الأحد , 8 ديسمبر 2019
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » أرشيف الوسم : قتلى

أرشيف الوسم : قتلى

الإشتراك في الخلاصات

سجون المائة قتيل !!

التعذيب في المغرب - محمد حاجب نموذجاً

التعذيب في المغرب – محمد حاجب نموذجاً

سجون المائة قتيل !!

 

شبكة المرصد الإخبارية

 

 في خبر مثير صادم نشر على جريدة الصباح مفاده أن عدد الذي قضوا في السجون المغربية هذه السنة قد فاق المائة، وهو رقم مخيف مهول يستدعي قرع أجراس الخجل والوقوف ملياً أمام هذه الكارثة الصاعقة التي تسائل الضمير الجمعوي الحر والجسم الحقوقي النزيه في زمن دس فيه الجميع رؤوسهم بل وشارك بعضهم في الجريمة إما شرعنة وإما تواطؤ صامتا.

هذا الكم الضخم من الوفيات هو فقط بمثابة الشجرة التي تغطي غابة العهد الجديد الذي سيج بالأسوار العالية وحصن بالقضبان الغليظة وغلف بالتعتيم الكثيف، ووضعت له واجهة الحقبة الزاهية، حقبة الجامعات الموسمية والأوراش الثقافية والمشاريع الإدماجية ووصلات إشهارية دعائية خادعة لستر الجريمة المقترفة في الدهاليز المظلمة، إنها الردة الحقوقية الخطيرة في المعتقلات المغربية التي لم تشهدها حتى سنوات الرصاص في أدمى أيامها وقد ألبسها التامك -السجان الأول لمغرب ما بعد دستور الحقوق-رداء المقاربة الأمريكية لتدبير المؤسسات السجنية، والتي ماطبق منها إلا المبالغة في التصفيد ورفع منسوب جرع التكبيل وتطوير وسائل خنق الأنفاس، مقاربة أمنية صرفة صارمة لا رائحة إدماج فيها ولا دفقة إصلاح، بين ثناياها سياسة إنتقامية بحتة تكرس المفهوم الإنتقامي للعقوبة الحبسية، عكس ما يشاع عنه أنه مؤنسن مخضع للمعايير التربوية المراعية للكرامة وحقوق الإنسان.

العهد الجديد عهد المائة قتيل ، وكأنك في بلاد تسحق أهلها حرب أهلية أو تناحرات طائفية يدفع المتتبع إلى التساؤل عن الأسباب التي أسهمت في تشكيل هذه الحصة المروعة ، وما هي العوامل التي جعلت الناس يموتون في سجون التامك بالعشرات حتى فاق كل سابقيه وترحم النزلاء في حقبته على سنوات الرصاص في أعتى أيام سطوتها، والجواب واضح لايكلف عناءا لمن بحث عنه ولا يتطلب صعوبة لمن تجرد وتعقبه.

إنه القمع المؤطر بقانون التسلط على العباد بلا حسيب ولارقيب.

إنه الإيحاد على خلق الله منعهم من أشعة الشمس وسط أجواء الترهيب والتهديد والوعيد.

إنها عقوبات الكاشو المزاجية الأهوائية لأتفه الأسباب وأسخف الدعاوى.

إنه التجويع الممنهج تحت غطاء شركات الصفقات والمضاربات، المتغاضى عن فقر منتوجها وعفونة غذائها لأن تسيبها مدفوع الثمن ، السكوت عنه مغطى النفقات مؤدى الأجر.

المقاربة الأمريكية المزعومة سياطها تلعلع على ظهور المقيدين وسط بهرجات التسويق الخادع والترويج البروباغاندي الزائف.

مائة قتيل وأضعاف أضعافها من المرضى الممزقي الأبدان والحمقى الفاشلين في الإنتحار، الأمراض المعدية المهلكة تكتسح العنابر و الأحياء، و موجات الحمق والجنون والأمراض النفسية تزحف بنسب مخيفة والموت يتخطف لا يفرق في غاراته بين صغير وكبير أو رجل أو إمرأة .

واقع حقوقي مخزي يدين المتاجرين ويدمغ زيف نضالات المشبوهين الذين خرست لهم الألسن وكسرت لمحابرهم الأقلام ، وتوارى ضجيج زعيقهم وسط سحب الإغواء والإرشاء.

التامك له ترسانة إعلامية ولجنة ناطقة رسمية مختصة في التكذيب قبل التحقيق والإنكار قبل إكمال قراءة الخبر ، وعود المتابعين بعد كل شنيعة من شنائع غابته المخيفة على الخروج شاحباً ساخطاً رامياً للناس بالكذب والبهتان وخدمة الأجندات، فهو من صنع قطب الإستخبارات السابق علابوش، ولو كان صادقاً لفتح للمتجردين المحايدين أبواب مخافر تعذيبه ليزكي تكذيباته بالوقائع لا بالدعاوى، ليفتح لهم أبواب مول البركي الرهيب وتولال2 سيء الذكر وتيفلت2 اللي دخلو ما يفلت، وليجعلهم رأساً لرأس أمام المخنوقين المجوعين المحاصرين، وليفسح لهم مجالات الحرية ليبثوا مظالمهم وينقلوا معاناتهم دون تخويف بعقاب أو نفي مغرب عن الأحباب..

 إنه التدبير الجديد للسجون والذي قيد الراصدين لخطى حقوق الإنسان بالمغرب وجعلهم يتسائلون لماذا قوربت مؤسسات التهذيب بهذه القسوة؟! ولماذا في هذا الظرف بالذات؟ هل هو توجه للدولة منتهج يتعدى المندوب وصلاحياته ؟! أم اجتهادات مزاجية للتامك أركبته عربداته بعد أن منح توقيعاً على بياض ليتحكم في الرقاب وفق نزواته وسياساته التي لم تفرق بين سجناء حق عام ومعتقلي حراك وصحفيين ومحبوسي الطيف الإسلامي، فالتنور يصهر الجميع والموت يزور كل الوحدات والعصا الغليظة تهوي على جميع الرؤوس.

رقم دموي لواقع صادم يعري المجالس المنسحبة ويقرع آذان الهيئات المتخاذلة ويحتم على المنابر الحرة التحرك قبل الإجهاز على البقية الباقية.

وبه وجب الإعلام والسلام

دبلن – المعتقل السياسي السابق محمد حاجب

“جيش الانقلاب” يعلن أسعار “الكعك”.. السبت 25 يونيه.. لعنة تأييد الانقلاب تصيب أوروبا بالتفكك

"جيش الانقلاب" يعلن أسعار "الكعك"

“جيش الانقلاب” يعلن أسعار “الكعك”

“جيش الانقلاب” يعلن أسعار “الكعك.. السبت 25 يونيه.. لعنة تأييد الانقلاب تصيب أوروبا بالتفكك

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*أسماء قتلى ومصابي تفجير “مدرعة” جنوب الشيخ زويد

ارتفع عدد ضحايا تفجير مدرعة أمنية على طريق قرية الجورة جنوب الشيخ زويد بعبوة ناسفة تم تفجيرها عن بعد، إلى قتيلين و3 مصابين من قوات الأمن.

وأوضح مصدر أمني، أن العبوة الناسفة كانت مزروعة للقوات أسفل الطريق الأسفلتي وأحدثت انفجارا كبيرا مما أسفر عن مقتل مجندين وإصابة 3 آخرين وجار نقل الضحايا للمستشفي العسكري بالعريش.

وأكدت مصادر أمنية وطبية بشمال سيناء أن حادث تفجير المدرعة أسفر عن مقتل مجندين وهما المجند على يوسف 21 عاما والمجند محمد على فاروق 21 عاما كما أصيب 3 جنود اخرين بشظايا وهم مجند محمود حلمي عيد 21 عاما من الغربية بشظايا متفرقة وجرح غائر بالساق اليسري ومجند أحمد عاطف سلامة 24 عاما من بني سويف بشظايا متفرقة ومجند محمد أحمد 21 عاما بشظايا متفرقة بالجسد، وتم نقل المصابين إلى المستشفي العسكري بالعريش.

 

 

*إغماءات بين “معتقلي الشرقية” بعد قطع الكهرباء عنهم

تعرَّض عدد كبير من المعتقلين بمركز شرطة هيها بالشرقية للإغماء؛ نتيجة فصل سلطات الانقلاب التيار الكهربائي عنهم لأكثر من ساعتين في هذا الجو شديد الحرارة، بما يعني وقف المراوح التي تعطي المعتقلين بعض الهواء لتحمل الجو الحار.

ومن جانبها، استنكرت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات- في بيان أصدرته اليوم- عدم استجابة قوات أمن الانقلاب لصرخات واستغاثات المعتقلين، خاصة في ظل عدم وجود أي نوافذ للتهوية سوى نافذة صغيرة عليها “شفاط” لا يعمل؛ بسبب انقطاع الكهرباء.

من ناحية أخرى، قامت قوات أمن الانقلاب بمنع أهالي معتقلي برج العرب بالإسكندرية من دخول مقر المحكمة لرؤية ذويهم والاطمئنان عليهم، حيث حاصرت القوات الخاصة الأهالي خارج مقر المحكمة.

 

 

*اعتقال 7 من “العدوة”.. قرية الرئيس

استمرارًا لجرائم الانقلاب بحق أهالى العدوة بههيا مسقط رأس الرئيس محمد مرسى فى الشرقية اقتحمت قوات أمن الانقلاب، بما يزيد عن 30 سيارة شرطة وعدد من المدرعات، القرية وداهمت منازل الأهالي، واختطفت 7 من أبنائها وهم:

الهادى محمود الحسينى – أعمال حرة
سعيد محمد عتمان – مهندس
احمد صلاح الجناينى – طالب
محمد منصور الجناينى – معاق لا يعمل
أمير محمد محمود حسين فضل – طالب
أسامة محمد محمود حسين فضل – طالب
محمد السيد محمود حسين فضل – سائق توكتوك
وأكد شهود العيان أنه تم اقتياد المعتقلين لجهة غير معلومة حتى الآن ليرتفع عدد المعتقلين من قرية العدوة وحدها لما يقرب من 40 معتقلا على خلفية رفضهم للظلم ومناهضة الانقلاب العسكري.

ويقبع فى سجون الانقلاب من مدينة ههيا ما يقرب من 120 معتقلًا، بينهم حالتى اختفاء قسرى منذ ما يزيد عن شهر بما يمثل جريمة ضد الإنسانية، فيما يتجاوز عدد المعتقلين من مدن ومراكز الشرقية 2300 معتقل فى ظروف احتجاز تتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان.

 

 

*الانقلاب يخفي 4 مواطنين قسريا منذ يومين

تخفي سلطات الانقلاب بالقليوبية بشكل قسري 4 مواطنين منذ اختطافهم من داخل مستشفى الإسماعيلية أول أمس الخميس، خلال زيارتهم أحد أصدقائهم المريض بمستشفى بالإسماعيلية.

وقال شهود عيان: إن قوات أمن الانقلاب اختطفت 4 من أهالي منطقة الخانكة بالقليوبية؛ وهم: محمد زغلة، المهندس عرفة بلح، المهندس محمد بدوي، إضافة إلى سامح الحصي.

وأضاف الشهود أنه تم اختطاف الأربعة من داخل مستشفى بمدينة الإسماعيلية أثناء زيارتهم صديق لهم يعالج بالمستشفى وتم اقتيادهم إلى جهة غير معلومة ولا يعرف مكانهم حتى الآن

وأكدت أسر المختطفين تقدمهم بالعديد من الشكاوي دون تلقيهم ردا، محملين سلطات الانقلاب المسؤولية عن سلامة ذويهم، كما ناشدوا منظمات حقوق الإنسان التدخل لرفع الظلم الواقع على المختطفين الأربعة.

 

 

*تأجيل محاكمة عمال “الترسانة البحرية”.. والبحرية تستعين بالعساكر

أجلت المحكمة العسكرية بالإسكندرية، اليوم، السبت، ثاني جلسات محاكمة 13 من عمال شركة الترسانة البحرية بالإسكندرية بعد تلفيق النيابة العسكرية عدة تهم منها: التحريض على الإضراب والامتناع عن العمل” لجلسة 27 يونيو الجاري، لاستكمال سماع الشهود.

وكانت النيابة قد لفقت للعمال عدة تهم في محضر حمل رقم 204 سنة 2016 نيابات عسكرية، بتحريض باقي العمال على الإضراب والاعتصام، والامتناع عن العمل، وهي الاتهامات التي نفوها عن أنفسهم، مؤكدين أن قرار تنظيم الوقفات الاحتجاجية جاء جماعيا، وأن إدارة الشركة هي التي منعتهم من الدخول بعد إغلاق البوابات الرئيسية.

جدير بالذكر إن  مئات من العاملين بشركة الترسانة البحرية، قد تظاهروا الشهر الماضي للمطالبة بزيادة رواتبهم، وتعيين 500 عامل، مِن الذين جاء دورهم في التعيين وصرف الأرباح المتوقفة من 4 سنوات وتحسين الخدمات الصحية المقدمة لهم و تحسين إجراءات الأمان بالشركة، وإعادة تشغيل بعض الورش المتوقفة عن العمل لعدم تزويدها بخامات الإنتاج.

ومن بين الذين يحاكموا كل من :عبد الرازق مرسى، محمد توفيق على، إسلام ظريف عبد العزيز، محمد بسيونى على، ايهاب سامى زكى، اسماعيل محمد اسماعيل، مؤمن محمد ميمي، سامر إبراهيم، محمد جودة محمد، فاروق السيد إبراهيم، على إبراهيم علي، كريم حميدة سلطان، محمد محمود السيد وسمر عبده وعامل أخر قام بتسليم نفسه منذ خمسة أيام، وذلك بعد اتهام النيابة العسكرية لهم بالتحريض على الإضراب والامتناع عن العمل فى المحضر رقم 204 سنة 2016 نيابات عسكرية منذ 25 مايو الماضي. 

وفى سياق متصل، كشفت مصادر، إن قوات الجيش بالبحرية قررت الإستعانة بالعساكر المتطوعين فى “البحرية” بديلاً للعمال مع بدء إجراءات فصل مئات العمال الرافضين لسياسات العسكر بداخل الترسانة.

 

 

*برج العرب” للمعتقلين: فض الإضراب أو القتل

كشفت رسالة مسربة من أحد المعتقلين داخل سجن برج العرب، ونقلتها زوجته، عن تهديد إدارة السجن لهم بالقتل؛ بزعم محاولتهم الهرب إذا لم يفضوا إضرابهم عن الطعام.
وأضافت الرسالة أن الوضع يزداد سوءا داخل المعتقل؛ بسبب قطع الإدارة للمياه والكهرباء، وسط تزايد عدد المعتقلين المنضمين للإضراب.

وأشارت الرسالة المسربة إلى أنهم “بيهددوهم في البرج بأنهم هيفتحوا عليهم الزنازين ويقتلوهم ويقولوا إنهم كانوا مكسرين أبواب الزنازين، وبيحاولوا يهربوا هروب جماعي، ولحد الآن مفيش لا مياه ولا كهربا.. والوضع يزداد سوءا، وعدد المعتقلين اللي بتدخل في الإضراب بيزيد يوم عن يوم“.

وأرسل معتقل بسجن برج العرب بالإسكندرية، في وقت سابق، رسالة من داخل محبسه، روى خلالها ما حدث للمعتقلين من اعتداءات أمنية بالضرب.

وقال المعتقل- الذي لم يذكر اسمه خوفا على حياته- “نزلنا من سيارة الترحيلات، وبندعي ربنا يعديها على خير من غير مشاكل، دخلنا السجن، كل واحد حط حاجته وبدأ التفتيش“.

وأضافت الرسالة “عددنا كان 34 طالبًا، كان في مخبر بيمر هنا وبيحب يعمل مشاكل أكتر من غيره، اسمه “حسن الونش”، وكنا متفقين على إن واحد مننا يكون مسؤول عننا، وكان هو الوحيد اللي بيتكلم مننا وبيهدّي الجو، وكان حسن الونش ده بيستفزنا وبيهددنا وبيطول لسانه علينا وإحنا ساكتين مش بنرد، وبعد وصلة طويلة من الاستفزاز وصلنا للتشبيه “التتميم على الأسامي”، وجه على اسم مننا نادى عليه، فرد “أيوه“.

 

 

*رمضانهم في المعتقل..‘‘ آل المليجي ‘‘ أسرة بأكملها في سجون العسكر منذ 3 أعوام

يأتي شهر رمضان وأوضاع المصريين تزداد في السوء للعام الثالث منذ الإنقلاب العسكري في 3 يوليو 2013 واعلان الجيش عزل د. محمد مرسي أول رئيس مدني منتخب لمصر واستيلاء الجيش على الحكم، وبدء موجة ثورية جديدة تهدف لإسقاط الانقلاب العسكري وهو ما أدخل البلاد في دوامة الانقسام المجتمعي.
ويقبع في سجون السيسي آلاف المعتقلين من مختلف الأعمار ويتصدرهم الشباب الذي أصبح مصيره أما القتل وأما الاعتقال والمطاردة، وهو الأسلوب الذي ينتهجه السيسي لمواجهة رافضي حكم العسكر والمنادين باستكمال ثورة 25 يناير وتحقيق أهدافها من عيش وحرية وعدالة اجتماعية.
من بين المعتقلين في سجون العسكر خمسة أفراد من عائلة واحدة هي عائلة المليجي” المقيمة بقرية طحلة التابعة لمركز بنها، هم ثلاثة أشقاء بالإضافة إلى ولدين لأحد الأشقاء الثلاثة منذ ما يقرب من 3 أعوام.
واعتقل الأفراد الخمسة يوم الـ16 من أغسطس 2013 في ما يعرف بقضية أحداث رمسيس الثانية، خلال عودتهم من القاهرة وفي منطقة “السبتية” حينما اعترض طريقهم عدد من البلطجية ليختطفوا المهندس “سامي”، وينهالوا عليه ضربا بالأدوات الحادة بسبب لحيته ؛ فحاول أشقاؤه وأبناء شقيقه إنقاذه من أيديهم فقام البلطجية، بالاعتداء عليهم جميعًا وتسليمهم للشرطة، التي ضمتهم لقضية بها 104 متهمين.
ووفق تقارير حقوقية فإن الأفراد الخمسة هم الأخ الأكبر في العائلة هو المهندس ” مصطفى محمد على المليجي”، مدير عام ووكيل مديرية القوى العاملة بالقليوبية، من مواليد ١٩٥٦، والأخ الأوسط هو الدكتور” علاء محمد على المليجي” طبيب بشري من مواليد ١٩٦٤ ، أما الأخ الأصغر فهو المهندس “سامى محمد علي المليجي” مهندس الكترونيات من مواليد ١٩٦٦ . والابن الأكبر للدكتور “علاء” هو “عبد الرحمن علاء محمد على المليجي” طالب بكلية التجارة جامعة بنها من مواليد1993، والابن الأصغر للدكتور “علاء” هو الطالب “معاذ علاء محمد على المليجي” طالب بالمعهد العالي للبصريات من مواليد1994 العائلة الآن بالكامل في سجن استقبال طره.
وتم عرض الأشقاء الثلاثة على مستشفى بولاق أبو العلا يوم الاعتقال لإثبات إصابتهم في المحضر إلا أن النيابة العامة لم تأخذ بالتقارير الطبية و لم تلتفت إليها.
جدير بالذكر أنهم تم نقلهم في أحداث ٣٠ أغسطس٢٠١٣ لسجن وادي النطرون ٤٣٠ عدة أيام قبل إعادتهم لقسم بولاق أبو العلا مرة ثانية وتعذيبهم فيه علي أيدي ضباط المباحث ثم ترحليهم في آخر نوفمبر ٢٠١٣ لسجن وادي النطرون” ١، قبل أن يستقروا حاليا في استقبال طره.

 

 

*تأجيل محاكمة 215 من رافضي الانقلاب في “كتائب حلوان

أجلت محكمة جنايات شمال القاهرة، اليوم السبت، الجلسة السادسة عشرة بمحاكمة 215 معتقلاً من رافضي الانقلاب العسكري، على خلفية اتهامهم الهزلي “بتشكيل مجموعات مسلحة عُرفت إعلاميًّا باسم “كتائب حلوان”، ادعت النيابة استهدافها لتنفيذ عمليات عدائية ضد أفراد وضباط الشرطة ومنشآتها وتخريب الأملاك والمنشآت العامة، خصوصًا أبراج ومحولات الكهرباء”، إلى جلسة 6 أغسطس المقبل، لاستكمال سماع شهود الإثبات في القضية.

واستمعت المحكمة بجلسة اليوم، إلى شهادة الرائد أحمد محمد مجدي، والذي قام بضبط عدد من المعتقلين في القضية، والذي أبدى عدم تذكره أيًّا من تفاصيل الواقعة لكونها منذ عام 2014 ولكثرة المأموريات التي يكلف بها يوميًّا.

كما أجلت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار حسن فريد، بالقضية الهزلية الخاصة بمحاكمة 213 معتقلاً متهمين بالانضمام لتنظيم “أنصار بيت المقدس، إلى جلسة 6 أغسطس المقبل لاستكمال سماع شهود الإثبات في القضية

واستمعت المحكمة خلال جلسة اليوم إلى أقوال الشهود؛ حيث نادت المحكمة في بداية الجلسة على الشاهد الأول محمد الحسيني، والذي قال بعد حلف اليمين، إنه والد المتهم المتوفي، وليد محمد الحسيني، وأنه علم من التليفزيون أن نجله تم تصفيته من قبل الأمن، وأن نيابة أمن الدولة استدعته لسؤاله حول سلوك ابنه بعد انتهاء خدمته العسكرية.

 

 

*جيش الانقلاب” يعلن أسعار “الكعك

أعلنت دار المدرعات قائمة بأسعار كعك العيد للعام الجاري 1437هـ/2016م، التى جاءت بأسعار عالية لا يقدر عليها إلا الضباط الذين ارتفعت دخولهم بصورة ملفتة للنظر بعد انقلاب العسكر على الديمقراطية في 30 يونيو 2013م.

وجاءت أسعار المنتجات بحسب قائمة تداولها نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي والتي أقرها العميد حسن عبدالمعطي دسوقي، مدير دار ضباط المدرعات، على النحو التالي:

ك كعك سادة 42 جنيها، ك كعك ملبن 39 جنيها، ك كعك عجوة 39 جنيها، ك كعك مكسرات 53 جنيها، ك غريبة  42 جنيها، ك بيتي فور سادة 55 جنيها، ك بيتي فور مكسرات 70 جنيها، ك بسكويت 32 جنيها.

يشار إلى أن إنتاج جيش السيسي للكعك والبسكويت والجبن محل سخرية لاذعة من جانب نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي مؤكدين أن هذه القطاعات للمدنيين فقط فيما يجب على الجيش إنتاج الطائرات والدبابات والمدرعات وهو ما لا يحدث.

ويتعرض جيش الانقلاب لانتقادات حادة بسبب احتكاره لاقتصاد مصر، ومصادرته للسياسة بعد انقلابه على أول تجربة ديمقراطية في البلاد عقب ثورة 25 يناير 2011؛ حيث تم اعتقال الرئيس المنتخب وحل البرلمان وقتل الآلاف من أنصار ثورة يناير وحبس عشرات الآلاف من أنصار الشرعية.

 

 

*عدالة الانقلاب”: 35 ألف جنيه لأسر العسكريين و120 فقط للمواطنين

قال الدكتور خالد سمير، عضو مجلس نقابة الأطباء، عن انعدام العدالة الاجتماعية في المخصصات المدفوعة للخدمات الطبية للجيش والشرطة والقضاة وبقية المواطنين، مؤكدًا أن الدولة تخصص للعاملين بهذه القطاعات وأسرهم من 3 إلى 4 ملايين مواطن يخصص لهم من المال العام 37 مليار جنيه، بينما باقي المواطنين المقارب لحوالي 88 مليون يخصص لهم 40 مليار جنيه.
وقال في تصريحات صحفية إن هذا الظلم يكشف عدم وجود عدالة اجتماعية في توزيع المال العام.
وكشف عضو مجلس الأطباء، ويصل نصيب أهالي العاملين بالقوات المسلحة في العلاج للفرد الواحد 35 ألف جنيه في العام، مقابل حصول المواطن العادي 120 جنيهًا، وهو ما سيكشف الكثير من الأسرار التي يتم تغطيتها وتحميلها على ميزانية الدفاع والأمن القومي.

 

 

*هل أصابت “لعنة تأييد الانقلاب بمصر” أوروبا بالتفكك؟

ربط إعلاميون ونشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي بين التأييد الأوروبي للانقلاب العسكري على الرئيس المصري محمد مرسي وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وخطر تعرض الاتحاد الأوروبي للتفكك، مشيرين إلى أن الاستفتاء الذي عجل برحيل بريطانيا عن الاتحاد، جرى يوم إعلان فوز مرسي بالرئاسة في أول انتخابات نزيهة بمصر (وآخرها حتى الآن)، يوم 24 يونيو 2012، بنسب متشابهة في الحالتين.
وصوت البريطانيون لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي، الجمعة، 24 يونيو 2016، لتكون بريطانيا أول بلد يخرج من الاتحاد الأوروبي بعدما استمرت داخله 43 عاما.
وصوت نحو 17 مليونا و400 ألف بريطاني لصالح الخروج من الاتحاد بنسبة بلغت 51.9 % مقابل 16 مليونا و100 ألف بنسبة 48.1 % للبقاء فيه، فيما شارك في الاستفتاء 71.8% ممن لهم حق التصويت.
وأعلنت لجنة انتخابات الرئاسة بمصر، يوم 24 يونيو 2012، (يوم أحد) فوز المرشح المصري محمد مرسي برئاسة الجمهورية، ليكون أول رئيس لها بعد ثورة 25 يناير 2011.
وأعلن رئيس اللجنة، فاروق سلطان، فوز الدكتور محمد مرسي بمنصب رئيس الجمهورية بعد حصوله على 13 مليونا و230 ألفا و31 صوتا بنسبة 51.73% على منافسه الخاسر الفريق أحمد شفيق، الذي حصل على 12 مليونا و347 ألفا و380 صوتا بنسبة 48.27%.

 

 

*كارثة بيئية” تضرب الغردقة .. معقل السياحة في مصر

أعلنت وزارة البيئة حالة الطوارئ بعد تلقى غرفة العمليات المركزية بالوزارة، بلاغا أفاد بوجود تلوث بالزيت الخام شمال شرق مدينة الغردقة، تقدر مساحته بحوالى 35 برميل، أدى إلى حدوث تلوث بالمسطح المائى بمساحة 0.5 ميل بحرى، ناتج عن قطع فى خرطوم الشحن الخاص بشمندورة إحدى شركات البترول العاملة فى المنطقة، أثناء شحن إحدى السفن والشمندورة تبعد عن الشاطئ بمساحة 1800 متر

ووجه الدكتور خالد فهمى وزير البيئة فى بيان للوزارة بسرعة اتخاذ الإجراءات العاجلة للسيطرة على التلوث البحرى بالزيت، حيث تم الدفع بلجنة من الفرع الإقليمى لجهاز شئون البيئة بالغردقة والمحميات الطبيعية بالبحرالأحمر للمعاينة واتخاذ الإجراءات اللازمة، بالتنسيق مع الهيئة العامة للبترول، حيث تم عمل مسح جوى وبحرى للمنطقة وتبين عدم وصول التلوث للشاطئ

وأكدت وزارة البيئة فى بيانها، أنه تم إيقاف الخط فور ظهور التلوث وتفعيل خطة الطوارئ لمواجهة حوادث التلوث البحرى بالزيت، وأنه تجرى أعمال المكافحة والسيطرة على التلوث وتقييم الأضرار البيئية الناجمة عن الحادث.

 

 

*محكمة تلغي قرار إخلاء سبيل والدة ضحية ختان السويس وتقرر حبسها

قررت محكمة جنح مستأنف السويس اليوم السبت إلغاء قرار الإفراج عن والدة فتاة توفيت إثر عملية ختان أجريت لها بالسويس.

وقررت المحكمة استمرار حبس والدة الفتاة 15 يوما على ذمة التحقيق.

وكانت فتاة تبلغ من العمر 17 عاما، توفيت يوم 26 مايو الماضي، أثناء إجراء عملية ختان أدت إلى حدوث نزيف تبعه هبوط حاد في الدورة الدموية

وأصدرت النيابة قرارا بحبس والدة الفتاة 15 يوما لاتهامها بالقتل الخطأ والتسبب في إحداث جرح أفضى إلى موت ابنتها، إلا أن قاضي المعارضات بمحكمة السويس قرر الأسبوع الماضي الإفراج عن والدة الفتاة بكفالة مالية قدرها 10 آلاف جنيه، وطعنت النيابة على القرار.

وجاء في تقرير الطب الشرعي أن الفتاة توفيت نتيجة هبوط حاد في الدورة الدموية والتنفسية نتيجة نزيف شديد على إثر عملية الختان.

وأضيفت سنة 2007 في قانون العقوبات المادة 242 مكرر لتجريم ختان الإناث، كما قرر وزير الصحة والسكان في ذات العام منع إجراء ختان الإناث بجميع أنحاء الجمهورية.

وتنص المادة 242 مكرر من قانون العقوبات على أنه “يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن ثلاثة أشهر ولا تتجاوز سنتين أو بغرامة لا تقل عن خمسة آلاف جنيه كل من أحدث الجرح المعاقب عليه في المادتين 241، 242 من قانون العقوبات عن طريق إجراء ختان الإناث“.

 

 

*كيف تخسر الصادرات المصرية من قرار بريطانيا الخروج من الاتحاد الأوروبي؟

أثار اختيار البريطانيين خروج بلادهم من عضوية الاتحاد الأوروبي مخاوف مصدرين مصريين من فقدان ميزة التصدير للمملكة المتحدة بدون جمارك في إطار اتفاقية الشراكة الموقعة بين مصر والاتحاد.

وبدأت مفاوضات توقيع اتفاقية الشراكة المصرية الأوروبية في عام 1995، ودخلت حيز التنفيذ في بداية يونيو من عام 2004.

وتهدف الاتفاقية إلى تأسيس منطقة تجارة حرة بين مصر ودول الاتحاد الأوروبي، من خلال إزالة كافة القيود والرسوم الجمركية على السلع الصناعية والزراعية بشكل متبادل خلال فترة لا تزيد على 15 سنة.

وتم وضع جداول زمنية لإلغاء التعريفة الجمركية بين الطرفين على بعض السلع والمنتجات بشكل تدريجي، فيما تمت إزالة القيود على سلع أخرى فور تنفيذ الاتفاقية.

وتعد المملكة المتحدة ثالث أكبر شريك تجاري لمصر بعد الصين وإيطاليا، بحسب بيانات وزارة التجارة والصناعة.

بدأت مفاوضات توقيع اتفاقية الشراكة المصرية الأوروبية في عام 1995، ودخلت حيز التنفيذ في بداية يونيو من عام 2004.

وقال شريف الجبلي، رئيس غرفة الصناعات الكيماوية في اتحاد الصناعات وأحد كبار مصدري الأسمدة، إن اختيار بريطانيا الخروج  من الاتحاد الأوروبي يطرح تساؤلات حول ما إذا كانت ستعامل في المستقبل كسوق منفصلة ومستقلة عن الاتحاد الأوروبي أم أنها ستظل ضمن الاتفاقية.

ووافق البريطانيون يوم الخميس الماضي على خروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي، في قرار تاريخي تداعت أمامه البورصات العالمية وهوى على إثره الجنيه الاسترليني 10% أمام الدولار وهو مستوى لم يسجله منذ نحو 31 عاما.

وأضاف الجبلي أن “اتفاقية الشراكة الأوروبية تعطي الصادرات المصرية ميزة الدخول بدون جمارك، وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي قد يعني أنها ستصبح سوقا مستقلة وبالتالي قد تفرض جمارك على الصادرات المصرية“.

وأوضح أنه “في حالة صادرات الأسمدة على سبيل المثال يفرض الاتحاد الأوروبي 6% على واردات الأسمدة من روسيا، بينما تدخل الأسمدة المصرية معفاة تماما، وهو ما كان يعطي مصر ميزة نسبية في مواجهة المنافسين، وخروج بريطانيا من الاتحاد يعني أن المنتج المصري سيدخل في منافسة أكبر مع الدول الأخرى المنتجة للأسمدة من أجل التصدير لبريطانيا إذا قررت الأخيرة فرض جمارك على وارداتها من الأسمدة، وهذا ينطبق على عدد كبير من المنتجات الأخرى“.

 

 

*الجارديان : أزمة جديدة بسبب الصندوقين الأسودين

قالت صحيفة الجارديان البريطانية، إن شركة مصر للطيران فشلت فى المحاولات الأولية لإصلاح الأعطال الموجودة فى الصندوق الأسود وتفريغ التسجيلات الصوتية للطائرة المنكوبة, وأنه بناءً على ذلك سيتم إرسال الصندوق الأسود والتسجيلات الصوتية إلى معامل هيئة التحقيق للطيران الفرنسي خلال الأسبوع المقبل.

وأضافت الجارديان، في تقرير منشور لها اليوم، أنه عقب إجراءات الإصلاحات اللازمة وإزالة الأملاح من على الصندوق الأسود وأجهزة التسجيل بسبب الدمار الذي أصابهم, سيتم إرجاعهم إلى القاهرة لتحليل البيانات .

وأوضحت الصحيفة البريطانية، أن هناك فريقًا من المحققين الفرنسيين والأمريكيين يقومون بالإشراف على التحقيقات والتي من شأنها الكشف عن غموض الحادث.

يذكر أن رحلة مصر للطيران والتي تحمل رقم MS804 سقطت خلال عودتها من باريس إلى القاهرة في مياه البحر المتوسط في التاسع عشر من شهر مايو الماضي والتي راح ضحيتها 66 شخصًا من جنسيات مختلفة.

 

*خُمس الشعب المصري مدخن.. لماذا لم ينجح رفع أسعار السجائر في مساعدة المدخنين على الإقلاع؟

أدى ارتفاع سعر السجائر في السوق  إلى ظهور حالة من التململ بين جمهور المدخنين الذين يشكلون خمس الشعب، بعدما شحّت الأصناف التي تضخها “الشركة الشرقية للدخان”، ما خلق سوقاً سوداء لبيعها بأعلى من السعر الرسمي.

أسعار السجائر أجنبية تصنع في مصر قفزت خلال الأيام الماضية من 24 جنيهاً (قرابة 2.4 دولار) إلى 30 جنيهاً (3 دولار) في السوق السوداء.

وأرجع مصدر في الشركة الشرقية سبب نقص الإنتاج لنقص الدولار اللازم لاستيراد التبغ الذي تستورده “الشركة المحتكرة لإنتاج السجائر في مصر، سواءً المحلية أو العالمية. ولكنه قال إن الأزمة طارئة، وهناك وفرة في التبغ حالياً“.

19.6% من سكان مصر مدخنون

وتزامناً مع اليوم العالمي لمكافحة التبغ في 31 أيار/مايو، أعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء أن إجمالي عدد المدخنين في مصر نحو 19.6% من إجمالي السُكان (15سنة فما فوق)، وأن نسبة المدخنين الذكور 41%، والإناث أقل من 1%.

وأوضح الجهاز أن 22.5 % من الشباب في فئة العمر 25 – 44 سنة مدخنون، وأن أكثر من 60% من إجمالي المدخنين يدخنون من 15 – 24 سيجارة يومياً.

وكشف أن 33% من المدخنين حاولوا الإقلاع عنه، وأن 85.3% من المدخنين الحاليين تلقوا نصيحة طبية بالإقلاع خلال السنة السابقة للبحث.

رفع الأسعار لا يوقف التدخين

وفي فبراير/شباط الماضي، أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي، قراراً بزيادة الضرائب على السجائر المحلية والمستوردة، تعتبر الزيادة الثانية خلال نفس العام المالي، في وقت تشهد فيه السجائر زيادات ضريبية متتالية منذ العام 2010.

وبحسب تجار، فإن استهلاك السجائر يشهد تراجعاً نسبياً عقب كل زيادة في أسعار السجائر، ولكنه سرعان ما يعود لوضعه السابق بعد أن يعتاد المواطنون على الأسعار الجديدة.

ويقول مجدي محمد – بائع سجائرإن “الإقبال لا يتوقف غالباً، فبعد أن يغضب المدخنون من ارتفاع الاسعار ويعلنون التوقف عن التدخين، يعودون لشرائها بدعوى أنها تنفس عن همومهم، ما يرفع في النهاية أرباح شركات السجائر وخزينة الحكومة“.

وأدى رفع ضرائب السجائر 50% بقرار السيسي لارتفاع إيرادات الحكومة خلال الستة أشهر الأخيرة من العام 2015 إلى 12.4 مليار جنيه، وهو ما يساوي ضعف الضريبة على أرباح قناة السويس خلال الستة أشهر الماضية (حوالي 6 مليارات جنيه)، بحسب بيانات عام 2015 لوزارة المالية.

وقال وزير المالية الدكتور هاني قدري، “إن الحصيلة الأخيرة لرفع أسعار السجائر المحلية والأجنبية وفقاً لقرار السيسي، ستصل لـ 5.5 مليار جنيه، ستذهب لخزينة الدولة، وسيتم تخصيص 1.6 مليار جنيه من هذه الحصيلة لخدمات التأمين الصحي“.

وبحسب تقارير وزارة المالية المصرية، عوضت هذه الضريبة جزء من العجز المستمر للموازنة.

بدوره قال رئيس شعبة صناعة الدخان والمعسل باتحاد الصناعات إبراهيم إمبابي، إن المستهلكين للأصناف الأرخص هم أكثر الفئات التي يتأثر استهلاكها بزيادة ضرائب المبيعات”، كما أن مستهلكي السجائر الأجنبية يتحولون إلى الأصناف الأرخص أو ينوعون بينها.

وأضاف إمبابي أن رفع أسعار السجائر يزيد الإقبال على الأصناف المهربة المقلدة للماركات العالمية، وأغلبها من الصين، كونها تباع بأسعار أقل، علماً أن وزارة الصحة تحذر منها.

الصحة العالمية: رفع الأسعار يقلل الوفيات

وتؤيد منظمة الصحة العالمية قرارات مصر برفع أسعار السجائر، وفق ما أوضح المدير الإقليمي للمنظمة الدكتور علاء الدين العلوان.

ووصف العلوان القرار بأنه “يتماشى مع توصيات المنظمة بشأن مكافحة التبغ، ويتسق تماماً مع الاتفاقية الإطارية لمكافحة التبغ”، مؤكداً أن “الدولة المصرية استندت إلى بنود هذه الاتفاقية التي هي عضو فيها منذ 2005“.

ولكن العلوان حذر من محاولة شركات التبغ الالتفاف على قرار زيادة الضريبة عبر “التشكيك في جدواه وتكثيف حملاتها الترويجية غير المباشرة، كما هو دأبها في الدول الأخرى إذا ما تعلق الأمر بسياسات مكافحة التبغ“.

وأعرب عن أمله في أن تلتفت الحكومة “لأهمية زيادة الضريبة على سائر منتجات التبغ ومنها الشيشة وليس السجائر فحسب.

وتعتبر منظمة الصحة العالمية، أن “زيادة الضرائب على منتجات التبغ هي إحدى أهم سياسات مكافحة التبغ التي ثبت نجاحها في خفض الاستهلاك مع زيادة دخل الدولة في الوقت نفسه“.

وتؤكد المنظمة أن “زيادة أسعارها 10% مثلاً، يؤدي إلى خفض استهلاكها بنسبة 4% في البلدان ذات الدخل المرتفع، وإلى 5% في البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل، وتسهم في كبح الوباء، الذي يقتل 6 ملايين سنوياً“.

وتؤكد دراسة للمنظمة أنه إذا رفعت بلدان الشرق الأوسط الضرائب غير المباشرة بنسبة 50%، فإن عدد المدخنين سيقل بمقدار 3.5 مليون مدخن، وأنه يمكن تفادي 785 ألف وفاة.

1.35 مليار جنيه أرباح

وحققت الشركة الشرقية للدخان صافي أرباح 1.27 مليار جنيه العام المالي الماضي 2014-2015، وذكرت في موازنتها الأخيرة أنها تستهدف تحقيق صافي ربح في العام المالي المقبل 1.35 مليار جنيه، وذلك مقابل مليار جنيه متوقعة في العام المالي الجاري، أي بزيادة 35%.

وبحسب بيانات الشركة فقد أنتجت الشرقية للدخان 81.7 مليار سيجارة في العام 2014-2015، باعت منها 79 مليار سيجارة محلياً، كما صدّرت 331 مليون سيجارة.

وأوضحت الشركة في خطتها الاستثمارية أنها تستهدف إنتاج وبيع 84 مليار سيجارة خلال العام المالي 2016-2017، منها 20 مليار سيجارة أجنبية.

وتهدف بالمقابل لتخفيض إنتاجها من المعسل إلى 17.6 ألف طن، مقابل 18.1 ألف طن في 2014 – 2015، دون ذكر الأسباب.

وانتقد الجهاز المركزي للمحاسبات ثبات معدلات إنتاج السجائر، مؤكداً أن الشركة تستطيع الإنتاج بمعدلات أكبر لكن يعوقها “عدم تشغيل الوحدات الإنتاجية بكامل طاقتها“.

لكن الشركة أكدتفي بيانأن خفض الطاقة الإنتاجية إلى 64% من الطاقة القصوى في مرحلة تحضير الدخان، و75% في مرحلتي الصناعة والتعبئة، “يرجع بدرجة كبيرة إلى ساعات التوقف لأغراض الصيانة“.

 

 

*الدولة تبنى مدارس للأغنياء فقط

أثار التوسع في مدارس النيل، التابعة للدولة، وفرض مصروفات ضخمة، عدة أسئلة: ومتى تحترم الحكومة الدستور وتعمل لصالح الشعب لا المستثمرين؟ وكيف تكون الحكومة المالكة لهذه المدارس وترفع أسعارها بشكل مبالغ فيه؟

و بالاطلاع على نسخة من قرار مجلس الوزراء الذي حدد مصروفات مدارس النيل منذ بداية مرحلة التعليم kg1والتي تبدأ مصروفاتها بـ 12 ألفًا و825 جنيهًا، وتنتهي بـ 15 ألفًا و765 جنيهًا للمرحلة الثانوية. وسعت الحكومة خلال الفترة الماضية إلى التوسع في إنشاء مدارس النيل، فبدأت بمنح مستثمرين أراضي للبناء عليها، بجانب خطة من وزارة التربية والتعليم تضمنت إنشاء مدارس بالمشاركة مع القطاع الخاص في محافظات الصعيد والدلتا، من خلال الإعداد لحملة إعلامية ترويجية لها.

يعود إنشاء مدارس النيل لعام 2004 عندما أصدر أحمد نظيف، رئيس وزراء الحكومة في عهد مبارك، قرارًا بالقانون رقم 61 لسنة 1963 بإنشاء مجلس الوزراء صندوقًا يسمى “صندوق تطوير التعليم” الذي من المفترض أن يهدف إلى تقديم المساندة والدعم المالي للمشروعات التي تساهم في حدمة العملية التعليمية، غير أن أموال الصندوق تم صرفها على مدارس لفئة معينة من الشعب، وهي الطبقة  الثرية.

و”مدارس النيل” التي يملكها صندوق تطوير التعليم التابع لرئاسة مجلس الوزراء لا تخضع للإشراف المالي والإداري لمديريات التربية والتعليم بالمحافظات التابعة لها، ورغم أنها من المفترض مدارس حكومية؛ لقيام جهة حكومة بالإنفاق عليها.

تبلغ تكلفة إنشاء مدرسة واحدة من تلك المدارس الـ75  مليون جنيه، يتحملها صندوق تطوير التعليم، حسبما قالت نهال مراد مدير عام مدارس النيل المصرية، أثناء تفقد اللواء عادل لبيب محافظ قنا الأسبق سير العملية التعليمية بمدارس النيل المصرية بالمحافظة، وأشارت إلى أن المدرسة المقامة على مساحة 20 ألف م2 بتكلفة 75 مليون جنيه يوجد بها 42 فصلًا، تتضمن مراحل التعليم المختلفة من رياض الأطفال وحتى نهاية المرحلة الثانوية، وتتميز بنوعية تعليم ومناهج متميزة وأنها مجهزة بملاعب وحمامات سباحة، وتقوم أيضًا بخدمة المجتمع، ويتم إعداد المعلمين بها، بالتعاون مع جامعة كمبريدج الإنجليزية.

وقال الدكتور كمال مغيث، الخبير التربوي، إن ذلك التوجه من الحكومة نحو مدارس النيل والمصروفات التي حددها مجلس الوزراء توجه طبقي شرس” لمواجهة تعليم الفقراء المجاني، وهو ما يطرح تساؤلًا: هل الحكومة في خدمة الدستور الذي نص على مجانية التعليم في المدارس الحكومية، أم في خدمة الأثرياء؟ إن مهمة الحكومة طبقا للدستور العمل على تطوير المدارس الحكومية.

وأضاف “مغيث” أن الأثرياء من حقهم أن ينشئوا مدارس خاصة لتعليم أبنائهم، وهو ما منحه لهم الدستور، حق بناء المدارس الخاصة ووضع مصروفاتها في ضوء ما حددته القرارات الوزارية، وبالتالي ما هي العلاقة بين الحكومة ومدارس النيل الدولية؟ لافتًا إلى أن هذه المدارس لن يستطيع دفع مصروفاتها طبقًا لما حدده مجلس الوزارء إلا مجموعة من الأثرياء، وهو جزء من الصراع الطبقي.

وقال الدكتور وائل كامل، المتحدث باسم مؤتمر 31 مارس بالجامعات، إن الدولة اعتادت كل عدة أعوام أن تخرج بنوع جديد من التعليم وتمنحه اسمًا؛ بهدف رفع المصروفات ليس أكثر، ففي البداية كانت المعاهد القومية ثم المدارس التجريبية والتجريبية المتميزة، والآن التوسع في مدارس النيل، مشيرًا إلى أن معظم هذه المدارس تظهر في البداية جيدة، إلا أنها سرعان ما تموت، وتصبح كغيرها من أنظمة التعليم.

وأضاف “كامل” أنه ليس من المتخيل استطاعة أحد المواطنين العاديين أن يلحق ابنه من بداية kg1، والتي تبلغ 12 ألف جنيه، مع اعتبار الزيادات المستمرة، موضحًا أن الحكومة تتعامل مع الشعب على أن 5% منه مليونيرات و10 % نصف مليونيرات وباقي الشعب “يتحرق بجاز” على حد قوله، مختتمًا أن “الدولة تعامل الشعب على أنه غني”.

 

 

الإعدام لـ الثوار والأحكام المخففة لـ بلطجية الداخلية. . الثلاثاء 19 أبريل. . الشرطة لنهش الشعب شعار الشرطة الجديد

الغباء السياسي الغباءالإعدام لـ الثوار والأحكام المخففة لـ بلطجية الداخلية. . الثلاثاء 19 أبريل. . الشرطة لنهش الشعب  شعار الشرطة الجديد

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*جيش الانقلاب يمنع وصول الاسعاف لحي الترابين بالشيخ زويد لنقل جرحى وقتلى مدنيين

جيش الانقلاب يمنع وصول الاسعاف لحي الترابين جنوب الشيخ زويد لنقل جرحى وقتلى مدنيين تم استهدافهم بصاروخين من طائرة بدون طيار

 

*مقتل 3 مدنيين وإصابة 10 في قصف لطائرة بدون طيار على مدينة الشيخ زويد

مقتل 3 مدنيين وإصابة 10 في قصف لطائرة بدون طيار على هدف مجهول بمدينة الشيخ زويد في سيناء

 

*مقتل 6 مجندين مصريين وإصابة 12 آخرين في انفجار بالشيخ زويد

 علن مصدر طبي، الثلاثاء، عن أسماء القتلى في حادث تفجير ناقلة جنود تابعة للقول الأمني المعين لملاحظة الحالة الأمنية بطريق الشيخ زويدبشمال سيناء، والتي قام مجهولون بإستهدافها بقذيفة (أر.بى.جى).

وأسفر الحادث عن مقتل ثلاثة مجندين هم محمود عبدالعزيز السيد، 22 سنة، من الشرقية، إسلام عادل متولي، 22 سنة، محمود الديب، 22 سنة، الشرقية.

أما المصابين فهم أمين شرطة عبدالحميد شحاتة عبدالحميد، 35 سنة، من الشرقية، ورقيب الشرطة إسهاب سليمان فهمي، 31 سنة، من الشرقية. وكل من المجندين صلاح أبوالفتوح محمد، 21 سنة، من الشرقية، محمود ابراهيم أحمد، 22 سنة، من الشرقية، عبدالهادي سالم، 22 سنة، الشرقية، محمود عبدالعاطي، 22 سنة، محمد عبده محمد، 22 سنة، الشرقية، فتحي محمد بكر، 23 سنة، الشرقية، محمد سيد عبدالحميد، 23 سنة، المنوفية، محمد منصور حميد، 23 سنة، الشرقية، محمد عويس عبدالحميد، 23 القليوبية، حسن محمد سكوت، 21 سنة، كفر الشيخ، يوسف محمد عبدالحميد، 21 سنة، كفر الشيخ.

أما المصابين المدنيين فهم يسرا سالم سويلم، 32 سنة، أشرف مسعد سلمي، 27 سنة، ريه عياد عويضى، 55 سنة.

وقال المصدر الطبي إن الإصابات تراوحت بين جروح وشظايا متفرقة.

 

*قضاء الانقلاب يحكم على طالب ثانوي بالحبس 6 أشهر بديرب نجم

حكمت محكمة الانقلاب اليوم بديرب نجم على الطالب مجاهد مصطفى مجاهد بالحبس ٦ شهور.

 وكانت قوات الانقلاب اختطفته أثناء زيارته لأخويه المعتقلين بمحكمة ديرب يوم 5 أبريل 2016م. ولفقت له قضية حيازة منشورات وترويج لتغيير مواد الدستور والقانون.

 وقالت لجنة الدفاع عن المحامين أنه تم عمل طلب استئناف على الحكم وتم تحديد جلسة 18 مايو 2015م. يذكر أن الطالب مجاهد مصطفى من قرية صفط زريق، عمره 16 سنة، وهو في سنة 2 ثانوي عام، وهو ابن الشهيد مصطفى مجاهد شهيد مجزرة فض رابعة العدوية.

 

 

*دمياط : مليشيات الانقلاب تقتحم البصارطة.. وتخلف عدد من الاصابات

اقتحمت مليشيات الانقلاب -صباح اليوم الثلاثاء- قرية البصارطة بمحافظة دمياط بأعداد كبيرة وقوات من الجيش والشرطة، وسط إطلاق كثيف للنيران وحصار للبلدة.

وانتشرت أنباء عن إصابات واشتعال النيران بحديقة أحد المنازل.

وذكر شهود العيان من الأهالى أن قوات أمن الانقلاب أشعلت النيران فى عدد من المنطق ما دفع الأهالى لسرعة التعامل معها وإطفائها قبل أن تنتقل لبيوت أهالى القرية.

 وأضافوا أن مليشيات العسكر اقتحمت عددًا من منازل أهالى القرية، وحطموا أثاثها وسرقوا محتوياتها، وروعوا الأطفال والنساء فى جريمة جديدة تضاف إلى سجل جرائم الانقلاب بحق أهالى قرية البصارطة، التى أبدا لن تسقط بالتقادم.

 

 

*للمرة الأولى في مصر.. الدولار يقفز لـ11.05 جنيه بالسوق السوداء

واصل الجنيه المصري انخفاضه أمام الدولار في تعاملات السوق السوداء، منتصف اليوم الثلاثاء، متراجعًا بنحو 50 قرشًا دفعة واحدة؛ حيث سجلت العملة الأميركية مستوى قياسيًا جديدًا عند 11.05 جنيه للبيع مقارنة بنحو 10.55 جنيه أمس، و10.75 صباحًا.

 ويتهاوى الجنيه المصري أمام الدولار خلال الفترة الراهنة، بشكل ملحوظ؛ وذلك بسبب زيادة الطلب على الدولار؛، حيث تشهد السوق السوداء للعملات إقبالًا شديدًا من أصحاب الأموال والمستثمرين للحصول على العملة الصعبة من الأسواق، وخاصة مع اقتراب شهر رمضان.

 وثبت البنك المركزي سعر الجنيه في العطاء الدوري للدولار اليوم، عند 8.78 جنيه؛ حيث باع المركزي نحو 120 مليون دولار خلال عطاء اليوم الثلاثاء، دون تغيير في سعر الجنيه.

 وعدل المركزي المصري آلية طرح العطاءات الدورية للبنوك إلى مرة واحدة بدلًا من 3 مرات أسبوعيًا، خلال النصف الثاني من مارس الماضي.

 كان المركزي المصري قد رفع سعر الجنيه 7 قروش في العطاء الاستثنائي البالغ 1.5 مليار دولار، يوم 17 مارس 2016، ليبلغ سعر الدولار 8.78 جنيه، وذلك بعد أن خفضه في عطاء 14 مارس 2016 إلى 8.85 جنيه للدولار، مقابل 7.73 جنيه للدولار، بتراجع في سعر العملة المحلية بنحو 1.12 جنيه.

 ووفقًا لبيانات البنك الأهلي المصري على موقعه الإلكتروني، يبلغ سعر الشراء في التحويلات بلغ 8.87 جنيه للشراء و8.88 جنيه للبيع، ويبلغ السعر الرسمي للدولار 8.85 جنيه للشراء و8.87 جنيه للبيع.. وفقًا لموقع البنك المركزي المصري.

 وقال تقرير صادر عن بنك أوف أميركا ميريل لينش، بداية إبريل 2016، إن البنك المركزي المصري يحاول كبح جماح الدولار في السوق السوداء وتثبيت مستواه السعري مقابل العملة المحلية عند 9.25 جنيه.

 وتواجه مصر شحًا في العملة الصعبة؛ نتيجة تراجع إيرادات قناة السويس والسياحة والصادرات وتحويلات المصريين في الخارج. وتراجع احتياطي النقد الأجنبي من 36 مليار دولار قبل يناير 2011 إلى 16.560 مليار دولار في نهاية مارس 2016.

 

 

*براءة “رجاء عمارة” أصغر معتقلة سياسة في مصر

قضت محكمة “جنح مستأنف مركز المنصورةببراءة “رجاء خالد عمارة” 17 عامًا، أصغر معتقلة سياسية بمصر، الطالبة بالصف الثالث الثانوي الأزهري، بقرية “كوم النور” بمركز ميت غمر بمحافظة الدقهلية.

كانت محكمة الطفل قضت بحبسها 8 سنوات، في 16 مارس الماضي؛ على خلفية اتهامها باستخدام مواقع التوصل الاجتماعي للترويج لأفكار تحض على كراهية النظام والانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون.

يذكر أن قوات الأمن كانت قد اقتحمت منزلها في الواحدة بعد منتصف الليل، وتم اعتقالها برفقة والدها، وبعد ساعات تم إخلاء سبيل والدها، بينما قررت النيابة حبسها احتياطيًا.

 

 

*نقيب الصيادلة: رفع سعر الدواء خلال يومين 20%

كشف الدكتور محيى عبيد -نقيب الصيادلة- عن أنه من المنتظر أن يرتفع سعر الدواء فى السوق المصرية نتيجة ارتفاع سعر الدولار.

 وأكد عبيد أنه يتم التحضير لاجتماع ثلاثى يضم رئيس مجلس الوزراء  الانقلاب ووزير الصحة ونقيب الصيادلة، اليوم الثلاثاء، لرفع أسعار الدواء.

 وأضاف عبيد أن الزيادة فى سعر الدواء ستصل إلى 20% من إجمالى السعر.

 وتسببت الزيادات غير المسبوقة في أسعار الدولار لنقص حاد في المواد الخام الداخلة في تصنيع الأدوية والمنتجات..

 

 

*الإعدام لـ”الثوار”.. والأحكام المخففة لـ “بلطجية الداخلية

فى الوقت الذى تفرغ الشامخ لملاحقة الثوار وأحرار الوطن بأحكام جزافية تتراوح بين الإعدام والمؤبد، تواصلت مهازل معاقبة مليشيات الداخلية وعصابة الدولة العميقة على الجرائم التى طالت الشعب المصري طوال السنوات الثلاث الماضية منذ وطأت أقدام العسكر رأس السلطة، لتكون المحصلة “البراءة للجميع“.

محكمة جنح مستأنف النزهة، اليوم الثلاثاء، كانت اليوم على موعد مع مهزلة جديدة، بعدما قضت برفض الاستئناف المقدم من 5 أمناء شرطة، بمطار القاهرة الدولي، لإلغاء الأحكام الصادرة ضدهم من محكمة أول درجة بمعاقبتهم بالحبس 3 شهور، وكفالة 1000 جنيه، وأيدت المحكمة حكم حبسهم، وذلك على خلفية اتهامهم بالتظاهر والتجمهر داخل المطار اعتراضًا على توقيع جزاء على أحد زملائهم من العاملين بالمطار.

وذكرت التحقيقات، في القضية المقيدة برقم 354 لسنة 2014 جنح النزهة، أن إدارة مطار القاهرة وقعت جزاءً على أحد أمناء الشرطة العاملين بمطار القاهرة، في 25 إبريل 2014، نتيجة تقديم أحد السيدات الإيطاليات بلاغًا ضده بالتحرش بها لفظيًا داخل المطار، فقامت إدارة المطار بتوقيع جزاء ضده فور ثبوت الواقعة.

إلا أن زملاء أمين الشرطة “جمهورية حاتم”، تظاهروا اعتراضا على القرار داخل المطار، وهددوا بالإضراب عن العمل، ودعوا زملاءهم إلى التصعيد حتى يتم العدول عن قرار مجازاه زميلهم، إلا أن قوات الشرطة قامت بالتحفّظ عليهم وأحالتهم إلى النيابة التي أحالتهم بدورها للمحاكمة.

 

 

*صحيفة إيطالية ترصد “غباء” السيسي!

رصدت صحيفة إيطالية، اليوم الثلاثاء، الاعتراف بالقمع وانتهاك حقوق الإنسان الذي سقط فيه قائد الانقلاب السيسي، عندما قال للرئيس الفرنسي “هولاند“: “لا قيمة هنا لمعايير حقوق الإنسان الأوروبية”، وقامت الصحيفة بـ(ترجمة حرفية) لغباء الجنرال.

وقال الرئيس الإيطالي سيرجو ماتاريلا، يوم الجمعة الماضي: إن بلاده لا تريد ولا يمكنها نسيان ذكرى الباحث جوليو ريجيني الذي عثر عليه مقتولاً في القاهرة مطلع فبراير الماضي.

ونقل التلفزيون الرسمي الإيطالي عن ماتاريلا قوله في رسالة بعث بها إلى اللقاء القومي السنوي للمدارس الإيطالية: “نحن لا نريد ولا يمكننا أن ننسى شغف الباحث جوليو ريجيني بالعلم وحياته التي قضى عليها بصورة مروعة“.

وعثر على “ريجيني” نصف عارٍ ومقتولا جراء التعذيب الوحشي، الذي تعرض له الباحث الايطالي في احد مقرات الأمن العسكري، وحاولت سلطات الانقلاب نفي تهمة القتل وجراء ذلك قامت باغتيال 5 مصريين ولفقت لهم تهمة قتل “ريجيني، وأطلقت عليهم “عصابة خطف الأجانب”، وهو ما تبين لاحقًا كذبه.

 

 

*عمر البشير” يوجه الطعنة الثانية لمصر!

قال الرئيس السودانى عمر البشير إن لمشروع “سد النهضة” الإثيوبي، إيجابيات تغطي على السلبيات، وفيه مصلحة كبيرة لإثيوبيا والسودان، مضيفًا أنه تم تجاوز تحفظات الحكومة المصرية حول السد، من خلال اللقاءات العديدة التي جمعت بين الدول الثلاث.  

وأكد البشير، في حوار مع التليفزيون الإثيوبي في مدينة بحر دار، ليل السبت الماضي، وجود تعاون مشترك بين بلاده وإثيوبيا في مكافحة الإرهاب، ممثلًا في الجماعات المتطرفة والحركات المسلحة.

 وأعلن المركز السودانى للخدمات الصحفية، عن تصريحات البشير، بعد يوم من مطالب الخرطوم الجانب المصري بالدخول في مفاوضات حول حلايب وشلاتين، مهددا باللجؤ للتحكيم الدولى حال امتنعت مصر عن التفاوض أسوة بما فعلته مع السعودية بشأن جزيرتى “صنافير وتيران“.

 

 

*شهود عيان يروون تفاصيل مقتل مواطن على يد أمين شرطة بالتجمع

روى أحد شهود العيان تفاصيل حادث إطلاق النار على 3 مواطنين على يد أمين شرطة في التجمع الأول.

وقال الشاهد: “أمين الشرطة نزل من عربية الدورية، عشان يشرب شاي ودخل على بتاع السجاير خد منه علبتين سجاير، وزعق معاه بتاع السجاير، وبتاع المشتل اتدخل راح الأمين ضارب بتاع المشتل بالقلم“.

وأضاف شاهد العيان: “صاحب المشتل كلم قرايبه وجه اتنين منهم مسكوا في أمين الشرطة، راح مطلع الطبنجة وضارب الراجل بياع الشاي، طبعا لما ضرب بالنار الناس جريت، نزلوا العمال اللي هنا وراحوا مكسرين عربية الشرطة“.

وأكمل شاهد عيان آخر الرواية بقوله: “بعد كده حصل إنهم مرضيوش يمشّوا عربية الإسعاف غير لما يتاخد إجراء ضد أمين الشرطة، ومكانش فيه أمين شرطة ومفيش حد أصلا“.

وتابع الشاهد: “لمّا عربية البوكس جت وقفوها وقعدوا يكسروا فيها، وحاليا شالوا حاجاته على أن ده شغله ومش واقف قانوني، على الرغم أنه بيبقى واقف هنا بياعين شاي وهو بيقف هنا بقاله بتاع سنتين تلاتة“.

واستكمل شاهد عيان ثالث تفاصيل الواقعة قائلًا: “جم على الناس وضربوهم بالعصي وعلى قفاهم بالكفوف، وشدوهم من هدومهم ودخلوهم العربيات، واخدنها فردة“.

واستنكر شاهد العيان ما يتعرض له العمال بقوله: “طب إحنا غلابة هنروح فين بنشتغل بـ70 أو 80 جنيه، اللي مات ده بيشتغل بكام ده في اليوم، يأكل عياله منين ده متغرّب عن بلده وجاي من الصعيد علشان يشتغل ويأكل عياله، ده مين اللي هيربيله عياله دلوقتي، خلاص كده شكرا اللي مات مبيرجعش تاني“.

وكان أمين شرطة في منطقة التجمع الأول، أطلق النار على 3 مواطنين، لقي أحدهم مصرعه، وأصيب اثنان آخران، وفر أمين الشرطة هاربا، تاركا زميله داخل سيارة الشرطة، التي حطمها الأهالي

 

 

*80% من الإيطاليين لن يذهبوا للسياحة في مصر بسبب مقتل ريجيني

أظهر استطلاع للرأي أجراه التلفزيون الرسمي الإيطالي وعرض نتائجه، أمس الإثنين، عن اعتقاد غالبية الإيطاليين بمسؤولية السلطات المصرية عن مصرع الباحث الإيطالي جوليو ريجيني الذي عثر عليه مقتولاً قرب القاهرة مطلع فبراير/ شباط الماضي.

وأوضح الاستطلاع الذي أجري على شريحة تضم 996 مواطناً إيطالياً من الجنسين وكافة الأعمار والمناطق الجغرافية والشرائح الاجتماعية أن ثلاثين في المائة من المستطلع آراؤهم “يعتقدون بالمسؤولية المباشرة للحكومة المصرية عن مقتل ريجيني، فيما رأى ثلاثون في المائة آخرون أن “مسؤولين أفراد في الدولة المصرية ضالعون بشكل مباشر في مصرع ريجيني”، بما مجموعه ستين في المائة.

فيما اعتبر11 في المائة أن المسؤولية في القضية ربما تكون لـ”المعارضة”، وتسعة في المائة قالوا إنها قد تكون نتيجة عمل “إجرامي” عادي، فيما لم يكن للعشرين في المائة الباقين أي رأي في الواقعة.

ووفق الاستطلاع فإن ثمانين في المائة من المستطلعة آراؤهم أكدوا أنهم لن يذهبوا للسياحة في مصر بسبب قضية ريجيني.

وحول تعامل السلطات الإيطالية مع مجريات الحادث، اعتبر42 في المائة ممن شملهم الاستطلاع أن أداء الحكومة كان “جيداً”، فيما رأى 45في المائة أنه كان “سلبياً”، ولم يكن لـ13 في المائة رأي في المسألة.

وكان وزير الخارجية والتعاون الدولي الإيطالي باولو جينتيلوني قد أمر في الثامن من الشهر الجاري  باستدعاء السفير الإيطالي في القاهرة ماوريتسيو مساري لإجراء مشاورات، مشيراً إلى أن “القرار يأتي عقب تطورات التحقيق في قضية مصرع الباحث الإيطالي جوليو ريجيني وخاصة الاجتماعات التي عقدت في السابع والثامن من أبريل/نيسان في روما بين فريق التحقيق الإيطالي والمصري”.

ووفق السفارة الايطالية في القاهرة فإن الشاب جوليو ريجيني البالغ من العمر 28 عاماً، كان متواجداً في القاهرة منذ سبتمبر/أيلول الماضي لتحضير أطروحة دكتوراه حول الاقتصاد المصري، واختفى مساء يوم الخامس والعشرين من يناير/كانون الثاني الماضي في حي الدقي، قبل أن يتم العثور على جثته وعليها آثار تعذيب.

وقدمت القاهرة عدة روايات حول مقتل ريجيني إلا أن أياً منها لم يقنع روما التي اختارت التصعيد إلى حين الوصول إلى حقيقة مقتل مواطنها.

 

 

*تقرير روسي: التخلي عن “تيران وصنافير” كارثي لمصر!

قال موقع “روسيا اليوم”, إن قرار التخلي عن جزيرتي “تيران” و”صنافير”, سيترتب عليه تداعيات خطيرة بالنسبة لمصر وأضاف الموقع في تقرير له أمس, أن المظاهرات التي خرجت في مصر الجمعة, أظهرت بوضوح أن هذا القرار أدى إلى غضب شعبي وتأجيج الانقسام الداخلي, ما قد يؤدي إلى عواقب غير محمودة.

وأشار إلى أن من التداعيات الخطيرة الأخرى, أن سابقة تخلي مصر عن جزيرتين استراتيجيتين في البحر الأحمر, فتح الباب على مطالبات أخرى في حلايب وشلاتين من قبل السودان, بينما تواصل إثيوبيا بناء سد النهضة، والذي من شأنه أن يؤثر على حصة مصر من مياه النيل.

وتابع الموقع ” الأوضاع المتأزمة في مصر, أثارت مخاوف نسبة غير قليلة من مواطنيها من احتمال الإقدام على تنازلات أخرى, وأن تصبح مثل  الرجل المريض, الذي يطمع الآخرون في تركته, على غرار ما حدث مع  الإمبراطورية العثمانية في مطلع القرن العشرين, عندما ضعفت وبدأت القوى الكبرى في إجبارها على التنازل عن مناطق بعينها“.

وتساءل الموقع ” هل مصر ضعفت بالفعل,  لدرجة أنها تتخلى عن جزيرتين استراتيجيتين لدولة أخرى، مهما كانت المبررات, ومهما كان المقابل المادي؟.

وكانت صحيفة “هآرتس” العبرية, قالت أيضا إن قرار مصر نقل السيادة على جزيرتي “تيران وصنافير” إلى السعودية, يعتبر “صفقة جيدة” لإسرائيل.

وأضافت الصحيفة في تقرير لها أن هذه الصفقة تتمثل في أنه سيترتب على الاتفاق المصري السعودي حول الجزيرتين, بعثرة أوراق منطقة الشرق الأوسط, بحيث يعاد تقسيم دولها من جديد لصالح إسرائيل بالأساس.

وتابعت ” بالنظر إلى أن اتفاق مصر والسعودية حول جزيرتي تيران وصنافير يعد سابقة إيجابية في مسألة تبادل الأراضي, فإنه يمكن لإسرائيل محاكاة هذا الاتفاق في المستقبل“.

واستطردت الصحيفة, قائلة في تقريرها في 14 إبريل :”إن نقل الجزيرتين من مصر إلى السعودية يفتح آفاقا مستقبلية إيجابية لإسرائيل، ما يتطلب منها الابتعاد عن التفكير في الماضي, حيث خاضت خمس حروب مع مصر“.

وكان موقع “والا” الإخباري العبري, قال أيضا إن عدم معارضة إسرائيل للاتفاق المصري السعودي حول جزيرتي ” تيران وصنافير”, يعود بالأساس لرغبتها بالحفاظ على علاقاتها مع مصر.

وأضاف الموقع في تقرير له في 15 إبريل, أن تل أبيب حريصة على تعزيز علاقاتها مع القاهرة، خاصة مع دخول ما سماه المنظمات المعادية لإسرائيل إلى شبه جزيرة سيناء.

وتابع ” إسرائيل سبق أن سمحت لمصر بإدخال قوات عسكرية إضافية إلى سيناء, كجزء من الحرب ضد تنظيم الدولة ومكافحة تهريب السلاح لقطاع غزة، رغم أن اتفاق السلام الموقع بين الجانبين في كامب ديفيد عام 1979، ينص على أن تكون سيناء منطقة منزوعة السلاح“.

وكانت مظاهرات خرجت في مصر الجمعة تحت مسمى ” الأرض هي العرض”, للاحتجاج على قرار نقل تبعية جزيرتي ” تيران وصنافير” للسعودية.

وذكرت صحيفة ” ميدل إيست آي ” البريطانية, أنه بالرغم من أن السلطات المصرية قد اتهمت جماعة الإخوان بتنظيم الاحتجاجات “المغرضة”- والتي من شأنها أن تمثل خرقا لقانون التظاهر- سارعت العديد من التيارات والقوى وشخصيات سياسية إلى الدعوة إلى التظاهر، من بينها حركة السادس من إبريل وأحزاب سياسية أخرى والمرشح الرئاسي السابق اليساري حمدين صباحي .

كما نشرت حركة السادس من إبريل صورة يقولون إنها لمتظاهرين وهم يركضون من الغاز المسيل للدموع أثناء مسيرة انطلقت من حي المهندسين في القاهرة في أعقاب صلاة الجمعة، كانت في طريقها للانضمام إلى مسيرة أكبر بالقرب من ميدان التحرير,

وعلى موقع “فيسبوك”, كتب الداعون إلى احتجاجات الجمعة “حقنا في هذه الأرض سنحصل عليه”, مرفقين ذلك بصور لجنود مصريين في جزيرة ” تيران” والتي يعود تاريخها إلى يونيو من العام 1967.

كما كتب الداعون إلى الاحتجاجات ” قدمنا أكثر من 100 ألف شهيد في حروبنا مع إسرائيل لاستعادة الأرض. تيران وصنافير حقنا. حق مصر، وحق أطفالنا وأجدادنا الذي قتلوا هناك.والحق يجب أن يعود، ولو على جثثنا“,

جدير بالذكر أن تظاهرات شعبية انطلقت يوم الجمعة الماضي، منددة بـ”عبد الفتاح السيسي”، الذي عقد عدة إتفاقيات مع العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز الذي زار مصر في الأسبوع الماضي، وكان ضمن اتفاقياته “ترسيم الحدودبين البلدين وتنازل مصر عن جزيرتي “تيران والصنافير”، فيما أثار هذا الاتفاق عاصفة من الغضب وغليان داخل الشارع المصري، باعتبار ان السيسي باع الأرض للسعودية مقابل البحث عن دعمهم لشرعيته “الزائفة.. فيما تقرر استكمال المسيرات المناهضة ضد عبد الفتاح السيسي والمطالبة بإسقاطه يوم 25 إبريل القادم.

 

 

*الشرطة لنهش الشعب . . الشعار الجديد للشرطة

لم يخل مجتمع على مر العصور والأزمان من وجود جهاز أو كيان ما، مهمته حفظ الأمن والحفاظ على الممتلكات والأفراد ،وتنظيم شئون المجتمع .

ويقال إن أول من أسس جهازا منظما للشرطة على بساطته هو الخليفة “عثمان بن عفانأثناء الوجود العربى فى مصر، ويعود الأصل اللغوى لكلمة شرطة إلى “شرط”، وتعنى العلامة ،وذلك لأنهم جعلوا  لأنفسهم علامة يعرفون بها، لكي يتعاون الناس معهم ويمتثلون لأوامرهم .

فالشرطة مهمتها الأولى والأخيرة: هي حفظ الامن في المجتمع والحفاظ على حياة الأفراد وممتلكاتهم.

* أما في مصر فالوضع جد مختلف، وسأثبت لكم باستعراض سريع لنذر بسيط من الاخبار الخاصة بجرائم ارتكبها أفراد من الشرطة المصرية منذ الثالث من يوليو 2013 وإلى الآن :

  • مصرع سائق توك توك علي يد امين شرطه في مشاجرة بالبحيرة.
  • مقطع فيديو لـ 3 امناء الشرطه وهم يمثلون بجثه احد الاشخاص ويعبثون بها داخل مشرحه مستشفي الخانكه العام ، والجثة يظهر عليها آثار التعذيب.
  • إغتصاب امين شرطه لمعاقه ذهنياً بقسم شرطه امبابه .
  • مصرع مواطن علي يد امين شرطه بقسم امبابه بـ 4 طلقات ناريه، عقب وقوع مشاده كلاميه بينهما.
  • حبس ضابط بشرطة السياحة بالغردقة بعد اتهامه باختطاف سائحة روسية وإغتصابها.

*شاب لقي مصرعه في البحيرة وتوفي في الحال علي يد امين شرطه ضربه بالنار في مشاجره اندلعت بينهما .

  • فتاة تتعرض لمحاولة إغتصاب من قبل مجموعة من ضباط شرطة رأس البر بعد ان أجبروها على الرقص لهم .
  • فتاة تتهم رقيبي شرطة في محافظة المنيا بمحاولة إغتصابها بعد أن ارسلاها إلى شقة للأعمال المنافية للآداب والتعدي عليها هناك .
  • مقتل الشاب “خالد حسام ابو دية” من كفر الشيخ على يد رقيب شرطة ، بسبب اصطدام مرآة سيارته بمرآة سيارة الرقيب
  • مقتل الشاب “دربكة” سائق سوزوكي على يد أمين شرطة بمنطقة الدرب الأحمر ، بعد مطالبة السائق للأمين بأجرة التوصيل
  • وأخيرا وليس آخرا مقتل وإصابة ثلاثة عمال بسبب كوب شاي ، حينما طالب العامل أمين الشرطة بثمن كوب الشاي الذي تناوله ، فرفض الأخير وأرداه قتيلا ، ثم قتل عامل آخر وأصاب ثالث حينما تدخلوا للدفاع عن زميلهم في مدينة الرحاب

عشرات الأخبار التي يتم السماح بها ونشرها وأضعافها لا يتم السماح بها عن جرائم ارتكبها أفراد وعاملون في المؤسسة الأمنية في مصر ،رجال مهمتهم هي حفظ الأمن والقضاء على الجريمة ؛ يرتكبون أعتى الجرائم ويشكلون هم مصدر الفزع الأول لدى المجتمع.

■ من أول الحكاية

تعد وزارة الداخلية واحدة من أقدم ثلاث وزارات في مصر، إذ تأسست عام 1878 باسم نظارة الداخلية، ومعها نظارة الجهادية (الحربية أو الدفاع)، ونظارة المالية،

و وزارة الداخلية بجانب كونها المنوطة بالحفاظ على حياة الأفراد والممتلكات، فهي تمثل الذراع الأمني لأي سلطة مستبدة تريد الحفاظ على نفوذها وإخضاع المعارضين والمناوئين لها ، ولأهميتها تلك فقد احتفظ العديد من رؤساء الوزراء  المصريين لأنفسهم بمنصب وزير الداخلية لما يمثله من ثقل يجعله المحرك شبه الرئيسي للأحداث في البلاد حيث يمكنه التحكم في الانتخابات واختيار رجال الإدارة ومراقبة خصومه السياسيين، 

وجاء تولى “سعد باشا  زغلول” لمنصب وزير الداخلية إلى جانب رئاسته للوزارة المصرية عام 1924 تجسيدا لذلك .

 وحين أعلنت الجمهورية في مصر عام 1952 حرص جمال عبد الناصر عضو مجلس قيادة الثورة  حينذاك ورئيس الجمهورية فيما بعد على تولى وزارة الداخلية في اطار محاولته الحفاظ على دوره الذي يرسمه لنفسه وهو ما يجعلنا ندرك جيدا أهمية ذلك المنصب .

*ومع تعيين السادات لوزير الداخلية ( النبوي إسماعيل ) بعد مظاهرات  18 و 19يناير عام 1977  أو ما يعرف ب “انتفاضة الخبز ”  بدأت مرحلة جديدة تماما فى تعامل وزارة الداخلية مع الحياة السياسية ، والتى انتهت باعتقال المئات من الكوادر السياسية ، وتجميد الحياة الحزبية في مصر ، حيث شهدت هذه المرحلة توقيع اتفاقية كامب ديفيد، وبدء مرحلة السلام مع إسرائيل، ومن هذا التحول السياسى الكبير، بدأت الذراع الأمنية فى الامتداد شيئا فشيئا فى كافة مناحى الحياة ،  فشهدت هذه المرحلة التزوير الكبير فى انتخابات مجلس الشعب عام 1979، وعددا من الاستفتاءات المزورة مثل الاستفتاء على قانون (العيب) ،ثم حملة اعتقالات واسعة ومكثفة نفذها “النبوى إسماعيل“.

وانتهى هذا الفصل من تاريخ مصر باغتيال السادات فى 6 أكتوبر عام 1981.

* تولى مبارك حكم مصر بعد إغتيال سلفه أمام ناظريه ، فكان الهاجس الامني لديه هو الأعلى على الإطلاق بين جميع من تولوا الحكم ، جرى العرف في عهده على إختيار وزير الداخلية من قيادات جهاز أمن الدولة ،وهو أقدم جهاز من نوعه في الشرق الأوسط، وعلى الرغم من اختلاف مسمياته عبر الحقب التاريخية التي شهدتها مصر من “القسم المخصوص” إلى “القلم السياسي” إلى “المباحث العامة” إلى “مباحث أمن الدولة”، حتى أصبح اسمه “قطاع مباحث أمن الدولة ثم “جهاز أمن الدولة، إلا أنها مجرد لافتات متنوعة لكيان واحد هو إدارة تتبع إدارياً وزارة الداخلية، وتوكل إليها مهام الأمن السياسي، وكانت بداية تأسيس هذا الجهاز على يد الاستعمار البريطاني عام 1913 لتعقب الوطنيين والمقاومين للإحتلال، وبعد توقيع معاهدة سنة 1936 بدأ الوجود البريطاني في التراجع، وانتقلت مسؤولية الأمن السياسي الداخلي إلى عناصر مصرية من وزارة الداخلية .

*ومع بداية حلم مبارك بتوريث زعامة مصر لابنه “جمال ” ،وبعد أن نما لعلمه تململ العديد من قيادات الجيش من هذا الأمر ، فلم يكن “جمال مبارك” في نظرهم سوى رجل مدني لم يعرف الجيش ولم يتربى فيه وولاءه الظاهر لطبقة من رجال المال والأعمال تحيط به وتتقاسم خيرات البلاد مع حيتان الجيش .

وأمام ضيق القيادات من رغبة مبارك بالتوريث ؛سعى الأخير جاهدا لتقوية وتغذية المؤسسة الأمنية وزيادة روافدها لتصبح كيانا أمنيا موازيا لمؤسسة الجيش ، يستطيع مبارك من خلالها الحفاظ على نظام حكمه وتجريف الأرض سوى من نبتة واحدة عفنة يمكنها النمو من بعده والتربع على عرش مصر هي ابنه ” جمال.

*أصيبت المؤسسة الأمنية بالتضخم قبيل ثورة الخامس والعشرين من يناير ، فقد ازداد عديدها ليصل إلى مايقدّر بـ1.4 مليون، وفقاً لبعض التقديرات، أو مايعادل قرابة 1.5 أضعاف حجم القوات المسلحة واحتياطيها مجتمعَين

وفي غضون ذلك، ارتفعت ميزانية وزارة الداخلية السنوية ثلاثة أضعاف مقارنةً بالزيادة التي شهدتها ميزانية الدفاع .

وقد أطلق مبارك العنان لها ولرئيسها متمثلا في وزير الداخلية وكان وقتها اللواء “حبيب العادلي”،  وبدا للجميع أن المؤسسة الأمنية في مصر هي الحاكم الفعلي للبلاد ، بداية من الفراش ووصولا لرئيس الوزراء ..لا يمكن أن يتسلم احدا  وظيفة مهما كانت بدون موافقة الأجهزة الأمنية

*اتسم عهد الوزير “حبيب العادلي” باستمرار الانتهاكات البشعة لحقوق  الانسان كما انتشر  استخدام التعذيب المنهجي  في أقسام الشرطة والاعتقال التعسفي من قبل الشرطة وجهاز أمن الدولة .

في  فترة  ادارة العادلي للداخلية تم تغيير شعار الشرطة الشهير “الشرطة في خدمة الشعب” ، إلى شعار  آخر لم يكن ليعبر غيره عن طبيعة العلاقة التي اصبحت  بين  المصريين والنظام الحاكم  وهو “الشرطة والشعب في خدمة الوطنحيث حول العادلى العلاقة بين الأمن والشعب إلى علاقة عداء وكراهية لم يسبق لها مثيل .

يعتبر التعذيب المنهجي الذي  صدق عليه العادلي وطبقه في كافة اقسام الشرطة وفي المعتقلات هو النواة التي رسخت  لثورة الخامس والعشرين من يناير ويعتبر حادث قتل وتعذيب  الشاب السكندري “خالد سعيد” هو المسمار قبل الاخير في نعش فترة حكم مبارك بمساعدة قبضة العادلي الحديدية

 بل ان الإتفاق على ان يكون موعد إنطلاق المظاهرات المطالبة بسقوط النظام في يوم عيد الشرطة في الخامس والعشرين من يناير هي أبلغ رسالة من الشعب بأنه قرر إسقاط نظام الحكم المستبد و قطع يده الطولى المتمثلة في المؤسسة الأمنية .

 ومع النجاح المرحلي للثورة في الإتيان بحاكم يختاره الشعب وبانتخابات حرة ونزيهة وهو الرئيس “محمد مرسي” ، أحس الشعب لأول مرة بأن الشرطة لم تعد سيفا مسلطا على رقاب افراده ،ولا خنجرا بيد الحاكم مغروس في خاصرة البلاد . 

ولكن الإنقلاب على ثورة يناير قد بدأ الإعداد له منذ خطاب التنحي وتكليف القوات المسلحة بإدارة شئون البلاد ، و كان للشرطة والأجهزة الأمنية دورا هاما ومحوريا في ذلك الإنقلاب ،

حين تخلت الشرطة عن أداء دورها في حماية أمن المواطن ، وإعتبر الكثيرون من أفراد الشرطة ان فترة ما بعد الثورة وخاصة سنة حكم الرئيس “محمد مرسي”إنما هي إجازة مفتوحة كي يرتاحوا فيها، ويدفع الشعب ثمن غلطته المريرة في القيام بالثورة و الخروج على النظام .

ولم تكن تصريحات “محمد إبراهيم” وزير الداخلية قبل وبعد الإنقلاب ، ووعده للشعب بعودة الأمن بعد عزل مرسي ، سوى إقرار صريح منه بأن غياب الأمن كان قرارا من تلك المؤسسة الخائنة للشعب ، والتي لا تعترف بتبعيتها لمن يدفعون لأفرادها رواتبهم ، وعلى الرغم من وجود العديد من النماذج الشريفة والحرة في تلك المؤسسة ، تبقى الخيانة للشعب والتبعية لدولة عميقة وفاسدة هي السمة الأبرز للمؤسسة الأمنية في مصر بشكل عام

ومع أول ايام الإنقلاب ، بدأ الشعب المصري يشعر بأن المؤسسة الأمنية قد عادت لسابق عهدها من الوحشية والفساد ، وعادت كل أشكال القمع والتعذيب والتنكيل بالمواطنين ، بل وجدنا حالة  أشبه بالسعار  أصيبت بها عناصر فاسدة من الشرطة ،جعلها تعقر كل من يقابلها بلا تمييز ،سواء مؤيد أومعارض، فلم تعد الشرطة في مصر لنهش أجساد المعارضين فقط ، بل لنهش أجساد المواطنين كافة.

ومن خلال تسجيل مسرب لقائد الإنقلاب عبد الفتاح السيسي” حينما كان وزيرا للدفاع في اجتماع مع عدد من الضباط ، يطمئنهم السيسي فيه صراحة بأن من قتل أو فقأ عين متظاهر لن يحاكم ، بطل عجب المصريين وعرفوا السبب في إصابة المؤسسة الأمنية بهذا السعار.

*يقال أن كلمة «البوليس» هى مفردة يونانية الأصل وتعنى بالعربية “المدينة” بكل ما تحمله من تطور وحضارة وأمن ،ومع التلازم الذى نشأ بين المدينة واستتباب الأمن، أطلقت كلمة «البوليس» ليس على المدينة فقط، بل وعلى من اختيروا للقيام بحماية أمنها ، واستخدمت الكلمة فى مصر مع بداية فترات الاحتلال الأوروبى لها خاصة الاحتلال البريطانى .

 ترى …لو اراد المجتمع المصري اليوم إعادة تسمية المؤسسة الأمنية و جهاز الشرطة  لديه ، فبماذا يسميه ؟؟

 

 

قضاء الانقلاب يقضي ببراءة الداعرات ويحبس العفيفات وانتهاكات بشعة بحق المرشد. . الخميس 17 مارس. . جيش السيسي يهين نساء سيناء

 المواطن السيساوي : أنا ربنا خد مني كل حاجة واداني السيسي

المواطن السيساوي : أنا ربنا خد مني كل حاجة واداني السيسي

قضاء الانقلاب يقضي ببراءة الداعرات ويحبس العفيفات وانتهاكات بشعة بحق المرشد. . الخميس 17 مارس. . جيش السيسي يهين نساء سيناء

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*تنظيم الدولة يعلن مسؤوليته عن التفجير داخل معسكر ساحة رفح بشمال سيناء

أسماء قتلى ومصابي انفجار معسكر “الساحة” في رفح

وكشفت مصادر أمنية بشمال سيناء عن أسماء قتلى ومصابي الانفجار الذي وقع بمعسكر “الساحة” فى مدينة رفح، اليوم الخميس.

وأكدت المصادر أن الانفجار أسفر عن مقتل 5 من أفراد المعسكر، وهم: المقدم أحمد إبراهيم عبد الله، 40 عاما، من محافظة الجيزة، والمجندين محمود عصام الدين، 29 عامًا، وعمر طلعت محمد، 21 عامًا، من محافظة القاهرة، ومحمد عبده السعيد، وأحمد جابر صلاح.

وخلف الانفجار 10 إصابات بين قوات الأمن بينهم ضابط،  وهم: المقدم، حاتم محمد علي، 39 عاما، وأصيب  ما بعد الارتجاج، والرقيب معوض إبراهيم عبد الخالق،32 عاما، وأصيب بشظايا بالرقبة، والمجندين، إسلام محمد رمضان، 23 عاما، وأصيب بكسر بالساق اليسرى، ومحمد محمد أحمد، 20 عاما، وأصيب ببتر بأصابع اليد اليسرى.

وضمت قائمة المصابين، عبد الله خميس ناصر،22 عاما، وأحمد محمود كمال، 25 عاما، وأحمد جمال عثمان، 21 عاما، ومحمد أحمد السعيد، 21 عاما، وجميعهم أصيبوا بجروح وشظايا، وإسلام فتحي أبو السعود، 21 سنة، اصيب بجرح بالركبة، وأحمد السيد أبو حماد، 32 عاما، وأصيب بكسر بالساق اليمنى

 

 

*هكذا يهين جيش السيسي نساء سيناء

حكت الصحفية السيناوية منى الزملوط، ما فعلته مع ضباط التفتيش عند كمين الريسة بسيناء، في محاولة منها للبحث عن الحقيقة، وما يحدث مع النساء السيناويات عند تفتيشهن أثناء المرور

وسبق وأن كتبت الصحفية، عن الطريقة التي يتعرض خلالها نساء سيناء للتفتيش، أثناء مرورهن من كمين الريسة؛ إذ يدعو الضابط المرأة للنزول ورفع نقابها والطرق على صدرها وبطنها، وطالبت كل من يرى ذلك أن يوثقه ويكشف الحقيقة.

وقالت -عبر منشور لها على “فيس بوك”-: إنها خرجت من منزلها إلى كمين الريسة بجوار ضابط التفتيش ووقفت وطلبت منه ادعاءً أن يأتي لها بسيارة فارغة خاصة، تذهب بها إلى الشيخ زويد، لتحضر بطاقتها، لأنها لا تستطيع التحرك، ووقفت لترصد ما يحدث. وأضافت “لاحظت أن النساء المغتربات والمقيمات بتعدي عادي بعد تفتيش شنطتها بس، فيه عربيات بتعدي عادي خالص بنسائها، قولت طيب تمام كدا أنا هروح وتقريبًا خبطي على بطنك دي حالة فردية، وأنا أصلًا على الكمين شنطتي فاضية حتى بطاقتي وتليفوني مش فيها“.

وتابعت: “المهم فجأة لقيت ضابط جيش على الكمين بينزل شوية ستات من عربية بيخليهم يخبطوا على صدرهم وبطنهم مرة واتنين وتلاتة قدام أزواجهم والناس عادي بتتفرج، المهم أنا كنت واقفة عند عربيات البضائع المركونة وعاملة نفسي منتظرة وعيني بترصد كويس“.

وقالت إنها توجهت للضابط ورفضت ما يحدث، فتوجه للعسكري، قائلًا: “شوفلها عربية شوفها رايحة فين علشان دي بتقول كلام يوديها ورا الشمس”، وأشارت إلى أنها اشتد الكلام بينها وبين الضابط رافضة ما يحدث، حتى قام الثاني بالاتصال بالعمليات وسألها على اسمها وعملها، وأبلغ العسكري لو مش هتمشي من هنا صفيها وأرمي جثتها في أي عربية”، حتى بكت وأصيبت بانهيار.

 وتابعت: “وخلال المشاجرة كل عربية بتيجي السواق أو الزوج بينزل زي الجزمة ويخلي مراته تخبط على صدرها بعد ما ترفع عنه الخمار وليس النقاب، وتخبط على بطنها”، مضيفة أنها أخبرت المارين بعدم السماح لذلك، إلا أن أحدهم رد عليها قائلًا: “يا ستي خبطي على بطنك وعدي بدل ما يبهدلوكي“.

وتابعت أن الضابط رفع السلاح وشد أجزاءه، وطلب منها أن تجلس بعيدًا عن مكان التفتيش، وطلب من العسكري أنها لو تحركت خطوة ناحية سيارات التفتيش أن يقوم بتصفيتها.

واستطردت: “اللحظة دي بعت رسالة للشيخ عارف قولتله أنا فلانة في كمين الريسة ولسه مطلعتش، ورنيت على النائب إبراهيم أبو شعيرة وبعتله رسالة باسمي مردش عليا الله أعلم بظروفه ومسحت الرسايل علشان اسمي“.

وأكملت أن ضابط الشرطة، طلب منها أن ترحل وإلا سيقوم بتصفيتها، وأخبرها، أنه تمت تصفية أحد المواطنين بالأمس، مشيرة إلى أنها قبلت بالرحيل وهي تبكي على ما تراه من قلة حيلة النساء أمام الشرطة.

واختتمت منشورها قائلة: “قولوا للضابط اللي كانت عندك اليوم ورفعت عليها السلاح واتخانقت معاك في الكمين دي منى الزملوط مش سعاد بائعة الملابس يمكن يندم إنه لم يقسمني نصين بالرصاصة، البلد دي أنا ندمت إني ضيعت وقتي فيها ومليش فيها حاجة ويا رب تبقى معجنة بجبنكم علشان نعرف الظالم من المظلوم ونخلص“. 

 

 

* أمن الانقللاب يعاود تعذيب معتقل بدمياط

بعد اخفاء 3 شهور تحت وطأة التعذيب البشع ثم  الحبس الانفرادي و العزل عن العالم لمدة عام و نصف، قامت ميليشيات الأمن بدمياط بتعذيب المعتقل ياسر أبو عطية” مرة أخرى.
فقد أكدت والدته أنه تعرض للتعذيب لمدة أسبوع مؤخراً … حيث تم تقييده و تغميته بقماشه سوداء على عينه وتعذيبه، في معسكر قوات الأمن المركزي، ثم نقله لقسم شرطة ثان دمياط واستكمال التعدي عليه بالضرب هناك.

 

 

* قضاء الانقلاب يقضي ببراءة الداعرات ويحبس العفيفات

في واقعة صادمة، قضت محكمة الطفل بالمنصورة على الطفلة “رجاء خالد عمارة” طالبة بالأزهر وحافظة للقرآن الكريم، بالسجن 8 سنوات مع النفاذ في قضية هزلية ملفقة بتهمة الإرهاب.
يأتي ذلك في الوقت الذي برأت فيه محكمة أخرى ممثلة تم ضبطها وهي تدير 3 أوكار لأعمال الدعارة، إلا أنها أكدت أن الأرباح تذهب إلى صندوق تحيا مصر الذي أنشأه السيسي.
وهكذا يحكم قضاء الانقلاب على الطاهرات العفيفات ويبرئ الداعرات في أسوء عهد وصل له القضاء المصري في تاريخه.

 

* اصابة المعتقل بسجن العقرب”أسامة العقيد”بنزيف في المخ وفقدان للذاكرة

تعرض خليل أسامة محمد العقيد، وشهرته عمرو العقيد، 25 عاما لانهيار طبي شامل حيث أصيب بنزيف في المخ وفقدان للذاكرة، نتيجة سوء أوضاع حبسه في سجن العقرب.

دون أن تتحرك إدارة السجن بأي إجراء حتى الآن.

يقضي العقيد عقوبة السجن المؤبد في مهزلة القضية المفبركة المعروفة باسم التخابر مع حماس، وتخفي إدارة سجن العقرب تفاصيل وضعه عن أسرته التي لم تتمكن من الاطمئنان عليه حتي اللحظة.

 

 

* أسرة محمد بديع تكشف انتهاكات “بشعة” بحقه منذ اعتقاله

كشفت أسرة المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين في مصر، محمد بديع، الانتهاكات التي وصفتها بالبشعة، والتي وقعت بحقه منذ اعتقاله في 20 آب/ أغسطس 2013 وحتى الآن، مستنكرة تجاهل منظمات حقوق الإنسان لهذه الانتهاكات، كما انتقدت الخلافات الداخلية لجماعة الإخوان -بشكل ضمني- والتي قالت إنها أصبحت تشغلهم عن حقوق الشهداء وأنات المعتقلين.

وقالت في بيان لها الخميس بعنوان “أيحسب أن لن يقدر عليه أحد”: “منذ أن تم القبض على الدكتور بديع، وهو يتعرض لانتهاكات عديدة دون أي مراعاة لسنه ولا قيمته ومكانته العلمية والمجتمعية، بدءا بالاعتداء عليه بالسب والضرب من القوة التي قامت بإلقاء القبض عليه، وهو ما تم تسجيله في محاضر التحقيقات أمام النيابة ولم يتم التحقيق فيه حتى الآن”.

وأضافت: “ثم حبسه في زنزانة انفرادية طيلة فترة الحبس التي تقترب من ثلاثة أعوام، مع منعه من التريض لفترات طويلة ومنع الملابس والأطعمة والزيارات لفترات أطول، حتى صار الأصل هو المنع والاستثناء هو حصوله على أبسط حقوقه التي يكفلها له القانون والدستور بل والإنسانية، مرورا بضعف الرعاية الصحية وتجريد زنزانته من أبسط مقومات الحياة عدة مرات”.

وتابعت: “كان آخر تلك الانتهاكات منذ فترة قريبة، عندما حكا في المحكمة رؤيا رأى فيها أحد رفقاء السجن الرسول صلى الله عليه وسلم يبشره بقرب انفراج الكرب وانقشاع الظلمة، فما كان من شياطين الإنس – وهل تغضب رؤيا الرسول الحقّة إلا الشياطين؟!- إلا أن قاموا بتكديره جزاء له على روايته لهذه الرؤيا فسحبوا منه السرير الذي ينام عليه لما يقرب من أسبوع كامل وتركوه ينام على الأرض بلا مراعاة لسنه (73 عاما) أو لكونه في فترة نقاهة، بعد عملية جراحية تم عملها له في السجن يطول الحديث عن ما صاحبها من انتهاكات لأبسط القواعد الصحية والإنسانية“.

واستطردت الأسرة قائلة: “ثم كانت الطامة الكبرى عندما تعدّى عليه أحد أفراد حراسة الترحيلة (ضابط شرطة برتبة عقيد أو عميد) عند عودته من المحكمة العسكرية بالهايكستب بتاريخ 19 أيلول/ سبتمبر 2015، حيث قام بسبه وضربه وركله، وهو مكبّل اليدين داخل سيارة الترحيلات وسبه بأبشع الألفاظ وأقذرها“.

وأردفت: “ولقد تم في حينها التقدم ببلاغ للنائب العام وبشكوى رسمية لهيئة المحكمة وللنيابة العسكرية، وتم عمل شكوى لحقوق الإنسان ولم يتم اتخاذ أي إجراء لمحاسبة الضابط صاحب الإساءة، بل قامت وزارة الداخلية بالتستّر عليه وإنكار الواقعة رغم حدوثها أمام شهود من المحبوسين مع الدكتور محمد بديع في سيارة الترحيلات ومن جنود الحراسة”.

وتابعت: “ثم عادت وزارة الداخلية “بصورة غير رسمية” ووعدت بعدم تكرار الأمر في اعتراف صريح بكذب ادعائهم عدم حدوثه – وأن ذلك المجرم لن يقوم بتأمين الترحيلة مرة أخرى، ولكن حتى ذلك الوعد البسيط الذي يمثل أدنى درجات التعقل تم نكثه في خطوة غير مسبوقة من التبجح وفقدان العقل، حيث فوجئنا بالضابط الموتور نفسه يوم الاثنين الماضي يأتي لسيارة الترحيلة للمحكمة العسكرية في الهايكستب ويوجه للدكتور محمد بديع الإهانات ويسبه بأمه وبأبشع الألفاظ متفاخرا بأنه لم يعاقب على المرة الأولى ولا مانع أبدا من تكرار الإهانة مرات ومرات“.

وتساءلت الأسرة: “إن كان هذا ما يحدث مع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين بالعالم أجمع، وهو من هو بسنّه وعلمه وقيمته ومكانته العالمية، فماذا يحدث مع الشباب الصغير السن المجهول إعلاميا في وطننا المنكوب بالظلم والجور؟”.

وحملت وزارة الداخلية ومصلحة السجون وقياداتهما المسؤولية الكاملة عن حياة وسلامة الدكتور محمد بديع، بل وحملتهم المسؤولية الجنائية عن أي أذى بدني أو نفسي أصابه أو سيصيبه طيلة فترة حبسه التي وصفوها بـ “الظالمة”.

وقالت: “إننا بالرغم من ذلك لسنا نرجو صرفا أو عدلا ممّن كان الأمن مهمتهم، فصار الترويع ديدنهم، والبلطجة شعارهم، والبطش سمتهم، ولسنا ننتظر إنصافا ممّن كان العدل أمانتهم فضيّعوها وأصمّوا آذانهم عن أصوات ضمائرهم وما عادوا يستمعون إلا إلى صوت التعليمات التي تُملى عليهم، كما أننا لا نستجدي حراكا من دعاة حقوق الإنسان المزعومين الذين عميت أبصار بعضهم وبصائرهم عن كل من لا يوافق أهواءهم، فصاروا لا ينتفضون إلا حسب أمزجتهم الشخصية وأهوائهم الفكرية، وارتمى بعضهم الآخر في أحضان السلطة المستبدة فضاعت عندهم الحقوق، ومات بداخلهم الإنسان، ولا ننتظر انتفاضة ممن شغلتهم خلافاتهم على التوافه عن حقوق الشهداء وأنات المعتقلين“.
وأضافت: “إننا ببياننا هذا لا نرجو إلا نشر الحقائق حتى لا يدّعي أحد عذرا بجهل، وإثبات الوقائع انتظارا ليوم قصاص قادم لا ريب فيه، أما أنت أيها المتجبّر بقوته الموهومة، المتكبّر بمكانته المزعومة، فلسنا نشكوك لمن أمنت عقوبتهم فأسأت الأدب، إنما نشكوك لقاصم المتجبرين ومُهلك المتكبرين، نشكوك لمن أقسم بعزته وجلاله لينصرن دعوة المظلوم ولو بعد حين، إليه وحده نرفع الشكوى، وعلى ثقتنا بعدله ونصره فحسب نحيا“.

واختتمت الأسرة البيان بقولها: “اللهم إننا نشكو إليك ضعف قوتنا وقلة حيلتنا وهواننا على الناس، يا أرحم الراحمين أنت رب المستضعفين وأنت ربنا، إلى من تكلنا؟ إلى بعيد يتجهّمنا أم إلى عدو ملّكته أمرنا؟ إن لم يكن بك غضبٌ علينا فلا نُبالي، ولكن عافيتك أوسع لنا، نعوذ بنور وجهك الذي أشرقت به الظلمات وصلُح عليه أمر الدنيا والآخرة أن ينزل بنا غضبك أو يحلّ علينا سخطك، لك العتبى حتى ترضى، ولا حول ولا قوة إلاّ بك يا رب العالمين“.

وفيما يلي نص البيان:

( أيحسب أن لن يقدر عليه أحد )

بيان من أسرة الأستاذ الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين

منذ أن تم القبض على الأستاذ الدكتور محمد بديع ( بتاريخ ٢٠- ٨-٢٠١٣ ) وهو يتعرض لانتهاكات عديدة دون أي مراعاة لسنه ولا قيمته ومكانته العلمية و المجتمعية .. بدءاً بالاعتداء عليه بالسب و الضرب من القوة التي قامت بإلقاء القبض عليه و هو ما تم تسجيله في محاضر التحقيقات أمام النيابة و لم يتم التحقيق فيه حتى الآن !!
ثم حبسه في زنزانة انفرادية طيلة فترة الحبس التي تقترب من ثلاثة أعوام الآن مع منعه من التريض لفترات طويلة و منع الملابس و الأطعمة و الزيارات لفترات أطول حتى صار الأصل هو المنع و الاستثناء هو حصوله على أبسط حقوقه التي يكفلها له القانون و الدستور بل و الإنسانية !! مروراً بضعف الرعاية الصحية و تجريد زنزانته من أبسط مقومات الحياة عدة مرات كان آخرها منذ فترة قريبة عندما حكا في المحكمة رؤيا رأى فيها أحد رفقاء السجن الرسول صلى الله عليه وسلم يبشره بقرب انفراج الكرب و انقشاع الظلمة فما كان من شياطين الإنس – و هل تغضب رؤيا الرسول الحقّة إلا الشياطين ؟!- إلا أن قاموا بتكديره جزاءً له على روايته لهذه الرؤيا فسحبوا منه السرير الذي ينام عليه لما يقرب من أسبوع كامل و تركوه ينام على الأرض بلا مراعاة لسنه (73 عاماً) أو لكونه في فترة نقاهة بعد عملية جراحية تم عملها له في السجن يطول الحديث عن ما صاحبها من انتهاكات لأبسط القواعد الصحية و الإنسانية !!

ثم كانت الطامة الكبرى عندما تعدّى عليه أحد أفراد حراسة الترحيلة (ضابط شرطة برتبة عقيد أو عميد) عند عودته من المحكمة العسكرية بالهايكستب (بتاريخ١٩-٩-٢٠١٥ ) حيث قام بسبه و ضربه و ركله و هو مكبّل اليدين داخل سيارة الترحيلات وسبه بأبشع الألفاظ وأقذرها !! و لقد تم في حينها التقدم ببلاغ للنائب العام وبشكوى رسمية لهيئة المحكمة وللنيابة العسكرية وتم عمل شكوى لحقوق الإنسان ولم يتم اتخاذ أي إجراء لمحاسبة الضابط صاحب الاساءة بل و قامت وزارة الداخلية بالتستّر عليه و إنكار الواقعة رغم حدوثها أمام شهود من المحبوسين مع الدكتور محمد بديع في سيارة الترحيلات و من جنود الحراسة !! ثم عادت الداخلية “بصورة غير رسمية” و وعدت بعدم تكرار الأمرفي اعتراف صريح بكذب ادعائهم عدم حدوثه !! – و أن ذلك المجرم لن يقوم بتأمين الترحيلة مرة أخرى … و لكن حتى ذلك الوعد البسيط الذي يمثّل أدنى درجات التعقل تم نكثه في خطوة غير مسبوقة من التبجح و فقدان العقل حيث فوجئنا بنفس الضابط الموتور يوم الاثنين الماضي ( الموافق ١٤-٣- ٢٠١٦) يأتي لسيارة الترحيلة للمحكمة العسكرية في الهايكستب ويوجه للأستاذ الدكتور محمد بديع الإهانات ويسبه بأمه وبأبشع الألفاظ متفاخراً بأنه لم يعاقب على المرة الأولى ولا مانع أبدا من تكرار الإهانة مرات ومرات !!!

فإن كان هذا ما يحدث مع الأستاذ الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين بالعالم أجمع .. و هوَ من هوَ بسنّه و علمه و قيمته و مكانته العالمية .. فماذا يحدث مع الشباب الصغير السن المجهول إعلامياً في وطننا المنكوب بالظلم و الجور ؟!!

و إننا إذ نُحمِّل وزارة الداخلية ومصلحة السجون و قياداتهما المسئولية الكاملة عن حياة و سلامة الأستاذ الدكتور محمد بديع بل و نحمّلهم المسئولية الجنائية عن أي أذىً بدني أو نفسي أصابه أو سيصيبه طيلة فترة حبسه الظالمة .. فإننا بالرغم من ذلك لسنا نرجو صرفاً أو عدلاً ممّن كان الأمن مهمتهم فصار الترويع ديدنهم و البلطجة شعارهم و البطش سمتهم … و لسنا ننتظر إنصافاً ممّن كان العدل أمانتهم فضيّعوها و أصمّوا آذانهم عن أصوات ضمائرهم و ما عادوا يستمعون إلاّ إلى صوت التعليمات التي تُملى عليهم .. كما أننا لا نستجدي حراكاً من دعاة حقوق الإنسان المزعومين الذين عميت أبصار بعضهم و بصائرهم عن كل من لا يوافق أهواءهم فصاروا لا ينتفضون إلا حسب أمزجتهم الشخصية و أهواءهم الفكرية !! و ارتمى بعضهم الآخر في أحضان السلطة المستبدة فضاعت عندهم الحقوق و مات بداخلهم الإنسان !! و لا ننتظر انتفاضة ممن شغلتهم خلافاتهم على التوافه عن حقوق الشهداء و أنات المعتقلين.

إننا ببياننا هذا لا نرجو إلاّ نشر الحقائق حتى لا يدّعي أحدٌ عذراً بجهل .. و إثبات الوقائع انتظاراً ليوم قصاصٍ قادمٍ لا ريب فيه ..

أمّا أنت أيها المتجبّر بقوته الموهومة .. المتكبّر بمكانته المزعومة .. فلسنا نشكوك لمن أمنت عقوبتهم فأسأت الأدب … إنما نشكوك لقاصم المتجبرين و مُهلك المتكبرين .. نشكوك لمن أقسم بعزته و جلاله لينصرنّ دعوة المظلوم و لو بعد حين ..إليه وحده نرفع الشكوى .. و على ثقتنا بعدله و نصره فحسب نحيا ..فاللهم إننا نشكو إليك ضعف قوتنا و قلة حيلتنا و هواننا على الناس .. يا أرحم الراحمين أنت رب المستضعفين و أنت ربنا .. إلى من تكلنا .. إلى بعيدٍ يتجهّمنا.. أم إلى عدوٍ ملّكته أمرنا .. إن لم يكن بك غضبٌ علينا فلا نُبالي.. و لكن عافيتك أوسع لنا … نعوذ بنور وجهك الذي أشرقت به الظلمات وصلُح عليه أمر الدنيا و الآخرة أن ينزل بنا غضبك أو يحلّ علينا سخطك .. لك العتبى حتى ترضى .. و لا حول و لا قوة إلاّ بك يا رب العالمين ….

أسرة الأستاذ الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين

الخميس 17-3-2016 م – الموافق 8 جماد الآخر 1437 هجرية

 

 

* الإفراج عن “محمد الظواهري” من “مقبرة العقرب

 أخلت سلطات أمن الانقلاب بسجن العقرب، فجر اليوم الخميس، سبيل المهندس محمد الظواهري، شقيق زعيم تنظيم القاعدة”؛ تنفيذًا للحكم القضائي الصادر بحقه، بعد وقف الإفراج عنه عدة أيام رغم تبرئته في القضايا المتهم بها وهو موجود الآن في منزله.

وعلم أن الظواهري سيخضع لتدابير أمنية بعد إخلاء سبيله، وفقًا لنص حكم المحكمة الذي يتضمن مروره يوميًا على قسم الشرطة كإجراء احترازي، لافتًا إلى أنه كان متهمًا في قضيتين، حصل على البراءة في واحدة منهما وهي القضية التي عرفت إعلاميًا بـ”خلية الظواهري، كما حصل على إخلاء سبيل في القضية 318 أمن دولة والتي كان متهمًا فيها بتأسيس جماعة على خلاف أحكام القانون والدستور الغرض منها تعطيل مؤسسات الدولة

 

 

* الانقلاب يمنع دخول الدواء نهائيًّا لمعتقلي العقرب ويرفض علاج المصابين

قامت سلطات الانقلاب بسجن العقرب، بمنع دخول الأدوية نهائيا لكافة المعتقلين بالسجن، وأغلبهم مصاب بأمراض مزمنة وكذلك رفض إجراء عمليات جراحية عاجلة إلا أن مصلحة السجون ترفض إخراج أي مسجون وتتعنت في إجراء تلك العمليات.
وقالت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات، فى بيان لها عبر صفحتها الرسمية بالفيس بوك: إن هناك 5 حالات وفاة على الأقل تمت لمسجونين في العقرب نتيجة الحرمان من العلاج، من بينهم: من د. فريد اسماعيل الذى ظل فى غيبوبة كبديه فى زنزانته الانفرادية لأكثر من ليله حتى توفي، والدكتور عصام دربالة الذى كان فى حالة مستقرة تدهورت فجأة، وكذلك الشيخ مرجان سالم الذى لم تخطر إدارة السجن أهله بوفاته ولم يعلموا إلا من خلال أهل معتقل آخر كانوا فى زيارة معتقلهم.
وأضافت، هناك عشرات الحالات الأخرى التى تقدمت بطلبات عدة لإجراء عمليات جراحية عاجلة، وافقت عليها النيابة، ووجهت موافقتها للسجن بنقل المعتقلين المذكرين للمستشفى وإجراء عملياتهم الجراحية، و لم تستجب إدارة السجن. منها على سبيل المثال الشيخ محمد السيد حجازي الذى يعاني من تورم بالبطن ناتج عن فتق وتم الحصول على إذن من النيابة بإجراء عملية بدون استجابة من ادارة السجن.
المعتقلين جميعهم فقدوا أوزانهم بشكل لافت للغاية، منها على سبيل المثال المعتقل المهندس خيرت الشاطر، نائب المرشد لجماعة الإخوان المسلمين، الذى فقد ما يزيد عن 30 كجم من وزنه،مع كما إن انتشار بعض الأمراض الجلدية المعدية بين المعتقليين نتيجة منع الاستحمام ومنع إدخال الصابون أو أى مستحضرات صحية، بل غياب الرعاية الصحية لمن يظهر عليه أى أعراض.
وأشارت إلى أن تكرر منع الدواء عن المعتقليين تماما وعدم استلامه من الأهالي أو حتى توفيره فى الصيدلية، بل فى المرات النادرة التى استلموا فيها الدواء من الأهالى خلال فتره التشديد كان يتم إفراغ الأقراص من الشرائط كلها فى كيس بلاستيك وإدخالها للمعتقل.. وفى بعض الأحيان لا تصل للمعتقل بالأساس.

 

*مأساة شعب.. سيدة “بورسعيدية” تعرض أبناءها الأربعة للبيع

في تصرف يكشف مدى تردي الأوضاع المعيشية التي يعاني منها المواطن المصري في ظل حكم العسكر، عرضت سيدة بورسعيدية من منطقة “زرزارة”، اليوم الخميس، أولادها الأربعة للبيع؛ من أجل الحصول على شقة.

وقامت السيدة برفع لافتة أمام مبنى ديوان محافظة بورسعيد، وكتبت عليها فين العدل والإنصاف سيادة المحافظ.. أربعة أولاد للبيع من أجل شقة؟“.

 

 

* منظمة حقوقية تدين حبس 48 طفلًا بالإسكندرية

أدان “المركز العربي الإفريقي للحريات وحقوق الإنسان” الأحكام الصادرة عن الدائرة 20 بمحكمة جنايات الإسكندرية، برئاسة عبد المطلب محمد نصر، بحبس 48 طفلا لمدة عامين، في القضية رقم 22850 لعام 2014 المعروفة باسم الترحيلة”.

وطالب المركز المنظمات الحقوقية المعنية بحماية الطفل بالتدخل الفوري لإنقاذ هؤلاء الأطفال الأبرياء، من براثن الأحكام الجائرة التي تقضي على طفولتهم ومستقبلهم.

والأطفال المحكوم عليهم هم:

1- يوسف خالد حسن علي
2-
نادر محمد جابر محمود محمد
3-
محمود أحمد محمد أحمد مراد
4-
محمد محمد عماد عبد الوهاب
5-
عمر علي صلاح الدين خليفة
6-
علاء الدين محمد السيد حسن
7-
أحمد سمير محمد حرب
8-
عمرو جمال عبد المنعم محمد
9-
نور الدين محمود السعيد
10-
أحمد خلف أحمد بيومي
11-
محمد سعد محمد عوض
12-
مؤمن السيد محمود عطية شوشة
13-
إيهاب رجب بسيوني رجب خطاب
14-
إسماعيل طه مصطفى
15-
أحمد بسيوني أحمد حسن منصور
16-
محمد عصام حميدة عبد المجيد
17-
إسماعيل كمال الدين عبد العزيز دويدار
18-
يحيى أحمد على أحمد سراج
19-
أحمد عبد الرحمن أحمد رمضان
20-
محمود أحمد محمود احمد
21-
حازم مجدي علي محمد
22-
أحمد محمود جابر عبد العال
23-
محمد علاء الدين قرني محمود
24-
أنس سعيد خلف بخيت
25-
حمدي خيري حسين علي
26-
مصطفى محمود إسماعيل إسماعيل
27-
حسام علي السيد إبراهيم
28-
محمود محمد عبد الصبور علي الصغير
29-
مصطفى محمود محمد علي
30-
أحمد رضوان حسن حسين
31-
عمرو جمال محمود شعبان السيد
32-
أسامة فراج أبو هارون أحمد فراج
33-
أنس عبد الهادي عبد العاطي عمر
34-
عمرو أحمد فهمي يونس
35-
نجم الدين محمود محمود شعبان السيد
36-
هشام ناصر عبد المنعم عبد النعيم معوض
37-
محمد إمام أبو المجد عبد الله
38-
كريم محمد عبده عبد الحكيم
39-
عبد الله محمد فهمي أبو الحسن
40-
محمود أحمد محمد عبد الرازق
41-
محمود محمد شعبان بسيوني
42-
أحمد عيد علي عيد
43-
محمود محمد عبد الغفار عبد السيد
44-
بلال عصام عبد المنعم مبروك عيد
45-
عبد الله ممدوح عبد العال علي حسن
46-
مصطفى الحسيني عبد الواحد إبراهيم
47-
إسلام الحسيني عبد الواحد إبراهيم
48-
إسماعيل أحمد محمود جابر عبد العال

 

 

*جارديان: السيسي يلصق تهمة قتل “ريجيني” بمعارضيه

الصق السيسي، تهمة قتل وتعذيب الباحث الإيطالي، جوليو ريجيني، بعناصر معارضة تسعى إلي زعزعة استقرار البلاد في وقت هذا الوقت الحساس.

ونقلت الجارديان عن السيسي قوله في حوار صحيفة “لا ريبوبليكا” الإيطالية، إنه يتفهم “شعورهم بالألم والمرارة والصدمة،” مضيفا أنه قد تم تشكيل مجموعات تحقيق متخصصة لـ “لكشف أسباب الحادث.

وأضاف:” أجدد حرصنا على تكثيف التعاون مع السلطات الإيطالية لكشف أي غموض يتعلق بالحادث الأليم وتقديم مرتكبيه للعدالة.

وقال خبراء إنهم يعتقدون أن مقتل طالب الكامبريدج، الذي عثر علي جثمانه ملقي في الطريق، بعد اختفائه في الأسبوع الأول من شهر يناير، يحمل بصمات أجهزة الأمن المصرية، سيئة السمعة، حيث أن “ريجيني” كان يقوم بعمل أطروحات حول النقابات العمالية في مصر.

وتابع:” في الأيام المقبلة، سيتوجه الفريق المصري المكلف بالتحقيق في تلك القضية إلى روما لمناقشة سبل تعزيز التعاون بين البلدين في هذا الصدد.” “توقيت هذا الحادث يثير العديد من التساؤلات.

وأبدي السيسي دهشته متسائلاً: لماذا حدث ذلك خلال الزيارة التي قام بها الوزير الإيطالي للتنمية الاقتصادية لمصر، حيث ترأس وفد رجال الأعمال الإيطاليين؟”. “لماذا حدث ذلك، في وقت، تشهد فيها العلاقات الثنائية زخماً غير مسبوق سياسياً واقتصادياً؟ هل هناك مستفيدون يسعون إلى عرقلة العلاقات، وسط اضطراب الوضع في المنطقة؟”.

من جهته، علق رفائيل مارشيتي أستاذ العلاقات الدولية في جامعة “لويس” بالعاصمة الإيطالية روما على تصريحات السيسي بقوله إنها توضح مدى الضغوط التي يتعرض لها الرئيس المصري للرد على الانتقادات الموجهة إليه.

وأشار مارشيتي أنه “يبعث برسالة مفادها أنه يهتم بالعلاقات مع إيطاليا،” مردفاً “في الوقت ذاته، تدل على أن السيسي قد يستمر في إلقاء اللوم على خصومه السياسيين

 

 

* صحيفة إسرائيلية: نظام السيسي لن يسقط غدا رغم عدم الاستقرار

ابحث على موقع جوجل عن “الاقتصاد المصري”، وسوف تظهر لك قائمة من المقالات الحديثة التي تتناول الأزمة الاقتصادية المستمرة في مصر، لكن كثيرا من هذه المقالات ربما يكون مبالِغا جدا.

فهذه الدولة ذات التسعين مليون نسمة تدعمها دول الخليج، والصفقات التجارية، والأسلحة الروسية، والتعاون الأمني غير المعلن مع إسرائيل.

ولكن بعيدا عن حقوق الإنسان والإسلاميين، هناك بعض الدول القليلة التي لديها مصالح في هذه الدولة العربية الكبرى التي تنزلق ثانية إلى الفوضى.

هذا ليس تقليلا من حجم المشاكل التي تواجهها مصر، بما فيها الفساد وانتهاكات الشرطة والإرهاب وانتهاك حقوق الإنسان، ولكن مقارنة بدول أخرى مثل سوريا والعراق وليبيا، فإن مصر تسير على نحو جيد ولو نسبيا.

ويوثق مقال سبق نشره في “نيويورك تايمز” تحت عنوان “أين سيارتي المرسيدس؟ الأزمة المالية في مصر تضرب الأغنياء”، حالة الاضطراب بين أفراد الطبقة الغنية، حيث أثرت القيود المفروضة على العملات على أسلوب حياتهم، ولكن هذا بعيد كل البعد عما كانت عليه مصر قبل سنوات.

وقد صرح يورام ميتال، رئيس مركز حاييم هيرتزوغ لدراسات الشرق الأوسط والدبلوماسية بجامعة بن غوريون بالنقب في بئر السبع، لجيروزالم بوست قائلا: “عادة ما تكون الأنظمة الاستبدادية مستقرة، حيث إنها تسيطر على القوة الأمنية والإعلام والاتحادات التي تصنع جوا من الاستقرار، لكنها هشة جدا“.

وأضاف: “منذ أطاح السيسي بالرئيس محمد مرسي عام ????، أدارت قوة الأمن والحكومة البيروقراطية الدولة وصنعت نوعا من الاستقرار”، إلا أنها قامت باعتقال عشرات الآلاف من معارضي النظام. كما تم إصدار قانون لمنع التظاهر والاحتجاجات.

وقال ميتال: “من ناحية هناك استقرار، ولكن من الناحية الأخرى هناك هجمات إرهابية، بالرغم من أن انعدام الأمن لم يصل إلى الدرجة التي كان عليها خلال العامين التاليين لثورة يناير عام ???? التي أحاطت بحسني مبارك، فالمدن أكثر أمنا مما كانت عليه عامي ???? و ????”.

وقال: “القتال الدامي في سيناء ضد المتطرفين الإسلاميين لم ينته بعد، كما أن الحدود مع ليبيا مصدر كبير للقلق“.

وعلى الصعيد الاقتصادي، يرى الأستاذ الجامعي أن الوضع مقلق، بالرغم من أن تدفق الأموال من السعودية والدول الخليجية الأخرى قد ساعد على الحيلولة دون إفلاس مصر، كما أن السياحة قد تضررت بشكل كبير حيث حدث انخفاض كبير في عدد السياح الذي كان يبلغ ?? مليون زائر عام ????؛ حيث انخفضت الأعداد بنسبة ??? هذا العام.

وأضاف ميتال: “يتم تخصيص جزء كبير من الميزانية لشراء أسلحة متطورة، بينما يتم إهمال الاحتياجات الأساسية لعشرات الملايين من الناس، ومن الصعب على الحكومة توفير الاحتياجات الغذائية الأساسية“.

وقال ميتال إن مصر ليست قريبة من حالة الفوضى التي تعم العراق وسوريا. مضيفا: “ليس هناك احتمال أن يسقط النظام غدا“.

وتابع: “يعيش عشرات الملايين من المصريين حياة صعبة، وليس هناك أي دليل على حدوث تغيير كبير، ولكن على المدى الطويل، يمكنني القول أن التحدي الأكبر لن يكون الإقتصاد، ولكن استقرار الحكومة وقدرتها على توحيد المجتمع المنقسم“.

واستكمل ميتال حديثه قائلا: “الانقسام في مصر بين الإسلاميين وغير الإسلاميين غير مسبوق في العصر الحديث”، متوقعا أن الانقسامات أبعد ما يكون عن أن يتم إصلاحها.

 

 

* أبرز 4 تصريحات ساخرة لمحافظ السويس.. كلاب ومسقعة ورياح وطوب

في 26 ديسمبر من العام الماضي، تولى اللواء أحمد الهياتمي، صاحب الـ62 عامًا، منصب محافظ السويس، في التعديل الوزاري الجديد والذي شمل 11 محافظًا، بينهم 8 لواءات، بينما كان يعمل سابقًا مستشارًا للطرق بالقوات المسلحة، ومحافظًا لمرسى مطروح.

ومنذ تولي الهياتمي منصب محافظ السويس، منذ شهرين ونصف الشهر، أثار العديد من الجدل في أحيان، والسخرية في أحيان أخرى؛ بسبب تصريحاته المتكررة.

ونرصد في هذا التقرير، أبرز 4 تصريحات سخر منها رواد مواقع التواصل الإجتماعي للمحافظ الجديد:

المسقعة

قال اللواء أحمد الهياتمي، محافظ السويس، إن “الأم المصرية مثقفة؛ لأنها اخترعت المسقعة والبيض بالحمص، وتتحدى دائمًا الظروف الصعبة”.

وأضاف “الهياتمي”، خلال كلمته بالمجلس القومي للمرأة، أمس الأربعاء، “نحيي الأم المصرية التي تتحدى دائمًا الظروف من أجل الحفاظ على أبنائها وأسرتها ووطنها”.

الكلاب 

كما تداول رواد مواقع التواصل، مقطعًا مصورًا لتصريح محافظ السويس، اللواء أحمد الهياتمي، أشار فيه إلى أن المحافظة تقوم بتصدير الكلاب؛ حيث قال: “هناك جمعية تقوم بشراء الكلاب، قام بالتعاقد معها من أجل تجميع الكلاب من الشوارع وبيعها لها”.

وأكد أن المحافظة تقوم بتصدير الكلاب، في إجابة عن سؤال وُجه له: “يعني إحنا بقينا بنصدر كلاب من السويس؟، مضيفًا “90% من كلاب السويس دلوقتي مش موجودة، ودناها الجبل في منطقة صحراوية وهي دلوقتي جاهزة للبيع كمان، يعني عارفين المكان أهو هنشيل نودي”.

وأوضح المحافظ أنهم أعدموا كلبًا واحدًا، حاول عض بقية الكلاب، قائلًا: “ده مجرم، فأعدمناه”.

الطوب

وتداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو للواء أحمد الهياتمي، محافظ السويس، أصدر فيه تصريحات يقارن من خلالها بين السياحة في دبي ومصر. وقال “الهياتمي”: “دبي إيه بس؟.. الحاجات دي كلها ترفيهية“.

وأضاف ضاحكًا “إحنا العالم كله بيجيلنا علشان يشوف الطوب، إنما اللي في دبي ده شوية مباني وترفيه”.

الرياح

كما تداول مستخدمو موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك”، فيديو لمحافظ السويس اللواء أحمد الهياتمي، يدلي فيه بتصريحات ومعلومات مثيرة للجدل عن موقع مصر الجغرافي ودوره في حماية أمن مصر القومي من كل المخاطر التي قد تواجه العالم.

وقال “الهياتمي”: “إحنا توارثنا أحسن موقع في العالم مصر”، وأضاف معلقًا على أزمة المناخ العالمي: “البحر حنين إنما المحيط قاسي عشان كده أوروبا خايفة”. وتابع: “الرياح عندنا شمالية غربية يعني لو اليهود أو الجانب الآخر ضرب علينا حاجة تروح عليه هو”.

 

السيسي والاحتلال الصهيونى تربطهم مصلحة مشتركة ضد حماس. . الثلاثاء 8 مارس. . ارتفاع جنوني للأسعار والدولار نار والجنيه غرق وغار

السيسي والاحتلال الصهيونى تربطهم مصلحة مشتركة ضد حماس

السيسي والاحتلال الصهيونى تربطهم مصلحة مشتركة ضد حماس

السيسي والاحتلال الصهيونى تربطهم مصلحة مشتركة ضد حماس. . الثلاثاء 8 مارس. . ارتفاع جنوني للأسعار والدولار نار والجنيه غرق وغار

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*قتلى وجرحى في تفجير عبوة ناسفة بقوات الجيش شمال سيناء

قالت مصادر خاصة، إن عناصر مجهولة فجرت عبوة ناسفة، اليوم الثلاثاء، أثناء مرور قوة عسكرية مترجلة جنوب رفح بشمال سيناء، مؤكدة سقوط عدد من القتلى والمصابين جراء الحادث.

تتواصل العمليات العسكرية لقوات الجيش المصري في سيناء وعلى الحدود المصرية، مقابل هجمات يقوم بها مسلحون من حين لآخر على منشآت عسكرية وشرطية

 

 

*تأجيل محاكمة الرئيس مرسي في قضية التخابر مع قطر إلى 10 مارس لاستكمال المرافعات

 

 

*ارتفاع الأسعار بشكل جنوني بعد “غرق الجنيه

شهدت الأسواق اليوم الثلاثاء، حالة من الارتفاع الجنوني في معظم السلع الأساسية مقارنة بأسعار الأمس الاثنين وذلك بعد تخطي سعر صرف الدولار حاجز 10 جنيها وقيام تجار التجزئة بزيادة أسعار المنتجات بفارق يتراوح بين جنيه وثلاثة جنيهات لكل سلعة.

فيما حذر التجار وأصحاب البقالات المستهلكين من أن هناك موجة أخرى في الطريق من غلاء الأسعار، مع شراء المستوردين بضائعهم خلال الأسابيع المقبلة بالأسعار الجديدة للدولار، ومع حلول شهر رمضان.

يأتي هذا في الوقت الذي واصل فيه الدولار قفزاته، متجاهلا ضخ البنك المركزي 500 مليون دولار، الأحد الماضي، لتوفير احتياجات المواطنين، وسط توقعات بأن يثبت سعره عند العشرة جنيهات خلال الأسبوع الجاري، وعدم استبعاد تجاوزه هذا السعر، في الفترة المقبلة، بل وصوله إلى 15 جنيها، بحسب رئيس شعبة المستوردين بالغرفة التجارية بالقاهرة، أحمد شيحة.

في سياق متصل، حذر خبراء واقتصاديون من تداعيات الارتفاع المستمر في سعر الدولار على أسعار السلع الغذائية، وتوقعوا وصولها إلى مستويات قياسية، بنسبة 100% في بعض السلع، مع استمرار عجز الحكومة المزمن عن توفير موارد الدولة من العملة الصعبة، وتراجع الحركة السياحية، والاستثمار الأجنبي، واستمرار نقص المعروض من الدولار.

بدورهم، دشن نشطاء وسما (هاشتاج) بعنوان: “الدولار نار والجنيه غار”، مساء أمس الاثنين، احتل قائمة “الهاشتاج” الأكثر تداولا في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، وحمل تغريدات ساخرة حول الأزمة.
وشدد خبراء اقتصاديين على أن تبعات “التعويم” السياسية والاجتماعية والاقتصادية ستكون خطيرة، والتي تجعل منه “دواء مرا“.

 

 

*الخارجية توضح أسباب ترشيح “أبوالغيط” لمنصب أمين جامعة الدول

أكدت وزارة الخارجية أن اختيارها أحمد أبوالغيط، وزير الخارجية الأسبق، لترشيحه لخلافة أمين عام جامعة الدول العربية نبيل العربى، جاء لخبرته الدبلوماسية الكبيرة، موضحة أن المشاورات التى أجرتها مع الدول العربية الشقيقة كشفت عن تأييد قوى وواسع للمرشح المصرى.

من جانبه، قال السفير عبدالرؤوف الريدى، سفير مصر الأسبق فى واشنطن، إن اختيار أبوالغيط لخلافة العربى إيجابى للغاية، نظراً لما يتمتع به من خبرات دبلوماسية كبيرة تؤهله لمواجهة التحديات الكبرى

 

 

*توقف الانترنت فى معظم محافظات مصر

انهارت شبكة الانترنت في مناطق عدة بمحافظات مصر قبل قليل، ولم يعرف بعد سبب انهيار خدمات الانترنت، وما اذا كان السبب يعود لانقطاع احد الكابلات المزودة للخدمة أم انها مشكلة داخلية .

حدث الانقطاع وسقوط الشبكة وبطئها بالكامل في مناطق واسعة من القاهرة وبعض المحافظات منها القليوبية القاهرة، الإسكندرية، الدقهلية، الغربية، الشرقية، أسيوط، سوهاج، أسوان، شمال سيناء، جنوب سيناء، قنا، بنى سويف، المنيا، المنوفية، البحيرة، دمياط، الوادى الجديد، البحر الأحمر، الفيوم، كفر الشيخ، الجيزة، بورسعيد، السويس، مطروح، الأقصر، القليوبية، الإسماعيلية في حين استمر الانترنت على بعض شبكات الموبيل دون غيرها.

 

 

*رئيس الوزراء: سنتخذ قرارات مؤلمة لأن الواقع مؤلم

قال شريف إسماعيل رئيس الوزراء، إن القرارات المؤلمة التى أعلنت الحكومة عن اتخاذها تأتى لأن الواقع نفسه مؤلم.

وأضاف خلال لقائه عدد من رؤساء تحرير الصحف وعدد من الكتاب: “فيما يتعلق بزيادة أسعار تذاكر المترو، لو فكرنا فى زيادة سعر التذكرة ستكون خمسون قرشا”.

وفيما يتعلق بقانون الصحافة والإعلام، قال رئيس الوزراء، موجهاً حديثه لرؤساء تحرير الصحف والكتاب، توحدوا واتفقوا على قانون واحد وأنا سأقدمه للبرلمان.

 

 

*فعالية مناهضة للانقلاب بالزقازيق تطالب بالإفراج عن الحرائر المعتقلات

انتفضت نساء الشرقية اليوم الثلاثاء بمسيرة مناهضة للانقلاب العسكري على طريق الزقازيق بلبيس في يوم المرأة العالمي للمطالبة بإطلاق سراح معتقلات الشرقية “أسماء مصر ، سارة حمدي”.

رفعت المشاركات بالمسيرة شارات رابعة، ولافتات تضامن مع الحرائر المعتقلات بسجون العسكر من بينها “محبة لكل حرة اعتقلها العبيد”.

 

 

*حركة حماس تطالب بإقالة وزير داخلية الانقلاب

طالب حركة حماس، اليوم الثلاثاء، بإقالة وزير داخلية الانقلاب مجدي عبد الغفار، على خلفية اتهاماته الأخيرة لها بالتورط في عملية قتل نائب عام الانقلاب السابق، هشام بركات.

وقال سامي أبو زهري، المتحدث الرسمي باسم الحركة، في بيان: “ندعو إلى إقالة وزير الداخلية المصري عقب اتهامه الباطل لحماس”. مضيفاً: “اتهاماته تمثل إثارة للفتنة والبلبلة، وإساءة للعلاقة بين الشعبين الفلسطيني والمصري“.

وأوضح أبو زهري أن اتهامات عبد الغفار الأخيرة تتناقض مع ما أعلنته داخلية الانقلاب في مرات سابقة، عن اعتقالات وأعمال قتل لأشخاص اتُهموا في قضية اغتيال بركات.

وكان وزير داخلية الانقلاب مجدي عبد الغفار، قد قال الأحد الماضي، خلال مؤتمرٍ صحفي إن حركة حماس قامت بتدريب ومتابعة “عناصر إخوانية”، شاركت في تنفيذ عملية قتل النائب العام السابق،على حد وصفها وهو ما نفته “حماسوجماعة “الإخوان” ببيانات رسمية وعلى لسان قياديين فيهما.

 

 

* تأجيل هزليتي “قسم شرطة حلوان” و”أحداث الإسماعيلية

أجلت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة المستشار حسن فريد، جلسات محاكمة 51 معتقلاً من رافضي الانقلاب العسكري، في أحداث قسم شرطة حلوان والتى تعود أحداثها ل 14-8-2013 بالتزامن مع مذبحة رابعة العدوية والنهضة والتي أسفرت عن مقتل 3 ضباط شرطة و3 مواطنين وإصابة 19 آخرين  لجلسة 30 مارس، لمناقشة الشهود، مع ضبط وإحضار أربعة شهود إثبات.

ويشار إلى أنه تم استبعاد أسماء 43 من الواردة أسماؤهم في القضية من قرار الإحالة لعدم كفاية الأدلة.
ولفقت نيابة الانقلاب فى القضية الهزلية عدة تهم منها التجمهر والقتل العمد مع سبق الإصرار والشروع فيه وتخريب المباني العامة والأملاك المخصصة للمصالح الحكومية وحيازة الأسلحة الآلية النارية والبيضاء.

كما أجلت محكمة جنايات الإسماعيلية، برئاسة المستشار محمد السعيد الشربيني، محاكمة المرشد العام لجماعة “الإخوان المسلمين” د.محمد بديع، و104 معتقلين آخرين من رافضي الانقلاب العسكري، ومعارضي النظام، في القضية الهزلية المعروفة إعلاميا بـ”أحداث الإسماعيلية” لجلسة العشرين من مارس لاستكمال مرافعة الدفاع.

وقررت المحكمة تخصيص جلسات الحادي والعشرين والثاني والعشرين من مارس للغرض ذاته

 

 

* زيارات لزوجات معتقلي بلبيس فى “يوم المرأة

نظمت حركة “نساء ضد الانقلاب” بقرية حفنا بمركز بلبيس حملة للتخفيف عن زوجات المعتقلين فى يوم المرأة العالمي.

وطالبت الحركة المجتمع الدولي والمدنى بالنظر إلى مصر وحقوق المرأة المهدرة فى أيام الانقلاب.

وكان عدد من النشطاء قد دعوا الحقوقيين والرأي العام العالمي إلى إنقاذ المرأة المصرية والذود عنها، ورفع الغبن القابع على صدرها حتى تتحرر، ومن ثم تسهم بدورها الحقيقي في رفعة ورقي وتقدم الأمم.

كما تظاهرت أسر عدد من المختفين قسريًّا بسجون الانقلاب، بعد عصر اليوم، أمام نقابة الصحفيين، مطالبين بالكشف عن مكان ذويهم، ووقف نزيف الانتهاكات بما يخالف كل القوانين والمواثيق المحلية والدولية وكل الشرائع والأديان.

 

 

*كرانيش” شقة “وزير أوقاف السيسي” تكلفت 50 ألف جنيه على نفقة الوزارة

نشرت وسائل اعلام مستندات جديدة في واقعة شقة وزير الأوقاف بحكومة الانقلاب العسكري مختار جمعة، وهذه المرة كانت تكلفة الكرانيش داخل الشقة التي اشتراها الوزير الحالي التابع للسيسي بمبلغ 50 ألف جنيه تقريبًا على نفقة الوزارة كما نشر من قبل .

ويظهر في المستند عاليه أن المبلغ الذي تم دفعه في الكرانيش، يبلغ 45 ألفًا و500 جنيه، إضافة إلى مبلغ 3200 جنيه “فيوتك”، وهي كرانيش من نوع آخر للمطبخ والحمام.

وبلغت تكلفة أعمال الكهرباء 132 ألف جنيه، والسيراميك والبورسلين 62.235 جنيهًا، والستائر 42.800 جنيه، وبلغت قيمة التحكم الآلي في الإضاءة والصوت والألوان 44.200 جنيه، والرخام 80.350 جنيهًا، و أعمال النجارة ما يقرب من 96.445 جنيهًا، بحسب المستندات الواردة

وتم تشطيب شقة وزير الأوقاف بحكومة الانقلاب مختار جمعة بالمنيل على نفقة الوزارة بنحو 772 ألف جنيه، وهي الشقة التي اشتراها الوزير من مقاول يعمل مع هيئة الأوقاف يدعى سيد عبدالباقي بنحو 60 ألف جنيه فقط “مجاملة“.

وكانت هيئة الأوقاف كلفت شركة “المحمدي” التابعة للهيئة بتشطيب الشقة التي أثيرت حولها الشبهات والكائنة بالطابق الرابع- عمارة 8- شارع المتحف بالمنيل

 

 

*هآرتس: العلاقة بين السيسي والاحتلال الصهيونى تربطهم مصلحة مشتركة ضد حماس

أكد الكاتب “الإسرائيلي”، عاموس هرئيل، أن العداء المشترك بين حماس و”تنظيم الدولة” يعزز التحالف بين “إسرائيل”والانقلاب والأردن.

وقال، في مقاله بصحيفة “هآرتس”: إن ما يحدث وراء الكواليس بين هذه الدول يختلف تمامًا عما يقال في الإعلام من تراجع العلاقة خاصة حول ما نشر عن المقاطعة التي فرضت على توفيق عكاشة لأنه تجرأ على دعوة السفير الاسرائيلي” في القاهرة إلى منزله وغضب المملكة الأردنية من سلوك إسرائيل” في الأقصى في الخريف الماضي.

وذكرت الصحيفة أن جهاز “الشاباك” الإسرائيلي أعلن، أول أمس، عن اعتقال عضو فى حركة حماس وهو محمود نزال قبل ثلاثة أشهر، في جسر اللنبي أثناء عودته إلى الضفة من مصر عن طريق الأردن.

ويعتقد الكاتب أن إعلان “الشاباك” هذا يشير إلى طبيعة العلاقات في المثلث بين “إسرائيل” والانقلاب والأردن، مشيرًا إلى أن “إسرائيل” لا تقدم معلومات حول تدخل أطراف أخرى في جمع المعلومات عن نشاطه السري والمستمر في القاهرة.

وأكد أن “مصر فى عهد الانقلاب وإسرائيل والأردن والسلطة الفلسطينية إلى حد ما، تربطهم مصلحة مشتركة، ليس فقط ضد “تنظيم الدولة” بل أيضًا ضد حماس، وتجاه قيادة حماس في غزة، وشدد على أن المصريين أكثر تصلبًا من “إسرائيل“.

وأضاف أن “تصاعد عداء الانقلاب لحماس يفرض استمرار الحصار على غزة ومعبر رفح المغلق أمام الفلسطينيين في معظم أيام السنة، لكن على المدى البعيد وإذا بلورت “إسرائيل” مبادرة خاصة بالقطاع، فإنها ستجد صعوبة في إقناع المصريين بمنح التسهيلات الاقتصادية الكبيرة مثل اقامة ميناء في غزة، التي نوقشت مؤخرًا على المستوى السياسي والأمني في “اسرائيل“.

 

 

 

* كاتب إسرائيلي: قضية عكاشة جس نبض للتطبيع

يعتقد الكاتب الإسرائيلي المتخصص في الشؤون العربية بصحيفة “معاريفجاكي خوجي أن ما حدث مع توفيق عكاشة في برلمان العسكر بعد لقائه السفير الإسرائيلي في القاهرة، ما هو إلا اختبار من قبل صناع القرار (قادة الانقلاب) في مصر لفحص مدى إمكانية تقبل الساحة السياسية المصرية للتطبيع مع إسرائيل ووقف المقاطعة معها.

لكن خوجي يضيف أيضا أن ما حدث لعكاشة -سواء ضربه بالحذاء من نائب زميل، أو إسقاط عضويته من مجلس النواب، ثم إغلاق قناته التلفزيونية “الفراعين”- جواب واضح على كل من يبدي رغبته في التقارب مع الإسرائيليين، وهو ما يشير إلى أن الرأي العام المصري (في عهد الانقلاب) يعتبر أن الدولة اليهودية لها وضعية خاصة: فهي صديقة، لكنها عدوة أيضاً – بحسب الكاتب.

ووصف الكاتب عكاشة بأنه صاحب مواقف مؤيدة لإسرائيل، مذكّرا بأنه رفع حذاءه في وجه حركة حماس خلال الحرب الإسرائيلية الأخيرة على غزة في صيف العام 2014، ثم عاد بعد عامين ليتلقى ضربة بالحذاء، رغم أن استقباله السفير الإسرائيلي في القاهرة حاييم كورين وتناوله وجبة العشاء معه لم يكن ليحدث دون إقرار الأجهزة الأمنية المصرية، لكن ذلك قد يكون حدثا موجها من قبل صناع القرار المصريين (قادة الانقلاب) لجس نبض الرأي العام المصري تجاه هذا الحدث.

ويضيف خوجي أن اللقاء الذي جمع عكاشة مع السفير الإسرائيلي لم يكن معزولا عن سلسلة لقاءات مصرية إسرائيلية ماراثونية في الآونة الأخيرة.

فقد طالب الناطق باسم اتحاد كرة القدم المصري عزمي مجاهد بإقامة مباراة بين مصر وإسرائيل، بينما عاد السفير المصري حازم خيرت إلى إسرائيل بعد غياب دام ثلاث سنوات منذ خروجه من مصر في عهد الرئيس المنتخب المنقلب عليه محمد مرسي، وبعد مرور أربعة أيام فقط على تقديم أوراق اعتماده لدى الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين، التقى رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، في حين كان السفير الإسرائيلي بالقاهرة يلتقي مجموعة من الصحفيين المصريين في مكتبه بالسفارة، بمن فيهم صحفيون من صحيفة “الأهرام” الحكومية.

ضجة كبيرة

وأشار الكاتب الإسرائيلي إلى ما وصفها بضجة كبيرة ثارت في الصحافة المصرية والعربية حول عرض كتاب إسرائيلي باللغة العبرية في معرض القاهرة الدولي للكتاب عقب ترجمته إلى اللغة العربية، حيث أعلن وزير الثقافة بحكومة الانقلاب حلمي النمنم أن ترجمة الكتب العبرية “لا تعتبر إقامة علاقات مع إسرائيل، وإنما خطوة ثقافية مهمة تساعدنا في التعرف على جيراننا“.

واعتبر خوجي أن كل هذه الأحداث والفعاليات المشتركة بين المصريين والإسرائيليين حصلت إما بمبادرة من رجال الانقلاب في مصر، أو بتدخل منهم، وقد يكون أحد ما في القيادة المصرية أعطى الضوء الأخضر للمباشرة في قيام هذا التقارب بين مصر وإسرائيل، مع العلم أن دوائر صنع القرار في القاهرة تعلم جيدا أن عشرات السنين التي تربى فيها المصريون على مفاهيم معادية للصهيونية تجعل من الصعب أن تقول له سلطة الانقلاب بين يوم وليلة “إن هذه الدولة الجارة الشريرة باتت دولة صديقة جيدة.. عمليات من هذا النوع تحتاج جهدا تدريجيا، وإلا فلا داعي للقيام بها“.

ولذلك يعتقد الكاتب الإسرائيلي أن الساحة السياسية المصرية ليست في وارد تخفيف المقاطعة المفروضة على إسرائيل ولو بصورة نسبية، لأن استطلاعات الرأي العام المصري وصفت عكاشة بأنه “خائن وعميل”، وكل هذه المؤشرات دفعت بسلطة الانقلاب في مصر إلى التهدئة في هذا الطريق، حتى إن رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي بدا كأنه يمشي على البيض، ولا يريد التسبب لنفسه بمزيد من المشاكل الداخلية، بحيث يمكن اتهامه بالتقارب مع “الدولة الصهيونية“.

ونقل خوجي عن الصحفي المصري المقيم في إسرائيل هشام فريد أن ما حصل لعكاشة فضيحة عالمية، لأنه أظهر مصر كدولة لا تحترم الاتفاقيات، كما أن عكاشة ذاته تم طرده من البرلمان رغم أن لديه حصانة برلمانية، مع العلم أن مصر صوّتت لصالح إسرائيل في الأمم المتحدة للمرة الأولى في تاريخها، واليوم نواب برلمان العسكر يصوتون ضد أحد زملائهم لأنه تواصل مع الإسرائيليين – بحسب قوله.

وأخيرا، اعتبر الكاتب الإسرائيلي أن البيت الأبيض في واشنطن لا يظهر كثيرا من الرضا تجاه حالة حقوق الإنسان في مصر، وأن إدارتي الرئيسين الأميركيين باراك أوباما وجورج بوش خلال عهدي المخلوع حسني مبارك والسيسي، توجهتا نحو فرض عقوبات على القاهرة مثل وقف المساعدات المالية عنها، بينما ظهرت إسرائيل وحدّها من تقرع أجراس التحذير لدى الإدارة الأميركية، وتذكّرها بأن الاستقرار الأمني في مصر أهم كثيرا من وضع حقوق الإنسان.

وختم بالقول: إن هذا السلوك الإسرائيلي تجاه مصر يجعل الأخيرة غير متشجعة لإعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عن تقارب إسرائيل مع بعض الدول العربية، لأن ذلك سيضر بمكانة القاهرة كدولة عربية وحيدة تعد مقربة من تل أبيب.

 

 

* نقابة العاملين بالسياحة: السيسي خذلنا

اتهمت نقابة السياحة مؤسسات الدولة بحكومة الانقلاب، بالتخاذل في حماية حقوق العاملين في المجال من التشريد، جراء إغلاق الفنادق بعد تراجع معدلات السياحة بصورة غير مسبوقة، عقب تحطم الطائرة الروسية فوق سيناء، أواخر أكتوبر الماضي 2015م.

وقال أمين عام نقابة العاملين بالسياحة حمدي عز- في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء، على هامش مؤتمر «حقوق العمال الضائعة بين قرارات المستثمر المنفردة بالإغلاق وتجاهل الدولة»، بمقر المركز المصرى للحقوق الاقتصادية والاجتماعية- إن الأزمة بالمدن السياحية في شرم الشيخ والغردقة والأقصر تزداد سوءًا؛ نتيجة إقدام أصحاب الفنادق على إغلاقها لتفادى الخسارة، مشيرًا إلى أن عدد الفنادق التى أغلقت فى شرم الشيخ حتى اليوم 61 فندقا.

وأضاف أن تجاهل الدولة للعاملين بالقطاع السياحى تمثلت فى عدم صرف صندوق الطوارئ التابع لوزارة القوى العاملة للعاملين سوى شهر ديسمبر فقط منذ بداية الأزمة، فضلا عن عدم قيام الحكومة بدورها فى عملية التفتيش على هذه الفنادق ودراسة موقفها، سواء كانت مغلقة بشكل قانونى، أو قررت الإغلاق من تلقاء نفسها وتشريد العاملين.

وتابع: «هناك توجه من الدولة لمساعدة رجال الأعمال فى عملية الغلق؛ لتفادى غضبهم الناتج عن خسارتهم»، متنبئًا بزيادة حدة الأزمة خلال الفترة المقبلة حال استمرار نفس سياسة الحكومة فى عدم الترويج السياحى، وإجراءات حماية العاملين، على حد قوله.

وقال مسؤول السلامة والصحة المهنية بفندق «تروبيكانا روزيتا»، أحمد قنديل: إن انخفاض إشغالات الفنادق أدى إلى خفض عدد العاملين ورواتبهم التى يحصلون عليها بعد صراع مع صاحب الفندق، مشيرا إلى أن أصحاب هذه الفنادق يسعون للتخلص من العمالة دون تعويض.

وأضاف «قنديل»، أن العاملين بخليج “نعمة” نظموا وقفة احتجاجية من أجل صرف أجورهم من صاحب فندق «تروبيكانا»، الذى منع عنهم الوجبات ودخول سكن الفندق، مشيرا إلى أن إدارة الفندق وجهت للعمال تهم التظاهر بدون ترخيص، وتكدير السلم العام، وإتلاف المنشآت الخاصة، وحمل أسلحة بيضاء، واستخدام البلطجة.

وتابع «العمال لن يتنازلوا عن حقهم الأول وهو العمل، وحقوقهم التى كفلها لهم القانون من رواتب ومكافأة نهاية الخدمة”.

 

 

* 40% من أطفال مصر مصابون بالأنيميا.. ووزير الرياضة يتحرش بالطالبات

منظومة صحية مهترئة ووزراء خارج نطاق الأخلاق وانهيار اقتصادي يغلف فشلاً سياسيًّا وينعكس سلبًا على كل مفاصل الدولة، هذا ملخص الدولة المصرية تحت حكم العسكر، والتى استوطنت بها الأمراض وانتشر الفساد وانهارت المنظومة الاجتماعية على نحو ينذر بسقوط الوطن.

ومع توالي النكبات على رأس الشعب، أعلن أحمد عماد الدين، وزير الصحة والسكان فى حكومة الانقلاب، ارتفاع عدد المصابين بمرض الأنيميا من الأطفال في مصر ليصل إلى حدود قياسية بلغت 40% أغلبهم في حالة خطرة.

وأوضح وزير السيسي، خلال كلمته بالمؤتمر الافتتاحي لحملة “شابات وشباب بلا أنيميا”، اليوم الثلاثاء، أن دولة العسكر تحاول حل تلك المشكلة بالعديد من الأساليب الصحية والسهلة على أن تكون في متناول الجميع، مشيرًا إلى الحملة الشعبية “شبابًا وشابات بلا أنيميا” بذرة جيدة للقضاء على الأنيميا داخل الجامعات، بعد تباطؤ المنظومة الرسمية. 

وأضاف أن الشباب هم المستقبل في جميع المجالات ويجب أن تهتم الدولة بأفكارهم ومشروعاتهم، مشيرًا إلى أن أفضل مراحل الحياة هي المرحلة الجامعية ويجب على جميع الشباب استغلال تلك المرحلة.

وعلى هامش المؤتمر واصل وزير الرياضة فى دولة الانقلاب خالد عبدالعزيز سقطاته، ودخل فى وصلة تحرش لفظي بالطالبات ومعازلة فجة أمام عدسات الإعلام، قائلاً: “طبعا البنات الجامدين دى أكيد معندكوش أنيميا، على فكرة احنا بندعمكم والوزارة بتدعيم الأفكار الشابة”.

وأشار وزير الشباب والرياضة إلى جاهزية مراكز الشباب والأندية لاستقبال قوافل حملة “شابات وشباب بلا أنيميا”، للقضاء على المرض فى الوسط الرياضى، مشيرًا إلى أن جامعة عين شمس تضرب أروع الأمثال فى العمل التطوعى، وهو ما ينص عليه مواد الدستور، من خلال الحملات التوعوية على مختلف الأصعدة الصحية والاجتماعية.

 

 

* في يوم المرأة.. أين نتائج التحقيق في مقتل شهيدات الثورة؟

دعا عدد من النشطاء كافة الحقوقيين والرأي العام العالمي إلى إنقاذ المرأة المصرية ، والذود عنها ، ورفع الغبن القابع علي صدرها حتي تتحرر، ومن ثم تسهم في دورها الحقيقي لرفعة ورقي وتقدم الأمم.

وأشار النشطاء ، في البيان الذي أصدروه اليوم بمناسبة اليوم العالمي للمرأة ، إلى أن المرأة المصرية تعاني منذ “أحداث 3 يوليو 2013 “ما لم تعانيه أبدا علي مر التاريخ ، لافتين إلى أنه مما يؤسف له أن لغة الأرقام مازالت تؤكد حجم معاناة المرأة المصرية؛ فبخلاف ارتقاء ما يقرب من 100 شهيدة في الاعتداءات والمذابح المستمرة؛ فمازالت هناك 56 فتاة وسيدة رهن الاعتقال في السجون والمعتقلات المختلفة؛ وذلك من بين ما يقرب من 2000 امرأة وفتاة عانت وذاقت مراراة الاعتقال أو الاحتجاز علي فترات مختلفة؛ تعرض ما يقرب من 24 منهن إلي محاكمات عسكرية بما ينافي كافة الأعراف القانونية والدستورية، كذلك مازالت هناك 4 فتيات رهن الاختفاء القسري من قبل الأجهزة الأمنية.

وأوضح البيان التطور النوعي في عنف الأجهزة الأمنية بحق المرأة المصرية؛ حيث تم اعتقال الكثير من الحالات مؤخرا من منازلهن، كما تم رصد اعتقال الفتيات والسيدات كرهائن للضغط علي ذويهن لتسليم أنفسهن، الأمر الذي يمثل تجاوزا خطيرا وعلامة علي حالة التردي الشديد الذي وصل إليه المجتمع.

وأضاف أن الانتهاكات لم تقتصر علي شخص المرأة كفرد، بل طالت كافة الملفات التي تهم الأسرة المصرية؛ وعلي سبيل المثال فقد حصلت مصر على المركز قبل الأخير بين 124 دولة في العالم فيما يخص جودة المدارس الابتدائية، كما قبعت في نفس المركز في جودة نظم التعليم والتدريب، علي جانب آخر تشير أرقام الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء إلى وقوع حالة طلاق كل ستّ دقائق.

وقد أشارت دراسات أخري إلي ارتفاع عدد حالات الطلاق خلال العام الماضي وحده إلي 172 ألف حالة في العام الماضي وحده، وفيما يخص الملفات الاجتماعية والاقتصادية فقد وصل عدد من يحترفون الشحاذة فى مصر الآن وفقا لبعض التقديرات إلي 2 مليون متسول، كما ارتفعت أسعار السلع في أسواق التجزئة بنسب تتراوح ما بين 9 و35%، وسط مخاوف من ارتفاعها بشكل أكبر.

وطالب النشطاء بإفساح مجالات حرية الرأي والتعبير واحترام الرأي المخالف، فالخلافات تدار بالحورا وليس بالقمع والتنكيل ، كما طالبوا بالإفراج الفوري عن كافة المعتقلات ، وإسقاط الاتهامات الملفقة التي مبناها الأوضاع السياسية في البلاد ووقف إحالتهن للمحاكمات العسكرية التي تفتقد جميع مقومات المحاكمة العادلة ، والتوقف الفوري والعاجل عن ملاحقة النساء، أو اتخاذهن رهائن من قبل الداخلية لإجبار ذويهن علي تسليم أنفسهن؛ فهي سياسة لا تليق بأي بلد يحترم المرأة أو حقوق الإنسان بشكل عام.

كما طالب النشطاء بمعاملة السجينات وفق ما نصت عليه لائحة السجون ومواثيق حقوق الانسان الدولية ، ووقف تنفيذ كافة الأحكام الصادرة ضد البنات بسبب آرائهم السياسية، وما يترتب على ذلك من آثار ، ومناشدة المجتمع الدولي والمنظمات الدولية المعنية بحقوق المرأة بتبني قضايا المرأة المصرية. 

كما دعوا النائب العام للإعلان عن نتائج التحقيق الخاصة بمقتل كل من شيماء الصباغ، وسندس أبو بكر، وهالة أبو شعيشع، وأسماء البلتاجي، وحبيبة عبد العزيز ، ومطالبة النظام بوقف العنف الممنهج ضد المرأة المصرية. 

وقع على البيان مركز هشام مبارك ، التنسيقية المصرية للحقوق والحريات ، المرصد العربي لحرية الإعلام ، مؤسسة الدفاع عن المظلومين ، المركز المصري لمناهضة الإختفاء القسري .

 

* هل نحن مقبلون على ثورة جياع ؟! “الأرجنتين 2001 نموذجا

شهدت الأرجنتين فى مطلع الألفية الجديدة انخفاضا حادا فى معدلات النمو، وارتفاعا غير مسبوق فى معدلات كل من الدين الخارجى (قدرت بنحو سبع إجمالى ديون العالم الثالث آنذاك)، والتضخم، والبطالة، وانهيار سعر صرف العملة المحلية (البيسو) أمام الدولار.

انكماشا فى الاقتصاد الكلى، وهو ما عرف فى أوساط الاقتصاد العالمى بـ«أزمة إفلاس الأرجنتين».

نقل التليفزيون مشاهد لمئات المتظاهرين ـ أغلبهم من النساء والأطفال ـ عند سوبر ماركت صارخين ” نريد أن نأكل ! نريد أن نأكل! “. كما سرقت مئات محلات السوبر ماركت خلال اليوم بجميع أنحاء الدولة.

بدأت الحكومة ووسائل الإعلام فى الحديث عن ” الفوضى السائدة ” وعن ضرورة ” إعادة بناء النظام “.

صرح الرئيس دولاروا على شاشة التليفزيون أنه قد فرض حالة حظرالتجول. فحرم المواطنون من حقوقهم المدنية وأصبح تجمع أكثر من شخصين شغب وفرضت الرقابة على وسائل الإعلام وأطلقت ألة القمع للتصرف والاعتقال كيفما تشاء

بمجرد انتهائه من الخطبة، بدأ بعض الجماهير بطرق الأواني فى بيوتهم. كان هذا الشكل من الاحتجاج (ساسيرولازو) شائعا في نهاية ديكتاتورية الجيش. لكنه امتد بعد ذلك في الشوارع ليصبح عملاً منظماً. ففي خلال ساعة واحدة، قام مليون مواطن بتحدي حالة الحصار.

بحلول منتصف الليل، امتلأ ميدان بلازا دومايو وقام الآلاف باستبدال الصرخة البائسة “نريد أن ناكل ” بالصرخة الأكثر عدوانية ” أخرجوهم ! “. لم تقتصر إشارتهم على الحكومة فحسب لكنها شملت البناء السياسى ككل . . . بدأت الجماهير بترديد شعارات خاصة ضد جميع الشخصيات الرئيسية في الأحزاب التقليدية وضد بعض قادة النقابات المرتبطين بتلك الاحزاب.

قامت الشرطة بمهاجمة الجماهيرمن على الخيل بالعصي والمتاريس والغازات المسيلة للدموع والرصاص المطاطي. تحول احتجاج الأهالى السلمي إلى حرب حقيقية. لم يسبق للكثير من المحتشدين فى الميدان الاشتراك في احتجاج بالشارع فكان هناك الكثير من الأطفال وكبار السن. كان من السهل على الشرطة حصار وتخويف المتظاهرين في بداية الأمر لكن بدأت المقاومة بالتنظيم. امتلأ الميدان بالجماهير وكذلك السلم المؤدي إلى مبنى البرلمان. بعد ساعات معدودة من بداية الاحتجاج علم الجماهير باستقالة وزير المالية كافالو.

بدأ كل شىء مرة أخرى في يوم التالي فاحتشد الجماهير في الميدان – الذي أصبح ساحة المعركة بين الأهالي والحكومة. كان هناك العمال ذوي الأجور المرتفعة والمنخفضة وطلبة الجامعات والسيدات المسنات بحقائبهن وأطفال الشوارع والموظفين فى المكاتب والبنوك بقمصانهم وأربطة عنقهم وعمال التطعيم ببدلهم النظامية والكثير من الأهالي والنساء بالأطفال ـ الكل على نفس الجهة من المتاريس.

واقتحم الناس البنوك ونهبوا محتوياتها وكذلك المطاعم الكبرى الشهيرة.

أعلن عن تطبيق إصلاحات سريعة استجابة لمتطلبات المحتجين ولكن سبق السيف العزل في بيونس آيرس ، ولكن ذلك لم يكن كافياً بالنسبة للمتظاهرين الغاضبين الذين يعلو سقف مطالبهم يوماً بعد الأخر فلم يجد الرئيس الأرجنتيني في وقتها دولا روا بداً من الهرب خارج البلاد.

 

السيسي أغرق الحدود مع غزة فغرقت مصر. . الأربعاء 4 نوفمبر. . انتصار السيسي “سيدة أولى” بصناعة مخابراتية

الاسكندرية عسكر مرسيالسيسي أغرق الحدود مع غزة فغرقت مصر. . الأربعاء 4 نوفمبر. . انتصار السيسي “سيدة أولى” بصناعة مخابراتية 

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*ولاية سيناء” يذبح شخصا بتهمة العمالة للمخابرات المصرية

نشر تنظيم “ولاية سيناء” صورة لشخص فُصل رأسه عن جسده، قال إن عناصره قاموا بذبحه لعمالته للمخابرات المصرية.

وعرض التنظيم صورة البطاقة الشخصية للمواطن الذي تم ذبحه، وهو جمعة جمعان هويشل شحادة، من أبناء منطقة الحسنة في شمال سيناء.

ولم يصدر عن الحكومة المصرية، أو الوسائل الإعلامية أي تعليق على ما نشره “ولاية سيناء”.

ويأتي إعدام جمعة في ظل الضجة العالمية المثارة حول “ولاية سيناء” بعد تبني الأخير إسقاط الطائرة الروسية.

يشار إلى أن تنظيم “ولاية سيناء” أعدم مطلع يونيو الماضي أحد عناصره بعد اكتشاف تواصله مع الأمن.

 

 

* “6 أكتوبر” تلحق بالإسكندرية: السيارات تغرق والمحلات تغلق .. والانقلاب يكرر الفشل

لحقت مدينة 6 أكتوبر، بالمحافظات التى تعرضت لموجة الطقس السيئ، وشهدت سقوط أمطار غزيرة قبل ساعات، أدت لغرق بعض شوارعها بالمياه، مما دفع أصحاب المحلات لإغلاقها، وسط حالة من الفشل غير عادي لمسئولي الانقلاب في مواجهة الأزمة.

وكانت موجة من الأمطار الغزيرة ضربت عددًا من محافظات الجمهورية اليوم، منها الإسكندرية والبحيرة وشمال سيناء حيث أدت هذه الموجة إلى وفاة 10 مواطنين بالبحيرة وإصابة 32 آخرين.

 

 

* غرق شوراع العريش الرئيسية بعد سقوط الامطار اليوم .. والجيش يرد باعتقال مدرسين !

غرق شوراع العريش الرئيسية بعد سقوط الامطار صباح اليوم الأربعاء، ولم تتمكن الجهات الحكومية والمعنية في شمال سيناء من مواجهة السيول التي أغرقت الشوارع.

وبدلا من محاولة حل الأزمة، قام العميد (محمد عز الدين جحوش) الشهير بكحوش صباح اليوم بزيارة مدرسة الروضة الثانوية والإعدادية وعمل اجتماع داخل مكتبة المدرسة وتحدث عن الأوضاع الراهنة التى تمر بها البلاد واطلع على دفتر الحضور والانصراف والتشطيب على من لم يحضر.

وفى نهاية الزيارة اعتقل أ/موهوب محمد ابراهيم مدرس الجغرافيا وأ/عطوة محمد عوده من مدرسة الاعدادى امام المدرسين والطلاب بالمدرسة متعمدا اهدار كرامتهم كمعلمين دون مراعاة لكونهم معلمين وقدوة.

 

* قضاء الانقلاب.. السجن لـ البلتاجي وحجازي 10 سنوات في القضية الملفقة تعذيب ضابط وأمين شرطة

أصدرت محكمة النقض،التابعة للانقلاب ، اليوم الأربعاء، حكما بمعاقبة د. محمد البلتاجي، وصفوت حجازي بالسجن المشدد 10 سنوات لكليهما، ومحمد محمود زناتي وعبد العظيم محمد، بالسجن 5 سنوات لكليهما، لاتهامهم جميعا في القضية الملفقة تعذيب ضابط وأمين شرطة بميدان رابعة العدوية، ليكون بذلك حكما نهائيا وباتا لا طعن عليه.

كانت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، قد عاقبت كلا من محمد محمود زناتي وعبد العظيم محمد، بالسجن 10 سنوات، ومحمد البلتاجي، وصفوت حجازي بالسجن المشدد 20 سنة، لاتهامهم جميعا بتعذيب ضابط وأمين شرطة بميدان رابعة العدوية.

وأثبتت المحكمة خلال الجلسة عدم حضور أيٍ من المتهمين المحبوسين جلسة نظر الطعون، كما أثبتت حضور دفاع المتهمين وهم المحامون:

محمد طوسون، وأسامة الحلو، وعبدالمنعم عبدالمقصود، وعدد من أعضاء هيئة الدفاع.

 

واستمعت المحكمة إلى طلبات هيئة الدفاع عن المتهمين، والذين طلبوا بقبول الطعن ودفعوا بما رود بمذكرة الدفاع التي كشفوا خلالها عوارا في الحكم المطعون فيه.

 

 

*الشرطة البريطانية تتلقى طلبًا رسميًا باعتقال أعضاء في وفد السيسي

تقدم محامون بريطانيون موكلون عن حزب الحرية والعدالة في مصر بطلب رسمي لشرطة “سكوتلاند يارد” يطالبون فيه اعتقال أعضاء من الوفد المرافق للرئيس العسكري في مصر عبد الفتاح السيسي، والمقرر أن يصل إلى بريطانيا الأربعاء في زيارة رسمية.

وقال مصدر مقرب من الفريق القانوني الذي يقوم بملاحقة السيسي قضائيا التي أوردت الخبر إن المحامين يستعدون للجوء إلى القضاء فورا في حال قامت الخارجية البريطانية بإصدار حصانات مؤقتة” لأي من المرافقين للسيسي الذين يتم ملاحقتهم، وهو الأمر الذي حدث في شهر سبتمبر الماضي عندما قالت الشرطة البريطانية إن الخارجية منحت الفريق محمود حجازي “حصانة دبلوماسية مؤقتة” حالت دون اعتقاله خلال زيارة استمرت في ذلك الحين أربعة أيام، وهو ما أوردته صحيفة الغارديان .

ويقول المحامون الذين حصلوا على وكالات من حزب الحرية والعدالة المصري، ومن جماعة الإخوان المسلمين، إن عملية فض الاعتصامين في “رابعة” و”النهضة” في منتصف العام 2013، تمثل “جريمة حرب، وتندرج في اطار الجرائم التي يمكن أن يتم ملاحقة مرتكبيها في بريطانيا ولو بعد زمن طويل.

ومن المعروف أن السيسي ورئيس وزرائه ووزير خارجيته يتمتعون بالحصانة من الملاحقة القانونية بموجب القانون الدولي، ولكن من المعروف عنه أنه يسافر بصحبة وفد ضخم، حيث يواجه عدد من أفراد حكومته من مستويات وظيفية مختلفة، والذين شاركوا في تنظيم حملة القمع الهائلة ضد المعارضة في مصر، احتمال القبض عليهم والتحقيق معهم بتهم تتعلق باحتمال تورطهم في ممارسة التعذيب.

ويؤكد المحامون أنهم سيلجؤون إلى القضاء فورا في حال تبين أن الخارجية البريطانية منحت أيا من أعضاء وفد السيسي حصانة خاصة”، وذلك بهدف إبطال الحصانة، ومن ثم ملاحقة المشتبه بهم من وفد السيسي.

وكانت حصانة المهمة الخاصة منحت للفريق محمود حجازي، رئيس هيئة أركان الجيش المصري، عندما وجهت له وزارة الدفاع دعوة لزيارة بريطانيا لمدة أربعة أيام في شهر سبتمبر الماضي.

وقال طيب علي، الشريك في مكتب محاماة آي تي إن، الذي يمثل حزب الحرية والعدالة وكذلك الرئيس المصري السابق محمد مرسي: “لدينا أمر من المحكمة ينص على أن الحصانة لن تشكل عائقا في طريق التحقيق في المخالفات والجرائم. وبناء عليه، فإن الشرطة تقوم بالتحقيق في الجرائم المزعومة وبدأت بالتواصل مع الأفراد والمنظمات المعنية للحصول على أدلة إضافية”.

ومنذ عدة شهور، قامت الوحدة المختصة بجرائم الحرب في الشرطة البريطانية، أي وحدة S015، بفتح الملفات المتعلقة بعشرات المشتبه بهم، وبدأت بجمع الإفادات من الضحايا والشهود.
وتتوفر لدى وحدة S015 حاليا قائمة بأسماء 33 عضوا من داخل الدائرة المحيطة بالسيسي في الحكومة المصرية وقت وقوع المجازر في رابعة وفي غيرها من الأماكن داخل القاهرة في شهر أغسطس من عام 2013.

في هذه الأثناء أرسل مكتب آي تي إن للمحاماة إلى وحدة S015 مطالبا إياها بالتدقيق في أسماء مرافقي السيسي ممن لم يتم الإعلان عنهم ومازالوا غير معروفين. وطلب مكتب آي تي إن من الشرطة التأكد مما إذا كان أي من الأشخاص الذين تحقق الشرطة في التهم الموجهة إليهم سيصلون إلى المملكة المتحدة كجزء من الوفد المرافق للسيسي في زيارته.

 

 

*الاستخبارات الأمريكية ترجح تحطم الطائرة الروسية بسبب قنبلة زرعها تنظيم الدولة

 

*تأخر رحلات من سيناء إلى بريطانيا لمخاوف حول سبب سقوط الطائرة الروسية

تأجل إقلاع طائرات من شرم الشيخ في مصر إلى بريطانيا وسط مخاوف من أن الطائرة الروسية المنكوبة سقطت بفعل “جهاز تفجير”.

وأعلنت الحكومة البريطانية أن كل الرحلات التي كان من المقرر أن تغادر المنتجع السياحي مساء اليوم باتجاه بريطانيا قد جرى تأجيل إقلاعها من أجل السماح لخبراء بريطانيين بتقييم الوضع الأمني.

وجاءت التأجيلات كـ”إجراء احترازي” بعد “الكشف عن مزيد من المعلومات”.

وتحطمت الطائرة الروسية، وهي من طراز ايربص A321، يوم السبت في سيناء ما أسفر عن مقتل كل من كانوا على متنها، وعددهم 224 شخصا.

وقال متحدث باسم الحكومة البريطانية “نود التأكيد على أن هذه خطوة احترازية وأننا نعمل بشكل وثيق مع شركات الخطوط الجوية على هذا الأساس”.

ومن المقرر أن يرأس ديفيد كاميرون، رئيس الحكومة البريطانية، في وقت لاحق اجتماعا للجنة كوبرا الحكومية للطوارئ من أجل بحث الوضع.

 

 

*زعيم المعارضة البريطانية : زيارة “السيسي” تهدد أمننا القومي

هاجم “جيريمي كوربين” زعيم حزب العمال البريطاني “الجديد”، ديفيد كاميرون رئيس الحكومة بسبب دعوته  السيسي لزيارة المملكة المتحدة، واصفًا ذلك بأنه تهديد لأمنهم القومي.

وبرّر “كوربينذلك الاتهام مطالبًا السيسي بإجراء مفاوضات لحل الصراع مع المعارضة الداخلية حتى لا يسفر عن معاداة بريطانيا من قبل الجهات المتصارعة بالشرق الاوسط.

ومنذ سبتمبر الماضي عندما أعلنت الحكومة البريطانية عزمها استضافة السيسي في “داونينج ستريت” قبل نهاية العام، شنّ كوربين” حملة ابتزاز سياسي معارضة مع عدد من قيادات بحكومة الظل، كما طالبت جماعات حقوقية وإسلامية بلندن فضلًا عن حركة 6 إبريل بالتراجع عن تلك الدعوة التي وصفوها بأنها احتقار لحقوق الإنسان في بريطانيا.

وكان الرئيس السيسي أكد في حوار اليوم لشبكة “بي بي سي” أنه لا يعارض -شخصيًاقيام الإخوان بدور سياسي ولكنه ألقى بالكرة في ملعب “الشعب” الذي من حقه تحديد الدور الذي يمكن أن يلعبوه، كما شدد أن المصريون ليسوا مقهورين أو مستضعفين ومن حقهم العيش بحرية واستقرار وألا تتحول بلادهم مثل سوريا والعراق وغيرها.

 

 

*فيس بوك : أغرقت الحدود مع غزة ..فغرقت مصر كلها يا سيسي.. #غرقت_تاني

هي خير ونعمة في كل البلاد ، تلك الامطار التي تحيي الارض وتنمي الزرع وتنشر الخير ، سوى أنها في مصر مختلفة تماما ، إنها نذير شر ودمار وإغراق للبلاد والعباد ، وخسائر تقدر بملايين الجنيهات.

 فبعد غرق مدينة الإسكندرية للمرة الثانية على التوالي ،افتضحت حقيقة الإنهيار التام بمؤسسات الدولة ،  وغياب البنية التحتية لها، والفشل الذريع لنظام السيسي في التعامل مع أزمة أمطار عادية تمر بها البلاد في موسم الشتاء الحالي، حيث غرقت آلاف السيارات والمنازل في محافظة الإسكندرية بالأمطار ، وسط غياب كامل لمؤسسات الدولة وفرق الإنقاذ والمساعدة.

وبعد أن أطلق نشطاء على “تويتر” و”فيسبوك” وسما ظل الأنشط على مدار يوم الأحد الماضي بعنوان (#مصر_بتغرق) تداولوا عليه أنباء غرق محافظة الإسكندرية، والذي دفع محافظ الإسكندرية “هاني المسيري” للاستقالة مساء ذات يوم ، وقد اعتبره رواد مواقع التواصل المدني الذي أصبح كبش الفداء الذي قدمه نظام السيسي العسكري لإمتصاص غضب الناس ..والذين خسروا اموالهم ومنازلهم و سياراتهم التي غرقت في مياه الأمطار ، وذلك رغما عن وجود سبعة لواءات قوات مسلحة يرأسون احياء مدينة الإسكندرية ويتحكمون في الواقع الفعلي على الأرض ، ويعتبرهم أهالي الإسكندرية الفاعل الحقيقي وراء تلك الكارثة التي أحيقت بهم.

وها هي اليوم تغرق الإسكندرية  ثانية في موجة امطار جديدة ، ولم يختلف رد فعل الدولة والنظام عن سابقتها ، خسائر بمئات الملايين وإحباط عام يسود أوساط المواطنين في الإسكندرية ومحافظات عدة، خاصة وقد أغرقت مياه الامطار عدد من المحافظات الاخرى مثل : دمنهور والبحيرة ومناطق عديدة بطول مصر وعرضها.

ومع غضب السيسي من انتقاد بعض الإعلاميين لغيابه عن أزمة غرق الإسكندرية مطلع هذا الأسبوع، ها هو يغيب ثانية عن ازمة غرق جديدة أشعلت نيران الغضب هذه المرة في صدور الملايين من المصريين ، مؤيدين ومعارضين ،والذين تساءلوا عن المليارات التي تدفقت على نظام السيسي منذ الانقلاب في العام 2013، وأين ذهبت هذه الأموال ، ولماذا يحضر الجيش بقوة في كل شيء على ارض مصر ويهيمن على الحكم والإدارة والإقتصاد والأموال، وحينما تغرق البلاد ويصرخ المواطنون ويستغيثون لا يجدونه حاضرا ؟!

ولا يلقون سوى آذانا صماء ..وعتاب من السيسي : مايصحش كده؟

يتساءل المصريون : هل يصح أن تأخذ أنت وحكومتك وجنرالات جيشك المليارات ، وتعيشون في “كامبات” معزولة عن الوطن تتمتعون بخيراته وأمواله وتملكون السلطة والقوة والنفوذ ، بينما الشعب غارق في فقره وقهره ومشاكله التي لاتنتهي ومعها أمطار السماء.

 

 

*فيس بوك يعقد مقارنة بين إغراق الحدود مع غزة وغرق محافظات مصر

كانت ابرز تعليقات نشطاء فيس بوك على غرق مصر هي تلك المقارنة التي عقدوها بين غرق الأنفاق بين غزة ومصر حينما ضخ قوات الجيش المصري مياه البحر المتوسط داخلها ، وبين المياه التي اغرقت محافظات مصر كلها ، حيث قامت قوات الجيش المصري، بضخ المياه في القناة، التي أنشئت على طول الحدود بين سيناء وقطاع غزّة، وتحديداً في المنطقة العازلة التي أقامها الجيش بعد تهجير الأهالي وهدم المنازل ، وقد لجأ الجيش، إلى حفر قناة مائية على حدود سيناء مع قطاع غزّة، بطول يمتد إلى 13 كيلومتراً، وعمق يراوح بين 6 و8 أمتار، من أجل إغراق الأنفاق بالمياه وسعيا لتدميرها.

وهي القناة التي بدأ العمل فيها بشكل سري وغير معلن، حيث تتواجد بالمنطقة التي يحظر الجيش التواجد فيها ويمنع الإعلاميين من دخولها، ويحيطها بالأسلاك الشائكة ، كما ويفرض قيودا كبيرة على نقل أو نشر أخبار من سيناء.

وقد بدأ الجيش المصري في وقت مبكر من فجر يوم الجمعة 18 سبتمبر بضخ مياه البحر عبر القناة بكميات كبيرة، باستخدام أنابيب عملاقة يصل قطرها إلى (60 سم) كما صرح بذلك “إبراهيم المنيعي” رئيس إتحاد قبائل سيناء ، من أجل تفكك التربة الرملية، لتصل المياه إلى داخل الأنفاق وتدمرها.

وهو الأمر الذي اشادت به صحف إسرائيلية واعتبرته خطوة لم يتجرأ “نتنياهو” رئيس الوزراء الإسرائيلي على فعلها مع الحدود بين المستوطنات الصهيونية وقطاع غزة ، ففعله السيسي ، ليقض بذلك على الرئة الوحيدة التي يتنفس من خلالها  أهالي القطاع بعد حصار دام منذ العام 2006 وإلى الآن ، وقد اعتبر الناشطون المصريون على مواقع التواصل الإجتماعي أن غرق محافظات مصر بالامطار للمرة الثانية على التوالي هو عقاب إلهي على ما فعله السيسي بأهل قطاع غزة والذين يزيد عددهم عن المليون ونصف مليون إنسان ، ويعيشون مأساة كبرى فرضتها عليهم دولة الإحتلال الإسرائيلي ويعاونهم فيها حليفهم الاول وبطل اليهود القومي كما تقول الصحف العبرية “عبد الفتاح السيسي”.

 

 

*قصف عنيف على مناطق جنوب الشيخ زويد في سيناء

 

 

*توقف حركة الترام بـ الإسكندرية بشكل كامل نتيجة تراكم مياه الأمطار على طول شريط السكة الحديد

 

 

*ارتفاع عدد قتلى انفجار نادي الشرطة بالعريش الى 6 بينهم مدنيين واصابة 15

 

 

*مصادر قبلية: مقتل 5 على الأقل غرب العريش بعد اقتحام سيارة مفخخة لنادي الشرطة             

 

 

*بريطانيا تستضيف السيسي رغم رفض معارضتها وتعلق رحلاتها إلى “شرم الشيخ

رسالتان متضاربتان صدرتا عن الحكومة البريطانية، الأربعاء 4 نوفمبر/تشرين الثاني 2015، حيال مصر، ففيما تصدت حكومة ديفيد كاميرون لسيل من الانتقادات واستضافت عبدالفتاح السيسي مقدمة دعماً سياسياً هائلاً له، فإن وزارة النقل في حكومته وجهت للحكومة المصرية ضربة اقتصادية مؤثرة بقرارها تعليق رحلاتها إلى مطار شرم الشيخ، لتشككها في أسباب سقوط الطائرة الروسية غير مستبعدة لسيناريو “القنبلة”.

وزير النقل في حكومة كاميرون باتريك ماكلوغلين قال: “ليس بإمكاننا بعد أن نقول بشكل حاسم لماذا تحطمت الطائرة الروسية. ولكن على ضوء المعلومات الجديدة لدينا مخاوف من أن يكون سقوط الطائرة سببه عبوة ناسفة. بالتالي فقد قررنا في إجراء احترازي تعليق الرحلات بين شرم الشيخ وبريطانيا”.

وأضاف كما قررت الحكومة تأخير الطائرات التي من المتوقع أن تقلع من شرم الشيخ، الأربعاء، للسماح لفريق خبراء الطيران البريطانيين المتوجهين إلى شرم الشيخ بأن يجروا تقييماتهم بشأن التدابير الأمنية المطبقة في المطار”.

انتقادات للزيارة

وجاء هذا القرار في وقت حل فيه السيسي ضيفاً على بريطانيا في زيارة تستمر 3 أيام وتثير عواصف من الغضب في بريطانيا مع اتهامات لحكومة كاميرون بدعم النظام المصري سياسيا الذي تتهمة بعض المنظمات الحقوقية الدولية بمقع المعارضة.

وبجانب انتقادات المنظمات الحقوقية للزيارة قال زعيم الحزب المعارض الرئيسي في بريطانيا جيرمي كوربن إن الزيارة تظهر “ازدراء حقوق الإنسان والحقوق الديمقراطية”، وطالب نشطاء كاميرون بالضغط على السيسي بشأن حقوق الإنسان.

وقالت متحدثة باسم كاميرون: “ما من قضية ستستبعد من النقاش” حين يلتقي السيسي مع كاميرون. لكن جيريمي كوربين قال إن مجرد الترحيب بالسيسي “يثير السخرية من ادعاءات الحكومة أنها تنشر السلام والعدل في المنطقة.”

ومن المقرر تنظيم احتجاج ضد زيارة السيسي في وقت لاحق اليوم أمام مقر رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون. ووقع أكثر من 50 عضوا في البرلمان البريطاني التماسا لإلغاء الزيارة.

ومنذ أكثر من عامين تعرض الإسلاميون في مصر لأقسى حملة شهدتها البلاد في تاريخها الحديث تلت انقلاب الجيش على الرئيس محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان في منتصف 2013م.

 

 

*إعلان حالة الطوارئ بالإسكندرية 

رفعت محافظة الإسكندرية درجة الطوارئ فجر اليوم، بسبب هطول الأمطار الغزيرة التى استمرت منذ مساء أمس وحتى صباح اليوم، وقد شكلت المحافظة غرفة عمليات لمتابعة الأزمة أولا بأول، وتلقى البلاغات من تداعيات أزمة تراكم مياه الأمطار بالشوارع.

من جانبه أكد اللواء محمود نافع، رئيس شركة الصرف الصحى بالإسكندرية فى تصريحات خاصة صحفية، أن الشركة قد قامت بالدفع بـ 14 سيارة لشفط مياه الأمطار، بعد تعرض الإسكندرية لهطول الأمطار الغزيرة.

كما أكد على أن الشركة قد قامت بدفع السيارات إلى البؤر التى تمثل أماكن لتجمع المياه، مشيرا إلى أن كافة قطاعات الشركة فى حالة تأهب كامل، وأن كافة القيادات تتابع الموقف أولا بأول من مواقع ميدانية بالشارع.

يذكر أن الإسكندرية قد شهدت موجة من الطقس السيئ السبت الماضى تسببت فى كارثة غرق الإسكندرية، والتى أدت إلى وفاة 5 أشخاص فى حوادث متفرقة.

 

 

*انتصار السيسي “سيدة أولى” بصناعة مخابراتية 

تحقق انتصار السيسي، زوجة قائد الانقلاب العسكري المصري عبد الفتاح السيسي، صعودا متدرجا وناعما سياسيا وإعلاميا لقرينة رئيس في الفترة الأخيرة، من خلال كثافة زيارتها الخارجية، والأنشطة العامة، التي تسارعت وتيرة مشاركتها فيها بلمسة مخابراتية واضحة.

واتضحت اللمسة المخابراتية من خلال احتلالها صدارة غلاف مجلة “البوابة”، ذات العلاقة الوثيقة بأجهزة المخابرات المصرية، ويرأس مجلس إدارتها الإعلامي “الأمنجي”، صاحب التسريبات الشهيرة، عبدالرحيم علي.

وقد حرص السيسي على اصطحاب زوجته خلال الزيارة التي قام بها إلى العاصمة البحرينية “المنامة”، الخميس قبل الماضي، في زيارة لم تعلن عنها أي وسيلة إعلام مصرية، بينما أعلنت عنها مملكة البحرين.

وكان في استقبال قرينة السيسي لدى وصولها إلى البحرين قرينة ملك البحرين، الأميرة سبيكة آل خليفة، في استقبال رسمي بمطار المنامة، وفيما اهتمت وسائل الإعلام البحرينية بالزيارة، اعتبرت “البوابة” أن البحرين كانت الوجهة الخارجية الرسمية الأولى لـ”انتصار السيسي”.

مشاركة في قمة المغرب

وروجت وسائل إعلامية موالية للسيسي كون ظهور “انتصار السيسي” في البحرين، بداية حضور فاعل للسيدة الأولى المصرية، وفق تعبيرها، خاصة مع اقتراب موعد اجتماع منظمة المرأة العربية على مستوى الرئاسة، الذي تمثله السيدات الأول لدى الدول العربية، بالعاصمة المغربية في مارس المقبل، وذلك على هامش أعمال قمة الرباط المقبلة.

وفي إطار هذا الصعود، خصصت مجلة “البوابة” المصرية، عددها هذا الأسبوع، للحديث عن “انتصار السيسي الرحلة الأولى للسيدة الأولى” كما أطلقت عليها، فيما تحدثت صحيفة “فيتو”، المعروفة بعلاقتها بالأجهز الأمنية، أيضا عن “ظهور السيدة الأولى”، و”قصة ظهور حرم الرئيس”.

ونقلت مجلة “البوابة” عن “مقربين من مؤسسة الرئاسة” تأكيدهم أن الفترة المقبلة سوف تشهد نشاطا بروتوكوليا لـ”السيدة الأولى”، من حيث مشاركتها في عدد من الزيارات الخارجية برفقة الرئيس (رئيس الانقلاب)، وظهورها بشكل أوضح في المناسبات المختلفة على المستوى الداخلى.

وقالت الصحفية شيماء جلال إن الظهور الرسمي للسيدة الأولى، انتصار السيسي، كان مسألة محسوبة بدقة، فمن البداية كان القرار بعدم تصدرها المشهد السياسي أو الاجتماعي بصورة قد تستفز الشارع المصري.

وأضافت أنه يبدو أن ظهورها مخطط بشكل منضبط، وبمناسبات لا يمكن انتقادها أو التعليق عليها، فتم اختيار احتفالات رسمية بحضور عدد من الشخصيات العامة باحتفالات قومية، كاحتفال قناة السويس، وذكرى انتصار أكتوبر.

ورأت شيماء جلال أن التحكم في المناسبات التي ظهرت فيها انتصار السيسي حتى الآن، والحرص على كونه ظهورا هادئا، نجح في ترسيخ صورة إيجابية عن السيدة الأولى، على حد قولها، مضيفى أن حالة التخطيط لكل ما يخصها، ممتدة إلى الصور الفوتوغرافية التي تختارها لها إدارة الإعلام بمؤسسة الرئاسة.

صور موجهة 

وتتضمن هذه الصور صورة بثتها وكالة أنباء الشرق الأوسط مصاحبة لخبر زيارتها لضحية التحرش بميدان التحرير، علاوة على عدد من الصور أثناء مشاركتها في احتفالات أكتوبر، وأخيرا الصور التي بثتها وكالة الأنباء البحرينية أثناء استقبالها الرسمي، وهو أمر مقصود بشكل كبير، بحسب تعليمات داخل مؤسسة الرئاسة، وفق شيماء جلال.

ويروي الإعلامي المقرب من المخابرات المصرية، رئيس تحرير مجلة “البوابة”، محمد الباز، أنه في كل المناسبات التي ظهرت فيها انتصار السيسي، لم يكن هناك حرص من الجهاز المسؤول عن الإعلام في الرئاسة، على أن يرسل بصورها إلى الصحف، بل كان هناك حرص على عدم إرسال هذه الصور.

واستدرك قائلا: “لكن ما جرى بعد حفل الذكرى الـ42 لنصر أكتوبر كان مختلفا، إذ أرسلت الرئاسة مجموعة من الصور، تتضمن السيدة انتصار، وهي تتوسط مجموعة من السيدات من بينهن جيهان السادات، وزوجة وزير الدفاع، وزوجة رئيس الوزراء”.

وأضاف الباز، وهو من الأذرع الإعلامية للسيسي: “يحرص السيسي على ألا يتم إقحام أحد من أسرته في الحياة العامة، لكن هذا لا ينطبق على السيدة زوجته، التي هي بالفعل سيدة مصر الأولى، مشيرا إلى أن شق الصمت بزيارة خارجية لم يتم التركيز عليها بما يكفي، ألا وهي زيارة انتصار السيسي للبحرين أخيرا، يمكن أن يكون بداية لتأسيس أداء جديد يرتبط بالسيدة الأولى، وفق وصفه.

وأضاف: “على أي حال… نحن أمام خطوة متقدمة خطتها زوجة الرئيس، وأعتقد أن خطوات كثيرة قادمة ستخطوها، وما علينا إلا أن ننتظر الأيام القادمة، وأعتقد أننا هذه المرة لن ننتظر طويلا”، على حد قوله!

ظهور ممنهج لربة المنزل

ويذكر أن أحمد السيسي، الشقيق الأكبر للسيسي، قال في حديث عابر إلى مجلة “نيوزويك” الأمريكية، عن زوجة أخيه، انتصار، إنها ربة منزل مثل شقيقاته الخمس، وإن نساء هذه الأسرة لا يعملن، ويفضلن تربية الأبناء.

وظهرت قرينة السيسي أكثر من ست مرات في مناسبات عامة، خلال الفترة القصيرة الأخيرة، وكلها كانت زيارات مرتبة مخابراتيا ورسميا، وليست بروتوكولية، ولا عفوية.

فقد كان الظهور الأول لها في حفل تكريم قدامى أفراد القوات المسلحة مع زوجها، والثاني كان خلال أداء اليمين الدستورية لزوجها بالمحكمة الدستورية.

وزارت ضحية واقعة التحرش الجنسي في ميدان التحرير، وزارت التفريعة الجديدة لقناة السويس أيضا رفقة عدد من زوجات الوزراء، والشخصيات العامة.

وكان الظهور السادس لها خلال حفل افتتاح التفريعة 6 أغسطس الماضي، حيث ظهرت بجوار جيهان السادات، زوجة الزعيم الراحل أنور السادات.

وكان الظهور الأخير لها بمناسبة داخلية هو في الاحتفال الذي نظمه الجيش المصري بستاد الدفاع الجوي، في مناسبة مرور 42 عاما على ذكرى انتصار أكتوبر، إذ جلست في الصف الأول بجوار جيهان السادات، وزوجات وزير الدفاع، الفريق أول صدقي صبحي، ورئيس الأركان الفريق محمود حجازي، ، ورئيس الوزراء، المهندس شريف إسماعيل، وابنة أنور السادات.

زيارة البحرين علامة فارقة

وكانت صحيفة “المقال”، وجهت انتقادات لاذعة إلى السيسي بسبب تكتم مؤسسة الرئاسة على أنباء اصطحابه زوجته معه إلى البحرين.

وقالت الصحيفة إن الرئاسة المصرية لم تقدم أي معلومة، ولا أي تصريح عن، هذه الزيارة لأسباب غير مفهومة.

وتساءل كاتب المقال هشام المياني: “هل يتحرج السيسي من أن يقال إن قرينته قامت بزيارة رسمية للبحرين؟ وإن  كان متحرجا فلماذا قبل به من الأساس؟”.

وتابع: “لو كان (السيسي) يخشي أن يقال عنه إن زوجته على طريق قرينة الرئيس الأسبق (المخلوع) مبارك، والتدخل في شؤون الحكم، فنقول له إن الشفافية والإعلان الصريح عن تفاصيل أي تحرك لزوجته فيما يخص الدولة، هو حجز الأساس في القضاء على أي تأويلات أو تخمينات، وللتدليل على أنه لا يوجد شيء غامض أو ملتو، ولا عودة لعصر السيدة الأولى”.

ومن جهتهم رأى مراقبون أن ما يتم ما هو إلا “صناعة مخابراتية للسيدة الأولى”، ليس أكثر

 

 

*أول مطلب للسيسي في لندن.. احتلال بريطانيا للأراضي الليبية

قالت صحيفة “التليجراف البريطانية”، إن قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي سيطلب من “ديفيد كاميرون”، رئيس الوزراء البريطاني، تدخل المملكة المتحدة في ليبيا لمنع تحولها إلى سوريا أخرى.
وذكرت الصحيفة، أن السيسي أكد خلال حواره للصحيفة اليوم الأربعاء، أن ليبيا تحولت إلى مصدر خطر للجميع، واقترح السيسي أن تساعد بريطانيا وأعضاء الناتو الآخرون ليبيا في ما يتعلق بالاقتصاد، ووقف تدفق الأموال والأسلحة إلى المتطرفين.

وأشارت الصحيفة إلى أن هذه التصريحات تأتي بعد أن عبر “جرمي كوربن” زعيم المعارضة البريطانية، عن غضب حكومة الظل التي يرأسها إزاء الضربات الجوية التي تشنها بريطانيا في العراق، وطالب بإعادة النظر في هذه الضربات.

وصف السيسي -خلال حواره للصحيفة- مهمة حلف “الناتو” في الإطاحة بمعمر القذافي بأنها غير مكتملة، مطالبًا جميع الدول التي ساعدت في الإطاحة بالقذافي بالمساعدة.

وانتقد السيسي الرد العسكري الغربي الذي وصفه بالمحدود ضد تنظيم الدولة في العراق وسوريا، محذرًا بالقول: “خريطة التطرف وعدم الاستقرار في توسع ولا تنحصر.. إننا بحاجة إلى إعادة تقييم أولوياتنا”.

 

 

*%80 عجز في زيت التموين بالمحافظات بسبب أزمة الدولار

تفاقمت أزمة زيت التموين خلال الفترة الحالة، بمختلف المحافظات، جراء فشل حكومة الانقلاب في حل أزمة الدولار.

وقال ماجد نادي -المتحدث باسم بقالي التموين، في تصريحات صحفية-: إن عجز الزيت داخل المقررات التموينية وصل إلى 80% من الحصة الأساسية، مشيرا إلى أن الوزارة وشركات الجملة لم تقم بتوريد الزيت ضمن المقرارت إلا بكميات قليلة، وهذا للشهر الثاني على التوالي.

وأضاف أن هناك حالة غضب من جانب المواطنين في أثناء صرف السلع التموينية خاصة بعد علمهم بنقص الزيت، لافتا إلى أن التاجر يضطر إلي إعطاء المواطن زجاجة واحدة لكل بطاقة عليها 4 أفراد، مشيرا إلى وجود 260 مليون جنيه مستحقات مالية خاصة بفارق نقاط الخبز لم يحصلوا عليها منذ شهر سبتمبر الماضي؛ الأمر الذي سيؤدي إلى إغلاق كافة محلات البقالة نتيجة العجز عن تدبير المبالغ المالية لشراء مقررات الشهر الجديد الخاصة بفارق نقاط الخبز.

يأتي هذا في الوقت الذي زعم فيه وزير التموين في حكومة الانقلاب خالد حنفي، عدم وجود أزمة في زيت التموين.

 

 

*الانقلاب يفشل في وقف “نزيف الجنيه” والدولار يصل إلى 8.55 جنيهات

واصل الجنيه المصري هبوطه مقابل الدولار الامريكي، مسجلاً في السوق السوداء 8.55 جنيهات، متحديًا إجراءات حكومة الانقلاب في هذا الشأن.

يأتي هذا الارتفاع في سعر الدولار في ظل زيادة معدل الإقبال من جانب المستوردين الذي يعجزون عن فتح اعتمادات مالية في البنوك المصرية،  فضلا عن عودة المضاربات مرة ثانية ما أدى لانتعاش السوق السوداء.

وقالت بسنت فهمي الخبيرة المصرفية،في تصريحات صحفية، إن تذبذب أسعار الورقة الخضراء بالسوق السوداء، يرجع إلى تخوف بعض المضاربين وهو ما يجعل الأسعار في حالة صعود وهبوط باستمرار، متوقعة ارتفاع أسعار الدولار بالسوق السوداء استغلالا لانخفاض الاحتياطي النقد الأجنبي في مصر.

 

 

*الدكتور محمود شعبان يروى قصصًا مبكية في سجون السيسي

روى الداعية الإسلامي الدكتور محمود شعبان -أستاذ البلاغة بجامعة الأزهر، وأحد المعتقلين فى سجن العقرب- قصصًا مبكية عن أحوال المعتقلين فى السجن شديد الحراسة.

وقال شعبان فى رسالته المسربة من محبسه: إنه سبق أن كتب إلى بقايا ضمير ولم تؤثر فى أحد، مشيرًا إلى أن رسالته هذه المرة إلى “بقايا إنسان”.

وجاء نص الرسالة كالآتي:

“لقد أرسلت رسالة من قبل إلى بقايا ضمير، ولم تؤثر فى أحد ولم يتحرك لها أحد فتأكد موت ضمائر كثيرين، لذا فإنني أكتب اليوم إلى بقايا إنسان.. أكتب إلى ما تبقى من إنسان شوهوه خُلقا وخَلقا وثقافة، فافتقد التمييز بين الصواب والخطأ فضلاً عن التمييز بين الحلال والحرام، أكتب إلى مثقفي الأمة وعقلائها ونخبتها.. أكتب إلى من سماهم الله فى كتابه الملأ، أكتب إليهم لا أنتظر منهم شيئًا وإنما ليعلموا من هم وما حقيقتهم.. أكتب لتظهر الصورة للكل بلا كذب ولا تزييف ولا تدليس”.

أكتب موقفًا لهم أمام مرآة الحقيقة ليهلك من هلك عن بينة ويحيا من حييا عن بينة.. أكتب عن آلاف من المساجين جلهم من الشباب الرافضة للظلم والعودة لبلاد الفساد والإفساد، فلم يصبح الفساد بلدًا بل صار بلادًا، فلكل فاسد من الفاسدين بلد يديرها بمعرفته لمصلحته هو وأعوانه وزبانيته، أكتب عن آلاف المظلومين المغيبين فى السجون لا لشيء إلا لأن الأمن الظالم زج بهم بحثًا عن مجرم ادعوه، وادعو عدم القدرة على الوصول إليه، وخذ لذلك مثلاً مجموعة من الشرقية فى قرى متطرفة فى مكانها حيث تجاور مجرى القناة من طريق الإسماعيلية الصحراوي.

لقد حدث اعتداء على سفينة من هذه المنطقة، فإذا الأمن يهجم على كل القرى ويأخذ كل ملتحٍ وكل من منتقبة وكل مصل، بل وصل الأمر لصلاة الجمعة، السيارة المصفحة تنتظر الناس فى الخروج من الصلاة وتأخذهم للسؤال ثم العودة ولا عودة، وبعدها يرحلون على سجن العازولى.. فيرون الموت عيانًا بيانًا من تعليق وضرب وتكسير عظام ومفاصل وكهربة فى الأعضاء التناسلية، كل هذا وهم يسألون عن غيرهم ممن لا يعرفون، حتى إن أحدهم من شدة التعذيب قال “أعرف يا باشا” فقال انزلوه، فلما نزل قال لا أعرف شيئا ولكنى قلت هذا من شدة التعذيب لأريحك.. ولأنني رأيت الموت فقلت أتحول عن هذا الاتجاه من الموت، فرفعوه ثانية وعذبوه ثالثة وقال بأعلى صوت سأقول كل شيء أنزلوني، فلما أنزلوه، قال “يا باشا أكتب ما تريد وأنا أوقع عليه”.

هذا غيض من فيض.. فإن أناسًا كثيرين فى العازولي شهورا طوالاً لا يعرف عنهم أحد شيئًا، منهم من مات من وطأة التعذيب.. ومنهم المفقود.. ومنهم من رحل على العقرب.. ومنهم من ظل فى أمن الدولة فترة أخرى.. المهم هذه الشهور ليست محسوبة من فترة حبسه؛ لأنه يحسب له من أول عرض على النيابة.

وعلى قضية قرى الشرقية.. قس، فالأمثلة كثيرة من هذا الباب الذي جعل الشباب يكفرون بالديمقراطية ورجالها، بل يكفرون بالوطن والثقافة والمثقفين، ويعلم أنها حرب وجود، فهم فصيل لا يراد له أن يكون موجودًا، فكأنهم يحاربونه على رد فعل فى 25 يناير لما أسقط عرش الظالم الأكبر.

تأكد الشباب من ذلك لما رأى الوجوه القديمة تعود بممثليها ونوابها، يكره كل شيء وعزف عن كل شيء، انتخابات وغيرها؛ لأنه رأى حربًا على دين الله.. حربًا على الحق.. حربًا على الخير.. حربًا لمصلحة الفساد والمفسدين فقط، حربًا تأكل الأخضر واليابس وتزيد الكراهية التي أنبتت أشجارًا من البغض تستحيل معها الحياة، فكتب على جيل الموت غيظًا وكمدًا قبل أن يرى الحياة.

الشباب يا سادة إما سجين أو شهيد أو جريح أو مكلوم على قريب أو صديق، لقد تأكد الشباب أنهم ليس لهم إلا الله فتعلقوا به وكفروا بمن سواه.

الموت والتأديب لمن رفض الموت صامتًا.. لقد حدثتك من قبل عما حدثوني عنه إخواني المساجين مما رأوه من من معاناة، وأنا الآن أحدثك عن نفسى وفيم رأته عيني، أحدثك عن التأديب لمن رفض الموت صامتا.. قد تكون فى العقد الخامس من عمرك وقد تكون من أهل القرآن حفظا وتحفيظا وتعليما، وقد تكون أستاذًا فى الجامعة تعلم وتربى الجيل القادم، لكن ترى إدارة السجن أن أدبك ناقص فتقومك بتأديبك، وذلك لما مرض أحد الأخوة بعد العشاء، فظللن ننادى على الشاويش، مريض يا شاويش.. واحد يموت يا شاويش، حالة تسمم يا شاويش، وذلك قد كان فى الزنزانة. ثلاث حالات تسمم فى زنزانة، فيها اثنا عشر رجلا، وتتسع لثلاثة فقط، ونحن لا ننادى على الشاويش إلا بعد محاولات شتى فى علاج المريض، فإن يأسنا وأشرف المريض على الموت نادينا، لأننا نتوقع الإهمال، فلما اشتدت الحالة نادينا وبدأنا طرق الأبواب والأخوة ينادون معنا، وبعد ساعة ونصف رد الشاويش وأمامنا المريض فى حالة ترجيع وإسهال، وكلما دخل الحمام عاد منه أسوأ.. علما بأنه مريض سكر وضغط، حتى أشرف الرجل على الهلاك.

وبعد أتى الشاويش ومعه الضابط وممرض ومخبر فقلت له سنموت هنا وأنتم نائمون هل تريدون موتنا؟ بعد ساعة ونصف تأتون لنا تريدون أن نموت ثم تأتون لاستلام الجثة فقط.

وتذكرت ما حدث لى لما أصبت بالجلطة فى النيابة.. فأمرت النيابة بحبسى لا بتحويلى إلى قصر العينى، فإذا بالعقيد “محمد غانم” يقول “هذا كلب هذا إرهابى على العقرب بسرعة مستشفى أيه!”.

ونحن فى طريقنا للعقرب الضابط “طه ونس” يقول لسائق “ارميه فى وسط الطريق وأنت على سرعة 180 وقل إنه أراد الهرب”، تذكرت هذا كله.

وتذكرت الشيخ عزت السلامونى -رحمه الله- لما مرض وتركوه حتى مات، وتذكرت الدكتور عصام دربالة لما عُرض على القاضى وهو مريض جدا فقال “انت زى الفل، وبعد ساعات لقى حتفه من جراء الإهمال، وتذكرت ما تعودنا عليه من أن نسمع دكتور يا شاويش ثم نسمع فى اليوم التالى “البقاء لله”، مات بالأمس فلان. لدرجة أنه مات ثمانية وثلاثون سجينا فى شهر يوليو الماضي.

تعصبت لما ذكرت ذلك كله.. وقلت لن نموت صامتين، وغضب الضابط لأننا أيقظناه من نومه وكان المطلوب منا أن نموت صامتين دون إزعاج القائمين على السجون. قال لى لا تعلى صوتك، والحق أن صوتى مملوءا بالعصبية مما أرى، فقلت المظلوم صوته عال، لنطقه حقه والظالم أخرسه باطله، قال لى اسكت وإلا وضعتك فى التأديب، فقلت افعل ما بدالك لا نخاف إلا الله، وفى اليوم التالى أخذونى للمأمور ولرئيس المباحث وسألونى عما حدث، فقلت ما حدث بالضبط، وكان الرجل لا يزال مريضا لليوم الثانى على التوالى بعدما أعطوه إسعافات أولية ثم تركوه، وذكرت ذلك للمأمور الذى أشعر فيه بشيء من الاحترام، ثم بهم يرحلون بى إلى الطبيب.. فيسألنى هل أنت مريض؟ فقلت لست مريضا، إنما المريض فى الزنزانة فى الدور الثاني. فإذا بهم يكتفون لأنهم يعلمون أن التأديب يدخله المريض فيموت ويدخله السليم فيمرض؛ فقلت لهم لست مريضا ورحلت للتأديب، وقلت للضابط لن أسكت وسأشكو الدنيا بأسرها، ثم دخلت الزنزانة التأديبية 150 سم فى 250 سم، بلا ضوء ولا حمام، مليئة بالنجاسات والحشرات يمين الباب ويساره وفيها جردل التبول، والعجيب أن الحشرات التى كانت تملأ الزنزانة تقيم اعتبارا للقاء الله فإذا دخلت فى الصلاة هاجمت كل شيء إلا الفراش أدبا مع الله الذى وقفت بين يديه.

وفى خلوتى فى الزنزانة تذكرت قولى للضابط: لن أسكت وسأشكو، وظللت أضحك وأقول: ماذا دهاك يا ابن شعبان، لمن تشكو!؟ الولد لأبيه أم تشكو الظالم لمن يدير دولة الظلم وقولت ساعتها لن أشكو إلا الله، ومضى نهار ومضى ليل ونهار ولا حمام إلا بعد ثمان وأربعين ساعة، والطعام رغيف خبز وقطعة جبن كل 24 ساعة، وأنت لا تستطيع أن تأكل لأنه لا حمام وكنت صائما الأيام القمرية وبلا سحور لأننى كنت أعانى من المغص والإسهال قبلها بيوم، وظللت يومين بلا طعام وبعد ثمان وأربعين ساعة خرجت من العنبر بعد أن أدبونى لأننى رفضت الموت صامتا.

المهم أنهم كتبوا فى تذكرتى أننى هيجت العنبر واعتديت على الشرطة بألفاظ لا تليق ثم أشاعوا أننى فعلت مثل ذلك مع المأمور ورئيس المباحث وأمن الدولة وكل ذلك لم يحدث، وإلى الله المشتكى. أعلم أننى لا أشكو لك وأعلم أنه بيديك شيء وتخاف من كل شيء، وأضعكم على الحقيقة وأنزع عنكم ورقة التوت التى تغطون بها ثوراتكم الشرعية والوطنية والإنسانية أفقكم أمام مرآة الحقيقة بلا تجمل ولا كذب ولا غش.

تلك قصة عارضة لأستاذ فى الجامعة أهديها للأديب الألمعى صاحب “الهوامش الحرة فى جريدة الأهرام”، الذى كتب فى عموده عن “حملة الماجستير” الذين كافحوا من أجل الحصول على هذه الدرجة العلمية العالية ولم يجدوا تقديرا من الدولة، أقول له إن أساتذة ومخترعين وعلماء يملأون السجون ومعاملتهم فى السجون كما سبق فى هذه الرسالة.

وأقول له ألا تسمع فى الدكتور بهجت الأناضولى كيميائى العرب الأستاذ المتفرد فى تخصصه فى جامعة القاهرة هو الآن فى سجن العقرب يلقى أسوأ معاملة، ومن عجيب أنه حصل على جائزة عالمية وهو فى السجن. فهذا تقدير العالم بأسره له، وهذا تقدير مصر له.. وكل تهمته أنه أقام مستشفى خيريا فيها كل الأجهزة التى توجد فى كبرى مستشفيات الحكومة، وكل هذه الخدمة للفقير المصرى فقط وبلا مقابل، اتهم فقط بالانضمام لجماعة فكان مصيره الحبس.

أما سمعت عن الدكتور سيد أبو سريع، رئيس قسم الكيمياء فى جامعة كاليفورنيا وهو فى سجن العقرب أيضا بتهمة الانضمام لجماعة انضم إليها فى زيارة لمصر بعد أربعين عاما فى أمريكا.

تلك رسالة الأديب الألمعى الذى قرأت له مؤخرا فى الحديث عن القدس “لن أسلم رايتي، حتى انتويت أن أشرحها فى بحث بلاغى بالصورة البيانية فيها، وأقول له أين أنت من القدس الآن، أعلم البشر كل البشر لا ينشئون قدرا إنما يكشفون قدرا ويفعلون ظلما وعذرا ليحملوا أمام الله ثقلا ونحن لا نخرج إلا بأمر العزيز الحميد، الذى إذا أراد سخر العبيد وكلنا له عبيد، ولن نبيع ديننا يوما ما ولن يكسرنا الظالمون يوما وسنظل ثابتين على الحق مثبتين للخلق لا نخشى إلا الله ما دبت فينا حياة وأهلونا استودعناهم الله أما أنتم نذكركم الله.

 

 

*”#إسكندرية_بتغرق”.. انت فين يا بتاع “سيمنز

وقف قائد الانقلاب منتفخ العروق مكفهر الوجه، ليعبر بغضب مفتعل وعصبية تجسد تضخم الأنا داخل ذاته العسكرية، عن استيائه الشديد من عتاب أحد الإعلاميين لتعامله الرخو مع مأساة غرق الإسكندرية أواخر الشهر المنصرم، وتجاهل التعامل بشكل مباشر مع الأزمة بسبب اجتماعه مع رئيس شركة “سيمنز“.

السيسي وقف مفاخرًا بأن تدخل القوات المسلحة حل مشكلة غرق الإسكندرية خلال 48 ساعة فقط، بعدما أطاح بمحافظ “التاتوهاني المسيري المدني الوحيد في دولاب المحافظة، واستعان بأحد اللواءات ليكمل 9 جنرالات تسيطر على عروس البحر المتوسط، في إشارة ضمنية أن العسكر وحدهم القادرين على حل الأزمات وفوق مستوي الحساب إن تسببوا في الكوارث.

ولأن السيسي دخل في وصلة تقريع للشعب بأكمله في صورة الإعلامي المتحزلق: “أحد الإعلاميين انتقدني أثناء تغطية غرق مدينة الإسكندرية بمياه الأمطار، ميصحش كده، هذا أمر لا يليق، إحنا بنتجاوز في كل حاجة.. إيه الشغل ده؟، أنتوا بتعذبوني إن جيت هنا ولا إيه؟ الدولة هتضيع بالطريقة دي، إحنا كده بننشر جهل ومش بننشر وعي حقيقي”، جاء الرد سريعا ومباشرا وبذات الطريقة وفى نفس المكان وبكارثة أكبر وأفضح وأعمق أثرا.

لم ينتظر أحد ظهور السيسي مجددًا للحديث عن الإسكندرية التي غرقت حتى أذنيها في مياه الأمطار فخرجت بأكملها من الخدمة، بشلل مروري تام امتد إلى كافة مناحي الحياة، بعدما غمرت المياه اليابسة ولم يعد هناك حدا فاصلا بين البحر والبر، فقرروا أن يجسدوا المأساة بكافة تفاصيلها على مواقع التواصل الاجتماعي ليفضحوا عجز العسكر وفشل دولة الانقلاب.

#الإسكندرية_بتغرق» هاشتاج تجاوز حدود الكلمات بعدما وجد النشطاء الصورة تُغني ألف كلمة وتأثيرها يتجاوز حدود الجمل التى قد تثير غضب الذات السيساوية، فنشر الناشط والصحفي محمد أبو المجد صورة مأساوية لنفق أبو قير، قائلا: ” فاكرين الصورة دي.. ده المكان اللي كان واقف فيه الظابط أبو كرش من أسبوعين، النهاردة معادش فاضل حتة يقف فيها أبو كرش.. إسكندرية غرقت أكثر من المرة اللي فاتت“.

وسخرت أم عمر من ذات الصورة، وأعرب عن قلقها على الضابط نفسه، قائلة: “يكونش غرق، ولا طفا لحد ما وصل صقلية”، فيما تهكم الكاتب الصحفي محمد حسين: “قعدتوا تتريقوا على الراجل.. أهو فضى الميه اللي في كرشه وغرق المكان“.

وكتب الصحفي أسامة عبدالرحيم من المشهد المرير: “إسكندرية يا أجدع ناس.. الـ# سابها بتغرق، من سيدي بشر لأبو العباس.. الميا دخلت ع المطبخ! ‫#‏إسكندرية_بتغرق”، فيما اعتبر الناشط صابر محمد عبدالشافي غرق عروس البحر المتوسط من انجازات السيسي: “بركات البومة ابن الفقرية اللي هايخلي ايام المسريين كلهم ليل“.

وأعرب إسلام بن السيد عن قلقه من الورطة التي وضعت الأمطار دولة السيسي فيها، قائلا: “هتشيلوا مين المره دى؟ المحافظ واتشال، فاضل مين! ماحدش عارف ينزل شغله ولا الكلية ولا ينزل يجيب أكل”، مضيفا: “المره اللى فاتت غرقنا وعملنا هاشتاج ‫#‏إسكندرية_بتغرق، طب بالمنظر دا هيحصل فينا ايه؟ احنا فى رعب اقسم بالله”.

وعادت منازل الإسكندرية لتتحول إلى مستنقعات تطفو على سطحها أثاثات البيت، بينما غمرت المياه السيارات فتحولت الطرق إلى ممرات مائية، وهو ما استشعرت معه الناشطة لميس لمعي أزمة العسكر وقدمت الحل لقائد الانقلاب: “المرة اللي فاتت أقلت محافظ الإسكندرية ولسه إسكندرية غرقانة، جرب كده ترجعه وتشيله تاني”.

عاد المشهد المأساوي يسيطر على شوارع الإسكندرية، فيما خرست ألسنة الإعلام بعد تهديد السيسي، وبقي التواصل الاجتماعي يفضح فشل قائد الانقلاب الذى يحط رحاله الآن فى لندن بحثا عن انبطاح جديد على عتبات العسكر، وترك التساؤلات تجوب الفضاء الإلكتروني: “إنت فين يا بتاع سيمنز”.

 

 

*من “الصحة إلى “التموين”.. رغيف العيش يهدد 15 مليون مصري بالسرطان

أفادت تقارير صحية رسمية قدمتها جهات حكومية إلى رئيس الوزراء ووزير التموين خالد حنفي، أن تخزين القمح المصرى والمستورد فى 500 شونة تنتج مادة «الأفلاتكسيون» التى تصيب أكثر من 15 مليون مواطن بالسرطان.

ورغم التحذيرات المتكررة من الصحة لـ«التموين» بإعادة النظر فى طريقة إنتاج هذه المادة القاتلة، إلا أن وزير التموين تجاهل تلك التحذيرات، وقرر تخزين 18 مليون طن من القمح بنفس الطريقة ليغتال أكباد 15 مليون مصرى سنوياً.

سموم قاتلة

يقول الدكتور طارق الدسوقى، الباحث فى المركز القومى للبحوث قسم الفطريات، إن السموم الفطرية بشكل عام هى مركبات كيميائية سامة تفرزها أنواع من الفطريات التى تنمو على المنتجات العلفية المختلفة؛ ويعتـبر فطر «الأفلاتكسيون» من أهم وأخطر السموم على الإطلاق، حيث تم تصنيفه من قبل الهيئة الدولية لأبحاث السرطان أنه فى الفئة الأولى عالميا كمسبب للسرطان؛ مؤكدا وجود ارتباط وثيق بين «الأفلاتكسيون» وانتشار أمراض الكبد التى تنتشر بين المصريين.

وأشار الدسوقى إلى أن القمح والذرة والفول السودانى تربة خصبة جدا لنمو «الأفلاتكسيون»، وهو ما ينذر بكارثة صحية؛ مؤكدا أنه يصنع الخبز، سواء البلدى أو الفينو، بمنزله، لمعرفته كم المخاطر المخيفة التى تهدد حياة المصريين، خاصة أنهم لا يمكنهم الاستغناء عن «رغيف العيش»، وهنا تكمن الكارثة، أن المصريين يشترون أمراضهم بأموالهم وينفقون الباقى على العلاج.

ومن جانبه أكد الدكتور فارس اللقوه، أستاذ التخزين بكلية الزراعة، إن القمح يعد غذاءً استراتيجيًا؛ مشددا على ضرورة الاهتمام بالتخزين، خاصة أن مصر تمتلك أكثر من 500 صومعة لحفظ القمح، إلا أنها لا تلتزم بالمعايير الصحية، ما يساعد على انتشار فطر «الأفلاتكسيون» الخطير الذى يستقر بالكبد حتى يسبب السرطان، مؤكدا أن 90% من الفول السودانى فى مصر تقطن فيه مادة «الأفلاتكسيون» السامة؛ ويعود ذلك إلى سوء التخزين، وكذلك الذرة.

قتل ممنهج

ووصف الدكتور نادر نور الدين، الأستاذ بكلية الزراعة جامعة القاهرة ومستشار وزير التموين الأسبق بهيئة السلع التموينية، عملية تخزين القمح والذرة ومختلف محاصيل الحبوب فى العراء، بالجريمة، واعتبرها قتلًا ممنهجًا للشعب المصرى، وعلى الحكومة المصرية أن تتحرك فورا لإقامة صوامع التخزين بالمواصفات المتعارف عليها دوليا، خاصة وأننا أولى دول العالم استيرادا للقمح، ويجب أن نحافظ على تلك الحبوب لمنع تعرضها للرطوبة الجوية وارتفاع درجات الحرارة التى تصيبها بالعديد من أنواع الفطريات التى تفرز سموم “الميكوتوكسين” بمختلف أنواعها.

فهذه السموم ثابتة فور تكونها من فطريات تخزين القمح فى العراء فى رطوبة أكثر من 20% أو درجة حرارة أعلى من 20 درجة مئوية، أو كليهما، وجميعها متوفرة في مصر صيفًا وشتاء، خاصة وأن القمح يتم توريده في شهور الصيف من مايو حتى نهاية يوليو في ذروة ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة، ولا يمكن التخلص من هذه السموم بعد تكوينها أو تكسرها أو تحللها، ولا يجدي معها أي معالجة كيميائية أو حرارية أو ضوئية، وبالتالي تنزل مع الدقيق وتخبز ويتناولها المصريون لتصيبهم بالأمراض الفتاكة؛ حيث لا تتأثر بحرارة الأفران.

وأكد نور الدين على أن هذه المادة تمثل خطرًا داهمًا على أكثر من 10 ملايين تلميذ بمراحل التعليم الأساسي يعتمدون بصفة أساسية على الوجبات المدرسية الخفيفة التي يتم إنتاجها من القمح. علاوة على ما يصيب القمح المخزن بالشون المفتوحة في العراء من مخلفات القوارض شديدة السمية، بالإضافة لمخلفات الطيور والزواحف والسوس والعفن الفطري والعطن.

وأوضح نور الدين أن ترك القمح في شون بنك التنمية ليفسد يعد جريمة تستحق المساءلة، وبالتالي لا بد من وضع سياسة جديدة يتم فيها سحب القمح فور توريده إلى الصوامع التابعة لوزارتي التموين والاستثمار ليتم حفظه في الأماكن المخصصة للتخزين، على أن يتم سحب جميع الأقماح المصرية من شون بنك التنمية والائتمان الزراعي قبل نهاية شهر أكتوبر من كل عام وقبل بدء موسم الأمطار في شهر نوفمبر، كما يجب البدء في تحويل الشون المفتوحة إلى صوامع أسمنتية ومعدنية، كما يجب أن يكون لكل مطحن صومعته الخاصة للحفاظ على القمح صحيا حتى طحنه.

المال السايب

وفى مفاجأة من العيار الثقيل كشف تقرير صادر عن الجهاز المركزي للمحاسبات أن وزارة التموين ارتكبت العديد من المخالفات التي كبَّدت الخزانة العامة للدولة المليارات لصالح التجار والشركات الخاصة.

وأكد التقرير أن “التموين” تواطأت مع إحدى الشركات الخاصة لتوريد بعض السلع التموينية وتجاهلت البضائع المكدسة في مخازن الشركة القابضة للمواد الغذائية، ما تسبب في تكبد الخزانة العامة للدولة أكثر من 2.5 مليار جنيه بالمخالفة للقانون، مشيراً إلى أن هناك مخالفات جسيمة في فروق الحسابات، علاوة على عدم مطابقتها للمواصفات.

وفجر التقرير مفاجأة مدوية كشفت حجم الفساد المتغلغل داخل وزارة التموين؛ حيث أكد أن الوزارة تواطأت مع أحد رجال الأعمال المستوردين للقمح من الخارج، وسمحت له بإدخال شحنة كبيرة رغم صدور قرار وزاري بوقف استيراد القمح، حيث تم إدخاله على أنه قمح محلى وليس مستوردًا ليحصل رجل الأعمال على مكاسب بلغت نحو مليار جنيه من الدعم المقدم للمزارعين.

 

* من الأرشيف “أكتوبر 2012” ..جهود حسن البرنس في مواجهة أزمات الإسكندرية

في ظل الأزمات المتتالية التي تعيشها محافظة الإسكندرية، ومع تعاقب المحافظين عليها منذ الانقلاب العسكري، لم يتمكن أحد من نسيان مجهودات الدكتور حسن البرنس، نائب محافظ الإسكندرية، إبان حكم الرئيس مرسي، والمعتقل حاليا في سجون الانقلاب على ذمة قضايا ملفقة.

بحث فريق نافذة مصر في أرشيف الموقع، عن مانشر حول مجهودات البرنس حين كام مسؤولا بمحافظة الاسكندرية، واختار لكم التقرير التالي، وللمفارقة فقد نشر التقرير عن مجهودات البرنس في نفس الوقت الحالي من عام 2012:

في أول أيام عيد الأضحى، قام الدكتور حسن البرنس – نائب محافظ الأسكندرية وعضو مجلس الشعب السابق والقيادي بحزب الحرية والعدالة – بـ 10 جولات ميدانية وزيارات مفاجئة لمواقع وهيئات ومرافق بمحافظة الأسكندرية.

فعلى مدار 10 ساعات متواصلة زار البرنس عدة مناطق منها العجمي حيث تفقد شارعي البيطاش والهانوفيل و المنطقة المحيطة بـ “صيدلية فضة” ومدخل طريق العامرية الذي يوجد به العديد من إشغالات الطرق والتكدس المروري وكذلك طريق أم زغيو بالكيلو 21 وتابع تهالك الطريق بسبب عدم وجود شبكات صرف صحي للأهالي وأكد البرنس علي ضرورة عمل شبكات صرف صحي وإعادة رصف الطريق .

ومن غرب الأسكندرية انتقل نائب المحافظ الى شرق المدينة حيث زار حي السيوف حيث تفقد مركز الشباب بالحي ومجمع المدارس وشوارع أبو سليمان والترعة المردومة وشارع 20، وكان البرنس قد جلس على أحد مقاهي الحي واستمع إلى شكاوى المواطنين والتي كان منها مشكلة الصرف الصحي والذي يسبب أزمة كبيرة للمنطقة عند هطول الأمطار فتوجه على إثر هذه الشكوى إلى مقر شبكة الصرف الصحي وتابع مجريات العمل ووعد العاملين بالشركة بزيارة صباحية لمقابلة المسئولين عن الشبكة.

ولم ينس البرنس تفقد الأمن في تلك الزيارة فقام بزيارة قسم شرطة الرمل للوقوف على الحالة الأمنية .

السيسي يطيح بعدد من شركاء الانقلاب.. الأحد 12 أبريل.. والتفجيرات تستهدف ميليشيا الانقلاب بسيناء

تفجير قسم شرطة ثالث العريش

تفجير قسم شرطة ثالث العريش

السيسي يطيح بعدد من شركاء الانقلاب.. الأحد 12 أبريل.. والتفجيرات تستهدف ميليشيا الانقلاب بسيناء

 

الحصاد اليومي – شبكة المرصد الإخبارية

 

*اسـتـنفار أمنـي فـي شـمـال سـيـنـاء بـعـد هـجـمـات وتـفـجـيرات اليوم

ارتفاع عدد ضحايا هجوم قسم العريش إلى 7 قتلى و35 مصابا واسـتـنفار أمني في شمال سيناء بعد هجمات وتفجيرات اليوم

 

* مقتل رئيس مباحث قسم ثالث العريش وآخرين

افادت مصادر إلى مقتل العقيد شريف مناع، رئيس مباحث قسم ثالث العريش وآخرين من العاملين من أفراد الشرطة داخل القسم، اثر انفجار سيارة مفخخة انفجرت بالقرب من قسم ثالث العريش

 

*قتيلين و 26 مصاباً بينهم 11 من الشرطة في تفجير استهدف مركز شرطة بسيناء

قتل شخصين وجرح 26 آخرون في تفجير على مدخل مركز للشرطة في محافظة شمال سيناء، في هجوم تبنته حسابات منسوبة لـ”ولاية سيناء”، التابعة لتنظيم “داعش”، على مواقع للتواصل الاجتماعي.


وتمكن مجهولون من تفجير قسم شرطة ثالث العريش بالكامل حيث أسفر الانفجار عن تدمير القسم و سقوط عدد من القتلى والجرحي جراء الانفجار كما تسبب في سقوط منزل مجاور للقسم.

في حين ذكرت مصادر عن مقتل شخصين وإصابة 30 آخرين كانوا متواجدين بجوار القسم لحظة الانفجار. وأفاد بعض شهود العيان، بأن سيارة مفخخة مسرعة اقتحمت الحواجز والمتاريس الأمنية أمام قسم ثالث، وتعاملت معها قوات الأمن بإطلاق النيران عليها ما أدى إلى انفجارها في الحال.

وقال مصدر أمني إن تفجيرا بسيارة مفخخة، وقع عصر اليوم الأحد، على مدخل مركز شرطة العريش في محافظة شمال سيناء.

فيما تحدث مصدر طبي عن مقتل شخصين، وإصابة 15 مدنيا و11 من عناصر الشرطة بجروح، وتم نقلهم إلى مستشفى العريش العام، وهي حصيلة قابلة للزيادة.

وعلى موقع التدوينات القصيرة “تويتر”، ذكرت حسابات محسوبة على “ولاية سيناء”، وهي جماعة تنشط في سيناء، أن الجماعة مسؤولة عن التفجير.

 

*استنفار أمني بشمال سيناء.. وقطع وسائل الاتصال

قال مصدر أمني رفيع المستوى: إن قوات العسكر وشرطة الانقلاب في شمال سيناء، أعلنت حالة من الاستنفار الأمني في مدن محافظة شمال سيناء، بعد الهجمات الأخيرة التي شهدتها مدن شمال سيناء، سواء كانت ضد قوات العسكر أو شرطة الانقلاب، اليوم الأحد، والتي أسفرت عن مقتل عدد من أفراد الأمن وإصابات العشرات.

وأضاف أن قوات العسكر يقومون بحملات أمنية موسعة في مداهمة البؤر الإرهابية والتكفيرية -حسب زعمهم- في مدن «العريشالشيخ زويد – رفح»، علاوة على تحليق مكثف للطائرات لاستطلاع وتمشيط مختلف مناطق المحافظة.

وتشهد بعض المناطق بالمحافظة قطع الاتصالات التليفونية، الأرضية والمحمولة، وشبكات الإنترنت والتواصل الاجتماعي.

 

*أمن الانقلاب يواصل انتهاكاته بحق المعتقلين بسجن الحضرة بالاسكندرية

واصل أمن الانقلاب انتهاكاته بحق المعتقلين بسجن الحضرة بالاسكندرية ضد اكثر من 1800 معتقل.

كان المعتقلون الرافضون للانقلاب بسجن الحضرة وسط الإسكندرية مطلع مارس الماضي أعلنوا عن دخولهم في إضراب عن الطعام احتجاجا على الانتهاكات التي يتعرضون لها من قبل إدارة السجن، والتي وصفوها بأنها تدفعهم للموت البطىء، مؤكدين أنه “قتل متعمد”.
بينما شهدت الايام السالفة اعتداءات جديدة على المعتقلين بسحب المتعلقات الشخصية وحرقها وسحب بطاطين المعتقلين ومستلزماتهم وسحب الادوية من داخل الزنازين ومنع دخول الأطعمة والأدوية الى داخل السجن مما يؤدى إلى القتل البطئ للمعتقلين عقابا لهم على اضرابهم.

 

*مليشيا الانقلاب تعتقل 13 من رافضي الانقلاب بالجيزة

أعلنت قوات أمن الانقلاب بمحافظة الجيزة، اليوم الأحد، عن اعتقال 13 من رافضى الانقلاب فى حملة مداهمات استهدفت بعض منازل المواطنين بعدد من قرى المحافظة.

وقال شهود عيان إن تشكيلات أمنية تابعة لقوات الانقلاب، استهدفت منازل عدد من رافضى الانقلاب بمناطق الوراق والعياط والصف وكرداسة، واعتقلت 13 مواطنا.

 

كما قامت بتحطيم محتويات المنازل التى تمت مداهمتها بعد عمليات التفتيش الهمجية.

 

*فرنسا تبيع “رافال” للهند بـ 4 مليار يورو .. مقابل بـ 5.2 مليارلمصر

أعلن رئيس الحكومة الهندية “ناريندرا مودي” ان بلاده قررت شراء 36 طائرة مقاتلة فرنسية من نوع رافال.
وقال مودي في مؤتمر صحافي عقده مع الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند اثر مباحثات بينهما في قصر الايليزيه “طلبت من الرئيس هولاند ان يبيعنا 36 رافال”.
واضاف “سيتم التفاوض بشان بنود الاتفاق وشروطه. وستدرس اجهزتنا بعمق هذه المسائل لدفع المفاوضات“.

ويمكن ان تبلغ قيمة العقد نحو اربعة مليارات يورو سعر الطائرة.

يذكر أن الانقلاب في مصر قد تعاقد مع الحكومة الفرنسية لشراء نفس الطائرة ولكن بتكلفة بلغت 5.2 مليار يورو، بفارق تكلفة يبلغ 1200 مليون يورو للطائرة الواحدة.

 

*المعزول “أسامة الجندي” .. شارك في إخفاء الرئيس فكافأة السيسي بالعزل


أطاح قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، بعدد من رجال الانقلاب وقياداته بالمجلس الأعلى للقوات المسلحة، بشكل مفاجئ، بعد إجراء تغييرات طالت قيادة المخابرات الحربية، والقوات البحرية والجيش الثاني الميداني.

وصدّق وصدقي صبحي، على قرار تعيين اللواء أركان حرب محمد فرج الشحات مديرًا للمخابرات الحربية والاستطلاع، خلفا للواء صلاح البدري الذي تم تعيينه مساعدا لوزير الدفاع، وأصدر قرارا بتعيين اللواء بحري أسامة منير ربيع قائدا للقوات البحرية، خلفا للفريق “أسامة الجندي”، بينما تم تعيين اللواء أركان حرب ناصر العاصي قائدا للجيش الثاني الميداني، خلفا للواء محمد الشحات.

ويعد الفريق أسامة الجندي قائد القوات البحرية المعزول، أحد أبرز قيادات المجلس العسكري التي شاركت بشكل واضح في ترتيبات ما بعد الانقلاب، وواحد من أهم المشاركين في اختطاف الرئيس مرسي، وأكبر من ساهم في مساعدة السيسي في شرعنة احتجازه بالقاعدة البحرية بـ”أبوقير”، حيث كان الجندي واحدا ممن ظهرت أصواتهم في تسريبات مكتب السيسي التي أذاعتها قناة “مكملين” الفضائية، خلال حديثه مع اللواء ممدوح شاهين عضو المجلس العسكري، والفريق محمود حجازي رئيس الأركان، لتزوير مقر الاحتجاز القسري للرئيس محمد مرسي عقب الانقلاب العسكري في 3 يوليو، وتحويل جزء من قاعدة “أبوقير” البحرية إلى سجن مزور تابع لوزارة الداخلية.

 

*مقتل 5 من أفراد أمن السيسي إثر تفجير قرب الشيخ زويد

لقي 5 من عناصر أمن السيسي مصرعهم وأصيب 3 آخرون، اليوم الأحد، في تفجير عبوة ناسفة استهدفت مدرعة كانت تقلهم.
وقال مصدر أمني إن القتلى، بينهم ضابط ، وصف ضابط ( رتبة أقل من الضابط ) وثلاثة جنود، كانوا يستقلون مدرعة بمنطقة الخروبة شرق مدينة العريش.
وأضاف المصدر، الذي طلب عدم نشر اسمه، أن مجهولين زرعوا العبوة الناسفة التي تم تفجيرها أثناء سير المدرعة.
ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن الهجوم.
وتتعرض مواقع عسكرية وشرطية وأفراد أمن لهجمات نشطة خلال الأشهر الأخيرة في عدة محافظات مصرية، وخاصة شبه جزيرة سيناء، ومحافظات السويس القريبة منها، أسفرت عن مقتل العشرات من أفراد الجيش والشرطة، ولا تعلن أي جهة مسؤوليتها غالبا، إلا أن تنظيم أنصار بيت المقدس الذي بايع مؤخرا تنظيم داعش” ويعلن تبنيه بعض الهجمات.

وتشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة المصرية، حملة عسكرية موسعة، بدأتها في سبتمبر/ أيلول 2013، لتعقب ما تصفها بالعناصر “الإرهابية”، و”التكفيريةو”الإجرامية” في عدد من المحافظات وعلي رأسها شمال سيناء، والتي تتهمها السلطات المصرية بالوقوف وراء هجمات مسلحة استهدفت عناصر شرطية وعسكرية ومقار أمنية، تصاعدت عقب عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي في يوليو/ تموز عام 2013

 

*مدير المخابرات الحربية الجديد في سطور

صدق الفريق أول صدقي صبحي، القائد العام وزير الدفاع والإنتاج الحربي، على تعيين اللواء أركان حرب محمد الشحات مدير للمخابرات الحربية والاستطلاع، خلفا للواء صلاح البدري الذي تم تعيينه مساعدا لوزير الدفاع.

واللواء أركان حرب محمد فرج الشحات مدير المخابرات الحربية الجديد، من مواليد محافظة الشرقية ، وحاصل على دروات متقدمة من المملكة المتحدة بالإضافة إلى العدديد من الفرق التأهيلية، ويعتبر من أبرز قادة القوات المسلحة في الفترة الأخيرة.

كما تدرج الشحات فى المناصب القيادية بالقوات المسلحة حيث تولى قيادة اللواء 12 مشاة ميكانيكي ثم ملحقا للدفاع في المملكة العربية السعودية، ثم قائدا للفرقة 16 مشاة بالجيش الثاني الميداني و ترقى إلى رتبة اللواء وعمل مساعدا لمدير إدارة المخابرات الحربية والاستطلاع، ثم رئيسا لأركان الجيش الثانى الميدانى ثم قائدا له خلفا للواء أركان حرب أحمد وصفى.

ويعد اللواء أركان محمد فرج الشحات مدير المخابرات الحربية، قد إنطلاق من خبراته المتنوعة في العمل العسكري الميداني حيث تخرج من الكلية الحربية في سلاح المشاة وحصل على كافة الدورات والفرق الحتمية والأساسية المؤهلة للمناصب القيادية بالإضافة إلى حصوله على دورة أركان الحرب من كلية القادة والأركان وزمالة أكاديمية ناصر العسكرية العليا.

 

*السيسي يطيح بعدد من شركائه في الانقلاب

أطاح قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي، اليوم الأحد، بعدد من شركاء الانقلاب من داخل الجيش بشكل مفاجئ، بعد إجراء تغييرات طالت قيادة المخابرات الحربية، والقوات البحرية والجيش الثاني الميداني، بحسب ما أوردته الصحف المصرية.
وصدّق وزير الدفاع صدقي صبحي، على قرار تعيين اللواء أركان حرب محمد فرج الشحات مديرًا للمخابرات الحربية والاستطلاع، خلفا للواء صلاح البدري الذي تم تعيينه مساعدا لوزير الدفاع، وأصدر قرارا بتعيين اللواء بحري أسامة منير ربيع قائدا للقوات البحرية، خلفا للفريق أسامة الجندي، بينما تم تعيين اللواء أركان حرب ناصر العاصي قائدا للجيش الثاني الميداني، خلفا للواء محمد الشحات.

ويعد الفريق أسامة الجندي قائد القوات البحرية السابق، أحد أبرز قيادات المجلس العسكري التي شاركت بشكل واضح في ترتيبات ما بعد الانقلاب.

وكان الجندي واحدا ممن ظهرت أصواتهم في تسريبات مكتب السيسي التي أذاعتها قناة “مكملين” الفضائية، خلال حديثه مع اللواء ممدوح شاهين عضو المجلس العسكري، والفريق محمود حجازي رئيس الأركان، لتزوير مقر الاحتجاز القسري للرئيس السابق محمد مرسي عقب الانقلاب العسكري في 3 تموز/ يوليو، وتحويل جزء من قاعدة “أبوقير” البحرية إلى سجن مزور تابع لوزارة الداخلية.

وفي السياق ذاته، أكد مصدر عسكري مصري أن حركة التنقلات الاستثنائية، التي اعتمدها القائد العام للجيش المصري الفريق أول صدقي صبحي، الأحد، طبيعية وليست مرتبطة بأحداث.

وأوضح المصدر، أن حركة التغييرات الاستثنائية لعدد من كبار قادة القوات المسلحة، تأتي في إطار جهود مكافحة الإرهاب وحصار الجماعات المتطرفة في شمال سيناء خلال الوقت الراهن، وضرورة ضخ دماء جديدة في صفوف كبار القادة، والتأسيس لمرحلة جديدة من العمليات الميدانية على كافة الحدود والاتجاهات الاستراتيجية تعتمد بشكل أساسي على المعلومات.

من الجدير بالذكر أن السيسي أطاح مسبقا بقيادات مهمّة كان أبرزها وزير الداخلية محمد إبراهيم، ورئيس المخابرات العامة محمد فريد التهامي، لأسباب غير معلومة.

 

*معركة الأمعاء الخاوية .. سلطان يواصل إضرابه عن الطعام وصولًا لليوم 441 على التوالي

واصل محمد سلطان، نجل الداعية الإسلامي صلاح سلطان، إضرابه عن الطعام وصولًا لليوم 441 على التوالي، بعد اعتقاله ظلماً عقب مذبحة فض اعتصام رابعة العدوية، في أغسطس 2013.

ونقلت إدارة سجن ليمان طره، محمد سلطان، إلى مستشفى المنيل الجامعي، بعد تدهور حالته الصحية، وذلك في أكتوبر من العام الماضي (2014).

وأوضحت المؤشرات الحيوية الخاصة بسلطان، وصوله لحالة صحية شديدة الخطورة، إذ وصل ضغطه إلى 80/30، فيما وصل السكر إلى 45، والأسيتون في عينة البول إلى +3.

وكانت محكمة جنايات القاهرة الانقلابية، رفضت التماسًا مقدمًا من القنصلية الأمريكية بمصر، يطالب بالإفراج عن سلطان، الذي يحمل الجنسية الأمريكية.

جاء ذلك خلال نظر المحكمة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، أثناء نظر القضية المعروفة إعلاميًا باسم “غرفة عمليات رابعة”، والتي يحاكم فيها سلطان، إذ يعد هذا هو الرفض الرابع للمحكمة خلال شهر، للإفراج عن سلطان.

 

*شباب مش إخوان بالخياطة دمياط يدشن حملة إسبراى ضد فساد الإنقلاب

دشنت مجموعة من الشباب أطلقت على نفسها شباب مش إخوان ،بقرية طبل التابعة لشمال مركز دمياط ،دشنت حملة رش بالاسبراى على حوائط وجدران القرية تندد بالفساد المستشرى بسبب الانقلاب العسكرى .

 

تضمنت الحملة التنديد بإرتفاع الاسعار وسرقة رصيد الشحن من عدادات الكهرباء وكذلك إنتشار البطالة ،والتعدى على مناهج التربية والتعليم وحذف ما يدعو للجهاد منها كحذف قصة عقبة بن نافع .

 

*السيسى” يصدر قرارا يقضى بالسجن المؤبد.. لمن يحفر نفقاً على الحدود

صدر عبد الفتاح السيسى، القرار بالقانون رقم ٢١ لسنة ٢٠١٥، بتعديل بعض أحكام قانون العقوبات، بحيث يعاقب بالسجن المؤبد كل من يحفر نفقا على حدود البلاد.

ووفقا للقرار بقانون، يُستبدل بنص المادة 82 مكرر من قانون العقوبات المشار إليه، نصا يعاقب بالسجن المؤبد كل من حفر أو أعد أو جهز أو استعمل طريقاً أو ممراً أو نفقاً تحت الأرض فى المناطق الحدودية للبلاد بقصد الاتصال بجهة أو دولة أجنبية أو أحد رعاياها أو المقيمين بها، أو ادخال أو إخراج أشخاص أو بضائع أو سلع أو معدات أو آلات أو أي شئ آخر مقوماً بمال أو غير مقوم.

كما ينص التعديل على أن يعاقب بالسجن المؤبد كل من ثبت علمه بوجود أو استعمال طريق أو ممر أو نفق تحت الأرض فى المناطق الحدودية للبلاد بالوصف والشروط الواردة بالفقرة السابقة، أو ثبت علمه بوجود مشروع لارتكاب أي من تلك الأفعال ولم يبلغ السلطات المختصة بذلك قبل اكتشافه.

وتقضي المحكمة، حسب مشروع القرار، فضلاً عن العقوبة المنصوص عليها فى الفقرة بمصادرة المباني والمنشآت محل الجريمة والأدوات والأشياء المستخدمة فى ارتكابها.

 

* قصيدة عمر مالك من المعتقل بعد صدور حكم بالإعدام ضده

كتب عمر مالك، الصادر بحقه حكم بالإعدام في قضية “غرفة عمليات رابعة، قصيدة من مقر اعتقاله بسجن طره.  وعمر مالك، هو نجل القيادي بجماعة الإخوان المسلمين، حسن مالك.

كانت قوات الأمن اعتقلته من أحد الفنادق بجوار مطار القاهرة، في 17 أغسطس 2013، بعد ثلاثة أيام من مجزرة فض اعتصام رابعة العدوية.

وصدر ضده حكم بالإعدام من من القاضي الشهير بإصدار أحكام الإعدامات بحق رافضي حكم العسكر، المستشار ناجي شحاته، قبل أن يتم تأييد الحكم أمس السبت، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”غرفة عمليات رابعة”.

ويتبوّا عمر مالك، منصب عضو في مجلس إدارة شركة إبدأ، التي أسسها ويمتلكها، والده رجل الأعمال والقيادي بجماعة الإخوان المسلمين، حسن مالك

*واشنطن: نشعر بخيبة أمل بالغة حيال حكم المؤبد بحق محمد سلطان

أعربت الإدارة الأمريكية عن “خيبة أملها البالغة” حيال الحكم بالمؤبد الذي أصدرته إحدى المحاكم المصرية، أمس السبا، على المواطن الأمريكي “محمد سلطان” المضرب عن الطعام منذ نحو عام احتجاجا على اعتقاله.
وقالت الناطقة باسم الخارجية الأمريكية “ماري هاف”، في بيان لها السبت :”الحكومة الأمريكية تشعر بخيبة أمل بالغة حيال القرار الذي أصدرته إحدى المحاكم المصرية بحق المواطن الأمريكي محمد سلطان”، مضيفة “كما نشعر بالقلق حيال الحالة الصحية لسلطان، وطريقة اعتقاله“.
واستطردت المسئولة الأمريكية قائلة: “ونحن كأمريكا نجدد مناشدتنا للسلطات المصرية بإطلاق سراح سلطان لأسباب إنسانية، ونطالب الحكومة المصرية بإعادة تصحيح قرارها بشأن سلطان“.
وأكدت “هارف” أن وزارة الخارجية الأمريكية تأخذ مسألة مساعدة المواطنين الأمريكيين الموجودين خارج البلاد، على محمل الجد، مشيرة إلى أن مسؤولي السفارة الأمريكية على اتصال دائم بسلطان “ومستمرون في تقديم كافة المساعدات القنصلية له“.
وأصدرت محكمة مصرية، برئاسة القاضي “محمد ناجي شحاته”، أمس السبت، أحكاما أولية بإعدام 14 مدانا في القضية المعروفة إعلاميا بـ”غرفة عمليات رابعة، بينهم محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان.
ومن بين الحاصلين على حكم الإعدام، اليوم، أيضا: سعد الحسيني، القيادي الإخواني ومحافظ كفر الشيخ السابق (دلتا النيل، شمالا)، الداعية الإسلامي صلاح سلطان، عمر حسن مالك نجل حسن مالك القيادي بالجماعة.
وبخلاف أحكام الإعدام، قضت المحكمة (محكمة جنايات القاهرة) في القضية ذاتها بالسجن 25 عاما لـ 37 آخرين، من بينهم: محمد سلطان الحاصل على الجنسية الأمريكية.
وسلطان يعد أشهر مضرب عن الطعام في السجون المصرية، حيث بدأ إضرابا عن الطعام منذ يناير / كانون الثاني 2014.
وتعد هذه الأحكام أولية حيث أنها قابلة للطعن أمام درجات التقاضي الأعلى.

 

*ناجي شحاتة قاضي الإعدامات

هو قاضٍ مثير للجدل، لم تر له ابتسامة واحدة داخل قاعة المحاكمة، اشتهر بنظارته السوداء، وشاربه الكثيف، وجبينه المنعقد، كما كان له فضيحة ” جنسية شهيرة ” عبر مواقع التواصل الاجتماعي ، إنه المستشار محمد ناجي شحاتة رئيس محكمة الجنايات.

ونظرًا لأحكامه الظالمة اتجاه الثوار ومعارضي حكم العسكر التي عادةً ما تكون إما إعدامات أو مؤبد، اشتهر بلقب “قاضي الإعدامات” أو “قاضٍ برتبة جزار“.

لم يخفِ “شحاته” عداءه للثوار وللمعارضين، وقد أظهر ذلك جليًا خلال محاكمته للناشط أحمد دومة حينما تهكم على هتاف التحرير وثورة يناير.

نشرت رصد” توثيقاً لأشهر أحكام “قاضي الإعدامات” بالإنفوجرافيك، كالتالي
أشهر أحكامه:
قضية غرفة عمليات رابعة

الحكم على 14 معتقلا بالإعدام و36 آخرين بالمؤبد .

أحداث مجلس الوزراء
الحكم على أحمد دومة و268 متهما بالمؤبد و17 مليون جنيه غرامة في قضية أحداث مجلس الوزراء”، بالإضافة للحكم على دومة بـ 3 سنوات بتهمة “إهانة المحكمة“.

أحداث مسجد الإستقامة
قضت المحكمة برئاسة ناجي شحاتة بالسجن المؤبد لمحمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان ومحمد البلتاجي، وصفوت حجازي، بالإضافة إلى 5 قياديين آخرين بالجماعة، ومعاقبة 6 متهمين هاربين غيابيا بالإعدام شنقًا.

قضية خلية الماريوت
يواجه 17 صحفيًا حكمًا بالسجن مدة من 7  إلى 10 سنوات بتهمة بث أخبار كاذبة والانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون وإمدادها بمعونات مادية وعينية، من بينهم “بيتر جريستي” الصحفي الأسترالي، و”محمد فهمي” الذي تم إجباره على التنازل عن جنسيته المصرية.

تبرئة ضباط إمبابة وكرداسة:
كان المستشار ناجي شحاتة عضو هيئة المحكمة التي قضت ببراءة جميع المتهمين في قضية قتل المتظاهرين بكرداسة وإمبابة والمتهم فيها 13 ضابطًا، وأمين شرطة بقتل 6 والشروع في قتل 18 آخرين أثناء ثورة 25 يناير

 

*الليمون بـ 12 جنيها والبامية بـ25.. ارتفاع أسعار الخضراوات بمناسبة شم النسيم

حالة من الغلاء سيطرت على أسواق الخضروات فى مختلف محافظات الجمهورية، بالتزامن مع حلول “شم النسيم”، مما أدى إلى حالة من الغضب وسط المواطنين، وخاصة محدودى الدخل والمعدمين، نظرا لحالة الركود والظروف الاقتصادية الطاحنة التى تضرب البلاد بسبب السياسات الفاشلة لحكومة العسكر.

 

وسجلت الخضراوت ارتفاعا واضحا خلال اليومين الماضيين، حيث ترواح سعر كيلو البامية ما بين 25 إلى 30 جنيها، بينما قفز سعر كيلو الليمون إلى 12 جنيها، والخيار إلى 6، بينما بلغ سعر الطماطم 4 جنيهات.

 

وأرجع عدد من التجار ارتفاع الأسعار، إلى تفاقم أزمة السولار التى تسببت فى ارتفاع تكاليف نقل الخضار بين المحافظة، إضافة إلى قلة المعروض فى الأسواق وزياردة الطلب الذى يأتى بالتزامن مع “شم النسيم“.

 

يذكر أن اللواء أبو بكر الجندي -رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء- قد أعلن منذ يومين، ارتفاع معدل التضخم الشهرى خلال مارس الماضي 1.7%، مقارنة بشهر فبراير السابق عليه ليسجل 164.8 نقطة مقابل 162 نقطة، وزيادة معدل التضخم السنوي 11.8% مقارنة بشهر مارس 2014، مشيرًا إلى أن معدل التضخم السنوي خلال شهر فبراير كان 10.7% وذلك بسبب زيادة أسعار الطعام والشراب، وفى مقدمتها الدواجن والخضراوات، فضلًا عن انخفاض المعروض من أسطوانات البوتاجاز.

 

 

ارتفاع المديونية وسحب أموال المودعين والبورصة تواصل الخسائر. . الأحد 5 ابريل. .

bank floosارتفاع المديونية وسحب أموال المودعين والبورصة تواصل الخسائر. . الأحد 5 ابريل. .

 

الحصاد اليومي – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

*إصابة 4 أشخاص بينهم شرطي في إطلاق نار على كنيسة الملاك ميخائيل بالإسكندرية

أصيب شرطي، مساء يوم الأحد، جراء إطلاق مجهولين مسلحين النار على كنيسة بالإسكندرية.

وقال المصدر الأمني، إن “مسلحين مجهولين أطلقوا وابلا من الرصاص على كنيسة الملاك ميخائيل، بمنطقة العجمي بالإسكندرية مساء اليوم، ما أدى إلى إصابة شرطي، وفروا هاربين”.

وأضاف المصدر أن “قوات الأمن انتقلت إلى موقع الحادث، وتم فرض كردون (حاجز) أمني على الكنيسة، ويتم تمشيط المنطقة للبحث عن الجناة”.

 

* سد النهضة سيسبب عجزا فى الماء والغذاء والكهرباء

كشف الدكتور محمد سليمان مساعد وزير الري والموارد المائية، مساء يوم الأحد، أن مصر تواجه عجزا مائيا يقدر بـ7 بليون متر مكعب سنويا، وأن بناء سد النهضة يمثل تحديا كبيرا يواجه الزراعة المصرية، سينتج عنه عجز فى الماء والغذاء والكهرباء.

وأوضح مساعد وزير الري والموارد المائية، خلال مشاركته فعاليات مؤتمر مستقبل الأمن المائي فى ضوء التحديات المعاصرة” بجامعة سوهاج، أن مصر هى إحدى دول حوض النيل الـ11 وتقع فى نهاية مصب النيل مع السودان، وأن قضيه المياه تعد أحدى التحديات التى تواجه مصر فى السنوات الأخيرة، حيث تواجه مصر عجزا مائيا يقدر بـ7 بليون متر مكعب سنويا، وأن الأمم المتحدة حذرت من نفاذ المياه فى مصر بحلول عام 2025 بسبب الزياده السكانية المستمرة.

وأضاف أن بناء السد يعتبر تحديا كبيرا يواجه الزراعة المصرية، والذي ينتج عنه عجز مائى ونقص فى إنتاج الغذاء إضافة الى نقص الكهرباء المولدة من السد العالى.

 

*داخلية الانقلاب تعلن تصفية مؤسس ”أجناد مصر

أعلنت وزارة داخلية الانقلاب عن تصفية مؤسس جماعة “أجناد مصر” غربي العاصمة والتي اتهمته بارتكاب 26 عملاً “إرهابياً” على حد وصفها.
وكشف اللواء هاني عبد اللطيف المتحدث باسم وزارة الداخلية في بيان له مساء اليوم الأحد أن “همام محمد أحمد على عطية”، المعروف حركيا باسمي فوزى، حسام اتخذ من إحدى الشقق السكنية بمنطقة الطوابق بالهرم محافظة الجيزة غربي القاهرة وكراً للإختباء به والتخطيط والإعداد لتنفيذ مخططاته العدائية التى استهدفت فى مجملها رجال الأمن، وأسفرت عن استشهاد العديد منهم على مدار الفترة الماضية، وحال استشعار الإرهابى المذكور بالقوات بادر بإطلاق النيران تجاههم، حيث بادلته القوات وبكثافة وأسفر ذلك عن مصرعه وضبط بحوزته” كما جاء في نص البيان.
وبحسب بيان للمتحدث باسم وزارة الداخلية فإن عطية “كان من أبرز قيادات تنظيم أنصار بيت المقدس، ثم انشق عنه عام 2013 وأسس ما يسمى بتنظيم أجناد مصر، وإضطلع من خلاله بتشكيل العديد من الخلايا التنظيمية وإعداد عناصرها فكرياً وتدريبهم على إعداد وتصنيع العبوات المتفجره التى استخدمها التنظيم فى حوادثه الإرهابية التي ارتكزت في مجملها على إستهداف رجال الشرطة والقوات المسلحة وإصدار التكليفات بتنفيذها” على حد تعبيره.
ولم تعلق حركة “أجناد مصر”علي بيان وزارة الداخلية علي صفحتها الرسمية علي موقع”توتير” أو الأنباء التي تم تداولها حول مصرع مؤسسها منذ صباح اليوم.
وفي مايو/ أيار الماضي، قضت محكمة مصرية، بإدراج “أجناد مصر”، التي تبنت عدد من التفجيرات في البلاد، كـ”جماعة إرهابية“.

 

*قضاء الانقلاب يقضي بحبس 3من رافضي الانقلاب 7سنوات ..والتهمة حماية البنات من امن الانقلاب !

قضت محكمة جنايات دمنهور، بالسجن 7 سنوات لثلاثة من رافضي الانقلاب العسكري، في القضية المعروفة إعلامياً باسم الدفاع عن طالبات كلية دراسات إسلامية دمنهور .

كانت نيابة الانقلاب قد وجهت للمعتقلين، وهم الدكتور حسام هارون، ومحمد أبو علو، عضو هيئة الدفاع عن معتقلي البحيرة، وعبدالرحمن عزازي، الطالب بكلية التربية جامعة دمنهور، تهم مقاومة السلطات.

وتعود أحدث القضية لنهاية لشهر ديسمبر 2013، حيث حاول عدد من البلطجية، اﻻعتدء على طالبات كلية دراسات اسلامية، لمنع خروجهم بمسيرة مناهضة للانقلاب داخل حرم كليتهم، وعند محاولة عدد من أهالي المدينة التصدي لهم، القى الأمن القبض علي هارون وعزازي ووجهت لهم تهمة مقاومة السلطات ولعضو هيئة الدفاع تهمة التحريض على التظاهر.

 

*تأجيل هزلية التخابر للرئيس مرسي و10 آخرين لـ الخميس المقبل

قررت محكمة جنايات القاهرة الانقلابية في جلستها المنعقدة، اليوم الأحد، تأجيل محاكمة الرئيس محمد مرسي و10 آخرين من كوادر وأعضاء جماعة الإخوان، إلى جلسة الخميس المقبل، فى هزلية التخابر وتسريب وثائق ومستندات صادرة عن أجهزة الدولة السيادية.

جاء قرار التأجيل لاستكمال فض ومشاهدة الأحراز، مع استمرار سريان قرار المحكمة بسرية الجلسات وحظر النشر فيها، حرصا على الأمن القومي.

والمعتقلون بالقضية: الدكتور محمد مرسي “رئيس الجمهورية”، وأحمد محمد محمد عبد العاطي “مدير مكتب رئيس الجمهورية”، وأمين عبد الحميد أمين الصيرفي سكرتير سابق برئاسة الجمهورية”، وأحمد علي عبده عفيفي “منتج أفلام وثائقية”، وخالد حمدي عبد الوهاب أحمد رضوان “مدير إنتاج بقناة مصر 25، ومحمد عادل حامد كيلاني “مضيف جوي بشركة مصر للطيران للخطوط الجوية”، وأحمد إسماعيل ثابت إسماعيل “معيد بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا”، وكريمة أمين عبد الحميد أمين الصيرفي “طالبة”، وأسماء محمد الخطيب “مراسلة بشبكة رصد الإعلامية”، وعلاء عمر محمد سبلان “أردني الجنسية – معد برامج بقناة الجزيرة القطرية”، وإبراهيم محمد هلال “رئيس قطاع الأخبار بقناة الجزيرة القطرية“.

 

*مالية الانقلاب” تطرح أدوات دين جديدة اليوم بقيمة 7 مليارات جنيه

يطرح البنك المركزي المصري، اليوم الأحد، نيابة عن وزارة المالية في حكومة الانقلاب، أذون خزانة بقيمة إجمالية تقدر بـ7 مليارات جنيه، وتبلغ قيمة الطرح الأول لأذون خزانة لأجل 91 يومًا، 3 مليارات جنيه، وأذون بقيمة 4 مليارات جنيه لأجل 273 يومًا.

يشار إلى أن قيمة العجز في الموازنة العامة للدولة، تصل بنهاية العام المالي الجاري، إلى 240 مليار جنيه.

دأبت حكومة محلب المعينة من قبل قائد الانقلاب العسكري على الاستدانة من البنوك والاعتماد بصورة كلية على المعونات والمنح الخليجية التي وصلت إلى أكثر من 38 مليار دولار.

 

*مؤشرات البورصة المصرية تواصل هبوطها وسط تعاملات اليوم

واصلت مؤشرات البورصة خسائرها في منتصف تعاملات اليوم الأحد.

تراجع مؤشر البورصة الرئيسي إيجى إكس 30 بنسبة 2.2٪، وتراجع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة إيجي إكس 70 بنسبة 1.9٪، وتراجع مؤشر إيجي إكس 100 الأوسع نطاقًا بنسبة 1.8٪. شهدت أسهم 107 شركة تراجعا في قيمة السهم، فيما ثبتت أسعار أسهم 32 شركة، وارتفعت أسهم 8 شركات فقط.

 

 

*قناة إسرائيلية: 10 لعنات تضرب “فرعون” مصر الجديد

منذ سقوط نظام مبارك، تزعزع الاستقرار في مصر ولم تتوقف اللعنات التي تحل بالجارة من الجنوب. مصر التي كانت في الماضي قوة إقليمية،عظمى، تصارع اليوم على عدد من الجبهات من الأهرامات وحتى شبه جزيرة سيناء”.

كانت هذه مقدمة تقرير لموقع القناة الثانية الإسرائيلية، حاول التشبيه بين اللعنات التي أنزلها الله بفرعون وأهله في مصر  لاضطهادهم بني إسرائيل بقيادة النبي موسى، والتي وردت في سفر الخروج، وبين ما تعانيه مصر اليوم في عهد الرئيس السيسي، من فقر وإرهاب، وانقسام سياسي، وما إلى ذلك من ضربات مفترضة، على حد زعمه.

وأضاف التقرير:” عندما نجلس حول مائدة الفصح هذا العام ونسترجع قصة الضربات العشر التي نزلت بمصر، يمكننا مجددا أن نتخيل كيف كانت معاناة المصريين كبيرة، مثلما تصف لنا الرواية. لكن على أرض الواقع ليست هناك حاجة لتشغيل الخيال لفهم أزمة حياة جيراننا من الجنوب: عندما نقف على ما يجري في مصر، يمكن أن نميز بسهولة ملامح الضربات الـ 10 الجديدة التي تنزل بمصر منذ الثورة في ميدان التحرير منذ أربع سنوات، والتي أسقطت حسني مبارك وزجت بمصر إلى فترة من الاضطرابات وانعدام الاستقرار”.

تقرير القناة الإسرائيلية ذهب إلى أبعد من ذلك بقوله:” للحقيقة، يمكن أن نحصي أكثر من 10 ضربات ( لعنات)، لكن من أجل الرمزية التي في الموضوع، ركزنا أمامكم على أكبر المشكلات، وأكثرها تأثيرا على مصير أكثر من 90 مليون مصري. هي أيضا قائمة المشاكل التي تسكن رأس الرئيس عبد الفتاح السيسي منذ اليوم الأول في منصبه“.

1- لعنة الإرهاب: أغرقت الهجمات الإرهابية محافظات مصر في أعقاب الثورة قبل نحو أربع سنوات، كجزء من مظاهر الفوضى العنيفة. ومازال الإرهاب منذ ذلك الوقت بمثابة لعنة دولة. لا يمر يوم تقريبا دون عمليات إرهابية في مصر، ووصل عدد القتلى نتيجة الإرهاب وفي إطار الحرب على الإرهاب إلى بضع آلاف.

2- لعنة الانقسام السياسي: مصر منقسمة حتى النخاع بين مؤيدين ومعارضين للنظام الحالي. ويواصل متظاهرون مؤيدون للإخوان المسلمين الذين فقدوا الحكم مع الإطاحة بمرسي في 2013 الصراع مع المعارضين على الميادين والشوارع الرئيسية بالقاهرة، والإسكندرية وباقي المدن الكبرى.

في المقابل يتعامل النظام معهم بيد من حديد، يحظر نشاطهم، ويصدر بحقهم أحكاما بالسجن، ويرسلهم أيضا إلى المشنقة. في الشهر الماضي، تم للمرة الأولى منذ الثورة، إعدام أحد ناشطي الإخوان المسلمين، كان قد أدين بقتل أطفال خلال اضطرابات بالإسكندرية.

3- اللعنة الاقتصادية: منذ 2011 بدأ الاقتصاد المصري في الانهيار، في أعقاب الأزمة السياسية، انخفض الناتج القومي، وتوقفت المشاريع، وفر المستثمرون الأجانب. فقط منذ أسبوعين، وخلال مؤتمر اقتصادي طارئ هدف إلى إعادة الاستثمارات الدولية لمصر، أعلن السيسي أن إخراج مصر من  المستنقع الاقتصادي يتطلب من 200 إلى 300 مليار دولار. في الأثناء تتبرع دول الخليج بيد سخية، لكن مصر لا تزال بعيدة عن الهدف الذي حدده السيسي.

4- لعنة داعش: كذلك يستهدف التنظيم الفتاك مصر، وفي العام الماضي أعلن عن إقامة فرع له بسيناء. من غير الواضح عمق تورطه هناك، لكن التهديدات والتصريحات جلبت خلفها موجة من العمليات وقطع الرؤوس بشمال سيناء.

إذا لم يكن هذا كافيا، فقد فتحت جبهة ثانية لتنظيم الدولة الإسلامية ضد المصريين، حيث تم  اختطاف وإعدام مصريين يعملون في ليبيا. وبعد بث فيلم فظيع يظهر إعدام أكثر من 20 مسيحي قبطي مصري على سواحل ليبيا، أصدر السيسي أوامره للجيش بالهجوم على أهداف تابعة لداعش في الأراضي الليبية. هذه الجبهة أيضا لا تزال مشتعلة ونازفة.

5- لعنة حماس: في العام المنصرم، وتحديدا بعد عملية الجرف الصامد، نشب صراعا بين حماس ونظام السيسي على خلفية علاقة التنظيم بالإخوان المسلمين. هذه الخصومة أدت إلى حرب شنها النظام المصري على صناعة التهريب الخاصة بحماس، كذلك أيضا- وبحسب ادعاءات عناصر أمنية مصرية- تتزايد محاولات الذراع العسكري لحماس لتصعيد الأزمة الأمنية شمال سيناء ومساعدة العناصر الإرهابية هناك.

6- أزمة حقوق الإنسان: أدت يد النظام الباطشة ضد معارضيه وكذلك خطوات ضد وسائل الإعلام الناشطة في مصر- بما في ذلك سجن صحفيين أجانب قاموا بتغطية الأحداث- إلى احتجاج دولي، لاسيما من قبل منظمات حقوق الإنسان، ضد أجهزة أمن النظام وضد السيسي بشكل شخصي. كل هذا يوِجد ضغوطا أجنبية تلزم من يقود الدولة بالبحث عن مسار جديد في كل ما يتعلق بقمع الحريات في الدولة.

7- أزمة في العلاقات مع الولايات المتحدة: الرئيس أوباما الذي لم يخف تودده للإخوان المسلمين، خلال فترة حكمهم، لم يبد تفهما على الأقل حيال الخطوات التي قام بها السيسي، منذ الإطاحة بالإخوان من الحكم.

وبدا أن العلاقات بين الإدارة الأمريكية و النظام المصري مشحونة ولا تزال تحت تأثير الخلافات الشخصية بين الزعيمين. وعندما ساءت العلاقات، طُرحت مسألة تجميد المساعدات الأمريكية لمصر. لذلك يسعى السيسي أن يوجد لنفسه خطة بديلة، كالتحالف مع بوتين مثلا.

8- التهديدات الإيرانية: مصر قلقة من صعود” الإمبراطورية” الإيرانية، التي لا تهدد فقط بتغيير نظام القوى العسكرية بالمنطقة، بل أيضا السيطرة بشكل عملي على قطع من الشرق الأوسط. صحيح أنه ليست هناك احتكاك مباشر  بين المصريين والإيرانيين، لكن يكفي التذكير بأن في إيران شارع يحمل اسم قاتل السادات، وإيران وفقا لبيان حماس هي أكبر مورد سلاح للتنظيم.

خلال الأيام الماضية زعمت صحف عربية أن مصر أرسلت قوة بحرية للتصدي لمحاولات إيرانية للتقدم عبر سفن حربية إلى مضيق باب المندب، بوابة الاتصال بالبحر الأحمر، وذلك برعاية سيطرة الشيعة على اليمن.

9- لعنة السياحة: كانت السياحة واحدة من أكثر القطاعات التي تدر دخلا في مصر، لكنها تضررت بشدة نتيجة للأوضاع الأمنية. وينجم جزء كبير من الضرر الاقتصادي في مصر من غياب ملايين السياح الذين كانوا قبل أربع سنوات يزورون سنويا المواقع الأثرية وكذلك الشواطئ.

شبه جزيرة سيناء التي كانت واحة صحراوية، جنة عدن على الأرض، تحولت إلى جحيم الإرهاب. فقط منذ نحو عام قتل في طابا 5 سياح كوريين، و العملية الواسعة التي يشنها الجيش المصري بسيناء ضد خلايا الإرهاب، لم تنجح حتى الآن في الرد على التهديدات الإرهابية.

10- المشكلة الفلسطينية: صداع كان وما يزال، منذ توقيع اتفاق السلام بين إسرائيل ومصر. بموجب هذه الاتفاقات، ما تزال مصر تحاول أن تكون الدولة التي تقود الفلسطينيين وإسرائيل لاتفاق سلام. وبالفعل تنشغل مصر تحديدا بمحاولات تقليل التوترات، وتنسيق عمليات وقف إطلاق النار، وإطفاء الحرائق. لذلك أكد السيسي في خطابه الأخير أن إنهاء الصراع الإسرائيلي الفلسطيني هو المفتاح الرئيس لاستقرار المنطقة. هذا أيضا مفتاح بعض مشكلات مصر.

 

*مسلحون يستهدفون عدة مقرات أمنية بالشيخ زويد

قالت مصادر أمنية وشهود عيان بشمال سيناء، إن مسلحين يعتقد انتمائهم لولاية سيناء ويستقلون سيارات فيرنا استهدفوا قبل قليل بالأسلحة الثقيلة والخفيفة عدة مقرات أمنية وعسكرية بمدينة الشيخ زويد بشمال سيناء.
وأضافت المصادر أنه من بين المقرات التي تم استهدافها، قسم شرطة الشيخ زويد، وكمين أبو طويلة ومعسكر الزهور التابع للقوات الجيش.
وبحسب المصادر، فقد ردت القوات الأمنية بكثافة نيرانية عالية على مصادر الهجوم.

 

*قتيلان ومصاب في تفجير عبوة ناسفة وسط القاهرة


قال مسؤول بوزارة الصحة المصرية، إن قتيلان ومصاب، سقطوا جراء تفجير عبوة ناسفة، أعلى جسر رئيسي بوسط القاهرة.


وأوضح حسام عبد الغفار المتحدث باسم وزارة الصحة المصرية، أن “قتيلان ومصاب، سقطوا خلال تفجير أعلى جسر 15 مايو، بحي الزمالك، وسط القاهرة“.

في الوقت الذي أفاد شهود عيان بأن تفجيرا وقع أعلى جسر 15 مايو، عند حي الزمالك.

وأضافوا أن “حركة السير على الجسر توقفت تماما، جراء عمليات تمشيط للمنطقة تقوم بها قوات الأمن“.

ومنذ أشهر، تشهد عدة أنحاء في مصر هجمات، أغلبها بقنابل بدائية الصنع، تستهدف رجال جيش وشرطة ومنشآت حكومية، بعض هذه الهجمات تبنتها جماعات تقول إنها مناهضة لما تسميه بـ”الانقلاب العسكري” في مصر.

وبينما تربط السلطات في مصر بين هذه الجماعات وجماعة الإخوان، تنفي الأخيرة أي صلة لها بها وتقول إنها ملتزمة بنهجها السلمي في الاحتجاج على عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي في يوليو / تموز 2013.

 

 

*العقاب الثوري تستهدف مديرية أمن الفيوم أثناء لقاء لوزير الأوقاف بجوارها

قالت حركة العقاب الثوري بالفيوم إنها استهدفت مقر مديرية أمن الفيوم، صباح اليوم الأحد، بعبوة ناسفة.
وأكدت الحركة في بيان لها، أن وزير أوقاف الانقلاب كان يجتمع في هذا الوقت مع محافظ الفيوم في ندوة بمسجد المعلمين بالقرب من المديرية.
وأضافت الحركة عبر تدونة لها أن العملية جاءت ردا على رداً على طغيان عسكر كامب ديفيد وممثليهم.

 

*الفيوم.. مليشيات الانقلاب تعتقل 10 من رافضي الانقلاب بـ”سنورس

شنت مليشيات الانقلاب العسكري اليوم حملة مداهمات على قرية مناشي سنورس التابعة لمركز سنورس بالفيوم بأكثر من 8 سيارات شرطة ومدرعة.

داهمت خلالها ملعبًا لكرة القدم بالقرية، واعتقلت عشوائيا أكثر من 10 مواطنين منه، وحاصرت قرية الطاحون واعتقلت الشقيقين: “عامر عثمان عبد الباقي، وعمرو عثمان عبد الباقي”، واقتيادهما لمكان غير معلوم.

 

*بدء إعادة محاكمة المتهمين بقتل اللواء نبيل فراج

بدأت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعسكر الأمن المركزي بأكتوبر، منذ قليل، أولى جلسات إعادة محاكمة 12 متهمًا، في واقعة قتل اللواء نبيل فراج نائب مدير أمن الجيزة الأسبق، الذي اقتل في حملة أمنية شنتها قوات الأمن على مدينة كرداسة في سبتمبر 2013.

وأودعت قوات الأمن المتهمين، داخل القفص الزجاجي، وأثبتت المحكمة حضورهم قبيل بدء الجلسة.

كانت محكمة جنايات الجيزة، برئاسة المستشار معتز مصطفى خفاجي، أصدرت حكما في أغسطس الماضي، بإعدام 12 متهما ومعاقبة 11 آخرين بالسجن المؤبد، بعدما وجهت لهم النيابة العامة، اتهامات بقتل اللواء نبيل فراج، عمدًا مع سبق الإصرار والترصد، وتكوين تنظيم تكفيري إرهابي لقتل رجال الشرطة والجيش، بينما قضت ببراءة متهم من ذات التهم.

وفي مطلع فبراير الماضي، قضت محكمة النقض بقبول الطعن المقدم من 12 متهمًا محبوسين على ذمة القضية، وألغت أحكام الإعدام والمؤبد الصادرة بحقهم، وأمرت بإعادة محاكمتهم أمام دائرة أخرى.

 

 

*أسماء قتل ومصابي انفجار قنبلة كوبري “15 مايو

أسماء االمصابين والقتيل في حادث انفجار قنبلة أعلى كوبري 15 مايو بالزمالك، اليوم.

قتل حمدي صبري، أمين شرطة بقطاع مديرية أمن القاهرة، في العقد الثالث من عمره وهو من محافظة المنوفية.

وأصيب وفقي مصطفى طه أبو بكر، بجروح بسيطة في أنفه وهو سائق سيارة نصف نقل، كانت محملة بمواد خرسانية تصادف وجودها أثناء انفجار القنبلة، وعامل يدعى مهند عبدالعال، يبلغ من العمر 21 عامًا، ونقلته سيارة الإسعاف لإحدى المستشفيات القريبة.

 

*أمن الانقلاب يزعم قتل زعيم تنظيم أجناد مصر

زعمت مديرية أمن الجيزة، أن همام محمد الذى تم قتله فى تبادل لإطلاق النيران مع قوات أمن الانقلاب صباح اليوم الأحد، هو زعيم تنظيم أجناد مصر والمسئول عن تنفيذ العمليات التى شهدتها مصر فى الآونة الأخيرة.

وأنه تم رصده وتعقبه منذ عامين، حتى توصلت المعلومات إلى إحدى الشقق وبها المتفجرات والأسلحة النارية، التى يستخدمها وأفراد التنظيم فى تنفيذ العلميات وقتل ضباط وأفراد الشرطة.

وأن جهاز الأمن الوطنى بالتنسيق مع مكافحة الإرهاب الدولى تمكنوا من رصد تحركات المتهم ومحاصرته بإحدى الشقق السكنية بمنطقة الطوابق التابعة لدائرة شرطة فيصل، حيث تمت مداهمة محل إقامته، وتبادل إطلاق الرصاص مع الشرطة مما أسفر عن مقتله.

وأن من أبرز العمليات التى نفذها وعناصر التنظيم هى تفجير جامعة القاهرة، والذي أسفر عن مقتل العميد طارق المرجاوى، وتفجير قنبلتين أعلى كوبرى الجيزة، وقنبلة ميدان المساحة بالدقى.

 

*الجامعات تنتفض ضد المحاكمات العسكرية وأحكام الإعدامات

انتفض طلاب جامعة القاهرة في ذكرى ارتقاء زميلهم حسام شيكو، في مسيرة حاشدة تطالب بالقصاص لدماء الشهداء ووقف نزيف الانتهاكات بحق طلاب وطالبات الجامعة.

شهدت المسيرة مشاركة واسعة من جموع الطلاب والطالبات، مرددين الهتافات والشعارات المناهضة لحكم العسكر، ومنددين بالمحاكمات عسكرية وأحكام الإعدامات الجماعية التي تصدر بحق رافضي الانقلاب العسكري الدموي.

وفي السياق نفسه، نظم طلاب وطالبات جامعة الزقازيق مسيرة بعد ظهر اليوم انطلقت من ساحة كلية التمريض، وجابت كليات الجامعة تنديدا بقرارات الفصل التعسفي بحق طلاب وطالبات الجامعة، ورفضًا للانتهاكات التي تتم بحق طلاب وطالبات الجامعات المصرية على خلفية رفضهم قمع وكبت الحريات والانقلاب العسكري.

ونددت حركة طالبات ضد الانقلاب بجامعة المنصورة بجرائم سلطات الانقلاب وتطالب بالإفراج عن الطلاب والطالبات المعتقلين داخل سجون العسكر، خلال مسيرة حاشدة.

ونظم طلاب هندسة المطرية أيضا مسيرة تنديدًا باعتقال زميلهم إسلام الوصيفي، رافعين صور المعتقلين من الأساتذة والطلاب، وسط تفاعل ومشاركة واسعة، مؤكدين تواصل النضال والحراك الطلابي حتى تنتصر الحرية والكرامة الإنسانية.

 

*لليوم الرابع على التوالى داخلية الانقلاب تواصل اخفاء طالب بسوهاج

تواصل قوات الانقلاب بسوهاج اخفاء الطالب عمر عبد الواحد لليوم الرابع على التوالى الطالب بالفرقة الرابعة كلية الهندسة وسط انباء تفيد بتعرض الطالب للتعذيب بمقر الامن الوطنى الجدير بالذكر ان شقيق الطالب محمد عبد الواحد  قد استشهد في فض اعتصام رابعة.

 

*مسلحون يستهدفون عدة مقرات أمنية بالشيخ زويد

قالت مصادر أمنية وشهود عيان بشمال سيناء، إن مسلحين يعتقد انتمائهم لولاية سيناء ويستقلون سيارات فيرنا استهدفوا قبل قليل بالأسلحة الثقيلة والخفيفة عدة مقرات أمنية وعسكرية بمدينة الشيخ زويد بشمال سيناء.
وأضافت المصادر أنه من بين المقرات التي تم استهدافها؛ قسم شرطة الشيخ زويد، وكمين أبو طويلة ومعسكر الزهور التابع للقوات الجيش.
وبحسب المصادر، فقد ردت القوات الأمنية بكثافة نيرانية عالية على مصادر الهجوم.

 

*الدفاع يتهم الضباط بتغيير أقوالهم في مذبحة بورسعيد

استمعت محكمة جنايات بورسعيد، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، برئاسة المستشار محمد السعيد إلى مرافعة الدفاع عن المتهمين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”مذبحة بورسعيد”، حيث قال الدفاع إنه قد طالع أقوال الشهود من ضباط الشرطة، فجميعهم كانت أقوالهم ملتصقة فى السؤال الأول، ولكن تغيرت أقوالهم فيما بعد وتغيرت اتجاهاتهم.

جاء ذلك أثناء إعادة محاكمة المتهمين فى القضية التى راح ضحيتها 74 شهيدًا من شباب أولتراس أهلاوى، واتُهم فيها 73 بينهم 9 قيادات أمنية، والتي وقعت أحداثها أثناء مباراة فى الدورى بين فريقى الأهلى والمصرى.

وأسند أمر الإحالة إلى المتهمين وعددهم 73 مجموعة من الاتهامات تتعلق بارتكاب جنايات “القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد المقترن بجنايات القتل والشروع فيه، بأن قام المتهمون بتبييت النية وعقد العزم على قتل بعض جمهور فريق النادى الأهلى ”الألتراس” انتقاما منهم لخلافات سابقة، واستعراضا للقوة أمامهم وأعدوا لهذا الغرض أسلحة بيضاء مختلفة الأنواع ومواد مفرقعة وقطع من الحجارة وأدوات أخرى مما تستخدم فى الاعتداء على الأشخاص، وتربصوا لهم فى استاد بورسعيد الذى أيقنوا سلفا قدومهم إليه.

 

*مليشيات الانقلاب بالفيوم تختطف “رحيم” وتنكر وجوده

كشفت أسرة المواطن “رحيم عبد الله رحيم” من قرية البصير بمناشى سنورس محافظة الفيوم عن اختفائه قسريا لليوم الخامس على التوالي من قبل مليشيات الانقلاب العسكري الدموي.

أفاد شهود عيان بأنه تم اختطاف رحيم عبد الله رحيم منذ الأربعاء 1-4-2015 من مقر عمله بالمدينه الصناعية بكوم اوشيم، ولم يتم التعرف على مكان احتجازه حتى الآن؛ حيث تخفي سلطات الانقلاب مكان احتجازه.

تواردت معلومات لأسرته من مصادر أمنية عن تعرضه للتعذيب الممنهج داخل مركز شرطة طامية علي يد رئيس المباحث محمود هيبة، منذ يوم الأربعاء وإلى الآن، وترفض إدارة المركز الاعتراف بوجوده.

يشار إلى أن رحيم يعمل بورشه لف مواتير بالمدينة الصناعية بكوم اوشيم، متزوج، وهو العائل الوحيد لوالدته وأبنائه الثلاثة.

تناشد أسرته منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان بالتدخل لرفع الظلم الواقع عليه، وتمكينه من لقاء أسرته ومحاميه لرفع الظلم والانتهاكات التي تمارس بحقه، ومحاكمة كل المتورطين فيها.

 

*فى عهد الانقلاب تكريم والدة مغتصب الطفلة زينة كأم مثالية

كرم أحد النوادي الشهيرة في منطقة عين البصيرة ببورسعيد، والدة قاتل الطفلة زينة، والتي قتلها بعد أن فشل في اغتصابها، إذ كرمها النادي كأم مثالية.
ووفقًا لموقع جريدة الوطن الموالية للانقلاب، فإن والدة الطفلة الضحية، طالبت وزيرة التضامن الاجتماعي بحكومة الانقلاب ، بالتحقيق في الواقعة، لمعرفة من الذي اختار أم قاتل طفلتها، لتكريهما كأم مثالية
واعربت والدة الطفلة زينة، عن سخطها الشديد من هذا الاختيار، مبرزة شعورها بصدمة كبيرة وغضب عارم، نتيجة هذا التكريم.

 

*الشيعة يفتتحون “حسينية” في طنطا وسط صمت الانقلابيين

أكد أهالي قرية “الرجدية” بمركز طنطا أن شخص يدعى “عماد قنديل” قد حول منزله فى طنطا إلى حسينية شيعية.
وقال الأهالي أن المدعو “عماد قنديل” استغل جمعية “العترة المحمدية” التي أسسها كستار لطقوسه الشيعية، وإنه حول بيته إلى حسينية يجتمع فيها الشيعة ويقيمون شعائرهم به.
يذكر أن الأهالي كانوا قد نجحوا في إيقاف أنشطة تلك الجمعية في وقت سابق إلا أنها عادت لتنشط بقوة عقب الانقلاب العسكري.
وقد تقدم أحد أهالى القرية بشكوى إلى مباحث الأمن الوطنى ويدعى ( م . ح ) وشكى فيها من هذه الأعمال التى ستتحول فى يوم من الأيام إلى فتنة طائفية فى القرية، ولكن لم يلقى بلاغه أي اهتمام من قيادات الأمن لانشغالهم بمطاردة الشرفاء من معارضي الانقلاب العسكري.
جدير بالذكر أن قيادات حزب النور الانقلابي بالقرية وبمحافظة الغربية كانت تملأ الدنيا ضجيجا بسبب انتشار الشيعة بتلك القرية، موجهة اتهامتها الكاذبة لقيادات الحرية والعدالة في الغربية بمساعدة الشيعة في نشر مذهبهم هناك، برغم جهود الحزب في محاربة انتشار الفكر الشيعي بعد توجيهات الرئيس مرسي بذلك، ولم يسمع صوتهم الآن في القرية بشكل خاص، بحسب ما أكده أهالي القرية.

 

*ثورة غضب بـ«النور» لتجاهله فى “حوار محلب”

قالت مصادر قيادية بحزب النور السلفى بحسب “المصري اليوم” إن هناك ثورة غضب داخل الحزب بسبب عدم دعوته لحضور الجلسة الأولى للحوار المجتمعى، التى عقدها إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء لحكومة الانقلاب ، ولجنة تعديل قانون تقسيم الدوائر الانتخابية، مع الأحزاب والقوى السياسية، الخميس الماضى، للنقاش حول قوانين الانتخابات، واعتبر قادة «النور» أن ذلك «التجاهل» فيه «تقليل من شأن الحزب»، واستجابة لضغوط قوى حزبية أخرى لا ترغب فى وجود «النور» خلال الجلسات.

وأوضحت المصادر أن هناك شماتة من قبل التيار المعارض للدكتور ياسر برهامى، نائب رئيس الدعوة السلفية، ومن بينهم الدكتور خالد علم الدين، المستشار السابق للرئيس الشرعي محمد مرسى، لافتة إلى أن قادة الحزب يمارسون ضغوطا كبيرة على برهامى للتحرك وإيجاد حل لأزمة تجاهل الحزب الدائمة.

 

وذكرت المصادر بحسب “المصري اليوم” أن برهامى وأشرف ثابت، القيادى البارز بالحزب، أجريا اتصالات مع مسؤولين فى حكومة الانقلاب العسكري ، وتم إبلاغهما بأن الحزب سيكون مدعوا خلال الجلسات المقبلة، وأنه لا صحة لاستجابة محلب لضغوط الأحزاب الرافضة لحضور النور.

 

من جانبه، قال الدكتور محمود حجازى، عضو الهيئة العليا لحزب النور، إن الحزب يسعى للمساهمة فى تنفيذ خارطة الطريق وإزالة العقبات التى تواجهها، ووافق على مقترحات الأحزاب حتى لا يحدث أى صدام بينه وبين أى حزب، ويسعى للوصول إلى توافق وطنى وإجماع بين الأحزاب حول تعديلات قانون الانتخابات.

 

وأوضح محمد صلاح خليفة، عضو اللجنة الإعلامية لحزب النور، أن تجاهل دعوة الحزب لا يمكن وصفه بالتهميش، موضحًا أن هناك لقاءات أخرى للحوار، وحتى إن لم يشارك «النور» بها، فقد تقدم فعليا بمقترحاته حول العملية الانتخابية وقوانين الانتخابات إلى اللجنة العليا للانتخابات فى جلسات نقاشية سابقة.

 

*10 مايو.. أولى جلسات محاكمة شرطي متهم بقتل ناشطة

حددت محكمة مصرية جلسة 10 مايو/ آيار المقبل، لنظر أولى جلسات محاكمة ضابط شرطة، متهم بقتل الناشطة اليسارية شيماء الصباغ.
وأفاد بيان لمحكمة استئناف القاهرة (تختص بتوزيع القضايا على المحاكم)، حصلت الأناضول على نسخة منه، أنه تم تحديد جلسة 10 مايو/ آيار المقبل، لنظر أولى جلسات قضية قتل شيماء صبري الصباغ، المتهم فيها أحد ضباط الشرطة، أمام الدائرة العاشرة بجنوب القاهرة“.

وقتلت الصباغ، خلال تفريق قوات الأمن، عصر 24 يناير/ كانون الثاني الماضي، مسيرة معارضة للسلطات في ميدان طلعت حرب (وسط القاهرة)، القريب من ميدان التحرير، حمل المشاركون فيها أكاليل الزهور.

وأحالت النيابة العامة المصرية، في 16 مارس/ آذار الماضي، ضابط شرطة (لم تذكر اسمه)، إلى المحاكمة الجنائية، لاتهامه بقتل الصباغ، بحسب بيان للنائب العام.

يذكر أن تقرير الطب الشرعي عن مقتل الصباغ، عقب وفاتها بيومين، قال إن طلقات خرطوش هي التي تسببت في وفاة الصباغ، وأنها أطلقت من مسافة تراوحت ما بين 3 إلى 8 أمتار، وبحد أقصى 10 أمتار، وأنها أصيبت من الخلف إلى الأمام، وأن محتوى الخرطوش أصاب القلب مباشرة وتسبب في تهتك بالرئتين“.

فيما قالت وزارة الداخلية في بيان لها يوم مقتل الناشطة اليسارية إنها لم تستخدم سوى قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق المسيرة قبل يوم واحد من الذكرى الرابعة لثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011 التي أطاحت بنظام الرئيس الأسبق حسني مبارك، ولم تستخدم الخرطوش، وأنها ستبذل كل جهودها لتحديد هوية المسؤولين عن مقتل الصباغ.

في الوقت الذي قال وزير داخلية الانقلاب السابق، محمد إبراهيم، يوم 26 يناير/ كانون الثاني الماضي، إنه “سيسلم بنفسه قاتل الصباغ إلى المحاكمة، إذا كان من الشرطة”، قبل أن تتناقل صحف مصرية خبرا حول إيقاف ضابط شرطة عن العمل لاتهامه بقتل الصباغ.

 

جندي أمريكي خدم بالعراق يقتل أربعة ويصيب آخرين جراء إطلاق النار في قاعدة فورت هود الأميركية ثم ينتحر

قاعدة فورت هود الأمريكية

قاعدة فورت هود الأمريكية

جندي أمريكي خدم بالعراق يقتل أربعة ويصيب آخرين جراء إطلاق النار في قاعدة فورت هود الأميركية ثم ينتحر

شبكة المرصد الإخبارية

كشفت الأجهزة الأمنية الأمريكية هوية مطلق النار في قاعدة فورت هود العسكرية، قائلة إنه الجندي إيفان لوبيز، مضيفة أنه خدم في حرب العراق وكان يعاني من مشاكل عقلية ونفسية قد تكون السبب في إقدامه على تنفيذ الهجوم الذي أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص وجرح 16، وانتهى بانتحاره.

حيث قام الجندي الذي قيل أنه يعاني “مشاكل نفسية” على قتل ثلاثة عسكريين الأربعاء قبل أن ينتحر في قاعدة فورت هود العسكرية في ولاية تكساس الأميركية التي سبق أن شهدت عام 2009 إطلاق نار أوقع 13 قتيلا.


وصرح قائد القاعدة الجنرال مارك ميلي في مؤتمر صحافي أن الجندي خدم في العراق لأربعة أشهر عام 2011 وأنه يعاني “مشاكل نفسية” وخصوصا الاكتئاب ويخضع للعلاج.

وقال العميد مارك ميلي إن الشرطة العسكرية كانت قد بدأت التعامل مع لوبيز، لكن الأخير أقدم على الانتحار برصاصة في الرأس .

وأضاف ميلي للصحفيين: “سبق للوبيز أن خدم في العراق، وكان يعاني مشكلات في سلوكية وعقلية” وإن كان قد أقر بأن دوافعه لإطلاق النار داخل القاعدة تبقى غير واضحة.

وبحسب المعلومات فقد كان لوبيز بالزي العسكري عند تنفيذه الهجوم، وقد استخدم مسدسا من طراز “سميث أند ويسن” عيار 45.
وأضاف ميلي “حتى الآن، ليس هناك أي مؤشر يربط هذا الحادث بالإرهاب“.

وبحسب ميلي، فإن إطلاق النار وقع في منطقتين مختلفتين، الأولى مخصصة للواء طبي والثانية لكتيبة نقل داخل القاعدة العسكرية. واستمر اطلاق النار بين “10 و15 دقيقة“.

وقد أصيب 16 شخصا بجروح، أربعة منهم على الأقل في وضع “حرج” ويتلقون العلاج في مستشفى “وايت ميموريال”، بحسب الأطباء. وجميع القتلى والجرحى من العسكريين.

وروى ميلي أن الجندي دخل أحد مباني القاعدة العسكرية وأطلق النار قبل أن يستقل سيارة ثم يطلق النار مجددا مستخدما مسدسا من طراز “سميث اند ويسون” عيار 45 اشتراه مؤخرا من متجر قريب. ثم خرج من السيارة ودخل مبنى آخر وأطلق النار مجددا.

وتابع أن قوات الأمن تدخلت “سريعا” وأن شرطية عسكرية صوبت سلاحها على المشتبه به الذي أطلق النار على نفسه. وقال ميلي “لقد قامت بواجبها كعضو في الشرطة العسكرية”.

ولم تعلن هوية الجندي الذي أدخل السلاح خلسة إلى القاعدة. وهو “متزوج وله أسرة”، وتم نقله إلى فورت هود في شباط/فبراير.

أوباما: ضمان سلامة الجنود

وقال الرئيس باراك أوباما من شيكاغو “من الواضح أن هذا الحادث يفتح جراح ما حصل في فورت هود قبل خمس سنوات”.. “نحن نأسف للغاية أن يحدث أمر كهذا مرة جديدة”.

وأضاف أوباما أن العديد من العسكريين في القاعدة خدموا مرات عدة في العراق وأفغانستان، مثمنا شجاعتهم. وقال “عندما يكونون في بلادهم يجب أن يشعروا بالأمان”.

وقال “لا نعلم ماذا حصل هذا المساء لكن من الواضح أن الشعور بالأمان تبدد مرة أخرى”.

وندد وزير الدفاع الأميركي تشاك هيغل خلال توجهه إلى هاواي بإطلاق النار الجديد.

وقال هيغل “عندما نشهد مأساة كهذه في قواعدنا، هذا معناه أن أمرا ما ليس على ما يرام”.

جاءت تصريحات أوباما وهيغل بعد تعرض القاعدة العسكرية في ولاية تكساس لإطلاق نار الليلة.

وأعلنت القاعدة أنه يعتقد أن الشخص المسؤول عن إطلاق النار قد قتل. وأكدت في بيان أن طاقم طوارئ موجود داخلها.

على صعيد متصل، قال مسؤول أميركي، طلب عدم الإفصاح عن اسمه، إن التقارير المتداولة في وزارة العدل تفيد بأن المسؤول عن إطلاق نار قتل نتيجة جرح نفسه.

وأفادت تقارير أخرى بوقوع عدد من المصابين، ربما 15، ولكن لم يعلن العدد بصفة رسمية بعد.

إطلاق نار في قاعدة فورت هود العسكرية (23:15 تغ)

تم الأربعاء غلق قاعدة فورت هود العسكرية في تكساس جنوب الولايات المتحدة الأميركية في حين أشارت وسائل إعلام محلية إلى إطلاق نار في القاعدة أوقع العديد من الجرحى.

وقالت الشرطة إن مسلحا فتح النار في منطقة القاعدة فأصاب عددا غير معروف من الأشخاص بجراح وأصدرت القاعدة أمرا بالتوجه إلى الملاجئ لكل الأفراد في الموقع.

وقال مراسل “الحرة” في البنتاغون جو ثابت إن أسباب وملابسات الحادث ما زالت لم تعرف بعد، مشيرا إلى أن التساؤل المطروح هو كيف تمكن مطلق النار من إدخال السلاح إلى داخل القاعدة، علما أن القيادة العسكرية اتخذت في 2009 إجراءات احتياطية من بينها منع حمل الأسلحة داخل القاعدة.

وذكرت قناة “كاي سي اي ان” التلفزيونية المحلية أن العديد من الأشخاص أصيبوا بجروح ونقل شخص واحد على الأقل إلى مستشفى قريب. وبثت القناة مشاهد لسيارة إسعاف هرعت إلى القاعدة.

ووفق المصدر نفسه فإن شخصا أصيب في صدره. وأوضحت الشرطة في مدينة واكو المجاورة على موقع تويتر أن “السلطات دعت العاملين في القاعدة إلى الابتعاد من النوافذ وإبقاء الأبواب مغلقة بالأقفال”.

وقال شاهد لقناة “كاي سي اي ان” إن مطلق النار المفترض هو رجل أبيض يستقل سيارة رمادية من طراز تويوتا.

وكانت القاعدة قد عرفت حادثة إطلاق نار مماثلة في تشرين الثاني/نوفمبر 2009 أدت إلى مقتل 13 شخصا وجرح نحو 30 آخرين.

واعترف الطبيب النفسي السابق في الجيش الأميركي نضال حسن خلال محاكمته أنه أطلق النار في القاعدة العسكرية.

وتعد قاعدة فورت هود أكبر القواعد العسكرية الأمريكية في العالم، إذ تضم أكثر من 100 ألف جندي.

وقالت القاعدة التي قتل فيها 13 شخصا في إطلاق نار في 2009، على حسابها على تويتر إن “على جميع العاملين المناوبين الاحتماء في مواقعهم”.

 

انفجار سيارة مفخخة استهدف وزارة الدفاع اليمنية ووقوع أكثر من 30 قتيلاً بينهم أجانب وشكوك حول وجود هادي في المستشفى

انفجار في وزارة الدفاع اليمنية

انفجار في وزارة الدفاع اليمنية

انفجار سيارة مفخخة استهدف وزارة الدفاع اليمنية ووقوع قتلى أجانب

مصدر أمني يؤكد مقتل معظم منفذي عملية وزارة الدفاع ومصادر تؤكد ارتفاع عدد الضحايا إلى أكثر من 30 قتيلا

 هل كان الرئيس هادي متواجداً داخل مستشفى وزارة الدفاع لحظة الهجوم؟

شبكة المرصد الإخبارية

 

وقع انفجار ضخم في العاصمة اليمنية سُمع في أحياء المدينة اتضح لاحقا أنه وقع في منطقة قريبة من “مقبرة خزيمة” التي تقع إلى جانبها عدة مرافق حيوية بينها وزارة الدفاع ومكتب رئاسة الجمهورية والمصرف المركزي.

وأكدت مصادر عسكرية مطلعة لـ «يمن برس» وجود سيارة مفخخة أخرى لم تنفجر بعد، وأن قوات الأمن والجيش يجرون التحريات الآن لمعرفة مكانها وإحباط انفجارها.

في الوقت ذاته كثفت قوات الجيش والأمن تواجدها بمحيط المقار العسكرية والأمنية بالعاصمة صنعاء تحسباً لأي هجوم قد يستهدفها، وقامت بإغلاق الطرق الرئيسية والفرعية المؤدية إلى المنشئات العسكرية الحيوية.

حيث قامت قوات الجيش بإغلاق شارع القيادة الحيوي ومنعت حركة السيارات تماماً في كلا الاتجاهين، كما انتشر عناصر الجيش بكثافة بمحيط مقر القيادة العامة للقوات المسلحة، في ظل أنباء بوجود سيارة مفخخة لم تنفجر بعد.
وكانت أمانة العاصمة صنعاء دعت قبل يوم من الانفجار إلى حملة لتنظيف المقبرة من مخلفات وبقايا كانت موجودة فيها، علما أنها تضم رفات عدد كبير من كبار المسؤولين.

اقتحم مسلحون صباح اليوم مستشفى العرضي “وهو المستشفى المخصص لعلاج كبار قادة الدولة” والذي يقع في اطار مبنى وزارة الدفاع اليمنية وسط العاصمة .

وقالت مصادر ان المسلحين والذين كانوا يرتدون الزي العسكري استطاعوا الدخول للمستشفى بعد ان تم تفجير سيارة مفخخة في البوابة الغربية لمقر الوزارة ، واشارت المصادر الى ان المسلحين ارتكبوا مجزرة في حق الكادر الطبي حيث قتل غالبيتهم من ” اطباء وومرضين” وان من بين القتلى عدد من الاجانب .

فيما قال شهود عيان لقناة اليمن بان المسلحين ألقوا بقنابل على موظفي المستشفى والكادر التمريضي ، وقصفوا المستشفى بقاذفات “ار بي جي“.

وزارة الدفاع قالت بان قوات من الجيش قامت بتطهير المسلحين في اطار المستشفى وان الوضع تحت السيطرة ، اما وزارة الصحة اطلقت نداء عاجل للمواطنين للتبرع بالدم للمصابين في مستشفى الثورة في اشارة الى ارتفاع عدد الجرحى حيث قالت مصادر أن الجرحى بلغ عددهم 120 جريح .

ويأتي تفجير اليوم واقتحام مستشفى العرضي في ظل غياب وزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر احمد والذي يقوم بزيارة الى الولايات المتحدة الامريكية .

وأفاد شهود عيان من سكان المنطقة برؤية دخان كثيف ينبعث من مكان الانفجار الذي لم تتضح ملابساته بعد، كما أكدوا تحطم نوافذ المساكن المجاورة وسماع صوت طلقات نارية سبقت الانفجار عند مدخل الوزارة.

وأفاد الشهود أيضا بتهدم بعض البيوت في سوق شعبية مجاورة، كما أكدوا وجود عدد غير محدد حتى الساعة من القتلى والجرحى مع وصول سيارات الإسعاف إلى الموقع.

هذا وقد قالت وزارة الدفاع ان الإنفجار الذي وقع صباح اليوم ناجم عن سيارة مفخخة استهدفت مستشفى الدفاع بالعرضي ، وان المهاجمين استغلوا وجود بعض الإنشاءات الجارية هناك.
ونقل موقع وزارة الدفاع على الانترنت عن مصدر مسؤول بالوزارة القول بان أن سيارة تحمل عدد من الأفراد قد دخلت إلى المبنى بعد الإنفجار، حيث تم التعامل مع غالبية المجموعة المسلحة والقضاء عليها في نطاق المستشفى، وأن الوضع تحت السيطرة.
ولم توضح الوزارة حتى اللحظة عدد القتلى والجرحى الذين سقطوا في هذه العملية الا ان مصادر اعلامية تحدثت عن سقوط 15 قتيل وان الانفجار تزامن مع وصول وفد طبي الماني للمستشفى وان من بين القتلى اجانب .

وكانت وزارة الدفاع في اغسطس من العام 2012م قد تعرضت لمحاولة اقتحام من قبل جنود في قوات الحرس الجمهوري ، حيث قامت قوات من الشرطة العسكرية بالتصدي لهم.

من ناحية أخرى أثارت زيارة الرئيس هادي إلى مقر مجمع وزارة الدفاع اليمنية عقب الهجوم مباشرة وبسرعة كبيرة حتى في ظل إستمرار الإشتباكات المتقطعة وإجتماعه بقيادات امنية هناك الكثير من التسأولات.

 
اهم تلك التسأولات هي “هل كان الرئيس هادي متواجداً داخل المجمع وهل كان هو الهدف من الهجوم؟”
 
الهجوم الذي حصل اليوم يدل على ان هناك تسهيلات كبيرة قدمت للمهاجمين وأن هناك تواطء من الداخل فهل كانت هناك محاولات لتصفية الرئيس هادي؟
 
لايمكن بأي حال من الأحوال أن يتوجه الرئيس إلى مجمع الدفاع في ظل وجود اشتباكات متقطعة، وفي مثل تلك الظروف، بل أن التصرف الطبيعي والمنطقي أن يتم نقل الرئيس إلى مكان آمن جداً تحسباً لأي هجوم بالتزامن مع الهجوم على مقر وزارة الدفاع.
 
الرئيس هادي معروف عنه البطء في إتخاذ القرارات وعدم التسرع فمن غير المتوقع فجأة أن يتسرع ويقوم بزيارة إلى مقر وزارة الدفاع التي تشهد إشتتباكات في ظل حديث وأنباء عن إنقلاب عسكري قد يكون هادي أهم أهدافه.
 
السؤال الآخر الذي يطرح نفسه لماذا هاجم المسلحين مقر المستشفى وفجروا السيارة المفخخة أمامه ولماذا لم يتجهوا مباشرة إلى مقر وزارة الدفاع الموجود في نفس المجمع؟
 
لا يمكن مطلقاً لأي مسلح يقوم بمثل هذه العملية أن يترك الصيد الثمين وهو مقر وزارة الدفاع ويتوجه إلى مستشفى يعج بالمرضى الإ إذا كان هناك صيد ثمين داخل المستشفى والذي من المتوقع أن يكون الرئيس هادي ذاته.وبحسب روايات شهود عيان فأن المسلحين أعدموا كل من وجوده أمامهم بلا إستثناء، والتفسير لهذا التصرف هو أن المسلحين كانوا يخشون هروب الهدف متنكراً فعمدوا إلى إعدام كل من وجوده أمامهم.

 
فهل كان الرئيس هادي هو الشخص المستهدف من هذه العملية وهل كان متواجداً داخل المستشفى لحظة الهجوم عليه؟
كما قُتل قاضٍ وزوجته خلال الاشتباكات بين الجيش اليمني ومسلحين ينتمون لتنظيم القاعدة حاولوا اقتحام مبنى وزارة الدفاع، اليوم الخميس، خلّفت نحو 25 قتيلاً وقرابة 120مصابًا من الطرفين.

وقالت مصادر طبية،، إن من بين القتلى القاضي عبدالجليل نعمان، وزوجته أسماء علي إثر عملية اقتحام مجمع وزارة الدفاع اليمنية حيث كان يجريان فحوصات طبية في مستشفى الوزارة.

والقاضي عبد الجليل هو أحد القضاة السبعة الذين اختارهم الرئيس اليمني عبدربه هادي منصور أعضاءً في لجنة الانضباط بمؤتمر الحوار الوطني الذي يهدف إلى وضع حلول لـ 9 قضايا تقف وراء أزمات اليمن، بينها قضية الجنوب، وقضية صعدة (شمال)، وبناء الدولة وقضايا ذات صلة بالحقوق والحريات، والعدالة الانتقالية، والتنمية.