهد.. في عيد الأم.. والدة الشهيدة سندس تستعيد الذكريات
قالت والدة الشهيدة سندس رضا أبو بكر: إن عيد الأم هو المناسبة التي تنتظر فيها كل أم التهنئة من أولادها، لكنني في هذا اليوم أهنئ ابنتي سندس على مكانتها في الجنة، معربة عن أملها في مرافقتها في أعلى عليين، في صحبة رسول الله صلى الله عليه وسلم.

وأضافت أن سندس لم تكن تحضر لها هدية في عيد الأم فقط، وإنما كانت تدخل عليها السرور في كل أيام السنة بالقول والفعل، وكانت تحضر لها “حاجة حلوةكل يوم وهي عائدة من المدرسة، مضيفة أنها رغم صغر سنها إلا أنها كانت أما لأخويها، وكانت تحن عليهما، وكانت بمنزلة صديقتي وصاحبتي.

وأوضحت أن نجلتها كانت تتمنى الشهادة ونالتها بفضل الله، وكانت ترافقني في المساجد وحلقات الذكر والتظاهرات، وكانت كتومة للأسرار، وكانت تقتطع من مصروفها قبل عيد الأم بفترة هي وأخويها لإحضار هدية عيد الأم.

وأشارت إلى أنه رغم الحزن والألم، إلا أن “سندس” ستظل حاضرة بروحها تضيء طريق الثورة والثوار، وتذكرهم بنصرة الحق، وتعطي لهم الأمل، مؤكدة أن دم سندس” سيظل لعنة على من قتلها إلى يوم القيامة، وسنظل “مكملين” إلى نهاية الطريق.

 

ولاية سيناء تفجر وتقتحم حاجز الصفا بالعريش ردا على تفتيش الجيش للنساء على الحواجز. . السبت 19 مارس. . السيسي زعيم الديكتاتورية الوحشية

بيان ولاية سيناء العريشولاية سيناء تفجر وتقتحم حاجز الصفا بالعريش ردا على تفتيش الجيش للنساء على الحواجز. . السبت 19 مارس. . السيسي زعيم الديكتاتورية الوحشية

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* ولاية سيناء تفجر وتقتحم حاجز الصفا جنوب العريش ردا على تفتيش الجيش للنساء على الحواجز

 

 

*ضابط مفرقعات بـ سيناء يصرح بأن جميع أفراد وضباط كمين الصفا بـ العريش قتلو اثر الهجوم، واعتبر الامر فشل أمني

 

*سماع إطلاق رصاص آلى ومتعدد مع دخول ساعات الحظر بالشيخ زويد ورفح

 

*ارتفاع حصيلة هجوم العريش إلى 13 قتيلا و8 مصابين

ارتفعت حصيلة هجوم مسلحين على كمين “الصفا” الأمني بجنوب العريش إلى نحو 13 قتيلًا بينهم 4 ضباط و 8 مجندين وإصابة 8 مجندين آخرون.

وأكدت مصادر طبية وصول 12 جثة بينها 4 لضباط برتب مختلفة و8 مجندين ، بالإضافة إلى 8 مصابين من ضحايا الهجوم العنيف على الكمين بمنطقة جنوب العريش

وحسب المصادر فإن الجثث والمصابين نقلوا على متن سيارات إسعاف إلى المستشفى العسكري بالعريش.
وأوضحت المصادر إلى أن اشتباكات متقطعة تدور حتى الآن بين المسلحين وقوات الأمن بمنطقة الصفا الواقعة على الطريق الدائري بجنوب العريش وسط حالة من الاستنفار الأمني.

وصرح مسئول مركز الإعلام الأمنى بوزارة الداخلية، أنه تم إطلاق قذيفة هاون على كمين الصفا الكائن بالطريق الدائرى بدائرة قسم ثالث العريش .

وأوضحت الداخلية، أن الحادث أسفر عن مقتل 13 من رجال الشرطة ( ضابطان ، وفرد شرطة ،و 10 مجندين ) وتقوم الأجهزة الأمنية بتمشيط موقع الحادث .

 

 

*كثافة الرصاص يحول دون وصول سيارات إسعاف لموقع انفجارات العريش

حالت كثافة إطلاق الرصاص دون وصول سيارات الإسعاف إلى منطقة الطريق الدائرى جنوب العريش بشمال سيناء بعد حدوث عدة انفجارات مدوية.

وقال مصدر طبى أن دويا كثيفا لأعيرة نارية يحول دون وصول سيارات الإسعاف إلى منطقة «الصفا» على الطريق الدائرى جنوب العريش، حيث تم ابلاغ الإسعاف بالتوجه إلى تلك المنطقة.

يشار إلى أن انفجارات متتالية هزت المنطقة بجنوب العريش، فيما أطلقت ارتكازات الأمن دفعات متتالية من الأعيرة النارية سمعت أصداءها من مسافات بعيدة فى أكثر من موقع

 

 

*وفاة معتقل سياسي جديد بسجن المنيا

توفي سجين سياسي من جماعة الإخوان المسلمين، اليوم السبت، داخل سجن المنيا شديد الحراسة، نتيجة “أزمة صحية”، و”إهمال طبي“. 

السجين يدعى سيد محمد علي جلال 47 سنة، شعر بهبوط حاد في الدورة الدموية، وحال نقله إلى مستشفى السجن لفظ أنفاسه الأخيرة وتم نقل الجثة إلى مستشفى المنيا العام واستدعاء ذويه لاستلام جثته“.
يذكر أن “السجين محبوس على ذمة قضية متهم فيها عناصر بجماعة الإخوان، ومحكوم عليه (بشكل غير نهائي) بالمؤبد (25 عاما) في قضيتي قتل وتجمهر“.

المتوفي كان يعاني من مرض تليف كبدي، وتوفي نتيجة إهمال طبي بسبب منع دخول الأدوية المقررة له، ومعاناته من بعض الأمراض المزمنة، وإهمال في سبل الرعاية الصحية والطبية داخل محبسه“.

 

 

*اعتصام دفاع الطبيبة المعتقلة لمنعه من حضور التحقيقات

أعلن دفاع الدكتور بسمة رفعت، المتهمة بتمويل عملية قتل النائب العام السابق هشام بركات، بدء اعتصامه أمام مقر نيابة أمن الدولة؛ احتجاجا على منعه من حضور التحقيقات مع الطبيبة.

حيث حضرت الدكتورة، التي تم اتهامها في القضية رقم ٣١٤ أمن دولة، وكان مقررا اليوم السبت نظر تجديد الحبس، وبالفعل حضرت إلى مقر نيابة أمن الدولة، وحضر دفاعها الذي فوجئ بقرار منعه من الدخول وحضور التحقيق، وحاولت النيابة إجبار الدكتورة على حضور جلسة استكمال التحقيق دون محاميها.

ومن جانبه دعا مركز “الشهاب” نائب عام الانقلاب إلى التدخل، وتمكين المحامين من حضور التحقيقات في قضية من أهم القضايا التي شغلت الرأي العام.

 

 

*مطالب بحماية 5 شباب من التعذيب في “العقرب

طالبت منظمات وشخصيات حقوقية بحماية 5 من الشبان المسجونين هناك، حيث يتم تعذيبهم بشراسة داخل السجن، إضافة إلى إخضاعهم لتفتيش خاص مختلف عن بقية المعتقلين.

كما أكد شهود عيان أنه قبل أي زيارة أو جلسة أو عرض يتم تفتيش هؤلاء الخمسة 4 مرات بطريقة مهينة وغير آدمية، ويمر عليهم مجموعة من الضباط الذين يهددونهم بأنه لو خرجت منهم أي كلمة عن الوضع المتردي داخل السجن لوسائل الإعلام، فإنهم سوف يواجهون تعذيبا أشد قسوة.

والمسجونون هم “الدكتور أحمد الوتيدي أخصائي الجراحة، وأحمد صالح الطالب بآداب إنجليزي “21 سنة”، ومحمد أحمد عبد الودود الطالب بالفرقة الثانية بكلية التجارة “22 سنة”، ومحمد علي نوارج الحاصل على ليسانس آداب لغة إنجليزية، إضافة إلى سيد مصطفى العراقي.

 

 

*إحالة رئيس تحرير”اليوم السابع”و صحفيين اثنين بالجريدة للجنايات بتهمة نشر أخبار كاذبة

قررت محكمة استئناف الجيزة إحالة كلاً من الدندراوي الهواري ورانيا عامر الصحفيين باليوم السابع، وخالد صلاح رئيس تحرير الجريدة المؤيدة للانقلاب العسكري إلى محكمة الجنايات.

وأكد مصدر أن “صلاح” وصحفيي اليوم السابع متهمين بنشر أخبار كاذبة ومغلوطة بالجريدة والموقع الإلكتروني بشأن كشف الجهاز المركزي للمحاسبات عن حجم الفساد

 

 

*زوجة الصحفي المعتقل”محمد البطاوي”: لا نستطيع الطعن على قرارات تجديد حبسه منذ 277 يومًا

استنكرت رفيدة الصفتي، زوجة محمد البطاوي، الصحفي بجريدة أخبار اليوم،المعتقل بسجون الانقلاب، عدم إمكانهم الطعن أو تقديم استئنافات على قرارات تجديد حبسه، منذ 277 يومًا.

وقالت في تدوينه عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك“: “القاضي أو المستشار أو وكيل النيابة أو الكائن اللي بينزل أمامه المعتقلين في عروض النيابة والجلسات بعد ما بيخلص ويسمع المحامين والمعتقلين – ده لو حصل يعني نادرًا لما يحصل- بييجي الدور عليه أنه يتكلم ويقول القرار في آخر الجلسة

وأضافت: “هل هو تجديد حبس أم إخلاء سبيل سواء بكفالة أو غرامة أو على ذمة قضية أو تدابير احترازية، لكن للأسف لسانه بيعلق والسوست بتاعته بتقف عن الكلام، وإيده بتتشل عن الكتابة، ويمشي ويسيب المحامين والمعتقلين في حيرة من أمرهم، طبعًا المعتقلين كده كده بيرحلوهم تاني على السجون، ومعاليه بيروح بيته ويأنتخ في سريره، والمحامين يتمرمطوا في النيابة من تاني يوم علشان يعرفوا القرار غير المعروف لأحد”.

وأكملت: “ممكن تنتظر علشان تعرف القرار بشكل رسمي 4 أو 5 أيام أو أسبوع .. على حسب مزاج القاضي اللي سوست لسانه علقت وايده اتشلت ومشي من غير ما حد يعرف القرار، يعني مثلا ‏محمد البطاوي كان عنده جلسة مفاجئة يوم الإثنين الماضي، لكن إلى الآن مفيش حد يعرف القرار بشكل رسمي، القرار متعلقش على الباب، كل القرارات اللي بيعرفها المحامين لغاية دلوقتي بتكون بشكل شفهي أو توقعات أو بيقولوا لسه مفيش قرار.

وواصلت: “وبالتالي أنت مش هتعرف تقدم طعن على القرار أو تقدم طلب للاستئناف على القرار لأنه غير معروف، وبالمناسبة محمد بقاله 9 شهور، وإلى الآن مش عارفين نقدم استئناف، الورق بيتم رفضه من البداية يعني لا يتم قبوله أصلا اللهم إلا بلاغات للمحامي العام بيقدمها المحامي أو نقابة الصحفيين ولا يتم النظر إليها أيضًا، محمد البطاوي معتقل منذ 277 يومًا لم نستطع خلالها الطعن أو تقديم استئنافات على أي قرارات صدرت بتجديد حبسه حتى الآن، وبيعاني من حساسية بسبب سوء التهوية ولم يتم نفله لأي مشفى حتى الآن”.

وكانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت على محمد البطاوي فجر 17 يونيو 2015 من منزله الكائن بمدينة طوخ ولم يُستدل على مكانه لمدة 4 أيام قبل أن يظهر فى سجن استئناف طرة وإحالته للمحاكمة بتهمة الانتماء لجماعة الإخوان المسلمين.

 

 

*شباب ضد الانقلاب”: اعتقال “الأولتراس” دليل فشل النظام

أعلنت حركة “شباب ضد الانقلاب” تضامنها مع “أولتراس أهلاوي”، بعد اعتقال 250 من أعضائه قبل مباراة الأهلي وريكرياتيفو الأنجولي بإستاد برج العرب، التي أقيمت بدون جمهور.

ودعت “شباب ضد الانقلاب” أعضاء “أولتراس أهلاوي” إلى أن ينطلقوا مصممين على هدفهم فى عودة روح الهتاف فى إستادات مصر، مثمنة أرواح شهداء أريقت دماؤهم من أجل هذا الكيان، وأعلنت الحركة أنها مع الجماهير فى مطالبهم، قائلة نقف جنبا إليكم فى نضالكم ضد سلطة غاصبة فى الحصول على حق من حقوقكم، ونوقن أن الدولة القمعية لن يهزمها إلا الشباب الحر”.

 وأشارت الحركة- في بيان تحت عنوان “إستاد برج العرب وهوس نظام هش”، أن الوطن لا يزال مسروقا بيد عصابة أبادت كل حر شريف غيور على وطن مذبوح، ولا زالت عصابة الانقلاب تستمر فى الانتهاك ضد شباب تنفس هواء الحرية، وذاق طعم الكرامة فى ثورته المجيدة في يناير ٢٠١١”.

وأشارت الحركة إلى أنه في الوقت الذي تقيم فيه أوروبا الأعراس استعدادا لبدء “أمم أوروبا”، وحضور مئات الآلاف من المشجعين إلى دوري الأبطال، وتألق اللاعبين المصريين فى رفع اسم مصر في المحافل الدولية، تصر الدولة القمعية على أن تعود بنا مئات السنين للخلف، ولا زالت لا تفهم إلا لغة القمع”.

وقالت الحركة، “نوقن أنهم يحفرون قبورهم بأيديهم، ففي الصباح يعتدون على عمال بوليفار المعتصمين لطلب أقواتهم، وعصرا يعتقلون مشجعي كرة القدم ويحولون الإستاد لثكنة عسكرية خشية تجمع الشباب، معلنين فشلهم المتواصل، ومبرهنين ببرهان جديد على قمعهم المتصاعد”.

 

 

*إخلاء سبيل قيادات اسلامية

قررت محكمة جنايات القاهرة إخلاء سبيل المتهمين في قضية “تحالف دعم الشرعية”، والمتهم فيها حسام خلف، ومحمد أبوسمرة، ومجدي قرقر، ومجدى حسين، وفوزي السعيد، وعبدالحميد جاد، ونصرعبدالسلام، وحسام عيد، ومحمد الطاهر.

كما قررت المحكمة إخلاء سبيل المتهمين في قضية “قناة مكملين“.

 

 

*تأجيل محاكمة 332 من رافضي الانقلاب “عسكريًا” بـ “أحداث المنيا” لـ 26 مارس

أجلت المحكمة العسكرية بمحافظة أسيوط، اليوم السبت، محاكمة 332 من رافضي الانقلاب الملفق لهم تهم اقتحام منشآت عامة بمراكز ملوي وبني مزار وديرمواس، بمحافظة المنيا، عقب فض اعتصامي رابعة والنهضة، إلى جلسة يوم 26 من شهر مارس الجاري.

وقال مصدر قضائي في تصريحات له اليوم، إن قرار التأجيل جاء لاستكمال سماع شهود الإثبات، وأن المتهمين  الملفق لهم التهم موزعين على 4 قضايا، الأولى تضم 86 متهما باقتحام وحرق السجل المدني بمركز ديرمواس، والثانية تضم 185 متهمًا باقتحام محكمة ملوي، والثالثة تضم 54 متهماً باقتحام وحرق مكتب بريد مدينة ديرمواس، والرابعة تضم 17 متهماً بقطع خطوط السكك الحديدية وتعطيل حركة المواصلات بمركز بني مزار، وذلك خلال أحداث العنف التي شهدتها المحافظة، عقب فض اعتصامي رابعة والنهضة

 

 

*مستشار السيسي : “علينا تجويع الشعب وإعلان الطوارئ لإن المصريين مدللين ومرفهين

أعلن الدكتور أحمد عكاشة، المستشار الطبي لرئيس الانقلاب ورئيس الجمعية المصرية للطب النفسي، أنه طالب عبد الفتاح السيسي خلال أحد اجتماعاته بالمجلس الاستشاري بضرورة تجويع للشعب المصري للنهوض بالبلاد، بحسب وصفه.

وأوضح عكاشة خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بأحد فنادق القاهرة تحت عنوان نحو رعاية مثلى للمريض النفسي أنه كذلك ناشد السيسي بإعلان حالة الطوارئ في البلاد، زاعما بأن الشعب المصري عاش منذ قديم الأزل مدللا ومرفها.

كما أكد عكاشة أنه طالب بألا يتعلم في الجامعة سوى 20% من خريجي الثانوية العامة وأن يتحول الباقي إلى التعليم الفني.

 

 

*الأسعار “تكايد” السيسي وترتفع 25%

شهدت أسعار السلع الغذائية ارتفاعًا بنسبة 25% بالسوق المحلية، بعد يوم من تصريحات قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، بإسناد مهمة ضبط أسعار المواد الغذائية وتوفير السلع الأساسية في الأسواق إلى “حزب القوات المسلحة“.

وقال أحمد يحيى، رئيس شعبة المواد الغذائية بالغرفة التجارية، في تصريحات صحفية اليوم السبت: إن أسعار معظم السلع الغذائية ارتفعت بنسبة 25%، مساء يوم الجمعة الماضي، مشيرا إلى أن أسعار السلع الغذائية تشهد ارتفاعات منذ نحو 3 أشهر، لتصل الزيادة في الأسعار خلال هذه الفترة مجتمعة إلى نحو 60%.

وأشار إلى أن الارتفاع الجديد في الأسعار طال “الشاي والدقيق ومصنعات اللحوم ومكعبات مرق الدجاج والمنظفات الصناعية”، وسبقتها زيادة في أسعار سلع أخرى مثل الأرز الذي ارتفع بنسبة تزيد عن 100% خلال الأسابيع الأخيرة، مشيرا إلى أن تلك الزيادة ترجع إلى ارتفاع سعر الدولار بالسوقين “الرسمية والسوداء” على حد سواء.

وكان قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي قد قال، خلال كلمته يوم الخميس الماضي: “لن يكون هناك أي زيادة في أسعار المواد الغذائية، رغم الارتفاع الذي شهده سعر الدولار أخيرا“.

 

 

*نيويورك تايمز عن «ريجيني»: إعلام مصر تحدث عن كل شيء إلا قتله على يد الأمن

قالت صحفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، في تقرير لها اليوم السبت، إنه منذ الإعلان عن العثور على جثة الشاب الإيطالي جوليو ريجيني في القاهرة، تحدثت وسائل الإعلام المصرية والحكومة والنواب عن سيناريوهات متعددة للحادثة، ما عدا السيناريو الذي ترجحه واشنطن وروما والعواصم الأوروبية الأخرى، وهو أن ريجيني تم تعذيبه وقتله بأيدي رجال قوات الأمن.

وذكرت الصحيفة أن حالات التعذيب من قبل قوات الأمن تزايدت في الشهور الأخيرة، مما أثار الجدل في عدد من الدول الغربية بشأن كيفية التعامل مع مصر.

ونقلت الصحيفة عن ميشيل دن، الباحثة في شؤون الشرق الأوسط بمركز “كارنيجي” للسلام الدولي، قولها إن “انتهاكات حقوق الإنسان والقمع السياسي يؤديان إلى الإرهاب والتطرف، والذي بدوره يقوض الاقتصاد وآفاق الازدهار“.

وأضافت دن: “هناك الكثير من علامات الاضطراب في الأجهزة الأمنية بعد عام 2011، كانت هذه الأجهزة متحدة لفترة ضد جماعة الإخوان المسلمين، ولكن الآن هم على خلاف فيما بينها”

وتابعت “هذه ليست قضية ريجيني وحسب، فإن السلطات المصرية مصرة على سحق مجتمع حقوق الإنسان، وإذا تمكنت من إغلاقها تمامًا، لا أحد سيعرف ماذا يحدث“.

وأشارت الصحيفة الأمريكية إلى ما قاله عبد الفتاح السيسي من أن السلطات المصرية لا تدخر جهدًا، للتوصل للمتهمين بقتل ريجيني ومعاقبتهم.

واستطردت أنها مع ذلك ترى أنه “لا يوجد أمل في أن ينظر السيسي إلى صفوفه من المتهمين”، وذلك بسبب التصريحات التي أدلى بها إلى صحيفة “لا ريبوبليكا” الإيطالية، وقال فيها “إن هناك أعداء لم يسمهم قاموا بهذه الجريمة من أجل الإضرار بالعلاقات بين البلدين“.

وذكرت “نيويورك تايمز” أن قرار الاتحاد الأوروبي يحمل قوة رمزية فقط، وتبقى معظم الدول الغربية حريصة على انتقاد علني لمصر، إذ إنها تضع في اعتبارها أن حتى أبسط توبيخ يمكن أن يؤدي إلى ردود فعل غاضبة من بلد يحمل مصالح استراتيجية واقتصادية عميقة، وكذلك في مجال مكافحة الإرهاب.
وعددت الصحيفة أمثلة المصالح المشتركة مثل مرور السفن الحربية الأمريكية من قناة السويس، وبيع فرنسا مقاتلات الرافال إلى مصر العام الماضي، واستثمارات شركة “إيني” الإيطالية في مجال الغاز الطبيعي في مصر.

وأضافت أن “الغرب ينظر إلى مصر باعتبارها حصنًا قويًّا ضد تنظيم الدولة، الذي يقوى في سيناء وامتد إلى ليبيا“.

ونقلت الصحيفة عن مصدر من الخارجية الأمريكية، قوله: “إن جزءًا من المشكلة يكمن في أن الأجهزة الأخرى مثل الـ”سي آي إيه” ووزارة الدفاع، لا تضع حقوق الإنسان في أولوياتها في التعامل مع مصر“.

وأضاف المصدر، الذي رفض ذكر اسمه، “نحن قلقون حول بعض الرسائل المتضاربة الصادرة من حكومة الولايات المتحدة، ومع ذلك فإن الاحتجاج على مقتل ريجيني أثار تركيزًا جديدًا على مشكلة الحقوق“.

 

*نيويورك تايمز”: صراع الأجهزة الأمنية وراء توقيت مقتل ريجيني

بات تورط الأجهزة الأمنية المصرية في مقتل الباحث الإيطالي جوليو ريجيني مُسلَّما به في الدوائر الغربية، وهو ما دفع بعضها إلى طرح تساؤلات حول توقيت مقتل الباحث الإيطالي، وعلاقة ذلك بصراع الأجهزة الأمنية في عهد السيسي.

نيويورك تايمز” الأمريكية أكدت أن طبيعة الإصابات التي كانت على جثة الطالب الإيطالي جوليو ريجيني دفعت المسؤولين الإيطاليين إلى استنتاج أن قوات الأمن المصرية متورطة في مقتله.

وقالت الصحيفة- في تقرير لها اليوم السبت- إن المسؤولين لاحظوا بعض المصادفات المثيرة للقلق، حيث تزامن يوم العثور على جثة ريجيني مع استقبال السيسي لوفد تجاري إيطالي، ومع لقاء ألبرتو مانينتي، رئيس جهاز المخابرات الخارجية الإيطالي، مع نظرائه المصريين في القاهرة، مشيرة إلى أن مسؤولين غربيين تساءلوا حول ما إذا كانت بعض عناصر الأجهزة الأمنية في مصر قد تعمدت إلقاء جثة ريجيني في هذا اليوم تحديدا لإرسال رسالة لإيطاليا أو حتى للسيسي.

وأضاف التقرير أن التحقيق في وفاة ريجيني يمكن أن يتوقف على تقرير التشريح الإيطالي لجثته، الذي لم يصدر بعد، والذي قد يجيب عما إذا كان قد تعرض للتعذيب لفترة طويلة، والذي من شأنه أن يشير إلى أنه اعتقل من قبل جهاز أمن الدولة.

وأكدت الصحيفة أن محاولات الضغط على مصر لتحسين أوضاع حقوق الإنسان والحريات، عن طريق وضع قيود على المساعدات العسكرية الأمريكية التي تتلقاها مصر والبالغة 1.3 مليار دولار لم تؤت ثمارها، مشيرة إلى أن الغضب تجاه مقتل ريجيني، أثناء دراسته للنقابات العمالية، سلط الضوء من جديد على مشكلة حقوق الإنسان في مصر.

 

 

*بيانات 20 متهما جديدا فى اغتيال النائب العام

نشرت مصادر صحفية أسماء 20 شخصا جديدا، قال انهم تورطوا فى عملية اغتيال النائب العام هشام بركات، الصادر بحقهم قرارات حبس احتياطى من نيابة أمن الدولة العليا برئاسة المستشار تامر الفرجانى، المحامى العام الأول، على ذمة التحقيقات فى القضية إضافة للعناصر المعلنة فى مؤتمر وزارة الداخلية.
ضمت الأسماء الجديدة كل من:
1-
عمر محمد محمد أبو سيد أحمد، محافظة كفر الشيخ.
2-
سعد فتح الله الحداد، محافظة البحيرة
3-
محمد يوسف محمد محمد، الشرقية
4-
إسلام حسن ربيع، البدرسين – جيزة
5-
محمد السيد محمد عبد الغنى، بور سعيد
6-
عمرو شوقى أحمد السيد، أسوان
7-
أحمد زكريا وهبة، المنصورة – الدقهلية
8-
متولي محمود محمود العفيفي، دسوق – كفر الشيخ
9-
عبد الرحمن جمال عبد العليم، دسوق – كفر الشيخ
10-
مصطفى رجب عبد العليم، المنوفية
11-
جمال خيرى محمود إسماعيل، المنيا
12-
علي مراد، المنيا
13-
على عبد الباسط فضل الله، البحر الأحمر
14-
أحمد مصطفى
15-
ياسر إبراهيم عرفات عرفات
16-
أحمد حمدى
17-
محمد الأحمدى محمود
18-
محمد الطاهر الطاهر، القاهرة
19-
حمدى جمعة عبد العزيز
20-
أحمد محروس سيد

 

 

*العفو الدولية”: إجراءات مصر ضد المجتمع المدني “انتقامية

انتقدت منظمة العفو الدولية الإجراءات التي تتخذها حكومة الانقلاب بحق عدد من نشطاء المجتمع المدني وحقوق الإنسان في مصر، في إطار ما يعرف بقضية التمويل الأجنبي“.

ووصفت المنظمة، في بيان لها، الإجراءات بحق الناشطين “جمال عيد وحسام بهجت” بـ”الاستبدادية والانتقامية”، مشيرة إلى أن تلك الخطوة تهدف إلى شل المجتمع المدني في مصر، وهو ما لا يترك مجالا للشك في أن الحكومة تعتزم سحق حرية التعبير والتجمع.

وطالبت المنظمة الحكومة المصرية بالكف عن فرض تلك الإجراءات، وأن تضع حدا لهجومها على المدافعين عن حقوق الإنسان والمجتمع المدني؛ مؤكدة أن السلطات المصرية تسيء استخدام نظام العدالة كجزء من حملتها لاجتثاث آخر أثر للمجتمع المدني وإسكات الأصوات الناقدة.

وأكدت المنظمة ضرورة أن يقف المجتمع الدولي في صف المدافعين عن حقوق الإنسان والمجتمع المدني المستقل، وأن يضغط على الحكومة المصرية لإنهاء مثل هذه الإجراءات المشددة.

 

 

*مجلة إيطالية: السيسي زعيم الديكتاتورية الوحشية

شنت صحيفة “إنترناسيونالي” الإيطالية هجوما حادا على قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي فى أعقاب الاعتراف بتورط النظام العسكري فى واقعة تصفية وتعذيب الشاب الإيطالي جوليو ريجيني فبراير الماضي، قبل أن يستجدي روما بأن الحادثة فردية وأن ملايين الطليان يزورون مصر سنويا وينعمون بالأمن والاستقرار.

وصدرت الصحيفة الإيطالية الغلاف بصورة مشوهة للسيسي وهو فى وضع انبطاح، تحت عنوان كبير  “الدكتاتورية الوحشية لزعيم الشرق الأوسط”، فى دلالة واضحة على حالة الغضب المستعر فى إيطاليا ضد النظام القاتل الذى طالت فاشيته أحد أبناء البلد الأوروبي فى القاهرة.

وتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي غلاف المجلة بمزيد من السخرية والتهكم على توالي خسائر السيسي لحلفاءه فى الخارج بسبب حالة الغباء المسطرة على النظام، حيث كتب الإعلامي المطرود من دولة العسكر باسم يوسف: “غلاف مجلة إنترناسيونالي من أشهر مجلات إيطاليا، الحمد لله إن التآمر على علاقات البلدين ما جابش نتيجة”. 

واستثمر يوسف فى غباء أنصار السيسي، قائلا: “المجلة زي ماهو واضح بتشكر في رئيسنا العظيم وبتقول عليه كلام كويس قوي قوي قوي، بتقول إنه من أعظم الزعماء العرب و العالم وإننا محظوظين بأنه رئيسنا.. تحيا مصر تحيا مصر تحيا مصر «كل ده على الغلاف مكتوب»، انشروها يا جماعة خلوا كل الناس تفرح معانا”.

 

 

*من “شفيق” إلى “مشرف” و”الزند”.. صارت الإمارات قبلة الطغاة والفاسدين

تحولت الإمارات قبلة للطغاة وكل من توجه له تهم الفساد في العالم العربي والإسلامي، على مدار السنوات الخمس الماضية، بداية من استضافتها الرموز الفارة من الربيع العربي، وعلى رأسهم الفريق أحمد شفيق من مصر، ومحمد دحلان من فلسطين، وانتهاء باستقبالها للرئيس الباكستاني الأسبق برويز مشرف والذي يواجه تهم بالمشاركة في قتل الزعيمة الباكستانية بنظير بوتو كما تمت تبرته في وقت سابق من تهم بقتل زعيم انفصالي، ويواجه تهم بالخيانة أيضًا.

وسبق استقبال الإمارات لمشرف بأيام استقبال وزير عدل الانقلاب الأسبق أحمد الزند على خلفية توتر علاقته بالنظام المصري، وإقالته  اثر اسائته للنبي صلى الله عليه وسلم في أحد تصريحاته الصحفية.

ونقلت تقارير صحفية المكاسب الإماراتية الاقتصادية من الفارين من الربيع العربي والتي تقدر بـ30 مليار دولار، بالإضافة لمساهمتهم في تحقيق أجندتها السياسية في العالم العربي، والتي ظهرت بشكل واضح في الانقلاب بمصر، ودعم الانقلابيين بليبيا واليمن، وإعادة رموز بن علي للسلطة في تونس.

 

مشرف في دبي

وصل الحاكم العسكري السابق لباكستان برويز مشرف أمس الجمعة لدبي لتلقي العلاج بعد رفع الحكومة حظرا على سفره بينما ينتظر محاكمة بتهم عدة من بينها الخيانة.

ويرى مراقبون أن رحيل مشرف، الذي واجه سلسلة قضايا في المحاكم منذ عودته إلى باكستان من منفاه الاختياري في 2013، مصدرا للاحتكاك بين الجيش ورئيس الوزراء نواز شريف.

و نشرت وسائل إعلام صورا لمشرف وهو يغادر منزله في موكب شديد الحراسة متوجها إلى المطار في كراتشي، ودخل المطار من مدخل مخصص للموظفين وتوجه إلى دبي على متن طائرة تابعة لشركة طيران الإمارات.

الزند يلحق بـ”شفيق” ويتجه لأبو ظبي

وسبق وصول مشرف” بيومين فقط وصول المستشار أحمد الزند، وزير العدل المصري المقال، لأبو ظبي، عقب توتر العلاقات بينه وبين النظام المصري.

وقامت السلطات المصرية بإقالة الزند على خلفية تصريحات له مسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم، ويرى المراقبون أن هناك أسباب أخرى تكمن وراء الإقالة من بينها علاقته بالفريق أحمد شفيق، المرشح الرئاسي ورئيس الوزراء المصري الأسبق.

 

عمرة “شفيق” بالإمارات منذ 2013 وحتى الآن

ونشرت مواقع إماراتية تأكيدات أن شفيق استقبل الزند في قاعة كبار الزوار بالإضافة لمندوب من وزارة العدل الإماراتية.

يذكر أن المستشار أحمد الزند عمل بدولة الإمارات العربية المتحدة، بإمارة رأس الخيمة خلال الفترة من عام 1991 إلى عام 1993، ثم عمل بعد ذلك مباشرة مستشارا قانونيا لولى عهد إمارة رأس الخيمة حتى عام 1996.

وسبق أن توجه أحمد شفيق للإمارات عقب فوز الرئيس المصري محمد مرسي عام 2013 للإمارات، خاصة مع كشف تورطه في عدد من قضايا الفساد، وعلل “ِفيق” توجهه للإمارات بأنه لأداء مناسك العمرة.

وبرز دور الإمارات من خلال علاقات شفيق بالمجلس العسكري في الإعداد للانقلاب بمصر، وهو ما نجحت الإمارات في تنفيذه عام نهاية 2013 إلا أن إقامة شفيق بالإمارات استمرت خاصة مع تحييد المجلس العسكري المصري، وعلى رأسه رئيس النظام عبد الفتاح السيسي لدور آخر رئيس وزراء في عهد الرئيس المصري المعزول محمد حسني مبارك.

 

رغم فساده وعمالته الإمارات تستقبل دحلان وتعينه مستشارها للأمن القومي

يعد محمد دحلان من أبرز المتهمين العرب في قضايا فساد بل وعمالة للكيان الصهيوني، ممن وجدوا مكانًا رحبًا بالإمارات، ولم تكتف باستقبالهم بل أصبح الذراع اليمني لولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، وتم تعيينه مستشار للأمن القومي الإماراتي.

وعلى الرغم من تدرج دحلان في المناصب داخل حركة فتح، وفي السلطة الفلسطينية حتى عام 2008 إلا أن خلاف حاد مع رأسيي هرم السلطة الرئيس محمود عباس ورئيس وزرائه سلام فياض، دفع دحلان لينتقل للإقامة في الأردن، إلى أن استقر بت الحال مؤخرا في دولة الإمارات العربية.

وأصبحت تحركات دحلان بارزة في تخريب الربيع العربي، ومحاربة الحركات الإسلامية في المنطقة، والسيطرة على الإعلام العربي لصالح الأجندة الإماراتية رغم ما يواجهه من تهم بالفساد والعمالة.

 

أسرتي “صالح “و”الأسد

ولم يقتصر الأمر على استقبال الإمارات دحلان ورموز النظام المصري السابق، ولكن تستقبل الإمارات حتى الآن نجل الرئيس اليمني المخلوع أحمد علي عبد الله صالح والمتهم بجرائم حرب من قبل الأمم المتحدة مع والده، وآخرين من عائلة الرئيس المخلوع.

كما تضم الإمارات عدد من رموز عائلة رئيس النظام السوري بشار الأسد والمعروف بارتكابه مذابح جماعية في سوريا، من بينهم والدته أنيسة مخلوف التي توفيت الشهر الماضي، وأخته بشرى الأسد.

 

30 مليار درهم مكاسب الإمارات من الربيع العربي خلال عامين

ويضاف إلى تأثير الطغاة في خدمة السياسة الإماراتية الخبيثة بالمنطقة، ظهرت تأثيرات أخرى على لسان المسئولين الإماراتيين تكشف سبب تحول الإمارات لقبلة للطغاة أبرزها التأثيرات الاقتصادية.

حيث كشف رئيس الوزراء الإماراتي حاكم إمارة دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في تصريحات له عام 2013 أن نحو 30 مليار درهم (8.2 مليارات دولار) تدفقت على الإمارات في العامين الأخيرين من بلدان تأثرت بانتفاضات الربيع العربي.

 

الثورة ستندلع في مصر وتفوق ما يحدث في سوريا.. الاثنين 1 فبراير.. دعاة «التجديد الديني» يريدون حذف آيات من القرآن

النوبة ليست للبيعمصر رايحة فينالثورة ستندلع في مصر وتفوق ما يحدث في سوريا.. الاثنين 1 فبراير.. دعاة «التجديد الديني» يريدون حذف آيات من القرآن

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*داخلية الانقلاب تواصل حملة مداهمات شرسة على مدن ومراكز البحيرة و تعتقل 8

شنَّت داخلية الانقلاب ، حملة مداهمات واقتحامات شرسة على منازل المواطنين بمحافظة البحيرة؛ أسفرت عن اعتقال 8 من أهالى شبراخيت وإيتاى البارود وكوم حمادة بعد ارهاب الأهالى وتكسير العديد من محتويات هذه المنازل ، بينما فشلت في اعتقال اخرين لم يكونوا متواجدين في منازلهم .

ففي “كوم حمادة” أعتقل اسماعيل محمد حماد و اشرف فتحى القصاص و عبدالرحمن صالح المقيمين قرية شابور ، وفي “إيتاى البارود” أعتقل 3 أئمة بوزارة الأوقاف من مقرأة للقرأن الكريم بمسجد بقرية الإبراهيمية وهم محمد احمد مفتاح و عرفة أحمد مفتاح و فتوح أحمد مفتاح ، وفي “شبراخيت” أعتقل محمد الخضري الشامية و عبد الله محمد ابورواق.

أكدت “هيئة الدفاع عن معتقلي البحيرة”، أنه تم اتخاذ الاجراءات القانونية اليوم بإرسال فاكسات وتلغرافات من خلال أسرهم للمحامي العام لنيابات وسط دمنهور وجنوب البحيرة وشمال البحيرة والنائب العام لإثبات وقت وتاريخ اختطافهم.

يأتي هذا في إطار الحملة الشرسة التي تنفذها داخلية الانقلاب منذ أسبوعين من مداهمات وإقتحامات لمنازل أهالى مراكز محافظة البحيرة التي شهدت عدة فعاليات حاشدة لرفض الانقلاب في ذكري 25 يناير شارك فيها قطاع واسع من أهالى المحافظة خلال الأيام الماضية.

 

 

*عسكرية الانقلاب بالاسكندرية تقضي بإعدام ٧ بكفر الشيخ

قضت المحكمة العسكرية بالإسكندرية برئاسة برئاسة الانقلابى اشرف عسل بالحكم بإحالة أوراق ٧ من رافضي الانقلاب الي المفتي علي خلفية تهم ملفقة لهم بتفجير استاد كفر الشيخ او ما يعرف بحادث اتوبيس الكلية الحربية

وحددت المحكمة العسكرية جلسة ١٠ مارس للنطق بالحكم بعد رد مفتي الجمهورية بشأن السبعة المحكوم عليهم بالاعدام وباقي المعتقلين في القضية ويبلغ إجمالي عددهم في القضية ١٦ من أبناء محافظة كفر الشيخ أطباء و مدرسين ونقابيين.

 

 

*بيع مصر” .. 2 مليون متر مربع هدية من الانقلاب لـ”روسيا” ضمن محور قناة السويس

أعلن أحمد درويش، رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لتنمية محور قناة السويس ، موافقة نظامه الانقلابي على (منح) روسيا 2 مليون متر مربع، لبدء ترفيقها في شرق بورسعيد، لتُمثل المنطقة الصناعية الروسية بمصر.
وتتواجد المنطقة الصناعية في قناة السويس في أربع مناطق، الأولى شرق بورسعيد، والثانية غرب القنطرة، والثالثة شرق الإسماعيلية، والرابعة العين السخنة.
وأشار درويش، خلال فعاليات منتدى الأعمال المصرى – الروسى المشترك الذى تنظمه وزارة التجارة والصناعة الانقلابية، اليوم الإثنين، بمشاركة 60 شركة روسية، أنه “سيتم توقيع مذكرة تفاهم غدًا الثلاثاء، مع مجلس الأعمال الروسي لوضع إشارة بدء المستثمرين الروس تنفيذ مشروعاتهم بمنطقة شرق بورسعيد“.
وأضاف، أنه سيتم منح مساحة 2 مليون متر مربع، للمطور الصناعي الروسى لبدء استخدامها للتطوير في شرق بورسعيد، دون مقابل.
جدير بالذكر أن إعلام الانقلاب قد أشاع وقت حكم الرئيس مرسي رغبته في بيع قناة السويس لقطر وتركيا.

 

 

*الاتحاد النوبى بأسوان يهدد باللجوء للمحاكم الدولية لمقاضاة الخائن السيسي

نظم اليوم الاتحاد النوبي بمحافظة أسوان، وقفات إحتجاجية، وذلك ردًّا على تمرير القرار بقانون 444، مشيرًا إلى أن الوقفات الاحتجاجية ستكون في أماكن مختلفة بالمحافظة، فالوقفة الأولى ستكون أمام مبنى الاتحاد النوبي العام، و بمدينة نصر النوبة، وعدد المحتجين سيكون خمسة حتى لا يتم القبض عليهم .

وقال محمد عزمي – رئيس الاتحاد النوبى العام في أسوان، أن قانون 444 الذي أصدره عبدالفتاح السيسي(قائد الانقلاب)، لمنع رجوع أهالى النوبة لمواطنهم الأصلية خلف بحيرة ناصر، جاء ظالما لحقوقهم .

وأوضح عزمي، أنه ليلة تعامد الشمس على تمثال رمسيس ونفرتاري، سيتم تنظيم وقفة احتجاجية حاشدة أمام معبد أبوسمبل، لتوصيل الرسالة للعالم بحقوقنا التاريخية، غير المعترف بها، رغم إقرارها في الدستور والمعاهدات الدولية الموقعة عليها الدولة المصرية .

 

 

*الأمن الوطني يواصل تعذيب زياد طه لليوم الرابع بسلخانة قسم شرطة دمنهور

واصلت داخلية الانقلاب متمثلة في جهاز الأمن الوطني بدمنهور في تعذيب الطالب زياد طه من أهالى مدينة دمنهور بمقر احتجازه الغير قانوني بسلخانة تعذيب قسم الشرطة والذي اختطف في 28 يناير الماضي من منزله .

وأكدت هيئة الدفاع عن الطالب زياد طه أنه منذ اختطافه ظل يتعرض للتعذيب حتى الان في قسم شرطة دمنهور الانفرادي ويتعرض لابشع انواع التعذيب البدني والنفسي والصعق الكهربائي .

وأشارت هيئة الدفاع انهم اتخذوا كافة الإجراءات القانونية لإثبات موعد ومكان اختطافه بإرسال فاكسات للنائب العام والمحامي العام لنيابات البحيرة وتلغرافات تثبت توقيت اختطافه وبلاغ للمحامي العام في دمنهور لإثبات اختفائه وأنه لم يتم عرضه على نيابة الانقلاب وتوجيه اى تهم له.

وأوضحت هيئة الدفاع انها طالبت من النيابة العامة الانتقال لتفتيش سجن قسم شرطة دمنهور والكشف عن المختطفين الذين يتعرضون للتعذيب ليل نهار لإجبارهم على الاعتراف بتهم وجرائم لم يرتكبوها ولكن النيابة لم تبد اى استجابة لهذا الطلب وهي الولي الطبيعي والمشرف على اماكن الاحتجاز بدمنهور.

وطالبت أسرة الطالب زياد طه بسرعة التدخل والتحرك من قبل منظمات المجتمع المدني والمنظمات الحقوقية لإنقاذ ابنهم من الموت المحقق جراء التعذيب الشديد الذي يلقاه ليل نهار.

 

 

*فرنسا تحاكم السيسي.. والعمري: موازين العدالة الدولية غير سياسية

بعد قبول محكمة فرنسية أول دعوى قضائية ضد عبد الفتاح السيسي تتهمه بارتكاب جرائم تعذيب ممنهج ضد معارضيه السياسيين، أثار الموضوع تساؤلات عديدة حول إلى أي مدى يمكن أن تؤثر هذه القضية على السيسي ونظام، فمنذ قيام قادة الجيش بالإطاحة بالدكتور محمد مرسي عقب أحداث 30يونيو منتصف 2013، والسلطات الأمنية تشن حملة قمع ضد معارضي حكم العسكر، بدأت في ميدان رابعة والنهضة بالقاهرة وطالت معظم محافظات مصر، وامتدت لباقي معارضي النظام، وانتشرت عمليات القتل والتعذيب داخل السجون وأقسام ومراكز الشرطة المصرية وقتل الآلاف واعتقل ما يزيد عن 60 ألف شخص.

تطورات القضية

تعود أحداث القضية إلى شهر نوفمبر عام 2014، حيث رفع محاميان فرنسيان ممثلان لمنظمتي إفدي الدولية لحقوق الإنسان و”صوت حر، دعوى قضائية ضد عبد الفتاح السيسي بعد ساعات من وصوله إلى باريس في زيارة رسمية، متهمين إياه بالمسؤولية عن “جرائم تعذيب وجرائم وحشية” كان ضحيتها شابان مصريان في الفترة التي تلت أحداث 30يونيو 2013.

وأقيمت الدعوى بالتزامن مع تنديد منظمات حقوقية دولية بما وصفته “بالتردي غير المسبوق” لواقع الحريات العامة في مصر، مطالبًة الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند بربط تعاون بلاده مع القاهرة بتحسن أوضاع حقوق الإنسان هناك.

وقد سلم المحاميان جيل ديفير وحكيم الشرقي بعد ظهر الأربعاء 26 نوفمبر 2014، ملف الشكوى إلى مكتب قضاة التحقيق في محكمة باريس المركزية بحضور ممثلي جمعيتين حقوقيتين نصبتا نفسيهما كطرفين مدنيين في القضية.

وفي الوقت نفسه طالب الفرع الفرنسي من منظمة العفو الدولية سلطات باريس بوقف تزويد مصر بالسلاح، مشيرًا إلى ما سماها “الحصيلة الكارثية” لنظام السيسي في مجال حقوق الإنسان.

وكانت المفاجأة أمس الأحد، وهو قبول الدعوى، وكانت المحكمة قد خاطبت رافعي الدعوى بضرورة وضع ضمانات مادية وتوثيقها من قبل الضحايا، وهو ما يعد قبولًا للدعوى شكلًا ومضمونًا.

ودعت المنظمتان كل الذين تعرضوا للتعذيب في السجون المصرية للتواصل معهما لتوثيق الدعاوى القضائية ضد السيسي.

ويشير خبراء إلى أنه سيترتب على قرار المحكمة الفرنسية استدعاء كل من تقدم بحقه أدلة تشير إلى تورطه في جرائم التعذيب بداية من السيسي مرورًا بوزراء الداخلية والدفاع والضباط.

تداعيات متوقعة

ويرى خبراء أن هذه الدعوى من شأنها تضييق الخناق على تحركات عبد الفتاح السيسي دوليًا، وبخاصة فرنسا، وبحسب القانون الفرنسي فإنه لا أحد يتمتع بالحصانة في حال أصدر القضاء مذكرة اعتقال بحقه، وكان في الوقت نفسه على الأراضي الفرنسية مهما كان منصبه الرسمي.

بالإضافة إلى أنه بات في مرمى إصدار مذكرة اعتقال، إما في حال امتناعه عن المثول أمام قاضي التحقيق إذا ما تم استدعاؤه، أو إذا ما أدانته المحكمة العليا، غير أن الامر يحتاج إلى وقت طويل، وقد تسقط الدعوى بعد ذلك.

وربما تؤثر العلاقات السياسية والدبلوماسية بين باريس والقاهرة في إقدام القضاء الفرنسي على اتخاذ خطوة اعتقال مسؤول رفيع المستوى. إضافة إلى أن أحكام المحكمة العليا الفرنسية غير نهائية ويجوز الطعن فيها.

ويرى الباحث السياسي بشؤون الشرق الأوسط الدكتور نصير العمري أن العدالة الدولية لها موازين غير سياسية لا تقبل بالتعذيب والقمع بغض النظر عن المبررات والظروف

مضيفًا :أن قبول الدعوة القضائية ضد السيسي تعيد مصر إلى توتر يفوق عهد حسني مبارك لأن الأخير لم يكن مطارد قضائيًا من محاكم دولية.

 

 

*ظهور حالة إصابة جديدة بالإيدز فى مستشفى “حميات المحلة

احتجزت مستشفى حميات المحلة الكبرى بمحافظة الغربية، اليوم الاثنين، شابًا يدعى “ى.ع.ا ” – 32سنة – مقيم بقرية الحوامدية الجديدة – مركز المحلة الكبرى مصاب بحمى شديدة وارتفاع شديد فى درجة الحرارة منذ 5 أيام وبإجراء التحاليل الطبية داخل المستشفى تبين إيجابية إصابته بمرض “HIV” “الإيدزوتم أخذ عينة أخرى وإرسالها للمعامل المركزية بوزارة الصحة للتأكد من مدى إيجابية الإصابة بالمرض من عدمه.

يذكر أن الشاب المحجوز بالمستشفى قد أجرى عملية جراحية بإحدى العيادات الخاصة منذ فترة وأصيب بحمى شديدة وارتفاع حاد فى درجة الحرارة وتم نقله للمستشفى واحتجازه داخل عنبر الرجال وجاءت التحاليل التى أجريت له إيجابية الإصابة بمرض الإيدز ورفعت المستشفى بعدها حالة الطوارئ

 

 

*السحيمي “يصل لوزارة العدل للاعتذارلـ”الزند

حضر منذ قليل القاضي المستقيل محمد السحيمي، مساء الاثنين، إلى مقر وزارة العدل، بميدان لاظوغلي، للقاء وزير العدل المستشار أحمد الزند.

وقال مصدر قضائي، إن المستشار السحيمي، جاء للاعتذار للوزير، عما بدر منه، والنقاش في أمر الاستقالة التي رفضت وزارة العدل استلامها، مضيفا أن الوزير لم يلتقي به إلى الآن لكونه في اجتماع مغلق.

 

 

*أنباء عن اشتباكات عنيفة بين الجيش ومسلحين جنوب غرب مدينة رفح

 

 

*دعوى تطالب بمصادرة أموال ائتلاف دعم مصر ووقف نشاطه بالبرلمان

أقام الدكتور أحمد مهران، مدير مركز القاهرة للدراسات السياسية والقانونية، دعوى أمام محكمة القاهرة للأمور المستعجلة المنعقدة بعابدين، لمصادرة أموال ائتلاف دعم مصر ووقف نشاطه داخل مجلس نواب السيسي.

وحددت المحكمة جلسة 3 فبراير المقبل لنظر أولى جلسات الدعوى والتي طالب فيها “مهران” بوقف وحظر أنشطة ائتلاف دعم مصر داخل مجلس نواب السيسي ومصادرة أمواله، لحين الفصل في مدى قانونية هذا التنظيم غير الدستوري.

 

 

*منظمة حقوقية تدين تصفية أحمد جلال على يد أمن الانقلاب بعد إخفائه قسريا لـ 10 أيام

أدانت “التنسيقية المصرية للحقوق والحريات” تصفية قوات أمن الانقلاب للشاب “أحمد جلال أحمد محمد إسماعيل” (32 عاما)؛ حيث اختطفته قوات أمن الانقلاب من منزله فجرا بتاريخ 20 يناير الماضي، ومنذ ذلك الوقت وهو رهن الإخفاء القسري حتى تم إبلاغ أهله، الأحد، بخبر قتله بطلق ناري في الرأس، ووجود جثمانه بالمشرحة.

وحملت التنسيقية، في بيان لها الاثنين، قوات الأمن داخلية الانقلاب المسؤولية عن واقعة استشهاد”أحمد جلال”، وهو قتل بالتصفية المباشرة يستوجب فتح تحقيق عاجل، ومحاسبة جميع المسؤولين عنها مهما كانوا، فليس من المعقول أن يستمر هذا التهاون الشديد بحق دماء المواطن المصري، لافتة إلى أن موقفها جاء عقب متابعة الحالة، والاطلاع على صور التلغرافات التي تم بها توثيق واقعة الإخفاء القسري.

واستطردت قائلة: “مهما تكن الجريمة الموجهة للفرد، فله كامل حقوقه في المحاكمة العادلة بحسب القوانين والدستور، أما منطق التصفية والاغتيال فهو يؤذن بغياب دولة القانون وانحسارها تماما“.

وأشارت التنسيقية إلى أنه سبق تلك الواقعة أربع وقائع أخرى، في أقل من أسبوع واحد، جميعها تمت بالطريقة نفسها، وهم “جابر محمد حسيب”، و”سيد محمد حسيب”؛ وهما شقيقان من بني سويف، كانا في زيارة لخالتهما بمدينة السادس من أكتوبر، و”محمد حمدان محمد علي” من قرية بني سليمان بمحافظة بني سويف؛ والذي توفي إثر تعذيبه الشديد وإطلاق الرصاص عليه بغرض التصفية من قبل قوات الأمن الوطني.

وقالت إن بيان “الداخلية” ادعى أنه تم قتل محمد حمدان أثناء تبادل لإطلاق النار بغرض القبض عليه، وهي الرواية التي نفاها شهود العيان الذين أكدوا اعتقاله منذ ما يزيد عن أسبوعين قبل واقعة القتل، وكذلك “محمد عبد الحميد عبد العزيز” الذي قتلته قوات الأمن بكرداسة ليلة 25 من يناير الماضي.

وتابعت: “هذا بخلاف 143 حالة تصفية جسدية رصدتها التنسيقية في عام 2015 سواء بالقتل المباشر بالأعيرة النارية، أو الإلقاء من فوق المنازل، أو القتل في حوادث تفجير غير معلومة السبب، ما يعني أنها منهجية باتت متعمدة من قبل أمن الانقلاب ولا يصح الصمت أو التهاون في التحقيق فيها، بل ومعاقبة كل متسبب فيها“.

وترفع سلطة الانقلاب العسكري شعار”التصفية الجسدية للمعارضين” بعد انقلاب 3 يوليو، خاصة بعد فشل النظام الانقلابى في وقف الحراك الثوري من خلال ارتكاب المجازر المتتالية في رابعة، والنهضة، والحرس الجمهوري، والمنصة، ورمسيس، وغيرها، فضلا عن اعتقال أكثر من 41 ألفا – وفقا لأقل التقديرات- من معارضى الانقلاب ومؤيدي الشرعية خلف القضبان، ليلجأ لأسلوبه القديم الحديث وهو التصفية الجسدية للمعارضة عن طريق إخفائهم قسريا عدة أيام، ثم إلقاء جثثهم في أي مكان، أو الاتصال بذويهم وإجبارهم على استلام الجثامين والتوقيع على إقرارات كاذبة.

 

 

*اختفاء معتقلين “سوايسة” بعد حصولهم على البراءة

كشفت رابطة أسر المعتقلين بالسويس عن تعرض بعض المعتقلين للإخفاء القسري بعد حصولهم على البراءة أو إخلاء السبيل.

وقالت الرابطة- في بيان  أصدرته اليوم الأحد- إن سلطات الانقلاب لم تكتف باعتقال الأبرياء بتهم ملفقة أو بدون تهم وترويع الأهالي، بل ترفض إخراجهم رغم حصولهم على أحكام براءة من المحكمة أو قرارات إخلاء سبيل من النيابة. 

واستنكرت الرابطة تعنت سلطات الانقلاب في إطلاق سراح المعتقلين، مطالبة بسرعة الإفراج عنهم، خوفًا من تعرضهم للتعذيب أو تلفيق قضايا جديدة لهم أثناء تعرضهم للإخفاء القسري.

وأكدت الرابطة أن هذا الجرم ليس غريبًا عن سلطات الانقلاب؛ حيث تم إخفاء العشرات من رافضي الانقلاب ممن حصلوا على أحكام بالبراءة، ويتم احتجازهم بمقار أمن الدولة وتعريضهم للتعذيب وتلفيق قضايا أخرى لهم.

 

 

*نقل الانقلاب”: غير قادرين على تطوير مزلقانات القطارات!

اعترفت وزارة النقل في حكومة الانقلاب بالفشل في تطوير مزلقانات السكة الحديد على مستوى الجمهورية.

وقالت الوزارة- في بيان رسمى لها اليوم الأحد-: “لم يتم تطوير سوى 118 مزلقانا فقط من إجمالي 1332 مزلقان على مستوى الجمهورية خلال السنوات الماضية”، مشيرة إلى أنه لم يتم تطوير سوى 8 مزلقانات في الجيزة والعياط  من أصل 40.

وأضاف البيان أن “الدولة كانت متعاقدة مع شركات اجنبية لتطوير المزلقانات في مصر، فألغت التعاقد وأسندت المهمة إلى وزارة الإنتاج الحربي والهيئة العربية للتصنيع”.

وشهد اليوم الأحد وفاة 6 مواطنين وإصابة 3 آخرين في حادث تصادم سيارة نقل مع القطار بمزلقان البليدة بالعياط، وذلك في حلقة من مسلسل الإهمال الذي تعيشه مصر جراء عقود من إهمال حكم العسكر لتطوير شبكات الطرق في مصر.

 

 

*حاخام إسرائيلي يتنبأ بسيناريو أسود ينتهي بسقوط السيسي

نبأ الحاخام الإسرائيلي “نير بن آرتسي” بسيناريو كئيب لمصر، وقال خلال عظته الأسبوعية التي ينتظرها الآلاف من أتباعه في إسرائيل إن نظام عبد الفتاح السيسي سوف يسقط وأن ثورة ستندلع في مصر تفوق ما يحدث في سوريا بمراحل.

ووفقا لموقع “كيكار هشبات،قال “بن آرتسيالذي لا يخفي خطبه إعجابه بالرئيس المصري :”في مصر، لن يقضي السيسي على داعش وحماس والإسلام المتشدد الذين يملأون صحراء سيناء، سوف يدمرون ويلحقون الضرر بالسيسي، سيدمرون النظام وستكون هناك في مصر ثورة تفوق سوريا بمراحل”. 

كما توقع الحاخام الإسرائيلي المثير للجدل استمرار الكوارث الطبيعية في ضرب الولايات المتحدة الأمريكية، معتبرا أن السبب يكمن في تخلي الأخيرة عن إسرائيل وتفضيل المسلمين.

وقال إنه حال حاولت إيران الهجوم على إسرائيل فسوف تنشق الأرض وتبتلع جزءا كبيرا منها. كذلك فإن حزب الله على وشك الانتهاء، وسوف يستمر مقاتليه في الموت كـ”الذباب” على حد تعبير الحاخام الإسرائيلي.

وفيما يتعلق بتركيا رأي “بن آرتسي” أن داعش تسيطر تدريجيا عليها، وأنقرة تصرخ طالبة العون من إسرائيل، لكن لا يجب على تل أبيب أن ترحمها.

أما سوريا فقد انتهت تماما ويعتقد البعض أن الروس أتوا لمساعدة السوريين، لكنهم جاءوا لتحقيق مصالحهم، وتصفية داعش عن بعد قبل أن تطرق أبواب موسكو

وعن الأردن قال الحاخام :”الأردن لا تتحدث ولا تحدث جلبة، لأن إسرائيل تساعدها. الملك الأردني على وشك الإنفجار والجنون من اللاجئين الذين يدمرون البلاد. وعما قريب سيحتل اللاجئون الأردن، لأن هناك لائجون سوريون، وعراقيون، وفلسطينيون، وحماس- سيكون في الأردن دمار وخراب

اللافت أن “بن آرتسي” كان قد توقع الإطاحة بنظام الإخوان المسلمين في مصر وعزل الرئيس السابق محمد مرسي أثناء وجوده في الحكم، كما سبق وتوقع هجمات 11 سبتمبر التي استهدفت الولايات المتحدة الأمريكية.

يشار إلى أن الحاخام “نير بن آرتسي” زعيم روحي لطائفة كبيرة من اليهود، معظمهم من المستوطنين، ويزعم أن لديه قدرات خارقة.

وبحسب صحيفة” هآرتس” كان سائق جرار حتى ظهر له أحد الصديقين في المنام، منذ ذلك الوقت أعلن توبته وأسس جماعة تحمل الصبغة المسيحية، وأنشأ شبكة مكونة من 20 مؤسسة دينية جنوب فلسطين المحتلة. ويكثر خلال عظاته من الحديث عن المسيح والخلاص القريب .

 

 

*ساويرس “يحارب” السيسي بورقة شفيق

أكدت صحيفة هافنغتون بوست أن توتر العلاقات بين رجل الأعمال القبطي نجيب ساويرس مع قائد الانقلاب الجنرال عبدالفتاح السيسي دفعت الأول إلى استخدام ورقة الفريق الهارب أحمد شفيق كورقة يواجه بها السيسي.

جاء ذلك في تقرير  للصحيفة اليوم الأحد 31 يناير 2016 بعنوان “تشكيكًا  في مرسي أم السيسي؟!.. الملياردير المصري ساويرس يطالب بفتح التحقيق في قضية تعيد شفيق إلى الصدارة”.

تقول الصحيفة في مستهل تقريرها «يصعب التكهن بدقة بنوعية الصراع الدائر بين أطراف الحكم في مصر وموازين القوى بينهم، فعلى صفحات جريدة تملكها الدولة، نشر الملياردير المصري نجيب ساويرس اليوم مقالاً يعيد فيه التنقيب في الدفاتر القديمة ليفتح قضية قديمة عنوانها نزع الشرعية عن الرئيس السابق محمد مرسي إلا أنها قد تتجاوز ذلك لتنزع الشرعية عن السيسي أيضاً».

وتضيف الصحيفة “الملياردير المصري نجيب ساويرس الذي توترت علاقته مؤخراً بالرئيس السيسي، طالب في مقال أبرزته صحيفة “الأخبار” المصرية بإعلان نتائج التحقيق في قضية تزوير الانتخابات الرئاسية في 2012، والتي فاز فيها الرئيس الأسبق محمد مرسي وخسرها الفريق أحمد شفيق رئيس الوزراء الأسبق”.

وتنقل الصحيفة عن ساويرس  ادعاءاته في المقال الذي نشر الأحد 31 يناير2016، أنه “لابد من إعلان نتائج هذا التحقيق المهم على الرأي العام لأنه يتعلق بفترة تاريخية مهمة ولأنه يؤكد أن مرسي لم يأت في انتخابات حرة ولا نزيهة وهو ليس برئيس شرعي ولا يحزنون!”.

مغزى التوقيت

 ويرى تقرير الهافنغتون بوست  أن إصرار ساويرس على استمرار فتح هذه القضية تحديداً يثير تساؤلات لدى البعض حول مغزى التوقيت وحقيقة المستهدف بها، لافتا إلى أن أنه فيما يتعلق بالتوقيت، فالمقال يأتي في وقت شهدت فيه علاقة رجل الأعمال بالجنرال عبد الفتاح السيسي حالة من التوتر والخلافات، وخرج ساويرس على شاشة قناة ONTV التي يملكها في 11 يناير 2016 لينتقد السيسي ويشبه أداءه بأداء الرئيس الأسبق حسني مبارك.

ويشير التقرير إلى أنه من حيث المغزى، فإنه ليست واضحةً مبررات التنقيب عن قضية أخرى لنزع شرعية رئيس يقبع منذ عامين في السجن ويواجه أحكاماً عديدة بالإعدام والسجن مدى الحياة في إشارة إلى الريس مرسي وأن سهام ساويرس تصيب السيسي أكثر مما تصيب مرسي.

وفي سياق تحليل الصحيفة لمغزى ساويرس من هذا الإصرار وسعادته به إلا أنه الحكم ببطلان الانتخابات الرئاسية التي تمت في عهد حكم المجلس العسكري أن ينزع الشرعية عن الرئيس المنتخب بعد ثورة 2011 محمد مرسي، وسوف يمتد كذلك إلى مزاعم شرعية ما جرى بعد 3 يوليو وعلى رأسها مزاعم السيسي أنه رئيس منتخب  وهو بحسب الصحيفة ما يمنح الفريق أحمد شفيق شرعية المطالبة بالسلطة أو بإعادة الانتخابات.

ويعيش الفريق أحمد شفيق في الإمارات العربية المتحدة منذ خرج من مصر في منتصف 2012 بعد اتهامه في قضية فساد، ولم يعد حتى الآن، وكان قد انتقد أداء السيسي وطريقة إدارته لحكم البلاد، فيما يتحدث بعض الخارجين من معسكر السيسي عن شفيق كبديل للسيسي تدعمه دول عربية.

 

 

 

*وكيل الأزهر يفتح النار على دعاة «التجديد الديني» : يريدون حذف آيات من القرآن

شنّ مسؤول رفيع في الجامع الأزهر/ المرجعية السنية الأعلى في العالم، انتقادات لاذعة ضد المطالبين بتجديد الخطاب الديني، واتهم بعضهم بالسعي لحذف آيات قرانية، وتحليل شرب الخمر، وأنهم لا يعرفون الفرق بين الفقه وأصوله.

جاء ذلك في محاضرة تحت عنوان «تاريخ التجديد بالأزهر الشريف» للشيخ عباس شومان، وكيل الأزهر أمس. وقال إن تجديد الخطاب الديني يأتي على رأس الأمور التي اهتم بها رسولنا الكريم «والصحابة والتابعون من بعدهم، فالتجديد سمة من سمات شريعتنا الغرَّاء لا ينفك عنه أبدا، وقد رأينا في عهد النبي كيف نسخت أحكام وتبدلت أحكام في وقت قصير، فقد كان الرسول قائدنا في التجديد»، على حد قوله.

وانتقد وكيل الأزهر أسلوب بعض من يخرجون على الشاشات وعبر وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي مطالبين الأزهر بالتخلي عن بعض ثوابت الدين «حتى يعجبهم الدين».

وتساءل «كيف لهم أن يعترضوا على أحاديث جاءت على لسان خير النَّاس أجمعين؟»، مستطردا: «قلتها قبل ذلك وأكررها من جديد، على هؤلاء أن يراجعوا أنفسهم، فهذا الذي يقولونه إنما هو تحريف وتخريب وتدليس على الناس، ومن المؤسف أن ينال الأزهر الاحترام والتقدير في كل دول العالم، ثم يُهان على أرض مصر».

وتعجب من بعض الدعوات والنداءات التي تقول إنَّ الأزهر لا يستطيع تجديد الخطاب الديني. قائلا: «إن كان الأزهر الشَّريف لا يستطيع تجديد الخطاب فمن الذي يجدده إذا؟ هل يجدده أشخاص يأخذون الدين بأهوائهم ولا يملكون من العلم ما يؤهلهم لذلك، بل إنَّ بعضهم لا يُفرِّق بين الفقه وأصول الفقه ولا يتمكن من العلوم الدينية وربما لا يعرف شيئا عن علوم اللغة؟ إنني أندهش عندما أجد لقب مفكر إسلامي ينسب لأشخاص لا يعرفون شيئا عن علوم الدين ولم يقرؤوا كتب التراث، حتى أصبح تجديد الخطاب الديني مهنة من لا مهنة له”.

ولفت وكيل الأزهر إلى أنَّه: «يظهر لنا يوما بعد يوم فتاوى ضالة ومشبوهة من أشخاص يتخذون الدين وتجديد الخطاب مطيَّةً لكسب الأموال والشهرة، وهنا أذكر شخص يدعي أنه مفتي ويفتي بتحليل الخمر، في وقت يستطيع فيه طفل يلعب في الشارع أن يستدل على تحريم الخمر من القرآن والسنة»، لافتا إلى أنَّ هذا الشخص يهاجم المؤسسات الدينية ومؤسسات الدولة ومع ذلك تفتح بعض وسائل الإعلام منصاتها لنشر أفكاره المتطرفة.

وأشار شومان إلى أنَّ أول مسألة استُخدم فيها التجديد بعد موت الرسول كانت موضوع الخلافة، وكيف أنَّ اختيار الخليفة خضع للآراء المختلفة والاجتهاد، وقد علمتنا شريعتنا أنَّه مهما اختلفت الآراء الفقهية وآراء العلماء فهي في النهاية تؤدي الغرض ذاته، فالطريقة تختلف والغاية واحدة، فلا يمكن للشريعة الإسلامية أن تساير حياة الناس ولا تعينهم على قضاء حوائجهم إلا بالتجديد وهذا ما يقع على كاهل العلماء في كل عصر وما يفعله الأزهر منذ نشأته قبل 1060 عاما”.

وأوضح شومان أنَّ «ما يناسب زمانا قد لا يناسب زمانا آخر، ولذلك كان التجديد مطلوبا في كل عصر وكل بيئة، فالجمود مرفوض، والتجديد يكون بتجديد أمور الفتوى والخطاب للناس إذا ما كانت هناك مستجدات تحتاج إلى رأي كبار علماء الأمة لإبداء رأيٍ فقهي فيها، ونحن في الأزهر ندرس للطلاب مذاهب فقهية مختلفة وهي في النهاية صحيحة، ولكن بعض النَّاس يشقون على أنفسهم ويجادل بعضهم بغير علم”.

وألقيت المحاضرة في الجامع الأزهر الدورة الثانية على دارسين لتجديد الخطاب الديني بهدف تدريب عدد من أعضاء هيئة التدريس في جامعة الأزهر والباحثين الشرعيين على تجديد الخطاب الديني، تحت رعاية أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف.

 

 

*وزير الخارجية السابق : السيسي بلا رؤية ولا وضوح

دعا وزير الخارجية المصري السابق نبيل فهمي، رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي، إلى طرح رؤية داخلية وخارجية، تعطي رسالة سياسية للمجتمع المصري، في قضايا الحريات والاقتصاد والعدالة الاجتماعية، في كلمته المقررة أمام البرلمان، على حد قوله.

وقال فهمي: “تحتاج طريقة الإدارة السياسية للدولة المصرية في هذه اللحظة إلى شيء من الوضوح، فالسياسة معناها مخاطبة الناس، وإذا لم تقل رأيك سيقول آخر رأيه فتأتي أنت، وتقول إنه غير حقيقي“.

وشدد على أن المهم هو “تناول السياسات بقدر تناول المشروعات والموضوعات التي تعكس تنفيذ هذه السياسات؛ حتى يجد كل واحد منا طريقه وفقا لها، وإذا فضل (السيسي) التركيز على مجال واحد فليكن المجال الداخلي، فضلا عن توضيح دورنا الإقليمي، ورؤيتنا لقضايا المنطقة، وخطواتنا لتنفيذ هذه الرؤية”، وفق وصفه.

وعن شكل النظام الاقتصادي، قال: “عندما تطلب مشروعات كبرى لابد أن تحدث المستثمر عن السياسات التي تؤمنه في هذه المشروعات، لذا آن الأوان لأن تشرح كيف ستحقق هذه المعادلة، وهذا أمر مطلوب ومفيد، وليس مهما أن يتفق معه الجميع”، بحسب رأيه.

وأردف: “أريد أن آخذ المواطن، وأحدثه عن المستقبل، وأشرح له رؤيتي لذلك، كيف سأحقق عدالة اجتماعية بالحريات، وبناء الاقتصاد، أم باقتصاد مركزي؟ هل سأمنح الكفاءة للتنافس مع الكل، ويبقى القوي أمام الضعيف؟ أم أحصن الضعيف –  وهو في رأيي الأفضل – وأمكنه تدريجيا، وفي  الوقت نفسه أعطي الفرصة للأقوى أن يكبر طالما يدفع الضريبة المطلوبة؟“.

وتابع – في حوار مع صحيفة “الشروق”، الصادرة الاثنين -: “نحن لا نستطيع تجاهل أن 35 إلى 40% من الشعب المصري على عتبة الفقر“.

وشدد على ضرورة صوغ بيان عن طبيعة وماهية الأمن القومي كل خمس سنوات مع انتخاب الرئيس، كما تفعل الدول الكبرى.

وقال: “في الماضي لم يكن هذا مهما، فلم يكن أحد قادرا على الوصول إلى هذا الأمر، بينما اليوم تستطيع من خلال هاتف محمول استخراج 50 تفسيرا للأمن القومي المصري من جهات غير حكومية، والخارج يفعل الأمر نفسه، على حد وصفه.

وعن وجود تغيير في النظرة الأمريكية لنظام 30 يونيو بعد وجود رئيس وبرلمان، قال إن “السياسة الخارجية الأمريكية مبنية على مبادئ سياستها الاقتصادية، أين المصلحة؟ وما المكاسب والخسائر؟ وهم لديهم مصلحة في التعامل مع مصر مثل دول أخرى في المنطقة، بصرف النظر عن مواقفهم السابقة التي تجاوزوها“.

ونبيل فهمي من مواليد نيويورك عام 1951، وتخرج في كلية الهندسة بالجامعة الأمريكية، وشغل منصب سفير مصر في الولايات المتحدة (1999 -2008)، ومنصب وزير الخارجية، وخلف محمد كامل عمرو، فيما بعد الانقلاب، وزيرا للخارجية، من 16 تموز/ يوليو 2013 حتى 8 حزيران/ يونيو 2014، في عهد الرئيس المؤقت الذي عينه العسكر، عدلي منصور، ورئيس الحكومة حازم الببلاوي.

وفي آب/ أغسطس 2009، تم تعيينه عميدا لكلية العلاقات العامة في الجامعة الأمريكية في القاهرة. كما أنه ابن إسماعيل فهمي، وزير الخارجية المصري الذي استقال في أثناء مفاوضات كامب ديفيد عام 1979.

وفهمي مشهور بتعبيره الذي أغضب المصريين، وشبه فيه العلاقة بين بلاده وأمريكا بـ”الزواج” مستبعدا أن يكون فيها شبه بـ”علاقات الليلة الواحدة”، قائلا – في مقابلة مع الإذاعة الحكومية الأمريكية، في أيار/ مايو 2014، إن العلاقة مع الولايات المتحدة حيوية، مضيفا: “إنها تشبه علاقة الزواج، وليست مجرد نزوة عابرة“.

وتابع بالقول: “هذه ليست مجرد علاقة لليلة واحدة، هذا أمر سيكلف الكثير من المال بحال الاستثمار فيه، كما سيتطلب الكثير من الوقت والكثير من القرارات، وأنا أظن أن هذه العلاقة تقوم على أسس قوية، ولكن في كل علاقة زواج هناك مشكلات تحصل“.

أما أبرز انتهاكاته الأخرى للمهنية، وهو وزير للخارجية، فهو ادعاؤه بوجود أسلحة ثقيلة في اعتصام “رابعة العدوية” السلمي بعد الانقلاب الدموي.

وقد كذبت منظمة العفو الدولية تصريحات – أدلى به خلال مقابلة في برنامج “هارد توك” مع شبكة “بي بي سي” البريطانية بثت يوم 6 آب/ أغسطس 2013 – وزعم فيها أن المنظمة أصدرت بيانا قالت فيه إن هناك “أسلحة ثقيلة داخل اعتصام رابعة العدوية”، لكن المنظمة قالت إنها لم تصدر مثل هذا البيان، وهو ما دفع الوزارة لإصدار بيان قالت فيه إن الوزير “أخطأ سهوا!”.

كما قص بطل حرب أكتوبر، الفريق سعد الدين الشاذلي، في مذكراته، كيف استخدم نبيل فهمي نفوذ والده الراحل إسماعيل فهمي وزير السياحة وقتها في الهروب من أداء الخدمة العسكرية، وهو ما نفته وزارة الخارجية، لكن المذكرات شاهدة عليه.

 

 

*بلاغ للنائب العام يتهم “محمد بديع” والإخوان بإلقاء تماسيح في النيل

تقدم عبد المجيد جابر المحامى ومؤسس جبهة حماية مصر ببلاغ للنائب العام، اليوم يتهم فيه محمد بديع المرشد العام لجماعة الاخوان وجماعته، بإلقاء بعض التماسيح بترعة الاسماعيلية بمسطرد وترعة المريوطية لبث الرعب فى نفوس المصريين وإشاعة الفوضى والذعر فى نفوس المواطنين .

 وحمل البلاغ رقم 1226 لسنة 2016 عرائض النائب العام، مختصماً فيه محمد بديع عبد المجيد سامى مرشد جماعة الاخوان المسلمين .

وقال البلاغ، أن هناك فئة منتمية لجماعة الاخوان قامت بالقاء التماسيح داخل ترعة الاسماعيلية والمريوطية، لبث الرعب للمواطنين وتعبئتهم ضد النظام لتحقيق أغراضهم الدنيئة فى قلب نظام الحكم والتحريض ضد مؤسسات الدولة والسيد عبد الفتاح السيسي.

وأكد البلاغ، أن من يدير المعديات فى ترعة الاسماعيليه والمريوطية بناهيا أغلبهم من جماعة الإخوان المسلمين، وذلك بسبب أهدافهم الدنيئة مع النظام الجمهورى المنتخب بارادة الشعب المصرى، وحيث ان جماعة الاخوان لها جرائم وسوابق إجرامية فى كافة المجالات لمحاولة كسر إرادة المصريين وإسقاط الدولة المصرية، إلا وأن أعيننا تتربص لهم ونقف لهم بكل حزم

 

 

*الصلاة ممنوعة بـ”المولات” في عهد الانقلاب

تداول نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي منشور يكشف  إصدار  إدارة مول”سن سيتي مول” بمصر الجديدة، قرارًا بمنع الصلاة في جنبات المول للرجال أو النساء دون أدنى أسباب أو مبررات.

وفي منشور مطول للشاب “ماجد مسلم” استعرض فيه قصة منعه من الصلاة في أحد جوانب المول رغم أن ذلك متاح في كلأ مولات دول العالم، حتى التي لاتدين بالإسلام.

وبين دعوات مقاطعة المول والسخط من التصرف، لاقى المنشور تفاعلا كبيرا من قبل نشطاء مواقع التواصل ووصل إلى أكثر من 36 ألف إعجاب خلال ساعات قليلة ونحو 13 ألف مشاركة.

فيما أعرب مئات المعلقين عن  سخطهم  مما وصلت إليه مصر في ظل قائد الانقلاب الدموي، من منع الناس لتأدية الصلاة في الأماكن العامة على اعتبار أن ذلك أمرا يخل بالنظام العام.

وكشف صاحب المنشور أن الفندق مملوك لأحد رجال الأعمال الليبين المقييمن في مصر والمقربين السابقين من نظام معمر القذافي.

وروى “مسلم” القصة بالتفصيل قائلا: “كنت في مول في القاهرة في مصر الجديدة اسمه “صن سيتي مول” انا و اسرتي الصغيرة بنعمل شوبنج.. 

دخلنا محل اسمه fratelli (الموجود بالصورة)ومكنتش انا شخصيا اللي بشتري كانت زوجتي والولاد اللي بيشتروا.. والمحل كان فاضي خالص .. وكعادة اي راجل في المواقف دي بيلاقي القعدة مملة فقلت اصلي في الوقت دا عشان مأخرش الصلاة لان المول ٦ ادوار وواسع جدا ومفيهوش غير مصلى واحد صغير وبعيد جدا..

فقررت اخد اي ركن او ادخل “الفيتنج روم” واصلي وللعلم الحركة دي انا بعملها في اي حتة في امريكا (بلاد الكفر) بصلي في اكبر محلات في العالم “macys” “nordstrom” وبصراحة بيتعاملوا معايا بكل ادب ولو حد معدي جنبي وانا بصلي بيوطوا صوتهم إحتراما لصلاتي رغم انهم مش مسلمين اصلا وممكن كمان حد يحطلي لبس جديد من اللي معروض عشان اسجد عليه..

نرجع لموضوعنا.. روحت للبياع وسألته بكل سذاجة هي القبلة ازاي؟!

فرد بإجابة غير متوقعة!!!!

ليه؟!!

فقلتله هلحق اصلي لحد ما المدام تخلص شوبنج..

فابتسم ابتسامة عريضة وقالي ثواني هناديلك مدير المحل عشان يقولك..

من جوايا قلت ايه الاحترام دا!!

جالي مدير المحل وهو قالب وشه وقالي نعم؟!

قلتله بعد اذن حضرتك عايز مكان اصلي فيه لحد ما يخلصوا شوبنج..

قالي: انزل صلي تحت

قلتلته بكل سذاجة بردو: المكان بعيد اوي وكمان عشان مسيبش الولاد..

قالي من الاخر: ممنوع الصلاة هنا

قلتله دا في بلاد الكفار ومحلات الكفار بيحترموا اي حد بيصلي في اي مكان وبيدوروله على اي حاجة يسجد عليها..

قالي احنا مسلمين ومش كفار ومش هتصلي ولو عايز تصلي انزل ٣ ادوار وصلي تحت.. ولو مش عاجبك اشتكيني للادارة..

قلتله اشتكيك للادارة ليه! دا انا هختصمك لرب العالمين..

رد بكل بجاحة: مــــاشي

ساعتها اتدخل البياعين اللي في الصورة وهدوا الموقف وقالولي احنا اسفين وبردو مش هتصلي هنا لان دي تعليمات..

قلتلهم : اتفقنا بس مفيناش زعل..

لما تلاقوا قصتكم دي منتشرة على فيسبوك ساعتها مش هقبل اعتذار لحد ما نشوف مين صاحب القرار العنتري دا..

ضحكوا بسخرية وقالولي ماشي..

 ماجد مسلم

٢٥يناير٢٠١٦

(مع العلم ان المول دا ممكلوك لشخص جنسيته ليبية وهو أحد أقرباء معمر القدافي)

 

 

السيسي يهمل الاقتصاد ويبني مزيداً من السجون . . السبت 16 يناير.. جنينة راقب السيسي ومخابراته والشرطة

السيسي يبني مزيداً من السجون

السيسي يبني مزيداً من السجون

السيسي يهمل الاقتصاد ويبني مزيداً من السجون . . السبت 16 يناير.. جنينة راقب السيسي ومخابراته والشرطة

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

* وفاة شخص بأنفلونزا الخنازير بمستشفى الصدر فى البحيرة

صرح مصدر بمديرية الصحة بالبحيرة بوفاة شخص يدعى “ناجح.ع.م” فى العقد الرابع من العمر إثر إصابته بفيروس الأنفلونزا الموسمية H1N1، وذلك بمستشفى الصدر بدمنهور، مضيفا فى تصريحات خاصة أن المتوفى دخل المستشفى بتاريخ 11 من الشهر الجارى، وتوفى بعد تدهور حالته الصحية.

يذكر أن مديرية الصحة بالبحيرة قد أعلنت حالة الطوارئ بجميع المستشفيات الحكومية لمواجهة حالات أنفلونزا الخنازير والطيور، والتى تزداد حدتها مع قدوم فصل الشتاء.

 

 

* تفجير آليتين اثنين لقوات الجيش بعبوات ناسفه جنوب ‏الشيخ زويد

 

* الحكم ببراءة نجاة بيومي وأسماء صبحي معتقلات الدقهليه

براءه نجاة بيومي وأسماء صبحي معتقلات الدقهليه بعد إعاده المحاكمه علي حكم ١٠سنوات

 

 

* رفع اسم أحمد شفيق من قوائم ترقب الوصول

قال مصدر قضائي إن قاضي التحقيق قرر رفع اسم أحمد شفيق، رئيس الوزراء الأسبق، من قوائم ترقب الوصول.

 

 

* الذكرى الخامسة لثورة يناير: اعتقالات عشوائية للنشطاء السياسيين

تقوم السلطات المصرية الآن بشنّ حملات إعتقال واسعة على الناشطين السياسيين وذلك تزامنًا مع إقتراب الذكرى الخامسة لثورة الخامس والعشرين من يناير التي أطاحت بنظام حسني مبارك وقامت بإعتقال خمسة أشخاص على الأقل هذا الاسبوع.

كان من ضمن هؤلاء المعتقلين ثلاثةً نُشطاء من بينهم الطبيب الشهير” طاهر مختار” الذي تم اعتقاله بعد مداهمة قوات الأمن شقته في القاهرة يوم الخميس حسبما ذكر المحامي مختار منير.

والشخص الرابع كان الشاعر الشاب “عمر حاذق” الذي تم إعتقاله وإطلاق سراحه سريعًا ولكن تم منعه من مغادرة البلاد حسب ما نشر عبر حسابه على الفيس بوك.

وكذلك رئيس تحرير الجريدة الخاصة “مصر العربية” أحمد عبد الجواد الذي تم إعتقاله بعد مداهمتهم لمكتب الجريدة يوم الخميس طبقًا لما ذُكر في بيان إدارة الصحيفة، وتم إطلاق سراحه الجمعة حسبما ذكر بيان آخر

كانت هذه الاعتقالات هي الأحدث من حملات الاعتقال الواسعة والمُكثفة ضد النشطاء الإسلاميين والعلمانيين في مصر بعد الإنقلاب العسكري بقيادة عبد الفتاح السيسي على محمد مرسي الرئيس الإسلامي الذي تم إنتخابه عام 2013.

قامت الحكومة المصرية بتصنيف جماعة الإخوان المسلمين الذي ينتمي لها الرئيس السابق محمد مرسي كمنظمة إرهابية. تم الحكم على الآلاف من أعضاء هذه الجماعة بالإعدام أو الحبس المُؤبد. بينما يقضي بعضًا منهم فترة عقوبتهم المُقررة. والبعض الآخر لم يصدر بشأنه أية أحكام رسمية.

تخشى السلطات المصرية من اندلاع الاحتجاجات الواسعة في ذكرى ثورة يناير التي أسفرت عن خلع الرئيس السابق مبارك، وقد قام الرئيس العسكري بالتحذير مما قد تحدثه هذه التظاهرات من فوضى في البلاد.

واستمرارًا لحملات الاعتقال على الناشطين، فإن السلطات قد داهمت العديد من الصالونات والمعارض الفنية الشهيرة بين وسط الشباب الناشطين.

 

 

* استقالة نقيب “محامي الإسكندرية” بسبب القرارات المنفردة لمجلس “عاشور

قدم نقيب محامي الإسكندرية عبد الحليم علام الموالي للانقلاب استقالته تنديدًا بسيطرة النقيب العام سامح عاشور، على جميع القرارات منفردة دون الرجوع للمجالس الفرعية للمحامين.

وبحسب مصادر مطلعة بالمحامين فإن نقابة المحامين بالإسكندرية، دخلت في أزمة شديدة مع النقابة العامة بالقاهرة؛ بسبب رفض النقابة الفرعية للقرارات المنفردة للنقيب العام سامح عاشور، دون الرجوع للنقابات الفرعية، ما أدى لأزمة ومواجهات شديدة بينهما.

وأكدت المصادر أن “علام”، قدم استقالة مسببة للنقيب العام؛ بسبب الانفراد بالقرارات، وعدم تنفيذ قرارات أخرى، من بينها علاج المحامين وأسرهم، وتراجع النقابة عن تعهداتها للمحامين في ذلك الأمر. 

وتعقد النقابة الفرعية بالإسكندرية اجتماعا طارئا؛ لبحث التصعيد ضد النقابة العامة، وتقديم استقالات جماعية؛ احتجاجا على القرارات المنفردة، ورفض ما تقوم به النقابة العامة من قرارات.

 

 

* بأوامر الرئيس مرسي.. “جنينة” راقب السيسي ومخابراته والشرطة

نشر الباحث في التاريخ والحضارة الإسلامية‏، محمد إلهامي، أمس الجمعة، على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، وثيقة رسمية تظهر “الزلزال” الكبير الذي أحدثه الرئيس محمد مرسي، في عمل الجهاز المركزي للمحاسبات، وهو ما يفسر الهجوم من جهة مؤسسات الانقلاب ضد المستشار هشام جنينة.

وتحت عنوان “إهداء إلى فصيلة ‏الثائر البغل”، قال إلهامي تعليقًا على الوثيقة، التي وقعها المستشار هشام بركات، الذي اغتالته أصابع السيسي: “مرسي أطلق يد الجهاز المركزي للمحاسبات للمراقبة على كل المؤسسات بما فيها الرئاسة والعسكر والمخابرات والشرطة”!.

وتابع: “هشام جنينة رئيس الجهاز رصد في عام 2014 فقط فسادًا بمبلغ 386 مليار جنيه في مؤسسات الدولة، وهذا المبلغ لا يشمل الفساد في مؤسسات: الرئاسة والعسكر والمخابرات والشرطة؛ لأنهم لا يسمحون لمراقبي الجهاز بالتفتيش عليهم”.

مضيفًا: “انتبه!!.. فساد مؤسسات الدولة الإدارية الخاضعة للرقابة الاعتيادية بلغ في عام واحد فقط نحو 400 مليار جنيه.. فما بالك لو أضيف إلى المبلغ فساد المؤسسات التي لا تخضع لأي رقابة وهي التي تأكل البلد حرفيا؟ ثم ما بالك بحصيلة هذا الفساد في عامين أو ثلاثة أو أربعة؟!!!! .. أرقام خيالية!!”.

وأوضح “إلهامي” أن “هشام جنينة أرسل هذا التقرير إلى ‏السيسي لكي يحنو على الشعب “نور عينيه”، فتجاهل السيسي تمامًا التقرير المرفوع إليه كأن لم يكن.. فاضطر جنينة إثباتًا للواقعة أن يرسلها إلى النائب العام هشام بركات”. 

وقال: “الآن يبدو أن جنينة بدأ في تسريب وثائقه استباقًا أو تحذيرًا لما يدبر له من جهة السيسي وحيتانه!”.

 

 

* رئيس المخابرات الأمريكية يصل القاهرة للقاء السيسي

وصل إلى القاهرة، اليوم السبت، جون برينان، مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية “CIA”، قادما على رأس وفد بطائرة خاصة في زيارة لمصر تستغرق يومين يستقبله خلالها قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي.

وتأتى زيارة المسئولين الأمنى الأمريكى الكبير كأول مسئول أمريكى يزور مصر العام الحالى واستكمال زيارته لمصر، التى تمت أبريل الماضى بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط، من أجل بحث ملف النزاعات الإقليمية والجهود المشتركة الأمريكية والمصرية لمكافحة الإرهاب.

كما يبحث اللقاء قوة روابط الصداقة بين مصر والولايات المتحدة، وأهمية العلاقات الإستراتيجية التي تربط بينهما وحرصهما على تنميتها فى مختلف المجالات.

 

 

*مجلس النواب يستعرض القرارات المتعلقة بالقوات المسلحة والتي صدرت فى عهد منصور والسيسى

يعقد مجلس النواب اليوم السبت، أولى جلساته لمناقشة تقارير اللجان النوعية التى شكلها لمراجعة القرارات بقوانين التى صدرت فى عهد عدلى منصور وعبد الفتاح السيسى.

ويعقد المجلس الجلسة فى الحادية عشر صباحاً، لمناقشة 32 قرارا بقوانين، يستعرض خلالها تقريرى اللجنة المشكلة لمراجعة لقوانين ذات الأهمية الخاصة والتى تنحصر أغلبها فى القوانين المتعلقة بالقوات المسلحة.

ويضم التقرير الأول 22 قرارا بقانون، أبرزها القرار الخاص بشروط الخدمة و الترقية لضباط القوات المسلحة وتحديد اختصاصات اللجان القضائية لضباط القوات المسلحة، وتعديلات قانون القضاء العسكرى وتعديلات قانون القيادة و السيطرة على شئون الدفاع عن الدولة وتعديلات قانون المحكمة الدستورية و مكافحة غسيل الأموال وتحديد مرتبات رئيس الجمهورية.

كما يتناول تعديلات قوانين مبارة الحقوق السياسية ومجلس النواب وتعديلات قانون تنظيم السجون وتعديلات قانون العلم والنشيد الوطنى وقانون تقسيم الدوائر الانتخابية وتعديلات قانون الإجراءات الجنائية و تعديلات قانون الكسب غير المشروع و زيادة معاشات القوات المسلحة، وتعديلات قانون العقوبات وتعديلات قانون إعفاء رؤساء الأجهزة الرقابية من مناصبهم وقانون الكيانات الإرهابية

يتناول التقرير الثانى للجنة، تعديل قانون إنشاء المدارس الفنية العسكرية وتعديلات قانون الدفاع المدنى وتعديلات قانون خدمة الضباط الاحتياط بالقوات المسلحة وإنشاء صندوق مؤسسة الجلاء وقانون خدمة ضباط الشرف والصف وتعديلات قانون النظام الأساسى للكلية الفنية العسكرية وإنشاء أكاديمية طبية عسكرية وقانون نظام أكاديمية ناصر العسكرية وتعديلات قانون الأسلحة والذخائر وتعديلات قانون هيئة الشرطة وتعيين العمد والمشايخ وتعديلات إنشاء شركات الحراسة ونقل الأموال.

 

 

*سلطان” للمحكمة: ”أنتوا خايفين من ايه”… والقاضي يرد: ”مين اللى خايف؟!

تحدث عصام سلطان  من داخل القفص الزجاجي، موجهًا حديثه لهيئة المحكمة، قائلًا: ” المحكمة أكدت في بداية الجلسة أنها شاهدت الأسطوانات الخاصة بالقضية، ليقاطعه القاضي” أنا مقولتش كده”، ليضيف سلطان مؤكدًا أن هناك قفص زجاجي محظور على المتهمين إيصال صوتهم للقاعة، وأنا بطالب بحقي، أنتوا خايفين من إيه، ليقاطعه القاضى “إنت بتخاطب مين؟، ومين اللى خايف؟ المحكمة!!”، ليرد “سلطان” معرفش.

وطلب المحامي “محمد الدماطي” إثبات عدم مشاهدة الدفاع والمتهمين للأحراز، وذلك من خلال محضر جلسة اليوم.

وتحدث  “أحمد أبو بركة” عن الحبس الاحتياطي مؤكدا أن حبسه الاحتياطي انتهى، ومازال محبوسًا على ذمة هذه القضية

وأسندت هيئة التحقيق إلى الرئيس  محمد مرسي و24  آخرين، اتهامات تتعلق بإهانة وسب القضاء والقضاة بطريق النشر والإدلاء بأحاديث في القنوات التليفزيونية، والمحطات الإذاعية، ومواقع التواصل الاجتماعي الإلكترونية، من خلال عبارات تحمل الإساءة والكراهية للمحاكم والسلطة القضائية، وأخلوا بذات الطرق سالفة الذكر، بمقام القضاة وهيبتهم، من خلال إدلائهم بتصريحات وأحاديث إعلامية تبث الكراهية والازدراء لرجال القضاء.

 

 

* انتقاد تجاهل السيسي برلمانه ومده منفردا لقوات الخارج

أبدى عدد من السياسيين وأعضاء مجلس نواب ما بعد الانقلاب اندهاشهم من قرار “مجلس الدفاع الوطني”، برئاسة رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي، الخميس، “مشاركة عناصر من القوات المسلحة المصرية في مهمة قتالية بمنطقة الخليج العربي والبحر الأحمر وباب المندب، لمدة عام إضافي أو لحين انتهاء مهمتها”، معتبرينه اعتداء على سلطات البرلمان القائم، ومطالبين بعرض القرار على المجلس للتصديق عليه.

وذكرت مصادر اليوم السبت، أن لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب صادقت على جميع القوانين المعروضة عليها، التي صدرت في غيبة البرلمان، ومن بينها القرار الخاص بـ”مشاركة القوات المصرية في عمليات خارج الحدود”، مشيرة إلى أن قرار التمديد صدر خلال اجتماع مجلس الدفاع الوطني، بحضور علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، وأنه من الطبيعي أن يتم عرض القرار على المجلس للتصديق عليه، تطبيقا للدستور.

وتنص المادة رقم 152 من دستور العسكر لعام 2014 على أن رئيس الجمهورية هو القائد الأعلى للقوات المسلحة، ولا يعلن الحرب، ولا يرسل القوات المسلحة في مهمة قتالية إلى خارج حدود الدولة، إلا بعد أخذ رأي مجلس الدفاع الوطني، وموافقة مجلس النواب بأغلبية ثلثي الأعضاء، فإذا كان مجلس النواب غير قائم، يجب أخذ رأي المجلس الأعلى للقوات المسلحة، وموافقة كل من مجلسي: الوزراء والدفاع الوطني“.

وأرجعت “بوابة يناير” تجاهل السيسي ومجلس الدفاع الوطني للبرلمان لدى اتخاذهما القرار إلى أمور داخلية، أهمها أنه لم يعرض على أعضاء البرلمان لمناقشته ودراسته ومعرفة تأثيره على الأمن القومي للبلاد، مشددة على أن عدم اكتمال مهام لجنة الدفاع والأمن القومي، دفعا مجلس الدفاع الوطني إلى اتخاذ هذا القرار منفردا متجاهلا البرلمان.

اندهاش سياسي

واندهش عدد من الخبراء السياسيين من صدور القرار قبل عرضه على البرلمان المنعقد بالفعل.

وقال نائب مدير مركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية، عمرو هاشم ربيع، إنه كان ينبغي أن يعرض القرار على مجلس النواب قبل إقراره، نظرا لأن البرلمان في حالة انعقاد حاليا، وبالتالي كان لزاما أن يعرض الأمر عليه.

وشدد ربيع – في تصريحات صحفية – على أن أي خروج للقوات بالخارج يحتاج إلى إذن البرلمان، خصوصا أن القرار قرر مد فترة وجود القوات بالخارج لمدة عام آخر، أو لحين انتهاء مهمتها.

وقال النائب عن حزب “المصريين الأحرار”، عماد جاد، إنه يتمنى أن يعرض رئيس البرلمان الأمر على النواب للحصول على موافقة الثلثين، وفي هذه الحالة سيحصل على الأغلبية إذا قام بسرد تفصيلي للمبررات التي تستلزم مشاركة القوات المسلحة المصرية للدفاع عن الأمن القومي، والتواجد في الخليج العربي أو باب المندب.

وأضاف: “في حال عدم عرض الأمر على مجلس النواب سيحدث صدام حتمي، وهذه بداية غير مبشرة لعمل البرلمان، ولن يصمت النواب عن هذا التجاوز، حيث إن هذا القرار من اختصاصات عمل أعضاء البرلمان”، بحسب “المصري اليوم“.

مطالب برلمانية بالموافقة أولا

من جهته، أصدر رئيس حزب الإصلاح والتنمية، وعضو لجنة حقوق الإنسان المؤقتة بالمجلس، محمد أنور السادات، بيانا الجمعة، طالب فيه بسرعة عرض القرار على لجنة الأمن القومي حتى يتم مناقشته داخل المجلس.

وأضاف السادات – في بيانه – أن هذا حق أصيل لمجلس النواب حاليا نظرا لانعقاد المجلس، وذلك عملا بالمادة 152 من الدستور، التي تستلزم موافقة مجلس النواب بأغلبية ثلثي الأعضاء.

أما النائب هيثم الحريري، فأكد أنه سيطالب رئيس المجلس، في بيان عاجل، الأحد، بعرض هذا الأمر على نواب المجلس، مشيرا إلى أن موافقة رئيس البرلمان دون الرجوع للنواب، مخالفة دستورية واضحة.

وقال في تصريحات صحفية: “أنأى برئيس البرلمان أن يوافق على هذا القرار، وهو قامة دستورية كبيرة دون الرجوع لأعضاء المجلس، وفقا لنص الدستور الذي يتطلب موافقة ثلثي الأعضاء على مثل هذه القرارات“.

من جهته، أكد عضو المجلس، اللواء حمدي بخيت، أن القرار لابد من أن يعرض على لجنة الدفاع والأمن القومي بالمجلس، التي ستحيله للمناقشة أمام المجلس للحصول على موافقة ثلثي المجلس حتى يتم تنفيذ القرار.

الدفاع والأمن القومي” تقر 10 قوانين

إلى ذلك، وافقت لجنة “الدفاع والأمن القومي” في المجلس، برئاسة اللواء كمال عامر، على عشرة قرارات بقوانين محالة إليها، من ضمن 341 قرارا بقانون صدرت في عهد السيسي والرئيس المؤقت السابق (المعين من قبل العسكر)، المستشار عدلي منصور.

وأكدت اللجنة في تقريرها، السبت، أنها وافقت على القرارات بقوانين خاصة بإنشاء مدارس أساسية فنية عسكرية، والدفاع المدني، وشروط الخدمة والترقية لضباط القوات المسلحة، وإنشاء مؤسسة صندوق الجلاء للقوات المسلحة، والخدمة العسكرية والوطنية، وخدمة ضباط الشرف وضباط الصف والجنود، وإنشاء المدارس الفنية العسكرية، والنظام الأساسي للكليات العسكرية، وقانون الأسلحة والذخائر، وتعديل بعض أحكام قانون هيئة الشرطة، ومنها استحداث فئة معاون أمن.

استباق البرلمان بتمديد طوارئ سيناء

إلى ذلك، ذكرت تقارير صحفية أن قرار السيسي، تمديد حالة الطوارئ لثلاثة أشهر في شمال سيناء، للمرة الرابعة على التوالي، أثار غضبا حقوقيا وشعبيا لدى أهالي المنطقة.

ونُشر قرار تمديد الطوارئ في شمال سيناء بالجريدة الرسمية، مؤرخا بتاريخ 9 كانون الثاني/ يناير الجاري، ويسري اعتبارا من الأربعاء 27 كانون الثاني/ يناير الجاري.

وحسب الجريدة الرسمية، فإن هذا القرار يُعمل به بعد موافقة مجلس النواب، الذي بدأ أعماله الأحد الماضي.

وتنص المادة 154 من دستور 2014 على أن “يعلن رئيس الجمهورية، بعد أخذ رأي مجلس الوزراء، حالة الطوارئ، على النحو الذي ينظمه القانون، ويجب عرض هذا الإعلان على مجلس النواب خلال الأيام السبعة التالية، ليقرر ما يراه بشأنه، وإذا حدث الإعلان في غير دور الانعقاد العادي، وجب دعوة المجلس للانعقاد فورا للعرض عليه“.

وتم تشكيل مجلس الدفاع الوطني بقرار من الرئيس المؤقت، عدلي منصور، ويأتي تشكيله برئاسة رئيس الجمهورية، وعضوية رئيسي مجلسي الوزراء والنواب، ووزراء الدفاع والخارجية والمالية والداخلية، ورئيسي المخابرات العامة وأركان حرب القوات المسلحة، وقادة القوات البحرية والجوية والدفاع الجوي، ورئيس هيئة عمليات القوات المسلحة، ومدير إدارة المخابرات الحربية والاستطلاع.

 

 

* مزارعو غرب الإسكندرية: 300 فدان مهددة بالبوار بسبب نقص المياه

كشف مزارعو غرب الإسكندرية عن أن قلة مياة الري تهدد مستقبل 300 فدان بالبوار وتلف محصول القمح، في غياب المسئولين بوزارة الزراعة والري.

وقال مزارعو منطقة الشيخ مسعود والناصرية، غرب الإسكندرية: إنهم يعانون من نقص مياه الري، التي تهدد زراعتهم وذلك بعد غلق مصرف 225، المغذي لأراضيهم دون سابق إنذار، في وقت يحتاج فيه المزارعون للمياه لاستكمال ري محاصيل القمح والبرسيم.

وقالت رابطة مزارعي غرب الإسكندرية، في تصريحات صحفية اليوم السبت: إن المنطقة كانت تُروى بمياه النيل، وتم حجبها عنها من 15 عامًا، وبعدها تم تبديل الرى بمصرف 225، ومنذ 20 يومًا تم إقامة جسر حاجب للمياه عن المساحة المزروعة، هددت حياة 300 فدان”.

وكشفت رابطة المزارعين عن الخراب القادم لهم؛ حيث أكدوا أنهم بمنتصف الموسم الزراعي للقمح والبرسيم، وقطع المياه يتسبب في تلف وبوار الأراضي، وضياع محصول القمح، بداية من قرى الشيخ مسعود لقرى الناصرية. 

وأكدوا أن مسئولى الري والزراعة لم يكلفوا أنفسهم في بحث المشكلة وإن مستقبلهم يضيع أمام أعينهم دون سبب واحد من إغفال تلك القضية الهامة والتي تهدد حياة 100 أسرة يعيشون على بيع تلك المحاصيل مستقبلاً.

 

 

* توفيق عكاشة يستجوب وزير الداخلية عن تجاوزات الشرطة ويتحدى “محدش من النواب عمل اللي عملته”

تقدم توفيق عكاشة ، عضو مجلس النواب، بـ6 طلبات إحاطة ومقترحات برغبة لرئيس المجلس، من بينهم اقتراح برغبة بتعديل قانون الخدمة بهيئة الشرطة للضباط لمد فترة الخدمة، وتعديل قانون الخدمة بالقوات المسلحة الخاص بضباط القوات المسلحة لمد مدة الخدمة.

وقال «عكاشة»، إنه استخدم حتى الآن نحو 13 أداة برلمانية ما بين سؤال وطلب إحاطة وبيان عاجل واقتراحات برغبة لتعديل قوانين، آخرها سيتقدم به، الأحد، لرئيس المجلس، باستجواب لوزير الداخلية اللواء مجدي عبدالغفار، بشأن تجاوزات الشرطة والتعذيب، مرفق به مستندات وصور تثبت ذلك.

وتحدى زملاءه في مجلس النواب، أن يكون أداؤهم البرلماني على المستوى الذي يقدمه هذه الدورة في المجلس، قائلًا: «محدش من النواب عمل اللي عملته”.

كما تقدم «عكاشة» بسؤال لوزير التنمية المحلية، حول إزالة جميع أكشاك البيع المرخص لها، والصادر لها بطاقات ضريبية وسجلات تجارية لأكثر من 130 ألف أسرة على مستوى الجمهورية، دون أن توفر لهم الدولة مصدر عمل بديل لما يقرب من نصف مليون مواطن.

ولم يسلم المؤتمر الاقتصادي الذي تنوي الحكومة إقامته خلال الفترة المقبلة من نقد عكاشة، حيث تقدم ببيان عاجل إلى رئيس مجلس الوزراء، يطالبه فيه بإلقاء بيان عاجل أمام مجلس النواب، حول ما أعلنته الحكومة السابقة بنتائج مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي بمكاسب حقيقية 182 مليار دولار في مصر، وتساءل: هل تم إنجازها بالفعل؟ وما هي الأسباب الداعية إلى إقامة مؤتمر اقتصادي جديد دون معرفة النتائج الحقيقية لمؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي؟

وتقدم ببيان عاجل لوزير التجارة والصناعة حول «غرفة صناعة الإعلام المرئي والمسموع»، وما اعتبره تساوي صناعة الإعلام بصناعة الأحذية، وتساوي صناعة الجلود وصناعة الأسمدة بصناعة الإعلام.

 

 

*”العدوة” تحت الحصار.. واعتقال «تعيلب» بالمنوفية

شنت مليشيات الانقلاب حملة مداهمات واسعة بقرية العدوة بمحافظة الشرقية مسقط رأس الرئيس الشرعي محمد مرسي- على مدار اليومين الماضيين، ضمن محاولات السلطة العسكرية وأد الحراك الثوري المتنامي وقمع الغضب الشعبي فى مشهد يعكس هلع النظام من اقتراب الذكرى الخامسة لثورة 25 يناير.

وحاصرت مليشيات الداخلية مدينة العدوة بعشرات المدرعات ومركبات الأمن المركزي مدعومة بعدد كبير من المجندين، لليوم الثاني على التوالي، وقامت باقتحام العديد من المنازل واعتقال الشباب بطريقة وحشية واقتيادهم تحت الضرب إلى سيارات الترحيلات، كما أجبرت الأهالي على التزام المنازل واحتجاز من يخالف تعليمات الأمن.

وكانت ميليشيات الداخلية، قد اقتحمت منزل الرئيس محمد مرسي بقريته العدوة”، عقب صلاة الفجر أمس الجمعة، واعتقلت شقيقه وآخرين، فيما أفاد شهود العيان من الأهالي أن أعدادا كبيرة من قوات أمن الانقلاب داهمت بيوت الأهالي وحطمت أثاثها في مشهد بربري.

وأسفرت الحملة عن اعتقال، سعيد مرسي شقيق الدكتور محمد مرسي، وصبري إبراهيم زكي، وعمر إبراهيم طنطاوي، وأسامة أسعد الجزار، وسعيد الحسيني ونجله الطالب محمد سعيد الحسيني، وآخرين.
ولا تزال قوات أمن الانقلاب بالتشكيلات الخاصة وأكثر من 200 سيارة ومدرعة من قوات الجيش والداخلية -حتى كتابة هذا الخبر- تحاصر القرية من جميع مداخلها، فضلا عن انتشار أعداد كبيرة من القوات داخل القرية بما حولها لثكنة عسكرية.

وفى إطار متصل، قامت قوات أمن الانقلاب، فجر اليوم، باعتقال النائب يسري تعيلب -عضو مجلس الشعب الشرعي- من قرية نادر مركز الشهداء المنوفية من منزله، وقامت بتكسير محتوياته واقتيادة لمكان غير معلوم

 

 

* الأقصر.. إخفاء مواطن قسريا وعائلته تحمّل “داخلية الانقلاب” المسؤولية

هددت أسرة المواطن المختفي قسريا منذ ثلاثة أيام عبده الجعفري من تكرار سيناريو العوامية، والذي قتل فيه “طلعت شبيب” وتسيير مظاهرات حاشدة حال المساس بابنهم عبده، والذى اختطفته قوات أمن الانقلاب من سيارته من كمين الهنادي جنوب الأقصر من 3 أيام.

حيث استوقفت قوات من مدينة إسنا جنوب الأقصر الجعفري في كمين أمني وقامت باقتياده إلى جهة غير معلومة منذ ثلاثة أيام، ولم يعرض على النيابة حتى الآن ما يهدد حياته بالخطر.

ويخشى ذووه من تكرار سيناريو مقتل طلعت شبيب داخل مركز شرطة بندر الأقصر على أيدي ضباط وأمناء الشرطة هناك، مؤكدين أنهم عائلة عريقة ولها امتداد في ثلاث محافظات، وأنهم سينتفضون إذا استمر الوضع بإخفاء الجعفري وعدم تقديمه لمحاكمة عادلة أمام النيابة العام لمعرفة السبب وراء اختطافه واخفائه حتى الآن.
ولا تعد حادثة اختفاء الجعفري الأولى من نوعها؛ حيث دأب الأمن الوطني على اختطاف المواطنين من الشوارع وجهات عملهم وإخفائهم قسريا

 

 

* حكومة الانقلاب تحظر استخدام شعارات”‏رابعة و‏الإخوان”وتعاقب المخالفين بالسجن 5 سنوات

قال مصدر في وزارة العدل بحكومة الانقلاب العسكري: إن رئيس وزراء الانقلاب شريف إسماعيل سيصدر قرارا بحظر رفع وطبع ونشر واستخدام شارات وعلامات ورموز “رابعة”، وجماعة الإخوان المسلمين، والجماعة الإسلامية، وتحالف دعم الشرعية، وأنصار بيت المقدس، وتنظيم داعش.

وأضاف المصدر -في تصريحات صحفية- أن هذا القرار تم إعداده بالفعل في إدارة التشريع في وزارة عدل الانقلاب، وسيصدر رسميا فور تمرير القانون الجديد الذي وافق عليه مجلس وزراء الانقلاب ومجلس الدولة بتوقيع عقوبة الحبس حتى 5 سنوات والغرامة بين 10 آلاف و30 ألف جنيه لكل من “نشر أو صنع أو روّج أو صدر أو استورد أو نقل داخل البلاد أو خارجها أو حاز بقصد الاتجار أو التوزيع أو الإيجار أو اللصق أو العرض، مطبوعات أو شارات أو رسومات أو ملصقات أو علامات أو رسومًا يدوية أو فوتوغرافية أو شارات رمزية، أو غير ذلك من الأشياء التي ترمز إلى كيانات أو جماعات إرهابية تعمل داخل البلاد، أو خارجها“.

 

 

* للمرة الثانية.. نفوق أطنان الأسماك بكفر الشيخ والبحيرة وسط رعب الأهالي
حالة من الرعب انتابت أهالي مدينة فوة بكفر الشيخ؛ بسبب نفوق أطنان من الأسماك مياه النيل، وذلك للمرة الثانية خلال أشهر.

وكان الأهالي وصيادو فوة بمحافظة كفر الشيخ قد فوجئوا اليوم السبت، بظهور أطنان من الأسماك النافقة ما يؤكد أن كل الادعاءات التى أعلنها المسئولون بمحافظة كفر الشيخ بانتهاء الكارثة لم تحدث.

وكشفت مصادر مطلعة بمديرية شئون البيئة أن الأسماك النافقة بنهر النيل منذ أكثر من شهر والأهالي في فوة يعيشون حالة من القلق، في ظل كارثة لا تجد حلاًّ، وبالرغم من علم المسئولين فإن حياة المواطن هينة عندهم، حيث تحول النيل إلى كارثة تهدد حياة المواطنين، خصوصا مع الارتفاع غير المسبوق بنسبة الأمونيا بالمياه بطريقة تهدد حياة المواطنين.

فى سياق متصل، واستمرارًا لحالة الإهمال والفساد بحكومة الانقلاب، نفقت أطنان من الأسماك اليوم السبت، بمحافظة البحيرة وذلك بنطاق مياه النيل في كامل المجرى بمراكز المحمودية والرحمانية ورشيد وشبراخيت وإيتاي البارود.

وكان أهالي المحافظة قد شاهدوا عشرات الأطنان من الأسماتك تطفو على سطح المياه، وسط حالة من الرعب، دون معرفة الأسباب الحقيقية. 

وكشف الأهالي من تخوفهم من تسرب الأسماك النافقة لبيعها بالأسواق للمواطنين، في ظل عدم مراقبة الأسواق وتجاهل مسئولي المحافظة بتفسير تلك الواقعة.

 

 

*ميدل ايست مونيتور”: السيسي يهمل الاقتصاد ويبني مزيداً من السجون

بدلا من الوفاء بوعوده لتحسين الاقتصاد المتدهور في البلاد، وتوفير فرص عمل جديدة للآلاف من الشباب العاطلين عن العمل وبناء مليون وحدة سكنية على الأقل لاستيعاب الأزواج الشباب، استطاع عبد الفتاح السيسي فقط بناء المزيد من السجون ومراكز الاعتقال لاستيعاب العدد المتزايد من نشطاء المعارضة“.

هكذا بدأ موقع “ميدل إيست مونيتور” البريطاني تقريرا تحت عنوان “مصر تبني مزيدا من السجون”، مشيرا إلى أنه بعد مرور أقل من شهرين على انتخابه في يونيو 2013، وافتتح السيسي أول سجن مشدد الحراسة في محافظة الدقهلية، وقد تم بناء نحو خمسة سجون جديدة منذ عام 2013.

وأشار إلى أن السيسي أصدر مؤخرا مرسوما بتخصيص قطعة أرض مملوكة للدولة مساحتها أكثر من 103 فدان لبناء سجن مركزي جديد في الجيزة، ليصبح لدى مصر 42 سجنا، فضلا عن 382 مركز احتجاز في مراكز الشرطة.

 

 

* وزير الري يعترف: مصر لم تعط أزمة سد النهضة الاهتمام الكافي قبل يونيو 2014

قال وزير الري والموارد المائية حسام مغازي أمس الجمعة إن مصر لم تعط أزمة سد النهضة الاهتمام الكافي قبل يونيو 2014 بسبب عدم الاستقرار، ما دفع إثيوبيا إلى زيادة سعة تخزين السد.

وأضاف مغازي، في تصرحات أوردتها وكالة أنباء الشرق الأوسط، أن “إثيوبيا ترفض الاعتراف بالحصص المائية لمصر والسودان في مياه النيل، لأن هضبة الحبشة التي ينبع منها النيل تشكل أحد مصادر مياه النيل لمصر والسودان وليست المصدر الوحيد“.

وتبلغ الحصة المائية لمصر من مياه النيل 55.5 مليار متر مكعب سنويا، بينما تبلغ حصة السودان 30 مليار متر مكعب سنويا.

وقال مغازي إن “مصر لم تعط أزمة سد النهضة الاهتمام الكافي قبل يونيو 2014 بسبب عدم الاستقرار الذي شهدته البلاد وكانت النتيجة أن إثيوبيا غيرت سعة تخزين سد النهضة من 14 مليار متر مكعب إلى 74 مليار عقب ثورة 25 يناير“.

وأشار إلى أن الدراسات الفنية بشأن مخاطر سد النهضة ستنتهي أواخر 2016، مضيفا أن مصر والسودان وإثيوبيا اتفقت على الالتزام بنتائج هذه الدراسات العلمية المحايدة.

وتابع أن “وثيقة إعلان المبادئ تقضي بعدم البدء في التخزين أو توليد الكهرباء إلا على ضوء ما تنتهى إليه الدراسات”، لافتا إلى أن مصر تشعر بالقلق بالفعل تجاه السد ولكن ليس بالخطر.

ويثير إنشاء سد النهضة مخاوف شديدة في مصر من حدوث جفاف مائي محتمل بسببه. وتعتمد مصر -التي تجاوز عدد سكانها 90 مليون نسمة- بشكل شبه أساسي على نهر النيل في الزراعة والصناعة ومياه الشرب.

ووقعت مصر والسودان وإثيوبيا على “وثيقة الخرطوم” في أواخر ديسمبر الماضي، من أجل آليات العمل خلال المرحلة القبلة بشأن حل الخلافات حول السد، تتضمن الإلتزام الكامل بوثيقة “إعلان المبادئ” التي وقع عليها رؤساء الدول الثلاث في مارس الماضي، وتحديد مدة زمنية لتنفيذ دراسات سد النهضة تتراوح ما بين 8 أشهر وعام.

وانتهت أمس المهلة التي منحتها مصر والسودان وإثيوبيا، للمكتبين الاستشاريين لتسليم العرض المشترك لإعداد الدراسات الفنية المطلوبة لسد النهضة الإثيوبي، تمهيدا لتوقيع العقود مطلع شهر فبراير المقبل.

 

* “المونيتور” الأمريكي: برلمان مصر يشبه السيرك

قال موقع «المونيتور» الأميركي: إنه بعد جلستين فقط من بداية الفصل التشريعيّ الجديد وانعقاد مجلس النواب المصري القرار الأوّل الّذي أعلنه رئيس مجلس النوّاب علي عبد العال وقف البثّ المباشر للجلسات، بعد موافقة أغلبيّة الأعضاء، رغم مبدأ علنيّة الجلسات الّذي ينصّ عليه الدستور.

وأشار الموقع، في تقرير له، إلى أنه منذ الجلسة الأولى للبرلمان، نقلت شاشات التلفزيون تجاوزات بعض من النوّاب، أبرزها انتقاد أحد النوّاب للاّئحة المنظّمة لعمل المجلس بالسباب والألفاظ الخارجة، وتجاوز النائب مرتضى منصور بتحريف نصّ اليمين الدستوريّة لاعتراضه على ثورة 25 يناير، ووصفه النوّاب بالمخبرين للأمن.

واعتراضاً على إدارة الجلسات في البرلمان، قدّم النائب كمال أحمد استقالته من المجلس، قائلاً في تصريحات صحافيّة: قلت في أسباب الاستقالة: إنّ تصرّفات بعض الأعضاء حوّلت البرلمان لما يشبه السيرك“.

وأكّد خبير القانون الدستوريّ وعضو مجلس الشورى السابق شوقي السيّد في حديث مع “المونيتور” أنّ ” قرار عدم إذاعة جلسات المجلس على الهواء مباشرة باطل ومخالف للدستور”، وقال: “الدستور ينصّ صراحة على علنيّة الجلسات للرأي العام من دون حذف أو مونتاج، ومن حقّ أيّ مواطن أن يشاهد ما يحدث تحت قبّة البرلمان كأنّه ذهب وشاهد الجلسة بنفسه“.

أضاف: “التّغطيات الصحافيّة لا تكفي للنقل بحياديّة وموضوعيّة ما يحدث في البرلمان، والأصل في العلنيّة الّتي نصّ عليها الدستور إذاعة الجلسات في موعد انعقادها”.وأكّد أنّ “أيّ قرار سيصوّت عليه البرلمان في جلسات سريّة سيكون باطلاً“.

ورغم إعلان قرار وقف البثّ بموافقة أغلبيّة الأعضاء، إلاّ أنّ النائب سمير غطّاس قال في تصريح لـ”المونيتور”: “وقف إذاعة الجلسات يسيء إلى التّجربة الديموقراطيّة في مصر، فهذا القرار سيزيد الأمور تعقيداً، وليس وسيلة لحلّ المشاكل الّتي تثار في الجلسات“.

أضاف: “تقدّمت بمذكّرة رسميّة إلى المجلس تفيد بأنّ الرأي العام يريد علنيّة الجلسات، وحذّرت من أنّ هذه الممارسات تحيلنا على المجالس غير الديموقراطيّة البائدة“.

ومن جهته، رأى الباحث في الشأن البرلمانيّ يسري العزباوي في تصريح لـ”المونيتور” أنّ “حال التخبّط والممارسات غير المتّفقة مع الأعراف البرلمانيّة الّتي شابت الجلسات الأولى للبرلمان تعكس حال الإنقسام وضعف الأحزاب السياسيّة والنّظام الانتخابيّ الّذي جاء خلاله البرلمان في شكل عام”، وقال: “ما نشاهده في مجلس الشعب يؤكّد ضعف ائتلاف دعم مصر وعدم السيطرة على المشهد البرلمانيّ“.

وأكّد أنّ “سريّة الجلسات لا يمكن أن تدوم طويلاً، والأصل في انعقاد المجلس هو العلنيّة“.

 

 

* لماذا تثور؟.. القمع في مصر من “مبارك” إلى “السيسي

“بسم الله الرحمن الرحيم.. أيها المواطنون في ظل هذه الظروف العصيبة التي تمر بها البلاد.. قرر الرئيس محمد حسني مبارك.. تخليه عن منصب رئيس الجمهورية.. وكلف المجلس الأعلى للقوات المسلحة بإدارة شؤون البلاد.. والله الموفق والمستعان”، كانت هذه شرارة الفرحة التي عمت مصر بعد 18 يومًا من المواجهات بين الشعب والشرطة ذراع العسكر.

وقد بدأت قبل ذلك انتفاضة شعبية غير مسبوقة يوم الثلاثاء الخامس والعشرين من يناير 2011، احتجاجا على الأوضاع المعيشية والسياسية والاقتصادية السيئة، والفساد في ظل قمع نظام العسكر بقيادة المخلوع مبارك.

توالت الأحداث سريعاً، حتى تم انتخاب الرئيس محمد مرسي، بعدها وبفعل تخطيط ومؤامرات عسكرية وخارجية وتغليب بعض قطاعات الثورة للمصالح الشخصية، استطاع العسكر العودة مرة في ثورة مضادة على أكتاف بعض رموز ثورة 25 يناير، وعاد الفساد العالق في بيادة العسكر يفترش الفضاء الذي انسحبت منه “مؤقتاً” ثورة 25 يناير.

وتركزت الشرارة التي اندلعت بسببها ثورة “25 يناير”، في عدة نقاط أهمها:

 

قانون الطوارئ

وهو القانون المعمول به منذ عام 1967، باستثناء فترة انقطاع لمدة 18 شهرا في أوائل الثمانينات، وبموجب هذا القانون توسعت سلطة الشرطة وعلقت الحقوق الدستورية وفرضت الرقابة، وقيد القانون بشدة اي نشاط سياسي غير حكومي مثل “تنظيم المظاهرات، والتنظيمات السياسية غير المرخص بها، وحظر رسميا أي تبرعات مالية غير مسجلة”.

وبموجب هذا القانون احتجز ما يزيد عن 17,000 شخص، ووصل عدد السجناء السياسيين كأعلى تقدير إلى 30,000 سجين. 

ويمنح قانون الطوارئ “العسكر” الحق في احتجاز أي شخص، لفترة غير محددة لسبب أو بدون، ولا يمكن للشخص الدفاع عن نفسه ويستطيع العسكر أن يبقوه في السجن دون محاكمة. 

 

وقد عملت حكومات الانقلاب المتوالية، على إبقاء العمل بهذا القانون ولكن تحت ستار القضاء الشامخ، والاختفاء القسري، بحجة الحفاظ على الأمن القومي.

 

سطوة ميلشيات الشرطة

في ظل العمل بقانون الطوارئ عانى المواطن المصري من الظلم وانتهاك حقوقه، التي تتمثل في طريقة القبض والحبس والقتل، ومن أشهر هذه الأحداث مقتل الشاب السكندري خالد محمد سعيد، الذي توفي على يد عصابات الشرطة في منطقة سيدي جابر، في السادس من يونيو 2010، بعد أن تم ضربه وسحله حتى الموت أمام عدد من شهود العيان.

ووفاة شاب آخر هو “السيد بلال” أثناء احتجازه في مباحث أمن الدولة بالإسكندرية، بعد تعذيبه في إعقاب حادثة تفجير “كنيسة القديسين” بالإسكندرية، والتي ثيت تورط وزير الداخلية “حبيب العادلي” في تفجيرها.

ويصل إجمالي ضحايا عنف وزارة الداخلية المصرية لنحو 350 (شهيد) قبل آخر ثلاث سنوات من ثورة 25 يناير 2011، حسب تقديرات المنظمات المعنية بحقوق الإنسان.

وبمقارنة ذلك السبب مع ما قامت به عصابات الشرطة الأسبوع الماضي وحده، نجد نتيجة مشابهة، فقد اعتقل هذا الأسبوع مشرفي أكثر من 13 صفحة على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، بتهمة التحريض ضد الانقلاب ونشر أفكار جماعة الإخوان، فضلاً عن الدعوة إلى تظاهرات في 25 يناير، بحسب ما قاله المتحدث باسم وزارة الداخلية اللواء أبو بكر عبد الكريم في تصريحات للتليفزيون المصري الأربعاء الماضي.

كما أوقفت سلطات الانقلاب كذلك أول من أمس الخميس، الشاعر عمر حاذق ومنعته من السفر، بينما كان يحاول ركوب طائرة متجهة إلى لاهاي لقبول جائزة أوكسفام نوفيب وبن لحرية التعبير، وفي اليوم نفسه، داهمت الشرطة مكتب الموقع الإخباري الخاص “مصر العربية”، حيث احتجزت مدير تحريره قبل أن تطلق سراحه في وقت لاحق.

وتأتي هذه الاعتقالات في الوقت الذي أصدرت فيه محكمة القاهرة، حكمًا بالحبس ثلاث سنوات لأربعة صحفيين ونشطاء حقوق، بتهمة نشر أخبار كاذبة والانتماء إلى جماعة الإخوان المسلمين.

وقال شريف منصور منسِّق برنامج الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، في لجنة حماية الصحفيين: “في ديسمبر الماضي، عندما أجرينا إحصاءنا السنوي لأعداد الصحفيين المحبوسين لعام 2015، حصلت مصر على المركز الثاني بعد الصين كأكثر دولة اعتقالاً للصحفيين،

ووجدنا أنَّ مصر تحتجز 23 صحفيًّا مقارنة بـ12 صحفيًّا في 2014، ومنذ ذلك الحين شهدنا العديد من حالات اعتقال للصحفيين وإصدار أحكام جنائية ضدهم”.

ومن بين هؤلاء المعتقلين، والكلام للتقرير، محمود أبو زيد المعروف باسم “شوكان”، البالغ من العمر 28 عامًا، وهو مصور صحفي في مجلة “التايم” الأمريكية والـ”BBC” وشبكات إعلامية دولية أخرى، واعتقل في أغسطس 2013″ أثناء تغطيته الاشتباكات بين الأمن وأنصار الرئيس محمد مرسي في رابعة العدوية، ثمَّ احتجز دون محاكمة منذ ذلك الحين.

من جانب آخر، وافق مجلس وزراء الانقلاب على قانون يجرم حيازة وتوزيع شعار رابعة، فضلاً عن رمز القبضة المستخدمة من قبل حركة شباب 6 أبريل، حيث تشمل العقوبات الحبس وغرامات تصل إلى 30 ألف جنيه.

 

“السيسي مبارك”

كما هو الحال مع “السيسي” الذي يريد برلمان “الدم” منحه تفويضا بالحكم إلى الأبد، استمر المخلوع مبارك منذ عام 1981، وطوال ثلاثين عاما جثم فيها على صدور المصريين، في السرقة والنهب من حاشيته ووزراء حكوماته المتعاقبة، ما كان له الأثر الكبير علي التدهور الاقتصادي والاجتماعي بالإضافة إلي التراجع الملحوظ في مستوي التعليم وارتفاع معدلات البطالة وانتشار الجرائم.

 

سوء الأوضاع 

في تقرير لمنظمة “الشفافية الدولية”، قيّمت مصر قبل ثورة 25 يناير 2011، بـ 3,1 عام 2010 استنادا إلى تصورات درجة الفساد من رجال أعمال ومحللي الدولة، حيث أن 10 تعني نظيفة جدا و 0 تعني شديدة الفساد، واحتلت مصر المرتبة 98 من أصل 178 بلد مدرج في التقرير.

ومع انتهاء عام 2010 وصل إجمالي سكان مصر الذين يعيشون تحت خط الفقر لنحو 40 ٪، ووصل إجمالي دخل الفرد منهم لنحو دولارين في اليوم.

وهو ما لخصه الانقلاب في 3 سنوات عقب 3 يوليو 2013، حيث تصدرت مصر قوائم الفساد عالمياً، وتراجعت في قوائم جودة التعليم، والأمان الاقتصادي، واحتلت مركزا مرموقاً على قوائم الفساد السياسي والقمع الحقوقي. 

 

زيادة معدلات الفقر

في عام 2004 أبرمت أربعة عقود تقوم بموجبها مصر بتصدير الغاز الطبيعي لإسرائيل، يمتد العمل بها حتى عام 2030، وتسببت هذه العقود في أزمات عدة بسبب معارضة خبراء بترول وسفراء سابقين، خاصة أن التصدير لابد أن يبدأ إلا في حالة وجود فائض وهو مالا يتوفر في مصر.

واعتبرت تلك العقود إهداراً للمال العام ومجاملة لإسرائيل فضلا عما يشوبها من فساد وعدم شفافية، ما دعا المحكمة الإدارية العليا لإصدار أحكام ببطلان قرار وزير البترول سامح فهمي لتكليفه مديري شركات عامة ببيع الغاز لشركة حسين سالم، التي تقوم بدورها بتصديره إلى شركة الكهرباء الإسرائيلية.

ومع زيادة معدلات الفقر بعد الانقلاب، استطاعت إسرائيل بمساعدة رئيس وزراء الانقلاب أن الحصول على تعويضات مالية ضخمة، جراء وقف التصدير للغاز، وتم وقف العمل بمصانع عديدة كانت تعتمد على الغاز، وهبط سعر الجنيه المصري حتى وصل سعر الدولار في السوق إلى ما يقارب عشرة جنيهات.

 

كوسة البرلمان

قبل نحو شهرين من اندلاع ثورة 25 يناير 2011، أجريت الانتخابات البرلمانية في مصر لمجلسي الشعب والشورى، والتي حصد فيها الحزب “الوطني” المنحل واجهة الحكم العسكري على ما يزيد عن 95% من مقاعد المجلسين، ماحيا بشكل كامل أي تمثيل للمعارضة؛ الأمر الذي أصاب المواطنين بالإحباط، ودفع قوى سياسية عدة لوصفها بأسوأ انتخابات برلمانية في التاريخ المصري لأنها تناقض الواقع في الشارع المصري. 

بالإضافة إلى انتهاك حقوق القضاء المصري في الإشراف عليها بعد أن أطاح النظام بأحكام القضاء في عدم شرعية بعض الدوائر الانتخابية، ومُنع الإخوان المسلمون من المشاركة فيها بشكل قانوني.

وهو ما عاد بشكل أسوأ في انتخابات برلمان “الدم” 2015، حيث تولت لجنة رباعية ترأسها الجنرال سامح سيف اليزل، التخطيط وإدارة العملية الانتخابية التي أفرزت برلمان بيادة بامتياز، يراعي مصالح قائد الانقلاب وحاشيته العسكرية ومافيا الفساد. 

 

تفجير كنيسة القديسين 

عملية إرهابية حدثت في الإسكندرية في أول أيام العام الجديد 2011، وسط الاحتفالات بعيد الميلاد للكنائس الشرقية، وأسفرت هذه العملية عن وقوع 25 قتيلًا (بينهم مسلمين) كما أصيب نحو 97 شخصًا آخرين. 

المثير في الأمر أن بعض الأوراق التي تم العثور عليها في الأيام القليلة الماضية تصف تورط وزارة الداخلية المصرية وأنها وراء التفجير، وان هناك سلاح سري تم تأسيسه من اثنين وعشرين ضابطا وتحت إشراف وزير الداخلية “حبيب العادلي” لترهيب المواطنين وزعزعة إحساسهم بالأمن، والترويج لأفكار الفتنة الطائفية.

الأمر نفسه عاد بعد الانقلاب، في صورة تفجيرات متعددة أمام مديريات الأمن، وكمائن للشرطة، وواجهات فنادق، وأتوبيسات سياحية، و”خمارات” في شوارع شهيرة يديرها رجال أعمال وأعضاء في حكومة الانقلاب.

 

الانتحار

قبل أسبوع من بداية اندلاع الثورة المصري في 25 يناير 2011، قام أربعة مواطنين مصريين في الثلاثاء 18 يناير 2011 بإشعال النار في أنفسهم، بشكل منفصل احتجاجاً على الأوضاع المعيشية والاقتصادية والسياسية السيئة هم:

 

محمد فاروق حسن (القاهرة)

سيد علي (القاهرة)

أحمد هاشم السيد (الإسكندرية)

محمد عاشور سرور (القاهرة)

الأمر نفسه تكرر بعد الانقلاب، وتكررت بشكل واضح حالات الانتحار سواء جماعياً في نهر النيل، أو بشكل فردي من على إعلانات الطرق الرئيسية، أو الشنق جراء التدهور الاقتصادي، والضائقة المالية، وتدهور حالات المواطنين النفسية جراء تفشي القمع والفساد.

شبكة الإنترنت

ربما لا يمكن تصنيف مواقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك وتويتر) كسبب رئيسي لقيام ثورة “25 يناير”، لكنها تبقى حلقة وصل ومحرك مهم للأحداث.

فمن خلال صفحة أو مجموعة “كلنا خالد سعيد” على فيسبوك، تمت الدعوة لمظاهرات يوم الغضب في الخامس والعشرين من يناير 2011، كما كان للصفحة أو المجموعة دور كبير في التنسيق بين الشبان ونقل صدى المواجهات مع رجال الأمن.

فالثورة عندما بدأت يوم 25 يناير كانت مكونة من الشباب الذين شاهدوا أو انضموا لصفحة (كلنا خالد سعيد) ثم تحولت إلى ثورة شاركت فيها جميع طوائف الشعب المصري. 

أما بعد ثلاث سنوات من الانقلاب العسكري على أول رئيس مدني منتخب، الرئيس محمد مرسي، فقد انتشرت بشكل كبير صفحات تدعم الموجة القادمة من الثورة، بالإضافة إلى قنوات فضائية تبث من تركيا وقطر، بعد مطاردة وإغلاق منافذ الإعلام الثوري، عقب انقلاب 30 يونيو 2013.  

 

 

السيسي الفنكوش وعام من الخراب. . الأربعاء 10 يونيه. . سنتك سودة

سنتك سودةالسيسي الفنكوش وعام من الخراب. . الأربعاء 10 يونيه. . سنتك سودة

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*السيسى … وعام من الخراب

عام مضى على تنصيب قائد الانقلاب رئيسا لمصر، سبقه عام آخر من انفراده بتصدر جميع المشاهد، على الرغم من وجود من قدمه بنفسه،  في إعلان بيان الانقلاب، باسم الرئيس المؤقت، عام سبقته وعود وأماني ساقها للشعب بثقة مصطنعة،  أثبتت فيها الأيام فشله وعجزه عن تحقيق أيا منها.

 

*تأجيل محاكمة مرسي في قضية ”التخابر مع قطر” إلى غد الخميس

أفاد مصدر قضائي، أن محكمة مصرية أجّلت اليوم الأربعاء، محاكمة محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب بمصر، في قضية “التخابرمع دولة قطر إلى غد الخميس، بحسب مصدر قضائي.

وبحسب المصدر، قررت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، شرقي القاهرة، تأجيل محاكمة ‏مرسي، و10 آخرين، على خلفية اتهامهم بـ”التخابر وتسريب وثائق ومستندات ‏صادرة عن أجهزة الدولة السيادية إلى مؤسسة الرئاسة، وإفشائها إلى دولة قطر”، إلى جلسة 11 يونيو/حزيران، لاستكمال فض الأحراز مع استمرار حبس المتهمين.
ويحاكم في قضية التخابر مع قطر بجانب مرسي، 10 متهمين (بينهم 4 هاربين)، على رأسهم أحمد عبد العاطي مدير مكتب مرسي، وأمين الصيرفي سكرتير سابق برئاسة الجمهورية، وأحمد عفيفي منتج أفلام وثائقية، وخالد رضوان مدير إنتاج بقناة “مصر 25” (تم إغلاقها) التابعة لجماعة الإخوان وآخرين.
وفي قضية التخابر مع قطر، يواجه مرسي اتهامات بـ”استغلال منصبه واختلاس أسرار الأمن القومي المصري”، وهي الاتهامات التي نفاها المتهمون وهيئة الدفاع أمام هيئة المحكمة.
ويمثل مرسي أمام المحاكم المصرية في خمس قضايا، حكم عليه بالسجن 20 عاماً في إحداها، وأحيلت أوراقه إلى المفتي، في قضية “اقتحام السجون”، كما ينتظر الحكم في قضية “التخابر الكبرى”، بينما تنظر المحكمة في قضيتي إهانة القضاء، والتخابر مع قطر.

 

*المؤبد لـ7 من ”ألتراس أهلاوي” والسجن 10 سنوات لـ3 ”أحداث

قضت محكمة مصرية، اليوم الأربعاء، في حكم أولي قابل للطعن، بمعاقبة 7 من أعضاء رابطة مشجعي النادي الأهلي المصري(ألتراس) بالسجن المؤبد (25 عامًا)، على خلفية اتهامهم بأحداث عنف وقعت أمام مقر النادى الأهلي في القاهرة أواخر العام الماضي، بحسب مصدر قضائي.

وأوضح المصدر القضائي في تصريحه لمراسل “الأناضول”، أن محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة(شرقي القاهرة)، اليوم الاربعاء، قضت بحبس 7 متهمين (غيابيًا) بالسجن المؤبد، كما قضت بمعاقبة 3 متهمين آخرين بسن “الأحداث” (غيابيًا أيضاً) بالسجن عشر سنوات.

وأسندت النيابة العامة للمتهمين تهماً تتعلق بـ”استعراض القوة والتلويح بالعنف ضد قوات شرطة ومواطنيين من رواد النادى الأهلي، بقصد ترويعهم وتخويفهم وإلحاق الأذى المادي والمعنوي بهم لحملهم عن الامتناع عن أداء عملهم”، كما أسندت لهم تهمة “مقاومة السلطات وتكدير السلم العام”، بحسب المصدر نفسه.

وتعود وقائع القضية إلى مبارة كرة سلة جرت أواخر العام الماضي، بين فريقي الأهلي والزمالك، وشهدت اقتحام عدد من “ألتراس أهلاوي”، مقر ناديهم بمنطقة الجزيرة(وسط القاهرة قرب ميدان التحرير)، لفترة وجيزة لحضور المباراة قبل أن تتدخل قوات الأمن لإنهاء الاقتحام.

وتمكن الأمن حينها من إلقاء القبض على بعض أفراد (الألتراس) أثناء دخولهم مقر النادي، وأفرجت عنهم النيابة في وقت لاحق، على ذمة القضية.

 

 

*استنفار أمني بالعريش بعد مقتل جندي

تشهد منطقة العريش استنفارًا أمنيًا بعد مقتل جندي برصاص عناصر مسلحة.

وانطلقت اليوم الاربعاء حملات أمنية موسعة بمناطق الشيخ زويد ورفح ومنطقة محيط مطار الجورة والعريش وشرق العريش .
كما اغلق طريق العريش رفح وطريق الشيخ زويد الجورة بشمال سيناء بشكل جزئي .
وكان مسلحون قد فشلوا في استهداف قوة أمنية بمنطقة غرب العريش.
وقال شهود عيان أن عبوة ناسفة انفجرت بمنطقة المساعيد أثناء مرور قوة أمنية دون أن تصيبها .

 

*تفجير “انتحاري” بسيارة مفخخة في مدينة الأقصر

نفجرت سيارة مفخخة في مدينة الأقصر، جنوب مصر، حسبما قالت تقارير ومصادر أمنية.

ونُقل عن شهود عيان قولهم إن الانفجار وقع قرب معبد الأقصر، أحد المزارات السياحية المعروفة في المدينة الأثرية.
وقالت مصادر أمنية إن الهجوم كان انتحاريا.

 

*هجوم صاروخي على مطار لقوات الأمم المتحدة في سيناء

قال مصدر عسكري مصري إن مسلحين “إرهابيينأطلقوا قذائف هاون، في وقت متأخر من يوم أمس الثلاثاء، باتجاه مطار في شبه جزيرة سيناء (شمال شرقي البلاد) تستخدمه قوات الأمم المتحدة لحفظ السلام، دون وقوع خسائر بشرية أو مادية.


وفي تصريح هاتفي لوكالة الأناضول، ذكر المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته أن “عناصر إرهابية مسلحة استهدفت مطار الجورة، شمالي سيناء، في تمام الساعة 1:30 بتوقيت القاهرة (23:30 ت.غ) من يوم أمس، بواسطة قذائف هاون (لم يحدد عددها)، لكنها لم تتمكن من إصابة أفراد أو منشآت“.

غير أنه لفت إلى أن هذه القذائف “أحدثت بقع نيران على مسافة بعيدة من منشآت المطار“.

في هذه الأثناء، قال أنصار لجماعة جهادية تسمي نفسها “ولاية سيناء” (بيت المقدس سابقاً، والتي أعلنت في نوفمبر/ تشرين ثان الماضي مبايعتها لتنظيم داعش)، على حساباتهم الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” إن مقاتلي الجماعة “استهدفوا مطار الجورة بـ6 قذائف هاون وصاروخين، رداً على اعتقال الشرطة لإحدى النساء من الشيخ زويد، في سيناء“.

وبدأت قوات حفظ السلام الدولية عملها في سيناء عام 1982 وتعمل على حفظ السلام بين مصر وإسرائيل، وتضم عدداً من الجنود من جنسيات دولية مختلفة.

 

*شفيق” يهدد ” السيسي ” : خلوني ساكت و”ملموم

 قال “أحمد شفيق” المرشح الرئاسي السابق، و أحد داعمي انقلاب 3 يوليو ، إنه يمتلك العديد من المعلومات الهامة والكثيرة عن العديد من الشخصيات، مضيفا: “معلوماتي كثيرة جدًا، وخليني ساكت وملموم“.

وأضاف شفيق” في لقاء له مع الانقلابي عبدالرحيم علي، -لم يتحدد موعد إذاعتهعلى شاشة قناة “العاصمة”، أن لا أحد يستطيع منعه من العمل السياسي أو الترشح لمجلس الشعب.

وحول أسباب عدم عودته لمصر، قال المرشح الرئاسي السابق: “المقاتل لا يترك رقبته للأعداء”، حسبما ظهر بالإعلان الترويجي للبرنامج.

وكشفت صحيفة “الشروق” مسبقًا أن رئيس أحد الأجهزة السيادية زار أبوظبى قبل أيام للبحث والتنسيق فى ملفات عديدة، منها اقناع مسئولى الإمارات بالحد مما تعتبره القاهرة تحركات غير مقبولة من جانب المرشح الرئاسى الخاسر

وأوضح المصدر، أن مبعوث الانقلاب ليس الأول الذى يذهب إلى الإمارات لبحث هذا الملف كما أنها ليست المرة الأولى التى يثار فيها هذا الأمر، ولكن الأمور باتت تأخذ منحنى غير مقبول لدى العسكر، بعدما بدا أن شفيق يتحرك الآن كما لو كان سياسيا فى المنفى وهذا غير حقيقى وغير مقبول.

 

*بالأرقام.. «مقاول العسكر» يحتكر مشروعات “الفنكوش

القوات المسلحة الشريك الأول في مشروعات السيسي التنموية” هذا هو العنوان الذى روجت له «بوابة عبد الرحيم علي الأمنية» من خلاله سيطرة الهيئة الهندسية “مقاولات العسكر” على كافة المشروعات التي كلفت ميزانية الدولة المنهكة مليارات الجنيهات في احتكار فج لـ”بيزنس الجنرالات، باعتباره أحد الانجازات “الوهمية” وشراكة “المصالح” رغم أنها تصب بالكامل في صالح استثمارات العسكر.

الشراكة التي اعتبرتها الأذرع الإعلامية ثقة من قائد الانقلاب في “مقاولات العسكر”، أسفرت عن احتكار الهيئة الهندسية لـ 1406 مشروعات، على رأسها فنكوش “قناة السويس الجديدة”، والمشروع القومي للطرق، واستصلاح وزراعة مليون فدان، فضلا عن تطوير ثلاثة مطارات؛ “المليز” بـ سيناء، و”القطامية” على طريق العين السخنة، و”غرب القاهرة“.

تلك الشراكة النفعية التي تصب في كروش العسكر وتنتفخ معها خزانة الجنرالات، وتغلق الباب أم شركات المقاولات لتقديم نفسها كمنافس للهيئة التابعة للقوات المسلحة، فضلا عن فقدان التنافس بين الطرفين المدني والعسكري في ظل الامتيازات اللانهائية التي يتمتع بها “المقاول العسكريوالتي تزيد من غلة الغنائم، فضلا عن تمرير تلك المقاولات من الباطن وجني الأرباح على الجاهز. فساد بالأمر المباشر المشروعات التي استحوذت عليها الهيئة الهندسية التابعة للعسكر بالأمر المباشر ودون محاسبة أو مناقصة أو معايير جودة، وضبط القوانين على مقاس العسكر، ودهس ببيادته كافة القوانين الحامية للمال العام من السلب والنهب ومنها قانون تنظيم المناقصات والمزايدات رقم 89 لسنة 1998 الذي يهدف إلى وضع قواعد لتنفيذ المشروعات الحكومية بحيث لا تستغل هذه المشروعات من قبل الموظفين العموميين لنهب المال العام من خلال إثبات مشتريات بأعلى من قيمتها أو تنفيذ مشروعات وإثبات قيمة التنفيذ بأعلى مما تم إنفاقه، وكذلك المواصفات والمعايير التي تم الالتزام بها في البناء.

الانقلاب قرر تجاوز ما نص عليه القانون من ضرورة إجراء مناقصات، وقرر أن يلجأ إلى الاستثناء بالإسناد المباشر رغم أن المشرع قيده بشروط، ووضع حد أقصى للتعامل، وفقًا لتلك الشروط بتكلفة لا تزيد عن 300 ألف جنيه للمشروع.

نستعرض بعض الحالات التي أسند فيها رئيس الوزراء في حكومة الانقلاب مشروعات للقوات المسلحة بالإسناد المباشر، دون توافر حالة الضرورة القصوى التي خولت لرئيس الوزراء إسناد هذه المشروعات التي تزيد قيمتها بالضرورة عن 300 ألف جنيه:

 

1- إسناد مشروع العشوائيات للقوات المسلحة بقيمة 2 مليار جنيه، وفقًا لتصريحات اللواء عادل لبيب في “بوابة الأهرام” في ديسمبر 2013.

2- إسناد تنفيذ كوبري النيل الجديد بمحافظة بني سويف للقوات المسلحة، بحسب تصريحات المستشار مجدي البتيتي محافظ بني سويف فبراير الماضي، بموافقة وزير النقل الانقلابي هاني ضاحي على إسناد تنفيذ كوبري النيل الجديد إلى إدارة المشروعات الكبرى بالهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

3-إسناد هدم مبنى الحزب الوطني الرئيسي للقوات المسلحة، وفقا لتصريح الدكتور عبد الله المغازي مساعد رئيس الوزراء بأنه قد تم إسناد عملية هدم مبنى الحزب الوطني المنحل بكورنيش النيل للهيئة الهندسية للقوات المسلحة في إبريل الماضي.

4-إسناد مشروع الرمال السوداء بمحافظة كفر الشيخ للقوات المسلحة، وفقا للمستشار محمد عزت عجوة محافظ كفر الشيخ الانقلابي في 5 فبراير المنصرم، أن مشروع الرمال السوداء ببلطيم انتهى به المطاف إلى إسناده للقوات المسلحة والمحافظة والمواد النووية وبنك الاستثمار وهيئات أخرى.

5-إسناد مشروع النادي النهري لنقابة الصيادلة للقوات المسلحة، والبالغ تكلفته 4 ملايين جنيه.

6-إسناد صيانة 27 كوبري ونفق للقوات المسلحة، بحسب الصفحة الرسمية لمجلس الوزراء بتاريخ 21/11/2013 أنه تقرر تنفيذ أعمال صناعية لعدد 27 كوبري ونفق بتكلفة إجمالية تبلغ 4.471 مليارات جنيه، وسوف تقوم القوات المسلحة المصرية بالتنفيذ.

7-تطوير 40 مستشفى على مستوى الجمهورية، حسب ما أعلن الدكتور عادل عدوي وزير الصحة والسكان الانقلابي في إبريل 2014، بأن هناك خطة لتطوير 40 مستشفى على مستوى الجمهورية ستنفذها الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

8-إسناد إنشاء منظومة متكاملة لتطوير إشارات المرور بالقاهرة للقوات المسلحة، وفقا لإعلان الدكتور جلال مصطفى سعيد محافظ القاهرة، أن المحافظة بصدد تركيب منظومة متكاملة لتطوير إشارات المرور ومراقبتها بأحدث أنظمة التحكم في الإشارات باستخدام كاميرات مراقبة لـ250 تقاطعًا في العاصمة، بتكلفة تبلغ 260 مليون جنيه، وتم ترسية المشروع على جهاز مشروعات الخدمة الوطنية بالقوات المسلحة.

9-إسناد إنشاء وتوسعة 6 مدارس بمحافظة البحر الأحمر للقوات المسلحة، وفقا لقرار هيئة الأبنية التعليمية في مارس 2014، بإسناد إنشاء 6 مدارس بمحافظة البحر الأحمر إلى الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بتكلفة تبلغ 22 مليونا و280 ألف جنيه.

10-إسناد إقامة كوبريين علويين جديدين في القليوبية للقوات المسلحة، وفقا لما أعلنه أعلن المهندس محمد عبد الظاهر محافظ القليوبية في 28 فبراير الماضي، عن البدء في تنفيذ الخطة التنفيذية الشاملة لتطوير مدينة بنها والمناطق المجاورة لها بتكلفة 80 مليون جنيه.

11-إسناد إنشاء مجمع خدمي بالغربية بتكلفة ٢٤٠ مليونًا للقوات المسلحة، حسب تصريحات اللواء محمد نعيم محافظ الغربية في 28 يناير قبل الماضي.

12-تخصيص 4 أفدنة لقوات المسلحة لبناء مجمع مخابز بالفيوم.

13-إسناد مشروع تنمية قناة السويس للقوات المسلحة، حسب بيان العميد محمد سمير المتحدث العسكري، إنه في إطار متابعة أعمال مشروع قناة السويس الجديدة، والذي يتم تنفيذه تحت إشراف القوات المسلحة.

14-إسناد أعمال تطوير مكتبة البحر الأعظم للقوات المسلحة، وفقا لتصريح محمد عبد الحافظ وكيل وزارة الثقافة بالجيزة في 29 يناير الماضي، بإسناد الأعمال للهيئة الهندسية للقوات المسلحة لسرعة التنفيذ.

15-إسناد مشروع وحدات سكنية للشباب بشبرا الخيمة إلى القوات المسلحة، وفقا لإعلان المهندس محمد عبد الظاهر محافظ القليوبية الانقلابي في 12 مارس قبل الماضي، اعتماد بناء 1000 وحدة سكنية جديدة للشباب ومحدودي الدخل بمدينة شبرا الخيمة، على قطعة أرض مساحتها 5 أفدنة تابعة لهيئة أملاك الدولة.

16-إسناد الطريق الزراعي الحر بقيمة مليار جنيه للقوات المسلحة، حسب بوابة الوفد الإلكترونية بتاريخ 1/6/2014 أنه تقرر إسناد مشروع الطريق الزراعي الحر الجديد إلى القوات المسلحة بنظام “B.O.T” لخدمة آلاف المسافرين من مختلف المحافظات يوميًّا.

17-إسناد تأهيل موقع الضبعة لبناء المحطة النووية الأولى للقوات المسلحة، بناءً على توقيع هيئة المحطات النووية توقيعها بروتوكول تعاون مع الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، للبدء في إعادة تأهيل موقع الضبعة، تمهيدًا لتنفيذ مشروع المحطة النووية الأولى.

18-إسناد مباني فرع جامعة الإسكندرية بمطروح إلى الجيش بالأمر المباشر، حيث نشر موقع الحصاد أن مجلس الوزراء وافق على طلب الموافقة على إسناد عملية تصميم وإنشاء مباني فرع جامعة الإسكندرية بمحافظة مطروح، إلى الهيئة الهندسية بالقوات المسلحة بالأمر المباشر.

19-إسناد مشــروع الحديقـــة الترفيهيــة على طريق السويس الصحراوي للقوات المسلحة، على مساحة 95 فدانًا بطريق مصر السويس الصحراوي، والتي صممت على غرار حديقة “العجائب” بباريس.

20-إسناد تنفيذ محور روض الفرج للقوات المسلحة. من واقع الحوار الذي أجرته صحيفة المال مع اللواء أركان حرب مهندس طاهر عبد الله بتاريخ 11/5/2014، لتستفسر منه عن السر وراء إسناد كم كبير من المشروعات للإدارة الهندسية للقوات المسلحة.

21-إسناد محور المشير الجمسي للقوات المسلحة.

22-إسناد مشروع كوبري المشير أبو غزالة للقوات المسلحة.

23-إسناد مشروع كلية الطب الخاصة بالقوات المسلحة للقوات المسلحة.

24-إسناد مبنى وزارة السياحة الجديد بمدينة الشيخ زايد للقوات المسلحة.

25-إسناد مبنى وزارة الداخلية الجديد بالقاهرة الجديدة للقوات المسلحة.

26-إسناد مشروع تطوير طريق القاهرة الإسماعيلية من مدينة السلام وحتى مدينة العاشر من رمضان للقوات المسلحة.

27-إسناد تطوير طريق القاهرة/الإسكندرية الصحراوي للقوات المسلحة. والمشروعات من 20 لـ 26 وفقا لتصريحات اللواء أركان حرب مهندس طاهر عبد الله -رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة-في مايو 2014، بأن حجم المشروعات التي أُسندت للقوات المسلحة أكبر بكثير مما قمنا بحصره منذ أغسطس 2012 فقط، لدرجة تؤكد لكل عاقل أن أغلب مشروعات الحكومة إن لم تكن جميعها تسند للقوات المسلحة بالأمر المباشر.

وفيما يلي بعض هذه المشروعات:

أولا: 854 مشروعًا في مختلف المجالات تم إنجاز 473 مشروعًا من المستهدف، منها 286 مشروعًا رئيسيًّا تخدم خطة التنمية الشاملة للدولة في مختلف المجالات، شملت «13» مشروعًا في مجال النقل والمواصلات بإجمالي أطوال 450 كم، و43 مشروعًا في مجال الرعاية الصحية، و29 مشروعًا منشآت تعليمية، و13 مشروعًا في المجال الثقافي الترفيهي، و20 مشروعًا في مجال الخدمات العامة، و30 مشروعاً في مجال الإمداد بالمياه، و55 مشروعاً في مجال تطهير الأرض من الألغام.

ثانيا: 48 مشروعًا في مجال تنمية شبه جزيرة سيناء.

ثالثا: 10 مشروعات في مجال الإسكان.

رابعا: 13 مشروعًا في مجال تأمين الأهداف الحيوية.

خامسا: 11 مشروعًا في مجال إنشاء وترميم المنشآت.

سادسا: المعاونة في استصلاح وزراعة (30) ألف فدان.

سابعا: ترميم مساجد وكنائس ومدارس.

ثامنا: جميع المشروعات الممولة من الإمارات.

تاسعا: 78 وحدة صحية بمختلف المحافظات.

عاشرا: شبكات صرف صحي لعدد 151 قرية.

حادي عشر: إنشاء عدد 25 صومعة غلال.

وهذه الأرقام من تصريح رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، ويكشف عن فساد بالجملة يتعلق بـ:

1-إسناد حكومة الانقلاب هذا الكم الهائل من المشروعات لـ الجيش بالأمر المباشر بما يخالف القانون.

2-تحديد العسكر قيمة المشروعات وفقا لأهواء الجنرالات دون محاسبة أو مراقبة.

3-تكليف العسكر بهذا الكم من المشروعات في ذات الوقت بما لا طاقة لمؤسسة بها، ما يكشف أسناد المشروعات لشركات أو مقاولين من الباطن مقابل عمولات.

4-المشروعات والتكاليف لا تخضع لجهات رقابية وفقا لقوانين العسكر “الملاكي“.

5-كل تلك المشروعات لا يدخل فيها حق انتفاع العسكر بطرق حيوية لمدد تصل إلى 99 عاما، وتحصل رسوم تدر الملايين يوميا.

قوانين مشبوهة:

الميزات التي يتمتع بها الاقتصاد العسكري، والتي لا تتوافر بطبيعة الحال لمن دونه من اقتصاد ينتمي إلى القطاع العام المريض، أو الخاص والذي يختبئ بدوره بشكل أو بآخر داخل الـ”عباءة الكاكي”، جعلت سوق المال المصري يدور في فلك المعسكر وأوشك ما سواه على الإفلاس أو حزم حقائبه ليرحل عن بلد الانقلاب ليحط رحاله في دولة تحترم التنافسية والاستثمار.

بداية، تتوافر للجيش المصري الأيدي العاملة الرخيصة الكلفة والتي تعمل بنظام السخرة، عبر استخدام المجندين إجباريا في مشروعات الجيش، ومن أجل الحفاظ على تلك الإمبراطورية من الدخلاء، شرعت دولة العسكر إلى سن القوانين التي تضمن تفوق وتنامي مشروعات الجيش، كان نتاجها إعفاء أرباح الجيش من الضرائب ومتطلّبات الترخيص التجاري وفقاً للمادة 47 من قانون ضريبة الدخل لعام 2005.

كما تنصّ المادة الأولى من قانون الإعفاءات الجمركية لعام 1986 على إعفاء واردات وزارة الدفاع ووزارة الدولة للإنتاج الحربي من أي ضريبة. وهو ما يعطي للجيش المصري ميزة نسبية في أنشطته التجارية لا تمتلكها باقي الشركات المملوكة للدولة أو شركات القطاع الخاص“.

ولا تمر مصادر دخل المؤسسة العسكرية عبر الخزينة العامة للدولة، حيث يوجد مكتب خاص في وزارة المالية مسئوليته التدقيق في حسابات القوات المسلحة والهيئات التابعة لها وبياناته وتقاريره لا تخضع لسيطرة أو إشراف البرلمان أو أي هيئة مدنية أخري. وعدّل المجلس الأعلى للقوات المسلحة في مايو 2011، الذي كان يتولّى حكم البلاد آنذاك، قانون القضاء العسكري، وأضاف مادّة تعطي النيابة والقضاة العسكريين وحدهم الحق في التحقيق في الكسب غير المشروع لضباط الجيش، حتى لو بدأ التحقيق بعد تقاعد الضابط، وبالتالي تجعل هذه المادة الضباط المتقاعدين بمنأى عن أي محاكمة أمام القضاء المدني.

وفي أعقاب الانقلاب، سبتمبر 2013، أصدر المستشار عدلي منصور الذي شغل منصب الطرطور بعد الانقلاب على الرئيس مرسي، مرسوماً بتعديل القانون الصادر في عام 1998 بشأن المناقصات والمزايدات العامة، يسمح للمسؤولين الحكوميين بتخطّي إجراءات المناقصة العامة في الحالات ”العاجلة، إلا أنه لم يحدد هذه الحالات، ويرفع التعديل قيمة الخدمات أو الممتلكات التي يمكن للمسؤولين في الدولة شراؤها وبيعها بالأمر المباشر.

وفي أبريل 2014، وافقت الحكومة على القانون الذي يقيّد حق الأطراف الأخرى في الطعن على العقود التجارية والعقارية الموقّعة مع الدولة، وقد أصبح هذا الحق الآن محفوظاً للحكومة والمؤسّسات المشاركة في الصفقة والشركاء التجاريين، وعلى الرغم من أن الحكومة برّرت هذا القانون بوصفه وسيلة لتشجيع الاستثمار الأجنبي، إلا أنه من المحتمل أن يؤدّي هذا الإجراء إلى تقليص الرقابة والمساءلة الشعبية للحكومة.

 

 

*نحس السيسي: عملاق السياحة الألمانية تلغي رحلاتها للأقصر بعد تفجير “الكرنك

قررت شركة الرحلات السياحية الألمانية العملاقة “توي”، إيقاف كافة رحلاتها إلى مدينة الأقصر بعد ساعات من حادث تفجيرات “الكرنك“.
وبحسب صحيفة (نيوجيرسي هيرالد) فقد قالت المتحدثة باسم “توي” لانجا براون: إن الإجراءات اللاحقة التي ستتخذها الشركة ستكون بناء على التوجيهات الصادرة من وزارة الخارجية الألمانية.

وتعد ألمانيا أكبر مصدر للسياح لمصر، وإيرادات السياحة كانت تمثل 11% من الناتج المحلي الإجمالي في مصر حتى وقت قريب.

 

*هيومن رايتس: أكثر من 40 ألف معتقل في سجون السيسي

أكدت منظمة “هيومن رايتس مونيتور” أن العام الأول من حكم قائد الانقلاب العسكري، عبدالفتاح السيسي، شهد انتهاكات حقوقية صارخة، وأن مصر رأت أوضاعًا مزرية حقوقيًا وإنسانيًا، تم ممارستها بحق المعارضين السياسيين لسلطات الانقلاب، وأن هذا العام كان الأسوأ والأعنف خلال العقود الماضية.

وقالت المنظمة-في تقرير لها- أنه خلال العام الأول من حكم السيسي، “وقع المئات قتلى إما في التظاهرات والتجمعات السلمية أو نتاج التعذيب الممارس بحقهم في السجون المصرية على أيدي رجال الشرطة أو بالإهمال الطبي للمعتقلين المرضى، كما صدرت أحكامًا قاسية بحق معارضين بعضها وصل إلى الإعدام والسجن المؤبد، وآخرى صدرت من محاكم عسكرية ضد مدنيين“.

وأضاف التقرير، أن هذا العام شهد اختفاء مئات الشباب والفتيات والأطفال قسريًا، وإخفائهم على أيدي رجال الأمن، بالإضافة إلى إجلاء قسري لآلاف العائلات من منازلهم بشمال سيناء، ووقوع المئات منهم قتلى هم أيضًا خارج إطار القانون، كما شهدت السجون أوضاعًا مزرية، وكذلك كان الوضع الصحفي الذي تم تقييده وتكميمه باعتقال الصحفيين والتنكيل بهم وإصدار أحكامًا تعسفية بحقهم، والتضييق عليهم للحيلولة بينهم وبين نقل الحقيقة.

وألمح التقرير إلى استمرار اختفاء أكثر من 130 مواطنًا مصريًا، حتى اللحظة كانوا قد اختطفوا على أيدي رجال الأمن خلال فترات متباينة عقب أحداث 30 يونيو 2013، فيما كانت حصيلة كل شهر من الإثنى عشر شهرًا لحكم السيسي، نفس النسبة أو يزيد، فيظهر المختفون قسريًا بعد فترات من احتجازهم تعسفيًا في مكان مجهول يبدو عليهم آثار للتعذيب الشديد الناتجة عن محاولة انتزاع اعترافات منهم عنوةً، فيما وثقت المنظمة عشرات الحالات التي قتلت بعد اختطافها على يد رجال تابعين للدولة، وخلال الست شهور الماضية فقط وثقت نحو 600 حالة اختفاء قسري.

وأشارت المنظمة إلى أن جريمة القتل خارج إطار القانون والتصفية الجسدية للمعارضين، فقد وقع ضحاياها بالمئات منذ تولي السيسي مقاليد الحكم، كان من بينهم ما يزيد عن 130 حالة وقعت قتلى داخل السجون وأماكن الاحتجاز بينهم حالتين وقعتا داخل أماكن احتجاز عسكرية، تنوعت أسبابها بين التعذيب الذي يمارس بشكل روتيني والإهمال الطبي، هذا بخلاف المئات الذين وقعوا قتلى في ظروف غامضة بعد اعتقالهم، وقتلى التظاهرات والتجمعات السلمية المعارضة.

وأفادت المنظمة بتردي أوضاع السجون بشكلٍ عام، فوصلت نسبة التكدس داخل أماكن الاحتجاز إلى 400%، إذ يزيد عدد المعتقلين السياسيين الذين يستمر احتجازهم في عهد السيسي عن 40 ألف معتقل سياسي، اعتقل أكثر من نصفهم في فترة حكم السيسي نفسها، مما تسبب في الضغط على السجون المصرية وتفاقم ظروف الاكتظاظ، بالإضافة إلى استخدام السلطات أماكن احتجاز عسكرية يتم احتجاز المدنيين فيها.

وأضاف التقرير “المعارضين للانقلاب تمت مطاردتهم قانونيًا عبر محاكم تصدر أحكامًا مسيسية، حكمت على العشرات أحكامًا بالسجن المؤبد وأخرى نالتهم أحكامًا عسكرية رغم كونهم مدنيين من حقهم التقاضي أمام محاكم ودوائر مختصة، بالإضافة إلى أحكام الإعدام والسجن لعشرات السنوات التي طالت الآلاف بعضهم يقضي فترات عقوبته بالفعل، وآخرين صدرت بحقهم أحكامًا غيابية ويتم مطاردتهم سياسيًا، ما دفع عدد منهم للهروب خارج البلاد وآخرين شُردوا وفصلوا من أعمالهم، كما يتم التنكيل بذويهم لإجبارهم على تسليم أنفسهم“.

وتحدث التقرير عن أن أحكام الإعدام في 25 قضية سياسية طالت ما يزيد عن 1700 مواطنًا تم تأييد الحكم بحق أكثر من 500 منهم، كانت المنظمة قد أرسلت عدة شكاوى للمفوض السامي لحقوق الإنسان والمقرر الخاص بالقتل خارج إطار القانون في الأمم المتحدة، وكذلك للجنة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب بشأنها، تم تنفيذ حكمين بحق 7 أشخاص بالإعدام دون مراعاة للعوار القانوني في إجرائات التقاضي، أولهما بتاريخ 7 مارس الماضي بإعدام الشاب محمود رمضان في قضية أحداث سيدي جابر، وأخرى بتاريخ 17 مايو الماضي بإعدام 6 أشخاص في قضية عرب شركس بعد صدور حكم عسكري بحقهم في أحداث وقعت عقب اعتقالهم بفترات بين الأربعة شهور والثلاثة أيام.

وألمح التقرير إلى أن الصحافة أيضًا نالت نصيبها من القمع والتنكيل خلال العام الماضي، حيث استمر احتجاز أكثر من 60 صحفي وصحفية في الحبس الاحتياطي، كما صدر في الشهور القليلة الماضية أحكامًا تعسفية بحق عدد منهم، حيث قضت محكمة مصرية بأحكام جائرة بين الإعدام والسجن المؤبد على 14 صحفيًا في قضية غرفة عمليات رابعة، مع أحكام أخرى بعشرات السنوات على آخرين في قضايا ملفقة جميعها، وكانت المنظمة قد أرسلت مناشادات عدة للمقرر الأممي المعني بحرية الرأي والتعبير وحرية الصحافة وفريق العمل المعني بالاحتجاز التعسفي بالتدخل لدى سلطات الانقلاب للإفراج عن الصحفيين.

وتطرقت المنظمة إلى الأوضاع في سيناء، إذ قامت السلطات المصرية بفرض حالة الطواريء  وحظر التجوال على أهالي شمال سيناء منذ آواخر أكتوبر مع بداية العمليات العسكرية للجيش المصري في سيناء، أودت تلك العمليات بحياة ما يزيد عن 1500 مواطنا  قتلوا خارج إطار القانون، كما شرد آلالاف أجبروا على هجرة منازلهم عنوة، واعتقل ما يزيد عن 1300 مواطن اعتقالًا تعسفيًا دون الإعلان عن مصيرهم، فضلًا عن تدمير منازل وسيارات الأهالي بما يتجاوز الـ 1000 منزل لا ذنب لهم غير أنهم من سكان البلدة التي زعمت السلطات المصرية محاربة الإرهاب فيها، وتم تجديد مد الحظر مرتين في يناير من العام الجاري، قبلما يتم تمديدها مرةً ثالثة أواخر أبريل الماضي.

وأشارت المنظمة إلى أن “الانقلاب ضرب بعرض الحائط كل قوانين حقوق الإنسان الدولية والإقليمية، وأخذ على عاتقه قمع المواطنين بشتى الطرق والوسائل، واتخذ من الهيئات القضائية التي لم تحاسب ضابط شرطة واحد على تلك الجرائم المرتكبة ستارًا له لتنفيذ وشرعنة قمعه وقتله للمعارضين بطرق قانونية“.

 

*منظمات حقوقية بجنوب أفريقيا تطالب باعتقال السيسي كمجرم حرب

طالبت جمعية محامين في جنوب أفريقيا حكومتها باعتقال قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي فور وصوله جوهانسبرج لحضور قمة الاتحاد الأفريقي المقررة 25 يونيو الجاري.
وبحسب موقع ميدل إيست آي البريطاني قال المحامي يوشا تايوب، عضو جمعية المحامين المسلمين في جنوب أفريقيا: “السيسي ارتكب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية عقب الانقلاب في عام 2013“.
واعتبر تايوب زيارة السيسي المقبلة لجوهانسبرج فرصة سانحة لسلطات بلاده لاعتقال السيسي والتحقيق معه على جرائمه ضد الإنسانية.
وأضاف المحامي: “نملك أدلة دامغة تثبت ارتكاب السيسي لجرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، وقدمناها إلى السلطات، ويجب أن يتم استجوابه في المحكمة على الاتهامات الموجهة ضده، فقد عانى أعضاء جماعة الإخوان المسلمين ومؤيدوهم في مصر من القتل والاعتقال تحت حكم السيسي“.
وأشار المحامي الحقوقي إلى أن جنوب أفريقيا وقعت على نظام روما الأساسي، الذي نشأت بموجبه المحكمة الجنائية الدولية، والتي تمكّن سلطات جنوب أفريقيا من اعتقال أي شخص متهم بالإبادة الجماعية وارتكاب جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب أو جرائم عدوانية.
في سياق مماثل دعمت شبكة مراجعة وسائل الإعلام في جنوب أفريقيا (حركة الإصلاح الوطني) الدعوات الرامية لاعتقال السيسي فور وصوله.
ونقل “ميدل إيست آي” عن إبراهيم فاودا، المتحدث باسم شبكة مراجعة وسائل الإعلام قوله: نؤكد للحكومة بأن الجرائم التي ارتكبها السيسي محل إدانة عالمية، إذ تعتبر جرائم الحرب أعداء للبشرية جمعاء، وينبغي لديمقراطيتنا الشابة ألا تظهر وكأنها ملاذا آمنا لمرتكبي هذه الجرائم”، وتابع: “ينبغي الاستجابة لهذا الطلب باعتقال السيسي على وجه السرعة“.
وفى ختام التقرير أكد الموقع أن الكثيرين في العالم ينظرون إلى السيسي على أنه مدبر الانقلاب ضد الرئيس المنتخب محمد مرسي، مشيرا إلى أن حكومة جنوب أفريقيا انتقدت صراحة انقلاب السيسي وما تبعه من حملة أمنية عنيفة بحق معارضي السيسي.

 

*فى عهد الانقلاب: اعتقال سيدة بتهمة إطلاق بالونات مناهضة للسيسي

اعتقلت أجهزة أمن الانقلاب بمحافظة مرسى مطروح سيدة بتهمة إطلاق عدد من البالونات التي تحمل عبارات مناهضة لحكم العسكر منها :”السيسي قاتل، و”يسقط حكم العسكر“.

وأعلنت مديرية أمن مطروح -فى بيان صحفي الثلاثاء إلقاء القبض على سيدة من الإسكندرية في أثناء تواجدها على الكورنيش خلف مديرية الأمن، بعد ضبطها خلال قيامها بإلقاء بالونات في الهواء مدون عليها عبارات مناهضة للانقلاب.

وبحسب البيان: “ورد لقسم شرطة مطروح مذكرة محررة بمعرفة أحد عناصر الشرطة من قوة إدارة البحث الجنائي بالمديرية، تفيد بأنه في أثناء تواجده بالخدمة المعين بها (تأمين خلف المديرية) تمكن من ضبط “أسماء ع. إ” (30 سنة)، ربة منزل، مقيمة بمنطة سموحة بالإسكندرية، ولها عنوان آخر بمنطقة الفيروز بمحافظة مطروح، في أثناء عقدها مجموعة من البالونات الهوائية، مدون عليها عبارات مسيئة للحكم“.

وأضافت المديرية في بيانها أنه ضبط بحوزة السيدة 74 بالونا مختلفة الألوان، وبالونان صفراوان، مدون عليهما ذات العبارات، وقلم عريض أسود اللون، تستخدمه في الكتابة على البالونات.

وتابع البيان بأنه بمواجهتها بما أسفر عنه الضبط أقرت بحيازتها للمضبوطات، وتم التنسيق مع فرعي الأمن العام وإدارة الأمن الوطني، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وتم التحفظ على السيدة.

ومن جهته، قال مساعد وزير داخلية الانقلاب مدير أمن مطروح، اللواء عناني حسن حمودة، إن “المتهمة قامت بإطلاق عدد من البالونات الملونة كبيرة الحجم على شاطئ مطروح (مبارك سابقا)، مكتوب عليها عبارات مناوئة للدولة، ورمزها الوطني (يقصد السيسي)” على حد تعبيره.

وفي سياق متصل، قررت نيابة مطروح العامة، حبس السيدة أربعة أيام على ذمة التحقيقات. وأثار الخبر موجة من السخرية بين النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتبادل الناشطون تعليقات أبرزها: “باحسبها أطلقت صاروخ أرض أرض.. مش ممكن يكون معاها زمامير.. فى أي قانون من قوانين العقوبات تهمة إطلاق البالونات.. إزاي تشيل بلالين؟ هو ده الإرهاب بعينه.. هي مش عارفة إنه ممكن البالونة تفرقع يروح الضابط يتخض؟“.

وأضافت التعليقات: “الدولة اللي تخاف من بالونات هي نفسها بالونة مستنية الدبوس.. إطلاق يعني كانت شايلة منصة صواريخ.. بقينا كوريا الشمالية.. بقينا أضحوكة العالم.. اقبضوا على اللي شايل بلالين.. بكرة يخرج من السجن كافر بالسلمية ويشيل ديناميت يا دولة غبية وحكومة فاشلة.. إعدام على طول من غير محاكمة.. بلالين مرة واحد؟ دي بتاعة المسطرة خدت 10  سنين سجن.. تعيش الشرطة المصرية قاهرة البلالين.. وضبط معها قلم أسود عريض الخط.. دي قلة أدب.. ممسوك في قضية بالونات ههه“.

وأضاف الناشطون: “ربنا ما يحرم الدولة من العبط.. هي وصلت للبالونات.. دي لازم تاخد إعدام.. ده تسيب.. ده إهمال.. خايفين تقولوا عليها شعار رابعة.. شوفتوا غباء وكوميديا سوداء أكثر من اللي إحنا عايشين فيه ده.. هي البالونة طلقة من سلاح؟.. ودي زمايلها في الحجز لما يسألوها تهمتك إيه: سرقة ولا آداب، هاتقوللهم بلالين.. النظام بتاعنا بيخاف من شوية بلالين.. حبسوها عشان بلالين.. وبالنسبة للبالونات اللي بننفخها في أعياد الميلاد عقوبتها إيه؟!”.

وتابعت التعليقات: “البالونات كانت بعيدة المدى؟ الدول الديكتاتورية بس هي اللي بتمنع الكلام ده.. نظام أهبل وهيسقط… بالونات إخوانية أقوى من رصاص الجيش والداخلية.. مسخرة السنين.. نراها من نظام معتوة يخشى حتى من البالونة.. النهاية تقترب.. أصبحنا أضحوكة العالم.. يعني اللي كان عاوز يشتم ويسب أيام الرئيس مرسي ويروح قصر الاتحادية بالمولوتوف، ويرميه على القصر، ودي معاها بالونات وقلم واعتقلوها“.

وتابع الناشطون: “دي شرطة البلالين.. إن كانت البالونة منفوخة يبقي دي جريمة تصل إلى إعدام، وإذا كانت مش منفوخه تبقي جنحة تصل إلي الإعدام.. لحسن تنفجر البالونات في حد وتزعزع الأمن القومي.. دي لازم تتعدم في ميدان عام ونفرقع لها البلالين كمان.. ويا ترى كام مصاب في العملية الانتحارية ديه.. البالونة بقت جريمة في عهد الاحتلال العسكري.. البلالين من أشد وأخطر أنواع المتفجرات.. محاكمة عسكريه على طول.. كانوا جابوا ضابط بدبوس يفرقع البالونات، وينتهي الموضوع“.

 

*وكيل وزارة أوقاف الانقلاب: مسلمي مصر ضيوف عند أقباطها

أثار تصريح وكيل وزارة الأوقاف  في حكومة الإنقلاب العسكري، بأن مسلمي مصر ضيوف عند أقباطها منذ ايام الفتح الإسلامي لمصر، حالة من اللغط والجدل على مواقع التواصل الإجتماعي،

جدير بالذكر أن تلك العبارة هي أشهر مزاعم الكنيسة الارثوذكسية في مصر ،وواحد من إدعاءاتها التي ما زال يرددها عدد من قساوسة واساقفة الكنيسة المصرية ،ويصاحبها دوما إستنكار شديد من الغالبية العظمى المسلمة من سكان مصر والتي تقترب نسبتهم من ال 95% من السكان.

فهل يعقل ان 5% من سكان مصر الأقباط هم اصحاب الأرض الفعليين، و95% من سكانها المسلمين والذين تتجاوز اعدادهم التسعين مليون نسمة ،هم وافدون عليها؟!

للإجابة على هذا السؤال : لابد لنا أن نستعير مقولة الإمام والعالم الجليل “محمد الغزالي” حين قال :

إن من ألوان الحرب التى تشن الآن ضد الإسلام اعتباره طارئا على البلاد.

وفد عليها مع فاتحين غرباء، ثم استقر فيها على كره من أصحابها الأصلاء!!.
وهذه مزاعم مضحكة، فإن كلتا الديانتين جاءتا مصر من الخارج.
فليست مسيحية عيسى صناعة محلية يجب -لتشجيعها ـ أن توضع العوائق أمام ما قد يزاحمها من واردات أخرى ! كلا
ولو كان من حق أهل بلد ما أن يطردوا الأفكار الغريبة عن بيئتهم لأنها ليست أفكار مواطنين أصلاء، لوجب إخراج المسيحية والإسلام معا من مصر، ولوجبت إعادة البلد على عجل إلى حظيرة الوثنية المحضة التى تعبد فيها الأصنام وتقدس العجول.
فإن الوثنية هى الديانة التى عرفها تاريخنا آلاف السنين، إنها بضاعتنا العريقة.
أما الإسلام فقد جاء به عرب غرباء.
وأما المسيحية فقد جاء بها ـ كذلك ـ رومان غرباء“.

من البداية:

كانت مصر ولاية رومانية تابعة مباشرة لروما منذ عام 31 ق.م، حين استولى الرومان عليها وقضوا على حكم البطالسة فيها.

وتسربت الديانة المسيحية إلى مصر في القرن الثاني الميلادي، وظلت تحت حكم الإمبراطورية الرومانية ما يزيد عن ستة قرون، إلا أنه كان حكما مستبدا متعسفا ،يعتبر مصر بقرة حلوب يسعى لإستنزافها بشتى الطرق، وبأنواع شتى الضرائب ، فعانى المصريون ويلات من الظلم والتعسف والضرائب الباهظة.

وقد انقسم أقباط مصر إلى :
1-
يعاقبة : وهم معظم أهل مصر من القبط، وهم من يقولون بأن للمسيح طبيعة واحدة هي الألوهية، وفيها تكونت طبيعته البشرية

2-الملكانيون : وهم حزب الإمبراطورية البيزنطية، و شعارهم ازدواج طبيعة واحدة؛ فالألوهية طبيعة وحدها، والناسوت طبيعة وحده، ويكفر أصحاب هذا المذهب ويضطهدون كل من خالفهم الرأي من بقية أقباط مصر اليعاقبة.

وقد احتدم الصراع بين أنصار مذهب اليعاقبة السائد في كثير من بلاد الإمبراطورية البيزنطية، وبين الإمبراطورية نفسها ذات المذهب المخالف، وتفننت الإمبراطورية في معاقبة المخالفين لمذهبها.

وتطفح المصادر التاريخية التي تتعرض لهذه الفترة “ما بين ظهور المسيحية حتى انحسار الوجود الروماني والبيزنطي عن منطقة الشرق الأوسط” في مرارة بالأخبار الكثيرة عن هذا الاضطهاد.

الأقباط والفتح الإسلامي :

بسبب الإضطهاد البيزنطي والمعاناة المريرة، رأى أقباط مصر في الفتح الإسلامي الأمل بالخلاص مما هم فيه، فساندوه ،ورحبوا به.

وشكلت انتصارات المسلمين وإخضاعهم البلاد نصرًا دينيًّا للأقباط، حيث وضعت نهاية لعذابهم على يد البيزنطيين.

ولعل أول عمل قام به عمرو بن العاص  بعد استقرار الأوضاع الداخلية، الإعلان بين الناس جميعًا أن لا إكراه في الدين، وأن حرية العقيدة أمر مقدس، فدخلت أعداد ضخمة من أقباط مصر في دين الإسلام.

ومن بقي من الأقباط على دينه شعروا لأول مرة بالحرية في ممارسة شعائر دينهم.

حتى أن البطريرك القبطي “بنيامين” الذي عاد إلى الإسكندرية بعد أن قضى ثلاثة عشر عامًا لاجئًا متخفيًا قال لأتباعه: “عدت إلى بلدي الإسكندرية، فوجدت بها أمنًا من الخوف، واطمئنانًا بعد البلاء، وقد صرف الله عنا اضطهاد الكفرة وبأسهم“.
جدير بالذكر أن عدد جنود جيش “عمرو بن العاص” عند فتح مصر 641 م كان يقدر باربعة آلاف جندي لا غير وكان تعداد مصر في ذلك الوقت من ستة إلي ثمانية ملايين قبطي علي أرجح الأقوال
وحينما فتح عمرو بن العاص البلاد ، دخل غالبية سكان مصر في دين الإسلام ،
و جاء المقوقس إلي الأسكندرية و وقع علي معاهدة الأسكندرية مع بن العاص  سنة 642 م / 21 هج، وكانت تنص علي انتهاء حكم الدولة البيزنطية لمصر و جلاء الروم عنها و دفع الجزية للمسلمين دينارين في السنة عن كل شخص و إعفاء النساء و الأطفال و الشيوخ منها ،و كان عدد من تجب عليهم الجزية من مليون إلي اثنين مليون قبطي هم من اصروا على البقاء على دينهم.
فمسلمي مصر هم أهلها الذين اهتدوا إلى الحق وقرروا بمحض إرادتهم الدخول في دين الإسلام.
وتبقى عبارة أن مصر ملك للأقباط وأن المسلمين ضيوف عليهم هي أسخف كذبة روجت لها الكنيسة الارثوذكسية في مصر، ورددها اليوم بلا علم ولا عقل ولا منطق شيخ ازهري ، يشغل منصب وكيلا لوزارة الأوقاف في حكومة الإنقلاب!!!

أكاذيب السيسي وصراع عزبة العسكر. . الثلاثاء 26 مايو. . السجن لكفيف والتهمة قناص

الشيخ ربيع ضرير ويسجن بتهمة القنص!

الشيخ ربيع ضرير ويسجن بتهمة القنص!

أكاذيب السيسي وصراع عزبة العسكر. . الثلاثاء 26 مايو. . السجن لكفيف والتهمة قناص

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* حكم بالإعدام على عادل حبارة و8 آخرين لاعتناق أفكار تكفيرية

قضت دائرة الإرهاب بمحكمة جنايات الزقازيق، في جلستها اليوم الثلاثاء، برئاسة المستشار صلاح حريز، بالإعدام شنقًا لتسعة أفراد بتهمة إعتناق أفكار تنظيم الدولة الإسلامية، وحيازة أسلحة نارية ومتفجرات.

والتسعة المقرر تنفيذ حكم الإعدام بحقهم من بينهم عادل محمد إبراهيم وشهرته عادل حبارة، وكانت الأجهزة الأمنية بالشرقية بالتعاون مع جهاز الأمن الوطني، قد ألقت القبض على المتهمين بمركز أبو كبير بمحافظة الشرقية.

ووجهت النيابة، للمتهمين تهم الانضمام لجماعة تكفيرية تحرض على تعطيل الدستور وقلب نظام الحكم واستهداف رجال الجيش والشرطة، وحيازة أسلحة نارية ومتفجرات،والاتصال بتنظيم الدولة واستقطاب الشباب لتسفيرهم للانضمام له، وتلقي أموال من جهات خارجية لتحقيق هذا الهدف، حسب تحقيقاتها.

وعقدت جلسة المحاكمة، بمحكمة بلبيس الجزئية لدواع أمنية، وسط حالة من الاستنفار الأمني والإجراءات التأمينية المشددة.

 

*وقفة ليلية بالعريش تنديدا بمجازر الانقلاب ضد ابناء سيناء

نظم أحرار العريش بالاشتراك مع أسر المعتقلين، وقفة إحتجاجية، مساء اليوم الثلاثاء ؛ بأحد احياء مدينة العريش في شمال سيناء، وذلك رفضا للانقلاب العسكري وتنديدا بالمجازر التي يرتكبها الانقلابيين بحق ابناء سيناء في رفح والشيخ زويد

ورفع المشاركون في الوقفة، لافتات كتب عليها “يسقط يسقط كل كلاب العسكر ، أنقذوا سيناء” ” لا للاعدامات ” و ” تحى صمود الرئيس محمد مرسي ” ولا لتهجير اهل سيناء ، ورددوا هتافات مناهضة للإنقلاب العسكري، وأخرى مطالبه بالافراج عن المعتقلين بسجون الانقلابيين.

وفي نهاية الوقفة طالبوا بضرورة تدخل منظمات المجتمع المدني وحقوق الانسان والمجتمع الدولي، لوقف الانتهاكات التي ترتكبها قوات الجيش الثاني الميداني ضد ابناء سيناء في معتقلات الجيش خاصه في “الكتيبة 101” بالعريش و “سجن العازولي” بمعسكر الجلاء العسكري بالاسماعيلية، والذي يرحل لهما معظم المعتقلين السيناويين.

 

*مجندو الأمن المركزي يقطعون طريق الفيوم بني سويف

قطع مجندون في مركز تدريب فرق الأمن بالفيوم، قبل قليل، طريق الفيوم – بني سويف وأشعلوا النيران في إطارات السيارات، احتجاجًا على سوء إدارة العقيد هشام محمد الشحات للمعسكر.

وقال مصدر في فرق الأمن، إنها ليست المرة الأولى التي يحتج فيها المجندون فسبق لهم الاحتجاج وقطع الطريق مرتين في فترة تولي اللواء الشافعي حسن منصب مدير أمن الفيوم، احتجاجًا على سوء الإدارة.
وأكد المصدر، أن المجندين سيظلون في اعتصام مفتوح لحين التفاوض مع مدير الأمن الحالي اللواء يونس أحمد عمر الجاحر، أو مساعد الوزير لمنطقة شمال الصعيد اللواء الشافعي حسن.

 

 

*15 سنة سجن لكفيف.. والتهمة قناص

تكسير وترهيب وحمل سلاح أبيض وقطع طريق واستعراض قوة وقنص ضابط شرطة“.. تهماً عندما تسمعها تعتقد أن الفاعل يتمتع بكامل صحته، إلا أن الواقع خلاف ذلك تماما.
فالفاعل بحسب المحكمة الشيخ “ربيع أبو عيد” المتحدث الإعلامي لرابطة علماء الأزهر سابقا، “كفيف” من قرية الخياطة بدمياط، إلقى القبض عليه بتهمة توزيع منشورات لمقاطعة الدستور عام 2014، حٌكم عليه بـ6 شهور سجن، انتهت في يونيو من العام نفسه، وفي اليوم الذي انتهت فيه مدة حبسه علمت أسرته أنه لديه حكم غيابي بـ15 عام حبس والتهمة “قنص ضابط شرطة“.
الشيخ ربيع متهم في القضية رقم 17248 لسنة 2013 جنايات مركز دمياط المقيدة برقم كلي 328 لسنة 2014 المعروفة بـ ” قضية الشارعه الحربي”، والمتهم فيها 23 شخصاً آخر.
ووفقا لاتفاقية الإتحاد العالمى للمكفوفين فأن المادة 7 والمتعلقة بالحق فى الحماية والمساواة العادلة تضمنت “حق الحماية من كل أشكال العنف و #التعذيب والقسوة والتحقير والعقاب على يد أي من مؤسسات الدولة ، لما للمكفوفين وضعاف البصر من حساسية خاصة ضد الإساءة”.

 

*”بلاك بلوك” تعلن مسؤوليتها عن حرق «أتوبيسات الإسماعيلية»: “البادي أظلم”

أعلنت حركة تطلق على نفسها «بلاك بلوك الكتلة السوداء» بالإسماعيلية مسئوليتها عن إشعال النار في 5 أتوبيسات تابعة لنقابة السائقين لنقل الركاب بالمحافظة.

وقالت الحركة عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعى «فيس بوك»، الثلاثاء «نعلن مسؤليتنا الكاملة عن اشتعال النيران موقف الأوتوبيسات الجديد بالإسماعيلية، ردًا على الاشتباكات، التي دارت مؤخرًا مع مجموعات تابعه لنا، وإصابة أحد الشباب بجراح خطيرة، كما نؤكد على أن هذا بداية تصعيدية، والعين بالعين والباديء أظلم«، كما ورد بالصفحة.

كان مجهولون قاموا بإشعال النار في عدد 5 اوتوبيسات في ساعة مبكرة من فجر اليوم الثلاثاء تابعة لجمعية نقابة السائقين لنقل الركاب بالإسماعيلية داخل موقف الركاب الرئيسي بمدينة الاسماعيلية بدائرة قسم ثالث، دون وقوع إصابات.

تلقي اللواء منتصر ابوزيد مدير أمن الاسماعيلية اخطار من اللواء جمعة توفيق مساعده للأمن العام بالاسماعيلية يفيد بقيام مجهولين بإشعال النار في عدد من اتوبيسات نقل الركاب داخل موقف الاسماعيلية الرئيسي، انتقل على الفور رجال الحماية المدينة وتم السيطرة على الحريق، وتبين من المعاينة الأولية أن مجهولين قاموا بإشعال النار في عدد 5 اتوبيسات تابعة لجمعية نقابة السائقين لنقل الركاب بالإسماعيلية، مما أدى إلى احتراق اتوبيسات ال5 بنسبة 90%، من بينهم اتوبيسان معطلان بالجمعية، ويقوم خبراء الإدارة الجنائية بمعاينة موقع الحريق، وأخذ عينات من الاتوبيسات المحترقة وماحولها لمعرفة أسباب وقوع الحريق، ولم يسفر الحادث أي وقوع أي إصابات بشرية.

 

*السجن 300 سنه لـ 60 من رافضى حكم العسكر بالشرقية

قضت محكمة بلبيس بمحافظة الشرقية الدائرة السادسة المعروفه بدائرة الارهاب في القضية المعروفة اعلاميا بقضية الـ”64″ خمس سنوات لـ60 من رافضى حكم العسكر ووضعهم تحت المراقبة لـ5 سنوات أخرى، كما قضت بالبراءة لـ4 وهم محمد عبدالمنعم كلية التكنولوجيا والتنمية جامعة الزقازيق والسيد شعبان كلية الآاب جامعة الزقازيق وعلى حسن كلية التربية جامعة الزقازيق وعبد الله سليمان كلية التربية جامعة الزقازيق.

ومن بين المحكوم عليهم فى القضية عدد من القيادات السياسية والحزبية والقيادات الطلابية والشبابية وأعضاء مجلسي الشعب والشورى بمحافظة الشرقية وعدد من أساتذة ومدرسي كليات جامعة الزقازيق منهم طارق الجابري محامي وعضو لجنة الحريات بنقابة المحامين وأمين شباب حزب الحرية والعدالة بالشرقية وعمر موسى المتحدث باسم طلاب الإخوان المسلمين بجامعة الزقازيق وإبراهيم أبو راضي المتحدث باسم طلاب ضد الإنقلاب بجامعة الزقازيق وثلاثة من أعضاء مجلس اتحاد طلاب جامعة الزقازيق 2013 و أحمدي حمودة المتحدث باسم اتحاد طلاب جامعة الزقازيق لعام 2013 ورؤساء الإتحادات الطلابية بكليات الحقوق والآداب والتكنولوجيا والتنمية وبعض الرموز الطلابية باتحاد طلاب جامعة الزقازيق 2012 صدر الحكم برئاسة المستشار صلاح حريز، رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين شريف بركات وأحمد مصطفى.

 

*بالفيديو.. لحظة قبض القوات الخاصة المصرية على القائد القسامي “رائد العطار” من غزة

نشرت الكتلة الإسلامية -الذراع الطلابي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)- مقطعا مصورا لمشهد تمثيلي يحاكي مشهد محاصرة قبر الشهيد القائد في كتائب القسام رائد العطار، على خلفية إحالة أوراقه للمفتي في مصر فيما يعرف بقضية اقتحام السجون.

وأحالت محكمة جنايات القاهرة أوراق أكثر من مائة شخص للمفتي تمهيدا للحكم عليهم بالإعدام، ومن بينهم الشهيد رائد العطار أحد قادة كتائب عز الدين القسام، والأسير في سجون الاحتلال حسن سلامة، وذلك في قضية اقتحام سجن وادي النطرون إبان ثوة 25 يناير/كانون الثاني 2011.

واستشهد العطار واثنان من قادة كتائب القسام هما محمد أبو شمالة ومحمد برهوم في قصف إسرائيلي لمنزل كانوا يتواجدون به في حي تل السلطان بمدينة رفح في أغسطس/آب من العام 2014، خلال العدوان على قطاع غزة.

ويتضمن المشهد التمثيلي قيام قوات مصرية باقتحام المقبرة التي يوجد فيها جثمان الشهيد، ومحاصرة القبر والمناداة على الشهيد وطلب تسليم نفسه (رائد العطار سلم نفسك القبر محاصر).

وأثارت إحالة أوراق الشهيد العطار وعدد من الشهداء والأسرى للمفتي للحكم عليهم بالإعدام، موجة غضب بين الفلسطينيين تجاه القضاء المصري.

وعبرت حركة حماس عن رفضها هذه الأحكام التي تستهتر بكل القيم الإنسانية والإسلامية والقومية والقانونية التي مارسها القضاء المصري بحق الشعب الفلسطيني ومقاومته.

وقال الناطق باسم حماس سامي أبو زهري “نرى في هذا الحكم حكماً مسيساً لا يمت إلى القضاء ولا إلى العدالة بأي صلة كونه بنى حكمه على غياب الأدلة وتزوير الحقائق، وما بني على باطل فهو باطل“.

https://www.youtube.com/watch?v=9M5gSVT6IIY

 

*تجديد حبس 3 حرائر ببني سويف 15 يومًا للمرة العاشرة على التوالي

قضت نيابة بنى سويف فى جلستها المنعقدة بمجمع محاكم بني سويف ، اليوم الثلاثاء، بتجديد حبس الفتيات الثلاث اسراء ومها وشيماء 15 يوما على ذمة التحقيق في اتهامهم بقضايا ملفقة وذلك للمرة العاشرة على التوالى
حيث حضرت المعتقلتان مها وشيماء فيما تغيبت عن جلسة اليوم الطالبة اسراء لعدم احضارها من سجن القناطر

كانت داخليه الانقلاب قد اعتقلت فى 20 من يناير من العام الجارى الطالبة اسراء خالد سعيد من منزلها والتى توفى والدها مطلع شهر مارس الماضى داخل السجن المركزى ببنى سويف نتيجة تدهور حالته الصحية.

كما اعتقلت عشوائيا فى 23 يناير الطالبتين مها وشيماء ولفقت النيابة للفتيات تهم تتعلق بالتحريض على قتل ضباط شرطة وحرق محولات كهربائية وحرق نادى قضاة بنى سويف ووقف حركة المرور

جدير بالذكر ان الطالبات الثلاث المعتقلات منذ اكثر من 4 اشهر يتلقين امتحانهن داخل السجن فى ظروف صعبة.

 

 

*هيومن رايتس مونيتور” تطالب بمحاكمة قادة الداخلية بتهمة القتل خارج إطار القانون

أرسلت منظمة هيومن رايتس مونيتور، شكوى عاجلة إلى المقرر الخاص بالقتل خارج إطار القانون في الأمم المتحدة ، بشان زيادة حالات القتل خارج القانون التي تقوم بها قوات أمن الانقلاب .
وقالت المنظمة – في بيان لها: إن الشرطة المصرية قتلت 5 خارج القانون خلال أسبوع، منهم إسلام عطيتو (الطالب بكلية الهندسة في جامعة عين شمس) ، وسيد عبدربه عزبة النخل بالقاهرة ، والطفل أحمد حفناوي شحاته (15 عامًا)، الذي لقي حتفه الجمعة 22 مايو جراء إصابته برصاص الشرطة أثناء تواجده أمام منزله بقرية ناهيا في الجيزة.

بالإضافة إلى أحمد حسن عبد اللطيف مرعي، فني هندسة بالإدارة الصحية في حلوان، وسعيد سيد أحمد السيد وأكدت المنظمة أن تلك الجرائم ليست الأولى من نوعها التي يرتكبها رجال الشرطة المصرية، فخلال الشهر الماضي تكرر الأمر مع مواطن يدعى “همام محمد أحمد عطية” الذي قتل في منزله أمام أطفاله.

 وطالبت المنظمة المجتمع الدولي والمقرر الخاص بالقتل خارج نطاق القانون في الأمم المتحدة، بضرورة التدخل للوقوف على الأوضاع الحقوقية المتدنية في مصر، بعدما دق جرس الإنذار بتزايد حالات القتل خارج إطار القانون ، وتزايد أعداد القتلى على يد جهاز الشرطة ، مع ضرورة إقامة محاكمات عادلة لقادة وضباط جهاز الشرطة الذين يعطون الأوامر ويقومون بتنفيذ تلك الجرائم، والمتسترين عليها كالأجهزة القضائية.

 

*جلوبال بوست ساخرة: في مصر.. الاستئناف علي الأحكام بعد تنفيذ الإعدام!!

تهكمت صحيفة”جلوبال بوست”الأمريكية علي الاستئناف علي أحكام شهداء “عرب شركس” الستة بعد تنفيذ حكم الإعدام في حقهم الأسبوع قبل الماضي.

وفي مستهل تقرير لمراسلة الصحيفة بالقاهرة لورا ديان، بعنوان “الحكومة العسكرية بدأت تنفيذ الإعدام باتهامات سياسية علنية”، قالت: منذ الانقلاب علي الرئيس محمد مرسي ، صدرت أحكام إعدام جماعية ضد المئات من أنصاره ، مشيرة إلي أنه منذ ما يزيد على أسبوع، أعدم ستة أشخاص، في اتهامات تتعلق بالانتماء لجماعة أنصار بيت المقدس، ومهاجمة قوات أمنية.

وأشار التقرير إلي أن الإعدامات الستة للمناهضين السياسيين تمثل أولى حالات القتل السياسي العلني التي يؤمر بها تحت قيادة السيسي، وتعيد إلى الأذهان حالات قتل أخرى لشخصيات سياسية معارضة بعد تحولات عنيفة في السلطة، مثلما شهدته إيران عام 1979، وليبيريا عام 1980، لكن يبقى الانتظار لمعرفة مدى عمق التشابهات.

 

*السيسي وشفيق.. صراع مصالح في عزبة العسكر

هجوم عنيف تشنه وسائل الإعلام المؤيده لقائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي ، ضد الهارب بالإمارات أحمد شفيق, وسط تهديدات باتخاذ إجراءات قضائية ضد تلك الوسائل. كان آخر هجوم ضد شفيق شنه “عمرو أديبواتهمه بأنه متآمر مع الأميركان والسعودية والإمارات وأطراف داخلية ورجال أعمال للانقلاب على السيسي.

من جانبه، قال المستشار يحيى قدرى، نائب رئيس حزب شفيق: إنه سيقاضي من أسماهم بمروجي الشائعات التى من شأنها إثارة الفتنة والفرقة بين الفريق أحمد شفيق والسيسى.

وأضاف قدرى، في تصريحات صحفية، أن الكلام الذى ورد بجريدة “الشروق”، أمس الإثنين، غير صحيح، ومحاولة للإساءة للفريق شفيق وحزب الحركة الوطنية، مشيرا إلى أن اﻷمر لم يتعد دعوة من مجموعة شباب لتكريم شفيق من خلال حملة أنت الرئيس”، وأكد أنه لن يتم فصل أى عضو مشارك بحملة “أنت الرئيس”؛ ﻷنهم تحركوا بصفتهم الشخصية وليس الحزبية كانت جريدة الشروق نشرت في عددها أمس الإثنين، تحت عنوان (من النظام إلى الفريق شفيق: لا عودة ولا سياسة.. ولأعوانه: “اتلموا).

 

*تأجيل هزلية اقتحام سجن بورسعيد لجلسة 31 مايو

أجلت محكمة جنايات بورسعيد، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، محاكمة 51 معتقلا في قضية أحداث سجن بورسعيد لجلسة 31 مايو.

كانت المحكمة قد انعقدت اليوم برئاسة المستشار محمد السعيد الشربيني، وعضوية المستشارين سعيد عيسى حسن، وبهاء الدين فؤاد توفيق تتهم نيابة الانقلاب المعتقلين بقتل الضابط أحمد البلكي، وأمين شرطة أيمن العفيفي، و40 آخرين، وإصابة أكثر من 150 آخرين

 

 

*صحيفة تركية: ساويرس يسعي للسيطرة على “يورونيوز” لمحاربة أردوغان

كشفت صحيفة تودايز زمان التركية عن سعي رجل الأعمال نجيب ساويرس للاستحواذ على الحصة الأكبر من شبكة ” يورو نيوز” الشهيرة عالميًّا – التي يقع مقرها بفرنسا، بما يجعله قادرا على التحكم في محتواها وتوجيهه للهجوم على حزب العدالة والتنمية التركي الحاكم.
وقالت الصحيفة – في تقرير لها: إن ساويرس سيكون له كلمة رئيسية في محتوى القصص الخبرية للشبكة، بعد امتلاكه نصيب الأسد من الأسهم، وهو ما يتيح له إجبار يورو نيوز على بث ادعاءات ضد أردوغان وحكومته.

وأشارت إلى تجميد العلاقات الدبلوماسية بين تركيا ومصر منذ انقلاب الجيش على الرئيس محمد مرسي، في منتصف عام 2013.

يذكر أن المفوضية الأوروبية أسست يورو نيوز عام 1993، وتبث موادها في تسع لغات، ويتابعها يوميا حوالي 350 مليون شخص في العالم.

 

*فيديو.. “الحصاد المر”.. 8 ملفات فشل أكاذيب السيسي في حل أزمة “البطالة

* “عربيات الخضار” علاج السيسي السحري لحل أزمة البطالة

*  الإحصاء يزيف أعداد العاطلين.. وحقوقيون: 45% بلا عمل

* إغلاق 8 آلاف مصنع ومشروع.. تشريد 500 آلف عامل

* هروب الشركات الأجنبية من جحيم السيسي.. تشريد آلاف الموظفين

* السياسات الإجرامية حاصرت مليون عامل مصري في ليبيا 

 

5 يونيو ليست ذكرى “النكسة” التي عاشها الشعب المصري في ستينيات القرن الماضي على وقع الاحتلال الصهيوني وحسب، وإنما ذكرى «النكبة» التي يعيشها الجيل الحالي بعد الانقلاب العسكري على ثورة 25 يناير ومرور 365 يومًا على وصول دبابة عبدالفتاح السيسي إلى القصر الرئاسي.

عام بالتمام والكمال مر على احتلال قائد الانقلاب العسكري لمقعد الرئيس، ليقود البلاد نحو الانهيار في شتى المجالات الأمنية والاقتصادية والخدمية والاجتماعية والسياسية، ويعود بالبلاد إلى حقب الظلام الفاشية، ويعيد الدولة البوليسية في أقبح صورها القمعية، وترجع مصر في عهد السيسي إلى 24 يناير 2011. 

“الحرية والعدالة” تقدم الحصاد المر لعام “رسمي” من اغتصاب السيسي، سبقه عام “فعلي” لإدارة البلاد من خلف الكواليس في مشهد تصدره “الطرطور” ومر عليه مرور الكرام، وتفتح في أولى حلقات الحصاد ملف البطالة، الذي أتى على رأس أولويات قائد الانقلاب قبيل هزلية الانتخابات الرئاسية.

 

سوق العبور 

البطالة التى تضرب المجتمع المصري فى مقتل، توقفت أرقامها عند قائد الانقلاب عند حاجز 3000 عاطل في بر مصر، وهو دفع الرجل العسكري للتفكير خارج الصندوق وطرح مشروع خيالي من أجل استيعاب تلك الطاقات المهدرة في واحد من أكثر المشروعات القومية في سوق العبور.

وكشف السيسي عن ملامح هذا المشروع الناجع بتسليم ألف سيارة “نصف نقل” للشباب من أجل نقل الخضراوات والفاكهة من سوق العبور بالقليوبية إلى كافة مدن ومحافظات الجمهورية، ويعمل على كل سيارة إلى جانب السائق اثنين من الشباب ما يعني استيعاب هذا المشروع إلى قرابة 3 آلاف عاطل فى حل سحري. 

 

أرقام حكومية 

ومع انقضاء العام الأول لم يوفر السيسي سيارات الخضار، ولا يزال الـ3000 شاب ينتظرون تنفيذ وعد قائد الانقلاب، إلا أنه من بين تلك الأجواء السلبية بشرت حكومة العسكر الشعب المصري بأن البطالة في طريقها إلى زوال مع مشروعات “فناكيش” الانقلاب، وأكد الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر عن انخفاض معدل البطالة إلى 12.8% خلال الربع الأول من العام 2015، مقابل 12.9% خلال الربع السابق عليه، وكان قد سجل 13.4% خلال الربع ذاته من العام 2014.

وأرجع الجهاز – في بيان له – الانخفاض خلال الفترة من شهر يناير إلى شهر مارس من العام الجاري إلى التحسن الذي طرأ على الأنشطة الاقتصادية، وارتفاع حجم قوة العمل لتبلغ 27.7 مليون فرد خلال الربع الأول بزيادة قدرها 36 ألف فرد بنسبة 0.1% عن الربع الرابع من العام الماضي، وبزيادة قدرها 149 ألف فرد بنسبة 0.5% عن الربع ذاته من العام 2014.

وأشار إلى انخفاض عدد العاطلين ليبلغ 3.5 ملايين متعطل من إجمالي قوة العمل بانخفاض قدره 21 ألفًا عن الربع السابق وبانخفاض قدرة 152 ألفًا عن نفس الربع للعام 2014.

أرقام الحكومة التي بطبيعة الحال تختلف عن أرقام السيسي، كذبتها الإحصاءات التي صدرت عن جهات دولية وإقليمية ومحلية، حيث أكدت “يونيسيف” أن البطالة في مصر تتجاوز المعلن بـ13.4%، وهو ما أكده هاني توفيق  رئيس الاتحاد العربي للاستثمار المباشر بأن البطالة في مصر لا تقل عن 45%عند إضافة البطالة المقنعة.

واعتبر أحمد حسن البرعي وزير القوى العاملة والهجرة السابق أن نسبة البطالة في مصر بين الشباب دون التعليم الجامعي تتراوح بين 9% إلى 10%، بينما ترتفع بين خريجي الجامعات إلى ما يقرب من 45%، مضيفًا أنه لا بد من توفير 10 ملايين فرصة عمل بحلول عام 2020، وذلك لمواجهة أزمة البطالة التي تعانيها مصر.

 

مصانع “مفيش”

أكاذيب السيسي حول علاج البطالة من خلال المشروعات التي رفض الكشف عنها “عشان خايف من الأشرار”، فضحتها بيان أصدره الاتحاد المصري للعمال والفلاحين في أكتوبر الماضي، عن إغلاق 4 ألاف و500 مصنع حتى الآن، ما أسفر عن تشريد 250 ألف عامل مصري عدد كبير من هذه المصانع يتواجد في الأقاليم والباقي يتوزع على المدن الصناعية الكبرى.

وأكد د. رشاد عبده رئيس المنتدى الاقتصادي المصري أن معدل البطالة يتفاقم بسبب إغلاق هذه المصانع أبوابها، موضحًا أن هذه المصانع أجبرت على إغلاق أبوابها بسب تردي الوضع الاقتصادي والأمني؛ حيث إن كثير من منتجاتها حدث لها ركود، وازدادت مديونيات تلك المصانع، الأمر الذي جعلها مضطرة لوقف نشاطها، فلم يكن هناك مساندة من الدولة وقتها. وزاد محمود برعي – أمين عام جمعية مستثمري 6 أكتوبر- من الشعر بيت، مشيرًا إلى أن هناك مصانع على وشك أن تغلق هي الأخرى، بخلاف 670 مصنعًا مغلقًا في أكتوبر وحدها، وذلك بسبب تفاقم الديون عليها، مما يهدد بكارثة حقيقية في الصناعة المصرية، موضحًا أنه لا يصح أن تتحدث الدولة عن جذب الاستثمارات ونحن في نفس الوقت نغلق المصانع على مواطنيها.

وكشف الاتحاد العام لنقابات عمال مصر أنه تم إغلاق 3500 شركة صغيرة ومتوسطة، من هذه الشركات شركة أسيك للتعدين “آسكوم”، حيث شهدت توقفًا للأعمال في بعض القطاعات، وبالأخص مشروع الشركة في شمال سيناء، فضلًا عن تعثر أعمال الإنتاج والبيع، كما تأثرت حركة البيع والإنتاج في شركة الكربونات بمحافظة المنيا، غيرها من مشروعات الشباب الصغيرة ومتناهية الصغر.

 

مرسيدس وأخواتها

ومع مرور 365 يومًا من اغتصاب السيسي للسلطة، ساهم هروب رأس المال الأجنبي خارج اقتصاد القمع فى تفاقم أزمة البطالة، حيث أعلنت شركة “مرسيدس” الألمانية للسيارات انسحابها من الشركة المصرية الألمانية للسيارات (إجا) في مايو الماضي بعد تردي الأوضاع.

 وتوقعت غرفة الصناعات الهندسية خروج شركة «بى إم دبليو» الألمانية من السوق المصرية، بسبب الاضطراب الذي تشهده صناعة السيارات في مصر في عهد الانقلاب، وعدم وجود رؤية واضحة لتلك الصناعة في المدى القريب أو المتوسط.

وتراجعت مجموعة «هوندا» العالمية لتصنيع السيارات عن فكرة إنشاء مصنع لتجميع السيارات فى مصر مؤخرًا، وأبلغت «الغرفة» بتراجعها عن إنشاء مصنع لها، مبررة ذلك بأن الأفضل لها إدخال سياراتها لمصر دون رسوم جمركية.

وأغلقت شركة “باسف” الألمانية للكيماويات أبوابها، كما أعلنت شركة “جنرال موتورز الأمريكية” أنها أوقفت الإنتاج في مصنعها لتجميع السيارات بمدينة السادس من أكتوبر بمصر، وذكرت أنها أغلقت مكتبها المحلي هناك بعد استخدام القوى الأمنية المصرية الذخيرة الحية والجرافات والقنابل المسيلة للدموع بمجزرة فض اعتصامي رابعة والنهضة، ما أدى لمقتل مئات.

وأعلنت “رويال داتش شل”، أكبر شركة نفط أوروبية، غلق مكاتبها في مصر فى أكتوبر قبل الماضى، وأوقفت شركة يلدز التركية للصناعات الغذائية إنتاجها في مصر بسبب الاضطرابات التي شهدتها البلاد بعد الانقلاب العسكري، لتلحق بها عشرات الشركات التركية. وتضم قائمة الشركات العملاقة الراحلة من مصر، “إنتل Intel العالمية”، التي أغلقت مكاتبها العاملة بقطاع التدريب والتطوير الهندسي، وسرحت العاملين، ولحقت بها شركة “ياهو” العالمية بعد أيام معدودات من الانقلاب العسكري.

وقررت شركة “توماس كوك” الألمانية للسياحة والسفر-أحد أكبر الشركات السياحية العاملة فى مصر- وقف النشاط، ورحلت «tui» الألمانية إلى غير رجعة، قبل أن يفقد سوق العمل 7 آلاف مصرى كانوا يعملون في مصانع “إلكترولوكس” السويدية للأجهزة المنزلية وظائفهم، بعد أن حذا هذا المصنع حذو جنرال موتورز وتويوتا ومرسيدس وغيرهم.

 

السياحة تنقذ “السيسي”

ومع اتجاه السيسي لحل أزمة البطالة، حركة مدرعاته ومقاتلاته من أجل ضرب توتير الأجواء في شبه جزيرة سيناء تحت مزاعم الحرب على الإرهاب، رغم ما تمثله تلك المنطقة من أهمية سياحية للدخل القومي، وفي ظل الفشل المتوالي في ملف السياحة كشف تقرير صادر عن القطاع السياحي في 2014 الاستغناء عن 90%من العمالة المؤقتة وهي عمالة موسمية لا يتوافر لها شروط تعاقد قانوني، و20% من العمالة المنتظمة.

وأعلن الاتحاد المصري للغرف السياحية عن إغلاق 190 فندقًا، منها نحو 97 فندقًا في محافظة البحر الأحمر و47 فندقًا ومنتجعًا في جنوب سيناء بسبب توقف السياحة، والتي شهدت انخفاضًا شديدًا فيما تواجه الشركة الروسية للسياحة فى مصر شبح الإفلاس والتي تمثل أهم الروافد السياحية. سد النهضة وعلى وقع الجهل الذي يسيطر على قائد الانقلاب وافتقاد الرؤيا، لم يتوقف توقيع اتفاقية سد الخراب مع الجانب الإثيوبي عند حد التنازل عن حصة مصر التاريخية فى مياه النيل، وإنما ساهمت النكبة التي جرها السيسي على مصر في مضاعفة أرقام العاطلين في السنوات القادمة بدلا من تخفيض الأرقام كما زعمت حملة السيسي.

الدكتور أحمد فوزي دياب خبير المياه والأراضي بالأمم المتحدة وأستاذ المياه بمركز بحوث الصحراء أكد أن سد النهضة سوف يؤثر على الزراعة المصرية بشكل كبير جدًّا، وسيتسبب في وجود حالة من نقص الغذاء لدى المصريين؛ الأمر عند هذا الحد معلوم للجميع.

إلا أن دياب كشف عن تهديد نحو 8 ملايين مصري يعملون في قطاع الزراعة بالبطالة، لافتًا إلى أن جميع المنظمات الدولية لا تستطيع بأن تقدم أي تمويل مادي أو فني لأي من دول حوض النيل، خصوصًا في حالة النزاع. حفتر والحوثي ودفع الانقلاب ثمن الوقوف إلى جانب الانقلاب الدموي في ليبيا غاليًا من دماء المصريين أولاً، ومن تفاقم أرقام العائدين دون عمل من بلد الجوار المتوتر لينضموا إلى قافلة العاطلين على مقاهي مصر دون عمل، في رقم مهدد بالزيادة مع تواصل توافد المصريين هربًا من جحيم مليشيا حفتر.

وكشفت بيانات الوصول والسفر الرسمية بمنفذ رفح، في أبريل الماضي، عودة 35 ألفًا و439 مصريًا، منذ 16 فبراير الماضي، عقب توجيه سلاح الجو المصري الضربات الجوية ضد المدنيين في مدينة درنة الليبية. وأكدت المنظمات الحقوقية في بيانات عدة، أن حجم العمالة المصرية في ليبيا يتجاوز مليونًا ونيفًا في مختلف التخصصات، وهو الأمر الذي ينذر بكارثة حقيقية على الاقتصاد المصري؛ بسبب توقف ضخ العملة من جانب هؤلاء العاملين، فضلاً عن تفاقم أزمة العاطلين في ظل مطالب العائدين بتعويضات مالية وتوفير فرص عمل.

وتوقع مصدر دبلوماسي عودة نحو 70% من العمالة المصرية في ليبيا خلال الأسابيع القليلة القادمة، مشيرًا إلى أن عدد المصريين الفارين من ليبيا خلال الأسابيع القليلة الماضية يقدر بحوالي 200 ألف عامل منذ انقلاب حفتر، ليزيد العدد إلى ما يقرب من 500 ألف عامل آخر عادوا بالفعل إلى القاهرة منذ الانقلاب.

ومن ليبيا إلى اليمن ومنها إلى سوريا، لا تبدو الأمور مغايرة خاصة فيما يتعلق بتوتر الأوضاع في البلدين الخليجي والشامي، خاصة بعد قرار موقف القاهرة من الحوثي الذي هدد آمن المصريين في صنعاء وتراخيها من المشاركة في عاصفة الحزم ما جعلهم في مرمي غضب أهل الجنوب، كما يعاني المصريون من غضب شعبي عارم في سوريا على خلفية موقف الانقلاب من اللاجئين وحملات التشويه الإعلامي بحق السوريين؛ ما يفتح الباب أمام استقبال الآلاف من العاطلين الجدد.

 

الباعة الجائلون 

يدخل “الباعة الجائلون” ضمن أعداد العاطلين، إلا أنهم قرروا أن يبحثوا عن لقمة عيش في الشوارع بعد أن يأسوا من الحكومات المتعاقبة، وفي ظل ملاحقات البلدية الدائم للباعة وفرض إتاوات، قرروا أن يدعموا العسكر في الانقلاب وملاحقة الثوار حتى يأمنوا مكر البيادة، وواجهوا المتظاهرين العزل في رمسيس بالسلاح والقتل فى مجرزتي “رمسيس الأولي والثانية”، إلا أن الانقلاب دار دورته لينقلب على حلفاء أمس وقرر أن يطرد البائعين من الميادين.

عبد الرحمن محمد -أمين عام نقابة الباعة الجائلين- أكد أنه تم حصر عدد الباعة الجائلين بميدان رمسيس، وذلك بمعرفة خمس لجان وجاء العدد 1150 بائعًا متجولاً، مضيفًا أن ما تم إنشاؤه كمكان مرخص للباعة هو 600 كشك فقط وتم تجاهل باقي أعداد الباعة.

وأشار أن الأكشاك الجديدة مجرد باكيات ولا يوجد لها أبواب تغلق، مضيفا أن الأكشاك هذه ليست مرخصة ولم يعطوا للباعة رخصة للعمل بها، بل مجرد رقم مثلما حدث في مجمع الترجمان الذي أصبح الآن «مقبرة»، وهو الأمر الذى ينسحب بالتبعية على الباعة الجائلين فى الجيزة وحلون ومدينة نصر، وسائر ميادين الجمهورية في ظل غياب الرؤساء وعشوائية القرارات. ومن الترجمان إلى مرسيدس إلى إثيوبيا إلى ليبيا، تكشف الأرقام النجاح الساحق الذي حققه قائد الانقلاب لعلاج أزمة البطالة خلال عام من الاستيلاء على السلطة، وتوثق صحة الأرقام التي ساقتها حكومة العسكر عن تراجع أعداد العاطلين في مصر، ويتواصل الحصاد المر لعام من حكم الـ”السفاح”.

وشهد الربع الأول من العام الجاري مواصلة الحراك النضال العمالي في كافة محافظات البلاد ضد سياسات حكومة السيسي الفاشلة بـ 393 احتجاجا عماليا خلال الربع الأول فقط من 2015، فيما أكد مركز المحروسة للبحوث والسياسات الاقتصادية أن عدد الاحتجاجات العمالية خلال عام 2014 بلغ 2274 احتجاجا عماليا ضمت كافة المهن والحرف وتنوعت بين مختلف عناصر المجتمع.

 

 

*تجديد حبس عصام دربالة 15 يومًا بتهمة التحريض على العنف

جددت نيابة أمن الدولة العليا، اليوم الثلاثاء، حبس عصام دربالة، القيادي بتنظيم الجماعة الإسلامية، 15 يومًا على ذمة التحقيقات؛ بدعوى التحريض على العنف والإرهاب، ومناهضة الدولة ومؤسساتها.

ولفقت النيابة لـ “دربالة” اتهامات تولي قيادة جماعة محظورة أسست على خلاف أحكام القانون والدستور، الغرض منها تعطيل أحكام الدستور والقوانين، ومنع مؤسسات الدولة من مباشرة أعمالها، وحيازة منشورات ومطبوعات تتضمن ترويجا لأفكار مناهضة للانقلاب.

من جانبه، نفى دربالة كافة الاتهامات المنسوبة إليه، لدى مواجهته بها، مؤكدًا عدم ارتكابه أي منها.

 

 

 

*بعد تأييد حكم الحبس.. نشطاء لـ”أحمد موسى” من أعان ظالما سلطه الله عليه

سادت حالة من الفرحة والشماتة بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي عقب تأييد الحكم على الإعلامي المؤيد للانقلاب ودولة مبارك أحمد موسي، عقب إطلاق خصمه الناشط السياسي المنشق عن الانقلاب شادي العزالي حرب هاشتاج “# اقبضوا_علي_أحمد موسي“.

 

الهاشتاج عقب انطلاقه سجل أعلى ترند متداول على “تويتر “، وهذا دفع صاحب حساب ساخر سعد زغلول بتويتر”، للسخرية قائلاً “الراجل ده الناس كلها بتغزه وإن شاء الله الهشتاج دى ترند #اقبضوا_علي_احمدموسي“.

 وتابعت صاحبة حساب “just one ” ” هيغنولو في السجن، ادخل بقي يا احمد يا احمد، نورت زنزانتك يا احمد يا احمد“.

واقتبس عمر محمد مشهد من فيلم الزعيم عادل إمام للتعليق على لحظة استقبال أحمد موسى بالزنزانة “بصورة يقول فيها للزعيم اقلع”، قائلاً لمساجين لما يعملوا حفل استقبال لأحمد موسى. وقال نادر المصري إن من أعان ظالماً سلطه الله عليه فقال “احتراما للقضاء الشامخ.. المطاهر.. العادل من أعان ظالما سلطه الله عليه“.

فيما تمنى صاحب حساب “الموكوس”، يا ما نفسي اشوفك بالقميص الأحمر يا احمد يا موسى ههههههههههههههه “.

وعلقت إسراء علي الهاشتاج الذي سجل أعلى تداول عبر تويتر، بصورة لمنطوق الحكم على أحمد موسى #اقبضوا_علي_أحمدموسي. وتابعت إسراء في تغريدة أخرى، على وحدة تنفيذ الأحكام سرعة القبض ع المتهم الهارب من تنفيذ حكم قضائي بحبسه“.

 

وكتبت الإعلامية نادية أبو المجد: طب وبالنسبة للتحريض على القتل “أنا عايز دموالشماتة في أحكام الإعدام غير نشر الكراهية الكذب البواح منذ سنوات طويلة؟!. 

وتساءل الحقوقي هيثم أبو خليل عن مدى مصداقية تنفيذ الحكم قائلاً، المخبر أحمد موسى الحكم بحبسه تم تأييده اليوم ..هل أحد يتوقع من العصابة إنهم ينفذوا الحكم …؟“.

كانت محكمة جنح مدينة نصر، برئاسة المستشار سامر ذو الفقار، قد قضت في مارس الماضي، بحبس أحمد موسى عامين، وغرامة 20 ألف جنيه، لاتهامه بسب وقذف أسامة الغزالي حرب في برنامجه “على مسئوليتي، المذاع عبر فضائية “صدى البلد“. وأيدت محكمة مستأنف مدينة نصر اليوم الثلاثاء الحكم.

 

 

*طلاب ضد الانقلاب تؤسس حركة جديدة اسمها “سنتك سودا

علن المكتب التنفيذي لحركة “طلاب ضد الانقلاب” تدشينه مرحلة ثورية جديدة بالتزامن مع مرور عام على تنصيب عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري، تحت شعار” سنتك سودا“.

وقالت الحركة، في بيان لها نشرته عبر صفحتها الرسمية على موقع “فيس بوك”: “تحل علينا بعد عدة أيام الذكرى الأولى لافتضاح كل أركان مؤامرة الانقلاب وتنصيب السيسي رئيسًا، عام مر مُذ خرج علينا الديكتاتور في حُلته منصبًا نفسه رئيسًا لمصر رغمًا عن أهلها، وتحت تهديد سلاح جيشها، وفي سبيل ذلك ارتكب أبشع الجرائم في حق الوطن وأهله“.

وأضافت: “عام مر عانى فيه كل المصريين من أزمات طاحنة وجرائم بشعة، ابتداءً من جرائم القتل الممنهجة والدماء التي غطت شوارع الوطن ولم تفرق بين أطيافه، مرورًا بجرائم الاعتقال، والإخفاء القسري، والتعذيب، وانتهاك كل حقوق الإنسان سواء الاجتماعية أو السياسية، فقد مارس نظام العسكر خلال هذا العام الدكتاتورية في أبشع صورها، وأصّلوا لكل معاني الطبقية والانقسام المجتمعي والتبعية المهينة، وكان ختام هذا العام بتصاعد موجة الإجرام حتى وصلت للتصفية الجسدية للشباب والطلاب وتصاعد أحكام الإعدامات المجرمة“.

وتابعت في بيانها:” وقد كان العنوان الأكبر لهذا العام هو الإنجازات الوهمية والوعود الزائفة التي حاول السيسي ونظامه عن طريقها بناء زعامة زائفة أو صنع التفاف شعبي حول نظامه، ولكن دون جدوى فقد افتُضحت المؤامرة”، وأشارت: “بعد ما يقرب من عامين من الانقلاب، وبعد مرور عام على وجود الديكتاتور بشكلٍ معلن- على رأس السلطة نقول له بشكل واضح لقد كانت (سنتك سودا)، ونتوجه بالدعوة لكل المصريين وكل الحركات الطلابية والشبابية للتوحد والخروج للشارع في مواجهة إجرام العسكر المتنامي“.

وأكدت الحركة:” في هذه الذكرى وبالتحديد في 8 يونيو، نعلن عن محطة ثورية جديدة ونؤكد أن تلك المحطة سيكون في مقدمتها الطلاب وعنوانها حشود شعبية ومواجهة حقيقية تؤكد قوة الثورة وتطور أدواتها وتزايد إيمان الجماهير بها، ونؤكد أن هذه الموجة من أهدافها وضع قوة الغضب الجماهيري في اختبار حقيقي على طريق الإعداد الثوري ليوم الحسم والانتصار الكبير الذي سيكون الطلاب هم طليعته الواعية وساعده القوي، فاستعدوا“.

 

جيش الانقلاب يهدم المساجد في رفح ويقتل أهالي البصارطة الباسلة المحاصرة. . السبت 9 مايو

الحمل ثقيل

البصارطة رمز الرجولة أمن الانقلاب يخرب البيوت

البصارطة رمز الرجولة أمن الانقلاب يخرب البيوت

أمن الانقلاب يخرب البيوت

أمن الانقلاب يخرب البيوت

جيش الانقلاب يهدم المساجد في رفح ويقتل أهالي البصارطة الباسلة المحاصرة. . السبت 9 مايو

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*مقتل ضابط ومجند في العريش بعد قيام مسلحين مجهولين بإطلاق النيران عليهم

 

* جيش الانقلاب يفجّر مسجدين بمنطقة صلاح الدين بمدينة رفح

 

*مبارك يرتدى البذلة الزرقاء 300 يوم تنفيذا لاستكمال حبسه بـ”قصور الرئاسة

يوم، تفصل  المخلوع  حسنى مبارك عن خلع البذلة الزرقاء التى ارتداها فور صدور قرار من محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة برئاسة المستشار حسن حسانين بمعاقبته ونجليه علاء وجمال مبارك بالسجن 3 سنوات، وتغريمهم 125 مليونا و779 ألفا و267 جنيها، وألزمهم برد مبلغ 21 مليونا و197 ألف جنيه ومصادرة جميع المحررات المزورة المضبوطة وإلزام المحكوم عليهم بالمصاريف الجنائية وعدم جواز نظر الشق الجنائى، وذلك فى إعادة محاكمتهم لاتهامهم بالاستيلاء على 125 مليون جنيه من ميزانية رئاسة الجمهورية المخصصة للقصور الرئاسية والتزوير فى محررات رسمية

10 أشهر تتبقى لمبارك بالسجن لاكتمال سجنه 3

سنوات مبارك – وفقا للمصادر الأمنية – قضى 26 شهرا حبسا احتياطيا منذ القبض عليه ودخوله السجن، وتخصم هذه المدة من أى حكم قضائى يصدر ضده، ومن ثم يتم خصم هذه المدة من الحكم الصادر ضده بالسجن 3 سنوات بواقع 36 شهرا، حيث يتبقى 10 أشهر لم يقضها مبارك بعد، يرتدى بسببها البذلة الزرقاء ويتعامل كسجين وفقاً للوائح المنظمة للسجون

الطعن بالنقض الأمل الوحيد لخلع البذلة الزرقاء

المخلوع  يلجأ للطعن بالنقض ضد هذا الحكم، وفى حالة رفضه يصبح الحكم نهائيا، ويقضى مبارك الـ10 أشهر كاملة بالبذلة الزرقاء، أما فى حالة قبوله يتعرض مبارك للحكم الموضوعى

 

* اعتداء بلطجية الامن على منازل اهالى البصارطة بدمياط

https://www.youtube.com/watch?v=iOsoFFc1Ihk

*قضاة البيادة يصدرون حكما بالسجن 3 سنوات على طالبة بهندسة أسيوط

في سابقة تعد الأولى قضت محكمة جنايات أسيوط اليوم السبت بالسجن ثلاث سنوات زولفي عاطف محمد مصطفى وبراءة 4 آخرين في القضية رقم 7800 لسنة 2014 جنايات أول أسيوط والمتهمين فيها بالانضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون.

وجاء الحكم ضمن مجموعة من الأحكام قضت فيها محكمة جنايات أسيوط بمعاقبة 5 أشخاص بالسجن 3 سنوات وبراءة 30 آخرين في 5 قضايا انضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون وإحراز قنبلة.

و زولفي عاطف محمد مصطفى هي طالبة بالفرقة الأولى قسم العمارة في هندسة أسيوط، حصلت على حكم قضائي بدخول امتحانات العام الماضي بعد أن منعتها إدارة الجامعة.

 

*بالأسماء أمن الانقلاب يختطف 6 من أهالي كرداسة

شنت قوات أمن النقلاب التابعة اليوم السبت حملة اعتقالات على مدينة كرداسة في محافظة الجيزة أسفرت عن اعتقال 6 أشخاص من معارضى الانقلاب العسكرى.

والمعتقلون هم “مجدى عبود المكاوي ، السيد مصطفى أبوركيسة ، زياد حمدي ، أحمد نصر ، مصطفى عبد الرحيم جبريل ، أيمن غازي القناوي“.

يأتي هذا في ظل الحملة الأمنية التي تقودها داخلية الانقلاب ضد معارضي حكم العسكر منذ الانقلاب على الرئيس الشرعى الدكتور محمد مرسي في الثالث من يوليو عام 2013م.

وأسفرت الحملة التي تقودها قوات أمن الانقلاب عن اعتقال أكثر من 50 ألف شخص ، بحسب موقع ” ويكي ثورة“.

كما يحاكم المئات من أهالي مدينة كرداسة في عدد من القضايا ، أبرزها اقتحام كنيسة كرداسة ، واقتحام مركز شرطة كرداسة ، وصدرت ضدهم أحكامًا قضائية تصل للإعدام.

 

*حبس 7 طالبات بأزهر “كفر الشيخ” سنتين بدعوى التظاهر

قضت محكمة جنح كفر الشيخ، اليوم السبت، بحبس 7 طالبات أزهريات بكلية الدراسات الإسلامية بنات “فرع كفر الشيخ” سنتين، بدعوى انتمائهن السياسي والتظاهر بدون تصريح.
وقالت التحقيقات الهزلية: إن عددًا من الطالبات بالتظاهر داخل أسوار الكلية وعند انتهاء التظاهرة طلب أحد أفراد الأمن الخاص بالكلية تفتيشهن ونشبت مشادة كلامية تطورت لاشتباك وقامت إدارة الكلية بإحالتهن لمجلس تأديب بالإدارة المركزية لجامعة الأزهر بالقاهرة، حيث وجهت لهن تهمة التعدي بالسب والضرب على موظف أمن الكلية أحمد حنيش !.
وقررت إدارة الجامعة برئاسة الدكتور عبد الحى عزب، رئيس الجامعة فصلهن فصلا نهائيًا من الكلية.

 

*إعادة محاكمة 32 معتقلاً بالإسكندرية وإلغاء أحكام حبسهم

قررت محكمة النقض، اليوم، إعادة محاكمة ٣٢ معتقلاً وإلغاء الأحكام الصادرة ضدهم بالحبس على ذمة التحقيقات بدعوى تورطهم في أحداث عنف وفوضى شهدتها محافظة الإسكندرية العام الماضي.
وكانت النيابة العامة قد أسندت للمعتقلين اتهامات عديدة ملفقة منهاالتجمهر، والبلطجة، والتظاهر بدون الحصول على تصريح من الجهات المختصة، ومقاومة السلطات، والتلويح بالعنف.

 

*تجديد حبس 11 معتقلاً بعين شمس حتى 8 يونيو

قرر المحامى العام الأول لنيابات شرق القاهرة الكلية، اليوم السبت, تحديد جلسة 8 يونيو المقبل لنظر تجديد حبس 11 معتقلاً بدعوى التظاهر بمنطقة عين شمس ضد الانقلاب العسكري.
أسندت النيابة العامة للمعتقلين عدة تهم ملفقة منها ” التظاهر بدون ترخيص، وقطع الطرق، تعطيل الدستور، حيازة منشورات تحرض على قلب نظام الحكم، التحريض على العنف، الاعتداء على قوات الشرطة.

 

 

*الإفراج عن 94 محتجزًا من شمال سيناء ثبت عدم تورطهم في تظاهرات

صرح الشيخ عارف أبو عكر شيخ قبيلة العكور بمدينة الشيخ زويد، اليوم السبت، بأن الجيش أفرج عن 94 شخصًا من أبناء محافظة شمال سيناء.

مؤكدًا أن الإفراج تم بالفعل من الإسماعيلية تحت إشراف العديد من مشايخ رفح والشيخ زويد.

وأكد شيخ قبيلة العكور أن جميع المفرج عنهم ثبت عدم تورطهم في أي تظاهرات وشهادات مشايخ شمال سيناء، وجارِ نقل المفرج عنهم من الإسماعيلية إلى العريش.

 

*أبو سمرة مضرب عن الطعام في سجن العقرب

واصل محمد أبو سمرة، الأمين العام للحزب الإسلامي، إضرابه الجزئي عن الطعام لليوم الرابع والثلاثين، داخل محبسه في سجن العقرب.

وقال الحزب الإسلامي في بيان له، إن “أبو سمرة” مريض وإضرابه عن الطعام يزيد من سوء حالته، متهما الإعلام الموالي لجماعة الإخوان المسلمين بعدم متابعة حالة أبو سمرة المعتقل منذ الثامن من إبريل الماضي، مرجحا ذلك إلى مخالفة أبو سمرة لمسار الإخوان في الفترة الأخيرة قبل اعتقاله، وفقا لبيان الحزب.

واعتقل “أبو سمرة”، القيادي بالحزب الإسلامي، في 8 إبريل الماضي لاتهامه في القضية المعروفة إعلاميا بـ”تحالف دعم الشرعية”.

 

*شفيق يعود إلى القاهرة من مدخل “الطيارين

من جديد، أطلَّ الفريق أحمد شفيق، الخاسر في انتخابات الرئاسة 2012، على الساحة السياسية من داخل مطار القاهرة، رغم أنه لم يصل إليها بعد؛ حيث فسر مراقبون احتجاجات الطيارين الأخيرة بأنها “قرصة أذن” من الفريق الهارب، للقائمين على إدارة شؤون البلاد، ردًا على المتاعب التي يتعرض لها، وعدم تمكنه من العودة إلى بلاده، أو الترشح لانتخابات الرئاسية الأخيرة التي كان يتمنى خوضها، إلا أنه خشي من المواجهة مع زملائه السابقين في المجلس العسكري الذين قرروا أن يتولوا حكم مصر عقب الانقلاب على الرئيس محمد مرسي في 2013.

مراقبون قرءوا الاضطرابات التي شهدتها مصر للطيران” مؤخرًا، من خلال نظرية؛ مفادها أنها إشارات من الفريق الخاسر للقيادة السياسية أنه ما زال قادرًا على المناورة السياسية، وأنه يمتلك العديد من مفاتيح اللعب التي لم يخسرها، رغم ابتعاده عن مصر منذ خسارته في الانتخابات الرئاسية أمام منافسه محمد مرسي، وهو الهروب الذي استمر رغم الانقلاب الذي قام به زملاؤه “قيادات المجلس العسكري“.

كما فسر المراقبون البداية والنهاية المفاجئتين لأزمة الطيارين بأنها تعبير عن تلك المناورة التي لم يكن الهدف منها إحداث أزمة في الشركة “ذات الأهمية الإستراتيجية”، بل مجرد الإشارة إلى أن هناك من يستطيع أن يضع العجلة أمام الحصان في أحد أهم المرافق الحيوية في البلاد.

وعزز من تلك الاتهامات لأحمد شفيق أنه كان وزيرًا للطيران المدني لمدة 9 سنوات بين عامي 2002 و2011، تمكن خلالها من السيطرة على مفاصل الوزارة، خاصة أن تلك الفترة كانت خلال رئاسة المخلوع محمد حسني مبارك الذي كان يولي شفيق ثقة كبيرة، باعتبارهما رفقاء في نفس السلاح والوظيفة “الطيران“. 

الحاضر الغائب

ويؤكد الواقع أن “شفيق” لم يغب عن مصر، رغم وجوده في الإمارات؛ لدرجة أن كاتبًا مقربًا من دوائر الحكم الحالية “محمود الكردوسي” اقترح منذ يومين أن يتولى الفريق” رئاسة الوزراء؛ ليعوض الفشل الذي يحرص محلب ووزراؤه على تحقيقه“.

ويعمل شفيق في القاهرة من خلال ذراعه السياسية “حزب الحركة الوطنية”؛ الذي بدأ في إجراءات تأسيسه عام 2013، وبعدها عقد الحزب جمعية عمومية واختار شفيق رئيسًا للحزب رغم وجوده خارج البلاد منذ خسارته في الانتخابات الرئاسية، ووافقت لجنة الأحزاب السياسية على اعتماده رئيسًا للحزب في نهاية مارس 2015، بعد أن قضت الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإداري برئاسة المستشار يحيى دكروري بعدم قبول الدعوى المقامة من مصطفى سامي كمال، المحامي، والتي طالب فيها بحل “حزب أحمد شفيق”، باعتباره مخالفًا لقانون الأحزاب السياسية، وعدم اختصاص القضاء الإداري بالنظر في الدعوى.

وهو الحزب الذي أثار الكثير من اللغط خلال الأيام الأخيرة بعد انتشار أنباء عن سعيه إلى ضم جمال مبارك لعضويته، كما كان الحزب أحد المكونات الرئيسة في قائمة “في حب مصر” القريبة من السلطات الحالية والتي كان منسقها اللواء سامح سيف اليزل المقرب من عبد الفتاح السيسي.

وكانت القائمة على وشك خوض الانتخابات البرلمانية، التي تم تأجيلها إلى أجل غير مسمى، وكان ينتظر أن تكون لها الغلبة في مقاعد البرلمان بسبب الدعم غير الخفي الذي حصلت عليه من مؤسسات الدولة، كما أشار عدد من السياسيين منهم محمد أبو الغار والسيد البدوي، في تصريحات أثارت غضبًا رسميًّا ضدهم

أزمة الطيارين

وكما بدأت مفاجئة فقد انتهت أزمة الطيارين بشكل مفاجئ؛ حيث تقدم 224 طيارًا يعملون بشركة مصر للطيران باستقالاتهم من الشركة؛ بسبب ما قالوا إنه “تردي الأحوال المعيشية، وضعف المرتبات التي تقدمها الشركة لهم، بجانب سوء الجو المحيط بالعمل”، واستمر التهديد بالاستقالات عدة أيام أظهرت وزارة الطيران المدني خلاله تصلبًا إزاء مطالب الطيارين المستقيلين، والذين مثلوا ما يقرب من 35% من قوة العمل داخل الشركة.

لدرجة أن حسام كمال، وزير الطيران المدني، أكد أن “الفترة الماضية شهدت حل بعض النقاط الخلافية باللائحة المالية والإدارية، وكانت هناك مفاوضات لحل النقاط الخلافية المتبقية، إلا أننا فوجئنا بمطالب الطيارين المستقيلين من شركة مصر للطيران بزيادة رواتبهم بما لا يتوافق مع إمكانيات شركة مصر للطيران حاليًّا”، موضحًا أن الشركة ستتخذ الإجراءات القانونية حيال الاستقالات المقدمة، لافتًا إلى أن “مصر للطيران ترحب بمن يرغب في العمل معها وفقًا لظروفها الحالية، أما من لا تناسبه الظروف فلن نتمسك به، والشركة لن تقف على أحد“. 

ورغم ذلك سرعان ما قرر الطيارون- من خلال “رابطة الطيارين” التي تمثلهم- سحب الاستقالات الجماعية التي سبق وتقدموا بها.

وقالت الرابطة- في بيان لها الجمعة-: إن التراجع جاء “استجابة لتوجيهات رئيس الجمهورية”، وإن “مجلس إدارة رابطة طيارى الخطوط الجوية المصرية وجموع الطيارين، قرروا سحب جميع الاستقالات حرصًا على مصالح الشركة مع العلم أنه لم يقم أي طيار بتعطيل أي طائرة منذ بداية الأزمة“.

وفتح التراجع السريع للطيارين الباب أمام تكهنات واسعة بوجود دور للفريق أحمد شفيق في هذه التحركات التي لم يفهم أحد أسباب تحريكها المفاجئ أو الوافع الحقيقية لإنهائها “القصري“.

جاءت “حركة الطيارين” بعد أيام من انتشار ملصقات تحمل صورة الفريق شفيق، وتبشر بعودته قريبًا إلى أرض الوطن؛ مما يعني أن دورًا ينتظره في الحياة السياسية المصرية، ويرجح مراقبون أن تكون الحملة بموافقة – صريحة أو ضمنية- من السلطات الحاكمة التي يبدو أنها لم تعد ترى خطرًا في تحركات مؤيدة للفريق أحمد شفيق، طالما أنه بعيد عن المنافسة على كرسي رئاسة الجمهورية.

 

*شاهد.. الحلقة الجديدة من جوتيوب: “حمار المطار

https://www.youtube.com/watch?v=dUxB-juSE9U

*البصارطة رمز للرجولة وللأحرار في هذا الوطن

إن ما يحدث في قرية البصارطة في دمياط لهو أكبر مثال علي الشهامة والرجولة والغضبة لله وللعرض فبعد اعتقال ١٣ فتاة ثارت القرية لكرامتها ولشرفها وثارت أمواج الغضب عارمة بين الشباب ليدفع الشباب الثمن بتقديم خمسة شهداء من خيرة شباب هذا الوطن… يكتبون بدمائهم أن الدماء والروح غالية لكن العرض أغلي وأعز وأننا علي استعداد لبذل الدماء أكثر إذا اقترب أحد من أعراضنا وبناتنا.

علي هذا السفاح القاتل أن يعلم أننا مستمرون في ثورتنا حتي القصاص السريع والعادل من كل مجرم خائن… مستمرون في ثورتنا وحراكنا حتي نخرج كافة الأحرار من المعتقلات والسجون فينعموا بالحرية التي كتبها الله لنا وتقر أعينهم بالقصاص من جلاديهم.

إن تلك الدماء التي سالت اليوم في ملحمة عز وشرف في البصارطة وتلك الدماء التي تسيل كل يوم يتحملها هذا السفاح المجنون الخائن وليعلم أنه سيدفع ثمن تلك الدماء قريبا فلا الثورة ستهدأ ولا الثوار سيتراجعون… ماضون في طريقنا بعون الله ولن ننسي ثأرنا ودمائنا وأسرانا في سجون الاحتلال العسكري

‏محمد منتصر – المتحدث الإعلامي باسم جماعة الإخوان المسلمين

 

*صور .. ارتقاء 5 شهداء بـ”البصارطة” برصاص مليشيات الانقلاب

قال شهود عيان من أهالي البصارطة بدمياط: إن عددًا من ارتقوا صباح اليوم برصاص مليشيات الانقلاب ارتفع لنحو 5 من شباب القرية.

ذكر الأهالي أن الأنباء الواردة تؤكد ارتقاء كل من: عمر سادات أبو جلالة، وعوض سعد بدوي، وعلي سامي الفار، ومحمد عياد، وباسم حشيش.

اقتحمت قوات أمن الانقلاب القرية، وقامت بمداهمة منازل عشرات المواطنين، وسط إطلاق نار بشكل مكثف، كما قامت بحرق أحد المحلات، فضلا عن عمليات اعتقالات بالجملة وسط أهالي القرية، إضافة إلى عمليات تفتيش واسعة وتوقيف للمارة على الطرق، ومنع الموظفين من الذهاب لأعمالهم، وكذلك منع الطلاب من الذهاب لامتحاناتهم.

 

أمن الانقلاب يخرب البيوت

أمن الانقلاب يخرب البيوت

البصارطة رمز الرجولة أمن الانقلاب يخرب البيوت

البصارطة رمز الرجولة أمن الانقلاب يخرب البيوت

 

*دمياط.. توقف الامتحانات بـ”البصارطة” بعد استشهاد 5 من أبنائها برصاص الانقلاب

حصار شامل للقرية بأكثر من 100 مدرعة وبوكس وآلية عسكرية بعد قطع الكهرباء

بلطجية الداخلية مدعومة بقوات من الجيش يقتحمون جميع المنازل و ورش و محال مؤيدي الشرعية ورافضى الانقلاب ويدمرون محتوياتها و اعتقال العديد من أبناء القرية بعضهم للمرة الثانية

و كلاب الداخلية يطلقون طلقات الخرطوش والرصاص الحى في الشوارع لإثارة الذعر فى صفوف المواطنيين والاطفال

أكد عمر الدسوقي -رئيس الإدارة المركزية للأمن بوزارة التربية والتعليم- توقف الامتحانات في 5 مدارس بمحافظة دمياط، على خلفية حملات المداهمات التي شنتها قوات أمن الانقلاب على منازل المواطنين بقرية البصارطة وقتل 5 مواطنين داخل منازلهم.

قامت قوات أمن الانقلاب بحملات مداهمات لمنازل المواطنين بقرية البصارطة صباح اليوم، وقامت بقتل 5 مواطنين داخل منازلهم، وهم عمر سادات أبو جلالة- طالب بالفرقة الأولى بكلية الدراسات الإسلامية، وعوض سعد بدوي، وعلي سامي الفار، ومحمد عياد، وباسم حشيش، إضافة إلى إصابة 2 آخرين في حالة خطرة، فضلا عن حملات اعتقالات واسعة بين الأهالي.

قال شهود عيان: إن قوات الانقلاب حولت شوارع ومنازل الأهالي إلى ساحة حرب، وقامت بعمليات تفتيش واسعة وتوقيف للمارة على الطرق، ومنع الموظفين من الذهاب لأعمالهم، ومنع الطلاب من الذهاب لامتحاناتهم، وسط إطلاق نار كثيف في الشوارع.

 

* حصار من قوات امن الانقلاب لقرية البصارطة واطلاق رصاص حى وخرطوش بكثافة وانباء عن اعتقالات فى صفوف الاهالى وأنباء عن حملة أمنية على الشارع الحربي

 

 

*البصارطة.. عاشر قرية مصرية معارضة تحرقها الشرطة

واصلت قوات الأمن هجومها على قرية البصارطة بمحافظة دمياط، والذي بدأ منذ الخامسة من فجر اليوم السبت، ما أسفر عن مقتل 5 أشخاص من أهالي القرية إضافة إلى مخبر سري، هذا إلى جانب اعتقال العشرات عشوائيًا.

والقتلى هم “عوض سعد بدوي، علي سامي الفار، محمد عياد، باسم حشيش، وعمر أبو حلالة”، وقتل الأخير بعد إطلاق الأمن الرصاص عليه عشوائيًا.

كما قامت قوات الأمن بتدمير وحرق أكثر من 30 منزلا من منازل أهالي القرية، إضافة إلى حرق 3 محال تجارية، وحرق 20 دراجة نارية وسيارة خلال عملية المداهمة.

ومن جانبها، أعلنت مديرية التربية والتعليم في محافظة دمياط إلغاء الامتحانات في 3 مدارس ابتدائية واعدادية بالقرية عقب مهاجمة الأمن لها، وذلك بحسب تصريحات فريدة مجاهد، وكيل وزارة التربية والتعليم.

وكانت الداخلية قد بدأت في حصار القرية منذ 5 أيام، وذلك بعد احتجاج الأهالي على اعتقال 13 سيدة من القرية عقب مظاهرة معارضة للحكم العسكري بمحافظة دمياط، الأربعاء الماضي، لتدخل “البصارطة” في سجل القرى الصامدة في وجه السلطات الحالية، حيث تقوم بمحاصرة المدن والقرى التي تخرج عن سيطرتها منذ الانقلاب العسكري.

 

1 – البصارطة كلاكيت ثاني مرة

 

ولم تكن هذه هي المرة الأولى التي تتعرض فيها القرية نفسها للمحاصرة من قبل قوات الأمن، ففي 30 سبتمبر 2013م، قامت قوات الأمن بمحاصرة القرية لمدة يومين، حيث اعتقلت اثنين من السكان، وصاحب عملية الحصار انقطاع التيار الكهربائي في القرية، إلا أنها لم تشهد قتلى كما حدث اليوم.

 

2 – الخياطة

 

وفي نفس المحافظة، تعرضت قرية الخياطة للحصار الأمني عدة مرات، أبرزها في أبريل الماضي، حين تم حصار القرية من ناحيتي دمياط وعزبة البرج، وتم منع أي شخص من الدخول للقرية أو الخروج منها.

 

واقتحمت قوات الأمن قرية الخياطة مرة أخرى وشنت حملة مداهمات كبيرة، شملت تخريبا متعمدا لعدد من المنازل، وفقًا لشهادات شهود العيان، إضافة إلى إضرام النيران في منزل أحد المواطنين المعتقلين، وهو عضو سابق بمجلس النواب المصري.

 

3 – دلجا.. البداية

 

وكانت السلطات الحالية قد بدأت في ممارسة سياساتها بمحاصرة القرى المعارضة لها في قرية دلجا، بمركز ديرمواس، بمحافظة المنيا، حيث تعرضت القرية، في شهر سبتمبر 2013م، لعملية حصار من قوات الأمن لعدة أيام، وذلك بعد شهر تقريبًا من مجزرة فض اعتصامي رابعة والنهضة.

وقامت الداخلية بفرض حظر التجوال بالقرية واعتقال العشرات بشكل عشوائي، إلا أن سكان القرية واصلوا الخروج في مظاهرات مناهضة للنظام بشكل مستمر، ما جعل النشطاء يصفوها بأنها رمز الصمود والتحدي.

 

4 – كرداسة في مرمى النيران

 

ومن أبرز القرى التي تعرضت للمحاصرة والمداهمة أكثر من مرة، قرية كرداسة بمحافظة الجيزة، حيث كانت المرة الأولى في يوم 19 سبتمبر 2013م، وذلك بعد أن قامت قوات الأمن والجيش باقتحام قرية كرداسة بعد محاصرتها من جميع الاتجاهات؛ بحجة تطهير القرية من “البؤر الإرهابية والإجرامية“.

 

وشاركت في عمليات الاقتحام العديد من المجنزرات العسكرية وطائرات الهيليكوبتر، والتي حاولت قمع المعارضين للانقلاب العسكري، الذين كانوا ينظمون مظاهرات مستمرة منذ فض اعتصام رابعة، تقوم ببثها العديد من القنوات الفضائية.

 

وأسفرت عملية الاقتحام عن مقتل اللواء نبيل فراج، مساعد مدير أمن الجيزة، والقبض على أكثر من 40 شخصًا.

 

واستمرت الداخلية في القرية لفترة تجاوزت الثلاثة أشهر، شملت اعتقال المئات من أهالي القرية ومعاملة سيئة للسكان، إلا أن الأهالي استمروا في تنظيم المظاهرات رغم الحصار.

 

وفي 27 يناير الماضي، تعرضت القرية للمداهمة والحصار مرة أخرى، حيث اعتقلت قوات الأمن العشرات وسط إطلاق عشوائي للرصاص.

 

5- الميمون على الخطى

 

وسارت قرية الميمون، بمركز الواسطى، بمحافظة بني سويف على خطى مثيلاتها، حيث تعرضت لعمليتين محاصرة ومداهمة، كانت آخرهما يوم 20 فبراير 2015، حيث تعرضت للحصار من قبل قوات الأمن، التي فرضت حالة من حظر التجوال، وقامت بعمليات اعتقال ومداهمة مستمرة، في محاولة لمنع خروج التظاهرات المستمرة رغم الحصار.

 

أما المرة الأولى فكانت يوم 20 فبراير الماضي، حيث قامت الداخلية بمهاجمة القرية لفض مظاهرات مناهضة للنظام، وذلك باستخدام حوالي 50 مدرعة، بالإضافة إلى مروحيات الجيش في جو القرية، والزوارق الحربية السريعة من جهة النيل.

 

وأسفرت هذه المداهمة عن مقتل أحد الطلبة وإصابة 20 آخرين بالخرطوش، واعتقال حوالي 30 شخصًا، هذا إلى جانب اقتحام حوالي 100 منزل، منها 15 منزلًا تم تحطيم محتوياتها بالكامل، بالإضافة لسرقة ما بها من أجهزة إلكترونية وذهب.

 

6 – المطرية

 

وفي العاصمة القاهرة، شنت قوات الأمن المركزى والعمليات الخاصة، في يناير الماضي، حملات مداهمة موسعة لمنازل المعارضين للانقلاب العسكري بمنطقة المطرية، وذلك أن أغلقت مداخل المنطقة من شارع الحرية، ومنعت دخول السيارات إلى المنطقة، مطلقة صافرات الإنذار.

 

وجاء ذلك عقب إعلان المتظاهرين نيتهم الاعتصام داخل ميدان المطرية، في الذكرى الرابعة لثورة يناير، للمطالبة بعودة مسار الثورة وإسقاط الانقلاب العسكري والإفراج عن المعتقلين والقصاص للشهداء، الذين سقطوا منذ 25 يناير وحتى الآن.

 

7- أويش الحجر

 

وتعرضت قرية أويش الحجر بمركز المنصورة بمحافظة الدقهلية هى الأخرى لاقتحامين من قبل قوات الداخلية، حيث حاصرتها قوات الأمن في يوم 22 أغسطس 2014م، بواسطة 3 تشكيلات أمن مركزي، وقامت باعتقال 5 أشخاص، وذلك في أعقاب مظاهرات رافضة للنظام.

وعادت قوات الأمن بمعاونة الجيش لمحاصرة القرية من جديد، في 2 يناير 2015م، وذلك باستخدام 50 بوكس شرطة و3 مدرعات شرطة ومدرعتي جيش و10 موتوسيكلات و5 عربات أمن مركزي بالإضافة لمروحيات.

وقامت قوات الأمن باعتقال 8 سيدات و5 أطفال ليستمر الحصار لليوم الثاني وسط حالة من حظر التجوال مع اعتقال 4 شباب آخرين.

 

8 – دار السلام

 

وشهدت قرية دار السلام بمركز طامية بمحافظة الفيوم، محاصرة قوات الأمن لها، في يوم 25 ديسمبر 2014م، حيث اقتحمتها بعدد 40 سيارة شرطة و20 مدرعة و3 عربيات ترحيلات والمئات من الجنود.

وقامت قوات الأمن بالاعتداء على العشرات من الأهالي ومطاردتهم واعتقالهم، كما أغلقت مسجد القرية ومنعت صلاة الفجر به.

 

9 – دفنو

 

وقبل ذلك بأسابيع قليلة، تعرضت المحافظة نفسها لعملية مداهمة، ولكن في قرية دفنو بمركز إطسا، حيث قامت قوات الأمن بمحاصرتها بـ100 سيارة ومدرعة، وشهدت شوارعها عملية مطاردة واسعة من قبل الشرطة للأهالي وسط عمليات اعتقال عشوائي.

 

10 – شرابيل

 

وفي فبراير الماضي، قامت قوات الداخلية بمحاصرة قرية شبرابيل بمركز السنطة بمحافظة الغربية، حيث أطلقت الرصاص الحي في الهواء واعتقلت 4 أشخاص، وذلك بعد اشتباكات شديدة بين أهالي القرية وقوات الأمن؛ لإصرار الأمن على إنشاء برج كهربائي على أرض زراعية، وذلك بعدما أسقطت الرياح الشديدة البرج الكهربائي الرئيسي بالقرية؛ مما أدى لانقطاع الكهرباء، وقامت قوات الأمن باعتقال صاحب الأرض، ما أثار غضب سكان القرية.

 

 

* المؤبد لـ 14 من رافضي الانقلاب و1.4 مليون جنيه غرامة

قضت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره برئاسة المستشار حسن فريد، بمعاقبة 14 من رافضي حكم العسكر بالسجن المؤبد، إلى جانب إلزامهم غرامة مادية قدرها 100 ألف جنيه عن كل متهم ووضعهم تحت المراقبة 5 سنوات.

كما قضت المحكمة بالحبس ثلاث سنوات لـ”حدث” مع وضعه تحت المراقبة لمدة مماثلة بعد انقضاء مدة عقوبته.

أسندت نيابة الانقلاب إلى المعتقلين اتهامات ملفقة تحت زعم: التجمهر والقتل والشروع في القتل وإحراز أسلحة نارية والتلويح بالعنف واستعراض القوة.

 

* بالأسماء.. إخفاء قسري لـ23 مختطفا بكفر الشيخ في أقل من شهر
قالت رابطة أسر المعتقلين بكفر الشيخ إن عدد المختطفين قسريا لدى مليشيات الانقلاب بكفر الشيخ منذ 23 يوما وصل لنحو 23 معتقلا بعد إخفاء واصف عبد الحميد لليوم السادس على التوالي للضغط عليهم للاعتراف بتهم لا صلة لهم بها تحت وطأة التعذيب الممنهج. المختطفون قسريا، هم:

1- ﺃﺣﻤﺪ ﺷﻠﺒﻲ – ﻛﻔﺮﺍﻟﺸﻴﺦ – منذ 23 ﻳﻮما
2 ﻋﻠﻰ ﻋﺎﺑﺪﻳﻦ ﺳﻠﻤﺎﻥ – ﻛﻔﺮﺍﻟﺸﻴﺦ منذ 22 ﻳﻮما
3 ﻟﻄﻔﻲ ﺇﺑﺮﺍﻫﻴﻢ ﺧﻠﻴﻞ – ﻛﻔﺮﺍﻟﺸﻴﺦ -20 ﻳﻮما
4 ﺃﺣﻤﺪ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﺳﻠﻴﻤﺎﻥ – ﺩﺳﻮﻕ -20 ﻳﻮما
5 ﺃﺣﻤﺪ ﺳﻼﻣة – ﻛﻔﺮﺍﻟﺸﻴﺦ 20 ﻳﻮما
6 ﻋﺒﺪﺍﻟﻔﺘﺎﺡ ﺃﺣﻤﺪ ﺍﻟﺸﻴﺦ – ﺩﺳﻮﻕ -19 ﻳﻮما
7 ﻓﺮﺣﺎﺕ ﺍﻟﺪﻳﺐ – ﻛﻔﺮﺍﻟﺸﻴﺦ -منذ 16 ﻳﻮما
8 ﻋﻤﺎﺭ ﻓﺮﺣﺎﺕ ﺍﻟﺪﻳﺐ – ﻛﻔﺮﺍﻟﺸﻴﺦ منذ -16 ﻳﻮما
9 ﺩ. ﺻﻼﺡ ﺍﻟﻔﻘﻲ – ﻛﻔﺮﺍﻟﺸﻴﺦ منذ 16 ﻳﻮما
10 ﺃﺳﺎﻣﻪ ﺻﻼﺡ ﺍﻟﻔﻘﻲ – ﻛﻔﺮﺍﻟﺸﻴﺦ منذ 16 ﻳﻮما
11 ﺃﺑﻮﺍﻟﻌﻴﻨﻴﻦ ﺃﺑﻮﻋﻜﺮ – ﻛﻔﺮﺍﻟﺸﻴﺦ منذ 16 ﻳﻮما
12 ﺃﺣﻤﺪ ﺍﻟﺤﻤﻀﻲ – ﻛﻔﺮﺍﻟﺸﻴﺦ منذ 14 ﻳﻮما
13 ﺣﺴﺎﻡ ﻋﺒﺪﺍﻟﻤﺠﻴﺪ ﻓﺮﺝ – ﻛﻔﺮﺍﻟﺸﻴﺦ منذ 14 ﻳﻮما
14 ﺭﺟﺐ ﻋﺒﺪﺍﻟﺠﻴﺪ ﺟﺎﺏ ﺍﻟﻠﻪ – ﻛﻔﺮﺍﻟﺸﻴﺦ منذ 13 ﻳﻮما)
15 ﺳﻌﺪ ﺑﺪﻳﺮ ﺳﻼﻣﻪ – ﻛﻔﺮﺍﻟﺸﻴﺦ منذ 12 ﻳﻮما
16 ﻋﺒﺪﺍﻟﻔﺘﺎﺡ ﺍﻟﺼﻌﻴﺪﻱ – ﺩﺳﻮﻕ منذ 11 ﻳﻮما
17 ﺣﺴﻴﻦ ﺣﺴﻴﻦ ﺷﺮﺷﺮ – ﻗﻠﻴﻦ منذ 11 ﻳﻮما
18 ﺿﻴﺎﺀ ﻛﻤﺎﻝ – ﻛﻔﺮﺍﻟﺸﻴﺦ منذ 11 يوما
19 ﻋﺒﺪﺍﻟﻨﺎﺻﺮ ﻣﻮﺍﻓﻲ – ﺑﻠﻄﻴﻢ منذ 8 ﺃﻳﺎﻡ
20 ﻣﺤﻤﺪ ﻃﻠﺒﻪ ﻋﺒﺪﺍﻟﺸﺎﻓﻲ – ﺩﺳﻮﻕ منذ 7 ﺃﻳﺎﻡ
21 ﻣﺤﻤﻮﺩ ﺷﻌﻮﻁ – ﺩﺳﻮﻕ منذ ( 7 ﺃﻳﺎﻡ)
22 ﻭﺍﺻﻒ ﻋﺒﺪﺍﻟﺤﻤﻴﺪ – ﻛﻔﺮﺍﻟﺸﻴﺦ منذ (5 ﺃﻳﺎﻡ)
23- سامي الغرباوي – قلين منذ ( 17 يوما)

 

 

*فى عهد الانقلاب: طلاب يلقنون المدرسين “علقة” بالشوم والسنج لمنع الغش بكفر الشيخ

شهدت المدرسة الثانوية الزخرفية بمدينة كفر الشيخ، اليوم السبت، أعمال عنف من جانب طلاب المدرسة، حملوا خلالها أسلحة نارية وبيضاء، وعصي وشوم، وذلك بعد منع معلمي المدرسة للطلاب من الغش.
وبتفتيش عدد من الطلاب وجد معهم أسلحة بيضاء” خنجر ، سنجة” وطبنجة محلية الصنع وتم اقتيادهم إلى قسم أول كفر الشيخ.

 

*انقطاع الإرسال عن القنوات المصرية .. وتضارب في تصريحات المسؤولين

تضاربت تصريحات المسؤولين بمبنى الإذاعة والتفزيون “ماسبيرو” بعد انقطاه بث جميع قنواته التلفزيونية والإذاعية،  حيث أكد مصدر مسؤول  أن الكهرباء تعمل بشكل طبيعي في المبنى، إلا أن عطلا فنيا في جهاز البث “الماستر” الذي يربط بين استوديوهات ماسبيرو والنايل سات وراء وقف بث القنوات الفضائية ومجموعة قنوات النيل.

فيما أكدت رئيس قطاع الأخبار أن تسويد شاشات التليفزيون جاء بسبب انقطاع كامل للكهرباء عن مبنى ماسبيرو.

يذكر أنه قد انقطع البث عن القناة الأولى الفضائية والقناة المصرية الفضائية ومجموعة قنوات النيل بشكل مفاجئ منذ قليل.

 

*خازوق الانقلاب للفقراء : 25% زيادة في أسعار الدواجن وسعر الكيلو يصل لـ (23 جنيه)

ارتفع لدواجن بالسوق المحلي ليصل سعر الكيلو الأبيض 23 جنيهًا مقابل 20 جنيهًا الشهر الماضي بارتفاع قدره3 جنيهات في الكيلو الواحد.

وقال الدكتور عبد العزيز السيد رئيس شعبة الدواجن معلق على ارتفاع أسعار الدواجن في الفترة الحالية: “السوق مفيش فيه إنتاج في الوقت الحالي، مؤكدًا أن انخفاض إنتاج المزارع في الفترة الحالية وراء اشتعال أسعار الدواجن.

وتوقع رئيس الشعبة ارتفاع أسعار الدواجن خلال شهر رمضان المقبل بنسبة لا تقل عن 25% إذا استمر إنتاج المزارع على نفس المنوال بالتزامن مع كثرة معدلات الطلب من جانب المواطنين.

وفيما يتعلق بالدواجن التى تطرحها وزارة التموين والتجارة الداخلية بحكومة الانقلاب على البطاقات التموينية قال رشاد قرني نائب رئيس شعبة الدواجن إنها لا يكفى 10% من احتياجات المصريين، ما ترتب عليها عدم العدالة في حصول مواطنين، وحرمان بعضهم لعدم توافر الدواجن بجميع المجمعات الاستهلاكية أو محال البقالة التموينية.

 

*إجرام الداخلية : اختطاف أسرة كاملة.. مواطن وزوجته وبناته الرضع فجر اليوم


اختطفت داخلية الانقلاب بالقاهرة فجر اليوم كلا من “أحمد محمد أحمد الصغيروزوجته “هالة محمود صالح” وطفلتيهما “جودي”  2.5 سنوات و”جنا” 3 شهور.
وذكر شهود عيان أنه قد تم اختطافهم من قبل قوات أمن خاصة من منزلهم بالحي العاشر -مدينة نصر، فجر اليوم، و لم يتم التعرف على مكانهم حتي الآن.

 

*مصدر ليبي : سجن الكويفة الذي احتجز الإثيوبيين تابع لحفتر.. ويوجد به عشرات المصريين


كشف العقيد “عادل عبد الكافي” الخبير العسكري الليبي تفاصيل جديدة فى قضية الإثيوبيين الذين استقبلهم قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي بمطار القاهرة الخميس مؤكداً إنهم كانوا محتجزين لدى السلطات الليبيبة فى حكومة طبرق التابعة للواء متقاعد خليفة حفتر قائد الانقلاب في ليبيا نافيا ما تم تداولها بشأن اختطافهم من قبل عناصر تنظيم الدولة في ليبيا.

وأكد “عبد الكافي” مفاجأة فى تصريح صحفي  قائلا إن سجن الكويفة الذي احتجز الإثيوبيين الذي زعم قائد الانقلاب تحريرهم يحتجز العشرات من المصريين وعدد من الجنسيات العربية الأخرى من بينهم سوريين.

وأشار عبد الكافي إلى أن سجن الكويفة تابع للكتيبة 204 دبابات والتي يقودها العقيد أحمد البرغصي.

ونقلت عدد من وسائل الإعلام الرسمية عن قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي قوله إن مجموعة من الإثيوبيين كانوا خطفوا في ليبيا وصلوا مطار القاهرة أمس الخميس بعد أن أنقذتهم قوات الجيش المصري.

كما عرض التلفزيون الرسمي لقطات مباشرة من المطار للسيسي وهو يستقبل نحو 30 إثيوبيا قدموا على طائرة تابعة للحكومة المصرية.

فيما أكدت وكالة رويترز للأنباء ان الأثيوبيين كانوا محتجزين لدى قوة ليبية بعد دخولهم ليبيا بشكل غير شرعي.

 

*مقتل ضابط ومجند برصاص مجهولين فى العريش

أعلن مصدر أمنى بشمال سيناء بحسب موقع اليوم السابع ، أن مجهولين أطلقوا النار على ضابط ومجند بالعريش، ما أسفر عن مصرعهما وهما النقيب رفيق عزت الضابط بإدارة مرور شمال سيناء، والرقيب محمد عبد الحفيظ بإدارة البحث الجنائى، وتم نقل جثتيهما للمستشفى العسكرى.

 

* باحث يهودي: علينا أن نبحث عن بديل آخر.. مِصْر تشهد تغييرات قريبة

كشفت ورقة بحثية للباحث اليهودي “شموئيل إيفين”، قدمها إلى معهد دراسات الأمن القومي لدولة الاحتلال الإسرائيلي، تفيد بأن جمال مبارك حصل على رشاوى كبيرة خلال اتفاق تصدير الغاز المصري إلى تل أبيب.

وأوضح إيفين -خلال دراسته- أن “الفساد كان عنوانًا واضحًا لهذا الاتفاق الذي سيتم الكشف عن الكثير من المعلومات السرية عنه”.

وبحسب موقع “معهد دراسات الأمن القومي”، فقد انتهت الورقة البحثية المقدمة من الباحث بمطالبة الاحتلال بضرورة الانتباه والالتفات للتنقيب عن مصدر آخر للغاز، خاصة أن مِصْر ستعيش خلال الأيام المقبلة تغييرات كبيرة، وهي التغييرات التي ستؤثر سلبيا على منظومة التعاون المصري الصهيوني بصورة واضحة، ولم تجعل هذه المنظومة تتمتع بالاستقرار على الإطلاق.

 

 

* انقطاع الإرسال عن القنوات المصرية .. وتضارب في تصريحات المسؤولين

تضاربت تصريحات المسؤولين بمبنى الإذاعة والتفزيون “ماسبيرو” بعد انقطاه بث جميع قنواته التلفزيونية والإذاعية،  حيث أكد مصدر مسؤول  أن الكهرباء تعمل بشكل طبيعي في المبنى، إلا أن عطلا فنيا في جهاز البث “الماستر” الذي يربط بين استوديوهات ماسبيرو والنايل سات وراء وقف بث القنوات الفضائية ومجموعة قنوات النيل.
فيما أكدت رئيس قطاع الأخبار أن تسويد شاشات التليفزيون جاء بسبب انقطاع كامل للكهرباء عن مبنى ماسبيرو.
يذكر أنه قد انقطع البث عن القناة الأولى الفضائية والقناة المصرية الفضائية ومجموعة قنوات النيل بشكل مفاجئ منذ قليل.

 

مصر تهتف بإسقاط الانقلاب . . الجمعة 17 أكتوبر . . انصروا الأقصى

ملالا بعد فوزها بنوبل ترفع يدها بإشارة رابعة والي جوارها توكل كرمان

ملالا بعد فوزها بنوبل ترفع يدها بإشارة رابعة والي جوارها توكل كرمان

مصر تهتف بإسقاط الانقلاب . . الجمعة 17 أكتوبر . . انصروا الأقصى

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

*مسيرة ليلية مفاجئة بميدان النعام تهتف “ارحل يا فاشل

نظم أهالي عين شمس شرق القاهرة، مسيرة ليلية مفاجئة، انطلقت المسيرة من ميدان النعام استجابة لدعوة التحالف الوطني لدعم الشرعية للمشاركة في أسبوع “أنصروا الأقصى” للتنديد بانتهاكات الصهاينة ورفض الانقلاب العسكري.
جاءت المسيرة رداً لمحاصرة قوات امن الانقلاب لمسجد حمزة بعين شمس بالمدرعات، لمنع المتظاهرين من التظاهر.
وردد المتظاهرون الهتافات المطالبة بإسقاط النظام العسكري الدموي ورئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي ومنها ” ارحل يا سيسي ، ارحل يا فاشل ، يسقط حكم العسكر ، الانقلاب هو الارهاب ، وغيرها من الهتافات المناهضة للانقلاب”.

*محلب”: الانتخابات البرلمانية نهاية فبراير 2015 بنفس نزاهة إنتخابات الرئاسة

كشف إبراهيم محلب، رئيس مجلس وزراء الانقلاب، عن موعد إجراء الانتخابات البرلمانية، معلناً إن الجولة الاولي للانتخابات ستكون نهاية فبراير 2015.

 وقال “محلب”، خلال تصريحات تليفزيونية، ان الحكومة لن تتدخل من قريب او بعيد في الانتخابات البرلمانية المقبلة، مؤكداً انها ستكون بنفس النزاهة التي تمت بها الانتخابات الرئاسية.

 

*سلسلة بشرية ليلية نسائية لضنك بسوهاج

نظمت ثائرات سوهاج فى اليوم العالمى للفقر 17 – 10 سلسلة بشرية بمنطقة الحويتى منددات بغلاء الأسعار وتفاقم المشكلات وتردى أحوال البلاد.
ورددن بعض الهتافات ورفعن لافتات تحمل عبارات السخط والغضب مما وصلت إليه أحوال البلاد وحالة التردى والترهل التي أصابت مؤسسات المجتمع بما أثقل كاهل المواطن بالاعباء منها ” ضنك ، فقر ، بطالة ،، الاسعار مولعة نار ..”

*اشتعال النيران فى محول كهرباء بجنوب العريش

شب حريق بمحول كهربائى، جنوب العريش، منذ قليل مساء الجمعة، والذي يغذي منطقة الطويل والمزارع، وجارى التأكد من ارتباط الحريق بأى عمل تخريبى من عدمه.

وأعلن مصدر مسؤول بشركة توزيع الكهرباء بشمال سيناء، أنه تم اتخاذ الاجراءات الوقائية اللازمة في مثل هذا الموقف، حيث تم فصل مغذى الكهرباء عن جميع المحولات الواقعة في منطقة جنوب العريش، من خلال لوحة توزيع منطقة ضاحية السلام، كما انتقل فريق الصيانة إلى المحول لمعاينته والوقوف على أسباب اشتعال النيران به، لمعرفة ما إذا كان بفعل فاعل أو لأسباب فنية أخرى نتيجة لزيادة الأحمال.

*ميليشيا السيسي تزعم القبض على زعيم أنصار بيت المقدس في العريش وليد واكد

*الباكستانية ”ملالا” ترفع ”رابعة” أثناء تكريمها بجائزة نوبل

رفعت الناشطة الباكستانية ملالا يوسف، الفائزة بجازة نوبل للسلام بـ “شعار رابعة”، أثناء حصولها على جائزة منتدى الأطفال العالمي للسلام، في هولندا اليوم، ولوحت ملالا (17 عامًا) أصغر حاصلة على جائزة “نوبل” بـ “شعار رابعة”.

ولوحت بالإشارة ذاتها الناشطة اليمنية توكل كرمان، التي سلمت الصبية الباكستانية الجائزة، والحائزة على جائزة نوبل للسلام أيضًا، والتي لطالما عبرت عن مواقف غاضبة تجاه سياسة السلطات الحاكمة في مصر، واستخدامها المفرط للقوة. وكانت الأكاديمية النرويجية أعلنت الجمعة الماضية عن منح جائزة نوبل للسلام مناصفة إلى الفتاة الباكستانية ملالا يوسف زاي والهندي كايلاش ساتيارثي “لنضالهما ضد قمع الأطفال والمراهقين ومن أجل حق الأطفال في التعلم”.
واشتهرت ملالا بعد تعرضها لاعتداء مسلح من قبل جماعة طالبان باكستان في عام 2012، حين هاجم مسلح ملثم حافلة مدرسية كانت تقلها من المدرسة وسأل الأطفال: “من هي ملالا؟”، وأشاروا إليها، ليطلق النار عليها، ما أدى إلى إصابتها بجراح بالغة نقلت على إثرها إلى المستشفى ثم أرسلت دولة الإمارات العربية المتحدة طائرة تقلها للعلاج هناك.
ونالت ملالا “‘الجائزة الوطنية الأولى للسلام” “ي باكستان، وحصلت على جائزة السلام الدولية للأطفال التي تمنحها مؤسسة “كيدس رايتس الهولنديةوجائزة آنا بوليتكوفسكايا التي تمنحها منظمة راو إن ور البريطانية غير الحكومية في 4 أكتوبر 2013.

*اعتقال شاب بالهرم بزعم تصوير التشكيلات الأمنية

اعتلقت قوات أمن الانقلاب العسكري بمحافظة الجيزة، منذ قليل، محمد إبراهيم، أحد شباب منطقة الطالبية بالهرم، بزعم التقاطة صورا للتشكيلات الأمنية الموجودة في محيط المكان.

وزعمت قوات الانقلاب أنها وجدت صورا للتشكيلات الأمنية المتمركزة بمنطقة الهرم على الكاميرا الخاصة بالشاب.

 

*معلمون رهن الاعتقال” تطالب بالإفراج الفوري عن جميع المعلمين المعتقلين

أصدرت حركة “معلمون رهن الاعتقال” بيانا ًطالبت فيه بوقف الانتهاكات التي تتم بحق المعلمين بسجون الانقلاب فضلاً عن الإفراج القوري عنهم جميعاً.
وقالت الحركة في بيانها الذي صدر اليوم: “تمر الأيام والليالي وإخواننا المعلمون داخل المعتقلات الشهر يلى الشهر وتمضى الأيام ورسل العلم ومربى الأجيال وصانعي المستقبل خلف القضبان دون تهمه أو جرم سوى أنهم هتفوا ضد الظلم وحاولوا ان يستردوا مستقبلهم وحريتهم وبلدهم مصر الغالية من مغتصبيها الفاسدين القتلة المجرمين، ومع هذا التعتيم الإعلامى على قضية أحرارنا المعلمون يعلن هؤلاء المناضلون من أجل الحق إضرابهم عن الطعام ليخوضوا معركة الأمعاء الخاوية ليعلنوا للعالم كله وهم داخل السجون اعتراضهم على هذه الأوضاع المزرية التي تشهدها البلاد واعتراضهم على أعمارهم التى تضيع هباء داخل السجون وهم معلمو الأجيال وصانعي المستقبل“.
وأعلنت “معلمون رهن الاعتقال” عن تضامنها م المعلمين في إضرابهم عن الطعام ليصل صوتهم المغيب خلف القضبان إلى كل العالم، وأضافوا في بيانهم :” ليعلم القاصى والدانى أن فى مصر شرفاء خلف القضبان ليس لهم جريمة إﻻ أنهم تمنوا أن يعيشوا أحرارا فى وطن سجين خلف قضبان الظلم والهوان “.
وحددت الحركة مجموعة من المطالب وهي:
1.
الإفراج الفوري عن المعتقلين أو ذويهم احتياطيا علي ذمة قضايا بضمان محل عملهم.
2.
الطعن علي الأحكام الظالمة التي صدرت بحق المعلمين المحبوسين
3.
الوقف الفوري لكافة أشكال الانتهاكات التي يتعرض لها المعلمون في السجون وأماكن الاحتجاز.
4.
عدم إلقاء القبض علي المعلم من مكان عمله ووجوب حضور محامي للتحقيق مع أي معلم.

*للمرة الثانية مسيرة منددة بسوء الاحوال المعيشية بالمنصورة

نظمت القوى الثورية للمرة الثانية مسيرة مناهضة للانقلاب العسكري بمنطقة سامية الجمل بالمنصورة.

هتف المشاركون فيها ضد الإجراءات الاقتصادية الفاشلة التى تمارسها حكومة الانقلاب والتى أدت إلى غلاء شديد في الأسعار وسوء في الأحوال المعيشة.

كما هتفوا منددين بتدنيس اليهود للمسجد الأقصي مستنكرين صمت وتواطؤ قائد وحكومة الانقلاب.

*خسائر فالكون لتأمين الجامعات تتخطى مليونا و 360 ألف جنيه

نقلت وسائل إعلام عن مجموعة فالكون الداعمة للانقلاب أن خسائر الشركة بعد أسبوع من بداية العام الدراسي بالجامعات بلغت مليونا وثلاثمائة وستين ألف جنيه.
وأوضحت الشركة في بيان لها أن حصيلة الخسائر تضمنت تحطيم بوابتين بجامعة القاهرة، ومثلهما بجامعة الأزهر، كما تم تحطيم جهازي “X-RAY”، الخاص بالمسح الذري للمتعاملين مع المخدرات أو المفرقعات.
وأشارت إلى أنه سيتم إرسال مطالبات لوزارة التعليم العالي بقيمة هذه الخسائر كونها أصبحت ملكا لها منذ التعاقد معها.
وكانت وزارة التعليم العالي أعلنت مؤخرا عن تعاقدها مع أحد شركات الأمن الخاصة وتدعى “فالكون جروب” لتأمين 15 جامعة مصرية خلال العام الدراسي الذي يبدأ اليوم ضمن خطة تأمين الجامعات المصرية التي تم إقرارها في 15 سبتمبر المنقضي، يأتي على رأس الجامعات المذكورة جامعة الأزهر، كما تشمل جامعات  (القاهرة، الإسكندرية، عين شمس، حلوان، المنيا، أسيوط، الزقازيق، المنصورة، بني سويف، طنطا)، وهو القرار الذي ووجه بانتقادات لاذعة واعتبره الكثيرون امتدادًا لعمليات القمع التي تمارسها السلطات المصرية في حق الطلاب منذ انقلاب 3 يوليو، وخاصة بعد عام دراسي دامٍ شهد مقتل 23 طالبًا وجرح 1123 آخرين إضافة إلى مئات المعتقلين من داخل أسوار الجامعات وخارجها على خلفية حراك الطلاب.

 

*وزير الآثار الانقلابي ببني سويف: (احمدوا ربنا إنكم شغالين)

كشفت مصادر بالآثار عن كواليس كثيرة حدثت خلال الزيارة التي أجراها وزير الآثار الانقلابي ، أمس، الخميس، لمحافظة بنى سويف.

وقالت المصادر إنه خلال الزيارة سأل الأثريون الوزيرعن بدل المخاطر والتثبيت والحد الأدنى، وكان رده عليهم “ماحدش يكلمني في بدل مخاطر ولا تثبيت ولا حد أدني احمدوا ربنا إنكم شغالين”، وقال له أحد الأثريين زملاؤنا في وزارة التربية والتعليم يتم تثبيتهم”، فرد عليه الدماطي قائلا روح وزارة التربية والتعليم“.

كما اشتكى له الأثريون العاملون بالمنطقة من المقر الخاص بهم وأنه لا يصلح للمعيشة الآدمية وقد يسبب الأمراض، وكان رد الدماطي عليهم: “إذا مرضتوا هعالجكم”، وردوا عليه بأنه لا توجد رعاية صحية لائقة، فرد عليهم ضاحكا: “خلاص موتوا عشان استريح“.

 

*ترحيل 16 طالبًا معتقلاً من هندسة الإسكندرية إلى سجن برج العرب

وسط حراسة أمنية مشددة من ميليشيات الانقلاب العسكري المشتركة من الجيش والشرطة، رحلت النيابة الانقلابية اليوم، 16 من طلاب كلية الهندسة جامعة الإسكندرية لسجن برج العرب يتقدمهم 3 مدرعات وسيارات شرطة ومدرعات القوات المسلحة .

كانت النيابة العامة قد أنهت تحقيقاتها الموسعة مع 16 طالباً ضمن 30 تم القبض عليهم الثلاثاء 14 أكتوبر من كلية الهندسة و قد حررت لهم النيابة محضر رقم 9452 لسنة 2014 إداري باب شرق ، ولفقت لهم عدة تهم منها ” التظاهر الانضمام لجماعة محظورة بهدف تعطيل القوانين و منع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها و الاعتداء على الحريات الشخصية و الحقوق العامة قطع الطريق و تعطيل المواصلات – حيازة مولوتوف – استعراض القوة“.

والطلاب الذين تم ترحيلهم هم :
1-
سمير إسماعيل إسماعيل 1993 (كلية هندسة)
2 –
عمر الشحات محمد مرسي 1987 (عامل بكلية الهندسة)
3-
أبو بكر حسام الدين زين العابدين 1995 (كلية علوم)
4-
عبد الرحمن أحمد مصطفى عبد الرازق 1994 (كلية هندسة)
5-
أحمد فتحى محمد محمد 1996 كلية الهندسة
6-
عبد الرحمن عبد اللطيف إبراهيم 1995 (كلية زراعة)
7-
إبراهيم رمضان أحمد محمد 1991 (كلية هندسة )
8-
محمد حسام الدين زين العابدين 1994 (كلية هندسة )
9 –
شادي سامي محمد السيد 1995 (كلية هندسة )
10 –
علاء محمد النجار 1992 (كلية هندسة )
11-
محمد مختار السيد محمد 1993 (كلية هندسة )
12-
محمد خالد عبد المعطي 1993 (كلية هندسة )
13-
محمد صلاح عبد العظيم 1993 (كلية هندسة )
14 –
محمود مصطفى محمود مصطفى 1995 (كلية هندسة )
15-
أحمد السيد أحمد السيد 1995 (كلية زراعة)
16-
عبد الرحمن جابر محمد إبراهيم 1996 (كلية هندسة)

*أوقاف الانقلاب تمنح الضبطية القضائية لـ100 مفتش في المساجد

يلتقي محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف في حكومة الانقلاب يوم الأحد المقبل، وزير عدل الانقلاب محفوظ صابر عبد القادر، بشأن منح الضبطية القضائية للمجموعة الأولى من قيادات ومفتشي الأوقاف.
بلغ عدد القيادات ومفتشي الأوقاف الذين سوف يمنح لهم الضبطية القضائية، 100 شخص، يمثلون الديوان العام وجميع المديريات على مستوى الجمهورية، ، ويختصوا بتطبيق قانون الخطابة ومنع غير المتخصصين من اعتلاء المنابر. وضبط الخطاب الدعوي بعيدا عن انتقاد الانقلاب.

 

*هل تعرف من هو “عوض”الذي ينادي باسمه طلاب جامعات مصر ؟!

عوض”.. اسم له دلالته ومعناه خاصة في جامعة الأزهر،

 يستخدمه الطلبة خلال تظاهراتهم ككلمة سر خاصة بهم لكيفية التجمع والتحضير للمظاهرات، ينادي به الطلاب لحشد باقي زملائهم عند تجمعهم للمظاهرات.

ويستخدم أيضا لـتحذير الطلاب بعضهم البعض من عناصر الشرطة. لم يقتصر الاسم فقط على جامعة الأزهر بل أمتد  ليشمل باقي جامعات مصر، بل يستخدمه المتظاهرون منذ ثورة يناير والى الآن. وعن أصل كلمة عوض التي يتداولها الطلبة داخل جامعات مصر

 يقول الدكتور “خالد متولي” الأستاذ بجامعة الأزهر إن “أصل كلمة “عوض” يرجع إلى عام 1998 وقتها كنت لسه متعين معيد جديد في الجامعة.. الحكاية أن عوض ده موظف صغير مسئول عن محولات الكهرباء في المدينة.. 

فكان كل ما تقطع الكهرباء ينزل الطلبة اللي ساكنين في المدينة الجامعة لعوض يطلبوا منه يرجع السكينة تاني علشان النور يرجع.. المهم أن كل ما كانت الكهرباء تقطع الطلبة تستسهل وبدال ما تنزل تطلب من عوض يرجع السكينة ويرجع معاها الكهرباء علشان يذاكروا كانوا بينادوا عليه من البلكونات بتاعة غرفهم”.

وتابع “مع الوقت بقى كل مبني يقطع فيه النور يطلع الطلبة اللي ساكنين فيه ينادوا على الموظف (عوض) مع انه مش مسئول عن كل المباني وتمر الأيام ويتحول عوض إلى أيقونة للطلب  المياه قاطعة ينادوا من البلكونات عوض.. عوض.. يا عوض.. عوض.. رجع الميه يا عوض. الأكل فيه مشكلة تلاقي الطلبة صرخوا باسم عوض:- عوض . يا عوض .. الأكل مش كويس النهارده يا عوض”.

وأضاف “حتى أيام مظاهرات طلبة جامعة الأزهر أيام أزمة الروايات الثلاث ووليمة لأعشاب البحر كان الطلبة في مظاهراتهم علشان يجمعوا بعض ينادوا باسم عوض”.

واستكمل متولي “العجيب بقى أن عوض نفسه أحيل للمعاش من زمن .. لكن فضل اسمه هو سر من أسرار تجمع الطلبة كأيقونة لهم.. برغم أن طلبة كتير ميعرفوش حكايته ولا مين هو ولا يعني إيه اسمه“. 

ويضيف تمر الأيام وتقوم ثورة 25 يناير .. ويبدأ اسم عوض يرجع تاني لذاكرة الطلبة .. اللي طبعاً ماغبش عنها واغلبهم ميعرفش هو مين عوض .. الأيقونة القديمة اللي صاحبها ممكن يكون مات دلوقتي وميعرفش أن اسمه تحول لإشارة بين الطلبة… 

وقبل أي مظاهرة الطلبة ينادوا بعض بالاسم ده وبالشفرة دي علشان يتجمعوا.. 

ويظل عوض شفرة مميزة لطلبة الأزهر دون باقي الجامعات ليس له علاقة بالإخوان ولا بأي تيار سياسي .. دي شفرة خاصة بالطلبة من وقت طويل“. 

وأشار إلى أنه “حتى الطالبات في مدينة الطالبات الخاصة بهم بينادوا على عوض وهما ميعرفوهوش ولا يعرفوا حكايته ، حتى فرع أسيوط وباقي أفرع الجامعة بيستخدموا الاسم ده بدون معرفته”. ويقول محمد مصطفى طالب بجامعة الأزهر، إن عوض هو هتاف نردده فيما بيينا وذلك حتى نستطيع أن نتجمع في وقت معين من خلاله وهذا الهتاف يسبب أزمة لرجال الأمن خاصة إن قوات الأمن عندما يسمعوا طالب واحد يهتف بعوض نجدهم أصبحوا على كامل الاستعداد لقمع المظاهرة“.

 ويضيف “لا أعرف السبب الحقيقي لاسم عوض لكن نردده كثيرا حتى نجتمع جميعنا لعمل المظاهرات“.

هذا هو “عوض” أيقونة مظاهرات طلاب جامعة الأزهر في مصر.

 

*هذه هي الأسباب الحقيقية لعدم عودة شفيق إلى مصر

أكدت مصادر مقرّبة من المؤسسة العسكرية، أن إنذارًا تم توجيهه إلى الفريق أحمد شفيق، رئيس الوزراء الأسبق في عهد المخلوع مبارك، من المؤسسة العسكرية بأنه ليس رجل المرحلة، ولا يمكنه الإدلاء بتصريحات صحفية أو إعلامية حول الوضع في مصر.

وأضافت المصادر أن المؤسسة العسكرية أبلغت شفيق، عبر وسطاء، بعدم رغبة المؤسسة في عودته إلى مصر خلال الفترة المقبلة، نظرًا لحساسية الوضع في مصر عقب الإطاحة بحكم الرئيس محمد مرسي، وجماعة الإخوان المسلمين.

وكان شفيق قد أكد، أكثر من مرة، رغبته في العودة إلى مصر، وزادت احتمالات عودته عقب الإطاحة بمرسي من الحكم، بيد أن قرار العودة اتضح أنه لا يملكه وحده، فيما ذكرت المصادر أن النظام الحالي لا يريد فتح المجال لرموز نظام الرئيس المخلوع، حسني مبارك، حتى لا يزيد حالة السخط عليه وتؤخذ نقطة ضد عبد الفتاح السيسي خلال الفترة المقبلة.

وذكرت المصادر أن شفيق أبدى تفهمه للدور المنوط به خلال الفترة المقبلة، وبخاصةً مع التلميح إلى تحريك بلاغات وقضايا ضده في حالة العودة لمصر.

قبل الإطاحة بمرسي، توجهت أنظار الإعلام إلى شفيق، وتسارعت في ترتيب لقاءات تلفزيونية معه، بيد أن الموقف تبدّل تمامًا، فمنذ الانقلاب على مرسي لم يظهر شفيق في أي لقاءات تلفزيونية.

وفى كل لقاء، كان شفيق يؤكد عودته إلى مصر في الوقت المناسب، غير أن الفرصة باتت سانحة نظريًا عقب الاطاحة بمرسي، وبات الجميع في ترقّب لعودته إلى مصر، وتضاربت الأنباء حول توقيت ذلك، خاصة مع حكم براءة شفيق من قضية “أرض الطيارين” في ديسمبر من العام الماضي.

وكانت آخر الأحاديث عن توقيت نظري لعودة الرجل إلى مصر، شهر أكتوبر الحالي، وهو ما أكده يحيى قدري، نائب رئيس حزب الحركة الوطنية،

على الرغم من عدم وجود شفيق في مصر وعدم السماح له بالعودة، إلا أنه يقود تحالف الجبهة المصرية، المكوّن من رموز نظام مبارك من أعضاء الحزب الوطني المنحل، ويتابع السياسات العامة التى يقوم بها التحالف قبل الانتخابات البرلمانية المقبلة.

وتوجهت قيادات في حزبه “الحركة الوطنية، قبل شهرين تقريبًا، إلى دولة الإمارات للقائه، لعرض مستجدات الأمر الخاص بالتحالفات الانتخابية واختيار مرشحي تحالف الجبهة.

وقال قدري إن شفيق مطلع بشكل كامل على تفاصيل التحالفات والتنسيق داخل تحالف الجبهة المصرية، مضيفًا أن الحزب يتشاور مع شفيق في كل كبيرة وصغيرة، مثل معايير اختيار المرشحين، واختيار بعض الأسماء لقيادة التحالف وقت تأسيسه، ووضع الأجندة التشريعية، والبرنامج العام، حتى أن شفيق مهتم بشكل كبير بالانتخابات المقبلة، ويريد لتحالف الجبهة حصد الأغلبية البرلمانية لإمكانية تشكيل حكومة جديدة”، على حد تعبير قدري.

وبدا من تصريحات قيادات حزب الحركة الوطنية، أن شفيق يبحث عن دور بارز قبل العودة لمصر، وليس الانتهاء من كافة التحقيقات في البلاغات والقضايا المقامة ضده فحسب، لكن حديثًا لمحامي شفيق، شوقي السيد، في وقت سابق، يكشف بعض تفاصيل عدم عودته لمصر، وربطها برفع اسمه من قوائم ترقب الوصول بموجب قرار من النائب العام، والانتهاء من كافة القضايا والبلاغات المقامة ضده.

وأوضح السيد، أن عودة شفيق إلى مصر لا تتعلق بالأمور القانونية فحسب، بل هناك اعتبارات أخرى تتعلّق بمنصبه السياسي ودوره في الفترة المقبلة، وهو ما يتابعه مع مسؤولين أمنيين وسياسيين معنيين بالشأن المصري الحالي، في الوقت الذي يحاول مقربون منه عقد اجتماعات معه في دبي.

 

مصر تنتفض . . الجمعة 12 سبتمبر . . ثورة حتى اسقاط الانقلاب

السيسي لو باض الديكمصر تنتفض . . الجمعة 12 سبتمبر . . ثورة حتى اسقاط الانقلاب

متابعة متجددة – شبكة المرصد الإخبارية

*إصابة 4 جنود من الأمن المركزى بعد قيام مجهولين بمهاجمة كمين على طريق القاهرة السويس عبر إطلاق وابل من نيران الأسلحة الرشاشة.

*قطر تطلب رسميًا مغادرة قيادات إخوانية أراضيها

طالبت قطر رسميًا بمغادرة عدد من قيادات الإخوان لأراضيها، من بينهم الدكتور “محمود حسين”، و”وجدي غنيم”، و”حمزة زوبع”، و”أشرف بدر الدين”، و”عمرو دراج”، و”عصام تليمة”، و”جمال عبد الستار”، وآخرين.

يأتي ذلك على ضوء مساعي قطر لتخفيف حدة التوتر بينها وبين دول الخليج، على خلفية تنفيذ تفاهمات المصالحة بينها وبين دول مجلس التعاون الخليجي.

*أهالى القرين: “الباشا قاعد في التكييف.. وإحنا في ذل عشان رغيف”

انتفض الآلاف من أهالى مدينة القرين بمحافظة الشرقية، اليوم، ضمن فعاليات “مصر كبيرة عليهم”.
المسيرة انطلقت من أمام مسجد عمر بن الخطاب، وألهب الشباب حماس المشاركين بالهتافات والشعارات المنددة بتردى أحوال البلاد وتفاقم المشكلات، منها “قوللى يا محلب قوللى يا بيه.. إنت بتقلى بزيت إيه- قول وعللى صوتك خللى الناس تتلم- قاعد الباشا في التكييف.. وإحنا في ذل عشان رغيف- قوللي يا مصري حقك فين- لسه كمان عايز تستنى.. والحرامي في قصور يتهنى” .
المشاركون أكدوا تواصل فعالياتهم حتى تنتصر الحرية وتعود مكتسبات 25 يناير من جديد.
كانت مدن الزقازيق وأبو حماد وههيا والعدوة، مسقط رأس الرئيس مرسى، وببلبيس والعاشر من رمضان ومنيا القمح وفاقوس قد شهدت مسيرات مماثلة على مدار اليوم .

*مصدر سيادي يكشف حقيقة وفاة “اللواء عبد العاطي” صاحب اختراع علاج “فيروس سي” بالكفتة

نفي مصدر سيادي مسئول ما يتردد على مواقع التواصل الاجتماعي حول وفاة اللواء المتقاعد، إبراهيم عبدالعاطي صاحب اختراع جهاز الجيش لعلاج فيروس سي والايدز، مؤكداً أنه مجرد لبس جاء من خلال نشر عددا من المواقع والصحف الاخبارية خاصة بإرسال رئيس الجمهورية مندوبا عنه للتعزية في وفاة “اللواء عبدالعاطي”.
وأضافت المصدر، خلال تصريح صحفي، مساء اليوم الجمعة، أن رئيس الجمهورية أرسل بالفعل مندوبا للتعزية أمس في وفاة اللواء عبدالعاطي أبو سيف وليس اللواء إبراهيم عبدالعاطي، والأول هو لواء أركان حرب متقاعد، عمل في قوات الدفاع الجوي، طبقا للبروتوكولات، أرسل رئيس الجمهورية مندوبا عنه للتعزية في وفاة أي لواء سواء سابق أو متقاعد.
وقال إن اللواء المتقاعد إبراهيم عبدالعاطي، صاحب اختراع علاج الإيدز، ما زال على قيد الحياة وبصحه جيدة.
 

* بورسعيد | مؤتمر صحفي بخصوص انتهاكات سجن بورسعيد

 

* ترحيل 64 معتقل سياسى من سجن بورسعيد إلى سجن جمصة

رحلت إدارة سجن بورسعيد 64 معتقل سياسى إلى سجن جمصة بعد الاعتداءات التي تمت عليهم بالأمس:

8 معتقلين من بورسعيد و56 آخرين من الإسماعيلية … وهم :

معتقلو بورسعيد:
1-
محمد يوسف ابراهيم الدسوقى
2-
محمود احمد محمد البيومى
3-
احمد عادل قمر الدولة
4-
اسماعيل زكريا
5-
محمد سعد السري
6-
حسام الدين قعقاع
7-
خضر عبد العال عبده
8-
عبد الرحمن البلاسي

معتقلو الإسماعيلية:
1.
حسن سلام حسن سلام
2.
عبد الرحمن ابراهيم مصطفى
3.
حسن السيد احمد احمد
4.
بليغ احمد على النجار
5.
ابراهيم محمد حسن عويس
6.
على عبد العظيم الزراعي
7.
احمد عياش سلامه
8.
عبد الستار عبد الله رزق
9.
عمار حسنين حسنين
10.
نبيل محمد حسين حسين
11.
احمد نجم زكي محمد
12.
عدي احمد محمد سليمان
13.
محمد نجم زكي محمد
14.
سامح جوده محمود عطيه
15.
فتحي زكي على محمد
16.
نويطه ابراهيم الدسوقي محمد
17.
سليمان ابراهيم عبد النبي سالم
18.
اسلام عبد الرؤف بدر سليمان
19.
بلال حسن عبد العزيز
20.
محمود احمد البيومي
21.
عبد الفتاح السيد عبد الفتاح علي
22.
محمد علاء الدين بدير منصور
23.
العرب حلمي الطاهر
24.
عيد سلامه عباس عصار
25.
احمد صالح يوسف شماس
26.
اسامه جمعه على احمد
27.
احمد فؤاد عبد الرحمن على
28.
رجائي محمد ابرهيم المصري
29.
ايهاب محمد صلاح محمد
30.
محمد السيد صبيحه
31.
محمد ربيع حجاج
32.
عبد الهادي احمد محمد
33.
حمزه السيد احمدالسيد احمد
34.
احمد سليمان سليمان
35.
عطيه عبد الباسط عطيه
36.
احمد عاشور محمد الستبنانى
37.
احمد ابرهيم الماحي
38.
ابراهيم السيد امين عابدين
39.
احمد السيد عبد العل عبد الله
40.
خسام محمد ابو صاطي
41.
محمد عباس علي بدر بدير
42.
شريف محمد عبد الرحيم
43.
احمد فوزي فايز
44.
احمد ابرهيم سعفان
45.
عايش سلامه عايش
46.
محمد حسن سنبي حمزه
47.
محمد صلاح محمد على
48.
عمر محمد صلاح محمد
49.
رجب ابراهيم احمد حسن
50.
رمضان نظيم مطاوع
51.
فوزي سلامه سليمان
52.
مدحت حسن على
53.
شعبان محمد عبد اللطيف
54.
احمد محمود محمد متولي
55.
رضا فاروق حسن

*ميليشيات الإنقلاب تشن حملة مداهمات على منازل مؤيدي الشرعية بالأسكندرية

قامت قوات أمن الانقلاب بالاسكندرية بحملة مداهمات بمحافظة الإسكندرية على منازل بعض من مؤيدي الشرعية المقيمين خارج مصر

فقد قامت قوات الأمن الوطني مساء أمس بحمة شملت عدة منازل كان من بينها منازل أسر أشخاص مقيمين في بريطانيا وقاموا بتفتيش المنازل وتهديد الأسسر ومطالبتهم بوقف نشاط ذويهم المتمثل في تشويه صورة الانقلاب بالخارج والمشاركة في مظاهرات وفعاليات في العاصمة البريطانية لندن.

وقد داهمت قوات الأمن منزل اسرة سالم شعبان بسيوني علي بمنطقة المنتزه وهو عضو في حزب الحرية والعدالة وتم تهديد أسرته وابلاغهم ضروره منعه ووقفه عن نشاطه المناويء للنظام الحالي .

كما قامت قوات الانقلاب بمداهمة منزل اسلام البغدادي بمنطقة الحضرة وتهديد والدته والتشديد على ضرورة الضغط عليه من أجل وقف نشاطه المناويء للنظام الحالي وعدم القيام بالدعاء على السيسي والظالمين أمام السفارة المصرية بلندن .

* الجيزة.. الأهالي الغاضبون يقطعون الطريق الدائري بطالبية فيصل

قطع الأهالي الغاضبون الطريق الدائري بطالبية فيصل بمحافظة الجيزة؛ بعد اعتداء ميليشيات أمن الانقلاب بالرصاص الحي على المتظاهرين السلميين العزل بالمسيرات السلمية المناهضة للانقلاب العسكري، والتي خرجت اليوم الجمعة في مليونية “مصر كبيرة عليهم“.

ويأتي ذلك أيضا في إطار احتجاج الأهالي على فشل الانقلاب العسكري الذي جلب الخراب والدمار للبلاد من قطع الكهرباء، ورفع الدعم وغلاء الأسعار، وانهيار جميع الخدمات بالدولة.

*أوقاف الانقلاب تحيل 6 خطباء للتحقيق لمخالفتهم “الخطبة التيك أوي

استمرارا لمحاولات وزارة أوقاف الانقلاب العسكري تأميم وعسكرة المنابر والمساجد، قرر وزير أوقاف الانقلاب محمد مختار جمعة إحالة ستة خطباء ومفتش ومدير إدارة بمحافظة القليوبية إلى التحقيق العاجل بالتفتيش العام بديوان عام الوزارة؛ وذلك لمخالفة التعليمات، بعضها يتعلق بموضوع الخطبة، وبعضها لتجاوز الوقت المحدد للخطبة وهي 15 دقيقة.

والخطباء هم: خطباء مسجد الإمام البخاري بميدان المؤسسة لمخالفة تعليمات الوزارة بشأن خطبة الجمعة، وزاوية الهدى والنور بالفرنواني بشبرا الخيمة لإقامة الجمعة في الزاوية بالمخالفة للتعليمات، ومسجد خالد بن الوليد، ومسجد آل يوسف بدمنهور شبرا، ومسجد ياسين للزجاج بالشرقاوية، ومسجد الصديق أبو المنجا بأبي المنجا.

كما كلف وزير الانقلاب عقب قيامه بحملة لمتابعة خطبة الجمعة بمحافظة القليوبية، اليوم، رئيس القطاع الديني الشيخ محمد عبد الرازق باستدعاء مدير المديرية ووكيل المديرية لمناقشة هذه المخالفات، وتحديد المسئول عنها مهما كان موقعه، والعمل الجاد على عدم تكرارها، من خلال تفعيل دور أجهزة التفتيش والمتابعة بالمحافظة.

*أحد أدعياء السلفية: المسيحيون أقرب إلينا من الإخوان.. وحزب النور تكفيري (فيديو)

*وفاة اللواء المصري عبدالعاطي صاحب اختراع الكفته

قالت وكالة انباء الشرق الأوسط ان اللواء المصري المتقاعد عبدالعاطي علي أبو سيف توفي يوم أمس الخميس، والذي اطلق عليه ناشطون اسم “مخترع اصبع الكفتة“.
واللواء متقاعد عبدالعاطي علي أبوسيف اجتاز فرقة أركان حرب، وخدم بقوات الدفاع الجوي ، وقد أعلن في ۲۰۱٤م عن التوصل لوسيلة كشف وعلاج للإيدز باستخدام الموجات الكهرومغناطيسية حيث يقيس جهاز c-fastالترددات التى تنتج عن فيرس c و الذى يتكون من حمض نووى يسمى rna و الذى يختلف عن الحمض النووى للإنسانdna حيث يستطيع الجهاز تحديد الرنين الناتج عن ترددات الجزيئات rna الخاصة بالفيرس .واصفا الجهاز بأنه «يحول المرض إلى كفتة يتغذى منها الجسم» وواصفا ما توصل إليه بالإعجاز العلمي. نقلت وسائل الإعلام الدولية خبر إعلانه نظرا لرتبته العسكرية، واثار الاختراع سخرية العديد من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي.

*

*  برلماني سوداني: لا مواجهة مع مصر و حلايب جزء لا يتجزأ من أرض السودان

 استبعد برلماني سوداني حدوث “مواجهة” بين السودان ومصر، بشأن اعتماد منطقة “حلايب”، المتنازع عليها بين الدولتين العربيتين، دائرة انتخابية بالانتخابات المقرر إجراؤها في السودان مطلع العام 2015 المقبل.

وقال النائب في المجلس الوطني السوداني، حسب الله صالح، رئيس لجنة الشؤون الاجتماعية والإنسانية، إنه “من حق مواطني حلايب ممارسة حقهم الطبيعي والدستوري في اختيار من يروه مناسباً في الانتخابات الولائية والرئاسية، كجزء لا يتجزأ من أرض السودان.”

كما أكد صالح أنه على الأجهزة الأمنية والشرطية تحمل مسؤوليتها في توفير الأمن، وتهيئة المناخ للانتخابات بالمنطقة”، مشيراً إلى أن “حلايب دائرة قومية معتمدة منذ أول انتخابات سودانية في العام 1953″، بحسب ما نقل “المركز السوداني للخدمات الصحفية” الجمعة.

وأضاف البرلماني السوداني، وهو عضو بالكتلة النيابية لنواب الشرق، في تصريحاته قائلاً إن مواطني حلايب في شوق ليدلوا بأصواتهم”، لافتاً إلى أن “أكثر من 50 ألف مواطن تمكنوا من التصويت في انتخابات 2010، بصورة شفافة وعادلة”، على حد قوله.

واعتبر صالح أن العلاقات السودانية المصرية بأنها “تسير نحو الأفضل يوماً بعد يوم”، مشيراً إلى قيام الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، بزيارة السودان، في يونيو/ حزيران الماضي، والتي وجه خلالها دعوة للرئيس السوداني، عمر البشير لزيارة مصر.

وبينما أكد البرلماني السوداني “ثقته في وزارة الخارجية، والقوات المسلحة، والشرطة السودانية، في الدفاع عن أرض السودان ومواطنيه”، فقد استبعد حدوث اي مواجهات مرتقبة بين الدولتين، على حد قوله.

 

*مقتل شرطي وسائق برصاص مجهولين

أطلق مسلحون مجهولون النار على شرطي، اليوم الجمعة، ما أدى إلى مقتله وسائق تصادف مروره خلال الحادث، بحسب مصدر أمني.


وقال المصدر، مفضلاً عدم نشر اسمه، إن “مجهولين اثنين يستقلان سيارة قاما بإطلاق الرصاص على أمين شرطة (رتبة أقل من الضابط) يدعى علاء محمود عبدالعظيم (35 سنة) فأردوه قتيلا على الفور وسرقوا سلاحه الميرى“.

وأضاف: “تصادف مرور سائق يدعى بكر على إبراهيم (42 سنة)، فأطلقا عليه الرصاص وتوفى على الفور ولاذا بالفرار“.

وأشار إلى أن النيابة العامة والأجهزة الأمنية انتقلت إلى مكان الحادث لمعاينة مسرح الجريمة التى وقعت بالقرب من إدارة قوات الأمن (تابع لوزارة الداخلية) جنوب مدينة المنيا وتم نقل الجثتين للمستشفى الأميري بالمنيا.

من جانبه؛ قال العميد عبد الفتاح الشحات، رئيس مباحث مديرية أمن المنيا، إنه لا يمكن الجزم بأن الحادث “إرهابي” قبل إجراء التحقيقات اللازمة، قبل أن يقول إن “كافة المؤشرات الأولية تشير إلى كونه إرهابيًا“.

*أحزاب تضرب السبت تضامناً مع ”سجناء رأي

دعت 7 أحزاب مصرية إلى إعلان غدًا السبت يومًا لتصعيد حملة “الأمعاء الخاوية” الداعية لإطلاق سراح كل “معتقلي الرأي والمحبوسين على ذمة قانون التظاهر”، حسب بيان مشترك.

وقالت هذه الأحزاب في بيان لها، “ندعو لإضراب رمزي عن الطعام غدًا السبت على مستوى الجمهورية في إطار حملة الأمعاء الخاوية لإطلاق سراح المحبوسين على ذمة قانون التظاهر“.

وكان 91 ناشطًا سياسيًا في مصر (59 شخصًا محبوسًا، و32 شخصًا خارج السجن)، بدأوا الأسبوع الماضي إضرابًا مفتوحًا عن الطعام؛ لمطالبة الحكومة المصرية بالإفراج عمن قالوا إنهم “معتقلي الرأي دون تصنيف سياسي” ولإسقاط قانون التظاهرة الذي يفرض قيودًا على التظاهر.

والأحزاب الداعية هي: الدستور، والمصري الديمقراطي الاجتماعي، والكرامة، والتيار الشعبي (تحت التأسيس)، والتحالف الشعبي الاشتراكي، ومصر الحرية، والعيش والحرية (تحت التأسيس).

وأكد البيان على ضرورة تعديل قانون التظاهر الذي وصفوه بأنه “يخل بحقوق أساسية وردت في الدستور، ويناقض ما حققه الشعب المصري من إنجازات في أعقاب ثورة 25 يناير/ كانون الثاني 2011“.

ودعت هذه الأحزاب أعضاءها على مستوى الجمهورية إلى “فتح مقراتها والمشاركة في الإضراب عن الطعام ذلك اليوم للتأكيد على عدالة مطالبهم“.

وتأتي هذه التحركات تزامنًا مع دعوة أخرى أطلقها صحفيون للبدء في اعتصام وإضراب داخل مقر نقابة الصحفيين بوسط القاهرة، بدءًا من الغد، للمطالبة بالإفراج عن المحبوسين على ذمة قانون التظاهر بجانب إسقاط هذا القانون، حسب الناشطة مني سليم.

وقالت مني، في تصريحات صحفية، إن “المعتصمين سيشملون النقابيين (أعضاء النقابة) وغير النقابيين من الصحفيين حتى ينتشر نهج سياسي بمواجهة القانون عن طريق الإضراب عن الطعام“.

في الوقت الذي أعلن حزب مصر القوية، الذي يتزعمه السياسي عبد المنعم أبو الفتوح، أن عددًا من أعضاء الحزب أعلنوا مشاركتهم فى الإضراب يوم السبت، وبدأوا تضامنهم منذ عدة أيام بالفعل.

وقال الحزب، في بيان له، إن “تلك الإضرابات تأتي في ظل تقاعس المجلس القومي لحقوق الانسان (حكومي)”، والذي طالبه بـ”اتخاذ خطوات جادة من أجل الإفراج عن الآلاف المعتقلين ظلما وتحسين أوضاعهم داخل تلك السجون“.

يذكر أن مساعد وزير الداخلية المصري لقطاع شؤون الإنسان، اللواء أبو بكر عبد الكريم، قال في تصريحات سابقة لـ”الأناضول”، إن “قانون التظاهر في مصلحة المواطنين، ولولا ذلك ما كانت الدولة أقرّته“.

كما نفى عبد الكريم وجود “معتقلي رأي” داخل السجون المصرية، موضحًا أن جميع المقبوض عليهم هم متهمون على ذمة قضايا جنائية (…) والمضربون عن الطعام داخل السجون المصرية يلقون معاملة حسنة“.

وأوصى المجلس القومي لحقوق الإنسان (حكومي)، الخميس الماضي، الأجهزة الأمنية بضرورة تحسين العناية الطبية لعدد من النشطاء السياسيين وآخرين مضربين عن الطعام، في أحد السجون المصرية.

ويواجه قانون التظاهر، الصادر في نوفمبر/ تشرين الثاني 2013، انتقادات واسعة حيث يرى منتقدوه أنه يقيّد الحريات.

وينص القانون على ضرورة الحصول على ترخيص من وزارة الداخلية قبل التظاهر، ويفرض عقوبات على المخالفين تصل للسجن والغرامة، كما يتيح لقوات الشرطة التدرج في استخدام القوة لفض التظاهرات المخالفة وهو ما يرفضه النشطاء.

 

*جيش وشرطة الانقلاب يواجهون المظاهرات ويقومون بتمشيط الشوارع بالسويس

قامت قوات أمن الانقلاب بالسويس عقب انتهاء صلاة الجمعة بعمل انتشار لمنع المسيرات بميدان الأربعين وشوارع المحافظة ، كما قامت بتمشيط شارع الجيش ومنطقة الصباح وفيصل والأربعين والتواجد بالقرب من المناطق التى تشهد كل جمعة تواجد وانتشار وتجمعات لرافضي الانقلاب.

 كانت قوات الجيش الثالث والشرطة المدنية انتشرت بشكل ملحوظ صباح اليوم بميدان الأربعين وعدد من شوارع المحافظة كأجراء احترازى كل جمعة للتعامل مع أى مظاهرات ..

 

*مقتل 6 إسلاميين على يد قوات الانقلاب بطريق العين السخنة

كشف قيادى بمديرية أمن السويس عن أن قوات جيش وشرطة الانقلاب بالكيلو 72 بمنطقة وادى محمد بطريق العين السخنة – القطامية عثرت منذ قليل على جثث 3 وزعم بأنهم تكفيريين سقطوا أمس أثناء المطاردات بين قوات جيش وشرطة الانقلاب ليرتفع عدد الذين لقوا مصرعهم حتى الآن إلى 6 “تكفيريين”.

 وأضاف القيادى أنه تم إخطار مرفق الإسعاف ومديرية الصحة بإرسال سيارتى إسعاف لنقل الجثث إلى مشرحة زينهم بالقاهرة .

*مهندسون ضد الانقلاب تدعو لإضراب جزئي في 14 سبتمبر

أصدرت حركة مهندسون ضد الانقلاب بيانا اليوم دعت فيه إلى الإضراب الجزئي في الرابع عشر من سبتمبر وذلك لتعزيز الحراك الثوري على حد ذكر البيان …. وجاء بيان الحركة كما يلي ..تابعت الحركة بعين الاستنكار و الرفض تحركات مؤسسات الإنقلاب متمثلة فى غلاء الأسعار و تدنى الحالة المعيشية للمهندسين، كما تدين إغلاق أكثر 900 مصنع و تشريد العاملين بهم مما أدى إلى تشرد مئات المهندسين و أصبحت أسرهم تحت تهديد شبح الإفلاس. كما ترفض الحركة بشدة التلاعب بأموال المهندسين فى شراء شهادات استثمار قناة السويس من أموال صندوق المعاشات بالنقابة بالشكل الذى يهدد استمرار صرف المعاشات للمهندسين فى القريب العاجل خصوصا أنه جائتنا شكاوى بعدم صرف زيادات المعاش التى أقرها مجلس الإنقلاب بالنقابة منذ أكثر من شهرين.

و مع استمرار ملاحقة و تشوية المعارضين للانقلاب العسكرى من المهندسين علماء الهندسة و طلابها شاهد الشعب المصرى كيف يعامل العسكر من بيده الحلول الهندسية لمشاكله المعيشية من سجن و تعذيب و اعتقال و مطاردات و حرب فى الأرزاق دون مراعاة لحقوق الانسان و القوانين و الدساتير.

و أصبحت الحياة على أرض الوطن أشبه بكابوس يجثم على صدور أبناءه مع استمرار و تفاقم أزمات الكهرباء و التموين و الوقود دون قدرة أو رغبة حقيقية من قادة حكومة الفساد و الاستبداد و الانقلابات و الدماء لحل هذه الأزمات بل و تبدو كافة إجرائاتها تصب لصالح تصعيد الأزمات مع اختفاء دور النقابات المهنية التى سيطر عليها أصحاب المصالح، و برعاية و تهليل من إعلاميى العار، و بفتاوى رجال دين باعوا دينهم بأبخس الأثمان، و بأحكام قضاة لا يخشون حتى الله فى أحكامهم.

و من هذا المنطلق المأساوى الذى تعيشه البلاد فإن حركة مهندسون ضد الانقلاب تدعوا إلى إضراب جزئى فى 14 سبتمبر يأتى لتعزيز و دعم الحراك الثورى و هو بمثابة كارت إنذار لقادة الانقلاب إما الرحيل و إعادة المسار الديموقراطى و الشرعى و إما أن تصل الأمور إلى ثورة كاملة لا ترحم كل من وقف فى طريقها لحظه.

و عليه، فإن الحركة تدعو جموع المهندسين للمشاركة عن طريق التوقف عن العمل لمدة لا تقل عن ساعتين، مفضلين أن يكون الإضراب يوما كاملا، خصوصا فى القطاع الحكومى، و ليعلن المشاركون عن مشاركتهم برفع صور المشاركين فى الاضراب من داخل مكاتبهم دون اظهار الوجوه على مواقع التواصل الاجتماعى على ?#‏شارك_اضراب_جزئى_14_سبتمبر?.

و فى النهاية نؤكد أن مطالبنا المشروعة لن نحيد عنها و أن الانقلاب بكامل بطشه لن يستطيع تحقيقها و لن يثنينا عن تحقيقها.

حفظ الله مصر و شعبها
و أذل من خانها و عاداها
مهندسون

*شفيق: هذا شرط عودتي لمصر (فيديو)

أكد الفريق، أحمد شفيق-رئيس الوزراء المصري في عهد المخلوع حسني مبارك أنه لن يعود إلى القاهرة إلا في حالة غلق جميع ملفات التحقيقات القضائية الخاصة به، والتي تنتهى خلال أيام.

 ونفى “شفيق”، إعلانه عن عودته إلى القاهرة لأى وسيلة إعلامية، مشيرا إلى أن قيادات الإرهابية نسبوا اتهامات غير حقيقية، لى في وقت كنت فيه أقدم إنجازات للدولة. وقال إن وجوده في الإمارات أتاح له فرصة الدفاع عن سيادة الدولة المصرية، ضد أخونة الدولة.
وأوضح “شفيق” أن الدولة عرفت طريقها الصحيح، وتسير فيه بشكل طبيعى، نافيا ممارسته أي عمل سياسي خارج الوطن. واتهم ” رئيس حزب الحركة الوطنية” في مداخلة هاتفية لبرنامج “القاهرة 360″، تقديم الإعلامي “أسامة كمال، المذاع على فضائية “القاهرة والناس”، وسائل الإعلام بنقل تصريحات مغلوطة على لسانه.