الإثنين , 27 فبراير 2017
خبر عاجل
أنت هنا: الرئيسية » الأخبار المحلية (صفحة 10)

أرشيف القسم : الأخبار المحلية

الإشتراك في الخلاصات<

الكشف عن عدد وأماكن الطيارين المصريين في سوريا.. الاثنين 28 نوفمبر.. خيانات السيسي تتواصل 6 أنفاق سرية بسيناء لإيصال مياه النيل لإسرائيل

مصطفى بكري

مياة النيل في فلسطين المحتلة قريباً

مياة النيل في فلسطين المحتلة قريباً

الكشف عن عدد وأماكن الطيارين المصريين في سوريا.. الاثنين 28 نوفمبر.. خيانات السيسي تتواصل 6 أنفاق سرية بسيناء لإيصال مياه النيل لإسرائيل

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* الحكم بالسجن 5 سنوات والغرامة على 11 من متظاهري ” ثورة الغلابة ” بمحافظة الجيزة

 

 *الحكومة المصرية تطعن على استمرار بطلان ”التنازل” عن تيران وصنافير

طعنت هيئة قضائية، ممثلة للحكومة المصرية، مساء اليوم الإثنين، ضد استمرار تنفيذ حكم بطلان اتفاقية “التنازل” عن جزيرتي تيران” و”صنافير”، للسعودية، وفق مصدر قضائي.

وقضت محكمة القضاء الإداري، في 8 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، برفض طلب الحكومة بوقف تنفيذ حكم بطلان اتفاقية “التنازل” عن “تيران” و”صنافير، التي وقعت عليها القاهرة والرياض في إبريل/ نيسان الماضي، وتغريم الحكومة 800 جنيه (نحو 50 دولار)، وقررت الاستمرار في تنفيذ الحكم الصادر في يونيو/ حزيران الماضي ببطلان الاتفاق.

وأوضح المصدر القضائي ذاته، للأناضول، مفضلا عدم ذكر اسمه، كونه غير مخول بالحديث للإعلام، أن هيئة قضايا الدولة (هيئة قضائية ممثلة للدولة) تقدمت، إلى المحكمة الإدارية العليا (أعلى محكمة طعون متعلقة بالشق الإداري) بطعن لإلغاء الحكم السابق الصادر مطلع الشهر من محكمة القضاء الإداري.
وأشار المصدر إلى أن المحكمة الإدارية لم تحدد موعداً بعد لنظر الطعن.

ووفق تسلسل التقاضي في مصر، يحق لمحام الدولة والشعب الطعن على حكم القضاء الإداري، أمام المحكمة الإدارية العليا التي تعد أعلى درجات التقاضي في الشق الإداري.

ووفق القانون يظل الحكم المطعون من دون فصل نهائي حتي تفصل فيه المحكمة الإدارية العليا.

وكان على أيوب، المحامي وأحد المترافعين فى الدعوى الذي صدر له ولآخرين الحكم السابق، قال وقتها إن حكم القضاء الإداري بالاستمرار في تنفيذ الحكم، ورفض استشكال الحكومة، يمنع مؤسسات الدولة من تطبيق الاتفاقية أو تعديلها.

وفي 21 يونيو/ حزيران الماضي، قضت محكمة القضاء الإداري برئاسة القاضي يحيي الدكروري”، بإلغاء الاتفاقية التي وُقعت بين مصر والسعودية في 8 أبريل/ نيسان الماضي، واستمرار الجزيرتين ضمن السيادة المصرية.

وفي 23 من الشهر نفسه، طعنت الحكومة على الحكم، عن طريق القاضي، رفيق عمر الشريف، نائب رئيس هيئة قضايا الدولة، أمام المحكمة الإدارية العليا، بإلغاء الحكم الصادر من محكمة القضاء الإداري ببطلان توقيع الاتفاقية.

وفي أغسطس/آب الماضي، أعلنت هيئة قضايا الدولة تقدمها بطلب لوقف تنفيذ (استشكال) حكم محكمة القضاء الإداري القاضي ببطلان الاتفاقية ، قبل أن ترفضه المحكمة 8 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.
وفي 25 أبريل/ نيسان الماضي، أقر مجلس الشورى السعودي (البرلمان) الاتفاقية بالإجماع، فيما لم يصدق عليها البرلمان المصري كشرط لتصبح نهائية وسارية.

وشهدت مصر، مظاهرات يومي 15، 25 أبريل/ نيسان الماضي؛ احتجاجًا على قرار الحكومة المصرية بـ”أحقية” السعودية في الجزيرتين بموجب اتفاقية لإعادة ترسيم الحدود.

وردت الحكومة المصرية على الانتقادات، التي وجهت لها بعد توقيع الاتفاقية، بأن الجزيرتين تتبعان السعودية وخضعت للإدارة المصرية عام 1967 بعد اتفاق ثنائي بين القاهرة والرياض بغرض حمايتها لضعف القوات البحرية السعودية آنذاك وكذلك لتستخدمها مصر في حربها ضد “إسرائيل“.

 

 

*داعش” ينشر صورا لهجوم في سيناء أوقع قتلى عسكريين

نشر تنظيم تابع لتنظيم الدولة الاسلامية داعش”، في وقت متأخر من مساء الأحد، صورا قال إنها عن الهجوم المسلح الذي استهدف حاجزا للجيش المصري، مساء الخميس الماضي، بسيناء شمال شرقي البلاد، وأوقع قتلى وجرحى.
وتظهر الصور التي نشرها تنظيم ولاية سيناء (أعلن سابقا مبايعته لـ”داعش”)، على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، سيطرته على حاجز “الغاز″ العسكري، شمالي سيناء، واعتلائه إحدى الآليات العسكرية، التي قال إن عناصرها “فروا مذعورين”.

كما تظهر الصور، التي لم يتسن للأناضول التحقق من صحتها، إشعال النيران في آلية عسكرية وبعض مناطق الحاجز، فيما لم يصدر تعليق من الجيش المصري حتى الساعة 06:25 ت.غ.

ومساء الخميس الماضي، هاجم مسلحون حاجز “الغاز العسكري”، إحدى نقاط التأمين بشمال سيناء، والذي أدى لمقتل 8 عسكريين و3 مسلحين، وفق بيان للجيش حينها، قبل أن يرتفع عدد الضحايا في صفوف الجيش إلى 12، بعد العثور على 4 جثث جديدة، الجمعة الماضية.

وهو الحادث الذي أعلن “ولاية سيناء”، مساء الجمعة، مسؤوليته عنه، وسط إدانات عربية وغربية، واصفة إياه بـ”الإرهابي”.

وتنشط في محافظة سيناء، عدة تنظيمات أبرزها “أنصار بيت المقدس″، الذي أعلن في نوفمبر/ تشرين ثان 2014، مبايعة أمير “داعش”، أبو بكر البغدادي، وغيّر اسمه لاحقًا إلى “ولاية سيناء”.

وتتعرض مواقع عسكرية وشرطية وأفراد أمن، لهجمات مكثفة خلال الأشهر الأخيرة في شبه جزيرة سيناء، ما أسفر عن مقتل العشرات من أفراد الجيش والشرطة، فيما تعلن الجماعات المتشددة المسؤولية عن كثير منها.

 

*بالأسماء.. إخلاء سبيل 14 من رافضي الانقلاب بالإسماعيلية

 قررت محكمة جنايات الإسماعيلية اليوم الإثنين إخلاء سبيل 14 من رافضي الانقلاب بالمحافظة، وهم:

1-محمد راغب السيد بكفالة 5000جنيه

2-احمد ابراهيم محمد الغمري بكفالة 1000جنيه

3-محمود السيد أبو اليزيد بكفالة 5000جنيه

4-ابراهيم عبد الستار محمد بكفالة 5000جنيه

5-سليمان عباس سليمان بكفالة 5000جنيه

6-أحمد سالم سالم بضمان محل الاقامه

7-عادل سعد مسلم بكفاله 5000جنيه

8-مصطفي عبد الله مصطفي بكفاله 5000جنيه

9-أحمد راشد عبد المقصود بكفاله 5000جنيه

10-أحمد جمال محمد عبد الله بكفاله 5000جنيه

11-أحمد محمود حسين بكفاله 5000جنيه

12-علاء محمد عبد اللطيف بكفاله 5000جنيه

13-أحمد عبد الحميد محمد بكفاله 5000جنيه

14-هشام مصطفي ابراهيم بكفاله 5000جنيه

 

*قضاة العسكر.. ساندوا الانقلاب وتاجروا بالحشيش

من أجل الشرعية ورفض الانقلاب خاطر قضاة “تيار الاستقلال”، وقبل ذلك رفعوا شعار “استقلال القضاء” في وجه الرئيس المخلوع حسني مبارك قبل 25 يناير 2011. 

ولمع اسمهم وعلا نجمهم، بفضل مواقفهم المناهضة لتغوُّل السلطة التنفيذية في شئون القضاة، وشهد عام 2012 صعود قيادات تيار الاستقلال صعودا كبيرا، سواء فى مؤسسة الرئاسة بعد انتخاب الرئيس محمد مرسي، أو على صعيد الجمعية التأسيسية أو مؤسسات رقابية وقضائية.

في عهد  مرسي،  تم اختيار المستشار محمود مكي في منصب نائب رئيس الجمهورية، وعين شقيقه المستشار أحمد مكي، وزيرا للعدل، وأصبح المستشار هشام جنينة رئيسا للجهاز المركزي للمحاسبات، والذي أقاله قائد الانقلاب مؤخراً.

وفي نفس العام اختير المستشار حسام الغرياني رئيسا للجمعية التأسيسية لوضع الدستور، ورئيسا للمجلس القومي لحقوق الإنسان، وكان المستشار محمود الخضيري – المعتقل الآن- رئيسا للجنة التشريعية بمجلس الشعب، الذي تم حله عن طريق المحكمة الدستورية التي سيطر عليها العسكر.

حشيش ومخدرات

في المقابل فإن وقائع الفساد أكثر ما يميز قضاة العسكر، وهى أكثر مما تحصى وكان آخرها توقيع القاضي “طارق . م” المتهم بحيازة الحشيش في السويس، على قرار النيابة العامة بالتحفظ على أمواله، وأصيب المتهم بصدمة بسبب القرار عبر عنها بالقول خلال توقيعه على القرار “كل ده ليه.. الفلوس اللى معايا بتاعة أخويا المتغرب.. هو أنا أول واحد يغلط”، وقامت قوات الشرطة بإعادة المتهم إلى محبسه بسجن عتاقة بالسويس. 

وأكد مقربون من المتهم بسجن عتاقة بالسويس، أنه مصدوم بالفعل بسبب سرعة قرار إحالته للمحاكمة، خاصة أنه لم يتعد سوى 10 أيام فقط على القبض عليه، وكان يتصور فى أوقات كثيرة أنه سيتم الإفراج عنه لأن له حصانة.

سقوط أخلاقي مروع

وكشفت أوراق القضية المعروفة إعلاميا بـ”قاضي الرشوة الجنسية” عن مفاجآت جديدة، وذلك في تفاصيل واقعة اتهام المستشار “ش.ح”، رئيس محكمة جنح مستأنف محرم بك السابق والقاضي بمحكمة جنايات الإسكندرية، بـ”الرشوة الجنسية”، بعد التسجيل له وإلقاء القبض عليه، وإحالته لمحاكمة عاجلة في مارس الماضي. 

وتتضمن أوراق القضية، 12 شاهد إثبات أبرزهم العقيد مصطفى عطية، الضابط بقطاع الأموال العامة، والشاهدة الأولى “دعاء.ز”، التى عرض عليها الرشوة الجنسية-حسب الأوراق- كما كشفت التحقيقات أن المتهم تورط معه فى القضية، موظف يدعى “رجب.ن”، 55 سنه، الذى كان يمثل همزة الوصل بين القاضى وبين السيدة.

ومع بداية الانقلاب تفجرت فضيحة أخلاقية هزت مدينة المحلة الكبرى، التابعة لمحافظة الغربية، حيث تم ضبط مدرب كاراتيه متهم بممارسة الزنا مع نحو 25 سيدة داخل نادي بلدية المحلة، وتصويرهن في أوضاع مخلة. 

لكن تلك الفضيحة، تجاوزت الجانب الأخلاقي لتأخذ بعدا سياسيا، حيث أشارت تقارير صحفية إلى تورط زوجات مسئولين في الشرطة والقضاء في الواقعة، فضلا عن كون بطلها أحد مديري حملة تأييد وزير الدفاع السابق وقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي.

سرقة المال العام

وكانت “بوابة الأهرام”، قد حصلت على عدد من المستندات تفيد قيام نادي القضاة ببيع قطعة أرض مملوكة لنادي قضاة بورسعيد لابن عم زوجة المستشار أحمد الزند، رئيس مجلس إدارة نادي قضاة مصر، وهو المدعو لطفي مصطفى مصطفى عماشة وشركائه بسعر 18 ألف جنيه للمتر، بإجمالي 9 ملايين و153 ألف جنيه لقطعة الأرض البالغ مساحتها 508.5 متر مربع.

ووفقا للمستندات فإن قطعة الأرض المملوكة لنادي قضاة بورسعيد تقع بمنطقة “أرض جمرك الرحلات القديم”، والذي يقع خلف مبنى الغرف التجارية وهي منطقة حيوية يتجاوز فيها سعر المتر 50 ألف جنيه.

مساندة الانقلاب العسكري

البداية من مشهد 30 يونيو 2013 حيث يقود رئيس نادى القضاة المستشار أحمد الزند مسيرة من القضاة للمشاركة في أحداث التظاهر التي بدأت في 30 يونيو 2013؛ فوقفوا أمام مقر دار القضاء العالي يهللون ويهتفون ويصيحون في مكبرات الصوت، معلنين مباركتهم لأحداث التظاهرة التي تمت في ذلك اليوم.

وفى 3 يوليو 2013 وقف رئيس مجلس القضاء الأعلى المستشار حامد عبد الله بجوار قيادات الجيش ورجال الدين فى مشهد إعلان الانقلاب العسكرى على الرئيس والدستور وكل المؤسسات المنتخبة. يقف المستشار ويلقى كلمة يبارك فيها إعلان الانقلاب ويتمنّى التوفيق لقادة الجيش في المرحلة القادمة.

وفي قاعة المحكمة الدستورية العليا (4 يوليو)، وقف المستشار عدلى منصور رئيس المحكمة الدستورية ليؤدى اليمين القانونية كرئيس للجمهورية أمام كامل قضاتها فى أجواء احتفالية تنفيذا لتكليف قائد الجيش.

وفي قصة التسريبات التى تم الكشف عنها خلال الشهور الأخيرة من العام 2014 والأولي من 2015 والتى تشير إلى تواطؤ قادة الجيش مع النائب العام وبعض القضاة فى تفاصيل سير قضايا بعينها منظورة أمام المحاكم منها قضية الرئيس مرسى وقضية عربية الترحيلات وبعض قضايا رجال الأعمال المتورطين فى قضايا فساد من أيام مبارك.

محاكمة الصم والبكم

في واقعة غريبة قال أحد المحامين في القضية المعروفة بكتائب حلوان والمتهم فيها 215 معتقلا من الرافضين للانقلاب العسكري أن هيئة الدفاع عن المعتقلين طالبت بضرورة إخلاء سبيل معتقلين حدثين (طفلين) يحاكمان ضمن المعتقلين وهما : إسلام جمعة ويوسف سليم وذلك لعدم قانونية محاكمتهما بالطبع أمام محكمة الجنايات. 

ولم يتوقف الأمر على حد تلك المهزلة، فقد طالبت هيئة الدفاع أيضا إخلاء سبيل المعتقل الأبكم وهو :  محمد شعيب و المتهم في القضية كما تقول أوراق القضية بقيادة التظاهرات والهتافات والتحريض ضد مؤسسات الدولة المصرية وخاصة الجيش ، وطالب الدفاع كذلك بندب خبير في التعامل مع الصم والبكم لترجمة ما يدور في الجلسة للمعتقل الأبكم.

 

 

* إخفاء قسري لمحام بالشرقية

اعتقلت قوات أمن الانقلاب في الحسينية بالشرقية، ظهر اليوم، المحامي أحمد عسر، أثناء قيامه بتحرير عقد قطعة أرض لأحد موكليه بالصالحية، واقتادته لجهة غبر معلومة حتى كتابة هذه السطور.

من جانبها حملت أسرة المحامي مأمور مركز شرطة الحسينية، ومدير أمن الشرقية ووزير الداخلية في حكومة الانقلاب المسئولية عن حياته وسلامته، وناشدت منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان التدخل لإظهار مكان احتجازه وإخلاء سبيله فورًا. 

وكانت السنوات الماضية بعد الانقلاب العسكري قد شهدت تجرؤ سلطات الانقلاب على المحامين؛ حيث تعرض العديد منهم للقتل والسحل والاعتقال والإهانة داخل أقسام الشرطة، وسط تقاعس نقابة المحامين وتواطؤ نقيبها سامح عاشور مع قادة الانقلاب.

 

 

* أمن الانقلاب بالجيزة يرفض إخلاء سبيل طالب شرقاوي بعد تبرئته بحكم قضائي

تواصل سلطات أمن الانقلاب العسكري بمديرية أمن الجيزة، تعنتها لأكثر من شهر، وترفض ترحيل طالب معتقل إلى الشرقية محل إقامته، تميهدًا لإخلاء سبيله بعد حصوله على البراءة بموجب حكم قضائي.

وبحسب عضو بهيئة الدفاع عن معتقلي الشرقية، فإن أسامة محمد شعبان من مدينة أبو حماد بالشرقية، الطالب بالفرقة الأولى بكلية العلوم جامعة الأزهر فرع أسيوط، تم اتهامه في قضية ملفقة بأسيوط، وحصل على حكم قضائي بالبراءة في العاشر من أكتوبر الماضي، وتم ترحيله إلى كشك ترحيلات الجيزة، تمهيدًا لترحيله للشرقية لإخلاء سبيله من محل إقامته كما هو المعتاد، إلا أن قوات أمن الانقلاب بالجيزة رفضت ترحيله للشرقية واحتجزته إلى الآن دون وجه حق وبالمخالفة للقانون. 

من جانبها تقدمت أسرته بعدة تلغرافات وشكاوى للنائب العام  ووزيرداخلية الانقلاب، والمجلس القومي لحقوق الإنسان للإفراج عنه وفقًا للحكم القضائي بترئته لكن دون جدوى، محملة إياهم المسئولية الكاملة عن سلامته وسط مخاوف من تلفيق قضايا جديدة له.

 

 *خيانات السيسي تتواصل.. 6 أنفاق سرية بسيناء لإيصال مياه النيل لإسرائيل

رغم التهديد الوجودي الذي يتهدد مصر بسبب أزمة بناء سد النهضة، الذي يعرض مصر لجفاف قاتل، خلال سنوات ملء السد، وتحذيرات الخبراء بضرورة التحرك لأجل وقف أو تأخير بناء السد، وهو ما سكت عنه السيسي مؤخرا، فيما يعمل في سرية تامة عبر شركات الجيش على إنشاء أنفاق سرية لتوصيل مياه النيل للعدو الصهيوني.

وكشف موقع “ميدل إيست أوبزرفر” البريطاني عن أن الهدف من إنشاء 6 أنفاق غير معلن عنها- في سيناء هو إيصال مياه النيل إلى الاحتلال الإسرائيلي.

وقال الموقع -الذي حصل على صور حصرية من مواقع العمل في هذه الأنفاق، إن الحكومة المصرية قد أعلنت أنها ستبني 3 أنفاق للسيارات ونفق واحد للقطارات، إلا أنها لم تعلن أي شىء عن 6 أنفاق أخرى جار العمل بها، مرجحًا أن الغرض من الستة أنفاق الأخرى هو إيصال مياه النيل إلى إسرائيل.

وعلم الموقع أن العمل أسند إلى بعض الشركات المملوكة للجيش بالإضافة إلى أوراسكوم”المملوكة لعائلة رجل الأعمال نجيب ساويرس المقرب من الحكومة.

وكان عدد من الخبراء تحدثوا قبل شهور، عن صفقة بممقتضاها يتدخل الاحتلال لدى إثيوبيا لتخفيض ضغوطها على مصر، مقابل أن تعمل مصر على توصيل مياه النيل للكيان الصهيوني، عبر الاستفادة من مشروع ترعة السلام المتوقفة منذ عهد مبارك.. وبالفعل تمت على موافقة بعض دول حوض النيل، على توصيل المياه إليها، خاصة إثيوبيا.

ومن المعروف أن مطامع الكيان الصهيوني في مياه النيل قديمة، إذ بدأت قبل قيام دولة الاحتلال، حين زار الصحفي “تيودور هيرتزل”، مؤسس الحركة الصهيونية، مصر عام 1903م، وقدم دراسة فنية إلى اللورد كرومر، المندوب السامى البريطاني فى مصر، لنقل مياه النيل عبر قناة السويس إلى سيناء ومنها إلى فلسطين، بحجة تنمية شمال سيناء، لكن كرومر أهمل عرضه.

وفى عام 1974م صمم مهندس صهيوني هو “اليشع كالى” وهو رئيس أسبق لهيئة تخطيط موارد المياه فى إسرائيل، مشروعا لجلب المياه للكيان من النيل، عن طريق قنوات تحت قناة السويس، وهو ما تلاه اقتراح في محادثات كامب بأن يكون هناك تعاون مشترك بين مصر والاحتلال فى مشاريع مشتركة لتطوير موارد مياه النيل.

وطالب الاحتلال بتحويل 1% من مياه النيل لها عبر أنابيب تمر تحت قناة السويس، لكى تحول ما يعادل 8 مليارات متر مكعب من مياه النيل سنويا لها لري صحراء النقب، والغريب أن السادات وافقهم على ذلك، بدليل أنه أعلن فى حيفا للجمهور الصهيوني أنه سوف ينقل مياه النيل لصحراء النقب فى “فلسطين المحتلة”، بقناة سماها قناة السلام، ووعدهم بأن تصل تلك القناة إلى القدس أيضا.

وخطاب السادات لـ”مناحم بيجن” أكبر دليل على أن مصر لم تعترض على ذلك في عهد السادات، والذي قال في الخطاب: “شرعنا فى حل شامل للمشكلة الفلسطينية، وسوف نجعل مياه النيل مساهمة من الشعب المصرى باسم ملايين المسلمين كرمز خالد وباقٍ على اتفاق السلام، وسوف تصبح هذه المياه بمثابة مياه زمزم لكل المؤمنين أصحاب الرسالات السماوية فى القدس، ودليلا على أننا رعاة سلام ورخاء لكافة البشر”، وطلب السادات دراسة جدوى دولية لتوصيل مياه النيل إلى القدس ولما هاج الرأي العام تراجع السادات عن الفكرة.

وقدمت إسرائيل عدة مشاريع ودراسات لتحقيق حلمها فى حصة مياه النيل من بينها مشروع “إليشع كالي”، الذي طُرح عام 1974، الذي يتلخص في توسيع ترعة الإسماعيلية لزيادة نقل المياه فيها، ونقلها إلى سيناء ومن ثم إلى الاحتلال، عن طريق سحارة أسفل قناة السويس. ومشروع شاؤول أولوزوروف”، عام 1979، الذي اقترح نقل مليار متر مكعب من مياه النيل، تخصص منهم 150 مليونًا لقطاع غزة، عبر 6 أنابيب تمر تحت قناة السويس.

وعلى ضوء أنه لم يعد سرا الوجود الصهيوني القوي في منابع النيل، وأن إستراتيجيتها تهدف للسيطرة على مياه النهر وأخذ نصيب منه، فإن الحديث عن تلويح تل أبيب بمساعدة مصر في أزمة سد النهضة، مقابل أن توافق القاهرة على مد الاحتلال بمياه النهر.

 

* الجنيه” يواصل الانهيار أمام العملات العربية والأجنبية بالبنوك

واصل الجنيه المصري انهياره أمام الدولار والعملات الأجنبية الأخرى، في ختام تعاملات البنوك المصري، اليوم الإثنين، وتجاوز سعر الدولار 18 جنيهًا في عدد من البنوك.

وسجل الدولار أعلى سعر له في بنك بيريوس بنحو ١٨٫٠٠٠١ جنيهًا للبيع. و ١٧٫٧ جنيهًا للشراء، فيما ارتفع سعر صرف العملة الأوروبية الموحدة وسجل أعلى سعر في بنك مصر إيران للتنمية بنحو ١٨٫٧١٣٥ جنيهًا للشراء ونحو ١٩٫٢٠٠٤ جنيهًا للبيع.

وعلى صعيد العملات العربية، سجل الريال السعودي أعلى سعر له في بنك بيريوس بسعر شراء نحو ٤٫٧١٨٧ جنيهات، وسعر بيع نحو ٤٫٧٩٩٨ جنيهات، فيما سجل سعر الدينار الكويتي في بنك مصر نحو 57.60 جنيهًا للشراء، 58.57 جنيهًا للبيع. 

وكانت الأسابيع الماضية قد شهدت انهيارًا متواصلاً في سعر صرف الجنيه، خاصةً بعد قرار نظام الانقلاب تعويم الجنيه، مطلع الشهر الجاري؛ الأمر الذي تسبب في ارتفاع أسعار كل السلع والخدمات بالسوق المحلية.

 

* ديبكا” يكشف عدد وأماكن “الطيارين المصريين” المساندين لبشار في سوريا

أكد موقع “ديبكا” الصهيوني”، المقرب من الاستخبارات الصهيونية، وجود 18 طيارًا مصريًا يساندون بشار الأسد في المناطق التي يتواجد بها المعارضة السورية، وذلك بالتعاون مع قوات بشار وإيران والقوات الروسية.

وقال الموقع، في تقرير له، إن 18 طيارًا مصريًا وصلوا مؤخرًا إلى سوريا، وانتقلوا على الفور لقاعدة سلاح الجو السوري في حماة، ومن هناك يشاركون في شن غارات على المتمردين السوريين، مشيرًا إلى أن الطيارون المصريون بدون مروحيات مصرية وإنما على متن طائرات روسية، ومن ثم جرى في حماة جرى تزويدهم بمروحيات هجومية روسية من طراز “كاموف”.

وأضاف الموقع أنه سبق وصول الطيارين المصريين إلى سوريا ضابطان كبيران من هيئة العمليات بالأركان العامة المصرية بدرجة لواء، وقاما بجولة على الجبهة السورية وقدما توصيات حولها، مشيرة إلى أن اللواءين المصريين يقفان على رأس وفد عسكري مصري يتواجد حاليًا بشكل دائم في دمشق. 

ونقل الموقع عن مصادر عسكرية واستخباراتية أن قائد الانقلاب السيسي قرر المشاركة بفعالية إلى جانب بشار الأسد، وذلك على الرغم من موقف السعودية التي أمدته بمليارات الدولارات على مدار السنوات الماضية.

 

* #اصح_ياشعب_عشان.. ونشطاء: نسترد ثورتنا

دشن نشطاء تويتر، اليوم الاثنين، هاشتاج تحت وسم، #اصح_ياشعب_عشان طالبوا فيه باستمرار الصحوة كى تتحق الثورة الكاملة، وعودة الشرعية والحق لأهلها ومحاكمة قتلة الأبرياء.

وسخر الحقوقى عمرو عبدالهادى، غير البحر لسه مباعهوش، ميبيعوش البحر كمان وتموت محصور.. بينما قالت جاسمين فوزى، نسترد ثورتنا.. ونرجع حلمنا وحقنا، حلمنا بمصر من غير فساد وسقوط ومحاكمة كل ظالم مستبد، وحقنا أن كل مظلوم ينال العدل ف بلده.

وعلقت رضاك والجنة، العسكر خربها، وأفقر ولادها، واعتقل ثورها، وقتل شبابها، واغتصب بناتها، وسرق خيرتها، والخلاصة هى العسكر نهب خيرها.

وقالت صفحة غلبان فى زمن الحيتان، الجيل دا اللي معرفش غير طعم المرار والظلم هيكبر وهو مش عارف يعني ايه وطنية. وأضاف منتصر عبدالعزيز، علشان السيسى بيساند بشار لقتل اطفال سوريا.

ورد عبدالله أحمد، فى ناس دفعت تمن سكوتك، من دمهم، ومن حريتهم، ومن أموالهم، فقدوا كل غالى، وانت مش عايز حتى تفكر.

فيما غرد منتصر أيضًا: الدولار طالع بسرعة الصاروخ والجنية ملوش اي قيمة. وأضافت رضاك والجنة.. مرسي.

أنا جاي عشان المواطن الفقير،مصر كلها خير بسواعد أبناءها،بلحة،مفيش ماعنديش  انا مش قادر اديك.عرفتم الفرق بين اﻻثنين.

 

 * الإنجازات تتوالى.. الانقلاب يعلن بناء السجن رقم 20 في عهد السيسي

أصدر وزير داخلية الانقلاب مجدي عبد الغفار، اليوم الإثنين، قرارًا بإنشاء سجن جديد في محافظة الإسكندرية في مدينة العبور، تحت مسمى “سجن كرموز المركزي”؛ ما يرفع عدد السجون الجديدة التي أنشئت في عهد عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب إلى 20 سجنًا.

وأفادت مصادر بأن السجن الجديد تم تخصيصه للمحكوم عليهم في قضايا الجرائم الجنائية، لفصلهم عن المحبوسين في قضايا سياسية.

انتقاد حقوقي

بدوره سخر جمال عيد، مدير الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، من قيام سلطات الانقلاب ببناء سجن “كرموز” بالإسكندرية والذي يتصادف وجوده بجوار الجامعة، قائلاً: “سجن جنب الجامعة منطقي”.

وأوضح عيد، اليوم الإثنين، عبر حسابه على موقع التدوين المصغر “تويتر” قائلاً: “وأنا راجع بعد ما زرت السد العالي شفت مبنى الجامعة، وشفت مبنى جديد كبير سألت صديقي إيه ده؟، قالي ده سجن جديد، سجن جنب الجامعة منطقي”. 

“20” سجنًا في عهد السيسي

ونشرت الجريدة الرسمية صباح اليوم الإثنين الموافق 28 نوفمبر، قرار وزير الداخلية رقم 4473 لسنة 2016، بإنشاء سجن كرموز المركزي، بمديرية أمن الإسكندرية.

وأصدرت الحكومات المتلاحقة في عهد السيسي 11 قرارًا قضت بإنشاء 19 سجنًا جديدًا خلال عامين ونصف العام فقط، افتتح بعضها رسميًا، وبعضها الآخر لا يزال قيد الإنشاء.

ومن أهم تلك السجون سجن الصالحية العمومي، الذي خصص له محافظ الشرقية، سعيد عبد العزيز، مساحة 10 أفدنة في مدينة الصالحية في 27 نوفمبر الثاني 2014، بناءً على طلب الأجهزة الأمنية ليكون بديلاً عن سجن الزقازيق العمومي.

وافتتحت وزارة الداخلية سجن 15 مايو المركزي التابع لقطاع أمن القاهرة في مدينة 15 مايو على طريق الأوتوستراد، في 4 يونيو 2015، على مساحة 105 آلاف متر مربع، ويتسع لأربعة آلاف سجين، بمعدل 40 نزيلاً داخل كل عنبر.

وفي منتصف عام 2013 أصدر وزير الداخلية الأسبق، محمد إبراهيم، قرارًا بإنشاء سجن بني سويف المركزي في قسم شرطة بني سويف في محيط مديرية الأمن.

وأنشئ في أغسطس 2013، سجن ليمان شديد الحراسة في محافظة الدقهلية، إلى جوار مدخل مدينة جمصة، على مساحة 42 ألف متر.

وبلغت تكلفة إنشائه نحو 750 مليون جنيه بحسب المنظمة العربية لحقوق الإنسان، وخصص إبراهيم قطعة أرض لمديرية أمن دمياط في منطقة شطا، بغرض إنشاء سجن دمياط المركزي عليها، والذي لم يفتتح حتى اليوم.

كما أصدر الوزير بعدها قراراً آخر بإنشاء وتشغيل سجن مركزي بنها بقسم ثاني شرطة بنها ثم سجن العبور، وفي خطوة أخرى لتوسيع السجون القائمة، قرّر إنشاء طره 2، شديد الحراسة في مجمع سجون طره.

وفي 12 أبريل 2014، دُشن سجنان جديدان هما ليمان المنيا، ويتبع دائرة مديرية أمن المنيا، ونقل إليه المحكومون بعقوبتي المؤبد والسجن المشدد. أما السجن الثاني فشديد الحراسة في المنيا، وعبارة عن سجن عمومي.

وافتتح سجن الجيزة المركزي في محافظة الجيزة يوم 30 ديسمبر2014، ويقع على طريق مصر إسكندرية الصحراوي في مدينة 6 أكتوبر.

وفي 13 يناير الماضي، خصص السيسي 103 أفدنة (نحو 434 ألف متر مربع) في صحراء الجيزة، على طريق مصر-أسيوط الغربي، لإنشاء سجن ضخم وملحقاته، ومعسكر لإدارة قوات أمن الجيزة ومركز تدريب، وقسم لإدارة مرور الجيزة. 

كما يجري حاليًا بناء سجن النهضة في منطقة السلام في القاهرة، ويتكون من طابقين على مساحة 12 ألف متر، إضافة إلى سجن مركزي في مبنى قسم شرطة الخصوص في مديرية أمن القليوبية، وسجن آخر في منطقة الخانكة.

 

 *رموز وإعلاميون وقضاة على “ميز” عساكر “السيكا

قياسا على ما كشفه فيلم “#العساكر” على قناة الجزيرة، فإن العسكر الإنقلابيون طوعوا مؤسسات الدولة للدرجة التي أوجدوا فيها النوعية التي تقبل السخرة والعبودية في الإعلام والقضاء والشرطة والخارجية والكهرباء والبترول وبأزهد الأسعار.

وحسب تسريب مكتب “عبد الفتاح السيسي” فإن مدير مكتبه اللواء عباس كامل كان يطرف في فلتات لسانه بأسلوب تعامله مع الإعلاميين والوزراء فينادي على المذيعة عزة ب”البت عزة” وعلى المذيع يوسف الحسيني ب”الواد الحسيني”، وعلى شريف إسماعيل رئيس حكومة الإنقلاب الحالي ب”الصايع الضايع”.

أما السيسي نفسه في تسريبه فتحدث عن رغبته في أن يدفع المتصل والمتصل به “هتدفع يعني هتدفع”، فضلا عن أسلوب مخاطبته للوزراء ومنهم وزير الكهرباء الذي طلب منه ألا يتحدثعن توقف عمل بعض مولدات السد العالي فسكت الوزير كا لو تم توجيهه لتنفيذ أمر عسكري بتمرين “6 استعد”.

وتمكن الانقلاب العسكري من صناعة متطوعين ومجندين “سيكا”، في مختلف المؤسسات ووسط الرموزالسياسية.

سيكا اللي جواك

ويشرح المترجم والناشط أحمد حسن تحت عنوان “طلع سيكا اللي جواك!”، أن “سيكا” مصطلح عسكري يعرفه اللي دخل الجيش بيتقال علي العساكر اللي بتخدم علي القاده بتوعهم عشان يظبطوهم بقي في الاجازات وخلافه.

وأضاف “اكتشفت ان “سيكا” ده مش في الجيش بس، اكتشفت ان فيه “سيكا” في القضاء و”سيكا” في المصالح الحكوميه و”سيكا” في الشرطه و”سيكا” في القطاع الخاص و”سيكا” في الاعلام و”سيكا” في الدراسة الخ”.

وأوضح “متستغربش لما تلاقي قضاه واخدين أعلى المناصب وتلاقيهم أساسا فاشلين، وجايب مقبول بالعافية، وفي مئات اكفأ منه بس مش سيكا”.

وتابع: “متستغربش لما تلاقي موظفين متعيين في اعلي مناصب مؤسسات الدوله وبيقبضو ارقام خياليه وهما اساسا دبلومات”.

عصور البصاصين

وكتب فهمي هويدي مقالا بـ”الشروق” بعنوان “أزهى عصور البصاصين” أعادت عدة مواقع نشره، ورغم أنه المقال كتب في أكتوبر 2014 إلا أنه يعاد تداوله حتى اليوم كدليل على هؤلاء المجندين بأبخس الأثمان وبلا أثمان.

يقول “هويدي”: فى المحيط الإعلامى الذى أعرفه منذ أكثر من نصف قرن، كان الصحفى الذى يعمل لصالح الأجهزة الأمنية يخفى مهمته، وحين يكتشف أمره تحت أى ظرف فإنه يصبح محلا للاحتقار والاستهجان والنفور، لكن الأمر اختلف كثيرا الآن، حتى شاع مصطلح الصحفى «الأمنجى»، وأصبحت الإشارة إليه أمرا عاديا حتى على مستوى رؤساء التحرير”.

وأضاف: “وفى بعض الأحيان بدا أن نموذج «الأمنجى» هو الأصل، وغدا غيره شذوذا واستثناء. ولعلى لا أبالغ إذا قلت إن حيازة ذلك اللقب باتت من الفضائل التى تضعها السلطة فى ميزان حسنات المرء، الأمر الذى يفتح أمامه الأبواب ويتيح له فرص الترقى والثراء والشهرة، فضلا عن الانتساب إلى أهل الثقة والحظوة. وقد سمعت أحدهم، وهو يعلن على الملأ من خلال برنامجه التليفزيونى إنى فعلا «أمنجى»- أحمد موسى-، وإنه يتشرف بذلك ويفخر به، لأنه بذلك يخدم بلده، (لم يسأله أحد: لماذا لا يتفرغ للقيام بتلك المهمة «الوطنية» من خلال المؤسسة الأمنية التى يعمل لصالحها، ولماذا يستمر فى خداع الناس ويقدم نفسه باعتباره منتسبا إلى مهنة أخرى)”.

غير أن ما كتبه هويدي صدقه مجدي الجلاد الذي وصف نفسه “صرصارا” في بلاط العسكر، متى شاءوا داسوا عليه، وسحب الوصف الذي أطلقه على آخرين يخدمون هذا الإنقلاب بكل ما أوتوا.

قضاة الزنود

وعلى قائمة القضاء السيكا للنظام، والذين تكشفهم حواراتهم وكيف أنهم في خدمة المؤسسة العسكرية على حد إجابة علي عبدالعال رئيس “برلمان” العسكر، على أنور السادات لدى حديثه عن العسكر وخصوصياتهم.

وتضم “محمد ناجى شحاتة”، رئيس محكمة جنايات الجيزة، الذى قضى بإعدام عدد من قيادات الجماعة، والمستشار “شعبان الشامى” الذى ينظر قضية اقتحام السجون والذي تكتمت أخباره منذ حادث وقع له في الساحل الشمالي، والمستشار “خالد المحجوب” رئيس محكمة جنح مستأنف الإسماعيلية السابق عضو المكتب الفنى للنائب العام، والمستشار “سعيد يوسف صبرى” رئيس محكمة جنايات المنيا الذى أحال أوراق 529 من الإخوان إلى المفتى، إضافة إلى المستشار “أحمد الزند” رئيس نادى القضاة، والمستشار “أحمد صبرى يوسف” رئيس الدائرة 23 جنايات شمال القاهرة، التى تنظر قضية “أحداث الاتحادية”.

سياسيون مداس

ويصف د.محمد الجوادي عبر الصفحة الرسمية الخاصة به على الفيسبوك نموذج لرموز السياسيين الذين استخدمهم الإنقلاب فيقول: “ذات مرة ورد اسم حسام عيسى في قائمة عملاء الامريكان فهاتفني في الصباح الباكر صحفي قومي مذعورا وهو متعجب!، فقلت له: ستراه كذلك في احلك اللحظات، قال: حرام عليك يا محمد، فلما اصبح حسام عيسي من اسوأ مداسات الانقلاب هاتفني الصحفي وهو يعتذر، وفقلت له: القلب ومايريد! 

ومن غيره صلاح عبد المعبود عضو حزب النور، الذي كانت ردة فعله بعد استبعادهم من القائمه الموحدة، “ده حنا عرضنا نفسنا للخطرعلشان السيسي”.

 

* عصابة العسكر” تبيع 322 كيلو ذهب من منجم “السكري” بكندا

شهدت قرية البضائع بمطار القاهرة الدولي، اليوم الإثنين، إجراءات أمنية مشددة لتأمين سفر 13 طرد ذهب من منجم السكري خالصة إلى كندا لتنقيتها وبيعها في البورصات العالمية.

وقال مصدر بمطار القاهرة، في تصريحات صحفية، إن الشحنة وصلت من منجم السكري وسط حراسة أمنية مشددة داخل 13 طردًا، بإجمالي وزن 322 كيلوجرامًا، وجار إنهاء إجراءات سفر الشحنة على متن طائرة الخليج المتجهة إلى البحرين، ومنها إلى كندا. 

يذكر أن المصريين لا يعلمون شيئًا عن إيرادات منجم السكري، خاصة في ظل تعمد عصابة العسكر التعتميم عليها ونهبها لصالح حساباتهم الخاصة، في وقت يعاني منه الشعب المصري من أزمات معيشية وأقتصادية طاحنة وفي ظل موجة غير مسبوقة من ارتفاع أسعار كل السلع والخدمات بالسوق المحلية.

 

 * صناعة الدواجن تنهار.. 40% تراجعًا في الشراء وملايين العمال مهددون بالتشريد

يشهد قطاع إنتاج الدواجن في مصر انهيارات تلو الأخرى، عقب السماح لاتحاد منتجي الدواجن باستيراد الدواجن بدون جمارك، ما يؤكد أن القرار يسبب مصائب على أرباب الصناعة والعاملين فيها كما شهد القطاع تراجعًا في عمليات الشراء بنسبة 40%.

وبحسب مراقبين فإن قرار استيراد الدواجن بدون جمارك يهدد صناعة الدواجن المصرية وتشريد ملايين العاملين فيها وإغلاق العديد من الشركات وغياب المنافسة بين المنتجين المصريين وبين المستوردين.

وأشار نائب رئيس اتحاد منتجي الدواجن الدكتور محمد الشافعي، في تصريحات صحفية أمس، إلى أن قرار إلغاء الجمارك على الدواجن المستوردة سوف يحدث انهيارا لهذه الصناعة، خاصة أن تكلفة مدخلات هذه الصناعة أعلاف وأدوية ولقاحات تعادل 2 مليار دولار، مشيرًا إلى أنه في حالة توقف المنتجين واستيراد الدجاج والبيض سوف تتكلف فاتورة الاستيراد كبديل للإنتاج المحلي أكثر من 3.5 مليارات دولار، أي سوف تحتاج الدولة زيادة مليار ونصف دولار على قيمة المدخلات.

وأضاف أن قرار الحكومة بالسماح باستيراد الدواجن من الخارج بدون جمارك يسبب 4 مصائب للحكومة، أهمها تسريح 10 ملايين عامل فى الصناعة تشكل 10% من تعداد سكان مصر المحروسة، وإغلاق العديد من الاستثمارات فى قطاع الانتاج الداجنى، ودعم الصناعة الأجنبية للدواجن، وغياب المنافسة بين المنتج المحلى والمستورد.

“40%” تراجعًا في الشراء

وكشف الدكتور عبد العزيز السيد، رئيس شعبة الدواجن بغرفة القاهرة التجارية، عن تراجع إقبال المواطنين على شراء الدواجن، خلال الفترة الأخيرة، عقب سلسلة الارتفاعات المتتالية في أسعار السلع.

وقال السيد، في تصريحات صحفية، إن حالة الركود التى تشهدها الأسواق المصرية خلال الفترة الحالية طالت سوق الدواجن ودفعت الإقبال على الشراء إلى التراجع بنسبة وصلت إلى 40%، فى ظل عدم مواكبة دخول الأفراد للارتفاعات المتتالية في أسعار السلع، مشيرا إلى أنه برغم القفزات التي حدثت في الدولار وبرغم أن 85% من مستلزمات الإنتاج يتم استيرادها من الخارج بالدولار، إلا أن أسعار الدواجن البيضاء ظلت ثابتة ، الأمر الذى ينم عن تراجع نسبة الشراء. 

وكان نظام الانقلاب قد اتخذ سلسلة قرارات إقتصادية كارثية، مطلع الشهر الجاري، تضمنت تعويم الجنيه وزيادة أسعار الوقود؛ الأمر الذي تسبب في موجة غلاء في أسعار كل السلع والخدمات، أثرت في القوة الشرائية للمواطنين.

 

 

*سلطات الانقلاب تعتزم اقتراض نحو 2.5 مليار دولار من الأسواق الدولية

قال وزير المالية في حكومة الانقلاب، عمرو الجارحي، اليوم الإثنين، إن بلاده تستهدف طرح سندات دولية بقيمة تتراوح بين 2 و 2.5 مليار دولار خلال النصف الأول من يناير/كانون الثاني المقبل.
الجارحي أضاف، خلال مؤتمر صحفي بالقاهرة، أن حكومته تعتزم طرح شريحة ثانية من السندات الدولية بنفس القيمة تقريبا خلال النصف الثاني من 2017، دون أن يقدم تاريخاً محددا لهذا الطرح.
والسندات الدولية هي أوراق مالية تصدرها الحكومات للاقتراض من مؤسسات ومصارف دولية بسعر فائدة متفق عليه، وتُستحق هذه الفوائد السداد في آجال محددة، بينما يتم سداد القيمة الاسمية للسند (قيمة القرض) بحلول تاريخ الاستحقاق المتفق عليه.
وتلجأ الحكومات إلى السندات لتغطية العجز المالي، أو سداد ما عليها من ديون قصيرة الأجل، أو لتنفيذ ما لديها من مشاريع تنموية.
ومؤخرا، قال الجارحي إن بلاده تسعى لجمع ما يصل إلى 6 مليارات دولار خلال 2017 عبر طرح سندات دولية.
وكان مقررا في الأصل طرح الشريحة الأولى من هذه السندات الدولية خلال نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، إلا أن نتائج الانتخابات الأمريكية وتأثيرها على أسواق السندات العالمية تسببت في قرار التأجيل، حسب الوزير المصري.
وفي وقت سابق من الشهر الجاري، طرحت وزارة المالية المصرية سندات في بورصة أيرلندا بقيمة 4 مليارات دولار؛ في خطوة تهدف إلى مواجهة العجز في الميزانية.
ومؤخرا، قالت وزارة المالية المصرية إنها تستهدف عجزا في الميزانية بين 8.5 و9.5% من الناتج المحلي الإجمالي في السنة المالية 2017-2018، انخفاضا من 12.2% في السنة المالية 2015-2016.
وارتفع الدين الخارجي لمصر خلال العام المالي الماضي 2015 /2016، بقيمة 7.7 مليار دولار ليصل إلى نحو 55.764 مليار دولار بنسبة زيادة 16% عن العام المالي السابق عليه.
ووافق صندوق النقد الدولي على منح مصر قرضا بقيمة 12 مليار دولار، وصرف الشريحة الأولى بقيمة 2.75 مليار دولار في يوم 11 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، بعدما جمعت القاهرة 6 مليارات دولار عبر ألية التمويل الثنائي.
وزير المالية، عمرو الجارحي، كشف خلال المؤتمر الصحفي، اليوم، أيضاً، عن أن حكومته تستهدف إجراء خفض جديد في دعم المواد البترولية والكهرباء في العام المالي المقبل 2017/2018، دون أن يوضح مقدار هذا الخفض.
وقال إن الحكومة لن تتراجع عن خطتها في خفض دعم البترول والكهرباء خلال العام المالي الجديد، وأنها ماضية في الجدول الزمنى الذى يستهدف التخارج من الدعم نهائيا خلال 5 إلى 6 سنوات.
وتبنت الحكومة المصرية في عام 2014 خطة لخفض دعم الطاقة، ورفعت أسعار البنزين والسولار والغاز الطبيعي والكهرباء والمازوت بنسب مختلفة.
وحسب مشروع الموازنة العامة المصرية للعام المالي الجاري، تبلغ فاتورة دعم المواد البترولية نحو 35 مليار جنيه (1.94 مليار دولار)، مقابل نحو 61 مليار جنيه ( 3.38 مليارات دولار) في العام المالي 2015/2016، بنسبة تراجع 43.2%.
وقدر مشروع الموازنة العامة المصرية برميل البترول مقابل 40 دولارا خلال العام المالي الجاري.
ويبدأ العام المالي بمصر في أول يوليو/تموز وحتى نهاية يونيو/حزيران من العام التالي.
ويمثل قيمة دعم المواد البترولية ما تتحمله الدولة نتيجة بيع هذه المواد بأسعار تقل عن تكلفة توافرها للسوق المحلي سواء عن طريق الإنتاج المحلي أو استيراد بعضها من الخارج.
وقررت مصر رفع مصر أسعار الوقود، بنسب تتراوح بين 7.1% و87.5% في 4 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري بنسب متفاوتة بعد أن حرر البنك المركزي سعر صرف الجنيه، ليرتفع سعر الدولار من 8.88 جنيه إلى نحو 18 جنيها حاليا.

(الدولار = 18 جنيه مصري في المتوسط)

السيسي يجلب العار لجيش مصر.. الأحد 27 نوفمبر.. “الحقونا.. بيموّتونا” ملخص رسائل معتقلي وادي النطرون

حديث أجناد الأرض السيسي يجلب العار لجيش مصر.. الأحد 27 نوفمبر..  الحقونا.. بيموّتونا” ملخص رسائل معتقلي وادي النطرون

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*تأجيل محاكمة بديع وآخرين في قضية “عنف العدوة” لـ 28 ديسمبر وإخلاء سبيل 3 متهمين

 

 *موعد طعن “التخابر مع قطر” لم يتم تحديده بعد

نفت محكمة النقض المصرية، تحديد جلسة اليوم الأحد لنظر طعن محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيا، على حبسه 40 عاما، في القضية المعروفة بـ” التخابر مع قطر”، بخلاف ما نقلته وسائل إعلام رسمية.

وقال مصدر قضائي مسؤول بالمحكمة، إنه “لم يتم تحديد جلسة بخصوص قضية التخابر مع قطر بعد لعدم اكتمال مستندات القضية، وما أثير في وسائل الإعلام المصرية من تحديد موعد غير صحيح“.
وكان محامو مرسي، ومراسلون حضروا اليوم بمقر المحكمة وسط القاهرة، لمتابعة جلسة الطعن، قبل أن يتم إخبارهم بأنه لا يوجد جلسة الأحد، وأنه سيتم تحديد موعدها في وقت لاحق لم يُعرف بعد.
من جهته، أوضح عبد المنعم عبد المقصود، رئيس هيئة الدفاع عن مرسي، قائلاً:”جئنا لحضور جلسة الطعن بناءً على ما نشرته وسائل الإعلام كالمعتاد عن موعدها، ولم يتم إبلاغنا بشكل رسمي به من قبل، لكن فؤجئنا بتأكيد المحكمة عدم تحديد موعد لنظر الجلسة بعد“.
وفوجئت هيئة الدفاع عن المعتقلين بهزلية “التخابر”، والمتهم ظلمًا فيها الرئيس محمد مرسي، وعشرة آخرون، لإلغاء الأحكام الصادرة بالإعدام بحق 6 معتقلين، والسجن بمجموع أحكام بلغت 240 سنة على بقية المعتقلين، بعد وصولها إلى مقر محكمة النقض بدار القضاء العالي بوسط القاهرة، بعدم وجود جلسة لنظر الطعن المقدم منهم، لإلغاء الأحكام الصادرة بالإعدام بحق 6 معتقلين، والسجن بمجموع أحكام بلغت 240 سنة على بقية المعتقلين.
وفقط تم إخبارهم من قبل سكرتارية الجلسات، أن القضية لم تحدد لها جلسة اليوم من الأساس رغم إبلاغهم وإبلاغ الصحفيين بموعد المحاكمة في وقت سابق.

وكانت محكمة جنايات القاهرة، في 18 يونيو/ حزيران الماضي، أصدرت أحكامها في قضية “التخابر مع قطر”، وتضمنت الأحكام، السجن 40 عاما بحق “مرسي”، ومثلهم لسكرتيره أمين الصيرفي، بجانب إعدام ستة متهمين آخرين (3 حضوريا، و3 غيابيا) في القضية بينهم أربعة صحفيين أحدهم أردني، وقضت بالسجن (25 عاما) بحق أحمد عبد العاطى، مدير مكتب مرسي، و(15 عاما ) لـ كريمة، ابنه الصيرفي، ومثلهم لـ خالد رضوان (مدير إنتاج بقناة مصر 25المغلقة حاليا).
وطعنت هيئة الدفاع عن مرسي في 15 أغسطس/آب الماضي، على أحكام الإدانة في القضية التي بدأت قضائيا في 15 فبراير/ شباط 2015، فيما طعنت النيابة المصرية بعدها بيوم على أحكام البراءة بحق مرسي وآخرين في تهمة التخابر.

وجاء اللغط حول موعد الجلسة المثار اليوم بالتزامن مع هجوم كبير تشنه القاهرة على الدوحة على خلفية ما تعتبره فيلما وثائقيا “مسيئا للجيش المصري” ينتظر أن تبثه قناة الجزيرة مساء الأحد عن “التجنيد الإجباري بالجيش المصري
ويعد هذا الموقف الانتقادي الثاني البارز من الجانب المصري، بعد هدوء نسبي في التوتر بين البلدين، عقب زيارة أخيرة قام بها أمير دولة قطر، تميم بن حمد، للقاهرة في مارس/ آذار 2015 لحضور القمة العربية انذاك، واستقبله وقتها الرئيس عبد الفتاح السيسي بترحاب واضح، بعد عامين من رفض قطر الإطاحة بـ”مرسي” من منصبه كرئيس للبلاد في يوليو/ تموز2013.
وفي 18 يونيو/ حزيران الماضي، رفضت وزارة الخارجية المصرية، استنكار قطر الزج باسمها في قضية التخابر التي صدرت فيها، أحكام بالإعدام والسجن المؤبد و15 عامًا بحق 11 متهمًا.
ويومها رفضت قطر “الزج باسمها” في الحكم الصادر عن محكمة مصرية اليوم السبت، في القضية المعروفة باسم “التخابر مع قطر”، واصفة الحكم بأنه “سابقة خطيرة في العلاقات بين الدول العربية، ومجافي للعدالة والحقائق“.

 

* الحقونا.. بيموّتونا” ملخص رسائل معتقلي وادي النطرون اليوم

عمليات تعذيب وتنكيل متواصلة يتعرض لها المعتقلون بسجن وادي النطرون خاصة الشباب منهم؛ استمرارًا لجرائم سلطات الانقلاب بحق الأحرار القابعين في السجون على خلفية رفضهم للظلم التصاعد ومناهضة الانقلاب العسكري وجرائمه.

وذكر أهالي عدد من المعتقلين المغتربين اليوم من سجن برج العرب إلى سجن وادي النطرون أن ذويهم يتعرضون لعمليات من التعذيب الممنهج والتنكيل بهم بشكل متصاعد؛ حيث يتم الاعتداء عليهم قبل الزيارة التي لا تستغرق أكثر من 5 دقائق، مؤكدين على تعرضهم للتعذيب بالكهرباء ومنع الطعام من الدخول اليهم.

وأضاف ذوو المعتقلين المكلومون على ذويهم أن رسالتهم كانت تتلخص في كلمتين الحقونا.. .بيموتونا” وناشد أهالي وذوو المعتقلين منظمات حقوق الإنسان المحلية والدولية بالتدخل وتوثيق هذه الجرائم واتخاذ الإجراءات التي من شأنها الضغط لوقف نزيف الانتهاكات ورفع الظلم عن المعتقلين.

 

 

* التعويم” يرفع أسعار الملابس الشتوية 50%

كشف يحيى زنانيري، رئيس شعبة الملابس باتحاد الغرف التجارية، عن ارتفاع أسعار الملابس الشتوية بنسبة 50% خلال الأيام الماضية.
وقال “زنانيري”، في تصريحات صحفية: إن الملابس المستوردة المطروحة للبيع في السوق حاليا تم التعاقد عليها وشراؤها قبل ارتفاع أسعار الدولار، ولكن يتم بيعها طبقا للأسعار الجديدة، مشيرا إلى أن أسعار الملابس ستشهد خلال الفترة المقبلة زيادة قد تصل إلى 100%؛ بسبب زيادة مواد الصباغة وغيرها، لتكون نسبة الإقبال على شراء الملابس صفرا.
وتشهد الفترة الحالية ارتفاعات غير مسبوقة في أسعار كافة السلع والخدمات بالسوق المحلية؛ جراء قرار نظام الانقلاب تعويم الجنيه، وزيادة أسعار الوقود مطلع الشهر الجاري.

 

* حبس 5 من رافضي الإنقلاب بينهم طفل 15 يوما بزعم إحياء تنظيم الإخوان بالشرقية

قررت نيابة الإنقلاب بأبو حماد بالشرقية حبس خمسة من رافضي الإنقلاب بالمدينة وعدد من قراها بينهم طفل، 15 يوما علي زمة التحقيقات، بزعم إنتمائهم لجماعة الإخوان المسلمين وإحياء تنظيمها، وتمويل أنشطنها.

وكانت قوات أمن الإنقلاب العسكري بأبو حماد بالشرقية إعتقلت عشية أمس الأول الجمعة، خمسة من رافضي حكم العسكر من مدينة أبو حماد وعدد من قراها، بعد حملة دهم موسعة شنتها علي البيوت، بينهم الطفل أحمد عادل الجمل، الطالب بالصف الثاني الثانوي ووالده عادل الجمل، مدينة أبو حماد، بالإضافة إلي الشيخ محمد ثروت”إمام وخطيب بالأوقاف” والكابتن وليد عبدالحافظ وعمرو حمبي من قريتي منشية العزازي ومنشية أبو حماد، وذلك علي خلفية رفضهم الإنقلاب العسكري

 

* مسعد قطب يصارع الموت بمقبرة العقرب وأسرته تحمل الانقلاب سلامته

تدهورت الحالة الصحية للمهندس مسعد قطب داخل محبسه بسجن العقرب سيئ السمعة بعد إصابته بذبحه تسببت في توقف الجزء الشمال من جسمه ورغم احتياجه بشكل عاجل لعمل قسطرة تتعنت إدارة السجن فى السماح له بذلك رغم عدم استطاعته للحركة إلا من خلال كرسي متحرك.
وقال حسين عبدالقادر المتحدث الإعلامي بحزب الحرية والعدالة عبر صفحته الشخصية على فيس بوك أن المهندس مسعد قطب #أخى_الذى_لم_تلده_أمى صاحب تاريخ من العمل والبذل أصيب بذبحه في مقبرة العقرب تسببت في توقف الجزء الشمال تمامًا وقاعد علي كرسي متحرك ومحتاج يعمل قسطره في أسرع وقت وسط تعنت شديد من إداره السجن
ووثقت منظمة هيومن رايتس مونيتور اعتقال قوات أمن الانقلاب في مطلع يونيو 2015 للمهندس “مسعد السيد علي قطب – 56 عامًا” – صاحب شركة أجهزة طبية، من داخل منزله بمدينة نصر دون سند من القانون ليتم إخفاؤه قسرياً لمدة شهر كامل حيث تعرض لعمليات عذيب ممنهج داخل مبني الأمن الوطني بلاظوغلي.
وذكرت المنظمة أنه نتيجة لوحشية التعذيب الذى تعرض له من الصعق بالكهرباء وتعليقه فى السقف والضرب بالشوم، لإجباره على الاعتراف بالاتهامات التي تم توجيهها له، بقيادة جماعة إرهابية هدفها تكدير السلم العام ومحاوله قلب نظام الحكم أصيب بكسر في الحوض.
وأكدت أسرة قطب أنه مريض بالسكر ويتعاطى دواء للأعصاب بشكل مستمر ويحتاج لعلاج يومي لتوازن الجسم بسبب استئصاله للغدة الدرقية قبل الاعتقال ورغم ذلك تواصل سلطات الانقلاب التعنت معه فيما يعد عملية قتل بالبطيء تتحملها سلطات الانقلاب.
ووجهت أسر المعتقل الذى يصارع الموت داخل محبسه بمقبرة العقرب نداء لكل من يستطيع تقديم المساعدة لرفع الظلم الواقع على المهندس مسعد قطب وطالبت بمحاسبة كل المتورطين في هذه الجريمة التي لا تسقط بالتقادم

 

*إضراب الوادي الجديد عن الطعام لن يذاع على شاشات التلفاز.. تحرك الآن

يواصل المعتقلون داخل سجن الوادي الجديد المعروف بعقرب الصعيد الإضراب عن الطعام الذي أعلنوه منذ اسبوع احتجاجًا على أوضاعهم الغير إنسانية داخل السجن.

وتحت عنوان #اضراب_الوادي_الجديد المفتوح عن الطعام والزيارات لن يذاع على شاشات التلفاز.. تحرك الآن دعت صفحة #الثورة_تجمعنا جموع المهتمين بحقوق الانسان أفراد ومؤسسات بنشر قضيتهم وفضح الجرائم التي ترتكب بحقهم من قبل إدارة السجن. 

وأضافت عبر فيس بوك أن المعتقلين يشكو من التفتيش المتكرر للزنازين، والاعتداء عليهم بالضرب والسب من قبل إدارة السجن، ومصادرة أغراضهم الشخصية، خصوصا الأغطية مع بداية دخول الشتاء، وقلة كميات الطعام المقدم إليهم من إدارة السجن ورداءته، ومنع دخول الكثير من أنواع الطعام فى الزيارات. 

وتابعت أن الأمراض انتشرت بين المعتقلين بسبب سوء حالة المياه، وتهالك مستشفى السجن في الوقت نفسه الذي ترفض إدارة السجن نقل أى معتقل لإجراء أى فحوص خارجية، كما تمنع دخول الأورق والأقلام والكتب الدراسية، وتقطع المياه لمدة 19 ساعة فى اليوم، وترفض دخول جزء كبير من الزيارات. 

يشار إلى أن سجن الوادى الجديد بصحراء الخارجة، ويبعد عن القاهرة حوالى 630 كم هو أسوأ سجن في صعيد مصر حيث يُطلق علية “عقرب الصعيد”.

 

*الدولار يتخطى حاجز الـ18 جنيه.. وارتفاع الحديد والإسمنت يهددان عرش “المعمار

واصلت أسعار الدولار، اليوم الأحد، ارتفاعها في البنوك مقتربة من حاجز الـ18 جنيهًا، فيما بلغ سعره بالسوق السوداء 18.95 قرشًا وسط شراهة في الطلب عليه من قبل التجار والمستوردين.

كما شهد سعر الذهب اليوم الأحد 27 نوفمبر ارتفاعًا، حيث سجل سعر الذهب عيار 21 عند 5800 جنيه، وعيار 18 عند سعر 497 جنيهًا، وسط أحجام من المواطنين على الشراء من محلات الصاغة، والتي قررعددًا منها بدء إغلاق مؤقت بعد العزوف الجماعي للمواطنين عن الشراء والبيع.

في سياق متصل، شهد سوق الحديد والإسمنت ارتفاعات متتالية تهددان عرش “المعمار” الذى يخدم قطاع عريض من العمالة المصرية.حيث أكد حسن المراكبي وكيل غرفة الصناعات المعدنية باتحاد الصناعات المصرية، اليوم في تصريحات صحفية، أن أسعار الحديد الجديدة التى أعلنتها شركتى حديد “بشاي” و”الجارحي”، شهدت ارتفاعا مقارنة بالأسعار الأخيرة؛ حيث بلغ سعر طن حديد بشاى 9100 جنيه، فيما بلغ سعر طن حديد الجارحى 9500 جنيه، علمًا بأن تلك الأسعار مضاف إليها نسبة 13%، الخاصة بالضريبة على القيمة المضافة.

وأضاف المراكبي أن سعر طن حديد البليت ارتفع إلى 430 دولارًا، أي ما يعادل 7632 جنيهًا، فيما وصل سعر طن الحديد المستورد 470 دولارًا وهو ما يعادل 9500 جنيه، وتوقع المراكبى أن تتبع تلك الزيادات، زيادة سعر الحديد بالشركات الأخرى نظرًا لارتفاع تكلفة التصنيع بشكل كبير، لافتا إلى أن غرفة الصناعات المعدنية لا تتدخل فى تسعير منتجات مصانع الحديد والتى تحدد وفقًا لتكلفة الإنتاج. 

من جهة أخرى، سجل سعر الاسمنت “المسلح” 835 جنيه للطن، و “النصر” 805 جنيهات، في حين بلغ إسمنت “التعمير” 790 جنيه، وعن اسمنت “المخصوص” 820 جنيهًا للطن الواحد، و بخصوص “السويدي” 815 جنيهًا، والعريش بسعر 775 جنيهًا، وسجل سعر البيع في شركة السويس 810 جنيهات للطن، وإسمنت الطرة 810، كما بلغ سعر السويف 785 جنيهًا للطن، واخيرا عن الوادي 775 جنيه للطن.

 

*شاهد…وثائقي “BBC”: موت في الخدمة…انتهاكات ضد أفراد الأمن المركزي في مصر

https://www.youtube.com/watch?time_continue=35&v=gRCpy57ig-w

 

 *70 مليار دولار.. السيسي يفلت بأموال مبارك المهربة في سويسرا

في صمت مطبق في إعلام الانقلاب الرسمي والمملوك لرجال الأعمال، قررت سويسرا بداية يناير القادم 2017 إنهاء تجميد أموال الرئيس المخلوع محمد حسني مبارك المهربة، وسط تجاهل تام سواء من حكومة الانقلاب أو برلمان الدم.

ورغم أن مصر تعيش أزمات اقتصادية طاحنة جراء فشل سياسات حكومات الانقلاب المتوالية، إلا أن سلطات الانقلاب تجاهلت سلطات الانقلاب انتهاء موعد التجميد الرسمي لأموال المخلوع.

وعقب ثورة 25 يناير 2011، سلَّمت مصر ملفات أكثر من 20 شخصية وعائلة مصرية لطلب الحجز على أموالها المنقولة وغير المنقولة لها، من ضمنها عائلة المخلوع مبارك، وعدد من مسئولي الحكومة المصرية والحزب الوطني الديمقراطي المنحلّ، وقيادات حكومية أخرى وعدد من رجال الأعمال المرتبطين بالنظام القديم.

أسطورة 5 سنين تنتهي بربح المخلوع ورجاله

وظلت الآمال تراود المصريين باستعادة الأموال المهربة، إلا أن الانقلاب العسكري جعل محاكمة مبارك ورموزه تأتي لما لا يشتهون، فإذ بهؤلاء خارج السجون، بعضهم ظفر بالبراءة وآخرون تصالحوا مع الدولة، فمقابل 24 مليون جنيه سقطت التهم عن قرينة مبارك، وقبلت نيابة الأموال العام بالتصالح 10 آخرين من رموز نظام مبارك في قضية هدايا الأهرام بعد سداد قيمة الهدايا. 

ومقابل مليون و147 ألف و850 جنيه، أخلت النيابة سبيل رئيس الوزراء الأسبق أحمد نظيف، بعد سداد قيمة هدايا الأهرام، وتصالح فتحي سرور مقابل 6 ملايين جنيه، وزكريا عزمي بمليون ونصف، وصفوت الشريف بـ 250 ألف جنيه، ورشيد محمد رشيد بـ 12 مليون جنيه، وحسني مبارك مقابل 18 مليون جنيه.

وكان رجال الأعمال حسين سالم، المتهم بإهدار المال العام في قضية تصدير الغاز لإسرائيل، عرض التنازل عن 22 مليار جنيه، مقابل إسقاط كافة التهم عنه وملاحقته محليًا ودوليًا، حتى جاءه حكم البراءة.

السيسي شريك في التهريب

وفي قراءته للموقف يرى محمد محسوب -وزير الدولة للشؤون القانونية في حكومة الرئيس محمد مرسي- أن النظام الحالي “لم تكن لديه أي نية لاسترجاع الأموال المهربة، لكونه شريكا أساسيا في عملية التهريب تلك”.

وأكد محسوب -الذي كان أحد أعضاء اللجنة الشعبية التي شُكلت عقب ثورة 25 يناير للعمل على استرداد تلك الأموال المهربة- أن تلك الأموال “متعلقة بحق الشعب الذي لا يهتم به النظام الحالي مطلقا، والأمر بدأ من عهد المجلس العسكري الذي اتخذ إجراءات شكلية فقط حفظاً لماء وجهه أمام الثوار”.

وأوضح “حينما شكلنا لجنة وطنية شعبية في عهد المجلس العسكري للعمل على استرداد تلك الأموال، ووضعنا تصورا لذلك، سارع المجلس في أبريل 2011 إلى تشكيل لجنة من طرفه، مكونة من قضاة يرأسهم رئيس جهاز الكسب غير المشروع، ولم يكن لها دور سوى عرقلة أي جهد في هذا السياق”.

 وأشار محسوب إلى سعيه بعد انضمامه إلى الحكومة في عهد مرسي إلى إلغاء تلك اللجنة التي تقاعست عن أداء دورها، ودعم اللجنة الشعبية التي شكلت في السابق “إلا أن القضاء رفض أن يتنازل أو يتعاون مع أي جهة أخرى، مبررا ذلك بأنه لا يعمل مع طرف آخر”.

 وعن الاختلاف بين موقف مرسي وموقف العهدين السابق له واللاحق، قال محسوب إن “مرسي كانت لديه رغبة صادقة لاستعادة تلك الأموال، لكنه فضل تجنب الصدام مع القضاء، وبالتالي لم يتخذ ما يلزم من قرارات كانت واجبة، وفضل محاولة الوصول إلى الهدف من خلال التوافق مع اللجنة القضائية التي شكلها المجلس العسكري، وهو ما كان متعذرًا”.

 

 * المستثمرون السعوديون في مصر يهربون بصمت

باتت الاستثمارات السعودية في مصر في مهب الريح بعد أن قامت الحكومة المصرية بتحرير عملتها الجنيه، بهدف القضاء على السوق السوداء، وإعطاء حرية أكبر في تحديد أسعار الشراء والبيع، لحين توافق السوق على سعر حقيقي للعملة، إلا أن تلك الخطوات الاقتصادية أسهمت سلباً على الاستثمارات السعودية، حيث لجأ العديد منهم إلى تجميد نشاطه، ولو بصفة مؤقتة.
ناصر الطيار عضو مجلس السعودي-المصري للأعمال أشار إلى أن آثار تعويم سعر صرف الجنيه المصري مقابل العملات الأجنبية انعكس على جميع المستثمرين السعوديين، مشيراً إلى أنه قد تم اتخاذ قرار إيقاف بيع الوحدات السكنية للمستثمرين السعوديين حتى تستقر الأسعار.
وأضاف الطيار :توجد “لدي استثمارات في قطاع الطيران في السوق المصرية، وها أنا أواجه ذات المشكلة، حيث تتم عملية البيع بالجنيه، بينما يتم دفع التكاليف التشغيلية بالدولار، وذلك في الوقت الذي أجريت فيه مفاوضات مع الجانب المصري لتنظيم آلية الدفع بالجنية المصري، وبالفعل سمحوا لنا بدفع البترول بالجنيه لمدة 6 شهور كوقود للطيران، الذي يعتبر أكثر المواد التشغيلية لنشاطنا، إلا أن المفاوضات ما زالت مستمرة للحصول على خدمات الأخرى“.
إلا أن الطيار عبّر عن مخاوفه من أن يصل سعر الدولار إلى 30 جنيهاً، معتبراً أن حدوث ذلك سيؤثر على الاستثمارات السعودية التي تقوم بالدولار وليس الجنيه.
وبحسب الأرقام الاقتصادية فإن حجم الاستثمارات السعودية تقدر بنحو 200 مليار ريال سعودي، وفقاً لما أعلن عنه مسؤولو كلا البلدين على إثر الزيارة الأخيرة التي قام بها العاهل السعودي، الملك سلمان لمصر في شهر أبريل/نيسان من العام الجاري، حيث تم حينها توقيع العديد من الاتفاقيات التي تعزز حجم الاستثمارات السعودية في مصر.
يعاني المستثمرون السعوديون في المجال الصناعي الأمرين، بسبب ارتفاع قيمة الدولار مقابل الجنيه، فبات من الصعب شراء المواد الخام لتشغيل المصانع التي يملتكونها في مصر، إضافة إلى تدهور القوة الشرائية لدى العديد من المستهلكين، وصغار التجار في السوق المصرية، ذلك التطور دفع العديد من المستثمرين السعوديين إلى إغلاق مصانعهم مؤقتاً.
وكان البنك المركزي المصري قد قرر مطلع هذا الشهر، نوفمبر/تشرين الأول، تحرير سعر الجنيه أمام العملات الأجنبية، على أن يتم شراء الدولار الأميركي من العملاء في البنوك بسعر استرشادي 13.1 جنيهاً وبيعه بسعر 13.50 مع منح البنوك حرية ومرونة التعامل في حدود 10% خفضاً أو زيادة عن السعر المحدد من البنك المركزي، وذلك بعد أن تخطى الدولار حاجز الـ 18 جنيهاً في السوق السوداء.
هروب أم بقاء المستثمرين السعوديين؟
“الهروب بصمت” بتلك الإجابة المختصرة يصف الدكتور فاروق الخطيب طريقة هروب المستثمرين السعوديين من مصر، حيث أكد أن التذمر العلني، في وسائل الإعلام، للمستثمرين السعوديين في مصر، قد يسهم بتعكير صفو العلاقات بين السعودية ومصر، ولذلك يلجأ العديد من المستثمرين السعوديين إلى تجميد أنشطتهم التجارية في السوق المصرية دون الإعلان عن ذلك.

وبحسب الفاروق فإن على المستثمرين السعوديين عدم مجاملة الحكومة المصرية بالتهاون في المسائل المتعلقة حول التسهيلات الخاصة والتي يفترض أن تمنحها الحكومة المصرية لهم، مشيراً في ذات الوقت أن العديد من المستثمرين السعوديين لايستطيعون تحويل أموالهم بالدولار إلى خارج مصر، وبالتالي فلا فائدة من الاستثمار في مصر.

عمر حبيب سعودي الجنسية يمتلك شققاً سكنية للتأجير لدى بعض السياح العرب في مدينة السادس من أكتوبر، هو الآخر يسعى إلى الاستفادة المربحة من تأجير تلك الوحدات السكنية، ولكن عبثاً، حيث مازال يتلقى الضربات الموجعة جراء تراجع قيمة العملة المحلية وانخفاض أعداد السياح، فقد اضطر مؤخراً إلى تخفيض قيمة الإيجار، لتأجير تلك الشقق بين المواطنين المصريين كخيار آخر في ظل انخفاض أعداد السياح.

يقول حبيب، الذي يعمل مستثمراً في العقار بالسعودية: “أعتقد أن الأرباح المتأتية من تلك الشقق، باتت في الحدود الدنيا، فتراجع قيمة العملة المحلية أمام الدولار، كان له الأثر السلبي عند شرائي للدولار، الذي يصعد بشكل مستمر منذ أشهر، وباتت مشكلتي في كيفية شراء الدولار، إضافة إلى قلة أعداد السياح، وهي العقدة المزمنة التي أصابت مصر في مقتل“.

خسارة تقدّر بـ70 مليون ريال

الدكتور فاروق الخطيب أستاذ الاقتصاد بجامعة الملك عبد العزيز بجدة أوضح أن المستثمرين السعوديين في المجال الصناعي تعرضوا إلى ضربة اقتصادية من العيار الثقيل، على إثر قرار تحرير صرف العملة المحلية، وهو الأمر الذي ضاعف حجم التحديات التي تعتري أعمالهم التجارية في مصر.
وأضاف الخطيب، الذي يعمل مستشاراً لبعض المستثمرين السعوديين، أن “أحد المستثمرين السعوديين، ممن لديهم مصنعاً للألمنيوم، خسر مايقارب سبعين مليون ريال، جراء المصاعب الاقتصادية التي تتعرض لها البلاد، حيث بات من العسير شراء المواد الخام لتشغيل تلك المصانع، إضافة إلى انهيار القوة الشرائية في السوق المصري“.

 

*المركزي للإحصاء”: تراجع صادرات مصر لدول شرق آسيا بنسبة 37%

تراجعت قيمة الصادرات المصرية إلى دول شرق آسيا بنسبة 37.1%، إلى 15.5 مليار جنيه (861 مليون دولار) في 2015، مقابل 24.7 مليار جنيه (1.37 مليار دولار) في العام السابق عليه.
جاء ذلك في بيان صادر عن الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء في مصر (حكومي).
وتضم قائمة أهم دول شرق آسيا، ماليزيا، والصين، والهند، واليابان، وإندونيسيا، وباكستان، وكوريا الجنوبية.
وأوضح البيان، أن الهند جاءت في المرتبة الأولى للصادرات المصرية، بقيمة 6.9 مليار جنيه (383 مليون دولار) العام الماضي، مقابل 13.7 مليار جنيه (761 مليون دولار) في 2014، بنسبة انخفاض قدرها 50.1%.
وجاءت اليابان في المرتبة الثانية بقيمة مليار جنيه (55 مليون دولار) عام 2015، مقابل 2.6 مليار جنيه (144 مليون دولار) في عام 2014، بنسبة انخفاض 62.5%.
وبالنسبة للواردات، أضاف الجهاز المركزي، أن إجمالي واردات مصر من دول شرق آسيا بلغ 151.6 مليار جنيه (8.42 مليار دولار) عام 2015، مقابل 133.2 مليار جنيه (7.4 مليار دولار) في 2014، أي زادت بنسبة قدرها 13.9%.
وجاءت الصين في المرتبة الأولى بالنسبة للواردات، بقيمة 74.8 مليار جنيه (4.15 مليار دولار) عام 2015، مقابل 59.6 مليار جنيه (3.31 مليار دولار) في 2014، بزيادة قدرها 25.6%.
وحلت الهند في المرتبة الثانية بقيمة 17.9 مليار جنيه (994 مليون دولار) في عام 2015 مقابل 18.1 مليار جنيه ( نحو مليار دولار) في عام 2014 بنسبة انخفاض 1%.
ومؤخرا، قال وزير التجارة والصناعة المصري طارق قابيل، إن واردات بلاده تراجعت بقيمة 7 مليارات دولار في الشهور التسعة الأولى من العام الجاري، وإن الصادرات صعدت بقيمة مليار دولار خلال نفس الفترة، الأمر الذي دفع عجز الميزان التجاري للتراجع بقيمة 8 مليارات دولار.
وتسعى الحكومة المصرية والبنك المركزي لتقييد الواردات، لتقليص الطلب على الدولار نتيجة أزمة العملة التي تعيشها البلاد.

واتخذت الهيئتان، إجراءات شملت تقييد حصول مستوردي السلع غير الأساسية على تمويل وارداتهم، واشتراط تسجيل المصانع المصدرة إلى مصر في سجل لدى هيئة الرقابة على الصادرات والواردات ورفع الرسوم الجمركية، والعمل بسياسة الأسعار الاسترشادية للجمارك.

 

*اختفاء 1600 صنف دواء من الأسواق

يشهد سوق الأدوية، حالة من الاستياء؛ بعد تفاقم الأزمة، ووضع المريض تحت ألم نقص الأدوية بجانب ألمه، ليرتفع عدد الأصناف التي اختفت من السوق لأكثر من 900 صنف مع استمرار عزوف شركات الأدوية من الاستيراد، وتوقف البعض الآخر عن تصنيع هذه الأصناف؛ بسبب تعويم الجنيه، وارتفاع سعر الدولار، الذي بدوره أدى إلى ارتفاع أسعار المواد الخام والمستلزمات الطبية.
وللتعليق على تلك الأزمة قال الدكتور أسامة رستم، نائب رئيس شعبة الدواء بالغرف التجارية، إن ما يتردد عن توقف شركات الأدوية المحلية عن الإنتاج، ليس له أي دليل من الصحة.
وأضاف “رستم”، في تصريحات  أن الشركات مستمرة في خط إنتاجها لسد حاجة السوق في ضوء الأزمة الحالية، مشيرًا إلى أن أزمة نقص المحاليل والمستلزمات الطبية في الفترة الأخيرة هي مشكلة في خطوط إنتاجها، وأن الوزارة سعت لحلها بإعادة تشغيل خط إنتاج شركة النصر.
وتابع: أن عدد الأصناف التي نقصت من السوق قبل التعويم بلغت 1600 صنف من بينهم 35 صنفًا مستوردًا ليس له بديل كالأدوية الحيوية ومشتقات الدم، موضحًا أن الأمر تفاقم بعد تعويم الجنيه، وليس هناك حصر دقيق بالأصناف المختفية من السوق حتى الآن.

 

 

*اختفاء أمصال “B” في المستشفيات الحكومية يكشف مفاجأة انقلابية

شهد مستشفى القباري العام اشتباكات بين مواطنين وأطباء، اليوم الأحد، عقب إعلان المسشفى غير الرسمي، عن نفاد الكميات المتوفرة بمصل التهاب الكبدي “بي”.

وكشف طبيب بالمستشفى، أن الأمصال الموجودة بالمستشفى اختفت منذ 3 أسابيع وسط توافد من المرضى والمواطنين في الجرعات الثالثة والثانية، فضلاً عن اختفاء مصل الإنفلونزا الموسمية.

وأضاف أن المستشفى أخبر الأطباء بأن جهات سيادية ستتولى الإشراف على الأمصال فى 12/12 القادم، بالتعاون مع المصل واللقاح. 

فيما طالبوا المواطنين بأن يتوجهوا لنقابة أطباء الإسكندرية لتلقي المصل، الذين فوجئوا بأنًه غير متوفر منذ أشهر برغم إعلان هيئة المصل واللقاح بأنه موجود لديها وهو ما كذبه المصدر.

 

*أي عار يريده السيسي لجيش مصر؟

لا يهدف الخبر الذي سرّبته المخابرات السورية لصحيفة لبنانية موالية، عن وجود عسكري مصري إلى جانب قوات بشار الأسد، إلى إحراج نظام عبد الفتاح السيسي، فالرجل كان قد أعلن، بالفم الملآن، أنه يدعم “الجيش” السوري ضد من أطلق عليهم تسمية “القوى المتطرّفة”، والتي ليست سوى فصائل الثوار، بدليل أن جغرافية تحرّك المستشارين العسكريين المصريين لم تكن في الرقة حيث داعش”، بل في درعا وحماة.
وكان السيسي قد طرح، في وقت سابق، ما سماها رؤية” للحل في سورية، وهي خلطة من مصطلحات خشبية عن الدولة والمؤسسات والحل السلمي، وضعها مستشاروه الحاذقون الذين فاتهم رؤية أن في سورية أيضاً شعباً يجري ذبحه بدم بارد وبكل أنواع الأسلحة، وأحط الأساليب العسكرية، وأنها أيضاً تشهد عملية تطهير ديمغرافي لشعبها، وفق خطّة إيرانية معلنة وصريحة.
ليس موقف السيسي منفصلا أو طارئاً عن سياقاتٍ مصرية في هذا الخصوص، ثمّة حملة شرسة، تقودها مراكز أبحاث وصحف ومواقع إلكترونية، داخل مصر، أو يديرها خبراء مصريون في الخارج، على الثورة السورية والربيع العربي الذي جاءت في إطاره، وتدّعي وجود مؤامرةٍ على الجيوش “الوطنية” تحديداً، وتلمّح إلى وقوف أطراف عربية وراءها، بل وصل الأمر بها إلى القول إن الشعوب العربية لا تليق بها الديمقراطية، وإن تأييدها الإستبداد والقهر موقف عقلاني (!).
أي جيش سوري ذلك الذي يتحدّث عنه السيسي ويريد دعمه؟ لقد فكّك نظام الأسد بنى ذلك الجيش، حتى قبل الثورة، وزوّر عقيدته، وحوّله إلى مليشيا مافياوية طائفية، همّها الأساسي، وباعتراف إعلام نظام الأسد نفسه، سرقة بيوت السوريين، بعد قتلهم أو تهجيرهم، والمفترض أن خبراء مصر العسكريين الذين يفهمون معنى مؤسسة الجيش أنهم على إطلاع فعلي على الوقائع، وأكثر دراية بالحقائق الساطعة.
لم يعرف عن السيسي أنه رجل مبدئي، لديه مواقف متماسكة، ومنظومة قيمية، بدافع عنها. هذا الأمر خارج النقاش، حتى قبل تسجيلات الرز الشهيرة، وليست لديه نوازع قومية. لم يدّع يراد زج الجيش المصري في مقتلةٍ قذرةٍ ليصطف إلى جانب مليشيات إيرانالسيسي نفسه يوماً أنه قومي، ولا تختلف سورية بالنسبة له عن الإكوادور أو نيبال. عدا عن ذلك، وعلى فرضية أن السيسي يذهب إلى سورية مدفوعاً بحسّه العربي، فلا شك أنه يصرّف نوازعه في المكان الخاطئ، ذلك أن بشار الأسد أعلن طلاقاً بائنا مع العرب والعروبة، وبات إعلامه يصفهم بالعربان الذين يشربون بول البعير! وأنه ومؤيديه ينتمون لحضارات تاريخية سالفة، اعتدى عليها الأعراب وشوهوها.
ثم ما المقصود بإبراز أن تحرّك مستشاري السيسي العسكريين يجري في إطار الجبهة الجنوبية، والمعلوم أن هذه الجبهة تحت سيطرة تحالف عربي؟ لماذا لا يهتم السيسي بدمشق، وهي رمز عربي، وهذه المدينة تكاد تتفرّس (تصبح فارسية) أو في منطقة القلمون التي تم تهجير ملايين السكان منها لتحويلها إلى جسر عبور إيراني إلى لبنان، أو حتى حلب، حيث تطبق مليشيات إيران الحصار على 300 ألف من سكانها العرب، وتهدّد بإبادتهم جهاراً نهاراً، إذا كانت خلفيات تحرّك السيسي عربية قومية؟
من جهة ثانية، لم يعرف عن السيسي أنه استراتيجي لديه حساسية عالية تجاه الجغرافيا السياسية، حتى يفكر في تحقيق أحزمة أمان لمصر، بدليل أنه لم يهتم بأصول مصر الإستراتيجية، أمن البحر الأحمر المرتبط بأمن قناة السويس، والذي تعمل إيران على انتهاكه. وكانت مفاوضاته مع إثيوبيا بشأن حصة مصر من مياه النيل قد كشفت حجم العطب في التفكير الإستراتيجي، ليس لدى السيسي وحده، بل ولدى النخبة الانقلابية المصرية بكامل عدّتها الفكرية والسياسية والعسكرية. أما اهتمامه بالملف الليبي، فيأتي خارج هذه السياقات تماماً، ولا يؤشر إلى وجود بعد إستراتيجي لديه، فهو يقارب الحالة الليبية بوصفها احتياطي “رز” لنظامه ليس إلا.
والواقع أن وجود السيسي، عنصراً عسكرياً، في سورية لا يشكّل إضافة مهمّة للأسد. وفي أي جيش سوري ذلك الذي يتحدّث عنه السيسي ويريد دعمه؟الأصل، لا الروس ولا الإيرانيون ولا حزب الله يقبلون منحه دوراً مهماً، ولا حتى يثقون به، كما أن بشار الأسد يعرف أنه لا يملك الصلاحية، ولا القدرة لتوزيع أدوار الأطراف التي تقاتل في سورية. مسرح الحرب تديره إيران وروسيا، ولا أمكنة شاغرة لديهما للجيش المصري. القضية بإختصار أن السيسي يتجحّش مع الأسد للضغط على السعودية، لإعادة الارتباط به بعد الطلاق البائن، وأن الأسد يتجحّش بالسيسي، لكي يتبجّح بأن أكبر الدول العربية تقف معه، وسيبارك إعلام المجحّشين هذه العملية التي ستلد، برأيهم، السيف الذي سينقذ حاضر الأمة، مع أن السيف الوحيد الذي يحمله السيسي والأسد مصوّب على خاصرة الأمة.
من حق العرب أن يحزنوا على وقع مثل هذه الأخبار، ليس على شعب سورية الذي بالأصل تتكالب عليه قوى الشر، ولن تعمل قوات السيسي سوى إضافة بعض الألم على جرحه، بل الحزن على الجيش المصري الذي يُراد زجّه في مقتلةٍ قذرةٍ ليصطف إلى جانب مليشيات إيران في قتل أطفال سورية، أيّ شرف ذلك الذي يريد السيسي إكسابه لجيش مصر، أن يكون شاهد زور على اغتصاب سورية حتى الموت؟ هل من يخبر السيسي أن تلك فضيحة أخلاقية، نربأ نحن العرب أن يتم لصقها بجيشٍ خرج من صلبه جمال عبد الناصر.

 

 *التقارب مع إيران.. حرام في عهد مرسي حلال مع السيسي

في الوقت الذي يغرق فيه قائد الانقلاب العسكري، عبد الفتاح السيسي، في حلف يضم روسيا إلى جانب إيران، تتجاهل أبواق وعمم لا طالما نبحت في وجه الرئيس محمد مرسي بأنه سيجلب التشيع إلى مصر، فيما يؤكد مراقبون ان إيران على استعداد لمنح السيسي 23 مليار دولار بشرط أن يفتح لها المجال للتشيع واقامة الحسينيات والاستيلاء على المساجد الفاطمية في القاهرة.

وفي مقابل استقبال السيسي في وقت سابق لكبير طائفة “البهرة” الشيعية، لن ينسى العالم كيف وقف الرئيس الشرعي محمد مرسي يصلي ويسلم على رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم ويترضى على زوجته عائشة أم المؤمنين وعلى أبو بكر وعمر، في عقر دار الشيعة في إيران، أمام وفود عشرات الدول التي اجتمعت في طهران تحت مظلة منظمة المؤتمر الإسلامي، إلا أنه ورغم ذلك لم يسلم الرئيس مرسي من هجوم مشايخ الدولة العميقة وحزب النور الأمنجي، الذين اتهموا الرئيس ببيع مصر إلى إيران.

وعقدت الدعوة السلفية مؤتمرًا كبيرًا بعنوان “خطر التشيع في مصر، بحضور الدكتور ياسر برهامي نائب رئيس الدعوة السلفية والشيخ سيد عفاني والشيخ محمود المصري والدكتور أحمد فريد والشيخ شريف الهواري، ووسط حضور الآلاف من أبناء التيارات السلفية.

وقام آلاف الحاضرين بتنظيم سلاسل بشرية خارج المسجد، رافعين لافتات لا مرحبًا بكم في مصر السنية” و”معًا ضد الشيعة”، وقاموا بتوزيع منشورات تحذر من الخطر الشيعي، ورفعوا أعلامًا لسوريا والسعودية ورددوا هتاف “لا للشيعة لا الشيعة“.

ووجه الشيخ سيد العفاني عضو مجلس إدارة الدعوة السلفية، رسالة إلى الرئيس مرسي طالبه فيها بأن يتقي الله وأن يتراجع في قراره عن تطبيع العلاقات الإيرانية المصرية.

أضاف “العفاني”: “ما رأينا إيرانيين يأتون إلى مصر إلا في عهد جماعة الإخوان المسلمين، فمصر لا تحتاج أي علاقات مع طهران”، مشيرا إلى أن إيران لا تعطي لنا مليارات حبًا فينا ولكن لنشر المذهب الشيعي في مصر“.

ووجه رسالة أخرى لجماعة الإخوان المسلمين قائلًا: “لو أن أحدًا كفر الشيخ حسن البنا، مؤسس جماعة الإخوان هل كنتم تسكتون؟ ولما الشيعة كفروا الصحابة وزوجات النبي لماذا لا تتكلمون“.

دور أمنجي يتذرع بالتشيع

بدوره قال الدكتور ياسر برهامي، نائب رئيس الدعوة السلفية المؤيد للانقلاب العسكري، إن القضية عندنا في العلاقة مع الشيعة ومع إيران ومن والاها من الدول الأخرى قضية عقائدية والجميع يعرف سلوك الشيعة من تعاملهم مع قضايا سوريا ولبنان واليمن والعراق، وعلينا أن نستفيد من دروس التاريخ!

وذكر برهامي: “إذا كانت علاقتنا معهم على أساس الاقتصاد فهناك حلول كثيرة لو أردنا جمعها للنهوض سننهض، ولكن علينا المصالحة بين المصريين أولا”، وأضاف: “لو تم احتلالنا أفضل من المد الشيعى، لأنهم يعلنون الكفر ويحاولون نشره“.

وتجاهل مشايخ السلفية تقارب الانقلاب العسكري بقيادة عبد الفتاح السيسي إلى إيران وحكومة العبادي وميليشيات الحشد الشعبي العراقية، كما صمتوا أمام تأكيد الإعلام الرسمي والخاص على ضرورة التقارب مع إيران وعودة العلاقات بين البلدين.

واختفى كل من محمد حسان والشيخ يعقوب وبرهامي من مشهد المعارضة المتعارف عليه ضد الشيعة ووصل الأمر للخروج بفتاوى تبعد عنهم تهم التكفير.

فتاوى أمنجية معلبة

وخرج الشيخ ياسر برهامي، نائب رئيس الدعوة السلفية بفتوى إنه لا يجوز تفكير الشيعة إلا بعد استيفاء الشروط وانتفاء الموانع قبل تكفير المعين

ورد “برهامى”، فى فتوى له على الموقع الرسمى للدعوة السلفية على سؤال نصه كالتالى، “نعلم جميعًا ما عليه الشيعة مِن الضلال والفساد، ويفعلونه من بدع منكرة فى “عاشوراء” وغيرها مما يشوهون به صورة أهل الإسلام، ولكن ما أريد معرفته أن الدكتور ياسر برهامى ذكر أن الشيعة كفار بالنوع وليس بالعين، وأن أقوالهم كفرية، ولكنهم لا يكفرون إلا بعد قيام الحجة عليهم؛ هذا أولاً“. 

وقال برهامى، “لم يتغير قولى فيهم عمومًا، وأنا لم أقسِّم الشيعة إلى عوام وخواص، وإنما قلتُ ما قال العلماء مِن أهل السُّنة عبْر الزمان، مِن وجوب استيفاء الشروط وانتفاء الموانع قبْل تكفير المعين، مهما كانت منزلته، والمسائل التى يخالِفون فيها ليست عندهم، وفى بلادهم ونشأتهم، مِن المعلوم مِن الدين بالضرورة، كما لا نتابع الفضائيات الخاصة بهم فهم لا يتابعون فضائياتنا، وهم يأثمون بلا شك، وهم شر أهل البدع بلا شك، ولكن التكفير للمعين والحكم بالردة أمر عظيم“.

كما لم يتحدث أمنجية حزب النور عن تزايد القنوات الشيعية التي تبث على ترددات القمر الصناعي المصري “نايل سات” وتعرض حالات تشيع لبعض البسطاء من القرى والمحافظات المصرية، وأشهرها قناتي “فلك” و”صوت العطرة”، الأمر الذي أثار استنكار الكثيرين.

 

*قبول أبناء 11نائبًا برلمانيًا في كلية الشرطة بينهم توأم

اعتمد اللواء مجدى عبد الغفار، وزير الداخلية، نتيجة قبول الطلاب الجدد بكلية الشرطة للعام الدراسي 2016/2017، ليبلغ عددهم هذا العام 1550 طالبًا ، وكانت أعداد الطلاب في السنوات السابقة تتراوح بين 1400 و1800 طالب.
كشفت النتائج قبول أوارق أبناء 11 نائبًا برلمانيًّا بنفس الدفعة بينهم شقيقين توأم ، هم: نجل النائب محمود عبد السلام الضبع، عضو مجلس النواب عن دائرة بندر ومركز قنا، ونجل النائب جمال كوش، عن دائرة بنها، ونجل النائب عمر حمروش، أمين سر اللجنة الدينية، والنائب علي عبد الونيس، عن دار السلام، والنائب راشد أبو العيون، عن أسيوط، ونجل النائب حلمي أبو ركبة، عن أسيوط، ونجل النائب هشام الشعيني، رئيس لجنة الزراعة بمجلس النواب، بالاضافة إلي نجل النائب عبد الرازق زنط، عن محافظة الأقصر، ونجل النائبة منى شاكر خليل، عن محافظة أسوان، بجانب نجل شقيق المستشار حسام الطماوي، رئيس الاستئناف بمكتب النائب العام، بجانب ابن شقيق النائب محمد عباس هندي، ونجل شقيق النائب محمد إسماعيل، نائب دائرة بولاق الدكرور، وكريم خالد فاروق أحد أقارب النائب محمد خليفة، كما تم الكشف عن قبول شقيقين توءم بين الطلاب، وهما مايكل عاطف عدلي غالي قليني وشقيقيه مجدي.
يذكر أن محمد خليفة، عضو مجلس النواب عن دائرة  بندر المحلة في محافظة الغربية، قد نشر علي حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أمس، طلبًا تقدم به إلى وزير الداخلية، مجدي عبد الغفار، لقبول أحد طلاب الثانوية العامة بكلية الشرطة.
وقام المحامي شريف صبري، بإرسال شكوى رسمية إلى البرلمان، حيث أكد أن ما سلف يعد مخالفة للدستور في المواد “104، 4، 9“.
وفي تصريح صحفي ، قال النائب الدكتور محمد خليفة، أن دور النائب يتمثل فى تلبية مطالب أهالى دائرته.
وأضاف: “والد الطالب تقدم لىّ بطلب كى أتوسط له عند وزير الداخلية، وقمت بكتابة الطلب وتقديمه ضمن مئات الطلبات الذى تقدم فى جميع الجهات“.

وأوضح النائب أن هذا الأمر من المفترض أنه يعجب المواطنين، لأنه يبرز وقوفه بجانبهم وتوصيل مطالبهم للمسئولين.

وكشف أن الطالب تم رفضه من قبل كلية الشرطة، مضيفًا أن مكتب أى نائب مفتوح من أجل استقبال الطلبات وتقديمها لكافة الوزراء.

 

 *مخرج “العساكر”: الجندية شرف والسينما المصرية سبقتنا بفيلم “البريء

قال عماد الدين السيد، مخرج الفيلم الوثائقي “العساكر .. حكايات التجنيد الإجباري في مصر”، إنه ليس ضد الجيش المصري أو التجنيد الإجباري، بل منحاز” له، نافياً أن يكون هناك توجه قطري أو خلافه للإساءة إلى جيش بلاده.
جاءت تصريحات السيد للأناضول بالتزامن مع رفض مصري واسع للمقطع الترويجي القصير لفيلمه الوثائقي، قبل البث المقرر مساء اليوم الأحد، عبر شاشة قناة الجزيرة القطرية.
السيد، الذي ذكر أنه لم يخدم بالجيش المصري، أشار إلى أنه “وصل إليه ردود فعل رافضة للفيلم، بعضها جعله ضد العسكرية المصرية، ولكن الحقيقة أن هذا استباق واتهام في غير محله“.
وأوضح أن “الفيلم لا يرفض التجنيد الإجباري، ولكن يتحدث عن قصص متواترة ومعروفة لدى الشعب، عن عقوبات يواجهها المجندون في الجيش مثل التكدير والفرق بين مطعم الضباط والعساكر، واستغلال العساكر في أعمال خارج نطاق التنجيد“.
وأضاف: “كثير من أهلي وأصدقائي خدموا في الجيش، والجندية المصرية شرف، والفيلم منحاز للجيش، ويأمل أن يكون في أفضل حالاته“.
الفيلم الوثائقي مدته 52 دقيقة، وفق المخرج المصري، ويبث مساء اليوم عبر قناة الجزيرة القطرية، وفيه مشاهد كثيرة تمثيلة لا تعرض وجوه الممثلين وتغير أصواتهم خوفاً عليهم من الملاحقة، بخلاف مشاهد أرشيفية وشهادات.
بدأ إنتاج الفيلم منذ عام تقريبا، بعدما أثيرت أمامه قصص كثيرة عن المعاملة السيئة للجنود، وفق قوله.
وأعرب مخرج “العساكر ..حكايات التجنيد الإجباري في مصر”، عن “تفهمه للهجوم العنيف الذي تعرض له قبل البث، خاصة وأن البعض استشعر أننا نمس الصورة الذهنية المحفورة عن الجيش أنه مصنع الرجال ويريد الحفاظ عليها“.
واعتبر أن عمله هذا هو” الأول الذي يرصد الواقع بخلاف الصورة النمطية التي تصدر، مؤكداً أن “ما سيقال في الفيلم اليوم قاله كل مصري في محيط أسرته أو أصدقائه أو عبر مواقع التواصل بخصوص المعاملة السيئة فقط، وهذا لا خلاف عليه وليس سراً حربياً، ومعروفا للجميع، ونتمنى أن يتم تغيير المعاملة للأفضل“.
وتابع :”هذا عمل فني وليس سياسيا، والسينما المصرية قدمت فيلم البريء (1986 ) بعد سنوات من المنع والحذف لأنه كان يتحدث عن وقائع مماثلة للمعاملة السيئة بالجيش، وهناك في السينما الأمريكية فيلم آخر يتحدث عن التجنيد، والجزيرة أنتجت فيلما من قبل عن التجنيد الإجباري في إسرائيل، وتحدثت مع منظمات حقوقية حوله، لكن الجديد أن مصر لا تسمح بذلك فثارت كل هذه الضجة“.
ونفى المخرج أن يكون هناك توجه قطري أو منه شخصياً للإساءة للجيش المصري، مستطرداً :”لا أقبل على نفسي أن أضرّ جيش بلادي
وأكد أن الفيلم الوثائقي “يخدم الجيش وحريص على مصلحته ومصالح جنوده وتغيير أوضاعهم للأحسن”، متمنيا أن يكون جيش بلاده “أفضل جيوش العالم”، رافضا ما يحدث في سيناء ضد الجنود من “إرهاب“.
وأخرج السيد أفلاماً أنتجتها الجزيرة الوثائقية مثل “المنصة” و”المندس”، خلال العامين الماضيين.
في المقابل، رأى اللواء علاء عز الدين، المدير السابق لمركز الدراسات الاستراتيجية بأكاديمية ناصر العسكرية (حكومية): أن “ما يريده هذا الفيلم هو مساس بالروح المعنوية للجيش ويردد أكاذيب، ولا أريد أن أصفها بألفاظ يعاقب عليها القانون“.
وقال عز الدين للأناضول “الجيش في تطور مستمر لكل شيء وخاصة أسلوب المعيشة والرعاية للجنود، ولو أن هناك حياة قاسية وشديدة فهذه طبيعة الحياة العسكرية، لكن لا معاملة عسكرية سيئة كما يزعم الفيلم“.
وأكد أن “علاقة الجنود بالضباط متميزة في سيناء (شمال شرق) التي تواجه الإرهاب”، موضحاً أن مصر تدافع عن نفسها بأبنائها ضمن شرف العسكرية المصرية بخلاف دول أخرى (لم يسمها) ليس فيها ذلك.
وأردف من يريد التعرف على التعامل بين الضباط والجنود يعود للبطولات في 1973 (حرب بين مصر وإسرائيل) وفي مواجهة الإرهاب بسيناء، حيث يحمل الجندي المصاب ضابطه، كما أن رعاية القوات المسلحة لجنودها تصل إلى إرسال طائرة إلى جندي في منطقة نائية في حالة تعرضه لإصابة أو حادث يهدد حياته“.
ولفت إلى أنه “إذا كان الفيلم يسعي للدفاع عن جنود القوات المسلحة المصرية فأحرى به أن يراجع الإساءات التي تصدر من قناة الجزيرة منتجة الفيلم للقاهرة من وقت لآخر“.
في السياق ذاته، بث التليفزيون المصري الحكومي، الأحد ولليوم الثاني على التوالى فيلما أنتجه الجيش المصري، بعنوان “يوم في حياة مقاتل”، يرصد فيه خلال أكثر من 12 دقيقة حياة الجندي المصري، من لحظة الالتحاق بالجيش والتدريب وحسن المعاملة وإعداد الطعام.
استمر هجوم مواقع محلية مصرية وإعلاميين مصريين لبرومو الفيلم الوثائقي، واصفين إياه بأنه “كارثة”، و”مؤامرة”، ويبث الأكاذيب، وسط هجوم شديد ضد قطر، وفق رصد مراسل الأناضول.
وقال المتحدث باسم الجيش المصري، العميد محمد سمير، في تدوينة بصفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك اليوم: “لمن لا يعى شرف الجندية المصرية .. إنهم خير أجناد الأرض“.
وتحت عنوان عساكر التوك شو.. عندما يتجند نظام كامل لمواجهة برنامج”، قالت الجزيرة عبر تقرير نشرته بموقعها الإلكتروني :”بعد بث الإعلان الترويجي ،أحكامهم كانت جاهزة ومشانقهم كانت منصوبة، فأعادوا إخراج الفيلم في مخيلتهم، وبدؤوا في ممارسة هواية توزيع صكوك الشتائم“.
واعتبرت أن “الأكثر غرابة، هو أن تتجند دولة بكامل أجهزتها وأذرعها وألسنتها لمواجهة برنامج مدته لا تتجاوز الساعة“.
وتابعت يبدو كأن في الأمر أسرارا تحاول جهات كثيرة في مصر إخفاءها، لعل من بينها أن الحقيقة موجعة جدا، فلم تتحمل رؤية الواقع بمرآة الشارع في ظل هيمنة الصوت الواحد“.
أمس السبت، قدم المحامي المصري طارق محمود بلاغا إلى نيابة الإسكندرية (شمال) اتهم فيه المخرج عماد الدين السيد، مخرج فيلم (حكايات التجنيد الإجباري في مصر)، وياسر أبو هلالة ،المدير التنفيذي لقناه الجزيرة القطرية بالإساءة الي المؤسسة العسكرية ونشر أخبار كاذبة وملفقة، وفق بيان صادر عنه واطلعت عليه الأناضول.
والجيش المصري يلزم شباب بلاده من سن 18 وحتى 30 عاما بالانضمام له لمدة عام أو 3 أعوام، وهو ما يعرف بالتجنيد الإلزامي، ويقدم عفوا نهائيا أو جزئيا عن البعض من ذوي المرض أو وحيد أبيه.
وهناك مناطق تدريب منتشرة على مستوى الجمهورية لاستقبال الشباب وتوزيعهم على مناطق الجيش العسكرية بعد فترة تدريب أولية.

 

السيسي يعمّق أزمات مصر مع العرب .. السبت 26 نوفمبر.. العسكر نهب مصر

العسكر نهبوا أموال مصر

العسكر نهبوا أموال مصر

السيسي يعمّق أزمات مصر مع العرب .. السبت 26 نوفمبر.. العسكر نهب مصر

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*العسكر نهب مصر” هاش تاج يجتاح “تويتر”.. ومغردون: هم من يفتعلون الأزمات

دشن رواد مواقع التواصل الاجتماعي، هاشتاج تحت اسم “العسكر نهب مصر”، معبرين عن تدهور الاوضاع في ظل حكم العسكر.

اجتاح الهاشتاج، موقع التدوينات الصغيرة “تويتر

 

* أسر معتقلي فاقوس بالشرقية تدين النائب العام والمجتمع الدولي في تعذيب ذويهم بسجني برج العرب والمنيا

أدانت رابطة أسر معتقلي فاقوس بالشرقية، الجرائم التي ترتكب بحق ذويهم المعتقلين في سجني برج العرب والمنيا العمومي الجديد والتي وصفوها بجرائم قتل جماعية تمارس بحقهم عن عمد بعد إقتحام الزنازين وإطلاق قنابل الغاز وطلاقات الخرطوش والسحل والصعق بالكهرباء، ومنع الطعام والدواء عنهم، متهمين النائب العام والمجتمع الدولي بالمشاركة فيها، لرفض الأول الإنتقال لسجن برج العرب وفتح تحقيق عما اُقترف بحق ذويهم المعتقلين، بينما صمت الثاني عليها ولم يدنها أو يطالب سلطات الإنقلاب بمصر الكف الفوري عنها.
وطالبت الرابطة خلال مؤتمر لها اليوم، النائب العام بعدم الإنبطاح لدولة الاقانون والوقوف إلي جوار دولة القانون والإفراج الفوري عن كافة المعتقلين كونهم أبرياء، وفتح تحقيق موسع وعاجل فيما نعرض له ذويهم من انتهاكات وصفوها بالقتل الممنهج عن عمد، بالإضافة إلي الوقف الفوري للضباط المتورطين في تعذيب ذويهم وتقديمهم للمحاكمة.
كما طالبت الرابطة المجتمع الدولي الخروج عن صمته المذري تجاه مايحدث للمعتقلين بمصر من إنتهاكات صارخة ومنافية لكافة مواثيق وأعراف حقوق الإنسان، ومطالبة سلطات الإنقلاب بمصر الكف الفوري عن تلك الجرائم، فضلا عن تحريك دعاوي جنائية دولية ضدهم وتقديمهم للعدالة.
وحملت الرابطة مسئولية ماحدث وما يحدث لذويهم المعتقلين بالإضافة للمسئولية عن سلامتهم وحياتهم، لمأموري سجني برج العرب والمنيا العمومي الجديد والضباط بسجن برج العرب عمرو عمر وأحمد نصار بالإضافة لرئيس مصلحة السجون حسن السوهاجي ووزير داخلية الإنقلاب مجدي غبد الغفار.
وأختتمت الرابطة المؤتمر بالتأكيد علي مواصلة الحراك الثوري، حتي يسقط الإنقلاب وتعود الشرعية، وأنهم أبدا لن يخونوا الله في دماء الشهداء ولا أنات واَلام عشرات الاَلاف من المعتقلين الصامدين بسجون الإنقلاب، وعلي رأسهم فخامة الرئيس محمد مرسي الرئيس الشرعي لجمهورية مصر العربية.

 

* غياب البطاقة يتسبب في إعتقال سياسي لطالبين بكلية هندسة

أكد المرصد الحقوقي – جامعة طنطا القبض على طالبين  بكلية هندسة ، بسبب عدم تواجد بطاقة هويه معهم ثم تحول القبض إلى اعتقال وتوجيه تهمه سياسية .

وقال المرصد “مع تكرار الأحداث المؤسفة التي نواجهها يوميا قامت قوات أمن الإنقلاب يوم الثلاثاء 8 نوفمبر بإعتقال كل من قاسم الحسيني قاسم و أبو الفتوح مصطفى خليل ،الطالبين بالفرقة الرابعة كلية الهندسة قسم مدني من إحدى الكمائن”.

وأضاف المرصد “و ذلك حسب رواية أحد أقاربهم بأنه لم تتوافر البطاقة الشخصية مع الطالب قاسم ،فقاموا بإقتيادهم إلى سيارة الشرطة ومنها إلى القسم ،حيث تم تلفيق قضية لهم بتهمة التحريض والتجهيز لمظاهرات 11/11  “

وهو ما لا يتوافق مطلقا مع إتجاهاتهم السياسية ،حيث أنهم لا ينتمون إلى أي تيار أو إتجاه سياسي.

 

* السعودية” تشترط على “السيسي” إقالة “شكري” لتحسين العلاقة مع مصر

سربت وسائل اعلام معلومات وتسريبات جديدة حول أسباب ومسببات الأزمة المتفاقمة بين الانقلاب العسكري في مصر و السعودية، مشيرة لدخول الأردن مع أبو ظبي على خط الوساطة والتهدئة بعد تعنت الطرفين وتمسكهما بشروطهما لعودة الهدوء  .

وكشفت المعلومات أن وزير خارجية الانقلاب المصري سامح شكري يعتبر أحد العقبات الرئيسية في وجه المصالحة التي تشترط الرياض تسويتها لنزع فتيل الخلاف .

وقالت المصادر إن شكري لعب الدور الأكبر في زيادة شقة الخلاف ، من خلال انتهاجه مسلكا معاديا لتوجهات وسياسات المملكة الخارجية من قبيل لقائه وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف ونعته للفكر الوهابي المغطى رسميا من المملكة بأنه يشكل فعلا ” مصدرا للإرهاب” وليس آخرا تهيئة الأجواء لحضور مصر القمة الأفريقية العربية التي قاطعتها ورفضتها الرياض .

وأوضح المصدر أن المملكة العربية السعودية وبعد الموقف الفاتر جدا للدبلوماسية المصرية حيال قانون جاستا الأمريكي مقارنة بالموقف التركي ، تبين لها أن الخارجية المصرية ووزيرها شكري كانا من الداعمين للخط الجديد المغاير للسياسة السعودية .

وعليه قالت المصادر إن الرياض باتت تطالب اليوم القاهرة بإقالة شكري وهو الطلب الذي قوبل بالرفض بوصفه شأنا سياديا مصريا.

وحول طبيعة ومنطقية التسريبات يرى أستاذ العلوم السياسية، الدكتور حسن نافعة، لـ”عربي21″ أن سامح شكري يمثل النظام المصري، ولا يعبر عن رأيه الخاص بتصريحاته.

وأشار إلى أن التسريبات إن صحت فإنها وضع للعقدة في المنشار، ولا تدفع نحو تخفيف الاحتقان بين الدولتين.

وعن نظرة الخليج إلى مصر بأنها تصر على مخالفة الاجماع العربي، قال نافعة إن مصر ليست عضوا في مجلس التعاون الخليجي كي تتبنى وجهة النظر الخليجية في كل الأمور، علاوة على أن بعض دول الخليج مثل عمان مثلا تناقض الاجماع الخليجي في بعض الملفات.

وأشار إلى أن مصر لا تتصرف بناء على المصالح الخليجية، كما في الملف اليمني والسوري، والخليج أيضا لا يتصرف بناء على المصالح المصرية كما في ملف أثيوبيا وليبيا.

كما لفت إلى أن مصر ليست مطالبة برد “الجميل” السعودي بالدعم المالي لمصر بعد الانقلاب العسكري على الرئيس محمد مرسي ، لكون مصالح الدول مبنية على المصالح وليس على المجاملات، والسعودية دعمت مصر لمصلحة لها في إسقاط حكم الإخوان.

ودعا نافعة السعودية ومصر إلى تشكيل مجلس تنسيق أعلى على مستوى الرؤساء لحل المشاكل الخلافية.

وكانت السعودية إلى جانب دول خليجية أخرى في مقدمة الدول التي وقفت إلى جانب الانقلاب العسكري سياسيا واقتصاديا بدعم مالي ونفطي كبيرين، رغم سلسلة المواقف المصرية التي خالفت سياسية المملكة والتسريبات التي ثبت فيها إساءة رأس السلطة في مصر للمملكة وأشقائها من دول الخليج.

ويشي استمرار العلاقة بين القاهرة والرياض، رغم “الإساءات” المتكررة من جانب الانقلاب العسكري المصري، بأن المملكة لا تستطيع فض العلاقة بمصر لاعتبارات داخلية وخارجية.

استاذ العلوم السياسية في جامعة سكاريا التركية، الدكتور عصام عبد الشافي رأي أن العلاقة بين السعودية ومصر لا يمكن اختزالها بشخص سامح شكري، إلا في حال كونه ورقة لحفظ ماء الوجه، أو كبش فداء لتنفيذ مصلحة بين الطرفين.

وأكد عبد الشافي، أن سامح شكري لا يعبر عن نفسه، بل عن المؤسسة العسكرية التي تحكم مصر منذ اعتلاء السيسي السلطة.

وأشار إلى أن السعودية إذا ما تيقنت أن العلاقة مع نظام السيسي وصلت إلى طريق مسدودة، ربما تحرك أوراقها في داخل المؤسسة العسكرية المصرية، بهدف تغير وجه النظام ممثلا بالسيسي، والإبقاء على جوهره ممثلا بالمؤسسة العسكرية.

وتمر العلاقات المصرية السعودية بأسوأ أطوارها منذ الانقلاب العسكري 3  يوليو 2013، إذ أخذ كل فريق بالتلويح بالأوراق البديلة التي يملكها في وجه الآخر، فيما باتت خريطة التقارب بين الدول الإقليمية الكبرى (مصر والسعودية وتركيا وإيران) آخذة في التشكل من جديد في ضوء المعطيات الجديدة.

وكانت أولى حلقات التوتر المصري السعودي التسريبات التي بثتها فضائية مكملين” المعارضة للسيسي حين كان على رأس وزارة الدفاع، وطلب من دول الخليج دعما ماليا فيما عرف لاحقا بتسريبات “الرز“.

وماطلت المملكة العربية السعودية في تنفيذ المقترح المصري لتشكيل قوة عربية مشتركة، وأعلنت بعد فترة عن التحالف العربي لمكافحة الإرهاب، رأى مراقبون أنه بديل للمقترح المصري

ولم يكن آخر مظاهر الخلاف، قرار القضاء المصري ببطلان اتفاقية تنازل مصر عن جزيرتي تيران وصنافير للسعودية.. ففي فصل آخر من فصول الخلاف أوقفت السعودية توريد المحروقات إلى وزارة البترول المصرية دون إشعار سابق، مباشرة بعد التصويت المصري لصالح روسيا بشأن الأزمة في سوريا، في اجتماع مجلس الأمن

 

 

* بعد قاضي الحشيش .. إحالة قاض للجنايات لاتهامه في رشوة

أمر المستشار خالد ضياء الدين المحامي العام الأول لنيابة أمن الدولة العليا، بإحالة مستشار بدرجة رئيس بمحكمة استئناف الاسكندرية، و 3 متهمين آخرين مقدمي رشوة مالية ومتهمين إثنين آخرين توسطا في تقديم رشوة، وجميعهم محبوسون احتياطيا على ذمة القضية، إلى محكمة جنايات الاسكندرية، وذلك لاتهام القاضي بالحصول على رشوة مالية قيمتها الإجمالية 650 ألف جنيه في مقابل استغلال نفوذه.

كان المستشار محمد وجيه المحامي العام بنيابة أمن الدولة العليا، قد ألقى القبض على القاضي المتهم داخل مقر إحدى الكافتيريات بمحافظة الاسكندرية، تنفيذا لإذن النيابة وبعد الحصول على إذن مجلس القضاء الأعلى، أثناء الاتفاق على تفاصيل استغلاله لنفوذه وعقب تلقيه مبلغ 250 ألف جنيه كجزء من مبلغ الرشوة المتفق عليه، حيث تبين من التحقيقات إن القاضي المتهم سبق وأن حصل على مبلغ 100 ألف جنيه كمقدم لمبلغ الرشوة.

وكشفت تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا أن القاضي المتهم اتفق مع مقدمي الرشوة، على أن يقوم باستغلال نفوذه لدى إحدى دوائر محكمة جنايات الاسكندرية، للحصول على حكم بالبراءة لصالح أحد المتهمين في قضية تتعلق باتهامه بجلب مخدرات.

وقام المستشار محمد وجيه عقب تنفيذه لأمر النيابة بإلقاء القبض على القاضي المتهم، وإعلامه بقرار النيابة المتعلق به – بتفتيش سيارته، حيث عثر على ورق القضية التي اتفق على أن يستغل نفوذه فيها لصالح مقدمي مبلغ الرشوة، وتبين أن مبلغ الرشوة وقدره 250 ألف جنيه، مودع داخل أحد الأظرف المغلقة التابعة للشركة المملوكة لمقدمي الرشوة.

وبادر القاضي المتهم فور إلقاء القبض عليه وبدء التحقيقات معه، بتقديم استقالته من منصبه القضائي، وتم عرض الاستقالة على وزير العدل الذي وافق عليها.

باشر التحقيق فريق من محققي نيابة أمن الدولة العليا برئاسة إسلام حمد رئيس نيابة أمن الدولة العليا، حيث أسندت النيابة إلى القاضي المتهم، الحصول على رشوة مالية مقابل استغلال نفوذه، فيما أسندت النيابة إلى مقدمي الرشوة الاتهام بتقديم رشوة مالية لقاض نظير استغلال نفوذه، وأسندت النيابة إلى الوسطاء، أنهم توسطوا في تقديم الرشوة المالية موضوع الاتهام

 

* نجلة الشيخ حازم تكشف معاناة والدها بسجون الانقلاب

كشفت براء محمد حازم، نجلة فضيلة الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل، عن استمرار منع الزيارة عن والدها لأكثر من شهر وحتى اليوم وإلى أجل غير مسمى، وروت بعضا من المعاناة التي يتعرض له الشيخ جراء موقفه الصامد في وجه أطماع وانحرافات العسكر.

وقالت براء، في تدوينة لها على صفحتها الخاصة بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك: «بعد استمرار منع الزيارة عن والدى الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل لأكثر من شهر وحتى الآن وإلى أجل غير مسمى، منعت إدارة السجن التريض عن الوالد، بالإضافة إلى إغلاق شبابيك الزنزانة طوال الوقت”.

وأضافت أن هذه الإجراءات تمت «بحيث لا يستطيع أحد ممن معه معرفة أى شيء عن أحواله، أو صحته، أو ما يحدث معه.. حتى مكانه أصبح غامضا وغير معلوم”.

وحذرت نجلة الداعية الإسلامي- الذي يتمتع بشعبية جارفة جراء موقفه البطولي ضد سلطات الانقلاب- من نوايا العسكر، وختمت تدوينتها محذرة: «النوايا لما هو قادم غير واضحة وغير مطمئنة، فحسبنا الله ونعم الوكيل”.

 

*قبائل سيناء”: التهميش والإقصاء مستمر.. وعدد وفياتنا يفوق قتلى الجيش

قال الشيخ نعيم جبر، المنسق العام لقبائل شمال سيناء، إن سيناء سئمت من الأغاني القديمة بعيدًا عن التنمية التي توقفت منذ 30 عامًا وأصبحت مرتعًا للجماعات الإرهابية.

وأضاف نعيم، كفى شعارات “سينا رجعت كاملة لينا” و”سيناء جزء منا”، محملاً الحكومة الأسباب الرئيسة في توقف التنمية الشاملة بزعم محاربة الإرهاب. 

وأشار المنسق العام لقبائل شمال سيناء إلى أن التهميش والاقصاء مستمر لأبناء سيناء، وما يحدث الآن في سيناء تتحمل نتيجته الدولة، فمنذ 82 ولم تُعمر سيناء.

 

* مظاهرة أمام “مستشفى بلطيم” بكفر الشيخ تنديدا بانعدام الخدمات

نظم المئات من أهالي بلطيم بكفر الشيخ، اليوم السبت، وقفة أمام مستشفى بلطيم؛ تنديدا بانعدام الخدمات بالمستشفى، وتجاهل مسئولي الانقلاب لمعاناتهم وأبنائهم.
ورفع الأهالى، خلال الوقفة، لافتات تندد بنقص الإمكانات والمعدات والأدوية ونقص طاقم الأطباء، مطالبين بتوفير الأدوية والطواقم الطبية بالمستشفى؛ حفاظا على حياتهم، خاصة وأن المستشفى تخدم أعدادا كبيرة من الأهالي.
وكانت الفترة الماضية قد شهدت تردي أوضاع المستشفيات الحكومية بمختلف محافظات الجمهورية؛ جراء اختفاء الأدوية ونقص الإمكانات، بعد قرار نظام الانقلاب تعويم الجنيه، ونشوب أزمة بين وزارة الصحة في حكومة الانقلاب وشركات الأدوية؛ بسبب فارق الدولار بعد التعويم.

 

 * كوسة.. بالأسماء..عشرات من أقارب نواب العسكر في كلية الشرطة

في تأكيد على سيادة الكوسة والمحسوبية، قبلت كلية الشرطة أبناء 15 نائبا في مجلس نواب العسكر، فضلا عن العشرات من أقربائهم في دفعة عام (2016-2017)، والتي ظهرت نتائجها، أمس الجمعة، وتبدأ الدراسة بها، الإثنين المقبل، بعد توسط رئيس مجلس النواب علي عبد العال لدى وزير الداخلية بحكومة الانقلاب مجدي عبد الغفار.

وكان عدد كبير من النواب قد تقدّم بطلبات منفردة إلى عبد العال، للتوسط لدى وزير الداخلية، ورئيس أكاديمية الشرطة اللواء محمد الشربيني، بشأن قبول أبنائهم وأقربائهم في الدفعة الجديدة لكلية الشرطة، قبل بدء اختبارات القبول بها، نهاية أغسطس الماضي.

وكشف مصدر مُطلع بالأمانة العامة لمجلس نواب العسكر عن أن عبد العال تحفظ على طلبات الوساطة لأقارب النواب من الدرجتين الثالثة والرابعة، لتخطيها حاجز المائة طلب، وقصرها على أبناء النواب، وأبناء أشقائهم، والبالغ عددهم 28 طالبا، تم قبولهم جميعا في نتائج الكلية.

وأضاف المصدر أن طلبات الوساطة خرجت من البرلمان تزامنا مع بدء اختبارات القبول بالكلية، ما سهل اجتياز الطلاب لها، مشيرا إلى أن عشرات النواب استطاعوا تمرير أقربائهم في اختبارات القبول دون اللجوء إلى الوساطة المباشرة من جانب عبد العال، من خلال علاقاتهم بقيادات الداخلية، وعملهم السابق بالجهاز الشرطي.

وضمت القائمة المباشرة لأبناء النواب الناجحين: نجل علي عبد الونيس (ائتلاف دعم مصر/ محافظة القاهرة)، وصبحي الدالي (مستقل/ محافظة الجيزة)، وجمال كوش (حزب مستقبل وطن/ محافظة القليوبية)، وسيد سلطان (مستقل/ محافظة الفيوم)، ومحمود زايد (حزب الوفد/ محافظة الشرقية).

كذلك شملت القائمة أبناء النواب: لطفي شحاتة (مستقل/ محافظة الشرقية)، وعمر حمروش (أمين سر اللجنة الدينية/ محافظة البحيرة)، وحلمي أبو ركبة (مستقل/ محافظة أسيوط)، وراشد أبو العيون (مستقل/ محافظة أسيوط)، وأحمد أبو كريشة (ائتلاف دعم مصر/ محافظة سوهاج)

وضمت القائمة أيضا: سيف الله نصر الدين (رئيس مباحث أمن الدولة السابق/ محافظة قنا)، وهشام الشعيني (رئيس لجنة الزراعة والري/ محافظة قنا)، ومحمود الضبع (ائتلاف دعم مصر/ محافظة قنا)، وعبد الرازق زنط (ائتلاف دعم مصر/ محافظة الأقصر)، ومنى شاكر (مستقلة/ محافظة أسوان).

وفيما يتعلق بأقرباء النواب من الدرجة الثانية، نجح نجل شقيق النائب عصام أبو المجد (لواء شرطة سابق بمحافظة الشرقية)، بعد أن رسب في اختبار العام الماضي، ونجل شقيق النائب يحيى كدواني، وكيل لجنة الدفاع والأمن القومي، ونجل شقيقة النائب راشد أبو العيون، صالح مصطفى، بخلاف نجاح نجله طارق.

كما تم قبول نجل شقيقة النائب محمد الغول، وكيل لجنة حقوق الإنسان (محافظة قنا)، وزياد أحمد، نجل شقيقة النائب محمد الدامي (محافظة البحيرة)، ومحمد خيري، من أقارب النائبين الشقيقين محمود أبو الخير ورأفت أبو الخير (محافظة سوهاج)، وأحمد سامي، من أقارب النائب طاهر أبو زيد، الأمين العام لائتلاف دعم مصر.

ونجح الطالبان كمال أبو عقيل، ومحمود أبو عقيل، من أقارب النائب صلاح عقيل (لواء شرطة سابق بمحافظة سوهاج)، وطارق يحيى، من أقارب النائب جابر الطويقي (سوهاج)، ويوسف جمال، حفيد النائب نور عبد الرزاق (لواء شرطة سابق)

كما قبلت الكلية شهاب أبو سحلي، من أقارب النائب حمزة أبو سحلي (محافظة قنا)، وإبراهيم عمرو، وعمر حشمت، من أقارب النائب خالد خلف الله (رئيس مباحث أمن الدولة السابق بمحافظة سوهاج).

 

 *”واشنطن بوست”: السيسي جاهل اقتصاديا والرهان عليه “خاسر

وصفت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي بالجاهل في المجال الاقتصادي، وحذرت من الرهان الأمريكي عليه، وعدته رهانا خاسرا بكل المقاييس.

وتحت عنوان «رهان سيئ على رجل مصر القوي»، جاءت افتتاحية “واشنطن بوست، اليوم، شككت فيه من إمكانية تحقيق استقرار في مصر في ظل حكم الجنرال السيسي.

وانتقدت الصحيفة الرهان الأمريكي على السيسي منذ أحداث 3 يوليو التي أطاحت بالحكومة الإسلامية المنتخبة قبل 3 سنوات، وقالت إن كيري راهن على أن السيسي سيبادر بإصلاحات لإحياء الاقتصاد، وأن المزيد من السياسات السوقية الحرة، والتدفقات الأجنبية الاستثمارية الجديدة، والرخاء المتنامي المنبثق عن ذلك ستساعد في نهاية المطاف على إرساء الاستقرار في مصر بعد سنوات من الفوضى، مع التسامح في ذات الوقت مع قمع السيسي الوحشي بحق معارضيه.

ولكن الصحيفة أكدت أن السيسي خلال 3 سنوات، بدد عشرات المليارات من الدولارات التي قدمتها السعودية ودول خليجية أخرى على مشروعات عملاقة مسرفة مثل قناة السويس الجديدة، بالإضافة إلى دعم العملة المصرية. ووصفت حملاته القمعية بحق معارضيه بالأكثر عنفا، والتي امتدت بحسب الصحيفة من الإسلاميين إلى الصحفيين الليبراليين العلمانيين ونشطاء المجتمع المدني.

وأشارت واشنطن بوست إلى أنه رغم تبني السيسي “إصلاحات ليبرالية” أوصى بها صندوق النقد، إلا أن الجنرال لا يملك إلا القليل من الخيارات، لا سيما بعد أن قطعت المملكة السعودية سخاءها، وتسبب نقص العملة الأجنبية في اختفاء سلع أساسية من المتاجر مثل السكر وزيت الطهي. إضافة إلى قرار تعويم العملة، والذي خفض الجنيه إلى أكثر من 50% مع تقليص دعم الوقود.

وتهكمت افتتاحية الصحيفة من ترحيب الإدارة الأمريكية بهذه الخطوات، وقالت إن الخارجية الأمريكية تبدو وكأنها تراهن على أن السيسي سيضحى ضمن زعماء نادرين، مثل أوجوستو بيونشيه، الرئيس الشيلي الراحل، الذي تمكن من تحرير وعصرنة الاقتصاد، مع الارتباط بعملية قمع دموي.

3 أسباب تجعل الرهان على السيسي سيئا

وساقت الصحيفة 3 أسباب تجعل الرهان على السيسي يبدو بعيد المنال، أهمها أمية السيسي الاقتصادية، إضافة إلى الفساد الواسع المترسخ داخل نظامه والجيش، وأخيرا التاريخ المصري الحافل من الانتفاضات الشعبية ضد الإجراءات التقشفية.

ورغم أن الصحيفة تعتبر أن النظام نجى من اختبار في 11 نوفمبر، عندما فشل المواطنون في الخروج في احتجاجات جماعية زعمت الصحيفة أنها بدعوة من الإخوان. إلا أن رد فعل النظام لم يتسم بالاسترخاء، بل بدأ في استعجال قانون جديد عبر البرلمان، من شأنه أن يحطم ما تبقى من جماعات مدنية، مثل برنامج لمساعدة أطفال الشوارع في القاهرة كانت تديره آية حجازي. في إشارة إلى قانون الجمعيات الأهلية سيئ السمعة.

وقالت إنه يمكن حظر أي جماعة بدعوى أن نشاطها “يتعارض مع الأمن القومي والنظام العام”. كما يفرض القانون الجديد عقوبة بالحبس 5 سنوات على كل من يتعاون مع منظمة أجنبية أو يجري استطلاعات رأي دون موافقة مسبقة.

ورأت الصحيفة أن سياسة القمع الوحشي وحالة الإنهاك التي أصيب بها قطاع واسع من المصريين بعد 6 سنوات من الاضطراب السياسي، ربما ينقذان السيسي على المدى القصير من انفجار اضطرابات يتوقعها البعض. كما أن السيسي ربما يحظى بدعم أكبر- بحسب الصحيفة- من إدارة ترامب المقبلة؛ ورغم كل هذه العوامل إلا أن نجاح السيسي في تحقيق استقرار لاقتصاد مصر يبدو أمرا مشكوكا فيه في ظل خنق المجتمع.
وتختم الصحيفة افتتاحيتها بتأكيد أن رهان صندوق النقد والولايات المتحدة على جنرال مصر من المرجح ألا يؤتي ثماره.

 

 * مسئول بـ”حكومة السيسي”: الحكومة تستخدم مبيدا للموالح والفاكهة يسبب السرطان

كشف الدكتور محمد عبدالمجيد، رئيس لجنة مبيدات الآفات الزراعية بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي،التابع لحكومة الانقلاب العسكري ، أن الحكومة تستخدم “مبيد” لمكافحة الحشائش المعمرة في الموالح والفاكهة ذات النواة الحجرية والعنبحذرت منه الوكالة الدولية لأبحاث السرطان.

وأضاف “عبدالمجيد”: أنه”يعتبر من أكثر المبيدات فعالية في هذا المجال، بل إنه يعد المبيد الوحيد الموصي به في مصر لمكافحة هذه الحشائش حتى الآن“.

وأوضح أن استهلاك مصر من هذا المبيد لا يتعدى 850 طنًا تمثل حوالي 0.13% من الاستهلاك العالمي الذي يزيد على 650 ألف طن مادة فعالة سنويًا.

ولفت عبدالمجيد إلى أنه في 20 مارس 2015 أدرجت الوكالة الدولية لأبحاث السرطان “IARC” “الجليفوسات” على أنه مبيد محتمل التسبب في السرطان للإنسان، موضحا أنه من منطلق حرص لجنة مبيدات الآفات الزراعية على صحة المواطن المصري والبيئة المصرية، تم تشكيل مجموعة عمل لبحث هذا الموضوع والوقوف على أبعاد الموقف بشكل حقيقي دون إفراط.

وكانت لجنة مبيدات الآفات الزراعية قد قررت تنفيذ خطة إستيرادية لخفض كميات مبيدات مكافحة الحشائش في المحاصيل المعروفة مبيدات “الجليفوسات” المسموح باستيرادها بنسبة10% سنوياً من مستحضرات الجليفوسات التي لا تحتوي على مادة التالوأمين” السامة، وبالنسبة للمستحضرات التي تحتوي على التالوأمين يتم خفض استيرادها بنسبة20% سنوياً.

 

 *مدير مصنع مصري يعاقب العمال على الصلاة وقت الدوام

حظى فيديو يظهر مدير مصنع في مصر يعاقب العمال على الصلاة أثناء أوقات الدوام بأكثر من مليوني مشاهدة على موقع فيسبوك.

وتعود الواقعة للمهندس محمود مرزوق، مدير مصنع شركة النيل للصناعات النسيجية، وهو يعاقب عمال مصنعه على الصلاة أثناء أوقات الدوام بحرمانهم من الحافز.
وكان حمد ميهاني، الموظف بشركة النيل للصناعات النسيجية قد نشر الفيديو على صفحته على فيسبوك ليحظى بمشاهدات ومشاركات واسعة.
واعتبر مدير المصنع أن ترك العمل أثناء الدوام لأداء الصلاة يعتبر مخالفة، مؤكدا أنه على العمال أن ينتظروا وقت الراحة لأداء الصلاة أو ما يشاءون من أعمال أخرى.
وأثارت الواقعة جدلا واسعا على شبكات التواصل الاجتماعي بين مؤيد ومعارض.
ففي حين أعتبر البعض أن إجراء صاحب العمل يعتبر تعسفا لا مبرر له، رأي البعض الآخر أنه يجب على العمال احترام أوقات العمل وأداء صلاتهم في وقت الراحة، إلا أن فريقا ثالث رأي في طريقة العقاب وتصوير العمال أثناء تقريع مدير المصنع لهم يمثل إهانة بالغة.
وتوصل فريق رابع من المعلقين على الفيديو إلى أن مدير المصنع يملك الحل بأن يجعل وقت الصلاة هو وقت الراحة وبالتالي يجمع بين أداء العمال الصلاة في وقتها، دون الخروج لذلك أثناء وقت الدوام.

 

* إصابة 3 مجندين في هجوم مسلح على قوة راجلة غرب العريش

أ صيب 3 مجندين ، مساء السبت ، إثر هجوم مسلح على قوة أمنية راجلة خلال قيامها بعملية تمشيط لمنطقة سكنية بغرب مدينة العريش في شمال سيناء.

وأكدت مصادر أمنية أن مسلحين أطلقوا النار على قوة أمنية خلال تمشيطها لمنطقة سكنية على أطراف حي ” المساعيد ” غربي مدينة العريش ، ما أسفر عن إصابة 3 مجندين بالرصاص.
وحسب المصادر ، فإنه تم نقل المجندين المصابين الثلاثة إلى المستشفى العسكري بالعريش لتلقي العلاج.

 

* السيسي يعمّق أزمات مصر مع العرب

القاهرة تغضب السعودية والمغرب وتخطب ود الجزائر للحصول على احتياجاتها النفطية

مراقبون: الرهان على التناقضات مقامرة.. والجزائر غير قادرة على تلبية مطالب القاهرة

 عمقّت مشاركة  عبدالفتاح السيسي في أعمال القمة العربية الأفريقية التي استضافتها عاصمة غينيا الاستوائية “مالابو” في الأسبوع الماضي، الجراح في علاقات مصر بالدول العربية، في ظل مقاطعة ثماني دول عربية لها، احتجاجًا على مشاركة جبهة “البوليساريو” المتمثل في وفد “الجمهورية الصحراوية” التي أعلنتها الجبهة من جانب واحد عام 1976.

وعقدت القمة العربية ـ الإفريقية فعالياتها في ظل غياب ثماني دول أعلنت انسحابها وهي المغرب، السعودية، الإمارات، البحرين، قطر، الأردن، اليمن، والصومال، في الوقت الذي شاركت فيه مصر في أعمال القمة، وهو ما بررته الرئاسة بأن “مصر لا تعترف بالجمهورية الصحراوية، ولكنها تحظى بوضعية دولة عضو بالاتحاد الإفريقي”.

وقال مراقبون إن مشاركة مصر في القمة أعطت إشارة على عدم الاكتراث بالغضب المغربي حيال مشاركة “جبهة البوليساريو”، ومواصلة لسياسة التغريد خارج السرب العربي، بعد أن شهدت خلال الفترة الماضية أزمة طفت على السطح بين مصر والسعودية، على خلفية تصويت القاهرة لمشروع القرار الروسي بمجلس الأمن حول الأمن.

بدورها، سعت مصر عبر مشاركتها في القمة إلى توصيل عديد من الرسائل لعدد من الدول العربية أغلبها مكرّسة للقطيعة معها، وفي مقدمتها السعودية والمغرب، في مقابل خطب ود دول مثل الجزائر، علّها تلعب دورًا في سد احتياجاتها من المشتقات النفطية، مع استمرار شركة “أرامكو” السعودية في وقف إمداداتها وفقًا لاتفاق سابق مع الهيئة المصرية العامة للبترول.

وقال مراقبون، إن السيسي وعبر المشاركة في أعمال القمة الأفريقية العربية سعى لتوصيل الرسالة الأقوى للسعودية، مفادها قدرة مصر على تدشين تحالفات جديدة لعلاقات مع قوى إقليمية ودولية، وفي مقدمتها إيران والجزائر، اللتان تتخذان مواقف شديدة السلبية من المملكة.

ففيما تدعم طهران نظام بشار الأسد في سوريا، والحوثيين في اليمن، رفضت الجزائر المشاركة في التحالف العربي في اليمن وبل اتخذت خطوات تقارب مع النظام السوري؛ حيث زار وزراء جزائريون دمشق، واستقبلت الجزائر وزير الخارجية السوري وليد المعلم في زيارة نادرة لدولة خارج الدول المؤيدة للنظام، روسيا وإيران والصين.

فضلاً عن تقارب مصر مع إيران، فهناك خطوات تقارب مصرية إيرانية عراقية كانت على وشك أن تتوج بزيارة تاريخية لوزير البترول المصري طارق الملا لإيران، إلا أن الاعتبارات السياسية والخشية من رد فعل إماراتي غاضب، فضلاً عن السعودية، هو ما حال دون إتمام الزيارة، وفرمل من التوجهات المصرية حيال استعادة علاقات الدبلوماسية المقطوعة مع طهران منذ أطاحت “ثورة الخوميني” بحكم الشاه وهو عودة يعتبرها المراقبون مسألة وقت لا أكثر.

كما وجهت مصر من خلال مشاركتها رسالة لدول الخليج الأخرى، وفي مقدمتها دولة الإمارات والتي تعد الداعم للسلطة الحالية، منذ الإطاحة بالرئيس الأسبق محمد مرسي حول قدرة النظام المصري على التحرك بحرية على المحيطين الإقليمي والدولي بعيدًا عن القيود الخليجية التي عرقلت هذا الأمر طوال العقود الماضية.

في الوقت الذي تملك فيه تلك الدول أوراق ضغط عدة على القاهرة، منها اللعب بورقة عودة الفريق أحمد شفيق، المرشح الرئاسي الأسبق – المقيم في الإمارات – مع صدور حكم قضائي برفع اسمه من قوائم الترقب والوصول، فضلاً عن وقف الدعم مع استمرار دول مثل الإمارات والكويت في تقديم منح وهبات أسهمت في منع اضطرابات سياسية واجتماعية قد تعصف بالنظام.

وفال الدكتور عاطف سعداوي قاسم، الخبير بمركز الدراسات السياسية والاستراتيجية بـ “الأهرام”، إن “مشاركة السيسي في القمة الأفريقية – العربية، وتجاهله للإجماع العربي الرافض، يأتي كحلقة في مسلسل تراجع الوزن الاستراتيجي لدول الخليج في الميزان المصري، وتأكيدًا على سعي القاهرة للانخراط في تحالفات جديدة تخدم الاستراتيجية التي تدور في فلك أن قوى الإسلام السياسي “معتدلوه ومتطرفوه” تشكل العدو الاستراتيجي الأول”.

وأضاف: “هذا الطرح الاستراتيجي لا يجد استجابة من دول الخليج وفي مقدمتها السعودية التي تعتبر أن إيران ونظام الأسد والتمدد الشيعي هو الخطر، وهي أولويات يصعب جمع مصر ودول الخليج على موقف موحد حيالها”.

ورأى أن “تجاهل مصر انسحاب 9دول عربية يؤكد عدم اكتراثها بغضب هذه الدول وسعيها للمضي قدمًا في خياراتها الحالية الداعمة لمحور إيران وسوريا والأسد”.

السعودية لم تكن المستهدف الوحيد من مشاركة السيسي في “قمة مالابو”، بل أن المغرب كانت مستهدفة أيضًا من تلك الخطوة؛ فالقاهرة لم تعد تعبأ بغضب الرباط من عدة خطوات تقارب قطعتها القاهرة مع الصحراويين، منها مشاركتها في أعمال الاحتفالية بتأسيس البرلمان المصري وقبلها عدة خطوات؛ حيث شارك مسئولون مصريون في فعاليات جرت في مخيم “تندوف” بالجزائر، فالسلطة الحالية تنظر إلى المغرب على أنه لا يمتلك النفط ولا الوزن الدبلوماسي والتأثير في ملفات مهمة وعلى رأسها ليبيا، وترى أن الرهان على الجزائر هو الأفضل بالنسبة لها.

ووفق ذلك، فإن خطب ود الجزائر كان الهدف أو الرسالة الأهم من مشاركة مصر في القمة العربية الأفريقية؛ فهي تمتلك من الثروات النفطية والغاز الطبيعي بشكل يؤهلها لخلافة دول الخليج في تلبية احتياجات مصر النفطية، فضلاً عن أنها المورد الأول لاحتياجات مصر من البوتاجاز، علاوة على تأييدها للموقف المصري في ليبيا وتمكين ميليشيات حفتر من السيطرة على مفاصل الدولة الليبية.

وقال السفير عبدالله الأشعل، مساعد وزير الخارجية الأسبق، إن “مصر – السيسي أدخلت تغييرات دراماتيكية على تحالفاتها التقليدية؛ فالعلاقات الاستراتيجية مع دول الخليج والمغرب طوال الأربعين عامًا طرأ عليها تعديل لافت يتمثل في دعم محاور جديدة”.

وأضاف: “الجزائر الراعي الأول للبوليساريو أصبح لها دور محوري، فهي تمتلك ثروة من النفط والغاز الطبيعي قادرة على تلبية احتياجات مصر النفطية بأسعار تفضيلية وتسهيلات في السداد، كما أنها لها تأثير على مجمل الوضع في ليبيا وقادرة على حسم الصراع لصالح ميليشيات حفتر، وبالتالي جاءت المشاركة في القمة خطبًا لودها”.

وأوضح الأشعل أن “مصر في الوقت الراهن تراهن على تناقضات المنطقة، وتحولت دبلوماسيتها إلى المقامرة بمصالحها الاستراتيجية”، معتبرًا أن “الرهان على التناقضات محاولة اللعب على كل الأحبال قد لا تفلح كل مرة، إذ أن موقف مصر من مقاطعة السعودية والمغرب للقمة يؤكد أن علاقات القاهرة العربية وصلت لحارة سد”.

مع ذلك، استبعد الأشعل أن تحقق الجزائر طلبات السيسي سواء النفطية أو تسليم مفاتيح ليبيا لميليشيات حفتر، مرجعًا ذلك لكونها “تمر بأزمة اقتصادية طاحنة بعد انهيار أسعار النفط وتحتاج بشدة لمواردها لتلبية احتياجات شعب غاضب، فضلاً عن أن توازن المصالح سيمنع من سيطرة حفتر على ليبيا باعتبار ذلك تسليمًا ليبيا لمصر الطامعة بشدة في نفط الشرق الليبي”.

 

* مهندس التقارب بين السيسي وترامب..أمريكي لبناني مناهض للإخوان

جاء إعلان الرئاسة المصرية أن عبد الفتاح السيسي، كان أول زعيم دولي يهنيء الرئيس الأمريكي المنتخب، دونالد ترامب، كأنما ليؤكد الكيمياء بين الرجلين التي تحدث عنها ترامب عقب لقائهما في نيويورك على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر الماضي.

وجاء موقف السيسي رغم التزام العديد من الدول العربية الحذر في الساعات الأولى لاعلان فوز المرشح الجمهوري، وعلى رأسها دول الخليج التي عانت من سلاطة لسان ترامب.
وقال تقرير لموقع جيوبوليس التابع للتليفزيون الفرنسي إن أحد دعائم هذا التقارب بين ترامب والسيسي هو مستشار ترامب للشئون الخارجية وليد فارس.
وليد فارس يلقي كلمة في مؤتمر لحملة ترامب الرئاسية – فيس بوك
وأشار التقرير إلى أن الرئيس المصري لم يخف إعجابه بترامب حتى قبل الانتخابات. ففي لقاء مع شبكة تلفزيون سي.إن.إن الأمريكية، قال السيسي “ليس لدي شك في أنه سيكون قائدا جيدا“.
وحينما سُئل عن اقتراح ترامب منع المسلمين من دخول الولايات المتحدة إذا ما فاز، قال  السيسي إنه يعتبر ذلك بمثابة تصريحات انتخابية لكن حينما يحكم ترامب، ستختلف الأمور.
وكان السيسي أول قائد عربي يجتمع مع ترامب خلال حملته الرئاسية، حين التقى الاثنان في نيويورك في سبتمبر الماضي فيما كان بمثابة فرصة للمرشح الجمهوري لتصحيح الوضع بعد تصريحاته المثيرة ومقترحات التمييزية تجاه المسلمين.
وأشار التقرير إلى أن ترامب استغل هذا اللقاء ليعلن “تقديره الكبير للمسلمين السلميين، وتفهمه أن هناك أناسا طيبين يضحون كل يوم من أجل الكفاح ضد التهديد المتزايد لإرهاب الإسلام الإصولي” حسب بيان صدر عن حملة ترامب بعد اللقاء.
يلفت التقرير إلى أن العلاقات بين أمريكا ومصر، أحد أهم حلفائها في الشرق الأوسط،  طالتها موجة برود بعد إطاحة الجيش بالرئيس محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين عقب احتجاجات حاشدة على حكمه، إذ ظلت واشنطن توجه على فترات انتقادات ضد وضع حقوق الإنسان في مصر.
لكن في تلك الأثناء كان مستشار ترامب للسياسة الخارجية، وليد فارس، وهو من أصول عربية، يعمل على التقارب مع السلطة المصرية، وتقديم وعود بتعزيز العلاقات بين الطرفين.

وذكر التقرير أن من ضمن برنامج فارس، كمهندس للسياسة الخارجية لترامب، إدراج الإخوان المسلمين على قائمة المنظمات الإرهابية والبحث عن حليف لقتال داعش والتطرف الإسلامي.
وفارس سياسي أمريكي من أصول لبنانية، إذ ينتمي إلى أسرة مسيحية مارونية، ويعرف عنه عداؤه الشديد للإخوان المسلمين، والذي ظهر واضحا في كتابه “الربيع الضائع”. وهو حاصل على درجة الدكتوراه في العلوم السياسية، وخبير في مكافحة الإرهاب، ومستشار للكتلة النيابية المناهضة للإرهاب في مجلس النواب الأمريكي.
وسبق أن عمل فارس مستشار رئيسيا للمرشح الجمهوري في انتخابات 2012، ميت روميني، بالإضافة إلى أنه كان عميدا لجامعة “BAU” الدولية في واشنطن، وفق صحيفة واشنطن بوست الأمريكية.
وأثناء حوار يعود إلى 29 مايو 2014 مع إذاعة “صوت أمريكا”، أشاد فارس بجهود السيسي لاعادة بناء مصر بعد سنوات من عدم الاستقرار عقب انتفاضة 2011 قائلا إن “مصر الجديدة في طريقها للنهوض.. دولة وقفت ضد الإخوان المسلمين، وستدحر الجهاديين، وتمضي نحو الديمقراطية والتعددية بشكل تدريجي“.
وتابع فارس “المعركة ضد الجهاديين في مصر سوف تعطي أملا للكثير من الدول الإفريقية التي تقاتل نفس الإرهاب في الوقت الحالي. أثر الإطاحة بالإخوان في مصر سوف يجلب الحرية والاستقرار على المدى الطويل للقارة التي تواجه الآن الأصوليين في العديد من البلدان.”
ولا يخفي مستشار ترامب أيضا  في تغريداته على تويتر تقاربه الشديد من مصر، ففي تغريدة بتاريخ 13 سبتمبر 2016، أوضح أنه يعمل على استراتيجية لمواجهة التطرف مع وزير الشؤون الدينية المصري، مشيرا فيما يبدو إلى وزير الأوقاف.
وفي 19 سبتمبر أيضا، أوضح فارس أنه سيلتقي مع أعضاء من البرلمان المصري لإطلاعهم على السياسة الأمريكية والإطلاع على الملفات المصرية، في إطار المشاركة التشريعية الدولية في الجمعية العامة للأمم المتحدة.

 

 * 106 مليون يورو.. نصيب مصر من الأسلحة الإسبانية

كشف تقرير أورده موقع “ﻻماريا” الإسباني أن إجمالي واردات مصر من الأسلحة الإسبانية عام 2015 بلغ 106 مليون يورو.

وكشف التقرير ارتفاع صادرات إسبانيا من الأسلحة بشكل كبير خلال العام المنصرم، حيث تجاوزت 10 مليارات دولارات، مشيرا إلى أن منطقة الشرق الأوسط، لا سيما دول الخليج،  تمثل المقصد الأول للدولة الأوروبية.

وإلي نص التقرير

بلغت صادرات إسبانيا من الأسلحة عام 2015 ما يوازي 10.676 مليار يورو (بزيادة 3.720 مليار دولار عن العام الذي سبقه). هذا الرقم هو الأعلى في تاريخ صفقات الأسلحة التي تأذن بها الحكومة الإسبانية.

التقرير، الذي أعده مركز  ديلاس دي استودياس” في “لا باو”، أظهر أن أن مبيعات صادرات الأسلحة الإسبانية تمثل 4.4٪ من صادرات الأسلحة العالمية و 1.5٪ من إجمالي الميزان التجاري الإسباني.

واتجهت نسبة  24.5٪ من صادرات الأسلحة الإسبانية بقيمة 911 مليون يورو لي الشرق الأوسط، وخاصة دول الخليج.

وبشكل مفصل، ذهب إلى المملكة العربية السعودية طائرتين للتزود بالوقود في الجو، وطائرة نقل، وقطع غيار، وقنابل اليدوية وذخيرة بقيمة (546 مليون يورو)

أما سلطنة عمان، فقد استوردت من إسبانيا طائرتين للنقل وقطع غيار للطائرات بقيمة (161 مليون يورو)

واستوردت مصر، أربع طائرات نقل، ومكونات طائرات، وقطع غيار لمركبات مدرعة بقيمة (106 مليون يورو)

وحصل العراق على 6 عربات مدرعة  وروبوت وذخيرة بقيمة (85 مليون يورو).

وفي يونيو 2015 تم التحفظ على  شاحنة محملة بأكثر من 21 طنا من المواد المتفجرة من قبل السلطات التركية على الحدود السورية، مصدرها مصنع Maxam  في الأناضول، وهو فرع تركي لشركة Maxam الإسبانية

وأخذت الشحنة  تصريح من الشرطة التركية يشير إلى اتجاهها  إلي عمان. لكن اشتبه في أنها كانت متجهة صوب الأراضي السورية للوصول إلى أيدي جماعة مسلحة أو داعش، بحسب الصحيفة.

وتابع التقرير: “يعتقد أن الشحنة غير القانونية من المتفجرات كانت متجهة إلى واحدة من الميليشيات، بموافقة من الحكومة التركية أو شخصيات كبيرة في البلاد“.

وأردفت الصحيفة: “هذه الصادرات تعتبر غير قانونية إذا اتبعنا التشريع الإسباني والأوروبي على تجارة الأسلحة نفسها بسبب حالة عدم الاستقرار في الشرق الأوسط، وتحديدا على النفوذ الإقليمي لدول مثل المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة في حين تقدم الدعم إلى جزء من الصراع في سوريا (الجماعات المسلحة) وغيرها من البلدان مثل اليمن وليبيا ومصر“.

 وتوقعت الصحيفة أن يستمر الاتجاه التصاعدي لصادرات الأسلحة الإسبانية عام2016،  بأكثر مما كانت عليه في عام 2015.

ووفقا لمعهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام (SIPRI)، وكانت أسبانيا العام الماضي في المركز السابع في التصنيف العالمي للدول المصدرة للأسلحة بعد الولايات المتحدة وروسيا وألمانيا وفرنسا والصين والمملكة المتحدة.

 

 *النوبة” ضحايا حكم العسكر.. السيسي ختمها بالاستيلاء على 16 قرية

دق النوبيون ناقوس العودة من الشتات وفق خطة تصعيد، ليكشفوا زيف وعود السيسي وإصراره على تقمص دور “عواد” الذي باع الأرض، لمن يدفع له وقيادات المجلس الأعلى، لذلك واجهوا حلم العودة بالرصاص الحي الذي هو حق تعهدت به حكومات العسكر واحدة تلو الأخرى.

وكان السبت ١٩ نوفمبر الجاري، نهاية التحرك النوبي لفضح العسكر الذين آذوهم في البدء والنهاية؛ حيث نظم عدد من أهالي النوبة ما أسموها بـ”قافلة العودة النوبية”، والتي تهدف لبدء اعتصام بقرية فورقندي بتوشكي، واضطر المعتصمون لنصب خيام اعتصامهم على طريق أبو سمبل السياحي، بعد أن منعتهم قوات الأمن من دخول قرية فورقندي تنفيذًا لأوامر من جهات سيادية حسب تصريح قوات الأمن، واستمر اعتصام النوبيين تحت طوق أمني مشدد إلى الآن.

فنكوش السيسي

نظم عدد من النشطاء النوبيين عدة فاعليات للمطالبة بالعودة لأرض أجدادهم، فنظموا وقفات أمام مجلس الوزراء في فترة وزارة “إبراهيم محلب”، وفي ١٢نوفمبر ٢٠١٦ نظموا مسيرة إلى مقر مشروع المليون ونصف فدان الذي أعلن عنه السيسي في توشكى، إلا أن الشرطة منعتهم من الوصول لمقر المشروع، مما دفع منظموا المسيرة وقتها لعقد اجتماع لبحث سبل التصعيد، وتم اتخاذ قرار في الاجتماع ببدء اعتصام في 19 نوفمبر.

وفي سياق متصل، عمل عدد من المجموعات النوبية المستقلة ومنظمات المجتمع المدني على جمع وثائق وأدلة تاريخية لتحريك دعوى أمام اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان والشعوب، التابعة للاتحاد الأفريقي، لاختصام الحكومة المصرية والقرارين الرئاسيين. وستطالب الدعوى بعودة النوبيين إلى الـ44 قرية التي تم تهجيرهم منها خلال حقبة الستينيات مع بناء السد العالي، وفقًا للضمانات التي تضمنها دستور 2014.

16 قرية عسكرية “نوبية”

أصدر عبد الفتاح السيسي مؤخرا قانونا بشأن تحديد المناطق المتاخمة لحدود جمهورية مصر العربية، والذي أقره “برلمان” العسكر، وبموجبه تم تخصيص مساحات من الأراضي كمناطق عسكرية لا يجوز سكنها، وتضمنت هذه المنطقة العسكرية 16 قرية نوبية، لم يكن هذا القرار الوحيد للسيسي ضد أهالي النوبة، بل تلى هذا القانون قراراً بتخصيص مساحة ٩٢٢ فدان لصالح شركة “الريف المصري” وذلك لإقامة مشروع المليون ونصف فدان الذي أعلن عنه السيسي، وتضمن القرار بيع أراضي توشكى و قرية نفرقندي.

وفي شهر سبتمبر لعام ٢٠١٦ انعقد مؤتمر في قرية “دابود” دعت إليه عدد من المنظمات النوبية بعنوان “العودة حق”، المشاركون في المؤتمر خرجوا بتوصيات من أهمها أن يصدر السيسي قرارًا بتشكيل هيئة عليا لتوطين وإعمار النوبة القديمة، بالإضافة إلى تعديل القرار رقم 444 بحيث لا يتعارض مع حق العودة أو استثناء النوبيين من عدم السكن في تلك المناطق العسكرية المحددة في القرار، وأمهل النشطاء الحكومة 3 أشهر لتمكين النوبيين من حق العودة قبل اتخاذ ما وصفوه بـ “الإجراءات اللازمة”.

الأرض والشتات

في أقصى جنوب مصر تقع منطقة النوبة التي شهدت منذ ستينات القرن الماضي تغيرات جغرافية جذرية عند الشروع في بناء السد العالي، قابلتها تغيرات في عقول وقلوب البشر عند ثلاثة أجيال كاملة.

تهجير أهل النوبة من قراهم التي ستغمرها المياه لتتحول إلى بحيرة كبيرة، وغضب وحزن أصحاب الأرض لترك بيوتهم وحياتهم الهادئة، بيوت النوبة ذات الطابع المعماري الفريد تطل على نهر النيل محاطة بالنخيل.

ونوبي يجاهر بغضبه، ويدعو على الظالمين فيدفعونه خارج أرضه وبيته، فيكون جزاؤه المعتقل دون محاكمة أو تحقيق.

في الشتات بشوارع القاهرة والزمالك، تتشكل المجتمعات المغلقة على اللغة والعادات المشتركة الثقافة التي كفرت بالسياسة ارتعابا من ممارستها وممارسوها.

تعويضات عبثية 

وبجعجعته المميزة، أقرت حكومة عبد الناصر منح المهجرين من أهالي النوبة تعويضات أقل ما يقال عنها أنها “عبثية”، حيث أن المبالغ التي تقرر صرفها كتعويض كانت أقل بكثير من القيمة الحقيقية لممتلكات النوبيين، فضلا عن أنه لم يتم صرف تلك التعويضات بالكامل، وكانت قيمة التعويضات كالتالي، تم تقدير النخلة بحوالي 180 قرشًا، والمنزل بحوالي 50 جنيهًا، وفدان الأرض لم يتجاوز 150جنيهًا، والساقية أو البئر بحوالي 20 جنيهًا.

 

 

 

إفلاس السيسي يدفعه لبيع المرافق العامة.. الجمعة 25 نوفمبر..الغرب خاض رهانًا خاسرًا بدعم السيسي

فنكوش انجازات السيسيإفلاس السيسي يدفعه لبيع المرافق العامة.. الجمعة 25 نوفمبر..الغرب خاض رهانًا خاسرًا بدعم السيسي

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*دخول “الشرقاوي” عضو مكتب الإرشاد في غيبوبة دماغية بعد رفض الكشف عليه بالعقرب

دخل م. عبد العظيم الشرقاوي، عضو مكتب الإرشاد بجماعة الإخوان المسلمين وعضو مجلس الشعب السابق ببني سويف، في غيبوبة دماغية وتم حجزه في مستشفى سجن العقرب.

يأتي ذلك بعد تعنت إدارة السجن توقيع الكشف الطبي عليه لأيام بعد إصابته بجلطة دماغية منذ عدة أيام رغم محاولات المعتقلين العديدة للضغط على الإدارة.

والشرقاوي حاصل على بكالوريوس زراعة 1973 بجامعة عين شمس بتقدير جيد جدًا، وليسانس أصول دين شعبة الحديث 1997 بتقدير جيد جدًا، وعمل مهندسًا بإدارة المكافحة بمحافظة الفيوم ونقل إلى العمل مدير إدارة الإنتاج الحيواني بناصر، ثم مدير إدارة الخدمات الزراعية بالإدارة الزراعية بناصر حاليًا، كما كان عضوًا بجمعية الدعوة الإسلامية ببني سويف فرع ناصر منذ عام 1984، ورئيس فرع ناصر لمدة 8 سنوات تقريبًا، وعضوًا بالنادي الرياضي بأشمنت، وعضوًا بمجلس آباء مدرسة الدعوة سابقًا. 

وقد ألقت قوات الانقلاب القبض عليه بتهم ملفقة في الثاني من يونيو 2015.

 

 

*نتنياهو” يقبل طلب “السيسي” للمشاركة في إطفاء حرائق “الكيان الصهيوني

أعلنت سلطات الاحتلال الصهيوني، موافقة رئيس وزراء الكيان الصهيوني بنيامين نتنياهو، على طلب قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، للمشاركة في إطفاء الحرائق التي يتعرض لها الكيان منذ 4 أيام.

 وقالت الإذاعة الصهيونية العامة، اليوم الجمعة: “إن كلاًّ من مصر والأردن ستقدمان مساعدات في إخماد الحرائق، بعد أن قدمتا اقتراحًا بذلك واستجاب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو له”، مشيرةً إلى أن مصر سترسل مروحيتي رش، فيما سيرسل الأردن سيارات إطفاء لإخماد الحرائق.

من جانبه صرح المتحدث باسم رئيس الوزراء الصهيوني أوفير جندلمان- في بيان له- بأن “مصر والمملكة الأردنية عرضتا على إسرائيل المساعدة في إخماد الحرائق ورئيس الوزراء نتنياهو قبل بعرضهما.. مصر سترسل مروحيتين والأردن سيرسل سيارتي إطفاء”.

وكان الكيان الصهيوني قد طلب رسميًا المساعدة في إطفاء تلك الحرائق من عدد من الدول، من بينها تركيا التي استجابت للطلب، إلا أنها لم تطلب المساعدة من الاردن والسلطة الفلسطينية وسلطات الانقلاب في مصر، إلا أنهم بادروا بطلب تقديم المساعدة.

المثير للسخرية أن الأذرع الإعلامية للانقلاب قد شنت هجومًا قويًا على تركيا، على مدار الأيام الثلاثة الماضية، لقبولها طلب الكيان الصهيوني للمشاركة في إطفاء الحرائق، دون أن يعلموا أن مشاركة “السيسي” ستكون بطريقة مذلة ودون أن يطلب منه أحد المشاركة.

 

*الغرب خاض رهانًا خاسرًا بدعم السيسي

وصفت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية، النظام المصري “بالجاهل” مؤكدة أن السيسي خذل حلفاءه الغربيين وعلى رأسهم وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، واصفةً نتائج سياستهم الداعمة بأنهم خاضوا رهانًا خاسرًا لصالحه على أمل أن ينفذ إصلاحات اقتصادية ذات فائدة، مشيرة إلى أن الفساد جزء من تكوين منطومة الحكم.
ووصفت الصحيفة الأمريكية، النظام المصري بتجاهل نصائح الغرب، وعمد إهدار عشرات المليارات من الدولارات، التي حصل عليها كمساعدات خليجية، في المشاريع الضخمة مثل قناة السويس الجديدة دون فائدة، إلى جانب اتباع إجراءات صارمة في حق المعارضين والصحفيين والليبراليين ونشطاء المجتمع المدني.
قائمة الجهل الداعمة
واعتبرت الواشنطن، “كيري” أنه مؤيدا للسياسات الاقتصادية السيئة داخل البلاد، متهكمة بالقول إن وزير الخارجية الأمريكي يراهن على الرئيس المصري بأن يصبح نموذجا مماثلا لـ “اوجستو بيونشيه” في تشيلي والذي تمكن من تحرير وتحديث اقتصاد بلاده، مشيرةً إلى انهيار الأوضاع المالية و المعيشية بسبب إجراءاته الاقتصادية الأخيرة.
نظام جاهل اقتصاديًا
وهاجمت الصحيفة النظام الحاكم : “يبدو رهانا بعيد المنال، فالنظام المصري جاهل اقتصاديا، والفساد الواسع جزء لا يتجزأ منه”، موضحة أن مواجهة المعارضة لن تنقذ النظام من الغضب الشعبي إلا لفترة قصيرة بعد أن يفشل في تحقيق الاستقرار الاقتصادي وبعدما يفشل قرض صندوق النقد الدولي في أن يؤتي بثماره، بحسب قولها.
مصر تفشل أمام اشتراطات النقد الدولي
وأختتمت الصحيفة هجومها على النظام المصري متوقعة فشل مصر في التزامات صندوق النقد، قائلة: “أن السيسي سيتلقى دعما على الصعيد الدبلوماسي من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وبحيث أنه لم ينجح في تحقيق الاستقرار الاقتصادي لمصر، إذا فالرهان عليه من قبل صندوق النقد الدولي أو من الولايات المتحدة لن يكون مجدياً، بحسب قولها.

 

*نتنياهو : قبلنا عرضا من مصر والأردن بالمساهمة في إطفاء الحرائق ونشكرهم على مشاعرهم

أعلنت سلطات الاحتلال الإسرائيلي أنَّ مصر تشارك في إخماد الحرائق التي تتعرض لها منذ ثلاثة أيام، ودخلت يومها الرابع.
وقالت الإذاعة الإسرائيلية العامة، الجمعة، إنَّ كل من مصر والأردن ستقدمان مساعدات في إخماد الحرائق، بعد أن قدمتا اقتراحًا بذلك واستجاب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو له.
وحسب الإذاعة، فإنَّ مصر سترسل مروحيتي رش، فيما سيرسل الأردن سيارات إطفاء لإخماد الحرائق.
وصرَّح المتحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي أوفير جندلمان – في بيانٍ له: “مصر والمملكة الأردنية عرضتا على إسرائيل المساعدة في إخماد الحرائق ورئيس الوزراء نتنياهو قبل بعرضهما.. مصر سترسل مروحيتين والأردن سيرسل سيارتي إطفاء“.
وكانت إسرائيل قد طلبت من تركيا وإيطاليا وقبرص واليونان مساعدتها في إخماد الحرائق، وقدمت لها هذه الدول بعض المساعدات.

 

*أنباء عن وصول طائرتي هليكوبتر من مصر لقاعدة جوية بإسرائيل للمشاركة في إخماد الحرائق

مصادر إسرئيلية : طائرتا هليكوبتر مصريتان تهبطان في قاعدة تل نوف الجوية بإسرائيل للمشاركة في إخماد الحرائق

 

*معاريف : مصر ضمن الطاقم الدولي لإطفاء حرائق إسرائيل

زعمت صحيفة “معاريف” العبرية اليوم الجمعة، أن مصر جاءت ضمن فريق دولي قرر رئيس وزراء الاحتلال، بنيامين نتنياهو، تشكيله لحل أزمة الحرائق في إسرائيل.

وأشارت الصحيفة إلى أن الفريق الذي تم تشكيله يضم بجانب مصر (اليونان وروسيا والأردن والسلطة الفلسطينية)، بحسب قوله.

ولفتت الصحيفة إلى أن العناصر المسئولة رأت أن قرار نتنياهو غير سليم، وفوجئت وسائل الإعلام باستعانة إسرائيل برجال إطفاء من السلطة الفلسطينية، وتساءلت: “أين الروس في الأزمة؟“.

ووصل إلى إسرائيل نحو 40 رجل إطفاء من السلطة الفلسطينية لتقديم المساعدة في إطفاء الحرائق الهائلة المشتعلة في إسرائيل منذ أيام.

 

*موقع بريطاني يكشف كيف احتال السيسي على 1.1 مليون مصري

كشف موقع بريطاني متخصص بشؤون الشرق الأوسط، كيف نجح  عبد الفتاح السيسي في استدراج أكثر من 1.1 مليون مصري في العام 2014م للاكتتاب في سندات استثمار قناة السويس، ليتحول كل هؤلاء إلى خاسرين بسبب انهيار الجنيه المصري وارتفاع أسعار الفائدة بما يجعل الوديعة البنكية أفضل حالًا من «شهادة قناة السويس»، رغم أن كليهما خاسر.

وبحسب المقال الذي نشره موقع «ميدل إيست آي» ، فإن مليونا و100 ألف مواطن مصري تدفقوا في شهر أيلول (سبتمبر ) 2014 لشراء شهادات استثمار في قناة السويس، على أن مدة الشهادة خمس سنوات وبعائد سنوي ثابت (فائدة) يبلغ نسبته 12%، حيث ضخ المصريون حينها 64 مليار جنيه مصري على أمل الحصول على أرباح.

ويقول المقال إن الفائدة على الوديعة البنكية بالجنيه المصري أصبحت حاليًا بعد التعويم 15%، ما يعني أن عوائد شهادات الاستثمار أقل من الفوائد التي تدفعها البنوك وهو ما يجعل من هذه السندات استثمارًا فاشلًا، أما المصيبة الأكبر -بحسب المقال- فهي أن سعر صرف الجنيه المصري هبط بعد التعويم وخلال ساعات معدودة بأكثر من 65%، ما يعني أن الشعب المصري دفع للحكومة -دَينًا- 64 مليار جنيه عندما كانت تساوي 9 مليارات دولار، ولو استردها الآن من الحكومة فهي تساوي أقل من 4 مليارات دولار.

ويقول كاتب المقال، إن «هذه الشهادات الاستثمارية تتبخر وتتراجع قيمتها، والاستثمار فيها يعني الخسارة المؤكدة، حيث يوجد مليون و100 ألف مصري تبخرت أموالهم في هذه الاستثمارات الخاسرة”.
وأضاف المقال: «من استثمر في قناة السويس 100 جنيه مصري سوف يسترجع 160 جنيها بعد مرور خمس سنوات، بينما في الحقيقة يكون قد دفع 14 دولارا في عام 2014 واستردها 10 دولارات بعد خمس سنوات”.

وجاء الحديث عن شهادات الاستثمار وخسائر حامليها في سياق استعراض المقال لأزمات ما بعد تعويم الجنيه المصري، حيث يشير كاتب المقال إلى أن المصريين بانتظار أربع أزمات هذه مجرد واحدة منها، بينما سيؤدي التعويم أيضا إلى ارتفاع جنوني في الأسعار، ومزيد من الخلل في توزيع الثروات بما في ذلك تآكل الطبقة المتوسطة، إضافة إلى تبخر الأموال والمدخرات.

كما يتوقع المقال أن ترتفع أسعار بعض السلع الاستهلاكية بنسب تصل إلى 200% و300% خلال الفترة المقبلة.

 

*إسرائيل تشكر مصر على مساعدتها في إخماد الحرائق

تقدمت صفحة «إسرائيل في مصر» الرسمية التابعة لسفارة حكومة الاحتلال في القاهرة، بالشكر لمصر على تقديمها المساعدة في إخماد الحرائق المندلعة في مناطق متفرقة بطول إسرائيل وعرضها.

وأعلن «أوفير جندلمان» المتحدث باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، عرض مصر تقديم المساعدة لدولة الاحتلال في مواجهة الحرائق، وأن تل أبيب وافقت فيما سترسل القاهرة طائرتين للمشاركة في العمليات.

وكتبت صفحة «إسرائيل في مصر»: «السفارة الإسرائيلية بالقاهرة بأسم إسرائيل حكومة و شعب تحب أن تشكر الحكومة المصرية على المساعدات التي قدمتها لدولة إسرائيل لخمد الحرائق التي نشبت في البلاد.. ونؤكد دائما وأبدا أن التعاون المستمر يبني الشعوب وأن الصديق دائما وقت الضيق».

 

*مناورات مصرية غرباً: دعم حفتر ومنع تسلل المسلحين

لا يمكن فصل المناورات العسكرية المصرية على الحدود الغربية مع ليبيا والتي شهدت أكبر المناورات بالذخيرة الحيّة، اليوم الخميس، عن العمليات العسكرية التي يقودها قائد ما يسمّى بـ”الجيش الوطني الليبي” خليفة حفتر.

ويتمتع حفتر بعلاقات قوية مع النظام المصري الحالي، ويحظى بدعم كبير عسكري وسياسي، رغبة في استمرار وجوده على المشهد الليبي كقائد للجيش.

وقدم النظام المصري، دعما عسكريا تمثّل في إرسال طائرات إلى مطار الخروبة، تحمل معدات عسكرية دعما لحفتر ضد القوات التي تقاتل إلى جوار المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق.
وبحسب بيان المتحدث الرسمي العسكري المصري، محمد سمير، فإن وزير الدفاع الفريق أول صدقي صبحي، شهد أكبر مناورة بالذخيرة الحية على الحدود الغربية، اليوم، وتشمل تنفيذ المشروع الاستراتيجي “جالوت-8، والمشروع التكتيكي المتمثّل بجنود “رعد-26“.

واستمرت المناورات عدة أيام، وحضر “صبحي” المرحلة الرئيسية للمشروع الاستراتيجي التعبوي جالوت-8″، بمشاركة تشكيلات المشاة الميكانيكي والمدرعة وعناصر المدفعية والمقذوفات الموجهة المضادة للدبابات، بمشاركة تشكيلات من القوات الجوية ووسائل وأسلحة الدفاع الجوي، وعناصر الإبراز الجوي من الوحدات الخاصة.

وأشار بيان المتحدث العسكري، إلى تفقد وزير الدفاع إحدى الوحدات بتشكيلات المنطقة الغربية العسكرية، بعد رفع الكفاءة القتالية والفنية، وفقاً لأحدث النظم لدعم قدرتها على تنفيذ المهام.

ووجّه صبحي، التحية لمقاتلي المنطقة الغربية العسكرية و”ما يحققونه من جهود مخلصة لتأمين حدود مصر وحماية أمنها القومي، والتصدي بكل عزيمة وإصرار لمحاولات التسلل والتهريب والهجرة غير الشرعية على الاتجاه الاستراتيجي الغربي، بالتعاون مع قوات حرس الحدود والأفرع الرئيسية للقوات المسلحة“.

وشدد على أن” الدور الذي يقوم به أفراد القوات المسلحة دور بطولي، في ظل ما تواجهه المنطقة من تحديات”، مؤكداً أن “الشعب المصري يقدر دورهم الوطني في منع المخططات، والمحاولات التي تهدف إلى النيل من أمن مصر واستقرارها“.

كما شهد وزير الدفاع المناورة التكتيكية بالذخيرة الحية “رعد -26 ” التي نفذتها إحدى وحدات المنطقة الغربية العسكرية، حيث تضمنت مراحل المناورة اقتحام الحد الأمامي لدفاعات العدو، بمعاونة تشكيلات من القوات الجوية التي نفذت طلعات الاستطلاع والتأمين للمعاونة.

من جانبه، قال الخبير العسكري، اللواء طلعت مسلم، إن “المناورات العسكرية أمر طبيعي، وتحديدا في تلك المنطقة التي تشهد اضطرابات شديدة على مدار بضع سنوات“.

وأضاف مسلم، أن” الأوضاع في ليبيا غير مستقرة، ومصر ترغب في الاستقرار، وإنهاء وجود كل الجماعات الإرهابية هناك”، مبيّناً أن المناورات في المنطقة الغربية الغرض منها منع تسلل العناصر المسلحة التي يمكن أن تفر من ليبيا، تحت وطأة ضربات قوات حفتر إلى مصر“.

وأشار إلى أن “مصر تقدم دعما لحفتر، باعتباره الممثل الرئيسي للجيش الوطني الليبي، ومدعوما من برلمان طبرق، وبات هناك تغير في نظرة المجتمع الدولي لحفتر، وتأييد تحركاته ضد المليشيات المسلحة هناك“.

 

*إفلاس السيسي يدفعه لبيع المرافق العامة

مع استمرار فشل السيسي في ادارة الملف الاقتصادي وعموم الشأن المصري،  وتفاقم الأزمات الاقتصادية وعحز الموازنة الذي وصل لمستويات غير مسبوقة.. وبعد إطلاق حملة وزارة المالية لجمع 6 مليارات دولار من خلال السندات الدولارية التي ستطرح مطلع العام الجاري، وطرح شركات البترول في البورصة وفتح جميع مقدرات البلد للبيع ولمن يدفع ما يهدد المجتمع المصري بكوارث عدة، بجانب ارتفاع أسعار جميع السلع بسبب الخصخصة وندرة الدولار وتوقف الإنتاج وخروج الاستثمارات وعدم عودة السياحة.
وإزاء انتقادات واسعة لاقاها السيسي من جراء اعتماده على القروض والاستدانة ودعوة المواطنين للتبرع.. وفقط، دون خطط لتحريك عجلة الإنتاج.. لم يجد السيسي بدا من التفكير بخيار آخر وهو بيع ممتلكات الشعب المصري.
أمس، قالت وزيرة التعاون الدولي المصري، سحر نصر، في تقرير نشرته، صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية”، إن الحكومة تعتزم بيع حصص في شركات المرافق العامة، مثل الكهرباء والمياه، في إطار خطط لبيع شركات وبنوك حكومية.
وتعد هذه أول مرة يكشف فيها مسؤول مصري رفيع عن عزم حكومة السيسي بيع شركات المرافق التي تعتبر قطاعات إستراتيجية أكدت حكومات سابقة أنها غير قابلة للبيع أو الخصخصة.
وتعتزم الحكومة المصرية بيع أصول عدة مملوكة للدولة، خصوصاً البنوك.
وفي هذا السياق، أعلن محافظ البنك المركزي، طارق عامر، في مارس الماضي، عن خطة لطرح حصص من بنكي القاهرة والعربي الإفريقي الدولي في البورصة، إضافة إلى بيع المصرف المتحد، المملوك له بالكامل، لمستثمر إستراتيجي خلال العام الجاري.
وأقرت وزيرة التعاون الدولي، في التقرير الذي نشرته وول ستؤيت، بارتفاع معدل الفقر إلى 27% والبطالة إلى 12.5%، والدين العام إلى 100% من إجمالي الناتج الإجمالي لمصر.
بجانب الكوارث التي باتت لا تأتي وحيدة على دماغ الشعب المصري، قال وزير البترول والثروة المعدنية بحكومة الانقلاب طارق الملا، أمس، إن القاهرة ماضية في تنفيذ خطة الإصلاح الاقتصادي التي تتضمن رفع الدعم عن الوقود نهائيا والعمل على توجيهه إلى مستحقيه فقط.
ورجح أن يتم تحديد مستحقي الدعم أواخر العام الجاري.

 

*ميدل إيست مونيتور”: ارتفاع الغضب في مصر ودعم المواد الغذائية يواصل الانخفاض

اعتبر موقع “ميدل إيست مونيتور” البريطاني أن مستوى الغضب في مصر في ارتفاع، مقابل الانخفاض في دعم المواد الغذائية، بحسب تصريحات المسئولين الحكوميين.

ولفت الموقع إلى أن تصريحات المسئولين في وزارة التموين تعتبر في حد ذاتها أزمة، وذلك بمطالبتهم المواطنين بتحمل وطأة رفع الدعم، مضيفا أن المسئولين لديهم اعتقاد بأن السياسة الجديدة، حال اعتمادها، من شأنها أن توسع الفجوة بين الطبقات الاجتماعية والاقتصادية المختلفة، وتعزيز مشاعر الحسد بين المصريين.

وبنى الموقع البريطاني رؤيته على ما كشفه مسئول في وزارة التموين المصري في الآونة الأخيرة، من وجود نية مزعومة من جانب الدولة لخفض دعم المواد الغذائية، وربما حرمان ملايين المصريين من الاستفادة من السلع المدعومة، ما أثار مخاوف لدى شريحة واسعة من المجتمع، وخاصة في ضوء الوضع الاقتصادي المتدهور في البلاد.

وقال أحمد كمال، مساعد وزير التموين والتجارة الداخلية، السبت الماضي، خلال مقابلة بثت على قناة فضائية مملوكة للقطاع الخاص: إن الملايين من المصريين قد يجدون أنفسهم غير مؤهلين لاستخدام البطاقات الإلكترونية التي تصدرها الحكومة؛ لأنهم “لا يستحقون” تلقي الإعانات الغذائية.

وأضاف الموقع أنه وفقا لهذا للنظام الحالي، فإن 70 مليون مصري غير مؤهلين للحصول على المواد الغذائية المدعومة.
في حين قال أحمد كمال: إن أي مواطن يتجاوز دخله الشهري 1500 جنيه مصري (111 $)، وأي مواطن من كبار السن الذين يتجاوز تقاعدهم الشهري (المعاش) 1200 جنيه مصري (أقل من 100 $) لن يكونوا مؤهلين للحصول على بطاقة إعانة غذائية جديدة.

 

*كبار العلماء” تنفي خبر وفاة الشيخ محمد الرواي

نفت الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء بالأزهر خبر وفاة عضو الهيئة الشيخ محمد الراوي.
وطالبت وسائل الإعلام بتحرى الدقة عما ينشر من أخبار عن أعضاء الهيئة.
كانت صحف مصرية قد أكدت صباح اليوم نبأ وفاة الشيخ عن عمر يناهز 88 عاما.

 

*الجمعة البيضاء عربيًّا” سوداء كاسدة في ظل الانقلاب

عرفت الأسواق المصرية مناسبات “الخصومات” عبر مؤسسات عرفها المصريون كصيدناوي وبنزايون وبيع المصنوعات المصرية، ومع الوقت بدأت تسميتها “أوكازيونات”، ثم مع دخول مصر عصر المتاجر الضخمة “المولات”، بدأت استيراد أفكار غربية لتسمية أسابيع الخصومات أو الأوكازيون، واقتبس التجار العرب لفظة “الجمعة البيضاء” من التسمية الأمركية للجمعة السوداء (Black Friday) وهي مرتبطة بالأعياد المسيحية ورأس السنة.

وفي ضوء الإحصائيات لا يهتم بهذه الجمعة من رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر سوى 10.8% في حين يصل الاهتمام بها خليجيًّا أقوى من غيرها لا سيما في المملكة العربية السعودية التي يصل حجم الاهتمام بوسم “الجمعة البيضاء” نحو 60% من رواد موقع التواصل “تويتر”.

كذب وتحرش

ونقلت مواقع وصفحات مفاجأة تعرض لها المستهلكون عندما فوجئوا أن سعر البضاعة بعد الخصم يقارب سعرها قبل الخصم مقارنة  بسعرها في الأيام الثلاثة الماضية؛ ما أثار غضب واستهجان العدد من رواد المحلات، وعلى الرغم من ذلك شهد المول إقبالاً كثيفًا

وتزاحم الأمر الذي ساعد على حالات التحرش والتدافع وحالات الشجار بين الزبائن.

ووقعت مشاجرة بمكتب الأمن الخاص بالمول بين أفراد الأمن وبعض الشباب المقبلين على المول ولم تكن هذه الحالة الوحيدة التي شهدها مكتب الأمن فقد ضج بالعديد من المشاكل من بينها الإمساك بسارق والتعدي على فتاة بالتحرش والتشاجر مع أفراد الأمن؛ الأمر الذي استوجب من المواطنين طلب النجدة لتدخل الشرطة لفض النزاع بينهم وبين أمن المول.

وشهدت الطرق المؤدية إلى “كايرو فستيفال مول” بالتجمع الخامس والدائري شللاً مروريًا كاملاً بسبب الكثافة العددية للسيارات المتجهة داخل المول وذلك بعد منع أمن المول دخول السيارات لعدم وجود أماكن خالية بالجراج.

لا خصم

وتعتمد سياسة المحلات استعدادًا للجمعة السوداء التي أسماها بعض النشطاء العرب “البيضاء”- تسمية نابعة من منطلق كرامة يوم الجمعة كعيد للمسلمين- على رفع السعر خلال اليومين السابقين مباشرة للجمعة ووضع ما بنرات على السلع بتلك الأسعار ثم طباعة اسم الجمعة السوداء بالإنجليزية على نسبة الخصم على السلعة، وهو حقيقة ليس حسمًا للأسعار بل بيعها بسعرها السابق أو خصومات ضئيلة لا تذكر في سعر السلعة. 

يقول محمد عبدالحفيظ، بائع بأحد المراكز الشهيرة بمدينة نصر، الخصومات في يوم الجمعة السوداء فرصة لترويج وتحريك حركة الشراء بعد طول مدة كانت الأسعار فيها مرتفعة، ويشير إلى أن نسبة الخصومات هذا العام ستكون أقل مقارنة بالأعوام الماضية بسبب عدم استقرار أسعار العملات.

ولكنه يشير أيضًا علاوة على تذبذب الأسعار إلى أن الجمعة البيضاء السوداء لن تكون قاصرة على يوم واحد، ولكن المدة برأيه “ستكون أطول حيث ستستمر لمدة 12 يومًا على التوالي اعتبارًا من أمس وحتى بعد آخر جمعة في نوفمبر لمدة يومين أو أكثر”.

أما مصطفى عبد الستار بائع بأحد المولات بالعاشر من رمضان فيشير إلى أن السلع التي يمكن أن تكون ضمن خصومات الجمعة الملابس المستوردة بالكيلو أو ألعاب الأطفال التي اعتلتها أكوام من التراب أو بعض الأطعمة التي كانت تباع في المولات بأسعار أعلى سعر السوق العادي ففي يوم الجمعة السوداء البيضاء يتم بيعها بسعر السوق العادي لافتًا إلى أغلب المصريين لا يؤمنون اليوم بفكرة الخصم في ضوء الارتفاعات المتتالية في أسعار السلع.   

زبائن الإنترنت

ورغم أن الصحف المنحازة للانقلاب تتخيل تحول الأسواق من حالة الركود التي هي عليها إلى حالة أخرى، إلا أن تعليقات بعض الزبائن على مواقع التواصل الاجتماعي تكشف مدى عدم ثقة المستهلك بما تقدمه الجمعة السوداء.

فحساب العباسي يقول: “نزلت اشتريت ايه بقي ف البلاك فراي داي إشتريت كرامتي ومنزلتش”.

وقال عزيز حمزة: “الجمعة السوداء أو البيضاء حسب تصريحات المتخصصين في علم النفس التسوقي أن معظم من ينهبل ويشتري في هذا الموسم يشترون أشياء لا يحتاجونها”.

ثقافة الاستهلاك

كشفت إحدى الدراسات التي أعدتها مؤسسة “أبسوس- ستات” لأبحاث السوق أن حجم السوق الإعلانية العربية أصبح في نمو مستمر لأسباب يأتي على رأسها زيادة الاستهلاك، والانفتاح على العالم الغربي، وزيادة مجالات الاستثمار، أضف إلى ما سبق أن بعض الدراسات رصدت أن العرب ينفقون سنويًّا 20 مليار دولار على العطلات و5,4 مليارات دولار على التدخين، و5 مليارات دولار على السحر والشعوذة، في حين تنفق المرأة الخليجية 2 مليار دولار سنويًّا على أدوات التجميل. أما المصريون فينفقون 40 مليون جنيه يوميًّا على المكالمات في الهواتف المحمولة.

الجمعة الملونة

بدأ اليوم انطلاق فعاليات يوم التسوق العالمي في الولايات المتحدة وعدد من الدول الأخرى أو ما يسمى بـ”الجمعة السوداء”، حيث يتوافد المشترون منذ ساعات الفجر الأولى من اليوم الجمعة لحجز أماكنهم أمام كبرى المحلات والمتاجر والتي تفتح أبوابها منذ الصباح الباكر مع إعلانها عن تخفيضات وخصومات هائلة على منتجاتها قد تصل إلى 90%. 

وبالنسبة للمنطقة العربية قام أحد مواقع التسوق الإلكتروني العربية بإطلاق مبادرة عام 2014 كرد على يوم الجمعة السوداء الخاصة بأسواق ومتاجر أمريكا وخصوصًا موقع أمازون وأطلق عليه اسم “الجمعة البيضاء”، وتم اختيار اللون الأبيض بدلاً من الأسود لخصوصية يوم الجمعة لدى أغلبية العرب من المسلمين.

السيسي ينضم عسكريا إلى تحالف دعم مجرم سوريا.. الخميس 24 نوفمبر.. الأمراض النفسية تطيح بالمصريين وتدفعهم للانتحار بسبب السيسي

الأسعار ولعتالسيسي ينضم عسكريا إلى تحالف دعم مجرم سوريا.. الخميس 24 نوفمبر.. الأمراض النفسية تطيح بالمصريين وتدفعهم للانتحار بسبب السيسي

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

* بيان من المعتقلين على ذمة القضية (108 عسكرية)

نحنُ الأحرار المدنيين المعتقلين المحالون ظلماً للمحاكمة العسكرية على ذمة القضية (108 / 2015) عسكرية ..

تعرضنا خلال الاسبوع الماضى مع كل الأحرار بسجن برج العرب إلى مذبحة إبادة جماعية .. تستهدف كسر إرادتنا .. وتركيعنا .. وإخماد روح الثورة فينا

جئنا اليوم جلسة المحكمة ونحنُ بين مُغرب فى سجن وادى النطرون 440 – 430 بالمخالفة للقانون.. وبين من قضى أياماً فى غرف التأديب.. وبين من تعرض لتعذيب وحشى وبيننا من هو مصاب بطلقات الخرطوش وقنابل الغاز.. وبيننا من هو مصاب بإصابات متعددة.

ونؤكد على أن ما يفعله هؤلاء المجرمون ما هو إلا محاولة لكسر إرادتنا .. وإضعاف عزيمتنا .. والنيل من كرامتنا ..ولكن هيهات هيهات فنحنُ صامدونثابتون … وأبداً وأبداً لن ينالوا من كرامتنا أو يكسرونا… وستظل هذه الثورة متقدة فى نفوسنا .. وسيظل النضال محفوراً فى قلوبنا .. وسيظل الإباء ثابتاً فى أرواحنا

ونتمنى من الله ان تُكتب بمواقفنا هذه سطوراً مضيئة فى تاريخ ثورتنا العظيمة وأمتنا المجاهدة.

 

* ارتفاع حصيلة ضحايا كمين الغاز بالعريش إلى 8 قتلى و12 مصابًا

ارتفعت حصيلة ضحايا الهجوم على كمين “الغاز” الكائن بقرية السبيل بمدخل مدينة العريش إلى 8 جنود وإصابة 12 جنديًا ونجاة 6 آخرين.

وكان عدد من المسلحين قد اقتحموا كمين “الغاز” الأمني بسيارة مفخخة تم تفجيرها في الكمين ويقودها انتحاري، أعقبها هجوم مسلح على الجنود عقب الانفجار، ما أسفر عن مقتل 8 جنود فيما أصيب 12 جنديًا آخرين بينهم نقيب شرطة يُدعي عُمر إمبابي (30 عامًا) أصيب بطلق ناري بالظهر وحالته مستقرة، كما نجا من الحادث 6 جنود وتم نقل الضحايا والمصابين إلى المستشفى العسكري بالعريش.

وأكد مصدر أمني أن قوات الصاعقة والقوات الجوية تدخلت لملاحقة العناصر المسلحة ولازال تجري مطاردات جنوب مدينة العريش.

 

* 4 قتلى و8 جرحى من الجيش في هجوم على كمين بالعريش

قُتل 4 جنود وأصيب 10 آخرين، مساء اليوم الخميس، إثر هجوم مسلح بسيارة مفخخة على كمين “الغاز” بمنطقة “السبيل” جنوب غرب العريش بشمال سيناء.

وأكدت مصادر أمنية، أن سيارة مفخخة يقودها انتحاري، يعتقد انتمائه لتنظيم ولاية سيناء” ، هاجم كمين ” الغاز ” الواقع بمنطقة السبيل جنوب غرب العريش.

وحسب المصادر، أسفر الهجوم عن مقتل 4 مجندين وإصابة 10 آخرون، وتم نقلهم إلى المستشفى العسكري بالعريش.

 

* مقتل محتجز بقسم شرطة البدرشين ووالده يؤكد تعذيبه حتى الموت

قال مصدر أمني بمديرية أمن الجيزة إن متهما توفي داخل حجز قسم شرطة البدرشين اليوم الاثنين.
وزعم المصدر، أن القتيل، وهو متهم في قضايا مخدرات، “لقى حتفه إثر إصابته بحالة إعياء”، مشيرا إلى أن فريقا من النيابة العامة توجه إلى القسم للتحقيق فى الواقعة، بحسب موقع أصوات مصرية.
وتم فرض كردون أمني بمحيط مركز شرطة البدرشين وغلق محيط القسم.
فيما قال عبد الله طنطاوي، محامي عادل وحيد، قتيل قسم البدرشين، إن النيابة اسمتعت اليوم الخميس لأقوال والده حول وفاة نجله نتيجة تعرضه للضرب داخل القسم، متهماً الضابط و2 من أمناء الشرطة بتعذيبه.
وأضاف طنطاوي في حديث صحفي، أنه حسب شهادة والده أن نجله قبض عليه بعد تلفيق قضية حيازة مخدرات له لرفضه العمل كمرشد للقسم، موضحاً أنه حبس 4 أيام على ذمة التحقيق وجدد له 15 يوم مرتين.
وتابع أن في المرة الثانية شعر بالتعب لكن ضابط القسم “كدره” ورفض خروجه للمستشفى وتعدى عليه بالضرب في مكتب المباحث بالقسم بالشوم مما تسبب في عدة إصابات به.
وأوضح أن والده نجح في نقله للمستشفي للكشف عليه، فأخبره نجله بتعرضه للضرب وعدم قدرته على المشي وشعوره بوجع في أذنه، إلا أن الأمن أعاده مرة أخرى لقسم الشرطة في نفس اليوم.
وأشار طنطاوي أن والده علم بمرضه مرة أخرى لكن مأمور القسم رفض نقله للمستشفى إلا بإذن نيابة ورفض مفتش الصحة الذهاب للكشف عليه داخل القسم.
وأشار إلى أن والده أقر بأنه كان مصاباً بمرض في الرئة لكن القتيل أبلغ والده أنه تعرض للضرب والتعذيب للمرة الثانية بصحبة 3 من الموجودين معه في الحجز، وفي اليوم التالي حاول والده الاطئمنان عليهم فأخبروه بوفاته والحضور لتسلم جثمانه.
لم تستطع أسرة عادل رؤية جثمان نجلهم قبل وصوله لمشرحة زينهم، وسط رفض المشرحة دخولهم لرؤيته أو تسلم الجثمان، خاصة بعد حديث بعض زملائه بالحجز لوالده بوجود دماء كانت تخرج من أذنه وأنفه وفمه، وإصابات بقدمه جراء تعرضه للضرب، بحسب طنطاوي.

و استطرد طنطاوي أنه قدم اليوم طلب لمدير نيابة البدرشين في المحضر رقم 6647 لسنة 2016 إداري البدرشين لسماع أقوال 3 من المحتجزين معه، واستدعاء مفتش صحة البدرشين الذى تم ابلاغه بحالة الضحية قبل الموت وتقاعس فى الانتقال الى القسم للكشف عليه، واستعجال تقرير الصفة التشريحية للطب الشرعي للوقوف على أسباب الوفاة.

 

* تأجيل حكم عسكري بحق 8 من معتقلي الشرقية

أجلت محكمة الجنايات العسكرية بالزقازيق، اليوم، حكمها بحق 8 مدنيين من مناهضى الانقلاب العسكرى الدموى الغاشم من مدينة ديرب نجم بالشرقية، بينهم مهندسون وطلاب وأطفال، على خلفية اتهامات ملفقة لا صلة لهم بها؛ بزعم حرق محول كهرباء عزبة فرغان، لجلسة 8 ديسمبر المقبل.
من جانبهم، ندد أهالى وأسر المعتقلين بمحاكمة ذويهم أمام القضاء العسكري، مؤكدين أن تلك المحاكمات وغيرها من المحاكمات الهزلية والأحكام الجائرة تأتى فى سياق إرهاب جموع الشعب المصرى، وكبت الحريات، وعدم التعبير عن رفض الانقلاب، كما أكدوا مساندتهم لذويهم المظلومين حتى يتم رفع الظلم الواقع عليهم، وتحرير البلاد من الظلم والاستبداد المتمثل في الحكم العسكري.

 

* الشرقية…13 يوم تخفي فيهم قوات الإنقلاب طالب بكلية التجارة قسرياً وتنكر تواجده لديهم

قامت قوات أمن القاهرة باختطاف الطالب/ محمد صلاح عبد العزيز،19 عاما، الطالب بكلية التجارة جامعة بنها، والمقيم بقرية نزلة العرين التابعة لمركز ومدينة أبوكبيربالشرقية، وذلك يوم 12نوفمبر الجاري، وذلك أثناء تواجده بكوبري زهراء مصر القديمة، ولا يعلم مكان تواجده حتى الآن.
من جانبها قامت الأسرة بتقديم شكاوى وتليغريفات للنائب العام، محملة المسؤولية الكاملة لوزارة الداخلية عن سلامته، ومسؤولية إختطافه، مناشدين جميع منظمات المجتمع المدني وحقوق الانسان التدخل لإنقاذه.

 

* بسبب السيسي.. الأمراض النفسية تطيح بالمصريين وتدفعهم للانتحار

انتحر، صباح اليوم، سجين جنائي بشنق نفسه داخل دورة المياه بسجن “جمصة شديد الحراسة” فى محافظة الدقهلية.

وأفادت التحقيقات الأمنية بأن “السيد م ع” 39 سنة، المقيم بمحافظة بورسعيد شمال شرق مصر، والمحبوس فى قضية قتل شقيقته، والمحكوم عليه بالسجن لمدة 7 سنوات، قام بشنق نفسه داخل حمامات السجن .

وبحسب رواية أمن الانقلاب “غافل السجين الحراس وطلب دخول الحمام، وبعد فترة لم يخرج من الحمام، فدخل الحراس على السجين الحمام فوجدوه معلقا من رقبته بقطعة قماش مربوطة فى السقف، فتم إنزاله ونقله إلى المستشفى“.

وكشفت تحريات مباحث السجن عن أنه يعانى من مرض نفسي. وكان عدد من السجناء قد أصيبوا بأمراض نفسية جراء ظروف الحبس غير الإنسانية التي يتعرضون لها، ومنهم معتقلون سياسيون، اشتكى ذووهم لمنظمات حقوقية من معاناة ذويهم النفسية والصحية في السجون المصرية في الفترة الأخيرة.

إلى ذلك، ألقت ربة منزل بنفسها من شرفة منزلها بالطابق الرابع بمدينة سوهاج، أمس، وتم نقل الجثة إلى مستشفى سوهاج العام.

وأفادت التحقيقات الأمنية الأولية بأن السيدة “ماريت. س. ف” 38 سنة ربة منزل، تقيم بشارع التحرير بمدينة سوهاج، قامت بإلقاء نفسها من شرفة منزلها بالطابق الرابع، ما أسفر عن وفاتها في الحال. وأفاد زوجها “منير . د. س” 47 سنة، مدرس، بأنها تعاني من مرض نفسي “حالة اكتئاب“.

يشار إلى أن نحو 16 مليون مصري يعانون من أمراض نفسية، وفق دراسات استعرضها مؤتمر الأمانة العامة للصحة النفسية، والذى انعقد في أكتوبر 2005، بمناسبة اليوم العالمى للصحة النفسية.

ووصل حجم المصابين بالأمراض النفسية فى مصر إلى ما بين 15 إلى 20%، أى تتراوح أعداد المرضى بين 14 و18 مليون شخص.

وتصيب أعراض القلق والاكتئاب والخوف حوالى 50-60% من الشعب المصرى على مراحل متفاوتة خلال العام, وترجع الأسباب إلى الضغط النفسي بصورة يومية، وسرعة إيقاع الحياة، والتنافس والصراعات الشخصية، وازدحام الحياة، وارتفاع الأسعار، وتأخر سن الزواج، واليأس والإحباط.

 

* المركزى للإحصاء”: عدد سكان مصر بالداخل 92 مليون نسمة مساء الخميس

أعلن الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء عن وصول عدد سكان مصر بالداخل إلى 92 مليون نسمة، فى تمام الساعة الثامنة مساء اليوم الخميس 24 نوفمبر 2016.
وقال الجهاز- فى بيان له- إن محافظة القاهرة تأتى كأكبر المحافظات من حيث عدد السكان بنسبة 10.4% من إجمالى عدد السكان، وبعدد سكان يبلغ 9.586 ملايين نسمة بكثافة سكانية “49126.3 نسمة/ كم2″، تليها محافظة الجيزة 7.923 ملايين نسمة بنسبة “8.6%”، ثم محافظة الشرقية بعدد سكان يبلغ 6.781 ملايين نسمة بنسبة (7.4%).
وأضاف أن “محافظة جنوب سيناء أقل المحافظات سكانا، حيث بلغ عدد سكانها 172 ألف نسمة بنسبة (0.2%) بكثافة سكانية “10.0 نسمة/ كم 2″، تليها محافظة الوادى الجديد بـ235 ألف نسمة بنسبة “0.3 %”، ثم محافظة البحر الأحمر بـ362 ألف نسمة بنسبة (0.4%)، فيما تبلغ المساحة المأهولة بالسكان فى جمهورية مصر العربية نسبة (7.8%) فقط من إجمالى مساحة الجمهورية.

المثير للسخرية أن الأنظمة العسكرية التي تحكم مصر على مدار عشرات السنين تتعامل مع الزيادة السكانية على أنها “عبء ثقيل” عليها، على عكس نظرة الدول المتقدمة للعنصر البشري، والذي تتعامل معه على أنه “كنز“.

 

* بعد منع الليثي من السفر.. مصر زنزانة كبيرة عليها جنرال

يوما بعد يوم، يتأكد للجميع أن مصر تحولت إلى سجن كبير أو زنزانة يقف سجانها “عبد الفتاح السيسي” على بابها، لا يتحرك أحد منها إلا بإذنه.

يعزز من هذا الوصف تزايد قائمة الممنوعين من السفر، والتي تعد من أكثر الأشياء التي يطرأ عليها جديد بشكل يومي، حيث أضيف إلى قائمة الممنوعين، اليوم، الإعلامي عمرو الليثي، والذي توقف برنامجه “واحد من الناس”، في أعقاب نشره مقطع فيديو سائق “توكتوك”، كال الاتهامات للنظام والإعلام، وعبر عن حال أغلب الشباب في الشارع.

وبمنع عمرو الليثي، تزيد قائمة الإعلاميين رقما بعد توفيق عكاشة وعبد الحليم قنديل والصحفي مجدي حسين المعتقل، ومحمود مصطفى الذي اعتقل من المطار، وآخرين.

أما الحقوقيون فبدأت قائمتهم بمنع حسام بهجت وجمال عيد وناصر أمين ومالك عدلي وأحمد راغب ومزن حسن وعزة سليمان، والعديد من المحامين والحقوقين الذين أضيف إليهم أيضا قبل يومين د. عايدة سيف الدولة.

وتتسع القائمة لتشمل بعض النشطاء السياسيين و”شباب الثورة” من عينة أسماء محفوظ وإسراء عبد الفتاح.

في حين أن إعلاميين من عينة أحمد موسى تصرح “داخلية” الانقلاب بشأنه “لا نملك منع الإعلامى أحمد موسى من السفر إلى ألمانيا“!.

الأحدث انضماما

ومنعت سلطات مطار القاهرة الدولي، اليوم الخميس، الإعلامي عمرو الليثي من السفر إلى دبى بناء قرار النائب العام، وهو ما نفاه النائب العام لاحقا.

وصرحت مصادر أمنية مسئولة بالمطار بأنه أثناء إنهاء إجراءات جوازات ركاب رحلة مصر للطيران المتجهه إلى دبي، تقدم الإعلامي عمرو الليثي، ويرافقه زوجته وأولاده على الطائرة، وبوضع بيانات اسمه على كمبيوتر الجوازات تبين إدراجه بقوائم الممنوعين من السفر تنفيذًا لقرار النائب العام، وتم إبلاغه بالقرار وإنزال حقائبه من الطائرة، التى استأنفت رحلتها بدونه.

وأضافت المصادر أن الإعلامى أبلغ سلطات المطار بأنه زار مكتب النائب العام، أمس، وأبلغهم برغبته فى السفر إلى دبى، اليوم، وأكدوا له أنه غير مدرج على قوائم الممنوعين، لكن سلطات المطار أبلغته بأنه ممنوع بقرار النائب العام.

من جانبه، قال الإعلامى عمرو الليثي لـ”اليوم السابع”: إنه لم يمنع من السفر، صباح اليوم الخميس، وإنه بالفعل كان متواجدا فى مطار القاهرة لتوديع زوجته وابنته، حيث كانتا متجهتين إلى دبى لقضاء عطلة هناك.

الرابعة في شهر

وقالت صحيفة المصري اليوم عن منع عايدة سيف الدولة، إنها الحالة الرابعة خلال شهر، مشيرة إلى أن د.عايدة ناشطة حقوقية بمركز النديم لتأهيل ضحايا العنف، منعتها سلطات المطار، صباح الأربعاء، من السفر إلى تونس، لحضور مؤتمر للمنظمات العاملة فى مجال تأهيل ضحايا العنف بشمال إفريقيا. وأنها واحدة من الممنوعات من قائمة الحقوقيين والممنوعين قبلها؛ مالك عدلى، وأحمد راغب، وعزة سليمان.

انتقادات حقوقية

وقال محمد زارع، مدير مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان: إن هناك توسعا فى استخدام المنع من السفر بالمطارات، كأداة غير قانونية وغير دستورية للتنكیل السیاسى والمعنوى بالحقوقيين، بالإضافة إلى الأكاديميين والإعلاميين والمعارضین، عقابًا لهم على الانخراط فى العمل العام والتعبیر الحر عن الرأى والدفاع عن حقوق مواطنيهم، بحسب رأيه.

وتابع “أغلب المتهمين فى قضية (التمويل الأجنبى) صادرة لهم قرارات منع من السفر، وأنه نتيجة غياب قانون ینظم إجراءات المنع من السفر وكشوف الممنوعین، فالقرارات تصدر من جهات أمنية“.

ووفقا للإعلان العالمى لحقوق الإنسان، يحق لكل فرد أن يغادر أى بلد بما فى ذلك بلده، كما يحق له العودة إليه.

 

* الغلاء يضرب العدس وحلوى المولد وكشف تنظيم السوق

سجلت أسعار الأكلات الشعبية، التي تقيم أود ملايين المصريين الذين ينضوون ضمن الطبقات الفقيرة والمتوسطة، فضلا عن حلوى الاحتفال بمناسبة “المولد النبوي”؛ أرقاما قياسية في الساعات الأخيرة، في وقت دعا فيه صحفي بجريدة الأهرام”، إلى اعتقال تنظيم أطلق عليه اسم “تنظيم السوق”، ويقصد به مافيا احتكار رفع الأسعار في الأسواق، في ظل غياب الرقابة الحكومية.
فقد بلغ سعر كيلو العدس 30 جنيها بشكل لم يعهد سابقا، حيث ارتفعت أسعار العدس داخل سوق التجزئة بنحو خمسة جنيهات، ليسجل الكيلو 30 جنيها بدلا من 25 في الأسبوع الماضي، وسط عزوف كامل من جانب المواطنين، عن شرائه، نتيجة للقفزة الكبيرة في أسعار بيعه.
وقال نائب رئيس شعبة الحبوب بغرفة القاهرة إن ارتفاع الدولار داخل البنوك هو السبب الرئيس في الارتفاع، مشيرا إلى أن سعر طن العدس التركي وصل إلى 19 ألف جنيه في الجملة بزيادة عن الشهرالماضي تبلغ نحو ألف جنيه.
وفي الإسكندرية، شهدت الأسواق ارتفاعا جنونيا في الأسعار، ووصل كيلو العدس إلى 35 جنيها، وقفز الفول إلى 18 جنيها للكيلو، ما تسبب في زيادة “عربات الفول المدمس” لأسعارها.
يأتي هذا في وقت رفعت فيه وزارة التموين والتجارة الداخلية، ممثلة في الشركة القابضة للصناعات الغذائية، أسعار السكر الحر لمصانع الحلويات ومصانع التعبئة إلى 11 ألف جنيه للطن، وهو ما أدى إلى وصول سعر السكر الحر إلى 12 جنيها للمستهلك في الكيلو.
أسعار حلوى “المولد” ترتفع
ويبدو أن ذلك قد تسبب في ارتقاع أسعار الحلوى بمناسبة المولد النبوي، التي تحل بعد قرابة أسبوعين، إذ قال رئيس شعبة المواد الغذائية بغرفة الجيزة التجارية، يحيى كاسب: “إن أسعار حلوى المولد النبوي ارتفعت خلال العام الجاري بنحو 150% مقارنة بالعام الماضي، مرجعا الزيادة الحالية لارتفاع أسعار السكر وجميع مدخلات الإنتاج المستوردة من السوق العالمية“.
وأضاف كاسب في تصريحات لموقع “مصر العربية”، الخميس، أن أسعار كيلو حلوى المولد النبوي” الشعبي تبدأ أسعاره من 35 جنيها، ويصل البعض منها إلى 60 جنيها للكيلو مقارنة بـ 15 جنيها في العام الماضي، مشيرا إلى أن هناك محالا تجارية في السوق المحلية تبيع العلبة الواحدة زنة الكيلوين بـ 560 جنيها.
واستفزَّ غلاء الأسعار كتابا وصحفيين أخذوا يحذرون من تبعاته.
وقال الصحفي بجريدة “الأهرام”، خالد الديب، تحت العنوان السابق، إنه يوجد في مصر تنظيم خطير يمارس الجشع جهارا نهارا، ويصر على مص دماء المصريين حتى آخر مليم في جيوبهم، ويمارس جرائمه آناء الليل وأطراف النهار“.
وأضاف أن هذا التنظيم يعرف بـ”تنظيم الكارهين للبشر”، وخططه متعددة متجددة تعتمد على الابتكار في غش السلع وإخفائها، ورفع الأسعار في اليوم الواحد ألف مرة ومرة، مشيرا إلى أن الأغرب هو أن هذا التنظيم يمارس الاحتكار في دولة تحدثك كل يوم عن منع ومحاربة الاحتكار، وفشلت في وقف بشاعة المحتكرين.
وأوضح “الديب” أن هذا التنظيم يضم خليطا شيطانيا من تجار الشعارات، وتجار الدين، والكارهين للوطن، والجهلاء الذين لا يعرفون معنى الأخلاق أو حق المواطنة.
وشدد على أن “السلع يتم رفع أسعارها دون أدنى حياء.. فلا ضابط ولا رابط.. وبالطبع نحن لا نتحدث عن التسعيرة الجبرية حتى لا تختفي السلع من الأسواق في ظل سياسات حكومية فشلت في رسم خريطة محصولية تراعي احتياجات بلد يزيد سكانه على 90 مليون مواطن.. وكانت العشوائية هي شعاره في زراعة واستيراد السلع الغذائية الأساسية”، بحسب قوله.
وأشار الديب إلى أن ألوان الغش لا حصر لها، وأن بعض أصحاب المطاعم يضيفون للطعمية خبزا جافا، يتم جمعه من بائعي القمامة، وأن الجبن يضاف إليه الفورمالين، وبعض المواد الحافظة المضرة بالصحة، واللحوم المصنعة بعضها غير صالح للاستخدام الحيواني، وليس الآدمي.
وشدد على أن “تنظيم الكارهين للبشر” لن تحركهم ضمائرهم، ولن يردعهم إلا سيف القانون الذي وضعته الحكومة في أحد متاحفها، وإن لم تتحرك الدولة في مجال ضبط سلامة الغذاء، وضبط الأسعار بالأسواق، ومنع الاحتكار؛ فإن “تنظيم الكارهين للبشر” سوف يعتبر المواطن المصري عدوا له، ويطلق عليه “تنظيم العائدين من السوق“.
وأضاف: “على الدولة أن تختار إما أن تواجه بحزم “تنظيم الكارهين للبشر”، أو أن تسارع بالقبض على “تنظيم العائدين من السوق”، والتحفظ عليه في مكان آمن بعيدا عن ملاحقة التجار، حتى يرتاح المواطن الغلبان من جشع وبشاعة الغشاشين”، على حد قوله.

 

* الانتقادات الدولية تنهال على قانون السيسي للجمعيات الأهلية المكبل للحريات

حذرت الأمم المتحدة، مساء الأربعاء، من تدمير المنظمات غير الحكومية للمجتمع المدني في مصر، حسبما ذكر الموقع الرسمي للأمم المتحدة.

وبحسب «أونا»، صرح خبير الأمم المتحدة “ماينا كياي” بأنه سينجم عبء خطير على موافقة مصر على مشروع القانون، الذي من شأنه فرض قيود كبيرة على عمل المنظمات غير الحكومية.

وكانت منظمة العفو الدولية قد طالبت مصر بعدم التصديق على قانون الجمعيات الأهلية، الذي اعتبرته “الأكثر قمعا” بحق تلك الجماعات في البلاد.

وقالت المنظمة- في بيان مؤخرا- إن توقيع مشروع القانون الجديد للجمعيات الأهلية سيكون بمنزلة “تفويض لموت الجماعات الحقوقية المصرية”. وحثت المنظمة عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب، على عدم التوقيع على هذا القانون، مؤكدة أنه “يخالف الدستور المصري وينتهك الالتزامات الدولية في مجال حقوق الإنسان“.

واعتبرت أن “مشروع القانون هو الأكثر قمعا للمشاريع المتعددة التي اطلعت عليها منظمة العفو الدولية منذ عام 2011″. كما انتقدت تمريره من البرلمان بلا نقاش عام “رغم أن صدوره سيكون له تأثير واسع النطاق على المجتمع المدني”، وفق البيان.

وأكدت المنظمة أن “مشروع القانون يؤثر- وفقا لأرقام الحكومة- على أكثر من 47 ألف منظمة غير حكومية توفر الخدمات الاجتماعية الأساسية، في وقت تعيش البلاد فيه أزمة اقتصادية كبيرة، فضلا عن عدد قليل من المنظمات غير الحكومية لحقوق الإنسان، التي هي من بين عدد قليل ممن تبقى من الأصوات المنتقدة في الحياة العامة المصرية“.

وتابعت “يأتي مشروع القانون بعدما تعرضت منظمات حقوق الإنسان لتجميد الأصول وحظر السفر، والاستجوابات كجزء من التحقيق الجنائي الذي يمكن أن يؤدي إلى عقوبة السجن لقادة المنظمات غير الحكومية والموظفين“.

وينص مشروع القانون- الذي يضم 89 مادة- على “معاقبة إجراء البحوث الميدانية والمسوحات بلا تصريح من الحكومة بنحو خمس سنوات في السجن، وإعطاء السلطات صلاحيات واسعة في حل المنظمات غير الحكومية، وإخضاع موظفيها للمحاكمة الجنائية بناء على التعبيرات الغامضة والفضفاضة، بما في ذلك الإضرار بالوحدة الوطنية وتكدير النظام العام”، وفق بيان المنظمة.

وأعلنت 6 أحزاب مصرية بينها “التيار الشعبي”، و22 منظمة بينها الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، (غير حكومية مقرها القاهرة)، رفض مشروع قانون الجمعيات الجديد الذي مرره البرلمان مؤخرا بشكل مبدئي.

وأوضحت- في بيان مشترك- أن “القانون يقضي فعليا على المجتمع المدني، ويحيل أمر إدارته للحكومة وأجهزة الأمن”، معربين عن إدانتهم لـ”تعامل البرلمان مع المجتمع المدني باعتباره عدوا، وتضع الخطط والقوانين السرية للقضاء عليه“.

وكان مجلس نواب الدم قد وافق على مشروع القانون، في 15 نوفمبر، وقام بإرساله إلى مجلس الدولة للمراجعة، ومن المنتظر إرساله إلى البرلمان مرة أخرى للتصويت النهائي في تاريخ غير معروف، مع العلم أن الحكومة لن تجري مشاورات مع المجتمع المدني حول محتوياته.

 

* وزير انقلابي” يطالب الشعب بأكل “لسان العصفور” بدلًا من الأرز

طالب جودة عبد الخالق، وزير التموين في عهد المجلس العسكري وأحد قيادات حزب التجمع، الشعب المصري باستخدام لسان العصفور بدلا من الأرز خلال الفترة الحالية.

وقال عبد الخالق، في حوار مع برنامج “صباح العاصمة” على فضائية العاصمة”، اليوم الخميس: “أقترح استخدام لسان العصفور في عمل المحشي بدلا من الأرز”، مطالبا الشعب بالدفاع عن بلده حتى لو جاع، مشيرا إلى أنه عندما كان في الخارج ذهب لشراء “رنجة” وعندما اختلف حول سعرها مع البائعة قرر ألا يأكلها لمدة 20 سنة!.

وتشهد الفترة الحالية أزمة حادة في العديد من السلع الغذائية، وخاصة في السكر والأرز، الأمر الذي تسبب في ارتفاع أسعارهما بشكل كبير في السوق المحلية.

 

* تجمع القتلة”.. السيسي ينضم عسكريا إلى تحالف دعم مجرم سوريا

لم يعد يكترث للفضائح بل يمضي في المخطط الذي أتى به في انقلاب 30 يونيو 2013، لم يتأخر قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي كثيرا في تنفيذ وعده بدعم جيش المجرم بشار الأسد فقد تداولت مصادر صحفية مشاركة قيادات عسكرية مصرية عليا في استطلاع تشكيلات  جيش الأسد على الأرض وتقيم الخطط لتقديم الدعم اللازم الذي أعلن عنه السيسي مؤخرا.

وكشفت صحيفة “السفيراللبنانية”، المقربة من مليشيا حزب الله الشيعية اللبنانية، عن أن هناك “وحدة مصرية” تضم 18 طيارا مصريا، بدأت منذ الـ12 من نوفمبر الجاري العمل في مطار حماة العسكري.

وقالت الصحيفة إن هؤلاء الطيارين ينتمون إلى تشكيل مروحيات بشكل خاص، دون أن يكون واضحا إن كانوا قد بدأوا العمل أم لا في العمليات الجوية، مشيرة إلى أن انضمامهم واختيارهم من تشكيل المروحيات المصرية يعكس رغبة لدى السيسي بتسريع دمج القوة المصرية.

من جانبه اعتبر الكاتب الصحفي المصري وائل قنديل أن نظام السيسي شريك مع نظام بشار الأسد في قتل وقمع الشعب السوري.

وأكد قنديل في برنامج “حديث الثورة” أن السيسي مؤيد للأسد ولا يمكنه أن يضحي بالدعم الروسي الإسرائيلي لنظامه مقابل الدعم الخليجي الذي يمكن أن يمارس معه الابتزاز.

وأشار إلى أن السيسي يدرك ارتباطه العضوي بالأسد وبحفتر في ليبيا والحوثي في اليمن، وأي انتصار للثورات العربية سينعكس سلبا على نظامه.

ضابطان مصريان برتبة لواء في خدمة الأسد

من جهته وصف الكاتب الصحفي السوري المعارض بسام جعارة العلاقة بين السيسي والأسد بأنها “تحالف قتلة يعلمون أن سقوط الأسد يعني سقوط السيسي وسقوط السيسي يعني سقوط الأسد“.

صحيفة السفير أشارت إلى أن هذه الوحدة “تقدمها عند وصولها 4 ضباط كبار من هيئة الأركان المصرية، وفي مقر الأركان السورية في دمشق، يعمل منذ شهر ضابطان مصريان برتبة لواء، على مقربة من غرف العمليات”، في حين نقلت عن مصادر عربية مطلعة إن اللواءين المصريين يقومان بجولات استطلاعية على الجبهات السورية، منذ وصولهما الى دمشق قبل شهر.

وفيما يبدو أنه تركيز على الجنوب، قالت “السفير” إن العمليات التقييمية للضباط المصريين شملت معظم الجبهات، وكان آخرها الجبهة الجنوبية، في القنيطرة، وخطوط فصل القوات مع الجولان المحتل، ودرعا.

وشارك اللواءان المصريان، في اجتماع تقييمي لمنطقة عمليات الفرقة الخامسة السورية التي تنتشر حول درعا، وعقد الاجتماع المصري السوري في مقر الفرقة السورية في مدينة أزرع، بعد زيارة استطلاعية قاما بها لقاعدة الثعلة الجوية في ريف السويدا

والأرجح أن ما يجري ليس سوى ثمرة جهود واتصالات مصرية سورية، تكثفت خلال الأسابيع الأخيرة، بعد سلسلة من اللقاءات الأمنية غير المعلنة بدأت قبل أكثر من عام بين القاهرة ودمشق، بحسب “السفير”.

إرسال قوات صاعقة مصرية لإجهاض الثورة السورية

بدوره رأى أستاذ العلوم السياسية في جامعة الكويت الدكتور عبد الله الشايجي أن السيسي يمسك العصا من الوسط، وموقفه متماهٍ مع الموقف الروسي والإيراني في سوريا ومضاد للموقف السعودي والخليجي.

ووصلت الوحدة المصرية بعد ثلاثة أسابيع من زيارة اليوم الواحد التي قام بها إلى القاهرة في السابع عشر من أكتوبر الماضي، أعلى مسؤول أمني سوري، اللواء علي المملوك رئيس مكتب الأمن الوطني، للقاء اللواء خالد فوزي نائب رئيس جهاز الأمن القومي المصري.

وتوقعت مصادر “السفير” أن تتعدى العلاقة المصرية السورية هذه الزيارة الرمزية”، وتتعداها إلى إرسال قوات صاعقة مصرية للمشاركة على نطاق أوسع في دعم جيش النظام السوري.

ونقلت مصادر عن مسئول أمني سوري رفيع قوله إن المصريين وعدوا الجانب السوري بإرسال قوات الى سوريا، وإن موعد ما بعد الثالث والعشرين من كانون الثاني المقبل سيكون ساعة الصفر التي سترتفع بعدها وتيرة انخراط قوات السيسي في سوريا، دون أن يتبين رسميًا سقف ذلك الانخراط، بينما يقول ويقول مصدر سوري مقرب من الملف لـ«السفير» إن موعد ما بعد كانون الثاني المقبل سيشهد وصول قوات مصرية كبيرة ستشارك في العمليات العسكرية، ولن تكتفي بتقديم المدد الجوي في قاعدة حماة.

ويأتي وصول الوحدة المصرية مع إعراب قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي دعمه العلني والواضح لجيش النظام السوري، بما وصفته “السفير” بأنه “تجاوز لكلاسيكيات الدعوة الى مكافحة الإرهاب، وملامسة عناصر ثلاثية القاهرة، دمشق، بغداد، لترميم منظومة الأمن الإقليمي العربي التي أطاحتها التدخلات التركية والأميركية، وهيمنة السعودية على المؤسسات العربية المشتركة، خصوصاً الجامعة العربية التي لم يعد لها أي وجود”.

 

* الدولار يواصل دهس الجنيه ويصل إلى 18.50 بالبنوك

سجل سعر الدولار ارتفاعات قياسية جديدة خلال التعاملات المسائية بالبنوك، وارتفع فى بنك الإمارات دبي الوطني 25 قرشا، ليصل إلى 18.50 جنيها للبيع.

وسجل سعر الدولار في بنك المشرق 18.25 جنيها للبيع، فيما سجل في البنك المصري الخليجي 17.95 جنيها، و17.85 جنيها لدى بنك البركة، و17.80 فى البنك الأهلى اليوناني؛ وذلك بعد 3 أسابيع من قرار نظام الانقلاب تعويم سعر الجنيه مقابل العملات الأجنبية.

يأتي هذا في الوقت الذي اتهم فيه عدد من الخبراء البنوك بالتحول إلى سوق سوداء للمضاربات على الدولار منذ قرار التعويم، وفي ظل شكاوى العديد من المستوردين من صعوبة حصولهم على الدولار من البنوك، واتجاهم مجددا إلى الحصول على احتياجاتهم من السوق السوداء.

 

 

مشاركة السيسي بالقمة العربية-الإفريقية تغضب المغرب ودول الخليج .. الأربعاء 23 نوفمبر.. مداهمات همجية لمليشيات الانقلاب

أومة وانسحابات من القمة العربية الأفريقية بسبب مشاركة السيسي والبوليساريو

أومة وانسحابات من القمة العربية الأفريقية بسبب مشاركة السيسي والبوليساريو

مشاركة السيسي بالقمة العربية-الإفريقية تغضب المغرب ودول الخليج .. الأربعاء 23 نوفمبر.. مداهمات همجية لمليشيات الانقلاب

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

*أمن الانقلاب يقتحم جامعة المنوفية ويعتقل طلابًا للمرة الثانية

بعد ساعات من حديث قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي، خلال لقائه بالتلفزيون البرتغالي أنه لا يوجد بمصر أي اعتقالات أو توقيف بسب الآراء السياسية، وأن عدد المحبوسين لا يتجاوز 500 شخص، اقتحمت قوات أمن الانقلاب ظهر اليوم الحرم الجامعي لكلية العلوم بجامعة المنوفية، وقامت باختطاف الطالب أحمد قطب، من أمام المجمع النظري.
اختطاف “قطب” جاء بعد أيام من اقتحام قوات الشرطة الأحد الماضي ومحاصرة جامعة شبين الكوم واعتقال 3 شباب من داخل مبنى كلية الهندسة.
والشباب الثلاثة هم: “الطالب أسامة جمال خليف – محمد بديع خليفة – أسامة محمد أبوشعر”، وقامت باقتيادهم لجهة غير معلومة حتى الآن.
كما شنت سلطات الامن حملة أمنية موسعة واعتقلت نحو 14 من أهالي النوبارية بالبحيرة، زاعمة صدور أوامر ضبط واحضار لهم.

 

*أهالى مختفين قسرياً بشبراخيت بالبحيرة يطالبون بمعرفة مكان احتجازهم

استنكرت أسر عدداً من النختفين قسرياً بمحافظة البحيرة جريمة استمرار اخفاءهم لأكثر من شهرين دون الاستدلال على مكانهم حتى الان.

حيث أكدت أسر المختفين “إسماعيل عبدالغني إسماعيل” هيبة طالب بكلية الهندسة جامعة الازهر ، و”هيثم فتحي أحمد الشنديدي” طالب بكلية علوم جامعة الازهر ، أنهم اختطفا يوم 9سبتمبر لعام 2016 من محل إقامتهما بمدينة نصر وهما من عزبة الشنديدي بشبراخيت.
وأشار الأهالى انهم أرسلوا العديد من التلغرافات للنائب العام للتحرك ومعرفة مكان احتجاز ذويهم ولكن دون جدوى تُذكر حتى الان.
وأوضح الاهالى أنهم وردت لهم معلومات تفيد بوجود ذويهم داخل قسم لازوغلي ولكنهم لم يتمكنوا من زياراتهم لانهم رسميا القسم أبلغهم أنهم غير موجودين وحتي اللحظه مازالو مختفين ولا يعلم أحد مكانهم منذ تم اختطافهم.
وتناشد أسر المختفين منظمات الحقوق الانسانية بالتدخل لمعرفة مكان احتجاز ذويهم وانقاذهم من التعذيب الممنهج الذى يُودي بحياتهم

 

*حبس عقيد جيش متقاعد 15 يومًا

قررت النيابة العسكرية بمدينة نصر حبس العقيد بالجيش المصري المحال للتقاعد سامي سليمان 15 يومًا على ذمة التحقيقات بزعم إنتمائه لجماعة إرهابية وتمويل أنشطتها.

من جانبها استنكرت أسرة “سليمان” الإتهامات الموجهة إليه، مؤكدةً أنه خدم بالقوات المسلحة لقرابة الثلاثين عامًا قبل إحالته للتقاعد لظروفه المرضية، وليس له أي انتماءات سياسية، محملة سلطات الإنقلاب العسكري المسئولية عن سلامته مطالبة بإحالته للطب الشرعي لتوثيق ماتعرض له من تعذيب للاعتراف بتهم باطلة، والذي بدا واضحًا عليه أثناء ظهوره بالنيابة العكسرية بمدينة نصر أمس الثلاثاء، بعد ما يزيد عن 25 يومًا من الإخفاء القسري، وبصحبته نجل شقيقه الشباب محمد سمير. 

وكانت قوات أمن الانقلاب بديرب نجم بالشرقية اعتقلت العقيد المتقاعد سامي سليمان بعد مداهمة منزله في السابع والعشرين من الشهر الماضي، وبعدها بثلاثة أيام اعتقلت نجل شقيقه الشاب محمد سمير بعد مداهمة منزله بالعاشر من رمضان وأخفتهم قسريًّا حتى ظهر أمس بالنيابة العسكرية بمدينة نصر.

 

*الفيوم.. مداهمات همجية لمليشيات الانقلاب واستمرار إخفاء مدرس

شنَّت مليشيات الانقلاب بالفيوم حملة مداهمات همجية على منازل عدد من مؤيدي الشرعية بمركز طامية داهمت خلالها قرية المعصرة، أسفرت عن اعتقال كل من “إسلام خاطر طالب بكلية الهندسة، وإسلام معوض – طالب بكلية الهندسة”.

وحسب شهود العيان فإن قوات الأمن داهمت القرية، عصر أمس، بأكثر من 4 سيارات ومدرعة قاموا خلالها بتكسير محتويات وترويع النساء والأطفال.

وفي السياق ذاته ناشدت أسرة أحمد خلف والمختطف لدى السلطات المصرية مؤسسات حقوق الإنسان خارج مصر وداخلها بالتدخل السريع للكشف عن مكان احتجازه ومعرفة مصيره.

وأكدت رابطة أسر المعتقلين بالفيوم، أن 5 أفراد من قوات الأمن اقتحموا شقة كان يعمل بها في مجال النقاشة والزخرفة، ظهر أمس، بشارع السكة الحديد بمدينة أبشواي، وقاموا بالاعتداء عليه واختطافه، وتم اقتياده إلى جهة غير معلومة، حسب شهود العيان.

وأضافت أن أسرته قامت بالبحث عنه بجميع الأقسام الشرطية داخل المحافظة والتي نفت تواجده بداخلها، وحملت مدير أمن الفيوم المسؤولية الكاملة عن حياته.

الجدير بالذكر أن المختطف أحد أبناء قرية سنرو البحرية التابعة لمركز أبشواي ومتزوج ويعول 5 أبناء ويعمل مدرسًا بمدرسة أبوكساةالصناعية. 

يأتي هذا في ظل حملة مداهمات شرعية منذ إعلان الانقلاب العسكري في الثالث من يوليو 2013 وحتى الآن والتي أسفرت عن اعتقال أكثر من 40 ألف مواطن.

 

*مشاركة السيسي بالقمة العربية-الإفريقية تغضب المغرب ودول الخليج

رغم انسحاب 8 دول عربية لمشاركة جبهة البوليساريو الانفصالية بالمغرب، بررت رئاسة الانقلاب في مصر مشاركة عبدالفتاح السيسي في القمة العربية الإفريقية المنعقدة اليوم الأربعاء في دولة غينيا الاستوائية، الأمر الذي أغضب حلفاء السيسي من دول الخليج.
وعقدت القمة العربية-الإفريقية فعالياتها في ظل غياب ثماني دول، أعلنت انسحابها، وهي المغرب، اشلسعودية، الإمارات، البحرين، قطر، الأردن، اليمن، والصومال.
وشهدت الجلسة الافتتاحية التي اقتصرت القمة عليها، مشاركة 17 رئيس دولة إفريقية وعربية.
وقالت رئاسة الانقلاب إن القاهرة لا تعترف بـ”الجمهورية الصحراوية”، ولكنها “تحظى بوضعية دولة عضو بالاتحاد الإفريقي“.
جاء ذلك تبريرا لموقف قائد الانقلاب الذي شارك في القمة الإفريقية العربية الرابعة، التي انعقدت اليوم في مالابو، عاصمة غينيا الاستوائية، وسط مقاطعة ثماني دول عربية، بينها حلفاء السيسي في الخليج، احتجاجاً على مشاركة جبهة البوليساريو”، المتمثل في وفد “الجمهورية الصحراوية” التي أعلنتها الجبهة من جانب واحد عام 1976.
وأوضح علاء يوسف، المتحدث باسم رئاسة الانقلاب، في بيان أن “مشاركة السيسي في القمة الإفريقية ـ العربية، جاءت لتعكس حرص مصر على تعزيز التعاون الإفريقي العربي المشترك، من أجل تحقيق التنمية المستدامة ومواجهة مختلف التحديات“.
وأكد يوسف أن “مصر لا تعترف بالجمهورية الصحراوية، ولكنها تحظى بوضعية دولة عضو بالاتحاد الإفريقي“.
وأضاف أنه “من منطلق المسؤولية الخاصة التي تضطلع بها مصر كدولة عربية إفريقية، فقد حرصت على المشاركة في القمة، خاصة أنها هي التي دشَّنت الشراكة الإفريقية-العربية المهمة من خلال استضافة القمة الأولى عام 1977“.
وسبق أن اعترضت المغرب على وجود وفد ما يسمى بـ”الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية”، التي أعلنتها جبهة البوليساريو في 1976، من جانب واحد، واعترفت بها بعض الدول بشكل جزئي، لكنها ليست عضواً بالأمم المتحدة، ولا بجامعة الدول العربية.
وبدأت قضية الصحراء عام 1975، بعد إنهاء الاستعمار الإسباني لها، ليتحول النزاع بين المغرب و”البوليساريو” (الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب) إلى نزاع مسلح، استمر حتى عام 1991، قبل أن يتوقف بتوقيع اتفاق لوقف إطلاق النار، برعاية الأمم المتحدة.
وتُصرُّ الرباط على أحقيتها في الصحراء، وتقترح كحل، حكماً ذاتياً موسعاً تحت سيادتها، بينما تطالب “البوليساريو” التي تدعمها الجزائر بتنظيم استفتاء لتقرير مصير المنطقة.

 

*صحف مغربية: السيسي يخذل المملكة

انتقدت صحف مغربية، اليوم الأربعاء، ما سمته خذلان عبد الفتاح السيسي المملكة، بعد أن عمد إلى حضور القمة العربية الأفريقية المقامة حالياً بغينيا الاستوائية، في الوقت الذي انسحبت فيه ثماني دول عربية من القمة، احتجاجاً على قبول مشاركة ما يسمى “الجمهورية الصحراوية” في أشغال المؤتمر.

ووصفت جريدة “هسبريس” الإلكترونية حضور السيسي، وكذلك الرئيس الموريتاني، في أشغال القمة العربية الأفريقية، في تجاهل لموقف المغرب المحتج على مشاركة جبهة البوليساريو، ودعمه من طرف بلدان خليجية، بكونه “خذلاناً” من مصر للمغرب.

وذكّرت الجريدة الإلكترونية بحادثة سابقة بصمت عليها مصر، عندما احتضنت قبل أسابيع قليلة أشغال برلمان عموم أفريقيا والبرلمان العربي في مدينة شرم الشيخ، وحضره وفد من جبهة البوليساريو، ترأسه خطري آدوه، والذي استقبله رئيس البرلمان المصري؛ وهو ما أثار ردود فعل غاضبة في المغرب.

وأفاد موقع “هسبريس” بأن مشاركة السيسي وولد عبد العزيز في القمة العربية الأفريقية، إلى جانب حضور ما يسمى “الجمهورية الصحراوية الغربية”، تأتي لتثير العديد من التساؤلات بشأن مواقف هذين البلدين من قضية الوحدة الترابية؛ فيما قرّرت كل من السعودية والإمارات والبحرين وقطر وعمان والأردن واليمن والصومال الانسحاب تضامناً مع المغرب.

وقالت صحيفة “الصباح” الورقية اليومية إن الرئيس المصري استفز المغرب مجدداً، فور وصوله إلى غينيا الاستوائية، إذ رفض الانسحاب من القمة الأفريقية العربية، والتي تنطلق اليوم الأربعاء، بسبب مشاركة جبهة البوليساريو المطالبة بانفصال الصحراء عن سيادة المملكة.

وأوردت الصحيفة أن السيسي اختار توجّه بعض الدول المعادية للوحدة الترابية المغربية، والتي تحاول التفاوض مع الدول المنسحبة، لإرجاعها إلى القمة الأفريقية العربية، وهي السعودية وقطر والإمارات والبحرين وعمان وغيرها، والتي عبّرت عن موقفها الداعم للمغرب المنسحب أيضاً.

ولفت المنبر المغربي ذاته إلى أن العلاقات المغربية المصرية تعيش توتراً غير مسبوق في الفترة الأخيرة، بعدما استقبلت مصر وفداً من جبهة البوليساريو في القاهرة، قبل أن يؤجل السيسي زيارته إلى المغرب على هامش مؤتمر المناخ “كوب 22″ بمراكش، والذي اختتمت أشغاله أخيراً.

ومن جهته أفادت مصادر عبد الفتاح السيسي لم يتردّد في التمسك بمشاركته، على الرغم من انسحاب حلفائه الخليجيين تضامناً مع المغرب”، متابعاً أن مشاركة السيسي في القمة العربية الأفريقية، إلى جانب البوليساريو، تضفي مزيداً من الضبابية على موقف القاهرة من الوحدة الترابية للمغرب.

 

*جيروزاليم بوست: تعليق نادر للسفير المصري في إسرائيل

معاهدة السلام المصرية الإسرائيلية التي تدخل عامها الأربعين قد تضحى أكثر دفئا” و”تصل مستوى الشارع” إذا نجحت تل أبيب في الوصول إلى اتفاق سلام مع الفلسطينيين“.

جاء ذلك على لسان السفير المصري بإسرائيل حازم خيرت خلال المؤتمر الدبلوماسي السنوي لصحيفة جيروزاليم بوست.

الصحيفة الإسرائيلية وصفت تصريحات خيرت العلنية بالنادرة.

واستطرد السفير أنه يستمع باستمرار إلى تساؤلات داخل إسرائيل مفادها لماذا لم تتوغل معاهدة السلام التي بدأت قبل 39 عاما داخل  الشعب المصري.

وواصل: “إجابتي أن السلام يمكن بالتأكيد أن يكون دافئا، ويصل المزيد من الناس، إذا استطعنا حل الصراع الإسرائيلي الفلسطيني من خلال سلام عادل وشامل“.

ومضى يقول: “حل قابل للتطبيق يعتمد على وجود دولتين (إسرائيل وفسلطين) السبيل الوحيد لوضع نهاية للصراع، وهو ما زال متاحا وممكنا“.

من جانبه، قال وزير الدفاع الإسرائيلي السابق موشيه يعلون خلال المؤتمر إنه من الواضح أن الوضع الإسرائيلي الفلسطيني ليس السبب الرئيسي في عدم استقرار المنطقة.

وعلق خيرت قائلا: “ إقامة دولة فلسطينية إحدى القضايا الإقليمية الملحة، وينبغي أن تكون لها الأولوية. لقد شعرت مصر بالقلق العميق من مشروع القانون الذي يستهدف شرعنة المستوطنات الإسرائيلية، والذي قد يقوض جهود السلام“.

ولفت السفير المصري إلى  أن المبادرة العربية للسلام عام 2002 دعت إلى انسحاب إسرائيلي كامل لحدود 1967 مقابل تطبيع كامل للعلاقات مع الدول العربية، واصفا إياها بأنها أكثر وسيلة عملية نحو الوصول إلى حل.

وبحسب السفير،  فإن السلام المصري الإسرائيلي كان بمثابة “نطقة تحول” في المنطقة.

واختتم قائلا: “مصر ملتزمة بالسلام مع إسرائيل”، مشيرا إلى أنه قبل 4 عقود، لم يكن أحد يتخيل قدرة المعاهدة على الصمود.

 

 

*باحث استرالي يتوقع صداما بين قيادات النظام ويؤكد:السيسي لايسيطر عليهم بشكل تام !

توقع الباحث المختص بشئون الشرق الأوسط بجامعة “نيو ساوث ويلز، أنتوني بيلينجسلي، انقساما بين صفوف قيادات النظام المصري، وقد لا يستطيع عبدالفتاح السيسي السيطرة عليهم

واستشهد الباحث بحكم إلغاء إعدام الرئيس “محمد مرسي”، كأول هذه الانقسامات بأنه محاولة لإظهار استقلالية القضاء عن سياسة الحكومة

وذكر الباحث في مقال له بموقع “إس بي إس” الأسترالي، أن القضاء يحاول جاهدًا أن ينفي عن نفسه تهمة تملُق الحكومة، مضيفًا أن الأمر مثير للاهتمام من جانب يحاول القضاء إرضاء” السيسى” باتخاذ الأحكام التي يظن أنها ستنال رضاه، مدللًا بحبس مراسل الجزيرة الإنجليزية “بيتر غريستي” وزميليه رغم عدم كفاية الأدلة، اعتقال الكثير من المصريين، والمعاملة التي يتلقاها أعضاء جماعة الإخوان

ومن جانب آخر أظهر القضاء أكثر من مرة استقلاليته عن الدولة، حتى إبان فترة حكم الرئيس السابق “حسني مبارك”، مضيفًا أن الأمر محير للغاية فالحكم الذي صدر عن محكمة الجنايات بالإعدام لـ”مرسي” هو حكم غير منطقي على الإطلاق، بحسب قوله

وأضاف المقال، أنه على الرغم من إلغاء حكم الإعدام على مرسي” وآخرين من أعضاء الجماعة بتهمة التخابر لصالح دول أخرى، إلا أنه ما زال يواجه أحكامًا بالحبس على ذمة قضايا أخرى

وأكد بيلينجسلي”، أن القضاء يضع في اعتباره عداء الشعب للسياسات التي تنتهجها الحكومة، متوقعًا أن يحدث انقساما في صفوف القيادة العليا، وأن تتمثل انطلاقة البداية في حكم القضاء الأخير، مضيفًا أن “السيسى” لا يملك السيطرة التامة على السلطة كما توقعنا عند توليه الحكم

ولفت الكاتب النظر إلى التناقض بين تصريحات هيئة القضاء، مؤكدة استقلالية أحكامها عن الاتجاه السياسي للدولة، رغم أحكام الجملة التي أصدرتها ضد أعضاء جماعة الإخوان المسلمين منذ قيام الانتفاضة الشعبية التي أطاحت بـ”مرسي”، والتي أثارت استهجان العديد من المنظمات الحقوقية.

 

 

*البرلمان يوصى بزيادة أسعار الكتب الدراسية

أوصت لجنة الصناعة بمجلس النواب، خلال اجتماعها اليوم برئاسة النائب محمد زكريا محيى الدين وكيل اللجنة، بزيادة أسعار طباعة الكتب المدرسية نظرا لزيادة أسعار الورق مما أثر بدوره على تكلفة طباعة الكتب، كما قررت اللجنة إحالة حساب الدولار الجمركى والضريبى إلى لجنة الخطة والموازنة لتسوية أوضاع صناعة الطباعة

ومن جانبه كشف اللواء كمال سعودى رئيس هيئة الكتب بوزارة التربية والتعليم، عن إعداد مذكرة للعرض على رئيس مجلس الوزراء تتضمن ضرورة زيادة أسعار الكتب، مشيرا إلى أنه لديه فواتير تشير إلى أن طن الورق كان يبلغ 6450 جنيها ويبلغ الآن سعره أكثر من 12 ألف جنيه

وأوضح سعودى خلال كلمته باجتماع اللجنة أنه لا يستطيع ومعه أيضًا وزير التربية والتعليم رفع دعاوى غرامات تأخير على المطابع التى تعاقدت مع الوزارة طبقا للقانون ولم تُسلم الكتب حتى الآن، لافتا إلى أن صاحب الاختصاص فى هذا الأمر هو رئيس لجنة الفتوى والتشريع

فيما طالب عماد فوزى فرج رئيس المطابع الأميرية بإعادة تسعير طباعة الكتب من وزارة التربية والتعليم نظرا لارتفاع سعر طن الورق من 7 آلاف جنيه إلى أكثر من 13 ألف جنيه، وزيادة أسعار الأحبار بنسبة 40% والزنكات بنسبة 100%. 

ومن ناحيته أشار النائب على الكيال عضو لجنة الصناعة إلى ضرورة تحريك أسعار الطباعة بعد تحرير سعر الصرف للدولار، لافتا إلى أن ذلك يساهم فى عدم خلق كيان موازى للكتاب الخارجى، حيث إنه من الممكن أن يستغل بعض تجار الكتب أزمة عدم توفر ووجود الكتاب المدرسى وطباعة الملايين من الكتب الخارجية

وأكد النائب محمد زكريا محيى الدين وكيل لجنة الصناعة، الذى ترأس الاجتماع نيابة عن المهندس أحمد سمير رئيس اللجنة، على ضرورة حل تلك الأزمة خاصة وأن المناقصة التى تعاقدت عليها وزارة التربية والتعليم هى طباعة 340 مليون كتاب مع عدد من المطابع، قائلا: “كان وقتها سعر الدولار مابين 7 و8 جنيهات والحل الوحيد هو تحريك الأسعار“. 

وحضر الاجتماع ممثلين عن وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى اللواء كمال سعودى رئيس هيئة الكتب، وعبده عبد الشافى بهيئة الكتب، ووليد ماهر من مكتب وزير التربية والتعليم، وعن وزارة التجارة الصناعة المهندس عماد فوزى فرج رئيس هيئة المطابع الأميرية وعصام النجار مستشار وزير التجارة، وعن اتحاد الصناعات أحمد جابر محمد رئيس غرفة الطباعة والتغليف ومحمد رشاد الشريف ومحمد مصطفى عاشور

 

*تقرير أمريكي: «مرسي» سيخرج من السجن عام 2076

عامًا مجمل أحكام السجن التي يواجهها الرئيس محمد مرسي، في عدد من القضايا، رغم إلغاء حكم الإعدام منذ أيام بقرار من محكمة النقض، في قضية التخابر“.

صحيفة وول ستريت جورنال” الأمريكية، سلطت الضوء على حكم محكمة النقض الصادر بحق مرسي” و18 من قيادات جماعة الإخوان المسلمين في القضية المعروفة إعلاميا بـ التخابر مع قطر”، مشيرة إلى الانتقادات الواسعة التي صدرت عن منظمات حقوقية محلية ودولية للرئيس المصري “عبد الفتاح السيسي”، متهمةً الأخير بالتدخل في أحكام القضاء وإصدار أحكام بالحبس والإعدام بناء على انتماءات سياسية، مدللةً بإدانة 3 من صحفيي الجزيرة الإنجليزية بتهمة نشر أخبار كاذبة، وهو ما أثار حالة استنكار واسعة ليتم إخلاء سبيلهم بعد ذلك.

ونفى السيسى” أكثر من مرة أن يكون له تأثير على قضاء مصر، مؤكدًا أنه لا علاقة له بالحكم الذي صدر عن محكمة النقض بإلغاء حكم الإعدام على الرئيس المعزول محمد مرسي” في قضية التخابر لجهات أجنبية.

وأضاف التقرير أنه على الرغم من إلغاء تنفيذ كثير من الأحكام خلال العامين الماضيين، إلا أن كثيرين ما زالوا يواجهون أحكامًا بالسجن مدى الحياة، أو حتى بانتظار المحاكمة.

وقال محامي “مرسي”، عبد المنعم عبد المقصود، في تقرير لوكالة “أسوشيتد برس” إن حكم محكمة جنايات القاهرة بالإعدام، كان مليئًا بالعيوب القانونية، مضيفًا أنه على الرغم من قبول محكمة النقض للطعن إلا أن “مرسي” ما زال يواجه حكمًا بالحبس 40 عامًا بتهمة التجسس لصالح دولة قطر، المعروفة بانتقادها الحاد لإدارة الرئيس “السيسى”، بالإضافة إلى 20 عامًا آخر في قضية اشتباكات قصر الاتحادية لعام 2012، وقضية تتعلق بإهانة القضاء المصري.

كانت محكمة استئناف القاهرة قد أسقطت كل أحكام المؤبد والإعدام ضد “مرسي”، و18 من قيادات الإخوان من ضمنهم خيرت الشاطر، بتهمة التخابر مع حركة حماس.

 

*قصة تورط داعية مصري في اغتيال الأمين العام لهيئة علماء ليبيا

وضعوه في حفرة، فنطق الشهادتين، ثم أطلقوا عليه الرصاص، وتم ردمه بالترابكان هذا مصير الشيخ الليبي نادر العمراني، عضو دار الإفتاء الليبية، والأمين العام لهيئة علماء ليبيا، بعد اختطافه أثناء توجهه لصلاة الفجر في السادس من أكتوبر الماضي، بأحد أحياء العاصمة طرابلس واختفاءه.
يقول هيثم عمران الزنتاني – أحد المتورطين في الحادث، إن التخطيط لخطف الشيخ العمراني كان قبل 3 أشهر، وأن المسؤولين عن اختطافه وقتله مجموعة من قوة الردع الخاصة – بحسب قوله.
وكشف الزنتاني أن الشيخ أحمد الصافي – أحد المشاركين في قتل العمرانيدرس علوم الشريعة على يد الشيخ محمد سعيد رسلان وأنه أتى بفتوى من الأخير تجيز قتل العمراني كونه يضلل الليبيين.
وأعلنت دار الإفتاء أول أمس، مقتل الشيخ الليبي في ظروف غامضة، وطالبت بالقصاص ممن خطط وشارك في جريمة القتل، مؤكدين أن منفذي العملية كانوا مستندين على فتاوى مضللة من خارج البلاد.
ويروي الزنتاني في اعترافاته تفاصيل قتل الشيخ قائلًا: “وجدت حفرة عميقة تم وضع الشيخ العمراني بها، وبعدها نطق الشيخ الشهادتين بصوت عال، ليقوم عبدالحكيم بتفريغ خزنة رصاص كامل في جسده ويتم ردم التراب عليه“.
ونفت قوة الردع الخاصة، التابعة لوزارة الداخلية الليبية، في بيان لها، أن يكون الشخص الذي اعترف بمقتل العمراني أحد منتسبيها، موضحة أن الزج باسمها، جاء من جهات مشبوهة بهدف تصفية حسابات خاصة.
واستنكرت رابطة العلماء المسلمين قتل الشيخ العمراني، داعية للقصاص من القتلة المجرمين.
ووصف البيان منفذي الحادث بالعصابة المجرمة التي تدعي احتكارها لمنهج الحق والتزامها به، وهي أبعد ما تكون عنه؛ مدللة على قبح مسلكها وانحراف منهجها؛ بهذه الجريمة البشعة الغادرة، والتي استندت في تنفيذها لبعض الفتاوى المنحرفة الصادرة عن بعض رؤوس الضلالة.
وبعد الاتهامات التي طالته سارع الشيخ محمد سعيد رسلان -المدخلي المذهب وهو داعية مصري- إلى الرد بمقطع مصور على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، ليؤكد أن من قاموا بهذا الفعل المشين هم خوارج وتكفيريين، ليعلن تبرئه بالإفتاء بجواز قتل الشيخ العمراني.
وأشار رسلان أنه لم ير أحمد الصافي الذي أدعى أنه تلقى الفتوى منه، مؤكدًا أنه لا يعرفه ولم يكن من تلامذته، مؤكدًا أنه يحارب تكفير المسلمين بغير حق.
ويفسر الدكتور أحمد بان – الباحث في شؤون الحركات الإسلامية المذهب المدخلي، قائلًا “المدخليون هم عبارة عن مجموعة من الأفراد يرجع أصلهم لشيخ يمني يدعى ربيع بن مقبل الوادعي المدخلي، وهم مجرد فرقة من فرق السلفية مع اختلاف بعض الأمور العقائدية“.
ويؤكد بان في تصريح لـ “مصراوي” أن تلك الجماعة لها العديد من المبادئ على رأسها أنها لا تجيز الخروج على الحاكم أو الثورة عليه، وتحترم شرعيته في كل الأحوال، مشيرًا إلى أنه على الرغم من تحالفها مع المملكة العربية السعودية خاصة والتيار السلفي عامة، إلا أنها أقل الفرق الصوفية شعبية، وأنها أقرب في أفكارها إلى الفكر الوهابي.
وتعليقًا على ربط اسم الشيخ محمد رسلان بمقتل العمراني، يرى طارق أبو السعد، المتخصص في شؤون الحركات الإسلامية، أنه لايمكن اتهامه بالتحريض على قتل الشيخ الليبي، مشيرًا إلى المدرسة السلفية المدخلية لا تتبنى مثل تلك الأفعال الإرهابية.
ويوضح أبو السعد أن مقتل العمراني ليس بالحدث الغريب، وكان من المنتظر القيام بتلك الاغتيالات في ليبيا كنوع من أنواع التعبير عن التواجد، بعد خسارة الجماعات الإرهابية للعديد من الأراضي والمناطق التي كانت تحت سيطرتها، مؤكدًا أن تلك الجماعات تلفظ أنفاسها الأخيرة.

 

السيسي يورط شيوخ الانقلاب بالقتل في ليبيا.. الثلاثاء 22 نوفمبر..”المؤسسة الدينية” في خدمة الاستبداد دين السيسي الجديد: تبرعوا

السيسي يورط شيوخ الانقلاب بقتل الشيخ نادر العمراني في ليبيا

السيسي يورط شيوخ الانقلاب بقتل الشيخ نادر العمراني في ليبيا

السيسي يورط شيوخ الانقلاب بالقتل في ليبيا.. الثلاثاء 22 نوفمبر..”المؤسسة الدينية” في خدمة الاستبداد دين السيسي الجديد: تبرعوا

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* تأجيل محاكمة 67 متهمًا فى قضية “اغتيال النائب العام” لـ29 نوفمبر

 

*إخفاء قسري بحق شاب من بلبيس شرقية

استنكرت أسرة الشاب محمد مرسي من مدينة بلبيس بمحافظة الشقية “يعمل فني كهربائي 28 سنة” اختطاف سلطات الانقلاب له ورفض الإفصاح عن مكان احتجازه بشكل قسري حتى كتابة هذه السطور.
وقالت أسرة الشاب إنه أثناء عودته من عمله بمدينة العاشر من رمضان أمس تم توقيفه من أحد الأكمنة على طريق بلبيس العاشر من رمضان واقتياده لجهة غير معلومة دون سند قانوني بشكل تعسفي.
وأضافت الأسرة أنهم بالبحث عنه لم يتم التوصل لمكان احتجازه ما يزيد من مخاوفهم على سلامته وحملت سلطات الانقلاب المسئولية عن سلامته، وناشدت منظمات حقوق الإنسان التدخل لرفع الظلم الواقع عليه وسرعة الإفراج عنه.

 

* زوجة معتقل تروي تفاصيل ما يحدث مع معتقلي برج العرب

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” و”يوتيوب” مقطع يظهر زوجة أحد معتقلي سجن برج العرب أثناء تقديم شكوى فى مصلحه السجون لتعرض زوجها للتعذيب والتغريب.

وقالت الزوجة المنتقبة: “زوجي كان نزيل بسجن برج العرب وتم تغريبه لسجن جمصة وتم الاعتداء عليه بالضرب المبرح قبل تغريبه ثم الاعتداء عليه بالضرب المبرح”.

وعن كيفية الاعتداء قالت الزوجة المنتقبة: “ربطوا أيديهم وراء ظهورهم وأقعدوهم ساعات طويلة بوضع القرفصاء حتى منتصف الليل عندما أخرجوهم.. ولما وصل لسجن جمصة رحبوا به على طريقتهم بحفلة تعذيب”.

وكشفت الزوجة المكلومة: “ذهبت لزيارته في سجن جمصة لم يتحمل سلامي عليه أو احتضان ابنته له أجبروهم على خلع ملابسهم عدا قطعة واحدة فقط تستر عوراتهم في هذا البرد وانهالوا عليهم جميعًا بالضرب المبرح.

 

*وقفة لأهالي معتقلي برج العرب على سلالم “الصحفيين

نظم أهالى المعتقلين بسجن العرب وقفة من أمام نقابة الصحفيين بالقاهرة تنديدا بالجرائم التى ترتكب بحق ذويهم، فيما يعد جريمة قتل بالبطيء، بشكل ممنهج لا تسقط بالتقادم.

وتعالت الهتافات والشعارات المطالبة بوقف نزيف الانتهاكات التى يتعرض لها المعتقلون داخل محبسه ببرج العرب والأماكن التى تم تغريبها إليها إمعانا فى التنكيل بهم.

شهدت الوقفة -التى امتدت على سلم النقابة- تفاعلا من جموع الأهالى والمارة والصحفيين بالنقابة، مطالبين بفتح تحقيق فى الانتهاكات والجرائم التى ترتكب فى جميع السجون، خاصة برج العرب والعقرب ومحاكمة كل المتورطين فى هذه الجرائم.

 

* إضراب عمال هيئة الاستثمار بالإسماعيلية احتجاجًا على تدني الأجور

دخل عمال هيئة الاستثمار العامة بالإسماعيلية في إضراب عن العمل وذلك لليوم الثالث على التوالي وسط أنباء عن مد الإضراب حتى يوم غد الأربعاء، وذلك احتجاجًا على تدني الأجور ورفض إدارة الهيئة الاستجابة لمطالبات القوى العاملة بالهيئة بزيادة المرتبات 200 جنيه.

وقال العمال إن “قرار القوى العاملة لم تنفذه شركات القطاع الخاص” ولا الهيئات التابعة مباشرة لمجلس الوزراء، مطالبين بتنفيذ القرار وزيادة المرتبات 200 جنيه، ورافضين التدخلات الأمنية في حل مشكلة برأيهم “عمالية” خالصة.

من جانبها رفضت إدارة الهيئة الاستجابة لإضراب العمال، وقررت معاقبة المضربين بزيادة عدد ساعات العمل ليكون انتهاء العاملين في تمام الساعة 4 والنصف بدلاً من 3 والنصف لتعويض الأضرار الناتجة عن الإضراب.

وعبر عاملون عن أن الأوضاع وصلت بين الإدارة والعاملين إلى ذروة الاحتقان، وأن إضرابهم سيمتد في الغد من الصباح الباكر. 

فيما توقع مراقبون أن تتجه الأوضاع نحو مزيد من التطور السلبي.

 

* بدء حملة دولية لكشف الانتهاكات بسجون الانقلاب

أطلق الائتلاف الأوروبي لحقوق الإنسان اليوم الثلاثاء (AED) دعوة لجميع العاملين في مجال حقوق الإنسان وكل من يهمه الأمر إلى المشاركة في حملة مخاطبة الصليب الأحمر الدولي لنقل حقيقة الانتهاكات التي تمارس في سجن برج العرب وسجن العقرب والسجون المصرية والمطالبة بتشكيل لجنة تقصي حقائق لزيارة تلك السجون.

وكان الائتلاف قد قام بزيارة لمقر الصليب الأحمر في جنيف في سبتمبر الماضي، وأطلعهم على أحوال سجن العقرب في مصر وتم تقديم التقرير المشترك مع مؤسسة عدالة.

ونشر مركز الشهاب لحقوق الإنسان الدعوة عبر صفحته على فيس بوك، وقال إن الهدف من الحملة هو تنبيه المسئولين في الصليب الأحمر الدولي للأوضاع الخطيرة في السجون المصرية، وتشكيل لجنة لزيارة أماكن الاحتجاز في مصر، ومن المقرر أن تستمر الحملة لمدة 15 يوما، بدءا من انطلاقها بتاريخ اليوم.

وأعلن الشهاب لحقوق الإنسان عن تضامنه مع الحملة، داعيا كل المهتمين بالمشاركة فيها بإرسال الرسائل الشخصية أو المؤسسية للصليب الأحمر عبر البريد الإلكترونى التالى: https://www.icrc.org/ar/contact

 

*وعدكم بالفقر”.. الانقلاب يرفع كيلو السكر لـ١٢ جنيهًا

رفعت وزارة التموين والتجارة الداخلية في حكومة الانقلاب ممثلة فى الشركة القابضة للصناعات الغذائية أسعار السكر الحر لمصانع الحلويات ومصانع التعبئة إلى ١١ ألف جنيه للطن، اعتبارًا من أمس الاثنين، وهو ما سيؤدى لوصول سعر السكر الحر إلى ١٢ جنيهًا للمستهلك فى الكيلو.

وأكدت مصادر بـ”الوزارة” اليوم الثلاثاء أن تطبيق السعر على مصانع التعبئة سيتم بأثر رجعى منذ الأسبوع الماضى، على أن تباع جميع كميات السكر الحر بقيمة ١١ ألف جنيه للطن، مبررة أنه جاء لتوحيد الأسعار مع السكر الذى سيتم استيراده للسوق الحر من الخارج، والذى ستصل تكلفته إلى ١١ ألف جنيه للطن.

الانقلاب زاد من “مرارة” حياة المصريين

وكانت صحيفة “لا ريبوبليكا” الإيطالية كشفت في وقت سابق عن أن الأزمة الاقتصادية التي صنعها الانقلاب في مصر هي بداية طريق مسدود لحكومة عبدالفتاح السيسي، خاصة أن النظام كان قد أعطى في الأيام الأخيرة أوامره للجيش بمصادرة أطنان من السكر في مصانع الحلويات وفي مستودعات توزيع المواد الغذائية.

ومادة السكر تُعدّ من بين المواد المدعمة التي أصبحت نادرة في البلاد، إضافة إلى ذلك، أعاقت أزمة العملة العمليات المالية للدولة المصرية؛ لأنها لم تعد تسمح بشراء الكميات اللازمة لاحتياجات البلاد من الأسواق العالمية، وقال رئيس حكومة الانقلاب شريف إسماعيل إن “هناك حاجة ماسة للتدخلات في المصانع، ولدينا الآن من السكر ما يكفي لمدة ثلاثة أشهر“.

ومن أهم المصانع التي داهمها الجيش؛ مصنع بيبسي كولا، ومصنع إيديتا الذي يعتبر المنتج الرئيسي للشوكولاتة والحلويات المختلفة في البلاد، حيث احتجز الجيش نحو ألفي طن من السكر.

الجيش يستولي على 45 طنا من السكر 

والجدير بالذكر أن ظاهرة اختفاء السكر برزت في المتاجر والمحلات التجارية الكبرى منذ أسابيع، ما دفع بالمصريين إلى تخزين كميات كبيرة من الطحين والزيت المدعم، فضلا عن جميع السلع الأساسية المدعومة من قبل الدولة.

ولسد العجز في الموازنة، لجأت الحكومة إلى رفع الأسعار بناء على طلب من صندوق النقد الدولي.. ونقلت الصحيفة عن أحد كبار تجار المواد الغذائية بالجملة، قوله: “لقد استولى الجيش على 45 طنا من السكر الموجود في متاجري، وكان يعاملني وكأنني تاجر مخدرات“.

يذكر أن قرار شركة الدلتا للسكر، وهي أكبر شركة منتجة للسكر من البنجر، برفع سعر إنتاجها بداية من الموسم الحالي في شهر فبراير، بسبب زيادة سعر الغاز والكهرباء، في زيادة “مرارة” حياة المواطنين في ظل حكم الانقلاب العسكري.

 

* السيسي يورط شيوخ الانقلاب بالقتل في ليبيا

عندما وقف الشيخ محمد جبريل يدعو على الظالمين، انتفض محمد سعيد رسلان، زعيم السلفية المدخلية في مصر، وشن هجوما عنيفا على “جبريل”، وعلى الشيخ أحمد المعصراوى شيخ عموم المقارئ المصرية سابقا، والدكتور أحمد عامر أستاذ الحديث بجامعة الأزهر، ووصفهم في فيديو بالمعاقين!

وقال قولته المشهورة: “إذا رأيت الرجل يدعو على السلطان فاعلم أنه صاحب هوى وبدعة ومن الخوارج”، حتى وصل الأمر إلى تحريضه ضد علماء الثورة في ليبيا، وأفتى بهدر دمائهم وحرض وأعان على قتل أحدهم.

وكان موقفه من الانقلاب واضحاً وضوح الشمس، عندما رحب بمجزرة فض رابعة، وقال: “شيخ عموم المقارئ المصرية سابقا يذهب إلى رابعة ليكون إماما للخوارج فهل هذه أمانة القرآن في صدرك.. ويحك.. وأستاذ حديث في جامعة الأزهر أنفقت عليه الدولة وأطعمته من جوع وكسته من عرى، وآوته من تشرد وفتحت له المجال ليصير أستاذا للحديث فيخون.. فلماذا تخون الآن فهذه هي أمانة حديث رسول الله فهؤلاء خونة“.

قاتل مأجور في ليبيا

كشفت وزارة الداخلية الليبية فى طرابلس، تفاصيل اغتيال الداعية “نادر العمراني”، الأمين العام لهيئة علماء ليبيا وعضو دار الإفتاء، والذي اختطف فى السادس من أكتوبر الماضي، على يد مسلحين من أمام مسجد في منطقة الهضبة الخضراء، إحدى ضواحي العاصمة الليبية طرابلس.

واتهمت الأجهزة الأمنية الليبية، الداعية المصري محمد سعيد رسلان، بالتحريض على قتل عضو دار الإفتاء الليبية، حيث نشر جهاز المباحث العامة تسجيلاً مصورًا، لشاب ملتحٍ يدعى هيثم عمران الزنتاني، يعترف فيه بقتل “العمرانى، لافتًا إلى أن شخصًا من شرق ليبيا تلقى دراسة علوم الشريعة على يد الشيخ المصري محمد سعيد رسلان، وأتى بفتوى من الأخير “تجيز قتل العمراني كونه ضالاً ومضللاً لعامة الليبيين”، بحسب الفتوى.

وقال الزنتاني، إن “الاجتماعات التحضيرية التي حضرها شخص رابع يدعى أيمن الساعدي تركزت على بيان انحراف العمراني وتبعيته لجماعة الإخوان ودار الإفتاء“.

وتابع الزنتاني، في الفيديو المسرب، أن “التخطيط لاختطاف الشيخ نادر كان قبل ثلاثة أشهر، وإن المسئولين عن اختطافه وقتله مجموعة من قوة الردع الخاصة (المعروفة بانتمائها لتيار الفكر السلفي المدخلي)”.

وبيّن “الزنتاني” أن “التخطيط للعملية والاجتماع كان يجري بأحد مقار قوة الردع في منطقة السبيعة جنوب غرب العاصمة طرابلس وأن تهمة القتيل أنه مخالف، وأنه يرد على مَن يسمونهم علماء السلفية مثل ربيع المدخلي، وعليه تم إصدار فتوى بخطفه وتصفيته”، وفق الزنتاني.

“الزنتاني” كشف أن الضالعين في عملية التخطيط هم (حكيم قيدش مسئول مكتب جهاز مكافحة الجريمة بمنطقة السبيعة جنوب غرب طرابلس، وشخص يدعى الشيخ أحمد الصافي، وشكري قيدش، وخالد البوني، والضاوي نزام”.

تصفية علماء الثورة

وأضاف أن “مجموعة من قوة الردع تجتمع دوريًا وتخطط لتصفية عدة مشايخ تعتبرهم تابعين لجماعة الإخوان المسلمين والجماعة الليبية المقاتلة“.

ومن ضمن مَن تقرر تصفيتهم، “الشيخ العمراني والشيخ عبد الباسط غويلة ومحمود بن موسى وعدة مشائخ من دار الإفتاء الليبية بطرابلس”، بحسب اعترافات الزنتاني.

“الزنتاني” قال إن الساعة التي سبقت تصفية الشيخ العمراني كان يدار فيها حوار بين الشيخ وحكيم قيدش، أحد أفراد المجموعة التي خططت لتصفية العمراني.

إني أقول للناس ما أعتقد أنه حق

وأضاف “الزنتاني” أن قيدش قال للشيخ نادر “إنك تضلل الناس بأفكار منحرفة وترد على المشايخ والعلماء الذين درست على أيديهم في المدينة المنورة، والشيخ يقول له “إني أقول للناس ما أعتقد أنه حق“.

وتابع “الزنتاني”: “انتهى الحديث بإطلاق أعيرة نارية من بندقيتين على الشيخ العمراني حتى أردوه قتيلاً من ثم أهالوا عليه التراب“.

يذكر أن الشيخ نادر السنوسي العمراني، قد اختطف من أمام مسجد الفواتير القريب من منزله في منطقة الهضبة الخضراء بطرابلس، عقب خروجه من صلاة الفجر، في السادس من أكتوبر الماضي، ونقل إلى مكان غير معلوم.

وكانت دار الإفتاء الليبية، أعلنت على موقعها الرسمي في أكتوبر الماضي، اقتياد مسلحين مجهولين للعمراني من أمام بيته، في منطقة الهضبة، وقت كان ذاهبًا لأداء صلاة الفجر.

 

*المؤسسة الدينية” في خدمة الاستبداد.. دين السيسي الجديد: تبرعوا!!

في تناغم مقيت بين المؤسسات الدينية والسياسية في مصر الانقلاب، حددت وزارة الأوقاف والشئون الإسلامية خطبة الحمعة المقبلة  بالمساجد التابعة لها عن “مال الوقف.. حرمته ودوره في تنمية المجتمع”.

وأشار البيان المنشور على موقع الوزارة الإلكتروني أن “الخطبة الاسترشادية “أهمية الوقف ودوره في النهوض بالمجتمعات”، تؤكد على أهمية الحفاظ عليه وحسن استثماره وتوظيفه في أعمال الخير وتنمية المجتمعات، بالإضافة إلى حرمة أكله أو التفريط به أو ضياعه.

وشددت وزارة الأوقاف – في بيان أمس الإثنين – على جميع الأئمة الالتزام بنص الخطبة أو جوهرها على أقل تقدير، مع الالتزام بضابط الوقت ما بين 15 إلى 20 دقيقة كحد أقصى”.

امتهان الدين 

مسار “الأوقاف” الانبطاحي وفق مشروعات السيسي وخططه امتهان للدين الذي بات مخدرًا للشعب المصري، فبدلاً من أن تتناول الخطب والدروس التوجيهية التي تشرف عليها وزارة الأوقاف، موضوعات محاربة الفساد ودور الراعي في توفير المعيشة الكريمة للمواطنين، تنصب في اتجاه ما تريده مؤسسة الرئاسة.

وتوافقت خطب الفترة الماضية، تمامًا مع توجهات قائد الانقلاب، من الدعوة للاستقرار ومكانة مصر، في “جمعة 11/11″، وأهمية التبرع والتطوع، وكل ما تريده الدولة من المواطنين، دون التعرض لدور الدولة تجاه مواطنيها، من توفير احتياجاتهم ومنع الاحتكار المتصاعد لصالح المقربين من النظام الحاكم وشركات الجيش!!.

ومنذ انقلاب السيسي على الرئيس محمد مرسي، سلط انتقادات واسعة على دور المؤسسات الدينية وتسببها في العديد من الأزمات المجتمعية، مطالبًا القائمين عليها بتجديد الخطاب الديني، وهو ما تفهمته المؤسسات، فتصدرت الفتاوى الداعمة لسيات السيسي الداخلية والخارجية، كفتوى أن صندوق “تحيا مصر” الذي يديره عبد الفتاح السيسي مصرفًا للزكاة والصدقات، وجواز صرف الزكاة والصدقات لاصلاح شبكات الصرف الصحي، بعد تعطلها العام الماضي.

التبرع والقروض.. استراتيجية الشحاتة

يشار إلى ان نظام السيسي الذي يواجه أزمات اقتصادية مفصلية، بسبب تراجع الصادرات وتوقف السياحة وتراجع تحويلات المصريين بالخارج ، اعتمد على حث المواطنين على التبرعات وتقديم المساعدات للدولة، التي تراجع دورها الاجتماعي بشكل كبير، فيما يخص الفقراء ومحدودي الدخل، الذين تزايدت أعدادهم بسبب سياسات النظامالاقتصادية والسياسية، التي زادت من نسب المتعطلين عن العمل.

وبجانب مناشدات السيسي الشخصية للمصريين بالتبرع، صدر النظام مشاهد التبرع  والصدقات، كـ”حلق الحاجة زينب”، ومشهد تبرع اليدة انتصار، زوجة السيسي، لصندوق تحيا مصر”، وحملة تبرعي بحلقك، وبيع غويشة أمك.. وغيرها من دعوات الشحاتة المتصاعدة مؤخرًا. 

فيما توسع السيسي في الاقتراض والاستدانة، بصورة تهدد باعلان الافلاس، بعد وصول الديون إلى نحو 103% من الانتاج القومي، وفق تقديرات حكومية.

 

*#التخابر يتصدر تويتر.. ونشطاء: مرسي صان والسيسي خان

قررت محكمة النقض اليوم الثلاثاء، إلغاء أحكام الإعدام والسجن بهزلية التخابر مع حماس، التي قضت فيه بالإعدام على كل من م.خيرت الشاطر ود.محمد البلتاجي ود.أحمد عبدالعاطي، وبقية المتهمين بالمؤبدات ومنهم الرئيس د.محمد مرسي ود.محمد بديع و16 آخرين.

ودشن رواد موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” هاشتاج تحت وسم “#التخابرعقب إلغاء حكم الإعدام على الرئيس مرسي وقيادات الإخوان في قضية التخابر .. وزاد تفاعلهم معه حتى تصدر قائمة التريندات الأعلى في تويتر.

قال فارس بلا جواد: سفاح اغتصب السلطة، وقدم تنازلات للجميع علي حساب بلده وشعبه، ورغم كده يتهم الشرفاء ب #التخابر.. عجبت لك يا زمن.

رَيحَانةُ الثَورة: لا نعترف بهزليتكم، ولا ننتظر منكم تبرئة، وتمثلكم وسنحاكمكم ولن تفلتوا بجرمكم.

حساب Alaa Noor: مش عارف ليه عبيد البياده مزعلهم الحكم.. هو يا ولاد بلحة، كان فيه تهمة اصلا، ربنا يسلط الظالم عليكم وعلي اهلكم.. اسفوخس.. عبيد صحيح.

زهره البنفسج: مين كان مصدق أساسا كذبة التخابر علشان نفرح بالبراءة؟؟!! مرسي صان والسيسي خان #التخابر 

 

*الإخوان تكذب صحف الإنقلاب حول إدعاءات المصالحة مع الانقلاب

تعلن جماعة “الإخوان المسلمون” ، نفيها لصحة الخبرين المنشورين في كل من صحيفة الشروق (اليوم الثلاثاء 22 نوفمبر 2016م) و صحيفة النبأ (يوم الاحد 20 نوفمبر 2016م) عن موافقة الإخوان على الدخول في صفقة مصالحة مع النظام الانقلابي في مصر برعاية إقليمية ، أو الطلب من أي جهة التوسط للمصالحة مع هذا النظام الانقلابي.
وتؤكد الجماعة ، أن هذه الأخبار عارية من الصحة ، جملة وتفصيلا .
كما تؤكد الجماعة ، أنها أعلنت مرارا نفيها لمثل هذه الأخبار المزيفة ، وشددت على موقفها الثابت من الانقلاب وهو :
لا مصالحة مع القتلة، ولا تنازل عن الشرعية، ولا تنازل عن حقوق الشهداء والجرحي والمعتقلين.
وحسبنا الله ونعم الوكيل
والله أكبر ولله الحمد
الإخوان المسلمون
الثلاثاء 22 صفر 1438 هـ ؛ الموافق 22 نوفمبر 2016م 

 

*أسرة معتقل مريض قلب تستغيث لإنقاذه ومونيتور تدين جرائم الانقلاب

حملت أسرة ممدوح فياض -المعتقل- ونجله وشقيق نجله وجاره محفظ القرن الكريم من مدينة ديرب نجم بمحافظة الشرقية، مأمور مركز شرطة ديرب نجم ومدير أمن الشرقية ووزير الداخليه بحكومة الانقلاب المسئولية عن سلامته، وطالبت بإدخال العلاج ونقله لمستشفى تخصصى حفاظا على حياته.
وأكدت أسرة المعتقل المصاب مؤخرا بجلطة فى القلب على رفض مركز شرطة ديرب نجم إدخال العلاج والطعام الخاص بالمريض الذذى تم اعتقاله بعد مداهمة منزلهم فجر أمس الاثنين، دون مراعاة لحالته الصحية؛ حيث لم يمضِ على عودته من المستشفى لمعاناته من جلطة فى القلب سوى ساعات قبل اعتقاله دون سند من القانون بشكل تعسفى.
وناشدت الأسرة المكلومة منظمات حقوق الإنسان والمجتمع المدنى التدخل لرفع الظلم الواقع على عائلهم المريض ونجله وشقيق نجله وجارهم محفظ القرن الكريم واتخاذ الإجراءات التى من شأنها توثيق الجريمة وسرعة الإفراج عنهم.
كانت سلطات الانقلاب بالشرقية قد شنت حملت مداهمات فجر أمس طالت العديد من المنازل بمدينة ديرب نجم والقرى التابعة لها وحطمت الأثاث وروعت النساء والأطفال واعتقلت 4 من قرية صافور، بينهم ممدوح فياض من على فراش المرض؛ حيث يعاني من جلطة في القلب ولم يمر على عودته من المستشفى إلا سويعات قليلة مما يعرض حياته للخطر الكبير.
كما اعتقلت نجله المريض المهندس أحمد ممدوح فياض بعدما تدخل بطلب ترك والده لمرضه فتم اعتقاله هو الآخر إضافة لابن عمه أيمن فياض مدرس لغة إنجليزية ابتدائي، وأحد جيرانه ويدعى الشيخ عبدالغني الإمام محفظ قرآن.
أيضا أدانت منظمة “هيومن رايتس مونيتور”، ما تقوم به سلطات الانقلاب تجاه المواطنين، من توقيف تعسفي وتلفيق تهم لم تقترفها أيديهم، وطالبت المنظمة بسرعة الإفراج وتقديم الرعاية الطبية اللازمة لشادي سعيد جودة حسن جودة، البالغ من العمر 26 عامًا، طالب بكلية “الهندسة”، ويُقيم بـ”الصوةأبوحماد – الشرقية، والمعتقل بتاريخ 17 أغسطس 2015.
وحملت المنظمة سلطات الانقلاب إدارة سجن جمصة –مقر احتجاز شادى- المسئولية الكاملة عن حياته وأمنه وسلامته، لتعنتها في إدخال المستلزمات الخاصة والأغطية والملابس والطعام والأدوية بما زاد من معاناته داخل مقر الاحتجاز بسجن جمصة، الذى تنعدم فيه معايير سلامة وصحة الإنسان، وهو ما يعد انتهاكا لنصوص مواد الإعلانات الدولية لحقوق الإنسان، خاصة المادة التاسعة والعاشرة من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

 

* موقع عبري: إلغاء مؤبد مرسي ضربة لشرعية السيسي

اعتبر موقع “عنيان مركازي” الإسرائيلي أن إلغاء محكمة مصرية حكما بالمؤبد على الرئيس محمد مرسي في قضية التخابر مع حماس، بمثابة ضربة جديدة لشرعية نظام عبد الفتاح السيسي.
كانت محكمة النقض قررت اليوم الثلاثاء 22 نوفمبر إلغاء أحكام بحق مرسي وقيادات في جماعة الإخوان بينهم المرشد العام محمد بديع وخيرت الشاطر وسعد الكتاتني وعصام العريان و18 آخرين، كانت أصدرتها جنايات القاهرة، وبينها إعدامات وسجن مؤبد في قضية التخابر مع حماس والحرس الثوري الإيراني، وقررت محكمة النقض إعادة المحاكمة.
وقال “رامي يتسهار” الصحفي بالموقع الإسرائيلي :”بذلك تؤكد المحكمة في الواقع مزاعم الإخوان المسلمين في مصر وراعيهم التركي أردوغان أن تلك المحاكمات كانت مفبركة وجاءت لتشويه سمعة الإسلاميين وإظهارهم كما لو كانوا يتعاونون مع أعداء مصر“.
وختم بالقول :”في الأسبوع الماضي أيضا أُلغي حكم بالإعدام كان قد صدر بحق مرسي. تبرئة مرسي والمزاعم بأن المحاكمة جرى “ترتيبها” على يد السلطات هي بمثابة ضربة جديدة للسيسي الذي يتعذر عليه انتشال مصر من المستنقع الاقتصادي، وتورط مؤخرًا مع حليفته المقربة، السعودية“.

 

*مجلة أمريكية : السيسي دوره هو حراسة أمن إسرائيل

من حيث لا يدري فضح الكاتب الصهيوني “ديفيد هورنيك” قائد الانقلاب العسكري عبدالفتاح السيسي، وكشف عن أن دوره هو حراسة أمن كيان العدو الصهيوني المعروف بإسرائيل .

وقال “هورنيك” إن الأوضاع الاقتصادية في عهد السيسي تزداد سوءا، وإنها قد تفجر ثورة شعبية واسعة، سيستغله الإسلاميون، ولذا يجب على الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب المسارعة بتقديم كافة أشكال الدعم لجنرالات العسكر.

وأضاف الكاتب -في مقال له بمجلة “فرونت بيدج مجازين” الأمريكية، نشر أمس الاثنين- أن علاقات واشنطن والقاهرة ساءت كثيرا في عهد الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته باراك أوباما بسبب انتقاده انتهاكات حقوق الإنسان في سجون ومعتقلات العسكر، وهو ما يجب أن يتوقف في عهد ترامب.

وتابع: “النظام المصري يحارب التطرف ولا يعادي إسرائيل، ويريد التحالف مع الغرب، ولذا يجب على ترامب دعمه لمواجهة الأزمة الاقتصادية الخانقة، التي تواجهه، وقد يستغلها الإسلاميون“.

وكشف الكاتب أيضا في مقاله عن أن كيان العدو الصهيوني من جانبه، يساعد عسكر الانقلاب في الأمن والمجالات الاقتصادية، ولكن المساعدة، التي تقدمها محدودة، بسبب العداء الشعبي المستمر للاحتلال الصهيوني داخل مصر

 

* 6 وسائل تتخلص بها حكومة السيسي من الموظفين

منذ انقلاب السيسي على الشرعية في 3 يوليو 2013، وهو يسعى للتخلص من العمالة المصرية، في تخريب لملايين المنازل والأسر، دون تقديم بديل لهم للحياة الكريمة، سوى الاتجاة نحو جميع الأعمال غير المشروعة، مقوضا بذلك الاستقرار المجتمعي.. حيث لن يستطيع أي أحد من التحكم في غضب نخو 5 ملايين أسرة بما يعادل نحو 30 مليون مصري.. ما ينذر بثورة جياع تقتلع مصر من التاريخ الإنساني.
ومع استمرار قائد الانقلاب في حكم مصر بالدبابة وعدم إسقاطه، يقترب من مخططه الأسود الذي لا يمكن أن يصدر إلا من متآمر على هذا الوطن.
فبدلا من وقف الفساد الذي يكلف ميزانية الدولة مليارات الجنيهات، والتي قدرها رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات بـ600 مليار جنيه في عام واحد، أو أن يوقف العبث بميزانيات الدوائر الحكومية ويطبق سياسات التقشف.. يتجه السيسي بقوة نحو خفض عدد الموظفين بالجهاز الإداري للدولة.
ويستهدف السيسي فصل حوالي مليوني موظف بحلول عام 2020، وهي الخطة التي أصبحت حقيقة واقعة، بعد تصريح عبدالفتاح السيسي، في فبراير الماضي، بأن الحكومة تحتاج لمليون موظف فقط من أصل 7 ملايين تقريباً يعملون في الإدارات الرسمية حاليًا.
وسائل قذرة
وتمر سياسات التخلص من الموظفين عبر عدة وسائل ملتوية، قبل الكارثة الكبرى بإنفاذ قانون الحدمة المدنية.
1-
وقف التعيينات بالجهاز اللإداري: حيث ما فتأ كل وزراء السيسي بالإعلان عن عدم وجود تعيينات بوزارتهم، وآخرهم وزير الإسكان، الذي أكد عدم نية وزارته تعيين أي شباب، رغم حاجة بعض الدوائر الحكومية لتجديد دمائها بتعيينات جديدة.
2-
إحالة 200 ألف موظف للمعاش سنويًا دون تعيين بدايل لهم.
3-
الحملات العشوائية لكشف المسكرات والمخدرات التي توعّد بها رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، محمد جميل، في تصريحاته، يوم الأحد الماضي والتي يمكن أن يتم استغلالها بشكل سيء.
4-
فصل الإخوان من وظائفهم
حيث كشفت مصادر حكومية، اليوم، لوسائل إعلام،  عن أن هناك تعليمات قيد التنفيذ تم إبلاغها شفهيًا لمختلف الوزارات، بضرورة الإبلاغ عن أي موظف يشتبه في انتمائه إلى جماعة “الإخوان المسلمين” أو إلى تيار الإسلام السياسي بصفة عامة.
وبعد الإبلاغ عنه يتم التدقيق الأمني بملفه، بواسطة جهاز الأمن الوطني بوزارة الداخلية، ثم التعامل معه بطريقة من اثنتين؛ إما إحالته للتحقيق لدى النيابة الإدارية بتهمة ممارسة العمل السياسي في الجهاز الحكومي، أو التضييق والضغط عليه لفصله من الخدمة.
وأكدت المصادر أن التعليمات الخاصة بالاشتباه الأمني والسياسي ستنفذ على نحو عاجل في الوزارات، التي تدير أكبر عدد من الموظفين، وعلى رأسها وزارة التربية والتعليم.
حيث أفادت تقارير الأجهزة الأمنية بوجود عدد كبير من المعلمين المنتمين لجماعة “الإخوان” الذين لا يزالون يعملون في المدارس الحكومية والخاصة لعدم اتهامهم أو محاكمتهم في أي قضايا.
تلاكيك حكومية
5-
تغليظ العقوبات الإدارية، عبر تشديد دور النيابة الإدارية مع الموظفين المحالين للتحقيق في المخالفات الإدارية، أياً كانت درجة جسامتها، بهدف تخفيض حجم العمالة” بالدرجة الأولى، ومنح قانون الخدمة المدنية الجديد الذي صدر الشهر الماضي، النيابة الإدارية سلطات واسعة في توقيع العقوبات ابتداءً من جزاء مالي وحتى الفصل من العمل، لتسريع إجراءات محاسبة الموظفين، وتقليل فرصة اللجوء للقضاء للطعن على القرارات التأديبية.
6-
توسيع خطط فصل الموظفين بقطاع الأعمال والبنوك والشركات
وأشارت المصادر الحكومية إلى أن خطة تخفيض العمالة لا تقتصر فقط على الجهاز الإداري للدولة بمعناه الضيق الذي يشمل دواوين الوزارات والمصالح الخدمية والمعلمين وهيئات القطاع العام، بل ستشمل أيضًا قطاع الأعمال العام والبنوك التي أنشأت في صورة شركات مساهمة وكذلك هيئة الشرطة.
وعلى هذا الأساس سيتم إصدار قواعد خاصة بكل من هذه الجهات تساعد على تخفيف الأعباء المالية قدر الإمكان.
وعلى سبيل المثال، قالت المصادر إن وزارة الداخلية بدأت منذ شهرين تفعيل التعديلات الجديدة التي أصدرها مجلس النواب على قانون الشرطة المصرية.. وتمت إحالة العشرات من أمناء وضباط الشرطة إلى المجلس التأديبي تمهيدًا لعزلهم من وظائفهم، لأسباب وصفتها المصادر بـ”التافهة”، لأن التعديلات الجديدة وسعت دائرة المحاسبة الإدارية للضباط والأفراد، وشددت عقوبة مخالفة أوامر الرؤساء.
كما صدر قرار داخلي من وزير داخلية الانقلاب، مجدي عبدالغفار، اعتبرته الوزارة مكملاً للقانون، ويشدد على عقوبة أفعال كانت تعتبر عادية في الماضي، مثل إطلاق اللحية أو إهمالها أو التواجد في مكان غير موقع العمل خلال ساعات الدوام.

وإزاء ذلك المخطط الإجرامي الذي لا يراعي أي استقرار مجتمعي، تبقى خيارات الموظفين مفتوحة بعد أن بات مصيرهم مجهولا.. ما بين ثورة الجياع أو الاتجاة لكل ما يخالف القانون لتحصيل قوت أبنائهم.. في أعوام الرمادة التي أدخل السيسي فيها البلاد.. وعندها هل سيتحدث إعلاميو الانقلاب عن الاستقرار أو بصوا على سوريا والعراق“!!

 

* محلل إسرائيلي: لهذا السبب كشف السيسي عن محاولات لاغتياله

ذهب “يوني بن مناحيم” المحلل الإسرائيلي للشئون العربية إلى أن الكشف عن التخطيط لمحاولات اغتيال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في هذا الوقت تحديدا لم يأت مصادفة، وإنما لكي يظهر النظام المصري للرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب، أن حياته باتت معرضة للخطر، بسبب الحرب التي يشنها بلا هوادة على ما يوصف بالإرهاب الإسلامي المتشدد، المتمثل في تنظيم داعش وجماعة الإخوان المسلمين، على حد قوله.

واعتبر “بن مناحيم” في مقال نشره موقع “arab expert” أن السيسي راض جدا عن نهج دونالد ترامب حول ضرورة شن حرب شاملة على الإرهاب الإسلامي المتشدد، لذلك فإنه يسعى للحصول على دعمه في هذا الجانب على الجانب الآخر، وفي المقال الذي يحمل عنوان “تأثير ترامب على مصر” رأى المحلل الإسرائيلي أن حديث نائب المرشد العام للإخوان إبراهيم منير عن المصالحة مؤخرا، جاء هو الآخر لمغازلة ترامب، وكي يظهر الإخوان “حسن نية”، وذلك للحيلولة دون توجهه لسن قانون في الكونجرس الأمريكي يحظر الجماعة ويعتبرها تنظيما إرهابيا.
إلى نص المقال..
مصر هي إحدى الدول التي تأثرت بشدة من انتخاب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية، وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي هو أول رئيس في العالم يتصل بترامب لتهنئته بفوزه في الانتخابات، بل وخرج بعد عدة أيام لوسائل الإعلام للدفاع عنه.
على ما يبدو تعلم الرئيس المصري الدرس من العلاقات التي كانت بين سابقه حسني مبارك والرئيس الأمريكي باراك أوباما الذي غرس سكينا في ظهره مع بداية أحداث “الربيع العربي” في مصر عام 2011.
السيسي راض جدا عن نهج دونالد ترامب حول ضرورة شن حرب شاملة على الإرهاب الإسلامي المتشدد، ووفقا لمصادر مصرية ينوي ترامب زيارة مصر، فور دخوله البيت الأبيض.
في خطوة غير معتادة نشرت السلطات المصرية في 20 نوفمبر معلومات عن كشف تنظيمات تخريبية خططت لاغتيال الرئيس السيسي.
وقبل عدة أيام نشرت صحيفة “اليوم السابع” المقربة من النظام خبرا يفيد بأن السيسي ألغى مشاركته في مؤتمر القمة العربية في موريتانيا على خلفية معلومات حول مخطط لاغتياله، لكنها المرة الأولى التي تنشر فيها النيابة العامة معلومات رسمية بشأن مخططين لتنظيم “ولاية سيناء”، جناح داعش بشمال سيناء لاغتيال الرئيس المصري.
يرى معلقون بالعالم العربي أن الحديث لا يدور عن حدث جاء مصادفة وأن النشر جاء ليظهر للرئيس الأمريكي الجديد ترامب أن الرئيس المصري السيسي يقاتل بلا هوادة إرهاب داعش وجماعة “الإخوان المسلمين” وأن حياته باتت معرضة للخطر.
وفقا لما نشر على الموقع الرسمي لصحيفة الأهرام  في 20 نوفمبر قدمت عارضة اتهام للمحكمة العسكرية بالقاهرة بحق تنظيم مكون من 292 شخصا يشتبه في انتمائهم لتنظيم “ولاية سيناء” جناح داعش بشمال سيناء.
بوجه عام سُجنت 22 خلية إرهابية خططت لـ 17 هجوما من بينهم محاولتي اغتيال للرئيس السيسي وولي العهد السعودي الأمير محمد بن نايف.
إحدى المحاولات جرى التخيط لتنفيذها في فندق كان يفترض أن ينزل به الرئيس السيسي خلال زيارته لمكة لأداء مناسك العمرة، باستخدام متفجرات وتفجير انتحارية نفسها، والمحاولة الثانية في القاهرة من خلال هجوم على موكب السيسي عبر خلية أعضاؤها ضباط شرطة جرى فصلهم من الخدمة.
إشارات من جماعة “الإخوان المسلمين” للمصالحة
أطلق إبراهيم منير نائب المرشد العام لجماعة “الإخوان المسلمين” في 19 نوفمبر بالون اختبار حول مصالحة محتملة بين الجماعة التي جرى حظرها وصنفت كتنظيم إرهابي وبين نظام الرئيس السيسي.

في حوار مع أحد المواقع الالكترونية قال منير إن جماعته على استعداد لمصالحة وطنية من خلال وسطاء أو محكمين وأنها مستعدة لسماع أفكار ووجهات نظر في الموضوع.
بعد الحوار نشرت جماعة “الإخوان المسلمين” موقفها الذي أكدت فيه أنها لن تتنازل عن شرعيتها التي حصلت عليها عندما انتخب محمد مرسي بشكل ديمقراطي رئيسا، أو عن حرية أعضاء الجماعة المعتقلين في السجون المصرية.
قبل أسبوع ألغت محكمة النقض في مصر حكم الإعدام الصادر بحق الرئيس المصري السابق محمد مرسي وقضت بإعادة المحاكمة.
لكن هناك أحكام بالسجن على مرسي لسنوات طويلة بعد إدانته في جريمتي تجسس ومن المتوقع أن يقضي حكما بالسجن لما لا يقل عن 20 عاما.
على ما يبدو تبقي السلطات المصرية في أيديها حرية العمل للعفو عن الرئيس السابق مرسي إذا ما اقتضت الحاجة، وإطلاق سراح زعماء “الإخوان المسلمين” ونشطاء آخرين في الحركة يقبعون داخل سجون الدولة.
من الواضح أن أية مصالحة بين نظام السيسي و”الإخوان المسلمين” ستشمل إطلاق سراح محمد مرسي وإصدار عفو جماعي عن أعضاء الجماعة. لكن هذه الإمكانية بعيدة للغاية.
تعزي السلطات المصرية بالون الاختبار الذي أطلقه نائب المرشد إلى الضغوط التي تواجهها الجماعة بعد فوزر دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية.
وفقا لمصادر مصرية، يخشى قادة الجماعة من اعتزام ترامب تبني قانون في الكونجرس الأمريكي لإعلان “الإخوان المسلمين” كتنظيم إرهابي.
خلال ولاية الرئيس أوباما، حظي ممثلو “الإخوان المسلمين” بتعامل ممتاز من الإدارة، وجرى تجميد قوانين ضدهم في الكونجرس، بل وزار ممثلوهم بشكل رسمي وزارة الخارجية عدة مرات.
دعمت “الإخوان المسلمين” وراعيتها قطر، المرشحة هيلاري كلينتون للرئاسة، ووفقا لشهادة نجيب النعيمي وزير العدل السابق في الحكومة القطرية، تلقى صندوق بيل كلينتون تبرعات قدرت بملايين الدولارات من الحكومة القطرية.
لا يصدق الرئيس السيسي تصريحات قادة “الإخوان المسلمين“.
ذهبت عناصر مقربة من النظام إلى أن الحديث يدور عن “كلام في الهواء الطلق” جاء كي يظهر للرئيس الأمريكي الجديد النوايا الحسنة للإخوان وأضافت المصادر أن هدف الإخوان منع سن قانون في الكونجرس ضدهم.
تقول المصادر نفسها أن الحديث يدور عن محاولة لكسب الوقت وأن الإخوان محبطون من فشل مساعيهم في تنظيم تظاهرات كبيرة في مصر في 11 نوفمبر احتجاجا على الوضع الاقتصادي المتدهور، وأنهم يبحثون عن مخرج للنفق المظلم الذي وصلوا إليه بسبب سياسات قياداتهم.

 

*الدولار يلامس 18 جنيها في البنوك

سجل سعر صرف الدولار  صباح تعاملات اليوم الثلاثاء 17.95 جنيها أعلى سعر للبيع في بنك الشركة المصرفية العربية الدولية، في حين سجل البنك التجاري الدولي أعلى سعر للشراء عند 17.45جنيها، والبنك الأهلي المصري 17.40 جنيها للشراء، و17.60 جنيها للبيع، و بنك البركة 17.26 جنيها للشراء، و17.79 جنيها للبيع.
وجاءت الاسعار في عدد من البنوك على النحو التالي:

بنك الإسكندرية
17.10
جنيها للشراء.
17.60
جنيها للبيع.

البنك العربي الافريقي الدولي
17.42
جنيها للشراء.
17.62
جنيها للبيع.

بنك القاهرة
17.25
جنيها للشراء.
17.75
جنيها للبيع.

البنك التجارى الدولي CIB
17.15
جنيها للشراء.
17.65
جنيها للبيع.

إعلام السيسي يتلاعب بالمصريين لإشغالهم عن أزماتهم.. الاثنين 21 نوفمبر.. السيسي باع النوبيين

المئات من النوبيين يغلقون طريقا رئيسياً احتجاجا على خطة الانقلاب بيع أراضيهم

المئات من النوبيين يغلقون طريقا رئيسياً احتجاجا على خطة الانقلاب بيع أراضيهم

السيسي نموتكم

إعلام السيسي يتلاعب بالمصريين لإشغالهم عن أزماتهم.. الاثنين 21 نوفمبر.. السيسي باع النوبيين

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

* بالأسماء.. ترحيل 39 من معتقلي “برج العرب” إلى “وادي النطرون

أعلنت رابطة “أسر المعتقلين بسجون الإسكندرية” عن قيام سلطات الانقلاب بسجن برج العرب بالإسكندرية بترحيل 39 من المعتقلين بالسجن إلى سجن وادي النطرون، بعد حضورهم جلسة محاكمة بمحكمة المنشية؛ وذلك في إطار السياسة العقابية التي تنتهجها سلطات الانقلاب بحق “معتقلي برج العرب” علي مدار الأسبوعين الماضيين.

والمعتقلون المرحلون، هم: إبراهيم سمير محمد علي ، ابراهيم شحاته محمد خلف الله ، ابو الحجاج عثمان علي، ابو بكر عبدالغفار محمد سلامه ، احمد محمود علي محمود حجازي ، اسلام گمال الدين حسن ، اشرف نجاحي عبد المقصود ، السيد فتيان محمد غانم ، انس جمال عبدالمؤمن ، بسيوني رمضان احمد ، سعيد صلاح الدين عزب ، حسام حسن فتحي ، حمدي راشد عبدالمولى ، حمدي محمد عبدالواحد ، صبحي حلمي السيد علي، عابدين محمد فهمي، وعاصم مصطفى محمود ، عبد الحميد ندا ، عبدالمحسن ابراهيم عبدالمحسن، علي احمد عبدالعزيز محمد ، كريم عبدالحميد محمود خليل.

كما تم ترحيل كل من : محمد احمد محمد عبداللطيف ، محمد الجيوشي يونس سليمان ، محمد حسن محمد حسن علي اغا .محمد السيد عبدالسلام ، محمد عبدالقادر محمد عمر ،محمد كمال الدين جابر، محمد مصطفى ابراهيم ،  محمد جابر عبدالمحسن احمد ، محمد عبدالعزيز رمضان ، محمود احمد السيد ، محمود احمد محمود محمد ، محمود عوض محمود القلاوي ، مصطفى محروس احمد غريب ، مهران شعبان خميس السيد ، هاني عادل ثابت ابوزيد ، وائل محمد حسن احمد ، وليد عادل احمد، وليد عصمت حسن خليل .

 

* اعتقال 3 من “أحرار أبو المطامير” بالبحيرة واقتيادهم لمكان مجهول

داهمت قوات أمن الانقلاب منازل عدد من أهالي مركز أبو المطامير بالبحيرة، اليوم، وقامت بالعبث بمحتوياتها واعتقال 3، وهم: هشام الحسيني، ويحيى خزام ورضا سالم، واقتادتهم إلى جهة غير معلومة حتى الآن. 

من جانبها حملت أسر المختطفين داخلية الانقلاب مسؤولية سلامة حياة أبنائهم، معربين عن خشيتهم من تعرضهم للتعذيب وتلفيق أتهامات لهم، مطالبين بسرعة الإفراج عنهم.

 

*أسوشيتد برس: السيسي باع النوبيين

 “الدستور المصري الجديد، الذي جرى تمريره عام 2014 يمنح النوبيين الحق في العودة إلى أراضيهم في غضون 10 سنوات، لكن السيسي خصص مساحات كبيرة من الأراضي التي كانت نوبية ذات يوم، من أجل مشروع تنمية جديد، وحول أراضي أخرى إلى مناطق عسكرية“.

جاء ذلك في سياق تقرير بوكالة أسوشيتد برس تحت عنوان “الأقلية النوبية تشن مظاهرة، مطالبين بحقوقهم في الأرض“.

وأردف التقرير: “المئات من الأقلية النوبية أغلقوا طريقا رئيسيا في جنوب مصر احتجاجا على خطة الحكومة ببيع أراض يدعي النوبيون أنها أرض الأجداد“.
احتجاجات الإثنين، التي وقعت في الطريق بين أسوان وأبو سمبل أعقبت منع الشرطة الأسبوع الماضي مجموعة من النوبيين من العودة إلى أراضيهم.

 وتعرض النوبيون للتهجير القسري 4 مرات في القرن العشرين، أحدثها عام 1964 مع إنشاء السد العالي.

 

*وفاة سجين جنائي داخل قسم البدرشين

أعلن مصدر أمني بمديرية أمن الجيزة إن متهما توفي اليوم داخل حجز قسم البدرشين.

وقال المصدر: المتوفي متهم في قضايا مخدرات، ولقى حتفه إثر إصابته بحالة إعياء“.
تم فرض كردون أمني بمحيط مركز شرطة البدرشين .

أضاف المصدر أنه لفظ أنفاسه الأخيرة قبل وصول سيارة الإسعاف، بسبب تعرضه لحالة إعياء شديدة

 

 

*فشل جهود أبوظبي للمصالحة بين مصر والسعودية

كشفت مصادر دبلوماسية في القاهرة عن فشل محاولتين لإجراء صلح بين القاهرة والرياض قادت أحد المحاولتين أبوظبي رغم علاقتها الوثيقة بنظام السيسي.

فيما قام بالمحاولة الثانية أحمد أبو الغيط الأمين العام للجامعة العربية الذي سافر على غير موعد مسبق للسعودية قبل أيام.

وكشفت المصادر نفسها أن الأمين العام كان يطمح لأن ينجز المصالحة بين البلدين الشقيقين بهدف إعادة الزخم لدوره ولما تعهد به من قبل حينما أعلن عند اختياره أميناً أن على رأس أولوياته إعادة اللحمة للعلاقات بين بلدان العالم العربي التي تشهد توتراً.

وكانت العلاقات بين القاهرة والرياض قد شهدت تدهوراً خلال الفترة الأخيرة بسبب تصويت مصر لصالح المشروعين الفرنسي والروسي في مجلس الأمن بشأن سوريا مما أغضب العاهل السعودي الذي يعد أحد أبرز الداعمين للرئيس السيسي منذ وصوله لسدة الحكم قبل اكثر من عامين، ومؤخراً توقفت شركة أرامكو السعودية عن مد مصر بالبترول كما تراشقت وسائل الإعلام في كلا الدولتين بالألفاظ الجارحة 

لكبار الشخصيات مما ساهم في تردي الأزمة بين المسؤولين المصريين والسعوديين.

وسافر ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد خصيصا للقاهرة للقيام بهذه الوساطة، وعندما لم يغادر للرياض استشف مراقبون فشل المحاولة خاصة أنه لم يقدم التعازي بشقيق الملك سلمان.

وكانت مصادر غربية كشفت أن السيسي اشترط اعتذار الملك سلمان، فيما أعلنت سلطات القاهرة الأحد (20|11) بصورة مفاجئة عن محاولة اغتيال مزعومة تعرض لها السيسي في السعودية عام 2014 وهو ما لم تعلق عليه السلطات السعودية.

 

 

* رئيس جبهة علماء الأزهر : ميزو مرتد وراسب إعدادية أزهرية

اتهم الدكتور يحيى إسماعيل – رئيس جبهة علماء الأزهر – محمد عبد الله نصر “ميزو”، بالردة بسبب ادعائه أنه المهدي المنتظر، مؤكدًا أنه بذلك يكون مدعيًا للنبوة ومزدريًا للأديان، فضلاً عن تطاوله على المؤسسات الدينية بمصر وعلي رأسها الأزهر، مطالبًا بمحاسبته على كل هذه الجرائم.

واتهم رئيس جبهة علماء الأزهر – في تصريحات خاصة – “ميزو” بالتزوير والغش بادعائه أنه خريج كلية أصول الدين، مؤكدًا أنه راسب إعدادية أزهرية ولم يكمل تعليمه الأزهري؛ وأن هناك جهات معينة  تقوم بتسويقه وتصعيده للإساءة للدين الإسلامي ولمؤسسة الأزهر وعلماء الدين بمصر.

واعتبر أن إعلان “ميزو” أنه المهدي المنتظر يتم بالتنسيق مع جهات أمنية في إطار معركة الإلهاء لصرف نظر الناس عن أحداث وأزمات كبيرة، وإلهائهم في موضوعات هامشية وجانبية حتى يتم تمرير ما يتخذ من قرارات وأزمات، من قبيل تعويم الجنيه، وارتفاع الأسعار، وحكم نقابة الصحفيين، وربما يكون نوعًا من الغطاء لقرارات قادمة أخرى في هذا السياق، مطالبًا وسائل الإعلام والناس بعدم الاهتمام بهذا الموضوع، والتركيز في القضايا الجادة، والانشغال بهموم الوطن وليس هذه القضايا التافهة التي يثيرها “ميزو” ومَنْ خلفه – حسب قوله.

وكان محمد عبد الله نصر – عضو حزب التجمع اليساري، والشهير بالشيخ “ميزو” – قد أعلن أنه المهدي المنتظر، مطالبًا جميع شعوب الأرض بمبايعته.

وقال “نصر” خلال صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي”فيسبوك”، أمس الأحد، :”أعلن أنني أنا الامام المهدي المنتظر محمد بن عبد الله الذي جائت به النبوءات وجئت لأملأ الأرض عدلا وأدعوا السنة والشيعة وشعوب الأرض قاطبة لمبايعتي.  

 

* مصرفيون يوضحون سبب زيادة أسعار الدولار في البنوك خلال آخر يومين

أرجع مصادر مصرفية، ارتفاع أسعار الدولار أمام الجنيه في البنوك بشكل ملحوظ خلال اليومين الأخيرين إلى زيادة في الطلب على العملة الأمريكية من أجل تلبية طلبات تمويل للاستيراد خاصة السلع غير الأساسية التي بدأت تمويل استيرادها أول أمس السبت.

وارتفعت أسعار الدولار في البنوك بشكل ملحوظ خلال اليومين الأخيرين حيث وصلت اليوم في البنك الأهلي المصري في بداية تعاملات اليوم إلى 17.4 جنيه للشراء و17.7 جنيه للبيع، مقابل 16 جنيه للشراء و16.25 جنيه للبيع للأفراد، أسعار نهاية تعاملات أول أمس السبت.
وقال يحيى أبو الفتوح نائب رئيس البنك الأهلي المصري ، إن سعر الدولار ارتفع في الأيام الأخيرة نتيجة لزيادة الطلب من أجل تلبية طلبات معلقة لتمويل الاستيراد خاصة السلع غير الأساسية.

وتوقع أبو الفتوح أن تعاود أسعار الدولار الانخفاض مجددًا بعد تلبية البنك كافة طلبات تمويل الاستيراد التي جاءت إليه خلال الأيام الأخيرة، منبهًا إلى أن ارتفاع أو انخفاض سعر العملة قد يحدث بشكل متكرر خلال الفترات المقبلة بحسب العرض والطلب ومواسم الاستيراد وتلبيتها، وبالتالي ارتفاع أسعار الدولار أمر غير مخيف.

وقرر البنك المركزي المصري تحرير سعر صرف الجنيه في الثالث من نوفمبر الحالي ليترك الحرية للبنوك في تسعير العملات الأجنبية أمام الجنيه وفقًا لآلية العرض والطلب.

ومن جانبها، أشارت سهر الدماطي نائب العضو المنتدب ببنك الإمارات دبي الوطني، إلى أن ارتفاع سعر الدولار في اليومين الأخيرين يعود إلى الطلب المرتفع على العملة نتيجة لتلبية البنوك طلبات تمويل استيراد السلع غير الأساسية بدءًا من بعد ظهر أول أمس السبت.

ولفتت الدماطي ، إلى أن البنوك قامت بتلبية جزء كبير من هذه الطلبات، وبالتالي ستبدأ أسعار الدولار في التراجع أمام الجنيه في البنوك مرة أخرى.

 

* إعلام السيسي يتلاعب بالمصريين لإشغالهم عن أزماتهم

محاولة اغتيال السيسي، وادعاء الشيخ “ميزو” أنه المهدي المنتظر، وقضية أهالي النوبة؛ ثلاثة ملفات تناولها إعلام الانقلاب؛ لتوجيه دفة حديث المصريين بعيدا عن أزمات الاقتصاد، ومقتل مواطن قبطي بقسم شرطة في القاهرة، وكذلك أزمة حبس نقيب الصحفيين، يحيى قلاش، بحسب محللين.

ثلاث أزمات “مفتعلة

ورصد محللون تناول الإعلام المصري، الأحد، بشكل مكثف؛ لما أعلنه النائب العام عن محاولتي اغتيال لقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، الأولى أثناء تأديته مناسك العمرة بمكة المكرمة في آب/ أغسطس 2014، على يد مصريين مقيمين بالسعودية، والكشف عن خلية من ستة ضباط شرطة متهمة بمحاولة الاغتيال الثانية، وفق الرواية الرسمية.

ومثّل ادعاء محمد عبد الله نصر، الشهير بـ”الشيخ ميزو”، الأحد، أنه الإمام المهدي المنتظر عبر صفحته بـ”فيسبوك”؛ القضية الثانية التي استغلها إعلام السيسي للفت انتباه الشعب عن أزماته، كما يقول مراقبون.

كما أثار إعلام الانقلاب حالة من اللغط حول قضية أهالي النوبة؛ لتقليل التعاطف الشعبي مع الأهالي الذين يطالبون بالعودة للأراضي التي تم تهجيرهم منها مع إنشاء السد العالي قبل 53 عاما.
أزمات حقيقية

ويأتي هذا بينما تعيش مصر على وقع أزمات اقتصادية متتالية، من ارتفاع بأسعار السلع والخدمات، وتغول الدولار على الجنيه المصري، وعجز حكومة الانقلاب عن توفير السلع الأساسية والأدوية، رغم ما اتخذته من خطوات بتعويم الجنيه، وتخفيض الدعم، ورفع أسعار الوقود.

وإلى جانب ذلك، تأتي حالة الغضب التي انتابت الجماعة الصحفية إثر حكم حبس نقيب الصحفيين، يحيى قلاش، واثنين من أعضاء النقابة، هما جمال عبد الرحيم وخالد البلشي، السبت، لمدة عامين، بتهمة إيواء مطلوبين أمنيا داخل مبنى النقابة.

كما أغضبت أزمة قتل سائق سيارة “الكارو”، المواطن المسيحي مجدي مكين، الثلاثاء الماضي، في قسم شرطة الأميرية؛ قطاعات واسعة من المصريين، لا سيما المسيحيين الذين حمّلوا السيسي ونظامه مسؤولية قتل مكين تحت التعذيب.

مطبخ الاشتغالات

من جهته، قال الإعلامي المصري حازم غراب؛ إن “مطبخ الاشتغالات يضخ ثلاث وجبات سبايسي ساخنة للأبواق والأذرع: محاولة اغتيال السفّاح، والنوبة، وميزو“.
وقال غراب، مؤسس قناة “مصر 25″: “ظني أن الجهة التي تتحكم في وعي المصريين هي جهة مصرية محكومة ومقادة من الخارج، وأكاد أؤكد أن خبراء غسل أدمغة أجانب يعملون مع قائد الانقلاب وحوله، بل ويقودونه في هذه الأمور بخبرات عالية”.
ودعا غراب المصريين لأن “لا ينساقوا خلف إعلام الانقلاب”، وطالب إعلام المعارضة بأن “يضع له ثوابت؛ على رأسها ألا تسهم معالجاته الإعلامية في تمزيق النسيج الوطني، وتفضح من يرتكبون هذه الكبيرة وغيرها من الكبائر، والاستعانة بفريق استراتيجي من أصحاب الخبرة والبصيرة”، بحسب تعبيره.
التنويم المغناطيسي

وقال الكاتب الصحفي عماد ناصف: “أتفهم أن يحتفي إعلام السلطة بكلام ميزو، ليأخذ الناس لأيام في ملهاة جديدة، ولكن ما لا أفهمه أن يسير إعلام المعارضة على نفس النهج.. إصرار رهيب أن يسير حيث ترسم له السلطة وكأنه إعلام منوم مغناطيسيا“.
وأضاف ناصف؛ أن من يقوم بـ”تزييف” وعي المصريين وتوجيههم بعيدا عن أزماتهم ليست جهة معروفة أو مؤسسة بعينها، بل جهة غير معلنة، تخطط للسلطة خطابها الإعلامي وتوجهه وتقوده“.
وقال إن إعلام المعارضة أيا كان مسماه، معارض، ثوري، أو ضد الانقلاب، أصبح تابعا منفذا لأجندة الانقلاب، يسير كالأعمى على خطى ترسم له بدقه وفخاخ تصنع له ويقع فيها بلا أدنى وعي”، حسب قول ناصف.
وأشار إلى هاشتاج “#خالد_صلاح” الذي تصدر “تويتر” قبل يوم واحد من “ثورة الغلابة”، واستضافة الممثل تامر عبد المنعم للمستشار مرتضى منصور، عبر قناة المحور يوم 10 تشرين الثاني/ نوفمبر، “والتي كال فيها رئيس الزمالك الاتهامات لإعلاميين وبرلمانيين، وغيرها من الفخاخ التي ابتلعها المصريون، كما قال.

سياسة الإلهاء

ويقول الكاتب الصحفي قطب العربي؛ إن “الأنظمة العسكرية الديكتاتورية كلما تصاعد الغضب الشعبي ضدها، وكلما مرت بأزمات لا تجد لها حلا، فإنها تعمد إلى سياسة إلهاء الشعب؛ لتصرفه عن قضايا رئيسية من غلاء وبطالة وفقر”، مشيرا إلى أن “الانقلاب يستثمر أحداثا فعلية، ويصطنع أحداثا ويضخمها عبر أذرعه الإعلامية لتصبح حديث الناس“.

وأضاف العربي: “سلطة السيسي التي تكتمت على محاولة اغتياله لمدة سنتين؛ أخرجت هذه الحادثة – إن صحت – من أدراجها لتشغل بها الرأي العامظ، ولتحاول كسب تعاطفه معها بعد أن شعرت بانهيار شعبيتها تحت وطأة الأزمات المعيشية، بحسب تعبيره.

وأشار إلى “سماح الانقلاب لبعض الأراجوزات ليصطنعوا أحداثا وهمية لتفرغ شحنات الغضب بعيدا عن السلطة، ومنها حادث النوبة الذي اتخذه لإلهاء الشعب وإيهامه بادعاء كاذب أن مخاطر أمنية تهدد وطنه وتتطلب التكاثف خلف حكومته“.

وأكد العربي أنه “يجب على الإعلام المستقل أن يكشف زيف هذه المحاولات، ولا ينساق خلفها ويصبح جزءا منها، بل إن عليه أن يعيد الناس للتركييز على قضاياهم وقضايا الوطن وعدم الانجرار خلف الألاعيب السلطوية المكررة”، كما قال.

 

* بعد لبن الأطفال.. “الجيش” يطرح بالسوق “ديب فريز” بـ6350 جنيهًا!

أعلنت شركة حلوان للصناعات الهندسية، التابعة لوزارة الإنتاج الحربي برئاسة عضو المجلس العسكري اللواء محمد العصار، اليوم الإثنين، عن طرح “ديب فريزر” جديد من إنتاج مصنع 360 بالشركة، سعة 237 لترًا.

وقالت الشركة: إن الديب فريزر ديجتال وبشهادة ضمان 5 سنوات ويتواجد بجميع معارض الشركة داخل وخارج القاهرة “حلوان – طنطا – الإسكندرية – روكسي”، مشيرة إلى أن سعره يبلغ 6350 جنيهًا فقط، وإلى أنها ستقوم بطرح “ثلاجة” الشهر المقبل وبسعر سيتم الإعلان عنه في وقتها. 

يأتي هذا في إطار انشغال قادة عصابة العسكر بالبيزنس ومنافسة الشركات والمصانع في المنتجات المدنية، وترك دورهم الأساسي في الحفاظ على حدود الوطن وتطوير الصناعات العسكرية.

 

* الانقلاب يستبيح دماء المصريين بالسجون ويدفعهم للانتحار خارجها

أسدل مغرب يوم الإثنين 21 نوفمبر، على حالة انتحار جديدة لشاب في محطة مترو غمرة، تجمع الناس على ضفتي المحطة القادم من المرج والمتجه بإتجاه حلوان ليروا ضحية جديدة من ضحايا “الخارج”، أما “الداخل” فبات يعج بعشرات الحالات من أقسام الاميرية إلى أبو النمرس مرورا بالبدرشين و”عمومي” الزقازيق وبرج العرب، ويجمع الاثنين “الخارج” و”الداخل”، أنهما في سجن أكبر هو وطن يحتله العسكر.

قتلى السجون

منذ إنقلاب 3 يوليو 2013، يتصاعد عنف غير مسبوق من قبل ضباط داخلية عبدالفتاح السيسي قائد الإنقلاب؛ بحق المعتقلين السياسيين والسجناء الجنائيين، على السواء فخلال الأسبوعين الأخيرين فقط قتل الضابط عمرو عمر السجين الجنائي عباس أحمد عباس طه، 30 سنة، بعد أن قضى تحت التعذيب ونقل إلى مستشفى السجن من أجل عمل تقرير ينقذ الضابط الذي وعده السيسي وزملاؤه بألا يقاضون في مثل تلك القضايا، ونقل “عباس” إلى مشرحة كوم الدكة بالإسكندرية، متأثرا بآثار السحل والضرب والتعذيب الذي تعرّض له داخل السجن.

وبعد 11 نوفمبر ويوم الغلابة علت موجة العنف الانتقامي من الضباط الذين حرمهم “مجدي عبدالغفار” وزير داخلية الإنقلاب، فأطلقوا الخرطوش وقنابل الغاز المسيل للدموع على نظارات عنابر السجن العمومي بالزقازيق، واستقبلت مشرحة مستشفي الزقازيق العام، جثة فتحي محمد السيد، وهو أب لطفلين، من قرية القراقرة، والذي لفظ أنفاسه الأخيرة متأثراً بضيق في التنفس، بعد حرمانه من العلاج وتصعيد مباحث السجن بحق النزلاء.

قتيل البدرشين 

وبعد عصر اليوم الاثنين، تجمهر العشرات من الأهالي أمام قسم شرطة البدرشين، احتجاجا على وفاة أحد المسجونين داخل حجز القسم صباح اليوم الإثنين، متهمين أفراد الشرطة بالقسم بقتله.
وكثفت قوات الأمن من تواجدها بمحيط القسم تحسباً لأخذ الأهالي رد فعل مضاد، وتسيير الحركة المرورية بعد توقفها بسبب التجمهر، لاسيما وأن مناوشات محدودة وقعت بين عدد من أفراد تأمين القسم، عقب قيام بعد الأهالي بإلقاء الحجارة على القسم.
واتهم أهالي المتوفي “عادل وحيد”، 24 سنة، متهم بقضية مخدرات، ويعمل سائقا، يتهمون أمين شرطة بقسم شرطة البدرشين بالتعدي على نجلهم حتى لفظ أنفاسه.

قتيل أبو النمرس

قال الإعلامي معتز الدمرداش، إنه تلقى استغاثة من مواطن يُدعى “خالد” من مدينة أبو النمرس بمحافظة الجيزة، بشأن مقتل ابن عمه على يد أحد أفراد الشرطة بالقسم التابع له، مساء أمس، بعد القبض عليه في محيط عمله، موضحًا أنه اهتم بتلك الاستغاثة والتواصل مع أسرته للوقوف على تفاصيل الحادث.
وأوضح صبري عمران، صاحب فيلا في أبو النمرس، أن القتيل يُدعي ياسر صابر سلام، في العقد الثالث من عمره، وكان يعمل حارسًا للعدد من الفلل والعقارات بالمنطقة، منذ أحداث الانفلات الأمني، ولم يكن لديه خلافات مع أحد، حيث كان شخصًا طيبًا ومسالمًا.
وادعى مصدر أمني أن “ياسر” كان يعمل خفير خصوصى وتوفى أثناء ترحيله لقسم شرطة أبو النمرس، موضحًا أن قوة أمنية من مباحث قسم شرطة أبو النمرس خرجت لضبط المتهم على خلفية اتهامه بحيازة أسلحة نارية غير مرخصة بدائرة القسم، وبالفعل تم التوجه إلى مكان تواجد المتهم. وأثناء ترحيله شعر بحالة إعياء شديدة فحاول ضباط المأمورية إسعافه إلا أنه فارق الحياة وتم نقله إلى مستشفى أبو النمرس العام، وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات.
الانتقام وإلا
بهذه اللهجة ظهرت أسرة المواطن القبطي “مجدى مكين” الذي قتله ضابط قسم الاميرية،؟ بحجة أنه ملتح ويقول “حسبي الله ونعم الوكيل”، وقالت أسرة مكين: “عاوزين الضابط يموت فى ميدان عام“.
واتهم ابن القتيل الضابط بتلفيق قضية مخدرات لوالده وتعذيبه لساعات طويلة، بحسب اثنين قبض عليهم مع والده.
وكشفت أسرة مجدي مكين أن “الشرطة أخبرتهم أن مجدى مصاب فى حادث.. وتعالوا معانا شوفوه“!.
وقال “ملاك مكين” نجل المجني عليه إنه “وجد والده مفتوحا من المنتصف وأذنه يخرج منها الدماء فى حالة صعبة جدا“.
فى حين قالت زوجة محمود الضحية الثانية التى تم تعذيبها، أنها تطالب بحق زوجها، وإن زوجها تم نقله من القسم بعد قيام عدد من الصحفيين بمحاولة التعرف على الانتهاكات التى تمت ضده.
وأضافت شقيقته، أن الضابط قال لهم قولوا فى التحقيقات إن شنطة البرشام بتاعت “مجدى مكين” وإحنا حنخرجكم من القضية خالص.
وأردفت: لكن الاثنين الذين كانوا معه رفضوا بقول: إنتوا علقتنونا كلنا من رجلينا ومات بعدها مجدى مكين.
من جانبه، قال نجل ضحية قسم الأميرية “مجدي مكين”، “أنا مش هسيب حق أبويا، ومش ورايا حاجة أخاف عليها“.

 

* الشرقية.. تجديد حبس 9 شباب بينهم طفل 15 يوما بزعم التحريض علي العنف بالقرين

قررت نيابة الإنقلاب بالزقازيق، تجديد حبس تسعة من شباب مدينة القرين بالشرقية بينهم طفل، خمسة عشر يوما، علي ذمة التحقيقات في اتهامهم بالتحريض علي التظاهر والعنف بالمدينة.
وكانت قوات أمن الإنقلاب بقسم شرطة مدينة  القرين  اعتقلت الشباب التسعة عشية السابع من الشهر الجاري خلال زيارتهم لسيدة مريضة وأم صديقهم المغترب خارج البلاد، وأن من بين المعتقلين شقيقين، وأربعة طلاب منهم الطفل بلال عادل محمد الطالب بالصف الأول الثانوي، وأخفتهم قسريا لخمسة أيام تعرضوا خلالها لجرعات فجة من التعذيب الممنهج للاعتراف بتهم لا علاقة لهم بها، ومٌنعوا من حضور محاميهم التحقيقات معهم، أو الحصول علي صورة ضوئية من محضر الإتهامات، ما يجعل التحقيقات وقرار حبسهم يشوبه العوار والبطلان،  بحسب قانونيون.

 

* معتقلو الوادى الجديد “عقرب الصعيد” يدخلون في إضراب مفتوح عن الطعام

أعلن معتقلو سجن الوادى الجديد شديد الحراسة، أول أمس السبت، الدخول في إضراب مفتوح عن الطعام، احتجاجًا على سوء المعاملة وأوضاعهم داخل السجن.

ويشكو المعتقلون من وضع بعض المعتقلين السياسين مع سجناء جنائين، والتفيش المتكرار للزنازنين، والاعتداء عليهم بالضرب والسب من قبل إدرادة السجن، ومصادرة أغراضهم الشخصية، خصوصا الأغطية مع بداية دخول الشتاء، وقلة كميات الطعام المقدم إليهم من إدرادة السجن ورداءته، ومنع دخول الكثير من أنواع الطعام فى الزيارات.

وانتشرت الأمراض بين المعتقلين، وتهالك مستشفى السجن في الوقت نفسه الذي ترفض إدرادة السجن نقل أى معتقل لإجراء أى فحوص خارج السجن، كما تمنع إدراة السجن دخول الأورق والاقلام، وانقطاع المياه لمدة 19 ساعة فى اليوم.
كما يشكو الأهالى من إجبارهم على الانتظار للساعات طويلة للسامح لهم بزيارة أبنائهم وسوء التفيش، ورفض دخول جزء كبير من الزيارات.
ومن المعروف أن سجن الوادى الجديد هو أسوأ سجن في صعيد مصر؛ حيث يُطلق علية عقرب الصعيد” ويقع سجن الوادى الجديد بصحراء الخارجة، ويبعد عن القاهرة حوالى 630 كم.

 

* تدهور الحالة الصحية والنفسية للمعتقل “خليل العقيد” بعد اعتداء مفتش المباحث “أيمن خضر” عليه

اعتدى مفتش المباحث “أيمن خضر” على المعتقل “خليل العقيد” بالضرب والسب في مستشفى ليمان طره ورفض تنفيذ طلب لم الشمل بجمعه مع شقيقه رغم موافقة مأمور السجن ورئيس المباحث، ما أدي إلى تفاقم الحالة النفسية لدى “العقيد” خاصة بعد إصابته بحالة انهيار عصبي شديد نتج عنه جروح قطعية متعددة في الوجه والصدر وأجزاء متفرقة من الجسم.

 

* تراجع إيرادات قناة السويس 7%

تراجعت إيرادات قناة السويس بنحو 7% في أكتوبر الماضي إلى 418.1 مليون دولار مقابل 449.2 مليون دولار في نفس الشهر من العام الماضي، وفقا لبيانات الموقع الإلكتروني لبوابة معلومات مصر.
كانت إيرادات القناة سجلت 447.6 مليون دولار في أغسطس، ولم ينشر الموقع إيرادات القناة في شهر سبتمبر.

كان تامر حماد رئيس وحدة الدعم الفني بإدارة رئاسة هيئة قناة السويس المصرية توقع في وقت سابق من هذا الشهر ارتفاع إيرادات الهيئة إلى 5.7 مليار دولار في 2016 بعد توسعة المجرى المائي، بحسب “اصوات مصرية“.

وتراجعت إيرادات القناة التي تعتبر واحدة من أهم موارد العملة الصعبة للبلاد بنحو 5.3% خلال العام الماضي إلى 5.175 مليار دولار، مقابل 5.465 مليار دولار في عام 2014.

وخلال الأسابيع الماضية عرضت هيئة قناة السويس على شركات الشحن البحري تقديم تخفيضات على رسوم المرور بالقناة في مقابل سداد تلك الرسوم مقدما، لزياداة إيرادات البلاد من العملة الصعبة، كما قررت الهيئة أيضا تخفيض رسوم عبور ناقلات البترول العملاقة الفارغة القادمة من أمريكا إلى الخليج العربي بنسبة 45%، بالإضافة إلى تسهيلات وتخفيضات أخرى.

 

 

* لجنة “نهب أموال الإخوان” تتحفظ على أموال وشركات 46 من رافضي الانقلاب بينهم نقيب الصيادلة السابق

قررت لجنة “نهب أموال الإخوان” المعروفة باسم التحفظ وإدارة أموال جماعة الإخوان ، برئاسة المستشار محمد ياسر أبو الفتوح، التابعة للانقلاب العسكري، التحفظ على أموال 46 من رافضي الانقلاب ،  وكذالك 5 شركات مملوكة لأشخاص ادعت اللجنة أنهم قيادات من الإخوان، وهى شركات: “الصديق للمقاولات والاستثمار العقارى، والوفاء للمقاولات والاستثمار العقارى، ومصر جروب للاستيراد والتصدير والتوكيلات التجارية، وبروفيشنال للاستيراد والتصدير والتوكيلات التجارية، ومجموعة أفاق“.

كما تم التحفظ على الدكتور “محمد عبد الجواد محمد”، نقيب الصيادلة السابق، والتحفظ على أسهمه بشركة ابن سينا فارما للأدوية.

وأشار بيان للجنة أن التحفظ على الأفراد والشركات يشمل المنع من التصرف فى كافة ممتلكاتهم العقارية والمنقولة والسائلة ومنعهم من التصرف فى كافة حساباتهم المصرفية أو الودائع أو الخزائن أو السندات أو أذون الخزانة المسجلة بأسمائهم طرف أى من البنوك الخاضعة لرقابة البنك المركزى المصرى.

 

*ما سر إشادة وإعجاب نتنياهو بالسيسي؟

أثارت إشادة رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالسيسي تساؤلات حول طبيعة العلاقة التي تربط الجانبين والإشادة والاعجاب المعلن والمكرر غير مرة من طرف الساسة الإسرائيليين .
وجاء حديث نتنياهو خلال الجلسة الحكومية أمس الأحد التي استذكر خلالها الزيارة التاريخية للرئيس المصري الراحل أنور السادات إلى الكنيست قبل 39 عاما، والتي اعتبرها نتنياهو أنها أسست لسلام وتعايش بين مصر وإسرائيل وأصبح نموذجا يحتذى في المنطقة.
وأضاف أن السلام مع مصر يصمد حاليا منذ حوالي أربعة عقود وخاصة في المرحلة الحالية في ظل قيادة السيسي التي وصفها بـ “الشجاعة“.

علاقة جديدة

وتعليقا على الإعجاب والإشادة قال المتخصص في الشأن الإسرائيلي سعيد بشارات إن وجه الشرق الأوسط تغير بعد انقلاب السيسي وإمساكه بدفة القيادة لأنه أسس لعلاقة جديدة مع إسرائيل.
وأشار أن تغير وجهة النظر المصرية ستنعكس على العالم العربي تجاه إسرائيل فالسيسي من وجهة نظر إسرائيل أنهى حكم الإخوان؛ وحطم مشروعهم الذي كبر وتضخم عبر سنين طويلة“.
وأوضح بشارات، أن السيسي تبنى مشروعا ثقافياً و إعلاميا وأيدلوجياً يهدف إلى تغيير وجهة نظر المصريين و العرب تجاه إسرائيل عبر تغيير المناهج وتقديم مسلسلات وأفلام تظهر إسرائيل على غير الصورة التي بناها الناس في السابق  “معتبرا أن السيسي قام بما لم يقم به أي زعيم مصري أو عربي ووطد العلاقة بإسرائيل“.
ولفت بشارات إلى الأمن الذي تشهده الحدود والسماح للطائرات الإسرائيلية باستخدام أجواء سيناء لضرب مواقع المسلحين ؛ مشيرا إلى أن الإسرائيليين يدخلون سيناء في أي وقت يشاؤون وخصوصا في فترات الأعياد الأخيرة حيث وصل عدد السياح الإسرائيليين في سيناء إلى 70 ألف سائح .
اطباق الحصار
وأوضح المتخصص أن السيسي فعل ما لم تستطع فعله إسرائيل حيث أغلق الأنفاق بين مصر وغزة وأطبق الحصار ، وتابع بالقول ” العلاقة التي تربط إسرائيل اليوم بمصر علاقة استراتيجية وتفضلها إسرائيل على أي علاقة أخرى؛ و هذه العلاقة هي التي أخرت الاتفاق الإسرائيلي التركي وأخرجته بصورته الحالية” .
ولفت إلى الاجتماع الأخير الذي ضم مسؤولين أمريكيين وإسرائيليين الذي بحث بضرورة حل مشكلة مصر الاقتصادية الراهنة حتى منتصف العام 2017 خدمة لبقاء شخص السيسي ونظامه في الحكم .
وتوقع الخبير أن تتطور العلاقة الإسرائيلية المصرية في المستقبل “فمصر اليوم بالنسبة لإسرائيل تعتبر حديقتها الخلفية” حسب قوله.
وكان السيسي أدلى بتصريحات سابقة قال فيها  إن تحقيق السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين سيجعل السلام القائم بين مصر وإسرائيل أكثر دفئا، وأبدى استعداد بلاده لتقديم ضمانات لكلا الشعبين بتحقيق الأمان والاستقرار

 

*صحيفة خليجية عن مخطط اغتيال السيسي: دراما مصرية

انتقدت صحيفة “الخليج أون لاين” الإماراتية إعلان النيابة المصرية عن محاولتي اغتيال السيسي.

وتابعت الصحيفة: “يأتي بيان النائب العام المصري في وقت تمر فيه العلاقات السعودية – المصرية بـ”توتر”؛ من جراء تباين في عديد من القضايا لا سيما القضية السورية، ما أدى إلى تصعيد الإعلام المصري هجومه اتجاه المملكة“.

وأصدر النائب العام المصري، نبيل صادق، أمس الأحد، بيانا كشف فيه عن تفاصيل محاولتين لاغتيال السيسي.
وجاء في البيان أن التحقيقات كشفت أن التخطيط تم بين خليتين، إحداهما بالسعودية، لاستهداف السيسي أثناء أدائه مناسك العمرة في مكة المكرمة، حيث كان أحد العاملين ببرج الساعة، أحمد عبد العال بيومي، فضلا عن باسم حسين محمد حسين ومحمود جابر محمود علي، عاملين بفندق سويس أوتيل ببرج الساعة بمكة المكرمة.

وأوضح البيان أن المتهم أحمد بيومي، قائد الخلية بالسعودية، اعترف بتشغيله باقي المتهمين، بناء علي طلب سعيد عبد الحافظ أحمد عبد الحافظ، وقام المتهم باسم حسين محمد حسين برصد السيسي، كما رصد مهبط طائرات الأسرة الحاكمة بالسعودية ببرج الساعة، وقاموا بشراء بعض المواد التي تدخل في تصنيع العبوات شديدة الانفجار من سوق الكعكي بمكة المكرمة وتخزينها بالطابق الـ34 بالفندق، معتقدين أن الرئيس السيسي سيقيم بالفندق أثناء مناسك العمرة، وذلك علما بقيام الرئاسة بالحجز في الفندق، وتركوا المواد المتفجرة حتي استهدافه في العام المقبل.
وأضاف البيان: “واعترف أحد المتهمين بعرض زوجته ارتداء حزام ناسف لتفجير نفسها حتى تشغل القوات في الوقت الذي يقوم فيه أعضاء باقي الخلية باستهدافه“.
كما كشفت التحقيقات عن محاولة استهداف الأمير نايف، واعترف بذلك طبيب الأسنان علي إبراهيم حسن، مشيرا إلى أن أحمد بيومي الطحاوي ومحمود جابر محمود علي خططا لاستهداف الرئيس السيسي والأمير نايف، وأن هناك سيدة تدعى الدكتورة مرفت، زوجة أحمد بيومي، كان من المخطط أن تفجر نفسها لعدم تفتيش السيدات.
أما واقعة محاولة اغتيال السيسي الثانية، فكانت عن طريق خلية ضباط الشرطة المفصولين “من بين الضباط الملتحين”، وقام بها، حسب البيان، 6 ضباط وطبيب أسنان وقاد الخلية، الضابط محمد السيد الباكوتشي، وأفرادها محمد جمال الدين عبد العزيز وخيرت سامي عبد المجيد محمود السبكي والطبيب علي إبراهيم حسن محمد، وتولى قيادة الخلية بعد وفاة الباكوتشي وأعضائها عصام محمد السيد علي العناني وإسلام وسام أحمد حسنين وحنفي جمال محمود سليمان وكريم محمد حمدي محمد حمزة، ضابط شرطة بالأمن المركزي.
وأشار البيان إلى أن الأخير اعترف بانضمامه لخلية مسلحة قائمة على تكفير الحاكم ومعاونيه من رجال القوات المسلحة والشرطة ووجوب قتالهم بدعوى عدم تطبيق الشريعة الاسلامية وسعيه وآخرين للالتحاق بتنظيم “ولاية سيناء“.

 

*كاتب إسرائيلى لـ ترامب : أنقذ “السيسى” قبل الانفجار

قال الكاتب الإسرائيلي ديفيد هورنيك، إن الأوضاع الاقتصادية في مصر تزداد سوءا، وإنها قد تفجر غضبا شعبيا واسعا، سيستغله الإسلاميون، ولذا يجب على الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب المسارعة بتقديم كافة أشكال الدعم للنظام المصري، حسب تعبيره.

وأضاف الكاتب في مقال له بمجلة “فرونت بيدج مجازين” الأمريكية، أن علاقات واشنطن والقاهرة ساءت كثيرا في عهد الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته باراك أوباما بسبب انتقاده أوضاع حقوق الإنسان في مصر، وهو ما يجب أن يتوقف في عهد ترامب.

وتابع “النظام المصري يحارب التطرف ولا يعادي إسرائيل، ويريد التحالف مع الغرب، ولذا يجب على ترامب دعمه لمواجهة الأزمة الاقتصادية الخانقة، التي تواجهه، وقد يستغلها الإسلاميون”.

وزعم الكاتب أيضا في مقاله في 16 نوفمبر، أن إسرائيل، من جانبها، تساعد مصر في الأمن والمجالات الاقتصادية، ولكن المساعدة، التي تقدمها محدودة، بسبب العداء الشعبي المستمر لإسرائيل داخل مصر.

واستطرد “مصر لا تعاني فقط من مشاكل اقتصادية، ولكن الأخطر، أنها تتعرض لهجمات إرهابية من قبل القوى المتطرفة المعادية للغرب وإسرائيل، ولذا يجب التوقف عن الضغط عليها فيما يتعلق بأوضاع حقوق الإنسان، ودعمها اقتصاديا وأمنيا”، حسب تعبيره.

وكانت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، قالت أيضا إن فوز دونالد ترامب برئاسة الولايات المتحدة، قوبل بعدم ارتياح في الشارع المصري، إلا أنه يخدم في الوقت ذاته نظام الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وأضافت الصحيفة في تقرير لها في منتصف نوفمبر، أن ترامب كان وصف السيسي بـ”الشخص الرائع” خلال اجتماعهما على هامش اجتماعات الجميعة العامة للأمم المتحدة في نيويورك، وهذا يفسر سر سعادة النظام المصري بنتائج انتخابات الرئاسة الأمريكية، حيث كان السيسي أول من هنأ ترامب بالفوز بين قادة العالم.

وتابعت ” فوز ترامب يحقق أمرين لصالح النظام المصري، الأول، توقف واشنطن عن انتقاد أوضاع حقوق الإنسان في مصر، والثاني، زيادة الدعم الأمريكي للنظام المصري، خاصة في محاربة المتشددين الإسلاميين”.

وخلصت “يديعوت أحرونوت” إلى القول إن النظام المصري أكثر المستفيدين من فوز ترامب، يليه النظام السوري، حيث يتوقع أن يعقد الرئيس الأمريكي المنتخب صفقة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تضمن بقاء بشار الأسد في السلطة.

وكان موقع “نيوز وان” الإخباري العبري، قال كذلك إن هناك دولا عربية شاركت إسرائيل في الترحيب بالرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب، بالنظر إلى الآمال المعقودة عليه في التصدي للجماعات الإسلامية، حسب تعبيره.

وأضاف الموقع في مقال له في 13 نوفمبر، أن عددا من الدول العربية المحافظة، لم تنس أن إدارة الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته باراك أوباما ووزيرة خارجيته السابقة هيلاري كلينتون، قدموا دعما للربيع العربي، ولذا رحبت هذه الدول على الفور بانتخاب ترامب.

وتابع ” مصر مثلا كانت من أوائل الدول التي بادرت إلى تهنئة ترامب بالفوز، لأن انتخابه يعني توجيه ضربة قوية لجماعة الإخوان المسلمين، وغيرها من الجماعات الإسلامية”.

واستطرد الموقع” إدارة أوباما كانت تنتقد أوضاع حقوق الإنسان في مصر، وطالما اتهمتها وسائل الإعلام المصرية بدعم جماعة الإخوان، على عكس ترامب، الذي يناصب الإسلاميين العداء، ولذا وجد النظام المصري صعوبة في إخفاء سعادته بهزيمة كلينتون، وسارع إلى تهنئة ترامب”، على حد قوله.

وأشار “نيوز وان” إلى أن النظام السوري يبدو أيضا مرتاحا لفوز ترامب، بالنظر إلى الإشارات الإيجابية التي عبر عنها خلال حملته الانتخابية تجاه روسيا، هذا فيما تشعر المعارضة السورية بالقلق الشديد من انتخابه.

ومن جانبها، قالت صحيفة “التايمز” البريطانية، إن الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب، سيركز فقط على مكافحة الإرهاب في الشرق الأوسط، ولذا فإنه لا أمل في حل القضية الفلسطينية، أو إنهاء معاناة الشعب السوري.

وأضافت الصحيفة في مقال لها في 16 نوفمبر، أنه فيما يتعلق بمصر، فإنه ستكون هناك عودة أخرى للعلاقات الوثيقة بين القاهرة وواشنطن بعد فترة من الفتور في عهد الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته باراك أوباما.

وتابعت الصحيفة ” في المقابل، يعول ترامب كثيرا على النظام المصري لمكافحة الإرهاب في سيناء، ورغم أن مصر دولة بوليسية، إلا أن الرئيس الأمريكي المنتخب يعتبرها قوة استقرار ممكنة في الشرق الأوسط”، حسب تعبيرها.

وأشارت “التايمز” إلى أن ترامب ينظر إلى مصر وروسيا وإسرائيل على أنها المؤهلة لتقاسم العبء مع الولايات المتحدة في مكافحة الإرهاب، متهما إدارة أوباما بأنها لم تفشل فقط في استخدام كامل قوتها ضد تنظيم الدولة والجماعات التابعة للقاعدة، لكنها فشلت أيضا في حشد الدعم اللازم من قبل حلفائها.

وكانت مجلة “التايم” الأمريكية، حذرت في وقت سابق من أن فوز دونالد ترامب بالسباق إلى البيت الأبيض، يعني الرجوع إلى الوراء، وانتشار الاستبداد في جميع أنحاء كوكب الأرض، خاصة في منطقة الشرق الأوسط.

وأضافت المجلة في تعليق لها في 10 نوفمبر، أن ترامب أشاد في مقابلاته بالقادة المستبدين في جميع أنحاء العالم، وعلى رأسهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس العراقي الراحل صدام حسين، ولذا فإن الأسوأ ينتظر منطقة الشرق الأوسط تحديدا، لما تعانيه من صراعات وحروب.

وتابعت ” ترامب امتدح القمع في عهد صدام حسين، ووصفه بالقاتل الفعال للإرهابيين، ولذا فإن الأرجح أنه سيعتمد بعد وصوله للبيت الأبيض على القادة المستبدين في الشرق الأوسط، في محاولة لاستعادة الاستقرار في المنطقة، ما يمهد لانتشار الاستبداد في كل بلاد الشرق الأوسط تقريبا”.

وخلصت المجلة إلى التأكيد أن سياسات ترامب لن تجلب سوى المزيد من الاضطرابات والتطرف والحروب في الشرق الأوسط، لأن الاستقرار لا يتحقق عن طريق الاستبداد وانتهاكات حقوق الإنسان.

وكان ترامب أشاد خلال تجمع انتخابي في كارولاينا الشمالية في 6 يوليو الماضي بالرئيس العراقي الراحل صدام حسين، قائلا :” إن صدام كان شخصا سيئا بالفعل، لكن هل تعلمون ما هو الأمر الجيد الذي فعله؟ لقد قتل إرهابيين، وقام بذلك بشكل جيد”، وأضاف “لم تتم تلاوة حقوقهم عليهم، ولم يكن هناك أي حديث معهم، كانوا إرهابيين، ويجري قتلهم”.

وتابع ” كان يجب على الولايات المتحدة عدم زعزعة استقرار العراق، الذي أصبح بعد 13 عاما على التدخل الأمريكي ملاذا لتنظيم الدولة”.

واستطرد “العراق أصبح بمثابة هارفرد بالنسبة للإرهاب”، في إشارة إلى الجامعة الأمريكية العريقة.

وأضاف ترامب خلال التجمع الانتخابي”انظروا إلى ليبيا، انظروا إلى العراق، في السابق لم يكن يتواجد إرهابيون في العراق، كان صدام حسين يقتلهم على الفور، والعراق الآن أصبح جامعة عريقة للإرهاب”.

ومنذ الإعلان عن فوز ترامب، لم تتوقف المظاهرات المناهضة له بعدد من المدن الأمريكية، وسط مخاوف لدى الأقليات والمهاجرين وفئات اجتماعية تخشى سياسات “فاشية”.

 

* باحثة أمريكية تحذر الأمريكان: اخترتم “فرعون” في البيت الأبيض مثل سيسي مصر

حذرت الباحثة الأمريكية “ميشيل دن” بمركز كارنيجي للشرق الأوسط، الأمريكيين من استقبالهم “فرعون” جديد في البيت الأبيض مشابه لفرعون مصر الحالي “السيسي”، قائله: “هل تسلك الولايات المتحدة مسار الاستقطاب والسلطوية على غرار مصر؟”.

وفي تقرير نشره مركز كارنيجي للباحثة الامريكية الممنوعة من دخول مصر، والتي تتركز بحوثها على التغيير السياسي والاقتصادي في الدول العربية، وبالتحديد مصر، وعلاقاتها بالسياسات الأمريكية، في تقرير بعنوان: “فرعون في البيت الأبيض” أن هناك مخاوف من أن يعاقب الأمريكان على اختيارهم ترامب كما حدث للمصريين الذين اختاروا السيسي فكلاهما لا يعرف شيئًا عن الاقتصاد ونهجهما قمعي.

وكتبت ميشيل دن تقول إن “خيار انتخاب دونالد ترامب كان منطقي أكثر بكثير بالنسبة إلى شريحة كبيرة من المواطنين الأمريكيين ممن عانوا من تردي الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية خلال الثمانينيات والتسعينيات من القرن الماضي، إذ شهدت تلك العقود تحولات اقتصادية زرعت الإحباط في نفوس ملايين الأميركيين على أوضاعهم ومستقبلهم”.

 وأشارت دن إلى أن “الوضع كان مشابها بالنسبة إلى عدد لا بأس به من المصريين الذين سهلّوا تسلم السيسي السلطة، حيث سعى إلى استمالة النساء والمسيحيين وكان الكثير منهم يشعرون بالقلق من أن يقيّد رئيس ينتمي إلى جماعة الإخوان المسلمين حقوقهم”.

وتابعت: “ومنذ ذلك الوقت، قام السيسي باستخدام نفوذه كرئيس لإصدار مئات المراسيم بما فيها قوانين صارمة تحظر الاحتجاجات، وأخرى لمكافحة الإرهاب وسط غياب البرلمان، وشهدت عمليات فضّ الاحتجاجات التي أمر بها السيسي وحشية لا سابق لها في مصر”.

ورات “دنّ” أن ترامب “سيخيب أمل كثير من الأمريكيين حيال مصير تظلماتهم الاقتصادية المشروعة والمتواصلة منذ أمد، حين يرون الإجراءات التي سيتخذها الرئيس المنتخب ترامب، الذي يعتبر دخيلاً على الساحة السياسية وتحوم حوله الشكوك في مجال الأعمال”.

وقارنت ذلك بحال المصريين “الذين انتخبوا السيسي رغبة منهم في تحسين أداء الدولة وتحريك عجلة الاقتصاد لكن واقعهم بعد 3 سنوات يتمثل في دولة غير مسؤولة أمام المواطنين بأي طريقة مجدية، إذ تم استبعاد المنافسين والبدائل كافة، وبات الاقتصاد أكثر تدهورًا مما كان عليه في العام 2013″.

وقالت أن باحث أخر متخصّص في شؤون الشرق الأوسط نشر تغريدة على تويتر، قال فيها: “الولايات المتحدة تحذو الآن كليّاً حذو مصر”، مؤكده: “أشاطره مخاوفه وقلقه، لكن ثمة سؤال يستحق التوقّف عنده: هل ستسلك الولايات المتحدة مسارًا شعبويًا مُفعَمًا بالاستقطاب والسلطوية، على غرار مصر؟”.

على غرار السيسي

وتابعت “كان السيسي كذلك مثل ترامب بالنسبة إلى عدد لا بأس به من المصريين الذين سهلّوا تسنّمه السلطة، فهو سعى إلى استمالة النساء والمسيحيين، ولكن السيسي  شرع  بلا كلل في ترهيب وإسكات جميع المنتقدين، ليس فقط الإسلاميين، بل أيضًا الشباب الليبرالي واليساري الذي كان في الصفوف الأولى لثورة 2011″.

واضافت: “شهدت عمليات فضّ الاحتجاجات التي أمر بها السيسي وحشية لا سابق لها في مصر، كما فرض حظرًا على منافسيه السياسيين الرئيسين – ليس فقط جماعة الإخوان المسلمين بل أيضًا حركة شباب 6 أبريل الليبرالية – معتبرًا الانتساب إلى أي منهما جريمة يعاقب عليها القانون”.

واشارت لأنه “مذّاك، تعيش مصر حقبة من الانتهاكات غير مسبوقة لحقوق الإنسان، وحتى من هوامش انخراط في الحياة السياسية أضيق من تلك التي كان مسموحٌ بها في عهد حسني مبارك”.

وقالت أن “الأميركيين الذين صوّتوا لترامب، وعلى الرغم من أنه لم يكونوا راضين أساسًا عن قادة الحزبين الديمقراطي والجمهوري على حدّ سواء، لم تكن لديهم النية لرمي ديمقراطيتهم، التي يناهز عمرها القرنين، إلى سلّة المهملات، كما حدث في مصر”.

وتابعت: “لعلّ المصريين الذين أعلنوا معارضتهم لمرسي، لم يتعمدوا أيضًا تقويض ديمقراطيتهم الجديدة (فلنتذكر هنا أنهم كانوا يطالبون بإجراء انتخابات رئاسية مبكرّة بدلاً من تهميش كامل للإجراءات الديمقراطية) لكنهم في العام 2013 كانوا في مراحل الانتقال الأولى، فالبرلمان كان قد حُلّ جزئيًا، والقضاء مسيّس، وهذا يعني أن أياً من مؤسسات الحكم لم تكن في وضع يخوّلها الوقوف في وجه السلطة التنفيذية التي يسيطر عليها الجيش”.

وقالت إنها حذرت اقاربها الذين قرروا انتخاب “ترامب” من انه سيخيب أملهم حيال مصير تظلّماتهم الاقتصادية المشروعة حين يرَوْن الإجراءات التي سيتخذها ترامب، الذي يُعتبر دخيلاً على الساحة السياسية وتحوم الشكوك حوله في مجال الأعمال. 

وقالت لهم: “فقط انظروا إلى حال المصريين، فقد دعموا السيسي عبر انقلاب، وبعدها في انتخابات رئاسية، رغبةً منهم في تحسين أداء الدولة وتحريك عجلة الاقتصاد، لكن واقعهم بعد ثلاث سنوات يتمثّل في دولة غير مسؤولة أمام المواطنين بأي طريقة مجدية، إذ تمّ استبعاد المنافسين والبدائل كافة، وبات الاقتصاد أكثر تدهورًا مما كان عليه في العام 2013″. 

وقالت إن الفارق بين أمريكا ومصر أنه “على الأقل حين يدرك الأميركيون هذا الواقع، سيبقى لديهم نظام سياسي يخولّهم إطاحة المعربدين، مرة أخرى”، بينما الأمر في مصر مختلف في ظل وجود فرعون جديد.

 

* فيلم اغتيال السيسي.. توريط مع السعودية أم خطة ترامادول مفضوحة؟

يذكر المصريون أنه في عهد المخلوع مبارك كانت المخابرات بالتعاون مع جهاز أمن الدولة تقوم بفبركة قضايا، الغرض منها شغل الرأي العام وابتزاز أطراف دولية يذهب ضحاياها من المعذبين في سلخانات العسكر ويعترف بعضهم بتخطيط وجرائم لم يفعلها قط.

من هذه الجرائم اتهام عدد من ضباط الجيش أيام مبارك بالتخطيط لاغتياله وهو في استراحة رأس التين بالإسكندرية عن طريق اختطاف غواصة وتوجيه صاروخ ينسف الاستراحة وقت وجود مبارك، الأمر الذي لا يصدقه عقل أن النيابة حققت في القضية وتم اعتقال الضباط وفصلهم من عملهم، والغرض كان إرهاب الجيش وقطع الطريق على محاولة حقيقية للانقلاب على مبارك.

المسرحية عادت من جديد هذه المرة مع قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي، عندما زعمت نيابة العسكر أن السيسي تعرض لمحاولتي اغتيال، إحداهما أثناء أدائه العمرة في 2014م، وكانت تستهدف ولي العهد السعودي معه!

السعودية راعية الحرم آخر من يعلم!

المفارقة أن نيابة الانقلاب هى التي كشفت وحققت وخرجت بالنتائج، في الوقت الذي لا تعلم السعودية أي شيء عن القضية.. وكأن الحرم في الصومال وليس في مكة!

وجاء في بيان نيابة الانقلاب، أن التحقيقات كشفت عن أن التخطيط لاستهداف السيسي أثناء أدائه مناسك العمرة في مكة المكرمة، حيث كان أحد العاملين ببرج الساعة، أحمد عبدالعال بيومي، فضلا عن باسم حسين محمد حسين ومحمود جابر محمود علي، عاملين بفندق سويس أوتيل ببرج الساعة بمكة المكرمة.

وحسب الفبركة التي تبرع فيها سلطات الانقلاب، قالت النيابة إن المتهم أحمد بيومي، قائد الخلية بالسعودية، اعترف بتشغيله باقي المتهمين، بناء علي طلب سعيد عبدالحافظ أحمد عبدالحافظ، وقام المتهم باسم حسين محمد حسين برصد السيسي.
كما رصد مهبط طائرات الأسرة الحاكمة بالسعودية ببرج الساعة، وقاموا بشراء بعض المواد التي تدخل في تصنيع العبوات شديدة الانفجار من سوق الكعكي بمكة المكرمة وتخزينها بالطابق الـ34 بالفندق، معتقدين أن السيسي سيقيم بالفندق أثناء مناسك العمرة، وذلك علما بقيام الرئاسة بالحجز في الفندق، وتركوا المواد المتفجرة حتي استهدافه في العام المقبل!!

وتحت سياط التعذيب في سلخانات الأمن الوطني في مصر قال أحد المتهمين إنه عرض على زوجته ارتداء حزام ناسف لتفجير نفسها حتى تشغل القوات في الوقت الذي يقوم فيه أعضاء باقي الخلية باستهدافه.

وزيادة في الحبكة الدرامية قالت تحقيقات الانقلاب أن المحاولة تضمنت استهداف الأمير نايف، واعترف بذلك طبيب الأسنان علي إبراهيم حسن، مشيرا إلى أن أحمد بيومي الطحاوي ومحمود جابر محمود علي خططا لاستهداف السيسي والأمير نايف، وأن هناك سيدة تدعى الدكتورة مرفت، زوجة أحمد بيومي، كان من المخطط أن تفجر نفسها لعدم تفتيش السيدات!
ولأن الجريمة العسكرية دائما لا تكتمل، حاول اللواء أسامة أبو المجد رئيس الهيئة البرلمانية لحزب حماة الوطن وعضو لجنة الدفاع والأمن القومي في برلمان الدم، تبرير عدم علم السعودية بأن غياب إعلان المملكة عن كشف مخطط الاغتيال، يبين أنه من المحتمل أن تكون الأدوات والتفاصيل فى الواقعة تملكها الجهات المصرية فقط دون علم نظيرتها السعودية!

محاولة الاغتيال “فشنك

من جانبه أوضح السفير إبراهيم يسري مساعد وزير الخارجية الأسبق، أن “محاولة الاغتيال إذا كانت حقيقية، فمن المفترض أن يتم محاكمة المتورطين فيها أمام المحاكم السعودية وليس أمام المحاكم المصرية“.

وشكك “يسري” في محاولة الاغتيال، قائلاً  في تصريحات صحفية، إنه “أثناء تأدية الرئيس مناسك العمرة، كان تأمين الحرم على أعلى مستوى، مما يؤكد أنه من الصعوبة حدوث أية محاولة للاغتيال“.

وتابع: “الشرطة دائمًا تقوم بالقبض على مجموعة من المواطنين ثم تذيقهم ألوانًا كثيرة من التعذيب من أجل الاعتراف بأمور ليس لهم علاقة بها من أجل إغلاق القضية”، مضيفًا أن “هؤلاء المتهمين بهذه القضية ربما يكونون أبرياء ولا علاقة لهم بما حدث“.

مسئول سعودي: رفعنا “الهاند بريك“!

وصدم حكومة الانقلاب في مصر بعد تأزم العلاقات مع الرياض على إثر تصويت الانقلاب في مجلس الأمن ضد القرار السعودي لصالح القرار الروسي في سوريا، وتصريحات مسؤول سعودي قال فيها: “لن نقدم منحا بعد الآن.. ولم نوقف الفرامل فحسب بل رفعنا الهاند بريك أيضا“.

هذه الرسالة تؤكد أن السعودية تتغير ماليا وتعني أن السعودية لن تخصص مالا لمساعدة الانقلاب في مصر أو أي من الدول الحليفة.

وتعني أن الرياض تدرك الواقع الذي يقول إن الملف اليمني سيستنزف لاحقا الكثير من الفائض المالي، بصرف النظر عن نتيجة الحرب والمعركة لأن السعودية ستكون مسئوليتها إعادة إعمار اليمن والإنفاق عليه لفترة طويلة.

وتعني الرسالة نفسها أن السيسي الذي يتوقع دعما سعوديا عليه أن يبحث عن ضرع آخر كويتي أو إيراني يستحلبه، بعدما جف ضرع الرياض السخي.. وانكشفت خطة توريط السعودية في مسرحية اغتيال السيسي.

 

* موجة جديدة من ارتفاع الأسعار بعد زيادة سعر “الدولار الجمركي

كشفت مصادر في مصلحة الجمارك المصرية أن الدولار الجمركي ارتفع اليوم الإثنين إلى 17.6 جنيهًا بعد تراجعه الى مستوى 15 جنيهًا منذ أيام، موضحة أن البنك المركزي قد وزع منشورا بقيمة الدولار الجمركي، وهو إجراء يتم اتباعه يومياً منذ قرار التعويم حيث يتم تحديد السعر بصورة يومية.

والدولار الجمركي هو سعر السلعة المستوردة من الخارج بعد احتساب سعرها وتحويله للعملة المحلية ودفع الجمارك المستحقة عن السلعة، وقبل تعويم الجنيه المصري كان الدولار الجمركي هو نفس السعر الرسمي للدولار داخل البنوك، إلا أنه بعد التعويم شهد السعر ارتباكا مع فقدان العملة المحلية نحو 100% من قيمتها، وزيادة قيمة الجمارك بسبب زيادة قيمة العملة الأميركية.

وقالت المصادر لوسائل الإعلام، اليوم، “يعود سبب ارتفاع سعر الدولار الجمركي إلى قيام بعض المصارف أمس برفع سعر الصرف إلى ما يقرب من 18 جنيها للدولار، مقابل 8.88 جنيهات قبل تعويم العملة المحلية”.

الأمر أثار غضب المستوردين الذين طالبوا  بضرورة إنهاء أزمة الدولار الجمركي لكي يتمكنوا من مواصلة عمليات الاستيراد، والتي تشهد أزمة منذ اتخاذ قرار التعويم، وتسبب القرار في تكدس المنافذ الجمركية بالبضائع.

وقال عدد من المستوردين “ارتفعت قيمة الأرضيات في المستودعات الجمركية، وقرية البضائع من متوسط 500 جنيه في اليوم إلى 1200 جنيه، وهو ما أحدث أزمة في سداد الرسوم الجمركية بعد ارتفاع الدولار الجمركي، لذا فإن المستوردين في حالة انتظار لحين هبوط السعر حيث يتم سداد قيمة الأرضيات المرتفعة”.

وبحسب أحمد شيحة رئيس شعبة المستوردين باتحاد الغرف التجارية المصرية فإن هناك قرارات ستتخذ لحين الانتهاء من الأزمة، حيث قال “سنتخذ قراراً بوقف الاستيراد لحين الانتهاء من الأزمة الراهنة، فلم نعد نحتمل تلك التكلفة خاصة أننا نضطر لتحميل البضائع بهذه الأسعار، ولم يعد المستهلك يتحمل بدوره تلك الزيادات في الأسعار”.

وأضاف “ارتفعت قيمة الأرضيات بصورة كبيرة، كما أن توفير الدولار للاستيراد بات أمرًا صعبًا، وسداد فاتورة الإفراج الجمركي أصبحت باهظة”. 

وازاء تلك الأزمة من المتوقع ان تشهد جميع أسعار السلع ارتفاعات جنونية خلال الفترة المقبلة، خاصة بعد عجز حكومة الانقلاب في السيطرة على ارتفاع أسعار الدولار في السوق الرسمي الذي تجاوز الـ18 جنيهًا اليوم.

 

* بعد انهيار “الجنيه”.. شركات السياحة تحدد أسعار العمرة بالريال

اتخذت العديد من شركات السياحة المصرية قرارًا بتسعير برامج العمرة بالريال السعودي، في ظل انهيار سعر الجنيه مقابل العملات الأجنبية.

وقال باسل السيسي، رئيس لجنة السياحة الدينية بغرفة شركات ووكالات السفر والسياحة السابق، في تصريحات صحفية، إن بعض شركات السياحة تروج لبرامج العمرة بالريال السعودي خوفًا من تغيير الأسعار حتى لا تتكبد فروق سعر صرف العملة، مشيرًا إلى أن بيع البرامج بالريال السعودي يعد مخالفة.
وطالب بتطبيق القانون على الشركات المخالفة، مشيرًا إلى أن وزارة السياحة لم تعلن عن الانتهاء من الضوابط المنظمة للعمرة حتى الآن، حتى تعرضها الجمعية العمومية لغرفة شركات السياحة.

من جانبه اعترف شريف سعيد، رئيس لجنة السياحة الدينية بغرفة شركات ووكالات السفر والسياحة ورئيس مجلس إدارة شركة مايا تورز، بقيام شركته ببيع برامج العمرة بقيمة الريال السعودي لكنها تقوم بالتحصيل بالجنيه، مشيرًا إلى وجود ارتفاع بقيمة 40% بالأسعار خلال الموسم الجاري مقارنة بالعام الماضي بسبب ارتفاع سعر صرف الريال والدولار مقابل الجنيه، إلى جانب ارتفاع أسعار تذاكر الطيران ، متوقعًا أن تنخفض أعداد المعتمرين بنسبة 65% عن العام الماضي.
وكان قرار قائد الانقلاب السيسي بتعويم الجنيه قد أدى إلى انهيار سعره أمام الدولار والريال وتسبب في ارتفاع أسعار أسعار السلع والخدمات وفاقم من الأزمات المعيشية والاقتصادية.

القضية الفلسطينية لم تعد أولوية لمصر في ظل الانقلاب.. الأحد 20 نوفمبر.. أوقفوا الانتهاكات بحق أطفال مصر

انقذوا أطفال مصر من التعذيب

انقذوا أطفال مصر من التعذيب

القضية الفلسطينية لم تعد أولوية لمصر في ظل الانقلاب.. الأحد 20 نوفمبر.. أوقفوا الانتهاكات بحق أطفال مصر

 

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

* قوات أمن الانقلاب تحاصر كلية هندسة شبين الكوم بـ المنوفية وتعتقل ثلاثة من الطلاب

 

 * رسالة صمود من زوجة معتقل ببرج العرب لقائد الانقلاب

وجهت زوجة أحد معتقلي حوش عيسى بالبحيرة والمحتجز بسجن برج العرب رسالة لقائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي توعدت فيها بالقصاص من الظالمين، وكل جنرالات الانقلاب العسكري الدموي.
وفي مقطع فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي قالت زووجة المعتقل «سنقتص منك قريباً وكل من خلفك من عساكر وجنود وقيادات”.
واستنكرت إقدام ميليشيات الانقلاب بسجن برج العرب على القيام بمزيد من الانتهاكات بحق المعتقلين  وتجريدهم من ملابسهم وسحلهم وتغريب العديد منهم لسجون بعيدة.
كشفت عن أن زوجها أبلغها بحجم الانتهاكات حيث بدأت منذ يوم 11/11 بدون أى مقدمات من ميليشيات العسكر بالسجن وطالت العديد من أهالى المعتقلين أثناء التفتيش وفى الزيارة وقبلها وبعدها.
وعرضت الزوجة حجم الانتهاكات التى أبلغها بها زوجها المعتقل قائلاً فيها: أن الداخلية اقتحمت الزنازين وعمدت إهانة وضرب وسحلهم ما أسفر عن إصابة العديد من الشباب فى عينيه إضافة إلى نقل العديد منهم إلى سجون بعيدة.
واختتمت زوجة المعتقل حديثها برسالة لمن يؤيد قائد الانقلاب تدعوهم فيها للعودة والتوبة، مؤكدة أنهم سائرون على الدرب حتى خروج كافة المعتقلين.

 

 

*السيسي” يتهم أهالي سيناء بالإرهاب

تمامًا مثل “اللمبي” عندما أصبح بالصدفة مأمور سجن كبير، تخبط قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي بشكل ساخر في تصريحاته مع الصحفي الذي أجرى حوارًا معه لصالح وكالة الأنباء البرتغالية، في الوقت الذي كشف فيه محام دولي أن السيسي باع سيناء إلى كيان العدو الصهيوني.

وبشكل محرج طالب الصحفي أمس السبت بعدم تكرار إحدى الكلمات التي استخدمها في حواره مرة أخرى.

وقال “السيسي” بشكل مثير للضحك: “أنت وصفت اللي في سينا أنهم (مسلحين) ودا تعبير مش دقيق؛ لأن ما يحدث في سينا هو مواجهة بين مصر والإرهاب والتطرف في سينا.. لكن هما مش مسلحين ومش متمردين ودا أمر في منتهى الأهمية”. 

وأضاف- وسط سخرية الصحفي البرتغالي-: “أرجو أن احنا منكررش الكلمة دي مرة تانية لأن احنا كدا لا نضع الأسماء الحقيقية عند الوصف لما يحدث في سيناء”.

زي سوريا والعراق!

ومستخدمًا فزاعة “سوريا والعراق”، زعم قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي أن مصر كانت مهددة بحرب أهلية كبيرة جدًّا، كانت آثارها ستمتد إلى أوروبا.

وتابع السيسي، في المقابلة التي أجرتها معه وكالة الأنباء البرتغالية «لوسا»، :”ماذا لو حدثت حرب أهلية في مصر وخرجت الأمور عن السيطرة؛ فكيف سيكون حجم الهجرة والضحايا والمعاناة التي كانت ستحدث، وكيف كانت ستكون النتائج في المنطقة والتي كانت ستمتد إلى أوروبا والعالم كله”.

جدير بالذكر أنه في سيناء يوجد رجال تابعون للقيادي المفصول من حركة فتح الفلسطينية محمد دحلان “يقومون ببعض الواجبات لمساعدة النظام المصري في بعض العمليات هناك”، هذا ما قاله دحلان في مقطع فيديو مشهور تداوله نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، فقد أقر دحلان بوجود جنود له في سيناء هربوا من قطاع غزة.

وكشفت مصادر مصرية أنه يوجد 200 (ضابط) فلسطيني على الأقل تابع لدحلان في سيناء منذ عهد مبارك، وتقول المصادر أن هؤلاء متورطون في تهريب مخدرات لسيناء وفي أعمال إرهابية ضد المنشآت السياحية المصرية، وهم على علاقات وثيقة واتصالات دائمة مع الموساد والسي آي إيه.

وأكد شهود عيان في سيناء على هذا الأمر أكثر من مرة، وذلك رغم محاولة دحلان تحديد “نوعية أشخاصه” هناك بأنهم “ليس لي عسكر في سيناء، إنما لي أفراد فتحاوية “ينتمون لحركة فتح”.

 

 

*إخوان مصر تعلن 4 لاءات رافضة إجراء مصالحة مع السيسي

أعلنت جماعة الإخوان المسلمين، صباح اليوم الأحد، 4 لاءات رافضة إجراء مصالحة مع النظام الحالي، بعد ردود فعل واسعة رافضة تصريحات صحفية سابقة أدلي بها نائب مرشد الجماعة، إبراهيم منير، حول الشأن ذاته، رغم توضيحات أدلى بها الأخير للأناضول، ووسائل إعلامية مختلفة.
وقالت الجماعة في بيان نشر عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك”: “لقد أعلناها مراراً وتكراراً ونعيدها اليوم: لا تنازل عن الشرعية (في إشارة لمحمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيا)، ولا تفريط في حق الشهداء والجرحى، ولا تنازل عن حق المعتقلين فى الحرية، وحق الشعب فى الحياة الكريمة، ولا تصالح مع خائن قاتل (لم تسمه).
ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من السلطات المصرية حول انتقادات الجماعة، غير أنها عادة ما ترفض دعوات المصالحة مع جماعة الإخوان، وتقول إنها “إرهابية”، بحسب قرار حكومي صادر في عام 2013.
وأوضح بيان جماعة الإخوان أن نائب مرشدها العام إبراهيم منير أكد تلك المواقف والثوابت في حواره مع قنوات وطن، والشرق، ومكملين(مستمرين) (تبث جميعا من الخارج) مساء (أمس) السبت“.
ودعت الجماعة من أسمتهم “القوى الثورية ورموز الثورة” إلى “الاصطفاف واستكمال ثورة الخامس والعشرين من يناير (كانون الثاني 2011 التي أطاحت بحكم الرئيس الأسبق حسني مبارك)، حتى تحقق كامل أهدافها“.
وأشارت إلى أن بيانها جاء ردا على قيام “بعض الأفراد عبر وسائل التواصل الاجتماعي بتشويه صورة جماعة الإخوان المسلمين ورموزها؛ من خلال اجتزاء أو تبديل أو تزوير تصريحاتهم أو مواقفهم في محاولات مستميته للوقيعة بين الجماعة وقيادتها التي تقف معا، أو بين الجماعة وشعبنا المصري العظيم“.
وكان إبراهيم منير أجرى حوارا أمس السبت مع أحد المواقع الإلكترونية العربية تطرق فيه  إلى أن الجماعة جادة في إمكانية قبول مصالحة عن طريق حكماء، وهو الأمر الذي تم تداوله في وسائل إعلامية وصحفية على أنه قبول بمصالحة مع النظام الحالي، وهو ما آثار ردود فعل رافضة واسعة في صفوف أبناء الجماعة عبر منصات التواصل.
غير أن منير قال للأناضول، أمس السبت، موضحا موقف الجماعة إن الأخيرة “مستعدة لسماع كل وجهات النظر” من حكماء (لم يسمهم) لإتمام “مصالحة” بالبلاد، لا تستبعد مرسي، وتضع في الحسبان ما وصفه بـ”جرائم الانقلاب“.
وحول تسمية شخص بعينه كحكيم أو وسيط تقبله الجماعة، قال منير: “لا نسمي أحدا ومن يهمه الأمر؛ فنحن مستعدون لسماع كل وجهات النظر” بشان المصالحة..
وحول ما أثير عن المصالحة مع النظام، قال منير في تصريح أمس السبت لقناة “وطن، (محسوبة على الجماعة/ تبث من الخارج): “نحن جادون في إيجاد مخرج (..) لكن لم نطلب المصالحة مع النظام ولن نطلبها“.
واستطرد موضحاً: “لكن نحن نرمي الكرة في مرمى من ينهلون لنا بالنصائح، ونقول هاتوا ما لديكم من أسلوب هذه المصالحة، وليجتمع حكماء الشعب وليرسموا لنا صورة هذه المصالحة التي تدعون أننا نُؤخرها“.
وأضاف: “عند تقديم هذه الرؤية منهم (أي الحكماء) أو من النظام فلسنا مغلقين الأذن ولا العقول، وحينها سيكون ردنا، وإذا فتح الباب للمصالحة في مصر؛ فالرئيس الشرعي (يقصد مرسي) والقيادات الوطنية وليس الإخوان موجودون ويجب تصحيح الأوضاع والعودة لشرعيتها الحقيقية“.
وفي 14 أغسطس/آب 2013، فضت قوات من الجيش والشرطة بالقوة اعتصامين لأنصار مرسي في ميداني “رابعة العدوية” و”نهضة مصربالقاهرة الكبرى، وأسفر ذلك عن سقوط 632 قتيلاً، منهم 8 شرطيين، بحسب المجلس القومي لحقوق الإنسان” في مصر(حكومي)، في الوقت الذي قالت فيه منظمات حقوقية محلية ودولية (غير رسمية)، إن أعداد القتلى تجاوزت ألف شخص.
ومنذ الإطاحة بمرسي، تشهد مصر أزمة سياسية كبيرة، حاولت مبادرات محلية وغربية حلحتها، غير أن البلد منقسم بين طرف مؤيد للإطاحة بمرسي، وآخر يعتبر ما حدث “انقلابا عسكريا” مرفوضا.

 

 

*إخوان مصر” يرفضون المصالحة مع السيسي

أعلنت جماعة “الإخوان المسلمون”، الأحد 20 نوفمبر/تشرين الثاني، 4 لاءات رافضة إجراء مصالحة مع حكومة الرئيس المصري الحالي عبد الفتاح السيسي.
وقالت الجماعة في بيان نشر على صفحتها الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك”: “لقد أعلناها مرارا وتكرارا ونعيدها اليوم.. لا تنازل عن الشرعية (في إشارة لرئاسة محمد مرسي)، ولا تفريط في حق الشهداء والجرحي، ولا تنازل عن حق المعتقلين في الحرية، وحق الشعب في الحياة الكريمة، ولا تصالح مع خائن قاتل“.
ودعت الجماعة من أسمتهم “القوى الثورية ورموز الثورة” إلى “الاصطفاف واستكمال ثورة الخامس والعشرين من يناير (كانون الثاني 2011 التي أطاحت بحكم الرئيس الأسبق حسني مبارك)، حتى تحقق كامل أهدافها“.
وأشارت إلى أن بيانها هذا جاء ردا على قيام “بعض الأفراد عبر وسائل التواصل الاجتماعي بتشويه صورة جماعة الإخوان المسلمين ورموزها؛ من خلال اجتزاء أو تبديل أو تزوير تصريحاتهم ومواقفهم في محاولات مستميتة للوقيعة بين الجماعة وقيادتها التي تقف معا، أو بين الجماعة وشعبنا المصري العظيم“.
ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من السلطات المصرية حول ما تضمنه بيان الجماعة هذا، غير أنها عادة ترفض دعوات المصالحة مع جماعة الإخوان، وتعتبرها “إرهابية”، بحسب قرار حكومي صادر في عام 2013.
وكان إبراهيم منير نائب المرشد العام للإخوان المسلمين، أجرى حوارا يوم السبت مع أحد المواقع الإلكترونية العربية، تطرق فيه إلى أن الجماعة جادة في إمكانية قبول مصالحة عن طريق حكماء، وهو الأمر الذي تم تداوله في وسائل إعلامية وصحفية على أنه قبول بمصالحة مع النظام الحالي؛ ما آثار ردود فعل رافضة واسعة في صفوف أنصار الجماعة عبر منصات التواصل الاجتماعي.
وعلى أثر ذلك، أوضح منير موقف الجماعة قائلا إنها “مستعدة لسماع كل وجهات النظر” من حكماء (لم يسمهم) لإتمام “مصالحة” بالبلاد، لا تستبعد مرسي، وتضع في الحسبان ما وصفه بـ”جرائم الانقلاب“.
وحول تسمية شخص بعينه كحكيم أو وسيط تقبله الجماعة، قال منير: “لا نسمي أحدا، ومن يهمه الأمر، فنحن مستعدون لسماع كل وجهات النظر” بشأن المصالحة.
واستطرد: “نحن نرمي الكرة في مرمى من ينهلون لنا بالنصائح، ونقول هاتوا ما لديكم من أسلوب هذه المصالحة، وليجتمع حكماء الشعب، وليرسموا لنا صورة هذه المصالحة التي تدعون أننا نؤخرها“. 

 

 

*داخلية الانقلاب تقتل شابا بعد اعتقاله بالجيزة

قتلت قوات الأمن بمحافظة الجيزة شابًّا “37 عامًا”، بعد القبض عليه من منطقة أبو النمرس، جنوب الجيزة، اليوم.
وبحسب الرواية الأمنية التي تحمل الضحية دائمًا السبب، كشف مصدر أمني عن مقتل خفير خصوصي أثناء ترحيله لقسم شرطة أبو النمرس، موضحًا أن قوة أمنية من مباحث قسم شرطة أبو النمرس خرجت لضبط المتهم على خلفية اتهامه بحيازة أسلحة نارية غير مرخصة بدائرة القسم، وبالفعل تم التوجه إلى مكان تواجد المتهم.
وزعم المصدر، في تصريحات نشرتها صحيفة الانقلاب الأولى لترويج كذبه “اليوم السابع”، أنه بتفتيش المتهم عثر بحوزته على سلاح نارى عبارة عن “فرد خرطوشمحلى الصنع غير مرخص، فتم تحرير محضر بالوقعة، واقتاد رجال الأمن المتهم الذى يبلغ من العمر 37 عاما إلى قسم شرطة أبو النمرس، وأثناء ترحيله شعر بحالة إعياء شديدة فحاول ضباط المأمورية إسعافه إلا أنه فارق الحياة وتم نقله إلى مستشفى أبو النمرس العام،
وهو ما يتنافى مع العقل حيث إن الشاب ذي الـ37 عامًا ويعمل في مهام أمنية خاصة يتمتع بصحة جيدة ولياقة رياضية تؤهله للقيام بعمله.. بينما توجه المصادر الأمنية الرأي العام ناحية اسباب صحية مفاجئة.
وتكررت في الفترة الأخيرة حالات القتل خارج إطار القانون في ظل الحكم العسكري، الذي لا يراعي أبسط حقوق الإنسان.
وفي أغسطس الماضي، أوضحت التنسيقية خلال تقريرها الصادر عن  الفترة من 23 يونيو 2013 وحتى 13 أغسطس 2016، أن حالات القتل خلال 6 أشهر فقط من 2013 بلغت 2466 قتيلاً، بينما وقعت 224 حالة في 2014، و210 حالات في 2015 و78 قتيلاً في 2016.
وأشارت إلى أن وسائل القتل تنوعت ما بين قتل ميداني بلغ عددهم 2581 حالة من بينهم 10 صحفيين، وقتل بالتعذيب 91 حالة، و180 جراء الإهمال الطبي بالسجون و17 داخل ساحات الجامعة والمدن الجامعية وتعرض 102 حالة للتصفية الجسدية وقتل 7 حالات بالإعدام.

 

*في اليوم العالمي.. 10 كوارث جلبها الانقلاب على أطفال مصر

تحتفي دول العالم باليوم العالمي للطفل في يوم 20 نوفمبر من كل عام إلا في مصر، فبينما تقوم الأمم المتحدة بمكافحة حالات العنف ضد الأطفال وإهمالهم واستغلالهم في كثير من الأعمال الشاقة التي تفوق طاقتهم، يخضع أطفال المصريين منذ ولادتهم وربما قبلها بشهور للقمع والتنكيل، حتى إن الرضيع في مصر يولد وفي رقبته نصيبه من الديون التي ورط فيها الانقلاب أجيالهم القادمة.

ويأتي احتفال العالم بيوم الطفل وقد فضح تقرير نشره فريق الاعتقال التعسفي بالأمم المتحدة العسكر، وقال إن الاعتقال في مصر ممنهج وواسع الانتشار، مشيرًا إلى أن عدد الأطفال المعتقلين في مصر، منذ انقلاب 30 يونيو  2013 حتى نهاية مايو 2015 أكثر من 3200 طفل تحت سن 18 عامًا تعرضوا للتعذيب والضرب المبرح بداخل مراكز الاحتجاز المختلفة.

حسب إحصاءات الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء، الصادرة في منتصف 2014، يُقدر إجمالي عدد الأطفال المصريين، حوالي 31,4 مليون طفل، ويمثل هذا العدد 36,1% من إجمالي السكان، ما يعني أكثر من ثلث المجتمع المصري، ويعتبر الأطفال الفئة الأضعف في مجتمعنا حاليًا، ما يجعل كل مشاكل وسياسات المجتمع تنعكس عليهم بطريقة مباشرة.

1- رضع تحت طائلة الديون

اعترف وزير المالية في حكومة الانقلاب عمرو الجارحي في تصريحات تليفزيونية، إن الدين الخارجي لمصر سيصل إلى 53.4 مليار دولار إذا حصل جنرالات الانقلاب على قرض صندوق النقد الدولي، والبالغ 12 مليار دولار على مدار 3 سنوات، ما يعني ان نصيب كل رضيع في مصر من ديون العسكر يقدر بـ586 دولارا.

وفي وقت سابق نفت وزارة المالية في حكومة الانقلاب، وجود شروط مسبقة على مصر للحصول على موافقة صندوق النقد الدولي، إلا ان الشروك بدات تطفو على السطح وتبين انها تغرق الشعب المصري في الديون لعقود وأجيال قادمة.

وكانت حكومة الانقلاب قالت إنها تخوض المراحل النهائية من المفاوضات مع صندوق النقد للحصول على قرض قيمته 12 مليار دولار على مدى 3 سنوات بواقع 4 مليارات سنويًا، وتستهدف حكومة الانقلاب تمويل عجزها وفشلها الاقتصادي بنحو 21 مليار دولار على ثلاث سنوات بما في ذلك قرض الصندوق.

2- الجيش يستولي على ألبان الأطفال

اعترف الدكتور أحمد عماد، وزير الصحة في حكومة الانقلاب العسكري، إن القوات المسلحة سوف تطرح 30 مليون علبة حليب أطفال ووضعت عليهم لوجو القوات المسلحة ليتم بيعها بالصيدليات بـ30 جنيهًا للعلبة بعد أن كانت تباع بـ60 جنيهًا.

ونشبت أزمة -قال عنها متابعون إنها من صناعة الجيش- في ألبان الأطفال المدعمة التي أعلنت صحة الانقلاب عن توقف توفيرها بالصيدليات الحكومية والخاصة.

يأتي هذا بعد قطع قطع العديد من المواطنين، طريق الكورنيش قرب مقر الشركة المصرية للأدوية، الموزع الرئيسي للبن المدعم في مصر، بسبب قرار وزارة الصحة بحكومة الانقلاب بمنع توزيعه من خلال منفذ الشركة.

3- تجارة المخدرات مصير الأطفال في عهد السيسي

قالت منظمة “سيف تشلدرن” إن  المهاجرين الأطفال من مصر البالغين من العمر 13 عاما قد أجبروا على العمل في الدعارة، والأنشطة الإجرامية والأعمال الشاقة ليدفعوا لمهربين عديمي الضمير أتوا بهم إلى أوربا، بحسب تقرير نشرته صحيفة “تليجراف” البريطانية.

وقالت المنظمة في  تقرير لها بعنوان “عبيد صغار في الخفاء”: إن  “تجار البشر يستخدمون أساليب معقدة ووحشية بشكل متزايد لإجبار الأطفال المهاجرين على العمل في الدعارة وإرهاقهم بديون تبلغ 50000 يورو (43000 دولار) نظير تهريبهم إلى أوربا.

تقول”رفايلا ميلانو” مديرة برنامج المنظمة بإيطاليا: من  الصادم أن يتعرض العديد من الأطفال هذه الأيام  لهذا النوع من العنف والتلاعب والإستغلال.. أصبح المهربون أكثر براعة في الطرق التي يستخدمونها  في الإيقاع بالأطفال، خاصة من يمر منهم بظروف صعبة، ولا بد أن ينتهي ذلك.

وأشارت الصحيفة إلى أن إيطاليا سجلت زيادة كبيرة جداًا هذا العام في عدد الأطفال غير المصحوبين بذويهم والقادمين عبر البحر المتوسط من دول مثل نيجيريا ومصر، وبلغ عدد الأطفال القادمين دون عائلاتهم  10500 طفل في الفترة مابين يناير ويونيو لهذا العام، وهو ما يزيد عن ضعف العدد لنفس الفترة من العام الماضي.

4- الانتحار أحد وسائل الهروب من الانقلاب

منذ 2015، بلغت نسب الانتحار بين الأطفال في مصر خلال 48 حالة انتحار، وفقًا لتقرير المؤسسة المصرية للنهوض بأوضاع الطفولة، وكانت نسبة الإناث من الحالات تمثل 46%، بينما وصلت نسبة الذكور وهى الأعلى إلى 54 %، كما تنوعت حالات الانتحار بين الفئات العمرية المختلفة للأطفال، وكانت الفئة العمرية الأعلى للأطفال المنتحرين هى الأطفال في الفئة العمرية بين 16 إلى 18 سنة، بواقع 26 حالة.

وبلغ عدد الأطفال المنتحرين نتيجة أزمات ومشاكل نفسية إلى 16 حالة، وهى النسبة الأعلى من الأطفال المنتحرين، نتيجة معاناتهم من أمراض نفسية أو مرورهم بأزمات نفسية بسبب رسوبهم في الامتحانات، أو توترهم نفسيًا نتيجة قرب موعد امتحاناتهم، وأساليب التنشئة الخاطئة القائمة على تعقيدات العملية التعليمية بضرورة اجتياز الاختبارات بغض النظر عن قدرة تلك الامتحانات على قياس استيعاب الطلاب وتنمية مهاراتهم العقلية والحياتية.

فيما وصل عدد الأطفال المنتحرين نتيجة أسباب أسرية واقتصادية إلى 17 حالة، فعدم توفير متطلبات الأطفال المادية قد يؤدى بهم إلى الانتحار، وبحسب دراسات (اليونيسيف) فإنه ما يقرب من 20% أطفال مصر يعيشون في فقر، كما أنه من المرجح أن يصبح الأطفال الذين يكبرون وهم فقراء أباء لأطفال فقراء.

ووفقًا لما أكده التقرير، فإن عدد الأطفال المنتحرين في الريف أكثر من الحضر والمدينة، وبلغت النسبة في الريف 75%، بينما في الحضر كانت النسبة 25%، وذلك لما يعانيه الريف من تدنى في مستوى الخدمات وارتفاع مستوى الفقر في المدن الريفية عنها في المدن الحضرية.


5-
الاستغلال الجنسي للأطفال في عهد السيسي

في 25 يوليو 2015، كشف الدكتور نائل الشافعي -الاستشاري بهيئة الاتصالات الفيدرالية الأمريكية- عن تعرض عدد من الأطفال المصريين لما أسماه “دعارة استغلال جنسي” بإيطاليا.

وقال الشافعي في تدوينة: “اشتعال تجارة الاستغلال الجنسي لآلاف الأطفال الذكور المصريين المهاجرين لإيطاليا”، وأضاف: “85 محضر استغلال جنسي ودعارة يوميًا في إيطاليا لأطفال، معظم الأطفال يأتون من برج مغيزل (كفر الشيخ)، أعمارهم تبدأ من 8 سنوات. أهاليهم سعداء بالخمسين يورو التي يرسلها كل طفل شهريًا من إيطاليا“.

وتابع: “إيطاليا تطلب من مصر تسليم ثلاث زعماء لعصابات تهريب الأطفال الذكور إلى صقلية، ومصر ترفض تسليم المطلوبين الثلاثة”، بحسب سي إن إن، وتساءل: “ماذا تفعل السفارة والقنصلية المصرية في روما؟ ماذا تفعل الدولة في برج مغيزل؟“.

وكانت قناة “سي إن إن” الأمريكية قد أعدت تقريرًا مصورًا عما يحدث للأطفال المصريين، وكشفت الكثير من الحقائق حول كيفية وصول الأطفال لإيطاليا وعملهم في “التسول” و”المخدرات” عند وصولهم لإيطاليا وانتهاءً بالدعارة.

6- الطفولة على مذبح القضاء

شكل الانقلاب العسكري في مصر انعطافة في مجال الحقوق والحريات، فبالتزامن مع المحاكمات والاعتقالات وهي بالآلاف، تعددت أحكام الإعدام أو المؤبد الصادرة بحق المدنيين التي تتبارى في إصدارها المحاكم العسكرية والمدنية على السواء، ويخضع لها الأطفال والقصر في سوابق تاريخية لم تعرفها مصر في تاريخها من قبل.

في يوليو 2015 أكد تقرير فريق الاعتقال التعسفي بالأمم المتحدة أن الاعتقال ممنهج وواسع الانتشار في مصر، وأن عدد الأطفال المعتقلين في مصر منذ انقلاب 30 يونيو 2013 وحتى نهاية مايو 2015- بلغ أكثر من 3200 طفل تحت سن 18 عاما، وأنهم تعرضوا للتعذيب والضرب المبرح داخل مراكز الاحتجاز المختلفة.

ويتعرض الأطفال في مصر لانتهاكات منهجية بحقهم في عهد الانقلاب، لم تقتصر فقط على الاعتقال التعسفي أو الاحتجاز في أماكن غير مخصصة للأطفال والتعذيب داخل أماكن الاحتجاز، بل امتدت أيضاً لتشمل اعتداءات جنسية وحالات اختفاء قسري، وقتل خارج إطار القانون بإطلاق الرصاص الحي أثناء فض المظاهرات.


7-
قتل أطفال رابعة

وقف الطفل ينتحب فوق جثمان أمه القتيلة، يستحلفها بالله أن تستيقظ، هو لا يدرك بسنوات عمره القصيرة وإدراكه المحدود أنها غادرت دنيانا، وأنه لن يستطيع أن يراها بعد الآن بعدما اغتالتها رصاصات الانقلاب في فض اعتصام رابعة.

ظل الطفل يكرر على أمه المسجّاة على الأرض غارقة في الدماء، نداء يطالبها فيه بأن تجيبه كما اعتاد دوما أن تفعل عندما يحدثها، “بالله عليكي يا ماما قومي”، يقول الطفل وفق مشاهد فيديو شهيرة أبكت الآلاف.

الأم المصرية الشابة كانت إحدى مئات الأنفس التي أزهقت في مجزرة مروعة لم تشهد مصر في تاريخها الحديث لها مثيلا، الطفل المنتحب كان واحدا من آلاف الأطفال الذين فقدوا أهلهم في تلك المجزرة، وغيرها من المجازر، انقلب الجيش، مستغلاً تظاهرات تم تجهيزها، على الرئيس الشرعي المنتخب محمد مرسي.


8 – 500 طفل في معتقلات الانقلاب

في إطار الحملة الهستيرية المسعورة التي تقودها داخلية الانقلاب ضد كل مؤيدي الشرعية والتي تجاوزت كل الخطوط الحمراء، أصبح الأطفال الصغار وطلاب المدارس هدفًا لهؤلاء الانقلابيين دون رحمة بصغر سنهم أو ضآلة أجسادهم طالما كانوا معارضين للانقلاب العسكري.

كان اعتقال مليشيات الانقلاب لـ60 طالبا من داخل مدرسة “الثورة” الإعدادية بقرية دلجا بمحافظة المنيا في أول أيام الدراسة في النصف الثاني من العام الدراسي -والذين تم إخلاء سبيلهم مؤخرًا- وكذلك اعتقالهم لثلاثة طلاب من قرية فيشا التابعة لمركز منوف في الثالث من مارس الحالي أثناء عودتهم من مسيرة سلمية بشبين الكوم هي أحدث جرائم الانقلابيين ضد الأطفال التي سبقتها سلسلة طويلة من الانتهاكات ضد الأطفال منذ بداية الانقلاب العسكري في الثالث من يوليو وحتى الآن.
من جانبه أصدر مركز الشهاب لحقوق الإنسان بيانًا في فبراير الماضي أكد فيه أن عدد الأطفال المعتقلين في سجون الانقلاب يبلغ 500 طفل منهم 150 طفلا في الإسكندرية فقط، وأشار البيان إلى أن ظاهرة القبض على الأطفال الأقل من السن القانونية ظاهرة مستمرة بصورة يومية، وتابع التقرير أن في مصر أصبحنا نتحدث يوميا عن القبض على أطفال ما دون الثامنة عشر من عمرهم وبشكل عشوائي من الشوارع حتى أصبحت الأعداد في زيادة غريبة.


9-
استغلال الأطفال صناعة انقلابية

في مصر الانقلاب، يمكنك أن تخطئ وسيتحمل الإخوان الخطأ، في مصر يتاجر السيسي وداعموه وأنصاره بالأطفال ويستغلونهم ليل نهار، على أغلفة المجلات وفي الحملات الانتخابية الداعمة له، وفي أثناء محاكمات الإخوان يفاجئنا إعلاميو “عباس كامل” من عينة محمد الغيطي، بأن معتقلا بسجن العقرب شديد الحراسة يحتضن ابنته ويقبل ولديه لأول مرة منذ 3 سنوات، يمارس تجارة بالأطفال!.

نشرت مجلة “سمير”، الصادرة للأطفال عن دار الهلال صورة “السيسي” غلافا لها، عبارة عن صورة كرتونية للسيسي وهو يحتضن طفلا يبدو أنه يعالج من السرطان وعلى قدميه مصحف وكتب على الغلاف: “العلاج.. لكل طفل مصري”، بعدما التقاه السيسي” مرتين.

واتضح أن “دار الهلال” تستغل قراء المجلة، حيث طلبت إدارة المؤسسة دعم الجيش” لمجلة “سمير”، وقالت “السيسي بطل شعبي عند الأطفال ونفسهم يقعدوا معاه“.

كما استقبل “السيسي”، بمقر رئاسة الجمهورية الطفلة “حياة” المتبرعة لصندوق تحيا مصر”، من مصروفها بـ500 جنيه، وقالت المصادر الصحفية إنه حرص على استقبال الطفلة بنفسه، والتقط صورة تذكارية مع الطفلة وأسرتها، وفي كلا اللقائين المرتبين، كانت عدسات المصورين والتلفزيون الرسمي حاضرة.

وفي أثناء حملة السيسي وصباحي2014؛ انتقد عدد من منظمات حقوق الإنسان ومنظمات رعاية الطفل؛ ما قامت به دار الراضى للأيتام بالعباسية من استغلال الأطفال اليتامى في الدعاية الانتخابية للسيسي.

أطفال البيادة

كما نشط أنصار قائد الانقلاب في وضع البيادات على رءوس بناتهم أثناء محاكمة الرئيس محمد مرسي، وطالبت والدتهم بإعدامه، وأصرت على أن يسلمن على مجندي الشرطة لأنها “تحب مصر“!

وبنفس المشهد، انتقدت صحيفة “دي فيلت” الألمانية الفوضى التي بات يروجها السيسي بصورة “أطفال البيادة” في تقرير بعنوان: “المشير السيسي الملك المُتّوَج علي عرش الفوضي”، وأرفقت الصحيفة في تقريرها صورة “أطفال البيادة“.

وقالت الصحيفة إن “السيسي في الرئاسة يكمل الحلقة المفقودة من دائرة الرؤساء العسكريين والتي لم يقطعها سوي وصول مرسي للسلطة، ليستكمل الدائرة التي نأمل ألا تكون دائرة شيطانية تدور في فلكها مصر” في إشارة لاستغلال الأطفال بحمل رمز العسكريين مجددا.

 

*أوقفوا الانتهاكات بحق أطفال مصر

بالتزامن مع اليوم العالمي لحقوق الطفل دعا مركز الشهاب لحقوق الإنسان لوقف الانتهاكات والجرائم التي ترتكبها سلطات الانقلاب بحق أطفال مصر  بشكل ممنهج مع تصاعد رصد الجرائم وشكاوى المواطنين.
ونشر المركز اليوم عبر صفحته على فيس بوك مقطع فيديو يعرض لعدد من الانتهاكات والجرائم التي تم توثيقها عبر الفيديوهات من خلال وسائل الإعلام المتنوعة ما يعكس طرفًا من الجرائم المتنوعة التي يتعرض لها الأطفال في مصر ويبين طرفًا مما وصل إليه حال الأطفال في ظل الانقلاب العسكري الدموي الغاشم.
كانت مؤسسة عدالة لحقوق الإنسان قد وثقت انتهاكات وجرائم متنوعة بحق الأطفال منذ الانقلاب العسكرى الدموي الغاشم، حيث تعرض الاطفال للقبض والتعذيب والاعتداء الجنسي داخل مقار الاحتجاز، وصدرت ضدهم أحكام بالإعدام، وأخرى بالسجن، بالمخالفة الصريحة لقانون الطفل والدستور المصري والمعاهدات الدولية، كما عانى الأطفال من انتهاكات روتينية لحقوقهم الإنسانية.
ووثقت المنظمة  اعتقال 1200 طفل، لا يزال 420 منهم رهن الاعتقال حتى الآن، فضلاً عن قتل  102 طفل خلال الأحداث المختلفة يضاف إليها عدد من حالات التعذيب الذي وصل وفقًا لما وثقته المنظمة ل850 حالة.

 

*أسوان : قطع طريق السادات بعد منع أهالي النوبة من التوجه إلى توشكى

تجمهر العشرات من النوبيين أمام الاتحاد النوبى العام، مما تسبب في قطع طريق السادات أحد الطرق الحيوية في أسوان احتجاجًا على منع قوات الأمن للقافلة النوبية المتجهة إلى توشكى والتي يطلقون عليها «قافلة العودة النوبية»، ما أدى إلى توقف الحركة المرورية.
كان نوبيون تجمهروا بطريق «أسوان -أبو سمبل» بالقرب من منطقة كركر، عقب اعتراض قوات الأمن للقافلة النوبية المتجهة إلى فورقندى توشكى والتي انطلقت تحت شعار «العودة النوبية»، للاحتجاج على انضمام الأراضى النوبية إلى مشروع المليون ونصف المليون فدان.
وخرجت القافلة بعشرات من سيارات الميكروباص والملاكى التي يستقلها أبناء النوبة من جميع القرى للتوجه إلى منطقة توشكى والاعتصام هناك، واعترضتهم قوات الأمن من خلال الأكمنة الشرطيةوقامت باطلاق الرصاص الحى عليهم مماتسبب فى اصابة العديد منهم ومازال التوتر قائما هناك .

 

 

*الديانة مسلم!”.. اليوم الساقع تزور

متآمر واهبل”، هكذا وصف النشطاء رئيس تحرير صحيفة وموقع “اليوم السابع، خالد صلاح الشهير بـ”أبو لمونة”، اليوم الأحد، جراء قيامه بتزوير شهادة بائع متجول مسيحي قتل جراء التعذيب على يد جلادي سلخانة قسم الأميرية.
ونشر الكاتب “رامى جلال عامر” عبر صفحته الشخصية على “فيس بوك” بوست كتب فيها: “اليوم السابع وهي بتزور صحيفة حالة جنائية للمواطن المصري مجدي مكين نسيت تكتب خانة الديانة صح.. متآمر وأهبل!”.
وكان موقع “اليوم السابع” قد نشر صحيفة الحالة الجنائية للمسيحي الذي قتل في قسم الأميرية، وظهر في خانة الديانة أنه “مسلم”؛ الأمر الذي أثار السخرية من الموقع الإخباري الممول من الكنيسة والمخابرات الحربية.

 

*سفير إسرائيل بالقاهرة: القضية الفلسطينية لم تعد أولوية لمصر

قال سفير الاحتلال الإسرائيلي في القاهرة ديفد غوفرين إن القضية الفلسطينية لم تعد على ما يبدو تحتل الأولوية لدى نظام  عبد الفتاح السيسي.
وأشار غوبرين في مقال له بصحيفة يديعوت أحرونوت إلى أنه يبدو واضحا أن القضية الفلسطينية لم تعد تحتل أولوية على رأس جدول أعمال صناع القرار في مصر اليوم، في ظل الضائقة الاقتصادية وارتفاع أسعار المواد الغذائية الأساسية والوقود ومعدلات البطالة الآخذة بالازدياد.

وأضاف أن الضائقة الاقتصادية باتت هي المشاكل المزمنة التي يعانيها المواطن المصري وليس القضية الفلسطينية.

ورأى أن جدول الأعمال الإقليمي الذي يشغل بال “السيسي” هو إيجاد تحالف إقليمي بين دول المنطقة على أساس الاحتياجات الأمنية والإستراتيجية، وباتت إسرائيل في نظره إحدى المصادر المركزية للاستقرار الإقليمي، كونها تحارب حركة حماس وباقي الجهات المعادية في المنطقة.

واعترف غوبرين في مقاله بأن التقدم في العلاقات المصرية الإسرائيلية يواجه معارضة الجهات الناصرية والإسلامية لكل عملية تقارب بينهما، كما تمثل أخيرا بإقصاء توفيق عكاشة من عضويته ببرلمان العسكر المصري عقب لقائه السفير الإسرائيلي السابق في القاهرة، ورفض لاعب الجودو المصري مصافحة نظيره الإسرائيلي في الألعاب الأولمبية في البرازيل.

وألمح إلى أنه بعكس اتفاق السلام بين الأردن وإسرائيل القائم في معظمه على احتياجات اقتصادية، فإن الجزء الأساسي من اتفاق السلام مع مصر قائم على منطلقات أمنية.

ومع ذلك، فقد رأى السفير الإسرائيلي أن الأوضاع السياسية في مصر تشير إلى أن الإرث الذي تركه الرئيس الراحل أنور السادات ما زال قائما حتى اليوم، في الذكرى السنوية التاسعة والثلاثين لزيارته التاريخية لإسرائيل.

ووصف تلك الزيارة بأنها أحدثت تحولا دراماتيكيا في الشرق الأوسط بأسره، وبقي اتفاق السلام بين القاهرة وتل أبيب مستقرا، رغم أنه ما زال سلاما باردا، والتوقعات الإسرائيلية منه لم تتحقق بعد، لكن مسيرة السادات ما زالت قائمة في مصر.

وقطع غوبرين بأنه رغم مرور مدة زمنية طويلة على تلك الزيارة، فإن النظام المصري الحالي لا يزال ملتزما بحل الدولتين بين الفلسطينيين والإسرائيليين، بينما اعتبر أن المبادرة العربية للسلام تلعب دورا رئيسا في هذه العملية.
وأكد أن الفترة منذ زيارة السادات إلى القدس شهدت تطورا ملحوظا في التعاون الأمني الذي وافقت إسرائيل بموجبه على نشر قوات مصرية في شبه جزيرة سيناء، والسماح للطائرات المصرية والإسرائيلية بالعمل على طول الحدود المشتركة في إطار مكافحة الجهات المعادية للجانبين، إذ لم يكن ذلك مسموحا به قبل أربعة عقود، ولم يكن ممكنا حتى الحلم بأن يحصل شيء كهذا.

وأعرب في ختام مقاله عن أمله في أن تسفر هذه التقاربات الثنائية بين القاهرة وتل أبيب عن انفتاح أكثر في مجالات التعاون الاقتصادي والزراعي والسياحي

 

* إخلاء سبيل الشيخ محمود شعبان و13 من قيادات الجبهة السلفية

أخلت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار شعبان الشامي سبيل الشيخ محمود شعبان و ١٣ من قيادات الجبهة السلفية على ذمة القضية ٦٨٢لسنة ٢٠١٤ وإلغاء التدابير الاحترازية.

وكانت هيئة مغايرة قد أخلت سبيل الشيخ شعبان وعدد من قيادات الجبهة السلفية في يوليو الماضي بتدابير إحترازية.

وتضمنت قرارات إخلاء السبيل عددا كبيرا من المتهمين فى القضية رقم 682 لسنة 2014 المعروفة بـ”الجبهة السلفية”، على رأسهم القيادات، وهم كل من: الشيخ محمود شعبان، وأشرف عبد المنعم، وهشام مشالى، وخالد غريب، وأحمد مولانا، ومحمد حسان، وأحمد صفوت، وسعد حجاج، ومحمد رمضان، ومحمد محسن، وولاء عبد الفتاح.

 

 *#صرخة_سيناء يتصدر تويتر .. ونشطاء: خربوها العسكر

تصدر هاشتاج #صرخة_سيناء، تريند موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، اليوم الأحد، للمطالبة بتوجيه أنظار العالم على مأساة أهالي سيناء جراء قتلهم يوميًا دون الشعور بهم وبأحوالهم السيئة.
وتبارى النشطاء ورواد تويتر على وصف المأساة المكتومة، حيث قالت صحفي خواطر سيناوي: تم تجريف آلاف الأشجار من الزيتون في رفح والشيخ والعريش ويطلعوا يكلمونا عن التنمية.

فيما قالت يارا: احنا بنموت كل يوم نفسيًا كفاية وجع كفاية دم ومحدش حاسس بينا حكومة فاشلة رئيس فااااشل محافظ فاشل برضو.
وعلق صدام شريف: أهالي سيناء بيحاسبوا علي مشاريب ٩٠ مليون مصري.
وقال ميدو: الناس هناك تقريبًا مش عايشة الكل منتظر الموت في أي لحظة ناس بتنام على ضرب النار والحظر وتصحى عل التفجيرات والدم.
فى حين وصف المهندس أحمد الأمر بقول: عن صرخة طفل يبكي من صوت القصف .عن دموع أم تركت ماتملك لمستقبل مجهول.عن حسره أب يقف مكتوف الأيدي أمام واقع مرير #صرخة_سيناء.
وقالت أنوار أحمد،_تهجير _اعتقال،_تجريف المزارع _نسف المنازل _حملات تفتيش_المعاناه مع الكماين _الحظر … إلخ
سينا خربوها العساكر
وقالت منار: لك الله يا سينا.. بإذن الله النصر قريب وسوف تظل حره ..أنتي أرض الفيروز✌✌ #صرخه_سيناء.
وعلق أحمد اليمانى، وهجيرلـ أهل سيناء وبيع أراضى النوبة فى مزاد خطةمرسومة لتفتيت مصر من هذا الخائن أسأل الله ألا يمكنه.
بينما ردت ريحانة الثورة،#السيسي لينا جيران نأمن حدودهم (اليهود) فجعل #سيناء_خارج_التغطيه يذبح ينتهك حرمات يهجر يبيع يقذف بالصورايخ يقتلع شجر الزيتون.

 

* السير الذاتية للضباط المتهمين بمحاولة اغتيال السيسي

ملازم أول محمد جمال الدين عبدالعزيز، مواليد 9 أبريل 1991، وخريج دفعة 2012.

ملازم أول خيرت سامى عبدالحميد محمود السبكى، مواليد 8 مايو 1991، وخريج دفعة 2012.

وإسلام وئام أحمد حسن، مواليد 19 نوفمبر 1990، وخريج دفعة 2012.

ملازم أول كريم محمد حمدى حمزة، خريج دفعة 2007.

وقد أمر المستشار نبيل صادق، النائب العام، بإحالة 292 متهمًا شكلوا 22 خلية إرهابية إلى النيابة العسكرية، وتبين أنهم حاولوا اغتيال عبدالفتاح السيسى، مرتين.

وأصدر النائب العام، اليوم الأحد، بيانًا عن تفاصيل محاولتىْ اغتيال الرئيس السيسى، إحداهما فى السعودية، أثناء أداء مناسك العمرة، والثانية فى مصر، عن طريق خلية ضباط الشرطة المفصولين “من بينهم الضباط الملتحون“.

وقال البيان، إن تلك المحاولة قام بها 6 ضباط سابقين، وطبيب أسنان، وقاد الخلية الضابط محمد السيد الباكوتشى.

واعترف المتهم الأخير بانضمامه لخلية إرهابية، تعتنق الأفكار التكفيرية، القائمة على تكفير الحاكم ومعاونيه، من رجال القوات المسلحة والشرطة، ووجوب قتالهم، بدعوى عدم تطبيق الشريعة الإسلامية، وسعيه وآخرين للالتحاق بتنظيم ولاية سيناء.

تمت إحالة المتهمين من النيابة العامة إلى القضاء العسكرى، لاستكمال التحقيقات.

 

 * تفاصيل…إحالة 292 مواطن للقضاء العسكري لمحاولتهم إغتيال “السيسي” في السعودية

وافق المستشار نبيل احمد صادق النائب العام على إحالة أكبر قضية شملها 292 متهمًا إلى القضاء العسكري لتكوينهم 22 خلية تابعة لتنظيم ولاية سيناء وتم ضبط 158 متهما وتم اخلاء سبيل 7 منهم.

أجريت التحقيقات في القضة على مدى أكثر من عام أدلى خلالها 66 متهما في القضية باعترفات تفصيلية تخص وقائع القضية والهيكل التنظيمي لما يسمى بـ (ولاية سيناء) وعدد أعضاء التنظيم ومصادر التمويل وعدد وأسماء بعض القيادات الهيكلية، فيما لم يكشف المتهمون عن أسم (والي التنظيم) حيث تبين من التحقيق أنهم ليسوا على علم باسمه أو هويته، وأنهم كانوا يتلقون التعليمات الخاصة بالمخططات وتنفيذها من قيادات بالتنظيم، دون أن يعلم أي منهم بوالي التنظيم.

كشفت التحقيقات أن المتهم هشام عبد الحليم الكتش يعيش فى سوريا باع كل املاكه وممتلكاته فى مصر مكلف قريب له باعطاء المبلغ مليون دولار لبعض أعضاء الخليه.

وتبين من اعترفات المتهمين بقيام مجموعة كبيره من المتهمين بتهريب اسلحه من قطاع غزه الى سيناء بالاضافه الى ضبط اسلحه وذخائر ومبالغ ماليه مع المتهمين المقبوض عليهم وكتب تكفيرية .وضبط عدد من البطاقات التى تحمل اسماء وهمية لاعضاء التنظيم ومبالغ ماليه بالدولار.

وبحسب النحقيقات التى اشرف عليها المستشار خالد ضياء المحامى العام الأول تنظيم أنصار بيت المقدس قامت كوارده بمبايعة ابو بكر البغدادي وأصبحوا ولاية تابعة للتنظيم سموا نفسهم ولاية سيناء وان كل أعمالهم تتم باسم تنظيم داعش وكانت الوقائع باستهداف الأكمنة، قاموا بعمل أكمنة عن طريق النزول وتفتيش السيارات.

 وعند اخطار الداخلية والبحث عنهم يعودوا مرة أخري الي الاختباء في الجبال تضمنت التحقيقات واقعة اغتيال ثلاث قضاة بالعريش في سيارة ميكروباص وقام برصد القضاة الارهابي طارق محمود شوقي نصار من منطقة بئر العبد حتي وصولهم العريش بينما تولي تنفيذ الواقعة إرهابيين هما محمد احميد زيادة وجواد عطا الله سليم حسن.

وتضمنت الواقعة الثانية استهداف مقر إقامة القضاة المشرفين على الانتخابات البرلمانية بمحافظة شمال سيناء بأحد الفنادق والتي أسفر عنها مقتل قاضيين و 4 افراد شرطة ومواطن وقام بتنفيذ الواقعة عمرو محمود عبد الفتاح احمد المكني ابو وضاح واسماعيل احمد عبد العاطي اسماعيل عيد المكني ابو حمزة المهاجر.

أما الواقعة الثالثة فهي اغتيال المقدم ابراهيم احمد بدران سليم مدير ادارة تأمين الطرق والافواج السياحية بشمال سيناء والقوة المرافقة له ورقيب شرطة عبد السلام عبد السلام سويلم والمجند حماده جمال يوسف والذى تم اغتياله بمنطقة جسر الوادي بمنطقة العريش الواقعة الرابعة تفجير الانتحاري عادل محمد عبد السميع الشوربجي بتكليف من شقيقه القيادي محمد في اتوبيس يقل سياح كوريين بمدينة طابا بجنوب سيناء، والذى أسفر عن وفاة 3 سائحين وسائق الناقلة واصابة عدد كبير من السياح.

الواقعة الخامسة عن طرق رصد واستهداف الكتيبة 101 قوات مسلحة بشمال سيناء بقذائف الهون عدة مرات ويتم التحقيق فيها بمعرفة النيابة العسكرية وتم ارسال القضية.

أما الواقعة السادسة زرع عبوات ناسفة بطريق مطار العريش استهدفت مدرعات القوات المسلحة والشرطة اثناء مرورها بالطريق، و استهداف قسم ثالث العريش باستخدام سيارة مفخخة قادها الانتحاري احمد حسن ابراهيم منصورو استهداف ادارة قوات امن العريش بسيارة مفخخة.

 الواقعة التاسعة سرقة سلاح آلي وخزنتين بالاكراه من قوات الحماية المدنية واستهداف مبني الحماية المدنية وشركة الكهرباء بالعريش وسرقة ما بهما من منقولات، والواقعة العاشرة اطلاق نيران على معسكر الأمن المركزي بالاحراش بمدينة رفح.

والواقعة الحادية عشر استهداف القوات المرابطة بكمين الزهور بشمال سيناء، والواقعة الثانية عشر اطلاق نيران علي أكمنة القوات المسلحة واستهدافها منها اكمنة في مناطق الوفاء والشلاق والقمبذ وقبر عمير والخروبة.

والواقعة الثالثة عشر محاولة الاستيلاء علي كميني ابو سدرا وابو الرفاعي وقسم شرطة الشيخ زويد وراح ضحيتها أكثر من 40 إرهابيا واعترف فيها تفصيليا المتهم ابراهيم الأسود.

الواقعة الرابعة عشر زرع عبوات ناسفة بخط سير قوات الجيش والشرطة بالطريق الدولي الساحلي بطريق قسم رابع العريش وتفجيرها، الواقعة الخامسة عشر عن طريق رصد مبني وزارة الداخلية ومبني المخابرات الحربية براس سدر ومطار ابو حماد بالشرقية وسفارات روسيا وفرنسا وبلجيكا وبورما ومحطة الكهرباء المتنقلة برأس سدر.

الواقعة السادسة عشر رصد أحد الأقوال الأمنية أسفل جسر العوائد ومقر القوات البحرية بالاسكندرية وبعض الوفود السياحية بفندق العلمين ورصد القيادي السفلي ياسر برهامي تمهيدا لاستهدافه.

الواقعة السابعة عشر الرصد والتخطيط لاغتيال رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، وكشفت التحقيقات أن التخطيط تم بين خليتين احدهما بالسعودية لاستهدافه أثناء اداءه مناسك العمرة في مكة المكرمة وكان احد العاملين ببرج الساعة احمد عبد العال بيومي وباسم حسين محمد حسين ومحمود جابر محمود علي عاملين بفندق سويس اوتيل ببرج الساعة بمكة المكرمة.

 واعترف المتهم احمد بيومي قائد الخلية بالسعودية بتشغيله باقي المتهمين بناء على طلب سعيد عبد الحافظ احمد عبد الحافظ وقام برصد السيسي المتهم باسم حسين محمد حسين كما رصد مهبط طائرات الأسرة الحاكمة بالسعودية ببرج الساعة.

 وقاموا بشراء بعض المواد التي تدخل في تصنيع العبوات شديدة المتفجرات من سوق الكعكي بمكة المكرمة وتخزينها بالطابق 34 بالفندق معتقدين أن الرئيس السيسي سيقيم بالفندق اثناء مناسك العمرة وذلك لقيام الرئاسة بالحجز في الفندق وتركوا المواد المتفجرة حتي استهدافه في العام المقبل واعترف احد المتهمين بعرض زوجته ارتداء حزام ناسف لتفجير نفسها حتي تشغل القوات في الوقت الذى يقوم فيه أعضاء باقي الخلية باستهدافه.

كما كشفت التحقيقات عن محاولة استهداف الأمير نايف واعترف بذلك طبيب الاسنان علي ابراهيم حسن مشيرا الي ان احمد بيومي الطحاوي ومحمود جابر محمود علي انهم خططوا لاستهداف السيسي والامير نايف وان هناك سيدة تدعي الدكتورة مرفت زوجة احمد بيومي ستفجر نفسها لعدم تفتيش السيدات.

اما واقعة محاولة اغتياله عن طريق خلية ضباط الشرطة المفصولين “من بين الضباط الملتحين” وقام بها 6 ضباط و طبيب اسنان وقاد الخلية الضابط محمد السيد الباكوتشي  وافرادها محمد جمال الدين عبد العزيز وخيرت سامي عبد المجيد محمود السبكي والطبيب علي ابراهيم حسن محمد وتولي قيادة الخلية بعد وفاة الباكوتشي واعضائها عصام محمد السيد علي العناني واسلام وسام احمد حسنين وحنفي جمال محمود سليمان وكريم محمد حمدي محمد حمزة ضابط شرطة بالامن المركزي واعترف الاخير بانضمامه لخلية ارهابية تعتنق الافكار التكفيرية قائمة علي تكفير الحاكم ومعاونيه من رجال القوات المسلحة والشرطة ووجوب قتالهم بدعوي عدم تطبيق الشريعة الاسلامية وسعيه وآخرين للالتحاق بتنظيم ولاية سيناء.

والتحق للعمل بقطاع الأمن المركزي عام 2007 وتلقي دورات تدريبية مكثفة نهضت بقدراته القتاليه واستخدامه للاسلحة النارية وارتبط بعلاقة صداقة بزميله محمد السيد الباكوتشي الذى دعاه وآخرين الي إطلاق اللحية والالتزام دينيا عام 2012 وهو ما لاقي قبول لدي بعض الضباط وبعدها تم احالة الباكوتشي إلى الاحتياط بحكم وظيفته كان يعلم خطة فض تجمع الاخوان المسلمين بمنطقة رابعة العدوية وبلغ بها الضابط محمد البكاتوشي، مشيرا إلى أن الخلية التي انضم لها تهدف لتنفيذ عمليات ارهابية ضد رئيس الجمهورية وبعض القيادات الأمنية بوزارة الداخلية وصولا لاسقاط نظام الحكم القائم في البلاد وقائد الخلية محمد السيد الباكوتشي أعد لعناصر الخلية برنامجا تدريبيا قائم على محورين احدهما فكري يعتمد علي الافكار التكفيرية في المقرات التنظيمية بعيادة المتهم علي ابراهيم حسن محمد “طبيب الاسنانبمدينة الشروق وتم الاطلاع علي بيانات تنظيم داعش والمحور الثاني عسكريا ويقوم علي اتخاذ اسماء حركية لكل واحد منهم واستخدام هواتف محمولة غير مزودة ببرامج للاتصال بشبكة المعلومات الدولية لاستخدامها في التواصل فيما بينهم تجنبا للرصد الأمني وتدارسوا فيما بينهم كيفية استهداف موكب رئيس الجمهورية اثناء مروره بأى طريق عام أثناء تعيينهم ضمن الخدمات الأمنية المشاركة في تأمينه بصفتهم ضباط أمن مركزي وكذلك تدارسوا كيفية استهداف وزير الداخلية السابق محمد ابراهيم بصفته من اصدر قرارا بفض اعتصام رابعة وكان يجتمع كثيرا بضباط الامن المركزي في القطاع واللواء مدحت المنشاوي مساعد وزير الداخلية للأمن المركزي سابقا بصفتهما المسئولين عن فض تجمهر رابعة العدوية واحد اعضاء الخلية المتهم حنفي جمال محمود كان احد افراد طاقم حراستهاما واقعة محاولة اغتياله عن طريق خلية ضباط الشرطة المفصولين من بين الضباط الملتحين” وقام بها 6 ضباط و طبيب اسنان وقاد الخلية الضابط محمد السيد الباكوتشي  وافرادها محمد جمال الدين عبد العزيز وخيرت سامي عبد المجيد محمود السبكي والطبيب علي ابراهيم حسن محمد وتولي قيادة الخلية بعد وفاة الباكوتشي واعضائها عصام محمد السيد علي العناني واسلام وسام احمد حسنين وحنفي جمال محمود سليمان وكريم محمد حمدي محمد حمزة ضابط شرطة بالامن المركزي واعترف الاخير بانضمامه لخلية ارهابية تعتنق الافكار التكفيرية قائمة علي تكفير الحاكم ومعاونيه من رجال القوات المسلحة والشرطة ووجوب قتالهم بدعوي عدم تطبيق الشريعة الاسلامية وسعيه وآخرين للالتحاق بتنظيم ولاية سيناء.

والتحق للعمل بقطاع الامن المركزي عام 2007 وتلقي دورات تدريبية مكثفة نهضت بقدراته القتاليه واستخدامه للاسلحة النارية وارتبط بعلاقة صداقة بزميله محمد السيد الباكوتشي الذى دعاه وآخرين الي إطلاق اللحية والالتزام دينيا عام 2012 وهو ما لاقي قبول لدي بعض الضباط وبعدها تم احالة الباكوتشي الي الاحتياط بحكم وظيفته كان يعلم خطة فض تجمع الاخوان المسلمين بمنطقة رابعة العدوية وبلغ بها الضابط محمد البكاتوشي، مشيرا إلى أن الخلية التي انضم لها تهدف لتنفيذ عمليات ارهابية ضد رئيس الجمهورية وبعض القيادات الأمنية بوزارة الداخلية وصولا لاسقاط نظام الحكم القائم في البلاد وقائد الخلية محمد السيد الباكوتشي اعد لعناصر الخلية برنامجا تدريبيا قائم علي محورين احدهما فكري يعتمد علي الافكار التكفيرية في المقرات التنظيمية بعيادة المتهم علي ابراهيم حسن محمد “طبيب الاسنانبمدينة الشروق وتم الاطلاع على بيانات تنظيم داعش والمحور الثاني عسكريا ويقوم علي اتخاذ اسماء حركية لكل واحد منهم واستخدام هواتف محمولة غير مزودة ببرامج للاتصال بشبكة المعلومات الدولية لاستخدامها في التواصل فيما بينهم تجنبا للرصد الأمني وتدارسوا فيما بينهم كيفية استهداف موكب رئيس الجمهورية اثناء مروره بأى طريق عام أثناء تعيينهم ضمن الخدمات الأمنية المشاركة في تأمينه بصفتهم ضباط أمن مركزي وكذلك تدارسوا كيفية استهداف وزير الداخلية السابق محمد ابراهيم بصفته من اصدر قرارا بفض اعتصام رابعة وكان يجتمع كثيرا بضباط الامن المركزي في القطاع واللواء مدحت المنشاوي مساعد وزير الداخلية للأمن المركزي سابقا بصفتهما المسئولين عن فض تجمهر رابعة العدوية واحد اعضاء الخلية المتهم حنفي جمال محمود كان احد افراد طاقم حراسته.

 

 *ارتفاع سعر الدولار في البنوك مسجلًا 17.75 جنيهًا للبيع

كسر الدولار حاجز الـ17 جنيها، واقترب من الـ18 في عدد من البنوك، حيث سجّل بنك الشركة المصرفية العربية الدولية SAIB أعلى سعر شراء 17.2 جنيها و17.75 جنيها للبيع، وسجّل بنك بيريوس نحو 17.10 جنيها للشراء و17.75 جنيها للبيع.
وصل في مصرف أبوظبي الإسلامي 17 جنيها للشراء، 17.50 جنيها للبيع، كما ووصل سعر الدولار في البنك المصري الخليجي 16.50 جنيها للشراء، و17.50 جنيها للبيع.
وبلغ في بنك مصر بـ17 جنيها للشراء و17.40 جنيها للبيع، وفي البنك الأهلي 17.10 جنيها للشراء و17.35 جنيها للبيع، والبنك التجاري الدولي 17.10 جنيها للشراء و17.35 جنيها للبيع.

 

*منع ناشطة حقوقية مصرية من السفر إلى الأردن

منعت السلطات المصرية، أمس السبت، محامية مهتمة بالنشاط الحقوقي النسائي في مصر، من السفر، إلى الأردن، بدعوى إدراجها على قوائم الممنوعين من السفر.

وفي تصريحات للأناضول، قالت الناشطة الحقوقية والمحامية عزة سليمان، مدير مركز “قضايا المرأة (غير حكومي مقره القاهرة)”: “سلطات مطار القاهرة، منعتني مساء أمس، من المغادرة إلى الأردن، بزعم صدور قرار بمنعي من السفر منذ الخميس الماضي، رغم عدم إدراجي على ذمة أية قضية“.
وحول أسباب منعها من السفر، قالت “لا أعلم حتى الآن، نعيش حالة من الفوضى“.
واتهمت سليمان، النظام في مصر، بأنه “بوليسي، يسعى إلى تخويف الجميع”، بحسب قولها.
وأوضحت أنها “ستتوجه غدًا، إلى مكتب النائب العام (نبيل صادق)، بوسط القاهرة، للاضطلاع على أسباب منعها من السفر، وهل هي متهمة في قضية أم لا“.
في المقابل، قال مصدر أمني بالمطار للأناضول، رفض ذكر اسمه كونه غير مخول بالحديث للإعلام، إن “عزة سليمان مُنعت من السفر، بناء على قرار صادر الخميس الماضي بإدراجها علي قوائم الممنوعين من السفر وفق طلب قاضي التحقيقات (لم يسمه) لطلبها في إحدى القضايا (لم يذكرها)”.
وبدورها، أدان مركز قضايا المرأة المصرية، منع رئيسة مجلس أمنائه عزة سليمان، من السفر، بناء على أمر قضائي صادر بتاريخ 17 نوفمبر 2016 (وفق سلطات المطار).
وأكد المركز، في بيان اطلعت عليه “الأناضول”، أنه لم يتم استدعاء عزة سليمان للتحقيق على خلفية أي قضية، كذلك عدم تواجد المؤسسة على أي قضية حالية أو سابقة“.
ووفق البيان، كانت عزة سليمان، متوجهة إلى الأردن؛ للمشاركة في تدريب حركة حقوقية مهتمة بالشأن النسائي.
واعتبر “قضايا المرأة” أن “المنع يعد جزءًا من الاستهداف ضد المدافعات والمدافعين عن حقوق الانسان والتي ازدادت حدتها في الآونة الأخيرة”، وفق بيانها.
ومنذ الإطاحة بأول رئيس مدني منتخب ديمقراطيًا بمصر “محمد مرسي”، منتصف 2013، يتعرض سياسيون وإعلاميون ونشطاء، في وقائع مشابهة للمنع من السفر، دون ذكر أسباب واضحة من الجهات الأمنية في كثير من الأحيان.

 

* كيف حوّلت الانقلابات العسكرية النقود إلى “أوراق كلينكس”؟

فى مقارنة كاشفة، توضح مدى استدلال تأثير حكم الديمقراطية وبين الانقلاب، ذكرت صحيفة “الفاينانشيال تايمز” مؤخرًا في تقرير لها تاريخًا مختصرًا لسعر الدولار أمام الليرة التركية.

وأضافت في تقرير لها مؤخرًا أنه أثناء انقلابات جمهورية الضباط

 سنة 1966 : الدولار = 9 ليرة

سنة 1980 : الدولار = 90 ليرة

سنة 1988 : الدولار = 1300 ليرة

سنة 1995 : الدولار = 45000 ليرة

وأضافت أنه في بداية حكم العدالة والتنمية، في سنة 2001 : الدولار = 1650000 ليرة (مليون وستمائة وخمسين ألف ليرة) وبعد 13 عامًا من حكم مدني إسلامي عادل: بلع سعر الدولار اليوم 2.77 ليرة للدولار.

وذكرت أنه في سنة 1995 سجلت موسوعة جينيس الليرة التركية كأكثر عملات العالم انخفاضًا، بينما في العام 2014 سجلت نفس الموسوعة الليرة التركية كأكثر عملات العالم ارتفاعًا.

أما في مصر، فالانقلاب العسكري، جعل من مصر ملاذًا للفقر والتشرد والاستبداد، زادت به نسبة الفقر وانخفاض الجنيه المصرى، يومًا ما كان الجنيه المصري يعادل 7.44 جرامات من الذهب، واليوم جرام الذهب يعادل نحو 300 جنيه مصري، فكيف تهاوت قيمة الجنيه المصري عبر الزمن؟

في عهد الملك فاروق “1936 1952″ بلغت قيمة الجنيه نحو 4 دولارات، حين خرجت مصر من الحرب العالمية الثانية كانت دائنة لبريطانيا بمبلغ 430 مليون جنيه إسترليني.

وعقب انقلاب يوليو 1952، واصل الجنيه تراجعه أمام الدولار الأمريكي ليبلغ في عهد جمال عبد الناصر “1954ــ 1970″ نحو 2.5 دولار، وبلغت قيمة أوقية الذهب 38.9 دولارًا.

في عام 1979 وصل سعر الدولار تحت حكم السادات إلى 60 قرشًا، وبلغ سعر أوقية الذهب 459 دولارًا.

في عهد قائد الانقلاب العسكرى، عبد الفتاح السيسي، تحول الجنيه المصرى إلى “ورق كلينكس” لا يسمن ولا يغنى من جوع، وفقد الجنيه المصري نحو 6.7% من قيمته بما يوازي 48 قرشًا، حيث تسلم السيسي السلطة في يونيو 2014، وكان سعر صرف الدولار يساوي 7.15 جنيهات، ووصل حاليا إلى 7.63 جنيه، وذلك رغم الدعم الخليجي الكبير والذي تجاوز حسب تقديرات 50 مليار دولار، دون أن ينعكس ذلك على زيادة الاحتياطي من العملات الأجنبية.

وقد فقد 3077% من قيمته مقابل الدولار، خلال الفترة من عام 1952 حتى الآن، وهى الفترة التي تولى الحكم فيها رؤساء من المؤسسة العسكرية باستثناء عام واحد حكم فيه رئيس مدني منتخب. 

وبينما كان الجنيه يعادل نحو 3 جرامات من الذهب عام 1952 أصبح جرام الذهب بـ290 جنيهًا الآن، فإلى أي قاع سحيق يهوي الجنيه المصري الذي كان عملة أقوى من عملة بريطانيا العظمى يوم كانت عظمى؟

 

 

 

السيسي أفشل من حكم مصر والصحفيون والمعلمون ينتفضون.. السبت 19 نوفمبر.. العسكر يبتلعون اقتصاد مصر

 1500 معلم يبدؤون إضرابًا مفتوحًا

1500 معلم يبدؤون إضرابًا مفتوحًا

السيسي أفشل من حكم مصر والصحفيون والمعلمون ينتفضون.. السبت 19 نوفمبر.. العسكر يبتلعون اقتصاد مصر

 

الحصاد المصري – شبكة المرصد الإخبارية

 

 

* قوات الأمن المركزى وقوات التدخل السريع  يغلقوا الشوارع المحيطة بنقابة الصحفيين

 

*خبراء المفرقعات يقومون بتمشيط منطقة دير القديس سمعان عقب انفجار قنبلة بمحيطه

خبراء المفرقعات يقومون بتمشيط منطقة دير القديس سمعان عقب انفجار قنبلة بمحيطه أسفرت عن مقتل طفل وإصابة 3 آخرين

 

 * تأييد حبس سيدتين تم اعتقالهما بالمترو لحديثهما عن ارتفاع الأسعار

توالت الأحكام الجائرة، اليوم السبت، ضد مختلف فئات الشعب المصري، ليستمر تحدي قائد الانقلاب للغلابة، حيث رفضت نيابة مصر القديمة، الاستئناف المقدم من محامي سيدتين، تم اعتقالهما من قبل عناصر من أفراد الأمن داخل محطة مترو السيدة زينب، لمجرد حديثهما عن غلاء الأسعار داخل المترو.

يأتي ذلك على خلفية اعتقال سيدتين هما ياسمين نادي محمد، 27 سنة، وأمل صابر إبراهيم 36 سنة، والمقيمتان بمدينة شبرا الخيمة بمحافظة القليوبية، من داخل محطة مترو السيدة زينب، يوم الإثنين الماضي الموافق 7 نوفمبر الحالي؛ بسبب حديثهم عن ارتفاع فواتير الكهرباء والمياه والغاز وغلاء الأسعار، أثناء تواجدهم داخل مترو الأنفاق.

وفي وقت سابق اليوم، أصدرت محكمة الجنح، في حكم هو الأول من نوعه، قرارًا بالحبس عامين لكل من نقيب الصحفيين المصريين يحيى قلاش، واثنين من أعضاء مجلس النقابة بتهمة “إيواء مطلوبين للعدالة”، وكفالة مالية 10 آلاف جنيه لكل منهم لوقف التنفيذ.
ويقبع في معتقلات الانقلاب ما يزيد على 80 ألف معتقل داخل السجون لرفضهم للانقلاب العسكري، في الوقت الذي يخصص فيه قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي مليارات الجنيهات لبناء سجون جديدة، رغم حالة الانهيار الاقتصادي التي تمر بها البلاد على يد الانقلاب

 

 

* أمن الانقلاب يواصل اعتقال “سمية عبدالفتاح” رغم قرار النيابة بالإفراج عنها

تواصل قوات أمن الإنقلاب بمركز شرطة كفر صقر بالشرقية تعنتها لليوم الثالث علي التوالي وترفض الإفراج عن السيدة ” سمية محمد عبد الفتاح” بعد قرار النيابة بإخلاء سبيلها بكفالة 1000 جنيه، يوم الخميس الماضي.

كانت قوات امن الإنقلاب بمركز شرطة كفر صقر بالشرقية، إعتقلت”عبدالفتاحأثناء تواجدها بنيابة كفر صقر صباح أمس الاربعاء، بالتزامن مع عرض زوجها المعتقل، محمد أحمد عبدالله علي النيابة، في محاولة منها للإطمئنان عليه وإعطائه بعض الأطعمة والأدوية، والملابس الشتوية كونه مريض ومسن، واقتادها لمركز الشرطة، لتجد نفسها تواجه تهم السب والقذف والإعتداء علي ضباط الشرطة، خلال محضر ملفق.

 

 * الصحفيون تنتفض ضد حبس النقيب.. فعلها عبفتاح ولم يفعلها عبد الناصر في جبروته

ما إن قضت محكمة عابدين المنعقدة بمنطقة قصر النيل، بمعاقبة نقيب الصحفيين يحيى قلاش، وعضوي مجلس النقابة جمال عبدالرحيم وخالد البلشي، بالحبس سنتين وغرامة 10 الاف جنيه على كل واحد منهم، في أول سابقة تاريخية لم يستطع أن يفعلها الملك فاروق أو جمال عبد الناصر في عز قوته وتجبره، إلا وأمطر السياسيون والصحفيون مواقع التواصل الاجتماعي وبوابات الأخبار بتعليقاتهم الغاضبة على الحكم.
وأبدى يحيى قلاش، نقيب الصحفيين دهشته من الحكم الصادر في حقه وخالد البلشي وجمال عبدالرحيم، عضوي مجلس النقابة، بالحبس سنتين مع الشغل وغرامة 10 آلاف جنيه، في اتهامهم بـ”إيواء الصحفيين عمرو بدر ومحمود السقا داخل مبنى النقابة“.
وقال قلاش- في تصريحات صحفية اليوم السبت- إنه “مندهش من صدور مثل هذا الحكم، فالمحكمة أصدرت أقصى عقوبة رغم أنه لا توجد قضية وأركانها منعدمة، وأضاف قلاش أن دفاع النقابة قدم 10 مرافعات.
فيما قال الكاتب الصحف ممدوح الولي نقيب الصحفيين الأسبق ورئيس مجلس إدارة الأهرام “الأسبق” على صفحته بموقع “فيس بوك” اليوم إنه “بعد قرار حبس نقيب الصحفيين والوكيل والسكرتير العام، وقانون الجمعيات ، والبرلمان الديكور، وقانون التظاهر، وقتل الإعلاميين وسجنهم، هل ما زال هناك شك لدى البعض أننا نعيش في ظل إنقلاب عسكري معاد للحريات منذ الثالث من يوليو 2013؟“.
فيما طالب الكاتب الصحفي عبد الناصر سلامة رئيس تحرير “الأهرام” السابق، على صفحته بـ “فيس بوك” جميع الصحف للاحتجاب غدا والامتناع عن الصدور من اليوم.
وأضاف: إن حكم اليوم هو الأول من نوعه في مصر والعالم، قائلاً: “مش قال لكم الجن هيحتار فينا“.
فيما قال الكاتب الصحفي سليم عزوز على صفحته: “أول حكم بحس نقيب الصحفيين منذ أن تأسست النقابة قبل 75 عامًا.. لم يفعلها الملك فاروق.. وعبد الناصر قام بحل مجلس النقابة ولم يفعلها.. والسادات لف ودار من أجل تحويل النقابة لنادي وفشل ولم يفعلها.. ومبارك اهتم بالوسائل التي تضمن فوز مرشحي النظام ولم يفعلها.. ومرسي الذي تحولت النقابة إلي بديل للحزب الناصري المتوفي في يوم مولده ووقف مجلسها ضده لم يفعلها.. فعلها عبدو!”.
فيما دعت حنان فكري، عضو مجلس نقابة الصحفيين، اليوم السبت، كل الصحفيين في مصر، إلى الاحتشاد، والتجمع على سلالم النقابة، ردًا على الأحكام الصادرة بحق النقيب يحيى قلاش وعضوين بالمجلس.
وقالت فكري، في تصريحات صحفية إنها “تدعو للاحتشاد والتجمع العاجل لكافة الصحفيين، على سلالم النقابة؛ لاتخاذ رد موحد ضد القرار القضائي“.
وأضافت حنان فكري، عضو مجلس نقابة الصحفيين، إن الحكم بحبس نقيب الصحفيين يحيى قلاش سنتين مع كفالة 10 آلاف جنيه “هو إهانة لكل صحفيين مصر، ولا يمكن أن تشهد أي دولة في العالم حبس نقيب الصحفيين“.
وأوضحت أن مجلس النقابة سيدعو لجمعية عمومية لجموع الصحفيين للتعامل مع الحكم.
وفي وقت سابق اليوم، اصدرت محكمة الجنح، في حكم هو الأول من نوعه، قرارا بالحبس عامين لكل من نقيب الصحفيين المصريين يحيى قلاش، واثنين من أعضاء مجلس النقابة بتهمة “إيواء مطلوبين للعدالة”، وكفالة مالية 10 الاف جنيه لكل منهم لوقف التنفيذ.
ويعد الحكم أوليا قابلا للطعن عليه خلال 60 يومًا وفقًا للقانون المصري. واستمعت المحكمة إلى دفاع المتهمين الذى طالب ببراءة يحيى قلاش وخالد البلشى وجمال عبد الرحيم، من تهمة إيواء مطلوبين أمنيًا داخل مبنى النقابة.
وكانت نيابة وسط القاهرة، برئاسة المستشار محمد نبوي، قررت في وقت سابق إحالة “قلاش والبلشي وعبد الرحيم”، إلى المحاكمة قبل أن تخلي سبيلهم بكفالة 10 آلاف جنيه لكل واحد بعد سماع أقوالهم على خلفية واقعة “اقتحام نقابة الصحفيين” في بداية مايو الجاري، والقبض على “عمرو بدر ومحمود السقا” من داخلها.

 

* أسر 9 من المختفين قسريًّا بالشرقية تطالب بالكشف عن مصيرهم

طالبت أسر المختفين قسريًّا من مدينتى أبوكبير وديرب نجم وأبوحماد  والابراهيمية فى الشرقية بالكشف عن مكان احتجاز ذويهم الذين تم اختطافهم من قبل سلطات الانقلاب بمدد متفاوته وفقا لشهود العيان وترفض سلطات الانقلاب الافصاح عن مكان احتجازهم السرة رفم المناشدات والبلاغات التى تم تحريرها للجهات المعنية
وتواصل قوات أمن الانقلاب لليوم الثانى على التوالى جريمة الاخفاء القسرى لمحمود الوحيد عضو مجلس الشعب ببرلمان 2012 و3 آخرين من مدينة ديرب نجم تم اختطافهم من محل اقامتهم بمدينة العاشر من رمضان فجر أمس الجمعة دون سند من القانون بشكل تعسفى
كما ترفض سلطات الانقلاب الافصاح عن مكان احتجاز عبدالرحمن محمود سلامة القزاز، خريج الأكادمية البحرية لهذا العام،منذ اختطافه  بتاريه 14 نوفمبر الجارىة  من شقته بمحافظة الإسكندرية دون سند من القانون.
أيضا لاتزال سلطات الانقلاب تواصل جريمة الاخفاء القسرى بحق العقيد مهندس بالمعاش  سامي محمد سليمان” والذى يدخل  يومه الثالث والعشرين، منذ في 27 اكتوبر الماضى  دون ذكر الاسباب.
أيضا ترفض سلطات الانقلاب الافصاح عن مكان احتجاز محمد صلاح عبدالعزيز الطالب بكلية التجارة جامعة بنها من مدينة أبوكبير ، والذى يدخل يومه الثامن من الاخفاء القسرى منذ أن قامت قوات أمن الانقلاب باعتقاله من محل عمله بالقاهرة، والذي يعمل فيه بعد اليوم الدراسي للإنفاق علي نفسه وأسرته.
فيما تواصل جريمة الاخفاء القسرى لما يزيد عن 80 يوم بحق الطالب بجامعة الأزهر محمد جمعة علي، من مدينة أبو حماد، منذ اعتقاله بعد توقيف الميكروباص الذي كان يعمل عليه لمساعدة أسرته، نهاية شهر أغسطس الماضي داخل مدينة أبو حماد.
ومنذ ما يقرب من العامين ترفض سلطات الانقلاب الافصاح عن مكان الاحتجاز القسرى للشاب أحمد محمد السيد سعيد، من مدينة الإبراهيمية منذ أن تم اعتقاله من داخل محطة مترو السيدة زينب بالقاهرة مطلع شهر يناير لعام 2015 استمرار لجرائمها التى لا تسقط بالتقادم.

 

* تجديد حبس 6 قيادات عمالية بالنقل العام بتهمة التحريض على التظاهر

قررت نيابة أمن الدولة العليا، اليوم السبت، تجديد حبس 6 أشخاص من القيادات العمالية بهيئة النقل العام، تم القبض عليهم نهاية شهر سبتمبر الماضي، لمدة 45 يوما بتهمة محاولة إثارة الارتباك والتحريض ضد الدولة وإثارة العاملين بهيئة النقل للتظاهر وإحداث نوع من الارتباك في إحدى الهيئات الحكومية بالتزامن مع أول يوم لبدء الدراسة بسبب مطالبهم بحقوقهم المالية المشروعة، بالإضافة إلى تهمة الانضمام لجماعة الإخوان المسلمين.

وحددت النيابة جلسة 15 ديسمبر المقبل، لنظر استئنافهم على تجديد حبسهم على ذمة القضية التي حملت الرقم 745 لسنة 2016 حصر أمن دولة عليا.

وضمت قائمة المتهمين “طارق محمد يوسف من جراج أثر النبي، وطارق محمد السيد بحيري وشهرته طارق البحيري بجراج إمبابة، ومحمد هاشم فرغلي سليمان وأحمد محمود أحمد محمود وشهرته أحمد سوكس من جراج فتح في مدينة نصر، ومحمد عبدالخالق عوض الله من جراج المظلات، وأيمن عبدالتواب سالم محمود”. 

ووجهت النيابة لهم تهم التحريض على الإضراب والامتناع عن نقل المواطنين في أول أيام العام الدراسي للعام الحالي، وإثارة العاملين بالهيئة للتظاهر وإحداث نوع من الارتباك في أحد الهيئات الحكومية بالتزامن مع بدء الدراسة؛ ما يتسبب في إحداث حالة من الفوضى والغضب بين المواطنين.

 

 * الانقلاب يخفي “القزاز” خريج الأكاديمية البحرية وأسرته تناشد التدخل

لليوم الرابع على التوالي، واصلت داخلية الإنقلاب – مديرية أمن الإسكندرية جريمة الإخفاء القسري، بحق عبدالرحمن محمود سلامة القزاز، 24 عامًا، خريج الأكاديمية البحرية دفعة 2016، بعد اعتقاله في 14 من نوفمبر الجاي، بعد مداهمة شقته بمحافظة الإسكندرية.
وقال شقيقه الصحفي عمرو سلامة القزاز، المقيم بقطر، عبر حسابه على “تويتر“: “أخي لليوم الرابع لا نعرف عنه شئ.. عبدالرحمن القزاز اعتقل يوم 14-11، من مسكنه بالإسكندرية ودورنا في كل أقسام الشرطة بالاسكندرية ونفوا وجوده“.
وفي تغريدة أخرى على حسابه على “الفيسبوك” قال “عمرو”: “في صباح اليوم الرابع لاختفائك يا أخي لا نعلم عنك شئ.. كيف حالك الآن؟ أصبحت بخير .. لم اتلق منك اتصالاً كما تعودت منك صباح كل يوم تطمئن علي.. ربما أنت الآن تغط في نوم عميق.. نحن بخير يا أخي.. اعذرنا فلا أحد بجوارك يبحث عنك والديك وأخويك هجرا من بلادهم لأن هناك من أراد ذلك ظلمًا.. لا أعرف بماذا أجرمت لتخطتف بتلك الطريقة وتختفي قسريًا منذ أربع أيام.. أقرانك يشهدو لك بدمث أخلاقك وحسن العشرة والسمعة..هل تغفر لنا غيابك عنا“.
وأضاف “اعلم حالك الآن فأنا عشت تجربة سيئة في مثل تلك الأيام منذ عامين عندما كنت في قابعًا بالمخابرات الحربية بمصر الجديدة بسبب عملي وظللت مختفيا لشهر متواصل لا يعلم عني احد شئ ولا أعلم عن أحد شئ سوا الصراخ المتواصل والتعذيب القاسي الشديد، أعلم أن الأمر الآن اختلف كليًا فاصبح التعذيب مركز وغير عشوائي واستحدثوا طرقًا جديدًا لم تكن في عهدي“.
وكشف الصحفي عمرو القزاز أنه كثيرًا ما طالب شقيقه بالرحيل، قائلاً: “طالبتك كثيرًا بترك بلدك وتأخذ فرصة تعليم وعمل في مكان آخر ورفضت وأصريت على وجودك في مصر لمتابعة عمل الوالد ولكن قدر الله ان تكون الآن في علم الغيب“.
وأضاف “دخلت الأكاديمية البحرية وكنت تحدثني دائمًا عن حلمك في البحرية وربان السفينة وقبطانها وحلمك بركوب البحر لكن وانت تنهي اجراءات تخرجك شاءت الأقدار أن تكون في مكان آخر“.
ودعا الله أن يحفظ أخاه ويرعاه “دمت في عنايته.. ولنا الله في الخارج ندعوه أن نسمع صوتك وتخبرنا أنك بخير فقط“.
وحملت أسرة “القزاز”، المقيمين بمدينة ديرب نجم محافظة الشرقية، مدير أمن الإسكندرية، ورئيس جهاز الأمن الوطني بالمدينة، ووزير داخلية الانقلاب المسؤولية الكاملة عن سلامته، وناشدت منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان الدولية والمحلية التدخل للكشف عن مكان احتجازه وإخلاء سبيله.

 

* 1500 معلم يبدؤون إضرابًا مفتوحًا

أصدرت حملة “رجعونا كلنا” بيانًا، أمس الجمعة، أعلنت فيه بدء اتخاذ إجراءات حاسمة، للمطالبة بالعودة للمحافظات الأصلية أسوة بالمعلمات، مؤكدين أنهم اتخذوا كل الطرق القانونية والمشروعة من أجل الحصول على حقهم العادل.

وأضافوا عبر صفحاتهم الرسمية بالفيس بوك: نحن نتخذ كل الطرق القانونية والمشروعة من أجل الحصول علي حقنا العادل في العودة لمحافظتنا؛ أسوة بقرار عودة المعلمات اللاتي تم تعيينهن في نفس المسابقة معنا بنفس الشروط وبنفس القرار الوزاري (٣١٠) لسنة ٢٠١٥.
وأشاروا إلى أن عددًا من أعضاء الحملة من المعلمين الرجال المغتربين في مسابقة الـ٣٠ ألف معلم برفع قضايا ضد وزير التعليم بصفته عدد تلك القضايا ( ١٤٧) قضية في القضاء الإداري المستعجل ضد القرار العنصري (٢٠٩) لسنة ٢٠١٦ الذي أصدره وزير التعليم وقرر فيه عودة المعلمات المغتربات فقط إلى محافظتهن وتجاهل عودة المعلمين الرجال في تحدٍّ واضح للقانون والدستور في التمييز العنصري بين الرجل والمرأة.

وتابعوا: أما بخصوص المسابقات الداخلية التي تتم الان في العديد من المحافظات بعدد (٤٠٠٠) وظيفة . تلك المسابقات الداخلية سيتم تعيين الفائزين بها في محافظتهم والأولى من ذلك والأهم كان عودة المعلمين الرجال أولاً إلى محافظتهم حتى يتسني للوزارة حصر الاحتياجات الفعلية من المعلمين وبعدها تقوم كل محافظة باعلان مسابقة لسد تلك الاحتياجات .. و علي الرغم من ان عدد المعلمين الرجال المغتربين في مسابقة الـ٣٠ ألف معلم لا يتعدى (١٥٠٠) معلم أي أن المسابقات الداخلية بعدد (٤٠٠٠) وظيفه ستقوم بتغطية عددنا وأكثر بكثير ولكن الوزارة لم تتخذ قرارًا حتى الآن بعودتنا.

وأكدوا: إذا لم يتم اتخاذ قرار واضح وصريح خلال هذا الشهر بعودتنا إلى محافظتنا وإنهاء معاناة ١٥٠٠ معلم مصري مغترب بل ١٥٠٠ أسرة مصرية . سنقوم بالتصعيد السلمي من خلال تحديد موعد لاحق سنقوم فيه بعمل إضراب مفتوح عن الطعام حتى تنفيذ مطلبنا والقيام بالإضراب عن الطعام حتى تنفيذ مطلبنا الوحيد بالعودة إلى محافظتنا

 

* نقابة الصحفيين تدعو أعضاءها للاحتشاد فورًا على سلالم النقابة

دعت حنان فكري، عضو مجلس نقابة الصحفيين، اليوم السبت، كل الصحفيين في مصر، إلى الاحتشاد، والتجمع على سلالم النقابة، اليوم السبت، ردًا على الأحكام الصادرة بحق النقيب يحيى قلاش وعضوين بالمجلس.

وقالت فكري، في تصريحات صحفية، إنها “تدعو للاحتشاد والتجمع العاجل لكافة الصحفيين، على سلالم النقابة؛ لاتخاذ رد موحد ضد القرار القضائي“.

فيما قال جمال عبدالرحيم، سكرتير عام نقابة الصحفيين، اليوم السبت، في أول تعليق على الحكم الصادر بحق نقيب الصحفيين وعضوي مجلس النقابة، إن “الحكم قاس، ولم يعاقب به حتى رموز نظام مبارك، رغم أنهم نهبوا أموال مصر“.

وأضاف سكرتير عام نقابة الصحفيين، أنه “لا توجد قضية من الأساس، ولا توجد أي أدلة ثابتة ضدنا، فضلاً عن أن أقوال الشهود زور ومتناقضة“.

وأوضح «عبدالرحيم» أن «الشهود قالوا للمحكمة إنهم شاهدوني وخالد البلشي في النقابة يوم الأحد الساعة الواحدة صباحًا- لحظة اقتحام النقابة من قبل الأمن- بينما كنا في مطار كازبلانكا بالمغرب“.
ووصف «عبدالرحيم» القضية بـ«الملفقة»، مؤكدًا أن الحكم الصادر ضد نقيب الصحفيين يعتبر حكمًا تاريخيًّا وغريبًا، ويسيء لسمعة مصر في الخارج.

وأوضح عضو مجلس نقابة الصحفيين أن نقابة الصحفيين قلعة للحريات وتحترم أحكام القضاء، وسوف تتخذ الإجراءات القانونية أمام محكمة الاستئناف، وتسديد الغرامة.

وفي وقت سابق اليوم، أصدرت محكمة الجنح، في حكم هو الأول من نوعه، قرارًا بالحبس عامين لكل من نقيب الصحفيين المصريين يحيى قلاش، واثنين من أعضاء مجلس النقابة بتهمة “إيواء مطلوبين للعدالة”، وكفالة مالية 10 الاف جنيه لكل منهم لوقف التنفيذ

ويعد الحكم أوليًا قابلاً للطعن عليه خلال 60 يومًا وفقًا للقانون المصري، واستمعت المحكمة إلى دفاع المتهمين الذين طالبوا ببراءة يحيى قلاش وخالد البلشي وجمال عبد الرحيم، من تهمة إيواء مطلوبين أمنيًا داخل مبنى النقابة.

وكانت نيابة وسط القاهرة، برئاسة المستشار محمد نبوي، قررت في وقت سابق أحالت “قلاش والبلشي وعبد الرحيم”، إلى المحاكمة قبل أن تخلي سبيلهم بكفالة 10 آلاف جنيه لكل واحد بعد سماع أقوالهم على خلفية واقعة “اقتحام نقابة الصحفيين” في بداية مايو الجاري، والقبض على “عمرو بدر ومحمود السقا” من داخلها.

 

* حبس نقيب الصحفيين الأول من نوعه منذ تأسيس النقابة

الحكم القضائي الصادر بحبس يحيى قلاش نقيب الصحفيين، عامين بتهمة إيواء هاربين مطلوبين أمنيًا، هو الأول من نوعه ضد رئيس النقابة منذ تأسيسها قبل 75 عامًا.

وقضت محكمة جنح قصر النيل أيضا بمعاقبة كل من خالد البلشي وجمال عبد الرحيم عضوي مجلس النقابة بالسجن عامين وكفالة 10 آلاف جنيه لإيقاف التنفيذ، وفقًا لما ذكرته وكالة “ رويترز”.

وأضافت الوكالة أنَّ الحكم الصادر على قلاش وكل من البلشي وعبدالرحيم .يجيء في إطار مساعي السلطات لإسكات الأصوات المعارضة للحكومة.

 وأدان ناشطون حقوقيون ومحامون قرار المحكمة. وقال جمال عيد، المحامي الحقوقي ومؤسس ” الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان” إن ” القضية لم يكن لها أن تذهب أصلاً إلى ساحات القضاء”.

وواصل عيد:” القرار مُسَيّس… فنحن لا نتحدث هنا عن قانون أو قضاء.”

كانت نيابة وسط القاهرة أحالت يحيى قلاش، نقيب الصحفيين، وجمال عبد الرحيم، السكرتير العام للنقابة، وخالد البلشى، وكيل النقابة، إلى المحاكمة لاتهامهم بإيواء أشخاص صادر بحقهم أمر قضائى بالضبط والإحضار فى قضايا جنايات وجنح معاقب عليها قانونًا، وهما عمرو بدر ومحمود السقا، اللذان ألقى القبض عليهما من داخل نقابة الصحفيين. وقال سيد أبو زيد محامي الصحفيين في تصريحات لـ ” رويترز” إن موكليه نفوا التهم الموجهة لهم والتي تعود وقائعها إلى الـ 2 من مايو الماضي حينما اقتحمت قوات الأمن مبنى نقابة الصحفيين للقبض على اثنين من شباب الصحفيين المعارضين واللذين كانا يتحصنان داخل المبنى.

وأدن قلاش حينها اعتقال الصحفيين والذي أثار حينها موجة احتجاجات واسعة من جانب الجماعة الصحفية، واضطرت نقابة الصحفيين إلى إصدار بيان بعدها بومين يطالب بإقالة وزير الداخلية.

 وحضّت منظمة العفو الدولية السلطات المصرية بإسقاط التهم الموجهة ضد رئيس نقابة الصحفيين ومساعديه.

 

* تأجيل محاكمة نجلي مبارك في التلاعب بالبورصة

قررت محكمة جنايات القاهرة، تأجيل قضية “التلاعب بالبورصة”، والمتهم فيها كل من علاء وجمال مبارك، نجلى الرئيس الأسبق حسنى مبارك، و7 متهمين آخرين، بالتلاعب بصفقة بيع البنك الوطنى لـ 15 يناير المقبل لسماع مرافعة المدعين بالحق المدنى، والدفاع، على أن تخصص لهم باقي أيام الأسبوع لاستكمال المرافعة.
وأسندت النيابة العامة إلى المتهم جمال مبارك اشتراكه بطريقى الاتفاق والمساعدة مع موظفين عموميين فى جريمة التربح والحصول لنفسه وشركاته بغير حق على مبالغ مالية مقدارها 493 مليونًا و628 ألفًا و646 جنيهًا، بأن اتفقوا فيما بينهم على بيع البنك الوطني، لتحقيق مكاسب مالية لهم ولغيرهم ممن يرتبطون معهم بمصالح مشتركة، وتمكينه من الاستحواذ على حصة من أسهم البنك عن طريق إحدى الشركات بدولة قبرص، التى تساهم فى شركة الاستثمار المباشر بجزر العذراء البريطانية.

 

 * وزير الكهرباء: رفع الدعم نهائيًا في 2019

قال وزير الكهرباء والطاقة المتجددة الدكتور محمد شاكر، إنه لن تكون هناك أية زيادة فى أسعار الكهرباء حتى شهر يونيو من العام القادم، على أن تكون الزيادة بداية من يوليو 2017، وموضحًا أن الزيادة ستكون وفقًا لبرنامج إعادة هيكلة أسعار الكهرباء الذى تم الإعلان عنه فى عام 2014، وأنه سيتم رفع الدعم نهائيا عن الكهرباء فى العام المالى (2018/ 2019).

وقال شاكر فى تصريحات ، اليوم، إنه لن يتم تحميل محدودى الدخل أية أعباء إضافية، وأنه يجرى حاليا دراسة وضع سيناريوهات لهيكلة أسعار الكهرباء سواء بتقليل فترة الدعم أو زيادتها.

وأوضح، أنه أصدر تعليمات لجميع رؤساء شركات توزيع الكهرباء بمتابعة فواتير الاستهلاك ومراجعتها بعد إصدارها لمنع أى أخطاء واردة، مؤكدا أنه سيتم محاسبة كل مقصر.

ولفت شاكر، إلى أن الوزارة دشنت خدمة جديدة لتلقى شكاوى المواطنين والرد عليها على مدار 24 ساعة من خلال الاتصال بالخط الساخن أو الموقع الإلكترونى، وأن معدلات التعامل مع شكاوى المواطنين وصلت إلى ما يزيد على 97%.

وقال شاكر: «الوزارة تسعى خلال الفترة القادمة لرفع كفاءة وتطوير وتحسين أداء شبكتى النقل والتوزيع لتحقيق خدمة جيدة يتمتع بها المستهلكون من حيث انتظام التغذية الكهربائية، وأسعار الكهرباء ستراعى محدودى الدخل والمتمثلين فى الثلاث شرائح الأولى من الاستخدام المنزلى والطبقة المتوسطة خلال العام المقبل، وذلك حرصا على وصول الدعم لغير القادرين وفقا لتعليمات الرئيس عبدالفتاح السيسى”

وأضاف: «هناك العديد من الجهود التى قامت بها الوزارة على مدار العامين الماضيين، وأسفرت عن صعود ترتيب مصر 56 مركزًا فى مجال الكهرباء وفقا للتقرير الصادر عن البنك الدولى حول مؤشرات أداء الأعمال حول العالم لتحتل المركز 88 ضمن 190 دولة بدلا من المركز 144″.

وتابع: «تعريفة بيع الكهرباء فى العام المالى الجارى (2016/ 2017) تضمنت دعمًا يصل إلى 30 مليار جنيه منها حوالى 28.9 مليار لأغراض الاستخدام المنزلى و2.2 مليار جنيه لدعم أغراض الرى على الجهد المنخفض، ومن المتوقع أن يرتفع الدعم لنحو 63 مليار جنيه بعد تحرير سعر صرف الدولار، وارتفاع سعر الوقود، والقيمة المضافة.

وأشار إلى أن نسبة الزيادة المقررة فى الدعم الذى تتحمله الدولة لقطاع الكهرباء بلغت نحو 6 مليارات جنيه بسبب تحرير سعر الصرف، فضلًا عن أن الوزارة تُجرى دراسة لمعرفة الزيادة المقررة فى الدعم نتيجة ارتفاع أسعار الوقود، والتى يُتوقع أن تتراوح بين 60 و63 مليار جنيه.

 

 * استطلاع صادم للانقلاب: 80% رافضون لحكم السيسي

أصيب أنصار ومؤيدو قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي بصدمة كبيرة جراء استطلاع الرأي الذي أجرته صحيفة التحرير الإلكترونية المقربة من سلطات الانقلاب؛ حيث كشف الاستطلاع عن رفض 80% من المصريين لحكم السيسي ووصفوا أداءه بالسيئ أو الذي يحتاج إلى إصلاح، بينما أعرب 20% فقط عن رضاهم عن أدائه.

وتحت عنوان: “بعد مرور أكثر من عامين على حكمه وفي عيد مبلاده الـ62، كيف تُقيّم اداء السيسي، حيث جاءت الاختيار بين جيد ، سيء، وبحاجة إلى مزيد من الإصلاح.

وبحسب الاستطلاع الذي أطلقته الصحيفة اليوم السبت 19 نوفمبر 2016م فقد صوت حتى الساعة 4,45م حوالي 109510 وكان التصويت بين ثلاثة اختيارات حيث صوت 79259 بأن أداء السيسي سيئ بنسبة 72,37% وأعرب 22857 عن رضاهم عن أداء السيسي وصوتوا لاختيار “جيد” بنسبة 20,87%.

ورأى 7394 من كتلة المصوتين أنه أداءه يحتاج إلى إصلاح بنسبة 6,75% وهو ما يكشف عن عدم رضا حوالي 80% من جموع المصوتين عن أداء السيسي رغم ما تملكه أجهزته السيادية من كتائب ألكترونية بأعداد كبيرة وتتقاضى مبالغ طائلة من ميزانية الدولة. 

بينما توالت ردود النشطاء ورواد مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، على تقييم الداء بموجة غضب شديد متواصل منذ بدء الاستطلاع.

 

 * يا فرحة ما تمت.. الدولار يرتفع في البنوك ويصل إلى 16.50

بعد الفرحة العارمة للأذرع الإعلامية الموالية للانقلاب لانخفاض الدولار مؤقتًا على خلفية استلام البنك المركزي الشريحة الأولى من قرض صندوق النقد والتي بلغت 2,7 مليارات دولار، عاود الدولار ارتفاعه مجددًا بمعظم البنوك المصرية، حتى وصل اليوم السبت في مستهل التعاملات البنكية  إلى 15,75 للشراء و16,25 للبيع.

وسجل الدولار 15.80 جنيه للشراء مقابل 16 جنيه للبيع بالبنك الأهلي المصري، وسجلت العملة الأمريكية بالبنك الأهلي اليوناني 15.4 جنيه للشراء و16.5 جنيه للبيع، في حين بلغ الدولار 15.40 جنيه للشراء و16.1 جم للبيع ببنك كريدي أجريكول، فيما وصل سعره إلى 15.4 جنه للشراء مقابل 16.5 جنيها بالبنك الخليجي المصري، وعرض بنك القاهرة الدولار بـ15.75 جنيه للشراء مقابل 16 جنيهًا للبيع مرتفعًا نحو 30 قرشًا مقارنة بسعره أمس بنفس البنك، وسجل بالبنك المصري لتنمية الصادرات 15.8 جنيه للشراء و16.25 جنيه للبيع.

 

 * الخبير هشام قاسم: السيسي أفشل من حكم مصر وخاتم العسكريين

أكد الخبير الإعلامي هشام قاسم أن عبدالفتاح السيسي قائد الانقلاب هو أفشل “رئيس”  حكم مصر وتوقع أن يكون خاتم العسكريين لافتًا إلى أن إمكانات السيسي لم تكن لتسمح بأكثر من تعيينه محافظًا لإحدى المحافظات النائية.

جاء ذلك في تدوينة للخبير الإعلامي على حسابه الخاص على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”اليوم السبت، حيث قال “لم يعد عندي شك في أن عبدالفتاح السيسي هو أفشل “رئيس” حكم مصر، وما كان مقدرًا لمثله أكثر من أن يصبح محافظًا لإحدى المحافظات النائية”.

وأضاف أن السيسي حال بات محافظًا “حيث مهمته الأساسية هي السيطرة السياسية وبالتالي وقف كافة أشكال التنمية وذلك ضمانا لعدم ظهور قيادات مدنية منها، وحصر فرص القيادة داخل المنظومة التي تحكم منذ ١٩٥٢.

 واختتم تدوينته بالتأكيد على أن ذلك هو “الخطأ الأكبر لجمهورية يوليو، وتكلفته باهظة على الدولة المصرية، و سيكون السيسي خاتم العسكريين”.

وكان قاسم قد انتقد موقف السيسي من الإعلام في تصريحات صحفية يوم 2 نوفمبر الجاري حيث قال “السيسي يعتقد أن الإعلام يدار كما تدار الشئون المعنوية للقوات المسلحة”. 

وأضاف أن السيسي لا يريد ولو بنسبة 5% من الإعلام أن ينتقد السلطة، هو يريده أن يبقى على طريق واحد مؤيد للسلطة ومجملاً لها ولما تفعله. ودلل على ذلك بالمشادة الكلامية بين الإعلامي إبراهيم عيسى والصحفي والمذيع إبراهيم الجارحي خلال الجلسة النقاشية التي عقدت حول تأثير وسائل الإعلام على صناعة الرأي العام الشبابي ضمن فعاليات المؤتمر الوطني للشباب الذي عقد مؤخرًا في مدينة شرم الشيخ”.

 

 * السيسي خربها “.. خبير يكشف تفاصيل انفجار وشيك للدولار

أكثر من سبب وراء انهيار الاحتياطي النقدي المصري وارتفاع سعر الدولار، أهمها تسرع الانقلاب الحاكم في تنفيذ مشروع “تفريعة قناة السويس” الجديدة، هذا التسرع الذي أدى إلى مضاعفة التكلفة الأصلية للمشروع، وتزامن هذا مع انخفاض معدل تشغيل قناة السويس بسبب بعض الركود الذي أصاب الاقتصاد العالمي وهو ما لم يضع له العسكر أي حسبان، فأصبحت التفريعة الجديدة ثقب لسحب الأموال دون أن تعطي العائد المطلوب حتى الآن باعتراف رئيس هيئة قناة السويس.
كذلك انخفضت تحويلات المصريين بالخارج بشكل ملحوظ خلال العامين الماضيين وهو ما حذر من تأثيره على الاحتياطي النقدي الأجنبي الكثير من الخبراء الاقتصاديين.
يكشف الخبير الاقتصادي “احمد طلب”، عن كارثة وشيكة ويقول :”البنوك مضطرة ترفع سعر الدولار تاني ودا بيحصل من امبارح بوتيرة متسارعة… بس ليه مضطرة ؟!”.

البنوك ترفع الأسعار

يقول الخبير الاقتصادي ” أحمد طلب”: أولا بحسب المركزي -لو الكلام صحيحالدولار اللي دخل البنوك تم بيعه لمين مش مهم -بس أكيد للقطاع العام اللي بيستورد سلع وخامات- المهم إن البنوك هترفع السعر عشان تحفز الناس أنها تبيع بعد ضعف الإقبال بعد الأيام الأولى من التعويم.
ويضيف بحسب صفحته على فيس بوك: “ثانيا ..بعض التقديرات بتقول إن السوق السوداء بها نحو 70 مليار دولار، والبنوك لما السعر وصل 18 ما قدرتش تشتري غير 2,4 مليار دولار ودا رقم هزيل جدا مقارنة بالسوق السوداء، وحتى لو حجم السوق السوداء أقل من كده برضو الرقم ضعيف جدا… وطبيعي إن البنوك ترفع السعر تاني عشان الناس تبيع“.
ويتابع : “ثالثا.. البنك المركزي بحسب رويترز أبلغ البنوك شفهيا بإمكانية تمويل استيراد السلع الغير أساسية بشرط ضخ قيمة موازية للتمويل في الانتربنك.. طبعا دا معناه إن البنوك الفترة اللي فاتت ماكنتش بتمويل طلبات الاستيراد يعني فعلا ماكنتش بتبيع غير للنخبة يعني شغل علاقات ومصالح.. المهم دا كله مش هيحصل مع مستوى 15 جنيه للدولار لازم السعر يصعد.
ويوضح :” رابعا.. مفيش أي بادرة تحسن تقول إن في استثمارات جديدة او حل في المصانع المتعثرة او عودة السياحة او حتى زيادة في إيرادات قناة السويس، كل اللى بيحصل شوية قروض عشان نسد شوية القروض اللى علينا بالإضافة لصعود استثنائي للبورصة يعبر فقط عن الهبوط الاستثنائي لقيمة الجنيه مش أكتر، عشان كده الدولار هيواصل وتيرة الصعود لحد ما يجد جديد“.
مغامرات مالية للعسكر
وبحسب تحليلات الخبير “أحمد طلب”، كانت تنهار مصادر العملة الصعبة في مصر يومًا تلو يوم والانقلاب الحاكم مشغول بصراعاته مع رافضي حكم العسكر، بالإضافة إلى التراجع الحاد في الدعم الخليجي أثر الخلاف مع السعودية، وهو ما كان يستوجب إجراءات تقشفية عسكرية، لكن الانقلاب الحاكم آثر الدخول في صفقات تسليحية ثقيلة وغيرها من المغامرات التي أنهكت الاحتياطي النقدي المصري حتى هبطت به إلى أدنى مستوٍ منذ فترات تاريخية طويلة.
وما زال التبرير الرسمي في مصر لهذه الأزمة بأنها أزمة عالمية تعاني منها غالبية الدول النامية نتيجة تراجع الصادرات الأساسية لهذه البلدان، وهو حديث يُظهر جانب من الحقيقة ويُخفي آخر، لأن هذا التراجع في الصادرات حاصل بالفعل ولكن في مدة فائتة وجيزة، أما انهيار الجنيه المصري فلم يكن من يوم وليلة بل إن دلائله كانت تظهر منذ عامين وأكثر وحكومة الانقلاب لا تبالي بهذا.
هذه اللامبالاة تظهر في إصرار وزارة المالية المصرية على إعطاء تقدير خاطئ لعجز الموازنة المصرية، بالرغم من انخفاض سعر الجنية بهذه الصورة؛ حيث قدرت حكومة الانقلاب عجز الموازنة بنسبة ٨،٩ % من الناتج القومي المحلي للعام المالي ٢٠١٦/٢٠١٥، وظلت النسبة على ما هي عليه حتى الآن بالرغم من قيام البنك المركزي المصري بتخفيض قيمة سعر صرف الجنيه المصري بمقدار ثلاثين قرشًا أمام الدولار الأمريكي.

صمت المسئولين في حكومة الانقلاب يفضحه البنك المركزي، ولم يجد العسكر من الحلول سوى البحث عن كبش فداء لهذه الأزمة المزمنة مثل هشام رامز الرئيس السابق للبنك المركزي، وربما يتم تجديد الاتهام إلى رجل الأعمال الإخواني المعتقل حالياً “حسن مالك”، بأنه يدير من خلف جدران زنزانته مؤامرة انهيار الجنيه أمام الدولار

 

 *من زراعة التبغ إلى توريد المستلزمات الطبية.. الجيش يبتلع اقتصاد مصر

قال الدكتور أحمد عماد الدين، وزير الصحة بحكومة الانقلاب العسكري، إن الوزارة وقعت اتفاقية مع وزارة الدفاع لشراء جميع احتياجات مصر المستلزمات الطبية، مثل “الفلاتر والمحاليل الطبية” وغيرها من المستلزمات، مؤكدا أن سيطرة الجيش على سوق المستلزمات الطبية بالأمر المباشر، “لصالح المواطن“.

التجارة الجديدة ستديرها إدارة الخدمات الطبية بوزارة الدفاع، وهي إحدى الإدارات التابعة لهيئة الإمداد والتموين بالقوات المسلحة، وهي المسئولة عن المستشفيات والمراكز الطبية الخاصة بالجيش.

أصبحت القوات المسلحة تسعي لبسط مزيد من السيطرة على اقتصاد البلاد؛ بعدما سيطرت علي قطاعات الإنشاءات والطرق والمواد الغذائية وتصنيع مكيفات الهواء وتوريد الأدوية للجامعات، وفي أواخر مارس الماضي، حذر تقرير لموقع ميدل إيست آي” البريطاني من “مخاطر توسع الإمبراطورية الاقتصادية العسكرية في مصر“.

وقال التقرير: إن “الاقتصاد العسكري المصري تطور إلى ما هو أبعد من الاحتياجات العسكرية ليشمل جميع أنواع المنتجات والخدمات“.

وأكد أن العسكر “يهيمنون على نسبة تتراوح بين الـ50-60% من الاقتصاد المصري، ويستحوذون على 90% من أراضي مصر، ويسخرون الجنود للعمل مجانا في مشاريعهم فينافسون بذلك أصحاب المشاريع الأخرى الخاصة المدنية“.

ونستعرض في التقرير التالي أبرز تلك المجالات:

فشل منظومة الطرق

أطلق زعيم عصابة السيسي مشروعًا باسم: “المشروع القومى للطرق”، وأعلن عن وجود خطة إنشاء طرق جديدة بأطوال 3300 كم، منها 1300 كم تنفذها الهيئة العامة للطرق والكبارى و1200 كم تحت إشراف القوات المسلحة و800 كم تحت إشراف وزارة الإسكان.

وعلى الرغم من بطء نسبة الإنجاز هذه إلا أنه حتى العديد من المشروعات التي تم الانتهاء منها قد انهارت عقب افتتاحها بأشهر وجيزة، والمفاجأة أن أكثر المشروعات المنهارة نفذتها القوات المسلحة أو أشرفت على إنشائها مما يدل على سوء التنفيذ، والتي كان منها

1- افتتح زعيم عصابة الانقلاب السيسي مشروعات القوس الغربي من الطريق الدائري الإقليمي، حيث تم إنشاء المرحلة الأولى من طريق ” القاهرة- الفيوم، وحتى طريق ” القاهرة- الواحات” تحت رعاية القوات المسلحة.

وعقب افتتاح المشروع تقدم أهالي منطقة القوس الغربى بشكوى تفيد أنه بعد الانتهاء من عملية الإصلاح حدث بالطريق بعض التشققات والحفر، التي أدت إلى العديد من الحوادث وأن هناك وفيات يوميًا نظرًا لعمق الحفر في طريق القوس الغربى وبالتحديد في مطلع طريق المعادى ونزلة طريق اللبيني.

2- انهار كوبري علوي تحت التأسيس، عند كمين الروس بمنطقة كوم أبوراضي، التابعة لمركز الواسطي بمحافظة بني سويق، حيث تسبب انهيار الكوبري إلى انهيار الشدة المعدنية اللازمة لأعمال الصب، وكان السبب في انهيار الكوبري، أن المواد المستخدمة ليست بالمواصفات المطلوبة والمعتمدة في إنشاء الكباري.

يشار إلى أن شركة السلام إنترناشونال، هي الشركة المشرفة على إنشاء الكوبري، بتكلفة 80 مليون جنيه، بإسناد من القوات المسلحة.

3- انهيار كوبري المشاة الجاري إنشاؤه أمام سوق العبور بواسطة عناصر المهندسين العسكريين، وقامت بتنفيذه إحدى الشركات المدنية تحت إشراف القوات المسلحة، مما أسفر عن وفاة 4 أفراد، وإصابة آخرين من ركاب أحد الميكروباصات، الذي تصادف مرورهم أسفل الكوبري وقتها.

4- بعد افتتاح كوبري الفريق رضا حافظ بالمحلة الكبري للسيارات لنقل الحركة المرورية أعلي مزلقان منطقة الشون لخدمة القادم من طنطا إلى المحلة والمنصورة بطول 1200 متر، وعرض 14.5 متر، شهد الطريق الكثير من حوادث التصادم بسبب الأخطاء الهندسية.

5- تم تطوير وتوسعة طريق القاهرة – الإسماعيلية الصحراوي، من محطة تحصيل الرسوم وحتى مدينة الإسماعيلية بطول 32 كم ليصل عرض الطريق إلى 17.1 متر بإضافة 2 حارة جديدة لكل اتجاه، وأثناء ذلك انهار كوبري للمشاه تحت الإنشاء على طريق القاهرة – الإسماعيلية الصحراوى بالقرب من سوق العبور، وحدث انهيار الكوبري فوق سيارتين إحداهما ميكروباص أثناء مرورها أسفل الكوبري والأخرى ملاكي.

أسفر الحادث عن مصرع 4 أشخاص وإصابة 12 آخرين من مستقلى السيارة الميكروباص، فيما تناثرت الكتل الخرسانية والحديد الخاصين بالكوبرى على الطريق، وأشارت التحريات إلى أن الكوبري كان تحت الإنشاء وقامت بتنفيذه شركة مدنية تحت إشراف القوات المسلحة.

الصحة
يدير الجيش أكثر من 56 مستشفى ومركز طبي منتشرة في جميع أنحاء الجمهورية، وتقدم خدماتها للعسكريين مجانا وللمدنيين بأسعار السوق، وكانت وزارة الصحة والسكان تعتمد على إجراء مناقصات منفصلة لكل مستشفى على حدة حكومي أو جامعي، ولكن في ظل تزايد سعر الدولار صار شراء الأجهزة الطبية إحدى غنائم العسكر.

ووقعت الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات، على بروتوكول مع شركة فاركو للأدوية والهيئة القومية للإنتاج الحربى ﻹنشاء أول مصنع ﻹنتاج أدوية اﻷورام في مصر، بحسب تقرير نشره موقع أخبار مصر الحكومي. ولم توضح أي من وزارة الصحة أو شركة فاركو دواعي مشاركة الهيئة القومية للإنتاج الحربي لها في المشروع.

وفي يونيو الماضي أعلنت القوات المسلحة أنها ستتولى مسئولية توريد دعامات وصمامات القلب والقساطر العلاجية للمستشفيات بداية من يوليو.

كما كشفت خطابات صادرة عن إدارات جامعات مختلفة، عن قرار من المجلس اﻷعلى للجامعات بوقف جميع المناقصات العامة والمزايدات علي الأدوية والمستلزمات الطبية تمهيدًا لشراءها بشكل مركزي من إدارة الخدمات الطبية التابعة للقوات المسلحة.

لبن الأطفال

فور أزمة لبن الأطفال المدعم، وقعت القوات المسلحة مع وزارة الصحة عقد لتوريد ألبان الأطفال ومازالت الأزمة قائمة.

وكان هذا العقد متفق عليه من قبل الازمة فصرح النائب أحمد العوضي، عضو لجنة الدفاع واﻷمن القومي بمجلس النواب، أن الفريق صدقي صبحي، القائد العام للقوات المسلحة ووزير الدفاع، أعلن خلال لقاء جمعه بـ 400 عضو بالبرلمان عزم جهاز الخدمة الوطنية على استيراد لبن اﻷطفال بعد أزمة نقص تعرض لها خلال الشهور الماضية.

منظومة الخبز

تم الاتفاق بين وزارات التموين والتخطيط والإنتاج الحربي التابعين لجكومة الانقلاب على انتقال مسئولية منظومة بطاقات التموين الذكية وبطاقات الخبز من وزارة التخطيط إلى وزارة الإنتاج الحربي لسرعة استخراج البطاقات التموينية الجديدة، وبدل الفاقد والتالف وبطاقات الفصل الاجتماعي وتجويد العمل بالمنظومة ورفع كفاءتها وتوفير الماكينات الخاصة بالمخابز والبقالين الجدد، جاء ذلك خلال اجتماع خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية مع كل من الدكتور أشرف العربي وزير التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، والفريق محمد العصار وزير الإنتاج الحربي.

وأكد حنفي، وزير التموين والتجارة الداخلية بحكومة الانقلاب، أنه من المتوقع قريبًا أن يتم توقيع بروتوكول ثلاثي بين الوزارات الثلاث وهي التموين والتخطيط والإنتاج الحربي لتنفيذ هذا الاتفاق الذي يتضمن قيام وزارة الإنتاج الحربي بالإشراف الكامل على إدارة وتطوير منظومة البطاقات التموينية وبطاقات الخبز وحماية البيانات الخاصة بالمنظومة ومتابعة أدائها.

زراعة التبغ

أكد محمد رضا العدل رئيس الشركة القابضة الكيماوية، ان الشرقية للدخان تسعي للبدء فى زراعة التبغ فى مصر خلال 2017، بعدما اظهرت الجهات المعنية توافقاً مع بدء زراعة التبغ فى مصر، تحت اشراف من القوات المسلحة.

وقال محمد عثمان هارون، رئيس الشركة الشرقية للدخان، لموقع جريدة البورصة: أن زراعة التبغ فى مصر تلبي طلباً موجوداً فى السوق على منتجات الدخان ومن ثم تحتاج الدولة لتوفير لتحقيق وفورات بنحو 200 مليون دولار سنوياً من تكاليف إنتاجها، تمثل قيمة التبغ الذى تستورده الشركة تقريبا، واضاف: ان النقص الحاد فى مخزون الشركة من الدخان، يأتي بسبب عدم قدرتها على توفير ما يلزم من عملة اجنبية لاستيراده، ومن ثم تظهر تهديدات توقف انتاج الشركة التى تضخ 42 مليار جنيه سنوياً فى خزينة الدولة.

وتابع : فى حالة توفير الدولار ستتمكن الشركة من استعادة المخزون الاستراتيجى من الدخان مما سيؤدى الى ارتفاع المخزون تدريجيا حتى يصل الى 18 شهر و24 شهر ما يضمن استمرار تأمين توجيه الحصيلة التى تخص الخزانة العامة للدولة .

 المنتجات الغذائية

اتجه الجيش إلى التوسع في النشاط الاقتصادي الذي برز بشكل ملحوظ في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك، وأصبح يمارس الجيش في مصر نشاطه الاقتصادي من خلال مؤسسات اقتصادية تدار مباشرة من قبل القوات المسلحة ولا تخضع ميزانياتها لرقابة من قبل أية جهة مدنية سواء كانت حكومية أو خاصة وتدرج رقمًا واحدًا في الموازنة العامة للدولة وفقًا للدستور المصري .

وتم إنشاء جهاز مخصص للخدمات المجتمعية، بقرار جمهوري رقم 32 لسنة 1979 عقب توقيع اتفاقية كامب ديفيد مع الكيان الصهيوني، بحسب ساسة بوست .

 

وضم الجهاز 21 شركة تغطي مجموعة واسعة من القطاعات من البناء والنظافة إلى الزراعة والمنتجات الغذائية. وتباع السلع التي تنتجها هذه الشركات، والتي تفيض عن حاجة الجيش، في السوق المحلية ، علي سبيل المثال في مجال الأمن الغذائي يمتلك الجهاز شركة مصر للتصنيع الزراعي التي تمتلك 7 مصانع لإنتاج صلصة طماطم و منتجات ألبان و أعلاف الماشية والأسماك و البصل المجفف، وشركة كوين لإنتاج المكرونة، إضافة إلى قطاع الأمن الغذائي الذي يمتلك عددًا كبيرًا من المزارع والمجازر للحيوانات والدواجن إضافة إلى وحدات إنتاج الألبان ومجمعات إنتاج البيض وغيرها.

وتبلغ ميزانية الجهاز وفقًا للأرقام المعلنة عام 2013 مليار و625 مليون جنيه بصافي أرباح بلغ 63 مليون جنيه وفقًا للأرقام المعلنة في الجريدة الرسمية، وبالطبع لا تخضع تفاصيل هذه الميزانية لأية جهة رقابية.

الخدمات المجتمعية

في شهر مارس الماضي، نظمت القوات المسلحة قافلة طبية فى محافظة الوادى الجديد، لإجراء الكشف الطبى المجانى على المرضى من ابناء المحافظة .

وفي شهر مايو نظمت القوات المسلحة، قافلة طبية على مدار ثلاثة أيام، لأهالى قبائل العبابدة والبشارية وقرية العلاقى بمحافظة أسوان.

وفي سبتمبر 2016 ، دفعت القوات المسلحة بقافلة طبية متخصصة تضم 18 تخصص من: “أنف، أذن، رمد، جلدية، جراحة، عظام، أطفال، باطنة، أسنان، نساء وتوليد، صيدلي، بيطري، واعظ ديني، طاقم تمريض” في الوادي الجديد .

وفي شهر فبراير ، أعلنت القوات المسلحة عن تنظيم قافلة طبية لسكان مدينة بئر العبد بشمال سيناء ولمدة خمسة أيام وستشمل كافة التخصصات الطبية ، واعلنت القوات المسلحة إشرافها علي أعمال تنفيذ عدد من المشاريع التنموية في سيناء من بينها مستشفي نخل المركزي وبئر العبد الجديدة فضلًا عن عدد من المشاريع في مجال الطريق والصرف الصحي .

ونظمت في الفترة من 17 سبتمبر 2016 حتى 20 سبتمبر لأهالي الفرافرة، قوافل مجانية ضمت عدة تخصصات طبية . ، لتستعيض القوات المسلحة بتقديم تلك الخدمات بدلا من تنمية أسلحتها ضد أعدائها

 

* الإدارية العليا تقضي بأحقية الفلسطينيين أبناء المصريات في التجنس بالمصرية

أصدرت المحكمة الإدارية العليا، حكماً نهائياً، بتأييد حكم محكمة القضاء الإداري بأحقية الفلسطينيين المولودين لأم مصرية في التجنس بالجنسية المصرية تبعاً لجنسية والدتهم، وفقاٌ لما أقرته المادة الثالثة من قانون الجنسية المصرية رقم 154 لسنة 2004.
وصدر الحكم برئاسة المستشار محمد مسعود، رئيس مجلس الدولة، وعضوية المستشارين أحمد الشاذلي وسامي درويش ومحمود شعبان وأحمد جمال، نواب رئيس مجلس الدولة، وسكرتارية كمال نجيب، ووائل محمود.
وقالت المحكمة في حيثيات حكمها، إن الدستور المصري الساري نظم في المادة ? منه الجنسية المصرية الأصلية وجعلها حقاٌ دستورياً لمن يولد لأب مصري أو لأم مصرية، وأسند إلى القانون تحديد شروط اكتساب الجنسية المصرية، ومن ثم صدر القانون رقم 154 لسنة 2004، الذي يمنح الحق لأبناء الأم المصرية في التجنس بالجنسية المصرية.
وأشارت المحكمة إلى أن محامي الدولة دفعوا بصدور حكم القضاء الإداري بالمخالفة لاتفاقية الجنسية الموقعة بين الدول الأعضاء في الجامعة العربية التي وافق عليها مجلس الجامعة عام 1954 ووقعت عليها مصر في ذات العام التي حظرت في المادة السادسة منها قبول تجنس أحد رعايا دول الجامعة العربية بجنسية دولة أخرى من دول الجامعة إلا بموافقة حكومته، وتزول عنه الجنسية الجديدة.